تنبيه :: عزيزي اذا واجهتك مشكلة في تصفح الموقع , فاننا ننصحك بترقيه متصفحك الى احدث اصدار أو استخدام متصفح فايرفوكس المجاني .. بالضغط هنا .. ثم اضغط على مستطيل الاخضر (تحميل مجاني) .
 
 
صفحة 1 من 7 123456 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 62
  1. #1
    مشرفة الصف 8
    الصورة الرمزية الدبلومآسيهه ♥
    الحالة : الدبلومآسيهه ♥ غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 133680
    تاريخ التسجيل : 13-06-14
    الدولة : آلجوآز كحلي وآلهويه آمآرآتيةة ♥
    الوظيفة : T2LBBA💎
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 517
    التقييم : 32
    Array
    MY SMS:

    مختصر الحياهه ! ›› (ثم اليه ترجعون) ✋

    افتراضي ", وش آلدنيآ عقب فرآقهه ", ♥


    ــــآالسلـآم عليكم .، اليوم جبتلكم روآيهه رومآنسيهه ^^.، انشآء الله تعجبكم


    ~~ Start


    ( لـولوه )
    خلونا نتكلم عن لولوه ,, لولوه بنت حبوبه واجتماعيه وقلبها أطيب قلب عمرها 21 سنة
    , تمتلك جمال طفولي وناعم . طويلة , رشيقه وجسمها حلو والكل يحسدها على هالجسم , بشرتها بيضه عيونها لوزيه جذابة حواجبها مرسومه على العيون , خشمها احلا مافيها
    صغيرووون J وشفايفها ممتلئة وبارزه ومرسومه وخدودها حلويين وعندها شامه على خدها
    اليسار وفوق هذا عندها غمازتيييين كبار وشعرها لي نص ظهرها بني وفيه خصل لونهم أشقر
    وناعم. J
    لولوه وحيدة أمها . امها منفصله عن أبوها من يوم كان عمرها 6 شهور , يعني ماكانت محتكه بأهل ابوها وكانت تتضايق كل ماتزورهم من اللي تشوفه من تصرفات خواتها اللي من ابوها ومرة ابوها اهما شخصيات راح نتكلم عنهم في الاجزاء الجاية , بس عمتها كانت طيبه معاها وكانت دايم توقف بصفها .

    الجزء الأول
    لولوة واهي تركض عند امها : وأخيرا يمه واخيرا تخرجت من الجامعة والحمدلله الله وفقني ونجحت لا وابشرج معدلي 3.36 J

    أم لولوة واهي تحضن بنتها : ألف مبروك يمه.. والحمدلله رفعتي راسي يابنيتي.
    لولوة واهي تبوس راس أمها : الحمدلله يايمه الله عطاني على قد جهدي وتعبي ... والله ماضيع لي أجري ألف شكر لك يارب .

    أم لولوة واهي اتطالع بنتها وتمسح على راسها : الحمدلله على كل شي .. أقول يمه لولوه حبيبتي دقي على أبوج وبشريه مهما كان هذا ابوج ولازم تبلغينه .

    لولوة تطالع أمها بنظرة حزن: الله يهداج يايمه كل يوم انا بدق على ابوي ,, مو حاله هذي . ما احس انه ابوي دايم انا اللي اتصل مو اهوا ولا بعد يبيني اتصل على اخواني اللي ما احس انهم اخواني ولا عمرهم رفعوا السماعه واتصلوا علي واسألوا عني يمه احس انهم يكرهوني ما يحبوني كأني عدوه لهم .

    أم لولوة وهي تمسك يد بنتها : لايمه لاتقولين جذي مهما كان هذيلا اخوانج ولا تقطعين الرحم يابنتي خلج احسن منهم وصدقيني على النيات ترزقون .

    لولوة واهي ترجع شعرها ورى : مو قادره اتقبلهم يا يمه ماشفتي طريقتهم معاي لما أزورهم وشلون يعاملوني كأني أشحذ منهم ... ماعلينا يايمه منهم مابي اكدر خاطري وخاطرج المهم .
    جدتي ماشفتها وينها اليوم J أبي هديتي منها .

    أم لولوة واهي ماتبي تضيق خلق بنتها : هههههههههه أي امي ماتقصر عنج تعطيييييييج والله بس أهي راحت عند بيت خالتج أم بدر وانشالله اول ماتوصل ابشرها عشان تكون البشاره لي ههههههههه. واضحكت لولوة على كلام أمها 

    وبنص الحديث دخلت عليهم ضحى بنت خال لولوة لان لولوة عايشه في بيت جدتها ومعاهم خالها الكبير وعياله . ضحى أصغر من لولوة بسنة واهي اخر سنة جامعة وماخذه تربية تخصص أنجليزي . بينما لولوة خريجة حقوق ونورة أصغر من ضحى بسنتين وعمرها 19 سنه اول سنه لها بالجامعه وناوية تدش كلية الاداب قسم ادب انجليزي لان حلمها انها تكون مترجمة , اما نوف عمرها 18 سنة واخر سنه بالثانويه وخالد اخوهم تقريبا كبر لولوة يدرس بأخر كورس بكلية العلوم الادارية تخصص ادارة وتسويق , لولوة كانت تعتبر خالد اخوها فقط لا غير وكانت تشكر الله انه عوضها بأخو نفس خالد  ,لولوة الله رزقها في بنات خالها وخالاتها اللي راح نتكلم عنهم في الاجزاء الجايه لان كل وحده لها شخصيه مميزه وربما قصة حب. المهم ان لولوة معاهم عمرها ماحست انها وحيده وبدون خوات . J

    ضحى واهي تحذف القلم على لولوة: مبروووووووك يالخايسه واخيرا تخرجتي خلاص عفنتي وانتي بالجامعه.

    لولوة واهي تحذفها بالكلينكس : ههههههههههههههههه جذي يبارك الواحد صج انج دفشة خخخخخخ عالعموم الله يبارك فيج واخيرا مابقيت اتخرج بعد طلعة الروح خخخخخخ.

    ضحى واهي تطق كتف لولوة : ايه من قدج يا اٍستاذة لولوة وصرتي محاميه ياحليلج باجر لما اتزوج برفع قضيه على زوجي عنددج.

    لولوه وأم لولوة : ههههههههههههههههههههههههههههههههه
    لولوة واهي تقرصها من خدها :صج انج خرابة بيوت اللي بياخذج امه داعيه عليه خخخخخخخخخ ماقول الا الله يعينه عليج بتهدمييييييين بيته انتي ولسانج الطويل .
    ضحى واهي تمسك خدها : أأأأي عورتيني .. نعم نعم عيدي عيدي شنو امه داعيه عليه قولي امه داعيه له عشان انا قبلت فيييييييه لان وين يلاااااااااااااقي وحده مثلي.

    أم لولوة واهي تطالع ضحى وتضحك : اكيد مايلاقي مثل طوالة لساااااااااااااااااااانج ههههههههه

    لولوة واهي ميته ضحك لان ضحى تفشلت من رد عمتها : أي أي صاجه يمه اصلا الناس بدال مايباركون له بيعزون له هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه

    ضحى واهي مبرطمه ومسويه نفسها زعلانه : افا ياعمتي جذي تقولين لي  وتخلين العواذل يتشمتون فيني خلاص انا زعلت اصلا .

    قامت لولوة وباستها على خدها : اصلا وين بيلقى وحده لسانها طويل نفسج اصلا ماله امل يحصل مثل لسانج اللي ينقط عسل ههههههههاااااي فديتها بنت خالي والله .
    وراحت يم عمتها واقعدت واهي للحين مبرطمه . أم لولوة واهي تحضن بنت اخوها : فديت الزعلانين اصلاااا يحمد الله انه رزقه في بنت ولا كل البناااااااااااااااات
    وطالعت ضحى ولقت ضحى تضحك على الخفيف لان عمتها صدقت ان ضحى زعلانه , قامت ضحى وباست راس عمتها وراحت عند لولوة .

    لولوة واهي تعدل شعرها : ضحى انا ناوية اصير محامية دولة في مجلس الوزراء وانشالله عاد يقبلوني ابي دعواتكم


    ضحى واهي تمسك ايد لولوة : يااي وناسه بنت عمتي بتصير محامية دولة خلاص بكشخ فيج خخخخخخخخخخخ

    أم لولوة واهي تقوم : انشالله يقبلونج يا لولو

    لولوة واهي تشوف نفسها بالمنظره ( المراية ) : انشالله ياربي .... أقول ضحوه وين نوره ونوف ماباركو لي 

    ضحى واهي تتعبث بمكياج لولوه : امممممممممم نوره عندها تسجيل جامعه تدرين أول سنة ولازم تسجل مبجر كاهي بالدرب اما نوف نايمه تدرين طول الليل سهرانه على النت .

    أم لولوة واهي عند الباب : أي لولوه قبل لا انسى بنات خالاتج بيجون الليله ويتعشون عندنا وبيباركون لج
    وانا علي نذر اني اسوي لج حفله لا وأحلى حفلة بعد .

    لولوة واهي تبوس راس امها: الله يخليج يايمه ولايحرمني منج

    راحت لولوه لضحى اللي خربت مكياجها :, ضحوه وخري عن مكياجي احسن لج وتموا البنات مناشب مع بعض واخر شي تموا يضحكون على اشكالهم J
    ***

    في مكان ثاني وبيت يختلف تماما عن بيت لولوه ,, الا وهو بيت ابوها . لولوه عندها 3 اخوات من ابوها ,منى أكبر من لولوه سنتين أي ان عمرها 23 ومي عمرها18 ومها الصغيره عمرها 7 سنين ,, وعندها اربع اخوان اكبرهم اسمه احمد وعمره 24 سنه وعبد المحسن عمره 22 سنة والباقي سامي عمره 13 وأصغرهم عبودي عمره 5 سنين وطبعا من ضمنهم مرة ابوها النسره , طبعا اخوانها مايختلطون في لولوه ولا يسألون عنها لدرجه لو يمرون جدامها ماتعرفهم يعني العلاقه بينهم مقطوعه .

    (نبذة عن أحمد . أحمد خريج كلية الضباط واهو حاليا ضابط شرطه , ملامحة حلوه ورجولية وجذابه ويختلف تماما عن ولد عمه نواف لان نواف احلا كثير من أحمد  أحمد طويل وعريض واسمراني عيونه صغار بس حلوين وحاط له سكسوكه خفيفة وشعره اسود ناعم واللي يميزه ان عنده غمازه في خده اليميييييين واهي تبرز كل مايندمج بالسوالف , ماكان يرتاح من طريقة تعامل امه وخواته مع الكل وخصوصا معاه فيحاول قدر الامكان ان يبتعد عن جو البيت , فكان يقضي وقته بين شغله و بين بيت عمه مبارك اللي اهو ابو نواف وبين ديوانية ربعه ووقت النوم يروح للبيت.,, وحتى الان لم يدق الحب بابه )

    أحمد واهو واقف عند الدرج : منى وصمخ انشالله وينج ليش ماتردين علي .

    منى واهي نازله وحاط ايدينها على خصرها : اوووووووف خير نعم شتبي شعندك .ترا ذبحتني انت ويا اخوك عبد المحسن لوعتوا جبدي انت تحت واهوا فوق .

    أحمد وهو يطالعها بقرف : أنا اخوج يالزفت وتكلمي عدل معاي انتي فاهمه.

    منى واهي تطوف من يمه : زفت بعينك اقسم بالله لا اعلم عليك ابوي اخليه يغسل شراعك ... شتبي خلصني.

    أحمد وهو معصب عليها وماسكها من كتفها: يبه عيب عليج استحي شوي شكبرج . سنعي اسلوبج لا بارك الله فيج
    لا انتي فالحه لا بدراسه ولا بغيرها .

    ولا على دخلة امهم , واهي نازلة من الدرج تتكلم بصوت عالي بنتي منى شيخة البنات مو محتاجه دراسه وقاعده بعز ابوها من الحين الخواطيب ذابحينا عليها اصلا
    ( منى ملامحها عاديه جدا سمره شوي مو طويلة حيل والله يسلم الكعب  وذوقها حده موشي احلا مافيها ان شعرها طوويييل حيل )

    أحمد واهوا يبتسم ابتسامة مصخره : دام الخواطيب تارسين بيتنا زوجيها ونفتك منها

    منى واهي تتطنز على اخوها : ليش يابابا تبي الفكه مني اصلا قاعده على قلبك .وعلى فكرة ياحبيبي انا ما اخذ الا واحد على مستوى ,, انا منى بنت محمد الجاسم اخذ لي أي واحد لايبه غلطان

    أمها واهي اتطالع بنتها وتبتسم : أي بنتي ماتاخذ حي الله , وانشالله ما تاخذ الا اللي في بالي ( طبعا امها تقصد نواف ولدعم منى واهوا بطل قصتنا J ) تموا يطالعون بعض ويبتسمونj (صج مساكين يكسرون خاطري خخخخخخخخ )

    سكت أحمد ودرى ان السوالف معاهم ضايعه وقام وطلع واهوا يبتسم بسخريه ويهز راسه راح وقف عند الباب وكلم امه : يمه لو سمحتي خلي أخوي عبد المحسن يدق لي ابيه ضروري .وطلع على طول بدون مايتكلم.


    راحت منى وقعدت عند امها واهي مبرطمه : يمه شفتي احمد شلون يتمسخر علي مو عاجبته يعني .

    امها واهي تطالع التلفزيون : ماعليج منه اصلا هذا معقد ومامنه فايده . أي صج ماقلت لج نواف رجع ولا معاه الشهاده وصار الدكتور نواف

    منى واهي مستانسه حدها : صج يمه متى رجع ياااااااي ياهنيالي والله واخيرا رجع وبشوفه . قامت منى وتلعب بشعرها وقالت : بس يمه تهقين يتذكرني ويفكر فيني ( مصدقه عمرها )

    امها واهي تطالع بنتها :انشالله يفكر فيج وين بيلاقي احسن منج انتي بنت عمه واهوا اولى فيج . اهو رجع امس . شوفي انا سمعت من أم يوسف ( بنت خالة أم منى ) ان ابوه وجدته بيسووون له عزيمه كبيره وحفله على مستوى بمزرعتهم يعني بيروحوون اهناك اسبوع تقريبا وكلنا بنروح ونقعد ويسوون الحفله اهناك وانشالله يابنتي يشوفج ويموت عليج ويخطبج على طول .

    منى واهي مو مصدقه عمرها راحت قعد عند أمها : صج يمه واااااااو عيل الحييييين يمديني اشتري حق الحفله واسنع روحي عشان يشوفني ويعجب فيني واخير حلمي بيتحقق يافرحتج يامنى .

    امها واهي تمسح على شعر بنتها الطويل : أي خلاص روحي تزهبي واخذي اختج واشتري لها معاج , ابي بناتي يطلعون احلا بنات العايله , أبي الناس يقولون بنات أم أحمد احسن البنات.

    منى واهي تقوم من عند امها : خلاص بروح البس وبقعد أختي مي من النوم مره وحده عشان تروح معاي .
    وراحت منى ركض فوق لانها مو مصدقه ان حبيبها واللي تتمناه رجع بعد ماعاش بالغربة اكثر من 5 سنين , واهي تركض على الدرج اصدمت اخوها عبد المحسن بس ماعطته مجال انه يعلق عليها على طول راحت غرفتها .,, ونزل عبد المحسن عند امه وسألها : يمه اشفيها منى تركض جذي؟ شايفه جني خخخخخ

    أم أحمد واهي تبتسم لولدها : لا يمه هذي مستانسه عشاااان بتروح السوق .
    عبد المحسن واهو يقلب بالقنوات : الحمدلله والشكر مو صاحيه هالبنت الله يكملنا بعقولنا .

    أم أحمد واهي تطالع ولدها : أقول يمه حبيبي دق على أحمد يبيك ضروري .

    عبد المحسن واهوا يطق راسه : اووووهوووو نسييييت لا اودي سيارته الكراج .

    أم احمد مستغربه : كرااااااج ؟؟ ليش توديها وانت شكو بسيارته ,, اهوا اللي يوديها .
    عبد المحسن واهوا يوقف : يمه الله يسلمج انا ماخذ سيارته وتعبثت بشغله بالسياره وخربتها وموصيني اوديها ..... يلا يمه خل امشي أشوفج على خير .

    أم احمد : انتبه لنفسك ياوليدي .... بحفظ الله ورعايته.

    شرايكم نتكلم عن الدكتور نواف
    نواف طبعا ولد عم لولوه . عمره 25 سنه, شوصف لكم عن شكله ولا عن أخلاقه شكله كأنه أمير خيالي عريض الاكتاف و طويل تقريبا طوله 187 شعره أسود ناعم وكثيف ودايم يحطه ورى وتنزل خصلتين على جبهته , لونه تقريبا قمحي مايل لدرجة البياض وعيوونه عذاب J تخيلوا كبار ووساع وناعسين ورمشه طويل وحواجبه طوال ماشالله وكان يلبس نظارة طبيه وخشمه سلة سيف وشفايفه حلوين ودايم يحط لحيه خفيفه يسمونها ديرتي مع شنب كلاسيك . نواف توه متخرج من برا وتحديدا من ايرلندا من كلية الطب قسم العظام , أمه متوفيه واللي مربيته جدته أم ابوه. وابوه متزوج بنت خالة أم أحمد اللي اهي مرة ابو لولوه يعني قرايب وينقال لها أم يوسف ( الله يستر منهم ) وعنده اختين و3 اخوان طبعا كلهم صغار الا اخته عمرها 22 سنه واسمها مريم , طبعا عايشين مع بعض, الكل استانس على رجعة نواف من السفر وخصوصا لما جاب الشهادة وصار دكتور نواف J وعشان جذي أبوه بيسوي له عزيمه كبيره والحريم بيسوون له حفله كبيره بمزرعتهم .

    بيت لولوه وتحديدا يوم الحفله بمناسبة تخرج لولوه من الجامعه
    كانت لولوه لابسه فستان حرير لونه ذهبي موديله فرنسي وكوكتيل ورافعه شعرها فوق كان شكلها كأنها أميره وحاطه مكياج بني سموكي على العيون وقلوس وردي ناعم على شفايها اما بنات خالها وخالاتها كل وحده طالعه بمودييييل وكل وحده وشكلها الخاص وجوها الخاص اللي ترقص واللي تاكل واللي تسولف بس بالرقص مسووووووووووووين هيصه ههههههههههه بس كلهم حلوين .

    امها أشرت حق لولوة اللي كانت قاعده تسولف مع صديقة عمرها شوق نادتها وقالت لها : يمه لولوه انا ترا عزمت عماتج كلهم وابيج تستقبلينهم مهما كان هذيلا اهلج

    لولوه واهي تبتسم: انشالله يمه ولا يهمج.............., .. ولا على دخلة عماتها طبعا حضروا ثنتين ماعدا عمتها الكبيره اللي تعذرت من ام لولوه انها ماتقدر تجي لان عندها ظروف شخصية , عمتها ام سعود واهي ماعندها الا سعود وعمره 13 سنه وعمتها فاطمه ما تزوجت رغم انها بنهاية الثلاثين بس اهي طيبه مع لولوه وتحبها وتعزها . استقبلتهم لولوه برحابة صدر وسلمت على عماتها وراحوا عماتها سلموا على خالاتها وعلى جدتها واقعدت معاهم

    عمتها فاطمه واهي تطالع لولوه: شهالزين ماشالله تبارك الله ولاحول ولاقوة الا بالله طالعه قمر جنج لبنانية هههههه .
    عمتها ام سعود : أي والله يالولوه تهبلين تجننين صايره .,, اصلا احلا من اللبنانيات على الاقل لولوه جمالها طبيعي مو صناعي .

    لولوه طبعا انحرجت وانقلب وجهها احمر J لانها اهي حييل خجولة .. ردت بأبتسامة الله يسلمكم مشكورين من ذوقكم

    ولا جدتها تقول : عاد هذي لولو بنتي وبنت الغاليه زينة البنات كلهم
    راحت لولوه وباست جدتها على راسها : الله لا يحرمني منج يايمه انتي الخير والبركه وعسا الله يخليج لنا .

    ولا عمتها فاطمه تقول واهي تغمز حق ام لولوة : أي الحلا ماخذته مني طبعا
    والكل قعد يضحك .

    في زواية اخرى من الحفله كانت جارتهم أم فارس تسولف مع زوجة خال لولوة أم خالد .
    أم فارس واهي تطالع لولوة : مااشالله على لولوه جمال وعلم وادب الله يخليها حق امها ويبلغها فيها

    أم خالد واهي تبتسم : أي والله لولوه بنت ولا كل البنات كامله والكامل الله ، وتستاهل كل خير .

    أم فارس واهي تلفت : اقول ام خالد وين بناتج ماشالله كل بناتكم حلوين وانا مادري وين بناتج بالضبط .

    أم خالد واهي تأشر على بنتها ضحى عشان تجي
    أم خالد : هذي بنتي ضحى وباقي لها سنه وبتخلص الجامعه
    ,, جت ضحى وسلمت على ام فارس ....... هلا والله خالتي شلونج وشخبارج عساج بخير 

    أم فارس واهي تطالع ضحى : ماشالله والله كبرتي ياضحى قبل اذكرج تلعبين عند باب بيتكم

    ضحى واهي تضحك : شفتي شلون ياخالتي كبرنا ههههههههههههههههه

    أم خالد : ضحى نادي نوره ونوف خل يجون يسلمون على خالتج ام فارس

    ضحى واهي تقوم : انشالله يمه بشوفهم وين .

    أم فارس واهي تبتسم : الله يخليهم لج ,,
    اقول يا ام خالد منو هذي البنت اللي لابسه بدلة لونها أخضر.
    أم خالد واهي تطالع هدى : أيي هذي هدى بنت أم بدر عايشه حماتي ,, مدرسة رياض أطفال .

    أم فارس واهي تخز هدى : ماشالله ,, والله انها بنت مزيونة , الله يحرسها ويحفظها .

    قامت أم بدر وراحت انضمت حق أم خالد وأم فارس ........ وأم فارس قامت هللت ورحبت في أم بدر .

    أم فارس : هلا ومرحبا ....... حي الله القاطعه اللي ماتبين بالشهر الا مره شنو قمر انتي هههههههههههههههه.

    أم بدر واهي تبتسم لام فارس : الله يحييج ويبقييييج , اعذريني ياوخيتي والله الدنيا مشاغل وتشغلك حتى عن أهلك ....... تدرين الواحد يلهي مع عياله وبيته والا انتي عزيزة وغالية .

    أم فارس : أي الله يعين ,, انا عندي بس اثنين فارس وطلال الله يخليهم لي وماني قادره عليهم ,, الله يعيين وبس .

    أم بدر واهي تشرب بيالة شاهي : الله يخليهم لج ويبلغج فيهم وتشوفينهم معاريس.

    أم فارس ونظرة أمل : أمين ياربي الله يرزقهم بأحلا البنات ,, انا خاطري أزوج ولدي فارس تدرين خلص دراسته وصار مهندس بترووول , وابي اشوف له بنت حلال تستر عليه واشوف عياله .

    أم خالد وأهي تلتفت حق أم فارس : عاد ماشالله فارس ماعليه قاصر وألف بنت تتمناه .

    وبعد قعدة الحريم وسوالفهم راحت هدى تتمشى صوب أمها , ومعاها بنت أختها العنود (فروحه) عشان تبيها تسلم على جدتها

    أم بدر واهي تبوس بنت بنتها فروحه : هلا بغلاتي وشمعة حياتي فرح عمري ....... يمه هدى سلمي على خالتج أم فارس .

    راحت هدى وبنظرات خجولة سلمت على أم فارس اللي طالعتها بنظرت تفحص واعجاب .

    أعلنت ام لولوه عن العشا والكل اخذ له صحن وأكل من البوفييييه المقام على شرف لولوه .

    راحوا عماتها ونادوا ام لولوه ,, شوفي يا أم لولوه انتي ماقصرتي ربيتيها احسن وفوق هذا والله انج مره اصيله ولا قطعتيها مننا وواصلتي الرحم بيينا




    ام لولوه : هذي بنتكم وانتم اهلها وانتم لحمها ودمها وانا مالي حق اني اقطع بينكم
    عمتها ام سعود : طول عمرج اصيله يا أم لولوه
    قامت عمتها فاطمه واسحبت امها واخذتها على جانب وكلمت امها واهي عيونها على لولوه : شوفي يالغاليه احنا مسوين بمزرعتنا عزيمه حق ولد اخوي مبارك ولد عم لولوه اللي تخرج طب وصار دكتور وانا خاطري اخذ لولوه معاي عشان تتعرف على بنات عمها وعماتها لان الكل يقول نبي نشوف بنت محمد تنذكر ولاتنشاف ومره وحده نبي نقعد بالمزرعة مدة اسبوع على الاسبوع الجاي وابيج تقنعين لولوه انها تجي معاي وصدقيني ما اخلي احد يضايقها لو على قص رقبتي واهي بنت اخوي واعتبرها بنتي ومعزتها بقلبي كبيره .

    أم لولوه احتارت ماتدري شتقول لان تدري بأن لولوه ماتحب تختلط معاهم : والله ياوخيتي مادري انا اكلمها وانشالله اقنعها ولازم بعد تتعرف على اهلها لمتى مايعرفونها
    عمتها فاطمه : سلمتي يا ام لولوه والله يرزقج على قد نيتج وماقصرتي انا انتظر منج تلفون واتمنى يكون الرد مثل اللي بخاطري.

    ام لولوه هي تربت على كتف فاطمه : ابشري يالغاليه والله يقدرني اني اقنعها واخليها تجي معاج .
    راحت ام لولوه ونادت على لولوه عشان تسلم على عماتها كانت قاعد تسولف مع رفيجة عمرها شووق ....... جتهم واهي مبتسمه بأدب وذوق وقالت لهم : تو الناس ياعماتي اقعدوا شوي ماشبعت منكم .
    عمتها ام سعود قالت واهي تحضن لولوه : ما دام انج ماشبعتي مننا خلاص تعالي لعزيمة ولد عمج نواف تدرين تخرج وصار دكتور .

    لولوه واهي منصدمه ان عندها ولدعم لا وبعد دكتور لانها تدري ان الكل فشله فالظاهر ما احد جاب لها سيره عنه ولا تدري بوجوده .

    قالت واهي حاضنه عمتها :ماشالله الله يوفقه انشالله ,,والله كريم J ويصير خير .


    وفي ديوانية الرجاجيل ( مجلس الرجال ) كانوا الشباب متجمعين على هالسوالف والوناسة وولد خال لولوة خالد ووبدر قاموا يقهوون الرجاجييييل .

    راح بدر وقعد مع رفيج عمره طلال اللي اهو اخو فارس 

    طلال واهو يلتفت حق بدر : أقول بدر ترا انا مجهز الكشته ماوصيك كل ربعنا يبون يجوووون .

    بدر واهوا يعدل شماغة : خلاص افا عليك ابشر بعزك ولاتوصي حريص ....... أخوك فارس بيجي معانا ؟

    طلال : لا ماعتقد لان فارس مايحب يطلع من البيت واجد ودايم لاهي بمشاريعه ....... وتموا يسولفون وانضم لهم ولد خال بدر عبد العزيز ,

    دق تلفون خالد وكان من عمتة أم لولوة .

    خالد واهو يحط الدلال : ألووو هلا عمة امريني .......,, ها .. شنو ... ماسمع ... خلاص انا الحين اجي المطبخ واشوف العشا.... هاااااه ....ماسمع ... خلاص ....... دقاااااااااااااااااايق .


    راحت أم لولوة ونادت بدور اللي اهي بنت اختها أم بدر .. بدور حياتي ما دامج عندي روحي قولي حق الخدم خل يحطون الصحون لان الحين بدر يبي يجي ياخذهم ( ام لولوه حسبالها بدر مو خالد ).

    بدور واهي تقوم تبي تروح للمطبخ : انشالله خالتي مادام بدر بيجي بقعد اغثه اهناك ههههههههههههه

    قامت بدور وراحت للمطبخ ولا خذت معاها شال أو ملفع يغطيها لان حسبالها بدر اخوها اللي بيجي ويشوف العشا .
    بدور كانت لابسه فستان وردي كت وقصير للركبة تقريبا مع حزام على الخصر لونه فضي وشعرها يوصل لحد خصرها ولونه بني و مسويته كيرلي خفيف وحاطه لها قذله على الجبهه , بدور ملامحها حلوه و بريئة , عيون كبار , خشم صغير , شفايف صغار وبشرتها بيضه واهي مشالله طويله .

    ( أما خالد فكانت اوصافه كالتالي : طويل ,, عيونه وساع ولونهم عسلي ,, ابيض ,, شعره بني ناعم , وجسمه رياضي وشكله كأنه اجنبي )

    طبعا خالد وصل للمطبخ واهو معطي ظهره لباب المطبخ ولا دشت بدووور واهي قاعده تغني اغنية يارا صدفة ومن بين كل الناس علقني 
    ولا شافت ظهر خالد واهي حسبالها بدر .......,,

    بدور واهي تطق كتف خالد : هاي بدر شهالكشخه هذي جنك معرس لا ماصدق انك انت اخووووووووووي ,, حتى عطرك يهبل من وين لك يالخايس , يلا ورني وجهك خل اشوفك عدل .

    خالد اهني وجهه يطلع ألوان لان درى ان هذي بدوووووووور بنت عمته , واهي مبين عليها ماتدري واهو حده متوهق .

    راح ولف وجهه حقها عشان يقول لها اني انا خالد واهو مسكين بعد حسباله لابسه شي يغطي جسمها ولا شعرها .... لف وجهه وياليته مالف وجهه انصدم ....... معقوله بدور بهالجمال هذاااا ,, واهوا مبقق عيونه ويطالعها بتمعن وماقدر حتى يتكلم من جمالها .

    بدور انصدمت من الموقف وعلى طول كانت تبي تطلع وتنحاش ......., بس خالد مسك يدها وقال لها وهو عيونه على عيونها : بدور اسف ماقصدت والله
    بدور واهي بنظرات ترجي : خالد تكفى شيل ايدك بروح قبل لا احد يشوفني ,, فشلة لابسه جذي جدامك .. لاتطالعني خل اطلع قالت هالكلمات شوي وتبجي لان عيونها ادمعت .

    خالد واهو متفشل : والله اسف يابنت عمتي ....... بس ,, بس ...ماتوقعتج انج تكبرين وتصيرين بهالحلاوه هذي .

    على طول بدور راحت وشالت إيده واطلعت تركض , أما خالد المنبهر من جمال بدور تم على مكانه وهو يطالع الباب .

    راحت بدور على طول غرفة لولوة لان دموعها انزلوا وخرب مكياجها ....... عدلت مكياجها وعدلت شعرها واهي قاعد تفكر وتقول : ياربي شهالورطة هذي ,, أمبييييييه فشله صج انقص وجهي 

    دشت عليها نورة ( بدور بنت عمة نورة ورفيجتها الروح بالروح لانهم كبر بعض ودايم مع بعض ) : بدور انتي اهني وانا قلبت البيت عليج .. وينج بالله

    بدور واهي مرتبكه : هاه ,, لأ كنت أغسل ايدي

    نورة واهي مستغربة من طريقة كلام بدور : اسم الله علييييج اشفيج بدور شكلج مخترع ,, صاير شي

    بدور تبي تغير السالفة : نورة شغلوا اغنيتي اللي احبها يلا خل نرقص ,
    طلعت واسحبت ايد نوره معاها بس السالفه مشت على نوره .

    خالد طبعا رد المجلس واهو مو طبيعي للحين صورتها في باله , لما أبوه أشر له ورده لتفكيره

    خالد واهو عند ابوه : سم يبه

    ابو خالد : ها ياولدي انقلط الرجاجيل على العشا .

    خالد : أي يبه زهبت كل شي بالحديقه .

    أبو خالد واهو يطالع ولده بفخر : كفووووووووو , هذا ولدي السبع .

    خلصت الحفله والعزيمه وكل واحد راح لبيته , وخالد في باله بدور ,, وبدووووور تفكر في الموقف ,, وام فارس في بالها حلم وتتمنى انه يتحقق ,, ولولوة تفكر بعزيمة ولد عمها الدكتور نواف ومحتارة تروح ولا ماتروح ..... تتوقعون انها راح تروح ؟؟؟,*








    "
    بقـدر إڪثـآرڪ من ذڪر الله
    ينبسـط خـآطرڪ يهـدأ قلبڪ
    تسعـد نفسڪ , يرتـآح ضميـرڪ
    ..

  2. #2
    مشرفة الصف 8
    الصورة الرمزية الدبلومآسيهه ♥
    الحالة : الدبلومآسيهه ♥ غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 133680
    تاريخ التسجيل : 13-06-14
    الدولة : آلجوآز كحلي وآلهويه آمآرآتيةة ♥
    الوظيفة : T2LBBA💎
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 517
    التقييم : 32
    Array
    MY SMS:

    مختصر الحياهه ! ›› (ثم اليه ترجعون) ✋

    افتراضي رد: ", وش آلدنيآ عقب فرآقهه ", ♥


    ::الــــــــــــــجـــــــــــــزء الثـ2ـاني::

    مع بداية يوم جديد
    ,, واشراقة جديدة , كان يوم كله نشاط وحيوية بالنسبة الى نورة لان تدرون أول يوم
    لها بالجامعة وهي حدها متشوقة ومستانسه لان بالنسبة لها حياة جديدة تختلف تماما عن
    اسلوب حياة المدارس 

    نورة واهي تقعد خالد من النوم : خااااااالد بليييز قوم
    يلا أبيك توديني .

    خالد واهو يحط المخدة على راسة : اممممم ,, وخري بنام ,,
    صكري الليت .

    نورة واهي تسحب المخدة : خالد تكفى لاتوهقني ,, اول يوم لي
    جامعه حبيبي قوووم ما احد يوديني غيرك
    خالد واهو يبطل عيونه : وضحى وين ليش
    مارحتي معاها .( ضحى تسوق سيارة )

    نورة واهي قاعده عنده : ضحى مودية امي
    للطبيب عندها مراجعة وبعدين بتروح لجامعتها وانت تدري كليتها بعيدة عن كليتي ,, يلا
    خالد عفيه انا زاهبه بس انت قووووووووم غسل .

    خالد واهو يقوم : اووووووف منج
    مع الله افتكينا من ضحى وشرينا لها سياره وجيتي انتي ,, انا محاضرتي تو الناس عليها
    .

    نوره واهي تسحبه : مالي غيرك ياخوي ومابي اروح مع ضحى سواقتها الله بالخير
    يبه انا بنت مو بايعه حياتي اركب معاها .

    خالد وهو يحط له معجون اسنان : خير
    انشالله انتي نطريني تحت على ما ألبس
    واجهز كتبي .

    نورة واهي عند الباب :
    اوكي خالد بس بليز لا تطول .

    راحت نورة وعدلت شيلتها وتمت ناطرة خالد تحت
    ....... نزل خالد وكان لابس دشداشة بيضه وغترة ولابس نظارة police وماسك كتبه ...
    اطلعوا مع بعض من البيت ولا تلفون نورة يدق ... خالد استغرب وقال لها : منو داق
    عليج هالحزة ؟؟ يالله صباح خير .؟

    نورة واهي تشوف المس كول : اوووو هذي
    بدووووور داقه لي لحظه خل اشوفها

    خالد يوم انذكر اسم بدور فز قلبه وقال لها
    : دقي عليها يمكن محتاجة شي .

    دقت نورة على بدور : ها بدورة صباح
    الخيييييييييير .

    بدور : صباح النور ....... نورة قلبي مريني بروح معاج
    الجامعة اخوي بدر مدري وين ذلف وماخذ سيارة السايق وانا حدي متوهقه لان محد يوديني
    .

    نورة واهي تلتفت حق خالد :اوكي يلا زهبي عمرج انا مارتج بالطريييق
    .

    التفتت على طول لخالد اللي كان قاط اذنه وقاعد يسمع الحوار : ها تبينا
    نمرها .؟

    خالد وقلبه ملهوف على بدور : اكيد بمر بنت عمتي مانقدر نخليها


    ووقفوا عند باب بيت أهل بدور ونورة دقت عليها على اساس انها تطلع , كانت
    بدور حسبالها ان نورة مع السايق او ضحى كالعادة فكانت لابسه تنورة جينز طويله مع
    بلوزة سبورت شاريتها من مانجو لونها سماوي مع أبيض وشيلة لونها أسود فيها كرستال
    سماوي ومعاها كتبها ,, فنزلت على طوول وشافت سيارة خالد بورش كايين ....... استحت
    في البداية انها تركب معاهم بس اهي مسكينه مضطرة انها تركب بطلت الباب وقالت السلام
    والكل رد عليها السلام ..
    خالد واهو يطالعها من المراية ويبتسم : شلونج بدور
    عساج بخير؟

    بدور واهي منزلة راسها : تمام الحمدلله .

    نوره واهي تتلقف
    : ها بدور زهبتي جدولج وكل شي وعرفتي وين قاعاتج

    بدور واهي تقرا جدولها : أي
    كاهو معاي والحين بشوف القاعات .

    وخالد طول الطريق وعيونه بالمنظرة يطالع
    بدور فأهي مبينه انها مرتبكه ,, وصلهم لكليتهم

    وانزلت نوره وراحت صوب
    البوابة و قبل لا تنزل بدور قال لها : ديري بالج على نفسج وعطاها هذيك الابتسامه
    اللي معناها حب ووله .. نزلت بدور راسها وراحت اهي ونوره داخل الكلية
    ........

    ***

    في مكان ثاني وخصوصا عند بطلنا نواف  طبعا كان هذا اول
    يوم له في المستشفى ,, لبس البالطو الابيض وشعره كان ورى مع نظاراته الطبية طلع
    شكله جنااااااااان لدرجة حتى الممرضات انبهروا من شكل نواف , كل مايمشي جدامهم كل
    وحده تقرص الثانيه عشان تشوفه ... كان اهو فرحان ومستانس لان تحقق حلم امه الله
    يرحمها في ان يكون دكتور .... رحب فيه الدكتور الاستشاري د. عبد اللطيف : اهلا
    دكتور نواف ,, نورت المستشفى وانا المسؤول عنك وأي شي تحتاجه او محتاج انك تستشير
    عنه ارجع لي .

    نواف واهو يصافح الدكتور : يعطيك العافيه دكتور عبد اللطيف
    وعساك عالقوة ,, وصدقني ماراح اتردد في طلب أي مساعدة , وعسى الله يقدرني على تحمل
    مسؤولية المرضى .

    دكتور عبد اللطيف : بلا شك انا واثق فيك انشالله انت راح
    تكون قدها وقدود , ومبين عليك شاب طموح وانشالله ماتخيب ظني فيك ولك مستقبل باهر
    بأذن الله .

    نواف واهو يشكر الدكتور : ألف شكر يادكتور على ثقتك الكبيرة
    فيني .

    سلمه الدكتور عبد اللطيف ملف مريض عشان يتابع نواف حالته المرضيه ...
    دق موبايل نواف وكان المتصل أبوه مبارك : هلا يبه ....... امرني .؟

    أبو نواف
    : هلا بولدي ,, شخبارك وشلون اول يوم دوام لك انشالله بخير ومستانس ؟
    نواف واهو
    يبتسم ويرد شعره ورى : والله الحمدلله يايبه وانا متحمس حدي .. والله يقدرني على
    تحمل المسؤولية .

    ابو نواف : كفو هذا ولدي اللي رفع راسي ... المهم ياولدي
    ما ابي اعطلك عن شغلك بس حبيت ابلغك ان عزيمتك أخر الاسبوع ومره وحده نبي نقعد هناك
    بالمزرعه مدة اسبوع وكل العايله بيتجمعون من بيت عمك محمد وبيت عماتك كلهم
    .
    نواف واهو يتصفح ملف المريض : انشالله يبه ولا يهمك .... اترخص الحين يبه لان
    عندي مريض ولازم اتابع حالته .......أشوفك على خير انشالله .

    سكر نواف من
    أبوه واهو يفكر بالعزيمة ويفكر بعمه محمد وعماته من زمان ما قعد معاهم ولا استانس
    معاهم ... مايدري ان هذي العزيمه يمكن تغير كيانه ,., يمكن تحسسه بأحساس عمره
    ماجربه .......,

    بلغه الدكتور عبد اللطيف ان عنده اليوم خفارة ( مناوبة
    ليلية ) تستمر لمنتصف الليل .

    ***

    في مقر عمل الضابط أحمد .......
    استلم أحمد دورية مرور وكانت متجهه عند جامعة الكويت لتنظيم السير هناك ... لاحظ
    أحمد أن في سيارة مبنجره ( التاير فاش ) وواقفه في مكان مافيه تقريبا احد .. راح
    احمد بالدورية للسياره هذي .

    ضحى واهي تتحلطم ومتضايقه : بالله هذا وقته
    سيارتي تبنجر ياويلي شسوي ماعرف شي ....... ولا لمحت دورية شرطة جايه صوبها ,, طبعا
    اشكرت الله لانها كانت تدق على اخوها خالد بس مايرد عليها ,, و الله بعث لها الشرطي
    .

    قرب منها أحمد ونزل من الدورية ونّزل راسه عند الدريشة .,, وكان شكله بلبس
    الشرطة حلووووووو وجنتل ورجولي : هلا اختي ,, عسا ماشر .؟

    ضحى واهي مرتبكه
    وشوي تبجي وتدمع عيونها : مادري ,, سيارتي بنجرت وادق على اخوي مايرد .

    أحمد
    حس فيها انها شوي وتبجي وبصراحه شافها بريئة ابتسم وحاول يطمنها ويهديها : ماعليه
    اختي انا انشالله بسويها لج ,, تدرين الشرطة في خدمة الشعب ... بس ماعليه تنزلين من
    السيارة عشان اقدر أغير التاير ( الاطار )

    نزلت ضحى من سيارتها .... يوم
    انزلت انبهر من شكلها كانت لابسه عباية على الكتف فيها كرستال شوارفسكي فضي على
    الجوانب وشيلتها فيها نفس طريقة الكرستال الفضي وكانت منزله نظارتها وشاف عيونها
    اللي كانوا وساع ولونهم عسلي غامق والحاجب مرسوم على طول العين والخشم حلو والشفايف
    صغيره فسرح ثواني فيها ,, فهي ارتبكت من نظراته ... فحس على نفسه ورد طبيعي : اممم
    اختي انا بجيب العدة من الدورية انتي خلج اهني ولاتتحركين .

    ضحى واهي خايفه
    وذابحتها الشمس وبأسلوب طفولي : لا تكفى اخوي لاتخليني بروحي اخاف والله .. واللي
    يسلمك صلح لي التاير .

    أحمد واهو يبتسم : تطمني ماراح أخليج بس السياره كاهي
    وراج وقعد يضحك ..

    ضحى تكلم نفسها : يافشلتي والله اني خبله وهبله بعد .. خل
    اثقل واسكر حلجي .

    راح أحمد ونزل نظارته ورفع كم بدلتة وجاب العدة ونزل تحت
    عند التاير عشان يسويه لها .

    ضحى واهي في خاطرها تقول : ياااااي شحلوه صج
    انه جنتل مان ,, وشكله يهبل ماشالله عليه عسالله يخليه لاهله ويحفظة حق عمره ....
    بس ردت تقول لنفسها : انا شفيني استخفيت الحمدلله والشكر كأني مو شايفه خير واقعدت
    تبتسم بينها وبين نفسها .

    أحمد لاحظ ابتسامتها لان اهو كل شوي يطالعها واهي
    ماتدري يشوف حركاتها ,, هالبنت دشت قلبه حس بأحساس حلو اتجاهها كان يتمنى ان
    هاليوووم مايخلص بسرعه ,, واهو يفكر فيها جرح ايده واهو مايدري ,, ضحى شافت الموقف
    وعلى طول راحت يمه وعطته كلينكس و حاطه فيه ماي واهي خايفه عليه : تفضل أخووي انت
    جرحت نفسك ,, حط هالكلينكس على ايدك بسرعه .

    وقف بجهه مقابله لها بحيث مافي
    مسافه الا نص متر بينهم طالعها أحمد واهو ياخذ الكلينكس منها حس فيها حنان مو طبيعي
    .. قرب من وجهها شاف وجه حلو وجمييل واهي انتبهت لملامح أحمد ,, شافت ملامح رجوليية
    وقاسيه لكن فيها حنية وطيبة غريبة ,, انتبهت باللي قاعد يصير على طول وخرت عنه واهو
    يمسح ايده بالكلينكس : خلاص اختي انا خلصت سيارتج .

    ضحى واهي بعيونها نظرة
    شكر وعرفان مع ابتسامه جذابة : ماقصرت اخوي وكثر الله من امثالك واسفه تعبتك معاي
    وفوق هذا خليتك تجرح ايدك .

    أحمد واهو يحط نظارته على عيونه مما زاد اعجاب
    ضحى اكثر : ولا يهمج اختي انا ماسويت شي , بس انتي انتبهي على نفسج وشوي شوي امشي
    بالسيارة .

    ضحى واهي تركب السيارة : انشالله اخوي ولا يهمك ويعطيك العافيه
    ,, يلا سلام .

    وحركت ضحى سيارتها واعجابها زاد بأحمد لان شافت تصرفاته
    الرجولية معاها لو واحد غيره كان تصرفه قليل ادب .

    أحمد تم واقف ويطالع
    سيارتها لما راحت واختفت عن عيونه بس شاف رقم السيارة على طول سجل الرقم مايدري ليش
    سجل رقم سيارتها او على أي اساس سجل رقم سيارتها , المهم حط الورقه في جيبه وابتسم
    وركب سيارته واهو تفكيره فيها ودق تلفونه وكان صديقة وليد المتصل وتموا يسولفون مع
    بعض عن الشغل.

    ضحى على طول دقت على لولوه : ألووووو....... ماااااااااتدرين
    يا لولووه شصار فيني .؟
    لولوه واهي خايفه على بنت خالها : عسا ماشر
    شفييييييييييييييييييييييييييج ؟
    ضحى واهي تنزل من سيارتها وتبي تروح لمحاضرتها
    : سكتي بنجرت سيارتي الله لايوريج ... وادق على الزفت خاااالد مايرد لولا عناية
    الله جان رحت فيها .

    لولوه : يؤ وينج الحييييييييييين وشصار عليج
    ؟

    ضحى واهي تتمشى بأروقة الجامعة : ماصار شي انقذني فارس احلامي خخخخخخخخخخ
    لا اتغشمر معاج ....... جاني واحد شرطي وصلح سيارتي بس اخ لو تشوفينه يالولو يهبل
    وفوق هذا ذرب واتيكيت .

    لولوه واهي تضحك على خبال بنت خالها : صج انج هبله
    ,, يامعوده الله ستر معاج ,, ومره ثانيه تأكدي وشوفي سيارتج .

    ضحى : أي قلت
    لج خل اكشخ بسيارتج يا لولو مارضيتي تعطينها لي .
    لولوه : أي مو انتي سواقتج
    الله بالخير وانا بصراحه خايفه على سيارتي .

    ضحى واهي تدش القاعه : المهم
    انا اخليج الحين عندي محاضره وبعدين ارد البيت واقولج بالتفصيل شصار معااااااي
    .

    لولوه : اوكي حبيبتي على خير انشالله .

    قامت لولوه من غرفتها وراحت
    عند امها وجدتها تقعد معاهم وتسولف ,, طبعا لولوه الحين تنتظر بس توظيفها لان
    قبلوها في وزارة العدل بس اهي ماتبي كان حلمها تكون في مجلس الوزراء وبالأخص محامية
    دولة وقاعده تنطر قبولها .

    لولوه واهي رافعه شعرها ولابسه دراعة موديلها
    فرنسي ولونها أبيض ووردي وكان شكلها كيوت : لولوه واهي تبوس راس امها وراس جدتها
    وتصبح عليهم بالخير .

    جدتها واهي تأشر لها تجي تقعد يمها : صباح الخير يمه
    ,, يلا سمي وافطري معانا .
    لولوه واهي تاكل : عاد حدي جوعانه امس ما اكلت من
    البوفيه ولا شي .

    أمها واهي تطالع بنتها : ها لولو شقررتي على عزيمة ولد عمج
    .؟ بتروحين يمه ؟

    لولوه واهي شوي متضايقه : يمه شلون تبيني اروح وانا احس
    اهناك بالغربة .. ولا اقعد اسبوع بعد .. احس صعبه علي .

    ولا بدت جدتها تتكلم
    : لا يايمه روحي وقابلي عماتج , هذولا اهلج مهما كان ولا نبي نقطعهم منج , انتي
    الاحسن يايمه وفكي عمرج من القيل والقال . و اذا مارحتي بيحطونها براس أمج المسكينة
    وبيقولون مارضت تخلي بنتها تجي ويسووون من الحبه قبه .... روحي واكسري الشر وخلج
    أحسن منهم .

    أم لولوة : عشان يقولون أي ونعم التربية وبنت غالية مو قاطعة
    الرحم ,, يايمه كلها اسبوع منها استانسي وغيري جو ,, انتي ماشفتي مزرعة عمج ,,
    ماشالله كبيرة وحلوووووووووة وفيها خيول وحمامات سباحة وكل شي ومره وحده تعرفي على
    بنات عماتج اللي ماشافوا رقعة وجهج .

    لولوه واهي تطالع امها : يمه تو الناس
    على نهاية الاسبوع ,, بشووووووووووف مع اني رافضه بس بفكر عشانكم .,.,.

    أمها
    وتبي تغير من الموضوع : شخبار رفيجتج شوووووووق , وشلون امها .. ؟؟ والله هالبنت
    معزتها من معزتج .

    لولوه واهي تبتسم : هذي اهي مسكينه بتعيد الكورس بالجامعه
    لان ما افلحت بمقرر القانون التجاري وبتعيده . بس الحمدلله اهي بخير وامها بخير
    ودايم والله تسألني عنج .

    ام لولوة : أي الله يسلمها ويوفقها انشالله
    ويرزقها .

    لولوة : أي صج يمه ذكرتيني ,, بتصل عليها بشوف شلون الجامعه من
    بعدي خخخخخخخخخخ .

    قامت لولوه واتصلت على رفيجة عمرها شوق : الووو شوقوووه
    شخبارج ؟
    شوق واهي فرحانه : هلا لولوووووووووووو ....... هلا بحبيبتي والله
    الجامعة بدونج ظلمة وكئيبة .

    لولوه واهي تلعب بشعرها : ههههههههههه لا
    شدعوااا... شخبار البنااااات فنر وأرجوان ودانوه الهبله .
    شوق : والله كلهم بخير
    ويسلمون عليج وفاقدينج ,, ليش ماتجين عندنا ,, الدكتورة سناء تسأل عنج والله
    .

    لولوه واهي تسترجع الذكرياااات : ياااااااه والله لها وحشه هالدكتوره ,,
    عفيه سلمي عليها وانا انشالله بحاول قد ما اقدر اني امركم بالجامعه واسلم على
    رفيجاتنا.

    شوق واهي تتساءل : اوكي تعالي ....... لولو تذكرين الطالب اللي
    معانا وكان معجب فيج ويحبج ينقاله فهد الضاحي ,, تدرين انه سألني عنج ويبي عنوان
    بيتكم عشان الظاهر بيدز امه ويخطبج بس انا ادري ان انتوا ماتاخذون من برا العايلة
    فقلت له اهي تزوجت وفكيتج منه ....... مسكين حده تضايق .

    لولوه واهي مصدومه
    : من صجه هذا ,, زين سويتي فيه اصلا انا ما اواطنه بعيشة الله مليييييييييييق حده ,
    يلا الله يوفقه انشالله ويرزقه في بنت الحلال .. المهم شوقوه ابي استشيرج بشغله ,,
    طبعا انتي تدرين بسالفة ولد عمي انه متخرج من الطب وبيسوون له عزيمة

    شوق
    واهي تشجع لولو : احلا احلااااااااااا ولد عمج دكتور من قدج يامعوده
    ههههههههه
    لولوة واهي تضحك : اقول سكتي واللي يعافيج اصلا مايدري بوجودي ولا
    ادري بوجوده ولا اعرف احد من اهل ابوي ,, المهم شوقوه عماتي طلبوا اني احضر العزيمه
    والحفلة في مزرعتهم ولا بعد بيتمون اسبوع قاعدين انتي شرايج .؟

    شوق واهي
    ودها تكفخ لولوه : انتي من صجج عزيمة ولد عمج وماتبين تروحين ,, روحي ياهبله عشان
    يعرفونج وتصكين على خواتج هههههههههاااااااي وتصدمينهم يعني تدرين يصير اكشن بحياتج
    ومن يدري يمكن .. احم احم بعض الناس يشوفونج .

    لولوه واهي ترفع صوتها : صج
    انج حماره ,, انا وين وهالسوالف وين لا يامعوده مابي اشوفه ولا يشوفني احسن اتم
    جذي؟؟ بس مادري

    شوق واهي تتكلم بعقلانية : اعتقد لما تروحين ماراح تخسرين شي
    بالعكس راح تكسبين احترام عماتج لانج قدرتيهم وجيتي ,, وفوق هذا الدنيا ماتسوى
    عيشيها بحلوها ومرها ,, نصيحتي لج روحي واستانسي واضحكي على حركات خواتج ومرة ابوج
    النسره هههههههههه.

    لولوة: امممممممم والله مادري كلامج طمني شوي وبفكر ...
    يلا ما اطول عليييييييييج وسلمي على حبيبج استاذ علي ههههههههههههههه

    شوق
    واهي تضحك : ههههههههه ياي فديت خشمه ياليت اتزوجه ....... يلا طسي خل اروح لحبيب
    القلب .هههههههه بايو


    سكرت لولوه التلفون من صديقتها شوق .. وقعدت شوي
    مع نفسها وفكرت شلون الايام الحلوه تمر بسرعه ومايبقى منها الا الذكريات ,, تذكرت
    ايام الجامعه ,, ايام صديقاتها ومحاضراتهم وشطانتهم وايام شوق لما تسولف لهم عن
    حبها واعجابها لدكتورها اللي يدرسها ,, وايام فهد الضاحي لما ينطرها دايم عند باب
    المحاضره ويحاول انه بس يكلمها واهي ماتعطيه وجه ....... ولما يحط لها كل صبح وردة
    من حديقة الجامعه على سيارتها وكانت تعرف انه هالورد منه بس تسوي نفسها ماتعرف ..
    وقعدت تضحك بينها وبين نفسها ,, وبهاللحظة هذي قررت انها تروح لعزيمة ولد عمها نواف
    وفكرت بكلام امها وجدتها وصديقتها شوق فعلا الدنيا ماتسوى القطاعه وشنو يعني مدة
    اسبوع اذا اربع سنين راحوا بلمحة بصر فأكيد الاسبوع يمر بسرعه وكانت ترجي الله انه
    يعدي الأمور على خير .......,
    الايام الجاية يا ترى ماذا تخبي للولوه
    ,..!!!!
    ***

    أحمد وهو بمقر عمله وخصوصا بمكتبه قاعد سرحان ويفكر بالموقف
    اللي صار ....... سأل نفسه اشمعنى البنت هذي !! ليش أفكر فيها !! انا شايف بنات
    الدنيا ..!! أشمعنى هذي البنت قدرت تستحوذ على افكاري ..,..!! وطلع الورقة من جيبه
    وشاف رقم سيارتها ... اخذه الفضول ....... وقال الا اعرف هذي البنت منو
    ..,؟,؟,؟
    ولا على دخلة الضابط وليد .......وراحوا مع بعض لان عندهم مأمورية
    ..,.

    ***

    بـدور كانت قاعده بغرفتها وتسمع اليسا ( أجمل احساس ) واهي
    تبتسم وتحرك شعرها ,, وتفكر معقوله خالد يحبني ,, ماني مصدقه نفسي ,, ولا صحت على
    نغمة المسج :
    يحن قلبي للـحبايب ويشتاق && والشوق يرسم طيفهم في
    منامي
    أحبهم واسهر مع الحب تواق && فيهم حديث النفس وأحلى كلامي
    لو
    يعرف المحبوب قدره بالاعماق&& ما يبتعد عن وصل خله ثواني

    أستغربت من
    الرقم لانه رقم غريب ....... قررت انها تدق وتشوف منو المرسل ,, دقت على هالرقم
    ,,وخالد كان قاعد يذاكر لان عنده امتحان ,, دق تلفونه وشاف رقم بدور وابتسم ,, رد
    وصوته كان آسر : ألووو .......

    بدور واهي تعدل قعدتها : اخوي منو رقمه هذا
    .

    خالد بيصدمها : بدور أحبج .

    بدور انصدمت وردت بعصبية : هيه ,, صج
    انك ماتستحي وقليل ادب ,, منو انت وشلون عرفت رقمي .؟

    خالد واهو يضحك : انتي
    شسويتي فيني ,, لاليلي ليل ولانهاري نهار .

    بدور واهي ماسكه اعصابها : تبي
    تقول منو انت ولا اعطي الرقم أخوي اخليه يتصرف معااااك .
    خالد صار جدي : انا
    خالد ولد خالج ,, بدور لاتزعلين علي لكن والله من شفتج وانا حالي منقلب فوق تحت
    ........

    بدور بققت عيونها وتمت ساكته ,

    خالد يكمل : انا ماكنت اهتم
    بسوالف الحب والخرابيط ,, اهم شي وناستي ,, لكن من شفتج بالحفله وانا مو قادر اشيل
    صورتج من بالي .؟ حتى دراسه مادرس عدل استحوذتي تفكيري ... انا ولد خالج وانتي بنت
    عمتي وانا مارضى لج المهانه , انا بس ابي اعرف رايج ,, انا اذا خلصت دراستي بعد سنه
    ناوي اتقدم لج واخطبج ويهمني اعرف رايح الحين .؟ ها وشقلتي .؟

    بدور واهي مو
    مصدقه نفسها والفرحه مو سايعتها : ......................

    خالد واهوا خاف
    شوي ان بدور ترفضه : ها بدور جاوبيني لاتلعبين بأعصابي بس قولي يا كلمة أي او لا
    تكفيييييييين ردي لا تسكتين.

    بدور واهي تهمس له : موفق خير ياولد خالي
    ....... ايه انا موافقه ,

    خالد واهو مستانس : يابعد عمري والله ....... ماني
    قادر اصبر سنه كامله بدونج ......., المهم حبيبتي انا اخليج الحين لان عندي امتحان
    وبذاكر نفس الناس,

    بدور واهي تبتسم : بالتوفيق ...... وسكرت بدور واهي مو
    مصدقه كأنها حلم مو علم ... راحت وقعدت تغني وترقص وعايشة بجوها ......., واخيرا
    تحقق حلمها .......

    ***

    قرب أخر الاسبوع ,, وقرب موعد عزيمة الدكتور
    نواف ولد عم لولوه ,, فلازم لولوه تتخذ القرار يا انها تروح ولا ماتروح
    .......,,

    نزلت لولوه تحت بالصالة كانت لابسه بنطلون جينز وتي شيرت أحمر
    ومبطله شعرها ومخليته على اكتافها ومسويه فرق بشعرها وكان شعرها سبورت ولقت مرة
    خالها أم خالد وبناتها ضحى ونوره ونوف قاعدين مع امها وجدتها يسولفون
    .

    لولوه واهي تدخل الصالة : هاااا اشوفكم متجمعين ,, ولا احد يفكر يناديني
    ..؟
    ولا نوف ردت عليها واهي تاكل كتكات : والله ماكو قاعدين ونقرق وحش بالاوادم
    ......., ماكو شغل .؟؟ حياج

    ولا طقتها جدتها : نوف اركدي عيب عليج شهالكلام
    ....... حنا مانحش بس نسولف عن الناس ؟

    ولا اضحكوا جان ترد نورة : ايييييي
    يا جدة ماقصرتي وهذا بالله شيسمونه ؟؟

    ولا لولوه تطالع ضحى ولقتها سرحانه
    ....... قربت منها لولوه ,, وهمست لها : ها الحلو سرحان بالشرطه 

    التفتت
    لها ضحى واهي تبتسم وتهمس لها : ياليت اقدر امسح صورته عن بالي .؟

    لولوه
    واهي تنصح : كبري عقلج يا ضحى ماتعرفينه ولا يعرفج ,, وماشفتيه الا مره .......
    انسيه .

    ضحى واهي مستغربة : مادري اشمعنى هالانسان انحفر في بالي ,, مع ان
    ما احد يهزني ,, بس هالانسان غريب تمكن فيني ,, ماقول الا ياربي اشوفه مره ثانيه
    حتى لو صدفه ....... ياليت يا لولو .

    لولوه واهي تضحك : يأطع الحب شو بيزل
    هههههههههههههه .

    نوره + نوف : اشعندكم تتساسرون ,, شاركونا ..

    لولوة
    واهي تأشر لهم : انتوا شكو بسوالف الكبار ........ الجهال مالهم شغل
    ,..,,

    نوف واهي معصبه : شقصدج يعني انا جاهل ... حبيبتي انا افهم وعندي عقل
    حالي حالكم .
    نورة واهي تضحك على طريقة نوف : مشكلة المبزره
    هههههههههههههههههههههههه

    قامت نوف واحذفت نوره بالكلينكس : مبزره بعينج
    يالخايسه ......., مالت عليج وعليهم ,, خل اقوم اقعد على الكمبيوتر ابرك من وجيهكم
    .

    طلعت نوف والكل قعد يضحك على خبالها ...... لولوه قررت تتكلم وتقول رايها
    .

    لولوه واهي تقعد صوب امها : يمه انا قررت اني اروح العزيمه .؟

    امها
    واهي تطالع بنتها باستغراب : متأكده يالولو .؟ لا تجبرين نفسج على شي ماتبينه
    وهالشي راجع لج انتي .؟

    ولا تدخلت جدتها : علامج يا غاليه .. خلي بنتج تروح
    لأهلها .؟ هذي بنتهم مثل ماهي بنتنا , خليها تتعرف على بنات عماتها
    وعمامها.

    ام لولوه واهي خايفه : بس يايمه انا خايفه عليها من احد يضايقها او
    يسمعها كلمه ولولوه تعرفينها حساسه .

    أم خالد وهي تدش بالسالفه وضحى ونورة
    ساكتين : والله يا ام لولوه دامها مع عماتها ماحد يتجرأ عليها... واذا انتي خايفه
    من مرة ابوها انها تضايقها ,, فلولوه اكبر من عقليتها وتحترم وكبر سنها
    .

    لولوه واهي تهدي امها : عدل مثل ما قالت خالتي ام خالد , انا كبرت الحين
    وعرفت الصح من الخطأ . وانا عارفه شنو قاعده اسوي , انا بروح عشان اكسب ابوي واكسب
    عماتي , والقرار اللي اتخذته لمصلحتي ....... وانا يوميا راح ادق عليج ومثل ماقلتي
    لي يايمه بغير جو وبسوي اكشن بحياتي ههههههههه . ها شقلتي يابعد هالناس انتي
    ؟

    أم لولوه وهي تقتنع : اللي يريحج يا يمه ولو اني عارفه انها راح تضايقج .
    بس دامج قررتي روحي واستانسي واكسري عينها ومالج شغل بأحد .

    لولوه واهي تبوس
    راس امها : يا بعد عمري يايمه ,, عساني ما نحرم من طيبة قلبج يالغاليه
    .....

    بعد هالمناقشة استأذنت من امها انها تروح السوق مع بنات خالها عشان
    تشتري لها بدلة للحفلة وتزهب عمرها .

    راحت اهي وضحى ونورة للسوق ,, فشافت
    فستان لونه أسود تقريبا طوله لنص الساق فيه كرستالات فضية مما عطى شكل الفستان
    فخامه ونعومه وذرابه , راحت وقاسته بالمحل ..و كان عاري الاكتاف وضيق ومطلع شكل
    خصرها المكسور وجسمها الرشيق مما اعطاها رونق خاص فيها وكان شكلها مثل ممثلات
    السينما .. قررت انها تشتريه وتشتريه معاه وشاح نفس طريقة الفستان واشترت صندل فضي
    لامع ........, وراحت المركز الفرنسي واشترت لها روج أحمر مخملي وبلاشر بلون الزهر
    وعطر جيفنشي ..... وكان في بالها انها تطلع غير وروعه عشان تحرق قلوب العواذل
    هههههههههههههههههههه .

    ومن جهة ثانية وفي بيت أبو نواف العم مبارك , كان
    الكل قاعد يزهب اغراضه لروحة المزرعه .

    في غرفة نواف ....... أخذ له هاند
    باق وحط فيه اغراضه التي شيرتز والكابات يعني الملابس العمليه والسبورتيه ,, اما
    دشداشة وشماغه اللي مخليهم حق يوم العزيمه مطلعهم من المصبغه وحاطهم على سريره
    ........ واهو قاعد يرتب اغراضه على انغام أغنية بين ايديا لماجد المهندس اللي كان
    يحبها ويموت فيها ... ولا يطق الباب وكانت اخته مريم .

    نواف واهي يبطل الباب
    : هلا مريوم تفضلي ...

    مريم : هاااا اشوفك مزهب الاغراض ,, جنك تبي النحشه
    اول شي خخخخخخخخ وحاط بعد ماجد المهندس يسلام يالروماااااااااااانسي اموت انا .. صج
    انك ذوووق

    نواف واهو يبتسم : شسوي احب اسمع هالاغنية ... بس تصدقين مريم احس
    ماله داعي العزيمه والخساير هذي .

    مريم واهي تقعد جنبه : من حقه ,, اذا ما
    سوالك العزيمه حق منو يسوي ,, حق اخواني اللي يفشلون ههههههههههههههههه ولا حقي انا
    هههههههه انت اخونا وتستاهل اكثر من جذي ورفعت راسنا , فأحنا فخورين فيك يا اخوي
    يادكتور نواف .
    نواف واهوا مستانس من كلام اخته : الله يخليج لي يا اختي وعسالله
    يقدرني اني اسعدكم لان مالي غيركم ........

    مريم واهي متأثره من كلام أخوها
    : بس عاد نواف لاتصير شاعري ترا انا اتأثر بسرعه .... يلا خل اطلع قبل لا اطقها
    بجيه ههههههه

    نواف واهو يضحك ويضم اخته : اوكي حبيبتي روحي سوي اغراضج لان
    نبي نستانس لمدة اسبوع بالمزرعه .

    مريم واهي تضحك : اوهووووووو بنسويها هيصه
    هناك تخيل كل العايله بتجتمع بعماتي كلهم وبيت عمي ابو احمد .

    نواف : أي
    احمد الصبح كنت عنده , بس ماراح يحضر هاليومين لان عنده استلام يمكن اليوم الثالث
    يالله يحضر .

    مريم واهي تبتسم : يالله ماعليه , اهم شي اننا نقعد مع عماتنا
    ونسولف معاهم ونقضي جو عائلي كلنا .

    نواف واهو يحس بشوق للمزرعة لان يذكر
    قبل يوم كان صغير كان دايم هو وابوه وامه الله يرحمها يروحون بالويك اند ويستانسون
    , يحس ان ذكريات الطفوله كلها هناك , فكان متشوق للروحه : على خير انشالله
    .......

    نزلوا تحت عشان يتعشون ومره وحده ينامون لان من باجر الصبح بيروحون
    ويزهبون الوضع اهناك لان عقب باجر راح تكون العزيمة.


    لولوه بغرفتها ترتب
    جنطتها وتحط اغراضها وشاريه لها ipod وحاطه كل اغاني مطربها المفضل ماجد المهندس
    وخصوصا اغنيته بين ايديا ..
    ( أنصحكم تسمعونها )
    دقت عليها رفيجتها شوق واهي
    قاعده ترتب اغراضها : الووووووو ....... شلونج لولو شخبارج حبيبتي ؟؟

    لولوه
    واهي تحط لها غلوس : بخير ياقلبي انا تمام ....... وقاعده ازهب غراضي لان من باجر
    بروح للمزرعه واقعد هناك اسبوع ,,بس شوق اتصدقين خايفه من تعامل مرة ابوي وخواتي
    معاي اخاف مايتقبلوني ؟

    شوق : ماعليج منهم لولو اهم شي استانسي ولاتكدرين
    خاطرج .. وحاولي تتحاشينهم قد ماتقدرين.

    لولوه : الله يستر يا شواقه ,, حاسه
    ان في شي راح يصير .

    شوق واهي تضحك : خخخخخخخخخ صج انج هبله لاتحكمين على شي
    وانتي ماجربتيه ....... يلا وسعي صدرج وانا راح ادق لج اهناك وماراح اخليج وابي
    التفصيل الممل للاشياء اللي صارت لج...

    وتموا البنات يسولفون ,, ولولوه قالت
    لشوق شنو شرت حق الحفله ,, المهم سكرته لولوه وقررت تدق على عمتها فاطمه وتقول لها
    رايها....... طبعا عمتها فاطمة استانست ورحبت فيها وقالت لها ان من باجر العصر
    بيمرون عليها وياخذونا ,, وبعد كلمت ابوها وابوها نفس الشي رحب واستانس لان لولوه
    كبرت بعينه حيل .

    ***

    في بيت أبو احمد ( أبو لولوه ) كان أحمد طالع
    لربعه .... طبعا منى ذابحه نفسها عشان العزيمه وكان املها ان نواف يشوفها ويعجب
    فيها اما مي نفس الشي متشوقه حق العزيمه ومستانسه انهم بيقضون اسبوع اهناك .......
    دش ابوهم البيت وجمع عياله وبناته وزوجته ام احمد ....... ماكان أحمد موجود
    ,

    أبو أحمد واهو واقف ويطالعهم : عقب باجر مثل ما انتم عارفين عزيمة ولد
    اخوي نواف ,واحنا اهناك بنقضي اسبوع منها نجتمع بالعايله ونستانس .

    الكل كان
    مبتسم ومستانس وأولهم أم احمد ,, كمل كلامه : باجر بنتي لولوه راح تكون موجوده وراح
    تتم اسبوع معانا ,

    طبعا أم احمد ومنى ومي من اول ماسمعوا اسم لولوه بطلوا
    حلوجهم وتضايقوا .

    ردت أم احمد واهي متنرفزه : شنو يا ابو احمد شكو تجيب بنت
    غاليه ويانا .؟

    رد ابو احمد بعصبيه وبصوت عاليه : هذي بنتي مثل مابناتج
    بناتي , انتي فاهمه ولا لا ,, ولا تجيبييييين طاري أمها على لسانج .

    أم أحمد
    واهي معصبه : مالها مكان بيننا لا هي ولا امها , ولا نبيها تجي ويانا .

    أبو
    احمد وهو ماسك اعصابه : احشمي حالج يامره , هذي بنتي هي اللي شرفتني من بد بناتج
    كلهم ,, لو فيج خير جان ربيتي بناتج مثل ما امها ربتها يكفي طلعتها محاميه ورفعت
    راسي ,, اقسم بالله العظيم ان تكلمتي كلمه ثانيه لا اوريج نجوم القايله انتي فاهمه
    .
    أم احمد كانت تبي ترد بس خافت من تهديد زوجها محمد وسكتت , وطلع ابو احمد من
    البيت .

    وراحت منى عند امها واهي حدها معصبه : من صجه ابوي ,, يبي يجيبها
    عندنا .؟ يمه شنو الحل .

    أم احمد واهي معصبه : سوتها غاليووه سوتها وتبي
    تلزق بنتها فينا , لكن هين والله ما احقق مناها دقيقه وحده .

    مي واهي تصعد
    فوق : خلاص يا حبايبي السالفه مطبوخه من زمان وارضوا بالامر الواقع باجر لولوه بتجي
    وتقعد معانا غصب علينا .

    منى واهي مكتفه ايدينها وتفكر : ياربي مابيها تجي
    قطييييييييييعه , شتبي هذي ملزقه عمرها , والتفتت حق امها : اشمعنى تبي تجي الحين
    وبهالوقت هذا ؟..؟. يعني يمه اتوقعين اهي في بالها نواف ؟

    امها واهي تطالع
    بنتها : ياغبيه ليش لزقت بنتها بالاساس . الا على شان نواف يوم شافته دكتور قالت
    بلزق بنتي فيه , لكن والله وانا أم احمد دام راسي يشم الهوى لا اعلمها الشغل ان
    حاولت او قربت صوب نوااااف . ولفت على طول صوب بنتها منى وامرتها انها تروح تكمل
    تجهيز اغراضهم .

    منى ارتاحت شوي لان تفكير امها نفس تفكيرها , واصعدت واهي
    تبتسم وبخاطرها تقول : هين يا لولوه ان ماطفشتج القعده ما اكون منى .؟

    ياترى
    شنو راح يصير بالمزرعه ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟#"






    "
    بقـدر إڪثـآرڪ من ذڪر الله
    ينبسـط خـآطرڪ يهـدأ قلبڪ
    تسعـد نفسڪ , يرتـآح ضميـرڪ
    ..

  3. #3
    مشرفة الصف 8
    الصورة الرمزية الدبلومآسيهه ♥
    الحالة : الدبلومآسيهه ♥ غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 133680
    تاريخ التسجيل : 13-06-14
    الدولة : آلجوآز كحلي وآلهويه آمآرآتيةة ♥
    الوظيفة : T2LBBA💎
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 517
    التقييم : 32
    Array
    MY SMS:

    مختصر الحياهه ! ›› (ثم اليه ترجعون) ✋

    افتراضي رد: ", وش آلدنيآ عقب فرآقهه ", ♥


    الجزء الثآلـث
    مع بداية يوم جديد ,, واشراقة جديدة , كان يوم كله نشاط وحيوية بالنسبة الى نورة لان تدرون أول يوم لها بالجامعة وهي حدها متشوقة ومستانسه لان بالنسبة لها حياة جديدة تختلف تماما عن اسلوب حياة المدارس ïپٹ

    نورة واهي تقعد خالد من النوم : خااااااالد بليييز قوم يلا أبيك توديني .

    خالد واهو يحط المخدة على راسة : اممممم ,, وخري بنام ,, صكري الليت .

    نورة واهي تسحب المخدة : خالد تكفى لاتوهقني ,, اول يوم لي جامعه حبيبي قوووم ما احد يوديني غيرك
    خالد واهو يبطل عيونه : وضحى وين ليش مارحتي معاها .( ضحى تسوق سيارة )

    نورة واهي قاعده عنده : ضحى مودية امي للطبيب عندها مراجعة وبعدين بتروح لجامعتها وانت تدري كليتها بعيدة عن كليتي ,, يلا خالد عفيه انا زاهبه بس انت قووووووووم غسل .

    خالد واهو يقوم : اووووووف منج مع الله افتكينا من ضحى وشرينا لها سياره وجيتي انتي ,, انا محاضرتي تو الناس عليها .

    نوره واهي تسحبه : مالي غيرك ياخوي ومابي اروح مع ضحى سواقتها الله بالخير يبه انا بنت مو بايعه حياتي اركب معاها .

    خالد وهو يحط له معجون اسنان : خير انشالله انتي نطريني تحت على ما ألبس
    واجهز كتبي .

    نورة واهي عند الباب : اوكي خالد بس بليز لا تطول .

    راحت نورة وعدلت شيلتها وتمت ناطرة خالد تحت ....... نزل خالد وكان لابس دشداشة بيضه وغترة ولابس نظارة police وماسك كتبه ... اطلعوا مع بعض من البيت ولا تلفون نورة يدق ... خالد استغرب وقال لها : منو داق عليج هالحزة ؟؟ يالله صباح خير .؟

    نورة واهي تشوف المس كول : اوووو هذي بدووووور داقه لي لحظه خل اشوفها

    خالد يوم انذكر اسم بدور فز قلبه وقال لها : دقي عليها يمكن محتاجة شي .

    دقت نورة على بدور : ها بدورة صباح الخيييييييييير .

    بدور : صباح النور ....... نورة قلبي مريني بروح معاج الجامعة اخوي بدر مدري وين ذلف وماخذ سيارة السايق وانا حدي متوهقه لان محد يوديني .

    نورة واهي تلتفت حق خالد :اوكي يلا زهبي عمرج انا مارتج بالطريييق .

    التفتت على طول لخالد اللي كان قاط اذنه وقاعد يسمع الحوار : ها تبينا نمرها .؟

    خالد وقلبه ملهوف على بدور : اكيد بمر بنت عمتي مانقدر نخليها .؟

    ووقفوا عند باب بيت أهل بدور ونورة دقت عليها على اساس انها تطلع , كانت بدور حسبالها ان نورة مع السايق او ضحى كالعادة فكانت لابسه تنورة جينز طويله مع بلوزة سبورت شاريتها من مانجو لونها سماوي مع أبيض وشيلة لونها أسود فيها كرستال سماوي ومعاها كتبها ,, فنزلت على طوول وشافت سيارة خالد بورش كايين ....... استحت في البداية انها تركب معاهم بس اهي مسكينه مضطرة انها تركب بطلت الباب وقالت السلام والكل رد عليها السلام ..
    خالد واهو يطالعها من المراية ويبتسم : شلونج بدور عساج بخير؟

    بدور واهي منزلة راسها : تمام الحمدلله .

    نوره واهي تتلقف : ها بدور زهبتي جدولج وكل شي وعرفتي وين قاعاتج

    بدور واهي تقرا جدولها : أي كاهو معاي والحين بشوف القاعات .

    وخالد طول الطريق وعيونه بالمنظرة يطالع بدور فأهي مبينه انها مرتبكه ,, وصلهم لكليتهم

    وانزلت نوره وراحت صوب البوابة و قبل لا تنزل بدور قال لها : ديري بالج على نفسج وعطاها هذيك الابتسامه اللي معناها حب ووله .. نزلت بدور راسها وراحت اهي ونوره داخل الكلية ........

    ***

    في مكان ثاني وخصوصا عند بطلنا نواف ïپٹ طبعا كان هذا اول يوم له في المستشفى ,, لبس البالطو الابيض وشعره كان ورى مع نظاراته الطبية طلع شكله جنااااااااان لدرجة حتى الممرضات انبهروا من شكل نواف , كل مايمشي جدامهم كل وحده تقرص الثانيه عشان تشوفه ... كان اهو فرحان ومستانس لان تحقق حلم امه الله يرحمها في ان يكون دكتور .... رحب فيه الدكتور الاستشاري د. عبد اللطيف : اهلا دكتور نواف ,, نورت المستشفى وانا المسؤول عنك وأي شي تحتاجه او محتاج انك تستشير عنه ارجع لي .

    نواف واهو يصافح الدكتور : يعطيك العافيه دكتور عبد اللطيف وعساك عالقوة ,, وصدقني ماراح اتردد في طلب أي مساعدة , وعسى الله يقدرني على تحمل مسؤولية المرضى .

    دكتور عبد اللطيف : بلا شك انا واثق فيك انشالله انت راح تكون قدها وقدود , ومبين عليك شاب طموح وانشالله ماتخيب ظني فيك ولك مستقبل باهر بأذن الله .

    نواف واهو يشكر الدكتور : ألف شكر يادكتور على ثقتك الكبيرة فيني .

    سلمه الدكتور عبد اللطيف ملف مريض عشان يتابع نواف حالته المرضيه ... دق موبايل نواف وكان المتصل أبوه مبارك : هلا يبه ....... امرني .؟

    أبو نواف : هلا بولدي ,, شخبارك وشلون اول يوم دوام لك انشالله بخير ومستانس ؟
    نواف واهو يبتسم ويرد شعره ورى : والله الحمدلله يايبه وانا متحمس حدي .. والله يقدرني على تحمل المسؤولية .

    ابو نواف : كفو هذا ولدي اللي رفع راسي ... المهم ياولدي ما ابي اعطلك عن شغلك بس حبيت ابلغك ان عزيمتك أخر الاسبوع ومره وحده نبي نقعد هناك بالمزرعه مدة اسبوع وكل العايله بيتجمعون من بيت عمك محمد وبيت عماتك كلهم .
    نواف واهو يتصفح ملف المريض : انشالله يبه ولا يهمك .... اترخص الحين يبه لان عندي مريض ولازم اتابع حالته .......أشوفك على خير انشالله .

    سكر نواف من أبوه واهو يفكر بالعزيمة ويفكر بعمه محمد وعماته من زمان ما قعد معاهم ولا استانس معاهم ... مايدري ان هذي العزيمه يمكن تغير كيانه ,., يمكن تحسسه بأحساس عمره ماجربه .......,

    بلغه الدكتور عبد اللطيف ان عنده اليوم خفارة ( مناوبة ليلية ) تستمر لمنتصف الليل ..........
    لو شفت تفآآعل بآلرويآآيةة .، بنزل 3 آجزآء بآليوم =)





    التعديل الأخير تم بواسطة الدبلومآسيهه ♥ ; 14-11-02 الساعة 04:38 PM

    "
    بقـدر إڪثـآرڪ من ذڪر الله
    ينبسـط خـآطرڪ يهـدأ قلبڪ
    تسعـد نفسڪ , يرتـآح ضميـرڪ
    ..

  4. #4
    مشرفة الصف 8
    الصورة الرمزية الدبلومآسيهه ♥
    الحالة : الدبلومآسيهه ♥ غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 133680
    تاريخ التسجيل : 13-06-14
    الدولة : آلجوآز كحلي وآلهويه آمآرآتيةة ♥
    الوظيفة : T2LBBA💎
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 517
    التقييم : 32
    Array
    MY SMS:

    مختصر الحياهه ! ›› (ثم اليه ترجعون) ✋

    افتراضي رد: ", وش آلدنيآ عقب فرآقهه ", ♥


    ~{الجزء الرابع}~


    في بيت أم فارس ....... حضرت أم فارس نفسها على شان تروح وتخطب هدى لولدها فارس ,, كانت ام فارس حدها مستانسه لانها قدرت تقنع ولدها فارس بالزواج ..

    اليوم اللي كانت ام بدر تترقب له ,, كانت هدى لابسه دراعة كشخه لونها وردي فاتح مع بنفسجي ,, كانت محددة بكريستال لامع وكان موديلها حيل راقي ,, كانت مبطله شعرها ومخليته على كتفها نظرا لان شعرها طويل يوصل تقريبا لتحت خصرها وكان لونه كستنائي فاتح نفس لون عيونها ,, هدى طويلة شوي ومتروسه شوي ïپٹ ملامحها ولون بشرتها اقرب الى المكسيكيات .

    وصلت ام فارس مع ولدها فارس للبيت ,, نزلت عند الباب و نزل فارس استقبله بدر وخالد وابو خالد بالديوانية ( مجلس الرجال ) , اما ام فارس استقبلتها ام بدر وبنتها الكبيره هند وسلموا على بعض .

    أم بدر واهي تهلي وترحب : حي الله بوخيتي ام فارس ,, تو مانور البيت .

    أم فارس : بوجودج يالغاليه , عساه بيتن عامر .

    هند : الله يسلمج ياخالتي والله ,, شخبارج وطمنيني عنج .

    أم فارس واهي تقعد فروحه بنت هند عندها : بخير يابنيتي ,, ياحلو فروحه والله ,, الله يبلغج فيها انشالله .

    كانت عيون ام فارس تدور على هدى : اقول ياوخيتي وين عروستنا بشوفها ,, بكحل عيني فيها .
    أم بدر : الحين اناديها لج ,, بس تدرين بسوالف البنات .. قامت ام بدر وراحت فوق لغرفة بنتها هدى ,, كانت هدى قاعده وقلبها يدق وبدور واقفه وتقرق فوق راسها .

    بدور واهي مستانسه : واخيرا افتك منج واستحوذ على غرفتج .

    هدى واهي متوتره : انتي حدج فاضيه انا وين وانتي وين ....... بدور خلاص مابي غيرت رايي مابي اتزوج .

    بدور بضحكه عاليه : امبيه حدج مصخره ,, شنو هي لعبه على كيفج توافقين ولا لا ,, انا سمعت من بدر ان الرجال ماينتطوف ,, مهندس ياهدى من قدج ,, وراي لاتطوفينه حرام.

    هدى واهي ماسكه ايدينها : يمكن ما اعجبه ,, يمكن انا مو من ستايله ,, يمكن يحب وحده ثانيه ,.

    قامت بدور واقعدت عند اختها : انتي شفيج قمتي تقطين خيط وخيط ,, اولا لو مايبيج ما فكر يتقدم لج ويخطبج ,, وبعدين انتي شفيج ,, كامله والكامل الله جمال ودلال وثقافة وعلم ويكفي طيبة قلبج ياهدى ,, والله يكتب اللي فيه خير .

    دخلت امهم وتقدمت لهم بأبتسامه واقعدت عند هدى : ها يابنيتي شلونج اعصابج مرتاحه .؟
    هدى بتوتر : والله يايمه حدي متوتره ,, وقلبي يدق بسرعه .

    أم بدر واهي تضحك على بنتها : يابنتي حتى انا يوم تقدم لي ابوج الله يرحمه كنت متوتره وابجي ههههههه واذكر امي الله يرحمها كانت تحاول تهديني ïپٹ انتي تدرين انج صرتي بنت كبيره وفاهمه وعاقله وانا منى عيني اني اشوفج عروس واشوف عيالج ,, يلا يابنتي سمي بالرحمن وانزلي معاي ,, خالتج ام فارس تبي تشوفج .

    ابتسمت هدى وانزلت مع امها وتمت بدور قاعدة فوق تذاكر لان عندها امتحان وفجأة جاها مسج من خالد :
    (( تدرين اني تحت سقف واحد معاج واتنفس نفس الهوا اللي تتنفسينه ,, احبج ))

    ابتسمت بدور ودزت له مسج ,(( فديتك يابعد عمري ,, عساني مانحرم منك ))

    انزلت هدى وسلمت على خالتها ام فارس ,, ام فارس واهي تطالع هدى بأعجاااب وتأشر لها انها تقعد عندها .

    أم فارس : حي الله عروستنا ,, يابخت ولدي فارس فييييييييج ,, عز الله يبي ينجن لما يشوفج ,, شهالجمال .

    هدى واهي منزله راسها ومنحرجة : الله يسلمج ياخالتي من ذوقج .

    أم فارس واهي تبتسم : مثل مانتي عارفه ياهدى انا جايه وكل امل انج توافقين على ولدي فارس وصدقيني يابنتي انتي ماراح تكونين بس زوجة ولدي لا والله انج راح تكونين بنتي اللي الله ماعطانياها , واكون لج ام ثانيه , ها يابنتي موافقه ؟.؟

    هدى واهي مرتاحه من كلام خالتها ام فارس : موافقه ياخالتي .

    استانست ام فارس على رد هدى , واتصلت ام بدر على اخوها ابو خالد اللي وصل بدوره على شان يسأل هدى وردها طبعا موافقه ,, قامت ام بدر ويببت ( لولشت ) وبدر كلم امه بخصوص فارس انه يبي يشوف هدى لانها نظره شرعية , قامت ام بدر وخذت هدى معاها لغرفة الاستقبال واطلبت انها تقعد لما يجي فارس ويشوفها .

    هدى واهي واقفه : يمه لاتروحين خلج معاي .

    ام بدر : يايمه ياهدى هذا بيصير رجلج مايصير جذي خليه يشوفج على راحته من حقه يايمه كلها خمس دقايق ويطلع .

    هدى واهي تحط شعرها ورى اذونها : بس يايمه حدي متوتره ماقدر والله .

    ولا صوت بدر : ها يمه كاهو الرجال بيدش انتي روحي داخل وانا بتم قريب منهم .

    هدى انخبصت فوق حدر , ووجهها يطلع الوان حدها متوتره .,. دش فارس في هيبتة الرجولية , كان لابس شماغ احمر ودشداشة بيضا , وحاط له لحية خفيفه , دخل وقعد عن بعد مترين عن هدى اللي كانت منزلة راسها وتطالع الارض , رفع عينه وشافها كان شكلها كلاسيك , مريح للنفس , جميله , واللي عجبه شعرها الطويل الكستنائي .. عم الهدوء اول 10 ثواني وبعدين بدى يكلمها : شلونج هدى .؟
    هدى ردت بصوت يالله ينسمع : بخير

    فارس واهو يطالعها : مبروك انشالله .

    هدى اكتفت بالابتسامه الخفيفه اللي ماتبي تبينها , كانت تبي تشوفه , تبي تحط عينها بعينه , طلته اعجبتها , بس باقي الملامح , واهي تدعي يارب اشوفه عدل يارب . وقف فارس واستأذن عشان يروح وهدى بخاطرها لااااااااااا لاتروح بشوفك لاتروح ............. طلع فارس وماشافت الا ظهره وزوله شافت انسان طوله مناسب , عريض الاكتاف واختفىىىىىىى .

    على طول راحت لها امها وام فارس واهم يضحكون ومستانسين , أم فارس طبعا بلقافه : ها شفتي رجلج ؟.

    هدى بخيبة امل : لا ياخالتي ماشفت الا زوله .

    قامت ام فارس وطلعت لها صورة شخصية صغيره كانت تحتفظ فيها بمحفظتها , وحطتها بكف هدى : هذا رجلج وخلي صورته عندج ,, وانا وامج اتفقنا على المهر وانشالله العرس بعد شهر , مبروك يابنتي .

    هدى واهي تسلم على خالتها : الله يبارك فيج ياخالتي , عن اذنكم بروح لغرفتي .

    راحت هدى وللحين ماشافت الصورة , تمت ركض على غرفتها , وعلى طوول بدور اسمعتها وراحت باركت لها وتبي تسألها عن الاحداث .

    هدى واهي ماسكه الصورة : ياااااي ماقدر اطالع الصورة .

    بدور بلقافه : عطيني خل اشوفه , ماتبين تشوفينه كيفج .

    هدى واهي تدزها : وجع انشالله انثبري يالله , لازم انا اشوفه اول شي نسيتي انه بيصير زوجي .

    بدور تمت واقفه قبال هدى : يلا ياختي خلصينا ماصارت , اخاف توم كروز وانا مدري .

    رفعت هدى الصوره وشافتها , كان وسيم الملامح , عيونه كبار وحواجبه مرسومه ورموشة كثيفة و خشمه صغير , شفايفه صغار واسمراني .......,, هدى ابتسمت واهي تطالع وتقول : معقوله هذا زوجي ياحلوه يجنن .

    على طول بدور تليقفت وخذت الصورة واهي تصفر : وااااااااااو والله مزيووووووووووووووووووووون . واخيرا عندي زوج اخت مزيون عكس زوج هند الجيكر .

    ردت هدى وخذت الصورة منها : يافديته والله بس فيه حزن مو طبيعي بعيونه ., احس انه مهموم وشايل الدنيا كلها فوق راسه ......., عسالله يقدرني واشيل هالحزن من عيونه .

    انتشر خبر خطوبة وملكة هدى وفارس بين العايلة والكل استانس و يبارك لهم ويتمنون لهم حياة سعيدة .






    "
    بقـدر إڪثـآرڪ من ذڪر الله
    ينبسـط خـآطرڪ يهـدأ قلبڪ
    تسعـد نفسڪ , يرتـآح ضميـرڪ
    ..

  5. #5
    مشرفة الصف 8
    الصورة الرمزية الدبلومآسيهه ♥
    الحالة : الدبلومآسيهه ♥ غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 133680
    تاريخ التسجيل : 13-06-14
    الدولة : آلجوآز كحلي وآلهويه آمآرآتيةة ♥
    الوظيفة : T2LBBA💎
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 517
    التقييم : 32
    Array
    MY SMS:

    مختصر الحياهه ! ›› (ثم اليه ترجعون) ✋

    افتراضي رد: ", وش آلدنيآ عقب فرآقهه ", ♥


    في اليوم المرتقب ,, يوم حفلة الدكتور نواف في المزرعه ,, الكل قعد الصبح , الحريم الكبار اشرفوا على صالات الاستقبال وعلى الاكل والضيافة اما البنات كل وحده تجهز نفسها لان الكل يبي يصير احلا شي ... الساعة 2 الظهر ومازالت لولوة نايمة .
    دانة واهي تقعد لولوة من النوم : لولوووووووه قومي وجع , الساعه بتصير ثلاث وانتي نايمه .
    لولوه وراسها تحت المخده : اووووووو ,, مابي بنام مانمت امس الا الفجر .
    دانة واهي تاخذ المخده عنها : يسلام عليج مو نايمه الا الفجر ,, نسيتي ان اليوم الحفله ,, قومي جهزي نفسج ,, الكوافيره موجوده خل تسوي شعرج .
    لولوة واهي ترد المخده : دانة بعديييييييييين خليني بس ساعه .
    دانة واهي استسلمت : يبه تدرين شلون بالطقاق انشالله عمرج ماقمتي ,, خل اروح اضبط عمري عشان خالتي ام زوجي بتجي الحفله ولازم اكشخ .
    طلعت دانة من الغرفة وتوجهت للغرفة المخصصه للكوافيرة وخبيرة التجميل اللبنانية مدام كارلا ... لقت عندها مي ومنى ومريم تبي تبدي فيهم .
    منى واهي تكلم مدام كارلا : شوفي مدام انا ابي اطلع احلا وحده بالحفله ما اوصيج .
    مدام كارلا : أي حبيبتي , شغلي معروف كتير ولاتخافي .
    ولا دانة تتدخل : والله يامنى الكل يبي يطلع احلا شي , مو بس انتي .
    طالعتها منى بنظرة يعني انطمي : والله انا اتكلم عن نفسي مالي شغل بالثانين ,, الا صج وينها رفيجتج ماتنشاف لايكون ماتبي تحضر الحفلة .
    دانة واهي متوهقه : والله اختج يامنى نايمه وماتبي تقعد .
    منى وابتسامة عريضه : احسن , لان وجودها ماله داعي .
    مدام كارلا : دخيلكون مين هيدي اللي نايمه , لان انا وأتي كتير مزدحم ومابأدر اظل كتير هون .
    منى واهي تجاوب : لا مدام بس احنا حطي لنا مكياج وبعدين روحي ,,
    دانة واهي تتنرفز : لا لولوة حرام عليج يامنى , ليش انتي جذي هذي اختج .
    منى ونظرة شر : تخلخلت احنوجها بلا ,, لو تبي كان جت وتمكيجت مو تأخر المدام على حسابنا .
    مريم تحاول تهدي الوضع : خلاص عاااااااااد منى دانه بس ,, خلونا نخلص بيروح الوقت وماخلصنا ,, اللي يبي يحط مكياج يحط مااحد حارمه ,, فكونا خلاص .
    دانة واهي تكلم نفسها : مالت عليج يالساحره , صج فرق بينج وبين لولوة .
    منى انتبهت لدانة : خير فيه شي تتكلمين .
    دانه واهي تقوم وبنفسية خايسه : سلامتج صج اللي خلق فرق ,, خل اقوم اطلع بدلتي احسن لي .
    صارت الساعه 6 المغرب وبدوا المعازيم يتدافعون على مزرعة آل جاسم .. والبنات حطوا مكياج واكشخوا ووقفوا عند صالة الاستقبال ,.. لولوة توها اقعدت من النوم وشافت الساعه ولا الوقت تأخر ,, على طول طلعت بدلتها وخلتها على السرير وخذت لها شاور سريع .. ونشفت شعرها .. احتارت ماكانت تعرف تسوي شعرها ,, كانت موهبتها بس بالمكياج ,, على طول اتصلت على دانة اللي كانت مع البنات بالحديقة الخلفيه مكان البوفية .
    لولوة : الووووووووو ,, دانه لحقي علي .,.؟
    دانه واهي راحت بعيد عن الازعاج : هلا لولوه ,, وينج نزلي تأخرتي ؟
    لولوة واهي متضايقه : تكفين دانة ابي احد يسوي شعري ماعرف اسويه كلش عطيني حل؟
    دانة : خلاص لولوه , بقول حق اختي اشواق تصعد لج لانها شاطره بالتسريحات ... حطيتي مكياج .
    لولوة : أي زاهبه بس شعري توهقت ماعرف اسويه ... بليز لاتطولين علي .
    راحت دانة ونادت اختها اشواق على اساس تروح حق لولوة .
    أصعدت اشواق لدور البنات وراحت لغرفة لولوة ... شافت لولوة لابسة بدلتها اللي سبق وتكلمنا عنها وحاطه مكياج سموكي اسود مع فضي وروج احمر لامع وشعرها مخليته مبطل عشان تسويه لها اشواق ,, اول مادشت سمت بالرحمن وقالت حق لولوة : شهالجمال يالحمارة ,, شهالمكياج والله احسن من خبيرة التجميل صج انج بتخربين على بعض الناس اللي ذابحين عمرهم .
    لولوة بأبتسامة : كلج نظر يااشواق ,, وصدقيني مالي شغل بمنى ومي ,, ألزم ماعلي نفسي .
    أشواق واهي تقرب منها : صدقيني يالولوة منى بتندم لانها ماعرفتج عدل واهي محظوظة لانج اختها ,, المهم ماعلينا منها ,, تعالي خل اسوي شعرج ,, شلون تبين التسريحة .؟
    لولوة واهي تشرح لها : شوفي حبيبتي ابي نفس طريقة تسريحة اليسا ( إرجع للشوق ) مع بوف خفيف وتحطين لي هذي الشريطة جدام .
    اشواق واهي تبتسم : أفا عليييييييج عاد انا اعرف لها عدل ... يلا نبدي بسم الله .
    مرت تقريبا نص ساعه على ما خلصت التسريحة ,, كان شكل لولوه يخبل ,, شي خيالي ,, من ناحية نعومه وذرابه وانوثه واغراء وخصوصا مع الروج الاحمر اللامع .
    اشواق واهي منبهره من شكل لولوه : وااااااااااااو تجننين ,, اقري على نفسج المعوذات لايصير فيج شي يامعوده .
    لولوة وبابتسامه واطلعوا غمازاتها : بعد عمري يااشواق ماقصرتي وتعبتج معاااااي , اخدمج بالافراح انشالله .
    اشواق : شوفي نزلي وراي بـ 5 دقايق ,, اوكيي . يلا بايو (( ولا قالت لها ان الحفلة في الحديقة الخلفية ))
    طلعت اشواق وانزلت وراحت للحديقه ,, حيث الحفله تقام في حديقة المزرعة ,, انزلت لولوة من الدرج .. وصلت لصالة الاستقبال الكبيره بس تفاجأت واستغربت ماكان فيها احد ,, لان حسبالها ان الحفله بصالة الاستقبال الكبيره ولا فكرت في انها تكون بالحديقة الخلفيه واستبعدت هالشي ماسألت دانة واشواق وين بالضبط ,, مثل مانتوا عارفين ان المزرعة كبيره حيل ,, والمفروض تطلع من الباب الخلفي المؤدي للحديقة ,, كان يسود الصاله هدووووء مخيف تجولت فيها وتنقلت مابين ممراتها بس مالقت احد ,, سمعت احد قادم من ورى الباب ,, ابتسمت وتقدمت للباب واول ما افتحت الباب : ها دانه شرايييييييييج فيني 
    نواف وقف مذهول ومبطل حلجه من جمال لولوة : لو... لو... لو... لوولوه
    لولوة تجمدت مكانها وماقدرت تتحرك ,, نواف حس لنفسه ,, على طول التفت للخلف : السموحه يابنت العم ,, مو قصدي والله .
    لولوة واهي حدها انحرجت : لا عادي ,, انا المفروض اني اتأسف لاني ظنيتك دانة.
    نواف واهو يشم ريحة عطرها : شخبار ايدك ,, انشالله احسن .
    لولوة : الحمدلله احسن من امس ... نواف بغيت اسألك "؟
    نواف : امريني ,,
    لولوة واهي تنزل راسها : وين مسوين حفلة الحريم لان مادري وين وانا مضيعه .
    ابتسم نواف على براءتها : في الحديقه الخلفيه ,, اطلعي لها من الباب الخلفي ورى المطبخ .
    لولوه واهي بتروح : لاهنت ياولد عمي .
    كان نواف لابس شماغ احمر وناسف نسفته اللي على الاكتاف مما بين عرض اكتافه .. ودشداشة لونها ابيض .. كان شكله يهبل وكانت توصل لاكتافه من طوله الفارع .
    سمع خطوات مشيها ,, كانت تمشي بهدوء وبرزانه ,, تم عطرها بالمكان ,, غمض عيونه ولا يدري ليش غمضهم وتم يشم عطرها واهو يبتسم ,, لولوة غير وكل شي فيها غير ,, بنت عمه هذي استوطنت تفكيره ,, نزل راسه وراح لمجلس الرجال واهو يغني اغنيته المفضله بين ايديا .
    دخلت لولوة وشافت حريم كثار وانتبهت لها عمتها فاطمه وراحت لها مبتسمه : هلا في بنت اخوي ,, شهالزين اسم الله عليج ,, تعالي سلمي على معارفنا .
    الكل انتبه حق لولوه ,, والكل يهمس ويقول هذي بنت محمد من غاليه ,, والكل يمدح في جمالها .
    راحت لجدتها وسلمت عليها : هلا في بنيتي لولوه ,, اسم الله عليج صايرة قمر ..
    لولوة واهي تبتسم : الله يخليج لنا يايمه .
    قامت عمتها فاطمة وامسكت يد لولوة على شان تعرفها على المعازيم وبكل فخر تقول هذي بنت محمد وغاليه ,, محامية العايلة لولوة 
    ولا وحده من المعازيم قالت : ماشالله تبارك الله ,, تو ادري ان عند محمد بنت مزيونه وتسلب العقل .
    كانت ام احمد ( زوجة أب لولوة ) موجوده وتطالع بحقد , جت بنتها منى واهي تهمس لها : يمه شفتي شلون سنعوها بنات عمتي , شفتي يايمه .
    ام احمد واهي تخز لولوه من فوق لتحت : ماعليج يايمه كله صناعي مكياج وخرابيط , الزين يبقى زين يايمه .
    وخذت بنتها منى وخلتها تسلم على المعازيم , وتقول بصوت عالي تبي تغيض لولوة : هذي منى بنتي , شيخة البنات كلهم , هي محجرة حق ولد عمها الدكتور نواف .
    منى طالعت لولوة بنظرة خبيثة تعلوها ابتسامة خبث ومكر وغرور . ولولوة كانت منزلة راسها وفاطمه تطالعها وتهمس لها : لولوة اذا متضايقه روحي لغرفتج .
    لولوة تبتسم ببراءة وبريق الدمع يلمع من عيونها : لا عادي عمتي , تعودت على طريقتهم , واوعدج اذا تضايقت اصعد على طول .
    ولا ام يوسف ( بنت خالة زوجة ابو لولوة ) تقول حق الحريم : أي خلاص نواف وتخرج وصار دكتور , وماباقي الا نزوجة , وبنت عمة منى اولى حقه , عدل ياخالتي . وتقصد فيها جدة لولوة .
    جدة لولوة أم مبارك : والله انا ودي افرح فيه اليوم قبل باجر , والله يكتب اللي فيه خير انشالله .
    دانة واشواق وخلود كانوا ضمن القاعدين وانصدموا من طريقة ام احمد وكانت واضحه حيل انها تغيض لولوة .
    ولا فاطمة تقط نغزة حق ام احمد : والله نواف كبير وبنات عمه وعماته كثار ,, هو اللي يختار منهم اللي تعجبه .
    ام احمد واهي تطالع فاطمة بنظرة تحدي : وليش بنتي منى مو بنت عمه ؟؟ على الاقل منه وفيه واحسن من الغريبه .
    جدة لولوة ام مبارك تبدي تهدي الموقف : أعلنت ان العشاء جاهز والكل يتفضل على البوفيه .
    قامت دانة واشواق وراحوا عند لولوة .. واقعدوا عندها . دانة واهي تغمز حق لولوة : الحلو تأخر على الحفله لايكون ضاع وبعض الناس دلوه مكاننا 
    لولوة واهي تدف دانة : شقصدج ياحمارة .
    دانة واهي تبتسم : ولا شي سلامتج .
    ولا اشواق مشتطه ومندبله جبدها وتقول بعصبية : قطع ما باقي الا خذي تاخذ نواف , نجوم السما اقرب لها .
    لولوة ردت عليها : ليش عادي , منى محجرة لنواف من الصغر وشي طبيعي .
    دانه واهي مغتاظة : جبي ماتمنيت احد ياخذ نواف الا انتي يالولوة , اول ماشفتج قلت هذي المفروض تكون زوجة نواف .
    لولوة منصدمه : شهالكلام يا دانة انا مالي شغل بنواف ولا بمنى كيفهم وعسالله يوفقهم , ونواف يستاهل كل خير .
    أشواق واهي تطالع لولوة : هذي انتي قلتيها يستاهل كل خير , وين الخير من ورى منى الحقوده .
    لولوة واهي ترد شعرها ورى : ماعلينا منها يا اشواق , الله يسامحها , ها ماودكم تتعشون ... انا حدي جوعاااااااااااااااانه .
    وقفوا ثلاثتهم وتوجهوا يم البوفيه عشان يتعشون , ولا منى كانت ماسكة قلاص عصير و ألمحت لولوة تاخذ لها صحن سلطة , وراحت لها من ورى وكبت قلاص العصير على بدلة لولوة واهي تصارخ بوجهها : وجع انشالله يالولوة ماتشوفين , انتي اكيد قاصده الحركه هذي , عورتي ايدي الله ياخذج .
    لولوة انصدمت : انا اللي ماشوف , انتي اللي كبيتيه علي , ليش جذي يا منى .
    الكل انتبه على صراخ منى على لولوة , وجت ام احمد تبي تهاوش لولوة : يمال العمى انشالله , عورتي ايد بنتي , شوفي عدل .
    لولوة اهني حست انها خلاص تبي تبجي وحست انها انهانت وانظلمت , ادمعت عيونها واطلعت من الحديقه تركض واهي تبجي .
    ولا عمتها فاطمة جت واهي ترفع صوتها على منى : حركاتج هذي ماتطوف علي انتي فاهمه , اقسم بالله ان عدتيها لا والله اعلم ابوج اخليه يأدبج يالخايسه .
    ام احمد واهي تبعد فاطمه عن منى : بنتي متربيه احسن من تربية بنت الغريبة .
    ولا عمة لولوة الكبيرة تكلمت ولا اسكتت عن الوضع : بنت الغريبة اللي تقولين عنها , اعرفت شلون تربي وتطلع لنا محامية , لو فيج خير وصلتي لمواصيلها .
    أم احمد بدت تمثيليتها وراحت عند خالتها تبكي : شفتي ياخالة مايبوني ولا يبون بناتي شفتي شلون .
    جدة لولوة ام مبارك واهي تقوم : لعنبوا دارج يافاطمة ما كأني موجوده اهني , خلاص عاد احشموني , واحشموا المعازيم , خلاص ماصار الا الخير , فكونا .
    وصلت غرفتها واقعدت على السرير وحطت راسها على المخده واهي تبجي , اصعدت لها عمتها فاطمة ودانة وشافوا شكلها يكسر الخاطر .
    فاطمه واهي تمسح شعر لولوة : بس يالولوة بس ياحبيبتي ,, خلاص كافي .
    لولوة واهي تبجي : والله ماقربت صوبها , اهي كبت العصير علي .
    فاطمه : ادري يا لولوة والله ادري , واحنا مصدقينج .
    دانه واهي تبوس لولوة : خلاص حبيبتي , مالج شغل فيها , اصلا اهي محتره ومغتاظه من كشختج .
    فاطمه : لولوة اجيب لج شي تاكلينه , ما اكلتي عشاج ياقلبي .
    لولوة واهي تمسح دموعها : عمه ابي ارد البيت .
    دانة واهي مبرطمه : افا يا لولوة , ماتوقعتج ضعيفه هالدرجه , انا توقعت انج تكونين اقوى .
    لولوة واهي منزله راسها : والله يادانه تعبت , مادام اولها جذي اكيد ينعاف تاليها .
    ولا فاطمة تدخلت : اذا تبين تستغنين عن اللي يحبونج بسبب اسلوب منى الجاهلي , هالقرار راجع لج .
    تمت لولوة ساكته وماتكلمت ,, فاطمة ودانه استأذنوا عشان ترتاح لولوه , قامت واخذت لها شاور والبست بجامه قطنيه وخلت شعرها على الاكتاف , وراحت تدور ال ipod مالقته , وتسأل نفسها وين حطته , وحاولت تذكر وين حطته وتذكرت انه بالاسطبل اكيد , ما حبت انها تنزل هالحزه لان اكيد قاعدين كلهم لان الساعه 11 بالليل , فقررت انها تنطر وبفترة الانتظار اتصلت على امها اللي اشتاقت لها حيل وتمت تسولف معاها بس ماقالت لها شنو سوت منى فيها عشان ماتبي امها تحاتي وتشغل بالها فيها .
    في مجلس المزرعة كانوا مجتمعين نواف وابوه وعمه ابو احمد و جدته وعمته فاطمه وام احمد وبناتها طبعا وام يوسف , اكيد تسألون عن دانه , دانه راحت مع امها للبيت وراح ترد باجر الصبح هي وام سعود عمة لولوة .
    منى واهي ماسكه ايدها : يمه ايدي تعورني اخاف فيها رضه ولا شي . ((وكانت طبعا تمثيليه من تمثيلياتها))
    ولا ام يوسف قالت لها : مادام عندنا دكتور عظام , خل يشوف ايدج .
    كان نواف مندمج بالسوالف مع ابوه وجدته وعمه , راحت ام احمد وقالت حق نواف : يمه نواف شوف ايد بنتي منى , تعورها يمكن فيها رضه .
    نواف واهوا يطالع ام احمد : عسا ماشر خالتي , من شنو تعورها .؟
    قالت واهي تطالع ابو احمد : لا بس لولوة الله يسامحها عورت ايدها بالحفله .
    نواف رفع حاجبه وتأكد لان لولوة ماتسويها ,, ولا ابو احمد قال : خير شصار .؟
    ولا جدة نواف تدخلت : لا ماصار شي , حركات بنات , ماصار الا العافيه .
    ابو احمد طالعها بنظرة غضب : وين لولوة الحين .؟
    فاطمه تدخلت : قاعده بروحها فوق بغرفتها , خنت حيلي ماذاقت عشاها .
    قام ابو احمد ويبي يصعد حق لولوة . ولا ام احمد راحت ونادت منى عشان يشوف ايدها .
    طبعا منى ما امسحت مكياجها وكانت حاطه لفه على شعرها ومغطيه شويه من شعرها ومنزلته لانه طويل من تحت وكانت قاصده هالحركه . مشت صوب نواف واهي مستحية وتبتسم بعذوبه وعينها بعين نواف . ونواف استحى ووخر عيونه , اشرت لها ام يوسف انها تقعد صوب نواف عشان يشوف ايدها .
    فاطمه ماعجبها الوضع وراحت استأذنت تبي تنام ,, وكذلك استأذن ابو نواف وجدة نواف ,, اللي تم ام احمد وام يوسف .
    نواف واهو يطالع ايد منى : أي صوب العوار بالضبط .؟
    منى واهي تطالع نواف : اهني .
    راح ومسك ايده على شان يشوف سبب العوار , وطاحوا خصلات شعره على جبينه . منى انجنت من شكله .
    طبعا ام احمد وام يوسف مستانسات وقرروا يبعدون شوي عنهم .
    نواف رفع عينه على منى ولقاها تطالعه : مافيها شي ايدج , مو مبين انج طايحه .
    منى واهي تطالع نواف بنظرة حب ووله : بس تعورني ايدي .
    نواف تضايق من جرأة بنت عمه وراح قام وخلاها: الظاهر دلع بنات هذا , يلا عن اذنكم .
    صعد نواف لغرفته وكان وده يروح مع عمه ابو احمد ويشوف لولوة , حس انها متضايقه بس ماقدر .
    ام احمد على طول جت بنتها : ها بشري ماقالج شي .
    منى واهي تتأفف : ماقال شي يايمه ولا بين عليه انه معجب فيني مع اني كاشخه حدي .
    ام يوسف قالت لها : ماعليه الحب يجي ورى الزواج صدقيني.
    ام احمد واهي تواسي بنتها : نواف لج ومايروح لغيرج يابنتي يلا قومي خلينا ننام .
    اصعدوا لغرفهم لان الساعه صارت 1 الفجر ولازم ينامون .
    كان ابو احمد قاعد على سرير بنته لولوه واهي يسألها : علامج لولوه .؟ في شي مضايقج ؟
    لولوة واهي تتصنع الابتسامه : لا ابد يبه ماكو شي الحمدلله انا مرتاحه .
    ابو احمد وهو مشكك بمصداقية بنته : شسالفة ايد منى وشنو الموضوع ؟
    لولوة واهي تنزل راسها : ابد كان لعب بنات وعورت ايدها بالغلط . وانا غلطانه .
    ابو احمد وارتاح نسبيا : الحمدلله يا بنتي , ماصار شي . يلا اخليج تنامين وترتاحين .
    لولوة بابتسامه : انشالله ....... و تصبح على خير يايبه .
    **أنتهى **






    "
    بقـدر إڪثـآرڪ من ذڪر الله
    ينبسـط خـآطرڪ يهـدأ قلبڪ
    تسعـد نفسڪ , يرتـآح ضميـرڪ
    ..

  6. #6
    مشرفة الصف 8
    الصورة الرمزية الدبلومآسيهه ♥
    الحالة : الدبلومآسيهه ♥ غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 133680
    تاريخ التسجيل : 13-06-14
    الدولة : آلجوآز كحلي وآلهويه آمآرآتيةة ♥
    الوظيفة : T2LBBA💎
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 517
    التقييم : 32
    Array
    MY SMS:

    مختصر الحياهه ! ›› (ثم اليه ترجعون) ✋

    افتراضي رد: ", وش آلدنيآ عقب فرآقهه ", ♥


    ههديةة مني :‘$الجزء الخامـس$’

    صارت الساعه 2 الفجر , ولا جاها نوم وفوق هذا ذبحها الجووع ,, بدلت بجامتها الضيقه والبست دراعة قطنيه بيتوتيه لونها ابيض وفيها دببه ملونين , قررت انها تنزل للمطبخ وتسوي لها ساندويتش مرتديلا بالمايونيز وتشرب معاه كوب شاي اخضر ïپٹ خذت طبعا معاه شال حق شعرها لان يمكن تلقى احد قاعد .

    انزلت تحت وكانت الاناره طافيه , بس انارة المطبخ شابه , يعني اكيد فيه احد بالمطبخ , البست الشال فوق شعرها ومشت بهدوء صوب الباب وافتحته , لقت نواف يتعبث بالثلاجة ويغني بصوت خافت اغنيته المفضله بين ايديا , ابتسمت لولوة لان كانت تحب هالاغنيه بس صوته كان يخرع ههههه .

    راحت تبي تطلع ولا شافها نواف : لولوة ,, وين رايحه .

    التفتت لولوه حقه : لا بس كنت ابي اسوي لي اكله خفيفه , بس اخذ راحتك . راح ارجع بعدين .
    نواف واهو يبتسم : لاتروحين خلج اذا مضايقج وجودي اطلع عادي .

    لولوه : لا عادي بالعكس بس اخاف انت متضايق من وجودي .

    نواف واهو يرفع حاجبه الايمن : شدعوا وليش اتضايق بالعكس , انا نازل المطبخ عشان بعد جوعان ولا اكلت من البوفيه , بس تصدقين ماعرف اطبخ .

    لولوة ترد عليه من ورى طاولة الطعام : اممممم انا بسوي لي ساندويتشات خفيفه حاب اسويلك معاي ؟

    نواف وبأبتسامه قاتله : يااااليت .

    كان نواف واقف عند الثلاجة وكان لابس بنطلون بيج قطني وتي شيرت بيج مع ازرق فاتح وفوقه جاكيت قصير لونه بني وشعره مبهذل بس ياي يجنن ويخبل , وخلا مجال حق لولوة انها تروح صوب الثلاجه واهو قعد عند طاولة الطعام , يراقب تصرفات لولوه وتحركاتها , وحس انها مرتبكه من نظراته .

    لولوة بارتباك : حاب احطلك خس ولا بدون خس .

    نواف بابتسامه : كيفج ,, كل شي من ايدج اكيد طعمه حلو .

    اهني لولوه صاروا خدودها طماطه , انتبه لها نواف ونزل راسه وهو يبتسم . حاب يكسر التوتر بينهم : لولوة انتي ناويه تفتحين مكتب محاماة خاص لج ؟

    لولوة واهي شدها السؤال : لا انا ناويه بأذن الله اصير محامية دولة في مجلس الوزراء بس انشالله يقبلوني .

    نواف وبأعجاب : ماشالله عليج طموحج قوي وانشالله يتحقق لج .

    لولوة بأبتسامه ذوبت قلب نواف : ياربي احقق حلمي وحلم امي , وافرحها انشالله.

    نواف واهو يطالع لولوه : امج انسانه عظيمه لانها وصلتج لهالمواصيل هذي واكيد بتفتخر فيج لانج رفعتي راسها فوق . الله يخليها لج ويطول بعمرها انشالله .

    لولوة بنظرة حنان : تسلم ومشكور على الكلام الطيب , وانت ماعليك قاصر امك اكيد بتفخر فيك ويكفي رفعت راسها .

    نواف نزل راسه وحس بدمعته تبي تطلع اول ماتذكر امه ,, لولوة لامت نفسها صج اني خبله وين ذكرته بأمه المرحومه , اكيد تضايق والسبه انا صج اني غبيه , وقالت له : نواف اسفه والله ماكان قصدي .

    نواف رفع راسه على طول : بالعكس يالولوة انتي ماقلتي شي يزعل , بس تذكرت امي وتمنيتها انها تكون موجوده وتشاركني فرحتي ,, والله يالولوه احس ان فرحتي ناقصه بدونها .

    قربت لولوه من طاولة الاكل وبيدها صحن فيها ساندويتشتين وايدها الثانيه فيها كوب شاي اخضر وحطتهم على الطاوله واهمست له بس بصوت مسموع وواضح : امك يانواف موجوده معاك تدري وين .. اهنيه ( واشرت على قلبه ) ماراح تخليك ,, دامك تتذكرها و تتذكر ايامك معاها راح تكون قريبه عندك , الحين لازم علينا اننا نترحم لها وندعي لها ولاننساها من الدعاء ,, عدل يادكتور نواف ؟

    نواف بهاللحظه هذي تمنى انه يضم لولوه ولا يخليها , يتم يضمها ليما يغفى وينام , يحس براحه مو طبيعيه لما يسمع كلامها ولما يشوفها ,, اكتفى في انه يبتسم في وجه لولوه وقال لها بهمس : توني احس بطعم الراحه يا استاذه لولوه ïپٹ

    لولوة نزلت راسها : دوم انشالله مرتاح يا دكتور نواف ............... على فكرة انا سويت لك شاي اخضر اوكي.

    نواف واهو يطالع الصحن : وااااو والله حركات , شكله لذيذ ,, يعطيج العافيه .

    لولوه واهي تغسل ايدها : عوافي انشالله .

    راحت تبي تطلع من الباب ولا نواف يطالعها : وين ....... وين .......!

    لولوة واهي تطالعه : ليش بغيت اسوي لك شي ثاني قبل لا اطع .؟

    نواف واهو شكله بيزعل : ماراح تسولفين معاي ... تبين تطلعين .؟

    لولوه توهقت ياربي شكو اقعد معاه مايجوز اصلا ,, لولوه واهي متوهقه : الوقت تأخر حيل ومو حلوه احد ينزل ويشوفني قاعده اسولف معاك .؟؟

    نواف وهو معصب : اللي يتكلم اقص لسانه , نسيتي انا ولد عمج وشرفي هو شرفج ..

    لولوه واهي تطالعه : بس مايجوز اقعد مع زوج اختي منى المستقبلي .

    نواف هد اللي بأيده وهو استغرب : زوج منو ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ منى ؟..؟؟ ومنو قالج هالكلام او من وين سمعتيه ؟

    لولوة واهي متعجبه : ليش يعني انت ماتدري ؟؟؟؟؟

    نواف واهو معصب : اكيد ما ادري ,, على كيفهم يزوجوني ويخطبون لي ,, اصلا منى بعيييييييييده حيل عن تفكيري ,, ولا عمري فكرت فيها انها تكون زوجه لي , اعتبرها مثل مريم اختي لا اكثر ولا اقل .

    لولوة ارتاحت نسبيا وحست بنشوة الانتصار لانها تأكدت ان نواف مايفكر في منى .
    كمل نواف كلامه : اسمعي لولوة ,, الكلام اللي راح تسمعينه واجد ,, وخصوصا من خالتي ام احمد او يمكن من منى , لان ادري ان امنيتها اني اتزوج منى , بس صدقيني يالولوه مافكرت فيها .

    لولوه : انا مالي شغل فيهم , ولا لي شغل في اختيارك .

    نواف واهو يطالع لولوه : لا راح يكون لج شغل باختياري ....... صدقيني .

    لولوه استغربت : انا شكو فيك ؟؟؟؟؟؟

    نواف ابتسم ورد لاكله : على فكره جهازج ipod موجود عندي ,, طلعتي تحبين ماجد المهندس نفسي ïپٹ غريبه حتى اهتماماتج مثلي ïپٹ

    لولوة واهي مستانسه : صج عاد نيتي اليوم ادور الجهاز بالاسطبل بس اشوا انك لقيته ... وماجد يعجبني احساسه لما يغني بصوته الرومانسي .

    نواف مد ايده بجيبه وطلع منه الجهاز وقدمه حق لولوه ,, لولوه اشكرته وابتسمت له واطلعت فوق لغرفتها ....

    نواف تم مكانه قاعد على طاولة الطعام ماكان يتمنى ان لولوة تروح . كان يبيها تقعد معاه وتسولف معاه ,, حس بأحساس غريب اتجاهها , حب لولوة .. يحس براحه لها ,, يتمناها تكون طول العمر قربه ,, يتمنى يمسك ايدها ,, يلمس وجهها ,, يضمها حيل لصدرة ,, كل هذا يدل على شي واحد انه مايقدر يعيش بدونها ولازم يتقدم لها ويتزوجها ,, بس شلون ,, يمكن اهي ماتفكر فيه ؟ ,, ومنى وامها اكيد ماراح يخلون هالشي يتم اذا دروا ان نواف بدا يميل حق لولوة,, قرر انه ينتظر ويشوف وش اخرتها .


    ***

    في الجامعه ,, نورة اخت ضحى تأقلمت مع وضع الجامعه والدراسه وحبت جو الجامعه لانه جو جديد وحلو عليها ,, حبت المحاضرات وايام الانتخابات الجامعية ,, طبعا كانت تصوت لقائمة الائتلافيه ïپٹ ,, كانت توها خالصه من المحاضره ورايحه تشوف بدور وين ,, ولا دق تلفونها واهي تمشي وطلعته من الجنطه وكان المتصل صديقتها شهد ,, واهي تمشي ومنزله راسها تبي ترد على الاتصال ولا اصدمت بشي لدرجة انه كتبها واوراقها طاحوا على الارض ......., جاها صوت رجولي : اسف ,, فيج شي اختي ؟؟

    ولا نورة عدلت وقفتها واهي ترفع راسها وتقول بعصبية : ماتشوف انت ,, عما انشالله يعميك .؟

    زياد واهو يبتسم على عصبيتها : خلاص اختي قلت لج اسف ....... مع ان انتي العميه ماتشوفين في احد يمشي ومايشوف دربه .

    نورة واهي تلم كتبها واوراقها : خلاص بس فارقني .

    نزل زياد لمستواها عشان يلم معاها الكتب والاوراق : اوكي على الاقل خل اساعدج

    نورة واهي تكمل وتلم اوراقها اللي طاروا : مابيك تساعدني ,, فارقني بس وخلاص .
    زياد وهو يحط كتبه على جنب : بدال ماتقولين لي شكرا وجزاك الله خير وماقصرت تقولين هالكلام , هذا وانا هاد محاضرتي ومتأخر علشانج وتقولين هالكلام .

    نورة واهي مشتطه وصاروا خدودها حمر من التعصيب : ياخي مابي منك شي , طلبت تساعدني وقلت لك ساعدني , ياخي روح خلاص فكني .

    زياد واهو ياخذ كتبه : خلاص خلاص لاتعصبين شوي وتطقيني .. و شوفي عدل مره ثانيه ياالعميه ,

    راح زياد وقعد يضحك ,, لان كلامه يغيضها واهي عصبت حييييييييييل منه , ودقت على رفيجتها شهد : الو شهد وينج

    شهد واهي مخترعه : هلا نوره اشفيج معصبه ,,.

    نوره واهي تمشي : انا اقول لج اذا شفتج ,, وينج بسرعه .

    شهد : موجودين ننطرج انا وبدور بالمكتبه .

    نوره : يلا كاني جايتكم .

    دشت نورة للمكتبة وشافت بدور وشهد قاعدين يكتبون بحثهم , جتهم نورة واهي معصبه واقعدت قبالهم .

    انتبهوا لها وسألوها : اشفييييييييج.

    نورة واهي تهمس لان ممنوع الكلام بالمكتبه : صار لي موقف خايس قبل شوي .

    شهد وهي تهمس لنوره : شصار لج شنو الموقف ؟

    نورة وهي منفعله : دعمت واحد وتنثرت اوراقي ,, وتخيلي يقول لي انتي عميه ماتشوفين ïپŒ

    طبعا شهد وبدور ماتوا من الضحك .. نوره واهي مشتطه : بس هذا اللي فالحين فيه ضحك ومصخره وبس صج مالت عليكم مافيكم خير .

    بدور واهي تعطيها ماي : شربي الماي وهدي اعصابج وخلاص انسي .

    نوره واهي تشرب الماي : بدور والله لو تشوفينه يبط الجبد ,, مسوي نفسه يساعد المغرور هذا صج حقير اكرهه اكرهه .

    شهد واهي تضحك : شدعوا عاد اهو يحبج هههههههههه .

    بدور واهي تهديهم : خلاص عاد خل نكمل البحث لازم نسلمه باجر .

    تموا ثلاثتهم يكتبون البحث ولا شافوا نوره تشهق وتقول : هذا هو المغرور الحقير.

    شهد وبدور يتلفتون : وين وين وين !!!!!

    نوره واهي تأشر شوي شوي : كاهو هذا اللي لابس بنطلون جينز وبلوزة لونها ابيض ومسوي شعره فوق .

    شهد واهي تطالعه : يازينه والله انه مملوح ويهبل ياحظج هذا اللي صدمج ,, اخيه لو صادمني .

    نوره بنظرة غضب : وجع انشالله من زينه المغرور .. مادري على شنو مغرور .

    شهد : ياختي من حقه يصير مغرور ماتشوفين شحلاته , ياي شوفي جسمه معضل وحده رياضي .

    بدور : شهد خلاص عاد فكينا من هالسوالف عيب يلا .

    شهد واهي تحط ايدها على خصرها : يسلام وانا شقلت ماقلت الا الصج مزيون وشكله ولد عااااااااااايله هاي هاي . (( هاي هاي تعبير عندنا بالكويت عن الناس اللي عايلاتهم ثرية ويهتمون بالمظاهر ))

    نورة واهي ترجع لبحثها : والطقاق شنو يعني "هاي هاي" , اهم شي الصحه والعافيه والستر والاخلاق .

    شهد واهي تتحلطم : أي مو احنا عيال فقارى مساكين مالنا الا هالكلام .

    نورة طالعت شهد بنظرة يعني انطمي : شهد تبينه روحي له مو تقعدين تقرقين فوق روسنا خلينا نكمل البحث .

    شهد واهي تتأفف : اووف خلاص عاد شقلت يعني ,, قاعده اضحك معاكم .

    ( نورة ملامحها حلوه ,, بيضه , وجهها دائري ,, شفايفها صغار ,, عيونها ذبلانه ,, خشمها حلو ,, مو طويله حيل ,, وجسمها شوي متروس بس كان مقسم وحلو ,, نوره هادية بطبعها بعكس اختها ضحى اللي تحب تضحك واختها نوف اللي بس تحب تهاوش ïپٹ وتحب دراستها وتحاول انها تجيب معدل يرفع راس اهلها ,, ماكانت تهتم بسوالف المكياج والكشخه وسوالف الشباب ,, لدرجة ماكانت تعرف تحط مكياج الا مسكره وغلوس ملمع فقط ,, لبسها بسيط وكاجوال ولا تهتم بالمظاهر )

    ( زياد كان محط انظار البنات ,, كل البنات متحطمات فيه , طويل .. ضعيف بحيث عضلات جسمة بارزة من ممارسة الرياضه ,, شعره كستنائي ناعم خفيف وعنده شوارب كلاسيك وعيونه فيهم حدة تذوب لما يطالع احد ,, واحلا ما فيه كانت ابتسامته العذبه ,, كان ولد عائلة بارزة في المجتمع الكويتي وغنية جدااا ,, على شان جذي البنات دايما يحاولون يلفتون انظاره عشان يقع في الحب ,, بس اهو ما يهتم ,, كان يبي يحب وحده هو اللي يتعب على شانها مو اهي تجي وتعرض نفسها لان يحتقر هالفئة هذي اللي تقط نفسها على الشباب )

    كان زياد يدور له كتاب يساعده على عمل التقرير,, من ورى رفوف الكتب لمح نورة , كانت قاعده وحاطه ايدها على خدها وايدها الثانيه ماسكه القلم وتكتب بالبحث وكان شكلها مندمج للآخر ,, ابتسم زياد لا شعوريا لما طالعها ونزل راسة وكمل البحث عن الكتاب ..

    بدور كانت لاهيه ومنشغله بالبحث وفجأة جاها مسج من حبيب القلب خالد :

    هو فيه غيرك بالغلا شخص يسواك && يخسى بزمانه ما يـجي بيوم يمك
    الله وهبك من الغلا والله اعـطااااك && عشق يبي يسري مع عروقي دمك
    عهد علي لأعيش لك طـول دنياك && على الوفا والطيب و بالقلب اضمك

    ابتسمت بدور ابتسامه عشق ووله ,, انتبهوا لها نورة وشهد ,, شهد بلقافتها المعهوده : اييييييه ناس نايمه بالعسل وناس منغثه بهالتقارير عسالله يرزقنا يارب ؟

    بدور واهي تطق شهد وخدودها حمر من الاحراج : وجع زين , صج انج ملقوفه انتي شكو.

    نورة كانت تدري ان خالد يحب بدور وبدور تحب خالد بس ماكانت تبي تحرجها وقالت : بدور ماعليج منها ,,واهي تغمز لبدور بأبتسامه .

    بهاللحظة كان زياد يتابع حركاتها وشاف ابتسامتها لاول مره , زادت جمال وعذوبه وبراءة , حس انها طيبة و على نياتها , قعد زياد بالطاولة اللي قبال نورة .

    استأذنوا بدور وشهد على شان محاضرتهم بدت وتمت نورة قاعده بالمكتبه وتكتب بحثها اللي تعب ايدينها الصغيره من الكتابه ,, رفعت راسها فوق وطالعت جدام ولقت زياد مرتز وقاعد يطالعها ومندمج .. طالعته ورفعت حاجبها بطريقة استفزازيه ,, وهو بادلها بابتسامه عذبه خلت قلب نورة يرتجف وردت على طول تسوي نفسها تكتب عشان مايبين التوتر اللي فيها .

    فجأة جت بنت وكانت لابسه ضيق وشكلها كان ملفت من المكياج اللي حاطته والتسريحه اللي مسويتها لشعرها ,, كانت البنت جميله وحلوه بس شكلها حييييييييل اوفر ,, شافت زياد وحاولت تتحرش فيه عن طريق الابتسامات وهالسوالف هذي ,, طالعها زياد بنظرة استحقار ,, الموقف هذا كله صار قدام نورة اللي كانت تراقب بهدوء ,, قربت منه البنت وطلبت بكل حقارة رقم زياد ,, نوره بققت عيونها وتمت تراقب ,, زياد اكتفى في ان يقول لها كلمه وحده : احترمني نفسج وانا ماتشرف اعطي رقمي لانسانه نفسج . طبعا ا ستحت البنت وقلب وجهها الوان وطلعت على طول . زياد كان مبين عليه انه متضايق حيل من تصرفات البنات معاه . رفع راسه فوق وطالع نوره اللي كانت تطالعه وعيونهم تلاقت مع بعض لثواني ,, رجعت نورة بسرعه ونزلت راسها وبدت تلم كتبها عشان تبي تطلع .. وتلحق على محاضرتها .***






    "
    بقـدر إڪثـآرڪ من ذڪر الله
    ينبسـط خـآطرڪ يهـدأ قلبڪ
    تسعـد نفسڪ , يرتـآح ضميـرڪ
    ..

  7. #7
    مشرفة الصف 8
    الصورة الرمزية الدبلومآسيهه ♥
    الحالة : الدبلومآسيهه ♥ غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 133680
    تاريخ التسجيل : 13-06-14
    الدولة : آلجوآز كحلي وآلهويه آمآرآتيةة ♥
    الوظيفة : T2LBBA💎
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 517
    التقييم : 32
    Array
    MY SMS:

    مختصر الحياهه ! ›› (ثم اليه ترجعون) ✋

    افتراضي رد: ", وش آلدنيآ عقب فرآقهه ", ♥


    بآججر انشاء الله لو فيهه تفآعل بالروآيهه ،، سآقدم لكم 3 آجزاء ،، قراءة ممتعةة للجميع






    "
    بقـدر إڪثـآرڪ من ذڪر الله
    ينبسـط خـآطرڪ يهـدأ قلبڪ
    تسعـد نفسڪ , يرتـآح ضميـرڪ
    ..

  8. #8
    مشرفة الصف 8
    الصورة الرمزية الدبلومآسيهه ♥
    الحالة : الدبلومآسيهه ♥ غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 133680
    تاريخ التسجيل : 13-06-14
    الدولة : آلجوآز كحلي وآلهويه آمآرآتيةة ♥
    الوظيفة : T2LBBA💎
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 517
    التقييم : 32
    Array
    MY SMS:

    مختصر الحياهه ! ›› (ثم اليه ترجعون) ✋

    افتراضي رد: ", وش آلدنيآ عقب فرآقهه ", ♥


    آتترككم مع الجزء السـآدس : كان من المقرر ان أحمد يرجع للمزرعه اليوم ويلتقي في عايلته ....... لكن استدعى الى العمل لان عنده بلاغ عن حريقة كبيرة في بيت عائلة مكون من ستة افراد من ضمنهم ثلاثة اطفال مع الام والاب والخادمة .. اتجه الضابط احمد الى البيت المحترق ,, تفاجأ لما شاف النار شلون تلتهم البيت واهل البيت قاعدين يستنجدون ويصيحوووون والمطافي للحين ماوصلت ....... أحمد مع اصدقاءه الضباط يحاولون يساعدون قد مايقدرون والجيران بعد مو مقصرين بس للأسف النار محاطة بكل الزوايا ومافي مجال انهم يدخلون ,, احمد راح صوب الحديقة وشاف ولد صغير عند الباب الخلفي للبيت وقاعد يصيح ويبجي ,, سمعوا صوت المطافي وتحركوا رجال المطافي بسرعه ,, لكن احمد قرر انه ينقذ هالولد هذا ,, حاول يبطل باب السور ,, ومشى صوب البيت ,, ماكان ماخذ معاه أي درع حمايه من النيران ,, كان متكل على الله ,, تقدم خطوه خطوه ,, كل مايتقدم خطوه يحس بنسبة الاكسجين تقل عنده ,, حس بحرارة النيراة ,, رفس الباب برجله ,, وقدر بقوته يكسر الباب ,, لقى الولد الصغير مسكيين متكور على نفسه وقاعد يبجي كان منظره حيل يعور القلب ,, احمد واهو قاعد يصيح بصوت عالي : حبيبي لاتخاف انا راح اطلعك بس انت لاتتحرك خلك مكانك انزين .

    طالعه الولد الصغير وهو يحرك راسه طاعة لكلام أحمد . الضابط وليد قعد يلتفت ويدور على أحمد بس مو لاقيه بأي مكان ,, نادى على الشرطي سعد بصوت عالي : ما شفت الضابط احمد ؟
    الشرطي : لا سيدي ما شفته .

    استغرب وليد وقعد يسأل نفسه وين راح وين ذلف حده مو وقته , وخاف انه سوى شي متهور لان احمد كان يحب المغامرة بصورة جنونية ,, فجأة سمع الجيران ملتفين ورى البيت عند الحديقة وقاعدين يصارخون , جمع الضابط وليد فرقته وراح صوب التجمع , ودخل وشاف احمد يحاول انه يدخل بين النيران لكن ماقدر . وليد نادى على احمد : احمد وخر لاتتهور المطافي قايمين بالواجب .

    لكن احمد لاحياة لمن تنادي , معطيه طاف , راح احمد ونزع قميصه وربطه على خشمة وقط نفسه بين الممر اللي كانت النيران تحاصره ,, شاف الولد الصغير وحضن احمد وقاله احمد : لاتخاف احنا راح نطلع بس ابي منك طلب .

    الولد الصغير واهو يبجي : شنو

    احمد واهو ماسك الولد : ابيك تكون بطل وتتمسك فيني حيل وتنزل راسك وتحطه بين صدري عشان النار ما تحرقك .

    الولد الصغير سمع الكلام وسوى نفس ماقال عنه احمد .... وراح احمد واهو يركض والنيران تلسعه وتحرقه قدر بفضل الله انه يطلع الولد وينقذه ويوصله لبر الامان ,, ركض له الضابط وليد وفرقته وخذوا الولد واحمد طاح مغشي عليه متأثر من نقص الاكسجييييين وانصدم الضابط وليد لما شاف نص رقبة احمد محترقه وصدرة متأثر بالجروح مع ظهره ,, على طول وصلوا الاسعاف واسعفوا احمد ,, وتمت العمليه بنجاح وانقذوا الاسرى المنكوبه والكل كان يشهد على موقف احمد البطولي واللي ضحى بحياته عشان هالولد .

    وصلت الاسعاف للمستشفى على طول دخلوا احمد للعناية المركزه اللي كان متأثر بالجروح وكان فاقد الوعي نتيجة نقص الاكسجين .

    ***

    كان ابو احمد ونواف وابوه والعايله كلها مجتمعين كلهم في المزرعه ,, سوالف وضحك ,, لولوة كانت فوق مانزلت ,, نواف كان بنظرات عيونه يدور على لولوة وحس بضيقه لما درى ان لولوة مو موجوده معاهم .
    دق موبايل ابو احمد والكل سكت عشان يرد على الموبايل .
    (( ألو , نعم ))
    (( أي نعم معاك ابو احمد ))
    (( شنو ,, أي مستشفى ,, ها الحين جاي مع السلامه ))

    الكل التفت على ابو احمد اللي كان منصدم ,, ابو نواف ونواف قاموا معاه والكل : خير شفيك شصاير .

    ابو احمد واهو متوتر ويطالع ام احمد : أحمد ولدي بالمستشفى .

    ام احمد قعدت تصيح وجدته والكل انهار , ابو نواف ونواف راحو على طول مع ابو احمد , لولوة اسمعت الصراخ ونزلت على طول واهي تسأل عمتها شالموضوع وقالت لها على السالفة

    منى واهي تطالع اختها بنظرة حقد : يعني يهمج احمد ,, شدعوا دريتي عنه ..

    لولوة واهي بموقف دفاع : عمر الظفر مايطلع من اللحم يامنى .

    راحت لها ام احمد واهي تمسك يدها بقوه : كل المصايب والبلاوي منج يام النحس , من جيتينا واحنا محتاسين.

    لولوة وعيونها تدمع : انا ماسويت شي ,, شسويت لكم عشان تعاملوني بالطريقه هذي .

    عمتها فاطمه راحت لام احمد ووخرت ايدها وقالت لها : عيب عليج يا ام احمد ماله داعي هالكلام هذا , لولوه بنتنا واحمد اخوها . , وام احمد تصارخ على لولوة : اطلعي من حياتنا عوع مانبيج يا ام البلاوي .

    على طول لولوة ركضت و اصعدت ولمت اغراضها واهي تبجي ودقت على خالها ابو خالد وطلبت انه يجيها الحين لان خلاص تحملت المذله والمهانه عشان خاطر ابوها .

    صعدت لها عمتها وشافتها لامه اغراضها وتبي تروح : خلاص يالولوة لاتسوين جذي بنفسج

    لولوة واهي تشهق : بس ياعمه خلاص تحملت عشانج انتي وابوي بس مالي قعده اهني خلاص بروح لامي .

    فاطمه واهي تشوف جنطتها : شنو تروحين الحين الساعه 10 بالليل ماكو روحه يالله .

    لولوة واهي تمسح دموعها : اصلا اتصلت على خالي وكاهو جاي بالطريق , ماعليه عمه سلمي على ابوي وكان ودي اشوف احمد واقعد معاه بس مالله لي هالشي والله يشفيه انشالله وبليز عمه طمنيني عليه .

    وصل خالها بعد ساعه ودق عليها تلفون , وامرت الخدم انهم يشيلون اغراضها سلمت على عمتها وجدتها وراحت .......

    خالها : عسا ماشر شصار .

    لولوة بنظرة حزن : ماصار شي ياخالي , اتمنى انك ماقلت لامي.

    ابو خالد : لا يالولوة مستحيل ماراح اقولها ,, بس شصاير !

    طبعا لولوة قالت له كل شي واكتفى في ان يقول : حسبي الله ونعم الوكيل .

    ***

    في المستشفى قسم الحروق وبالتحديد قسم العناية المركزية ,, توجه ابو احمد واخوه ابو نواف ونواف معاهم لغرفة أحمد ,, شافوا احمد محاط بالاجهزه ونص وجهه وصدرة كله لافينه بالشاش الابيض .. دمعت عين ابو احمد لما شاف ولده بهالمنظر هذا وعلى طول راح نواف لدكتور أحمد وبدا يستفسر عن حالته المرضية والدكتور فهمه ان حالة احمد مستقره بس للأسف ان آثار الحروق راح تبقى فيه .

    توجة نواف لابو احمد : ياعمي الحمدلله على كل شي واذكر الله , وقدر الله وماشاء فعله .

    ابو احمد : الحمدلله على كل شي ,, ياولدي شقالك الدكتور ؟

    نواف واهو يحك راسه : والله ياعمي قال ان حالته مستقره ومعطينه منوم بس اثار الحروق راح تبقى معاه .

    ابو احمد وهو متكدر : اللهم لك الحمد والشكر ,, ياولدي روح انت وابوك وارجع المزرعه وانا بتم شويه عند احمد وبرجع .

    نواف : بس ياعمي ماني مخليك بروحك , انت روح ارتاح وانا اتم عند احمد .

    ابو احمد وهو مصر : لا روح الحين مع ابوك , المزرعه مافيها الا محارمنا وروح خلك عندهم.

    توجه نواف هو وابوه للمزرعه وكان الكل ينتظرهم عشان يتطمنون , دخلوا من البوابة الرئيسية واتجهوا لصالة الاستقبال ولقوا الكل قاعد ينطر .. ابو نواف بدا يقول لهم عن حالة أحمد ,, والكل تضايق وتأسف عليه لكن ملامح منى كانت عادية بالنسبه للموقف وكانت عيونها على نواف ,, ونواف كان بعيونه ونظراته يدور على لولوه بس ماشافها ,, كان وده يشوفها الحين وبهاللحظة هذي حس انه مشتاق لها بس للأسف مالقاها ,, شاف منى تطالعه وتخزه استغرب من نظراتها وقال لها : خير فيه شي يابنت العم .

    منى طاح وجهها وقالت بصوت شبه مسموع : سلامتك ياولد عمي .

    ابتسم نواف بسخريه واستهزاء وقال لها : ما اشوفج متأثره من سالفة احمد ..

    منى واهي تلقط وجهها : ها .. اممم.. أي صح اكيد اخاف على اخوي .

    نواف طالعها فوق تحت : خير انشالله .

    وطلع على طول راح للمجلس بس نادته عمته فاطمه : نواف بالذمه شلون احمد الحين ؟ لاتحاول تجذب علي .

    نواف واهو منزل راسه : والله ياعمتي احمد حالته مستقره ولله الحمد بس للأسف آثار الحروق راح تتم فيه .

    فاطمه واهي تدمع عيونها : ياحسرتي عليك يا احمد , والله انك ماتستاهل ياولد اخوي .

    نواف واهو يحضن عمته : اذكري الله والحمدلله الحرووق مو بوجهه , بصراحه ياعمتي ماتوقعتج جذي ,يلا عاد لاتضيقين خلق خالتي ام احمد .

    فاطمه واهي تمسح دموعها : شدعوا عاد تهتم بولدها احمد , لا هي ولا خواته ماقول الا حسبي الله على الظالم .

    نواف واهو متعجب من اللي سمعه : معقوله ام ماتهتم لولدها ؟!!!

    فاطمه : اصلا يانواف احمد دايم يعاني من طريقة تعامل امه والكل معاه , يحسسونه كأنه منبوذ ولاذاق طعم الحنان منها , احمد غير عن اهله وطيب ولايستاهل .
    **~**~**~**~**~**~**~**~
    طلع نواف من الفيلا وركب سيارته الرنج روفر متوجه الى المستشفى وشغل طبعا أغنيتة المفضله بين ايديا وعلاّ عليها , وابتسامته تشق وجهه ,, اخيرا بيشوف لولوه , اشتاق لها , ويحس براحة كبيرة لما تطري في باله .

    وقف سيارته بالباركينق , ونزل منها , ودخل المستشفى ومر على ولد عمه أحمد مالقاه بالعناية المركزه خاف واختبص قلبه وراح على طول لدكتوره وقاله ان حالته أحسن من اول وانقلوه للجناح وهو الحين نايم تحت تأثير المخدر , ارتاح لكلام الدكتور وابتسم وتوجه للجناح وشافه نايم وحمد ربه انه بخير , ونزل تحت للكافيه مال المستشفى وبدا يشرب كوفي لاتيه مع كرواسون بالجبن , مر الوقت بطيء على نواف ومل انتظار لولوة طالع ساعته وشافها الساعه 9 , طلع موبايله واتصل على لولوه ورن موبايلها .

    بهالحزه كانت لولوه تتجهز وألبست لها عبايه راقيه وحلوه وفيها على اطرافه نقش ناعم وشيلتها نفس الشي , حطت لها مسكره وغلوس خفيف وكانت في منتهى النعومه والذرابه , اسمعت تلفونها يرن ويرن وشافت المتصل ولقته رقم غريب فقررت انها ترد عشان تشوف منو : ألوووووو نعم .

    نواف : صباح الخير لولوه شخبارج .

    لولوه واهي رافعه حاجبها : نعم منو انت اخوي ؟

    نواف واهو يبتسم : ماعرفتيني يابنت العم , انا ولد عمج نواف .

    لولوه ارتاحت : هلا نواف , صباح النور , اسفه ماعرفت الرقم .

    نواف : توقعت هالشي , على العموم انا بأنتظارج بالمستشفى من الصبح .

    لولوه واهي تبتسم : يلا كاني بس مسافة الدرب .

    نواف واهو يمسح على شعره : خلاص اذا وصلتي تلقيني بالكافيه اللي بالمستشفى .

    لولوه : انشالله على خير يلا مع السلامه .

    صكرت لولوة التلفون ونزلت تحت وشافت امها وصبحت عليها بالخير وباست راسها وقالت لها : يمه انا قلت لج اني بروح لاخوي احمد بالمستشفى .

    ام لولوه واهي تشرب شاي : مايخالف يابنتي روحي هذا اخوج , بس لاتصيفين اهناك .

    لولوه واهي تلتفت : وين ضحى ابيها تروح معاي , قلت لها من امس .

    ام لولوه واهي تبتسم : وييييييييي ضحى تلقينها طاقتها نوم .

    لولوه واهي معصبه : تسويها هالخايسه , بس ماعليه انا اوريها , خل اروح لاني تأخرت حدي .
    اطلعت لولوه من البيت , ووصلت المستشفى ووقفت سيارتها بالباركينق , وتوجهت إلى المستشفى والتفت يمين يسار وشافت نواف قاعد بالكافيه , لمحها من بعيد وابتسمت له وراحت صوبه : هلا نواف لايكون طولت عليك ؟

    نواف واهو يوقف قبالها : لا عادي بالعكس , تفضلي اطلب لج قهوه .؟

    لولوه واهي تطالع ساعتها : لالا مابي اتأخر .

    نواف بأبتسامه : ماراح تتأخرين , يلا انا اصلا ناوي اعزمج على قهوه ؟

    لولوه بأنصياع : خلاص انا ابي هوت جوكلت .

    ألتفت نواف للجرسون وطلب منه هوت جوكلت , ومن ثم التفت على لولوه وشافها متوتره : عسا ماشر لولوه شفيج ؟

    لولوه بأرتباك : مافيني شي نواف بس مو متعوده على جذي , وانا جايه بس ابي اشوف اخوي احمد واتطمن عليه .

    نواف واهو مانزل عيونه منها : اذا يحرجج هالشي مو مشكله نمشي ونروح , بس انا قلت انج تشربين شي على الاقل افضل وبعدين نشوف احمد .

    لولوه واهي تتعبث بنظارتها : على رايك .

    نواف يبي يكسر الحاجز اللي بينهم : انا مو قلت لج لاتجين الا معاج احد ؟

    لولوه طالعت عيونه : ماحصلت احد يروح معاي , واكيد قلت لامي وامي اسمحت لي بس قالت لي لاتتأخرين , حتى توصل لك سلام وتبارك لك لو انها متأخره .

    نواف بأبتسامه : الله يبارك فيها , ماقصرت خالتي فيها الخير والبركه ,الله يطول لج بعمرها.

    لولوه ابتسمت وطلعوا غمازاتها : الله يسلمك ويخليك .

    وصل طلب لولوه واشربت بتروي وكل هذا ونواف ماشال عيونه منها , شاف ملامحها عن قرب , حلوه لا مو حلوه اكثر من الحلا نفسه , اسحرته بنت عمه بجمالها وهدوئها ولباقتها , انتبهت لنظرات نواف مما زاد ارتباكها قالت بصوت متوتر : يلا مشينا .

    على طول وقفت ومسكت جنطتها وهو وقف ودفع الحساب ومشى قدامها , كانت تمشي وايدينها على قلبها , خايفه من ردة فعل اخوها .. هل يتقبلها؟ او لا .؟

    وصلت للجناح واوقفت عند باب غرفته ونواف دخل لاحظ انها للحين واقفه توجه نحوها وقال لها بصوت كله حنيه ورومانسيه : لولوه يلا تعالي لاتخافين انا معاج .

    لولوه ارتاحت من كلام نواف ودخلت الغرفه , وشافت اخوها احمد نص جسمه لافينه واجهزة التنفس موصوله فيه , قربت منه وبدون شعور دموعها بدت تنهمر على حال اخوها ولا على لحظة لقاها حق اخوها , حست انه بحاجه لها , حست بأحتياج الاخوه مع بعض , حست بمشاعر متضاربه , بكت بهدوء واهي ماسكه ايد اخوها , شافها نواف,, شاف دموعها , حس كأن انطعن لما شاف هالدموع هذي على وجه الملاك , قرب منها نواف وقال لها بهدوء : انا ابيج تكونين اقوى يالولوه احمد الحمدلله مافيه شي واحسن من اول .

    لولوه وصوتها مبحوح من البكي : كان ودي اشوفه غير هالمكان , مو قادره اشوفه بهالوضع يانواف , يصعب علي شوفته جذي .

    نواف بأبتسامه تدوخ : لو يدري انج موجوده وانج عنده وبقربه جان يشكر ربه لانج اخته , يابخته والله , والحين امسحي دموعج مابي اشوفهم مره ثانيه فاهمه .

    ابتسمت لولوه وامسحت دموعها وقربت من اخوها وباست جبينه واقعدت بقربه واهي تقرا عليه آيات قرآنيه , هالموقف هذا هز كيان نواف , ياربي وشكثر يحبها .

    أحمد كان يحس ان فيه احد حوله , فتح عيونه بتكاسل , شاف نواف ومعاه وحده , ابتسم نواف لما شاف ولد عمه : ها ابو شهاب شخبارك الحين .؟؟؟

    لولوه بسرعه ألتفتت وشافت وجه اخوها وابتسمت : الحمدلله على سلامتك ياخوي خطاك السوء .

    أحمد بصوت تعبان : منو أنتي .؟

    نواف على طول رد : هذي أختك يا أحمد , اختك لولوه .؟

    أحمد واهو يطالع لولوه اللي دموعها بدت تنهمر من جديد ": أختي لولوه .

    لولوه واهي تمسح دموعها وتمسك ايد اخوها : أي يا أحمد انا اختك لولوه , شخبارك ياخوي والله كان ودي اشوفك من زمان .

    أحمد بأبتسامه والهالات السوداء محيطه بعيونه : وانا كان ودي اشوفج من زمان .

    لولوه واهي تبوس راسه : الله لايحرمني منك ياخوي .

    أحمد يبي يمازحها : تو ادري ان عندي اخت حلوه .





    التعديل الأخير تم بواسطة الدبلومآسيهه ♥ ; 14-11-03 الساعة 06:29 AM

    "
    بقـدر إڪثـآرڪ من ذڪر الله
    ينبسـط خـآطرڪ يهـدأ قلبڪ
    تسعـد نفسڪ , يرتـآح ضميـرڪ
    ..

  9. #9
    مشرفة الصف 8
    الصورة الرمزية الدبلومآسيهه ♥
    الحالة : الدبلومآسيهه ♥ غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 133680
    تاريخ التسجيل : 13-06-14
    الدولة : آلجوآز كحلي وآلهويه آمآرآتيةة ♥
    الوظيفة : T2LBBA💎
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 517
    التقييم : 32
    Array
    MY SMS:

    مختصر الحياهه ! ›› (ثم اليه ترجعون) ✋

    افتراضي رد: ", وش آلدنيآ عقب فرآقهه ", ♥


    ضحك الكل ولولوه انحرجت طبعا بس ضحكت على اخوها , واحمدت ربها ان اخوها تقبلها عكس العقارب خواتها , دخل عليهم ابوها وسلمت عليه لولوه .

    أبو احمد : واخيرا يا احمد شفت اختك لولوه .

    أحمد : الحمدلله يايبه اني شفتها وعرفتها .

    لولوه منحرجه : خلاص عاد بسكم ترا ماستحمل .

    ضحك ابوها واحمد ونواف , انتبهت للساعه شافتها الساعه 11 تأخرت حيل , أستأذنت من ابوها واخوها عشان تروح .

    أحمد : تو الناس لولوه قعدي معاي شوي .

    لولوه : انشالله راح ازورك باجر الصبح وراح اتغدى معاك بعد ïپٹ بس الحين لازم اروح تأخرت على أمي وهي موصيتني ارد مبجر .

    أبو احمد : خلها يابوك , البنت تأخرت وباجر انشالله تجيك , قومي يابنتي وسوقي شوي شوي بالسياره وانا ابوج . نواف وانا عمك رح وصل بنت عمك للسياره ؟

    لولوه وهي تسلم على ابوها : انشالله يا يبه ولا يهمك .

    وتوجهت لأحمد وقالت له : دير بالك على نفسك ترا انت غالي وباجر ترا غداي عندك انت فاهم . واضحكت وطلعت وطلع معاها نواف .

    مشى نواف بجنبها والتفت لها وشافها منزله راسها : ها لولوه تطمنتي على احمد .؟

    لولوه واهي منزله راسها : أي الحمدلله , ماتوقعته يتقبلني .؟

    نواف باستغراب : ليش مايتقبلج يالولوه انتي اخته ولاتخلين هالكلام براسج .

    لولوه واهي تبتسم وتطالع نواف بنظرة كلها حنان : توي الحين عرفت شلون احساس الأخوه , فعلا احساس حلو .


    وصلوا لسيارة لولوه , واركبت السياره ونزلت الجامه : نواف مشكور على كل شي سويته , وشكرا على القهوه .

    نواف نزل لمستواها وطالعها بعيونه الحاجه : العفو ,, وانتبهي على نفسج يالولوه , بس ممكن طلب ؟
    لولوه بأبتسامه : تفضل امرني .

    نواف واهو مركز عيونه على عيونها : ابيج تطمنيني لما توصلين البيت , على الاقل دزي لي مسج .

    لولوه وخدودها حمر : انشالله .

    ياترى هل هذي بداية لمشوار طويل بين نواف ولولوه . !!!!!!!!!!!!!!!

    ***

    في غرفة بدور ,, كانت قاعده تختار لها بدله عشان تلبسها لان بيت خالها بيجون يباركون حق هدى وبعد عشان احتمال تشوف حبيب القلب خالد , واهي قاعده تشوف لها بدله دق موبايلها على النغمة المخصصه لخالد وهي ( نغمة نانسي اللي كان ) ابتسمت وتوجهت للسرير وردت بصوت هادي : ألوو
    خالد : هلا بأحلى الوو والله , شخبارج حبيبتي
    بدور حمرت : بخير حبيبي وانت شلونك ؟
    خالد : بخير دامني سمعت هالصوت والله .
    بدور : بس عاد خالد استحي ترا .
    خالد : أخخخ بس متى اتخرج واتوظف واجيج طيراااااااان واخطفج .
    بدور : وي بسم الله علي شنو انخطف ؟
    خالد واهو يبي يحرها : ماتبيني اخطفج , خلاص اخطف غيرج .
    بدور واهي مسويه نفسها زعلانه : لااا تخطف غيري مو مشكله روح اخطف غيري بس هذا وجهي ان كلمتك اليوم كله .
    خالد واهو يضحك : شدعوا حبيبتي ليش زعلانه
    بدور وبدون ما تعطيه جواب على طول سكرته بوجهه وقالت واهي واقفه هين اوريه الخايس .
    واختارت لها تنورة جينز قصيره طولها للركبه وبدي بيج مع ذهبي وسيحت شعرها وانزلت تحت عند امها .

    بدور واهي تبوس امها : يمه شحلاتج تهبليييين يا ام بدر .
    ام بدر : حلاي ماخذته من بنتي الاموره الحلوه .
    بدور واهي تبتسم : وين العروسه ما تنشاف صايره .
    أم بدر : رايحه مع لولوه تجهز للعرس .
    بدور واهي مبرطمه : ليش ماقلتي لي عشان اروح معاهم .
    أم بدر : وتخليني بروحي ويهون عليج تخلين امج بروحها وبيت خالج بيزورنا .
    بدور واهي تحظن امها : اموت ولا اخلييييييج يا احلا ام بالدنيا .
    أم بدر واهي تلم بنتها : انشالله اشوفج عروسه وافرح فيج نفس اختج .
    بدور انحرجت ونزلت راسها واستأذنت من امها عشان تجهز الحلا والقهوه .

    ***

    الساعه 1 الظهر , نورة خلصت آخر محاضراتها وتذكرت البروجكت اللي قدمته حق دكتورها المتعجرف ولازم تروح لمكتب الدكتور عشان تعرف جم عطاها على البروجكت , بس مالها خلق حق تعجرف دكتورها ونفسيته الخايسه بس مضطره تروح عشان تعرف نتيجتها , مشت ومشت ووصلت لقسم الادب الانكليزي ووقفت عند الباب متردده تدخل ولا ماتدخل , ورفعت راسها واهي تقول : ياربي ياربي سهل لي ولاتخليه يعصب علي ولا يزفني . خذت نفس قوي وطقت الباب بهدوء والدكتور من ورى الباب وبصوت عالي : تفضل .
    سمت بالرحمن ودشت : السلام عليكم دكتور .
    الدكتور وهوا يقرا بالاوراق بدون مايرفع راسه : وعليكم السلام , نعم .
    نورة واهي تقول بنفسها (اوف بدايتها نفسيه الله يستر) : عفوا دكتور بغيت اعرف درجتي بالبروجكت جم ؟
    الدكتور واهو يطالعها بنظاراته الكبيره : اسمج ؟
    نوره عطته اسمها الكامل , و قال الدكتور : درجتج 19 من 30
    نورة بققت عيونها وشوي تدمع : ليش دكتور والله تعبت عليه وكان الافضل بالكلاس .
    الدكتور بعصبيه : شنو تعلميني انتي شلون اعطي الدرجات , البروجكت ماكان قوي يعني مكرر .
    نورة واهي تدري ان مافي فايده من المجاراة : بس دكتور اعتقد انه كان حلو وقوي والكل يمدح فيه .
    الدكتور واهو يطالعها بنظرة شريه : أعتقد انا اتكلم عربي , ولوسمحتي عندي شغل وطلعي وصكي الباب وراج . ورد يطالع بأوراقه واهي مغتاظه منه , راحت اطلعت على طول من المكتب وصكرت الباب بقوه من الحره اللي فيها وانزلت دموعها غصب عنها , والله ظلم حرام عليه يعطيني درجة جذي ومعدلها راح ينزل والسبه هالدكتور الظالم , تعبت وانا اسوي البروجكت , واقعدت على الكرسي اللي عند القسم , واحمدت ربها ان مافي احد نظرا لان الظهر والطلاب اغلبيتهم بالكافتيريا اما الاقسام كانت فاضيه ونزلت راسها على كتبها واهي تحاول تخفف من دموعها , رن موبايلها وشافت المتصل بدور , اتصلت بالوقت المناسب , ردت بصوت مبحوح : ألو , هلا بدور
    بدور : اشفيج نوره , انتي قاعده تبجين .
    نوره وقد اطلقت العنان لدموعها : شفتي يابدور البروجكت اللي تعبت عليه عطاني عليه درجة تفشل , معدلي بينزل والسبه هالظالم .
    بدور واهي خايفه على بنت خالها : خلاص نوروه حبيبتي ماعليه لاتضايقين نفسج وانشالله تعوضين باللي جاي , انتي وينج الحين .
    نوره : انا بقسم الادب الانجليزي قاعده ,, تعالي لي بدور
    بدور : نوره انا مارحت اليوم الجامعه عندي اوف , يلا تعالي ردي البيت عشان تجينا مع الاهل بالمغرب .
    نوره واهي تمسح عيونها : خلاص انا انطر خالد يجيني او ضحى وهم بيتصلون علي , يلا سلام .
    بهاللحظة كان زياد مار على القسم ولمح نورة قاعده وعيونها حمر وماشاف احد عندها واستغرب ان القسم فاضي وهدوء , قرب منها وصار قبالها : عسا ماشر اختي اقدر اساعدج ؟
    نوره بدون ماترفع راسها : لا مشكور اخوي مابي شي .
    زياد أصر على ان يعرف شنو فيها لان قلبه يعوره واهو يشوفها منكسره : بس حالتج ماتطمن , اذا عندج مشكله مع دكتور ولا شي , يمكن اقدر اساعدج او افيدج على الاقل .
    رفعت راسها وشافته : انـ .. انت انت
    زياد واهو يبتسم : أي انا انا
    نوره واهي تلم كتبها : قلتلك اخوي مابي شي شكرا .
    زياد : نوره ( وكان اول مره تسمع اسمها منه ) ليش تعامليني جذي كأني مرض تبتعدين عنه .
    نوره واهي تطالعه : اشلون عرفت اسمي , ومن سمح لك تقول اسمي بلسانك .

    زياد بلباقة : احنا داخل صرح جامعي والكل يعرف اسماء الطلاب والطالبات ولاتنسين انج معاي بمحاضرة اساسيات اللغة الانجليزيه وانتي ماتدرين اني موجود معاج واشوفج واراقب حركاتج .

    نوره وهي مواجهته وبنبرة حاده : مالك أي حق انك تشوفني وتراقب حركاتي واعتقد ماله داعي , اذا تبي تتحرش في بنت , هذيلا شكثرهم الوان واشكال ولبس وخرابيط شوف لك وحده منهم اما انا لاتعتقد بمجرد الاعتقاد اني راح اميل لك او تمشي علي فلمك .

    زياد وهو ناوي ينهي ويهد الجبل اللي بينهم : انتي ليش ماخذه موقف مني , ليش تقولين لي هالكلام , ليش ماخذه فكرة عني غلط اني راعي بنات وخرابيط , غيري فكرتج عني لو سمحتي .
    نوره بنظرة احتقار : يبا انت كلك على بعضك ماهميتني , وقامت تبي تمشي , وزياد وقف بطريقها وقال بنبرة حادة وعصبيه : شوفي يابنت الناس . رايج فيني ما احطه بالاعتبار ولا همني بس انا كنت ابي اساعدج لوجة الله وبس لكن انتي ماتستاهلين أي مساعده من احد , يامعقدة .
    وطلع بسرعه بدون مايلتفت لها . اما اهي انصدمت وقفت مكانها مذهوله ,شلون يتجرأ ويقول لها هالكلام , بس لامت نفسها شلون عاملته جذي واهو نيته طيبه , سكتت واتصلت عليها ضحى عشان تطلع لها بسرعه ويردون البيت .

    ***

    تزعـل واراضيـك واتلـذذ بتزعيلـك
    تبي الصراحه انـا مجنـون زعلاتـك

    واحاول ارضيك ومدري منين ابديلـك
    واحتار واذكـرك فـي بعـض زلاتـك

    واستسمحك واعذرك واسمعك واشكيلك
    واتلهـف لبسمتـك ورد ضحكـاتـك

    يسرقني الوقت ولا يمدينـي احجيلـك
    كـلام اللـي تحفظـتـه لشوفـاتـك

    تزعـل واراضيـك واتلـذذ بتزعيلـك
    تبي الصراحه انا اعشق كـل حالاتـك
    )للشاعر حمد السعيد(

    كان هذا مسج من خالد حق بدور , اللي قرته وتبتسم ابتسامة انتصار , ياربي والله تحبه وتموت فيه .

    ***
    في بيت أبو احمد , الكل رد من المزرعه , وكانت منى متضايقه لانها تمنت لو تكمل الاسبوع على الاقل عشان تضبط نواف وتخليه يقع في شباكها , لكن حادثة احمد اجبرت الكل يرد , واهي ترتب اغراضها تكلم نفسها : اوووووووووووف ,, صج مو وقته يا احمد . سمعت ابوها يناديها ويصيح بأسمها , على طول خلت اللي بيدها وانزلت تحت تشوف ابوها شنو يبي .
    منى واهي نازله من الدرج : هلا يبه أمرني .؟
    ابوها : يلا زهبي نفسج بنروح كلنا لاخوج بالطبيب .
    منى وهي مبوزه : يبه مارتبت اغراضي للحين , نروح له العشا احسن .
    ابوها وهو معصب عليها : ولا كلمه , الحين روحي زهبي حالج وامشي جدامي , في وحده ماتبي تتطمن على اخوها انتي شنو مافيج احساس .
    طالعت امها بنظرات استنجاد , لكن امها هزت اكتافها بقصد ماباليد حيله , اصعدت على طول لغرفتها واهي تصك الباب حيييل وشافت اختها مي تلبس عبايتها وشيلتها واسألتها مي : خير شفيج بعد معصبه .
    منى : ابوي لا يطاق صراحه , يعني لاحقين على احمد وين بيروح ياحسره كله بالمستشفى قلت له بنروح له العشا مارضى .
    مي واهي تطلع من الباب : يامعوده امشي خل نروح لا يحطون علينا سوالف .

    ***

    في مجمع المارينا مول , كانت لولوه وهدى يتسوقون ويتنقلون من محل لمحل , لولوه واهي تعبانه عالآخر : هدى بس تعبت ارجولي تكسروا حرام عليج .
    هدى واهي متشوقه وتشوف محل الاكسسوارات : لولو بس هالمحل خل ندشه وبعدين بعزمج على كافيه يلا حبيبتي .
    راحت هدى واسحبت يد لولوه اللي يالله تمشي من التعب , وشرت هدى اكسسوارات عجيبه وحلوه , واخيرا خلصت هدى من التشري , واهي تطالع لولوه وتضحك : خلاص يا انسه لولوه خلصت والحين امشي خل نشرب لنا كافيه وناكل لنا كيك معاه .
    لولوه وهي مستانسه : أي ابي اخسرج بالكافيه كل شي بطلبه على حسابج .
    هدى واهي تمسك ايد بنت خالها : ولا يهمج , جم لولو عندي .
    راحوا اقعدوا على طاوله وطلبوا كابتشينو مع كعك بالجوكلت .
    هدى بنظرة تفحص حق الطاوله اللي جنبهم : اتصدقين لولو هذا لاحقنا من اول مادخلنا المجمع ومانزل عينه منج .
    لولوه بلا مبالاه : عادي مافي شي جديد كل ماروح مكان تلقين ورااااااي سرب مو اوادم هههههههههه متعوده يا اختي .
    هدى واهي تضحك : أكيد ماينلامون , احد يشوف هالقمر ويخليه .
    لولوه وحمر وجهها : شدعوا هدى مو لهدرجه هذي عاد ïپٹ
    هدى اتطالع الاغراض اللي شرتهم بلهفه وبفرح , انتبهت لها لولوه وقالت واهي تغمز لها: ها اشوفج متشوقه عشان تلبسينهم حق حبيب القلب .
    هدى واهي تلكز يد لولوه : جبي يالخايسه لاتقولين جذي ترا استحي .
    لولوه تضحك : يختي فديت اللي يستحون .
    هدى وبنظرة دافئة تميل للحزن : اتصدقين يا لولو , احس اني خايفه وانا مقبله على حياة ما ادري عنها شي , مرات تجيني افكار اقول يمكن فارس مايبيني يمكن مجبور علي , لان بصراحه لولو ماشوفه متشوق لي .
    لولوه واهي تحاول تطمن بنت خالتها هدى : شيلي هالافكار من راسج حبيبتي , أصلا من حسن حظ فارس انه ارتبط فيج لانج انتي نفس الالماسه مو أي احد يمتلكها يا هدى , وبعدين شي طبيعي تفكرين جذي لان هذا من التوتر والقلق , واذا تقصدين الحب صدقيني بيجي بعد الزواج ïپٹ
    هدى واهي تطالع بنت خالتها بنظرة تفحص : لولوه ماجربتي الحب .
    لولوه واهي تقولها بصوت عالي : اعوذ بالله .
    وتموا يضحكون على بعض
    هدى واهي تبتسم :تصدقين الحب حلو واحساسه أحلا .. احس اني اموت على فارس مع اني ماعشت وياه بس بمجرد انه زوجي .
    لولوه واهي اطق الطاوله : احلا احلااااااااااااااااا يابخت روميو فيج ïپٹ
    هدى واهي تمسك ايد لولوه : والله يالغاليه اتمنالج كل خير , واتمنى من اللي يبوق قلبج شخص طيب وحبوب و يستحقج وطبعا طبعا حلو نفسج .
    لولوه بأبتسامه ناعمه : تسلمين ياقلبي والله يسمع منج.

    ادفعوا البنات وخذوا اغراضهم واطلعوا من المجمع وراحوا للسياره

    شنو راح يصير بالايام الجايه ؟؟


    "$"$"$






    "
    بقـدر إڪثـآرڪ من ذڪر الله
    ينبسـط خـآطرڪ يهـدأ قلبڪ
    تسعـد نفسڪ , يرتـآح ضميـرڪ
    ..

  10. #10
    مشرفة الصف 8
    الصورة الرمزية الدبلومآسيهه ♥
    الحالة : الدبلومآسيهه ♥ غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 133680
    تاريخ التسجيل : 13-06-14
    الدولة : آلجوآز كحلي وآلهويه آمآرآتيةة ♥
    الوظيفة : T2LBBA💎
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 517
    التقييم : 32
    Array
    MY SMS:

    مختصر الحياهه ! ›› (ثم اليه ترجعون) ✋

    افتراضي رد: ", وش آلدنيآ عقب فرآقهه ", ♥


    ***
    الجزء السابع

    في المستشفى كان أحمد قاعد بروحه وجنبه المرايه , وقعد يتأمل الحروق اللي في رقبته ونص صدره وايده اليسار , كان يشوف الحروق بنظرات اشمئزاز , كره نفسه , حس انه مقرف , تضايق حيل , ولا على دخلة أبوه وامه وخواته واخوانه
    أبو احمد : ماشالله ماشالله الحمدلله على سلامتك ياولدي .
    أم احمد : أي والله الحمدلله على سلامتك .
    أحمد : الله يسلمكم .
    منى واهي تطالعه وكأنها تتفحصه : ماتشوف شر ياخوي .
    أحمد انتبه لنظراتها وحاب يحرجها : ليش شكلي مو عاجبج يا منى ., انقرفتي مني !! صح ؟
    منى بنظرات استغراب : ها لا من قال ,, انت اخوي لاتقول جذي . وبعدين راح تتعود على هالشي؟
    ولا مي تتدخل : شدعوا احمد شهالكلام واللي صار لك شي بيد الله مو بيدنا .
    أبو احمد واهو يهدي ولده : شهالكلام وانا ابوك.. اهم شي سلامتك ياولدي .
    أحمد واهوا بنظرات غضب وحزن : ماتشوفهم يايبه شلون يطالعوني بنظرات اشمئزاز ,, حتى امي وهي امي منقرفه مني , كأني مو ولدها .؟
    أم احمد بغضب : شهالكلام يا احمد ,, ليش تقول جذي .
    أحمد بصوت مبحوح : من قعدتي عندي ماطالعتيني ,, حتى يوم سلمتي ماطالعتيني . ليش يايمه ليش ,, وخواتي بعد نفس الشي ,, حتى اخواني الصغار مايبون يجون عشان يخافون يطالعون فيني .
    منى ترد وتدافع : انت ماعندك سالفه ,, هذا جزانا اننا جايين ونشوفك بس صج مو كفو يا احمد ؟
    أبو احمد بغضب : انطمي يامنى , ان سمعت صوتج لا اخلي العقال يلعب فوق ظهرج , احشميني واحشمي اخوج .
    أم احمد واهي تقوم : أي هذا الترحيب فيني يا احمد , الظاهر ماتبي تشوف احد . يلا يابنات امشن خل نمشي .؟
    أحمد وهو يبكي : مابي احد يزورني خلاص لاتزوروني . اذا انتم اهلي وتسوون فيني جذي , فما بال الناس الثانين , انا مقرف بالنسبه لكم والظاهر اني افشلكم خلاص روحوا عني .
    أبو احمد وهو منكسر خاطره على ولده : بس ياولدي بس , ارتاح الحين وراح نزورك مره ثانيه , قام وباس ولده على ر اسه وطلع مع حرمته وبناته .
    تم أحمد يبكي على حاله ,, حس انه وحيد بهالدنيا ,,ماحد يحس فيه ,,غمض عيونه وضحى طرت على باله ,, هدت نفسه وسلم روحه للنوم .

    ***

    في بيت خالة لولوه أم بدر ,, الكل اجتمع والبنات ألتموا مع بعض حتى أم فارس كانت موجوده ,, الكل كان مستانس ومبسوط عشان هدى والكل تمنالها الخير والتوفيق لان بعد يومين العرس

    لولوه كانت تحاتي اخوها أحمد وقررت تتصل فيه , خذت تلفونها واتصلت على موبايل احمد , مره مرتين بس مارد عليها , وخافت عليه ,, قررت تتصل على نواف عشان تسأله عن احمد ..
    كان نواف بالمستشفى وقاعد على مكتبه ,, رن موبايله وشاف الرقم , ابتسم ورد على طول : ألووو , ياهلا والله
    لولوه بنعومه : هلا فيك نواف , شخبارك طمني عنك .
    نواف : دامج بخير انا بخير يالغاليه .. أمريني يابنت العم .
    لولوه واهي مختبصه : اممم نواف بغيت اسألك ,, رحت لأحمد اليوم ؟
    نواف :والله يالغاليه مارحت له انا الحين بالدوام مستلم حوادث , ليش فيه شي تبيني اروح له واطمنج عليه ؟
    لولوه : لا مافي شي وخلك بدوامك بس قاعده احاتيه لا اكثر ولا اقل ,, على العموم السموحه على الازعاج ,
    نواف : ولو يالغاليه انا اصلا بأنتظار اتصالج بأي وقت يالولوه. واتمنى انج ماتقاطعيني .
    لولوه بأرتباك : انشالله , يلا فمان الله
    وصكرت التلفون وقلبها يدق بسرعه

    ***
    في اليوم التالي . وتحديدا في بيت لولوة , الساعة كانت 4 العصر . كانت ضحى قاعده متملله ونورة تقرا كتاب بس بالها مو مع الكتاب , كانت تفكر بزياد .. انتبهت لها ضحى ونادتها لكن لا حياة لمن تنادي , احذفت عليها علبة الكلينكس ويالله انتبهت نوره : خير شتبيييييين .
    ضحى بأستغراب : اللي ماخذ عقلج يتهنا فيه , صار لي ساعه اناديج .
    نورة وهي تتهرب : شنو يعني الواحد مايفكر بمستقبله لازم تقطعين حبل افكاري .
    ضحى وتطالعها بنص عين : أي واضح تفكرين بالمستقبل , اقول نورة أي لون تبين تلبسين بعرس هدى.
    نورة واهي تقرا الكتاب : عادي عندي أي لون مو مشكله .
    ضحى وهي محتاره :والله ياختج مدري أي لون افصل , خاطري الزهري ولا الليموني , ماني عارفه .
    على دخلة لولوة : اشتري زهري احسن لج ولايق عليج.
    ضحى واهي تطالع لولوه : أحلا احلا وين انشالله كاشخه .
    لولوة : بروح ازور اخوي احمد من امس مارحت له وانا وعدت اني ازوره , بس أمي قالت لي لاتروحين بروحج أخذي معاج احد ,
    نورة ترد : أي تكفين اخذي ضحى معاج , لانها فاضيه وماعندها الا ازعاج خلق الله,, ونورة مدت لسانها لضحى .
    ضحى واهي مبوزة : مالت عليج يالخايسه , احترميني انا اكبر منج , المهم لولو انا ماعندي مشكله بس على شرط .
    لولوه : شنو الشرط ياهانم .
    ضحى : أبيج تمرين السوووق بشوف لي بدلة عرس حق هدى .
    لولوة : وهو كذلك , يلا قومي لبسي لاتطولين علي .
    وقامت ضحى ركض على غرفتها عشان تتزهب
    ***

    كان نواف قاعد مع صديقه جراح .. بس باله ماكان معاه باله كان مع لولوه ,, يفكر فيها , انتبه له رفيجه جراح وقام وطق كتفه : ياعمي اشفيييييييييييييك ,, وين فكرك وداك؟؟
    ضحك نواف : لا وداني ولا شي كاني وياك .
    جراح : علينا يانواف ,, تعلمني فييييك ؟ لا يكون تحب يامعود؟؟
    نواف بأبتسامه : وليش الحب شفيه , مو عيب ولا حرام .
    جراح بقق عيونه : واخيرا صابك سهم الحب ,, ومنهي بالله سعيدة الحظ ؟
    نواف واهوا ينزل نظارته الطبية : آآه يا جراح , احبها حب مو طبيعي .. اول مره احس بأحساس الحب وفعلا عذرت من جربوه , بس ............
    جراح واهو متابع : بس شنو ؟؟
    نواف بضيقة : يمكن هي ماتحبني ,, لأان ماشوفها تحس فيني .
    جراح : اممممممم وليش ماتصارحها .
    نواف: اخاف اصارحها وانصدم من ردها خلني جذي احسن .
    جراح : ايييييييييييييه الله يعينك دام حبيت ,, يلا قوم خل نمشي .

    ***
    طلعت وشافت الجو كان عجيب وروعه , نسمات هواء تداعب خدودها , كانت تبتسم بنعومة , اركبت سيارتها ودارت المحرك , ولكن ضحى ما طلعت , انتظرت ضحى لما تشرف لها ,, لمحتها واهي طالعة من البيت , واشرت لها لولوة بيدها بمعنى يلا تأخرنا , فكان رد ضحى بالأبتسامه .... : لولو شوفي اول شي خل نمر السوق وبعدين نروح للمستشفى .
    لولوة واهي تسوق : لا حبيبتي لا عيوني أخوي أولى من السوق ,, نمر اول شي أحمد عشان اضمن ان ماعنده أحد هالحزة هذي.
    ضحى : ليش أهله مايقعدون عنده .
    لولوة واهي ضايق خلقها على اخوها : اتصدقين يا ضحى , امس احمد متصل لي بالليل وكان حده متضايق .
    ضحى بأهتمام : ليش اشفيييييييه ؟
    لولوة : مادري ما قال لي , بس انا احس ان في شي صاير . يمكن ما زاروه خواتي ؟
    ضحى : في احد مايزور اخوه , الحمدلله والشكر , الناس هذي شلون عايشه . مهما كان هذا أخ والأخ مايتعوض .
    لولوة : يامعوده خليها على الله ......., شوفي ضحى انا بمر السوبرماركت بشتري له أغراض .
    ضحى : اوكي انطرج بالسيارة بس لاتطولين .

    وقفت سيارتها بالباركينق , انزلت بخطوات هادئة وواثقه من نفسها ,, كانت لولوه لما تمشي خطواتها ثقيله واللي يشوفها يقول هذي مغروره ,, لانها رافعه راسها ولا تطالع أحد .. دخلت السوبر ماركت واخذت لها سلة تحط فيها شوكلاته وعصاير مشكله وبعض من الفواكة ... وشافت باقة ورد ألوانها جميلة مابين الاصفر والوردي والابيض قررت تشتريها حق احمد ....... لان الورد يبث شعور الراحه عند المريض ,, حاسبت على الاغراض وراحت السيارة .......,, ضحى تصفر : اوف اوف ,, كل هذا حق احمد ..واااااااو شحلاة الورد ...لا وبعد شوكلاته عفيه لولو ابي جالكسي .
    لولوه : ماكو جبي يلا ,, هذيلا حق احمد وبس انتي مالج شغل ولاتمدين ايدج فاهمه .
    ضحى واهي مسويه نفسها زعلانه : مالت عليج وعلى اخوج .
    أنتبهت لها لولو واسألتها شفيج ؟
    ضحى واهي تفكر : لولوه ... شلون انطرج بالسياره ولا شنو ؟؟ ماقدر انزل معاج لغرفتة .؟
    لولوه : لا حبيبتي تنزلين انتي تدرين ان الباركينق بعيد حيل عن الجناح وماقدر اخليج بروحج .. نزلي ماراح ياكلج .
    ضحى بتوتر : لا يبه فكيني ,, شكو رازه وجهي ,, يمكن بيقولج سالفه ويكون منحرج مني ... أخ واخته ,, بس انا شكو بينكم .
    لولوة أكتفت في انها تطالع ضحى بنظرة أجبرتها انها تنزلها من السيارة غصب عنها ..... ونزلوا من السيارة ......., دشوا الجناح ....... ووصلوا لغرفة أحمد .............. لولوة دشت على طول وشافت أخوها احمد نايم بهدوء وعمق ابتسمت واطبعت بوسة على راسه لكن ضحى تمت واقفه برا عند الباب وكانت متردده بالدخول ......., انتبهت لها لولوة وراحت صوبها وقالت لها بصوت خافت : دشي احمد نايم مافي داعي للاحراج .
    استجابت لها ضحى وهزت راسها بالموافقه .... دشت بهدوووء وشافت أحمد نص وجهه وصدره ملفوف بالشاش ....... ملامح وجهه ماكانت مبينه لانه نايم على الجهه الثانية .... انكسر خاطرها على احمد ....... اكتفت في انها تقعد على الكرسي البعيد عن السرير وتراقبه بهدوء ....... لولوة اهمست لها : أقول ضحى انتي خلج اهنيه ,, أنا بروح اكلم دكتور احمد وبشوف عن حالته وبرد لج انزين .
    ضحى امسكت كم لولوة : لا لولوة اخاف يقعد مابي لاتخليني بروح معاج .
    لولوة واهي توخر ايدها : علامج هبله انتي مو صاحيه ,, كاهي غرفة الدكتور بس أسأله عن حالة أحمد وارد لج على طول ,, وبعدين لاتنسين هو نايم ومستحيل يقعد لانه معطينه منوم .

    طلعت لولوة .......,وتمت ضحى قاعده بتوتر ,, تدريجيا راح التوتر لان احمد نايم وشكله مطول ,, ابتسمت وقررت انها تروح صوب البلكونه وتشوف اللي رايح واللي جاي على ماتجي لولوة ....
    سمعت همس خافت وبطيء : ماي .......,, ماااي
    ألتفتت وشافت احمد يهمس ويبي يشرب ماي ....... اهني طاح قلبها في بطنها من الخرعه ,, لدرجة قعدت تسب لولوة : صج حماره خلتني وراحت ,, ياويلي شسوي مابي يشوفني . واهي تامه واقفه بمكانها ,
    أحمد ردد بصعوبة واهو نايم : ماي ....... ماي
    تداركت ضحى الموقف وراحت صوب الدرج وصبت كوب ماي ووقفت جنبه ,: ياربيه شلون اشربه انا بروحي خايفه.............. اخاف اصب الماي عليه .

    تشجعت واجمعت قواها واهي تاخذ نفس طويل ,,وامسكت الكوب بإيد مرتجفه وقربته من فمه شوي شوي ,, وشربته بهدوء ,, لكن فجأة كح أحمد لان الوضعيه غلط لازم ترفعه شوي وتشربه ,, راحت على طول بدون شعور وحطت ايدها تحت راسه واهي ترفعه وتشربه ماي ....... فتح عيونه شوي شوي ,,اهني ضحى ماتت خلااااااااااص ,, من خبالها حطت شيلتها على وجهها ,.. لكن احمد صحى وفتح عيونه وسألها بصوت خافت : منو انتي .؟؟
    كانت ضحى منزلة راسها بحيث ماشافت وجهه : أنا... أنــا...... الممرضه الجديده .






    "
    بقـدر إڪثـآرڪ من ذڪر الله
    ينبسـط خـآطرڪ يهـدأ قلبڪ
    تسعـد نفسڪ , يرتـآح ضميـرڪ
    ..

صفحة 1 من 7 123456 ... الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. "اطول "اروع"احن"اقرب"اصعب"احزن"اسوأ"اجمل"
    بواسطة محمد الجزائري في المنتدى المنتدى العام General Forum
    مشاركات: 28
    آخر مشاركة: 12-06-07, 02:29 PM
  2. مشاركات: 9
    آخر مشاركة: 09-04-25, 05:05 PM
  3. :♥: ع ـآلمـ آلذكـريآت "بقلمي" :♥: ..
    بواسطة الاماراتـي في المنتدى المنتدى العام General Forum
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 09-01-12, 07:07 PM
  4. ●♥♥ تشتآق لگ " الـــ ع ــــافيهـ " ♥♥● ..
    بواسطة الاماراتـي في المنتدى المنتدى العام General Forum
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 09-01-12, 07:06 PM

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •