تنبيه :: عزيزي اذا واجهتك مشكلة في تصفح الموقع , فاننا ننصحك بترقيه متصفحك الى احدث اصدار أو استخدام متصفح فايرفوكس المجاني .. بالضغط هنا .. ثم اضغط على مستطيل الاخضر (تحميل مجاني) .
 
 
النتائج 1 إلى 4 من 4
  1. #1
    عضو فضي
    الصورة الرمزية عنود الامارات
    الحالة : عنود الامارات غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 133993
    تاريخ التسجيل : 28-06-14
    الوظيفة : مؤسسة أمير للتكنولوجيا - قسم ادارة المحتوى
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 450
    التقييم : 26
    Array

    افتراضي رواية اماراتية حلوة وممتعة


    رواية اماراتية حلوة وممتعة




    فالضحى


    شما : نووروه يلا قومي بسج رقاد .. قومي بنتأخر على الدوام..حرام عليج لا تفوتين عليه أول يوم فالمدارس .. افف قومي عاااااد..
    نوره : اففف منج .. خليني ارقد شويه بعده بااجي وقت..
    شما : حرام عليج وين باقي .. جدامنا ساعه لين تقومين ونوصل بيخطف الوقت كله..
    نوره: انزين بعده يعني...
    شما: ويعلج يا الباخوره.. قومي ابا اسلم على ربعي قبل الحصص وغثة الأبلات ( وتشر اللحاف عن نوره )
    نوره : كم الساعه انزين ؟؟ ( وهيه تثاوب)
    شما : سبع .. ( وهيه متفتفه)
    نوره وهيه تنقز من الشبريه : يلعن بو الشركه.. اسميها مريوم بتغسلني غساال..قايله سبع بتسير المدرسه.. ويه ويييه..


    شما : دواج يبالج هزبه انتي..
    نوره : انزين يلا طلعي بتزهب بسرعه.. ما بتاخر خمس دقايق خلي الدريول يحر السياره بسرعه..
    شما : ما تيبج الا العين الحاره
    ويسيرن البنات للمدرسه.. شما فرحانه انها بتلقى ربعها اما نوره فتزهب الاعذار لمريم اللي كانت تترياها فالمدرسه وهيه متحرقصه ومتفتفه من نوره لانها تاخرت عن موعدهن...

    ـــــــــ في المدرسه ــــــــ
    تشوف مريم من بعيد انه الانسات شرفن وهيه ملقوعه تتريا من صباحة الله خير ترخصت من ربعها وسارت صوبهن.. تصرخ من بعيد..
    مريم : هـــــــلا هـــــــلا هـــلا هــلاااااااا واللــه بشما شيخة الحلوات كلهن..
    نوره: شموه بدت مريوم تراها .. اكيد محرجه (وهيه معتفسه وتمشي ورا شما)
    شما تضحك : دواج ..... هلااا والله بالمهليييي ...
    ( ويتخاشمن .. حشه مفرخ هب بنيات... )
    مريم: فديتج شمامي تولهت عليج .. وترمس بصوت واطي .. ماجني شايفتنج من يومين هيهيهيهي.. ( وتطالع نوره تبى تحرها )
    شما: حركااااات ترااج.. يلا برخصتكن انا بسير عند ربعي.. اكيد فطوم يت..
    مريم : من مساعه يايين نحن ويا دوام الاولاد جان ريتي ( واطالع نوره)
    وتروح شما ..... ويتم الثنتين موقفات.. وحده قافطه والثانيه مفوله..
    نوره: مريمااااني .. ما تبين تسلمين عليه..
    مريم: اوه اووه انتي هنه ثرج.. سمحيلي ختيه ماشفتج! امم الا اقول انتي منو؟!
    نوره: يالله ماتعرفيني ... (وبوزت اونها)
    مريم تضحك على حركة نوره اللي دومها تسويها .. عاده ماتهون عليها نوره اتم محرجه منها..
    نوره : يالله فديت ها الضحكه.. ماهون عليها انا ادري.. هااي الريم شيخة الحريم واللي ما يعرف قدرها غشيم
    مريم : هيه قردني انتي .. ها اللي فالحه فيه .. ماتقولين فيه وحده ملقوعه فالمدرسه من مته ..
    نوره : فديت روحج .. اسفه والله والله والله خذتني رقده ونسيت..
    مريم : هيه هيه هييه خذتج رقده ها .. وانا اللي واعيه من الفير عشان ما اتاخر عليج وما اخلف وعدي..
    نوره تغصصت من حشرت مريم: يلاااا عاااد طوفي مريوووم خلااص..
    ويسيرن صوب صفهن وربعهن....
    مريم ونوره ثنويه عامه ( علمي).. اما شما وفاطمه صف اول ثنوي.. هاذيل الاربع مسويات شله شحلاتها .. سيراتهن وياياتهن ويا بعض.. سوالفهن وخبالهن ويا بعض.. دوومهن مصافياات وربع من كانن صغار.. قوم نوره كانو يسكنون حذال قوم مريم وفاطمه وبينهم سكه لكنهم انتقلو لبيتهم اليديد قبل سنه بعيد شويه لكنهم نفس الحاره... و فاطمه تكون بنت عم مريم وبيتهم ملاصق لبيت مريم...

    ــــــ في صف مريم ونوره ــــــــ
    الحبايب طبعا مثل كل سنه يالسات حذال بعض..ومراراه ماتوقف..
    مريم حاطه ايد على الخد والثانيه تشخبط على الطاوله >>> ملانه.. ونوره طايحه على الطاوله فيها رقاد..
    مريم وهيه تغني: اجبني من تكوون من انته من تكووون... اشعلت فدربي الشمعه عن خدي مسحت الدمعه
    نوره تكمل الاستهبال: فمن تكون من تكوون من انته من تكوووون (وتحط ايدينها على خدها وتطالع صوب الابله)
    مريم : ياااصااحب الظل الطوييل...
    نوره تشهق : هااااأه..............
    مريم: حووه بلاج...
    نوره : مريووم الابله ..
    مريم: بلااها بعد الحووم..
    نوره : صه صه جدامج.. ( وتبتسم للابله)
    مريم وهيه تشوف ايد الابله على طاولتها: واااعثرتااااااااااه..
    المس : شو بتحكوو يا انساات .. شو هيدا من اول يوم حكي حكي..
    نوره : مس الله هداج عيل يوم اول يوم ما بنرمس . متى تبينا نرمس بالله عليج؟
    المس: قولي حكي غير هيدا.. انتو ما بتبطلو حكي طوول نهار وطول السنه.. عليه انا هايدي الحركات.. انا عرفاكو ما كاني مدرستنكم من سنتين..
    نوره : تونا نقول يا هادي.. وانتي تهزبين من اولها..
    المس: انا بحكي كلام لمصلحتكو وما بحب حدا يقاطعني او ...
    مريم : شحاااااااااااالج ابلاااااااه ( تبتسم ابتسامه كلها براااءة >> ماجنه الابله توها تقول ماحد يقاطعني)
    المس: ايييه كويسه .. وبكون احسن لو سكتو...
    مريم : هيهيهيهيهي خلاص توكلي بنطم.. سوووووري مسسسس
    وتروح عنهن الابله عشان تكمل شرح..
    مريم + نوره بايدهن مااااااااااااااااااااااالت...
    مريم : حشى من اول يوم شرررح..
    المس: مريــــــــــــــم لو ما بدك الباب يوسع جمل..
    مريم : والعثري تعثرج.. خلاااص بسكت..
    يضحكن عليييهن البنااات.. اصلن البنات كلهن يرارن طول الحصص بس ها الابله بالذات حاطه دوبها بدوب ها الفقيرتين لانها عقولتها راس الصف.. والباجيات لو رمسن طووول الوقت ما بتقولهن شي مجرد هزب على الخفيف..
    كل البنات يحبنهن ويتقربن منهن لطيبتهن وخرشتهن.. عمرهن ماعقن على وحده لو شو عقت وذمت فيهن ... شعارهن هكونا متاتا.. مايعطن طقه.. حته الابلات يحبنهن ويحبن سوالفهن.. الا مس العنجليزي .....

    ــــــ بعد كم يوم وها المره فصف شما وفاطمه..
    الهدووووء هو سيد الموقف عند شما وفاطمه.. بس القلامه والرسايل شغاااله.. سوالفهن كلها على ورق.. مافيهن على حشرت الابلات مب شرات شطيطه ومطيطه مستقويات رمستهن على المكشوف...
    شما تكتب لفاطمه على ورقه وتفرها .. واطيح عند وحده من الربع وطرشها صوب فاطمه ( متعاونات وحليلهن) .. كل ما لفت الابله على الصبوره البنات يرتبشن والرسايل تتطاير من كل صوب..
    تفر وحده من ربعهن رساله لشما.. من اخر الصف لاوله وين تيلس شما..كان مرسوم فيها رسمه تلوع بالجبد اونها الابله.. وتضحك شما من الخاطر وتنتبه الابله على الحركه وربعت صوب شما.. شما ارتبكت ماعرفت شو تسوي .. طبعها هادي وما يخصه فها الشغلات بس ترتبش ويا الربع.. دست الورقه فدرجها ..
    الابله : شما هاتي اللي عندج..
    شما متحرقصه: ماشي ابله..
    الابله : انا شفت لا تجذبين...
    ودور شما فالدرج على الورقه وهيه تتشاهد لانه الرسمه صدق بتوهقهن .. لكنها لقت ورقه ثانيه ظهرتها للابله.. ومن حسن الحظ انه كان مكتوب فيها ( شمووو ترا علينا عقب ها الحصه عربي استعدي للملل).. قرت الابله اللي مكتوب.. وضحكت..
    الابله: اعتقد يا شما واللي وياج ها الرمسه تنقال عقب الحصه..
    شما وماتدري شو مكتوب اصلن: انشالله ابله.. وهيه موخيه..
    عدى الموقف على خير.. وتابت شما تسوي ها الحركات.. عقب الحصه الكل تم فاطس من الظحك.. وخااصة فاطمه..وشما بعدها الزيغه فيها..
    شما : الله يخسكن انا مالي شغل غير مره لاتفرن صوبي..
    وحده : انتي بروحج تفرين لفطووم..
    شما: انزين انا افر فوقت مناسب وفاطمه مب بعيده وايد عني..
    فاطمه: هااهاهاهاااا والله موقف.. خلاص بنخلي مريوم ونوروه يعلمنا حركات يديده غير هاي ... يخسهن هن ما ينكشفن..
    ويضحك الكل...هاي هيه أيامهن الدراسيه دايما تكون حافله بالضحك والمغالب..وكل يوم خبال غير عن اليوم اللي قبله.. وجييه يقضن على مللهن فالحصص...
    العصر ..في بيت فاطمه .. وبالتحديد في حجرتها.. مريم طايحه على الشبريه تجلب فالمجلات.. وفاطمه يالسه على النت وتسولف ويا ربعها ( مدمنه درجه اولى ) ..يدخل عليهن علي ( اخو فاطمه وكبر مريم لكنه صف ثالث ادبي).. يلست مريم وعدلت وقايتها..
    علي : طحت عليكم شو تسوون .. تحشوون فيني هاااا
    مريم : ماشي مونه نحش فيك صدام وماندري.. بخبرك انته ماعلموك ادق الباب.. متى بتكبر.؟
    علي يطالعها ويرفع حاجب: لا بيتج هوه وحجرتج بعد وانا مادري.. وبعدين شدراني انج هنه...
    مريم : انزين خلاص بابا تعال اصرطني بعد.. يا السااخف..
    علي: انا مادري وين تتعلمن ها الرمسه الطفسه.. ارمسن رمسه سنعه شو ها عنبوكن.. اونه ساخف..
    مريم: ابوووي شفرات امبينا شلك هيهييهيهي...
    فاطمه : يعني سخيييف علوووه ... هب تتحراها مدحه..
    علي: هبي العوووده انتي هنه بعد.. يالله ارحميه ها الكمبيوتر ..شوي شوي انزين كسرتي الكيبورد من كثر ما طقطقين عليه.. مريووم طاعيها كيف قايله هههههههههه شويه وبتدخل فالشاشه.. والله بيشتكي منج يوم القيامه ...
    مريم: خخخخخ ماتنلام اكيد تجيت ويا حبيبها على المسن.. ( تتطنز)
    علي ينقز صوب اخته : تروووم هيه بزوالها عاده...
    فاطمه:الله يطفسج يا مريوم.. علووه والله تقص عليك.. ارمس شمووه ..
    علي: ما عندج مونه غير ها الشموه انتي تلفون ونت بعد.. يعلكن الوذى..
    مريم : هذا التطور ولا بلاش.. وحليلنا انا ونوره حدنا التلفون..
    علي : انتن حريم مسنعات هب شرات هاذيل..
    فاطمه : شو قصدك
    علي يبى يخرب على فاطمه ( غثه) وتم يطقطق على الكيبورد فالمسن
    شما اطرش .. ( فطوم اصطلبي شوو هاا)
    فاطمه .. ( مب انا والله )
    علي يخرب ..
    شما .. ( منوه عندج؟؟)
    عاده فاطمه طنجرت هاك الوقت وطلعت زيارينها على خوها.. وتفره بالمجلات وعلي هلكان ضحك عليها ومريم قامت تنقز على الشبريه وتقول( عاااشو عاااشو ايوااااااا واذااابحوو الاخوان ايواااا ) وماتلقى الا هاذاك الكتاب على ويها...
    خلصت المعركه >> البسوس... وانراغ علي برع الحجره بعد التكفيخ
    ( هيهيهي قو فطوم ما تنغلب يوم تحرج ) وقفلت الباب..
    فاطمه : هيه انتي زيدي علينا بدال ما تهدينا..
    مريم : خخخخ شكلكم يضحك .. ها العليوي مادري مته بيعقل احسبه بعده ياهل..
    فاطمه :الله يطفسه والله غثه شوو ها ( بدت الغبنه) يغصصبي فكل شي ما يخليني اتهنا بحياتي.. سوي ولا تسوين وكله يامرني وفوق ها كله يتم يهزب شموه ويوم يضايج مني وعاده يحيد عمره مايروم يضربني لاني اخبر ابويه سيده يسير يبرد حرته فشما الفقيره يوم ادق ينازعها ويقولها فاطمه ماتبى ترمسج ولا محد معني اكون حذاله.. لا ومرات يقولها تلفونا عافج من كثر مادقين..
    مريم : بل بل ها كله يظهر منه.. والله مب هين... عاده شموه اكيد اتم تتحرقص احيدها خواافه..
    فاطمه : قولي حساسه ماتقهر.. وايد عليها متحملتنه .. اوه نسيتها على المسن .. اكيد تنطحن الحينه..
    وترد فاطمه على شما وتتعذرلها.. وتخبرها السالفه..
    شما تقرا الرمسه وضاربتنها الضيجه وتقول فخاطرها .. ( يالله انا انزين شو مسوتلك يا علي.. ها الكثر تكرهني.. كم وكم تحملت منك اهانات وهزاب .. وبعدني ماتووب ...... ) بندت النت ويلست تفكر... وتدخل نوره..
    نوره : حوو بلاج...
    شما : ماشي..
    نوره: شو كنتي تسوين ..
    شما بتملل : مااشي
    نوره : اف منج ماينخذ منج لا حق ولا باطل.. بسير ادق لمريوم..
    شما : مريم بيت عمها..
    نوره : عند فطوم عيل قومي دقي انتي..
    شما : مااباا مااباا مااباا..
    نوره : ليش مضاربه وياها؟
    شما : لا
    نوره: يلا قومي عن ها الهيازه.. ولا بسحبج من كشتج ترا.. >> ( خطيره نوره يوم اضارب ينخاف منها وخصه يوم تحرج )
    شما : افففف انزين
    وادق شما واحذالها نوره ...
    شما : محد يرد..
    نوره : صبري انزين ..
    ويرد علي.......
    علي : الو .. مرهبتين مرهبتين .. دكان عبداللطيف شو يريد.. كلش موجود هلاوه .. نمكي..كولا .. هتا باتشي موجود ( له له راهي ها الدكان يوم فيه باتشي)
    شما تبند على طوول..
    نوره : لييش؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    شما : فقتني مرخبصه داقه الدكان ..
    وترد ادق شماااا..
    علي ( اوهو ما يأست هااي) : الوو
    شما : وين فطوم..
    علي: حشى الناس تسلم .. ترمسين يهوود انتي .. صبري شويه..
    شما ترمس نوره: يعلج الحووم .. كله منج اتهزأت..
    علي : هاا شو قلتي..
    شما : والعثري انته بعدك ما زقرتها..
    علي : تعثرج .. عاده غياضن فيج مابزقرها .. شو بتسوين..
    شما محرجه : ولا شي بسكر فويهك.. وتبند ...
    علي : ياا ماااالت الحوووم والله وسكرت فويهي.. اخ ويهي
    ويدخلن البنات عليه فالصاله وهو بعده توه يحط السماعه ..
    فاطمه : منوو دااق؟
    علي خايف انهن سمعنه وتم يحك راسه : مـ مـ محد >> يخاف اضيع مريلته صكرت فويهه بنت ..
    مريم : انزين انا بروح.. يلا وصلوني...
    علي: مايحتاي.. ترا بيتكم مسيرة يوم عنا عشان نوصلج( عقب ما اطمن انه محد سمعاه)
    مريم : جب انته.. والا هااي سواايااا تسوييها فبنت النااس.. امررره لا ترمسني..
    علي بدا يتوتر( اكيد سمعني ) : أي سوايا..
    مريم : مادريبك شو تحيد عمرك مسوي..
    علي : والله ماشي هيه سكرت فويهي انا ماقلتلها شي ..
    فاطمه : منووو هيه
    علي : ربيعتج شما..
    فاطمه : يعني هيه اللي على التلفون.. شوفي مريوم ولا زقرني انتي الشاهده.. وشموه مابتسكر فويهك مني والدرب اكيد شي مسولها..
    مريم : وييوي وييوي خخخخخ سكروا فويها..
    فاطمه : فايجه انتي.. احر ماعندي ابرد ماعندج..
    علي: قفطوووها ويييو..
    مريم : مب عليج انتي.. اوني يايه اهزبه لج انزين خلي حد يهزبه غيري.. وتروح..
    علي : افا يا فطومه زعلتي بنت عمج لحقييها..
    فاطمه : دوااك عند ابويه.. وتلحق بنت عمها..
    علي : ييه يييه جني انا الحرمه ويبن يأدبني .. ويا ها الرووس.. انا شو مخلني هنه بسير العزبه بووي..
    ... وها موقف ينضااف لملايين الموااقف اللي سوااها علي فشما.. لكن الحياه بعدها ماشيه ومابتوقف عند ها الحد..

    ـــــــــ في سااحة المدرسة... الشلة المرحة متيمعة ودق السوالف ابيزه عندهن والضحك واصل لاخر الدنيا..
    مريم: شموو فطوم بخبركن عن المس الله يغربلها ماطاعت ادخلنا الحصه اليوووم
    شما: ليش شو مسويات..
    نوره : متأخرين عن الحصه... والله انا ومريووم مب فدنياها .. سايريين نشرب ماي ودق سوالف ماندريبها انها داخل الصف.. ويوم وصلنا و بندخل ما نسمع غير هاذاك الصوت اللي يطر الاذن (براااااااااااااااااااااااااااع)
    فاطمه : والخيبه.. مستقويه ها الابله
    مريم : انزين منو قالكن زغنا نحن.. والله اني سحبت نوره من كندورتها .. وجدام الابله بعد جان اقولها يلا سرنااا ..
    نوره : يالله يامريوم شو بيستوي علينا لو قردناها بكلمتين ودخلنا الصف..والله لو تشوفين نظرتها النا هاك الوقت كلها حقد..
    فاطمه : هاي سوايا بنت عمي عيل خخخخخخخ . اسميكن يا شطيطه ومطيطه فنتكه..
    مريم : وياراسج اصلن انا ماكنت فبالها منقهره من ها الطبله عوذ بالله كم مره تاخذنا .. فاختصرت الدرب وظهرت بكرامتيه وسحبت نوره
    نوره : انزين اختصرتي الدرب ووهقتينا..
    شما : ليش شو استوى..
    مريم : هيهيهيهيهي على اخر الحصه ربعت المس للاخصائيه وخبرتها وييهاااا الدوريه عاده تمت ادورنا وين مندسات..
    نوره : وخذينالنا هزبه محترمه ولفت نظر ...
    فاطمه : وييه يعلكن محد اقوى عنكن... انا مادري ليش ها الابله بالذات تتشكى منكن ولا الباجيات دوووم يضربن فيكن المثل
    شما : هيه والله لو تسمعن ابلة الاحيا كيف تتمدحكن..
    فاطمه : ولا ابلة الكيميا ولا الدين..
    مريم : خخخخخخ مواطنات لاااه.. لازم بنتم بولاايت عندهن..
    نوره : بس لااا ابلة العنجليزي غيير عنهن هيه اللي تضطرنا انا نتعامل وياها جيه.. كله تهزبنا على ادنات الشي حتى لو مب نحن الغلطانين.. عاده انا اروم ايود عمري واسكت بس مريوم منو يروملها يوم تعصب اسميها يزيد عنادها..
    الكل يضحك...
    مريم : خلها الخايسه ما اطلع من المدرسه الا وهيه متخبله بظهر القرون من راسها ها الطويله..
    شما : انزين فكنا من لوعة المدرسات..اليوم الاربعا ترااه..
    فاطمه : انزين
    مريم : وباجر شوو
    فاطمه : يوووهووو الخميس.. بيت منو ها المره بنتيمع ؟؟؟
    شما : ابيتنا شراايكن..
    مريم : المره اللي طافت كنا عندكم..
    شما : لا انا مخططه على سيره معتبره..
    فاطمه : علىىىى وين
    شما : شوفن انا وحمداانوه خويه مخططين نسير صوب العراقيب باجر العصر هوه بيودينا ..
    نوره : بعد خططت الحرمه.. ومنو بيولي حمدان السياره..
    شما : ترا ابويه باجر بيكون محد انزين .. ومنو بيودي الجت للبوووش؟؟
    نوره : بابوه
    مريم وفاطمه يطالعن شما ونوره وهن يتحاورن مره روسهن صوب شما ومره صوب نوره .ومسبلات بعيونهن..
    شما : وبابوه بلاه ( تغصصت من نوره اللي مب راضيه تفهم )
    نوره: هيييه محد من يومين وحليله منوم فالدختر
    مريم : و القطيعه بلااه شو مستوله ..
    نوره : حليله ماياكل من مطعم فاتح توه يديد ويسمم
    مريم : عندالله يا الدنيا .. واعليه عليك يا بابوه
    شما : بس انزين يعلكن من حريمات .. خلني اكمل
    فاطمه: انزين بابوه فالدختر وعقب..
    شما : ومنو بيودي الجت الحين؟ يوم ابويه محد وبابوه مرقد فالدختر
    نوره : هيييييه حمداان.. بس بالستوت..
    شما : والستوت بلاااه
    نوره: خرباان ومودااي الكراااج..
    شماا: انزييييين
    فاطمه : عاااشووو والله خواني هاذيلا يفكروون عشووون عيل..والله انكم فنتكه
    شما : يعلج يا الصعيديه سنه لين تفهمين
    مريم : هههههههههههههه انزين الحينه باي سياره قررتوا السيره
    نوره : اكيد بالنيسان ولا شو بيتخلى فايد حمدان غيره ها النيسان الكحيان..
    فاطمه : الللللله يعني بنحوووط باجر مابنتفيزر بس فالبيت..
    نوره : بس امايه ما بطيع..
    شما : يعلج يعني بالله عليج انا بخطط لها كله لو امايه موجوده
    نوره : ليش وين بسير امايه
    شما : امايه معزومه وبسير اتفازع ربيعتها من العصر يعني البيت بيتم خلاا
    مريم : يلا حلمن انتن ترا الاحلام ببلاش الا ..
    شما : لا انشالله بتستوي
    نوره : عيل علييهوووم يا الربع..
    البنات : عليييييهووووم ويضحكن...
    ................................
    حمدان هاا اخو شما ونوره.. وهو اكبر الاولاد 14 سنه ( لاتقولون صغير على سواقة سياره >> العراقيب مايغلبنه موليه ).. انزين وعقب حمدان .. سلطان 11 سنه.. وعقب خلفان 7سنوات.. واخر العنقود اليازيه وعمرها سنتين..

    ــــــــــ يوم الخميس فبيت بو حمدان ـــــــــــــــــ
    فاطمه ومريم ين بيت قوم نوره على العصر ( موعدهن دايما يتيمعن فبيت حد من العصر لين فليل )..ويلسن البنات داخل الصاله يسولفن ..شما تلاعب يزويه اختها
    ( حنونه زياده عن اللزوم ) .. خلفان أيي ويشاكس ويظهر .. سلطان متعلق بمريم واايد حتى انه مريم مسمتنه صديقي..يحبها اكثر من خواته..
    يمر حمدان عليهم موخي راسه بدون حته مايسلم ويظهر برع البيت > يستحي الريال.. وتلحقه شما. فالحوي..
    شما : حمدان وين ذاالف..
    حمدان : مو شغلج..
    شما : ووين اللي بيودينا يحوطنا اليوم..
    حمدان : مب الحين بودي الجت خلااف..
    شما : والحينه وين ساير..
    حمدان : بسير الميلس ربعي يتريوني..
    شما : عشتوو
    ويروح حمدان وترد شما عند البنات..وتخبرهن انه بيرد عقب شويه .. وشوي الا انه حمدان عاطن..
    نوره : يلا حمدااان الساعه خمس .. ماشي وقت يمكن امايه ترد
    حمدان : هااا على ويوهكن النحس.. الموتر ماطاع يشتغل.. ويروح عنهن حجرته..
    شما : لاااا لااااا لااااا تحطمت خلااااااااااص
    فاطمه : هئ هئ هئ ( اونها تصيح وتمش دموعها بوقايتها)
    مريم : قيس الا متعبات عقولكن ..وياها من احلام... انا بسير العب ويا سلطاني بلي ستيشن..
    شما: يابروووودج..
    فاطمه : لانها بالاصل ماشطتت شراتنا..
    وتمن اليواري متفيزرات ومالهن خاطر للسوالف من عقب ما نحرمن من السيره.. مريم تمت ويا سلطان يلعبون سوني .....فاطمه وشما عفدن على النت.. ونوره ..
    نوره : مريووم قومي لااه بسج لعب..
    سلطان : انتي شعليج .. برايها تلعب..
    نوره: جااب انته.. قومي مريوم..
    مريم : بخلص ها الدور بس...
    نوره : قووووومي... والله ملل.. ياهل انتي تلعبين بلي ستيشن..
    مريم : يلا سلطان العب بروحك.. بتاكلنا ختك.
    سلطان : لا لا لا تمي باقي شويه عن تخلص المباراه .. يلعنج يا نوروه نحن مسوين دوري شو ها خربتي علينا..
    مريم : خلاص نوره هاي اخر مباراه الحينه بنخلص.. كله ولا سلطانوه ..
    سلطان تم يضحك على نوره و اللي تمت تعيب عليه وتقلده وتقلد رمسته.. وعقب ما خلصو روحت مريم ويا نوره ..وفليل روحن البنات بيوتهن.......

    ـــــــــ في المدرسة ـــــــــــ
    تمر الأيااام والمواقف الطريفة على الحبايب.. مابقى شي عن امتحانات نص السنه .. اسبوعين تقريبا..
    في صف مريم ونوره .. كالعاده مسويات حشره .. الأبله أتأخرت عليهن...
    مريم : غريبه هب من عوايدها الابله تتاخر على الحصة!!!!
    وحده : حوو الابله علييها مرااجعه تراا اليوم ..
    نوره : لييش مراجعة شووو
    فلانه : ههههههههاااااي وحليلها ماتدري ترا الابله حااامل.. عليها مراجعة حواامل..
    مريم : وهبي وانتن شدراكن؟
    علانه : يا ماما ما يتخبى عنا شي نحن هعهععع .. ماتشوفينها ودرت التنانير والقمصان كله تلبس كنادير الحينه..
    وحده : هييه هييه وبعد النعال مسطحه ...
    نوره : وييه يعلكن صدق انكن حرييم.. بوي انا ومريوم مايخصنا فها الشغلات..
    فلانه : لالا وازيدكن بعد المس حااااااامل جان ريتن..
    مريم : عاااده لااا الا هااي ..
    فلانه : ليييش يعني .... خخخخخخخخ
    مريم : لاااا ... الحينه الحامل بتم اتناقز بالله عليج.. والله ماشفتنها مساعه شقى تناقز تقول سبال .. يايه طر من حجرة الابلات تبى تلحق على حصتها وتربع وهيه تناقزوالشعر الله الله كيف يناقز وياها .. هلكتنا من الضحك ...
    فلانه : متى هااا والله فاتني .. ثرني انا وين كنت ...
    نوره : والله فنتكه .. انتي فديتج كنتي سايره ادردعين ماااي..حد قالج

    وتمن البنات حشره وسوالف وتنكيت على الابلات وقامن يغنن ويشلن هاذيج الشلات.. ووحده اتيب الزباله وتجلبها وتيلس على الطاوله ووتجلب الزباله اطبل عليها (تقول معلايه) .. مريم ونوره الا اييولن ويرزفن لا والحبيبات اييبسن بعد
    ( شو خلن من الاولاد ..) ورن الجرس ويتهن الابله اللي عليهن...

    ــــ بالباجر.. في بيت بومحمد ـــــــ....
    مريم فالطبخ تزهب ويا الشغلات العشى وتسوي السويت ( ربة بيت يعتمد عليها ) لانها كانت عازمه ربعها وبنات صفها عقولتها انرفه عمارنا قبل امتحانات نص السنه ..
    مريم : امااااااااااااااااااااايه .. تعاالي لحقيني نسيت الكيكه فالفرن واحترقت... افف شو ها البنات بين وانا بعدني لووث..
    حصه : وخخخخ انا اسوي احسن عنج .. لو مخلتني انا اسويــــ.. ( ماكملت كلامها.. لان. مريم صرخت فويها..)
    مريم : حصوووه انجبي انتي محد غيرج ملعوزني .. ظهري من المطبخ...
    حصه : جب ايجبج.. بيت ريلج هوه ولا مطبخه عشان تروغيني ( وتحط ايدها على خصرها )
    اتي الام : شوو مستوي عندكن حشى نفسي اشوفكن فيوم مصافيات وتسولفن هاكن نوره وشما ما جد يوم شفتهن يضاربن.. مب انتن..
    مريم : امايه فديتج ما شي وقت طاعي العشى وخلي البشاكير يرتبنه انا بدق لعمي ناصر عشان اييب السويت من هوت بريد هو مساعه قايل بييب لكني قلتله انا بسوي مادري انه كل شي بيخترب ...
    الام : توكلي انتي..
    مريم : حصووه العوده نفس ماخذتي الاستشواار تردينه فاااهمه..
    حصه : تولمي..
    مريم : امااايه شوفيها..
    حصه : انزييين انزيين..
    ............................
    بالنسبة لعايلة مريم ابوها هو اكبر واحد (خليفه) وعياله بالترتيب مريم,حصه عمرها 14 سنه .. وعليا وعمرها 4 سنين ومحمد اخر العنقود وعمره سنتين ...
    ابو مريم عنده اخت اصغر عنه معرسه وتسكن فالعين اسمها لطيفه.. وعقب ابو فاطمه (سيف) وعقب ناصر معرس من سنتين وماخذ وحده من اهاليتهم اسمها موزه وهو يسكن فبيت العايله مجابل بيت قوم مريم وفاطمه طبعا ويا امه وابوه (الشواب)......
    .... تكشخت مريم وفلت شعرها المتموج القصير الحلو ولبستلها بدله كشخه .. ماحطت ميكاب وايد على ويها ( ماتعيبهن ها السوالف) اللهم لعبت فعيونها الدعج الحلوات... ويت نوره وشما وفاطمه وكانن اول الحضور.. ويلسن الاربع يرتبن الصاله...
    مريم : نواري انا حلوه .. ( سؤالها المعتاد لنوره للمصخره )
    نوره : يالله قمر انتي ..
    فاطمه : له له منو قال موول مب حلوه.. الويه ويه بقره والطول طول نخله والجسم تقول فيل هععهعهعهع
    تستعرض مريم فمشيتها نفس العارضات..
    شما : حرام عليج فطووم .. لالله غزاال منو يروم لها الجسم وها الحلاه... ههيهيهيهيه
    مريم : تتطنزن انتن هاااااا ماعليه انزين... ( مريم مب متينه ولا ضعيفه جسمها متناسب بس مب عايبنها وحياتها كلها رجيم.. لكن عن الطول مبتلشه فيه وحليلها صدقت فطوم يعني .. )
    شما: حشاااناااا ههههههههههه
    نوره : هييه ودكن انتن على الريم.. هاي الريم الشيخه وماخذنها شيخ..
    مريم : فديتها والله هااي هيه الربيعه مب انتن ويا اشكالكن المغبره..
    ودخلت عليهن حصه.. تخبر مريم انه ربعها ين .. واستقبلتهن مريم ويلسن فالصاله سوالف وضحك.. شما سحبت فاطمه وسارن حجرت مريم ويلسن يسولفن بروحهن.. تربعن على شبرية مريم وتمن يسولفن ...
    شما : فطووووم انا ضاايجه..
    فاطمه : من شوووه؟؟
    شما : ماعرف بس احس شرات الياثوم بارك على صدري
    فاطمه : عوذ بالله ليييش..من شووه
    شما: ماادري..
    فاطمه قامت تنبش فكبت مريم...
    شما : شو تسوين..
    فاطمه : احيد مريوم تكنز حلاوه فكبتها ... مادري على منو تقص هيه بسالفة رجيمها هذا وهيه تلط ليل نهار حلاوه..
    شما : الله طفسج.. شوف انا وين وهيه وين
    وتلقى فاطمه جبس ( حجم عائلي >> تحب تشتري ها الجبسات.. والرجيم تسويله طاف عند ها السوالف ) .. وخذته ويلست حذال شما. وتمن يسرطن...
    فاطمه : يلا كملي شو بلااج انتي ..
    شما : ماعرف شو اقوووول .. ( اتوخي) .. فطووم .. بسالج..
    فاطمه : سألي.. ( وتسرط )
    شما( تسحب عنها الجبس بعيد) : خلي عنج السرط وسمعيني اف منج ..
    فاطمه : انزييين قوليي..
    شما : امممممم علي اخووج كيف تعامله ويا البنات...
    فاطمه : واناااا اقول بلاهاا .. حسيت انه علي ورا ها السالفه..
    شما : انزين جاوبيني.
    فاطمه : عاده تصدقين انه علي من النوع الخجول اللي ماله خص فالبنات.. اللي ينفج عندهن انتن بس يعني مريوم وانتي ونوروه لانه ضاري عليكن.. ولا هوه ماله خص فحركات الشباب.. تحيدينه تراج ..
    شما : صح انزين احيده مب مال حركات لكن اللي يسويه فيني ها من الخجل..
    فاطمه : ها ها هاااا لا انتي حاله مستثنااه..
    شما : انزين انا ماسويتله شي.. ليش يعاملني جيه .. اقل شي يحترمني انا مب الياهل اللي يحيدهاا..
    فاطمه : انتي ماعندج سالفه اذ بتمين تفكرين بسواياه وياج.. شوفي انا وياج من ناحية انه المفروض يحترمج.. بس شو اسوي بخويه الطفس.. والله وعيزت منه من كثر ماقوله مالك خص فالبنت الا يتم يعاندني فاحسن شي انطبه..
    شما: انتي تقولين انطبه لانه اخووج بس انا لااا ما اقدر..
    فاطمه: شو انتي لاا.. ما يهون اطبيينه ( وتغمزلها )
    شما تحمر: خلااص ماشي . طوفي السالفه..
    وتحدر عليهن حصه.....
    حصه : طحت عليييييييكن شو تسووووون .. تحشوون فيني هااا..
    شما : ههههههههههه لا وحيااتج ...
    فاطمه : حشاا هاي طبق اصل من علووه.. حته فالرمسه.( وتقلدهم يوم يقولون ) طحت عليييكم شو تسوون... شوو هاا
    حصه : بلااه علووه مب عايبنج يعني .. شيخج هااا .. ( وحركتها المعتاده .. ايدها على خصرها )..
    شما : ههههههههههههههه قويه.. ليش حصوه انتي ادانين علي؟
    حصه : يالله حد مايداني علي..
    فاطمه : اسمعوا انتوو
    حصه : والله علي طيب مافي حد مثله حته احسن عن مريووم ختيه..
    شما تبتسم وحست بحراره تسري فويها وسكتت.. فاطمه حست ابها لكنها طبت الموقف ماتبى تحرجها اكثر .
    فاطمه : انزين حصوه روحن البنات..؟؟
    حصه : ويه نسيت انا اصلن يايه ازقر شموه لانهم بيروحون..
    شما : الحيينه
    حصه : هيه الكل روح ونوره تترياج تحت..
    وروحن البنات كلهن وروحن شما وفاطمه ونوره وتم البيت خلا على مريم... يت فترة المراجعه وبدا الكل يذاكر ويجد .. ويت الامتحانات وخلصت .. وبدت اجازة نص السنه ... شما وفاطمه مزبنات على النت .. وسوالف وضحك والانفايتات ويا الربع.. والملل كله معقوق على مريم ونوره اللي ماعندهن غير التلفون يرضعنه وقراية القصص والروايات...
    مريم مدمنه على القصص والروايات واكثر شي روايات عبير واحلام.. اما نوره على روايات وقصص بوليسيه اكثر شي وتقرى لاجاثا كريستي ..
    كانت نوره متصله لمريم تسولف وياها .. بس كانت مريم ساكته وماترمس....
    نوره : حوو بلاج صااخه..
    مريم : صبري صبري اقرا النهايه..
    نوره: نهااية شوو ...
    مريم : قصة حب في الصحرااء.. والله روعه نويير صيحتني القصه...حرااام مااتت..
    نوره : يعلهاا الموت شو تبينها ماترزا علييج.. اتصدقين من بدت الاجازه ولين الحينه يمكن مخلصه كم روايه لاجاثا.. جان اقرى موعد مع الموت وجريمه فالجو والارث الدامي.. وواايد بعد ..
    مريم: حشى كله مووت.. انا ماحب .. تحيدين اموت على قصص الحب




    نوره : يويلي على الرومانسيه انا .. انتي اللي يشوف خبالج مايقول ورا ها الخبال انسانه رومانسيه ..
    مريم : هيهيهيهيهي حليلي. يالله ينورووه متى بنحب نحن شوو هاا .. ابى اكتب خواطر حب بس ماروم .. ما القالي الملهم..
    نوره : هعهعهعهعهع خلاص انا ملهمج..
    مريم : سيري لااااه ابا يكون ريال وحليو عشان احبه ويكون ملهمي..
    نوره : عندج ولد عمج علي خليه يلهمج..
    مريم : ماالقيت مووونه اظني بدال ما اكتب كلمة حب استلهمها منه بكتب عن البووش والجعادين والجت والسبوس..
    نوره : خخخخخخخ الله قطع سوالفج... ابوي البنت المفروض ماتحب ولا تفكر فالحب الا عقب ماتعرس .. وعندها ريلها تحبه على كيفها..
    مريم : متى انزين بنعرس... ( تتمصخر .. )
    نوره: يوم بتعرسين بخبرج.. ككيكيكيكيك
    وتمن يقرقرن .....

    ـــــ في بيت بو علي ـــــــ
    بعد الغدا يلسو يسولفون...
    فاطمه : ابوويه خاطري اسير البر ودووونا قبل ما تبدى المدارس..
    ابو علي: انا ها البوش مخللي بال يا فطيم..
    ام علي: انزين يالله ما بيستوي عليك شي يوم بتودرهن يووم.. ود عيالك يستانسون.. وبنعزم اخوانك ولطيفه اختك تراها بعد هنيه وماحطنا وياها من يت.. وبعزم بعد ام حمدان وعيالها.. ( لانهن كانن ربع )
    ابو علي :..لطيفه ماظنتي بتم جنها باجر بتروح ..
    ام علي : هيه حليلهم من اسبوع وهم هنه زادنه احمد ياي ... ( فاطمه هنيه بحلقت عيونها وطرطرت اذونها)
    ابو علي : مادري والله ريلها مسافر ترا اكيد احمد بيردهم..
    علي : احمد ولد عمتيه اليوم ياي لقيته وانا راد من المسيد .. بيروحون باجر لانه هو بيبدى دوامه الاسبوع الياي..
    ام علي : هيه عشان جيه بيروحون باجر
    فاطمه : انزين ابويه شو قلت الحينه ؟
    ابو علي : يصير خير ..
    فاطمه مشققه انه شما بتي وياهم : لالالا ابويه يصير خير هااي يعني عقب سنه .. الله يخليك.. شحلاته البر ها الايام براد والعشب الله عليه..

    علي : يغمضوون والله ودهم ابويه..
    فهد : باباه حلاام ودناا
    فاطمه : هيه فهود قوله.. ( فهد اخوهم الصغير وعمره 4 سنوات )
    ابوعلي : هههههههههه فطيم بعد ..خلاص على الله انشالله انتو حددو اليوم وقولولي..
    ...........
    ركضت فاطمه عند التلفون وادق لشما وتخبرها بالسالفه .. شما تشققت واطرطرت وخبرت نووره وسونها حفله الا عرس بعد.. وطبعا ما قالن لامهن عشان ماتتحراهن انهن هن اللي ورا السيره.. ودقت لمريم بعد وخبرتها وسوت هيه الثانيه عرس شكبره.. طبعا ها السيره كانت مريم وفاطمه مخططات الها ويت الصدفه انه ربعهن بيكونن وياهن .. ( ورب صدفه خير من الف ميعاد )..
    ...............
    العمه لطيفه كل عيالها اولاد وعندها بنت وحده.. اكبر واحد احمد يدرس فالجامعه سنه ثانيه يدرس هندسة كمبيوتر.. عبيد اصغر عن علي بسنه .. سالم كبر حصه خت مريم .. جاسم عمره 6 سنين .. خالد وخلود توأم وعمرهم سنه...

    ــــــــ في بيت بوحمدان ـــــــ
    يرن التلفوون.. وترد الام وتمت ترمس ويا ربيعتها.. والبنات يالسات حذالها يصوخنها شو تقول...
    وعقب زنه من ام علي وافقت ام حمدان على السيره وماحبت بعد انها ترد ربيعتها بس كانت متلومه منهاا.....وعقب ما سكرت..
    نوره : لييش امايه وين معزومه انتي..
    الام : يالله اونكن ماتعرفن..
    شما : هيهيهيهيهي لا مانعرف..
    الام : عايشه عازمتني انا وعيالي على البر وقالت لا تيبين شما ونوره.. هههههههه
    نوره : ام شموه ؟ عيل براااينا من غير عزيمه بنسير
    شما : هيه والله امايه امبونا ليحاان..
    الام : خسالله عدوكن.. زين يتكن طلعه عيل خلاص امبونا معزمين نسير خورفكان بس شكلنا مابنسير..
    نوره : لاا والله بنسير السيرتين مااشي مايخصنا...
    شما : متى السيره امايه..
    الام : يوم السبت...
    نوره : واليوم الخميس.. بعده يعني تحريت بااجر..
    الام : لا بااجر عرب بيوونا ترااه ... و اباكن تنشن من وقت تفازعني.. جان تبن تسيرن
    نوره : انشالله امايه.. من العين قبل راس الخيمه هيهيهيهي .. بس منووه بيي؟؟
    الام : ربيع ابووج مال العين..
    نوره : سعيد الشامسي.. !!!!!!!!!
    الام : هييه
    شما : والله من دهر مايوونا .... غريبه .. وحرمته وعياله بيون؟ مها بتي؟؟
    الام : اظني..
    نوره : امايه ليش نحن مانسيرلهم واايد اخر مره سايرين يوم انا فالاعدادي ..
    شما : هيه والله يوم انتو عندكم ربع خارج حدود الشمال ليش ماتزورونهم وايد..
    الام : يالله يا انتن موتكن على الحواطه..
    .......سعيد ربيع ابو نوره .. ربع من كانوا فالجيش .. يزاورون بس مب وايد .. يعني اكثر شي سعيد اللي ايي عشان البوش وها السوالف ... عياله بالترتيب.. عبدالله معرس جريب وماخذ بنت عمه.. سالم سنه رابعه فالجامعه يدرس هندسة كهربائيه.. هند سنه اولى فالجامعه.. مها كبر شما.. مايد 10 سنوات.. عهود 8 سنوات...
    وروحت عنهن امهن .. وسارت نوره ادق لمريم اتخبرها انه السيره اتحددت وامها موافقه.... وعاده يالله شقا فرحتهن ماتنوصف مووليه... وخبرتها عن العرب اللي بيونهم .. ( تفاصيل حياتها اليوميه كلها )... ربع ما ينلامن ........
    ---------------------------------------------------
    ـــــ في بيت يد مريم وفاطمه ــــــ
    الكل كان مجتمع هناك يوم الجمعه (يوم العائله) .. بعد الغدى تيمعوا الرياييل فالميلس ..والحريم فالصاله ..
    فاطمه(اليدة) : ها متى عزمتوا اتسيرون البر ..
    ام علي : مادريبهم والله عيالج .. قالوا باجر بنشوفهم عاده نحن ..
    لطيفه : خساره ما بنسير وياكم ..
    ام محمد : يالله يخويتيه شحقه ماتمون كمن يوم .. انزين بعدها المدارس ..
    لطيفه : تراه احمد باجر دوامه يقول وماعندنا حد يردنا ..
    ام محمد : الدريوليه موجودين انزين ..
    لطيفه : تحيديني ماداني الدريوليه .. يعلني بلاهم...
    ام علي : يحيج انتي .. عندج ولد يوديج ويردج .. الا نحن منو عندنا ..
    لطيفه : هاهاهاها انشالله بيكبرون عيالكن وبيودونكن وين تبن وبتفتكن من حشرة ها الرياييل ...
    وتمن يرمسن ويسولفن عن فلان وعلان وعن وعن وعن ( حريم ماينلامن )
    مريم تأشر لفاطمه عشان يظهرن من عند الحريم .. ملن من سوالفهن ..
    وهن طالعات من الصاله لاقفن احمد ولد عمتهن ...
    احمد : السلام عليكم ..
    مريم : وعليكم السلام والرحمه . حيالله هل العين
    احمد الله يحييج .. شحالكن بينيات شو مسويات ..
    مريم : الحمدلله ماشي الحال ..
    احمد : وانتي فطوم هب ماشي الحال..
    فاطمه : هيهيهيهي لا عاطي بريك ...
    احمد : ههههههههه الله يغشج وياها سوالف ...
    ويروحن .. وقبل ما يدخل .. ترد فاطمه عشان ترمس احمد ومريم سارت حجرة ولقت عيال عمتها وعمها وخوانها الصغار ويلست وياهم ..
    فاطمه: أعمااااااااد ... ( اونه احمد )
    ويلف احمد ..
    احمد : ههههههههههه اعمااد هاا .. هاه شو تبين ..
    فاطمه : اممممممم اممممم اممم
    احمد : يلا قوولي يا الدلوعه..
    فاطمه : له له له ماهقيتها منك انا دلوعه ..
    احمد : والله انج مشاكل .. قولي شو تبين مستعيل ابا ازقر امايه عشان تزهب بنروح الحينه ..
    فاطمه : انزين لييييييييييييييييييش
    احمد : شو ليييييييييييش
    فاطمه : امممممم ليش ..
    احمد : فطووم بكرخج تراني .. قولي شو تبين ...
    فاطمه : حرام عليك انته شوو هاا مايلستو عندنا واايد .. شحقه مستعيل تموا يومين .. باجر بنسير البر نحن ونباكم ويانا حراام غمظوني خوانك يبون يتمون ..
    احمد : انتي قولي منو مطرشنج .. محد غيره عبود صح ولا..
    فاطمه : لاوالله .. لاطرشني ولا شي .. يعني حرام اانا اقول .. انا ابغيكم اتمون والله احمد ( يبتسم ) : انتي حركاات .. قولي منو تبين يتم ..
    فاطمه : شو منو ابى .. اباكم كلكم ..
    احمد : لا حددي ..
    فاطمه : وتقول عني انا حركات ويا ويهك ...
    احمد : ادريبج تبيني انا اتم هااا هاهاهاها
    فاطمه : ماالت .. وايد واثق .. ساد ليل نهار وياك ع المسن .. عفتك بعد شو ماباك اتم .. مب لازم اصلن اتمون روحوا احسن..
    احمد : فديتج يوم تعصبين انتي ...
    فاطمه : هي هي هي سخيف .. ( وتروح )
    احمد : فطووم صبري..
    فاطمه : خيير..
    احمد : اممممم اممممم
    فاطمه : اووه
    احمد : ههههههههههه خلاص خلاص لا طنجرين يا الخاله .. والله عشان خاطرج بخليهم يتمون ..
    فاطمه : والله والله .. اشكر فنك انا .. وانته مابتروح بعد صح ..
    احمد : ليش ماتبيني اروح ..
    فاطمه : لاعادي كيفك ( قافطه )
    احمد : انا عادي مب لازم اداوم باجر لانه بس تسجيل وانا مسجل وخالص .. بس
    فاطمه : شوو
    احمد: تبيني اتم ولا اروح ..
    فاطمه : قلتلك كيفك ..
    احمد : لا ابا رايج ..
    فاطمه : خلاص عيل روح هيهيهيهيهيهي ..
    تركض فاطمه عشان مايزقرها وهيه فرحانه انه احمد بيتم ..
    احمد : طااعوا هاي انتوا ماعليه انزين عيل والله لروح .. خلج تموتين من القهر .. دوري حد غيري ينكت وياج باجر يا البزيا ..
    ويدخل احمد عند الحريم .. ويقول لامه انه بيروح وبيردلهم عقب كم يوم .. وترخص منهم وركب سيارته وروح .. مع انه الحريم قنعنه يتم بس ماطاع ..
    مريم : شو تسولفين وياه ها الكثر ..
    فاطمه : ماشي بس اقوله انا نباهم يتمون ..
    مريم : يتموون هاا
    فاطمه : هيه يتموون.
    مريم : يعني مايتم ..
    فاطمه : جب انتي انزين ..
    مريم : ههههههه خلاص بنجب .. يويلي ع المستحى..
    فاطمه : مريووم بس تشوفين اليهال هنيه ..
    مريم : قوومي انزين خبريني بكل شي قالج اياه ..
    ويظهرن ..
    فاطمه : ماشي قال عشان خاطري بيتمون شفتي انتي ..
    مريم : يحيج والله .. ( وتبتسملها )..

    فاطمة من عرفت النت عرفته على ايد احمد .. هوه اللي علمها ودومه يرمسها ع المسن .. تقريبا اسراره كلها عند فاطمه .. حتى لوكانت اصغر عنه باربع سنين بس هو وايد يرتاحلها يفضفضلها بكل شي عنه ..حتى بسووردات ايميلاته عندها ..
    فاطمه بعد ان ضاقت ولا تكدرت ترا مالها غير احمد صح شما وياها دوم .. بس احمد يظل مكانته غير .. كل سوالفها فالمدرسه عنده .. ومالها طاري غير احمد واحمد .. شما ونوره ومريم يعرفن بعلاقتهم .. حتى علي يعرف .. بس انه علاقاتهم ماكانت تتعدى الاخوه .. حته انه عادي يخبرها عن سوالفه ويا البنات ولا بعد هيه تخبره كيف يعامل البنات وكيف يقردنهن .. كانت وايد متعلقتنه .. ومافكرت فيوم فحالهم كيف بيكون لو تفرقوا!

    يتبع ,,,,




    المصدر: منتديات نبض الامارات







    التعديل الأخير تم بواسطة عنود الامارات ; 14-07-10 الساعة 01:06 PM
    عنوووود

    موظفه في مؤسسة امير للتكنولوجيا , خبراء تصميم و استضافه المواقع الالكترونيه .

  2. #2
    عضو فضي
    الصورة الرمزية عنود الامارات
    الحالة : عنود الامارات غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 133993
    تاريخ التسجيل : 28-06-14
    الوظيفة : مؤسسة أمير للتكنولوجيا - قسم ادارة المحتوى
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 450
    التقييم : 26
    Array

    افتراضي رد: رواية اماراتية حلوة وممتعة


    ـــــ في بيت بو حمدان ــــــ
    على الظهر روحوا الجماعه اللي يايينهم طبعا بعد الغدى ..
    امحمدان : يحليلهم والله .. ونسونا بييتهم ..
    نوره : اماايه ليش ماين البنات وياهم ..
    ام حمدان : مادريبهن يايين يسلمون بس .. مابغوا يعذبونهن فالدرب..
    شما : والله لو ادري انها يلست حريم جان ماتكشخت ها الكثر ولا نزلت ..
    ام حمدان : نوره سيري طالعي ابووج اسمعه يزقر ..
    نوره : انزين ..
    وترد .. نوره : اماايه ابويه يباج ..
    ام حمدان : شعنده بعد ... (وتسيرله )...
    شما : ييه الشواب شو عندهم من الصبح وانا اشوفهم يرمسون ويوم ايي يسكتون
    نوره : الله يطفسج .. شي يخططوون شكلهم ..
    شما : يالله يا نووره ما شفتيه سالم شقى غدى ..
    نوره : غربلاتج وين شفتيه ..
    شما : امييه هنه عقل .. يوم حزة الصلاه ربعت فوق وشفت الرياييل وهم يروحون المسيد .. عرفت انه سالم لانه محد ياي غيره هوه وابوه ..
    نوره : يالله جان زقرتيني ويا شكلج ...
    شما : زين جان يخطبني ..
    نوره : افااا يا الخياانه .. وعلي .. ولا نسيتي الغرام والهيام .. افا
    شما : جب جب انزيين ..
    نوره : ههههههه مشاكل .. يوم ينطرى علي بس جيه تغدين .. والله سيري شوفي شكلج فالمنظره .. خخخخخخخخ
    شما : ساخفه ..
    نوره: شو هااا اليهال الزعاطيط قامن يحبن ونحن وحليلنا بعدنا ..
    شما : هبي شو تخرطين انتي ..
    نوره : بسج عاد انتي .. دومها تبين العكس اونها .. حبيبتي انا ومريووم نعرف كل شي ترانا .. ندريبج انج تحبين علي .. وندري انه فطوم تحب ولد عمتها .. بس لاتجادلن ..
    شما : اييه اييييه ايييييه شوو هاااا..
    وتروح نوره عنها .. وشما مصدومه انه اول مره نوره تقولها ها الرمسه .. نوره كانت تتطنز بس يعني مب فبالها شي بس سوالف وتنكيت عليهم .. لكنه شما زاغت وحست انه فالموضوع كشفه .. دوومها ميوده كل شي فقلبها حته فاطمه ما قالتلها شي عنها وعن علي .. مع انه فاطمه دومها ترمسها عن احمد ..
    يعني لو على فاطمه نقدر نقول انها تحب احمد لكن شما اللي عمرها ما رمست !!!!
    -------------------------------------------------------------------------
    و أخيرا استوت السيره اللي يصيحنها البنات من متى .. فجانب يلسن الحريم وجانب ثاني الرياييل .. اليهال يلعبون..والبنات انفردن بروحهن ....
    شما : فطووم بلاج صاخه مب عوايدج ..
    مريم : هههههه مادريتن حبيب القلب محد ترااا ..
    نوره : منوو احمداته ها ..حراام ليش روح ..
    مريم : قالها ما بيروح وقص عليها وروح .
    فاطمه اطالعهن وتقوم وتروح بعيد ..
    شما : ويا ويوهكن زعلت اكيد ..
    مريم : وييه عبالي عادي ماحيدها تزعل يوم نسولف ..
    نوره : دومنا ترانا نعلق وهيه عادي عندها ..
    شما : انا بسيرلها ...فطووووم صبري .. صبري..
    فاطمه : شما دخيلج مابا ارمس ..
    شما : انزين شو بلاج .. شو مستوي ..
    فاطمه : شو يشوفني جدامه انا .. بتاني يقص عليه .. قالي بتم وعقب خمس دقايق ركب سيارته وروح .. والله من امس وانا مضيجه منه .. حته يوم لقيته ع المسن ما رمسته وبندت فويها ..
    شما :الله الله وتقوليلي شرات اخووج وعادي عندج لو يطبج ومادري شو..
    فاطمه : فكيني ..
    شما : هههههههه والله انج حلوه وانتي محرجه ...
    فاطمه : شموووووه عااد .. والله راسي مصدع حتى الرقاد ما طعمته البارحه ..
    شما : يالله حسيتي الحينه يوم تطنشين ..
    فاطمه : شو يعني ..
    شما : مااشي ..
    فاطمه : ادري قصدج علي .. شو في مافي مقارنه .. علي من استوا وهو يعاملج جيه .. بس احمد لاا .. ماجد زعلت منه الا وراضاني .. غير غير مافي مقارنه والله
    شما بحزن : من استوا ... لا الغاليه علي ما كان جيه .. ( وتمت ساكته وشوي لانه دمعه طاحت من عينها )
    فاطمه : شمووه شمووه اسفه والله مب قصدي .. والله كنت متغصصه ..
    شما : لا عادي .. متعوده ..
    فاطمه : والله اسفه فديتج ..
    شما : انتي ماعليج مني .. المهم شو بتقوليله الحينه ..
    فاطمه : خله الخايس .. ولا برمسه .. يروم يجذب عيل هوه..غصه امبوني براويج اياه .. من زمان ماشفتيه ..
    شما : وها اللي محرجبج انتي ... ههههههههه برايه انزين مب لازم اشوفه .. هيه والله من كنا يهال .. وين الحينه يوم ها اخوه نستحي منه
    فاطمه : منو عبيد ..
    شما : هيه .. مايى صوبنا بالمره .. احسن بعد مافينا ننحرج اكثر .. اتخيلي كنا بنتغشى منه اونا ...
    فاطمه : هههههههههه اسميكن ..
    شما : زين يوم ضحكتي بعد ...
    وتموا لين فليل .. وردوا بيوتهم عقب ... استانسن البنات على الطلعه ونسن همومهن .. وفاطمه ردتلها الضحكه اللي من يوم روح احمد وهيه محرجه ومتغصصه .. كالعاده علي من شاف شما تم يشاكسها ويلعوزها .. ونوره فخاطرها شي تبى تقوله لمريم بس مب قادره وأجلته لباجر..

    ــــــ في بيت نوره ــــــ
    بالباجر الضحى ..كانت نوره يالسه فحجرتها وتنعفلها ادور على شي يسليها .. لقت كم قصة بغت تقراهن بس مب قادره موول ..
    نوره : اووه شو ها انا ماعرف اتم جيه .. لازم اقول لمريم ..
    وتركض ادق لمريم ...
    مريم : مرحبتين بالحلوين ياللي نغليهم حييل ..
    نوره : مرحب باجي .. شحالج ..
    مريم : بنعمه .. وانتي شهباتج من عقب السيره ..
    نوره : امره لاتخبرين عني متكسره من الخاطر ..
    مريم : هههههههههه والله مايرزن علينا ها العراقيب .. انا ريولي متورمه يبوج من كثر ما رقيناهن ..
    نوره : يحيج .. ( وتسكت)
    مريم : انزييين وشو بعد ..
    نوره : امممم مريوم ترومين اتين بيتنا ..؟
    مريم : شحقه .. ماوحليج تولهتي عليه امس متفارجين .
    نوره : اباج فسالفه ..
    مريم : سالفة شوو .. قولي زيغتيني ..
    نوره : ع التكه انتي تزيغين .. لا تخافين مب جايده هيه بس ابا شورج فيها ..
    مريم : انزين قوليها الحينه ..
    نوره : لاماقدر بالتيلفون ..
    مريم : انزين طشوونه بس .. طعووم طعوم بس
    نوره : هههههه لا يوم بشوفج بقولج ..
    مريم : انزين انتي تعالي .. امايه ادريبها مابتخليني ... ترا العمه هنه مافينا نسير نحوط ..
    نوره : اهااا .. مشااكل بعد .. انزين خلاص انا بييج العصر اوكي..
    مريم : لا بالله عيل السالفه خطيره .. اوكي اترياج لاتتاخرين ..
    نوره : انزين . يلا انا بخليج الحينه ..
    مريم : فمان الله .

    وتسير نوره عند امها وتقولها انها بسير لمريم .. طبعا امها ماعارضت لانه نوره كانت محتاجه انها ترمس مريم عشان ترتاح وتطمن اكثر لانه مريم ربيعتها واكيد تبى الخير لنوره.. وسارتلها العصر ..

    ــــــ في العين ـــــــ
    احمد يالس كان فالبيت بروحه .. لا ونيس ولا صديق .. متضايج انه فطووم زعلانه منه .. مب عارف كيف يرمسها .. كل مالقاها ع المسن تظهر عنه ..
    احمد فخاطره ( حسبي الله عليج من دقييمه .. شقى شاله عليه .. الحينه كيف براضيها انا .. ماتهون اتم زعلانه .. يالله هاي الغلا كله .. انا يوم بسير راس الخيمه باجر برمسها بشوفها شبلاها .. يالله هيه قالتلي تراها اروح .. هههههههه مشاكل اليهال يوم يزعلون )...
    ويسمع رنة تليفونه .......
    احمد : يا مرحبااا السااع هلا والله بو الشباب ...
    سالم : بالمهلي ... شحالك بوشهاب ..
    احمد : بخير وسهاله .. و شحالك انته ..
    سالم : يسرك حااالي يا خويه ..
    احمد : يالله يا القاطع .. ماترزا علينا ها الاجازه يبوك .. من اسبوع ماتصلت ولا حد سمع صوتك ...
    سالم : هاهاهاها مشااغل عاده شفت شقاايل الدنيا ..
    احمد : الله شااغل ها الكثر .. شو من المشاغل هاي اللي تلهيك عن ربعك هااا ..
    سالم : كل شي فوقته حلو ..
    احمد : ياحافظ عليك .. انزين انته وين .. والله اني ملااان ابا احووط .. ومضااايج
    سالم : شو مضايجبك..
    احمد : نااس وانا اخووك
    سالم : واويل حالك.. ومن ها الناس؟
    أحمد: كل شي فوقته حلو.. نيهاها
    سالم : اونه .. انزين يلا قم اترياك فالقهوه انزين ..
    احمد : اوكيك ساعة زمان وجاي ..
    سالم : انزين لا تتاخر يا المصيري .. باي .....
    وسار احمد عند ربيعه .. صدقاتهم مب جديمه ... بس هم مترابعين وهم فالجامعه .. لكن اللي يشوفهم يقول عنهم ربع من هم يهاال .. متوادين ومصافين شرات الاخوان .... صح امبينهم فرق سنتين لكن ما اثر عليهم فيوم ..

    ــــ في بيت بو محمد ـــــ
    مريم كانت يالسه ويا امها وخوانها الصغار .. شافت سياره داخله البيت وعرفت انها نوره .. ربعتلها برع ..
    مريم : هلاا نوااره ..
    نوره : بالمهلي ..
    مريم : اقربي ..
    ويدخلن البيت وتسلم نوره على ام مريم وحصه ..
    الام : شحالج امايه ..
    نوره : بخير وسهاله خالتيه شحالكم انتو ..
    الام : الحمدلله .. شحال امج وخوانج ..
    نوره : يسلمون عليكم ..
    الام :الله يسلمهم .. يلسي امايه ..
    مريم : لا بنسير فوق نحن ..

    ويصيح محمد ..
    نوره : فديته بلااه ..
    مريم : خليه برايه من يشوف حد واقف ولا وحده منا لابسه عباه يصيح .. يتحرانا بنسير مكان ..
    الام : تعالي شليه عاده الحينه ما بيسكت ..
    مريم : اماايه خلييه عندج ..
    نوره : لا برايه انا بشله .. فديته انا ..
    حصه : اسرار ها الكثر ..
    الام : صه انتي ..
    نوره : ههههه لا اسرار ولا شي ...
    الام : ماعليكن منها سيرن ..
    عليا : ماماه انا بثير وياهن بعد . ليش حمودي بث ..
    حصه : انتي تفيزري هنيه .. يوم بتعرفين ترمسين عقب بيودنج ..
    والكل يضحك على حصه اللي من حد رمسها كلمه ردت عليه بعشر.. وعقب يسيرن البنات حجرة مريم ...

    مريم : يلا بسرعه قوليلي كل شي بسرعه ..
    نوره : يالله هيدي عليه .. خليني اتنفس انزين ..
    مريم : لا ماشي .. يلا قولي ..
    وتخبر نووره مريم كل شي ميودتنه فقلبها من يومين ... مريم كانت مب مصدقه اللي تسمعه وع كل ساعه تجذبها .. ونوره تواصل وتخبر ..
    مريم : انزييييين قوولي حلو ولا ..
    نوره : طااعوا هاي ماهمها غير حلو لا ...
    مريم : انزين قوولي ..
    نوره : امم انا ماشفته بس عقولة شما حلوو .. تعرفين ماعرف شكله من زمان ماشفته ..
    مريم : شو اسمه..
    نوره : سالم ... سالم الشامسي ..
    مريم : هييه ... وقلتيلي ابوه ربيع ابوج ..
    نوره : هيه من زمان ربع من ايام الجيش ..
    مريم : انزين ..هوه اللي يباج ولا هله ..
    نوره : وانا شدراني .. قلتلج تراه يوم الجمعه كانوا يايين ورمسوا ابويه فالسالفه .. وامايه قالتلي .. وانا ماقلت شي ..
    مريم : يعني ما تبينه ..
    نوره : لا انا ماقلت جييه .. بس بعدني صغيره ..
    مريم : سيري لااه شو صغيره .. الحينه الرياييل مايخذون غير البنات الصغار اللي توهن مخلصات مدرسه ..
    نوره : لا والله .. ودراستي ..
    مريم : شرطي عليهم انج تكملين .. انزين هو يشتغل ولا شو ..
    نوره : لا بعده يدرس .. يعني شويه وبيخلص ..
    مريم : شو تخصصه ..
    نوره : اظني هندسة كهربائيه ..
    مريم : رووح كهربجي بيغدي عيل .. والله شي عيل ..مثقف ومابيعارض على دراستج .. بس
    نوره : شو كهربجي انتي بعد .. دراسته الها خص فالكمبيوتر اكثر ي .. يصلحهن وجيه مبرمج يعني على حد فهمي .. انزين بس شوو ..
    مريم : ماجنه العين بعيده عنا ..
    نوره : هو جذيه ترا .. ها اللي مخوفني .. اني بروح بعيد عن اهليه ..
    مريم ( موخيه ) : اهلج بس ..
    نوره : فديتج مريووم .. اكيد بعد عنج .. والله ها اللي مخلني متردده اني ببعد عنكم وعنج انتي بالذات مريوم ..
    مريم ( تبتسم ) : فديت رووحج الغاليه .. نوروه فديتج لا توقفين فويه النصيب .. خلي عنج هلج وخليني عنج .. شوفي لمصلحتج .. ودامنه ريال والنعم صاحب ين وخلق .. لا تفرطيبه موول ..
    نوره : ها شورج ..
    توقف مريم وتعطي ظهرها لنوره وهيه تغالب دمعه بتزل من عيونها..
    مريم: هيه نعم .. يوم انه عاني من العين عشانج اكيد يباج وشارنج ..
    نوره : ...........
    توقف نوره وتلوي على مريم وتصيح ..
    نوره : والله يامريم عمري مافكرت اني بنحط بموقف جييه .. عمري مافكرت اني بتخير بين هلي وحبايبي وبين اللي بياخذني..عمري مافكرت فيوم اني ببتعد عنج .. ولا عن اهلي .. انا مابا اعيش فارض غير ها الارض .. هاي ارضي اللي تربيت وعشت فيها كيف اخليها ..
    مريم : نوااري فديتج .. انتي تبين شوري وانا قلتلج اياه .. انتي فكري زين الغاليه قبل ماتردين لأهلج .. ترا الريال مايتعوض ..(واطالعها وهيه تبتسم )... ومن رمستج عنه حسيت انج تبينه نوروه لا تعاندين .. بس انتي هدي عمرج ولا تتوترين وفكري زين .. وعسى ان تكرهوا شيئا وهو خير لكم .. وتمسح دموع نوره..
    نوره : ........ (وتبتسم )
    مريم : ايه يا بنت ازغرط ولا لا ...
    نوره : استني شويه ..
    مريم : يابنت خير البر عاجله ..
    نوره : ماتيوزين عن سوالفج ..
    وتمن يسوولفن ومريم كل ماطيح عينها بنوره اتم ساكته غصب عنها .. كيف ربيعتها والغاليه على قلبها تروح عنها بعيد .. ماتتخيل ها الشي .. فقلبها حزن وضيج شكثره لاكنه لاجل خاطر نوره ماتظهره .. وتبينلها العكس....
    ------------------------------------------------------------------------------
    الصبح ..العمه لطيفه تتصل لولدها احمد .....
    لطيفه : مايرد ها الفرخ مادري شعنده ..
    اليده : مساعه وين قالج واصل ..
    لطيفه : مساعه واصل الذيد .. يعني الحينه اكيد فراس الخيمه ..
    اليده : ردي دقيله انزين ..
    لطيفه : قلبي قابضني عليه ..
    اليده : تعوذي من بليس ماعليه بااس .. انشالله بيوصل الحين ..
    فاطمه كانت فبيت يدها وهيه خاطفه سمعت عمتها ويدتها شو يرمسن ..
    زاغت واسودت الدنيا فعينها . . حست انه احمد شي فيه .. تمت تلوم عمرها ( يالله يعليني كله مني هاا .. لو قلتله يتم جان مااستواله شي .. ياربيه الحينه وين هوه .. وييه اخافه الا مسوي حادث عشان جيه مايرد على عمووه .. يارب يارب يارب .. يالله مايكون شي فيه .. يالله لاتخليه يتعور .. ) ودمعت اعيونها .. وسارت بيتهم تركض ..
    لقت علي اخوها . ...
    فاطمه : علي علي ..
    علي : خيير ..
    فاطمه : دق لاحمد ولد عمووه بسرعه ..
    علي : شو تبينه .
    فاطمه : انته دقله واطمن عليه ..
    علي : خايفه عليه ...
    فاطمه : علي مب فايجتلك .. انته دق طالعه وين هوه .. امه دقتله وقالها انه فالذيد وعقب ردت ادقله وما رد عليها كم مره ..
    علي : غربلات بليسه .. حركات يبى يزيغ امه بعد ..
    فاطمه : دقله انته دق .. يمكن شي مستويله ولا وقفت السياره عليه ولا شي ..
    علي : لو وقفت السياره جان دق ياا عبيطه مب مخلي تلفونه يرن ومايرد ..
    فاطمه : برايك لا ادق انا بسير ادقله من البيت بذلني يعني انته ..
    علي : تروومين انتي يويلج فطوم .. استحي على ويهج .. بعد جدام ويهي تقول ..
    فاطمه : والله مب غريب هوه .. ولد عموه انزين ..
    علي : فطوم عقلي انتي مب ياهل الحينه تراج .. كل ماسويتي شي ربعتيله وقلتيله .. انتي حرمه الحينه .. باجر بيفتحله بيت وبيكون عنده حرمه وعيال شوبتسوين عيل انتي ..
    فاطمه وخت وقفطت من رمسة اخوها .. من كلام اخوها حست انه اللي تسويه غلط .. بس هيه فنظرها كان شي عادي لانه ولد عمتها ومن كانت صغيره وهيه متعلقتنه .. يعني عادي .. بس مافكرت انها الحينه كبيره وانه احمد استوى ريال ممكن انه يخطب فأي وقت .. دخلت لبيتهم وسارت حجرتها وهيه تفكر ومستهمه على احمد .. تمت فاطمه حابسه عمرها فالحجره من عقب كلام علي الها وبعد ماتبى تظهر لانها ماتبى تسمع عن احمد خبر مب زين ...
    أما احمد كان نازل من سيارته ومخلي التلفون .. ويوم رد مسك التلفون ..
    احمد : والخيبه اسميها الوالده حارقه التيلفون ... يالله تراني قايلها بيي .. ودقلها .
    لطيفه : احمد ابوويه وين انته ليش ابطيت علينا شحقه ماترد على التيلفون ..
    احمد : بل بل بل شوي شوي امايه فديتج ..
    لطيفه : انته بخير ... عسى ماتعورت ..
    احمد : هاهاهاهاها امايه انا بخير ماستوالي شي والله .. بس نزلت ونسيت التلفون فالموتر..
    لطيفه : جيه نازل ثرك .. وين سرت ..
    احمد : سرت اييبلي كم شغله ..
    لطيفه : انزين ابويه تراك ابطيت علينا ... ساير فديتك انزين لا تسرع..

    احمد : هاهاهاها امرج ست الحسن ..
    وبعد ماطمنت العمه عليه قالت لامها ... علي كان ويا عبيد ولد عمته يالسين .. ويت لطيفه وخبرت عبيد انه احمد بخير ومافيه شي ... علي اول حد فكر فيه هاذيج الساعه اخته فاطمه ... قال بيدقلها ايطمنها .. يعرف انه مابيهدالها بال ..
    انتين(الخدامه): هيلو
    علي : حوو فطوم وينها .
    انتين : فااتوم داكل هجره مال هو ..
    علي : انزين سيري بسرعه زقريها ..
    انتين : انتي شو يريد..
    علي : ويعلج اقولج زقريها بسرعه .. يلا جلدي..
    انتين : جين جين شو ها .. كله جنجال ...
    وتزقر فاطمه من فوق .. واللي كانت مب راضيه تظهر .. ويوم قالتلها الخدامه انه علي اخوها يبغيها .. حست انه السالفه فيها احمد .. ترددت انها ترد ع التلفون ولكن توكلت وردت عليه .
    فاطمه بصوت واطي : الوو
    علي : ابشري ولد عمتج بخير والحينه فالطريق..
    فاطمه : صدق والله
    علي : هيه توه مرمس عموه ..
    فاطمه: فديتك والله .. طمنتني..
    علي : غامظتني كنتي وحليلج . ولا امبوني مابدقلج ..
    ويسكر عنها . واخيرا ردتلها الروح وبدت تظحك ودقت لشما وخبرتها السالفه ..
    ويلست فحجرتها اطالع من الدريشه الساير والراد واطالع متى احمد بيوصل.. لانه حجرتها اطل على الشارع وعلى بيت يدها ... وشويه ..
    فاطمه : شموووه احمد وصل وصل وصل..
    شما : والله .. شدراج ..
    فاطمه : تراني اقولج اشوف بيت يدي من الدريشه .. هاكي سيارته .. هاكووا ينزل من سيارته ..
    شما : يويلي عليج ..
    فاطمه : والله ماتعرفين شقايل زغت عليه ..
    شما : ها الكثر تحبينه ..
    فاطمه : شموو تعرفين انتي انه مب حب ..
    شما : عيل شو ها..
    فاطمه : ماعرف .. بس انا عنده مثل الاخت .. كله يعاملني كأني ياهل .. لا ويسميني طفلتي .. يعني مايفكر فيه فهمتي..لا تخلني اوهم عمري
    شما : هاهاهاهاها بنشوف وانا بذكرج هاذيج الساعه انزين
    فاطمه : شموو يطالع صوب بيتنا توه ..
    شما : يدور على حبيبة القلب..
    فاطمه بصوت واطي )يليت والله ..
    شما : شو
    فاطمه : ماااشي .. الحينه دخل البيت ..
    شما : يعلج من جاسوسه ..انزين سيري بيت يدج الحينه .. تراهم بيروحون خلاف .. يعني مابتشوفينه ..
    فاطمه : لو الموت مب سايره .. نسيتي اني زعلانه منه.. المفروض ايي يراضيني
    شما : ييه يييه مايرزاا عليه الريال ..
    فاطمه : برايني .. هوه ياب العوق لعمره ..
    وعقب سكرت عنها وسارت ادورلها شي تاكله .. لانها ماكلت ولا تغدت من زيغتها والحينه حست باليوع يقرصها ..

    ــــــــ في بيت العايله ــــــــ
    العصر الكل كان متيمع هناك عشان يسلمون على لطيفه قبل ماتروح ..
    احمد كان يدور على فاطمه امبينهم لكنه مالقاها .. زقر على مريم عشان تسيرله خاري..
    احمد : الريم وينها فطامي ؟
    مريم : اامممم ماعرف اكيد فبيتهم .. ليش تبغيها ضروري ...
    احمد : ترومين تزقرينها .. فاتنه عليه من متى وماعرف ليش...
    مريم : ماتعرف ليش ..هيهيهيهيهي انزين كم تعطيني عشان ازقرها .
    احمد : الريييم عااد ..
    مريم مجتفه ادينها واونها تفكر ..
    مريم : لازم شي .. عمرك شفت سياره تمشي بليا بتروول..
    احمد : مريووووووم يلااا عااد زقريها .. بعطيج اللي تبينه ...
    مريم : اوكي انا بسير ازقرها الحينه . وانا فالدرب بفكر شو ابى انزين ..
    احمد : كفو بنت الخال ..
    وتسير مريم بيت عمها ....... وفاطمه عندت وماطاعت تسير ويا مريم .. مريم ردت بيت يدها .. ولقت احمد يالس عند الدروازه ..
    احمد : وينهاا ..
    مريم : ماطاعت اتي ..
    احمد : انا براويها ها البزيا .. وسار سيارته وظهر منها شي وروح بيت خاله ..
    مريم اطالعه شو يسوي وتضحك ولحقته هيه الثانيه .. ويوم وصلوا

    احمد : هووود يا اهل الباب المبوب
    فاطمه كانت فالصاله من سمعت صوته ركضت فوق ...
    انتين : نعم ..
    مريم : فطووم وين ..
    انتين : سير فوق..
    احمد : يالله يها البنت شو اسويبها ..
    مريم : تقول ريال وحرمته ومزاعلين ... خخخخخخ
    احمد : الريم بلا مصاخه
    مريم : انزين اسفه .. انته قرب فالصاله وانا بسحبها من كشتها ..
    احمد : هههههه الا الكشه عااد ..
    يلس احمد فالصاله شغل التلفزيون وتم يجلب فها القنوات.. سمع صوت .. ويوم لف..
    مريم : ها يبتها لك .. شو بتعطيني..
    فاطمه : مريوم فجي ايدي عورتيني ..
    مريم : انجبي .. يلا احمدووه قول شو بتعطيني ..
    احمد : خلاف خلاف بعطيج ..
    مريم : لا عيووني هب بتاني جدامك تقص عليه .. مالي خص يوم بني العين عما قريب اباك انته تحوطنا فاااهم مب تعقونا ع تجلى الدريوليه ويتمون علوه وعبود متحكمين فينا ..
    احمد : هاهاهاهاها انزين ..شي ثاني..
    مريم: اممم.. بفكر وبردلك خبر عقب..
    احمد: خلااص .. تم يا بنت خالي.. ها فطوم مابغيتي تنزلين..
    فاطمه : نعم شو تبغي ..
    احمد : هبي هبي هبي طاعوها كيف متفتفه ..
    فاطمه : هاا ها ها .. ما يضحك
    احمد : انزين يلسي ..
    مريم : وانا بعد ايلس ..
    احمد : لا انتي سيري هاتيلنا ماي بارد احس الجو متكهرب والبركان يثور واايد اخافه ينفجر علينا..
    مريم : هيهيهيههيهيهي انته احسلك تقول انتي جلبي ويهج ..
    احمد : لا افا بنت خالي اقولها جيه .. انتي سيري المهم ولا تردين .. الا يوم بنخلص رمسه ..
    وتروح مريم عنهم ...
    احمد : انزين يا انسه .. شو بلاج ..
    فاطمه :............................. ( توخي)
    احمد : ليش محرجه رمسي ..
    فاطمه :...........................( توخي اكثر)
    احمد : مابترمسين ..
    فاطمه: مادري..
    احمد : يا عندج .. مادري منو مخلفنه لج انتي ها العناد..
    فاطمه : مادري..
    احمد : انزين ماتدرين .. تعرفين شي..
    فاطمه: ماعرف..
    احمد : ههههههه مشاكل فطامي بعد .. المهم انا بروح الحينه تراني .. بس ماهان عليه اتمين زعلانه .. ولو انتي الغلا ولا ناسيه عمرج ..
    فاطمه: عيل نسيت رمست الغلا يوم قالتلك تم ..
    احمد : هههههههههههه ها الي محرجبج .. انتي ماقلتيلي تم انتي قلتيلي كيفك وعقب قلتي لا تم ولبستيني .. وانا روحت لني قلت يمكن ماتباني اتم ..
    فاطمه: جذااب .. امبونك تبى تروح اصلن انزين .. مادري منو مواعد ...
    احمد : ههههههههه لاوالله .. عيل امبوني بتم وقلت ابا احوطكم ومادري كيف .. بس انتي احبطتيني قلت اكيد مخططات البنات لسيره ومايبن حد وياهن .. وخصه يوم عرفت انه ربعكن وياكن .. فما حبيت اثجل عليكم ..
    فاطمه : هيه تعلث بربعي الحينه..
    احمد : انزين السموحه من الشيخه عااد.. يلا ضحكي قبل لا اروح ..
    فاطمه : ..................................
    احمد : افا يعني بعدج زعلاانه ..
    فاطمه تبتسم : لا..
    احمد يبتسملها فخاطره يشلها ويدوربها نفس ماكان يسويلها وهيه ياهل .. لكن الحينه خلااص ولت هاذيج الايام ..
    احمد : فطامي يبتلج شي..
    فاطمه: شوو
    احمد: بسبتج قوم امايه تحروني سويت حادث .. شفتي كيف..
    فاطمه: كيف يعني..
    احمد : تراه يوم نزلت اييبلج الهديه(ويعطيها الـbox)نسيت التلفون فالسياره وامايه تدق ولاحد يرد عليها..
    فاطمه : اهااا عشاان جذه .. اسميني زغت من خاااطر انا بروحي تحريتك مسوي حادث..
    احمد : يحيج.. زين بعد يوم فكرتي فيه انا الفقير اللي لاقعتني من كم يوم ولاتسألين عني..
    فاطمه: انزين خلاص.. وليش بالله معبل على عمرك وعاني تشتريلي هديه..
    احمد : لاجل عين تكرم الف عين..
    فاطمه: ما يرزا عليك زعليه خخخخخ ..
    احمد : ولو كم فطامي عدنا..
    فاطمه بدلع : هيهيهيهيهي فديتني والله .. اكيد محد غيري عندك
    احمد : لالا عدنا .. بنت ييرانا..
    فاطمه : ها ها ها سخيف .. بنت ييرانكم هااا .. خلاص عيل بيوزك اياها..
    ويطالعها احمد مستغرب من رمستها اول مره اتيبله طاري عرس لا وتقولها بكل بساطه ..
    احمد : لا ماباها ... انا محطي وحده فبالي ويبتسم ..
    فاطمه بغيض: اهاا . اعرفها ؟؟
    احمد : مادريبج ..بس انتي بتعرفين عنها اول حد .. وباخذ رايج فيها واذا وافقتي عليها باخذها واذا ما عيبتج تراني ماباها..
    فاطمه : زيين لين هاك اليوم . انته خلص دراستك اول ..
    احمد يطالعها وفخاطره ( شو تبيني اسويبج يا الغبيه ويضحك )
    فاطمه : بسم الله شحقه تضحك
    احمد : لاماشي .. انزين فطامي
    فاطمه : انزين اعمااد..
    احمد : يلا برخصتج ..
    فاطمه : بتروحون؟
    احمد : هيه مافينا بعد نروح فليل..
    فاطمه توخي: موافجين خير..
    احمد : انزين ماضحكتي يلا ضحكي..
    فاطمه : شو هاا والله انك عجب ..
    احمد: ضحكي..
    فاطمه : نييهاهاهاهاااااااااااااي .. زين جيه
    احمد : ههههههه عبيطه..
    فاطمه : هيهيهيهيهيهي توك تدري..
    احمد : انزين يلا بروح .. تبين شي..
    فاطمه : ابى سلامتك ..
    ووصلته لين الباب..
    فاطمه: احمد ..
    احمد : عوونج
    فاطمه : انتبه لعمرك .. وسااير لاتسرع..
    احمد : لحقتي امايه هههههه .. امرج الشيخه..
    فاطمه: حافظنك الله..
    ويروح احمد بيت يده ...
    مريم : ايواا يا جمييل بتعمل ايه .. بتشوفي حبيب الالب وهو يرووح..
    فاطمه : مريووم عن الملاقه ...
    مريم : عيل والله لتضحكين هههههههه ضحكي فطامي يلا ضحكي .. (تقلد احمد)
    فاطمه : ا يا اللوتيه .. ثرج واقفه تتصنتين و تسمعينا شو نقول..
    مريم : هههههههه لا بس كنت مااره حذال الصاله..
    فاطمه : جذااابه..
    وتمن يتراوغن ..
    مريم مب رايمه تتنفس من الركيض: انزين فطوم منو اللي يحبها احمد..
    فاطمه: منو بعد..
    مريم : اللي يباج تخطبينها له
    فاطمه: اسمع .. يعلج انشالله اونج بس ماره ولاقطه كل الرمسه.. مادري ماقالي منو هيه.. ههيهيهيهيهيهيهي
    مريم : هيه يحليلج اونج ماتعرفينها ... انزين تعالي انفج الهديه نشوف شو شارلج..
    فاطمه : حليله .. مكلف على عمره.. اييه صبري لاتفجينها ..
    مريم : جيه تخافين كاتبلج شي وماتبين تراويني اياه نييهههااااي
    فاطمه : لا والله ... بس انا راعية الهديه المفروض انا افجها..
    وفجت فاطمه البوكس كان فارضية البوكس ورود حمرا محطوطه بشكل مب مرتب عشان تعطي منظر حلو وفوقها محطوط عروسه واايد حلوه مسوايه من الفخار والها شعر طويل حريري وايد حلو .. وفستانها وايد ناعم (شكلها مثل ايميلي عروسة سالي )ومحطي فايدها ورقه.. مريم خذت الورقه وحاولت فاطمه تاخذها قبل لا تقراها بس مارامت لمريم وتمت تقراها ..
    ( طفلتي الصغيره .. مشتاق لبسمة شفاتك التي لطالما احييتني بها .. مشتاق لنظرة عينيك التي لطالما انعشتني بها .. مشتاق لك كثيرا يا طفلتي فلا تحرميني من رضاك.. تحياتي باباتج )
    فاطمه : يالله فديته ..
    مريم : يويلي عليكم .. فطووم صدقيني انه يباج ويحبج..
    فاطمه : مريوم سيري لاه .. شوفي اول كلمه واخر كلمه ..
    مريم : انزين عادي مسمنج طفلته من يوم كنتي ياهل .. وباباتج !
    فاطمه : هههههه ترا انا يوم اكون وياه ع المسن كله ازقره باباتي..
    مريم : اونهاا.. انزين حلو يوم يشوف الريال انه حبيبته صغنونه يحن عليها اكثر..
    فاطمه : ياربيه منكن شو تبني اسويبكن .. انتي وشما غصصتبي تراكن الريال مايباني .. انا بنت خاله وبس فكني.. مب حبيبته بس خلاص ..
    وتمن يشاكسن بعض ويفاررن بالمخاد ويضاربن .. وعقب دقتلهن ام فاطمه تبغيهن اين يسلمن على عمتهن قبل ماتروح وسارن وسلمن .. ويوم ركبوا السياره بيروحون .. تم الكل برع يودعهم .. احمد كان يشوف فاطمه ويأشرلها ( باي) وهيه بدورها بعد اشرتله .. وروحوا ...ورد الهدووء يخيم على المكان من عقب ماروحت عمتهم وعيالها اللي من ايوون يربشون ربشه ..
    --------------------------------------------------------------------
    بدى الكورس الثاني .. مريم ونوره متحمسات وشادات على عمارهن يبن يفتكن من الدراسه واييبن النسبه الحلوه .. علي طاب الدراسه ولا له فيها شغل .. فاطمه وشما مكيفات وعادي عندهن يدرسن ولا لا وحياتهن كلها لعب..

    ـــــــــ في المدرسه ــــــــــــ
    فالساحه كانت مريم ونوره يحوطن...
    نوره : مريووم..
    مريم : هاا
    نوره : ماتلاحظين انه سالفتيه طولت واايد..
    مريم : أي؟
    نوره : من اسبوعين والريال خاطب وانا كل ماتقولي امايه اتهرب وما اجاوب مادري ليش..
    مريم : ليش متردده انتي .. ماستخرتي؟
    نوره : لا ماصليت الاستخاره لانه خايفه من اللي بيظهر.... والله مب عارفه اقول هيه ولا لا .. واذ صليت لازم اسوي باللي يظهرلي..
    مريم : توكلي على الله نتي واللي كاتبنه ربج بيستوي..
    نوره : منو علينا الحصه الرابعه..
    مريم : ظنتي عربي مادري والله .. من متى احفظ الجدول..
    ويرن الجرس ويسيرن صفهن...مريم كانت سرحانه مب فبالها البنات موليه.. تفكر فنوره ..
    نوره : حوو مريم بلااج..
    مريم : ولا شي .. اقول ملانه من الحصه تراني .. ابا اشرد..
    نوره : لاتشردين ولا شي .. مابيفيدج ..
    مريم : احس اني ضايجه..
    نوره : اوديج عند النيرس..
    مريم : لاا مابا .. ابا اشرد من الحصه ... خلينا نحضر حصة عند قوم شموو وفطوم..
    نوره : مادريبج والله ... مريوم ما جد سوينها ترانا ستهدي بالله .. وخلنا نيلس ..
    مريم : انزين اذ ماعيبتني الحصه فنصها تراني اوني يعني بيغمى عليه..
    نوره : ههههههههه انزين خلاص..
    مريم : نواري من تقومين من الرقاد باجر دقيلي.. باجر خميس ترا
    نوره : ليش..
    مريم : بتكونين مستخيره تراج..
    نوره : الحينه عرفت شو مضيجبج انتي..
    مريم : ........................
    نوره : خلاص انتي اول وحده بتعرف ردي ع السالفه .. ارتحتي
    مريم : فديتج والله.

    ودخلن الصف وكان من حظهن انه الابله كان عليها اجتماع ومايتهن وتمن يسولفن فالصف ..

    ــــــــ في بيت نوره ــــــ
    فليل سارت حجرتها وصلت واستخارت ربها ورقدت وهيه مطمنه انها وكلت امرها لربها واللي مكتبنه الله هوه اللي بيصير..
    دخلت عليها شما ولقتها راقده .. ماعرفت شو بتسوي ربعت شغلت النت ولقت فطوم ع المسن وتمت تسولف وياها..
    شما : اخبرج منو وياج الحينه..
    فاطمه : باباتي وانتي وبس..
    شما : بااااباااتج هيييييه.. شخباره..
    فاطمه : عقولته زي الفل..
    شما : هيهيهيهيهي حليله سوالف .. سلمي عليه..
    فاطمه : بسويلج انفايت وياه شرايج..
    شما : لالا مابا .. بيعرفني.. مافيني
    فاطمه : بقوله ربيعتيه من المنتدى عادي.. انزين
    شما : كيفج..
    وضافته وياهن..
    فاطمه : اعماااد ترا ربيعتيه ويانا..
    احمد : يا مرحبابها ..
    شما : الله حااايبه..
    احمد :الله يحييبج.. شحالج..
    شما: بنعمه .. وانته..
    احمد : بخير الحمدلله..
    فاطمه : انزين..
    احمد: انزينات..
    شما : انته شوتصيرلها..؟؟ ( تستهبل)
    احمد : انا ماصيرها شي .. انا حبيبها .. نييهاهااااي..
    شما ( انصدمت ): وااااات ..
    فاطمه : احمدووه اصطلب ...
    احمد : انزين خلاص.. انا ولد عمتها وباباتها بس .. زين جيه
    فاطمه : زين..
    شما : هيه هييه هيييه..
    فاطمه : شوو ورا ها الهيهات ..
    احمد : هاهاهااها بعدها شاكه..
    شما : لاوالله .. ( ويتها فكره مينونه شراتها وخذت ايميل احمد ويودته)
    وتموا يسولفنو هم الثلاثه طوول الليل .. والفير ظهرت شما من عندهم وسارت ترقد عن تحتشر عليها نوره اللي كانت راقده وتحلم هاذيج الاحلام ...

    ـــــــــــ بالباجر الضحى
    دقت نوره لمريم وتخبرتها مريم اول شي عن حلمها
    نوره : مريووم ماظهرلي شي ماحلمت يعني عاادي.. حلمت المدرسه وسوالف البنات كيكيكيكيك
    مريم : مب شرط انج تحلمين .. شوفي عمرج اذ مطمنه والا مرتاحه ..
    نوره : ماعرف .. بس احسني مب نفس قبل اني متردده ومب مقتنعه.. احس عادي اللي يستوي يستوي عادي .. اشوفني بقول لامايه اني موافقه..
    مريم : كلووولوولولولووووش . منج المال ومنه العيال ..
    نوره : خسج الله جلبتي الموازين..
    مريم : هيهيهيهي منه المال ومنج العيال..
    نوره: هاهاهاهاهااا ... ويه جان استحي..
    مريم : وااويلااه ع المستحي ..
    وعقب سارت نوره لامها وخبرتها بكل شي لانه امها قايلتلها من تاخذين قرارج قوليلي .. وطبعا مايحتاي اوصفلكم كيف فرحة الام ببنتها وخبروا ابوها .. واللي بدوره فرحلها وضماها لصدره وباركلها .. وخبر ربيعه وحددوا الملجه انها تكون عقب امتحانات نوره.. وطبعاً سالم كانت فرحته كبيره .. لانه الريال عايبتنه ويباها حتى انه هوه اللي قايل لامه يخطبونها له .. يعرفها من هيه صغيره ولما كبرت طبعا ماقامت تيلس وياه لما يسيرون العين حتى انها ماتعرف شكله كيف من بعد ماكبر وهو نسى شكلها .. شافها مره يوم كانت ويا هند اخته فحجرتها..دخل الغرفه عليهن من غير مايدري انه نوره يالسه ويا اخته فها الحجره.. أسرته من اول ماشافها..وتعلقبها اكثر من كثر ماترمسه اخته عنها وعن حلاتها واخلاقها .. خلى بنات هله وعنى لنوره نوره اللي تملكت على احساسه وهيه ماتدري...

    ــــ في المدرسه ـــــــ
    مريم ونوره وشما وفاطمه كانن فالساحه يحوطن ويسولفن ..
    فاطمه : اندووكن .. مالت عليكن كل هاا يستوي وانا اخر من يعلم..وشمووه بعد صااخه ولا تقولي..
    شما : هيهيهيهيهيهي والله بروحي انا مادل شو مستوي الا امس عرفت السالفه كلها ..
    مريم : يلا انتن يهال مانقولكن ها السوالف..
    فاطمه : يهال فعينج..
    نوره : خلاص خلاص حقج عليه فطووم .. ترا ماستوا شي رسمي الا امس..
    مريم : وحبيناها تكون سربرااايز
    شما : لا والله..
    فاطمه : من العين عااد..
    نوره : ليش بلاها العين هااا ..
    مريم : ههههههه ماتحق عاده عيناويه استوت..
    فاطمه : وييه ماتخيل بتروحين عنا مابنشوفج..
    مريم : انتي لا.. بتشوفينها نحن اللي مابنشوفها..
    فاطمه : شووو يعني...
    شما لقطتها: هاهاهاااااااااااااااااي يعني انتي بياخذج احمد عندها..
    فاطمه : خااايسااات ترااكن..
    شما : تيكت ايزي.. جست سوالف .. هخخخخ
    مريم : تمينا الا انا وانتي يا شمووه هيهيهيهي
    فاطمه : منوو قال .. تميتي الا انتي بس..
    شما تبحلق بعينها..
    نوره : هلاا والله نقولها هيمانه وماترضى ... ( ويطالعن شما)
    شما : امييه بلاكن اطالعني .. والله ماشي تقص عليكن ترااها .. وتتحلف لفاطمه..
    فاطمه : ههههههههههه لالا اقص عليكن ماشي..
    نوره : انزين فكنا من ها السوالف انتن.. تعرفين مريوم انا اليوم خاطري اشرد من حصة الانجليزي شرايج نسويها..
    شما: نوييره فتضحي بتستوين راعية بيت جريب .. خلي عنج ها الخرشه.
    نوره : انتي قلتيها جريب يعني مب الحينه .. خلني اخترش قبل لا ادخل القفص الذهبي..
    مريم : هههههههههههاااااي علموها بعد القفص هخخخخخ ..
    فاطمه: اظني حتى وانتي معرسه ها الخرشه مابتخوز عنج..
    مريم : هيهيهيهيهيهي نحن اظني حتى لو ااستوينا يدات بنتم مخابيل..
    شما : انزين انزين سمعن .. قولن سيف..
    فاطمه : سيف .. شما : خشمج خنجر هاهاهاهووو ..
    مريم : انزين وحده تقول بطل..
    فاطمه: بطل.. مريم : ابووج يطل .. كيكيكيكييكيك اوه جني غلطت ع العم..
    فاطمه : يا الهرمه ..انتي الا.
    وتمن يتراوغن فالساحه والبنات يشوفنهن ويضحكن عليهن نوره من الضحك يلست ع الارض وشما هلكت من الضحك والدموع اربع اربع ..

    ـــــــــــــــــــــــ مرت الايام الحلوه بسرعه عليهن...
    ماتبقى شي على الامتحانات .. الكل يذاكر ويجتهد ... خيق الله فنشوا الا الثنويه .. يكرفون كراف.. مريم ونوره بدن المذاكره والجد عشان اييبن النسبة اللي تبيض الويه وكذلك علي هو الثاني بدا يذاكر المسكين اللي ماعمره صك الكتب همه الوحيد اييب نسبة فوق 60 عشان يدخل كلية الشرطه ويلحق بولد خاله وربيع عمره اللي سبقاه بسنه ...

    ... علي كان ساير صوب المكتبه.. ويرن تلفونه..
    علي : هلا والله بوعسكووور.. مطول الغيبات ياب الغنايم..
    سعيد : بالمهلي .. أي غنايم يابوك ونحن محجوزين وحليلنا..
    علي : ماعليك السنه اليايه بن عمتك ويااك...
    سعيد : يحيك.. وين انته..
    علي: هيهيهيهيهي ساير المكتبه .
    سعيد : عااش الحبيب ماينسى عمره موول .. ساير تبرشم هااا..
    علي : مانسيت عمرك عيل انته.. وسويت اكثر ني .. انا ع الاقل اجابل الكتب مب انته ...
    سعيد : هاهاهاهاها ايام .. حوو بييبلك السماعه جان تبى ميودنها لك من العام
    علي : سوييت خير والله امبوني باخذلي وحده..
    سعيد : أي مكتبه انته .. انا ياينك الحينه..
    ويخبره علي عن مكانه وسارله سعيد وتموا ينكتون ويحوطون ويابله السماعه (لاسلكيه حق الغش >> وتعاونوا على البر ) وسعيد يخبر علي عن امتحاناتهم والغش كيف كان عندهم عشان ياخذ فكره عن الموضوع شويه...
    علي: انزين لو شكونا.. ترا امبونهم الا مدرسينا ونقردنهم ونفتك الله يعينا الحينه.
    سعيد: لا ماعليك حتى هاذيلا عادي ترا مرات ايوون مدرسينا يراقبون..احيد امتحان علم النفس يبوك السماعة فاذني ومكيف وانا اكتب تقول زلمه يجاوب..
    علي: ههاهاهااي .. الا علم النفس عيل..
    سعيد: هيه ما استعملتها وايد الا علم النفس كان مغربلني والعربي بعد.. هيه والجغرافيا والتاريخ..
    علي: وياراسك قول كل المواد..
    سعيد: خخخخ الا الانجليزي ماكنت فحاجت السماعه..
    علي: يالله يالله.. من الفلاحه.. انته العربي غشيت فيه وين الانجليزي..
    سعيد: هاهاهاها يعجبك ولد خالك.. كنت امبدل ورقتيه ويا واحد زلمه وبهنسته شويه..
    علي: غشك الله..
    سعيد: شو أسوي انزين لو ماسويت جيه جان عدت السنه.. يالله افتكيت الحينه.. بس ترانا ننكرف فالكليه ونذاكر يعني ماخبي عليك احس اول مره افتح كتاب واحفظ .. يعني انا شاطر بس كنت محتاج اجابل الكتب شويه..
    علي: هيه انته خق بعمرك وياراسك.. لحظه بسير اشوفه ها الهندي خلص الاوراق وله..(ويزقر عليه) .. حوو بابااه فيه خلاص ولا يمشي..
    الهندي: دقيقه بس الهينه في كلاس..
    علي: من متى هاا .. يلا بسرعه بيسير انا فيه امتحان بيسير يدرس..
    الهندي: زين زين
    سعيد: انزين انته قم خلنا نحاوط لين يخلص..
    علي: هزرك.. انزين.. حوو بابا بييك عقب شويه زين..
    الهندي: تمام..
    وعقب ركب سيارة سعيد وتموا يحاوطون فالفريج ويسولفون وينكتون كالعاده.. وعقب رد علي وخذ الاوراق اللي يطبعونهن وروح البيت..
    وبدت امتحانات الثانويه وكل ما مر يووم مريم تشطط وتفرح اما نوره فيزيد خوفها لانها ملجتها تقرب ... فاطمه وشما ملانات كل الملل وماعندهن غير المراراه ...
    فليل كانن ع المسن ........

    شما : فطوووم ليش تتأخرين وايد عليه هااا شحقه ماتردييين
    فاطمه : والله سوري بس ترا احمدووه عندي يخبرني سالفه .. صبري
    شما : سالفه شووو
    فاطمه : ماشي يخبرني عن امتحاناته ترا بدى الحينه ويالس يخبرني شو يسوي فالامتحان والله انه نكته..
    شما : هيه ... ( وتتذكر انها ماخذه الايميل وماسوت اللي خططت له )
    شما : اقوول فطووم انا بظهر الحينه بسير ارقد راسي يعورني اوكيي
    فاطمه : حافظنج الله
    شما : هيه حبيبها وياها شعليج .. وانا اكبر طاف..
    فاطمه : انجبي يلا ظهري ترا راسج يعورج..
    شما : انزين باااي..
    تمت تفكر شما شو بتسوي .. ايميلاتها كلهن فطوم تعرفهن وتخاف يوم تضيف احمد عندها يخبر فطوم ويعطيها الايميل ( كل مره جيه يسوي ) .. سارت وسوتلها ايميل يديد وضافت احمد عندها... وقبلها .. ورمسته..كان نكها ( ذربة المعاني) واحمد نكه المعتاد ( حاير تراني معك..يا الغلا.. حيرتني بأمرك) .. تبون تعرفون شو نك فاطمه .. نكها كان ( الغــزال الشمالي) .. المهم .. رمست شما احمد ع المسن وكان ...
    ذربة المعاني (شما ) : السلام عليكم والرحمه ..
    احمد : وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ..
    شما : كيف الحال؟
    احمد : يسرك الحال .. منو الطيب\ــه
    شما : اممممم الطيبه ذربة المعاني وياك..
    احمد( مشقق بنت ضايفتنه) : حيااااج الله
    احمد : هاهاهاهاها انزين شحالج..
    شما : والله تمام..
    ..........
    وفالصوب الثاني احمد يرمس فاطمه..
    احمد : وحليييلج فطوووم .. عيل تقوولين البنات يزيغن من ايميلي ومايضيفني.. شرايج انه وحده ضايفتني الحينه هاا..
    فاطمه : والخيبه والخيبه والخيبه .. شو تقولها شو قلتلها شو اسمها ومن وين كم عمرها.. اقولك ضيفني وياها..
    احمد : هههههههههه الله يبحصج .. بنسخلج الرمسه .. ومابضيفج وياها الحينه عوذ بالله خليني شويه كل مارمست وحده لازم اضيفج وياها شوو هااا ..
    فاطمه : مااالت انزين يوم بتوهق وياهن هب تفرهن عندي عشان ارمسهن انزين..
    احمد : انشالله يدووه خخخخخخخ.....
    ........
    فاطمه : احمدوووووه ليش طابني انته ماعليه انزين..
    احمد : خخخخخخ يالس اجيت ويا البنت
    فاطمه : وتخليني بروحي
    احمد : لا افا عليج بس بلعب عليها شويه وعقب بضيفج ويانا انزين..
    فاطمه : انزين انا بلف ع المواقع لين ماتخلص ..
    ................
    ومع الايام احمد وايد خذ على شما .. حس انها انسانه تفهم وعاقله مب خريش .. حس انها انسانه مجربه الحب والود .. بدى يفضفضلها ويقولها اللي فقلبه .. وشما طبعا كانت حاسه بكل ها الشي وتدري من شعور ربيعتها بس هيه اللي مطنشه وتخاف انه مب اكيد .. فحبت تختبر حب احمد لفاطمه وسوت ها الحركه.... عقب كم يوم من تعارفهم كان بينهم ها الحوار..
    احمد : يا ذربة المعاني ارمسي بلاج جذه ساكته..
    شما : شو اقوول ..اوكي شرايك العبك لعبه....
    احمد : شو تلعبيني بعد ..
    شما : شووف بنلعب لعبة الصراحه اووكي ..
    احمد : شووهااي بعد..
    شما : شوف انا اسالك وانته اجاوبني بكل صدق اووكي وانته تسال وهاجيه..
    احمد : لاوالله حلفي انتي... اوكي انا عادي عندي بجاوبج .. بس انتي اكيد بتقصين عليه..
    شما : اسالني اساله سنعه تنجاوب هب اسمي وعائلتي ووين اسكن وبجاوبك بكل صدق..
    احمد : اووكي..
    شما : انزين بسالك منو تقصد بنكك؟
    احمد : امممم الغلا... يلا دوري .. انتي كم عمرج؟
    شما : قلتلك اساله عني مابى..
    احمد : انزين .. منو تحبين..؟
    شما : ماما وبابا كيكيكي.. انزين منو الغلا؟ مب لازم اسمها بس خبرني عنها..
    احمد : يدوتي...
    شما : لا جد عاده عن تقص عليه..
    احمد : امممممم وحده احبها ومن هيه نونو خلااص.. يلا انا بسأل..
    شما : من هيه نونو كيف جييه..
    احمد : كيف جيه كيف جذاك مب قايل ..
    شما وهيه ميته من الفرحه : ياحظهااااا .. لقت من يحبهاا
    احمد : كييف ..
    شما : ولا شي.. انزين خبرني شكثر تحبها..
    احمد : مااعرف شو اقوولج .. مابعطيها حقها..

    شما : انزين قول
    احمد : ما ينوصف حبي لها .. ماينوصف عشقي لها .. كل مابغيت اكتب لها.. كل مابغيت اقول الها.. خانتني حروفي وخنقتني اعبراتي..
    .يلي تحب قولي كيف.. كيف اقدر بحبي ابوح .. كيف اقدر بولهيه اصبر .. كيف انسى غرامي الاكيد .. كيف اتجاهل حبي الجديم .. كيف اقول للغلا تعال .. تعال لي انا هو حبك وعشقك والمراد.. وسلامتكم ..
    شما : اللله .. والله كششششخه .. صح لساانك يا الشيخ..
    احمد : ههههه صح بدنج ..
    شما : يويلي عليك انا .. ليتها تحس بس
    احمد : هيه والله...
    شما : مابتقولي شو اسمها
    احمد : لا
    شما : شو تقربلك..
    احمد : امممممممممم بنت خالي
    شما قالت فخاطرها يمكن يرمس عن مريم خلني اتاكد..
    شما : كبرك؟
    احمد : لا
    شما: عيل..
    احمد : اقوللج نونو .. اصغر عني
    شما: يعني
    احمد : هيه صف اول ثانوي الحينه بسير ثاني..
    شما : يااويلي انا كبري عيل..
    احمد مصدوم : شووووووووو تقووولين ..
    شما: هيهيهيهيهيهي شو تتحراني عيل.. يعريه..
    احمد : والله على بالي حرمه كبيره .. من رمستج .. سابقه سنج..
    شما: لا سابقه ولا شي .. بس لاني حاسه باللي تحسه..
    احمد : اهااااا يعني تحبين هااا..
    شما: هيهيهيهي لا لا لا لا لا ..
    احمد خلاها على راحتها ومابغى يصر عليها عشان تقوله ..
    احمد : يوم بضيجين تعالي قوليلي انزين..
    شما: كيف..
    احمد : يوم بضيج دنياج من اللي تحبينه ..
    شما : باذنه.....
    شما فرحت من خاطر عقب ما سمعت ها كله من احمد , فرحت لربيعتها لانه عندها حد يحبها ها الحب كله وطمنت عليها وقالت خلاص المسن اللي فيه ايميل احمد مابترد ادشه عسب ماترمسه خذت حايتها وخلاص... وتحسرت على حالها .. وحظها اللي مب راضي يعتدل ويا اللي تحبه وترخص الغالي عشانه..
    -------------------------------------------------------------------------------


    المصدر : منتدى نبض الامارات





    عنوووود

    موظفه في مؤسسة امير للتكنولوجيا , خبراء تصميم و استضافه المواقع الالكترونيه .

  3. #3
    عضو فضي
    الصورة الرمزية ايمان العزام
    الحالة : ايمان العزام غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 133991
    تاريخ التسجيل : 28-06-14
    الوظيفة : مؤسسة أمير للتكنولوجيا - قسم ادارة المحتوى
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 270
    التقييم : 24
    Array

    افتراضي رد: رواية اماراتية حلوة وممتعة


    تسلمي علي الطرح الجميل ونتضار جديد





    ايمان
    موظفه في مؤسسة امير للتكنولوجيا , خبراء تصميم و استضافه المواقع الالكترونيه .

  4. #4
    عضو مجتهد
    الصورة الرمزية دلوعة البنات ❤
    الحالة : دلوعة البنات ❤ غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 134450
    تاريخ التسجيل : 02-09-14
    الدولة : الله يحفظها ويخليها ،، uae
    الوظيفة : طالـــبة فــ �� ــي المدرســـة
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 148
    التقييم : 10
    Array
    MY SMS:

    طاري على قــبرن سقــى رملــه الغيث يا اللــه عسى راعيــه يلقــى الشفاعــه ،، â‌¤

    افتراضي رد: رواية اماراتية حلوة وممتعة


    تسلمين






معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. رواية اماراتية .. كنت اشوفك شي ثاني
    بواسطة نظرة عناد في المنتدى قصص الطويلة , الروايات
    مشاركات: 43
    آخر مشاركة: 12-08-23, 12:00 AM
  2. قصة اماراتية مرة حلوة
    بواسطة رومانسية جدا في المنتدى قصص الطويلة , الروايات
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 11-11-08, 12:33 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •