حصلت مدرسة الريادة على جائزة الاعتماد الدولي ,,


حققت مدرسة الريادة للتعليم الأساسي حلقة ثانية، إنجازاً جديداً على مستوى الدولة والعالم، بعد أن استطاعت أن تحصد جائزة اعتمادها مدرسة دولية في المسابقة التي يطرحها المجلس الثقافي البريطاني للمرة الثانية، بعد أن تصدرت المرة الأولى في حصد الاعتماد كأول مدرسة على مستوى الدولة، إضافة إلى اعتماد المعلمة ليلى علي حمد المشرفة على المشروع السفيرة المعتمدة للمجلس الثقافي للجائزة على مستوى العالم.

وقالت مريم آل علي مديرة مدرسة الريادة للتعليم الثانوي حلقة ثانية: "أنا فخورة للغاية أن مدرسة الريادة قد أعيد اعتمادها مع جائزة المدرسة الدولية، فقد سعينا جاهدين من أجل إكساب طلابنا نظرة دولية تدمجهم مع المحيط الخارجي، عبر خلق الوعي بالقضايا العالمية وتشجيعهم على اتخاذ خطوات إيجابية للتعامل معها.

وأضافت: إن نجاح مدرسة الريادة في الحصول على الاعتماد الدولي كأول مدرسة تحقق هذا الإنجاز في الدولة منذ ثلاث سنوات عام 2011م، قد شجع باقي المدارس للحذو حذوها الأمر الذي اسفر عن نجاح ثماني مدارس هذا العام في الحصول على الاعتماد الدولي، كذلك اهتمام وزارة التربية والتعليم التي انتبهت للتأثير الإيجابي لهذه الجائزة على الطلبة والمجتمع التعليمي، وأعلنت تبنيها للجائزة لتكون ضمن المسابقات التي تطرح للميدان ومشاركتها للمجلس الثقافي البريطاني في الترويج لها.


المصدر : البيـأأن ,,