تنبيه :: عزيزي اذا واجهتك مشكلة في تصفح الموقع , فاننا ننصحك بترقيه متصفحك الى احدث اصدار أو استخدام متصفح فايرفوكس المجاني .. بالضغط هنا .. ثم اضغط على مستطيل الاخضر (تحميل مجاني) .
 
 
النتائج 1 إلى 9 من 9

الموضوع: هدوء مخيف

  1. #1
    عضو جديد
    الصورة الرمزية جمر الفراق
    الحالة : جمر الفراق غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 131668
    تاريخ التسجيل : 01-04-14
    الدولة : السعوديه
    الوظيفة : طالب في الثانويه
    الجنـس : ذكـر
    المشاركات : 16
    التقييم : 14
    Array
    MY SMS:

    مايزيدھم .. ھدوئي : إلا ، فضولاً !

    افتراضي هدوء مخيف


    هدوءمخيف..!

    الجزء الأول..

    استيقظ فريد الذي لم تتعدى سنين حياته الــ 13 سنة , كانت الغرفة مظلمة والهدوءيسود المكان كالعادة اتجه نحو الأضاءة لتشغيلها حاول المرة الأولى ولكن لم تشتغل كرر ذلك لكن لا فائدة كانت النافذة مفتوحة قليلا لكي يدخل الهواء من الخارج لكن الستار لا يلعب به الهواء كالعادة والجو معتدل ظن فريد بأن الكهرباء مغلقة من الأسفل على المنزل بالكامل والنافذة مغلقة لأنه لا علامة تدل على انها فتحت اتجه إلى النافذة بكل ثقة لكن تفاجأ بها مفتوحة ولكن كأن الحياة متوقفة بالخارج لم يلقي بالا وجال في نفسه انها الريح هادئة هذا اليوم, فاخذ طريقه متجها إلى أسفل المنزل ليصلح مشكلة الكهرباء فتح باب غرفته وأخذ يسلك طريقة من على درجات المنزل إلى الطابق الأول..البيت مظلم بالكامل الهدوء غريب ولكن شقاوة الطفولة لا تبالي, فتح باب المنزل وخرج سالكا طريق القبو لا يوجد هناك أصوات بالبلدة لا أحد من البشر لا حياة لا تسمع إلا خطوات طفل لا رياح ولا هواء يبعث الأمل لا ضجيج يسلي ويأتي بالشكوك أنه يوم غريب الوقت ليس الفجر كما توقع فريد انها الساعة ال 1 ليلا..! ماذا ينتظرك يا فريد ؟
    في ذلك اليوم صدر الأمر بإخلاء تلك المدينة بسبب اقتراب نشوب الحرب بين بعض الدول ومنها دولة فريد .. من هو فريد وأين عائلته؟
    ( فريد كان لديه أسرة رائعة مليئة بالأبطال كانت والدته إمرأة تعمل في مهنة التمريض وكان هذا السبب الأول في تعرفها على سهم والد فريد الذي اغرمت في بطولاته والذي كان يضرب به المثل فالشجاعة وكان قائد في الجيش وموجها لأفراد فرقته..فأقام علاقة حب مع الممرضة التي عالجت جراحه في احدى المعارك وهي هديل الممرضة الرقيقة وفي يوم من الأيام جاء النبأ المفرح هديل تحمل طفلا في أحشائها, لكن لم تكتمل الفرحه الجيش يستدعي الكل ومن ضمنهم سهم وزوجته الحامل, كانت المعارك شديدة ودامية وهذا ما جعل الممرضة الحامل تلبي الواجب وتذهب لغمار المعركة استمرت المعارك لسبعة اشهر كان فيها سهم منشغلا في ترتيب الصفوف وبث الحماس في نفوس جنوده الأشاوس لكن لم تصل التعزيزات في الوقت المناسب وبدأ جيش القائد سهم يتلاشى وفي نهاية الشهر السابع تلقى الجيش ضربة موجعة أسفرت إصابة بالغة للقائد سهم نقل على إثرها إلى اقرب مركز تمريض والذي كانت تنتظره زوجته هناك بعد علمها بخبر اصابته فأخذت بمحاولة معالجته من جراحه البالغة لكن القدر سبق المقدرة ووافت المنية سهم واشتدت الآلام بهديل ونقلت إلى المستشفى وبسبب حزنها الشديد على فراق سهم بطل أحلامها ونقلت إلى غرفة العمليات لولادة مستعصية جاء على اثرها خبر مفرح و خبر حزين..أما المفرح فهو قدوم بطل جديد لهذه الحياة أنه فريد,,واما الخبر الحزين فأكتمل العزاء بوفاة هديل ..)
    وبعد هذه الأحداث جاءت التعزيزات الكبيرة لدعم القائد سهم وردع الأعداء وانتهت الحرب بهدنة لعشر سنوات مقبلة كان من شروطها ترك المدينة التي يسكنها سهم وزوجته بأمان واعادتها تحت حكم دولة سهم...

    عاش فريد الصغير تحت رعاية جدته الطاعنة في السن وكانت طفولته مليئة بالمغامرة والسعادة التي ادخلتها له الجدة الرائعة ولما بلغ السنة السادسة من عمرة ودع جدته التي وافتها المنية لتترك خلها طفل اسمه فريد يعيش مغامرة الحياة الصعبة مع أبناء بلدته التي حظي فيها بكل حب أهل البلدة الطيبين استمرت هذه الحال لست سنين اخرى حتى بلغ الثانية عشر من عمره..قبل سنتين انتهت الهدنة وجرت مفاوضات لهدنة جديدة طوال هذه السنتين ومع دخول السنة الثالثة عشر من عمر فريد فجّر خبر عودة الحرب المدمرة واسرعت الجيوش بأخذ اماكنها وصدرت اوامر بأخلاء المدينة..ومن هنا بدأت قصتنا ..

    دخل القبو وجد المشغل كما هو لم يغلق في هذه اللحظة علم بأن الكهرباء قطعت عن البلدة بالكامل وعاد ادراجه..








    يتبــــــع...








  2. #2
    عضو جديد
    الصورة الرمزية جمر الفراق
    الحالة : جمر الفراق غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 131668
    تاريخ التسجيل : 01-04-14
    الدولة : السعوديه
    الوظيفة : طالب في الثانويه
    الجنـس : ذكـر
    المشاركات : 16
    التقييم : 14
    Array
    MY SMS:

    مايزيدھم .. ھدوئي : إلا ، فضولاً !

    افتراضي رد: هدوء مخيف


    ..الجزء الثاني..

    عاد فريد أدراجه..

    بدأ فريد مع اشراقة يوم جديد يعج بالضجيج (انها الحرب المدمرة عادت وهي قادمة عما قريب ) بدأ بالاعتماد على نفسه ومعرفته بجيمع أزقة ومنازل بلدته الصغيرة التي يسكنها وحيدا الان فأخذ يجول بالبلدة كل يوم ولا يعود الى منزله الا مع غروب الشمس وفي جعبته طعام يومه الشاق فاستمر على هذه الحال لمدة 6 اسابيع حتى جاء اليوم الذي اقتحمت جيوش الاعداء البلدة واستولوا عليها فعلم فريد بدخولهم وسيطرتهم على بلدت فلجأ الى منزله وأختبئ فيه من خوفا من ان يكون ضحية في ايديهم فلم يستطع الخروج لجلب طعامه لمدة يومين لم تدخل لقمة فه ومع شدة الجوع قرر اخيرا الخروج كي يأتي بطعام له مهما كلف الامر وبينما كان يتجول كاللص بين الازقة والمعسكرات التي شيدها الاعداء رأى حقيبة كانت لاحد الجنود مستندة على احد اعمدة الإنارة التي كانت تنير شوارع البلدة قبل ايام فأسرع بسرقتها وانطلق هاربا والخوف يملأ قلبه الى مخبأه.. وبعد ان نجح هذا اليوم في سرقة طعامه تشجع واخذ يجول كل يوم وراء الجنود بالخفاء ويسرق طعامهم فمضى شهر كامل وهو يعيش على سرقة الجنود حتى جاء اليوم الذي وقع فيه بقبضتهم فذهبوا به إلى المعسكر الرئيسي...


    حيث كان يتجمع هناك اقذر الجنود واقساهم وبقيادة ضابط لا يملك في قلبه ذرة من ارحمة والشفقة فأدخل الفتى على الضابط ومع اول مواجهة بينهما ركل الضابط فريد في بطنه وصفعه على وجهه كف كاد يمزق وجه فريد من شدته ثم أمر بسجنه ومعاقبته بتنظيف دورات المياة وترتيب غرف الجنود فبلغ فريد من المعاناة اشد العقوبات على فعل كان يريد منه الحفاظ على حياته لا اكثر..ولكن..!


    كان كل صباح يشرق على فريد يكون أسوء من الذي قبله فكان يزداد قلبه قسوة وحقدا مع مرور الوقت جتى جاء اليوم الذي ظهر فيه الوحش البطل الذي كان يسكن اعماق هذا الصغير.. فبعد ان مضى سنتين في السجن والذل والقسوة طلب الضابط من الحراس ان يأتوا بفريد الذي بلغ من العمر 15 سنة إلى غرفته في تلك الليلة المظلمة والتي افتقدت لقمرها فأحس فريد ان الضبط يريد ان يفعل به شيء قبيح وسيء وبينما هم متجهين الى غرفة الضابط استطاع فريد ان يخبئ شظية زجاج حادة في جيبه فأدخل على الضابط وذهب الجنود ..في هذه اللحظة علم فريد انه الوقت المناسب فأخرج الزجاج وانقض على الضابط حتى نال من حنجرته وبعدها اخذ يغرز الزجاج في احشائه حتى تأكد من قتله ولما انتهى امسك بخنجر الضابط وقطع به رأسه ووضعه على سريره وأمسك بورقة وقلم فكتب فيها ( لقد حان وقت الإنتقام إيها السفلة .. ! ) وألصقها على جبين رأس الضابط ولاذ بعدها بالفرار حاملا معه السلاح الخاص بالضابط ليبدأ انتقامه...





    ملاحظه,,,لن ينزل الجزء الثالث بدون تفاعل وردود تصب في مصلحة القصة والفائدة...






  3. #3
    مشرفة القصص
    الصورة الرمزية وردة الاشعار
    الحالة : وردة الاشعار غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 82902
    تاريخ التسجيل : 25-09-11
    الدولة : UAE
    الوظيفة : طالبة
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 1,164
    التقييم : 360
    Array
    MY SMS:

    استغفر الله العلي العظيم

    افتراضي رد: هدوء مخيف


    السلام عليكم
    ما شاء الله ..إبداع ^-^
    انته كاتبنها؟؟
    ..
    القصة حلوة وتشويق وإثارة
    لاتحرمنا من الجزء ال 3
    في إنتظار جديدك ^^





    استغفر الله
    الجمدلله
    الله أكبر
    لا اله الا الله
    سبحان الله وبحمده,,,سبحان الله العظيم
    يا مثبت القلوب ثبت قلبي على دينك
    اللهم إنك عفو تحب العفو فاعفو عنا




    ,If you're not willing to learn
    no one can HELP you

    ,If you're determined to learn
    no one can STOP you

  4. #4
    عضو فضي
    الصورة الرمزية سلمى المسكري
    الحالة : سلمى المسكري غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 131077
    تاريخ التسجيل : 12-03-14
    الوظيفة : مؤسسة أمير للتكنولوجيا - قسم ادارة المحتوى
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 401
    التقييم : 34
    Array
    MY SMS:

    الصمت هيبه لاغدى البوح نقصان!!!

    افتراضي رد: هدوء مخيف


    ماشاء الله تبارك الرحمن ,,,

    مشكور عالإبداع حقيقةً ,,,,

    الله يعطيك العافية ,,,

    في الإنتظار,,,









  5. #5
    عضو جديد
    الصورة الرمزية جمر الفراق
    الحالة : جمر الفراق غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 131668
    تاريخ التسجيل : 01-04-14
    الدولة : السعوديه
    الوظيفة : طالب في الثانويه
    الجنـس : ذكـر
    المشاركات : 16
    التقييم : 14
    Array
    MY SMS:

    مايزيدھم .. ھدوئي : إلا ، فضولاً !

    افتراضي رد: هدوء مخيف


    "الجزء الثالث"

    بعد هربه اختبأ لمدة شهر حتى يصيب البأس جيش العدو من محاولة البحث عنه والظن بأنه غادر البلدة بعد هربه مباشرة لكن..
    كان فريد يخبئ الكثير من الانتقام في اعماقه, وبعد ان كف الجنود عن البحث واعادوا ترتيب صفوفهم صدم خبر مفاجأ معسكرات العدو عن فقد خمسة جنود من فرق الحراسة بأقصى البلدة فأسرع الجنود بتفقد مكان الحادثة ففوجأ الجميع بجثث مرمية تحت اعمدة الانارة لا تحمل رؤوس فنظر احد الضباط للأعلى فذعر بخمسة رؤوس معلقة على اعمدة الانارة بدلا عن الانوار!!

    استنفر الجنود للبحث لكن دون جدوى فحل الظلام وعادوا لمواقعهم والغموض يخيم عليهم , ومع شروق شمس اليوم التالي تداولت الاشاعات عن مصرع خمسة جنود آخرين في موقع آخر للحراسة وبعد لحظات تم التأكد بان الخبر صحيح وقد رميت الجثث وعلقت الرؤوس كما في الحادثة الاولى .. بعد تكرار هذه المجزرة أصيب الجنود بالذعر وخافوا من تسلل عدو ليس لهم قدرة عليه فمنهم من قال: انها اشباح غاضبة تسكن البلدة!

    فمع بزوق فجر اليوم التالي حدثت الكارثة التي جلبت معها الرعب الشديد , انها خمسة جثث أخرى لكن هذه المرة كانت المجزرة داخل
    احد المعسكرات !

    مالذي يحدث هل هناك تحالف؟ او هناك خيانة؟ ضد جيش العدو؟؟

    دعونا نعود قليلا للوراء ..في لحظة هرب فريد لم يكن فالحقيقة مختبئ بل كان يجهز ويرتب لانتقامه المرعب بعدما
    استفاد من معرفته بكل بقعة في هذه البلدة الصغيرة وكان خلال المدة التي قضاها تحت قبضة الاعداء يدرس كل المعسكرات حتى حفظها عن ظهر قلب !
    فقد وضع الخطط وجهز الكمائن وحدد أوقات الصيد للبشر المستبدون, وبدأت لعبة الأشباح الغاضبة!

    دعونا نكمل..مع اشراقة اليوم الرابع ذهب بعض الضباط المتواجدون في المعسكر الرئيسي إلى كبير الضباط لكي يتناولوا القهوة ويدرسوا الخطط الحربية فوجدوا باب المكتب مفتوح قليلا فتقدم احدهم ودخل ليستأذن للجميع بالدخول لكن بدلا من ذلك سمع الجميع صراخه فأسرع البقية بالدخول ففجعوا بكبير الضباط واربعة من القادة الذين كانوا معروفين بتجمعهم كل ليلة مع الضابط للشرب والسكر, وجدوهم قتلا تقعد جثثهم على الكراسي بلا رؤوس وكانت رؤوسهم مصفوفة على مكتب الضابط وعلامات الذعر عليها!

    في هذه اللحظة سارع القادة بالاجتماع ومع خوف الجنود اجبروا على بعث رسالة إلى جنرال الحرب في جيشهم طالبين منه الانسحاب السريع من هذه البلدة وشرحوا له الاسباب..فكان الرد مقرر ان يأتي بعد يومين من ذهاب الرسالة بمعنى فقد عشرة جنود آخرين!
    في هذا الضغط امر القادة جميع الجنود بالتجمع في المعسكر الرئيسي حيث تركوا اماكن الحراسة وجميع الاماكن الحساسة في البلدة فارغة,

    في الجانب الآخر من الحرب كانت قوات بلدة فريد قد حصلت على الدعم اللازم ونظمت الصفوف وجهزت الجيش لاقتحام البلدة والتسلل داخلها والنيل من جيش العدو لأستعادة هذا الجزء من دولتهم..؟

    أما فريد لم يتوقف عن مطاردة الاعداء فقد جهز الكمائن الكثيرة في المعسكر الذي تجمع في الاعداء وعندما غربت شمس ذلك اليوم بدأت الصرخات من كل مكان في المعسكر انها مجزرة كبيرة خلال ساعة واحدة سقط عشرين جندي انتشر الرعب في انحاء المعسكر فصرخ بعض الجنود : دعونا نغادر هذه البلدة اللعينة لن نقعد لحظة واحدة بعد الآن حتى إن رفض الجنرال خروجنا فلن نهتم لذلك , انها حياتنا نحن احق بها..!)
    استجاب غالبية الجيش لهذه الصرخات وسارعوا بحمل امتعتهم وبادروا بالهرب وتركوا البلدة مخلفين وراءهم 43 رجلا بينهم ضباط وجنود قرروا ان ينتظروا قرار الجنرال..


    في هذه الأثناء كان جيش سهم قد اقتحم البلدة فصدم الجيش بالبلدة قد أفرغت منذ فترة لا مقاومة لا جنود للعدو لم يجدوا سوا جثث مرمية في شوارع البلدة..فأكمل الجيش تقدمه فرحين بالنصر السهل ظنا منهم ان العدو انسحب خوفا من قدومهم وعندما وصلوا إلى المعسكر الرئيسي وجدوا فيه ؤلائك ال43 رجلا الذين سلموا الأمر للواقع, لقد كانوا متجمعين في خيمة كبيرة لا يحملون أسلحة وعلامات الرعب تملأ ملامحهم كانهم ينتظرون الموت!
    في اليوم التالي أسر ال 43 الذين استسلموا واستعاد الجيش البلدة وفي الطريق وهم متجهين للسجن في وسط البلدة بدأت مسيقى البيانو المرعبة بالعزف, كان الصوت مسموع في جميع انحاء البلدة من خلال نظام صوتي صنعه صاحب ذلك العزف المخيف..انه البطل الصغير يعزف مسيقى النهاية, المساجين بدأو بالصراخ والمقاومة من شدة الخوف أنها تلك المسيقى التي كانت تصاحب مجازر الشبح الغاضب..!

    ذهبت الكتائب للبحث عن مصدر المسيقى وبعد لحظات وجدوا المصدر لقد كان يخرج من قبو منزل فريد القديم دخل الجنود حذرين, فصدموا بطفل قد شرب كأسا من السم وجلس يلفظ أنفاسه الأخيرة على انغام مسيقى الانتقام ..!
    .
    .
    .
    .
    لقد كان هذا الخيار الذي اختاره فريد لنهاية تليق بقاتل صغير..لقد خاف من مطاردة الكوابيس وتأنيب الضمير له طول حياته!




    النهايه..........ان شاءلله تنال اعجابكم






  6. #6
    عضو نشيط
    الحالة : عبد الرحمن عبد الولي غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 135849
    تاريخ التسجيل : 14-10-14
    الجنـس : ذكـر
    المشاركات : 44
    التقييم : 10
    Array

    افتراضي رد: هدوء مخيف


    حلوه شكرا بس نهايه حزينه





    عبد الرحمن

  7. #7
    عضو مجتهد
    الحالة : uaeec غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 140717
    تاريخ التسجيل : 29-04-15
    الجنـس : ذكـر
    المشاركات : 166
    التقييم : 37
    Array

    افتراضي رد: هدوء مخيف


    جميله شكراً





    منتدى الامارات الاقتصادي

    www.uaeec.com

  8. #8
    :: عضوية VIP ::
    الصورة الرمزية بنت الشوامس3
    الحالة : بنت الشوامس3 غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 138521
    تاريخ التسجيل : 25-01-15
    الدولة : تاج راسي U.A.E
    الوظيفة : جامعية
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 923
    التقييم : 101
    Array
    MY SMS:

    جعلك لي سماء - جعلك لي أرض

    افتراضي رد: هدوء مخيف


    راااااااااااااااائع





    إذا طلبت المستحيل ؛ حُرمت الممكن..!!

    إبدأ بالضروري ؛ ثم انتقل إلى الممكن ؛ تجد نفسك فجأة تفعل المستحيل..!!

    ولا تقل عن شئ أنه مستحيل لانك عجزت عن فعله .

    إذا واجهت الصعاب فليكن شعارك أن ليس هناك من مستحيل..

    ~~

    {
    وَاذْكُر رَّبَّكَ إِذَا نَسِيتَ} .

  9. #9
    عضو ذهبي
    الصورة الرمزية alaasami
    الحالة : alaasami غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 106749
    تاريخ التسجيل : 19-11-12
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 623
    التقييم : 34
    Array

    افتراضي رد: هدوء مخيف


    نااايس
    شكرا






معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. شيء مخيف وغريب... رجل عييب
    بواسطة kuroro في المنتدى منتدى الوسائط Media Forum
    مشاركات: 19
    آخر مشاركة: 12-08-22, 01:02 PM
  2. لغز مخيف حير الاطباء
    بواسطة kuroro في المنتدى منتدى الوناسة و إستراحـة الاعضاء + الترحيب و الاهدائات
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 12-06-18, 01:12 AM
  3. طلب بغيت مغامرة عن بيت مخيف(adventure)
    بواسطة هـجور في المنتدى اللغة الانكليزية
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 10-12-10, 05:52 PM
  4. شوفو مكان يسمى بوابة جهنم (مخيف فعلاً)
    بواسطة رؤية في المنتدى منتدى الوسائط Media Forum
    مشاركات: 11
    آخر مشاركة: 10-01-25, 03:44 PM
  5. أختاروا (( أكثر ثعبان مخيف))
    بواسطة أميرة راك في المنتدى المنتدى العام General Forum
    مشاركات: 14
    آخر مشاركة: 09-11-14, 11:27 PM

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •