تنبيه :: عزيزي اذا واجهتك مشكلة في تصفح الموقع , فاننا ننصحك بترقيه متصفحك الى احدث اصدار أو استخدام متصفح فايرفوكس المجاني .. بالضغط هنا .. ثم اضغط على مستطيل الاخضر (تحميل مجاني) .
 
 
صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 24
  1. #1
    عضو فضي
    الصورة الرمزية بنت الشيوخ 2003
    الحالة : بنت الشيوخ 2003 غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 130123
    تاريخ التسجيل : 16-02-14
    الدولة : اماراتيه و افتخر
    الوظيفة : طالبه
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 341
    التقييم : 27
    Array
    MY SMS:

    ربي آستخيرك في كل آمور حيآتي ، فقرب لي كل خير وآبعد عني كل شرâ™،'

    افتراضي رواية لمى في شقة شباب / كاملة


    السلام عليكم
    هذا رواية أعجبتني و حبيت انزلها لكم
    ***

    روايتي من نسج الخيال وبعض الأحداث من الواقع

    ابدأ روايتي من الرياض في أيام البرد وشبت النار وحلاة الطلعات
    قررت الرأس المدبر للعائلة طلعه للمز احميه
    "الرأس المدبر هي لمى هذا البنت مشاكسة إلى ابعد حد الوحيدة بين 7 أولاد
    ومع الأحداث بنتعرف عليها اكثر"
    لمى وكالعادة إذا تبي طلبها يتنفذ تتكلم بدلع وسياسة: مـامي اش رايك نطلع البر؟
    ام لمى : ومن بيطلع معك ؟
    لمى :اعمامي وعماتي
    أم لمى : كلمي ابوك مع إنه برد وماتوقع احد يطلع
    لمى وبدة اسطوانة الأقناع تشتغل : اي برد يمه الله يهديك , تدرين إن البرد بس في البيت انتي بس اطلعي برى وشوفي الجوء دافئ, وبعدين حنا بنطلع من الصباح يعني بنطلع في الشمس وترى امس سمعت في الأخبار أن البرد بيبداء الشهر الجاي يعني البرد هذا بس شي خفيف
    ام لمى :والله انك صادقه ,خلاص كلمي ابوك واعمامك
    لمى: يالبى قلب امي ايه هذا الحكي الي يجبر الخاطر وترى من زمان مااجتمعنا
    ام لمى اقتنعت : اي والله من زمان ماشفة عماتك
    لمى : يعني موافقه
    ام لمى : موافقه
    لمى بإستهبال : الف الصلاة والسلام عليك ياحبيب الله محمد كلووووووش
    ام لمى تضحك على هبال بنتها اللي متعوده عليه : ههههههههههه انتي متى بتعقلين ؟ اتمنى اشوفك عاقله مثل البنات
    لمى : الله الله مثل البنات مره وحده ,هذا أمل ابليس في دخول الجنه
    ام لمى : لا موب امل ابليس ترى الخطاب كل يوم يجون
    لمى ماتحب طاري الزواج : يا ليـــــــــــل يمه لاتصرفين الموضوع ابوي وين؟
    ام لمى : مادري ؟
    لمى وهي تقوم لأنها عارفه مصيرها : الحمد لله والشكر اول مره في حياتي اشوف وحده ماتدري وين زوجها
    ام لمى :هههههههههههههههههه بيجيك يوم وبسالك
    لمى : الله لايجيب ذاك اليوم جعل يومي قبله
    طلعة من الصاله لغرفتها وكتبة رساله
    "اختي الداجه عزيزتي المهجوله نود ابلغكي ان فكرتاً طقت في راسي وهي غدا "يعني بكره"نبي نروح البر"يعني نطلع البر" فلذالك نأمل منك شن حملة اقناع ضد الأهل والأخوه والملتقى بالمزاحميه باااااااي "
    وارسلتها لبنات عمها وعماتها وبعدها كلمة ابوها بما إنه اكبر الأعمام واقنعته على الطلعه

    البنات مجتمعين عند عهد واول رساله وصلة لها فتحتها وقرتها ضحكوا عليها وعلى رسالتها الي نصفها عامي ونصفه بالفصحه
    عهد : بنات اسكتو بتصل عليها
    والكل وافقها الرائ واتصلت على لمى الي كانت بتطلع من الغرفه بس رنة الجوال رجعتها
    عهد تنعم صوتها لأخر درجه:الــــــــــو
    لمى وترد عليها بنفس النعومه :هلا باالــو وصاحبتها
    عهد :هههههههههههأي كيفك حياتي ؟
    لمى :حياتي من دونك ماتسوى
    عهد :ياعمري عليك
    لمى :اقول روقينا ترى ماعرف بكلام الحب كثير حدي ياعمري وياحياتي وان زادة احبك
    عهد : وانا احبك ياقلبي
    لمى :لا ارحميني ماقدر على الكلام الحلو لاتخليني اجيك الحين طيران
    عهد : ياليت تكفين تعالي بسرعه الله يخليك
    لمى:على كيفك اقول فارقي بس بروح اجهز اغراض الطلعه
    عهد : وبعدها بتجين صح
    لمى:لا ولاتحاولين
    عهد : متأكده انك مرح تجين
    لمى : ايه متاكده مليون بالالف
    عهد : طيب اسمعي
    البنات بصوت واحد : هاي لمى
    لمى : وجع يالنذله انتي وياهم تجتمعون ولاتقولون لي وانا قاعده ادبر لكم طلعه عشان اشوفكم والله انذل منكم ماشفت والله خيانه اوريكم
    وسكرة الخط وبعدها قفلت الجوال وراحت ركض لأخوها نادر
    لمى : نادر اخوي انت نادر في الوجد ومامثلك احد نادر حبيبي
    نادر يعرف انها تبي شي : قولي اش عندك
    لمى : البنات مجتمعين عند عهد ومابقى إلا انا تكفى ودني لهم
    نادر: يالله البسي بسرعه
    لمى : يعني بتوديني
    نادر : ايه بوديك لأني بروح عند اخوها ناصر
    لمى : دقايق بس
    وراحت تبدل ملابسها وتستأذن من ابوها وتتأكد من الطلعه وبعدها طلعت مع نادروكل هذا صار في خمس دقايق

    وصلت لمى لبيت عمها ودخلت وسلمت على عمها وعمتها وراحت للبنات
    فتحت الباب بكل هدؤء وقالت بصوت عالي : هــااااااااااي
    البنات ماتوقعوا انها تجي حسبالهم انها زعلت : واااااااااااااااااااااو لمى
    وبداء السلام والصراخ والضحك واكتملت جمعتهم بحضور لمى وكملوا سهرتهم هبال وضحك وهواش وبعدها تفرقوا عشان الطلعه

    في اليوم الثاني ومن بعد صلاة الفجر الكل يستعد للطلعه وعلى الساعه ثمان إلا ربع وصلوا العوائل واختاروا مكان حلو ومناسب ( لمى المرجوجه متعوده على عيال أعمامها وتعتبرهم مثل اخوانها وهم نفس الشي) أول ماوصلو كانة مختفيه لمده بعدها طلعة وهي متلثمه وطاقه بالنظاره الشمسيه ومعاها كميرا وتصور الشباب وهم ينصبون الخيام وتضحك عليهم وهم مستانسين معاها لانها الوحيده الي يتجراؤن عليها
    لمى تبي تذلهم :يالله يالله انت وياه بسرعه اشتغلوا يالله اشوف
    محمد :ترانا في الصبح وتونا صاحين يعني محد رايق لهبالك
    لمى:يالله يالله اشتغل ترى الشغل يروق الي مايروق
    محمد:اقول فارقي انتي وذا الكمره وإلا ترى بذا الوتد على راسك
    لمى : هههههههــآي أدري انك مقهورا بس اش نسوي هذا الحياة والرجال قوامون على النساء
    عمر: وانت يابو الشباب ورى ماتقوم معانى "يقصد لمى"
    لمى بإسلوب خكر: ابي اساعدكم بس هذا اش يسموه هذا اللي مثل عصاء جدو ثقيل ورافض يدخل بالأرض
    الشباب سمعوا عصاء جدو طاحوا من الضحك لأن التشبيه قريب وهي مايحتاج ضابطة الدور
    سالم : ياااااااي طقيه على راسه بالحجر وهو بيدخل غصب
    لمى : لاحــــــــرام انت متوحش ماعندك ذرة رحمه
    حسام : اجل احفري الحفره بعدين حطي عصاء جدو وادفنيها
    لمى : تيب وين الملعقه ؟
    راشد : وليش ملعقه ؟
    لمى : عشان احفر
    محمد : احفري بيدك بالخمس يالبقره
    لمى : لا بعدين يديني تتوسخ من التراب
    حسام : اووووه صح طيب تبين معاها سكين عشان تقطعي الأشجار الصغيره
    سالم :هههههههههههههههأي حلوه اشجار صغيره
    راشد : اسمها عشب ياحبيبي
    لمى : ههههههههههههههههههههههههــآي تخيلو حنا خكروطالعين البر
    عمر ضحك ضحكته المجنونه والكل مستغرب ليش يضحك
    سالم : اش عندك ؟
    عمر بعد ماهدئ من الضحك :لا بس مره طلعنا احنا والشباب وكان جنبنا خكر اشكالهم تموت ضحك يكفيك شكل الرواق كاتبين عليه بالبخاخ ملون كلام انجليزي ولبسهم اش لبس يموت ضحك والشباب ماقصروا معاهم ...........وحكالهم السالفه
    وكل واحد انتهى من شغله وبدوا البنات يدخلون الأغراض ويرتبونها
    محمد كان رايح لسياره يبي منديل شاف لمى والبنات يشيلون الأغراض
    ناظر في لمى وقال : الرجال قوامون على النساء "وضحك وكمل طريقه"
    البنات استغربوا اش يقصد بس انتهى استغرابهم يوم سمعوا ضحكت لمى عرفوا إنها مسويه شي
    الهنوف : اش السالفه ؟
    لمى : بعدين تعرفون
    نوره : لا نبي نعرف الحين
    لمى : وجع اصبري بعدين بنرجع البيت واشغل لكم الكميراء وتفهمون السالفه
    العنود: امشي انتي وياها امي تنادي
    مر الوقت بسرعه والكل مرتاح
    حسام يكلم البنات:من الي دبر الطلعه
    لمى:انا
    عمر:يالله افردي عضلاتك وسوي لنا احلى كبسه
    لمى :لا الطبخ عليكم احنا نبي نرتاح شوي
    محمد:وإذا قلنا نبي نأكل من يدينك
    لمى:اقوووووووووول أمر تدلل
    عمر:كفوا والله بنت العم
    نادر:لمى نبي مثل الكبسه الي سويتيها يوم العيد
    لمى:بشرط تساعدوني
    عمر:حنا مواعدين الشباب ومانقدر نطبخ لأن ريحة الطبخ بتمسك بملابسنا
    لمى:طيب خلاص انا والبنات بنسوي بس انتوا تسولفون
    خالد:اوووووووووووكيه
    لمى:نبي نفلها ونخربها
    راحوا الشباب يجهزون الفرن والأسطوانه والبنات يقطعون البصل والطماط والحم
    واجتمعوا كلهم مع بعض
    لمى تستهبل عليهم: اليوم بدنا نساوي كبسة اللحم يلي طلبها الأخ المشاهد نادر اول شي بنحط البصلايه
    عمر:امووووووت انا على البصلايه
    الشباب والبنات :ههههههههههههههههههههه
    لمى تكمل: وشوي زيت وفليفله خضراء وبهارات وبنحركها على النار
    محمد:اقول اخلصي بس
    لمى:لحظه استاز وائف التصوير , يااخي انت اش عليك احمد ربك اني اطبخ لك
    حسام: خلاص انت وياها كملي كملي
    لمى:ونحرك لما يدوب البصل والفلفل
    خالد:أذكر انها فليفله ولا غيرت اسمها
    الكل ضحك على خالد
    عهد:يالله معك اتصال
    لمى:الو معنا اتصال على الهواء من معي
    نادر:انا نادر الي طلبت الكبسه
    لمى:اهلين اخي نادر
    نادر:لو سمحتي اختي بعد ماتخلصين من الطبخه ارسليها لبيتنا وعنواني تركته لك عند الكنترول
    لمى:تبطي عزم استاز
    نادر:ماعليك زود والله
    لمى:يالله فارق انت وياه وتعلموا مني
    راشد مسك الصحن :يالله شباب نقلبها طرب
    الشباب :يالله
    وبدوا الطق والاستهبال

    بعد صلاة العصر الشباب اخذو سياراتهم وراحوا الخراره والرجال يمشون حول المخيم والحريم نفس مكانهم ماتحركوا اما البنات عندهم حب استطلاع لأكتشاف المكان
    نوره:يالله بنات نبي نتمشى
    الهنوف :يالله بس وين البنات
    لمى :خلونا نروح نجلس عند السياره شوي لما يتجمعون البنات
    نوره:يالله
    لمى:بشرب مويه واجيكم
    راحت نوره والهنوف عند السياره وبعده بدقايق اشتغلت الجوالات وتجمعوا البنات عند السياره وحالتهم حاله الي جالسه والي متسنده على السياره والي جالسه على الكبوت والي رايحه جايه والي فاتحه السياره وجالسه فيها يعني الي يشوفهم يقول شباب لابسين عبايات وهذا من تأثير لمى عليهم
    المهم وهم على هالحال ينتظرون باقي البنات جاهم ولد مزيووووووون بمعنى الكلمه
    لابس بنطلون اسود واسع حاجه بسيطه موديله لوست وسبته حمراء
    وبلوزه من داخل كاروهات احمروابيض واسود ولابس عليه جكيت اسود فيه دقات بالون الأحمر
    وكاب اسود ونظاره سوداء ولاف على راسه شال احمر"على اطراف الكاب يعني مغطي أذانه"
    ولابس جزمه سبورت احمر
    الولد شكله خطييير ويدوخ الي مايدوخ وكشخته تجنننن العاقل وتعقل المجنوون
    مشيته لهي مشيت ولد ولا مشيت بنت لاهي غرور ولاهي دلع لاهي كبر ولاهي فخر بس حلوه
    مشى الولد بكل ثقه وهو يبتسم للبنات الي باين عليهم الخوف ويتصنعون القوه
    توجه لهم وبكل جرائه:سلام ياحلوين
    نوره : نعم اش تبي مضيع اهلك ؟
    الولد :ابي اتعرف عليكم ممكن
    هند:ولد استحى على وجهك وخاف الله
    الولد:طيب لاتعصبين
    وعد:اش تبي منا؟
    الولد :بغيت اسألكم انتوا من اي كوكب لأتقولون الأرض لأن مستحيل الأرض تكون عليها بنات بهالجمال
    غيداء: لو سمحت احترم نفسك وروح عنا ولا ترى انادي اخواني
    الولد : ناديهم إذا لقيتيهم إلي اعرفه إنهم راحوا الخراره
    الهنوف خافت: ولد لو سمحت حنا بنات ناس ومحترمين ياليت تحترم نفسك وتروح عنا
    الولد:لا مرح اروح بدون وحده منكم
    العنود:ياقليل الأدب والله لو ماتروح لأنادي اعمامي
    الولد حاول يمسك ضحكته على اشكالهم بس ماقدر ضحك بصوت عالي:هههههههههههههههههههههأي
    البنات كلهم صرخوا في وقت واحد : لمـــــــــــى
    لمى : هههههههههأي اش رايكم؟
    نوره: والله انك مجنوووونه
    غيداء: بس والله خطيره
    العنود: خقيت يوم شفتك
    لمى : اكيد ولد عمكم مزيون اكيد بتنجنون وتخقون عليه
    العنود: اقول روحي بس من قال انك حلوه
    البتول: يابنت شكلك ولد صدقي "البنات ضحكوا على كلمة صدقي"
    لمى : وهذا اكبر دليل على جمالي شوفو بنت عمكم فقدة حاسه التعبيرعشان كذا الفيوز ظربت عندها
    البتول :ههههههههه اشدخل فيوزي في حاسة التعبيرياالدلخه
    الهنوف :والله حسافه الشهاده الي تحملينها
    لمى :اش اسوي من يوم جيت على هالأرض يقولون العلم نور قلت يابنت تعلمي عشان إذا طفى الكهرباء انور لأهلي
    غيداء: انتي لو قالوا لك جربي الأنتحار جربتيه
    لمى : شي أكيد بس من مسافه قصيره عشان مااموت
    عهد وهي جايه ركض للبنات وطبت عليهم لما شفت لمى شهقت وهربت
    البنات ضحكوا عليها ونادوها : تعالي تعالي
    عهد تأشر لهم من بعيد: من هذا ؟
    لمى : انا يالدلخه تعالي تعالي
    عهد : انتي حسبالي انه خال البنات
    لمى :يالله انا ليش حظي تعيس ليش انا ذكيه واعيش بين دلوخ
    عهد : عشان تعرفين انك ذكيه ومحد مثلك
    لمى : والله اتكلم جد إذا انه خال البنت البنات الباقين ليش مجتمعين
    عهد: والله اش اسوي اول مره اشوفك بهشكل وماذكر إن عندنا واحد يطيح الطير من السماء وماعندي وقت افكر من يكون هالشخص
    لمى : وهذا ثاني دليل على جمالي تعطلت عندها حركة التفكير
    نوره : اقول روقينا وبسرعه البسي عباتك لو يشوفونك اهلنا بيذبحونا
    لمى :مايقدروووووون انا الي بذبحهم بجمالي
    نوره: يوووووووووه منك يالله خلصينا الشمس راحت
    لمى: بعد وماتعرفين تعبرين
    الهنوف: اش نسويلك خبلتينا بجمالك
    لمى : الاعتراف بالحق فضيله يالله بروح اسلم على اعمامي وبعدها بدخل عند عماتي
    البنات تحمسوا للفكره : يالله
    لمى:لحظه عهد جيبي الكمره من السياره عشان نصورهم


    راحت عند الرجال
    لمى : السلام عليكم
    كلهم وقفوا وسلموا عليها
    لمى : كيفكم ؟
    ابو حسام : الحمد لله ماعلينا
    ابو محمد : ماتعرفنا عليك
    لمى : آفااااااا ماعرفتوني
    ابو حسام : لا والله اسمح لنا
    لمى فصخت النظاره : حتى انت يبه ماعرفتني
    الكل طالع في ابو حسام واستغربوا معقوله عنده ولد وهم مايدرون
    ابو حسام بإستغراب: لا من انت ؟
    لمى : بقولك بس لاتفصخ العقال لأني بهج ومابتشوفني مره ثانيه انا بنتك لمى "وضحكت"
    من ضحكتها تأكدو انها بنتهم
    الكل : لمى
    ابو حسام : وانا اقول من وين طلع ذا الولد شكله بيتبلى علي
    ابو محمد : وليش تسوين بنفسك كذا؟
    ابوراشد : الي يتشبه بالرجال تعرفين اش عقابه
    لمى بإسلوب استعطاف: ادري ادري بس الله يسلمكم انتوا مارضيتوا تمشون معانا والأولاد راحووتركونا والحريم يصلون ويرجعون مكانهم ومايتحركون شبر ولا متر وحنا بنات نبي نتمشى ماطلعنا نجلس ولو اعرف ان الطلعه كذا كان طلعت بالحوش وعزمت البنت
    ابو محمد : طيب تمشوا احنا ماقلنا لا
    لمى :الله يسلمك ماقلتوا لا بس شوفت عينك الشباب مالين المكان وإذا شافونا نمشي لوحدنا مايحتاج اقولك اش بيسوون وبصراحه انا رحمت البنات وطقيت الصدر وتنكرة لعيونهم عشان امشيهم واسعدهم يالله عن اذنكم
    ابو حسام : طيب بالأول شوفي حنا موافقين ولا لا
    لمى : ليه عرس هو ترى كل السالفه لفه لفتين ونرجع
    ابو راشد : روحي روحي دامك معاهم حنا مطمنين لانك عن الف رجال
    لمى : تسلم لي والله ايوه كذا الكلام بالله علم اخوك الكلام الحلو
    ابو حسام :لمى انا ابوك احترميني وهذا عمك تعلمي الأدب
    لمى بإسلوب شباب: يعني الوحد مايمزح حتى في البريه يبه انت وعمي على عيني وراسي بس امزح معاكم
    ابو راشد: اترك البنت حنا متعودين عليها
    ابو حسام: قصدك الولد
    لمى :بنت ولا ولد ماتفرق المهم انا جيت اخبركم اني بروح مع البنات عشان إذا شفتوني معاهم ماتخافون وتسوون لناسالفه اونه بناتنا يمشون مع ولد غريب
    ابو حسام : روحي وديري بالك عليهم
    لمى : إنشاء الله يالله استأذن بروح ادخل على حريمكم اطير عقولهم بجمالي
    ابو راشد : سمي عليهم وانتي داخله لا يصير لهم شي
    لمى : خلاص بس بسمي على ام راشد لانك وصيتني
    ابو حسام : وانا بعد
    ابو محمد بمزح : ياولد مااسمح لك تدخل على حريمنا
    لمى:بشوف منهي الي زوجته ازين من الثاني
    ابوعمر:روحي الله معك انتي وياهم
    لمى : اوكيه اوكيه يالله باي الشمس راحت على قولتهم وحنا ماتمشينا
    الكل : مع السلامه

    دخلت وبكل قوه على الحريم وكانت ردة فعلهم معروفه "تغطوا"
    ام محمد : ياولد استح على وجهك واطلع براء
    لمى تحط يدينها على خصرها: مانبي طالع اش عندك ؟
    ام راشد : ياقليل الأدب اطلع ولا انادي لك الرجال
    لمى : انا ابي اتزوج وحده من بناتكم وماني طالع إلا بموافقتكم
    ام حسام : ماعندنا بنات كلهم مخطوبات ومتزوجات
    لمى:ابي بنتك لمى
    ام حسام:وانت اش عليك في بنتي
    لمى:ابي اتزوجها




    ام محمد:قلنالك بناتنا متزوجين
    لمى : كلهم
    أم حسام:ايه كلهم وماعندنا بنات لزواج
    لمى:وانا يمه معاهم
    ام حسام : من انت وانا موب امك
    لمى : انا بنتك حبيبت قلبك لمى لمو
    الحريم : حسبي الله عليك خوفتينا
    لمى:افا والله خوفتكم وبعض الناس بغوا يموتون من جمالي
    ام حسام:الله يهديك وانا اقول بتكبرين وتعقلين وتصيرين مثل البنات واليوم قلبتي ولد
    لمى:والله اش اسوي البيت كله أولاد وانا قلتلك جيبي لي بنت ورفضتي
    ام حسام:الله الي يكتب البنت والولد
    لمى:مافيه اعتراض بس على الأقل خلي ابوي يتزوج وحده صغير على سني منها تصير اختي ومنها يجدد ابوي شبابه
    ام حسام وهي ترميها بعلبه:اقول اطلعي برى حسبي الله عليك تزوجين ابوك وانا اش ناقصني
    لمى:والله وتغارين على ابوي
    وسولفت معاهم شوي وطلعة والبنات مراقبين المواقف وبعدها راحوا يتمشون واكثر وحده فلتها هي لمى
    وهم راجعين توى الشباب وصلوا وكانوا يرتبون الاغراض
    لمى: بنات الحريم والرجال جنناهم بقى الشباب خلونا نجننهم
    العنود : يالله هاتي الكميرا وانا بدخل السياره اصور وانتي خليك واقفه مع البنات
    البتول: وااااااو وناسه يالله تكفون نبي اكشنات
    دخلت عنود السياره وشغلت الكميره وفتحت الشباك شوي عشان يوضح التصوير والبنات تجمعوا على لمى وضحك وسوالف وصراخ وحركات تلفت نظر الشباب لهم
    راشد ناظر فيهم : شباب هذولا اخواتنا
    حسام : ايه هم
    محمد : شوفوا الي معاهم
    عمر:شكله غريب موب من اهلنا
    راشد:والله قوة وجه واقف معاهم تعالوا
    ارتفع ضغط الشباب وراحوا ركض للبنات
    عمريصارخ:ياقليل الأدب ياللي ماتربيت
    راشد:يالنذل
    التفتوا عليهم وماتوقعوا يكونون بهالعصبيه
    نوره :الله يستر
    لمى دخلت وسط البنات
    حسام لما قرب عرف انها لمى :هلاوالله يابوالشباب
    لمى:هلابك
    عمر :حسام من هذا!
    لمى : وانت من عشان تتكلم ؟
    محمد وهو يبي يضرب لمى بس مسكوه البنات
    نادر جاي ركض ومعاه عجره ومعه الشباب الباقين وشكلهم ناوي على مضاربه
    لمى حست ان السالفه بتكبر وبتصير مشاكل صرخت عليهم : هدوووهدوووحسام قلهم من اكون
    ودخلت بين البنات وهربت بعيد عنهم
    حسام:هذا واحد من الأهل هدو انفسكم
    راشد :ومن يكون؟
    حسام:هههههههههههه وحده من البنات متنكره
    عمر:خلاص شباب هدوووو شوي خلونا نفهم السالفه
    محمد :حسام منهي؟
    نادر:قالكم وحده من البنات يعني بناتنا
    خالد:ومن تكون؟
    نادر:لمى
    ريان مستغرب منها: ومن سمح لها تسوي كذا ؟
    البتول: اعمامي وعماتي
    راشد: وليش سوية كذا ؟
    الهنوف :خلاص ترى ماصار شي حنا استأذنا والكل وافق بعدين انتوا عاد عارفين لمى وجنونها
    العنود وهي نازله من السياره : حنا بس كنا نبي نمزح معاكم وانتوا قلبتوها علينا
    ناصر: تسوي مقلب بس مقلب بسيط الحين لواحد شافها معاكم مرح يقولون هذا لمى بيقولون شفت اخواتك مع ولد
    هند:على الأقل معانا شاب يحمينا من الشباب مواخوان تركونا وراحوا
    محمد:طيب ليش ماقلتوا انكم بتتمشون كان تركنا لكم راكان وبندر
    رغد : والله مايبيلها تفكيرطالعين البر اكيد بنتمشى
    عمر:خلاص شباب صار الي صار وبصراحه انتوا سخيفيييييييييييين البنات صادقين بكلامهم شف المكان مليان شباب واكيد شافونا يوم رحنا وتأكدوا ان ماعندهم شباب وبكذا بياخذون حريتهم
    فهد:والله صادق عمر الحين المفروض نفتخر فيهم لأنهم حافظوا على انفسهم في غيابنا
    سالم حب يهدي الوضع : بس بصراحه شكلها خقااااااااااااااااااق والله وطلعتي خطيره يالمى حسوم في يوم من الأيام بمراخذها واروح اكشخ انا ووياها في شارع التحليه
    راشد :من جد شكلها خطير
    حسام :هي هي مااسمح لكم تتكلمون عن اختي
    هند :صدق ياحسام اختك خطيييييييييييييييره ومرجوجه والله خوفتنا
    البتول حست ان الوضع هدئ شوي : تخيلو قالت لنا نجتمع عند السياره عشان نمشي مره وحده وشوي جانا ولد ويتغزل فينا حنا خفنا وكنا بنهرب بس لما ضحكت عرفناها
    عهد :ولا بعد راحت عند الرجال وسلمت عليهم ورفعت ضغطهم وتهاوشة معاهم شوي وبعدها قالت لهم انا لمى
    نادر:والله فاتنا ياليت كنا موجودين
    البتول:هههههههههههههـأي الرجال اهون والله لو شفتو الحريم لما دخلت عليهم على طول تغطو والي تدعي والي تطردها والي تهدد والأخت قوية عين وتهددهم " تقلد لمى" انا مرح اطلع من هناء إلا لما توافقون تزوجوني وحده من بناتكم ................ وقالت لهم السالفه عشان يهدون
    العنود:حنا سوينا مقالب في الكل مع التصوير وانتوا مسك الختام وهذا عشان يكون ذكرى
    عهد:طبعا البدايه مع البنات وانا كنت في السياره اصوركم وبعدها ثبت الكميره ونزلت على اني مادري عن شي عشان ماتشكون في الوضع وبعدها الرجال وبعدها الحريم وانهيناها فيكم وانشاء الله ننسخ لكم الأجزاء الي تخصكم
    محمد:مشاء الله شغالين تصوير
    عهد:انا ولمى خططنا لطلعه ولتصوير ولو موب حنا كان ماطلعتوا
    نادر:تكفين عهد اعطيني كل الأجزاء الي تخصني ابيها
    فهد:مشوووار طيب اختك لمى اطلبها وانتهت السالفه
    نادر:ادري بس يمكن تخبي شي وانا ابيها كلها
    عهد: خلاص ولايهمك برسلك كل شي
    الهنوف: طيب حسام تكفى الله يخليك طلبتك ولا تردني
    راشد:لحظه لحظه فيه خيمه وفيه قهوه وفيه كميره خلونا نقلبها ونسوي مسلسل بدوي
    الكل ضحك على راشد
    الهنوف عصبت: رشووووووود انا اتكلم جد ها حسام اش قلت
    حسام استحى من بنت عمه خصوصاً اول مره تطلبه :امري وطلبك بسويه
    الهنوف :لاتسوي شي للمى ترى احنا من دونها مانسوى وهي الي تنفذ الي نبيه غصب عن اهلنا
    حسام : ولا يهمك وانا متعود على هبالها وموب شي جديد عليها
    محمد:ايه تكفى ترى لمى الرأس المدبر لنا إن بغينا شي هي الي تدبره
    حسام:خلاص مرح اسوي لها شي
    التفت حسام على الشباب :شباب تذكرون ياسر الي كان معي في د.كيف
    سالم :ايه اذكره اش فيه
    فهد :اخباره ؟من زمان ماشفناه
    عمر:بس نسمع صوته إذا كلمته
    حسام يناظر في نادر وضحكوا: هههههههههههـاي
    نادر:هذا الله يسلمك لمى المرجوجه إلا وتروح معانا لأن امي وابوي طلعوا والبنات عند خوالهم وحنا ابتلينا فيها
    الشباب ماصدقوا لأن شكلها كان ولد في كلامها وضحكها ومشيتها وجلستها وماشكوا فيها
    راشد:جد
    ناصر:احلف
    حسام :والله جد
    محمد :اختك مجنونه
    فهد:بس والله رهيبه
    ريان :والله توقعت انها ولد كلامها وحركاتها وكل شي
    العنود :هي الي فلتها صدق
    عمر:من جد ذاك اليوم وناسه وضحكنا بجنون
    ناصر:وانا اقول اشلون يعرف عنا كل شي وهو جلس معنا دقايق واول مره نشوفه
    وكملوا سوالفهم ولحظات ويقطع عليهم صوت البواري ومنادات الأهل لهم والكل تفرق ورتبوا اغراضهم وراحوا








  2. #2
    عضو فضي
    الصورة الرمزية بنت الشيوخ 2003
    الحالة : بنت الشيوخ 2003 غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 130123
    تاريخ التسجيل : 16-02-14
    الدولة : اماراتيه و افتخر
    الوظيفة : طالبه
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 341
    التقييم : 27
    Array
    MY SMS:

    ربي آستخيرك في كل آمور حيآتي ، فقرب لي كل خير وآبعد عني كل شرâ™،'

    افتراضي رد: رواية لمى في شقة شباب / كاملة


    ^التكمـــ،،،ــلـة^

    نرجع للمى بعد ماطلعت من بين البنات هربت لمكان بعيد شوي لأنها خافت "اخوانها عادي متعودين عليها بس عيال عمها معصبين ويمكن يهزؤنها " تعبت وقررة انها ترجع والي يصير يصير رجعت وهي تدعي "الله يستر" وصلت لمكان اهلها وهناء الصدمه الي ماتوقعتها اهلها راحوا وتركوها طلعت على اعلى قمة يمكن تشوفهم بس للأسف ماشافت شي والشمس قربت تغرب وماعندها جوال ولا تعرف احد
    نزلت تركض من الخوف والمصير المجهول وحاولت قد ماتقدر انها توصل على الشارع العام قبل الغروب وفعلاً وصلت على الشارع العام وبدة تمشي على طرفه لما وصلت محطه صلت المغرب مع الجماعه وكملت مشوارها يمكن تشوف تكسي على الطريق يوصلها بيت اهلها وهناك تدفع له الفلوس بس شالت هالفكره من راسه خصوصا انها في الليل وماتئمن احد
    وظلت تمشي لين وصلت تقريباً قريه او محافظه وكان على الشارع مسجد اقامة صلاه العشاء وصلت معاهم وبعد الصلاه جلست على الرصيف تفكر في الي صار واشلون تتصرف
    " امشي بس المشوار بعيد ومرح اوصل والطريق مظلم ,اقعد هناء مع مين اتصل على اهلي ماعندي جوال ولا فلوس, ياربي اش اسوي يارب انك تحميني وتحفظني"

    قريب من المكان الي جلست فيه لمى كان فيه مجموعه من الشباب جالسين يسولفون ومو مهتمين بالي حولهم بس واحد منهم من يوم جلس وهو يناظر فيها
    لمى كانت جالسه على طرف الرصيف الي قدامهم ومكتفه يدينها ومتسنده على العامود وتناظر في الرايح والجاي وعيونها فيه دموع وباين عليها الحزن
    الولد الي يطالع فيها حس بفضول يبي يتعرف عليهالأن جلستها وحالها وشكلها جننان ومأخذ عقله من يوم جلس
    الولد : ياحلو انتا
    لمى سرحانه ومانتبهت له :
    الولد حس ان عندها هم كبير: ياهوووووه ياحلوالي ماخذ عقلك
    لمى ارتجفت من صوت الولد الي قطع تفكيرها وناظره فيه: هلا والله
    الولد : هلابك كيفك ؟
    لمى : الحمد لله تمام انت كيفك ؟
    الولد: الحمدلله عايشين ممكن نتعرف؟
    لمى : ممكن
    الولد :اش اسمك ؟
    لمى ابتسمت لأنه ماشك انها بنت : انا ياسر وانت ؟
    الولد : ونعم
    لمى: الله ينعم بحالك
    الولد: انا منصور
    لمى :ونعم
    منصور: ماعليك زود ممكن اجلس معك ؟
    لمى بكل ثقه : تفضل حياك
    منصور وهو يجلس: تسلم والله . ماقلتلي انت من وين ؟
    لمى : مافهمتك كيف يعني ؟
    منصور: يعني من الحي هذا او جديد
    لمى تطالع فيه وتفكر اش تقول
    منصور:انا مااغصبك على شي بس حبيت اتعرف عليك لأني اول مره اشوفك في هالمكان
    لمى :لا عادي انا من الرياض
    منصور:ساكن هنا ولا جاي زياره
    لمى:لاهذا ولاهذا
    منصور:أجل
    لمى ناظرة في منصور وبينها وبين نفسها تقول "واش اقولك واش احكي لك اقول انا بنت وضعت ولا كالعاده انا ياسر واكمل السالفه"
    منصور حس انه يحقق معه: معليش ياسر اعذرني لأني تدخلت بخصوصياتك
    لمى حست انه الوحيد الي بيساعدها : لا لاتفهمني غلط انا بحكي لك كل شي بس ابيك تساعدني إذا تقدر وإذا ماتقدر قول والله مازعل عليك
    منصور اعجب بإسلوبها: إنشاء الله اقدر اساعدك بس قول انا من يوم شفتك حسيت ان عندك مشكله
    لمى : مثل ماقلت لك انا من الرياض واليوم طلعت للخراره انا ومجموعه من الشباب تمشينا واستانسنا المهم وحنا راجعين قالوا نبي نصلي العشاء هنا الكل وافق ونزلنا نصلي ويوم طلعت ادورعليهم مالقيتهم جاني واحد مااعرفه وقال لي الشباب يسلمون عليك ويقولون نشوفك في الرياض سالته عن السياره واشكالهم وتأكدة انهم ربعي وشوفت عينك جلست هنا افكر اش اسوي
    منصور: حركتهم بايخه ومزحهم ثقيل , بس ليش يسوون فيك كذا ؟
    لمى : غدرو فيني لأني منعتهم من شي واليوم ردوها لي وبقوه
    منصور:واش الي منعتهم منه وخلاهم يسوون فيك كذا
    لمى: مره تواعدنا نطلع الشاليهات مع الأهل وهناك بدوا شغل الغزل ومطاردة البنات وانا منعتهم لأني ماارضاها لأهلي ومن ذاك اليوم وهم متوعدين فيني
    منصور استغرب منه كثير لأن الي يشوف شكله يقول هذا اكبر مغزلجي: كفوا والله وماعليك منهم انت الي سويته صح ولاتشيل بخاطرك وطنشهم بس الحين ماقلتلي اش تبي مني ؟
    لمى استحت منه : والله صعب وخايف اتعبك معي خلاص انسى
    منصور: واش الي انسى والله تقول ولاترى ازعل منك
    لمى ياربي اقوله ودني الرياض : ياخي صعب صعب والله صعب
    منصور: تراك حيرتني قول وإذا صعب بقولك انه صعب
    لمى شكلي باتمسكن حتى اتمكن: الطلب موب صعب بس
    منصور : ياسر بتقول ولا ازعل عليك
    لمى بعد تفكيرقررت تكلم اهلها: ابيك تعطيني جوالك ادق على اهلي يجون ياخذوني
    منصوريستهبل :لا لا بصراحه طلبك صعب مره وماقدر اسويه اخاف اهلي يفتشون جوالي ويشوفون رقم اهلك بالفواتير ويهاوشوني وتعرف انا بنت واخاف على سمعتي
    لمى: هههههههههههههههههـــأي
    منصور فرح لأنه خفف من همه :ياخي قول كذا من اول امسك هذا جوالي وكلم براحتك
    لمى : شكراً
    قام منصور عشان تأخذ راحتها بس لأرادياً مسكته بيده : منصور لاتتركني
    منصور: مرح اترك بس انا هنا عند الشباب لما تخلص
    قاطعتها لمى:لا اناخايف خلك معي تكفى
    منصور جلس ويناظرها ويتأمل " مشاء الله عليك جمال وادب واخلاق وباين عليك انك ولد ناس بس الشكل يقول انك متكبر ومغرور وراعي سوالف والي يقعد معك يكتشف غير كذا بس اموت واعرف سبب دموعك وخوفك موب معقوله تبكي وتخاف عشان ربعك صح انهم خانوك وحطوك بموقف بايخ وصعب بس انت ولد ليش تخاف وماتبيني ابعد عنك والله لاساعدك لوا يصير الي يصير "
    اتصلت على حسام بس للأسف مارد لأن جواله على الصامت واتصلت على نادر بس مارد لأن الرقم غريب وتوقع انه واحد من الشباب الي يكرهم اتصلت على بندر ومقفل جواله وصعبه تدق على البيت اش تقول لهم
    لمى وعيونها امتلت دموع :محد يرد
    منصور حن عليها : وليش الدموع
    لمى : تقدر توصلني الرياض ؟
    منصور: الحين !
    لمى :إذا ماعندك شغل !
    منصور:لا فاضي وماعندي شغل بس سيارتي في الورشه
    لمى ضاقة عليها الدنياء اخذة نفس عميق ورفعت راسها لسماء ونزلت دموعها غصب عنها " ياربي انا لقيت الأمل فيك وضاع بلحظه انا مجنونه ليش بعدة عنهم ليش ماركبت السياره ياليتني ماطلعت يارب انك تساعدني يارب مالي غيرك انت العالم بحالي " قطع تفكيرها يد منصور وهي تمر على خدودها ويمسح دموعها هي ارتجفت منه وهو استغرب دموعها وارتجافها معقوله ولد ويخاف هالخوف
    منصور:ياسر لاتشيل هم انا معك وتعال عندي اليوم وبكره بتطلع سيارتي وانا بنفسي اوديك
    لمى: مابي اضايقك
    منصور: بالعكس وجودك معي بيغير روتيني اليومي
    لمى: مابي اثقل عليك واحرجك مع اهلك
    منصوريبي يطمنها: هههههههههـاي اهلي لا عادي
    لمى : حبيبي انا عارف هالشي الأهل مايرضون تدخل عندهم غريب حتى لوصديقك
    منصور: والله انك صادق بس انا موظف وساكن مع الشباب في الشقه وعادي لو جيت معي لأن بعض الأحيان يزورونا شباب وينامون عندنا ويقعدون بلأسابيع وانت بس بتقعد يوم وبكر بوديك
    لمى ارتاحت شوي بس خافت :مادري مادري
    منصوريبي يشجعها: ياسر صح انك صغير بالسن بس انت ولد ومن كلامك عرفت انك رجال لا تخاف ودموعك مابي اشوفها انت ولد مو بنت
    لمى تبتسم له: والله ولد او بنت في حالتي مرح تفرق معه الدموع او غيرها لأني بمكان غريب وماعندي شي يحميني لافلوس ولا جوال ولا اثبات وماتبيني ابكي
    منصور: انا عارف حالتك وعاذرك بس خلك قوي ويالله تعال اعرفك على الشباب وبعدها نروح الشقه
    لمى بنبرة حزن : منصور تكفى لاتخليني انا احتاجك والله احتاجك انت الأمل فيك لا تبعد عني لو ثواني
    منصور تأثر بكلامها وحس بخوفه: ياسر لاتخاف انا معك وبتطفش مني
    لمى: ياليت اطفش منك ياليت
    منصور: مجنون ههههههههههههههههه
    ضحكت له ومسكت يده وضمتها وحطت راسهاعليها تبي تحس بالأمان ومنصور انجن من حركتها وحس ان يعرف هالولد من زمان

    ****لحظــــه نبذه عن منصور****
    منصورحلوودائما يفضل انه يتعرف على ناس حلوين بكشختهم وتعاملهم وهذا مو معناته انه متكبربالعكس هو مرح ومحبوب من الكل بس هو يحب يكون كشخه واصحابه نفس الشي بإختصار""يحب يكشخ بهم""
    منصور تعرف على لمى ومايدري انها بنت صح مستغرب من حركاتها بس توقع انه دلوع اهله او متربي مع بنات ومشت عليه ان لمى ولد واسمها ياسر

    منصور:سلاااام عيال
    الشباب :هلا والله
    منصور: اعرفكم على ياسر
    الشباب رحبوا فيها وسلموا عليها
    لمى منحرجه اول مره تسلم على اولاد غريبين والمشكله الخد على الخد
    بس لازم تبين انها ولد عشان ماتتوهق
    بعد ماخلصت جت بتجلس جنب منصور الي وقف : وانا سلم علي
    لمى :ههههههههههههههأي توني مسلم عليك
    منصور: مالي دخل تسلم علي يعني تسلم
    لمى حبت تتاقلم معهم: بس كذا مافيه عدل
    منصور:واش دخل العدل؟
    لمى : لاني سلمت عليك مره والحين بسلم مره ثانيه واكيد بيزعلون
    بدر: ايه بنزعل
    خالد: لازم تعدل
    لمى بمزح :ليــه زوجاتي وانا مدري هههههههههههههه
    الكل ضحك عليها
    منصور: خلاص اجل ضف وجهك وانا زعلان عليك يالله روح دور على غيري
    لمى خافت انه يتركها وهوالأمل الوحيد وبحركه سريعه باسته على خده
    الشباب اعجبتهم الحركه وصرخوا ياهووووووووووووووووووووووووووه
    منصور استحى وماتوقع هالحركه وحس بإحساس غريب بهمس: انا قلت سلم علي مو تبوسني
    لمى : "كل الطرق تؤدي إلى الرياض "سلمت عليك اواعطتك بوسه نفس الشي بس هذا بشكل مباشر وهذاغير مباشر
    خالد:حلوووووووووووووووووه جبتها والله
    عبدالرحمن : وانا بعد ابي بطريقه مباشره
    خالد : وانا بعد
    لمى استحت:اوكيه بس البوسه على الف
    عبدالرحمن :ليش إنشاء الله
    لمى بإسلوب تجار: والله تخبر الأسهم نازله والاسعارارتفعت
    خالد:ياسر تراها بوسه ليش محولها اسهم
    لمى: ياخي اي شي تسويه وتعرف ان الي يبيه كثير اعرف انه مصدر رزقك حاول انك تكسب منه
    عبدالرحمن : والله انك اكبرنصاب ومختلس
    لمى :ههههههههههه ايه بس بالحلال
    خالد : ليش من انت ؟ عشان نعطيك الف عشان بوسه
    لمى : انا ياسر
    خالد: اووووووه تصدق ماعرفتك
    منصور:حدكم كلش ولاياسر اقصد يسوري
    بدر:يسوري هاه خل محمد يجي وقولها قدامه
    لمى: ليش انت مخاوي محمد ؟
    منصور:لا هوصديقي الروح بالروح من زمان بس الشباب مدري اش فيهم عليه
    لمى :ايه حسبالي والله كنت ناوي اخرب عليك
    منصور:إلاحموووووووودي
    لمى:ماسمح لك ترى اغار
    خالد :والله تكرهه من اول نظره
    منصور:لا موب لهدرجه
    لمى :لاصدق شكله موب هين
    منصور:وهذا وانت ماشفته تقول عنه كذا
    لمى : من كلام الشباب عنه
    بدر:ياخي مااطيقه مدري اشلون تتحمل الجلسه معه
    لمى :المهم ماعليكم منه خلوه بحاله
    خالد: طيب يالله انا تجمدت هنا ولا عاجبكم الجوء
    عبدالرحمن : والله الجوء احلو مع ياسر
    لمى: تسلم والله هذا الكلام موب "وتقلد خالد" ليش من انت ؟ عشان نعطيك الف عشان بوسه
    ضحكوا عليها واتجهوا لشقه
    بدر: ياسر حبتين
    لمى :اقوول امش بس
    خالد: ههههه صبرك عليه
    عبدالرحمن:احفظ ولا اعطيك مخمس
    لمى :اشفيكم علي انا اش سويت لكم خلاص كرهتوني قولوا عشان ارجع لاهلي
    منصور: هههههههههه يمزحون معك بس حنا نقول هالكلام لأي واحد يجي عندنا
    لمى: اهاه ليش سلام خاص ولا كلمة السر
    بدر: لا لأن اكثرهم يضيعون عشان كذا نقوللهم
    خالد: شكلك مافهمت حنا ساكنين بالدور الثاني عشان كذا نقولك حبتين
    عبدالرحمن : وانابعطيك مخمس لأن شقتنا رقم خمسه
    لمى : خوفتوني قلت هذولا ناوين على ومنصور ساكت لهم
    منصور:لا وين اسكت لهم ياويلهم مني إذا لمسوك
    لمى: كفوا والله سنايدي
    خالد يفتح باب الشقه : يالله ياسر ادخل برجلك اليمين
    لمى: ليش داخل قصر! ترى كلها شقه ومن زينها بعد
    بدر: هذا وانت مادخلت يالله "برا" من غير مطرود
    لمى :طاردني ويقول من غير مطرود اقول لاتذلوني بعدين ترى انا ضيف ويالله ندخل
    دخلت لمى وتوقعت ان الشقه فاضيه دخلت الصاله وشافت شباب وعلى طول رجعت عند منصور
    عبدالرحمن: اش فيك؟
    لمى: لا بس فيه ناس غيركم بالشقه ؟
    منصور: "ايه انا وخالد وبدر وعبدالرحمن" و"معتز وطلال وسلطان واحيانا ماجد"
    بدر: تعال نعرفك عليهم
    الشباب الي بالشقه استغربوا لما دخلت وطلعت توقعوا ان باب الشقه مفتوح كان ماجد بيروح يتأكد بس دخلو الرباعي وعرفوهم على ياسر ونفس الشي سلمت عليهم خد بخد وجلسوا سوالف وضحك ووناسه
    "خالد ومعتزوطلال" خفيفين دم ولمى نسخه منهم وتأقلمت معاهم بسرعه

    منصور كان جالس جنب لمى بس لما جاء صديقه علي راح وجلس جنبه واندمج معاه بالسوالف لأنه ماشفه من فتره
    لمى كانت جالسه بين سلطان وطلال وحبت انها تغير مكانها بس صعب تقوم وتجلس في مكان ثاني اش بيقولون عنها : شباب دقايق وجايكم

    منصور يسولف مع علي : طيب اش اخباره بعد الوظيفه
    علي: بخير بس ماطولت معه كلمته ثواني لأنه مستعجل
    منصور تذكر كلمة ياسر"لاتبعد عني لو ثواني" والتفت على المكان الي جالسه فيه مالقها وناظر حوله
    منصور: لحظه علي شباب وين ياسر؟
    سلطان : طلع يقول دقايق وجاي
    منصور خاف انه زعل لأنه تركه لوحده او ماتأقلم مع الشباب قام يدور عليه كان بيطلع برا الشقه بس شاف جزمته عند الباب راح للغرف ومالقاه وهو مار بالمطبخ سمع صوت دخل وشافه
    منصور:ياسر وين رحت خفت عليك
    لمى فرحت انه يهتم فيها وابتسمت له :لا انا هنا
    منصور:اش تسوي ؟
    لمى:اعدل مزاجي
    منصور خاف تكون مدمنه وبخوف:وعدلته
    لمى وهي ماسكه كرتون الشاي:لا توني لقيت الشاي وباقي السكر مادري وينه
    منصور ارتاح وضحك على اسلوبها:ههههههههأي خوفتني قلت الولد مدمن وتوهقت فيه
    لمى:لا الله يبعد الشر عني وبسرعه دور السكر قبل مايتعكر مزاجي واسوي لك شي اندم عليه
    منصور يتصنع الخوف :هااااااه طيب طيب بدوره
    لمى بالفصحى :اسرع ياغلام وإلا قتلتك
    منصور ضحك وحب يكمل بنفس اسلوبها : ارجوك "تكفى" لا تقتولني
    لمى وهي تضحك: ايها الوغد تحرك بسرعه كف عن الكلام "ودور" السكر
    منصور وهو يدور السكر: حاضر ياسيدي انت " تأمر" ونحن " نطامر"
    لمى : اه يالك من ثرثار اخرج السكر والا اخرجت قلبك من "وسط صدرك"
    منصور: لا والله تطلع قلبي هاه اقول اركد بس
    لمى : ترى مزاجي بدى يتعكر
    منصور: وانا اش علي فيك هذا انا ادور
    لمى قلبت جد : هههههـأي اقول بسرعه طلعه ولا قتلتك بسرعه
    منصور: ياويلي من مزاجك طيب خلاص لاتنفخ
    لمى مسكته بلوزته من رقبته وسندته على الدولاب وحاطت السكينه على رقبته وماسكه ضحكتها ومنصور يطالع فيها وهو يضحك وعاجبه الوضع
    لمى: بسررعه طلعه ولا قتلتك
    منصور:ماقدر
    لمى:بتطلعه ولا اتهور
    منصور:والله مادري وين مكانه
    لمى:ترى بقتلك إذا ماطلعته
    في هالحظه دخل ماجد وانصدم من الي شافه وصرخ على لمى:اش تسوي
    لمى يوم سمعت صوته رمت السكين وتخبت ورى منصور وهي ماسكته وحاطه راسها على ظهره
    منصور:ههههههههههــأي اش فيك حنا نمزح مع بعض
    ماجد : اش الي تمزح حاط السكين على رقبتك ويهددك وتقول نمزح
    منصور: انت لو حضرت من الأول كان فهمت السالفه
    ماجد : واش السالفه الي يبي يقتلك عشانها ؟
    منصور وهو يلتفت على لمى الي متخبيه وراه وباين عليها الخوف : ابدا بس الشيخ يبي يعدل مزاجه ومالقى السكر وانا قاعد ادور عليه
    ماجد مستغرب : تعدل مزاجك بسكر
    لمى وهي متخبيه ورى منصور طلت وناظرة في ماجد : ايه سكر فيها شي
    ماجد: لا السكر مافيه شي مزاجك الي فيه شي
    لمى: ياخي اش اسوي حياتي مره قلت احليها بسكر
    منصور وماجد ضحكوا عليها
    ماجد :طيب حل حياتك وشوف السكر في الدرج هذا
    لمى : والأبريق ؟
    ماجد : ابريق ليش لأيكون مزاجك تحليه بمويه وسكر
    منصور : شكله
    لمى : ايوه
    ماجد : وانا اقول الولد حلو وحلاه زايد
    منصور :اثاري مزاجك مإثر عليك
    لمى : ايه من صغري ماعرفت الحليب امي دائماً تشربني شيره لين يومي
    ماجد:هههههههههههههههههههأي لا ياشيخ
    منصور: والله انك رهيب يالله بسرعه سولنا شاي خلنا نشوف مزاجك بصراحه شوقتني
    لمى : يالله ولايهمك
    ماجد:ماتوقع تسوي مثل شاي خالد هو الوحيد الي يعرف يطبخ
    لمى:انا بسوي ونشوف من احلى واتوقع انا
    منصور:واثق
    لمى :لأني الوحيد من بين اخواني وعيال عمي اضبط الشاي
    ماجد:مشاء الله عليك لاتحترق وتقول حنا السبب
    لمى:ههههه طيب ذوق
    منصور:وانا
    ماجد:يجنن ذوق
    منصور:يارهييييب انت والله حلو سكره مظبوط
    ماجد:ولونه خفيف وطعمه حلوه
    لمى:والحين من احلى انا ولاخالد
    منصور:انت
    ماجد:لأنه صديقك
    منصور:لا بس انت مضبوط وخفيف وخالد ثقيل شوي بس حلولأخر الليل
    لمى:يالله خلصت
    انتهوا من الشاي وراحوا يجلسون مع الشباب

    وهم داخلين الصاله لمى بصوت عالي: احلى شاي لأحلى شباب
    خالد يكمل: من احلى يد في هالعالم
    لمى:تسلم والله كلك ذوووق
    طلال : بدر بالله اتصل على المستوصف الي بجنبنا
    لمى : لااااااااااا تستهبل انت ووجهك!مافيه وماراح اصب لك يالله فارق
    طلال: ههههههههههههأي يالدلوع زعلت
    لمى :دلوووووع في عينك انت الدلوع
    طلال يبي يرفع ضغطها:إذا انا دلوع انت اش تكون
    لمى بإبتسامه وصوت خفيف:الدلع كلـــه
    طلال:اموت انا على الدلع كله
    لمى : ههههههأي تتمصلح عشان اصب لك شاي هاه
    بدر: اقول اخلص انت وياه اعطوني شاهي
    لمى صبت ووزعت على الكل مابقى إلا طلال وكل واحد يمدح الشاي عشان يقهرون طلال
    طلال : وانا
    لمى :انت ! اش فيك ؟
    طلال : ابي
    لمى : ابوك ! اش فيه ؟
    الشباب ضحكوا
    طلال : ياخي خلاص صب لي شاهي
    لمى : اول شي اسمه شاي ثاني شي انت زعلتني بكلامك
    طلال يبي يقهر: منصورليش تخاوي مبزره
    لمى شهقت ووقفت : انا مبزره انا بزر
    طلال:لا انا البزر
    لمى:ايه اعترف انك بزر, انا مادري اشلون تخاوون بزر
    طلال:هههههههههههههههههههه تردها
    لمى : ربما
    طلال: والله انك دلوع واكبردليل كلامك وشكلك
    لمى :ياخي فيه شي اسمه جنس ثالث
    بدر : وانت منهم
    لمى :انا الي علمتهم
    بدر: انا اكلمك جد انت منهم
    لمى: لا بسم الله علي يخسون والله اصير مثلهم
    خالد : بصراحه انت اسلوبك وكلامك ولد بس شكلك بين البنت والولد
    لمى خافت انهم يكشفونها :انا توائمي بنت ونسخه من بعض بس على اختلاف بسيط وكل وقتي معاها عشان كذا الكل يقول اني دلوع وبعض الاحيان يشكون اني بنت
    خالد: انا اسف والله ماقصدة اجرحك
    لمى :لا خلاص متعود على هاالكلام
    بدر: يعني مازعلت منا؟
    لمى وهي تبتسم : لا وين ازعل متعود على الجرح
    طلال:يعني اجرحك عادي
    منصور: جرب وشف اش بيجيك
    خالد: ايه خويك دافع عنه
    لمى:خلاص ياخي كلكم اخوياي
    طلال: حتى انا
    لمى:انت اولهم
    طلال: اثبت لي
    لمى : اشلون
    طلال : صب لي شاي
    طالعت فيه بنظره وصبت له شاي واول ماشرب : اه بطني
    لمى رمت عليه الجريده: يالنصاب امداه وصل للمعده
    عبد الرحمن :والله انه حلو ومظبوط خل عنك
    ماجد:لايضرالسحاب نبح الكلاب
    لمى:كفوا والله مجوووود
    ماجد:اعجبك
    بدر:ترى اليوم الخميس يعني نبي نطلع
    منصور : ايه يالله عشان امشي ياسر
    ماجد: انا استأذن معزوم عند واحد
    طلال: وانا وسلطان بنطلع مع منذرويالله عن اذنكم يالله شباب
    الكل:مع السلامه
    منصور : اوكيه اجل من بيطلع معانا
    لمى : انا
    منصور يبتسم : اكيد انا مرح اطلع من دونك
    بدر: مو بس هو انا بعد
    معتز: وانا
    خالد:وانا
    عبد الرحمن : مابقى إلا انا
    منصور:حلو يعني تكفينا سياره وحده
    خالد: اي سياره؟
    معتز:سيارتي
    بدر: يالله بروح ابدل ملابسي
    معتز: يالله بسرعه انا انتظركم تحت
    خالد: بجي معك
    عبدالرحمن: شوي واجيكم
    ماجد: يالله مع السلامه اشوفكم مره ثانيه
    الشباب: مع السلامه
    منصور: ياسر تعال معي
    دخلوا الغرفه وجلست لمى على الكرسي وتتأمل الغرفه "غرفتهم حلوه وشكلهم مهتمين فيها حاطين اسره ودولاب وشماعه ومرايه كبيره على الجدارونظيفه ومرتبه عكس غرف بعض الشباب"
    منصور : حلوه غرفتنا!
    لمى : ايه غرفة مين هذا؟
    منصور: انا ومعتز وطلال وسلطان والغرفه الثانيه خالد وبدر وعبدالرحمن وفهد
    لمى:حلوه انتوا الي اثثتوها؟
    منصور: ايه حنا لأنها ملك لواحد نعرفه وهو اهدالنا هالشقه وماقصروا الشباب اثثوها
    لمى :مشاء الله عليكم
    منصور:تبي تبدل ملابسك هذا الدولاب البس الي تبي
    لمى : لا كذا مرتاح تسلم
    وهي تناظر الغرفه طاحت عينها على منصور فاسخ جكيته ويفك ازرار بلوزته هي خافت منه و وقفت بسرعه
    منصور انتبه لها واستغرب منها ومن نظراتها الغريبه الي ماعرف يفسرها
    لمى اتجهت لباب بدون ماتلتفت : معليش عن اذنك انا انتظرك برى اوكيه
    منصور مستغرب منها: اوكيه
    راحت جلست بالصالها لما انتهى منصور وطلع لها: ياسر اش فيك ليش طلعة؟
    لمى: لا بس شفتك تبدل ملابسك وقلت اطلع عشان تاخذ راحتك
    منصور: خوفتني
    لمى: ههههههه لا لاتخاف مني ويالله خلنا ننزل الشباب ينتظرون
    منصور: يالله
    وهم نازلين كان منصور ماسك يد لمى ويسولفون ويضحكون على سالفة الحبتين والمخمس

    خالد وهو يناظر فيهم: هالولد ماخذ عقل منصور, شكل علاقتهم قويه
    بدر: شكلهم بس ماعمري سمعت منصور يتكلم عنه او نطق اسمه
    معتز:منصور يحبه ويموت عليه
    عبدالرحمن: بس ياسر ينحب شوف كم ساعه جلس معنا وكاننا عارفينه من زمان
    فتح منصور الباب لياسر وركب وسكره بعده وركب هو قدام جنب معتز
    ترتيبهم في السيار"معتز السواق وجنبه منصور وراه لمى وجنبها بدر وجنبه خالد وجنبه عبدالرحمن"
    خالد: من قدك يا الأميرياسر منصور يفتح لك الباب
    منصور:وانت اش عليك؟
    خالد:ابي مثله
    منصور:خلاص المره الجايه
    معتز:وين تبون؟
    بدر:اي مكان
    عبدالرحمن:ابي كافي شوب ابي افتح اميلي
    خالد :اناجوعان
    لمى : لا نبي نتمشى شوي
    معتز:نتمشى شوي بعدين نروح لكافي شوب وبعدها نأخذ عشاء
    واتفقوا على كذا وهم في الطريق سوالف وضحك وهبال , قطع عليهم صوت رنة جوال منصور خفضوا اصوتهم عشان مايزعجونه وشوي شوي هدؤ
    منصور تضايق من الأتصال الي جاه وعلى طول طلع سيجاره وشغلها , لمى انصدمت منه ماتوقعته يدخن
    لمى تهمس لبدر:يدخن!
    بدر بنفس الهمس:ايه
    لمى:من متى؟
    بدر:من زمان
    لمى:ليش؟
    بدر:اكيد متضايق
    لمى:إذا تضايق يدخن
    بدر:ايه ليش ماتعرف؟
    لمى:لا توني اعرف بدر قوم بجي مكانك
    بدر:اش بتسوي؟
    لمى:بكلمه
    بدر:مجنون انت تراه متضايق ويحط حرته في اي شي
    لمى:انا اعرف بس انت بعد رجولك بجي مكانك
    بدر:انا حذرتك
    وتبادلوا بالأماكن وجلست لمى بالنصف ومتقدمه شوي ومتكيه يدينها على المراتب وقربت من منصور
    وسألتها بهمس:منصور اش فيك؟
    منصورطلع الدخان من فمه واعطاها نظره عرفت انه معصب على الأخر
    طالعت فيه ببراءه وقامت تغني له وهي مبتسمه وصوتها مايحتاج حلو :
    زعلوه كان زعلان وسألته
    قلت له واشهوا الي قلته
    مادريت اني قتلته
    قالت اعيونه حبيبك زعلوه
    قالت
    قالت اعيونه حيبيك زعلوه
    منصور طالع فيها وابتسم وبينه وبين نفسه " ياقلبي عليك انت الوحيد الي تفهمني وحاس فيني مع اني ماعرفتك كثير بس اش اسوي فيك دخلت قلبي بدون استأذان ويلوموني فيك ياناس احبه "
    الشباب اعجبهم صوتها وهي حست انه ارتاح شوي ناظرة قدام وغنت له اغنيه ثانيه عشان توصل للي تبيه:
    يروح لك فدوه الي يزعلك والله ماعاش الي يزعلك
    يروح لك فدوة الي يزعلك والله ماعاش الي يزعلك
    يابعد كل عمري تدري والله ابيع الدنياء لأجلك
    يروح لك فدوه الي يزعلك والله ابيع الدنياء لأجلك
    يروح لك فدوة الي يزعلك والله ماعاش الي يزعلك
    الكل منسجم مع صوتها وخايفين من ردة فعل منصور لاكن منصور مستانس وحس انه ارتاح من صوتها
    لمى: ها اش رايك بصوتي ؟
    منصور وهو يبتسم : حلو
    لمى: هاباقي متضايق
    منصور:لا
    قربت منه وهمسة له : خلاص إذا تضايقت اتصل علي واغني لك اوكيه واترك هذا "وسحبت السيجاره من يده"
    منصور ابتسم : اوكيه
    لمى: توعدني إنها اخر مره
    منصور:اوعدك
    لمى وهي تعطيه السيجاره:امسك ارمها
    منصور اخذ السيجاره ورماها
    لمى: نصوري تدري اني احبك
    منصور بيطير من الوناسه : وانا احبك مووووووووووووووووت
    الشباب انصدوا من منصور يوم ابتسم ورجع لحالته الطبيعيه توقعوا انه يسوي مشكله مع ياسر بس خابت توقعاتهم ومن هالموقف عرفوا ان علاقة منصور وياسر قويه وبعدها عم الصمت






  3. #3
    عضو فضي
    الصورة الرمزية بنت الشيوخ 2003
    الحالة : بنت الشيوخ 2003 غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 130123
    تاريخ التسجيل : 16-02-14
    الدولة : اماراتيه و افتخر
    الوظيفة : طالبه
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 341
    التقييم : 27
    Array
    MY SMS:

    ربي آستخيرك في كل آمور حيآتي ، فقرب لي كل خير وآبعد عني كل شرâ™،'

    افتراضي رد: رواية لمى في شقة شباب / كاملة


    وصلوا الكافي شوب
    معتز يكلم لمى:بصراحه بصراحه انت يا ياسر مبدع
    لمى:ليش؟
    خالد:حنا متعودين على منصور طيب وحنون بس إذا عصب ينسى اهله

    ومستحيل نقرب منه وانت مشاء الله عليك بإسلوبك قدرت عليه
    لمى:ههههههههههههههههههـأي عشان تعرفون مكانتي عنده
    بدر:يحبك
    لمى:ايوه
    معتزيلتفت لمنصور:منصور
    منصور:هلا
    معتز:سؤال إذا ممكن
    منصور: اش عندك قول
    معتز: هوسؤال حير الكل ونبي نعرفه
    منصور:قول
    معتز: بقول انت وياسر من كلامكم وحركاتكم اتوقع انكم تعرفون بعض من

    زمان وعلاقتكم قويه والدليل من يوم جانا في الشقه وانت مهتم فيه وتدافع

    عنه واخر شي الموقف الي قبل شوي بصراحه توقعنا تسويله شي ثاني

    وتفاجاناً بالي صار
    منصور:ههههههههـاي طيب اش السؤال
    خالد:من يوم عرفناك مانطقت باسم ياسر حتى بالغلط واليوم عرفتنا عليه
    لمى:وانتوا اش عليكم فينا؟
    عبدالرحمن :ياخي علاقتك مع منصور قويه اقوى من علاقته مع محمد
    منصور:بسم الله علينا اللهم لاحسد
    معتز:والله جد نبي نعرف خصوصا انك ماتخبي علينا شي وياسر

    اصغرمنك بالسن كيف صارت علاقتكم
    بدر: انتوا اقارب ولا حبايب
    لمى:شي بينا ومثل ماطلعت اوعدكم اختفي
    خالد:ليش الأخ جني
    الكل ضحك
    لمى:لا بس انا بروح واتركه لكم احس انكم تغارون على منصور وتبونه

    لكم لوحدكم
    خالد:مانغار بس هو صديقنا ومن زمان وحنا متعودين مانخبي على احد
    منصور:ياسرصار لي موقف معه ومن بعده تعرفت عليه
    بدر:طيب قول كذا من اول
    خالد: طيب قولنا الموقف
    منصور تورط:لا سر بيني وبينه
    عبدالرحمن:ياسر قول
    لمى مطنشه المكان والي حولها وعيونها بعيون منصور الي اربكته وبدة

    تغني:سلم علي وجلس جنبي وكلمني وكل الحواجز تلاشت بيني وبينه اخذ

    ايديه بأيده وقام يوصف لي ولا تمنيت ايديني تترك ايدينه
    بدر:الزبده
    عبدالرحمن:قولنا الموقف
    لمى:شفته وسلمت عليه وسولفت معه ومن ذاك الوقت وعلاقتنا مستمره
    معتز:قول كذا من اول
    خالد:خلاص عرفناك بتختفي ولا بتقعد
    لمى:ايه بختفي لأني عندي موعد بالرياض وبعدها بسافر
    بدر:حسافه ياليتك تبقى معانا
    لمى:اتمنى بس ماقدر
    خالد:كم عمرك؟
    لمى:19
    بدر:يعني توك في الثانوي
    لمى:ايه ثالث
    منصور:ياهووووه خلاص تقعدون تحققون معه خلونا نسولف
    معتز:ياخي خلنا نتعرف عليه
    لمى:بنام عندكم اليوم بس خلصونا تراني ضيف استحوا على وجيهكم

    وضيفوني
    بدر:اش تحب تشرب
    لمى تذكرة ان ماعندها فلوس :لاخلاص مابي شي
    بدر:ليش ؟
    لمى:لابس عدلت مزاجي قبل مانجي
    منصور:تحب الكابتشينو
    لمى غمزة له:لا خلاص كرهته منك
    منصور:ههههههههههههههههههههههـاي
    خالد:ليش اش مسوي؟
    لمى:كان عازمني وطلبت كابتشينو وهوماقصرحاط لي ملح وانا مادري

    ويوم شربته بغيت اموت والمشكله اشرب وانا مستغرب من الطعم والأخ

    مسوي نفسه بري ياسر اش فيك تعبان اشرب موب هذا الي تحبه
    منصور:هههههههه تستاهل
    بدر:والله انك نذل
    منصور: ياخي خسرني قلت اخليه يتوب مره وحده وافتك منه
    خالد:ياسر المره الجايه انتبه على الشاي
    لمى:لا مايقدر خلاص عرفت مخططاته
    وكملوا سوالفهم وبعدها راحوا يتعشون بمطعم

    نرجع للبنات والأهل
    كل واحد رجع وهو تعبان واخذ له شور سريع وانتظرا اذان العشاء وصلى

    ونام وبعض الشباب كملوا سهرتهم والبنات تفرقوا على اربع مجموعات

    عشان كذا محد افتقد لمى او حس بغيابها

    في سيارة الشباب وهم راجعين
    خالد:ياسر سمعنا صوتك
    لمى:لا
    بدر:تكفى ياسر صوتك حلو يدوخ
    لمى:وانا مابيكم تدوخون
    منصور:وإذا قلت عشان خاطري
    لمى:امر تدلل وانا اقول لك لا
    عبدالرحمن:ليش والله انك خاين ليش هو تغني له وحنا لا
    لمى:اغلى ناسي ولازم اسمع كلامه
    خالد:يالله سمعنا صوتك
    معتز:ومن يقول ان صوتك حلو صوتك نشاز بايخ يجيب الصداع
    لمى:واش دخلك بصوتي
    معتز:بس اقولك صوتك بايخ ماله داعي يصدددددددع
    لمى تبي تقهره ناظرة فيه:يااااااااااااااااااي شو مهضومه كلماته
    بدر:اول ماتلائينا عين بعين
    خالد يكمل معاها:كلمه وصارالبي بكلمه نار على نار بسمه على بسمه البي

    احتار نساني اسمي
    الكل :مادري كيف وين مادري كيف وين

    هههههههههههههههههههههههههأي
    لمى:ونااااااااااااااااااااسه
    عبد الرحمن :معتز تكفى شغل لنا شي نغني معه
    معتزيطالع في لمى:امر تدلل وانا اقول لك لا
    لمى:هههههههههههههههههههههاي
    وشغل اغنيت ماجد مهندس "قوم درج لي" الكل داخلين جوا ويغنون معاه
    دق جوال خالد:هلا والله
    عبدالله:كيفك؟ وينك فيه؟
    خالد:الحمد لله انا طالع مع الشباب والحين راجعين الشقه
    عبدالله:لا ترجعون حنا في مخطط الغروب تعال انت والي معك
    خالد:اوكيه جايين
    معتز:مين
    خالد:هذا عبدالله يقول الشباب مجتمعين في مخطط الغروب ويقول تعالوا
    عمر:يالله ديور خلنا نروح له
    معتز:يالله اش رايكم نكمل الفله عندهم
    عبدالرحمن:يالله خلنا نروح لهم عندنا وقت
    منصور:ياسر تروح معانا
    لمى:اروح بس لاتنسى الكلام الي قلت لك عنه
    منصور: ولايهمك ارتاح
    معتز:امووووووت واعرف اش بينكم؟
    لمى:اسررررررررررررررررررار
    منصور:ياشين القافه
    وقف معتز على جنب:اقول انزل انت وياه اسرار وانا ملقوف يالله انزلوا
    لمى ماتدري انه سيارته:ليش سيارتك وحنا ماندري ؟ترى موب لأنك سقتها

    يعني خلاص صارت ملكك
    معتز: هذا سيارتي وعندك الشباب اسئلهم ولاتكثر هرج انزل انت وياه
    منصور:ياسر انزل انزل خلنا نكمل الطريق مشي
    لمى:يالله عشان نخس شوي
    خالد:يااااااااااااااي نخس
    لمى وهي تضحك:هيه انت ترى متعشين كبسه تعرف اش معنى كبسه؟
    منصور:يعني إذا جيت تنام ماتقدر
    معتز:اقول لاتصرفون الموضوع انزل انت وياه
    نزل منصور ولمى وكملوا الطريق مشي لأن المسافه قصيره
    والشباب وصلوا عند شلتهم
    عبدالله :وين مطربنا
    خالد:لاتخاف جاي في الطريق
    معتز:اليوم جبنالكم مطريبن موب واحد
    هاشم:ومن الثاني
    عمر:صديق منصور اسمه ياسر
    وكملوا سلامهم وسوالفهم

    عند منصور ولمى
    منصور:هاكيفك؟
    لمى:الحمد لله مرتاح
    منصور:مرتاح ولا يتصنع قلبك الراحه
    شايل بخاطرك ولا البال متهنى
    مجروح ولا شفى قلبك من جراحه
    زعلان للحين ولا راضين عني
    لمى:يقطـــــــع شكلك صوتك عذاب
    منصور:هذا من ذوقك
    لمى: ليش ماتغني لشباب؟
    منصور:انا مطربهم
    لمى:يعني يعرفون ان صوتك حلو
    منصور:ايه يعرفون وانت غطيت علي بصوتك والحين بتشوف جلستنا
    لمى:نشوف بس مثل ماقلت لك لا تبتعد عني
    منصور:انت ليش خايف ؟
    لمى:موب خوف بس انت مصدر الأمان بالنسبه لي وانا غريب بينهم وإذا

    بعدت عنك احس بالغربه صح إني تعودة على الشباب بس انت غير عنهم
    منصور:لاتخاف وتطمن انت أغلى ناسي ومرح اترك ولا لحظه
    وصلوا عند الشباب والكل وقف يسلم على منصور ولمى
    هاشم:حياك منصور انت وياسر
    لمى:الله يحيك ويسلم غاليك
    عبدالله:الشباب يقولون صوتك حلو واكيد بتسمعنا صوتك
    لمى ابتسمت وناظرة في خالد:انا لامن يقول
    خالد:لاتكذب
    عمر:ماعليكم فيه والله في السياره غنى لنا صوته يدووووووووخ
    لمى تطالع عمر بنظرات تهديد
    منصوريهمس للمى:لايهمك حكيهم
    لمى :بس والله استحي توني متعرف عليهم ويقولون غن وكلها من خلووود

    وعمر
    منصور:انت حاول انك تتأقلم على الوضع وفي الشقه انا باتفاهم معهم
    لمى:كفوا والله الله لا يحرمك من احبابك
    بدوا الشباب بجلستهم الي متعودين عليها "جلسة طرب" منذر ماسك العود

    لأن هذا لعبته وهو محترف
    والي طار والي تربكه يعني مايحتاج فرقه موسيقيه كامله , بدوا بكسره

    وبعدها كل واحد يطلب اغنيه
    تأقلمت معهم لمى شوي وحبت تغني معاهم واتفقت مع منصور على حركه

    بدون معرفة الشباب
    منصور:يالله شباب بغني لكم صدفه
    الكل وافق وبدوا الطق منصوريناظر في لمى ويغني ويأشر عليها :
    صدفه ومن بين كل الناس علقني من يوم شفته وعيني جات في عينه
    حسيت شي بعيونه حلو يجذبني ولمآ ابتسم بانت بوجهي تلوينه
    الشباب اعجبتهم نظرات منصوروحركاته ومسوين مؤثرات بصراخهم

    وتصفيرهم
    ولمى نفس الشي تطالع فيه وتكمل المقطع الثاني:
    سلم علي وجلس جنبي وكلمني وكل الحواجز تلاشت بيني وبينه اخذ ايديه

    بأيده وقام يوصف لي
    ولا تمنيت ايديني تترك ايدينه
    الكل اعجب بالحركه وعلى هالموال منصور يغني مقطع ولمى مقطع

    ولايخلو من النظرات لبعض وحركات اليدين وكان الأغنيه إن كتبه لهم
    الكل متحمس معاهم ومن زود الحماس بعض الشباب قاموا يرقصون
    ويستهبلون






  4. #4
    عضو فضي
    الصورة الرمزية بنت الشيوخ 2003
    الحالة : بنت الشيوخ 2003 غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 130123
    تاريخ التسجيل : 16-02-14
    الدولة : اماراتيه و افتخر
    الوظيفة : طالبه
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 341
    التقييم : 27
    Array
    MY SMS:

    ربي آستخيرك في كل آمور حيآتي ، فقرب لي كل خير وآبعد عني كل شرâ™،'

    افتراضي رد: رواية لمى في شقة شباب / كاملة


    انتهت الأغنيه وبهالوقت وصل حمود صاحب الكامري
    حمود:سلااااااااااام شباب
    نزل حمود وسلم على الشباب
    حمدو:اهدي لكم اغنية "تنحط على الجرح "
    الشباب:اوووووووووووووووووووووووه
    طبعاً هذا اغنية لمى المفضله ودائماً ترقص مع اخوانها عليها
    على طول قامت ومن بدون تردد أو خوف انهم يكشفونها: لحظـــه

    حمووووود انابرقص معك
    حمود بثقه:تعال بس ترى انا الي بغلبك
    لمى:مايهمني اهم شي ارقص
    حمود:يالله تعال مشعل شغل الأغنيه
    وقفوا في الوسط ومقابلين بعض شغل مشعل المسجل وكل الشباب

    متحمسين لأن حمود في الرقص محد يغلبه لأكن لمى اليوم غطت عليه

    وجننته لأنها ترقص معه وفي نفس الوقت تغني له وتأشر بيدينهاعلى

    كلمات الأغنيه وهي مبتسمه وتسوي حركات بعيونها الي دووووخة حمود
    رقصها كان خيالي وحركاتها مظبوطه كانت تحرك جمسها على نفس الطق

    "بنت اكيد رقصها حلو"وموب مبين عليها انها بنت والكل انهبل على

    رقصها وبدى شغل التصوير بعد ماانتهت الأغنيه والكل يصفر ويصفف

    لهم
    حمود:والله انك خطيرورقصك رهيب
    لمى:تسلم وهذا لعيونك
    حمود:تسلم عيونك الي جننتني
    لمى:هههههههههههههههههههــأي
    حمود:دوووووووووم هالضحكه بس من علمك الرقص
    لمى:واحد عايش مع بنات وتوئمه بنت يعني اش تتوقع يكون
    حمود:اهاه والله حركاتك رهيبه
    لمى:هذا اغنيتي المفضله انجن لو سمعتها ومارقصت احس اني ناقص شي

    وانت ماقصرت جبتها
    حمود:عشان كذا متحمس
    فيصل:هههههههههههأي والله وغلبك ياسر
    محمد:مره ثانيه لاتشوف نفسك علينا
    لمى:حاقدين عليك
    منصور:ياهوووووووووووووووووووه كل شوي اكتشف فيك شي
    لمى:قصر صوت لايسمعونك انا صديقك من ايام الطفوله وتعرف عني كل

    شي
    منصور:هههههههههههه اي طفوله وانت اصغر مني بخمس سنوات
    لمى:المهم صديقك "وتلتفت لخالد"هاه اش رايك فيني؟
    خالد:خقيييييييييييييييييت معك
    عبدالله :والله وكسرت خشم حمود وغلبته
    ناصر:كل طلعه تعال معانا عشان مايشوف نفسه علينا
    لمى:معليش شباب حمود عزيز وغالي وماارضى تسبونه
    حمود:ياجعل ربي يخليك هذولا الناس موب انتم اسمع وتعلم انت وياه
    عمر:والله كلكم رهيبين
    لمى:تسلم عموووووور
    وبكذا انهوا سهرتهم الي بدة من الساعه 12 إلى الساعه 2.30 وبعدها

    ودعوا بعض وتفرقوا لأن بكره جمعه

    وصلوا الشباب الشقه وهم نازلين من السياره
    بدر:اليوم احلى يوم
    خالد:والله وناااسه وخصوصاً بوجود ياسر
    منصور:شفت انا قلتلك تعال غير روتينا وهذا انت غيرت علينا الجوء كله
    لمى:ماكنت ادري إن هذا حالكم
    بدر:والله دائما نطلع بس هالطلعه غير اقعد معانا دووووم
    لمى:بنام اليوم وبكره بروح
    خالد:لا ليش والله حبيناك ونبيك
    لمى: حتى اناحبيتكم واحس اني اعرفكم من زمان بس اهلي اش اقول لهم
    معتز:بنشتريك من اهلك
    لمى:ليش شايفني لاعب
    عبدالرحمن:طيب زورنا كل خميس وجمعه
    لمى:اشوف
    وصلوا لشقه لمى:ياهووووووووووه حبتين والله يبي لكم مخمس
    معتز:جرب وشف اش يصير لك
    لمى:خوفتني ياشيخ
    معتزيقرب من لمى:جرب طيب
    لمى:انت دنجر
    خالد: حلووووه دنجراقول يالله ادخلو
    منصور:ولا نكمل السهره هنا
    عبدالرحمن:اش رايكم نغير اليوم ونكمل هناء
    لمى:عشان يكون هذا اخر يوم لكم بالشقه
    بدر:يالله بسرعه ابي انااااااااااااااااام دايخ نوم
    لمى:وانا بعد احس خلاص بموت من التعب
    دخلوا الشقه وكملوا سهرتهم مع بعض وزياده عليهم الشباب الي جوهم

    زياره ومن ضمنهم محمد
    لمى :هذا اش في نظراته كذا
    خالد:هو كذا خلقه
    لمى:تعرفونه!
    بدر:هذا محمد
    لمى :ايه هذا الي تقولون لمنصورقول يسوري قدامه
    خالد وبدر:هههههههههههههههههههه
    بدر:جرب
    خالد:تكفى ابي اشوف اش بيسوي
    لمى بدلع:نصوري
    محمد طالع فيها بنظرة حقد ومنصور على طول التفت له:هلا
    لمى حست بمحمد وتبي تقهره زياده:والله اشتقت لك
    منصور استغرب منها بس حس انها تبي تحرجه :وانا اكثر
    لمى:هههههههه نصوري بطلبك طلب ممكن
    منصور:امر اش تبي؟
    لمى جلست جنبه وتهمس له في اذنه:هذا خويك من يوم جاء وهو يناظر

    فيني شوف له صرفه
    منصور:هههههههههههه طيب اش اسوي؟
    لمى تهمس له:فقع عيونه
    منصور يهمس له عشان مايسمعه محمد:ماعليك منه دقايق ويروح هو

    يناظر فيك لأنك حلو وهو بنفسه قالي
    لمى :والله ياهووووووووووووووووه محد قدي
    منصور:ههههههههههه اكيد محد قده انت اغلى ناسي
    لمى:انشاء الله
    محمد:منصور من هذا؟
    لمى بلقافه:اناصديقه من ايام الطفوله وانت من تكون؟
    منصور:هذا صديقي محمد
    محمد: الطفوله !
    لمى:ايه الطفوله فيها شي
    محمد:لابس انت صغير وانا اعرفه من زمان
    لمى:حتى انا اعرفه من زمان وماقد شفتك معه او سمعت اسمك
    محمد:طيب انت اش اسمك؟
    لمى:يسوري
    منصور تذكر الموقف وضحك:ههههههههههههههههههههه ياسر اعقل
    لمى:تعرفة عليهم كلهم بس بقى حمودي ماتعرفت عليه
    محمد:لا تقول حموودي
    لمى:عادي انا اقول لمنصور نصوري وهو يقول لي يسوري
    محمد خلاص ارتفع ضغطه:وليش تسميه نصوري اصغر عيالك
    لمى:لا اغلى ناسي
    منصور حس انها ناويه على شي:ياسر خلاص اعقل
    لمى تغمزله :عشان خاطرك بس
    منصور طلع في بدر وخالد وشافهم يضحكون وعرف انهم ورى هالشي
    لمى رجعت لهم :ها اش رايكم؟
    خالد:كفوا والله
    بدر:ههههههه تعجبني
    لمى:اكيد انا يسوري
    خالد:والله تعجبني انا ابيها من زمان بس اخاف منصور يزعل
    لمى :لحظه انا ناوي على شي وابي مساعدتكم انتوا والشباب
    خالد:بنساعدك بس اش ناوي عليه
    لمى قالت لهم اش تبي وهم كملوا الباقي
    لمى :نصوري
    منصور:هلا
    لمى:بنزل انا وخالد وبدر نتمشى تحت شوي ونرجع
    منصور:اوكيه خذ راحتك بس لا تتأخر
    لمى:مابتنزل معنا انت وحموودي
    منصور يغمز لها :لا
    لمى:يالله شباب عن اذنكم
    طلال:وين اقعد معنا
    خالد:بنمشى شوي ونرجع
    سلطان :بجي معاكم
    طلال:وانا
    لمى:يالله الي يبي ينزل معانا بناخذ لفه ونرجع
    احمد وعمر وسلمان وماجد وعلي وبدر وخالد ومعتزو عبدالرحمن ولمى

    ومنذر الكل نزل معهم بتخطيط لمى وطلب خالد وعمر ماعدى محمد

    ومنصور دقايق ونزلوا معاهم






  5. #5
    عضو فضي
    الصورة الرمزية بنت الشيوخ 2003
    الحالة : بنت الشيوخ 2003 غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 130123
    تاريخ التسجيل : 16-02-14
    الدولة : اماراتيه و افتخر
    الوظيفة : طالبه
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 341
    التقييم : 27
    Array
    MY SMS:

    ربي آستخيرك في كل آمور حيآتي ، فقرب لي كل خير وآبعد عني كل شرâ™،'

    افتراضي رد: رواية لمى في شقة شباب / كاملة


    الجو كان بارد والقمر15 اعجبهم الجوء وبدو يمشون في الشارع وسوالف

    وضحك وهبال
    عمر:شوفو بدر منور اليوم
    بدر:أكيد انا بدر منور اليوم وكل يوم
    عمر: ههههههأي موب انت اقصد القمر
    لمى:النور نورك ياقلبي
    عمر:هههههأي مصدق نفسك انت وياه
    خالد:من جد مصدقين انفسهم
    منذر:شباب اسمعوا سلطان اش بيقول
    سلطان:يالله واحد ثنين ثلاث "وركض هو ومنذر"
    ماجد يحمسهم:يالله شباب معاهم
    وركضوا كلهم لين وصلوا بوابة الشقق
    اول من وصل منذر وسلطان بعدها ماجد ومنصور بعدها خالد وعبدالرحمن

    وطلال وبدا الباقين يوصلون واحد واحد اخر شي وصلت لمى وكانت

    تمشي من التعب وعلى طول جلست جنب منصور وتسندة عليه ومسكت

    يده محمد انقهر من حركتها
    لمى:ااه تعبت تعبت
    ماجد:لأنك دب
    لمى:حرام عليك انا دب
    معتز:موب دب واحد xxxxxlدب
    الكل ضحك
    خالد:اول مره اسمع اكس اكس اكس لارج دب الي اعرفه دبل دب
    معتز:المهم هو دب كبير
    لمى:نصوري شوف اخوياك يسبوني وانت ساكت
    محمد:ليش محاميك وحنا ماندري
    لمى تبي ترفع ضغطه:لا هذا حبيبي واحبه موت
    خالد متحمس مع لمى:والله لايقين على بعض
    بدر:تصدق انت اول واحد يهتم فيه منصور
    لمى:اكيد حبيبه مايبي لها
    ماجد:حبيبه هاه والي سويته في المطبخ
    منصور ولمى وماجد ضحكوا والكل مستغرب اش السالفه
    لمى:اش اسوي الحب قتال صح نصوري
    منصور:صح يسوري
    خالد وبدر وعبدالرحمن ومعتز صارخوا باعلى صوت وهم يصفقون

    والباقي مع الخيل ياشقراء صرخوا
    معاهم"لأن قبل الشباب قالوا لمنصور قول يسوري قدام محمد وهو قالها"
    منصور:خلاص اسكتوا فضحتونا يالله خلونا نطلع
    ماجد:يالله طلعنا اتوقع الكل صحى من صراخكم
    علي:ياحليلك ماصارخت
    ماجد ببراءه:انا متى؟
    سلمان:اقول امش بس قبل مااموت من البرد
    لمى:يالله اش فيكم واحد ميت نوم والثاني بيموت من البرد
    سلطان:مجانين
    لمى:يمكن ! يالله نروح الشقه ياإني عطشان
    عمر:وبتموت من العطش
    لمى:بسم الله علي فال الله ولا فالك
    منذر:اشرقت الشمس وانتوا ماطلعتوا
    عبدالرحمن:وينها ابي اشوفها
    لمى باستهبال:ايه تكفى وينها نبي نشوفها
    خالد مايردي اش السالفه:من هي؟
    بدر:حبيبت عبدالرحمن
    ماجد مصدق السالفه:من جدك تحب وينها حبيبتك خلنا نشوفها
    معتز:حلوه ولاشينه
    منذر:عندها خوات ولا الوحيده
    منصور:كبيره ولا صغيره
    عبدالرحمن يكمل هبالهم:حبيبتي واغار عليها "ومشى وتركهم"
    لمى بصوت عالي:عبدالرحمن انتظر بروح معك ابي اشوفها يمكن اخذ

    اختها
    عبدالرحمن من بعيد يصارخ عليها:إذا قدرة تلحقني تعال يادبل دبل دبل دب
    لمى على طول قامت وركضت وراه والكل مشى وراها لأن البرد بداء

    يزيد
    لمى ركضت بكل قوتهاووصلت الشقه قبل عبدالرحمن:انادبل دب ها من

    الدبل الحين
    عبدالرحمن:زوجتك
    زوجتك كلمه غريبه على لمى متعوده على زوجك وبكل دلاخه ردة:هاه
    عبدالرحمن:اش فيك؟
    لمى بترقع السالفه ماعرفة:لا بس الله يرحمها
    عبدالرحمن انصدم :انا اسف ماقصدة
    لمى:إدري انك ماتقصد
    خالد:اش السالفه واش الي اسف وماتقصد
    لمى:ياشين اللقافه
    خالد:انا
    لمى:لا خالد
    خالد:ايه خالد هذا من يوم عرفته وهو ملقوف وانا عكسه بس عندي شويت

    حب استطلاع
    لمى وهي تدخل الشقه:اي والله يااخي هذا خالد ماادري كيف الشباب

    مستحملينه ملقوف بزياده الله يعينهم عليه
    خالد ضربها على يدها:لا تسب اخوي وصديق عمري
    لمى تفاجاءة بالضربه : يوووه صح صديقك الملقوف
    خالد رفع يده :قلت لاتسب
    لمى تهديه:اوكيه اوكيه خالد حلو ومافيه زيه مطيح نص البنات ومسدح

    الباقي من جماله واخلاقه الحلو وش بعد تبي ازود من كذا
    عمر:تكفى لا ترفع معنوياته بيشوف نفسه علينا
    لمى: من حقه يشوف نفسه عليكم موب هو صديقي العزيزواحسن واحد

    فيكم يسوي شاهي
    خالد:كفوا والله
    عبدالرحمن:يازين المصلحه
    وكملوا سوالفهم لين صلاة الفجر واغلب الشباب استأذنو ومابقى إلا

    اصحاب الشقه وزياده عليهم لمى

    بعد الصلاة لمى خلاص دايخه نوم وتبي تنام بس تنتظر منصور يحدد لها

    مكان نومها
    منصور:ياسر تعال نام هنا
    لمى:وانت
    منصور:بنام على الأرض أو في الصاله
    لمى:لا نام على السرير شوفه واسع والأرض سرميك وبارده عليك
    منصوريبتسم لها:لا خلك خذ راحتك ماابي اضايقك
    لمى: اقول تعال
    منصور:لا خلك ارتاح
    لمى سحبت البطانيه ونزلت تحت :بنام معاك وخل عنك العناد
    منصور ابتسم :خلاص نام معي بس قم على السرير
    لمى خلاص انتهت من التعب :خلاص ماقدر اقوم بنام هنا
    منصور:موب انت تقول الأرض بارده يالله قوم "ومسك يدها"
    لمى:اتركني دايخ نوم وتعب
    منصور:اشيلك؟
    لمى:لا بقوم
    قامت على السرير ولصقت بالجدارعشان تكون بعيده عنه وماتضايقه
    منصور:اش فيك ملصق بالجدار
    لمى خلاص منتهيه من التعب:ولاشي
    منصور:قرب شوي الجدار بارد
    لمى:حسام اعطني البطانيه
    منصور مستغرب: من حسام؟
    لمى يالله انها تفتح عيونها من التعب:هاه
    منصور:انت تقول حسام من حسام؟
    لمى لاحظة انها بدة تخرف:اخوي ,منصوري والله بردان اعطني البطانيه
    منصور:خذ هذا
    لمى:وانت؟
    منصور:بخذ من الدولاب
    لمى وهي تسكر عيونها:اوكيه
    منصور نزل بطانيه من مخازن الدولاب ولما جاء ينام وقف قدام الكرسي

    يتأمل شكل لمى "مشاء الله عليك حلووانت صاحي وتحلوا اكثرإذا نمت ,قمة

    البراءه والهدؤ فيك وانت نايم ,الله يهني زوجتك فيك لوانا اتزوج وحده

    مثلك بقعد ليل نهار اطالعها"
    دخل خالد وقطع عليه افكاره:هاه ياسر نام
    منصور:ايه توه
    خالد:مشاء الله عليه بهالسرعه
    منصور:من الفجر طالع مع اخوياه وبعدها جاء عندي وحنا ماقصرنا

    ماريحناه
    خالد:مشاء الله عليه يالله انا بنام
    منصور:تصبح على خير
    خالد:هههههه اصبحت واشرقت الشمس
    منصور:اقول طف المبه واطلع وسكر الباب
    خالد:يالله نام وانت ساكت "طفى الأنوار وطلع وسكر الباب وراه"
    منصور نام بجنب لمى وهو مرتاح بس كل مايطالع فيها وهي نايم بجنبه

    يجيه احساس غريب مايدري اش تفسيره بس حاول قد مايقدر انه ينام

    ومايضايقها لأنه حاس فيه انه تعبان






  6. #6
    عضو فضي
    الصورة الرمزية بنت الشيوخ 2003
    الحالة : بنت الشيوخ 2003 غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 130123
    تاريخ التسجيل : 16-02-14
    الدولة : اماراتيه و افتخر
    الوظيفة : طالبه
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 341
    التقييم : 27
    Array
    MY SMS:

    ربي آستخيرك في كل آمور حيآتي ، فقرب لي كل خير وآبعد عني كل شرâ™،'

    افتراضي رد: رواية لمى في شقة شباب / كاملة


    اليوم الثاني
    الشباب صحوا بدري وتجهزوا عشان يلحقون على صلاة الجمعه
    دخل خالد وشاف الكل صاحي ماعدا لمى:ياسرقم
    منصور:يسورررررررررر
    لمى نايمه وماحست فيهم:
    منصور:يالله قوم بدل ملابسك عشان تروح تصلي معانا
    لمى :هممممممممم
    منصور:يالله ياسر مابقى شي على بداية الخطبه
    لمى:هاه
    منصور:يالله قوم خلنا نلحق على الخطبه
    لمى تعكر مزاجها:وانا اش اسوي اخطب لك
    منصور:هههههههههههههه لاتخطب بس قوم احظر الخطبة
    لمى:طيييييييييب
    منصور:يالله قوم
    لمى تسكته :خلاص روح
    منصور عصب ومسكها ويهزها:ياسر قووووم اصحى بسك نوم
    لمى تصارخ على منصور توقعت انه بندر اخوها :فكني والله انادي ابوي
    منصور طفش منها:ياربي منك
    لمى ترد عليه:اف منك
    منصور اعطاها كف:قوم
    لمى تصارخ:اه وجع الله يكسر يدك
    منصوريصارخ عليها:ياسر بتجنننننننني قووووم تأخرنا بسك نوم
    لمى :ابي انام اتركوني بنام
    منصور:بتقوم ولا اتصرف معك
    لمى تصارخ عليه:اتركني مابقوم بتخطب بتتزوج روح لحالك مابروح معك
    منصورمقهور منها بس ضحك من كلامه:هههههههههههههه
    خالد:هههههههه
    منصور:ياسر قوم
    لمى ظربت الفيوز عندها:نااااااااااااااااااادراتركني خذا حسام معك
    خالد:شكله يحلم انه في بيتهم
    منصور:طفشت منه لي ساعه اصحيه , نومه ثقيل , صحه انت , بروح

    ابدل ملابسي
    خالد:ياسر قوم قوم قوم ابوي جاء
    لمى خلاص طفشت منهم وطار النوم من راسها:اففففففففف
    خالد:ليش معصب؟
    لمى شوي وتبكي:ابي انام ابي انام اتركونـــــي
    خالد:إذا قمت بنتركك
    لمى وهي ترمي البطانيه:احد يعرف ينام معاكم ! نعم اش تبي؟ ليش

    مصحيني
    خالد:هد اعصابك
    لمى تهزى وناسيه المكان الي هي فيه:اش الي اهديها واحد يضرب والثاني

    يصارخ
    خالد:والله نومك ثقيل وماعرفنا لك
    لمى وهي مستغربه من المكان ووجود خالد:بعدين انت مين ؟ واش دخلك

    بغرفتي؟
    خالد:انت الي اش دخلك بغرفتنا
    لمى توها تستوعب تناظر يمين ويسار وتتذكر:انا اووووووووووووه نسيت

    توقعت اني في البيت
    دخل عبدالرحمن:صح النوووووووووم صحيت
    لمى:لا باقي نايم
    عبدالرحمن:ههههههههههههه حلوووووووووه
    لمى:من جد اش الغباء هذا واحد تشوفه مفتح عيونه يعني اكيد صاحي
    خالد:ههههههه خلاص رووووق ولاتعصب
    لمى:دايخ نوم ومزاجي معكر وانت عكرته الله يسامحك
    عبدالرحمن:افا ليش تعكر مزاجه ياخالد؟
    لمى تقلد:قوم قوم يسوري قوم نلحق على الخطبه قوم صلاة ويصطر وينافخ
    خالد: حرام عليك والله موب انا والله منصور الي كان يصحيك
    لمى:المهم اش تبون احد يصحى الساعه 10 والله ولا شياب
    عبدالرحمن:اليوم الجمعه لازم نصحى بدري
    خالد:يالله قم بدل ملابسك
    بدروهو داخل:صباح الورد صباح الحب , احلى صباح لاغلى ناس
    لمى:صباحك عسل ياقلبي بعدي والله كذا الناس الي تروق المزاج موب

    مثل البعض صح النوووم صحيت
    عبدالرحمن:ههههههههه ياخي سببت لنا ازعاج من ساعه وهم يصحونك

    حشى ولا خيشة نوم
    لمى:اذكر الله لا تخليني اسهر اليالي بسبتك
    طلال وهو داخل سمع اخر جمله:ليش الأخ عاشق
    لمى:اكيد احد يعرف طلووووووووول ومايعشق
    طلال:طلوووووووول في عينك تراني اكبر منك
    لمى:والله موب رايق لك ولا كان قمت وسطرتك
    طلال:يالله جرب
    خالد:اقول عن المشاكل انت وياه اجلوها لبعدين ويالله احنا بنطلع وانت

    تعال مع الباقين
    لمى:اوكيه
    طلع خالد وبدروعبدالرحمن ومعتز لصلاة
    لمى رجعت على السرير ومتسنده وتفكر اش تسوي وكيف بتروح تصلي

    معاهم
    دخل منصور وهو متكشخ :ها واخيراَ صحيت والله مابغيت تصحى
    لمى ناظرة فيه وماردة عليه منبهره من جماله "يقطع شكلك تأخذ العقل الله

    يهني زوجتك فيك والله لو انا زوجتك اتكي عندك ليل ونهار"
    منصور:اش فيك؟
    لمى:هاه لا سلامتك
    منصور:ليش تطالعني كذا معجب
    لمى:لا مغرم
    منصور:اتكلم جد اش فيك؟
    لمى:خلاص بغمض عيوني
    منصور:ههههههههههههههه لا والله فيك شي
    لمى وهي مغمضه عيونها قرب منصور منها وجلس بجنبها وهي على

    طول فزت وعدلت جلستها
    منصور"ياربي منك بتجنني الولد هذا موب طبيعي":اش فيك فزيت؟
    لمى:لا بس توك صطرتني واخاف الحين تكسرني
    منصور:وهذا الي مزعلك
    لمى:ايه
    منصور:ولاتزعل يالغالي كل شي ولازعلك
    لمى:ايه العب علي بكلامك
    منصور:افا والله انا لعاب والله انك غالي بس اش اسوي لك نومك ثقيل

    ومنت راضي تصحى
    لمى:ادري إن نومي ثقيل بس انت عارف اني مانمت من فجر امس لفجر

    اليوم يعني يوم كامل
    منصور:والله داري وحاس فيك وبتعبك بس لازم اصحيك تصلي عشان

    ماأخذ ذنبك وبعدين تزعل علينا وتقول ليش ماصحيتوني
    لمى:خلاص سامحتك
    منصور:يالله قم بدل ملابسك وانزل معي
    لمى:لا ماني رايح
    منصور:ليش؟ترى اليوم الجمعه ولازم تصلي مع جماعه
    لمى :عارف بس ماعندي ملابس
    منصور:خذ من ملابس الشباب
    لمى:ومن الي ثيابه مقاسي
    منصور:اتوقع بدر لأن امس وانت واقف جنبه تقريباً طولكم مثل بعض بس

    فيه اختلف بسيط
    لمى:اجل قم فز ودبر لي ملابس
    منصور:اوكيه ثواني
    لمى قررة تلبس مثلهم وتدخل شعرها تحت الثوب وتلبس جكيت وتطق

    لطمه وبكذا محد رح يشك فيها
    منصور:امسك يالله بسرعه البس
    لمى:طيب هذا البنطلون الأبيض لمين؟
    منصور:لي ليش بتلبس بنطلون من تحت الثوب!
    لمى:ايه بلبسه
    منصور:منت بصاحي والله انك مجنووون
    لمى:ياخي بردان والجنز يدفي وابي هذا الجاكيت وابي شماغ مااحب الغتره
    منصور:اوكيه خذ راحتك واستعجل
    لمى:لاتروح انتظرني
    اخذة الملابس المطلوبه وراحت تبدل وتضبط نفسها
    طلال:يالله منصور بتروح معانا
    منصور:لا انتظر ياسر,انت روح مع الشباب وحنا بنجي مشي
    طلال:خلاص براحتك
    خلال عشر دقايق انتهت لمى من التنكر" الثوب مظبوط عليها ومابين

    جسمها وطويل حاجه بسيطه والجاكيت مغطيها صح والبنطلون منحفها

    واللطمة حاولت انه تصلحها بس ماعرفت وخافت تطلب من منصور

    ويشوف الحلق ويعرف انها بنت احتارة كيف تسويها وفي الأخير تذكرة

    حركة اخوها بندربالشماغ وسوتها"
    لمى:ها طولت عليك
    منصور يوم شافها صفر
    لمى:ههههههههههههههههههههههـأي
    منصور:ارحمنـــــــــــــــــي
    لمى:ليش اش سويت لك؟
    منصور :عذبتني ياعيني عليك اش هالجمال ياهووووه محد قدك غطيت

    علي بجمالك
    لمى:عيونك الحلوه
    منصور:مشاء الله عليك محلوتصدق الثوب عليك احسن من البدله
    لمى وهي تطالع في المرايه وتتأكد انها متنكره صح:كلك ذووق هاه حلو

    شكلي كذا , مظبوط
    منصور:مضبوط بس الشماغ لو تعدله بدل هالطمه
    لمى :اذني توجعني من الهواء وبكره موعدي ومابي اتعب
    منصور:سلامتك ويالله تأخرنا
    لمى:طيب ملابسي بحطها في دولابك
    منصور:حطها شوف اعلى رف فاضي
    لمى :لحظه ماعندي جزمه
    منصور:ولايهمك بعطيك , ياسر تبي نظاره
    لمى:ايه تكفى
    منصور:خذا هذا تناسبك
    لمى:حلوه لمين؟
    منصور:لي
    لمى:تسلم لي والله , انا من دونك ولاشي
    منصور:لا تقول هالكلام اعتبرني اخوك الكبير
    لمى:اكيييييييييييد
    منصور:يالله انا بإنتظرك عند الباب
    لمى:خلاص انا جاي
    فتحت الدرج تبي عطر ولقت ساعه سوداء لبستها وشافت ظرف طرفه طالع

    من تحت الكتاب جاها فضول تبي تعرف اش الي فيه فتحته وكانت رساله

    حب كانت مشبهه على الخط بس في النهايه شافة توقيع الكاتب واكد لها كل

    شي رجعت الرساله في الظرف وكل شي مثل ماكان وراحت عند منصور
    منصور:يالله تعال شوف الجزمه الي تناسبك
    لمى:واااااااااو ذي كشخه ونفس لون الجاكيت لمين؟
    منصور:لخالد اشتراها يوم العيد بس مالبسها إلا كم يوم
    لمى:قلت خالد خلني ارفع ضغطه يالله بلبسها تأخرنا
    لبسة ونزلت مع منصور مشي لمسجد الجمعه ودخلوا قبل ماتبدى الخطبه

    بدقيقه وجلسوا بالصف الأخير

    نروح لعائلة لمى
    لحد الآن محد لاحظ اختفى لمى لأنهم متفرقين الشباب راحوا يصلون

    الجمعه ومتواعدين يرجعون للغداء عند واحد منهم والبنات نفس اجتماعهم

    والأباء ماخذين راحتهم وماسألو عن عيالهم لأنهم واثقين إذا موب في البيت

    اكيد عند عيال عمهم وعماتهم






  7. #7
    عضو فضي
    الصورة الرمزية بنت الشيوخ 2003
    الحالة : بنت الشيوخ 2003 غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 130123
    تاريخ التسجيل : 16-02-14
    الدولة : اماراتيه و افتخر
    الوظيفة : طالبه
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 341
    التقييم : 27
    Array
    MY SMS:

    ربي آستخيرك في كل آمور حيآتي ، فقرب لي كل خير وآبعد عني كل شرâ™،'

    افتراضي رد: رواية لمى في شقة شباب / كاملة


    ^^التـَّكمُلة^^


    بعد صلاة الجمعه الكل وصل الشقه ماعدا لمى ومنصور الي قابل صديقه


    ومن زمان ماشافه وقاعد يسولف معاه شوي وبعدها طلع وراح لشقه
    دخلوا الصاله وكانوا الشباب يسولفون لما شافوا لمى سكتوا ويطالعون فيها
    لمى استحت من نظراتهم :اشفيكم اول مره تشوفون مزيون
    طلال:اول مره
    لمى:اذكرو الله
    الشباب:مشاء الله
    لمى تستهبال:معليش اخواني حالياً مشغول اجلو التصوير والتوقيع لبعدين
    منصور:جدول اعماله فل معليش بعدين ياشباب التصوير
    خالد:لا تكفى نبي الحين طلبتك ترى بموت
    بدر:شكلك بالثوب احلى من البدله
    لمى:ايه احلى لأنه ثوبك
    بدر:فداك الثوب وصاحبه
    لمى:تسلم والله معليش انت طلعت ومالحقت استاذن منك
    بدر:لا عادي خذ راحتك
    لمى تستعرض عشان خالد يشوف جزمته:يقولون محلو
    خالد وهو يطالع في الجزمه الي لابستها:وانا اقول اش جاب جزمتي عند


    المسجد
    منصور ولمى:هههههههههههههههه
    منصور:ياخي اتركه يلبسها من يوم اشتريتها وهي بالدولاب
    خالد:حاطها بالدولاب عشان البسها في المناسبات يعني مااسمح لأحد يلبسها
    لمى:والله انا شفتها واعجبتني قلت ياولد دام انها ميب من جيبك اكشخ


    وماعليك من صاحبه
    خالد:ايه ماعليك مني تصدق كنت بأخذها بس قلت لا يمكن لواحد ثاني وانا


    مشبه عليها
    طلال:هههههههههههههههههههههه اتخيل شكلك وانت تمشي حافي
    لمى:هههههههههههه طيب خلاص سامحني ماكنت اقصد
    عبدالرحمن:ماعليك منه تعال اجلس
    لمى وهي تجلس:يالله ابي تعليقكم على شكلي بالبدله والثوب
    منصور:انا خقييت يوم شفتك
    لمى:ههههههههههههههههههههههههههههههههه خلك انت
    معتز:والله كذا باين انك ولد البس دايم كذا وخل البدل عنك
    فهد:لا خلك بالبدله وارحم بنات الناس
    لمى:احرجتني
    خالد:ايه والله فهد صادق لاتطيح بنات الناس
    سلطان :يكفي حنا طايحين بسبتك
    لمى:يووووه خلاص ترى والله استحي
    خالد:اموووت انا على الي يستحون والله الي يشوف شكلك كذا يقول هذا


    اكبر مغزلجي
    منصور:انا اول مره شفته قلت كذا بس لماتعرفة عليه وعرفة اخلاقه طلع


    العكس
    معتز:كفوا والله رجال ولد رجال
    لمى:تسلم والله
    بدر:يبي لك صوره
    لمى:لا تكفى وراي مستقبل
    سلطان:اش دخل المستقبل في الصوره
    لمى:منصور يعرف وانا مااحب التصوير وماعندي صور
    بدر:ممكن نعرف السبب؟ ولا جدول اعمالك فل؟
    لمى:لا فل ولاجوري سبب خاص
    منصور:فيه ناس حاقدين عليه ومتمشكلين معاه عشان كذا يحاول انه يتجنب


    اي شي يمشكله
    فهد:بس حنا موب منهم ولا بتضمنا معاهم
    لمى:لا أدري انتم غير عنهم بس حتى ولو لازم اكون حريص اليوم


    صورتي عندكم بكره عند اخوياكم لين توصل بيدهم وبعدها ماقدر اسوي


    شي
    معتز:من حقك تخاف على نفسك وخصوصاً إنك صغير بالسن وبكره


    يوهقونك باشياء كبيره
    خالد:ماعليك منهم طنشهم وحاول انك تبعد عنهم
    لمى :إنشاء الله بحاول يالله عن إذنكم بروح ابدل
    طلال:لا خلك كذا
    بدر:والله ازعل عليك
    خالد:حنا ماصدقنا يجي واحد ازين من منصور
    منصور:ليش اش فيني؟
    خالد:ترفع راسك علينا
    لمى:خلاص بقعد وارفع راسي عليكم بس ترى ماني متحرك من مكاني
    سلطان:لاتتحرك بس خلك معانا
    لمى:اوكيه يالله هات المنيو انا جوعان
    طلال:ليش الأخ في مكدونا
    لمى بإستهبال:لا تويوتا
    بدر:لا الفيوز ضاربه عندك من الجوع
    لمى تذكرة تعليقها على بنت عمها :هههههههههههه
    منصور:وانا بعد جوعان
    عبدالرحمن :والله حنا فطرنا قبل الصلاه وشبعانين
    لمى:يعني
    فهد:دبر نفسك انت وياه
    لمى:منصوررري يالله قم انا عازمك خلنا نطلع نتغدى بمطعم
    الشباب:ياهووووووووووووووووووووووووووووووووه
    بدر:والله تطرونا وصرنا نقول منصوررررري الله على ايام نصورر وين


    راحت
    لمى:نصور كاني اقول ديناصور
    الشباب:هههههههههههههههههههههههههههه
    منصور:آفا والله انا ديناصور
    لمى:لا انت منصوري
    منصور:ايه خلك كذا يالله يسورري قم نطلع
    سلطان :وين وين اجلس انت وياه ماجد بيجي الحين وبيجيب الغداء معاه
    في هالحظه دق جرس الشقه ونطة لمى:اكيد ماجد انا بفتح خلوني اهبل به
    فهد لحقها :لحظه خلني اتخبى واشغل الكمره
    لمى :يالله بسرعه
    فتحة الباب وكان ماجد , اول ماشافها طالع في رقم الشقه
    لمى تطالع في رقم الشقه : اش تطالع فيه؟
    ماجد:لا بس بغيت الشباب
    لمى:اي شباب
    ماجد بتردد:ابي منصور وبدر وخالد
    لمى:ماعندنا شباب بلأسامي هاذي دور في الدور الي فوق يمكن ملخبط او


    العماره الثانيه
    ماجد:لا انا متأكد من رقم الشقه والدور
    لمى تسوي فيها معصبه :يعني انا كذاب ها قولها قول انت كذاب
    ماجد:لاتنفخ وانا ماقلت كذاب وانا متأكد من الشقه
    لمى:طيب يابوالشباب دام انك متأكد من اكون؟
    ماجد:وانا اش دراني من تكون اول مره اشوفك
    لمى:ماجد لاتكذب انت شايفني من قبل وتعرفني
    ماجد استغرب انه يعرف اسمه:والله مااعرفك اول مره اشوفك
    لمى:متأكد , تذكر
    ماجد:الغداء برد خلني ادخل لشباب ويمكن اتذكرك
    لمى:ادخل ادخل انا ادري انك فقدة الذاكره من حلاتي
    ماجد وهو يدخل:اقول امسك شيل عني تكسرت يديني
    لمى:ماتكسرة بس هذا جمالي مأثر فيك
    ماجد:اقول ضف وجهك ترى فيه ناس احلى منك
    لمى:منهم اذكر لي اسمائهم
    ماجد وهو يدخل:السلام عليكم
    الشباب:وعليكم السلام هلا والله
    ماجد:من هذا؟ ماعرفتونا عليه
    فهد وهو داخل:مرح تعرفه حنا الي عايشين معاه ماعرفناه
    ماجد تذكر ياسر وشاف انه موب جالس معاهم وطالع فيه زين وربط بين


    ملامح ياسر وهالشخص
    ماجد:ياســــــــــر
    لمى:هههههههههههههههه توك تعرفني
    ماجد:ياهووه اش هالجمال ياخوي ارحمنا الله يرحم والديك والله ماعرفتك
    معتز:لو مادخل مع منصور كان ماعرفناه
    ماجد:والله خوفتني
    لمى:ههههههههه باين من شكلك "وهي تقلده"ابي منصور وبدر وخالد
    ماجد:ههههههه ياخي شككتني حسبالي إني غلطت في العماره وانا متأكد


    من الدور ورقم الشقه
    خالد يقاطعهم:يالله يالله حياكم على حسابي
    ماجد:ادفع من جيبك بعدين حي الي تبي
    خالد:بعض الناس كاشخين على حسابي قلت انا بعد اعزم على حساب


    غيري
    لمى:يااللــــــــه لاتقعد تذلني
    خالد:بذلك لين تمووووت
    لمى:لاتجبرني اقطع رجولي واتبرى منها عشانك
    الشباب تخيلوا الموقف وماتوا ضحك
    لمى:شوف بدر لابس ثوبه ويقولي فداك الثوب وصاحبه ومنصور اعطاني


    احلى شي عنده وعبدرالرحمن اعطاني شماغه ولا نطق بكلمه ياخي تعلم


    من الناس فن التعامل
    عبدالرحمن شهق:شماغي
    لمى:لاتكفى توني مادحك كمل بس كم ساعه
    عبدالرحمن وهو يطالع في خالد:حبيبي خذه لك إن بغيت يفداك الشماغ


    ومصنع الشماغ
    لمى:واش اسوي بالمصنع يكفيني شماغك
    طلال:وانا اش مأخذ من عندي
    لمى:انت مأخذة من عندك إلا ساعه
    طلال:الساعه السوداء
    لمى:ايه هذا
    طلال عصب:فسخها بسرعه من سمح لك تلبسها
    لمى:خلاص بفصخها
    طلال:فيه شي اسمه استأذان
    لمى:امسك لاتعصب وحليلي قلت طلال طيب ومابيقول شي اثاري العكس
    فهد:خذ منه الي تبي بس هدايا خطيبته لاتلمسها
    لمى تناظر في طلال: خـاطـب!
    طلال:ايه والساعه هذا هديه منها
    لمى تطالع فيه:اهاه
    طلال:اش فيك؟
    لمى :لا ولاشي توني اعرف واعذرني على اللقافه
    طلال:معذور
    لمى قامت بتروح الغرفه
    سلطان:وين رايح تعال الغداء
    لمى:شوي بشرب مويه
    راحت الغرفه وجلست على السريروهي تفكر في الي شافته وسمعته" طلال


    خاطب واسمه نفس اسم لؤلؤه وعنده بعض الرسايل بخط يدها معقوله هذا


    هوولد عمها إلا هو انا اذكر اني شفت صورته عندها "
    طلال طق الباب ودخل:ياسر يسوررري زعلت مني؟
    لمى:هاه لا مازعلت منك بس والله مكنت اقصد اخذ شي من خصوصياتك


    بس انا فتحت الدرج ولقيتها ولبستها
    طلال:لا تزعل ولا تشيل بخاطرك بس انا عصبت لانها من اعز الناس
    لمى:ياعيني على الي يغار على هداياها
    طلال:عقبالك
    لمى بخيبة امل:إذا حجة البقره على قرونها تخيل امي حالفه ماتزوجني
    طلال:ههههههههه ليش؟
    لمى:تقول اكبر واعقل الزواج مسؤلية ميب لعب عيال والحياة الزوجيه


    يبيلها صبروحكمه وخذ من هالنصايح
    طلال:صادقه امك لا تستعجل شوفني قدامك ابتليت
    لمى:مررررره ماكإنك بتموت عليها
    طلال:هههههههههههه
    لمى:مبتلش في الزواج وبغيت تموتني لأني لبسة هديتها
    طلال:اغار
    لمى:اجل لو قلتلك اعرفها اش بتقول
    طلال عصب:بذبحك انت وياها
    لمى:الله يخليكم لبعض وانا لا اعرفها ولا اعرفك
    طلال:ايه حسبالي
    لمى:تطمن بنت العم طيحتني في هواها ومابي غيرها
    طلال:توني ادري انك تحب موب مبين عليك والله يجعلها من نصيبك
    لمى:إنشاء الله والله يصبر قلبي لذاك اليوم
    طلال:هونها وتهون وامش تغداء قبل مايخلصونه عليك
    لمى:يالله
    راحت الصاله مع طلال وتغدوا وبعد الغداء طلبوا منها تسوي لهم شاي


    على مزاجها


    ^^الرُّدُودْ^^






  8. #8
    مشرفة
    الصورة الرمزية حلوة الإمارات
    الحالة : حلوة الإمارات غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 84629
    تاريخ التسجيل : 14-10-11
    الدولة : العين
    الوظيفة : طالبة في قسم صيدله
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 3,326
    التقييم : 366
    Array
    MY SMS:

    في زماآننا : النية الطيبة ”غباآء” !! ، والخبث ”ذكاآء ” !! ، والإبتسامة ” مصلحة

    افتراضي رد: رواية لمى في شقة شباب / كاملة


    تسلمين ع الرواية
    بس وين الباقي عندي فضول اعرف ايش بيصير





    التعديل الأخير تم بواسطة حلوة الإمارات ; 14-08-15 الساعة 03:52 PM
    جميل أن تصبح شئ ثمين لدى شخص يخاف فقدنك يوماً

  9. #9
    عضو فضي
    الصورة الرمزية بنت الشيوخ 2003
    الحالة : بنت الشيوخ 2003 غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 130123
    تاريخ التسجيل : 16-02-14
    الدولة : اماراتيه و افتخر
    الوظيفة : طالبه
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 341
    التقييم : 27
    Array
    MY SMS:

    ربي آستخيرك في كل آمور حيآتي ، فقرب لي كل خير وآبعد عني كل شرâ™،'

    افتراضي رد: رواية لمى في شقة شباب / كاملة


    ^^الــتَّكْمُلّة^^


    لمى جلست بجنب منصور:منصور متى بتوديني؟
    منصور:ليش خلاص مليت منا
    لمى:لا موب مسالة ملل بس بكره عندي موعد وابي ارتاح واجهز اوراقي
    منصور:خلاص العصر
    لمى ارتاحت: خلاص
    طلال كان سرحان وشكله يفكر في حبيبته
    لمى طالعت فيه :شباب شوفوا هذا حالكم إذا خطبتوا
    ضحكوا على تعليقها وعلى حال طلال
    طلال انتبه على ضحكهم:هاه اش فيكم ؟
    فهد:سلامت البك ويالي ماخد عئلك
    طلال استحى منهم وضحك وهو مغطي وجه بيدينه
    بدر:يعيني على الي يستحون
    لمى:اموووووووووووووت انا
    ماجد:ارحمنــــا ياشيخ
    طلال:والله ماكنت افكر فيها
    خالد:علينا
    طلال:والله دايخ نووووووووووووم
    منصور:لاتصرف الموضوع كل شي واضح
    طلال:يالله يارب قولو امين
    الشباب وهم يرفعون يدينهم :اميـن
    طلال:يارب اشوف فيكم يوم
    خالد:امين يارب اليوم قبل بكره
    ماجد:لا الولد يحب ومنتهي
    لمى:خلاص اصير لك خطابه واخطب لك الي تبي
    خالد:ابي الي احبها
    منصورتذكر قصته:بلا حب بلا وجع قلب واش جانا من ورى هالحب


    غيراللإلم غيرالتعب وش جانا
    ياناس انا مابي دفء قلبي من الحب اكتفى وين العشق وين الوفا ودانا
    ياقلبي يكفي ماجرى الجرح توه مابرى ماجانا من الدنيا ترى كفانا
    جربت في مر الهوى واخلصت انا وقلبي سوى
    سكت منصور عند هالمقطع ونزل راسه والشباب سكتوا احتراما لمشاعره


    اما لمى استغربت من سكوتهم
    وحست انه مجروح وحبت تخفف عليه وتكسر جوء التوتر والصمت وقفت


    قدام منصور وهي تطالع فيه وتغني له مصري وبحركات هبال:
    انا ولا عارف انا مالي ولا الي قرى لي بحبـاك ياحبيبــي بحبــــك


    وهاتقنن عليــــــك
    انا باء حالي ماهو حالي ولا شاغل بالي ياعمــري غيرك ياعمـري والله


    هااموت عليــــــك
    "حبيبـي" دي لي انا بتئولها وعارف معانيها يبقى انت عايزني اروح فيها


    يحبيبـــي انــــــا
    "والبوســه دي" مني انا على ايدك وحده وعلى خدك مية وحده ومن ادك


    اه ياسيــدي انـــــا
    جلست بجنبه وتردد:بحبـاك ياحبيبي بحبك وهاتقنن عليــــك
    منصور يطالع فيها ويضحك على هبالها
    وهي على حالها تردد :بحبـاك ياحبيبي بحبك وهاتقنن عليــــك
    لمى يوم شافته يضحك قالت :احبك واتجنن عليك ياخي قول شي بادلني


    نفس الشعور
    منصور:قلنا لك بلا حب
    لمى بتهديد:وحياة امي منا سايبك كولها يوم وهاكون قايبك
    وتطالع فيه بنظرات:هعمل اتيل هاعمل مقنون ويانا يانا يانا ياحكيتك
    خالد:والله وجننته بحبك قلب مصري عشانك
    لمى:وانت مالك
    خالد:لا من جدك
    منصور:يائبني وانت مالك هو الي تقنن ولانتا
    بدر:ايوه مالك انت مبتدخلش بينهم
    ماجد:الله قلبو كلهم
    خالد:شكله مرض وبداء بنتشر انا بحط رجلي مابقى إلا انا وانت وطلال


    وفهد يالله طلال
    طلال:موش عايز
    فهد:وانا كمان
    الكل طالعوا في بعض وضحكوا وكملوا استهبالهم وسوالفهم
    _________
    عند اهل لمى الشباب اجتمعوا عند عمر
    والبنات نايمين بس يصلون ويرجعون ينامون وكل هذا بسبب سهرهم
    والأهل واحد من اقاربهم عازمهم على العشاء بمناسبة تخرج ولده من كلية


    الطيران
    ________
    بعد صلاة العصر الشباب جلسوا في مكانهم الي متعودين يجلسون فيه بعد


    كل صلاه وانضموا لهم مجموعه كبيره من الشباب لأنهم مسوين برنامج


    ومن ضمن هالبرنامج بعد صلاة العصر يلعبون كوره
    ________
    منصور ولمى واقفين في الشمس
    منصوريأشر على مكان:ياسر تذكر هذاك المكان
    لمى:اووووووه واحد يقدر ينساه
    منصور:مرح انساه طول عمري وبتذكرك كل ماشفته
    لمى اكتفت بإبتسامه
    منصوريطالع في المكان ويتذكر: شكلك كان ياخذ العقل طريقة جلستك


    وحالتك مادري اش جاني يوم شفتك بهالحاله حسيت بفضول غريب فضول


    كان بيقتلني ابي اتعرف عليك ليش؟ مادري بس احس ان فيه شي شدني لك
    لمى تطالع في الأرض :رحمه وعطف لا غير
    منصور يطالع فيها:لا موب رحمه ولا عطف على حالك , اقولك مادري


    احساس غريب
    لمى:طيب فسر هالأحساس وقول فظفظ الي بقلبك
    منصور:مادري اول مره احس بالأحساس
    لمى:يمكن لأني غريب او ذكرتك بأحد
    منصور:يمكن لأنك غريب وحركاتك غريبه
    لمى تبي تسكر الحوار:يمكن ليش لا
    منصور:بس هذا موب احساسي احس اني اعرفك من زمان ويوم شفتك


    ارتحت لك
    لمى:شوف فيه ناس من اول نظره تحبهم ويدخلون قلبك غصب تحس انك


    مرتاح لهم وتعرفهم من زمان وتحاول تتعرف عليهم وتتقرب منه وفيه ناس


    العكس إذا شفتهم تكرهم وتحس بالخوف منهم وتحاول تبتعد
    عنهم وكل هذا مبني على الأحساس القلب
    منصور:مشـــــــاء الله عليك كبير بعقلك صغير بسنك
    لمى:الحياه مدرسه وانا تعلمت منها
    منصور:من جد , يالله نطلع عشان تأخذ اغراضك واوديك لأهلك
    لمى :يالله
    وصلوا لباب الشقه ومدة يدها بتفتحه بس انفتح الباب فجاه وطلعوا الشباب


    وهم لابسين ومستعدين للمباره
    لمى:ياهووووووووووووو سعدومالك وياسرومن بعد
    خالد وهو يطلع :ريال مادريد
    لمى:لا انت اجنبي خلك احتياط
    فهد:يالله بدل ملابسك وتعال العب معنا
    لمى:لا بروح
    معتز جاي من تحت:وين؟
    منصور :خلاص انتهت الزياره بوديه لاهله
    بدر:خلك اليوم معانا اوعلى الأقل بعد المغرب
    لمى:والله ياليت بس بكره عندي موعد وبروح اضبط اوراقي واريح
    عبدالرحمن:سلامتك ماتشوف شر
    لمى:الله يسلمك والشر مايجيك
    منصور:يالله شباب يالتوفيق واعتذرو لي من عزام
    خالد:يوصل يالله ياسر ماودك تودعنا
    لمى بإحراج :اكيد بودعكم وإنشاء الله ازوركم مره ثانيه
    وسلمت عليهم ونزلوا للملعب وهي دخلت تبدل ملابسها وبعدها نزلت مع


    منصور وركبت معاه السياره متجهين لرياض
    من يوم ركبت السياره وهي ساكته حزينه على فراقهم وفي نفس الوقت


    مرتاحه لأنها بترجع لأهلها
    منصور:اش فيك ساكت؟
    لمى:الوداع أصعب شي في الدنيا
    منصورسكت لأن كلامها جاء على الوتر الحساس
    لمى:منصور شكرا لك على كل شي سويته لي وانا اسف إذا جرحتك او


    احرجتك
    منصور:لاتقول هالكلام انت ماجرحتني بالعكس انت داويتني
    لمى مستغربه:كيف؟
    منصور:من يوم عرفتك تغيرت اشياء كثيره بحياتي
    لمى مافهمت اش يقصد :ممكن اعرفها؟
    منصور يطالع فيها وهو مبتسم:كثيييييييره واولها الدخان انا ماكنت ادخن


    بس جتني ظروف ضغطت علي ومشاكل ماقدرة احلها وماقدرة افضفض


    لأحد عنها عشان كذا دخنت قلت يمكن مع كل نفثة هواء تطلع همومي


    شوي
    لمى:وهالشي خفف عليك همومك؟؟
    منصور:تبي الصدق لا بالعكس زاد من ضيقتي بس الحمد لله إني تركته
    لمى:انت وعدتني أنك ماترجع له مره ثانيه وياليت تكون صادق بوعدك
    منصور:اوعدك مرح ارجع له ابد
    لمى :كفوا والله قدها
    وسكتت تفكر" اقولك اني بنت ولا لا "
    منصور:اش تفكر فيه؟
    لمى وهي تبتسم له:فيك
    منصور:انا جنبك طالع فيني وكلمني إذا غبت عنك فكر فيني
    لمى عدلت جلستها بحيث يكون الباب وراها ومنصور قدامها
    منصور طالع فيها:قول اسمعك
    لمى:هههههههه يالساحر اش دراك إني ابي اتكلم
    منصور:من شكلك
    لمى تطالع شكلها في المرايه :موب باين شي
    منصور:ههههههههههههههههههه
    لمى:دوووووم هالضحكة
    منصور:وياك إنشاء الله
    لمى مفهيه وتطالع فيه خافت انه عرف:هاه
    منصور:اش فيك؟
    لمى:منصور انا ابي اقول لك شي
    منصور:يالله قول
    لمى:موب الحين بعد ماتقولي
    منصور:واش اقول لك؟
    لمى وهي مرتبكه وخايفه من ردة فعله:شوف انا ضعت وانت لقيتني صح
    منصور:صح
    لمى:والحين بتوديني لأهلي وانت بترجع عند ربعك
    منصور يقاطعها:صح
    لمى:يعني بعد كم ساعه كل واحد بيروح لدربه ومرح نلتقي للأبد
    منصور بصدمه:ليش؟
    لمى:لاتستعجل بقولك ليش بس قبل ماتقولي انت
    منصور:اش اقولك؟
    لمى:انا مااعرفك ولا أنت تعرفني بس من خلال هاليومين تعرفة على جزء


    من حياتك بس ماعرفت الجزء الثاني
    منصور:ههههههههههه والله وصرت كتاب اي جزء تبي تعرف
    لمى:منصور انت مبين من شكلك انك شايل هم كبير ولا مجروح منه صح


    كلامي ولا لا
    منصور سكت"انت الوحيد الي تحس فيني"
    لمى:خلاص انسى الي قلته ولا تتضايق بس انا ابي اعرف واخفف عليك


    شوي
    منصور يطالع في الطريق وعيونه مليانه دمووع ويتكلم بصوت كله حزن


    لآنه حس انه محتاج لهالحظه حس
    انه يبي يطلع الي بقلبه وخصوصا للمى الي يحس بالراحه معاها يمكن إذا


    قال الي بقلبه يخف حزنه شوي
    منصور:انا حبيت وحده وهي حبتني وحبنا وصل لدرجة الجنووون تعرف


    اش معنى الجنون؟
    يطالع في لمى ويكمل : 15 سنه وحنا نحب بعض بس محد يدري عنا
    يرجع يطالع في الطريق ويتذكر ايامه الحزينه :كنا متواصلين مع بعض


    بطرق مختلفه ولما كبرنا تقدمت لها وخطبتها والأهل وافقوا وفرحوا لأنهم


    كانوا يتمنون هالشيء مره سنه على خطوبتنا وانتهت هي من الدراسه
    وانا كونت نفسي وتعدل وضعي بالشغل وبعدها اتفقنا على الزواج
    سكت وهو يتذكر حبيبته والأيام الي جرحتهم ولمى مندمجه معاه
    مسح دموعه وكمل كلامه:وقبل زواجنا بإسبوع انصدمت وحسيت اني


    بمووووت حلم حياتي ضاع ضاع
    لمى لاشعوريا :ماتت
    منصور:ياليتها ماتت وعشت على ذكراها بس للأسف طلعت اختي من


    الرضاعه
    لمى تخيلت الموقف وماقدرة تمسك دموعها ومنصور نفس الشي
    منصور:تخيل حب 15 سنه واكثر في الأخير تصير اختي من الرضاعه
    فترة صمت
    لمى تحاول تهديه :منصور لاتزعل ولا تتضايق صح صدمتك قويه


    والجرح اقوى بس هذا المكتوب ومانقدر نغيره والله يعوضك بغيرها


    ويوفقها بحياتها
    منصور:خلاص كرهت شي اسمه زواج
    لمى:ليش تكرهه لا انت ولا هي راضين وكل شي صار بقضاء الله وقدره
    منصور:ادري كل شي قضاء وقدر بس صعب صعب
    لمى:شي صعب بس الحياه مستمره وصعب انك تتهرب من المستقبل
    منصور:ادري
    لمى تبيه يطلع الي بقلبه ويفضفض لها:طيب اش سويت لما عرفت الخبر؟
    منصور:صرت مثل المجنون اصارخ بحبها واكذبهم ماني مصدق
    لمى:واهلك
    منصور:اعلنوا الخبر وكنسلوا كل شي الزواج والسفر والشقه
    لمى شافت انه تضايق وتعكر مزاجه:منصور انا اسف لأني فتحت جروحك


    وخليتك تتذكر الماضي بس والله ماكنت ادري إن السالفه اليمه انا كنت


    احس ان فيك شي من تفكيرك وزعلك واخرها اليوم لما سكت بعد ما غنيت


    حسيت أن فيك شي كيبر وحبيت اخفف عنك مادريت اني جرحتك
    منصور:بالعكس انا كنت محتاج افضفض وانت جيت بوقتك
    لمى:طيب الحين كيف حياتك؟
    منصورتذكرها:كانت تقول لي "انا حياتك" والحين حياتي تزوجت وانا


    احاول اني انساها
    لمى:حاوووول وحاول كثير الحياه مستمره ولازم انت تتحرك وتنسى


    الماضي ادري انه صعب بس هذا الشي الوحيد الي بيريحك للأبد
    منصور:بحاول
    وسكتوا منصور يفكر في ماضيه ولمى تفكر في الحظات الجايه" ياربي


    اقول له الحين ولا إذا وصلنا البيت ولا مااقوله ابد بس المشكله بيعرف


    بيتنا واكيد بيزورني على اني ياسرواتوهق مع اهلي طيب مرح اقوله اني


    بنت بقوله اني بأخذ موعدي وفي الليل بسافربس بيطلب جوالي ياربي


    محتارره شكلي بقوله كل شي وهومشاء الله عليه شكله متربي وماعنده


    خرابيط يعني مرح يوهقني "
    منصور:اش فيك ساكت ؟ يالله قول لي اش عندك
    لمى:لا بس الطريق طويل وقلت نسولف عن اي شي
    منصور:حلو طيب سولف انت
    لمى:ماعندي شي اقوله
    منصور:قول اي شي
    لمى تبي تدخل بالموضوع بالتدريج:طيب امممممممم فرضاً,لو, لقيت بنت


    ضايعه اش بتسوي فيها؟
    منصور:باخذها واوديها لأهلها
    لمى:بنت بين يدينك يعني مرح تسوي لها شي
    منصور:لا لان البنت في هالوقت محتاجه مساعدتي ولازم اساعدها


    ومااستغل ضعفها والظرف الي هي فيه وانا عندي اخوات واخاف عليهم


    وفي نفس الوقت لوهذا الموقف صار لأختي ماارضى له الضر
    لمى ارتاحت من رده واخذة نفس وهي مبتسمه
    منصور ابتسم ويطالع فيها:طالعه من قلب ,ليش تبتسم,قلت شي غلط
    لمى:لا بالعكس , طلعة رجال ولد رجال ومتربي
    منصور:ههههههههههههههه اكيد
    لمى:وهذا الي توقعته
    منصور:وانت لو صارلك هذا الموقف اش بتسوي
    لمى:باقعد ابكي
    منصور:هههههــاي , ليش بزرولاخايف
    لمى:لا هذا ولا هذاك
    منصور:أجل واش تكون؟
    لمى:أكون البنت
    منصور :تكون البنت ! كيف وضح مافهمتك
    لمى:انت الولد الي ساعدة البنت وحافظة عليها واناالبنت
    منصور مافهم توقع انها تمزح:خلاص انت ضيع على انك بنت وانا بنقذك
    لمى: انا تكلم جد
    منصور:مافهمتك!
    لمى:انا بنت ضايعه وانت انقذتني
    منصور انصدم منها:انتي بنت؟
    لمى:ايه انا بنت متنكره بلبس ولد
    منصور:كيف ؟ ومتى؟ وليش ماقلتي لي من اول ؟
    لمى:خفت انك تغدر فيني انت او اي واحد غيرك
    منصور:احكي لي سالفتك من جديد
    وحكت له لمى السالفه كلها وهو متعجب منها وفي بعض المواقف اعجب


    فيها
    منصور ماسك اعصابه : اهاه الحين عرفت سبب دموعك وخوفك


    وتصرفاتك الغريبه بس احب اقول لك انتي مجنوووووونه ماتفكرين زين


    لواحد اكتشف انك بنت والله مايخلونك بحالك ولايرحمونك انتي جيتي


    برجولك وخاطرتي بنفسك
    لمى ماحبت انه يهزئها :ادري بس انت حط نفسك بمكاني بتكمل طريقك


    وتخاطر بنفسك ولا بتقول انا بنت وتخسر حياتك ولا بتغامر وتحافظ على


    نفسك
    منصور:لوقلتي لي انك بنت بوديك لأهلك
    لمى:انا قلت لك ودني الرياض وانت قلت سيارتي في الورشه واش اسوي


    اغصبك إلا وتوديني ترى انا الي جيتك وطلبت منك يعني موب غصب


    توديني
    منصور حس انه جرحها واحرجها:اسف انا ماقصدة اهزئك بس انا خفت


    عليك وبنصحك خذي منديل ومسحي دموعك وترى موكل مره تسلم الجره


    وياويلك لو تسوين الحركه هذا مره ثانيه ترى والله تتوهقين
    مسحت دموعها وسكتت
    منصور:انا اســــــــــف
    لمى تمسح دموعها ومطنشه منصور
    منصور: قلت انا اسف
    لمى ناظرة فيه
    منصور :لا شكلك تضايقتي وبدل ماتغنين لي انا بغني لك
    لمى ضحكة
    منصور يالبى هالضحكه :الحمدلله انك بنت
    لمى خافت منه :ليش؟
    منصور:لان صوتي احلى صوت من بين الشباب ودائماً ارفع راسي عليهم


    ولما عرفتك وسمعت صوتك
    تحطمت
    لمى:ماعاش من يحطمك
    منصور:تسلمين ,الحين بترجعين لأهلك والشباب بيرجعون لي بعد مااخذتي


    مكاني
    لمى: ههههههههههههأي والله انك حقووود وماتحب إلا نفسك
    منصور:اكيد مابي احد يأخذ مكاني ابي اكون مميز
    لمى:خلاص ياسر طلع من حياتك ارتاح بتصير نادر بالوجود
    منصور:الله على ياسر, على فكره اش اسمك؟
    لمى:إذا وصلت البيت بقولك
    منصور:بيتكم في الرياض ولا برى الرياض
    لمى:في الرياض
    منصور:لنا ربع ساعه داخلين الرياض وماقلتي لي هذا بيتنا
    لمى:اوووووووووووه تبطي عظم وانت ماوصلت بس خلك ماشي سيدا
    منصور :اوكيه
    لمى: منصور ممكن طلب
    منصور:امري
    لمى :إذا وصلتني لأهلي ابيك تنساني عشان مااتمشكل معاهم
    منصور حس بطعنه بقلبه:أكيــــد
    لمى تأشر على الطريق:هذا المخرج اطلع منه
    منصور:امسك الأشاره ولا الف
    لمى:خذ هذا الأشاره وبعدها بتل اول لفه يمين ادخل منها
    وبدة توصفه لما وصلت البيت
    لمى:هذا بيتنا
    منصور:البيج
    لمى:ايه
    وقف منصور عند بيتهم وطالع فيها يبي يتكلم بس ماقدر
    لمى:شكرا لك منصور على كل شي سويته لك وانا اسفه إذا جرحتك أو


    غلطت عليك
    منصور وخانقته العبره :مسامحك
    لمى:يالله باااي
    منصور:اش اسمك؟
    لمى: لمى
    منصور:هذا رقمي طمنيني عليك
    لمى:منصور انا مو من هالنوع
    منصور:إدري بس ابي اعرف اش صار لاهلك في غيابك بس طمنيني


    وانسيني
    لمى:إنشاء الله
    منصور:مع السلامه
    لمى وهي نازله: مع السلامه ولاتقول لأحد عن قصتي خلها بيني وبينك
    منصور:اوكيه
    نزلت من السياره ونزلت معاها دموع منصور"ليش يادنيا إذا بفرح تبكيني "
    لمى من حسن حظها لقت الباب مفتوح دخلت واشرت لمنصور مع السلامه
    منصور تطمن انها دخلت حرك سيارته ورجع لربعه


    ^^الرُّدُودْ^^






  10. #10
    مشرفة
    الصورة الرمزية حلوة الإمارات
    الحالة : حلوة الإمارات غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 84629
    تاريخ التسجيل : 14-10-11
    الدولة : العين
    الوظيفة : طالبة في قسم صيدله
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 3,326
    التقييم : 366
    Array
    MY SMS:

    في زماآننا : النية الطيبة ”غباآء” !! ، والخبث ”ذكاآء ” !! ، والإبتسامة ” مصلحة

    افتراضي رد: رواية لمى في شقة شباب / كاملة


    تسلمين ع هذا البارت في انتظار البارت الجاي





    جميل أن تصبح شئ ثمين لدى شخص يخاف فقدنك يوماً

صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. طويلة : رواية جرحني و صار معشوقي كاملة
    بواسطة MOZA_FCB في المنتدى قصص الحب و الرومانسية و الغرام و العشاق
    مشاركات: 15
    آخر مشاركة: 15-03-04, 09:16 PM
  2. رواية همس الموت , كاملة
    بواسطة دلع الامارات أنا في المنتدى قصص الطويلة , الروايات
    مشاركات: 11
    آخر مشاركة: 14-09-29, 08:07 PM
  3. رواية أجمل غرور كاملة
    بواسطة بنت العين 2 في المنتدى قصص الطويلة , الروايات
    مشاركات: 31
    آخر مشاركة: 14-03-03, 10:03 AM
  4. طويلة : رواية ..اسفه شوفلك غيري .. كاملة
    بواسطة لعـــــزتـي هيبـــــه في المنتدى قصص الحب و الرومانسية و الغرام و العشاق
    مشاركات: 27
    آخر مشاركة: 14-02-24, 06:58 PM
  5. رواية . الريم اللعوب كاملة
    بواسطة نظرة عناد في المنتدى قصص الطويلة , الروايات
    مشاركات: 22
    آخر مشاركة: 12-08-22, 11:57 PM

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •