تنبيه :: عزيزي اذا واجهتك مشكلة في تصفح الموقع , فاننا ننصحك بترقيه متصفحك الى احدث اصدار أو استخدام متصفح فايرفوكس المجاني .. بالضغط هنا .. ثم اضغط على مستطيل الاخضر (تحميل مجاني) .
 
 
صفحة 1 من 6 123456 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 58
  1. #1
    عضو فضي
    الصورة الرمزية wmw_753
    الحالة : wmw_753 غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 130186
    تاريخ التسجيل : 17-02-14
    الدولة : الامارات ،، الشارجه ،،،، المدام â‌¤
    الوظيفة : طالبه في المعهد ATHS&STS
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 207
    التقييم : 12
    Array

    افتراضي رواية > كحيت كحه .. قالي صحه .. قلت ع قلبه .. رفع حاجبه فقلت له انته ..


    رواية > كحيت كحه .. قالي صحه .. قلت ع قلبه .. رفع حاجبه فقلت له انته .. جريئة>رومانسية>كوميدية

     
    بسم الله الرحمن الرحيم بسم الله الرحمن الرحيم


    فالبداية حبيت أقولكم أن في وايد أحداث من هالقصة حقيقية وشوية منها خيالية أرجو أنكم تتفاعلون مع هالقصة ، بقولكم بس عن ثلاثة عوايل .. ، والباقي بتتعرفون عليهم فالرواية ..
    " كحيت كحه .. قالي صحه .. قلت ع قلبه .. رفع حاجبه فقلت له انته .. "

    ترى الرواااية وايد جريئة




    :: عايلة البطل & عايلة البطلة ::


    أم حمد ، بو حمد "متوفي"
    حمد 26 سنة – سعيد 25 سنة – حمدة 23 سنة – عيسى 18 سنة – خلود 14 سنة – خدوي 10 سنوات
    ...................................
    أم خليفة ، بو خليفة
    خليفة 25 سنة – شيماء 20 – حميد 15 سنة – إبراهيم 10 سنوات – حامد 6 سنين – زايد 2 شهرين
    .................................
    ام راشد ، بو راشد
    راشد 14 سنة- مريم 11 سنة- فاطمة10سنوات-عايشة8سنوات-ميرة4 سنوات- سيف2سنتين


    بو حمد و ام خليفة و بوراشد أخوان ..


    ▓ الجزء الأول (1) ▓



    :: صغيرة جنت وانت صغيرون ::



    غمضت عيني أبعد .. التشويش من عيني .. وضحكت على عمري
    إذا دخل حد الصالة وشافني جذا متسدحة ومنبطحة فوق القنفات "كرسي"
    شو بيقول عني .. اخاف حد يتطنز ويعايب علي
    أوووه ما علي منهم أنا
    عندي أمتحان وأنا أفكر بهالأفكار الرجعية



    ممـــــــــ رجعية من وين يايبة أنا هالكلمة .. أحسها مال أول
    أأأوووف خلني اذاكر احسن لي
    آآآآآآآآآآآآآآآآه مليت من المذاكرة.. الله كاكاو خلوني احلي
    بطلت الكاكاو اللي حذالي (الباتشي) ودخلته لحلجي
    اللي احسه صار حلو من بعد الملح " بريجي "من المذاكرة بصوت عالي .. لفيت الصفحة اللي بعدها و قريت بصوت عالي كالعادة يوم أذاكر


    "" وكان لينين وستالين ، موسيليني و هتلر ، من الأشخاص الذين نشروا الديكتاتورية وأسسوها ""
    حطيت ايدي اليمين على خدي وطرت بعالم ذكريااتي لورى .. يوم كان عمري خمس سنوات
    يا زينها والله من أياام .. روووعة


    >> قبل 12 سنة "أيام الروضة


    رن رن رن


    خلود :: يلا خلنا نطلع للفسحة .. أخاف يآخذون البيت مال الدري اللي في الساحة
    موزة :: سيروا بروحكم نحن أصلاَ اليوم زعلانين منكم .. وما نرمسكم ( وسوت أخطر حركة بهاذيج الأيام حطة ظفر الأبهام في حلجها لتحت يعني أنا أخاصمج )

    خلود :: هييي (شهقة) وليش .. أصلااً نحن ما سوينا لكم شيء .. وبعدين أنتي و منو ما تكلمونا
    مزون :: أنا بعد ما ارمسج (وسوت حركة أنا أخاصمج) .. وها شوفي بعد أنا ما أكلمج ..
    خلود :: لا والله .. والله بخبر عليكم .. انزين
    موزة :: وأن شاء الله لمنو بتقولين
    خلود (ولمعة تبين بعينها) :: بخبر عليكم علوي وحسن
    موزة :: عاادي (سحبت ذراع عزوز) وعزوز ويانا ، ما تقدرون تسوون شيء
    عزوز كان ضايع بالحوسة :: أنا .. ؟ شو السالفة ..؟
    مزون :: مالي خص .. أنا .. لا تخبرين حسون ..(نزلت راسها بفشلة)


    موزة :: سيري سيري لعلاوي وحسوون .. خلنا نشوف كيف بيلعبون معااج
    خلود :: انزين بسير .. امممه
    (
    طلعت لساني لهم مغتاضة .. نحن كنا شلة ما في أحلى منها ..


    وكل يوم نقعد فالبيت اللي فوق الدري مع المرجحانة في الساحة .. "لعبة"


    ونآكل هناك ونسولف وندق على الطاولة.. أغاني .. طبعاً .. كنا قروباات أولاد وبنات 3 أولاد و3 بنات ..
    أنا و علووي
    مزون و حسن
    موزة وعزوز
    طبعاً كنا بهالترتيب لأن كل بنت وياها اللي يقرب لها بس من بعيد شوي ..
    إلا أناا ..
    ما كنت أعرف شو صلة القرابة اللي بيننا .. هل أصلاً في قرابة وله لاا ..
    ما أدري .. ؟!! )


    سرت ماشيه صوب حسن وعلووي ..
    وأحس ان أثنيناتهم في قلبي .!!


    ما كنت أعرف معنى الحب ، اللي أعرفه بس أني من دونهم أنا ولا شيء
    وأني احب أسير الروضة بس عشانهم ..
    وأمي ما تأمن تخليني في الروضة وتسير البيت بداية الأيام
    إله يوم تيلسني ما بينهم ..


    لأني أرتااح لهم .. لأني بكل بسااطة
    ..
    ..




    ..
    ..
    حبيتهم لكن من دون ما أدري ..


    مسح "حسن" على شعري القصير اللي واصل لين أذوني كان واايد قصير بس فراولة .. يعني شوي طويل من ورى :: شفيهم الحلوين .. زعلانين ، تبين حلاوة
    "
    خلود" :: لاا .. بس موزوه ومزون وعزوز .. مخاصميني
    ابتسم لي بكل رقة وايده بعده تمسح على شعري "حسن" :: ما علينا منهم ، أهم شيء أنتي لا تزعلين
    أوكي يا نونو
    يت اييد أقسى أشوي من أييد حسن و شلت ايد حسن من شعري و حط ذراع ايده اليمين على جتفي " علاوي " :: أف تراك لوعت لي جبدي كم مرة قلت لك لا تلعب بشعرها، ويلا تحركوا خلونا نلعب اليوم بألعاب ثانية غير البيت مال المريحانة ..
    "
    حسن" :: حشى كليتني
    "
    خلود" :: أحسن لأن أنت أصلاً لازم تسير ويا مزون بس
    "
    حسن" :: أنزين مو لازم بس أسير وياها
    مد ايده " علي" وقعد يلعب بشعري ويلعب (بالنافورة أو النخلة اللي بشعري :: يعني رافعة شعري القصير لفوق) :: اللحينه أنتي ليش مسوية اليوم نافورة بشعرج
    "
    خلود" :: ماما ما قدرت تسوي لي عمبوصتين (شباصتين) لأن نحن أمس فليل انتقلنا لبيت يدي ويدتي .. بنسكن فبيتهم .. لين ما يخلصون بيتنا يعني سنتين ..
    "حسن" :: انزين وين بيتكم اللحينه .. قصدي بيت يدكم
    "
    خلود" :: في الــ ***** .. .. صوب بيت *** اللي فصفنا
    "
    حسن" :: أهاا
    "
    علي" :: أنزين حسون أنت سير ألعب (لعبة الميزان : طرفين ييلسون فيه وواحد يرتفع والثاني ينزل ) هاك الجهة وأنا و خلود أهنا
    "
    خلود" :: ليش اثنينه بنفس الجهة
    "علي" بكل غلاسة ... :: لان حسون أمتن مني ومنج بشوي
    "
    حسن " :: أنزين أنا بسير هاك الصوب .. بس أعرف أني أصلاً أمتن عن وزنك بس 7 كيلو
    ..
    ..
    يلسنا انا وعلاوي بنفس الجهة .. وحسون بالجهة الثانية و بالزور قدرنا نلعب مع اختلاف الأوزان ..


    اللين .. ما علاوي قالي انزل اول و حسن بعد نزل وهو زعلان من علاوي وغلاسته له .. نزل علاوي ..


    وصار اللي ما كنا نحسب أنه بيصير ..
    تحرك حسوون تحت الميزان بنفس الوقت نزل الميزان على رااسه
    ..
    ..
    هو طاح على الأرض .. وأنا صرخت وصحت من جهة ثانية ..


    ركضوا معلمات الروضة اللي كانوا يتريقون حذالنا وشافوا الحادثة اللي صارت ..


    كنت واايد واايد واايد زايغة .. أول مرة أشوف دم واايد يطلع من راس حد
    ومنو هالحد
    حسن ربيعنا ..
    ما اقدرت ارمس مع أي حد .. ومن الصدمةاللي صارت لي .. تمسكت بذراع علاوي وبحضنه ارتميت و انهرت بالصياح
    وكنت أقول :: مااااااااااااااماااه .. أهىْ أهىْ مااامااا .. أبي ماما .. أبي أروح البيت
    ..
    ..
    كنت واايد أصيح ..


    و لين اللحينه أصيح
    بعد ساعة بالضبط رجع لنا حسون وهو لاف راسه .. ما كانت موجودة السيستر فلفته له الأخصائية
    وما كان أصلاً الجرح عميق .. بس نحن اليهاال نكبرها في بعض الأحيان
    ..
    تراضينا مع مزون وموزة وعزوز ..


    لأن مزون ما قدرت تتحمل ما تتكلم مع حسون و كان لازم تعتذر له و تقوله أنها آسفة
    ..
    ..
    كان دايم أحلى أولاد الروضة هم ثلاثة ..
    عزوز >> الأشقراني اللي عيونه خضر
    حسون >> الوسيم بهداوته وطيبته وابتسامته .. والبنات فالروضة خاقين عليه بس مشكلته .. شوي طويل .. وجتوفه من هو صغير عريضة
    علاوي >> حلو وابتسامته تذوب الصخر .. (ما شاء الله .. عن أحسده) .. كل شيء فيه أسود بأسود " اقصد شعره وعينه .. وحنطااوي ..


    وغماازته اللي على خده الأيمن .. وشطااانته .. هي اللي مخليه الكل يتخبل عليه وبالأخص "أنا"


    كنا نحن البنات الثلاثة .. مثل ما يقولون الأنسب لهذينه الثلاثة الأولاد ..


    لأننا مرتبات .. وحلوااات .. والوحيدات اللي شعرهم نااعم من دون استشواار " طبيعي" هع وقاصين شعورهم >> على الموضة هاذيج الأيام<< وملابسنا طبعأ مخالفة الروضة ومب مخلين نشاط فالروضة مب داخلين فيه .. وخاصة الغناء .. >> أيام أبلتنا مال موسيقى مال الروضة أحسها اللحينه عيوز وايد
    مرت الأياام ..
    ومرت
    ومرت
    وأنا فكل يوم قمت أتكلم فيه عن ولد عمتي اللي يكبرني بسنة وولد عمي اللي بنفس عمري لكن اثنيناتهم كانوا من روضة ثانية ..
    وعلي يتضايق من هالشيء لكنه ساكت براحته ..
    مثل ما يقولون "الهدوء ما قبل العاصفة"
    كانت خقة الأولاد هاذيج الأيام أن اللي يقدر يقلب عينه للون أبيض كامل
    يعني هو البطل والمفضل عند الكل
    وطبعاً محد يقدر يسوي هالحركة إلا ربعي الاولاد مال الروضة هالثلاثة
    ..
    هع هع امحق ..


    وانتقل علي واختفى من صفنا لصف ثاني ومن بعد أسبوع ..انتقل لمدرسة ثانية ..
    وداراً درى وداراً ما درى ..
    تناسوه اللي حوالينا وخاصة الشلـــــة البنات و عزوز وحسن
    ..
    ..
    ..
    ..
    لكن
    ..
    ..
    ..
    ..
    أنا ما نسيته
    >>
    اللحينه .. بالصالة وانا منسدحة
    صدق والله لين اللحينه أذكره كم مرة حاولت أعرف هو الحينه وينه .. أو وين عايش .. أو شو أسم أبوه أو قبيلته .. بس ما شيء فايدة ..
    آآه .. أبى أشوفه بس لمحة
    لمحة وحدة بس .. "كرمال" أيام زمان .. على قولة أخواننا السوريين
    أكيد صار أحلى صح ..؟!!
    أكيد غمازته كبرت أكثر .. وابتساامـــــــتــ
    ::
    بوووووووووووووو
    طاحت الكتب على الأرض والقلم بعده يتدحرج لين ما وصل عند ريله ..
    "
    خلود" :: حسبي الله عليك زيغتني
    "
    سعيد" :: أحسن
    طالعته بنص عين
    "
    سعيد":: عسب مرة ثانية ما تسرحين بالمذاكرة .. وبعدين قومي لمي عمرج وعدلي يلستج ..


    شو هاليلسة بعد ..
    عدلت يلستي ومن فشلتي من أخوي .. بغيت أغير هالموضوع :: أنزين سعيدوه أباك توديني البحر .. أنا مهمومة .. وحزينة .. ومكتئبة .. و متضاايـــجـــة ومـــــ
    "
    سعيد" :: خلاص خلاص ، عرفت شو فيج .. حشى مب حالة نفسية فيج ، خلصي الامتحان أول ويوم بتخلصين ازقريني .. أنا بدخل غرفتي
    شفته بنص عين " خلود" :: لا يكون تسير يمين وله يسار .. والله اخبر عليك امايه
    "
    سعيد" تكلم بنبرة أقرب للحزينة .. كالعادة يوم أذكر له البحر :: لا تخافين ما بشرد .. أنا بعد ابى اسير للبحر .. و أبعد عن عيني لياليي السهر
    "
    خلود" :: يا عيني على اللي يقلدوني .. أونهم يبون يصيرون شعراء مثلي
    كفخني "سعيد" على راسي على الخفيف :: انتي اللي قلدتيني هب أنا .. مالت ..
    أنا بسير الغرفة ويوم تخلصين مذاكرة .. زقريني ..
    "
    خلود" :: من عيوني .. الشيخ سعيد
    ..
    ..
    كنت برد لخيالي حول " علي " لكن سمعت صدى أخويه سعيد من بعيد يقول :: غصباً عنج شيخج
    ..
    ..
    ابتسمت بحيرة ، ما أدري متى أخويه بيرتاح من جفى الأيام معاه، الدنيا متعبته
    وهو فبداية عمره وسنينه، بعده ما لحق يتخرج من الثانوية ، سار وداوم في الاتصالات
    لأجل بس يكوّن عمره ويجهز بيزاته ، ويخطب البنت اللي تمناها لعمره ..
    ..
    ..
    ما بقولكم قصة هالبنت اللحينه ..


    وما بقولكم بعد كيف عرفت عن هالبنت .. إلا بالجزء اليديد ..
    ..
    ..
    شليت كتاب التاريخ، ودخلته ف(شنطتي) اللي أحس عمري لاعت جبدي منها فصل كامل شالتنها، ويوم خذيت لي شنطة مدرسية يديدة ، أنقص الحبل"أو السير" مالها ..
    قمت أقلب محتويات مقلمتي، أشوف كم من قلم أنسرق اليوم، و بأي ألوان الأقلامة اللي انسرقت ، عسب آخذ لي أقلامة يديدة، وكنت متأكدة 100% أن المحاية "المساحة" بتكون مختفية من المقلمة، لأنها في حصة الرياضيات لازم تختفي وتضيع أو تنأخذ بدون قصد (أو بقصد فبعض الأحيان خخ) ..
    رديت شنطة المدرسة فمكانها الأولي "الصالة بالطبع" لازم أخرب من شكل الغرف ما ارتاح .. >> فوضوية .. <<
    وطرت لغرفتي ألبس عبايتي .. هع هع .. طبعاً ما بدلت طلعت بالجينز الأزرق الغامق والتيشيرت الأصفر .. ولبست النعال الأصفر الفسفوري" سبورت" .. ولازم شوية جحال وشوية جلوس .. وطبعاً ما أخلي أساور فسفورية .. " مخالفة time " .. هههههههه
    و رشة عطر من ديور .. شليت شنطتي الطويلة مالة السلاسل أصفر .. ناوية على شر ، و علقت البلاك بيري على رقبتي ولبست عباتي و شيلتي حطيتها على جتفتي اللين ما نطلع ..
    ..
    ..
    وقمت أركض لدرجة أني ما أعرف أي غرفة وصلت وأي غرفة دخلت .. من كثر ما مستعيلة على الطلعة .. ومن كثر ما متحمسة بغيت أدخل مجــــلس " الرياييل"بس أندعمت فأخوي عيسى ، لدرجة أني أحس بأن خشمي صار مثل توم وجيري مفعوص .. لكن ما عليكم سليمة .. طبعاً يوم صدمت ف .. عيــسوه ، كان البااب شبه مفتوح ..وأول ما اندعمت فعيسوه يودني من ذراعي وجتوفي ، ووقفني ما شاء الله عليه أخويه من وين يقدر يستقوى وهو ضعيف ما ادري ..


    عيسى/ ها ها وين سايرة أن شاء الله
    خلود / بدخل لااه .. أبى أيلس فالميلس أتريه فيه سعيدوه ..
    عيسى /سعيدوه فالسيارة .. سيري له جان تبين هناك
    خلود .. قمت أوايق وأتطالع منو يمكن يكون في المجلس / أتخبرك منو داخل .. حد من خيلاني .. وخر بسلم عليه .. وخر
    عيسى / أنتي بلاج ماكله قرصج ني .. مثل ما تقول يدوه
    خلود باستغراب / ما بلاني شيء .. أنت شبلاك .. بس بسلم على خيلاني
    عيسى يدقق بعيوني / أرتاحي .. واحد من ربعي داخل
    خلود باستعباط ومصخرة / انزين منو منهم بأتعرف عليه
    أول ما أحمرت عيون عيسوه جان انطق بخوف و بسرعة / والله ما اقصد بس أبى اعصب بك
    عيسوه بجدية/ أتحراج بعد ، كنت بكسر ضلوعج
    خلود / انزين بس عسب اشبع فضولي انا ما اشوف حد داخل .. ما ينبان لي شيء وينوه هاذا ربيعك
    عيسوه / أف منج هذا الله يسلمج فالحمام يغسل ايدينه من بعد الفوالة "الفالة والسفره"
    خلود / انزين سير له ، اسمع صوت باب شكله ظهر
    عيسوه / انزين خبري سعيد بأن حميد داخل و يسلم عليه
    ..
    عورني بطني وحسيت قلبي يدق ..خلود / آها .. سير له ، أنا بخبر سعيد .. باي
    عيسى / باي
    ..
    ..
    ..
    سرت وخطواتي تهزني
    آآه فديته وفديت طاريه ..


    فديت اللي يالس فميلـــــــسنا ..
    آآي .. بطني تعورني واايد







    ارفع راس الخيانه بسكةالراحلين يسقط الحب و تعيش الخيانه آفترقناءوبتسم ذاگ القوادâ™،.
    twitter :@garishobh1

  2. #2
    :: عضوية VIP ::
    الصورة الرمزية مفنود
    الحالة : مفنود غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 127583
    تاريخ التسجيل : 15-11-13
    الجنـس : ذكـر
    المشاركات : 432
    التقييم : 164
    Array
    MY SMS:

    سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم

    افتراضي رد: رواية > كحيت كحه .. قالي صحه .. قلت ع قلبه .. رفع حاجبه فقلت له انته ..


    حلوه الروايه ...
    معليش بس التوقيع فيه كلمه "القواد"
    ترا معناها وصخ امسحيها احسن ^^





    people change
    memories don't







  3. #3
    عضو فضي
    الصورة الرمزية wmw_753
    الحالة : wmw_753 غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 130186
    تاريخ التسجيل : 17-02-14
    الدولة : الامارات ،، الشارجه ،،،، المدام â‌¤
    الوظيفة : طالبه في المعهد ATHS&STS
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 207
    التقييم : 12
    Array

    افتراضي رد: رواية > كحيت كحه .. قالي صحه .. قلت ع قلبه .. رفع حاجبه فقلت له انته ..


    ..
    ..
    ..
    مديت ايديني لبطني احاول اخفف الألم اللي فجأءه وصلني من مجرد ما عرفت
    أنه فبيتنا .. وقفت فمكاني فجأة أفكر فالحوش "أو الحوي أو الليوان أو المساحة بين البيت والباب الخارجي" بصوت عالي / يعني شو بيصير لو رديت لداخل مرة ثانية
    رد علي بعد ما طاح قلبي اللي كان فبطني لقاع ريلي / ما بيصير شيء .. بس بنتأخر على الطلعة
    لفيت ببطئ اشوف منو اللي رمسني.. زغت يكون حميد ../ سعيدوه
    تأفف ورد علي بغيض "كالعادة" / سعيد لو سمحتي
    خلود ببرود/ مبــّطي .. أناديك بسعيد .. أنت سعيدوه وبس
    سعيد/ خليج من هالاسامي اللحينه خلينا نروح .. كافي اني في حياتي مليان جروح
    ..
    خلود/انت بلاك اليوم مع هالشعر
    سعيد هز كتوفه بعدم مبالاة / ما أدري .. يلا جدامي على السيارة
    خلود/ انزين عيسى يقول أن حميد ولد عمتي داخل ..و يسلم عليك
    عطاني سعيد مفاتيحه وقال/ سيري دخلي السيارة أنا بسلم عليه وبيـيلج
    لويت حلجي لان ما في شيء عيبني من رمسته/ انزين
    ..


    ..
    ..
    بعد 15 دقيقة يعني ربع ساعة
    في السيارة
    ..
    ..
    .../ اييه اييه فتحي الدريشة .. يالسودة أيه فتحي الدريشة


    ..
    لفيت ويهي أشوف شو هالصوت المزعج على يميني ..شفت ثوب بيضه و ويه متلصق بجامة السيارة صوبي .. نقزت بجسمي كله صوب السيارة (جهة اليسار صوب المقعد السايق) وحركت الجير(أو هاللي يحركون السيارة فيه حرف
    pو غيره >> ما أعرف اسم ثاني له .. ههه) تحركت السيارة لورى .. وأنا ارتجف زايغة السيارة تدعم بالجدار ..سمعت صوت .. "طرااااااااااااااااااااااااااااااخ" ..
    ..
    ..
    اكيد بتقولون هااي اندعمت صح ..؟
    !!
    ..
    ..
    انا بقولكم لا ما اندعمت بس هالصوت كان صوت باب السايق يتسكر .. اللي شفت ثوبه الابيض دخل ووقف السيارة .. وبين السيارة والجدار 10 سم بس
    ..
    يعني كنت بموووت
    الحمدلله أني لين اللحينه حيه .. خذيت نفس .. وتذكرت النيرس اللي دايم نعيب عليها فالمدرسة
    يوم تقول لنا إذا صار لكم حادث لا سمح الله .. خذوا لكم شهيق وزفير ..
    و كنا نقول ما بيصير لنا شيء
    .. :(
    ..
    ..
    ..
    المهم في ها الوقت
    خذيت شهيق ( يعني آخذ هوااء من خشمي ) لدرجة حسيت ان خشمي طلع صوت >> فشـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــلة
    و سويت زفير (يعني اطلع الهواء من حلجي) لدرجة اني كنت احس عمري جني اتفف وابالغ أو أني
    حرانة واحاول انفخ عسب ابرد لعمري .. ضحكت لعمري .. على هالكلام اللي بيني وبين نفسي وما انتبهت منو كان يالس حذالي إلا يوم ... ؟
    !!
    .../ بسم الله الرحمن الرحيم .. اللهم سكنهم بمساكنهم .. أيه انتي بلاج ..شكلج بتربين بعدين تضحكين .. شو صار فيج
    لفيت ويههي وشفته .. ومت من القفطة >> لا تخافون مب حميد/ رشووودوه
    راشد /ليش شايفة حد غيري .. ماالت
    خلود لفيت ويههي لجهة الثانية /أف ردينا على الضرايب .. يا ويهه المصايب
    راشد /ليش .. أنا البريء تقولين عني ويهه المصايب ..
    خلود /هي .. والدليل اللحينه ..يوم كنت بموت
    راشد يتطنز ويعيب عليها بخبث / تراني أشوفج بعدج حية .. ما تغير منج شيء
    خلود بذكاء / أدري انك تقصد أني حية مثل الثعبان يا الأهبل
    راشد / ويهالويه .. أنا في سؤال واحد بس محيرني بهالدنيا كلها
    خلود بتكبر /قول .. وأنا بجاوب لك .. تراني شاطرة
    راشد /أنتي ليش دحيحــة ..؟!
    ".. دحيحة يعني أنساانة شاطرة ومصرية وكل شيء .. هع "
    خلود/ شو تقصد
    راشد يبتسم بخبث /أن أمج مصرية .. فأنتي بعد صرتي مصرية .. هههههههههه .. طبعاً مع كل احترامي للشعب المصري الطيب
    ..
    خلود/ والله جان عدتها مرة ثانية بقول لأمي أن قلت عنها جي .. وعاد أنت شحي .. وهي شحية .. وأنت عاد تعرف الشحيين اللي يغيرون الناس من أصلهم شو يسوون فيك ..
    راشد باستسلام /أنتي كريهة ..
    خلود بوناسة / وانت كريهه أكثر
    ..
    راشد /مالت بس .. بااااااااااي
    خلود /فكــــــــــه أنزين ما بشوف ويهك (طلعت لساني) أمــــــــــــــــــــــــــــمــمه .. باي
    دخل سعيد السيارة وهو مستغرب /بلاج أنتي و رشودوه .. وليش السيارة رااده لورى ..
    لبس سعيد حزام الأمان و تكلمت خلود /ها رشودوه .. زيغني .. يوم


    .................................................. ........................................
    .................................................. .............................................
    .................................................. .................................................. ..
    .................................................. ..................................... عاد لين ما هددته أني بقول لماما جان سكت ويبلع لسانه .. و يشرد هالخواف ..
    سعيد /ههههههههههههههه .. عاد أنتي عطيتيه فرصة .. خذيتيه بشراع وميداف .. ما عطيتيه فرصة يبرر غلطته .. مسكين والله ما يسلم من لسانج
    ..
    خلود /والله محد قاله يخلي دوبه بدوبي أو أنه يصير شوكة ببلعومتي .. فقلت أرويه شغله عدل هالسبال ..
    سعيد /خخخخ .. والله أنتوا تضحكون .. ليش لين اللحينه تقولين له سبال . ..
    خلود فتحت عينها و اندمجت بالرمسة .. ولفت لأخوها بالسيارة بالكامل / يا بوك من كثر ما يآكل موز .. ما شاء الله عليه .. قلت يمكن يكبر .. يشبع من هالموز .. بس حشى ما يشبع منه ..
    تدري ..
    سعيد يقاطعها / .. اشكثر ترمسين ..
    خلود زعلت /خلاص عيل ما بتكلم و ابقى أنت ساكت انزين .. ماالت
    سعيد مات ضحك عليها بسرعة تزعل وترمس وايد / لا ما أدري يلا عاد كملي أبي أعرف شو سالفته ها رشوودوهـ
    خلود ردت نفس قبل شاده حيلها بالرمسة /أقولك الأسبوع اللي طاف ماما قالت بتخلينا أنا و خدوي بيت عمي بو رشود عسب هم بيسيرون يتشرون خضره وفواكه وبييون وبيآخذونه من الـــــ........"اسم المنطقة اللي ساكنين فيه بيت عمامهم " .. حمد نزلنا حذال بيت عمي ودخلتنا الشغالة لغرفة مريوم.. و خدوي سارت لفطوم وعواش تلعب معاهم .. أنزين وأنت تعرف أن غرفة رشود و مريوم هي نفسها
    لأنهم بغرفة وحدة أقولك .. بدون ما أدري يلست على سرير رشود .. وأنقز لك من السرير و اوقف لك فوق الأرض .. و مريوم ميتة ضحك علي .. تعرف شو
    سعيد يجاريها بالرمسة ويضحك على الموقف /ههههههه شو
    خلود / قعدت على أغراضه الوسخ .. سيدسات فوق الوسادة وكتبه .. اتخيل كتبه مفروره فوق البرنوص واللحاف .. و سفرته و ثوب مقلوبه .. يع يع .. كانت غرفته مقززة بكل معنى الكلمة ..
    ومريوم قالت لي ما شفتي شيء أونه جي هو منظف مكانه عسب اني بيي بيتهم قالت لي أونه نظف بس هو خل البرنوص فوق الوساخه .. قلت يا خلود شيلي البرنوص عسب أشوف شو الوساخة الصدقية اللي تتكلم عنها مريوم .. يوم شليته تعرف شو شفت ..
    سعيد /خخ لا ما أعرف شو شفتي .. ؟!!
    خلود / قشر موز .. أونه مآكل كل هالموز خلال ساعة وحدة .. بس .. عسب جي هو دب
    سعيد /انزين أنتي بعد دبه
    خلود /لا والله على الأقل أن وزني طبيعي وأضعف عنه .. بس حميد أضعف مني .. و رشودوه امتن عنا .. المهم تعرف حسبت كل قشر الموز .. عسب أعرف هالسبال كم موز فالساعة يآكل
    ..
    سعيد باهتمام /وكم قشرة موز حصلتي
    خلود / اتخيل 30 قشرة موز . .. . زين ما طاح فالمستشفى
    ..
    سعيد /صدق أنه سبال .. ما شاء الله .. 30
    ..
    خلود /صدق والله 30 جان ما تصدقني أسال مريوم ..
    سعيد / ماعليج مصدق مصدق ..


    ..
    ..
    بعد دقايق
    ..
    ..
    سعيد /يلا خلنا ننزل .. للبحر وصلنا
    ..
    ..
    نزلنا لبحر معيريض .. الله والبحر عااد >> لا تعيبون علينا .. حدنا عاد فرأس الخيمة
    ..
    بس والله حلو .. لأن جونا حلو و لله الحمد ..


    ..
    ..
    أنشغل أخوي سعيد بمكالمة .. ربيعه بالدوام متصل عليه .. هذا اللي فهمته
    وأنا سرحت لعالمي الخاص
    ..
    عالم ما به غيري أنا وهو ..
    فديته وفديتني وأديت كل اللي يتفداني ..
    خخخ


    ..
    ..
    رجعت ظهري للسيارة .. و نظري أختفى مع حد البحر مع السماء
    اللي يسموه (الافق
    .. )
    ..
    ..
    تذكرت أول ما عرفت أني احب حميد
    ..
    كنت مع ربيعتي في الصف السابع


    ..
    هجور /يااي فديته أحبه ، أموت فيه
    خلود /منو بعد هالمرة
    ..
    هجور /منو غيره راشد الخاصوني طبعاً .. واي واي بيغمى علي يودوني .. شفته أمس بالميدان وااي يخبل .. خلاص هاذا ريلي .. جان خطبني بوافق على طول .. ما يحتاي تسألوني .. قولوله موافقة
    ..
    خلود /عاد مب لهالدرجة تحبينه .. تتخبلين .. جذى .. أذكرج رزينه ..
    هجور /أنتي أصلاً ما تعرفين شو معناة الحب
    ..
    خلود /صح شو معناة الحب
    ..
    دخلت وحدة أسمهاشيخة /آآه يا الحب .. عذاب
    خلود باستغراب / تحبين صدق
    شيخة /هي
    خلود مصره /صدق صدق .. متأكدة
    شيخة /هي والله أحب ولد خالتي .. و بيتهم يدام بيتنا .. كل ما يطلع للمسيد أو لربعه أراقبه من جامة غرفتي .. والله يهبل ..
    ردت هجور اللي تقرب لشيخة /يع أصلاً هو ما حلو .. بس يمكن اشويه عيونه كبار و تلفت بس
    شيخة /أنا ما حبيته عسب جي أنا .. أنا حبيته عسب اخلاقه وتعامله معااي .. والله فن هالأنسان وذوق وكل شيء ..
    يودت ايدي فجأة وأنا عاد سبحت بعالمها .. كملت شيخة كلامها يوم قالت / أتصدقين عااد خلود دايم أحس أني أبى أشوفه أو أني أبى أسمع صوته .. أو اشكيله همي .. واستحي جان كلمني .. و أعشقه يوم أسمع اسمي على لسانه واتمنى يذكر اسمي مرة ثانية بكلامه .. وبعد يوم كنا يهال كله يدافع عني ..
    ..
    أنا من هنا .. بديت أدخل عالم الحب
    ..
    حب مراهقة .. بنفس الوقت حب حقيقي ..
    حبي أنا كان مدموج من هالشيئين
    ..


    ..
    وشويه شويه .. من مسلسل لفلم لرواية
    ..
    لقصص واقعية نسمعها من حولنا ...
    تعمقت بكلمة حب أكثر
    ..
    ودخلت عالم العاشقين .. و حبيت .. أول شخصية توافرت كل المتطلبات فيها
    ..
    ..
    قلبي الــحنون "حميد
    "
    ..
    ..
    يوم افكر انا ليش حبيته
    ..
    اذكر كل الأوقات اللي قضيناها مع بعض ايام طفولتنا
    أذكر .. أخلاقه اللي تجذب كل فرد من بنات عمامي وعماتي ..
    أذكر يوم يتكلمون أهلي وقت الغدا والعشا و أوقات ثانية عنه ويمدحون معدنه وأخلاقه وهو بعده بسن يافع وصغير ..
    أذكر و للـأسف .. "أختي حمدة" .. يوم تقول سوالفه حذال الكل فالبيت يوم تييب مواقفه من اخته شيماء ربيعتها وبنت عمتها الروح بالروح ..


    ..
    ..
    ويمكن هذا هو السبب الرئيسي و الأساسي اللي
    خلاني أكون عاشقة حميد
    ...
    أو أسيرة عيون حميد
    ..
    ..
    ..
    وفمكان قريب مني بالحيل
    ..
    كان سعيد توه يغلق المكالمة .. ويوقف حذالي مسند ظهره لسيارته الميرسدس البيضا .. اليديده ..
    و يغوص هو الثاني لعالمه الخااص جداً .. واللي ما عرف عنه إلا أناا .. من دون ما هو يعرف طبعاً ..
    وأختي حمدة الكبيرة ..


    ..
    ..
    كان يتخيلها .. حذاله .. بقربه .. قريبه من أنفاسه
    ..
    لكن
    ..
    هو فمكان وهي فمكان ..
    كان يتخيل شكلها .. هو صح شافها ست مرات إلى ثمانية بس بشهرين .. لكن على السريع وكانت لابسه وقايتها وعباتها .. بس كان يقدر أنه يحفظ ملامحها ..
    وريحة عطرها .. اللي دخلت لقلبه بسرعة مثل صاحبته ..
    ...
    هو كان خايف أنها تطير منه وتتخرج من الثانوية
    ..
    ويخطبونها الغرب .. وتوافق عليهم .. لأنها صدج صدج جميلة .. وشخصيتها وايد حلوة إذا كانت كزوجة ..
    صح أنها دلوعة امها بما أنها الوحيدة البنوتة .. وصح أنها ما تعرف تطبخ وتنظف وتكوي وتغسل ملابس ..


    >> "شو الفايدة عيل خخخ" <<
    .. وتتشرى أي شيء يخطر على بالها .. وما تهتم بقيمة شيء .. لكن كل شيء يرخص لعيونها


    ..
    ..
    ما دام
    أنها بيوم من الأيام بتكون شريكة حياتي .. وحبي
    ..
    أم عيالي


    ..
    قام سعيد يرمس عمره بينه وبين نفسه
    /
    هالأسبوع بالغلط سمعت خبالها مع أختي .. يوم رفعت التليفون "الموبايل " عن أختي وهي تسبح
    ..


    ......../ واي فديتج .. يا احلى حمدة فاالعالم ..ما أظن أنج تزعلين من شيومتج .. ليمونتج صح يالغالية ..
    يلا عااد سمعيني صوت ضحكتج الرناانة .. اللي يحبها قلبي
    ..
    سعيد / هههههههههههههه
    ..
    شيماء ببرود / منو أنت ..؟!
    سعيد / أنا سعيد ولد خالج .. شحالج شيماء
    شيماء / الحمدلله بخير .. "وعسب ما تعطيه أي فرصة ثانية قالت" سعيد
    سعيد /هلا حبيـــــــــ ... قصدي هلا يا بنت عمة سعيد
    شيماء /أنا بسكر اللحينه يوم بتشوف حمدة قولها أني دقيت
    ..
    سعيد /أوكي .. ما يصير خاطرج ألا طيب
    شيماء /لا تنسى
    سعيد /لا أفى عليج الغلا ما أنسى ..
    شيماء / أوكي باي
    سعيد /باي الغلا


    ..
    ..
    لفيت ويههي لسعيد اتأمل ملامحه زين ما زين
    ..
    واايد نتشابه بس هو أبيض عني .. بشوي ... حتى ما يتلاحظ الفرق بيننا


    ..
    رجعت عيني للبحر وأنا أتفف
    ..
    شو هالحالة اللي نحن فيها .. أنا من صوب طايحة وأخوي من صوب ثاني
    ..
    هو يحب شيموه وأنا أحب أخوها حميد
    ..
    والله حاله .. يعني ما بغينا اللحينه
    إلا نحب هالأثنين .. مالت بس على حظنا انا وأخوي اللي عقنا عند اثنين اخوان
    المشكلة .. أثنيناتهم أخوان .. وأثنيناتهم ما يعرفون أن نحن نحبهم وهم ما يعرفون أنا نحن نحبهم
    ..
    ..
    والله أمواج البحر اليوم صايره حلوه .. جنها حاسة فينا
    ..
    واللي فقلبنا ..
    نقلت نظري للي تحتنا حذال الشاطىء الموجود .. وشفت الناس والعوايل والشباب والبنات
    اللي موجودين هناك و يالسين ..
    معقولة اللحينه من كل عايلة أو جروب شخص منهم يحب
    ..


    ..
    من الملل ومن كثر ما أنا فاضية قمت اخمن منو اللي منهم يحب ومنو منهم لااه
    ..
    وإذا يحب .. هل حبيبته أو حبيبها و ياهم وله لاا
    ..


    ..
    أشوي وله أسمع صوت ميحد حمد
    ..
    دخل لطبلة أذني .. بصوت اقرب لهمس وصوت ناعم خفيف ..
    محد يروم يسمع الصوت إلا اللي واقف حذال السيارة شوي ..


    ..
    ..
    ويلست أتخيل الأغنية وأنا مع حميد
    ..
    أو أن حميد يهديني هالأغنية .. يا سلاام


    >> قصوري بعد << تعرفون ليش لأني أذكر أن حميد يوم كان صغير ما كان يحب
    يسمع أغاني .. أونه كل يسمع اناشيد ..
    .. أو يشوف مسرحيات .. وأغلبها لطارق العلي << فننااااااااااااان
    ..
    ..
    بس ما يندرا اللحينه يسمع أغاني خليجية وله لاا
    لأني متأكدة 100% أنه يسمع أغاني أجنبية
    ..


    ..
    ذكروني بعدين أقولكم مصادري الخاصة باللي ييب لي معلومات عن حميد
    خخخ
    ..
    أنزين .. وقمت أذكر آخر مرة يوم عيسوه كان يقولي أن حميد داخل الميلس .. كان خاطري اسير اسلم عليه .. بس استحيت .. خخخ
    خلود /سعيد .. منو شفت فالميلس
    سعيد /تراني شفت حميد وربعه
    ..
    خلود /أآها .. منو يعني
    سعيد /سلطان ومهند و ...
    "قلب قلب وين وين
    غايب علينا يومين"
    خلود ..أشرت لفونه /موبايلك يرن .. رد
    سعيد /آلو
    ..
    ام حمد تصيح /هلا أمي .. تعال خذ اختك خدوي المستشفى
    سعيد /ليش عسى ما شر ..
    ام حمد /طايحه من فوق الكبت .. اللي فبيت جيرانكم .. يا حسرتي عليج يا العنقود
    سعيد كرر كلام امه يحاول يستوعب/طايحه من فوق الكبت .. اللي فبيت جيراننا .. وليش ..؟1
    أم حمد /ما أدري .. بس أنت تعال اللحينه .. أـخوانك محد .. وأنا بروحي .. والبنت أحسها بتموت
    سعيد /أن شاء الله ..


    ..
    ..
    سكر تليفونه و أشر لخلود تدخل السيارة
    ..
    فجأة خلود ضربت رأسها / أويه لا يكون خدوي مطيحة عمرها عسب جي
    سعيد باستغراب /عسب شو ..؟!
    .. هع time’s up .. الوقت أنتهى .. لأول جزء
    هاذي كانت بس البداية .. هع ورانا أشواط مع الأجزاء الثانية ..


    # ليش خدوي مطيحة عمرها .. و شو خطورة إصابتها ..؟!
    # هل حميد بيعرف أن خلود تحبه .. و منو من أخوان خلود بيعرف انها تحب ؟!
    # هل شيوم تعرف أن سعيد يحبها .. وإذا تدري .. ليش ما تبين له موقفها من حبه لها ..؟!
    # راشد .. شو دوره بالقصة .. هل بيكون شخصية بارزة أو لا ..؟!
    # علي ليش انتقل فجأة لصف ثاني و أنتقل من المدرسة بكبرها وبعدين اختفى .. هل يا ترى بيرجع لحياة خلود من يديد .. وبينسيها حبها اللي بعده حميد وله لااا ؟!
    أسئلة وايدة بس للجزء الأول .. تكشف عن الأحداث اللي ممكن تصير بالجزء القادم
    ..
    أسأل لكم ولي التوفيق ..
    وأنتظروني أنا .. و "خلود " هع هع في الجزء الثاني
    لا تبخلون فالردود .. عسب اكمل الرواية عن طريق افكاركم .. و اجزاء الرواية بتنزل فكل اسبوع من نفس هاليوم ..





    ارفع راس الخيانه بسكةالراحلين يسقط الحب و تعيش الخيانه آفترقناءوبتسم ذاگ القوادâ™،.
    twitter :@garishobh1

  4. #4
    عضو فضي
    الصورة الرمزية wmw_753
    الحالة : wmw_753 غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 130186
    تاريخ التسجيل : 17-02-14
    الدولة : الامارات ،، الشارجه ،،،، المدام â‌¤
    الوظيفة : طالبه في المعهد ATHS&STS
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 207
    التقييم : 12
    Array

    افتراضي رد: رواية > كحيت كحه .. قالي صحه .. قلت ع قلبه .. رفع حاجبه فقلت له انته ..


    ▓ الجزء الثاني (2) ▓



    الا ليت الزمان يرجع ورى والليالي تدور..ويرجع وقتنا الاول وننعم في بساطتنا..
    زمان اول احس إنه زمان صادق فيه شعور..نحب ونخلص النية وتجمعنا محبتنا..
    زمان مافيه لاغيبة ولاحتى خيانة ونفاق وزور ياليته بس يرجع ونسترتجع طفولتـــــنا
    صغار وقلوبنا بيضاء..ونعيش بعالم محضور ولانعرف ابد اغراب ما غير عيال حارتنا
    صحيح صغار بالتفكير ولكن ما علينا قصور
    نخطط نكسر اللعبة وتسعدنا شقاوتنا..نحب الضحك و الشقاوة
    نحب انط فوق السور..
    نفرفش ليش ما نفرفش ما دام الضحك عادتنا ولكن دارت الايأم وبان الخافي المستور
    وصار الهم معتلي على قمة سعادتنا كبرنا وصارت الدنيا تصف احزاننا بالدور..
    وتهدينا الالم والهم غصب عن عين رغبتنا تعبنا من بلاوينا احد ضايق و أحد مقهور..
    وكلن غارق بهمه وفي الاخر تشتتناوأنا ماقول غير الاياليت ان الزمان يدور..
    ويرجع للورى فترة نعدل وضع عيشتنا..

    ..

    طبعاُ سرنا للأخت خدوي .. وأمايه عسب نوديهم المستشفى "مستشفى صقر".. وطول الوقت .. خدوي يالسة وتصارخ .. خاصةً عند الدوار
    و دخلتها أمايه على الدكتور "مال العظام" من صوب الطواري .. لأن خلاص خدوي ما فيها حيل أبد .. بس تصيح وتصارخ .. وأونها مب قادرة تمشي على رجولها ..

    طلعت أمااية وخدوي من عند الدكتور ..

    سعيد /wait دكتور ..
    الدكتور "سوداني" / نعم يا أخ
    سعيد /طمني عن أختي خدوي ..
    الدكتور /لا ما فيها شيء .. بس تدلع عليكم .. فيها بس كسر خفيف في الرجل اليسار .. حطينا لها جبس .. وبعد أسبوعين خلها تشله ..
    سعيد /هممــ مشكور عيل .. يلا مع السلامة
    الدكتور /مع السلامة

    طالعنا أخويه سعيد بنظرات باردة .. وتكلم /يالله جدامي على السيارة خلني أردكم البيت
    ردت خدوي .. وجنها تحتج /أنزين أنا ما اروم اتحرك .. سير هات لي .. ولجير "كرسي المستشفيات"
    سعيد /توه الريال قال ما بج شيء .. على شو الدلع اللحينه ..
    خدوي والدموع بعيونها .. بس ما عليكم تجذب /أنا صدج ما أروم أمشي .. يعورني
    بس للأسف كسرت خاطر سعيد /أنزين تعالي بشلج
    خدوي انطرت من الوناسة /يلا شلني
    ام حمد /انتبه لظهرك سعيد
    سعيد /ما عليه اماية .. ما فيها شيء هااي أختي ..
    اتحرطمت والقهر يغلي فدمي /على ناس ونااس .. الأوادم والخلق ينشالون
    ..
    ..
    اقترب مني سعيد .. قبل عن ندخل السيارة وهمس لأذني /لا تخافين حميد بيروم يشيلج
    ..
    التفت وجني مصعوقة من كلامه .. شو يقصد بكلامه .. وليش بالذات حميد ، معقولة درى أني أحب حميد وإذا أصلاً درى من وين .. أويه شو أسوي بعمري اللحينه ..شكلي بنقتل أصلاً منقود عندنا أن الوحدة تحب .. كيف لو اخوي درى .. خلاص أنا رحت فيها .. طحت في القاع .. ويههي وصلت حرارته للمليون ودقات قلبي زادت وريلي ما تحركت .. كنت أحس أن بيغمى علي ..
    لفيت ويههي أشوفهم وينهم أهلي .. شفتهم كلهم يركبون السيارة وما بقى غيري أنا

    سعيد /بتطولين وأنتي واقفة ولا تبيننا نروح عنج ..
    ارتبكت وركضت لباب سيارته من ورى .. /يايه يايه
    .
    .
    .
    ركبت السيارة وأنا ساكته على غير العادة .. زايغة مووت .. ومب عارفة كيف أتصرف
    .
    .
    وصلنا البيت وأنا ركضت لداخل .. وأول ما دخلت البيت ركضت للمطبخ .. أبى اشرب لي ماي لأني أحس أن ريقي نشف ..
    .
    .
    و أنا اركض بسرعة كنت شبه مغمضة عيني .. شوية وأندعمت بالقووو .. لدرجة اني حسيت أني دقيت اليدار مب جسم انسان.. بس ايـــيد وقفتني عن الطيحة لورى من بعد التصادم
    .
    .
    ...... /بسم الله عليج بلاج مسرعة
    رفعت عيني وانصدمت زود ومن الربكة اتلعثمت بالرمسة /حــــ ..ميـــــ ..د
    حميد /هي حميد .. شحالج
    رديت لورى بعد ما كنت قريبة وحمدت ربي ان وقايتي فوق راسي .. /الحمدلله تمام ..
    حميد /زين بخليج عيل أنا ..
    خلود /اوكي
    ..
    طلع حميد من صوب .. وأنا اتكلمت مع نفسي بصوت عالي /أف يا برودنا يوم نتكلم مع بعض .. صدق نحاسة
    رد علي صوت معروف ومب غريب علي .. /ويه زين والله النحس يلصق فيج شوي ..
    رفعت نظري له وقلت /اكملت .. نعم أستاذ راشد .. بغيت شيء
    رمس رشود بسخرية وهو يأشر بايده حبتين /هي اثنين كيماء و خبز جباتي
    خلود بحقارة /تتتمصخر
    رشود باستهبال /لا استعبط .. هههههههه
    خلود /ما يضحك يالسخيف
    رشود بخبث /أنا السخيف .. خلاص عيل ما بقولج منو شفت توه
    خلود /ما يهمني أنت واللي حواليك نفس الشيء .. كلكم سخيفين
    رشود يكمل بخبث وهو يسوي عمره أنه طالع /أوكي بخبر علوي .. ربيعتك مال الروضة ما تبى تشوفك
    خلود بدأت الدمعة تدور بعينها /علوي .. تقصد اللي كان فمدرستنا فالروضة بعدين أنتقل ..
    رشود يسوي عمره يرتب ياقة قميصه /هممــ هو
    خلود ركضت صوبه ويودت ثوب رشود من ذراعه /دخليك رشود عادي اشوفه وارمس وياه
    رشود /لأنج بعدج صغيرة وبعدج هالسنة لبستي العبايه والشيله .. ف.. تفضلي بسرعة للصالة الثانية .. قبل ما اييون اخواج ويذبحوني انا وياج ..
    خلود /انزين تعال معاي
    راشد بجدية/لا انا بيلس اهنا بشوف اذا حد بيي .. بس ايه خليج قد الثقة اللي عطيتج اياها
    خلود بامتنان /مشكور رشود والله ما انساها لك
    راشد /العفو .. يالله سيري بسرعة
    خلود تركض .. / اوكي اوكي

    ..
    ..
    قربت من باب الصالة .. واستحيت ادخل .. بس قويت عمري .. وتحمحمت ..
    وشفته ..
    أخيراً شفته ..
    .. وتدرون كيف كان شكله ..
    يجنن .. شويه عليه
    فديته رووووووووووعة وخباااال ..
    غمازته مثل ما هي .. و طولان وكبران ومحلو ووايد ..

    كان يالس بثقة .. وحاط ريل على ريل .. ويطالع ف تلفونه كان "آيفون4"

    خلود /علوي >> هع ما استحي .. اتحسب عمري بعدني فالروضة
    ابتسم علي بهدوء زاده جمال /هلا .. خلود صح ..؟
    خلود /هي
    علي بابتسامة خفيفة/ما تغيرتي .. بس حلويتي زيادة
    وأنا من المستحى ساكته / ................ >> لا تعليق
    علي /المهم أنا ييتج .. عسب شيء واحد .. بغيتج تدعيلي . وتسامحيني إذا غلطت بحقج بيوم .. أنا بسافر للخارج عسب
    ما كمل جملته علوي إلا وأنا رديت عليه /لااا لا تسير
    علي ابتسم وبانت غمازاته زياده .. والتقويم اللي مركبه بان منه لمعة حلوة /غصباً علي أني اسير .. أنا من البدايةكنت مريض .. يوم ظهروني من المدرسة يوم كنا فالروضة عسب كان عندي ثقب فالقلب .. فما قدرت أني .. ابقى وياكم فالمدرسة .. و رديت بعد سنة كملت فصف أول .. واللحينه ما اروم اكمل حياتي لأن الثقب اتوسع شوي عندي .. فلازم اتعالج برى .. وببقى اهناك كم من سنة عسب يتأكدون ان الثقب سار عني كلياً ..
    ..
    ..
    لاحظ علي الدموع اللي تنزل من عيني .. فبغى يغير الموضوع فقال /شفتي عاد يوم ابتعدت عنج الثقب اللي فقلبي اتوسع .. شفتي كيف انا لين اللحينه احبج . ..
    اتسللت ابتسامة مني .. مهما سوى يعرف كيف يشيل الحزن عني تكلمت قايلة /بشتاقلك .. بدعيلك بصلاتي كل يوم
    علي حاول يمسك دمعته وتكلم /أنا ييتج اليوم عسب تدعيلي .. وعسب اخبرج أني احبج لين اللحينه .. وإذا صار فيني شيء لا سمح الله .. كملي حياتج من دوني .. وترى رشود وحميد ما بيقصرون من صوبج . .. وعلى ما اتوقع انتي كنتي معجبة فحميد يوم كنا فالروضة .. المهم .. لا تنسيني حتى لو مت وادعيلي سواء بحياتي وله بمماتي ..
    ..
    ..
    اتقدم مني علي خطوة .. خطوة .. وأنا الصياح اتعبني ..
    مسح دموعي .. ومسحت يده على راسي من فوق الشيلة مثل يوم كنا صغار غمضت عيني احس بهاللحظة وانشالت يده ليكون موعد الوداع خلص .. وسار برع ..
    ..
    طحت على الأرض .. أكمل دموعي اللي غرقتني .. وحيلي اللي انهد ..


    صعبة تلاقي روحاً كان بجانبك يوم
    وتفقده من بعد ما فرقتكم الليالي

    صعبة تفقد صديقاً منذ الطفولة محبوب
    و يجافيه المرض وسقم الليالي

    يا علي سامحني لو كان في يوم
    اخطيت بحقك و ضرمت بصدرك النارِ

    كنت بقلبي حبيب وبتبقى محبوب
    حتى لو فرقت بيننا الحياتي

    >> من تأليفي طبعاً هع

    ..

    دخل رشود وأنا بعدني فالصالة .. وشافني طايحة أبكي على ارضية الرخام ..
    وركض بخوف وبتأنيب الضمير أن خلى علي يدخل /أيه خلود بلاج .. شو قالج هاذا
    خلود /رشود تصدق انه مريض وبيسوي عملية و احتمال كبير يموت .. حرام هو بعده صغير حرام .. أهئ أهئ أهئ
    رشود /اف وأنا اقول ليش هزيتي البيت بصياحج .. يا خي قولي الله يشفيه .. وان شاء الله ربنا بيشفيه
    خلود ردت لضرابتها مع رشود /سخيف .. شو شايفني جازوره عسب اهز البيت
    رشود باستعباط / لا الرجل الحديدي
    خلود /ها ها ها .. ما يضحك
    رشود /انزين ادري .. مالت عليج يا الدحيحية
    خلود /اف ردينا .. خلني اروح لخدوي اشوف ليش طايحة أحسن لي ..
    رشود بغلاسة /انزين قومي منو ميودج


    ..
    على فكرة ترى خلود عندها كل شيء ولا أنها تنش من بروحها تحس .. برستيجها يروح هع هع .. بعدين صدق مسكينة ما تروم توقف على طول .. لازم حد يساعدها ..
    ..
    خلود تمد ايدها له / انزين ساعدني اقوم
    رشود /ما في شيء يخليني اساعدج له
    خلود / انزين انا بنت عمك ..
    رشود ولاجنه يسمعها
    خلود /انزين عسب شهامة الريال اللي فيك
    مد رشود لها يرفعها لفوق /والله هالبنات ما ادري ليش من يطيحون لازم حد يرفعهن .. ما يرومون يرفعون اعمارهم .. هيازه فيهم .. اعوذ بالله منهم
    خلود /اف بديت فمحاظراتك يالسخيف
    رشود بجدية /لا تخليني اطيحج .. ونشوف منو اللي يرفعج
    خلود قامت تركض لغرفة خدوي ورشود وراها يحاول يطيحها .. قهرته .. لين ما شافهم حميد و مسك رشود .. وخلود كملت ركضها وقالت /دخليك حميد يوده وبعده من هنا .. انا اريد اشوف خدوي
    ..
    ..
    طبعاً كلمة من حميد لرشود .. وابعده عن المكان اللي كانوا فيه .. مب من شيء .. لحكم الصداقة اللي ما بينهم .. هم واايد مع بعض . صح يفرقهم سنة وحدة عن بعض .. بس يعتبرون أخوان من كثر ما هم نفس الشيء .. وسبحان الله ما يرتاحون بالرمسة إلا مع بعض .. بس يوم يدخل مفهوم الحب لحياتهم ما يعرفون بعض ..
    ..
    ..
    دقيت باب خدوي .. مال قوو ..
    خلود / أيه يالمفعوصة فتحي الباي
    خدوي /شو تبين أنتي
    خلود / كم مرة أنا قايلتلج لا تقفلين الباب ,..
    خدوي /كيفي
    خلود /لا مب كيفج .. ) وشفت خدوي بنظرات ما تبشر بالخير لها .. هع ) .. ليش راكبة فوق الكبت وناقزه ..
    خدوي تحججت /كنا نلعب .. جرأة وصراحة
    خلود /ما اصدقج .. لا تطلعين حجج .. أنا اعرفج زين .. خابزتج بيديني
    خدوي تطالع الارض بشكل يكسر الخاطر /شفت برهوم ينقز من فوق لتحت وما صار له شيء .. قلت انقز بعده
    ..
    طبعاً أنا ما قدرت اتحكم بعمري .. ضحكت اللين ما قلت بس .. شكلها عدوى أن عايلتنا تحب افراد عايلتهم .. حشى ساحرينا هالعايلة .. اللحينه أخوي سعيد يحب شيوم .. وأنا أحب حميد .. و خدوي تحب برهووم .. يا سلاااااام .. والله صدق قمت احس ان عمتي ساحرتنا .. ههههه
    ..
    خدوي طالعتني بقفطة /بلاج تضحكين
    خلود /أضحك عليج يالخبلة .. عاد انتي ما تفكرين بتصرفاتج .. أن الصراحة أشك أن اذا برهوم نط فالبحر .. بتنطين وراه
    ردت خدوي وبجدية /انزين صدق كنت بنط وراه لو سواها ..
    عاد أنا ما اتحملت عمري .. نقعت من الضحك .. المشكلة ما ادري اذا اصلا هي تحبه وله بس تقلده يعني تعتبره قدوه لها .. >> الصراحة ونعم القدوه .. /ههههههههههههههههههههه


    ..


    ساروا رشود وحميد وربعهم . .. وطبعاً ما ودعت حميد ورشود لأني ما لحقت عليهم يوم ظهرواا ..
    .. تعشينا كلنا فغرفة الأكل .. على طاولة وكراسي ..
    الله يرحم أيام اول يوم كنا ناآكل على الأرض
    على حصير ..
    والسماسيم تخبق ريولنا .. خخخ
    والتلفزيون اللي لونه أبيض وأسود >> مال أول ..
    وويه حميد اللي مقابلني ويالس حذال عيسوه أخوي ..
    وااي فديته .. ما كنت أعرف أزط فالأكل وآكل الا مجابلتنه ..
    يعني صدق صدق .. حافظ تصرفاتي كلها ..
    وااي كاان يجنن يوم يآكل .. مرتب زيادة عن اللزم بأكله ..
    مثلي طبعا
    أف صح .. بس اللي كان يالس حذالي .. كانت حبات العيش
    اللي بصحنه أغلبها متناثرة صوبي و فوق ثيابي .. يع يع
    ويوصخ طرف قميصي البينك بالصالونه .. أو المرق
    طبعاً عرفتوه الوصخ .. صح
    منو غيره رشوود السبال ..
    ..
    المهم بعد العشا .. وسوالف اختي المعتادة عن حميد وشيوم .. وطبعاً سعيد يسمع اختي شو تقول ويسرح بخياله ومي توو .. سرت الغرفة أوني برقد ..
    هع ..
    ..
    مريت حذال غرفة أخوي سعيد .. وسمعته يرمس على التليفون وحاطنه سبيكر فوقفت اسمعه ..
    لأن لفتني كلامه ..


    سعيد / آلو وين حميد
    شيوم /راح يرقد .. منو أنت .. سعيد
    سعيد /شحالج شيوم ..
    شيوم /بخير .. شحالك أنت وحمدوه
    سعيد /والله تمام .. ليش ما رمستيها اليوم ..؟
    شيوم /لا .. ولو سمحت سعيد أنا بسكر اللحينه
    سعيد /ليش أنتي قاسية وياي
    شيوم /عسب حركاتك .. سعيد .. أنا ما احب هالسوالف .. أنا بعدني صغيرة
    سعيد /ما تحبين الحب
    شيوم تغير السالفة /خلود عرفت انك تعرف انها تحب حميد
    سعيد /هي .. بس انا الصراحة ما احس انها تحبه .. ومثل ما تقولين يوم أنج توج صغيرة .. يعني هي بعدها ما طلعت من البيضة
    شيوم /اللحين ليش قلبت علي عشانها
    سعيد /لانها اختي الصغيرة .. وهي اللي ترفع معنوياتي من صوبج
    شيوم /آها .,. جان جي .. جان خلاص عادي
    سعيد /يعني تعترفين أنج تغارين .. صح
    شيوم بثقة /منو قال .. عادي .. عندي هي اختك ليش أغار .. يلا أنا بخليك طولت وياك
    سعيد /لا عادي ..
    شيوم تبى توهق سعيد فنادت اخوها اللي توه دخل /خليفة سعيد يباك
    خليفة /هلا سعيد .. بلاك ما دقيت على فوني ..
    سعيد /لا كنت أتحسب انك راقد .. وما بغيت اوعيك .. بعدين انا بغيت حميد .. وقالتلي اختك انه رايح يرقد .. وصدتني كالعادة
    خليفة /الله يعينك يا خوي


    ..
    على فكرة خليفة يعرف بحب سعيد لأخته .,. وقايله انه يحبها بس بحدود .. يعني بحدود الشرع وبالدين .. وما يتجاوز الحد اللي حطاه خليفة .. ولأن خليفة واثق أن خليفة بيتقدم لشيوم ..
    ..
    يوم من الأيام .. بس محد اللين اللحينه يدري إذا هي بتوافق وله بترفض ..
    ..
    المهم سرت غرفتي وأنا معصبة .. !!!!!
    كيف شيوم عرفت أني أميل لحميد اخوها لهالدرجة يبين فويهيي ..
    ..
    وإذا يبين فويههي ليش أحس أن حميد ما يدري عن هوى داري ..
    اف اف اف .. زايغة وخايفة أني يوم من الايام اقوله اني احبه .. و ما يبادلني نفس الشعور
    اخاف يقول لي أني مثلاً جريئة لأني قلت له .. أو أني ما استحي على ويههي وان هالشيء غلط ويلعب علي مثل البنات الثانيين اللي يلعبون عليهم الشباب اللحينه ويودرني ..
    ..
    أو يقول اني تعديت الخط الأحمر وخنت أهلي ..
    أو .. !! .. أني مب حلـــــــــــــــــــــــــــــــــوة
    ..
    شفت الجامة المعلقة على الجدران .. أتامل عمري ..
    لهالدرجة أنا مب واثقة بعمري ..هل انا صدج مب حلوة .. الوع بالجبد ..
    جان أنا جذا انا موول ما بيكون لي فرصة معاه يوم من الأيام ..
    ..
    أنا حنطيــــــــــة بس مايلة لاني اكون فاتحة شوي .. عيوني متوسطة اقرب للصغيرة وناعسة ..خشمي أو انفي متوسط الحجم .. وثمي أو فمي متوسط يعني صغير وممتلي .. >> ما اعرف اوصف .. وشعري لونه طبيعي مخلوط من لون بني غامج وفاتح وكستنائي بس مب كثيفوايد .. يعني عادي شراتكم هههههه
    ..
    ..
    غمضت عيني بألم ماشي شي فيني حلو .. حتى اني شوي ممتليه .. وزني 55 ..وما راضي ينقص ..
    ..
    ..
    فتحت عيني بسرعة يوم انتبهت ان رموش عيني طويلة .. وأن شعري طويل وايد يوصل لأسفل الظهر .. وأن يوم ابتسم أخلي اللي حذالي يذوب هع هع .. وعندي علامة جمال .. > حبة خال متوسطة الحجم .. ما بين ثمي و أنفي ..>ما ادري ليش احس ان وايد بنات عندهم جي
    ..
    وخبروني ربيعاتي .. أن صيااحي "بكائي" ودموعي يحليني .. فديتني يعني انا مب خسفة أنا جميلة بس بشكل بسيط ..
    ..
    لفيت لسريري .. وانتبهت لمذكرتي اليديدة .. شريتها تقريباً من اسبوع ..عسب اكتب فيها خواطري و الايام المهمة والحلوة والحزينة اللي تمر علي ..
    الصراحة ..
    ما اعرف كم ترتيب أو رقم هالمذكرة .. لاني وااايد مذكرات اشتريتهم وكتبت فيهم .. من أول ما قمت اميل لحميد ..
    على طاري حميد .. فديته يـــجنن .. فنـــان هالشاب .. يااي صار صدق شاب
    تصدقون طول زيادة وطلعت له شوارب هع هع


    وصااار أحـــلى .. يا ترى رشود ليش بعده قصير .. مب المفروض يعني ان الأولاد فهالعمر يطولون بسرعة ..
    المهم أحسن .. عسب أكون أنا أطول من رشود وأعييب عليه اكثر .. ناقصة أنا بعد يقولي أنا اطول عنج يعني اكبر منج
    دايم يحب يكبر عمره معني اكبر منه بكم من شهر بس ..
    .. خطت يدي على الخواطر
    وأمست تكتب بالمشاعر
    ..
    حطيت يدي تحت راسي فوق المخدة .. وسبحت بأحلامي ..


    ...............................
    .. / نشي نشي .. بسرعة ترى بنودرج فالبيت
    قمت من نومي مفزوعة وقلبي يدق /شو .. ليش تودروني
    أمي ../قومي بسرعة عمج متصل فأخوانج يقول بنطلع عوافي اللحينه
    قمت وأنا احس راسي يدور فيني من الرقاد وشفت الساعة وشهقت /أمي ليش موعيني الساعة 11 حرام عليكم
    أمي /عيل متى تبيننا نوعيج يوم يأذن الظهر
    مسحت على ويههي /انا راقدة الساعة 7 الصبح (قلت بسرعة يوم شفت نظرات امي المتسائلة عن السبب) والله ما ياني رقاد وبعدها كنت اشوف مسلسل كوري على الPSP من اليوتيوب
    أمي /محد قالج .. قومي بسرعة (وقامت تتحرطم وهي تمشي لبرع الغرفة) أف محد قالي اخذ لكم هالجهاز قاصين علي يقولون بنلعب فيه يقومون يشبكونه على النت والوايرالمنقص >>قصدها وايرلس<< .. أف بعد هالمكيف جمده .. يالسة باسكيمو انا وبغرفة ولد مب بنت حشى ..


    تأففت بضمير .. و بعدها قلت اذكار الصباح والاستيقاظ ودخلت الحمام اتوضأ واصلي .. بدلت وأنا عيوني تشع بمكر . .. لبست جنز أزرق فاقع و قميص سماوي هادي اكمامه كاملة .. متناقضة خخ
    .. لبست نعالي السبورت مدام ان المكان عوافي وكان لونه ازرق فاقع .. و طقم ذهب ابيض خفيف يتكون من قلادة على شكل نجمة و شغابات على شكل نجمة بعد وسوار بنفس التشكيلة .. ولبست ساعتي الزرقا الفاقعة على ايدي اليمين .. ناوية أعمي كل الحاضرين اليوم خخخ
    ..
    شليت شنطة متوسطة الحجم وكان لونها بعد ازرق فاقع >> احس عمري كرهتكم بهاللون .. بس الواقع
    ..
    توجهت لتسريحة الغرفة وجبيت كم من جلوس وجحل اسود وازرق وجامة صغيرة في الشنطة .. لأن باختصاار ما عندي وقت لأن سعيدوه مل من كثر ما يدق الهرن مال السيارة برع .. والباقين من البيت كلهم ساروا مع اخوي حمد ..
    ..
    ..
    ركضت وركضت وركضت ..
    اللين ما فتحت باب السيارة الأمامي .. و منو تتوقعون .. شفت
    ..
    رشود ..؟
    وله حميد ..؟
    ..
    ..
    ..
    شفت خدوي .. وأعصابي وصلت ل200 بالكيج جان حسبتوه بسرعة السيارة ..
    تنفست بعصبية وعيني اشوي وبتآكل خدوي /خير حضرتج محسبة المكان مكانج تيلسين جدام حذال سعيد .. (شفت سعيد بنظرة تحرق ابين له ان لي كلام ثاني بعدين ورديت اناظر خدوي اللي ترجف من الخوف بس مقاومة هع ) يلا انقزي لورى .. انا كم مرة قايلة لج أذا حمدة وامي مو موجودين أنا ايلس جدام .. وأنتي تنطمين لورى .. هاااااااااااااااا
    ..
    ارتجفت خدوي ونقزت ونطت لورى .. من الخوف .. وانخرست مول ما تتكلم .. سعيد تحرك.. وانا يلست براحة جدام و ميودة عصا سعيد اللي ميلسنها بالكرسي .. لوهلة تحسبت عمري > خالتي قماشة مسلسل كويتي جديم وحلو .. انفجرت من الضحك .. وانتبهت ان سعيد قصر على الاغاني اللي بالسيارة وطالعني بنظرات يسألني فيها عن ضحكتي ..


    ..
    تكلمت وقلت /وانا ميودة هالعصا .. حسيت عمري خالتي قماشة .. ههههههههههه
    شفت شبح ابتسامة تظهر من اخويه سعيد اللي كمل سواقته .. وتوني انتبه ان اخوي ..
    ضـــــــــــــــــااااااااااااااااااايق
    ..
    يودت ذراعه المتمسكة بشدة على عجلة السكّان .. /سعيد بلاك يا أخوي
    شاف سعيد الجامة اللي فوقه ويوم تأكد أن خدوي ما تسمع شيء وحاطة السماعات تنهد بتعب وتكلم / أنا ما اروم على جي أكثر .. لازم هي تآخذ موقف من سالفتي يا تقول أنها تباني أو .. (تكلم برجفة) أو أنها تر.. ترفضن.. ي
    اتظاهرت بالابتسامة وقلت /ما عليك سعيد .. البنات يحبون يتغلون (ويوم انتبهت لنظراته الحزينة بعدها متعلقة فويهه قلت ) .. أنا بسألها اليوم بيني وبينها وبنشوف بعدين ..


    ابتسمت له مرة ثانية اخفف عنه شعوره ورد لي ابتسامة رضا و شبه ارتياح


    عدلت ويههي وحطيت جلوس وجحال >> بعوافي عااد صدج صدج متفيجة
    ..
    عز الله رديت بيتنا وانا شرات الساحرة إذا ساح جحالي ..
    ..


    وصلنا للمنطقة المتجمعة فيها سيارات عمي وأزواج عماتي وعيالهم .. ويوم انتبهت ان سيارة عمي الثاني مو موجودة .. ردت لي الضيقة ، يعني مو معقولة يتوفى ابوي من جهة وهو يبعد عن العايلة زيادة مثل قبل عن يتوفى .. اتاففت وقلت ما عليه ما عندنا غير هالعمين .. ولازم نرضا .. وفوق كل ها هو مجبور يبقى ببوظبي بعيد عنا لان دوامه ودوام مرته هناك وعياله تعودوا يدرسون هناك بين ربيعاتهم
    ما الومهم .. بس يمر علي اوقات انتفض من هالسالفة .. يحزني ان نحن افترقنا عن بعض شوي
    ..
    ..
    وقف اخوي سعيد اللي ما ادري شو أقول عنه بالضبط .. غبي .. يمكن .. ما ادري ..
    وقف حذال يــلسة الشبااب .. ويلسة الحريم كانت بعيدة .. وأنا استحي من عيال عماتي الكبار ومن نسايبهم وايد وايد .. لفيت لأخوي بهدوء اشكيله /سعيد ممكن توصلني شوي قريب من يلسة الحريم .. استحي انزل هنا .. كل رياييل
    رد اخوي وهو يشيل المفاتيح وينزل من السيارة /عاادي ترى بعدج صغيرة والحقي خدوي جان مستحية تراها من زمان سارت ..


    تأففت بعمق ونزلت و الويهه متنفخ ..
    و سرت بخطوات بعيدة كل البعد عن الثقة لصوب الحريم .. اللي السيارات محوطتنهم .. وسلمت على وحدة وحدة .. تعبت وانكسر ظهري من كثر ما انزل لهم ..
    و يوم يايه ايلس .. انتبهت لصوت مريوم أخت رشوود .. تزقرني وتناديني
    مريوم /هيـــــــــــــه خلودوه هيــــــــــــــــه
    لفيت لها /ها شو
    مريوم /تعالي اهنا بسرعة بنسوي مغامرة مع عيسوه ورشود وحميد وبرهوم
    لفيت اشوف امي تأشر لي بأن سيري ولفيت الجهة الثانية ادور خدوي ما حصلتها ضحكت بداخلي وتحركت جهة مريوم وأنا ابى اشوف ردة فعل حميد ورشود يوم يشوفوني ..
    ..
    اتسلقت تلة ورى تلة مع مريوم ونحن اقرب للهرولة يعني بين الركض والمشي وسبقتني مريوم بشوي .. وانا حاولت اسرع خطواتي اللين ما حسيت بايدين حوالين خصري .. وشفت رموش كثيفة بويههي ..
    طبعاً كالعادة طحت على الأرض .. انتبهت على نفسي يوم اللي يودني تكلم /ضعفانة خلودوه صايره خفيفة
    شهقت وأنا اقوم بسرعة واتأمل فملامحه اللي شبه متغيرة من آخر مرة .. ما أعاتب خدوي الصراحة وما اقدر حتى اني الومها .. /أوبس سوري .. بس تعرفني مستعيلة للمغامرة
    تكلم ببرود يشابه وايد اخوه بس مع نبرة مرح /أنا ومريوم ترى قلنا فيوم ان نحن مساعديج بس انتي ما تصدقينا . .
    (هاي السالفة الله يسلمكم ان .. انا يوم كان عمري 11 سنة سميت عمري باسم شخصية كرتونيه .. وهالشخصية عندها مساعدين بنت وولد .. و نقزوا مريوم وبرهوم محتجين انهم يبون يكونون مساعديني .. و شكلهم انهم كانوا جادين .. >> فديتها من ايام )


    انحرجت منه.. شوي .. بعدين طيحت الحيا والخجل لاني اعتبره اخوي الصغير اللي ما يابته امي .. وقلت له بكل مرح مثله /ويـه منو قدك جان قلت شي تسويه .. (تذكرت خدوي وقلت)مو مثل ناس الله يهديهم بس





    ارفع راس الخيانه بسكةالراحلين يسقط الحب و تعيش الخيانه آفترقناءوبتسم ذاگ القوادâ™،.
    twitter :@garishobh1

  5. #5
    عضو فضي
    الصورة الرمزية wmw_753
    الحالة : wmw_753 غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 130186
    تاريخ التسجيل : 17-02-14
    الدولة : الامارات ،، الشارجه ،،،، المدام â‌¤
    الوظيفة : طالبه في المعهد ATHS&STS
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 207
    التقييم : 12
    Array

    افتراضي رد: رواية > كحيت كحه .. قالي صحه .. قلت ع قلبه .. رفع حاجبه فقلت له انته ..


    تكلم برهوم وقال /منو .. ؟
    رديت عليه بدون ما اثمن كلامي /خدوي منو غيرها مهلكتني .. مكرهتني عيشتي
    برهوم /خلاص .. أفى عليج انا بربيها من اول ويديد لا تخافين .. وراج ظهر
    ظهرت من شفاتي ابتسامة ميته يوم تذكرت انا ظهري وراس مالي ابوي توفى ..
    رد برهوم يقول .. ونحن عاد وصلنا للمكان اللي فيه اصحابي المغامرين متيمعين /شيلي عباتج وخليها بالشنطة اللي لابستها .. والشيلة ابقي لابستها .. بدال ما تطيحين كل ساعة
    شفت اخوي عيسوه وكني استأذنه وقالي بعدم اهتمام /عادي افصخيها .. انتي يالسه معانا مب مع حد غريب
    .. فصخت عباتي ودخلتها بالشنطة اللي علقته بظهري .. وعدلت الوقايه او الشيله زين على راسي وتحركنا .. وكل ما شفنا ريـــــــل أو علامة غريبة عن الانسان .. على الرمل وقفنا حميد وطلع المكبر ووزعه لنا .. واونا سيروا ورى هالآثاار .. ونحن يا غافلين لكم الله .. قاعدين نمشي ورى آثار ريل الجمل ..
    ..
    استحيت شوي .. يوم شفت حميد ورشود يشوفوني بنظرات أقرب ما ينقال عنها غريبة .. عيونهم اثنيناتهم كانت تلمع .. وطبعاً هالمغامرة ما تخلى من كوميديا الاخ برهوم اللي ميود ذراعي اونه عسب ما اطيح ..
    قال وهو يضحك /شباب ترى أذا صار الليل وضعنا .. لا تخافون لبس خلود بروحه بيولع ليتاات من اللون الفاقع ..
    . انحرجت يوم سمعت صوت ضحكهم .. بعدين رد برهوم مرة ثانية يقول /لا بس كاشخة اليوم هاا ولاجنها مجرد رحلة . (بعدها قال بغموض اقرب ما يقال له طفولي) .,. ممــ لمنو اليوم متعدلة ومحلوة هاا
    . ارتبكت وعسب اغطي ارتباكي .. دست برهوم بريله وركضت جدام لرشود عسب اسولف اغايضه باني اكبر منه ولازم هو يكون وراي وعسب اغايض برهوم لانه ما يحب يشوفني مع رشود ..
    ..
    رجعنا قبل الظلام لجهة اليلسات بعد ما تعبنا ان نلحق شيء ماله نهاية .. و لولا البوصلات "جمع البوصلة" اللي ما نساها حميد وكان حاطنها بالشنطة ووزعها لنا ببداية الرحلة .. جان لين اللحينه اهالينا يدورون علينا ..
    ..
    ..
    رجعنا للبيت وهناك كان ينتظرنا خبر يديد ..

    ..
    نادت امي كل اللي فالبيت .. واجتمعنا بالصالة .. وتكلمت امي بفرح وهي تناظر عيسى وتتجه له وتحضنه .. /مبروك يا ولدي .. مبروك نسبتك توها وصلت وأنت ناجح
    استغرقت السالفة دقيقة اللين ما استوعب عيسى وقامت دمعة تتخلل عيونه .. /صدق امي صدق .. كم نسبتي كم
    شافته امي بفخر .. / نسبتك 86%
    رد أخوي سعيد اللي كان متحمس وسارت عنه الحماسة /بس 86
    ردت امي /وشفيها يعني .. يكفي انه علمي .. ويكفي ولدي حبيبي ما غش فامتحان واحد
    رد عيسى وهو يضحك لامه /عاد يا امي مب لهالدرجة .. لازم الواحد بيغش يمين يسار شوي ..
    امي / ماعلي منكم المهم انا اللحينه مستانسة .. وبسوي عزومة كبيرة لولدي ..
    << آخر العنقود من الأولاد لازم كل الدلع له .. هع .. <<
    تيهز الكل للعزومة .. الريايـــــــــل بالميلس اللي برع .. والحريم فاللي داخل . ..
    ونحن اللي ما بين ال4 سنين وال15 سنة فالحــوش أو الليوان و فالصالة .. مقصووص علينا كالعادة ..

    ..
    انا لبست .. فستان قصير لتحت الركبة لونه فوشي مع لجنز ابيض وبوت فوشي .. حطيت جلوس و حمدة اختي رسمت عيوني بالجحال رسمة خفيفة و فتحت شعري اللي قصيته بنفس الطول مدرج .. لان امايه ما ترضى أني اقصه .. أهئ أهئ .. ولبست فيونكة فوشية صغيرة وحطيتها بقصتي "قدلتي"

    ..
    ..
    دخل برهوم لنا نحن اللي فالصالة ..

    برهوم /ويه خلودوه متغيرة .. صايرة بنت اليوم
    خلود بدلع /ليش أنا بالعادة شو .. بويه
    برهوم بصدق /لا والله .. بس احس اتيج دقات تصيرين فيها بويه
    خلود بدلع عفوي / عادي هالشيء يخلي شخصيتي متنوعة وحلوة ..
    برهوم /صح .. اقولج خدوي مضايقتنج لين اللحينه
    خلو بضيجة /هي .. الصراحة ما اعرف متى بتعقل هالبنت .. اي غلطة تسويها ترد علي انا لاني اكبر عنها .. غصة هالبنت ..
    برهوم /تدرين انها يالسة مع حميدوه .. اف ما اداني يوم اليهالوه ييلسون مع حميدوه اغاار منهم
    خلود /يعني هي هناك .. اف انا قلت لها سيري يبيلي .. اورنامين-سي وتعالي .. شكلها رقدت هناك حشى ..
    دخلت خدوي وهي تسحب واحد يقول /ايه خدوي شوفي يمكن في حد من الكبار
    خدوي وهي تيلسه غصب عنه /محد حد .. اتريه انا بسير اييب الايبود مالي وبيي .. لا تروح اباك تعدله لي .. انزين
    حميد وهو بعده ما شاف شيء /يلا انزين بسرعة اخاف حد يدخل

    ..
    ..
    تحركت خدوي من صوب .. وحميد شافني من صوب ثاني ..
    وانا تجمدت.. قلبي كان يرقص رقص .. و عيوني ما تشوف غير هالانسان اللي يدامي
    فديـــــــــــــته محلو .. لابس كندورة او ثوب بيضه ومتعصم بغترته الرصاصية يا ويلي انا خاقة عليه
    ..
    ..
    قاطع حوار عيونا برهوم يوم تكلم مع حميد /ايه انت ما تشوف ان شيء بنت حذالك نزل راسك و اطلع برع ..
    تكلمت انا بسرعة برقة وبتلعثم /لا أنا بدخل داخل .. باي برهوم
    حميد / لا اتريي انا بطلع .. وقولي خدوي اتييني اباها ضروري اوكي
    خلود بقهر /بشوف جان اروم وله لا
    تكلم برهوم وجنه يبى يفتك من خدوي / انا بقولها سير يلااا ..
    .. طلع حميد ..

    جان اقول اشيل التوتر اللي ملاه حميد قبل عن يطلع لبرهوم /اونك برهوم صاير ريال
    تكلم برهوم بفخر /عيل ما تشوفينه داخل جي عرض .. البيوت لها حرمة بعد ..
    تكلمت اقهره /وانت
    تكلم برهوم /ههههه انا بعدني صغير .. بعدين انا مثل اخوج صح "وغمز"
    رديت له الغمزة وقلت /صحين ..
    .
    .
    .
    دخلت خدوي للصالة اللي كنا يالسين فيها .. وتافففت /اف وينه هذا انا قلتله ما يروح
    برهوم رد لها بعصبية /سيري له يباج ..
    خدوي /انزين حشى بلاهم هايله كله معصبين ..

    ..

    سارت خدوي لحميد بالوقت اللي كااان في برهوم وخلود يشوفون فيه مسلسل . .
    ..
    حميد ابتسم /اخيراً وصلتي .. من متى اترياج
    خدوي /ها يود مالي عدله وقولي شو تبى
    رشود دخل عمره /شو تبى منها
    حميد /مالك دخل
    رشود /افا ترى بزعل
    حميد /انزين انزين .. خدوي اسمعيني زين وسوي نفس ما بقولج اوكي
    خدوي /اوكي
    حميد يعطيها ظرفين مال الرسايل /هذا الظرف اباج تعطينه لخلود والثاني تعطيه لمريوم لا تخربطين بالرسايل اوكي
    خدوي /اليمين لخلود واليسار لمريوم صح
    حميد /هي .. شاطرة يلا سيري وصليهم اوكي
    خدوي /اوكي
    رشود وعينه تلمع /اتريي خدوي بيي وياج بسير اسلم عليهم واغث فخلود شوي .. من زمان ما اتضاربت وياها
    حميد /لا تسير ما يستوي تشوفها اللحينه
    رشود /انت ما يستوي انا عادي .. انت بلغت وانا بعدني .. خخخخخخخ .. باااي يا حلو
    .. سار رشود و خدوي .. وحميد يتحرطم بينه وبين نفسه ما تعود انه يكون بعيد عنهم عن خلود ومريوم ..
    ..
    ..
    ..
    ..
    في الصالة عند خلود ....
    .
    .
    صوت ضحك خلود الناعم و برهوم الخيالي >> حلوه ضحكته ... وااصل لبرع من كثر ما المسلسل الاجنبي مضحكنهم .. "فريندز" ..

    رشود دخل فجاة /طحنا عليكم شو قاعدين تسوون
    كمل برهوم يقلد مسرحية /قاعدين يغازلون
    رشود ضرب راس برهوم وقال بعد ما يلس على الكرسي مجابل خلود /سخيف
    كمل رشود ورفع ايده جنه يسلم /هاااي
    .. خلود سوتله طاف
    مسك رشود المجلة مال ماجد اللي حذاله وفراه لراسها .. وما شاء الله عليه صويب
    خلود /آآآآآآآآآآآآآي .. سم فبطنك ان شاء الله قول آمين
    رشود وهو يضحك مستانس /آمين لي وللي قال الدعاء
    خلود /مالت يالكريهه
    رشود /دحيحه
    خلود /سبال
    رشود يبتسم /قردة
    خلود بكرهه /هندي
    رشود /هندية
    برهوم يصارخ /بس .. حشى بتحسب عمري اكبر عنكم ..
    لفت خلود مسويه طاف لرشود لخدوي /وين الاورنامين-سي مالي ..
    خدوي تجذب /مخلص .. عاد حميد شرب مالج
    خلود لفت برضا /حلاله .. في واحد ثاني سيري ييبيه
    رشود /وانا خذيت الثاني ههههههههههه
    خلود /صدج انك كريهه .. كان خاطري فيه
    رشود /من سبق لبق
    برهوم /خلاص انا بسير الدكان اللي حذالكم بيبلج واحد
    خلود بوناسه /اللحينه انا اعرف ليش انا احبك
    برهوم وهو يقوم /ادري مب لازم تقولين ...
    ..
    ..
    سار برهوم الدكان"بقالة" وتأخر ساعة كاملة .. ومحد درى عنه
    ..
    وحميد قاعد ومتوتر يبى يعرف ردة فعلهم يوم بيقروون الرسالتين
    ..
    ..
    خدوي وجنها تذكرت اللي بايدها ../ او صح خلود شي رسالة حميد قالي اعطيج اياها
    خلود /وينها ..
    خدوي / هاي بايدي اليسار
    ..
    اهنا كانت اولى المشاكل اللي يتعرض لها ابطالنا ..
    علماً بان الرسالة اللي عطتها خدوي لخلود هي بالاصل لمريوم ..
    والرسالة اللي عطتها خدوي لمريوم هي بالاصل لخلود ..
    مثل ما ينقال .. "وشاءت الاقدار "
    ..
    ..
    ركضت لنا عمتي ام خليفة تصيح وتنوح ...
    ام خليفة /رشود سير الحق حميد ودورولي برهوم ..
    رشود بخوف /هو قال بيسير الدكان وبيرجع وين بيكون راح
    ام خليفة/ما ادري بيت جيرانا اتصلوا قالوا شفنا ولدكم متهاوش مع كم من ولد .. واللحين مختفي
    يا حسرتي على شبابك يا ولدي ..
    ..
    ..
    ركض رشود بسرعة البرق لبرع يدوره .. ويدور في الاماكن المعروفة يمكن يلاقيه ..
    .
    .
    .
    .
    .. هع time’s up .. الوقت أنتهى .. للجزء الثاني

    # ليش برهوم دايماً يكون بهالقرب من خلود .. ..؟!
    # هل برهوم يحقد على خدوي وليش .. وهل خدوي تحبه وله لاا ؟!
    # هل حمدة انسانه طبيعية ما شي مشاكل فحياتها مثل ما الكل يدري واله في اسرار مخبايه بصداقتها مع شيوم .. و خليفة ليش لين اللحينه ما بان فالقصة ؟!
    # شو بيصير يوم تخربطت الرسايل لاصحابها و شو الغرض منها وشو اللي كتب فيها حميد ..؟!
    # برهوم وين سار .. وشو صار فيه .. معقولة انخطف ؟!





    ارفع راس الخيانه بسكةالراحلين يسقط الحب و تعيش الخيانه آفترقناءوبتسم ذاگ القوادâ™،.
    twitter :@garishobh1

  6. #6
    عضو فضي
    الصورة الرمزية wmw_753
    الحالة : wmw_753 غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 130186
    تاريخ التسجيل : 17-02-14
    الدولة : الامارات ،، الشارجه ،،،، المدام â‌¤
    الوظيفة : طالبه في المعهد ATHS&STS
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 207
    التقييم : 12
    Array

    افتراضي رد: رواية > كحيت كحه .. قالي صحه .. قلت ع قلبه .. رفع حاجبه فقلت له انته ..


    â–“ الجزء الثالث (3) â–“


    .
    .
    .
    تشرعت السفن و هديت الركاب
    ومن مياه البحر صرت له شارب
    شربت من مايه من دون عتاب
    ادمنت مايه معنه ملح ذايب
    اللين ما زارني سرب الغراب
    و ضحيت من اجله وصرت اليوم له غايب
    " احساااس إماراتية"
    .
    .
    .


    مسك برهوم الرسالة اللي انعطت لمريوم بالغلط بايده وقام يقلبها مرة ثانية ... وطبعاً هو منسدح على ظهره و ايده وحدة تحت راسه والثانية ميودة الرسالة اللي انعطت لمريوم والمفروض لخلود ..
    هو كان يدري ان هالرسالة لخلود .. لأن مثل ما يقولون المكتوب باين من عنوانه >> مثل
    .. و لأن انتبه بعد ان اخوه كاتب عن الرحلة ولبسها ذاك اليوم و عن الحفلة اليوم و كيف ان شكلها صاير خيالي وحلو ..
    كان برهوم يفكر بشيء واحد .. يعطي خلود الرسالة وله لااا .. ؟!!
    قال برهوم بنفسه ::
    اعطيها ..
    ولا ما اعطيها
    اعطيها ..
    ولا ما اعطيها
    ..
    كملت ساعتين وهو بس يفكر اذا بيعطيها رسالة اخوه لها وله لاا .. ؟!
    وفالأخير استقر تفكيره بأن لازم ما يرويها محتوى الرسالة لأن اللي يمكن ينجرحون من هالرسالة وااايد واللي بيستانس .. بس اخوي "حميد "
    .. تبون تعرفون منو اللي بيتحسس من هالرسالة وبينجرح منها
    .. أولهم ..:: اخوان خلود ..>> لأنهم أكيد ما بيرضون لاي حد ولو كان ولد عمتها .. ان يتكلم عن شكلها كيف كان و يتوصف بجمالها ..
    ثانياً ..:: معجبات اخوي حميد .. اللي ما شاء الله صافين صف من كثرهم واغلبهم بنات خالي وخالاتي وبنات عمي وعمتي و هي بعد بنات الجيران .. وهي ما انسى بعد .. بنت بنت خالتي >> طويلة صح ... بس هي تمووووووت فيه .. وكل العايلة تعرف من اللي فعمرها طبعاً
    .
    ثالثا ..:: علاوي .. بتقولون كيف عرفت صح..؟! .. انا رشود خبرني .. وادري شكثر بالاصل خلود متعلقة فيه من كثر ما تسولف لنا عنه ..
    .
    رابعاً ..:: رشود .. لأني حاس والله اعلم انه يميل لخلود .. ما اادري اذا صدق هو يستلطفها وله يحسها مثل اخته ..
    .
    خامسا ..:: خلود نفسها .. لأني ما ادري عن مشاعرها .. ولانها ولا مرة حاولت تبين لنا عن احاسيسها ومشاعرها .. ودايم .. حذالنا كلمة حب ما تعترف فيها ..
    .
    سادساً ..:: أدري طولت عليكم ..
    .
    .
    بس هو أنااااااااااا ..
    .
    .
    طول عمري اتخيل خلود حذالي تشاركني اهتاماتي كالعادة وتفهمني من نظرة كالعادة .. و تعاملني برقة مثل دوم أنا واخواني الصغار .. و خليفة .. ما عدا حميد ما ادري ليش ما تكلمه واايد وما اشوفها وياه وايد .. يمكن خلود تعيبني وايد لأنها الوحيدة اللي احسها ما طاحت بسحر شكل حميد .. اللي مب طبيعي .... وعن اخلاقه الحلوة والحنونة مثل ما سمعت هذاك اليوم من بنت بنت خالتي .. عشان اختصر الوقت بقول انها حفيدة خالتي .. بس تراها اكبر عني عفكرة.. واصغر من خلود ب = سنتين يعني اصغر من حميد = 3 سنين

    ومن كثر تفكيري الطويل .. نسيت الوقت .. ونسيت ان الدنيا ظلمت و صار ليل ..
    ما انتبهت لنفسي إلا يوم حسيت بقطرات ماي فوق ويههي ..
    " يااااااااااااا سلااااااااااااااااام"
    واخيراً قام يطيح نفاف(قطرات مطر خفيفة) .. استرخيت زيادة برقدتي على ظهري .. و غيرت تفكيري للشيء اللي بسويه فخدوي .. خلاص موضوع الرسالة انحلت .. زين اني خذيت الرسالة من مريوم قبل عن تقرآها وعرفت كل شيء .. لان مريوم دومها خدية غباء العالم فيها .. ناسية الرسالة فوق الطاولة و تلعب فالعرايس ..
    ..
    ..
    ..
    صرخ حميد فجأة لرشود و خلود ومريوم و خدوي .. :: لقيته وراااي بسرعة

    ركضنا كلنا ورى حميد .. وانا من اركض وراه استحي زيادة لاني اشوف طريقته فالركض و اشوف ظهره اللي ما فيه اي تقوس .. وطوله الخيالي .. يااااااااااي
    .. انتبهت يوم رشود قال :: كلكم ابقوا اهنا بس انا وخلود وحميد بنسير له

    .. شيء طبيعي ان نحن سمعنا اصوت اعتراضات الكل .. اللي كان من حولنا ..
    بس اتقبلوا السالفة غصباً عليهم ..
    لان نحن يوم كنا نركض كنا نركب درج .. من ورى بيتنا .. اللين ما وصلنا لفوق البيت " السطح"..
    شفنا هناك برهوم وهو منسدح على ظهره على ارض السطح "فوق البيت" وايد وحده ورى راسه والثانية رافعنها فوق يحاول يمسك فيها قطرات النفاف "مطر خفيف" ..

    صرخت انا بصوت عالي "خلود" :: برهووووووووووم
    نقز برهوم متفآجأ يوم شاف ملامح الخوف بتآكلنا وخاصة انا :: بسم الله عليكم بلاكم ..
    .. لف لاخوه يحاول يفهم ويوم شاف ملامح اخوه حميد ورشود العصبية فهم انهم خايفين عليه ..
    تكلم برهوم بسرعة :: ما فيني شيء .. (وعشان يتهرب قال) .. يلا خلنا ننزل تحت قبل ما يرد فيني الربو ..
    لف حميد فجأة يوم اتذكر ان اخوه كان عنده ثقب في القلب و سدوه يوم كان صغير "بيبي" .. و يوم كبر شوي يعني بعمر ال4 سنين اللين اللحينه وهو يعاني من الربو .. ففصخ حميد جاكيته المتين ولبسه لاخوه برهوم غصباً عنه ..
    .
    .
    طبعاً لا تسألون عني اللحينه .. لأني ذايبة خلاص من حنان هالولد اللي جدامي
    غصباً علي احبه يوم اشوفه بهالطيبة .. لفيت اشوف رشود .. شفته يطالع برسالة ماسكنها برهوم بايده اليسار وكانه بيخنق الرسالة او بيعصرها عصر من قوة المسكة لها ..

    تكلم رشود :: برهوم شو هالرسالة اللي باييدك (واشر له بالرسالة المسكينة اللي اخترب حبرها شوي بالماي وانعصرت من اييد برهوم)
    برهوم خش الرسالة فمخباته من تحت الجاكيت .. :: ما شيء .. بس حوار لازم احفظه لمسرحية المدرسة (و غير ملامح شخصيته لمرح) عاد اتعرفون انا ممثل مهم فالمدرسة و فالنادي .. يعني اقريب ان شاء الله بتشوفوني على التلفزيون ..(شاف خلود المتشيلة بسكارف اسود وركز بعيونها) عاد خلودوه ما تقولين ما شفتك وما تفيجت ... لازم اتخبريني اغلاطي فالرمسة و فالتشكيله ..
    .
    ابتسمت بصدق من كلامه :: ان شاء الله .. بصير من معجبيك .. وبعلق صورك فكل مكان فالغرفة و فاللاب .. بس انت شد الهمة شوي هههههههه
    تكلم حميد وهو ميت من البرد و فكه يرجف .. :: يلا خلنا ننزل ..

    .. نزلنا كلنا ورجع كل واحد لبيته وانتهت الحفلة .. ×_× للأسف

    .. لكن ما انتهت الحفلة فمكان ثاني .. كانت حمدة توها تدخل الميلس بعد ما اتأكدت من امها ان الشباب واهلهم كلهم راحوا .. وشافت التلفزيون مفتوح وحاطين فيها فلم هندي لهيرتيك روشان .. وهي تمووت على رقصاته .. فقامت و حاولت تقلده بالرقص ..
    ..
    ..
    من بعد ما خلصت الرقصة اللي تعبتها صدق .. لان هيرتيك روشان رقصه متعب بس رووعة .. طاحت على الكنبة اللي موجودة فنص الميلس .. وقالت حمدة :: آآآآآآآآآآآآآآآآآآه
    تكلم شخص وهو واقف ورى الكنبة وميل ويهه لويهه حمدة :: سلامتج يا قلبي من الآآآآآآآه
    حمدة عضت بشفاتها ويلست بسرعة وانتبهت بوقايتها المفرورة على الارض ولبستها بسرعة :: شو تسوي هني ..
    .. تكلم الريال :: كنت داخل الحمام اغسل ايدي .. وبعدين اروح .. ليش تبين مني شيء الغلا
    حمدة كانت منزلة راسها .. رفعتها بشدة وطالعته بحدة ونزلت راسها مرة ثانية :: لا تقول لي الغلا .. انت ما تغليني ..
    .. تكلم خليفة بهمس جذاب :: ومنو قالج اني ما اغليج .. حمدة انتي دنيتي وما فيها كلها
    حمدة اتيمعت الدموع بعيونها ورفعت راسها توايهه .. خلاص يكفيها تسكت وتتغاضى عن اللي صار :: خليفة .. ليش تسوي فيني جي .. حرام عليك أنا بنت خالك ..
    خليفة ما كان فاهم شيء وتخبل يوم شاف دموعها على عيونها :: حمدوه بلاج .. شو مسوي لج انا عسب تطيح دموعج ..
    حمدة :: خلوف .. حرام عليك فارج من حياتي .. صدقتك من البداية يوم قلت تحبني وصدقتك من كل خاطري .. بس قوية اني اعرف ان ربيعاتي ال5 كلهم تكلمهم من وراي و ما ادري شو تقولهم بنص الليل .. وتتخبرهم عني .. تسألهم وين طلعت ووين دخلت .. شو قلت وشو ما قلت .. ؟!! .. انت ما تثق فيني .. ابد
    خليفة :: حياتي انا اموت فيج .. عسب جي اخاف عليج من اي شيء
    قالت حمدة وهي تطلع من الباب .. :: اللي يحب ويخاف على حد .. ما يقول لربيعة البنت اللي يحبها ان البنت اللي يحبها منحرفة وتحب بنات ومعلمات وتطلع مع شباب .. بس عسب تبعد كل اللي يحبوني عني .. تدري ليش صرت ما ادانيك لانك غيور .. تبى كل شيء ملك لك وحدك .. حتى لو كان هالشيء انا .. كل شيء و على فكرة إلا سمعتي يا خوف .. ما بخليك تتكلم عني بشيء .. انا ابويه عرف يربيني قبل لا يموت ..

    طلعت حمدة من جهة .. وقعد خلوووف بصدمة من جهة ثانية .. يحاول يستوعب اللي صار ..
    .. كيف درت وانا مخبر ربيعاتها الجلاب يسكتون وما يتكلمون عن هالسالفة بشيء .. طلع خليفة من الميلس يوم كتب مسج لسعيد انه روح البيت وباجر بيلاقيه كالعادة قبل الدوام يفطرون ويتريقون مع بعض فمطعم ..
    . دخل غرفته وتمدد على سريره يفكر باللي راح يسويه عسب يرجع المياه لمجاريها مع حمدة .. هو يباها بكل معنى الكلمة .. وهي ما تدري انه مستعد يسوي اي شيء مب زين بحقه عشانها ..
    فكر
    وفكر
    وفكر
    ..
    اللين ما غفى ونام ..
    .................................................. ..................

    .. آآآآآآآآآآآآآآييي .. يعور

    شو هاالأجلامه(اقلام) من نمسكها باييدنا تجرحنا ..
    تلمست شفاتي اللي نزفت من مساحة قلم الرصاص السخيفة .. تعرفونه صح اللي لونه اصفر واسود .. والمساحة لونها احمر مغبر ..
    اف قاطع احلامي الرومانسية .. شفت الاوراق اللي جدامي و الآلة الحاسبة .. .. أوف نسيت ان عندي واجب رياضيات .. لا مب واجب 3 واجبات رياضيات .. صف ثامن وجذى .. اف
    ..
    تعرفون جان شفتوني اللحينه بتضحكون علي .. >> تعالوا بخبركم ليش .. >>
    ..
    ..

    لاني منسدحة على بطني .. و ريلي تعلب فالهواء .. جنها مريحانة (ارجوحة) .. و لابسة بدلة رياضية (سبورت) .. وكاب مال اخوي سعيد ..

    ترى اخوي سعيد عنده عاده .. ان كل اسبوعين يناديني انا و خدوي اختي .. لغرفته نيلس معاه 4 ساعات .. يقعد فيها يطلع الاغراض اللي ما يباها .. يديدة كانت او جديمة .. و يرمي بعضهم فالزبالة و يعطينا بعض اغراضه مثل الكاب اللي لابستنه اللحينه( من بربريس) ... مع انه لبسه مرة وحدة بنفس اليوم اللي اشترى فيها الكاب يعني قبل يومين بنفس الوقت كان يتمشى فالمول .. وشاف واحد لابس مثله .. جان يعطيني اياه .. ادري .. >> اخوي مبذر واااااااااااااااايد .. بس انا وخدوي استفدنا منه واايد مثل العطور والديكور و الفون (فيس رافع حاجب )
    ..

    ..

    ..

    المهم نرد للشكل اللي كنت فيه .. و تفكيري اللا نهائي من شيء لشيء .. و الواجب اللي ناسيتنه ..

    .. واااااجب ..!!
    ..
    اف نسيت عنه مرة ثانية .. احس عقلي الباطني قاعد يضحك ..
    هههههههه .. لقيتها .. بسير لعيسووه وبخلي الاوراق عنده وبقول اني مب فاهمه .. هو بيحلها لي .. بما انه عبقرينو ويحب الرياضيات وااايد
    وانا بفضى .. ياااااااااااااااااااااااااااي .. ونااااااااااسة .. وبقعد بفكر بحميد .. و بشكل حميد .. و بصفااااات حميد .. و ب.......

    ...

    .........:: بوووووووووووووو
    حاولت اخذ نفس :: اي انت بلاك بالضبط ..
    ........حك جبهته بشكل غبي :: شفيني ..؟!
    ..
    ..
    .هههه ضحكت بخاطري .. يا ويلك مني يالغبي .. هع هع
    ..
    ..
    خلود :: لازم تسأل شفيك ترى انت غبي .. من دومك .. (و قلت بنبرة ثقة) وانا ذكية من دومي
    ........ :: خخخخخخخ احلفي انج ما زغتي ..
    ..
    جلب عبيط يقهر حمار دونكي ........ اف كيف يعرف اني خفت .. خلود :: ما زغت ومب لازم احلف لك .. يا الثور
    ..
    يودت ذراعها مال قووو .. وحسيت ان ايدها بتنكسر من ايدي .. بس ماا بهدها تستاهل اني الوي ذراعها .. عيل انا ثور انا .. ارويج يا خلودوه ..
    ..
    كنت ادعي عليه وهو ميود ايدي .. احس ايدي بتنخلع بسم الله عليها .. و اتريه جان ما رديتها لك من الخاطر ما اكون خلودوه ...... خلود :: ايه رشود هدني .. والله العظيم يعور

    هديتها لاني ادري انها صدق تتعور .. غمضتني .. قامت تحلف البنيه .. :: خلاااص ها هديتج .. بس مرة ثانية لا تزقريني بالثور ..

    طلعت له لساني وقلت له قبل ما ابدا الماراثون مال الركض .. :: الحقني جان تقدر يالثور ..
    ركضت وراها .. وانا الهث .. هي مب ضعيفة واايد .. بس سريعة غربلاتها .. من وين ياايبه هالريل .. صرخت لها يمكن تسمعني وهي تركض حول البيت :: ايييييييه يا البقرة امج راقدة لا تقومينها ..

    وقفت يوم استوعبت ان امي راقدة وجان قامت من حشرتي .. بتنازعني اهئ اهئ ... كل من هالثور .. بس وينه





    ارفع راس الخيانه بسكةالراحلين يسقط الحب و تعيش الخيانه آفترقناءوبتسم ذاگ القوادâ™،.
    twitter :@garishobh1

  7. #7
    عضو فضي
    الصورة الرمزية wmw_753
    الحالة : wmw_753 غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 130186
    تاريخ التسجيل : 17-02-14
    الدولة : الامارات ،، الشارجه ،،،، المدام â‌¤
    الوظيفة : طالبه في المعهد ATHS&STS
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 207
    التقييم : 12
    Array

    افتراضي رد: رواية > كحيت كحه .. قالي صحه .. قلت ع قلبه .. رفع حاجبه فقلت له انته ..


    مسكتها من جتفها من ورى .... رشود :: مسكتج هههههههههه .. اللحين منو الغبي ..
    شليت ايده و طبعاً مستحيل اكون تحت سيطرته فقلت :: انت طبعا الغبي .. ماااااالت
    .... رشود ما عليه ارويج:: يالخديه .. امج فبيتنا .. نسيتي ان امي نزلتني اهني عند اخوج عيسوه .. و امج سارت مع امي بيتنا اونهم يخبزون خبز خمير ..
    حطيت ايدي على يبهتي استوعب :: صح .. كيف نسيت ..
    رشود :: طبعا لانج تفكرين فيني .. عسب جي نسيتي
    مااااااااااااالت شو ابى فيك.. خلود .. :: الصراحة ما اكنت افكر فيك .. افكر فهالواجبات منو بيحلها لي .. بما انك هني صير مفيد وخذ اوراقي اللي فالصاله لعيسوه وقردنه ..
    رشود :: اقردنه .. ؟!!
    خلود :: هي عاد انت تعرف اتقردنه .. خلنا نستفيد من مواهبك الباطنية ..
    سالتها وانا اتمصخر عليها :: بالله عليج انتي شو سالفتج مع الكلامات الغريبة واللي مب مركبة
    ما عليه تبى تتمصخر علي هاا .. خلني استفيد منك بعدين ارويك .. :: ما شيء افكر اسوي لي قاموس يديد ..
    سالتها مرة ثانية اتمصخر عليها .. رشود :: ليش انتي مسوية قاموس قبل .. عسب تبدين باليديد
    ابتسمت له اجامله وقلت :: ذكي ما شاء الله عليك .. وانا اقول من منو مآخذه الذكاء .. اللحين ممكن تتكرم وتآخذ الاوراق لعيسوه يحلها لي
    ارويج بس خليني ارد .. رشود :: ان شاء الله من عيوني يا بنت عمي ..
    خل عيونك لك .. معنها حلوة واكبر عن عيني بس بعد .. ما ابيها .. خلود :: تسلم لك عيونك
    اتريي جان ما قلعت لج عيونج ما اكون رشوودوه ... ::: استاذن .. ثواني وايي ..

    ساااااااار رشود من صوب .. و كل واحد منا تحرطم بصوب
    ..
    ..

    .................................................. .................................................
    رشود :: دخيلك عيسوه .. عشاني حله لها
    طالعته بنظرة غريبة بلاه هاليوم واقف بصفّتها .. بالعادة ما يتصافون .. :: و ليش ان شاء الله هي ما تحله بروحها
    ما عليه يا خلودوه كله بيرد عليج .. اتريي بس شفت عيسى وابتسمت فويهه ورفعت له حاجب :: عيسى اموت فيك انا .. شفت عيسى يشوفني بنظرات غريبة زيادة عن قبل و صاارت مخيفــــــــــــــة فقلت بسرعة :: رياضيات ترى .. يعني تتسلى شوي
    عيسى :: بحله بس اطلع من غرفتي .. والله شوي وبحس انك gay (شاذ ومنحرف) .. دخيلك ابد لا تبين لي انك تحبني .. تلوع لي جبدي.
    ..
    ..
    لا خلود انتي اليوم مجتولة مجتولة من صوبي .. عيل انا منحرف و gay .. انا الوع الجبد .. ؟!! :: اوكي بااي ..

    قعدت امشي بسرعة .. لا ما امشي اهرول من كثر ما مستعيل اني الحق لهالخبلة .. و اخنقها من رقبتها .. عيل انا اتوسل لعيسوه جذى .. ما عليه اتريي علي بس لين ما اشوفج ..
    دورتها .. ودورتها .. ودورتها ..
    ..
    ..
    بس البنت مختفية .. وينها ما ادري .. لحقت تشرد مني هالاستغلالية الصغيرة
    ..
    ..
    .. حــــــــــــــــــــــــــــــــــــصلتهااااااااا


    هاي هاا يالسة في الحوش .. اونج عاد يالبريئة رومانسية .. ويالسة فالحوش على فرش احمر .. و تحت الشريشة (شجرة) ..

    .........

    كنت يالسة في سلام وخيال و الوان قوس قزح اللي صنعتها بعقلي تطير جدامي .. مع انه الجو بارد ومغيم .. لكن ماشيء مطر
    ...
    كنت افكر فحميد .. وف علي .. وافكر اذا لازم اختار من بينهم .. منو بختار ..
    تلمست الفرش اللي يالسه عليه لونه احمر .. طبعا قلت للشغالة اتطلعه من غرفتها .. لان دايم فغرفتها نحط فرش احتياط اذا حد بيرقد فبيتنا من اليهال .. من عيال خالي وخالتي .. وياي انا او مع خدوي
    .. طبعاً حدث ولا حرج .. شغالتنا متنفخة من العصبية بس ساكته ما تروم تقول شيء لأني موعتنها و مقومتنها من رقادها الحلو وقت العصر .. ولان الفرش اللحينه فالحوش .. فشيء طبيعي بعد ما بدخل داخل البيت بتنظف الفرش من اول و يديد .. وهي متعايزة من الخاطر
    ..
    ..
    و بين ما انا فعالمي الخيالي .. المستقبلي مع حميد .. انتبهت ان الهواء بدى يقل من تنفسي وان في حد ضاغط على رقبتي بقووو .. لدرجة اني اختنقت وبديت احس ان بيغمى علي ..
    بس هاليد شوي خفت علي .. بس بقت ماسكة رقبتي لدرجة تألمني ..واذا تحركت ابعد هالاييد بتعور زيادة ..

    فحاولت اطلع صوت مخنوق من حنجرتي :: ب..م..و..ت ....... بم..وت .. هو.اء

    .................
    تبون الصراحة حسيت اني بالغت بمعاملتي لها وقبل عن اشل ايديني و اعتذر عن (ثقل دمي) المبالغ فيه .. وصلت ايدين بعدتني عن رقبتها اللين ما طحت على الارض و (انجرحت ركبتي عالخفيف)

    ..
    اهبل هالولد بيروح البنت على ايده .. حميد :: اي انت شو تسوي فيها
    رفعت عيني ادقق بمنو دزني على الارض .. حميد عيل هاا .. عشانها تطيحني .. تكلمت ببرود .. رشود :: ما شيء اعاقبها على غلطة
    التفت اشوفها وانا منزل راسي .. واحاول بقدر المستطاع ما ادقق بملامحها .. حميد :: اتعورتي ..؟!!
    فديتك صدق فارس احلامي .. تنقذني من الوحش شفت رشود بنظرة اقصده بالوقت المناسب .. خلود :: لا الحمدلله ما صار فيني شيء من هالدفش
    انا دفش هاا .. رشود :: منو الدفش .؟!
    اف كريهه هالانسان .. خلود :: انت .. يعني منو ..
    اوكي انا اروايج .. شفتها بغيض من تحت لفوق اخوفها بعيوني الكبيرة .. لكن ..
    ..
    ..
    انتبهت لرقبتها ..انا شو سويت .. شوهت رقبتها الناعمة ..
    شكلها بشرتها حساسة .. بسرعة علمت رقبتها بتشكيلة ايدي ..وصار برقبتها نفس الخط الاحمر
    ..
    ..
    شفت حميد جدامي كيف مرتبك .. و شفت خلود ترتجف نفس الورقة حذال حميد .. رشود :: دخلي داخل .. والبسي وقايتج ما تشوفين حميد موجود
    اف .. لازم يخرب هالاجواء الحلوة ما بيننا ... خلود :: اصلا ما يحتاي اتقولي .. بروحي اعرف ..
    التفت لحميد وقلته :: حميد ادخل عند عيسى .. انا بكون بغرفتي انا و حمدة .. يعني خذ راحتك ( على فكرة بعد وفاة ابونا .. خدوي ترقد مع امي .. وانا ارقد مع حمدة كالعادة )
    يا ويلي على حسن الضيافة .. و الادب .. حميد :: ان شاء الله ..

    شفت حميد لين ما دخل عند عيسى .. وبعدها شفت خلود وهي تروح لغرفتها هي وحمدة .. على ان حمدة اليوم بتتأخر بالكلية .. عندهم مشروع طويل ..
    ..
    تعرفون شو
    حسيت بالذنب ..
    ..
    سرت لين مطبخ بيت عمي الله يرحمه .. و فتحت الثلاجة >> مب عسب آكل كالعادة .. لااااااااا
    ..
    عسب .. اطلع ثلج .. وانا من الغباء اللي صدج طلع فيني .. يودت ثلجتين بايدي ..
    و ركضت فيهم من البرد اللي حسيت به .. اللين غرفة هاللوتيه .. خلودوه .. دقيت الباب ودخلت .. و شفتها تتلمس مكان ما خنقتها .. وهي ماعطتني ظهرها
    ..
    و حليلها شكلها صدق متعورة .. وانا الدفش .. ما ادري الرقيق .. ؟!!
    ..
    مسكت الثلج الاول اللي بايدي .. و حطيته على طول برقبتها من ورى ..

    خلود :: آآآآآآآآآآآآآآه برد ..

    تعرفون شو المضحك بالموضوع ..
    ان الثلجه الاولى طاحت على طول فقميصها و بعدها طاحت على الارض
    .. ضحكت بصوت مخنوق يوم عبارات السب والشتايم طلعت من شفايفها الغريبه ..
    ..
    سبحان الله شفايفها .. غير عن خواتها وخوانها .. ساعات احس انها تشبه بيتنا اكثر من بيتهم .. بس عادي مب هي بنت عمي .. عيل لازم تآخذ شوي من ملامحنا ..
    .
    .
    .
    لفت خلود و شافتني و ويهها بيولع نار من العصبية .. على الحركة اللي صارت مع الثلج و شافتني بنظرة تزيغ اذا شافها حد غيري ..و مرحة بنظري انا
    خلود :: متعمد .. صح .. ؟!
    كتمت ضحكة ثانية بغت تطلع مني .. بتذبحني صدق جان ضحكت عليها .. مسكت نفسي و صرت شوي جدي .. لدرجة ان خلود نفسها سكتت تترقب شو بسوي ..
    ..
    تجدمت شوي
    شوي
    شوي
    ..
    لدرجة ان مسافة قريبة بس كانت بيننا
    و رفعت ايدي مع الثلجه الثانية والاخيرة اللي بدت تذوب شوي .. و حطيته على رقبتها من جدام .. وقمت امسح رقبتها شوي شوي .. بشكل رقيق .. و بهدوء يقتل .. و ببطء ما تعمدته ابد ..
    . .
    . .
    حسيت بعروق جسمهاكلها تيمدت من حركتي .. ما اتوقعت هالحركة مني
    . .
    . .
    تكلمت بهدوء و بصوت غريب عني .. رشود :: بعده يعورج ..!!
    خلود بهدوء اغرب على نفسها :: شوي احسن
    . .
    فجأة رشود رفع الثلج و حطها على خشمها وقعد يدوره على خشمها
    .. ابتعدت عنه بعيد و حطيت الشيله على راسي مال خرابيط عسب اطلع من الغرفة ..
    و شليت من ايده الثلج .. وركضت ورااه بعد ما عطست .. من البرد
    ..
    ..
    خلود :: اتريى رشودوه .. والله العظيم مردوده
    هع .. لو فيج خير .. ركضت بكل قوتي .. رشود :: بنشوف جان يودتيني
    خلود تصارخ من بعيد :: والله ايودك ..

    ..
    قمنا نتراكض حول البيت كله .. لمدة ربع ساعة او اكثر .. ومن بين الركض وقفت شوي اشل ثلج زيادة من المطبخ وكملت ركض .. اللين ما وصلنا الحوش و شفت حميد واقف جنه يدور حد .. صرخت له خلود :: حميد يوده
    يوده حميد وقال :: بلاكم تتراكضون مثل توم وجيري ..
    رشود ببرائة هز اكتافه :: اسالها .. ما ادري ليش هالبنت تتلصق فيني
    تقدمت انا و نية شينة براسي .. :: أنا .. أنا يا رشود ..
    حاول رشود يفك من حميد بس ما قدر :: حميد خلني ..
    حميد اشر براسه لاا :: تىء تىء .. ما بتروح مكان ..
    هع تجدمت انا و الثلج بايدي وجان ادوره بخشم رشود اللين عطس .. عطستين ورى بعض
    وحميد فاج حلجه من اللي يصير .. مسكين مستغرب .. وللاسف شافتني امي وتوها يايه . البيت
    أمي :: شو تسوين
    خلود :: ما شيء .. (شفت حميد ورشود اغمز لهم ) .. بس نلعب لعبة يديدة علمنا اياها رشود .. اسمها
    .. شو اسمها رشود
    رشود اتوهق وقال بسرعة :: اسمها برد خشمك واعطس
    امي استغربت :: والله هالزمن يخترعون العاب سخيفة واسامي اسخف منها .. (شافت رشود وحميد ) .. يلا حبايبي ام رشود فالسيارة بتسيرون البيت ..

    سلموا على امي .. وردوا البيت .. وانا خذيت الواجب من عيسوه .. وسرت المدرسة بواجب محلول ..

    .................................................. ...
    خدوي :: أف لوعتيلي جبدي بس ..
    خلود حطيت اصبعي حذال راسي وقلت بتملك :: كيفي .. بشوفه يعني بشوفه
    خدوي قامت وقالت وهي سايرة غرفتها :: من زينه يعني برهوم عسب تشوفينه فالتلفزيون
    قلتلها وانا اقهرها :: على الاقل برهوم احسن واحد منا .. سوا اللي براسه وهو صغير وصار مذيع فبرامج مال اليهال اللي قده
    ما سمعت رد منها إلأ صوت الباب القوي اللي ارتد فالصالة اللي يالسة فيها ..
    قمت اغير القنوات اللي فالتلفزيون اللين ما شفته .. واستانست .. قمت اقول بصوت عالي :: برهوم طلع برهوم طلع ..
    لفيت يمين ويسار ..
    واتقفطت ..
    لأن ما شيء حد فالبيت غيري وغير خدوي والشغالة ..
    يعني كنت ارمس مع نفسي
    جااااااان اصارخ :: فشلـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــة والله
    ........... :: توج تعرفين
    لفيت وراااي و تحطمت زيادة :: أوووف وانت كل يوم ناط بيتنا بس لاااه لاعت جبدي منك
    اف بدينا .. رشود :: اتحسسيني اني دايم ايي بيتكم عشانج أف .. مب جنه امي وامج دايم يكونون ويه بعض .. وانا الضحية يفروني بيتكم ..(شافني بخبث) بعدين انتي بعد كل يوم فبيتنا
    شفته بقهر .. وقلت :: تراني مثلك يوم يظهرون من البيت يفروني عندكم
    على الاقل صدقت بشي .. رشود :: اقول سيري سويلي صمون وجبن يوعاان
    متفيجة لك انا مااالت ..قلت له :: تحسسني انك ما ادل المطبخ و الاشياء اللي فيه ..
    رشود :: مالت عليج .. اوني ابي اسوي عمري جنتل مان .. بس منو بيخليني .؟!
    خلود :: الحين يعني جنتل مان .. ان تتشرط علي .. الجنتل مان انك تسويلي وياك
    ما علي براااااااااويج يالسبالة .. رشود :: اوكي من عيوني ..
    قلت له بخوف :: الصراحة تخوف اذا قلت من عيوني .. بس يالله بجرب اثق فيك
    .. مر الوقت ..
    و اختفى رشود تساءلت بيني وبين عمري هااا وين راح .. إله هو صمون وجبن .. مب برجر ..
    توني ياية انش من مكاني عسب اشوفه شو يسوي .. بس شفته ياي وهو عادي او يمكن ملامحه شوي متغيرة جنه شي وراه .. المهم عطاني صمونتي ..
    .. للحظة حبيته .. صدق والله حبيت رشود .. حسيت انه مساااالم .. ويحب راحتيه .. حسيت باحساااس غريب ، شفته بنظرة غريبة . كانت اقرب لنظرة امتنان
    بسم الله لايكون عرفت .. رشود :: شو بلاج جي تطالعيني
    شليت عيوني من عليه وقلت له :: ما شيء
    اول ما جربت الصمون وكليته .. قلت هاي الحين الصمونه اللذيذة .. بتذوقها يا سلاااااام
    ..
    ..
    ..





    ارفع راس الخيانه بسكةالراحلين يسقط الحب و تعيش الخيانه آفترقناءوبتسم ذاگ القوادâ™،.
    twitter :@garishobh1

  8. #8
    عضو فضي
    الصورة الرمزية wmw_753
    الحالة : wmw_753 غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 130186
    تاريخ التسجيل : 17-02-14
    الدولة : الامارات ،، الشارجه ،،،، المدام â‌¤
    الوظيفة : طالبه في المعهد ATHS&STS
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 207
    التقييم : 12
    Array

    افتراضي رد: رواية > كحيت كحه .. قالي صحه .. قلت ع قلبه .. رفع حاجبه فقلت له انته ..


    صارخت باعلى صوتي :: يعععععععععععععععععععععع.. لوعت جبد جبدي
    طلعت الاكل من حلجي بواسطة التيشو (الكلينكس .. او منديل ) ..
    ههههههههه رشود مسكت ضحكتي وقلت :: لوعتيلي جبدي .. بلاج اقرفتيني
    طالعته بنظرات اجرامية :: شو حاط فيه
    رشود بكل براءة :: ما شي بس جبن و فلفل احمر و كركم و قشر ليمون و عصير موز
    صارخت باعلى صوتي ووقفت اسير الحمام ارجع :: يااااااااااااااااع يالمقزز
    ..
    طلعت من الحمام وانا اشوفه بنظرات اجرامية .. حسيت اني شوي وبجتله
    اجتله .. مرت هالفكرة فراسي مرة ومرتين ... فكرة مش بطاله .. على قولة المصريين
    بس كيف اجتله .. و متى .. شفت الصالة هادية .. خدوي فغرفتها يالسة تلعب فالكمبيوتر .. و الشغالة كالعادة مآخذة لها قيلولة .. وهو يالس على القنفة ومتربع يطالع التلفزيون على فلم سيارات ..

    ..
    ..

    قلت باغتنم الفرصة و بذبحه الحينه .. قفزت صوب القنفة .. بس ما ادري شوي اللي صار ..
    فجأة شفته طايح على الأرض و عيونه الكبيرة تشوفني ورموشه الطويلة ما تتحرك جنها ما تبى تسكر عسب تشوف اللي جدامها .. استوعبت ان عيوني هي اللي تشوفها عيونه واستوعبت بعد انه طايح على الارض وانا فوقه .. بس مب حاضنتنه .. ايدي اليمين واليسار محاوطتنه .. واريوليني اسيرة بين اريولينه جني كنت يالسه وياية اطيح .. فيودت الارض
    ..
    ..
    استوعبت الموقف وياية اقوم من الاحراج ..
    كيف من اني ناوية اقتله .. اطيح فوقه ..
    ..
    ..
    حركت ايديني عسب اقوم .. لكنه يود ذراعي وقام .. جنه يالس ومرقدني فوقه ..
    مسك خدي اليمين باييد و ايده اليسار محاوطة خصري ..
    واقترب مني لحد ما حسيت ان انفاسه تحرق جلدي
    و شوي شوي اللين ما اقترب من ويهيي ...
    و باسني على خدي اليمين بكل رقه وبطىء ..
    وقومني من بعد ما قام .. وانا متيبسة ما اعرف شو اسوي ..
    بكل هدوء طلع من الصالة ومن البيت بكبره ..
    ما اعرف وين راح ... وانا رحت غرفتي و طيحت عمري على السرير ورقدت على بطني .. من الاحراج
    ..
    ..
    كنت احلم فحميد انه يمسح على شعري .. ويتكلم بس ما كنت اسمعه شو يقول ..
    فتحت عيني ورموشي تحركت ببطء .. ما ادري ليش احس ان حلمي حقيقة مب حلم ... وقلت بهمس :: حميد
    فتحت عيني بسرعة عسب استوعب ان باب غرفتي اتسكر ..
    ..
    قلت يمكن الهواء حرك الباب .. ونشيت من مكاني عسب اتوضا واصلي .. واظهر اشوف شو خدوي تسوي ..
    ..
    ..
    .. من صوب ثاني ..
    ..
    ..
    اتسند على الباب .. (غرفة خلود) .. وأخذ نفس سريع .. وقال بينه وبين نفسه ، كانت بتكشفني .. كانت بتعرف .. شو اسوي الحين .. خذيت نفس ثاني وامسح على شعري عسب احصل لي حل ..
    اذا ما اتصرفت الحين ما بقدر اشوف حتى ويهها وبنكشف عند الكل .. حصلتهااا الحين اعرف شو اسوي.. والله و طلعت ذكي يا رشووووووود ههههههههههههههههههههههههههه تغيرت ملامحي يوم تذكرت انها نادت لحميد .. هالخبلة بتكشف عمرها حذال اخوانها
    .. اف ان شاء الله محد يعرف بس
    ..
    مر الوقت وقلت بسوي عمري عادي ولاجنه صار شيء .. وطبعاً لازم اول ما بقعد احوط ببيت عمي الله يرحمه بدخل مطبخهم بزود بطني ببعض الموؤن >> مهاجر شو .. خخخ المهم بترس بطني ..
    ..
    تسللت للمطبخ شوي شوي ... شفتها جثه هااامدة .. اللي يشوفها بيقول هاي ميته .. كانت صافه الكراسي وحاطةالـــ 4 كراسي حذال بعض مالة غرفة الطعام وراقدة عليهن .. صدق صدق خبلة
    ..
    عيل في حد يرقد في المطبخ ..وعلى كراسي تكسر الظهر مثل هااي .. قلّة الأماكن شو ..
    هممم بما انها راقدة اهني اكيد تتريه شيء
    شفت الفرن الصغير بعيون وحدة .. صح كيكة ..
    هي متعودة كل ما ايي ما ادري بالصدفة ما ادري متعمدة اتسويي الكيكة
    لفيت لورى صوب وجهة الطاولة شفت حد ثاني .. شفت غناتي ..
    معشوقتي
    هوااي
    روحي
    لا مب روحي قلبي
    جارحتي
    و معذبتني
    ..
    عرفتوها اللي خلتني اطيح بهواها
    تجدمت لها شوي شوي .. وانا اشوف بعيني بحذر من صوب ثاني خلود اخافها تقوم من رقادها و تكشفني
    و تذبحني لاني يالس بروحي مع معذبتي
    ..
    وصلت لها لمعشوقتي. . وجني لمحت نظرة خجل منها ..
    كانت بيضاا .. صافية وحليــــــــــــــــــوه ..
    ..
    وكانت مايلة للوردي الفاتح .. فديتها مستحيه مني
    ..
    قربت لها ويودتها وقربتها من انفاسي برقة ..
    فديتها انا يا ناااااااااس .. اتخبل عليها والله
    .. قربتها من انفاسي وهي ساكته وكنها اتقول ايه شو تسوي انا استحي منك
    كانت ساكتة ما تبى توعى وتقوم خلود من رقادها
    عسب انها ما تبى تبتعد عني .. فديتهااااا الغلاا
    .. وقربت منها ومصيتها ..
    لا تقولون قليل ادب وله وسخ ..
    انا اموت فيها وهي مب راضيه تفج عني .. كل ما قلت بودرها اتطالعني بعيون تجذبني
    .. قربت لها مرة ثانية ومديت صبعي على ويهها الصافي اتلمسها وقربت اصبعي من حلجي (ثمي) ومصيتها مرة ثانية .. يا لبيه .. مره حلوة > عقولة السعوديين ..
    .. مديت ايدي مرة ثانية لويهها اتلمسها برقة وهي عايبنها وتشجعني اني اكمل
    ..
    بس سمعت صوت .. لا مب صوت همس ..
    ........ :: أنت شو تسوي
    خفت يا ويلي لايكون شافتنا والله لا يجن جنونها وتخبر ابوي علي .. خبيت معذوبتي ورى ظهري وانا ارتجف ياويلي جان حد درى وقلت لمعذبتي اتخبي زين ولا تخافين انتي لي يعني لي .. حتى لو ابوي وقف ما بيننا .. رشود :: خلود بلاج الله يهداج .. انتي تحلمين .. غمضي عينج وكملي رقادج
    خلود وهي بعدها منسدحةعلى الكراسي.. :: انا شفتك شو سويت رشود .. ما عليه جان ما خبرت عليك ابوك
    رشود بخوف :: دخليج خلود لا تخبرينه .. انتي قولي شو تبين وانا بعطيج اياه
    خلود ببرود ولازالت منسدحة :: ابى حلااوتي .. ليش شليتها عني هااتها اقولك هاتهاا
    رشود خاف زيادة .. هاي شو تخربط
    شو تقول
    لاااااااااااااااا يكوووووووووووووووون
    ..
    !!!!!!!!!!
    ..
    راقدة
    ..!! ومب حاسة بعمرها
    ضحكت ضحكة خبيثة بيني وبين نفسي ههههههههههههههه
    بس وقفت ضحكتي يوم شفتها تحرك ايدها بالهوا جنها اتدور شيء
    ..
    خلود وهي نايمة :: حلاوتي .. حلاوتي ,.. رشود بليز لا تناقز انا تعبت
    هههههههه حتى فاحلامها انا غاثنها واناقز وياها ..
    .. يوم حسيت انها بتفتح عينها وبتقوم جان اخليها اتيود ايدي
    جنه اصبعي الابهام (اكبر صبع بالاييد) هي حلاوتها
    ..
    بس انا الغبي نسيت ان هالاصبع هو اللي يودت فيه محبوبتي
    اخافها تزعل علي .. شفتها بنظرة وانا اقولها اتحملي غناتي ترا خلودوه ولاشيء حذالج
    ...
    تحركت بخوف اشوف الباب اللي حسيت انه تحرك
    ويوم ما شفت حد ..
    قلت الحمدلله ان الهوا هو اللي حركه مب حد ثاني ..
    زين ان محد حد من الكبار اهنه ..
    ..
    ..
    توترت يوم ان خلود شدت على اصبعي الابهام وقربتها من جسمها وبالذات حطته فوق بطنها
    يا ويل ويلي جان درى حد من اهلها والله لا اصير مدفون حذال المطبخ
    قعد يفكر على الاقل بندفن في احلى الاماكن بالنسبة لي
    و انغرس بتفكيره اللين وصل انه يوم بيندفن بيحصل الاكل حذاله عسب يآكله بس هو بيكون ميت كيف بيآكل .. وقعد يفكر انه اذا مات كيف بياكل .. >> صدق الغباء ظاربنه
    ..
    حس بقشعريرة تسري من راسه الين ريوله يوم حس باصبعه المتعذب يتحرك شوي شوي من على معدتها الين صدرها الين رقبتها وهو فكل حركة تزيد ارتعاشته و يزيد دقات قلبه الين ما وصل اصبعه لثمها وبالذات شفايفها .. كان يبى ينسحب بهدوء لكن
    خلود هزت كيانه يوم قالت له وهي راقدة >> عنبوه رقااادها ... :: اخيرا حلاوتي عندي
    وحطت ابهامه فحلجها .. تحسبه حلاااوة .. ومستمتعة فيه عالأخر ..
    رشووود :: والله لو شافتني جي جان قالت ويع وقزز .. أصلا لو عرفت انها بس يودت ابهامي بتقول صك عني .. ووخر وخوز ..
    قالت خلود ورشود بيموت من قلبه اللي يدق مال بسرعة من حركة خلود :: لذيذة .. والله عسل ..
    رشود خلاص استسلم لهالوضع وقرب من ويهها يراقبها كيف مستانسة وهي نايمة وتتحسب ابهامه حلاوة تدخلها وتظهرها من حلجها ..
    قالت وبعدها راقدة :: عيل بقول لحميد كل يوم اييبلي حلاوة مثل هاي
    ..
    اول ما شفتها تقول هالرمسة سحبت صبعيه من ثمها بقسوة لدرجة انها وعت من الرقاد
    متضـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــاي جة
    وشافتني بعين وحدة
    ..
    قالت خلود :: شو تسوي اهنا
    وليش اتطالعني وانا راقدة .. اشوف حلت لك اللعبه

    رديت عليها بغيض :: انا واله انتي اللي حلا لج اللعبه .. أف خلاص انا تعبت من بلاويج خبلتي فيني تراج ..

    شهقت خلود :: انا اسوي بلاوي ولا انته .. فكل مكان عاق دوبك فدوبي .. جنه ما عندك حد اتنرفزه غيري .. حتى فاحلامي فالح تخبل بي

    رشود وبقهر رواها اصبعه الابهام المحمر واللي فيه بقايا من ريجها :: شوفي انتي شو سويتي فاصبعي المسكين

    طالعته خلود وهي تشفق على اصبعه :: حرام ليش جي اصبعك .. بلاه ..
    وكملت وهي تشهق بقووو :: لا يكون ضربتك وانا راقدة اسويها

    قالها وهو يطالع عيونها بحذر يبا يشوف ملامح ويهها :: لا وانا الصادق .. تراج مصيتي صبعي جنه اله صبعي حلاوة عندج .. لحستيها لحس

    تغير ملامح خلود وتلون ويهها وردي .. وردي غامج .. احمر .. :: جذاب انت جذاب .. فالحلم كان طعم حلاوتي نفس طعم كريمة الكيكة

    قرب منها رشود الين ما احترقت رقبت خلود من انفاسه .. كان وايد قريب واايد لدرجة فظيعة ..
    رفع اصبعه لها واهي ترجف بتموت من الخوف
    ومص .. (لحس) اصبعه الابهام حذالها .. وهي اظن انها خلاص انتهت عروقها كلها اتيمدت
    ..
    هاااااااا شو يسوي ... يع وصخ .. كيف يبلع ريجي .. وع وع وع وع
    ..
    من وين يايبينه هالمخلوق .. طالعته خلود بتقزز وهي ترد لورى وتردد له :: مينوون .. والله مينون

    ..
    طلع رشود من المطبخ بكبره وهو ايقولها وبنفس الوقت عايطنها ظهره .. :: ادري اني مينون .. واله ما كان حطيته ابهامي فحلجي .. انا ينيت والسبه انتي .. يننتيني .. خافي ربج

    وقفت وانا منصعقة بلاه هاليوم متغيرة حركاته .. جنه مب رشوود اللي اعرفه
    شو صاير فالدنيا .. ليش اليوم جي حركاته معااي .. حتى ما خلاني اعتذر منه .. كنت راقدة وما احس
    هو بعد غلط لازم هو يعتذر
    ..
    بس انا ما شفت ملامحه زين .. اذا كان معصب مني وله لااا
    لانه كان عاطني ظهره
    ..
    حرااااااام عليه جي يسوي بي يغيب عني وما يسال عني .. جنه ما كنا نعرف بعض ..

    ومرت 3 سنين خفيفة على العين وثجيلة على القلب والتفكير ..


    ملاحظـــــــــــــــــــــــــة :: معشوقة رشود كانت (كريمة الكيكــــــــــــــــــــــــة) هو يموت فالكريمة مالتها بس ابوه لو عرف انه بس يتطعمها ذبحـــــــــــــه لانه وااايد يآكل حلويات وهالشي يضر بصحــــــــته ..

    .. هع time’s up .. الوقت أنتهى .. للجزء الثالث

    # برهوم بهالكم سنـــــــــــــــــــــة اللي مروا وين وصل بهوايته كمذيع .. ووين الرسالة اللي خباها .. ..؟!
    # خدوي بعد الـــــــــــ3 سنين بعدها تقلد برهوم بكل شيء وله لا ؟!
    # حمــــــــــــــدة بعدها تفكر بخلوف .. وخلوف معقولة 3 سنين ومب قادر يدور له حل عسب يراضي فيه حمدة ؟!
    # حميد ، وما ادراك ما حميد وصل لمرحلة الثانوية العامة ، يا ترى شو الافكار اللي غازيه ومتركزة فمخه ..؟!
    # رشـــــــــــود بعد الكلام اللي قاله لحمده صدق يـــّــن وله كان يستهبل كالعادة ؟!
    # و خلــود "فديتها" كيف تتوقعون صارت حياتها و هي توها تدخل ال17 .. وانتوا تعرفون زين ان هالعمر يخبي وايد أشيـــاء واسرار لنا نحن البنات ؟!


    أسئلة وايدة بس للجزء الثالث .. تكشف عن الأحداث اللي ممكن تصير بالجزء القادم ..
    أسأل لكم ولي التوفيق ..

    وأنتظروني أنا .. و "خلود " هع هع في الجزء الرابــــــــــــــــع






    ارفع راس الخيانه بسكةالراحلين يسقط الحب و تعيش الخيانه آفترقناءوبتسم ذاگ القوادâ™،.
    twitter :@garishobh1

  9. #9
    عضو فضي
    الصورة الرمزية wmw_753
    الحالة : wmw_753 غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 130186
    تاريخ التسجيل : 17-02-14
    الدولة : الامارات ،، الشارجه ،،،، المدام â‌¤
    الوظيفة : طالبه في المعهد ATHS&STS
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 207
    التقييم : 12
    Array

    افتراضي رد: رواية > كحيت كحه .. قالي صحه .. قلت ع قلبه .. رفع حاجبه فقلت له انته ..


    â–“ الجزء الرابع (4) â–“





    .

    .

    .

    اذا المراجل لبسة شمـاغ وعقـال

    قل للعـذاري يلبسـن العمايـم

    ..

    ماعاد يفرق زول حرمة ورجـال

    دام الفعايل تشبه البعـض دايـم

    ..

    المرجلة ماهيـب كلمـة وتنقـال

    وتروح ماراحت هبوب النسايم

    ..

    ولا خشونة صوت اورفع الاثقـال

    او رزة صدور وفعل الزلايـم



    ولاهي بعد مفتاح موتـر وجـوال

    والا ردى لسانن حديثة شتايـم
    .

    .



    التفيت للجـــــــــامة اللي فغرفتي اليديدة .. هي الغرفة مب يديدة يديدة .. يعني تقريباً من نص سنة بس ..

    لأنـــ أخوي حمد سوالــه ملحق صغير في الحوش (الليوان أو الساحة اللي برع البيت) ملحقه عبارة عن صـــالة و غرفــة و حمام ..

    ..

    أونــــــــــــــــه يفكر يعرّس .. بس انا مب مستوعبة الفكرة بعدني

    ..

    رديت مرة ثانية للجامة .. وأشوف ملامحي اللي يبين اني وحدة توها داخلة 17 .. ومررت عيني من فوق لين تحت ، اشوف أذا استايلي فاللبس من سنه حلـــو وله لا .. كنت لابسه ذاك الوقت

    .. بنطلون أسود وقميص أخضر بدرجة لون العلم السعودي>اموت فيهم< ههه سادة نص كم طويل لين الركبة معاه بروش وردة سودا على الينب و لابسه أساور سودا وقفاز اسود باييد وحدة بس (اللي يكون مال الاصابع) .. و بوت اسود في فرو من فوق طويل ..



    اتوسعت ابتسامتي وانا اشوف ويهي من دون كريم اساس وبودرة وخرابيط .. ما عدا جحل بسيط جدا و جلوس خفيف لونه لحمي .. يعني جنه وجوده وعدمه واحد .. ركزت عيني لشعري وابتسامتي الجانبية تزيد هذا اللي انا اباه .. صح شعري لين تحت ظهري بشوي ومب رايمه اقصه لان امي مب راضيه .. لكنـــــــــــــي حاطه فوق شعري .. الشال اللي انتشر للبنات ملون شكله نفس العصامه او الغتره ..



    انا عاد لابستنه جني ولد ومتعصمه به .. كيفي ها استايلي اليديد بوي اكثر من انه سبورتي .. ههههههههههههههههههههههههههههه

    ..



    لمحت قبل لا اتحرك من المرايه اللي جدامي لمحة حزن .. يمكن عسب جي انا مب قادرة اشوف لا حميد ولا رشود .. عسب ملامحي البوي << ادري تقولون شخصه .. بس انا خلاص تعقددت يا نااس ما اشوفهم الا فالشهر مرة او فكــــــــل ثاني يوم عيد بس لمحة .. أو أذا تكرموا اهالينا ويمعونا فرحلة بر

    ..



    طنشت حزني .. وقلت خلني اظهر من هالغرفة وافتك من الكآبة اللي فيها .. لون الغرفة ما اييب الكآبة لونها درجات وردي ووردي فاتح والستاير ملونة تعطي الواحد بهجة .. بس انا ما ادري ليش مب رايمه تعطيني اي مرح ووناســة

    سرعت من خطواتي عسب اظهر من هالمكان اللي احسه يضيق فيني بكل ثانية

    يمكن شي طبيعي يضيق فيني يوم اني اغلب نهاري و ليلي مقضيتنه مقابل اللابتوب ..بس اقرا فيه قصص وروايات عسب احاول على الاقل انسج فمخي خيالات وردية واتفاءل ان يوم من الايام بيصير لي مثلهم وبحب وبنحب ..

    طلعت برى الغرفة و قعدت احوط فالبيت اشوف اهلي وينهم ..

    حمدة فغرفتها مجابل اللاب..

    عيسى فغرفته مجابل البلستيشن3 معنه كبير بس ما يفارج هاللعبة ..

    سعيد كالعادة يحاوط ويه ربعه فالمولات وغيره ..

    حمد هالاسبوع فطـــــــوله فالدوام فبوظبي ..

    امي طلعت مع يدتي يزورون كم من حرمـــــة ..

    الشغـــالة يالسة فغرفتها ..

    و

    خدوي يالسه فالصــــــــــــــالة << خلوني اكلمكم عن شخصيتها كيف صارت

    يالسة على الكنبة ضامة ريلها لبطنها .. طولانه شوي ..يعني شوي وتوصل طولي ..لابسه بنطلون اسكيني احمر صارخ .. و تيشيرت ابيض فيه رسمة بنت لابسه نظارة شمسية وشعرها كيرلي فوقها فيونكـــــــــــه حمرا متوسطة الحجم .. و خدوي شعرها قصير لين الجتف فرافعتنه ذيل حصان وحاطتنه بتوكة فيونكه حمرا .. ومستشورة شعرها وقصتها(جدلتها) القصيرة المدرج .. غير الاكسسوارات الحمر

    كانت قــــــــــــــــــــــمة فالستايل البنوتي

    ..

    بس ماسكة على ايدها اليمين ريموت التحكم للتلفزيون و فايدها اليسار التليفون ترمس ربيعتها ..

    وفكل ثانية تنزل الريموت وتسحب لها حب ( عند السعودين فص فص ) وتآكله فمياعه

    ..

    لفت عينها المجحلــــــة زيادة عن اللزوم بالنسبة لعمرها لي .. وشافتني بنظرة تحرق ونارية .. وقالت خدوي :: ليش يايه الصالــــــــــــــه ..؟!!

    خلود :: عيل وين اسير .. مليت من غرفتي



    يلست حذالها شوي و شليت من ايدها ريموت التحكم فالتلفزيون سمعتها تتأفف يوم احط قناة سمادبي .. ويظهر شكل مذيعها الصغير اللي يبلغ من العمر 13 سنة بنفس عمر خدوي

    ..

    رفعت خدوي عينها للتلفزيون وهي ترمس ربيعتها .. ومن شافت المذيع اللي فيه تأففت بتملل وقامت من مكانها عسب تظهر من الصالــــــــة

    قلتها انا خلودوه وبعدني اناظر التلفزيون :: وين سايرة ..؟!! يلسي خلنا نطالعه ..بلاج بتظهرين

    طالعتني خدوي بغضب :: وليش ايلس واسمع صدعــــــــــــــــته وصوته النشاز (وقالت بتكبر)

    و ويــــــــهــه هالمعفن .. حتى استايله مب شيء هممم



    انا اتاففت يوم شفتها سارت بسرعة قبل لا احط عصبيتي عليها ..

    أنا ما ارضى على هالمذيع ..انا المعجبة نمبر 1 مالته صح انه اصغر عني بس انا وعدته انا اكون وحدة من معجباته .. وهو يدري اني بعد المعجبة رقم واحد عنده

    ..

    ..

    دققت نظراتي له وشفت كيف انه تغير .. وايد ملامحه تغيرت

    طويل .. جتفه عريض .. ابيضاني .. واثــــــــــــــــــــــــــــــــــــق من عمره ومغرور

    عيونه مثل ما هي العيون اللي ما يهزها شي واسعه وكبيرة وفيها لمعة تحدي .. خشمه سيف اذا حد اتحداه قطعه بخشمه .. و ثمه اكثر شي يجذب الواحد له وردي .. واذا ابتسم ما ألوم إذا وحدة اكبر عنه انعجبت فيه لان ابتسامته اتطيح الطير من السما .. صح صغير وعمره 13 وقريب بيدخل ال14 .. بس اللي يشوفه يقول ها 17 او 18 .. ما باقي اله تطلع له شوارب و لحيــــــــــــــــة و يطيح بنات خلق الله

    ..

    لفيت لورى مرتقدة و متفاجأه من اختي حمدوه .. يوم فآجتني ويلست حذالي وهي تقول ومب حاسه بعمرها :: ها برهوم صح ..؟!! أخوهـ وايد يشبهه .. !!



    احسها بعدها تفكر بخــــــــــــلوف وهو السبال بهال3 سنين ابد ما كلمها .. حتى ما قام يطرش بنات يراقبونها .. وما قام يغازل بنات من ربيعاتها .. احسها اشتاقت له .. كل ما تناظره اذا بالصدفة التقينا مع عيال عمتي تشوفه بحسره جنها تقول :: ليش ما سألت عني .. جان على الاقل بعدني اسمع عنك من ربيعاتي .. بس خلاص انقطعت كل اخبارك عني



    ..



    رديت للتلفزيون مرة ثانية اسمع صوت برهوم اللي صار احد مذيعين سما دبي الصغار .. و زفرت بالهواا بعمق آآآآآآآآآآآآه صدق ان هو واخوانه يتشابهون ..

    طبــــــــــــــقة عن خليفة و حــــــــــ

    ما قدرت اكمل اسمه لاني رديت وذكرته "حميد" وعذبت نفسي بايديني .. احبه وهو ما يحس ..

    يقهرني .. ما ادري ليش احس عمري مكشــوفة عند عيون الكل .. احس الكل يعرف اني احبه

    بس محد يبى يرمس .. وجنهم يقولون مستحيل انه يحبج .. خلاص استسلمي

    ..

    وهو روحه يقهر انســـــــــــــــان بارد .. ما تنفهم شخصيته .. صح طيوب ويحب يساعد الخلق

    و متفاهم وحنـــــــــــــون << وهذا اللي يعذبني .. بس ما ادري احس انه ما يعرف يعبر عن مشاعره

    عكســـــــــــــــــــــــــــــــه

    عكس اللي يحسسني اني غلطـانة واني غلطت بحقه "رشود" من زمان عن وقعاته و المخابل معاه ..

    ومن زمان عن .. مشاكساتنا وضراباتنا مع بعض ..

    الحينه صاير بارد مثل ذاك المخلوق حميد بس هذا على الاقل كان في شيء بيني وبينه على مر السنوات اللي مروا ..



    وأنا الحين بقولكم الاشياء اللي كانت بيننا



    ..

    أولاً :: من بعد موقف الكيكة والحلاوة ..بسنة كاملة ..عرفني هو"رشود" لعالم المسن .. ما علمني شي فيه بس اللي اعرفه ان هو علمني كيف ادخله من ورى اهلي وكيف اسويلي ايميل وكيف اضيف حد

    ..

    كان هو اول شخص اضيفه لان ذاك اليوم اتصل لبيتنا كالعاده يباني انقله بعض الاسئلة لان عنده امتحان وكان بهالدرس شارد من الحصــه .. قالي دخلي المسن و عطاني الخطوات عسب اسويلي ايميل وهو اللي اختار اسم الايميل .. وضافني وانا قبلت

    وصار هو اول شخص فحياتي يكون فقائمة المسن .. عندي ..

    وكل يوم .. يوم يرقدون الخلق هو يدخل المسن وانا بعد .. بنفس التوقيت عسب نرمس ..

    لا تخافون مب سوالف حب و عشق لااااااااااااا

    عن بانشيات والعاب ومنتديات ههههههههههههههههه .. اللين ما عرفّني للعبة اونلاين الخلق كلهم يلعبونها .. (ما بقول اسمها) .. عسب ما تدخلونه خخخخخ

    المهم واحس من بعد هالسالفة تغيرت نظرته لي لنظرة اقرب للاحتقار



    كنت في المنتدى كالعادى الساعة 3 فليل اقرأ آخر المواضيع وأرد عليها وشفت المسن عندي يسويلي إشارة أن في حد قاعد يرمسني

    .. سرت شفته رشود ولد عمي ..

    K&* :: ها شو تبى بعد ..الساعة 3

    r :: ما اريد شي بس تعالي الموقع مال اللعبة

    k&* :: انزين الحين بيي

    r :: ويت ويت حرف منو هاللي وياج باسمج فالمسن

    k&* :: ربيعتي .. ليش ..؟!!

    R :: لا خلاص ما شيء



    دخلنا اللعبة وانا ما كنت اعرف العبها زين عكسه هو .. مليت جان اقوله بخلي حد يلعب معاك .. دخلت المنتدى و قلت لهم منو يعرف هاللعبة عسب يلعب مع واحد شبه محترف

    ..

    ردي لي حد بالصدفة كان بنفس الحرف اللي انا حاطتنه فالمسن .. واحد كان يضايقني من اسبوعين فالمسن لانه مآخذ ايميلي من مدير المنتدى .. ويقول انه يعرف اسمي وصدق طلع يعرف اسمي ولقبي بعد .. عسب جي كنت مجبورة اني اكلمه على المسن .. بس ما كنت اعطيه ويه .. وهو ما كان يهددني .. لأنه كان على الاقل يباني اكلمه فالتليفون .. وانا بصراحة كنت أأجل هالشيء لاني مستحيل اكلم اي ريال مب محرم علي .. ورشود الوحيد اللي اكلمه بس اذا كان يبى حل الاسئلة .. وراعي الدكان بس

    ..

    انا الغبية ما كنت ادري ان المفروض اخبر امي او اختي او اخواني .. وإذا اصلاً كنت استحي من اخواني كان المفروض اقول لعمي وخالي .. أو عيال عمامي وعيال خيلاني ..

    لأن عــــــــــادي تضيع البنت فهالزمــن والسبه مسن وإضافة وحده من شخص ما تعرفينه .. سواء كانت بنت او ولد مجهولين بالنسبة لحياتج ..

    .. كنت غبية لاني ما حذفته من اول يوم قبلت فيه فالمسن ..

    المهم شاءت الاقدار .. انه يدخل الموقع ويلعب مع رشود ولد عمي ..

    فذاك الوقت اللي يضايقني بالمسن طرش لي رسالة اني لازم اشجعه باللعبه .. فسرت انا الغبية ودخلت الموقع اشوف لعبهم واشجع شوي هالطرف واشجع شوي ذاك الطرف ..

    ..

    اول ما خلصت اللعبة .. اثنيناتهم من هالاثنين ظهروا من اللعبة وطرشولي رسايل على المسن

    اللي يضايقني قال لي :: نوم العوافي حبيبتي

    قلت له :: يو تو غناتي

    قلت بنفسي :: حبتك الجرادة .. و نوم يآخذك ولا يردك ..

    شفت رشود يرمسني فالمسن وهني صدق توهقت

    ..

    K&* :: مبروك للفوز عليه

    r :: الله يبارك فيج .. من وين يبتيه ها عسب يلعب وياي

    k&* :: من المنتدى طرشت له رساله خاصة بعد ما حطيت موضوع اللعبه وهو قال يبى يدخل اللعبه وينافسك

    r (احسه ما اقتنع) :: وليش الحرف اللي حاطتنه ويه حرفج فالمسن هو نفس اول حروف اسمه

    k&* :: شو اللي يدريني .. يمكن الصدف

    r :: متأكدة انج ما تعرفينه يمين يسار .. يا خلودوه

    k&* :: لا شو اللي يعرفني فيه .. قلت لك هو ويانا فالمنتدى بس

    r :: و ليش كنتي تشجعينه

    k&* :: رشود لا تستهبل مثل ما اشجعك اشجعه .. بعدين هو فمنتدانا .. لازم اشجعه

    r :: خلاص انزين لا اتيبيلي طاريه

    k&* :: انزين منو اللي كان يرمس عنه انا ولا انت .. ؟!! غير الموضوع

    r :: بلا اغير الموضوع بلا بطيخ .. خلاص فكينا .. اسمعي الحين تسكرين النت وتسيرين تخمدين

    k&* :: ما فيني رقاد .. ما ابي اسكر النت

    r :: والله لو ما سكرتي النت الحينه لا اييج شي ما شفتيه فحياتج

    k&* :: انزين انزين خلاص الحين بسكره

    r :: الحينه بعدج عقلتي .. يلا فكينا من ويهج واقلبي خشتج

    k&* :: انت بلاك عصبت فجأة عفاني الله منك ..

    R :: معصب مب معصب مالج خص فيني وبسرعة روحي اخمدي وجان شفتج موجودة فالمسن يا ويلج



    وسكرت عنه وانا بموت من الخوف .. اكيد عرف اني اكلم هاللي يضايقني .. بس والله انا مظلومة

    مالي خص هو يهددني لانه يعرف اسمي .. ما ادري هالجلب من وين يعرفه .. غربلاتهم هالنوعية من الشباب ضباع .. حشى

    بعد كم يوم شفت ان رشود قام يتجاهلني فالمسن يا انه خلاص يستحي يرمسني فيه .. يا ان شكوكي اللي خايفة منها تحققت .. انه يشك بشيء بيني وبين هاللي يضايقني

    ..

    فشوي شوي .. قصيت على اللي يضايقني وقلت له ان حد من عيال عمامي درى بانه يرمسني ..وذابحني من الضرب .. لاني رمسته ..

    وفجأه انقطعت عنه .. والحمدلله افتكيت منه .. سلمت عمري لرب العالمين وتبت اني رمسته واني ما خبرت حد وخليت مشكلة انه يعرف اسمي لرب الكون ..

    لاني خلاص ما اروم ادخّل فالمشكلة زيادة ..



    بنفس الوقت قام رشود يبتعد عني شوي شوي .. سواءً بالمسن أو فالعيد أو حتى فالبر

    ..

    ..

    وأنا اللي تدمرت



    ثانياً :: بعد سنة بالضبط من مشكلتي مع المسن .. والله عقدتني

    باني هديت المسن واللي فيه وسويت لي ايميل ايديد ما اضيف منه اله بنات اعرفهم ويعرفوني فالمدرسة وواثقة فيهم .. وكنت ادخله وانا ما بين اهلي .. عسب ما اطيح فاي مشكله

    المنتديات ابتعدت عنها .. واذا دخلت لمنتدى سجلت ويه ربيعتي عسب تنصحني اذا شوي قطيت الميانة .. كنت اتكلم برسمية عسب ما اطيح فاي غلط

    ..

    و اتغير شوي رشود .. عن قبل بمعاملته لي

    صار احسن



    كنت اشوفه يوم اسير لبيتهم من شهر لشهر مرة

    وايلس مع بنات عمي

    كنت ايلس فالصالة وياهم ونسولف شوي ونلعب جرأة وصراحة شوي

    وهو يمر من الباب للصالة لغرفته ..

    احسه ساعات يحاول يتسلل كم من نظرة لي

    وانا على قد ما ابى اشوف عيونه على قد اني انزل راسي لا شعورياً .. سبحان الله .. كيف ان الحياء موجود طبيعي عند البنات

    ..

    في مرات اجتمعت عيوني وياه .. كنت احس انه دهر بالنسبة لي

    معنه كان اقل من ثانية

    انا ما كنت اصدق يوم يقولون عن الحب من اول نظرة .. بس الحين قمت افكر فكلامهم اذا كان صحيح وله لااا



    ثالثاً :: رحلات البر

    في كل رحلة كنا نروحها كنت اقول اني بركز في اني اشوف حميد و رشود اكثر من اني استانس فالرحلة .. بس كل مرة انساهم وانسى طوايفهم بعد

    لان ذاك الوقت نسوي مغامرات انا والبنات ونستكشف البقعه و المكان

    وانتبه فكل نهاية رحلة ان هالاثنين كانوا يطالعوني يوم انسى عمري واستهبل واضحك بشكل ملفت للانظار

    انا ما اتعمد الفت الانظار .. بس انا لا حششت احشش من الخاطر .. هههههههه



    اهتز كتفي شوي وسمعت صوت يوصل لأذني

    سعيد :: خلودوه خلودوه

    خلود تحركت اشوف اخوي وقلت له :: ها شو

    شاف سعيد ساعته :: ليش يالسة فالصالة بروحج الساعة 10 الحين ..

    فتحت عيني منصدمة انا اذكر يوم كنت يالسة كانت 6 المغرب :: اويه كيف ما حسيت بالوقت يمر وايد سرحت

    سعيد :: انزين قومي صلي اذا كنتي مب مصلية واتيهزي بنسير بيت عمي بو راشد

    انصدمت للمرة الثانية توني افكر فولده و اخوي يقول بنروح لبيتهم الله يكون بعوني لاشفته ..:: ليش نسير ..؟!!

    سعيد :: شو اللي ليش .. بيت عمنا وبنسير

    استوعبت ان سؤالي كان غلط فقلت بسرعة :: أقصد الساعة 10 اللحينه .. ليش نسير بهالوقت

    مسح سعيد شعره بتوتر وقال لي اللي فداخله :: ما ادري يا خلود ما ادري .. حاسس بمصيبة عمنا ما يمعنا بنص الليل الا اذا كان خبر حلو او مصيبة

    رديت عليه وانا ادعي ان يكمل يومي بخير بنفس الوقت رادة لغرفتي عسب الصلاة :: الله يكون بالعون

    ..

    توضيت وصليت ولبست عباتي من دون ما اغير ملابسي .. مالي نفس اغير ملابسي ..وخلهم يقولون لي بويه او ايمو او اللي يبونه لاني صدق مب متفيجة لرمسة حد .. اصلا زين ان اخوي سعيد ما لاحظ استايلي فاللبس اليوم لانه ما يعيبه .. على قولته تصيرين بويه

    ..

    طلعت لسعيد فالصالة وانا اشوف حالة استنفار فالبيت .. خدوي تلبس بوتها بالصالة .. و حمدة متوترة وشفايفها ترتجف .. لاول مرة اشوفها متوترة لهالدرجة وجنها تعرف موضوع الاجتماع العائلي المفاجأ كانت ترتب الاغراض فشنطة اليد وفكل دقيقة يطيح شي من ايدها..

    لفيت اشوف عيسوه لابس نظارته الطبية اللي ما يلبسها إلأا يوم يسوق او يشوف اي شي اكتروني ومكتف ايدينه بشكل هادىء ومتسند على الباب يتريه خدوي وحمدوه يسيرون وياه بالسيارة

    و امي ما شاء الله عليها كانت يالسه بالسيارة من زمان كانت هادية بعد وطبيعية



    ظهرت سيارة اخوي عيسوه والكل وياه فالنيسان البيضه من صوب

    وظهرت انا واخوي سعيد فسيارة الفتك من صوب ثاني



    و نزلنا لبيت عمي والتوتر يزيد بشوفة كثرة السيارات الموجودة اكيد عماتي الثلاث وعيالهم وعمي وعياله بعد اهنا ..

    خلود :: اللي تقروون قصتي >.. على فكرة انا بس عطيتكم مواصفة عايلة عم واحد من اعمامي مع انهم 2 .. ومواصفات عايلة عمه وحدة بس من عماتي مع انهم 3 .. بس عشان ما تتلخبطون فقصتي .. <



    دخلنا الصالة المفتوحة اللي فيها واااااااااايد كراسي .. على اليمين يلسوا الحريم وعلى اليسار الريايل .. كل واحد يقابل الثاني .. على فكرة بس يوم تكون السالفة مهمة سواء ايجابية او سلبية نتيمع جي .. لان نحن عندنا منقود نيلس مع عيال عمامنا ..

    كنا آخر بيت يوصل لبيت عمي .. وعمي ما تكلم بشيء يبانا كلنا نتيمع .. ووصلنا



    ابتدى عمي بالسلام على الكل .. وطبعا وصلت له اصوات متفرقة سواء كانت ناعمة من البنات او خشنة من الرياييل ..





    ارفع راس الخيانه بسكةالراحلين يسقط الحب و تعيش الخيانه آفترقناءوبتسم ذاگ القوادâ™،.
    twitter :@garishobh1

  10. #10
    عضو فضي
    الصورة الرمزية wmw_753
    الحالة : wmw_753 غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 130186
    تاريخ التسجيل : 17-02-14
    الدولة : الامارات ،، الشارجه ،،،، المدام â‌¤
    الوظيفة : طالبه في المعهد ATHS&STS
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 207
    التقييم : 12
    Array

    افتراضي رد: رواية > كحيت كحه .. قالي صحه .. قلت ع قلبه .. رفع حاجبه فقلت له انته ..


    عمي بوراشد :: بغيت ايمعكم اهني عسب في كم من حد من عيالكم يبى يتزوج وقلت بناقشكم كلكم ويه بعض .. بما ان اغلب الزيجات _( جمع زواج) بتكون اهلية

    انا خلود كنت مسوية طاااف لرمسة عمي لاني ادري جي وله جي السالفة هاي ما تخصني .. يتكلمون عن عرس وغيره انا شو اللي بيدخلني وانا صغيرة .. الحمدلله عندي وقت بعدني استانس فيه بالدنيا .. التفت اشوف البنات اللي قدي واصغر بعد مب مهتمين ويسولفون بهمس ..
    شفت عيال عمي اللي وحليلهم مصطفين .. ههههههههه .. اغلبهم ماسكين فوناتهم ويلعبون فيه .. بغيت اشوف حميد ورشود .. بس ما رمت ..
    شفت برهوم (اللي صار مذيع تذكرونه) ياشر لي لفوني .. فهمت قصده .. يعني دخلي البي بي (بلاك بيري) تاتش برمسج هناك نقضي وقتنا .. دخلت وقعد يسولف لي عن معجبينه و انه بيشارك فمسلسل يديد وما إلى ذلك بنفس الوقت كنت اسمع كلام عمي بس مب بانتباه

    عمي بوراشد يكمل كلامه :: يعني صقر بيآخذ ظبية .. ظبية حبيبتي استخيري وخبريني عسب اقول ولد عمج ..
    ظبية وحدة من بنات عمي :: ان شاء الله عمي
    عمي بوراشد :: و حمد بيآخذ بنت فلآن طبعاً اللي رشحته لنا ام حمد عنه .. وخلوف يبى بنيتنا الشيطونة حمدة
    خلود تكلمت مع نفسي :: اتفآجت شوي بس سويت طااف لموضوعهم ..
    عمي بوراشد :: انزين الحين ننتقل لسالفة الحير او التحيير(يوم واحد يحجز وحدة من الاهل لين ما تخلص دراستها بعدين يملجون ويعرسون) .. ونوف تتحير لولد عمتها عبدالله
    عبدالله يشوف نوف مستحية يبتسم فويهها وهو ضاربنه حفوز :: ان شاء الله ان شاء الله
    عمي بوراشد وهو يطالع الكل يتأكد من ملامحهم :: وولدي راشد بيآخذ
    ..
    ..
    ..
    ..
    ..
    ..
    ..
    ..
    بنتي خلود
    ..
    ..
    طخ
    طاح البي بي من ايدي من الصدمة .. اللي قالها عمي
    احس عمري ما سمعت زين .. تلاحقت عمري ويودت البي بي .. والتفت لعمي واشوف الكل يطالعني ..
    الكل متفاجأ .. من الخبر اصلا اول مرة حد يتقدم لوحدة بعدها مب مخلصة الدراسة .. وهو بعد مب مخلص دراسته ..
    احسه ينكت علينا ، على طول لفيت اشوف حميد .. شفته منزل راسه للفون و يلعب فيه
    شو من البشر هاذا .. ما يحس ..
    بيآخذوني منه وبيعطوني لربيع عمره رشود
    ما بيتكلم .. ما بيقول انا اباها

    ..
    الصدمة سكتتني ..
    حتى برهوم مصدوم من الخبر واللي بين هالشي رمسته بصوت عالي مقارنة بعمره الصغير لعمر عمي الكبير :: عمي بوراشد .. انتوا شو تستهبلون .. خلود بعدها صغيرة .. ورشود مب مال مسؤلية هو دراسة لين الحينه مب مخلص .. شو تقولون انتوا .. لا انا مب موافق
    سكته عمي وقال له :: ومنو قالك نبى راي ومعارضة واحد ياهل مثلك
    برهوم تحطم وسكت ماسك عمره والقهر يلعب فيه لعب .. لانه عمي بورشود معارض ان برهوم يظهر بالتلفزيون ويقوله سودت ويوهنا ..
    تحرك ويهي وهو متجهه لعمي مستحيل اسكت عن هالمهزلة .. :: عمي شو تقول انت .. انا بعدني صغيره على هالامور .. (شفت رشود بنظرة سريعة اللي توني اشوفه واشوفه متجاهلني ويطالع ابوه) بعدين انا مستحيل آخذ رشود .. ووايد اسباب عندي
    قال عمي بورشود :: انا كنت استهبل كنت اباج تكونين منتبهة ويانا فالرمسة .. لان سبحان الله يمكن صدق حد خاطبنج ..
    خلود :: ما تهمني هالسوالف يا عمي .. انا ما افكر بالزواج إلا بعد ما اخلص الجامعة يعني 5 او 8 سنين لجدام
    تكلم حميد والكل تفاجى من تدخله :: والخيبة منو اللي بيروم يترياج 5 و 8 سنين
    شافني عمي يستفسر سببي لهالسنين الطويلة .. فقلت له وانا واثقة من عمري :: لاني حاطه فبالي آخذ ماجستير و دكتوراه .. وما اظن حد منكم يروم يعارض طموحاتي في الدراسة
    تكلم مرة ثانية حميد وحتى اللي ما كان يسمع وينتبه انتبه :: ما علينا من كلامج .. شوفي هي سنة ... سنة ونص بالكثير .. و بيقبضـــــــــوج اهلج لريلج .. سامعة ..!!
    عمي شك بالموضوع وقال :: اذا حد من عيال عم او عمة خلود يباها احيرها له يقول من الحين
    طبعاً الواحد غصباً عليه بيستحي يرمس
    احسسكم يعني ان الكل يباني خخخخخخخ
    المهم تكلم المفعوصوه برهوم وهو يضحك مستانس والباقين يتحسبونه يستهبل :: خلاص انا بحير لي خلودوه
    عصب عمي بوراشد منه وقال :: انت آخر واحد ترمس .. من الحين اقولك و اقول اختي اللي هي امك ..ترا وله وحدة من بناتي بعطيها لك .. طبعا بنات اخوي المرحوم تحت ضمن بناتي بعد .. فاهم .. ما متفيج ازوج بناتي لمذيع اوممثل

    خلود شفت شوي من بنات عمي وخدوي يسيرون الغرفة اللي داخل وجنهم اتضايقوا من رمسة عمي اللي هو ابوهم

    قال برهوم يدافع عن نفسه :: عمي اظن انك تعرف اني صح ركضت ورى هوايتي بس بعد انا محتفظ على درجاتي فالدراسة وتعرف زين اني الاول على دفعتي من دخلت اول الين اليوم وانا فثامن الحين وتعرف بعد ان نسبتي او معدلي 98 ودايما هاي النسبة ما تتغير .. عندي فلا تطلع اخطائي الحين

    عمي بورشود عصب :: شو قلة الادب هااي تعلي صوتك على اللي اكبر منك

    اتكلمت عمتي ام خلوف :: برهووم قوم اظهر من اهنا .. زين جي عصبت بخالك .. (شافتني عمتي ام خلوف بنظرة يعني قومي انتي وياه ودخلوا داخل عسب برهوم ينكتم) قمت و اشرت له و اشرت لمريوم عسب ندخل غرفتها .. ونيلس هناك

    ..

    شوي هدأ برهوم بعد ما كلينا بسكوت وكاكاوات .. وسولفنا شوي .. انا نشيت اسير الحمام اغسل ايدي برع الغرفة .. حذال الممر .. اللي مجابلة غرفة رشود .. قبل لا ادخل الحمام شفت حميد يطالعني ..
    سويت له طاف ويايه ادخل بس هو تكلم ..
    حميد :: خلود شحالج
    زين منك رمست .. خلود :: الحمدلله ومن صوبك ..؟!
    حميد وهو يتسند باليدار وراه ويبتسم:: تمام والله .. ترى انا من صدقي بس سنة و بيقبضوج اهلج باييد ريلج
    انزين وبعدين يعني من هالرمسة خلود :: يصير خير لذاك اليوم .. وهذا اذا وافقت اصلا على سالفة الزواج .. انا قصيت عليهم يوم قلت لهم 5 و 8 سنين لاني ما افكر بالزواج خير شر
    حميد وقف زين وصلب طوله :: أفآآ ليش ..!؟
    هزيت كتفتي ببرود ..وقلت :: بس جي .. ما ابى

    يمكن تسألوني انزين ما دام انج تحبين حميد وتميلين لرشود ليش ما تفكرين بالعرس .. .؟!! لاني بكل اختصار عندي جملة وحدة فحياتي هي (بين الاهل ..حب *هي* زواج *لااااااا*) وخاصةً زواج الاهل ما ادانيه لاني احس ان كل شيء بيتغير بعد الزواج بنصدم بناس .. كنت اعزهم بيوم من الايام

    اقترب حميد مني وايدينه فجيوبه وقال :: عيل غيري رايج بمرور هالسنة لان امي حاطتنج فبالها ..

    سار هو من جهة وانا دخلت الحمام وقفلته واتساندت عليه وصحت من جهة .. يعني كل ها وهو بعده ما يباني ما يحس اني احبه .. امه اللي هي عمتي هي اللي تباني مب هو .. وانا باخذ عمتي وله هو ..شو هالاستهبااااااااااال .. حقير .. ما يستاهل دمعة .. مني .. كل مرة اقول نفس الرمسة واصيح مرة ثانية عشانه.. بس دايماً بعد ما اسبه واشتمه اقول لا يمكن وحليله كان يستحي واتعلث(اجذب عــ نفسي) هالشيء .. يعني احسه قال امي لانه يستحي يقول انا .. بس يمكن بعد اللي افكر فيه انا يكون غلط..
    أووووووووووووووووهــ متفيجة ايلس افكر اهني فالحمام .. وبرهوم ومريوم يتريوني برع ..
    ويمكن بعد حميد رد لنفس المكان وبعده يترياني .. اوووووووه لا ما اتوقع يترياني
    ..
    طلعت من الحمام وانا انشف ايدي بالتيشو (كلينكس او منديل) وطبعا كنت فاسخة عبايتي بلبسي الاولي البنطلون الاسود والقميص الاخضر .. بس لبست بدي فوق القميص لونه اسود طويل وخليت الشيلة مهملةعلى راسي و قصتي(قدلتي) كانت طالعة شوي من تحت الشيلة ..
    كنت مو مهتمة بشكلي لاني قلت مستحيل حد يخطف او يمر من هالمرر .. يمكن حميد امه طرشته لبرهوم .. بس ما اظن حد يمر مرة ثانية ..
    .. تحركت يمين عسب اسير لغرفة مريوم اللي مواجهتني .. بس شفت واحد ثاني متسند على اليدار مكان حميد القبلي ويطالعني من تحت لين فوق .. نظراته روحها خوفتني
    منو تتوقعونه ..
    سعيد ..؟!
    عيسى ..؟!
    عمي ..؟!
    برهوم ..؟!
    خلوف ..؟
    وله شخصية يديدة ما ذكرتها قبل
    سيروا اول شي لحمدة وشوفوها شو تسوي بعدين ردوا علي .. لا تنسون ردوا لي على طول .. مب مكان ثاني .. اذا سرتوا مكان ثاني من بعد ما تشوفون حمدة بيصير شي مب زين ترى
    ...........................................





    التعديل الأخير تم بواسطة wmw_753 ; 15-01-13 الساعة 08:39 PM
    ارفع راس الخيانه بسكةالراحلين يسقط الحب و تعيش الخيانه آفترقناءوبتسم ذاگ القوادâ™،.
    twitter :@garishobh1

صفحة 1 من 6 123456 الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. متوسطة : رواية كل شي يتغير في لحظة 2016 من تاليفي /رواية اماراتيه
    بواسطة like_the_moon في المنتدى قصص الطويلة , الروايات
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 17-06-14, 11:12 AM
  2. رواية انته اول انسان اعشقه في حياتي
    بواسطة wmw_753 في المنتدى قصص الحب و الرومانسية و الغرام و العشاق
    مشاركات: 29
    آخر مشاركة: 14-09-29, 02:56 PM
  3. رأيت فقيراً يبكي فقلت ما الخبر ؟
    بواسطة طيب الامارات في المنتدى معرض المواهب و الابداع Fair talent and creativity
    مشاركات: 12
    آخر مشاركة: 11-08-25, 10:18 AM
  4. بيبب جايبه شي سبب ازمه
    بواسطة ميرو146 في المنتدى منتدى الوناسة و إستراحـة الاعضاء + الترحيب و الاهدائات
    مشاركات: 8
    آخر مشاركة: 11-07-25, 10:45 PM
  5. طلب بوربوينت حادثه الافك ^^
    بواسطة Eman Al Shamsi في المنتدى مادة التربية الاسلامية Islamic Education
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 09-12-29, 04:23 PM

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •