تنبيه :: عزيزي اذا واجهتك مشكلة في تصفح الموقع , فاننا ننصحك بترقيه متصفحك الى احدث اصدار أو استخدام متصفح فايرفوكس المجاني .. بالضغط هنا .. ثم اضغط على مستطيل الاخضر (تحميل مجاني) .
 
 
صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 17
  1. #1
    عضو فضي
    الصورة الرمزية غرس زايد
    الحالة : غرس زايد غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 2633
    تاريخ التسجيل : 12-02-08
    الدولة : امـاراتـي .. مالـي غيـرهـآ
    الوظيفة : إخـبآآري ..
    الجنـس : ذكـر
    المشاركات : 380
    التقييم : 23
    Array
    MY SMS:

    سـبحـآن الله وبـحمـده ،، سـبحـآن الله العـليـ العـظيـم

    افتراضي ويني بليا ولد عمي ... للكاتب : الخاطر المجروح


    السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

    :: ويني بليا ولد عمي ::

    للكتاب / الخاطر المجروح


    الحلقة الآولى...
    عائله محمد بن عبدالله
    عبدالله: أكبر عيال محمد بن عبدالله
    سيف: أصغر عن عبدالله بسنه و شهرين
    فاطمة: أصغر عنهم
    أحمد: أصغر عن فاطمة بست سنوات



    عائله راشد بن عبدالله
    سلطان:أكبر عيال راشد من سن ناصر ولد عمه
    ميثه:أصغر عن سلطان بسنه
    آمنة/سارة توأم
    محمد:كبر فاطمه بنت عمه
    منصور: كبر أحمد ولد عمه



    في بيت عائله بو عبدالله....
    فاطمه: أمايه أنا ما يخصني تروحون عرس ما تروحون أنا أبا أروح الاسكيت.
    أم عبدالله: ودري عنج هالخرابيط أنا ما بخليج تسيرين مكان و انا مب في البيت
    فاطمة: يعني حبكت على اليوم هذيلا يعرسون انزين شو يوديكم لين هناك وايد بعيده المسافه.
    أم عبدالله: نحن عايبنا ناس مقدرين منا و عزمونا ليش ما نسير؟
    فاطمه : عاد كيفج تسيرون ما تسيرون انا بسير يعني بسير مواعده البنات .
    أم عبدالله : أسميج مب سايره ودري عنج البزا الزايد تراني ما أدانيه .
    فاطمة: أنا الحين بسير اكلم أبوي
    أم عبدالله : سيري ..
    فاطمه ادق على ابوها الباب كان راقد الظهر راد من دوام تعبان .
    فتحت الباب شوي شوي و ابوها راقد
    فاطمه : (في خاطرها) أقوله ولا لا أقولا ولا لا خلاص بقوله و لي يصير يصير..
    فاطمه: بصوت خفيف ابوي ابوي
    وأبوها ما يسمعها ...
    قربت صوبه و يات بتوعيه
    فاطمه: ابوي نش أذن العصر..
    أبو عبدالله : ان شاء الله الحين بنش..
    فاطمه: ابوي
    ابو عبدالله : آمري فديتج..
    فاطمه ما يآمر عليك عدو يا الغالي..
    ابو عبدالله :قولي شعندج وراي صلاة
    فاطمه : ابوي ابا اسير الاسكيت اليوم
    ابوعبدالله: لا حبيبتي استريحي مكانج نحن معزومين على عرس اليوم..
    فاطمة : انزين أنا ما بسير وياكم
    ابوعبدالله : أصلا نحن ما بنشل بنات انتي بتسيرين بيت عمج و بتيلسين هناك ويا بناته ...
    فاطمه : انزين اول بروح الاسكيت و عقب بروح بيت عمي
    ابو عبدالله: هي كلمه وحده ولا اقدر اعيدها تروحين بيت عمج يعني تروحين ولا تكثرين من الكلام الوايد اخرتيني عن صلاتي..
    قامت فاطمه تصيح زعلانه لانه ما خلوها تروح المكان اللي في بالهاو امها تضحك عليها
    أم عبدالله: قلتلج يا بنتي اغدي حرمه زينه و تسنعي في البيت بس ما طعتيني و اللي ما يطيع يضيع ..
    فاطمه طالعه عالدري بتصعد غرفتها تقول: ما أحبكم أكرهكم ..
    أم عبدالله: فديتج و الله بس نحن نحبج و نخاف عليج

    أبوعبدالله:سيفوووووووووه
    سيف : نعم ابويه
    ابوعبدالله:يله بسرعه وين اخوانك ؟ عمك و عياله يتريونا برع
    سيف: أنا جاهز بس ولدك المعرس بعده يالس يكشخ ..
    ابوعبدالله:ازقره انا ساير اشغل السياره وهات أمك وياك ولا تتأخرون..


    ابوعبدالله يسلم على اخوه ابو سلطان
    ابو عبدالله: السلام عليكم
    ابوسلطان :وعليكم السلام و الرحمه
    ابوعبدالله: و علومك يا بوسلطان؟
    ابوسلطان : والله الحمدلله نشكر رب العالمين و من صوبك؟
    ابوعبدالله: الحمدلله .. الا وين ولدك العود ما اشوفه؟
    ابوسلطان : قال ما بيي وراه أشغال
    ابوعبدالله: وشو من الأشغال؟ ما حيده يشتغل ولا فاتح شركات الا هي كليه راس ماله..
    ابوسلطان : ما عليه محمد وخوانه بيحلون محله و بعد زين خليناه ريال في ا لبيت بيقابل البنات ما يستوي نخليهن رواحهن بدون ريال..
    ابوعبدالله: صدقت يا خوي
    ابوسلطان: سرينا؟
    ابوعبدالله: سرينا باذن الله بس بودي فطيم بيتك محد بيتم عندها في البيت..
    ابو سلطان : على خير ان شاء الله
    واركبوا سياراتهم

    في بيت عايله بو سلطان نزلت فاطمه بيت عمها و هي ماده بوزها شبرين ..
    دشت و حصلت سلطان في ويها
    سلطان: انزين سلمي السلام لله
    طالعته فاطمه بشمئزاز و مرت عنه
    سلطان: يا أرض احفظي ما عليج فاطمه بنت عمي عندنا .. شو هالغرور يا ربي
    سلطان منبونه طالع من البيت بس من شاف فاطمه في بيتهم رد وراها دشت فاطمه الصاله و ايلست على الكنبه
    ويا سلطان ويلس مقابلنها
    سلطان : مييثوه آموووووووووووون تعالوا بنت الشيوخ عندنا هاتوا البخور و الماي ورد و الفواله.
    وفاطمه تطالعه وودها تقوم تزغده.. قهرنها فوق قهرها
    سلطان: مساكين بعض الناس ما شلوهم العرس
    فاطمه: من قالك اني ابا اسيرعروسات اصلا
    سلطان : واخيرا نطق الحجر.. بس حشا شوي شوي على احبالج الصوتيه كليتيني.
    سلطان:مع اني ادري ليش انتي ما تبين تسيرين.
    فاطمه : حظك لا تخبر حد.
    سلطان: أكيد انه حظي ..و أكيد اني ما بخبر حد.
    لحظه صمت محد يتكلم
    سلطان بعد هدوء دام سبع دقايق: ولا هاي حركاتج يا فطوم ها؟
    فاطمه: أي حركات انت الثاني؟
    سلطان: اونج ما تعرفين؟
    فاطمه: هيه أوني ما أعرف؟
    سلطان :ما تروحين العرس وياهم بس علشان تيين بيتنا تبين تشوفيني صح؟
    فاطمه معصبه عليه و على كلامه و تتكلم بصوت عالي: طع ويهك قاص على روحك انت ماشي شغل انا أفكر فيك انت الحثاله
    سلطان عصب و طلع عن طوره و يقوم حق فاطمه ويودها من ايدها اليمين و يلويها: منوه الحثاله
    فاطمه بصوت عالي: هدني يا حمار يا الحثاله
    سلطان ما بطلها : اقولج منوه الحثاله ؟
    فاطمه : انت بعد منوه حد هنيه غيرك؟
    و تيي ساره على صريخهم زايغه ما تعرف شو اللي مستوي و تنزل من على الدري
    ساره: سلطان شبلاك ودر البنيه عييب عليك
    سلطان : هذي ما فيها أدب انا بربيها من اول ويديد بخليها تمشي على العيين ما تخربطه
    فاطمه : وهي تصيح عور لها ايدها والله أخبر عليك ابوي و أخلي اخوي عبدالله يمسحبك الارض يا الخايس
    سلطان: أعلى ما في خيلج ا ركبيه
    قامت ساره و شلت فاطمه فوق
    ساره: فاطمه خلاص لا تصيحين
    فاطمه: والله بيشوف ان ما وديته في ستين داهيه
    ودشت عليهم ميثه
    ميثه شو مستوي ليش هالصريخ كنت اسبح من سمعت الصوت تروعت
    وتشوف فاطمه.. ميثه: اوه فاطمه عندنا بلاج فطوم حبيبتي ليش تصيحين ؟
    وفاطمه ما ترد على أحد ...

    مر الوقت و يا الليل و البنات قاعدات يترين الأهل و سلطان بعده ما ضوى يتسكع في شوارع العاصمة

    آمنه: مب كأنهم تأخروا الجماعه
    ميثه: هيه وايد ألحين الساعه وحده
    ساره: لا الدرب طويله لازم بيتأخرون
    ساره: بس خل اندق عليهم انطمن قلوبنا
    آمنه : ساروه هاتي التلفون أنا بدق

    آمنه : السلام عليكم ابويه
    ابوسلطان: و عليكم السلام نحن الحين يايين في الطريق عقب ساعه ان شاءالله
    آمنه : ليش تأخرتوا جيه
    ابوسلطان: ماشيء عمج تعبان فيه رقاد رحنا بندور شقه ولا فندق ما شاء الله زحمه تدرين أيام صيف
    آمنه: اها يالله بالسلامه ابوي
    يقول يايين في الطريج
    ميثه: بلاهم تأخروا
    آمنه: ماشيء عمي كان يبا ياخذله شقه تعبان ما يقدر يسوق
    من سمعت فاطمه اسم ابوها فزت
    فاطمة: ابوي اشفيه
    آمنه : مافيه الا العافيه بس كانوا ناويين ياخذولهم فندق يباتون فيه الليله بس ما حصلوا وايد زحمه و الحين في الطريج
    ساره: الحمدلله الله يوصلهم بالسلامه
    ساره: خل ندق على هالهايت عديم المسؤليه
    و الطاري عند ذكره ولد حلال
    يدش عليهم سلطان من باب الصاله و من شافته فاطمه على طول صعدت فوق
    سلطان: والله اني بطل خوفتها ههههههههههههههااااي
    فاطمه و هي فوق الدري: مالت عليك يا الصايع الضايع يا حثاله المجتمع
    ويا بيلحقها جان تشرد عنه و هي خايفه و تسكر على عمرها الباب
    ساره: سلطان شفيك ودر عنك هالحركات الصبيانيه مب من صغرك اونك انت العود العاقل ألحين و ترى فاطمه مب صغيره الحين اول ثانوي ما شاء الله يعني شابه مب ياهل يالس انت تلعب وياها.
    سلطان: هاي دلوعه و مغروره على شو ما أدري؟
    سارة : من حقها وحيدة أمها و أبوها.
    سلطان: خل تولي انزين
    ميثه: خل عنك فطوم انت وين كنت لين هالحزه؟
    سلطان: و انت شعليج انا ريال اروح وين ما اروح محد له شغل فيني و بعدين أنا أكبر عنج و مالج حق تسألني وين رحت ووين ييت سامعه ؟
    وسار عنها صوب الميلس بيكمل السهره على التلفزيون
    و تمن البنات في الصاله
    و مرت ساعه و ساعتين يحاولون يدقون على ابوهم الابو ما يرد
    آمنه : ابوي ما ادري شسالفته ما يرد على التلفون
    ميثه هاتي التلفون يمكن ادقين رقم بالغلط
    آمنه : هذوه مخزن عندي
    ميثه : هيه صدق ما يرد شصاير
    ساره: دقي على محمد
    ميثه: يرن و بعد ما يرد يا ربي شصاير
    ساره: بسير ازقر سلطان
    ميثه :هذا بارد ما منه فايده والله اخاف مستوي فيهم شيء
    ساره : انزين دقي على حمود بعدج مره ثانية شوفيه
    ميثه: هلا حمووود انتوا وينكم
    محمد ساكت ما رايم يتكلم
    ميثه حمود رد علي (بفجع) شو مستوي
    محمد:اوه ما مستوي شي سكري مب فاضي
    ساره و آمنه مره وحده: شو مستوي
    ميثه : وهي تصيح ما ادري ما ادري
    ساره و آمنه (بخوف) دخيلج شو مستوي ليش تصيحين
    ميثه حمود بند فويهي و كان صوته متغير
    ساره ادق على تلفون ابوها مره ثانيه:ساره تحس بالفرج ابوي ليش ما ترد علينا شصاير؟
    ابو سلطان : ما صاير شيء بناتي بس بنجر علينا التاير و قعدنا نصلحه
    ساره : اشوى بغينا نموت من الخوف
    ابوسلطان : لا يا بنتي لا تخافين

    آمنه : ها شو؟
    ساره : لا الحمدلله ما فيهم شيء بس بنجر عليهم التاير
    ميثه: أحمدك يا رب الله يسامحك يا حمود طيحت قلبي في ريولي بس خل الله يوصلك بالسلامه جان ما قرصتك
    و الكل يضحك
    وفجأه يرن تلفون ميثه واصلنها مسج
    تفاجؤا البنات و سلطان سمع صوت التلفون و يا
    سلطان: تلفون منوه اللي رن هالحزه؟
    ميثه: أنا
    سلطان : منوه متصل؟
    ميثه بكل ثقه: هاك هذا مسج اقراه
    سلطان يقرأ المسج ( الحثاله راح ولا بعده ؟ و قوم ابوي و صلوا ولا لا؟)
    سلطان: ما عليج انا براويج يا سباله أمج

    مر الوقت و عقب صلاة الفجر الكل ينتظر في الصاله وصول الأهل الا فاطمة تمت فوق تطل من الدريشه تشوف إذا أهلها وصلوا ونفس الوقت تشوف الناس و هم رادين من المسيد ...
    لحظات والا تسمع صوت اسعاف و لحظات اقرب تشوف سيارتين اسعاف يايه صوب بيت عمها تعوذت من ابليس و قالت يا رب استر .. والا شوي و تشوف الاسعاف توقف عند بيت عمها خافت و ارتابت حست انه شيء صاير الا شوي بعد و تشوف سياره الاسعاف تتبطل وشيء غريب ينزل منها ما قدرت تستوعب الا صاير ما حست بعمرها الا وهي تركض على الدري تصارخ سايره صوب باب الحوش

    سلطان: حوو انتي اشفيج مينونه وين سايره؟
    يركض سلطان وراها و نفس الشيء ميثه و أمنه ...

    الحلقة الثانية

    وقفوا الكل قدام البيت و الكل مندهش و منذهل من المنظر مب مستوعبين اللي حاصل ....جثث ؟ جثث من هذي ؟ و قدام بيتنا ليش؟ أهلنا وين ؟
    فاطمة بخوووووووووف و بصرخه : شو مستوي ؟؟
    وفجأه بانت صورة سيارة أبو سلطان
    فاطمة و هي تصيح : عيل ابوي وينه ...
    نزل أبوسلطان و عياله من السيارة و هم يصيحون..... ركضت فاطمة بفجع صوب عمها ...
    فاطمة: عمي أبوي وينه ليش ما أِشوفه؟
    حضنها عمها وهو يجهش بالصياح...
    لمحت فاطمة اخوها أحمد الصغير اللي عمره بس ست سنوات و راحت صوبه
    فاطمة: أحمدوه وين ماما؟
    أحمد:وهو يصيح ويرجف يأشر بصبعه صوب الجثث..
    فاطمة ين ينونها قامت تصارخ و تولول.... راحت فاطمة صوب الجثث فتحت الكفن الأول حصلت ويه ممسوحه معالمه ... فاطمة: لالالالالا و تحضن الجثه لا تخلوني بروحي لالا ..
    ويحاول سلطان و يبعدها عن الجثثه لكن ما قدر و تروح تفتح الجثه الثانيه و هي تصيح و تصارخ حصلت جثه امها فاطمة: لالا أمي لا تخليني انا من لي بعدج لا تخليني أرجووووووووك والله ما بزعلج مره ثانيه و تحضنها وسلطان يحاول يبعدها و أبو سلطان و أم سلطان بس ما أقدروا عليها ...
    و تروح لثالث جثه و تفتحها فاطمة: حتى انت يا عبدالله خليتني (تصيح بحرقه و ألم) و تروح لأخر جثه و كانت جثه ابوها
    فاطمة: تحضن الجثه و عمها يحاول يبعدها لانه مب زين لها بس فاطمه كانت عندها قوة عجيبه لدرجه انه محد كان يقدر يمنعها
    فاطمة : أبوي يا ريتك ما رحت ما كنت رحت عني يارب ليش ما خذيتني وياهم
    و فجأة اغمي على فاطمة
    شلها سلطان بين ايده و كانها صارت وحده من هالجثث الموجوده و فجاءه تغير لونها حاول انه يساعدها باي طريقه و نفس الشيء بنات عمها لكن من الفاجعه و كآبه اللي صاير محد قدر يغير من الموضوع و ما لقى سلطان حل غير انه باسرع وقت يودي فاطمة المستشفى و داها المستشفى و في قسم الطواري ء
    سلطان : دكتووووووووووووووور الحق علي يو الدكاتره و الممرضات و اسعفوا فاطمة و حطولها التنفس الصناعي ... سلطان محتار وين يسير ييلس ويا بنت عمه ولا يرد البيت ويشوف شو اللي صار ...
    سلطان لاف راسه صوب اليدار برع يتريا بنت عمه و يصيح بصوت مذبوح من اللي صار ... يتحسر على بنت عمه اللي صارت وحيده بليا اهل و هي في عمرها هذا وشو بيكون مصيرها هي و اخوها الصغير ..
    هل بيكون تشتت و ضياع ام عذاب و حرمان؟

    على الساعه عشر الصبح قامت فاطمة و قامت وهي تصارخ : لا تروحون عني لا تخلوني في هالدنيا بروحي و حاول سلطان انه يهديها لكن ماشيء فايده رجعها بيت و خلى خواته يديرون بالهم عليها
    فاطمة تصيح ولا حيلة لها ولا قوة
    تروح ام سلطان و تحضن فاطمة
    ام سلطان : وهي لافه فاطمة على صدرها ... قولي لا اله الا الله يا بنتي ..
    فاطمة و هي تصيح بكل مافيها: امي ابوي خلوني
    ام سلطان : و نحن وين رحنا حبيتي نحن هلج و ناسج
    انتي تعذبيهم بهالطريقه و ما توجب على الميت غير الرحمة ادعيلهم الله يرحمهم و يوسع عليهم قبورهم


    غسلوا الجثث وراح سلطان وابوه و اخوانه الدفان و ردوا على اذان العصر الوضع لا يطاق الكل يصيح من اصغرهم لين اكبرهم و عدد اللي يايين يعزون كبير
    و يحضن سلطان محمد اخوه و يصيحووون و كل واحد منهم يحاول يصبر الثاني لكن الدموع في الاخير هي اللي تغلب على الموقف

    ,وفي اول ايام العزى في الليل اتجمعوا عايلة ابو سلطان في الصالة بس فاطمة كانت فوق و مسكره على عمرها الحجرة ولا راضيه تكلم حد ولا راضيه تاكل

    سلطان: ابويه الحين انا مستغرب الحادث كيف صار؟
    ابو سلطان : يا ولد القدر ما يعرف كبير و لا صغير السالفه انه عمك كان تعبان و الرقاد غالب عليه و انا كنت امشي وراه ولا شوي اشوفه ضغط على الريس و دش في الشاحنه من هالكبار
    سلطان : لا اله الا الله و عبدالله الله يهداه ليش ما ساق عن ابوه
    ابوسلطان: ما بظلمه هو قال حق ابوه انه بيسوق بداله بس اخوي الله يرحمه ما رضى




    ميثه : بس سبحان الله كيف احمد ما صارله شيء؟
    ابو سلطان : ترى يوم ظهرنا من العرس اصر انه يركب ويانا علشان كان يبا يلعب ويا منصور ولدي و الله يحبه و ما ختاره اختار اهله
    سلطان : الله يرحمهم و يكون في عون فاطمة و احمد
    ابو سلطان: البقاء و الدوام لله يا ولدي
    و قروا كلهم عليهم الفاتحه
    عدت ايام الغزى و صار على وفاة اهل فاطمة خمسة اشهر ..


    خال فاطمة: يا بو سلطان شو صار على حقوق عيال اختي..
    ابو سلطان: لا تحاتا يا خال عيال اخوي عيال اخوي شرات اعيالي و غلاتهم من غلات عيالي و اكثر ولا تنسى انهم اعيال اخوي الوحيد وانا مب ظالم علشان اكل احقوقهم حقهم في الحفظ و الصون ..
    خال فاطمة: عداك العيب يا بو سلطان لا تزعل من رمستي بس الحق حق
    ابو سلطان : الحق انا ما بزعل منه بس ثمن رمستك
    خال فاطمة: اسمحلي طويل العمر بس انا ياينك اتكلم في حقوق عيال اختي
    بوسلطان: وينك عيل عنهم يوم توفوا اهلهم لا فكرتوا فيهم ولا طريتهم ولا حتى قلتوا بنقوللهم كلمة تجبر خاطر يتيم
    خال فاطمة: انت عمهم و قمت بالواجب و اكثر و نحن ما حبينا ندخل في البداية و نسوي مشاكل و في الاول و الاخير ترانا مقصرين في حق هاليتامى و ان شاء الله نحن اهل و بنضل اهل
    ابوسلطان: ان شاء الله .. بس انا ما عرفت شو المطلوب مني الحين ..
    خال فاطمة: انا اشوف الاولاد بعدهم يهال و انت الوصي عليهم لين ما يكبرون
    ابوسلطان : هيه نعم وصي عليهم و هم في عيوني الثنتين .
    خال فاطمة: انا اقول انه بيت المرحوم بو عبدالله صار خلي و محد ساكن فيه و العيال ساكنين عندك فا ليش ما تاجره و من هالبيزات تصرف على هاليتامى ..
    ابو سلطان بعصبيه : اقصرها هالرمسه انا مب قاصر ولا عيزان عن عيال اخوي و خيري وايد و الحمدلله و بيت المرحوم محد بيسكنه من عقبه الا عياله و عيال عياله و هذي هي رمستي ولا اقدر اقول غيرها
    خال فاطمة: بس الحي ابقى من الميت
    ابوسلطان:قلت لك اقصرها رمستك و انا ماعندي رمسه غير اللي قلتها لك و انا ساير عنك الحين السموحه منك و جانك تبا ترمس ويا بنت اختك الحين بزقرلك اياها..
    خال فاطمة: الحين انا ياي عانيلك و قاطع هالمشوار كله و تردني
    بوسلطان : هيه نعم اردك و انا حقي و حقوق عيال اخوي عارفنها ولا ابغي حد يعلمني اياها الحمدلله عقل و دين و حكمه نشكر رب العالمين .
    خال فاطمة: عموما يزاك الله خير و لو ما عليك امر ازقرلي فاطمة و اخوها قبل لا اسير



    الحلقة الثالثه و الرابعة :
    خال فاطمة: هلا هلا بعيال اختي اشحالكم؟
    فاطمة: و الله الحمدلله يا خالي انت اشحالك و شحال عيالك ؟
    خال فاطمة: و الله طيبين يسألون عنج
    فاطمه في خاطرها:هيه واضح
    فاطمة: تسأل عنهم العافيه ..
    خال فاطمة: ان شاء الله مرتاحين هنيه ..
    فاطمة: و الله الحمدلله عمي راشد مب مقصر بيض الله ويه و حرمة عمي و عيالها كلهم ما عليهم زود بس تعرف يا خالي الواحد ما ياخذ راحته مثل ما ياخذها في بيته ..
    خال فاطمة: هذا هو الموضوع اللي ييت بكلمج عنه يا بنت اخوي
    فاطمة: عسى ماشر خالي؟!! أي موضوع؟؟!!!
    خال فاطمة: ماشر بس انا اقول لو تردون بيتكم و تسكنون فيه احسن ..
    فاطمة ببراءه: أنا و احمدوه مستحيل نخاف !!!
    خال فاطمة: و منوه قال انا بخليكم بروحكم
    فاطمة: ها عيل كيف؟
    خال فاطمة: بيي انا و حرمتي و عيالي و بنسكن وياكم و بيتي باجره و بصرف عليكم و بجيه اضمن انكم تحت عيني فاطمة: عيل ما استفدنا شيء؟
    خال فاطمة : كيف ما استفدتي شيء شو قصدج؟
    فاطمة: تراك يوم بتييب حرمتك و عيالك انا و اخوي بعد ما بناخذ راحتنا و بنعيش نفس الوضع اللي الحين عايشينه في بيت عمي
    خال فاطمة: شوفي يا الغاليه يوم انتي و اخوج بتسكنون في بيتكم بتضمنون حقكم و بتضمنون انه البيت ما يضيع منكم..
    فاطمة: هيه و الله صح انا ما فكرت بهالنقطة ان شاء الله اليوم برمس عمي بالموضوع...

    فاطمة ما تدري انه خالها يفكر بمصلتحه ولا همه عيال اخته ولا همه مستقبلهم...
    طلع الخال من عند عيال اخته و قعدت فاطمة تفكر بالموضوع و قررت انه تكلم عمها بالموضوع و تصر عليه انها ترد بيتهم هي و اخوها ..


    ابوسلطان يالس في الميلس يطالع الاخبار و شو مستوي في الدنيا و مندمج ....... فاطمة ياته و دقت الباب بس ما انتبه الها
    فاطمة بصوت شوي عالي: عمي عمي
    ابوسلطان: هلا بنتي ..
    فاطمة: عمي بغيتك شوي في موضوع
    ابوسلطان: ان شاء الله بنيتي بس اتريي شوي لين تخلص الاخبار و قولي كل اللي في خاطرج ...
    و يلس بو سلطان يطالع الاخبار و يلست فاطمة يمه و بينما هم يشوفون الاخبار دشوا عليهم محمد و سلطان سلموا و قعدوا وياهم ..
    فاطمة في خاطرها تقول: شو يابهم هذيلا الحين ؟؟؟
    خلصت الاخبار
    ابوسلطان : ها فطوم قولي شو عندج ؟
    فاطمة: لا خلاص بخبرك في وقت ثاني
    سلطان : يمكن نحن مخربين بنظهر اذا وجودنا يزعج ...
    خزته فاطمه بنظرات غضب
    ابو سلطان: تبينهم يطلعون ؟
    فاطمة : لا عادي مافي مشاكل
    ابوسلطان : ولا تستحين ؟
    فاطمة لا عمي ما استحي انت عمي و هذيلا عيالك بحسبة اخواني ...
    محمد من قالت فاطمة هالكلام عقد حواجبه و كأنه الكلام ما عايبنه ..
    ابو سلطان: يالله عيل سمي باسم الله و قولي شو عندج
    فاطمة : و الله يا عمي انا و اخوي مب مرتاحين
    ابو سلطان : افا يا ذا العلم و كيف مب مرتاحين؟
    فاطمة: نبا نرد بيتنا و نعيش هناك
    من قالت فاطمة هالكلام محمد و سلطان كل واحد يطالع الثاني و يردون نظراتهم حق الوالد انك يا الوالد اتكلم قول شيء؟؟!!
    ابوسلطان: ما يصير يا بنتي هذا الكلام ؟؟ تسيرون بيتكم منوه بيدير اموركم منوه بياخذ باله عليكم ..
    فاطمة: ما عليه عمي تدبر و الله ما بينسانا ..
    ابوسلطان بزعل: عيب عليج يا بنتي تقولين هالرمسه انتوا عيال اخوي وامانة في رقبتي و مستحيل توصل فيني اني اخليكم تعيشون بروحكم في بيت وين كبره لاني دني ولاني قليل اصل
    سلطان: صدقك يا بوي هاي مب رمسه ...
    فاطمة: بس نحن ما بنعيش رواحنا خالي بيسكن ويانا ..
    ابوسلطان بعصبية : خالج؟! عاد اسمعي دام السالفه فيها خالج و غيره انتي ما بتظهرين من هالبيت غير لين بيت ريلج ولا المقبره دام راسي يشم الهوى
    محمد مستانس: هذا هو الكلام العدل
    فاطمة بعصبية: بس انا واخوي من حقنا اندور راحتنا نعيش في المكان اللي نباه
    ابوسلطان : انا مخبرنه خالج هذا اني ما بتخلى عنج و اذا حد من عيالي ضايقج قولي لي و انا باخذ لج حقج
    فاطمة: انا مب متعوده حد يشاركني بخصوصياتي ..
    ابوسلطان : ما عليه تحملي كم شهر و انا ان شاء الله ناوي ابنيلج انتي و اخوج ملحق خاص فيكم و على حسابي الخاص ... و حطي في بالج شيء واحد انا ما باكل حقكم ولو ربع ..
    فاطمة نشت عنهم و هي معصبه
    ابوسلطان الله يهديج و يهدي خالج فوقج
    سلطان: هيه والله يا ابوي هاي ياهل و ينقص عليها بسرعه ..

    عقب ما طلعت فاطمة اتصل بخالها و خبرته بكل اللي قال عمها و في البدايه تضايقت و لكن مع الوقت اقتنعت بكلام عمها و عقت كلام خالها ورة ظهرها ..


    ماقصر بوسلطان و كان عند كلامه و بدأ ببنيان الملحق حق فاطمة و اخوها و كان عباره عن غرفتين نوم كل وحده بحمامها و صاله و مطبخ تحضيري صغير .. و اثثهم بأرقى أنواع الاثاث ..
    استانست فاطمة على الوضع و تكيفت فيه اكثر ...








  2. #2
    عضو فضي
    الصورة الرمزية غرس زايد
    الحالة : غرس زايد غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 2633
    تاريخ التسجيل : 12-02-08
    الدولة : امـاراتـي .. مالـي غيـرهـآ
    الوظيفة : إخـبآآري ..
    الجنـس : ذكـر
    المشاركات : 380
    التقييم : 23
    Array
    MY SMS:

    سـبحـآن الله وبـحمـده ،، سـبحـآن الله العـليـ العـظيـم

    افتراضي رد: ويني بليا ولد عمي ... للكاتب : الخاطر المجروح


    صارت فاطمة ثاني ثانوي و صارت تسمع بشيء يسمونه عالم النت فضولها كان يشدها انها
    تبا تعرف شو هالعالم اللي الكل يتكلم عنه اولاد و بنات صغار و كبار بس للأسف هي ما عندها هالاختراع اللي يسمونه كمبيوتر ,...
    و في يوم من الايام عقب ما تغدوا الجماعه و قاعدين يشربون شاي احمر ...
    فاطمة: عمي طلبتك لا تردني..
    بوسلطان: امري فديتج ماعاش من ردج..
    فاطمة: يعلني ما انحرم منك بس بغيت كمبيوتر ..
    ميثه: فطامي انا عندي لاب توب مال الكليه و عندي نت بعد اذا محتاجه منه شيء تعالي استخدمي مالي مافيها شيء ترى ...
    فاطمة: لا أنا بغيت واحد خاص فيني ..
    ميثه: اذا جيه براحتج..
    بوسلطان: ما عليه بنشوفلج واحد
    فاطمة: و بعد بغيت اركب نت ..
    بوسلطان: انتي خلي الكمبيوتر اول يوصل و بعدين خلينا نتكلم في موضوع النت ..
    فاطمة: يعني خلاص اعتمد ؟
    بوسلطان: افا عليج اعتمدي حاضرين لج الغاليه ...


    و في نفس اليوم المسى ..
    ابوسلطان قاعد في صاله مر يمه منصور الصغير و قال: تعال تعال
    منصور: ها ييت !!
    بوسلطان: سير ازقرلي سلطان قوله ابوي يباك..
    منصور: ان شاء الله ... و سار يركض بيزقر سلطان ...
    دور سلطان مالقاه في البيت
    رجع منصور...
    منصور: ابوي مالقيت سلطان دورته في كل البيت و حمود يقول انه طالع ويا ربعه سايرين السينما...
    بوسلطان: خلاص ادريبه هذا اربعهة و عشرين ساعه هايت ما منه فايده ازقرلي محمد ..
    سار منصور و زقر محمد و يا محمد
    محمد: ها ابوي منصور يقول تباني
    بوسلطان: هيه اباك بس تعال ايلس استريح ليش واقف..
    محمد: يسلت شو مستوي..
    يضحك بوسلطان عليه : بلاك ياولد الحلال يعني اذا بغيتك لازم شيء مستوي ابا اسولف وياك انت و اخوانك محد يفكر ييلس وياي..
    محمد: اسمحلنا يا الغالي تعرف دراسه و مشاغل..
    بوسلطان:ماعليه مسامحنكم و الله يوفقكم ان شاء الله بس مب هذا موضوعي ..
    محمد: سم يا الغالي
    بوسلطان: سم الله عدوك ... انت تعرف حق الكمبيوترات ..
    محمد: هيه اعرف منوه هالزمن ما يعرف حق الكمبيوترات بس ليش؟
    بوسلطان: فاطمة تبا واحد و انا يا ولدي عاد ما اعرف حق هالسوالف قولي اشترى تيس و لا سمج اعرف لكن هالاشياء اانا ما اعرفلها..
    محمد بنبرة حاده: و هي شو تبابه الكمبيوتر ميثوه عندها واحد و سلطان عنده واحد متى ما احتايت اتيي و تستخدمهن
    بوسلطان: هذي يتيمه و ما ابا اكسر بخاطرها و تقول في يوم انه عمي قصر وياي..
    محمد: يا بوي لو تبا رايي تراني اشوف كمبيوتر حقها بروحها ماله حايه ..
    بوسلطان: خلك من هالرمسه الحين انت تقدر تروح تاخذلها واحد..
    محمد : هيه انا اقدر ليش ما اقدر ولو اني مب مقتنع ولا موافق .
    بوسلطان : اهم شيء انا موافق و مقتنع انا بعطيك البيزات و باجر سير هاتلها واحد ..
    محمد: ان شاء الله ...

    في اليوم الثاني قبل لا يطلع محمد من البيت بيروح يشتري الكمبيوتر دق تلفون على فاطمة
    فاطمة : الوو هلا محمد
    محمد: تعالي في الصاله شوي اترياج
    فاطمة: اوكي الحين بيي
    يات فاطمة

    محمد : الحين انا بسال سؤال ردي عليي بالمنطق
    فاطمة : اسأل شو هناك؟
    محمد: انتي شو تبين في الكمبيوتر ؟
    فاطمة: انت ليش تستخدم الكمبيوتر؟
    محمد: والله انا الكمبيوتر ما ايي صوبه غير اذا بسمع اغاني ولا بلعب بليارد ولا اذا المدرسة يبون مني بحث ولا شيء
    فاطمة: اوكي عيل انا اباه لنفس الغرض.
    محمد: بس انا ما عندي كمبيوتر بروحي يوم ابا يا استخدم كمبيوتر ميثه ولا سلطان انتي ليش ما تسوين نفسي؟
    فاطمة بغرور: هاي مشكلتك انا احب اشيائي تكون ملكي انا بروحي محد يشاركني فيها ..
    محمد: انزين انتي ليش ترمسين وياي بهالطريقه انا غلطت عليج بشيء لا سمح الله ؟

    فاطمة: اول شيء كيفي ثاني شيء انا ما سويت لك شيء عموما انا مشغوله تبا تقول شيء بعد؟
    محمد: هيه ابا اقول؟!!
    فاطمة: اتفضل
    محمد: الله يهديج
    فاطمة: شايفني مينونه ؟؟..
    سكت عنها محمد و روحت هي عنه و دشت القسم الخاص فيها ..

    محمد ما قصر و لبى طلبات ابوه و بنت عمه و هو في المحل اتصل باخوه سلطان..
    محمد: هلا سلطان
    سلطان: اهلين
    محمد: بغيت اسالك شو احسن شركه حق الكمبيوترات ..
    سلطان : في عندك كومباك توشيبا وايد... ليش تسال ليكون بتاخذ لك واحد
    محمد: انا شو ابابه بس بنت عمك تبا واحد
    سلطان: دام بنت عمي تباه خذلها واحد مستعمل و حيا الله شركه هاي مب ويه كمبيوترات يا اخوي..
    محمد: انا مب فاضي حق سخافتك الحين قولي أي شركه زينه ..
    سلطان : باي باي انا عندي خط ثاني و سكر التلفون في ويه اخوه ..


    محمد: شوفيهم هذيلا شابين ضو و انا الفقير طايح من بينهم
    اشترى محمد كمبيوتر على حسب خبرته البسيطه و رجع البيت و طرش مسج حق فاطمه( تعالي شيلي الكمبيوتر انا يبته تامريني بشيء يا بنت عمي)*
    طلعت فاطمة من غرفتها اللي طول الوقت فيها و صار محد يشوفها غير في المناسبات ..
    فاطمة: مشكووووووور تعبناك ويانا
    محمد: حاضرين للطيبين ..
    فاطمة: انزين لو ما عليك زود تقدر تكمل جميلك و ادخله في الغرفه
    محمد يهز راسه : ان شاء الله شيء اوامر ثانيه
    فاطمة : لا
    دخله محمد داخل الصاله و طلع
    وفي خاطره يقول : و الله انتي محد يعرفلج غير سلطان و لا انا ما انفعلج

    ركبت فاطمة الكمبيوتر و عقب يومين شبكته على النت و استانست وااايد
    و قامت تبحر في هالعالم لين وصلت بشيء يسمونه شات و ماسنجر وماشابه بهالعالم
    وفي واحد من المواقع دشته فاطمة و يلست تسولف ويا الشباب و البنات الموجودين ساعات طويله لدرجه انها ساعات تيلس لين الصبح و يوم اتيي حزة الدوام ما تروح المدرسه ولا تروح و هي كلها تعب و ارهاق
    و بعد هذا كله تعرفت فاطمة على واحد من فرسان النت
    و ضافته عندها في الماسنجر
    و كانت تسولف وياه لساعات طويلة لدرجه انها تعلقت فيه و خبرته كل شيء عنها ووصل اللي بينهم لدرجه الحب الولد كان اسمه حمد و عمره 22 سنة و من نفس المدينة اللي فيها فاطمة بس المنطقه غير
    و في الماسنجر
    حمد: هلا هلا بالحلوين اللي دشوا علينا
    فاطمة: هلا حمود اشتقت لك واايد واايد
    حمد : و انا بعد حبيبي .. اشحالج فطامي ؟
    فاطمة: انا بخير دامك انت بخير
    حمد: فطامي؟؟
    فاطمة ذايبه: يا لبيه
    حمد: فديتج عيوني
    حمد: ممكن اطلب طلب بس تراني طالبنج طلبه لا ترديني؟
    فاطمة : اتفضل تدلل انا كلي فدا عيونك
    حمد: خاطري اسمع صوتج لا ترديني
    فاطمة سكتت و ما رديت عليه
    حمد: حبيبي وينج ليكون زعلتي خلاص مابا منج شيء
    فاطمة: انا وياك بس يالسه شوي افكر في كلامك
    حمد: ووين وصلتي؟
    فاطمة: اممممممممممممم
    حمد: موافقه ولا لا؟
    فاطمة: موافقه
    حمد: فديتج والله فديتج الله لا يحرمني منج قولي آميييييييييين
    فاطمة: آمييييييييييييييين
    حمد: كم رقمج الحين بدقلج ؟؟
    فاطمة كتبتله رقمها ************
    و حمد ما صدق على الله على طول اتصلبها
    حمد: الو السلام عليكم
    فاطمة ما ترد عليه
    حمد: قلنا السلام عليكم السلام ببلاش؟
    فاطمة بخجل: و عليكم السلام و الرحمة
    حمد: اشحالج يا الغلا؟
    فاطمة: بخير
    حمد: ما سالتيني انت اشحالك؟
    فاطمة: اشحالك ؟
    حمد : بخير دامني اسمع هالصوت .. صوتج ايينن يا ربي انا بتخبل
    فاطمة : بسم الله عليك
    و يلس حمد يكلم فاطمة طول الليل و هي مستانسه اخيرا حصلت الانسان اللي يناسبها و يشل عنها حمول الهم
    و تكررت الاتصالات و المسجات اللي ما توقف ليل و نهار و فاطمة وايد مستانسه على وضعها اليديد و صارت نادر ما تبين في بيت عمها و الكل ملاحظ هالتغيير

    و في يوم من الايام كانوا العائله يالسين في الحوش يتلكمون في امور منوعه
    و كانوا احمد و منصور يلعبون بالسياكل
    بوسلطان: احمدووووووووه وين اختك
    احمد: داخل حجرتها
    بوسلطان: انزين سير ازقرها تيلس ويانا
    سلطان: ابوي خلها بروحها اذا يات تراني بترخص عنكم
    محمد: انت اشفيك على البنت
    بوسلطان: خله يا بوك هذا من المحبه الزايده
    سلطان: هيه مره ما يحتاي.
    ام سلطان : متى نفرحبك يا سلطان انت وبنت عمك
    ميثه و هي تضحك مب قادره تييود عمرها : تخيلوا سلطان و فاطمة فوق الكوشه و هم يتناقرون
    و الكل قام يضحك الا محمد ما عيبه الكلام اتضايق وايد و نش عنهم و قالهم انه بيسير يدرس
    رد احمد و محد يا وراه
    بو سلطان: احمدوه وين فاطمة
    احمد: ما طاعت اتيي تقول مشغوله
    بوسلطان: شو يالسه اتسوي ؟
    احمد: يالسه على الكمبيوتر بعد شو تسوي؟
    سلطان بعصبية : ما شاء الله ما شاء الله و الله و اطورت العزبه
    و نش سلطان الثاني و سار صوب غرفه فاطمة
    و دق الباب محد رد عليه و دقه بقو سمعته فاطمة و نشت زايغه
    بطلت الباب حصلت سلطان في ويهها
    فاطمة: بسم الله سكنهم مساكنهم
    سلطان : انتي شو يالسه تسوين اربعة و عشرين ساعه في هالصومعه حتى محد يشوفج لا بخير ولا بشر
    فاطمة بعصبيه : و انت شو عليك ما يخصك فيني كم مره اقولك
    سلطان: مالي خص ها؟ يا حلوه اول شيء انتي قطعه مني و الدم عمره ما صار ماي ثاني شيء انتي بنت عمي و انا ولد عمج و ثالث شيء و الاهم من هذيلا كلهم اني انا زوج المستقبل و ابو عيالج فاهمه
    فاطمة بعصبيه و نرفزه : نــــــــــــــــــــــــعم؟؟لو يخلصون الرياييل في هالدنيا كلها انته اخر واحد افكر فيه
    سلطان: بنشوف عيل يا سحيله انا ولا انتي انا احب سوالف العناد و استانس عليها واايد
    رقعت فاطمة الباب في ويهه و سكرته بالمفتاح
    سلطان: ما عليه انا هالغرور كله بطلعه منج بحسرة و ندم

    دشت فاطمة حجرتها و هي مقهوره من كلام سلطان و اتصلت على طول بحمد
    اول ما كلمت حمد قامت تصيح
    حمد: فطامي حبيبي شو فيج
    فاطمة: سلطان
    حمد: منوه هذا سلطان شو بلاه؟
    فاطمة: هذا ولد عمي ما ادانيه ما ادانيه
    حمد: انزين فهميني شو مسوي؟
    فاطمة: اونه يقول بيتزوجني غصبا عني
    حمد بعصبية : يخسي الا هو و انا وين رحت انتي محد بياخذج غيري انتي لي انا وبس ولا ولد عمج هذا يروح يلعب بعيد عنج
    فاطمة: فديتك حمود لا تخلاه يقرب صوبي
    حمد : لا تحاتين ما يروم يلمس شعره من راسج دام راسي يشم الهوى
    و في الفتره اللي هي ترمس حمد وصل فاطمة مسج
    فاطمة: لحظه حمد واصلني مسج
    المسج( باقي شهور و اخلص الكليه و باقي شهور و اشتغل و كلها سنة وحده و انتي حرمتي رضيتي ولا ابيتي)
    حمد: منوه مطرش المسج ؟؟
    فاطمة: سلطان
    حمد : شو يقول؟
    فاطمة : باقي شهور و اخلص الكليه و باقي شهور و اشتغل و كلها سنة وحده و انتي حرمتي رضيتي ولا ابيتي
    حمد: ماعلييج منه عقي كلامه ورى ظهرج و ماشيء ايي بالغصب ... ولا تحاتين دام حمود وياج


    و مرت الايام و استمر الحال على ما هو عليه لين يا الوقت اللي كان فيه حمد يبا يشوف فاطمة و فاطمة تبا تشوفه
    و حددوا المكان و الوقت اللي بيشوفون فيه بعض
    في هاليوم بذات كان بوسلطان رايح صوب العزبه و العزبه بعيده عن البيت
    فاطمة اتلبست و كشخت على الاخر و جهزت احمد و منصور علشان يسيرون وياها كانت مجهزه كل شيء و فوق هذا كانت متصله بتكسي علشان هو اللي يوديها .. و هي طالعه شافت حرمة عمها في وييها
    ام سلطان: على وين يا فاطمة؟
    فاطمة: ماشيء عموه بس شوي محتاجه اشتريلي كم بدله بسير اخذهن و برجع
    ام سلطان: خبرتي عمج؟
    فاطمة: لا ما يحتاي يوم بيي بخبره و عمي ما بيقول لا و بعدين شاله وياي احمدوه و منصور
    ام سلطان: بس اسمحيلي فاطمة انا ما اقدر اخليج تروحين و مب ماخذه شور عمج و بعدين منوه بيوصلج؟
    فاطمة بكل وقاحه: لا تحاتين و فجاه رن تلفونها : عموها هذا التكسي متصل يتريانا برع عن اذنج
    ركبت فاطمة و احمد و منصورالتكسي و هم طالعين كان سلطان راد البيت
    سفط سلطان سيارته و دش البيت و حصل امه في وييه
    سلطان: حد كان يايينا ؟
    ام سلطان: لا يا ولدي
    سلطان : عيل شفت حرمه ويا عيالها في تكسي طالعين من بيتنا
    ام سلطان بصوت خفيف و بحسن نيه : لا هذي فاطمة ووياها احمد و منصور
    سلطان بعصبيه : شوووووووووووووووووووووووووو؟ عاد بتكسي؟ منوه سمحلها هذي تطلع من البيت ليش البيت ما فيه رياييل تظهر هي بروحها بلا شور ولا استئذان
    ام سلطان: يا ولدي انا قلتلها بس هي ما طاعتني و ظهرت
    سلطان: انزين ما عليه انا بادبها هاااي
    ام سلطان: استهدى بالله سلطان ما نبا مشاكل
    سلطان: ماعليه انا بعرف كيف اسوي مشاكل و اعرف كيف احرمها من كل شيء حتى لو توصل اني احرمها من روحة المدرسة ماعليه فطوم و بتشوفين سلطان شو بيسوي
    و طلع سلطان من البيت و هو معصب و في باله ستين الف فكره و فكره






  3. #3
    عضو فضي
    الصورة الرمزية غرس زايد
    الحالة : غرس زايد غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 2633
    تاريخ التسجيل : 12-02-08
    الدولة : امـاراتـي .. مالـي غيـرهـآ
    الوظيفة : إخـبآآري ..
    الجنـس : ذكـر
    المشاركات : 380
    التقييم : 23
    Array
    MY SMS:

    سـبحـآن الله وبـحمـده ،، سـبحـآن الله العـليـ العـظيـم

    افتراضي رد: ويني بليا ولد عمي ... للكاتب : الخاطر المجروح


    الحلقة الخامسة:

    أول شيء سواه سلطان تصرف بحكمة و قام و تصل ب أحمد
    سلطان: احمدووه انا سلطان انتوا وين ؟
    أحمد: نحن في الألعاب
    سلطان: الالعاب أي صوب حبيبي؟
    أحمد: اللي داخل المارينا مول
    بعد ما خذ المعلومات اللي يباها من عند احمد سكر و توجه على طول صوب المارينا مول

    وفي المارينا سارب سلطان سيده صوب الالعاب و لمح من بعيد احمد و اخوه منصور و سار صوبهم
    سلطان: ها شباب وين فطوم عيل
    احمد: سارت تشتريلها ثياب
    سلطان: عيل يله احمد دقلها الحين و اسالها انتي وين بس خله على المايك انزين حبيبي و اللي بقولك اياها قوللها
    دق احمد حق اخته و نفذ طلبات سلطان و هو مب داري بالسالفه

    فاطمة: هلا احمدوه
    احمد: فطوم انتي وين؟
    فاطمة: ليش خلصتوا من الالعاب؟ وفي هالوقت سلطان يهمس في اذن احمد و يقوله يقوللها انه بس يبا يعرف هي وين؟
    احمد: لا ما خلصنا بس ابا اعرف انتي وين؟
    فاطمة: انا موجوده في الطابق الثالث حبيبي يوم بتخلصون اتصلوا فيني و انا بييكم انزين؟
    احمد: انزين
    و سكراحمد الخط عن فاطمة و على طول خلاهم سلطان و صعد حق الطابق الثالث..
    و في الطابق الثالث و سلطان يلف يحاول يحصل اثر حق فاطمة لكنه فعلا شافها ويا حبيب القلب
    سلطان تفاجأ من اللي شافه و ما صدق عيونه عصب و كان بس مبطل عيونه و حلجه و يطالع و مندهش انه بنت عمه يوصل فيها الى هالدرجه الوقاحه ...
    لكن سلطان كان اكبر من انه يسوي حشره في المول و يفضح عمره و كل اللي سواه سار و اقترب منهم و خلى عمره مب داري بالسالفه لين انتبهت له فاطمة و خافت و طاح قلبها في ريولها و هي تقول حق حمد: هيييييييييييييييء حمود هذا سلطان ولد عمي روح روح قبل لا يشوفنا و يسويلنا مشاكل ( عبالها سلطان ما شاف شيء لكن سلطان شافها و شاف الولد و كل شيء صار قدام عينه )
    سار عنها حمد بسرعه بيشرد بجلده و سلطان نزل حق احمد و منصور و طلع متضايق صوب الباركنات
    و في السياره...
    يتصل سلطان بفاطمة و فاطمة ما ترد عليه و يدق عليها كذا مره و هي ما ترد
    قامت فاطمة و دقت حق احمد اول ما سمع سلطان تلفون احمد يرن حس انه فاطمة هي اللي متصله سحبه من ايده و رد عليها بس ما تكلم
    فاطمة: احمدوووه انت وين؟
    سلطان: احمد وياي فالسيارة و و انا سافط في الباركنات اللي تحت تعالي بسرعه نترياج
    فاطمة ما عرفت كيف تبرر موقفها و خايفه و شو بتقول حق ولد عمها وشو بيسوي سلطان فيها وشو بيكون مصير فارس احلامها اللي هو حمد
    طلعت فاطمة من المول و لمحت سياره سلطان و سارت صوبها
    و هي مقتربه صوب السياره فتح الها سلطان باب السيت اللي يمه و ركبت بلا سلام و بلا كلام
    و الكل سااااااااكت و سلطان ما نطق سلطان بكلمة مع انه فاطمة اتوقعت عكي ذلك تماما
    وصلوا جدام باب البيت و يات فاطمة بتنزل لكن سلطان يودها من ايدها و قالها تمي ابا ا رمسج
    سلطان: احمدوه و منصور انتوا انزلوا و خبروا امي اني انا فاطمة بنتعشى برع
    نزلوا اليهال و تموا سلطان و فاطمة في السيارة و فاطمة منزله راسها مب قادره ترفعه صوب سلطان لانها تعرف انها مسوده وييها
    سلطان: ها فطوم وين تبيني اعزمج أي مطعم امري ادللي؟
    فاطمة مستغربه و تقول في خاطرها ( شكله ما شاف حمد وياي)
    سلطان: ها فطومتي ما رديتي علي وين تبينا نسير؟
    فاطمة: شو المناسبة؟
    سلطان: ماشيء مناسبة بس أحبج و خايف عليج
    سكتت فاطمة ولا ردت عليه
    سلطان: خلاص دامج ما بتختارين المكان انا بختار
    فاطمة: اوكي
    حرك سلطان السيارة و اتصل حق واحد من ربعه
    سلطان: السلام عليكم هلا بحمدان
    حمدان: و عليكم السلام اشحالك سلطان
    سلطان: والله الحمدلله طيب طاب حالك علومك انت؟
    حمدان: الحمدلله بخير الله يسلمك
    سلطان: حمدان بغيت انشدك عن حمد اللي دش وياحمد نا امتحان الريست الكورس اللي الطاف تحيده
    فاطمة من سمعت اسم حمد زاغت ...
    حمدان : هيه كيف ما حيده هذا ولد عمتيه
    سلطان : حلو بس يا ريال مار على بالي اليوم و ابغي ارمسه و اسلم عليه كم رقمه هو؟
    حمدان: *************

    سكر سلطان عن حمدان و دق على حمد
    حمد يشوف رقم غريب و متردد يرد ولا لا في اول اتصال حمد ما رد لكن في المره الثانية قرر انه يرد

    حمد: السلام عليكم
    سلطان: و عليكم السلام هلا بو شهاب شحالك؟
    حمد استغرب : منوه وياي؟
    سلطان: ما ادريبك كان بتحيدني انا سلطان اللي دشيت وياك امتحان الريست الكورس اللي طاف
    حمد: هلا هلا سلطان وينك يا ريال ما تبيين مووول
    نسى حمد سالفة سلطان ولد عم فاطمة
    سلطان: بو شهاب انت وين لو فاضي تعال شوي صوب الكاسر خاطري اتشاوف وياك
    حمد: حاضرين

    سكر سلطان عن حمد
    سلطان: ها بنت عمي شخبار حمد؟
    فاطمه باستنكار: منوه حمد
    سلطان:حمد اللي مواعدتنه اليوم اللي شفتيه في المارينا بس عسى عيبج
    فاطمة ما عرفت شو ترد عليه كانت خايفه و منزله ويها في الأرض
    سلطان: ما عليه فديتج انا بعزمه ويانا على العشى بعشيه و بعشيج عشى محترم عمركم ما ذقتوه في حياتكم
    فاطمة بعصبيه: و انت شو تبا في؟
    سلطان بعصبيه: و لج عييييييين بعد ترمسين بعد ما سودتي ويهج ؟
    فاطمة ردت لعنادها: انت ما يخصك انا احبه وهو يحبني
    سلطان بلع ريقه وهو مكسور الخاطر و بصوت هاديء : تحبينه يمكن لكن يحبج تحلميييييييييييييييين يا بنت عمي..
    عموما حبيبج بيي و كل شيء بيكون جدامج صوت وصورة
    فاطمة بصوت عالي: انت ما لك حق تتهجم عليه
    سلطان: انا مالي حق اتهجم عليه لكن لي حق اتهجم و ادافع عن عرضي ولا انتي ماعدتي اتهميني انتي رخصتي بعمرج وااايد و نفسج ما فكرتي تصونيها
    وصل سلطان صوب الكاسر و يلس و شغل المسجل وشغل قصيدة و قال حق فاطمة اسمعيها عدل ..تقول :
    قدرتي واشهد انج لو تبي شيّ(ن) تسويــــــــــــــنه
    نعم يا بنـت انا منكر قدرتي تخدعي عيــــــــــنـي
    وهمنــي قلبج الزايف وشفت الصدق في عيـــــــنه
    واثاري انه العيون اللي بكــتـلي..جت تــبـكــيـــنـي
    ر ميتي سهمج الغادر بظهري وكيف ترميــــــــنه
    كأنه سهم في ظهري وجرح كــل الذي فينـــــــي
    ترا عند العرب منــقود لو يــقفي تصوْبــيــــــــــــــنه
    وربي لو انا ادري عطــيتج صدري ترميـــــــــــنـي
    خطيرة والكذب يشهدلج انْ كنتي تشهديــــــــــنه
    ياكيف تزخرفين الكذب لين الكذب يطـْويــــــــــنـي
    انذكر لمــــّا جيتينـي ..اي والله كنتي مسكيـــــــــــنه
    بريئــه كنـتي ماتدرين وش تبغين تعطيـــــــــــــنـي
    انذكر حتى لو بطلب قمر عادي تجبيــــــــــــــنه
    وش الي صابج بلمحه بصر قمتي تخونيــــــــنـي
    ومعا من ؟؟ معْ اعز ربعي .. متى كنتي تحبـينه
    تخونيني معا من كان اقرب من يخاويــــــــــــنـي
    ابعرف ليش ابعرف كيف ابعرف وشهو تبغــينه
    دخيلج كنتي في عقلج ليا جيتي تخلـــــــــــــــيني
    تخليني بدل لا واحد افقد... افقد اثنــــــــــــــــينه
    عقب ما كنتي تحينـي بهالسرعة ذبحتـــــــــــــينـي
    وانا قصرت لجل الغير فمكاني تحطـــــــــــــينه
    انا عطيت اغلى ما املك لجل ارخصج تعطينـي
    الا وين الوفا والصدق لي يالدوم تطــــــــــرينه
    وين الحب لي كنت به فيوم ٍ تباهــــــــــــــــينـي
    انا مالي ومال الحب لعن الحب وسنــــــــــــينه
    مكنت آنا براحه وشلـّي خلّى الحب يغــــــــرينـي
    كأن الناس من طينه وانتي صرتي من طـــينه
    ولمّا انتي عرفتــينـي يليتج كنتي من طـــــــــــــيـنـي
    تعلمت الشعر لجلج ..غزل فاقت موازيــــــنه
    وانا الي واجبات المدرسة ما تـخطّها اديـــــــنـي
    وانا اللي كبريائي فالسما وهالشي تدريـــــــنه
    لا شفتج جيتي ابزيــنج حلفت آردها بزيــــــــــنـي
    نسيت الكبريا بس لجل قلبج .. اكبر بعــــيـــنه
    وكنت انا مثل اعمى على صوتج تمشيـــــــــنـي
    ليا كنـتي تبي قلبي.. ترا فيدج تلاقيـــــــــــــــنه
    وليا كنتي تبينـي.. تطرف عيونج.. تلاقيــــــــــنـي
    ابد ما كنت انا اعارض وراضي بلي ترضينه
    تـوَدّينـي.. تردّينـي ..توطّّينـي ..تعـلـّـــــــــــــــينــي
    تقولي هكذا ابغي.. اقول اللي تشوفـــــــــــينه
    تقولي ابغي تشقى بي.. وادعي يمدّ بسنــــــينـي
    واذا تخطي الخطا مسموح لو حتى تعيـديـــنه
    ابد ما شوف غلطاتج كأن الحب معمـــــــيـنـي
    يربي.. استغفر الله شوي بس واكفر بديـــــنه
    واقول امن الخطا معصومه بس الله يهدينـي
    ولو لي البدر يتبسم.. احطج بيني وبـــــــــينه
    يبيني التفت وآنا اشدّ ايديج في دينـــــــــــــــــي
    واذا انه للعشق مجنون انا سيّد مجانيـــــــنه
    ولا جاني العقل وياج ولا بعدج يبي يجيـــــني
    عرفتج وانا توني فالهوى مدري بعناويــــنه
    تعلمت العشق واثر العشق وينه وانا وينــــــي
    كأني غصن توه ما قوى عوده وتقصــــــينه
    لا بالله اي تقصيني.. اقول الا نزعتـــــــــــيني
    على وسادة كذب نايم وحلمي بالطمأنــــــينه
    حليلي ونيتي عا قدي.. مستانس.. تحبيـــــــني
    ولما حذروا هالقلب قتلج لا تفشلـــــــــــــينه
    وتوها ما انتهتبج كلمتي..رحتي وفضحتيـــني
    نعم جيتج وانا في عز همي ومادد ايمــــينه
    وجيتج والهموم اديون والله مثقله دينـــــــــــي
    نعم قتلج ابي قلبي همومه ذي تنسيــــــــــنه
    وقلت آبغي تنـّسيني مقلتج ابغي تنـْسيــــــــني
    ورغم انه ربيع القلب حبج عا محبيــــــــنه
    ورغم اني..اقولج.. مابي اتمنن .. تعرفـيـــني..


    من سمعت فاطمة هالكلمات حست بسجاجين في صدرها و قامت تصيح
    سلطان: وفري دموعج لين ايي حمد لانج بتذرفين دموع الم وحسرة و ندم
    ما خلص سلطان كلامه الا و حمد متصل فيه
    وصف له سلطان المكان اللي واقف فيه .. ويا حمد و سفط يم سيارة سلطان
    سلطان: تمي في السيارة و الكلام اللي بيصير بتسمعينه باذنج و يا ويلج لو تحركتي يمين ولا يسار ولا فتحت حلجج بكلمه ما تلومين الا نفسج و سمعي كلامي دام النفس عليج طيبه ...

    نزل سلطان و خلى حمد ايي صوب السيارة اول ما يا تخاشم وياه و خذ منه العوم و بعد هذا كله
    سلطان: مالقيت غير بنت عمي تلعب عليها يا حمد؟
    حمد: منوه بنت عمك انا ما لعبت على حد
    سلطان بعصبية ووده يذبح حمد: متاكد؟
    حمد زايغ: هيه متتتتأكد
    سلطان بعصبيه : بنت عمي انت كنت واقف وياها اليوم في المارينا انت ترضى على خواتك ترضى على اهلك؟
    حمد نزل راسه: بس انا ما جبرتها
    سلطان تفشل و ما عرف شو يقول
    سلطان: هي تقول انها تحبك و تحبها مستعد انك تاخذها؟
    حمد: أي شاب في مكاني بيقول هالكلام بس انا ما وعدتها بشيء
    سلطان بعصبية: سمعتي يا بنت عمي حمد شو يقول ... وفاطمة منصدمة من كلام حمد و يالسه تصيح
    سلطان: حمد اسمعني لو شفت رقمك في تلفونها ولا يبت طايها على لسانك ما تلوم الا نفسك
    حمد: انا ما بتصل بس خلوا بعد بنتكم ما تتصل فيني
    سلطان معصب وشوي و كان بيضرب حمد و بيرتكب في جريمه لكن تعوذ من الشيطان و ركب سيارته و شخط حمد بوويل و سار عنه ...
    و في السيارة فاطمة ذابحه عمرها تصيح
    سلطان: تصيحين عقب شو عقب ما طعنتينا في ظهورنا هذا يزانا فيج صيحي يعل الدمعه ما تفارق عينج صيحي
    سلطان: عن ابوه ما احترمتيني انا؟ احترمي ابوي ما احترمتي ابوي احترمي بيت أواج احترمي تراب امج و ابوج ولا هذا عشهم في بنتهم االي تحمل اسمهم بنتهم الوحيده اللي في يوم ماقصروا في حقها
    فاطمه بصوت مذبوح: بس يا سلطان بس
    سلطان: مب هذا اللي تحبينه مب هذا حمد اللي ما تبيني اتهجم عليه سمعتيه شو قال ؟
    سلطان: انتي يا فاطمة عبالج لو انا قسيت عليج اني ما احبج و عبالج اكرهج هذا كله و الله يعلم من كثر خوفي عليج ... انا شاب و اعرف الشباب كيف يفكرون و اعرف نظرتهم للبنت اللي تسمح لنفسها و تخون اهلها انها ترمس شاب غريب و الللي سواه حمد هذا ابسط شيء ...
    سلطان: فاطمة انا ما اباج تزعلين مني ولا اباج تفكرين دقيقه وحده انه سلطان ما يحبج انتي بنت عمي و مثل اختي و معزتج من معزت خواتي و مثل ما اخاف عليهن اخاف عليج و احاتيج و تهمني مصلحتج اعتبريني مثل اخوج عبدالله الله يرحمه قول ليي اللي بخاطرج ولا دورين حب من عند الغريب تراه عمره ما راح يحس فيج و عمره ما راح يخاف عليج كثرنا ...
    سكت سلطان و فاطمة ما ردت عليه و اكتفت انها تصيح عقب ما سمعت كلام حمد و عقب ما سمعها سلطان كلام حلو و عقب ما تذكرت اهلها ...
    فترة صمت دامت عشر دقايق
    سلطان : فـــــــــــــــــــــــــــــاطمة!!!

    فاطمة تصيح و ما ترد عليه ...
    سلطان: دخيلج فاطمة قولي شيء لا تحسسيني اني ضايقتج و اني تصرفت وياج بهمجيه
    فاطمة و هي تقول: شو تبا اقول عقب هذا كله ...
    سلطان: انتي مسامحتني؟
    فاطمة: انت المفروض اللي تسامحني لاني انا اللي غلط عليكم و غلط في حق نفسي قبل كل شيء و توهمت الحب على اييد حمد
    سلطان: توعديني وعد؟؟
    فاطمة: شو؟
    سلطان : أول شيء امسحي دموعج لانها وااايد غاليه و عطاها كلينكس و مسحت فاطمة دموعها
    سلطان: توعديني انج تنسين حمد و تعقين ذكراه و رى ظهرج و توعديني انه أي شيء بخاطرج اتيين تخبريني اياه و تعتبريني مثل اخوج العود
    فاطمة تبتسم : أوعدك يا اخوي
    ساروا سلطان و فاطمة المطعم و تعشوا و ردوا البيت فرحانين و مستانسين و الاهم انهم متفاهمييييييييييين

    السلام عليكم و رحمة اله و بركاته
    اشحالكم عساكم بخير و سهاله اسمحولي على التاخير بس هذا الشيء خارج من ايدي و مثل ما خبرتكم المشكلة كانت من الموقع نفسه
    عموما اشكركم وايد وايد على ردودكم اللي يفرحتني واااااااايد وااايد
    و تعويض راح انزل ثلاث اجزاء ويا بعض و النهاية قربت
    الحلقة السادسه:

    وصلت فاطمة و سلطان البيت و كل واحد دش غرفته و هو مستانس
    فاطمة في غرفتها و هي تبتسم : انت يا سلطان يطلع كل هذا منك و الله ما توقعت كنت اضنك تكرهني و ما ادانا لي الاخير لكن صدق قلبك كبير و طيب و بعد حنون الله يدوم المحبه بيني و بينك ..
    يودت تلفونها و قامت تطالعه وفي عيونها نظره ندم : حمد! حبيتك و عزيتك و صنتك و نسيت اهلي و نسيت كرامتي و عقب هذا كله تغدر فيني ... عن ابوه ما حسيت فيني كبنت حس فيني كيتيمه فقدت امي و ابوي( و هي تقول هالكلام حق نفسها قامت تصيح) فقدت عبود و سيفوه...وين ضاع احساسك؟
    وفوق الورق الابيض ذرفت فاطمة دمع سيال من حشا اليوف المحترق بالالم .. و خطت هالكلمتين



    أرسم أحلام وسط قاع .. وأرفع أعلام الضياع
    قلبي غير الحب ما استطاع ... و غيري تزيف و اكتسى ابقناع .. كثر الألم كثر الجروح .. عقلبي ما تروف .. ضاعت أحلى حروف ... مدري وش أسباب خلتك قلبي تعوف ... تدري بشيء يكدر الخاطر؟ انك تعيش الوقت غايب و حاضر ...انك اتسور بالألم و انت عكسر الذل قادر...و انك تعوف النفس وسط بحر غادر ... تدري يا فلان؟ انت الحيره بركان؟ و ان العذاب ألوان ؟ جالك تذوقت الهم كاس صنعته بايدك؟ و جالك تخيلت الحزن بلا سبب يجيلك؟ ما دريت ؟ انه لو كانت حاجتك عند كلب كان سيدك؟ أعدد و أخربط و أصرخ بأعلى الصوت أدري بواقع ألأيم ... و أدري اني وسط عالم ظليم .. و اني أغرق ولا من يغيث... ما باليد حيله دامني أضحيت بقايا سراب ...وانه من حولي مني ما يفكر باقتراب .. توني دريت وش معنى الاغتراب ..انك تعيش مع واقع تجهله ... و انك فرح دنياك تقتله .. عن دربك تبعده ... زمانن راح و الفرحه تتبعه .. ويبقى الشقى نردده .. نكتبه .. نزيفه بثوب الأمل .. هذي قصة أهل الجهل ..اتخذوا العذاب تسليه ..تاخذه عشره و يومن تهمله ...واقع أليم عشته و تعلقت بوهم..تعشمت الفرح و قلت الألم مو مهم .. مادريت انه حظي بين قوس و سهم...وان الألم رغم الفرح يبقى ألم ... و ان الوهم رغم الأمل يبقى ندم

    ردت فاطمة و خذ تلفونها و قررت انها اطرش مسج اخير حق حمد و اختار هالمقطع من الخاطره اللي كتبتها و كانت من خاطرها (
    واقع أليم عشته و تعلقت بوهم..تعشمت الفرح و قلت الألم مو مهم .. مادريت انه حظي بين قوس و سهم...وان الألم رغم الفرح يبقى ألم ... و ان الوهم رغم الأمل يبقى ندم_مشكور يا حمد و ما قصرت


    طرشت فاطمة الرساله و غلقت الموبايل و بطلته و طلعت البطاقه اللي فيه و كسرتها نصين
    عقب سارت صوب الكمبيوتر و فتحته و مسحت كل اللي له علاقه بحمد و مسحت برنامج الماسنجر من الكمبيوتر خير شر و دشت النت و غيرت الباسورد مال ايميلها الى رقم صعب انه ينحفظ و بعد هذا كله بندت الكمبيوتر و بطلت وايراته و نادت البشكاره
    يات البشكاره و قالت لها ودي الكمبيوتر حجره سلطان
    اول ما شاف سلطان البشكاره ووياها الكمبيوتر استغرب
    سلطان: انتي شو يايبه
    البشكاره : فاطمة يبخر مشان انا جيب غرفة مال سلطان انا جيب
    سلطان: اها فطوم انزين خليه
    خلت البشكاره الكمبيوتر و طلعت برع
    فهم سلطان السالفه و على طول اتصل بفاطمة بس يوم اتصل حصل التلفون مغلق استغرب
    زقر البشكاره و ياته
    سلطان: وين فاطمة؟
    البشكاره : داخل غرفه ما هي
    سلطان: سيري ناديها قوليلها سلطان يباج
    سارت البشكاره و نفذت الاوامر و يات فاطمة على حسب طلب سلطان
    فاطمة قدام غرفة سلطان ادق عليه الباب
    فاطمة: ادش ولا لا؟
    سلطان : لا حياج دشي دشي
    فاطمة: البشكارة تقول تباني ؟
    سلطان : هي اباج .. تعالي ايلسي
    و يلست فاطمة على الكرسي مال المكتب ..
    سلطان: ابا اعرف قصتين الاولى قصة الكمبيوتر و الثانيه قصه غلق التلفون؟؟ ممكن؟
    فاطمة:الله يسلمك الكمبيوتر مااباه و لا احتاجله و يوم من الايام اخاف انه الشيطان يلعب براسي و رد نفس اول و القصة الثانية ( طلعت البطاقه المكسورة و حطتها في ايد سلطان،)

    سلطان: ليش كسرتيها؟
    فاطمة: ما عدت احتاجها .. اللي يباني يكلمني على تلفون البيت
    سلطان: لا تحتاجينها انا كيف بطمن عليج لو كنت في مكان كسوق او بيت اهل امج او أي مكان؟
    فاطمة: انت اللي بتوصلني مب انت اخوي العود؟
    سلطان: لا انا مب اخوج انا ولد عمج على كيفج تغيرين صلة النسب ( و يضحكون)
    ولا يهمج انا باجر اظهرلج احلى رقم ..
    فاطمة: لا ما ابا..
    سلطان: دام سلطان يقول كلمة لا تردينها
    فاطمة: ان شاء الله ..
    تغير وضع فاطمة و صارت كله ويا عمها و عياله و فرحانين و مستانسين وااايد
    كانت العايله تقضي يوم من ايام الويكند في المزرعه ..
    محمد: الجو بارد يبالنا نوري ضو..
    ميثه: يله فوقه بنسير انا و فطوم و ساروه ندور حطب
    فاطمة: يله بنلعب اللي يمع حطب اكثر هو الفايز شو رايكم؟
    سلطان: انا بلعب وياكم بس عندي اقتراح؟
    محمد: شو هو؟
    سلطان: ولا اقولكم بعد ما نلعب بقوللكم اخاف ما افوز

    و انطلق الجميع في رحلة البحث عن الحطب و يتضاربون والكل يبا هو اللي يمع اكثر
    و يوم ردوا كل واحد حط اللي يمعه و قاموا يقارنون...
    محمد حاط ايده على خصره و يناصخ : ها يا جماعة اضني ملاحظ الفرق و ملاحظين منوه اللي يمع اكثر ما يحتاي اقول
    فاطمة: لا حمود انا اللي يمعت اكثر بس الظاهر انت تشوف مالك بازدواجيه
    محمد: عاد بدينا بسوالف البنات و الغش مالهم لا تحاولين ما بتنازل انا اللي فزت و انا تعبت اكثر عنكم
    سلطان: زين اني ما قلت اقتراحي ولا كنت بتلوم
    ميثه: وشو كان اقتراحك
    سلطان: احتفظ فيه حق نفسي اليهال مب لازم يعرفون
    محمد: عن الحشره الزايده انا اللي فزت عليكم و الحين من حقي اتامر على كل واحد فيكم
    فاطمه: طلباتك اوامر سيدي
    محمد:انا بوري الضو بس شوي اللحم على سلطان و فاطمة من زمان خاطري انتقم منكم اما السلطة و الحمص و الروب على خواتي ايدهم ناعمه و اخاف على ايدهم فديت خواتي..
    فاطمة: هييين يا حمود الايام من بينا و الدرب طويل
    محمد: يله يله سيري زهبي اللحم يواعه نحن نبا نتعشى من وقت
    سلطان: انت وايد صدفت عمرك ترى؟؟؟
    محمد: كيفي من حقي هذي هي شروط اللعبه
    و كل واحد نفذ اللي عليه و اليهال كانوا يلعبون بروحهم شوي يزرعون وشوي يبنون بيت و شوي شوارع و سيارات ..اما ام سلطان و ابو سلطان كانوا يعيدون ايام الشباب و مخلين الشباب متولين مهمة العشى


    ورى محمد الضو و عقب حس عمره شوي تعبان و مصدع و دش داخل البيت و قعد يشوف تلفزيوون
    وبنات ساروا يقطعون السلطة
    اما سلطان و فاطمة قعدوا بروحهم يشووون و يتمصخروون على بعض و مشغلين الاف ام و يات اغنيه محمد عبد:
    بردان انا بدفى.. سلطان: هذا حاس فينا الظاهر... كمل محمد عبد ابحترق .. فاطمة: لا وحاس فينا انه جدامنا ضو
    و يضحكوون
    سلطان: اقولج شيء و ما تزعلين ؟؟
    فاطمة: قول و ان شا ءالله ما بزعل
    سلطان: متاكده
    فاطمة: هيه متاكده
    سلطان: أحبج
    فاطمة ببراءه : ادري
    سلطان: شو دراج يعني الى هالدرجه امبيين علي
    فاطمة: اخ يحب اخته يعني شو فيها؟
    سلطان بعصبيه: انا مب اخوج احمدوه اخوج انا ولد عمج و عاد اتزوجج
    فاطمة بعصبيه: انت شو تقول انت بلاك قلبت مره وحده
    سلطان: فاطمة انا احبج و اباج لي كزوجه
    فاطمة: سلطان انا ما اقدر اكون زوجتك مستحيل
    سلطان: و ليش مستحيل نعن عيال عم و انتي اولى تكونين لي بدل الغريب
    فاطمة: انا اعتبرك مثل اخوي
    سلطان بعصبيه: مب عكيفج الله يقول يصير اخذج
    فاطمة: بس الله يقول ما في زواج بالغصب
    سلطان: ادري بس انا اباج لا تكسرين بخاطري
    فاطمة: بس انا ما اباك .. بتعاملني كاخت على عيني و على راسي بس غير ما اقدر اسمحلي
    سلطان بعصبيه: ليكون انتي بعدج تحبين هذا اللي اسمه حمد
    فاطمة تصيح: ارجوك لا تييب اسمه جدامي انا من زمان مسحته من قلبي ما توقعت يا سلطان انك بتذكرني فيه مره ثانيه..
    سلطان: بس انا احبج و اباج كيف تقولينها في ويهي انج ما تبيني . كيف يطاوعج قلبج و انا كل هذا سويته علشانج
    فاطمة: ماعندي كلام ثاني اقوله لك قلت كل اللي عندي و اسمحلي على كل اللي صار و اذا انت بترد حق تصرفاتك الاوليه انا بطلع من البيت و بسير اسكن ويا خالي
    سلطان: هالموضوع تكلمنا فيه وايد و انتي مالج الا البيت اللي ساكنه فيه بس حطي شيء واحد في بالج اني احبج و اني شارنج و اني مستحيل استغنى عنج






  4. #4
    عضو فضي
    الصورة الرمزية غرس زايد
    الحالة : غرس زايد غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 2633
    تاريخ التسجيل : 12-02-08
    الدولة : امـاراتـي .. مالـي غيـرهـآ
    الوظيفة : إخـبآآري ..
    الجنـس : ذكـر
    المشاركات : 380
    التقييم : 23
    Array
    MY SMS:

    سـبحـآن الله وبـحمـده ،، سـبحـآن الله العـليـ العـظيـم

    افتراضي رد: ويني بليا ولد عمي ... للكاتب : الخاطر المجروح


    الحلقة السابعة:
    وان شاء الله تعيبكم..

    شوفوا سهرنا عشان خاطر عيونكم ونكمل القصة..
    ونتريا ردودكم...

    فاطمة قدام المنظره يالسه تكلم عمرها: انا ما صدقت على الله انه الله يهديك يا سلطان تروح و ترد مره ثانية على حركاتك الصبيانية يا خي ما احبك ولا أباك ...

    و في اليوم الثاني عقب الغداء يلسوا الشباب يسولفون ..
    سارة: يا شباب ترانا ملينا من البيت و سمعت ربيعاتي يمدحون فيلم
    يديد طايح في سينما المارينا شو رايكم نروح
    فاطمة: أنا عن نفسي بسير من زمان خاطري اسير السينما
    محمد: يله يله ما عندنا بنات يسيرن سينمات
    سلطان: يا ريال خلنا نسير و نستانس و تراهن بيتغشن
    محمد: ولو بس هناك شباب وايدين و ما يصدقون يشوفون بنات
    ميثه: حمود انت اشفيه عقلك متحجر ترى انتوا بتكونون ويانا و مثل ما قال سلطان نحن بنتغشى
    محمد: اوكي عيل نسير الليلة لاني باجر بسير البحر ويا ربعي
    سلطان: أكيد الليله .. ها بنيات الساعه سبع تكونن في السيارة و اللي ما بتخلص تراني بروح عنها


    الساعة سبع المغرب الكل كان جاهز الا محمد اتاخر شوي و يدق عليه سلطان
    سلطان: بو شباب بتروح ولالا
    محمد: لالا بسير اتريوني بس يالس البس غترتي دقيقه و ياي
    سلطان: يله بسرعه البنات اللي هن بنات خلصن قبلك

    وياهم محمد و يلس في السيت الامامي و هم في المارينا قدام السينما
    سلطان: حد يبا شيء قبل لا اندش
    فاطمة: هيه انا خاطري في فراخpup corn(
    محمد: هيه وانا عطشان ابا بيبسي
    سلطان: خواتي ما تبون شيء؟
    ميثه/ سارة: لا ما نبا ....
    وساروا صوب الكافتيريا ... محمد تقدمهم و سلطان و البنات كانوا وراه وهو يالس يطلب صد على يمينه و شاف حمد .. أول ما شافه محمد سلم عليه و يلس ياخذ منه الاخبار و العلوم و حمد يحاول يتشرد منه خوفا من المشاكل و في هالوقت يا سلطان و البنات و شاف سلطان حمد واقف ويا اخوه محمد.. عصب سلطان من محمد
    وحمد اول ما شاف سلطان
    حمد: يله محمد انا بخليك ربعي يتريوني..
    محمد: اخوي سلطان وياي اتريا بزقره يسلم عليك
    حمد: لالالا ما يحتاي مستعيل سلم عليه

    ( محمد استغرب من تصرف حمد) و سار صوب اهله
    سلطان قدام فاطمة: انت ليش واقف ويا هالنذل
    محمد: منوه حمد؟
    سلطان: رد علي هيه حمد
    محمد: ياخي شفت الريال و عيب ما اسلم عليه وبعدين انتوا ربع و هو شايفني وياك كيف تباني ما اسلم؟ و بعدين شو اللي بينك و بينه انا شفته يتشرد مني و الكلمة بالزور تطلع منه؟
    سلطان: اسمعني يا طيب القلب هالاشكال ما تسير صوبها مره ثانيه
    محمد: انزين ليش فهمني شو اللي بينك و بين حمد هو مب خويك و وياك في الكليه ؟
    فاطمة متضايقه و في خاطرها تقول شو يابك يا حمد اليوم لازم تسوى مشاكل و تنكد علينا
    فاطمة :يا جماعة اجلوا الموضوع الحين نحن في مكان عام
    سلطان: اسكتي انتي بعد الثانية لا تيلسين تتفلسفين علينا
    من سمعت فاطمة هالكلام عصبت و تضايقت وااايد
    و دشوا داخل السينما .. و سلطان و فاطمة كل واحد منهم ماد بوزه شبرين
    يلسوا في الكراسي اللي في النص محمد ميثه فاطمة ساره سلطان بهالطريقه
    ميثه: يودي الفراخ اللي طلبتيه
    فاطمة: ما با انسدت نفسي
    ميثه: فطوم بلاج زعلانه
    فاطمة: ميثوه اسكتي خلينا نشوف الفيلم ما فيني شيء
    محمد: ميثوه شو بلاها فطوم معصبه
    ميثه: ما ادريبها
    محمد: اضني تضايقت من كلام سلطان
    ميثه: الظاهر
    محمد: هذا الثاني مغرور و ما عنده اسلوب انا اصغر عنه و احس اني افهم منه
    ميثه : كيفهم خلنا نشوف الفيلم نحن يايين نستانس
    محمد: و الله صدقج
    سلطان يصد صوب فاطمة و يشوفها سرحانه و يقول في خاطره( من جذه ما تبيني قلبج معلق ويا هالنذل)
    سارة تسال فاطمة عن الفيلم: فطوم تتوقعين منوه المجرم؟
    فاطمة سرحانه و ما سمعت سارة شو تقول
    سارة : حوووووووووووووووه
    سلطان انتبه: اييييييه انتي وين قاعده ؟
    سارة: كنت اسال فطوم عن الفيلم و ما عبرتني شكلها مندمجه في الفيلم
    سلطان : باين واايد ... و يقول في نفسه ( أي مندمجه أي خرابيط يا بوي هاي متولعه هاي تحب مستويه ليلى في زمانها)
    فاطمة في نفسها( الله يستر أكيد سلطان بيسويلنا حفله مره ثانية)
    خلص الفيلم ميثه و سارة و محمد كانوا مستانسين اما فاطمة و سلطان كل واحد منهم شاب ضو و مستوين مثل الكبريت و البترول...
    و هم في السيارة..
    سارة: الصراحة انا يوعانه يا ريت تكملون الجميل و تعشونا في مطعم
    محمد:أشوفج وايد استحليتيها والله و اطورنا و قمنا نروح مطاعم؟
    سارة: صدقها يوم قالت ميثه انه عقلك متحجر يا بابا الحين في كل مطعم قسم خاص للعائلات و كل واحد يقدر ياخذ راحته و يدح على كيفه ..
    محمد: اصبري بناخذ رايي الدريول
    سلطان بعصبيه : هيه تراني دريول ابوك
    محمد: عن ابوه عن ابوه ما قلنا شيء
    ميثه : اذا مالك خاطر مب لازم نسير
    سلطان: ليش ان شاء الله وين تبون تسيرون بعد؟
    محمد: ليش نحن شو نخرط من الصبح .. اللي ماخذ عقلك يتهنابه
    سلطان: اسكت يابوي فكنا من حشرتك لا افلعك بهالقوطي
    محمد:يا ريال قول غير هالكلام
    سلطان: بتسكت والا لا؟
    محمد: يعصبون يردون حرتهم فينا صدق الدنيا ما فيها خير يا ناس لا تيصيحون...
    و يطالع سلطان محمد بنظره حاده علشان يسكت
    محمد: ابعرف ليش ابعرف كيف واحد معصب ووحده زعلانه ساروه حلي اللغز و لج مني سندويجه فلافل و قوطي بيبسي هديه لو جاوبتي..
    سارة: المعصب: سلطان و السرحانه : فاطمة
    فاطمة: ها شو حد زقرني
    سلطان: محد زقرج سلامت اللي ما خذ عقلج.. كملي كملي و خلج في احلامج الغراميه اللي ما تخلص
    شافته فاطمة بنظره حقد و ردت و نزلت راسها
    محمد في نفسه (شو السالفه ؟ شو اللي صاير من بينهم ؟ وشو دخل حمد في السالفه؟ نذل ليش؟ و ليش سلطان يقول حق فاطمة خلج احلامج الغراميه؟ )
    ووصلوا البيت
    سلطان: يله انزلوا شو تتريون انا برد بطلع
    نزلوا البنات و تم محمد
    سلطان: انزل انت بعد شو تتريا تباني افتح لك الباب و امسكك من ايدك واقولك اتفضل يا سيدي؟
    محمد: لا بس انا مب نازل
    سلطان: يله يله مب فاضي لك انزل ولا بشرخك بهالعصا
    محمد: مره قوطي و مره عصا و اخرها مشنقه
    سلطان: ماله داعي خفة الدم هذي الحين اترخص يله
    محمد: ما بتحرك لو شو تسوى غير يوم بتخبرني بالتفصيل الممل قصتك انت و حمد وشو علاقة فاطمة بالسالفه تراني مب غبي وافهم

    هنيه سكت سلطان و ما عرف كيف يرد على اخوه
    سلطان( تغيرت نبره صوته): محمد يرحم الله والديك انزل و خلني في حالي
    محمد:ما بخليك لين تقولي السالفه من الالف الى الياء
    سلطان يصارخ : انزل
    محمد:والله العظيم ما بنزل قولي السالفه اول
    حرك سلطان السيارة و كان يسوق بسرعه جنونيه
    محمد: ايييه خف السرعه بتقتلنا
    سلطان: انت اصبر شويه ان ما دخلتك تحت شاحنه و أعيد مآسات عائلة عمك مره ثانية
    و من السرعه السيارة تلف يمين و يسار
    محمد: و ترضى انه فاطمة اتم معنسه طول عمرها يوم نحن بنموت
    سلطان: ابركها من ساعة يعلها الحزن
    محمد: خييييييييييييييييييييييييبه لهالدرجه شايل بقلبك على هالفقيرة ؟؟
    سلطان: فقيرة في عينك هذي كلت قلبي
    محمد في خاطرها(وقلبي قبل قلبك)
    محمد:كلته !!! مره وحده!!!ليش شو مسويه بنت العم؟
    سلطان: امبيضه الويه ما شاء الله عليها
    استغرب محمد من كلام سلطان و اخترع نفس الوقت
    محمد: شو تقصد من كلامك تراني صدق قمت استوي غبي ولا افهم نورني يا اخوي
    سلطان بعصبيه: جب اليهال ما يدخلون بسوالف الكبار
    محمد: يزاك الله خير...
    و رجع سلطان مره ثانية قدام البيت
    سلطان: يله حمودي حبيبي انزل فديتك و لا هالمره صدق بقتلك
    محمد: انت شو فيك اقولك ما بنزل يعني ما بنزل ياخي قولي السالفه و ريح مخي و مخك
    محمد: انا اخوك حبيبك اذا ما قلت لي انا بتقول حق منوه قول لي شو اللي بخاطرك
    سلطان: مافيني شيء
    محمد:لين متى بتم تكتم همومك داخل قلبك مسكين هالقلب بيتعب قولي و صدقني بوقف وياك و بخفف عنك و بسوي كل اللي اقدر عليه بس انت انطق تكلم فضفضلي
    سلطان بحزن: شو بقول و شو بخلي ؟
    محمد: سم بالرحمن و ابدأ
    سلطان: ااااااااااااااااااه فطوم
    محمد: بلاها بلاها فطوم لهالدرجه الحب جيه يسوي
    سلطان معصب: حمود قوم انزل بسرعه لاني احس عمري شوي و بضربك
    محمد:هدى اعصابك سلطة مب هذي هي حبيبة القلب؟
    سلطان: سلطة في عينك؟ اغدى ريال عاد
    محمد: اوكي بعيد العبارة مره ثانية بس بلفظ أحسن... هدى اعصابك حبيبي سلطان مب هذي حبيبة قلبك فطامي؟
    سلطان: ترى هاي هي المشكله اني احبها و انها بنت عمي
    محمد: ليش وين المشكله؟
    سلطان: شفت هذا الحقيرالنذل قليل الاصل اللي اسمه حمد؟
    محمد:بل بل شو فيه
    سلطان: بنت عمك كانت متعرفه عليه و مواعدتنه في المارينا
    محمد مندهش ولا مستوعب اللي يقوله سلطان
    محمد: شوووووووووووووووووووووووو؟!!!! فطووووووووووووم !!! حمد!! و مواعدتنه بعد ؟!!!
    سلطان: للأسف هيه
    محمد:فطوم يطلع منها كل هذا و اصلا هي من وين عرفته و كيف واعدته و انت كيف عرفت؟؟؟؟!

    و قاله سلطان القصة من طأطأ ليييييييين السلام عليكم...
    لحظه صمت
    سلطان: ليش ساكت بلاك ..توك بالع راديو تبي تعرف شو اللي صار..والحين بعد ما عرفت كل شي شرايك ..؟؟
    محمد(سكت لفترة وبعدها قااال بنبرة حزن).. شو تباني اقول بعد اللي سمعته... والله اني مصدوم وما توقعت بنت عمك تسوي كل هذا..
    سلطان: المصيبة اني انا شاريها وهي تقولي كاش ما اباك..واخاف ان قلبها بعده مع النذل حمد..
    محمد.: اكيد دامها تقولك انها ما تباك..
    سلطان: والحل ياخوي...
    محمد: ماعندك حل غيرانك تاخذها غصبا عنها..
    سلطان: والله مااعرف شو اسوي . والله احترت..محد يعلم بحالي غير اللي خلقني..والله اني احبها والله اني شاريها والله اني مسامحها على كل اللي سوته فيني وكل اللي تباه مستعد اني اسويه لها....وتنزل الدموع الغالية من عيون سلطان..
    محمد:... ما تعودت اشوف اخوي العود منكسر ...احيدك جبل ما تهزه ريح.... خلني على هالفكرة ولا تغيرها في بالي...
    ياعمري الدنيا ما تسوى تبكي وخاطرك زعلان..ولا به شي يستاهل يخلي قلبك يعاني
    طلبتك كان لي خاطر.. تبعد عنك الاحزان...فديت عيونك الحلوة تبسم لو على شاني..
    اخوي صار لي مدة اشوفك تايه وحيران..وانا والله لا شفتك حزين..تزود احزاني
    انا احبك ولا ودي تعيش بدنيتك ندمان... ترى الايام محسوبة وتالي هالعمر فاني...

    سلطان.: صدقني والله غصبا عني ياخوي..موبيدي...
    محمد:ياخوي.. تنداس دنيا الحب تنداس... وينداس قلب ما وفى مع خويه...
    سلطان: صح لسانك يالشاعر...
    محمد: صح بدنك ياخوي...
    ويضحكون...
    محمد : فديت هالضحكة يعلها دووم مب يووووم ..ربي لا يحرمني منها ان شا ءالله..
    ورجعواااا البيت



    الحلقة الثامنة:
    وصل محمد وسلطان البيت وشافوا سارة وميثه قاعدين وياهم احمد ومنصور وفاطمة مب موجودة وياهم..
    محمد: السلام عليكم..
    الكل : وعليكم السلام والرحمه..
    ميثه: حمدالله ع السلامة.. الحبايب وين سهرانين لهالوقت..
    سلطان: انا اكره شي عندي في الحياة هالسؤال.. الا وين ورحت وين ييت وين كنت..انتي شو يخصج.. صدق لقافة...
    محمد: نعم انها لقافة وملاقة..
    ميثه: شو اشوفكم تعاونتوا علي انتوا الاثنين...
    محمد: فكينا انتي من حشرتج..بنت عمج وينها...؟؟
    ميثه:وبلاك تقولها بدون نفس.
    محمد : سألتج سؤال وردي عليه لا تغثينا...
    ميثه: عنبو انزين شوي شوي سرطتني...
    محمد:: لاحووووووووووووووووووووووووول .. اسميني ما اداني البنات خصوصا خواتي ياهم مغثه...
    ميثه: الحين نحن مغثة...وقت الحاجة تعال اركض عندنا... وقت ما تبانا ترفسنا...
    محمد: سلطان شكلي انا اليوم برتكب جريمة في اختك الهبلة .. بس عاد الله يخليك تستر علي ولا تفضحني..
    ميثه : هبلة في عينك.
    سلطان: ميثووووه عن العبط..وردي على سؤاله..
    ميثه: مب راده ..تعرف مكان حجرتها وروح لها..


    وفي هالوقت طلعت فاطمة..
    ميثه: والله انج بنت حلال...كلونا هالاثنين محتشرين يبونج..
    فاطمة: خير ان شاء الله..
    محمد(يعق على فاطمة نغزة): الخير في ويهج يا بنت العم..
    سلطان: تعالي استريحي بنسولف..
    فاطمة: لا اسمحولي انا بروح ارقد..
    سلطان: ليش نحن مب من مستواج تقعدين وتسولفين ويانا..
    محمد: لا مستواها اكبر....
    ميثه: خلج منهم وروحي حطي راسج وارقدي احسن لج هذيلا سوالفهم بايخة مثلهم..
    محمد: حطي عليها ملح..ههااااااااااي... صج انج سخيفة..
    فاطمة: المهم اسمحولي انا بترخص عنكم ...بروح ارقد... تصبحون على خير..
    محمد: لا تنسين تحلمين بحبيب القلب .. اللي ماخذ عقلج...
    فاطمة: ان شاء الله...اوامر ثانية بعد
    محمد: هيه باجر في اجتماع مع الوالد والوالدة الساعة 12 الظهر.
    فاطمة : اجتماع !!!!! حق شووو..؟؟؟!!!
    محمد: ميثووووه..ساروووووه سمعونا زغرووووووووووودة يعني كلولوووووووووووووووووش..
    ساروه: بسم الله عليك..استخف الريال..
    فاطمة:بتقول اجتماع شو .. والا اروح اتوكل ارقد..؟؟
    محمد: باجر ان شاء الله بنحدد موعد عرسج انتي على حبيب قلبي سلطان..
    فاطمة: اسمعني انت واخوك وخواتك كلهم... واقولها لك باعلى صوت سلطان حبيب قلبك ما اباه ما اباه ما اباه..ولا فكر في يوم اخذه لو اصير عانس...
    سلطان:تخسين الا انتي... ومحد بياخذج غيري انا لو على قص رقبتي تسمعين والا لا..؟؟
    تبيني اذكرج بماضيج الاغبر..بماضيج اللي ما يشرف...
    فاطمة: ماضي مايشرف..وانا ما اشرف...شو تبى في وحدة ما تشرف..؟؟
    ميثه: صلوا على النبي ياجماعة.. شفيكم..؟؟ شو صاير..؟؟
    سلطان: لو تنطبق السما على الارض.. لو شو ما يصير .. بالطيب بالقوة بخذج يعني بخذج..

    ويزيد الصراخ بين فاطمة وسلطان ومحمد..وتحاول ميثه ان تهدي الوضع بس ماشي فايده..
    وطلع بوسلطان وام سلطان...

    بوسلطان: بسم الله الرحمن الرحيم.. خير ياعيال شو مستوي ...؟؟ شو صاير..؟؟
    سلطان: شوف بنت اخوك اللي ما ينصاع لها راس..
    بوسلطان: خير بلاها بنتي ..؟؟
    فاطمة تصيح...وبصوت مخنوق: اسمع ياعمي.. ولدك سلطان هذا انا ما اباه. لو يحطون السكين على رقبتي..وخلاص انا ما اقدر اتحمل اكثر...وانا مالي قعدة في هالبيت..ومن باجر بروح بيت خالي..

    وياخذ بوسلطان فاطمة باحضانه ويحاول يهديها...
    بوسلطان: فهموني يا عيال شو السالفة ..؟؟ شو اللي صار بينكم..؟؟ احيدكم سمن على عسل...شو اللي خلاكم توصلون لهالمواصيل...؟؟
    سلطان: ترضى يابوي ان بنتك هذي تسود ويوهنا وتطعن في عرضنا...
    فاطمة(تصيح):انا غلطت و كل انسان يغلط..وانا اعترفت لك يا سلطان بغلطتي وانت اكثر واحد تدري.. بعد مابرى الجرح نبشته مرة ثانية..
    سلطان..نزل راسه..
    بوسلطان: فهميني يا بنتي باللي صار..؟؟
    وقالت له فاطمة كل اللي صار لها وهي تصيح...

    بوسلطان: يا ولدي ياسلطان مافي حد في هالدنيا ما يغلط.. انا اغلط وامك تغلط ...وانت حتى تغلط..محد يابوي معصوم من الخطا.. والحمدلله ان الامور وصلت لهالدرجة..ووالبنت سمعت وخذت بالنصيحة..ترى مالك حق ياولدي انك تقوم وتعاتب البنت على سالفة قديمة..

    محمد: بس فاطمة المفروض تتعاقب على اللي سوته.
    فاطمة: اللي تامريني عليه انا حاضره..
    بوسلطان: يا بنتي انا مسامحنج دنيا واخره وراضي عليج يالغالية يا بنت الغالي.. واهم شي انج تعلمتي من الدرس اللي صار لج وان شاء الله ما تعدينها..
    سلطان(يصارخ): بس يابوي انا ابااااااااااااااااااااااااهااااااااااااااا اباااااااااااااااااااااهااااااااا على سنة الله ورسوله
    يابوي والله احبهااااااااااااااااااااااااا احبهااااااااااااااااااااااااااا..

    بو سلطان: الحمدلله والشكر .. الله يهديك يا ولدي... الشور شورها مب شوري انا
    ها يا بنتي ... تبينه والا ما تبينه..؟؟
    فاطمة: يا عمي اسمحلي... بس انا سلطان ما اباه.. واعتبره مثل اخوي..
    سلطان: (بعصبية) مب على كيفج... انا بخذج يعني بخذج. وهذا تحدي بيني وبينج..
    ويطلع ويسكر الباب بقوة...
    فاطمة في خاطرها ... وانا قبلت التحدي..
    الحلقة التاسعة:

    مرت الايام و السالفه صارت سالفه تحدي بين فاطمة و سلطان و كل واحد يسوي أي شيء علشان يستفز الثاني و يعتبره تحدي .. صارت السالفه اكبر من سالفة حب و اخوه ..

    و بدأت الاجازة الصيفية ...
    و فجأة يرن تلفون فاطمة .. من رقم غريب ما تعرفه ... ردت عليه
    فاطمة: ألووو
    هنادي: السلام عليكم فاطمة..
    فاطمة: وعليكم السلام و الرحمة.... منوه وياي؟
    هنادي : افا ما عرفتيني؟
    فاطمة: لا والله اختي ما عرفتج انتي منوه ؟
    هنادي : انا بنت يرانكم هنادي ووياج في المدرسة اول ثانوي واحد
    فاطمة: هيييييييييييييييه عرفتج يا الدبه اشحالج هنووده
    هنادي :هههه بخير الحمدلله علومج انتي؟
    فاطمة: والله الحمدلله عايشين ..
    هنادي: شو مسويه في هالاجازة ما بتسافرون مكان؟
    فاطمة: لا والله ما ضنتي يسافرون مكان مالهم في العادة يطلعون من البلاد جان الا بيسيرون صلالة يمكن ...
    هنادي: و الله شي طيب نحن بعد يمكن نسير صلالة
    فاطمة: والله متى بتسيروون؟
    هنادي: ابوي يقول جيه على اخر سبعه
    فاطمة: وناسة حتى انا سمعت عمي يقول انه بنسير على اخر شهر سبعه
    هنادي: يا سلام يعني بنسير رباعه عيل برمس ابوي يتفق ويا عمج علشان نسير ويا بعض ..
    فاطمة : بنسوي مشاكل عيل لو بنتيمع
    هنادي: يباله والله ..
    فاطمة: بس تصدقين من زمان خاطري اسير صلالة
    هنادي: اوووووووووووف واايد حلوه انا سرتها العام اللي طاف وااايد روعه
    فاطمة: هيه انا اسمع الكل يمدحها
    هنادي : انا بيبلج الصور و انتي شوفي شو حلات المناظر و احكمي
    فاطمة: بس عيل انتي حمستيني وااايد انا بعد بصر على عمي يودينا ..
    هنادي: خير ان شاء الله انتي بس عطيني خبر
    فاطمة: ان شاء الله
    هنادي: يله عيل بخليج انا الحين
    فاطمة: اوكيك فديتج سلمي على الماما وااايد
    هنادي: يبلغ و انتي بعد سلمي على الأهل ..
    فاطمة: اوكي باااي

    و على حزة العصر كانوا يالسين فاطمة و سلطان و سارة و ميثه و منصور و احمد و ابو و ام سلطان و محمد ياينهم مغمض عيونه توه واعي من الرقاد ...
    محمد: صباح الخير يا جماعه
    سلطان: يا طيب نحن حزة عصر الحين ..
    محمد: ادري بس انا توني ناش تعبان صبلي شاي
    سلطان: انت اول سير غسل حلجك ذبحتنا
    محمد: جب اصلا حلجي ريحته مسك و عنبر
    سلطان: هيه الا الجماعه كلهم صاخين صابهم ضيق تنفس
    محمد: لا تمصخها واايد صب شاي برد راسي
    ابوسلطان: انت ليش راقد لين هالحزه
    محمد: يا بوي اجازة وكنت يالس ويا الشباب نلعب كورة
    ابوسلطان: كورة نص الليل
    محمد: الجو حار في النهار و يصلخ عاد كلنا نلعب في الليل و الحين متكسر اعظامي كلها تعورني
    سلطان: يوم مالك في الكورة ليش تلعبها ؟
    محمد: يا حبيبي انا احسن واحد يلعب في الفريج ...
    سلطان: ولامردونا زمانه
    محمد: هيه عيل شو بعد
    سلطان: اندوووووووك انت شاي و اسكت


    فاطمة تهمس في اذن ميثه
    فاطمة: ميثوه حبيبتي انتي فتحي سالفة صلالة الله يخليج
    ميثه: كم تدفعين؟
    فاطمة: ميثوه لا تستوين كريهه
    ميثه : بقوله بس علشان افتك من حشرتج يا الحشرة
    ميثه: ابوي بقول شيء ممكن
    ابوسلطان: قولي و يا كثر ما تقولين
    ميثه : احم احم الجو وااايد حار
    ابوسلطان: دشي داخل و شغلي مكيف
    ميثه:: لالا مب هذا قصدي
    ابوسلطان: عيل شو قصدج
    ميثه : ابوي شو رايك في صلالة ؟
    ابوسلطان: والله حلوه سبحان اللي خلق و ابدع
    ميثه: وشو رايك نروحها؟
    ابوسلطان: والله انا بودي بس عندي مشاغل و ما اقدر اخليها
    فاطمة: عمي بس اسبوع فضي عمرك ما بنطول عن خاطرنا
    سلطان: اذا تبون انا بوديكم بس كل شيء على احسابكم انا بس سايق
    فاطمة: لا ما نباك انت حلات السيرة ويا عمي ولا انت وع
    سلطان: انتي منوه خذ رايج اصلا ؟
    محمد:والله صدقها فاطمة حلات السيرة ويا الوالد ولا انت بتلوع جبودنا طول الدرب
    سلطان: مالت عليك انت و بنت عمك
    ام سلطان: و انتوا ما تيلسون الا لازم تتناقرون
    سلطان: ترى دوم جيه اذا كانوا مستر محمد و مس فاطمة موجودين لازم اليلسه تستوي ماصخه
    محمد: خلاص حط عليها ملح ههههههههههههاي
    و الكل يضحك و خصوصا فاطمة
    فاطمة: سلطان عليك واحد
    ابوسلطان: يعني خلاص ما تبون صلالة ؟
    سارة: لا نباها منوه قال ما نباها بس هذيلا يسوون حشرة و نحن نتوهق
    فاطمة: عمي فديت روحك ودنا لا تكسر بخواطرنا و الجو حار لا يطاق
    ابوسلطان: ترى سلطان بيوديكم بعد شو تبون فيني انا شايب و تعبان
    فاطمة|محمد:لا ما نبا
    سلطان: فقدتكم يحصل لكم الشرف اصلا انا اسوق فيكم يا جازورا ولا لا
    محمد: فديت فطوم انا فديت بنت عمي فطوم شو رايج نسير انا وانت بروحنا صوب اسبانيا
    فاطمة: يله روحنا
    سلطان: اللي يسمع مره مخابيكم متروسه ولا ترى تسونها
    ميثه: انتوا اسكتوا شويه خلوا الوالد يرمس
    ابوسلطان: خلاص بسير وياكم على اخر شهر سبعه
    و الكل قام يصارخ و يناقز فرحان
    فاطمة: هذا الكلام الصح يا صح انت
    سلطان: بس انا اللي بسووق و انت يا ابوي لا تيلس تقولي لا تسرع و ما اعرف شو؟
    فاطمة: لا بوي خلاص هونا نبا روحنا ورانا مستقبل و زواج
    سلطان: لا تخافين ما بتموتين انتي قطو بو سبع ارواح
    محمد: صلى على النبي لا تحسد البنت
    سلطان: و انت شو دخلك هاي حرمتي
    فاطمة: حرمت عليك عيشتك
    عصب سلطان
    ابوسلطان : عيب يا فاطمة
    فاطمة: آسفه بس هو يستفزني
    محمد في خاطره تستاهل يا سلطان واايد مصدق عمرك حرمتي اونه ههههههههه

    و عقب صلاة العشاء
    فاطمة : ألووو هلا هلا هنوده
    هنادي: هلا مرحبا الساع ..
    فاطمة: مرحبابج زود قوووولي مبرووووووووووووك
    هنادي: على شو ليكون انخطبتي
    فاطمة: صج ما عندج سالفة لو بنخطب بتلقيني مستانسه جيه
    هنادي: انزين قولي شو عندج
    فاطمة: بنسير صلالة
    هنادي: ورب الكعبة؟
    فاطمة: والله عمي وافق
    هنادي : حلات الشيء نحن بعد بنسير
    فاطمة: آخر سبعة؟؟
    هنادي: هيه
    فاطمة: بس عيل بتخترب صلالة
    هنادي: هههههههههههههه
    فاطمة: يله بخليج عاد قلت بخبرج بهالخبر الحو
    هنادي : الحين ابا الايام اطووف بسرعة علشان نتخبل هناك
    فاطمة: ههههههه ماعليج الايام بطوووف برق
    هنادي: على خير ان شاء الله
    فاطمة: باي باي
    هنادي: باي


    ويا تاريخ 26-7 وقت الغدى
    ابوسلطان: يا عيال جهزوا عماركم باجر ورانا درب
    سلطان: انا جاهز مره
    محمد: الكلام حق البنات اصلا
    سلطان: تراك انت شرات البنات سنة لين تجهز
    محمد: تراك واايد حاط علي هالايام تغار مني شو؟
    سلطان: على شو يا حسرة؟
    محمد: على الاقل أحلى منك و اوسم منك و الاهم طيب و حبوب و الكل يحبني
    سلطان: انا لو تشوف البنات كيف يربعن وراااي بتيود راسك
    محمد: ههههههههههههه مشكلة يوم وااحد يقص على عمره
    سلطان: اندوووك انته .... تعال يوم و انا بوديك ويايه المارينا و راقب الوضع انته بروحك من بعيد
    محمد: مابا .. شايفنه وضعك المؤسف
    فاطمة: بعض الناس وااايد يعطونهم بلوكات هالايام و ما ادري كيف مستحملين
    سلطان: انتي جب لا ترمسين يوم محد يرمسج
    فاطمة: جب انت انا ما رمستك
    سلطان: عيل تطرين منوه؟
    فاطمة: ليش محد قاعد غيرك هنيه؟
    ابوسلطان: انتي وياه ما تحشمون اللي قاعدين؟
    ميثه: هم جيه مثل الدياجه بس يتناقرون
    ابوسلطان: المهم انا خبرتكم اذا تبون تسيرون صلالة باجر الساعه خمس الفير تكونون مجهزين اموركم كلها ولا دقيقة وحده تتاخرون بهون ولا بسير ..
    سارة: حاضرين ...لا للتأخيير
    سلطان: انا بسير بروحي في سيارتي
    ابوسلطان: واايد أحسن لانه سيارة وحده ما بتسدنا
    محمد: انا و فاطمة بنركب وياك عيل
    ابوسلطان: لا نحن مافينا على المشاكل انتوا الثلاثة خطر نخليكم في سيارة وحده .. في سيارة سلطان يركب محمد و احمد و منصور و البشكاره .. و البنات عندي أنا
    محمد: يابوي بس بيستوي الطريج ملل طول الوقت مقابل ويه سلطان و هاليهال
    سلطان: ترى والله برفسك ولا بركبك و بعدين تعال لحقنا في تكسي
    محمد: بس خلاص اللهم طولج يا روح بتصبر لين اوصل بس على شرط تعطاني ادرول شويه
    سلطان: هيه مينون ولا مستغني عن سيارتي انا
    محمد: افا ليش ما اعرف اسوق انا؟
    ابوسلطان: اسمعني يا سلطان لا يلعب الشيطان براسك و تعطاه يسوووق و طول الدرب خلنا محاذين بعض
    سلطان: ان شاء الله
    بوسلطان: يله عيل جهزوا عماركم

    فاطمة تتصل بهنادي
    فاطمة: هلا هلا
    هنادي: اهلين و سهلين و بوستين على الخدين
    فاطمة: اشحالج يا الغلا
    هنادي: بخير ربي يعافيج اشحالج ا نتي دبوووه ؟
    فاطمة: بخير الحمدلله ... باجر الفير بنسير صلالة
    هنادي : وناسه لا نحن بيطلعون باجر في الليل علشان يوصلون في النهار
    فاطمة: انتي خبرتي ابوج انه نحن بنسير علشان نلتقي هناك ؟
    هنادي: هيه خبرته و هو رمس عمج بعد شكلهم متفقين على شيء بعد
    فاطمة: حلوووو
    فاطمة: يله يله باي بسير ارتب اغراضي و اغراض اخوي
    هنادي: اوكيك تيك كييير






  5. #5
    عضو فضي
    الصورة الرمزية غرس زايد
    الحالة : غرس زايد غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 2633
    تاريخ التسجيل : 12-02-08
    الدولة : امـاراتـي .. مالـي غيـرهـآ
    الوظيفة : إخـبآآري ..
    الجنـس : ذكـر
    المشاركات : 380
    التقييم : 23
    Array
    MY SMS:

    سـبحـآن الله وبـحمـده ،، سـبحـآن الله العـليـ العـظيـم

    افتراضي رد: ويني بليا ولد عمي ... للكاتب : الخاطر المجروح


    و الكل جهز نفسه و حملوا الاغراض و اللي يحتاجونه في الليل و كل واحد دش غرفته يرقد علشان ينش مصحصح
    الا محمد كالعاده كان طالع و رايح يلعب كووورة ...
    الفير محمد مستانس مب راقد و يالس يوعيهم
    محمد: اييييييييييه سلطانوه يا الدب خست رقاد بسك قووم وراك خط
    سلطان: زوول عني مب متفيج خلني ارقد
    محمد: مال اول الرقاد يله نش صلى بنتوكل على الله
    سلطان: حمود اذلف خلني ارقد شويه
    و يدش بوسلطان
    بوسلطان: يله نش صلى ورانا درب طويله
    سلطان: لازم الحين نسير؟
    بوسلطان: نحن شو متكلمين البارحة؟
    سلطان: خلاص انزين الحين بنش

    و كمل محمد رحلة الازعاج و سار حق خواته ..
    و يدق عليهم الباب بقو و من ورى الباب
    محمد: يله يله قومن اللي ببتاخر بتم هنيه بروحها اتعد الحصى
    و سار حق اخوه منصور و شله و علقه من ريوله
    محمد: يله حبيبي ماشيء رقاااد و شله و دخله الحمام و غسله ويهه
    منصور: خلني ابا ارقد تعبان
    محمد: يعني بترقد ما بتسير ويانا
    من سمع منصور هالكلمة نش : لالا بسير امي وينها
    محمد: حبيب الماما انت سير بتحصلها تسوي ريوق في المطبخ
    محمد في باله: باقي هالشريه فاطمة بس كيف بوعيها ههههههههههاااي ماشيء حل غير اسير الها من الدريشه علشان تزييغ
    محمد يدق الدريشه بقوو و يشرد بس للأسف فاطمة كانت ناشه و منششه اخوها
    بطلت الدريشه و يا محمد و صرخ في ويهها
    فاطمة: بسم الله اصبحنا و اصبح الملك لله
    محمد: اكيد صباحج حلو دامج تصبحتي بهالويه السمح
    فاطمة: اجلب ويهك يله بتلبس انا
    و سكرت عنه الدريشه

    اتريقوا الجماعه و كل قرووب ركب سيارته سموا بالرحمن و قروا دعاء السفر و سيده شخطوووه خط صلالة 12 والا هم في ربوع صلالة بس كان التعب هالكنهم و بالاخص بوسلطان و محمد اللي ما كان راااقد طول الدرب
    دورولهم اقرب شقه واستأجروها و ريوحوا فيها و تعشوااا و رقدوا بعدها
    و في اليوم الثاني الصبح الكل واعي و متحمس يرووح يتمشى جهزوا عمارهم و بدأت اول جولاتهم و كانت
    الى عين دربات الكل كان مندهش و مستانس من جمال المنظر
    و سروا كذا مكان يتجولون في ربوع صلالة

    و بعد ثلاث ايام .. كانوا يايبين غدى بيتغدون في الشقه بس نقص الوجبة احلى شيء اللي هو البيبسي
    محمد: احمدوووه نش انت و منصور صوب الدكان اللي قريب منا وهاتولنا غرشتين بيبسي من الكبار
    أحمد: حط ايدك في مخباك اول
    محمد: عن ابوه الزط سير ابوك بيعطيك
    أحمد: عمي هات عشر
    بوسلطان فتح بوكه و عطاهم البيزات ...
    و هم في الدكان حصلوا ولد يرانهم الصغير مايد( وهو وياهم في المدرسة )
    اشتروا البيبسي و ردوا الشقه
    احمد يناصخ تعرفوا منوه لقينا في الدكان..
    محمد: منوه لقيتوا
    منصور: ميوود ولد يرانا ولد عمي حسين
    فاطمة: هيه انا مرمسة بنتهم و مخبرتني انهم بيون ماشاء الله وصلوا
    بوسلطان: يبالنا نسير نسلم عليهم
    محمد: يابوي شبعانين منهم في البلاد بعد هنيه
    سلطان: عاد انا ولدهم هذا طلال موول ما ابلعه
    محمد: عاد انت تبلع منوه بروحك ما تنبلع
    سلطان: يا ريال احسه معقد
    محمد: معقد لانه ريال عارف ربه و دينه و ما شاء الله عليه متفوق باقيله سنة و بيتخرج من كلية الطيران مب مثل بعض الناس كلية تقنية وبعد مب ناويين يخلصونها
    سلطان: اسكت لا اعطيك وااحد الحين ولا تيلس تطنز وااايد بنشوفك انت يوم بتييب هاك الشهاده العوده حتى من كبرها انا بستاجر شاحنة علشان تشلها
    محمد: هي بويه انا بدش كلية الشرطة ان شاء الله
    ام سلطان: لااله الا الله انتوا كله ضرابه
    ابوسلطان: خلونا في المهم منصور احمد ادلون شقة الريال
    احمد: لا نحن بس شفنا ميوود في الدكان
    فاطمة: ما عليكم انا الحين برمس بنتهم و بسالها هم ويين


    اتصلت فاطمة بهنادي و عرفت وين هم ساكنين وسار بو سلطان و عياله و سلموا عليهم و اتفقوا انهم في اليوم الثاني يطلعون رحلة عائليه حق جبل أتين على وجبة الغداء

    و هم هناك فوق الجبل مستانسين بالضباب و الرذاذ و الخضرة
    الرياييل قاعدين بروحهم و الحريم بروحهم و اليهال يتناقزون و يلعبون مستانسين و مبسوطين

    هنادي: سلطان ولد عمج كشخه
    فاطمة: وع ماعندج ذووق
    هنادي: بالعكس رزه و هيبه احسه
    فاطمة: اخرطي مالت عليه محمد احلى عنه
    هنادي: انتي منوه تبين ؟
    فاطمة: ولا واحد هذيلا مثل اخواني
    هنادي: احسن خلاص عيل احجزيلي سلطان
    فاطمة: بتفكيني منه يا بنت الحلال
    هنادي: هههههههههههههههه

    ابوسلطان: ها يا طلال يا ولدي شخبار الدراسة وياك
    طلال: والله الحمدلله كل الامور على ما يرام
    ابوسلطان: الله يوفقك يا ولدي
    طلال: مشكور و ما تقصر

    طلال: شباب شرايكم نقوم شوي نتمشى؟
    محمد: يله بنهضم الاكل بعد
    سلطان: سيروا انتوا انا بيلس هنيه
    طلال: على راحتك ... يله محمد نش وياي

    و قام محمد و طلال يتمشون و نفس الشيء البنات ..
    طلال:محمد بلاه اخوك احسه متضايق
    محمد متفشل: شكله مصدع شوي
    طلال: اها من جيه ما يا ويانا
    محمد في خاطره صدق انك على نياتك لو تعرف انه هو يغار منك و ما يبلعك ما قلت هالكلام
    و ياشر طلال بصبعه : خلنا نسير هاك الصوب
    ساروا و شافوا البنات ..
    طلال: محمد بسالك سؤال بس اسمحلي على هالسؤال
    محمد: لا تفضل آمر
    طلال: بسألك البنت اللي ويا خواتك بنت عمك؟
    محمد: هيه نعم
    طلال: هذي اللي توفوا اهلها في الحادث صح ؟
    محمد: هيه الله يرحمهم و يغمد روحهم الجنة ان شاء الله
    طلال: آمييييييييييييييين.. الله يعينها الصراحه و هي شخبارها الحين وشخبار اخوها الصغير
    محمد: و الله الحمدلله الواحد شو بيسوي هذا هو المكتوووب
    طلال: و نعم بالله .. بس اذكر وقت الحادث كنت راد من المسيد و الله انا ما اتحملت الوضع صحت عاد كيف هي الفقيرة
    محمد: والله يابوك كلنا ما تحملنا و لين الحين متاثرين باللي صاير ... بس ما قلتلك الواحد ما يقدر يغير القدر و اللي انكتب
    طلال: الله يرحمهم اسمحلي ذكرتك فيهم
    محمد: لا افا عليك حاضرين


    و ردت كل عايله حق الشقه مالهم ...

    شقه العم حسين
    طلال يسولف ويا اخته
    طلال: هنادي شو اسم بنت عم عمي بوسلطان؟
    هنادي: ليش تسال.؟
    طلال: بس جيه فضول
    هنادي: اسمها فاطمة
    طلال: تدرين وااايد كاسره خاطري حليلها بنت في عمر زهووور و فقدت اهلها كلهم مره وحده الله يعينها
    هنادي: هيه والله
    طلال:الله يعوضها و يرزقها بولد الحلال اللي يسترها ..
    هنادي: و ليش ما تكون انت ولد الحلال
    طلال: انا شو تقولين انتي و عيال عمها وين راحوا
    هنادي: هي تعتبرهم مثل اخوانها
    طلال: و انتي تصدقين هالكلام
    هنادي: هيه اصدق وليش ما اصدق هي بروحها قايلة هالرمسه
    طلال: تصدقين هي عجبتني و دشت خاطري
    هنادي: احلى حب من اول نظره
    طلال: لا صلحي معلوماتج مب اول نظره انا شايفنها وقت الحادث و شايفنها كذا مره وهي رادة من المدرسة ...
    هنادي: عيل شو تتريا كلم الوالد و خله يخطب لك اياها
    طلال: عن ابوه خطبه مره وحده خليني اعرف هي حد في حياتها ولا لا ؟شيء ماشيات
    هنادي: شو رايك اسالها لك
    طلال: هذي هي مهمتج يا اختي العزيزة
    هنادي: بس مب جنها صعبة علي شوي
    طلال: عاد انتي و شطارتج يا حلوه
    هنادي :خير ان شاء الله ...



    و في اليوم الثاني هنادي عزمة فاطمة اتيي تتريق عندهم في الشقه ... سارت فاطمة
    هنادي: زارتنا البركة ..
    فاطمة: يا الله اشحالج؟
    هنادي: بخير الله يسلمج علومج انتي الغاليه بنت الغالي
    فاطمة: انا بخير و علومي طيبه
    هنادي: بكل صراحة و بدون لف و دوران ابا اكلمج في موضوع خاص
    فاطمة: هيييه وشو هالموضوع؟
    هنادي: قولي لي شو رايج في طلال اخوي؟
    فاطمة: و ليش سالتيني هالسؤال؟
    هنادي : انتي جاوبي أول و بعدين بتعرفين المغزى
    فاطمة: على حسب ما سمعت عنه انه انسان محترم و خلوقو الكل يحبه و يمدحه و يشكر فيه
    هنادي: واايد زين... الصراحه هو معجب فيج
    فاطمة: نعم ؟؟!! معجب فيني
    هنادي: لا تفهميني غلط اخوي مب من النوع اللي يلف و يدور و يخربط هو قالي اخذ رايج لانه ناوي يخطبج
    فاطمة: يخطبني؟ انتي شو تخربطين
    هنادي: انتي فكري في الموضوع عدل ولا تردين علي الحين و احنا في البلاد فكري و ردي عدل بس حطي في بالج اخوي ريال ما يتعوض انا ما بمدح فيه بس الزمن يشهدله
    فاطمة قام مخها يفكر : يصير خير ان شاء الله ..
    الحلقة العاشرة:


    فاطمة تفكر و تقول في بالها( انت يا سلطان تتحداني انا... بعدك يا سلطان ما عرفت فاطمة عدل )

    ردوا الجماعه البلاد و هناك ..
    فاطمة في بالها( و ليش ما اوافق على طلال هو وسيلتي الوحيدة اللي اقدر فيها أكسر خشم ولد عمي )
    و في هالوقت رن التلفوون و بعد رقم غريب ردت عليه فاطمة
    فاطمة : السلام عليكم
    طلال: و عليكم السلام و رحمة الله و بركاته .. فاطمة وياي؟
    فاطمة زاغت ويا في بالها انه حمد بس الصوت يختلف: هيه نعم منوه الاخ؟
    طلال: وياج طلال اخو هنادي
    فاطمة: و ليش ان شاء الله داق علي؟
    طلال: اسمحيلي الشيخه ادري انه مب من حقي اتصلبج و بدون شورج
    فاطمة: انت لو اختك ترضى حد يتصلبها
    طلال: أنا آسف الشيخة .. بس.. انتي طولتي و ما رديتي على اختي و... اختي مستحيه و مب راضيه ترد تسالج مره ثانية و ما لقيت وسيلة غير اني انا اكلمج شخصياً
    فاطمة: و كيف هنادي تعطيك رقمي
    طلال: اسمعي الشيخه هنادي مالها دخل في اتصالي انا خذيت رقمج من تلفونها و بدون هي ما تدري ادري انه هالشيء غلط و اكبر غلط بس والله يعلم بي انه قصدي شريف ولا ابا العب عليج ولا شيء بس ابا اخذ ردج
    فاطمة سكتت و ما عرفت شو ترد عليه
    طلال: اسمعي يا فاطمة رقمي الحين ظاهر عندج و ردي علي بمسج سوى كنتي موافقه ولا لا و صدقني انا آسف واايد ولا برد ادق عليج مره ثانية مع السلامة
    و سكرت فاطمة الخط


    فاطمة تفكر و تقول(طلال محد غيرك انت انسب وسيلة... و خلاص انا موافقه و تراها هي خاربه خاربه خلينا نعميها )

    و بعد يومين الساعه 10.30 في الليل طرشت فاطمة مسج حق طلال و المسج ( انا موافقة عليك )
    و تموا فاطمة و طلال يتراسلون بالمسجات
    طلال(احس عمري اسعد انسان )
    فاطمة( ان شاء الله دوم )
    طلال ( وياج يا رب و اتمنى انج خذيتي القرار بتعقل و باقتناع )
    فاطمة( أكيد انا ما اسوي شيء غير مقتنعه فيه )
    و يلسوا على هالحاله يتراسلون بالمسجات لين الساعه 11.30


    ( طلال كان فعلا يحب فاطمة و يباها كزوجه و كان تفكيره عكس كل الشباب لكن فاطمة هي ما قدرت النعمة اللي بين ايديها و كان هدفها بس تحدي لكن وشو ذنب الفقير المسكين اللي حبها بكل ما فيه و ارخصلها حتى روحه )

    طرش طلال مسج حق فاطمة( وينج عني من زمان؟ بس متى بيي اليوم اللي بنعيش فيه تحت سقف واحد

    قرت فاطمة المسج و ابتسمت ...
    و طلعت في الصالة .. و حصلت سلطان يالس بروحه و يقلب تلفونه
    فاطمة بدون نفس: سلام
    سلطان: رفع راسه هلا فطوم و عليكم السلام
    فاطمة: اشفيك زعلان و متكدر
    سلطان: متضايق شوي؟
    فاطمة: من شو عسى ما شر ؟
    سلطان: بس احس اني مكروه و محد يحبني
    فاطمة: توك بس حسيت
    سلطان: فطوم اذا بتغثيني روحي عني تراني صدق متضايق
    فاطمة: لا ما بروح و أخليك انت في هالحاله
    سلطان: و الله متضايق واااصل حدي احس اني وحيد و لا حد مسويلي سالفة و حتى انتي يا فاطمة ما تقدرين مشاعري..
    فاطمة: لالا انت حالتك واايد صعبة .. شو رايك نطلع نتمشى و تغير جو
    سلطان: عادي تطلعين وياي؟
    فاطمة: بسير البس عباتي اوكي
    سلطان: اوكي اترياج في السيارة
    لبست فاطمة عباتها و ركبت وياه في السيارة قدام
    فاطمة: ها يا الذيب خبرني شو فيك زعلان و متكدر؟
    سلطان: تراني خبرتج محد يباني
    فاطمة : افا منوه قال
    سلطان : انتي اول وحده ما تبيني
    فاطمة : انا ما قلت ما اباك ..
    سلطان مستانس: يعني خلاص تبيني اكون ريلج ؟
    فاطمة: انت اخوي
    سلطان: هذي اللي بتذبحني أحبج اباج حرمتي مب اختي
    فاطمة: عيل ما باك
    سلطان عصب: انا قلت اتحداج انج ما بتاخذين غيري
    فاطمة بعين قويه : و انا قبلت تحديك و اتحداك و اصلا اتحديتك و خلصت و باخذ غيرك بعد
    سلطان متفاجيء: نعـــــــــــــــــــــــــــم؟ تتحديني انا؟؟؟ تتحدين ولد عمج ؟
    فاطمة: هيه اتحداك انت بعدك ما عرفتني عدل
    سلطان منكسر: فطووم والله حرام عليج اللي تسوينه فيني و الله حرام والله انج ذليتيني و تحديتني و غربلتيني و بهدلتيني و سويتي كل شيء فيني
    فاطمة بكل بساطة: يا ولد الناس افهم انا ما اباك و البنات تارسات الدنيا
    سلطان: و انا شو اسوي بقلبي اللي حبج و الله لو تسالين عقلي بيقولج مايباج عافج لكن قلبي هو اللي يحبج رغم كل اللي تسوينه فطوووم ارجوج ابوس ايدج وافقي علي
    فاطمة بهدوء و بدون مراعاة شعور سلطان اللي يترجاها: أحب اقولك انه واحد بعد كم يوم بيي يخطبني و انا موافقه عليه
    سلطان من سمع هالكلمه هتز و ما صدق اللي تقوله فاطمة : منوه ؟انتي اكيد تتمصخرين
    فاطمة:لا والله ما اتمصخر و لا شيء و الولد انت تعرفه
    سلطان مصدوم و مب مستوعب اللي تقوله فاطمة و ما قدر غير انه يعبر بدموعه اللي قامت تنزل من عينه و هو مالقي للدمع تفسير : ليش يا فاطمة تسوين كل هذا فيني ليش ؟
    هذا حظي من على الدنيا وعيت .. كل ما اضوي شمعة في دربي طفت .. مع جميع الناس يا ربي وفيت .. ليه بس اللي مع الدمعه وفت .. انصدمت بوقتها كاني نعميت .. كل قطرة دم بعروقي انشفت .. و انهدم قدام عيني ما بنيت .. و الضنون الطيبه بلحظه اختفت .. جبتها على الجرح و كانك ما دريت ...و انت قاصد ما هي عني اصدفت .. و ادليل انك تبسمت و مشيت .. و انا اناديلك ولا يمي التفت .. من عرفتك و انت تجرح ما اكتفيت .. دنيتي و هي دنيتي مني اكتفت .. أقوى صدمات على ايدينك خذيت .. و هذي صدمه تو جديده شرفت
    فاطمة: انت تحديتني و انا اتحديتك و الولد شاريني و انا ما برده
    سلطان بعصبيه : و منوه هذا الولد
    فاطمة: طلال بن حسين
    سلطان يبلع ريقه : طعنتيني مرتين يا فاطمة ... قضيتي على قلبي.. حطمتيني يا فاطمة ... ليش عطيني جواب عطيني تفسير للي كل قاعده تسوينه فيني؟
    فاطمة: هذا كل اللي صار و انا و انت ما اناسب بعض و هالشيء انت تعرفه من زمان
    سلطان: ارجوج فاطمة لا تعامليني بهالبرود و انا احترق... ليت ربي خذا روحي قبل لا اسمع هالكلام منج ..
    فاطمة: آسفه بس هذا هو اسلوبي و ما اقدر اغيره
    سلطان:

    لا ما توقعت الخيانة من الاحباب.. لين انكشف غدرك و كل شيء لي بان .. تغدر هوى اللي حبك بدون اسباب...ليت الهوى بالحب لا يا ولا كان .. كنت الامل في دينيتي و حلم كذاب.. كنت لي شراع الروح يا الخل ربان ... ما كان ضني ننتهي مثل الاغراب.... لا واحسافاه هالغلا كيف لك هان ...هذا جزات الحب يا سيد الاحباب.. غدر و خيانة ليت هالحب ما كان .. لا ما توقعت الخيانه من الاحباب

    سلطان: انتي ما تحديتيني يا فاطمة و لعلمج انا قد رمستي محد بياخذج غيري لا حمد ولا طلال و غيرهم
    هالكلام اقولج اياه و حطيه في بالج زين ما زين انا بخذج و غصبا عنج و عن طوايفج كلهم و باجر انا برمس ابوي وكل شيء بيصير رسمي و ينكتب على الاوراق و اذا نطقتي بكلمة رفض يا ويلج و الله العظيم عادي اوصلها لين سالفة قتل و تراني اسويهاو تراني حلفت ..
    سكتت فاطمة و ما رديت عليه لانه كان معصب و عيونه اطلع شرار و أي كلمة تقولها عادي يعطيها كف و توديها القبر
    نزل سلطان فاطمة البيت و طلع بالسيارة و على طول اتصل ب طلال
    سلطان: انا واقف قدام بيتكم اطلع بسرعه
    طلال: منوه انت
    سلطان: انت اطلع و بتعرف منوه
    لبس طلال كندورته و طله و يضرب له سلطان هرن يعني تعال هنيه
    يا طلال : هلا سلطان
    سلطان: اركب السيارة
    طلال مخترع : ليش؟
    سلطان: انت بس اركب و بتعرف
    ركب طلال السياره و سلطان ما يتكلم
    و في مكان خالي محد فيه
    نزل طلال و سلطان
    سلطان: تعرف انا منوه
    طلال: هيه اعرفك
    سلطان: و تعرف فاطمة انها بنت عمي صح ؟
    طلال فهم السالفة؟: هيه اعرف
    سلطان: اسمعني انا عاد من بوني ما ادانيك ولا اطيقك ...
    طلال: قبل لا تقول أي شيء .. انا ما لعبت عليها و انا بنتكم شاريها و اباها و مستعد ايي حتى الحين اخطبها ..
    سلطان عصب و مسك طلال من كندورته و قاله : اسمعني زين و لا تحط راسك براسي و ودر بنت عمي و خلها في حالها لانه عيال عمها أولى فيها من الغريب
    طلال: مشكووور اخوي على الكلام اللي قلته ... و انا فاطمة شارنها و اباها .. بس اذا هي ما تباني انا ما بجبرها علي ولا باخذيها ولا بدوسلها على طرف بالعكس بذكرها بالخير و بنتكم و النعم فيها...
    سلطان: لا تيييب طاريها على لسانك .
    طلال: آسف ...بس انا اباها
    سلطان عصب: دام راسي يشم الهوى محد بياخذها غيري ..
    و لو يلس شوي عادي يذبحه
    ركب سلطان سيارته و خلا طلال مكانه لكن طلال دبر حاله ورجع البيت ..

    فاطمة في غرفتها...
    الله تراني تعبت و دام نحب ليش انكابر انا صدق احب ولد عمي و هو يحبني و بعد ليش ما اوافق عليه ليش اسوي كل هذا ؟ تراني اولا و اخيرا اعاقب و اتحدى نفسي؟ و سلطان شاريني و يحبني و هو احسن من الغريب على الاقل اعرفه عدل و اعرف اطباعه ... و الله فديت سلطان لهالدرجه يحبني و انا يالسه استهبل عليه ؟


    و اتصلت فاطمة ب طلال
    فاطمة: هلا طلال
    طلال: هلا
    فاطمة: طلال بقولك شيء بس توعدني ما تزعل؟
    طلال: اكيد بترمسيني عن سلطان
    فاطمة: كيف عرفت ؟
    طلال : ماله داعي عيل تتأسفين و أي وااحد مكان سلطان و عنده بنت عم مثلج لازم يسوي هالشي ..
    فاطمة: ليش شو مسوي سلطان بعد ؟
    طلال: ليش انتي ما تدرين ؟
    فاطمة: لا والله محد خبرني !!!
    و قال لها طلال السالفه
    و فاطمة في خاطرها ( والله فديت سلطان ولد عمي حبيبي)
    طلال: عيل انتي عن شو كنتي تبين تخبرين ؟
    فاطمة: الصراحة طلال انا آسفه على كل اللي صار بس السالفه و ما فيها و انه كان بيني و بين و لد عمي تحدي و انت كنت ضحية هالتحدي ... بس الحين انحطت النقط على الحروووف .. و انربط مصيري بولد عمي اسمحلي يا طلال و كل واحد يشوف طريجه و انت الف من يتمناك
    طلال بحسره : يعني انتي ما كنتي تحبيني ؟؟؟ما كنتي تبيني؟
    فاطمة: أنا في عمري كله ما حبيت غير ولد عمي
    طلال: و الحين يايه تقولين لي هالكلام عموما مشكوره و ما قصرتي يا بنت العرب الايواااد
    و سكر عنها الخط و هو متحطم و مكسوووور الخاطر


    و هنيه خلاص فاطمة اقتنعت بسلطااان و بدت صفحة جديدة في حياتها و كتبت عنوانها ويني بليا ولد عمي



    الحلقة الأخيرة:


    تجمعت العايلة و عقب الغدى يالسين يشربون شاي
    سلطان:ابويه انا ابا اتزوج
    ام سلطان :هذي هي الساعه المباركه ولدي بنفرحبك و بنشوف عيالك
    و فاطمة من انفتحت هالسيرة مستانسه و تتبسم ...
    لكن محمد كان قلبه يدق بقو ...
    ابوسلطان: ابركها من ساعه اللي بنفرحبك انت و بنت اخوي ...
    سلطان: بنت اخوك منو؟
    ابوسلطان: فــــــــــاطمة و حد عندك غيرها ؟
    سلطان : فاطمة انا من زمان مسحتها من قلبي و هي مثل أختي ألحين .!!!!
    الكل منصدم و بالأخص فاطمة ما توقعت سلطان انه بياخذ غيرها
    سلطان: يا جمااعه بلاكم صخيتوا ما سألتوني منوه العروووس
    حست فاطمة انه هذا مقلب من سلطان ..
    محمد: منوه هذي اللي امها داعيه عليها ؟؟
    سلطان: قول اللي امها داعتلها بالخير انا باخذ هنادي بنت عمي حسين أخت طلال
    هنييه فاطمة انصدمت و ما استوعبت اللي يقوله سلطان صدق كانت صدمه بالنسبة الها انه سلطان عرف كيف يحرق قلبها ..
    ابوسلطان: و نعم الاختيار يا ولدي
    فاطمة ما قدرت تتحمل الموقف و ما لقت حل غير انها تتنسحب من المكان اللي هي فيه ...
    محمد: بس انت مقتنع بالبنت ولا بس على شان فاطمة
    سلطان: لا يا حبيب قلبي انا مقتنع و فاطم ة مثل اختي و هذا هو اللي تباه
    محمد: عيل بلاها روحت زعلانه ؟
    سلطان: ما ادريبها يمكن دموع الفرح
    ابوسلطان: روحوا يا بنات شوفوها
    وسارت ميثه و سارة يشوفون فاطمة

    فاطمة صدق احترق قلبها على سلطان و على طلال خسرت ولد عمها و خسرت الولد اللي صدق بحبه و يلست تصفق على كفوف الندم و ما كان في وسيلة للتعبير غير الدموع ...
    خطب سلطان هنادي و رحب فيه طلال و ابوه ووافقوا عليه و تحدد موعد العرس على انه يكون في اجازة الربيع
    و مرت الايام و فاطمة يوم بعد يوم يحترق قلبها اكثر و اكثر كل ما شافت سلطان و كل ما شافت صدقيتها هنادي لكن هذي هي جزات الللي يلعب و ترى من لعب على الحبلين فقد اقرب أحبابه .. و فعلا فقدت فاطمة أعز الناس

    و بدت اجازة الربيع و خوات سلطان محتشرات كل وحده ادورلها موديل علشان اتفصل لكن فاطمة ما كانت مهتمه لهذا كله و قبل العرس بثلاث ايام اتصلت بخالها و قالت له انه ايي يشلها بتيلس وياهم كم يوم و ما خبرت عمها غير يوم يا خالها...
    فاطمة: عمي انا بسير بيت خالي كم يوم
    ابوسلطان: و عرس سلطان؟
    فاطمة: لا ان شاءالله بيي بس بسير اغير جو يوم واااحد
    ابوسلطان: الله يحفظج ولا تبطين علينا يا بنتي


    سارت فاطمة بروحها ويا خالها و ما شلت اخوها احمد هي كانت تتهرب من العرس لانه فعلا بيكون يوم وفاة بالنسبة لها
    و في وقت العصر الليلة اللي قبل العرس
    سلطان يتصل ب فاطمة
    سلطان: السلام عليكم أختي
    فاطمة و العبرة تخنقها: و عليكم السلام
    سلطان: متى بتيين؟
    فاطمة: اسمحلي سلطان ما ضنتي اقدر احظر العرس لاني تعبانه
    سلطان: كيــــــــــــــــف ما يصير ما تحضرين عرس اخوج العود
    فاطمة: بودي بس ما اقدر
    سلطان: انا الحين بيي اشلج اوكي
    فاطمة: لالا انا ما ابا ايي
    سلطان: ليش ما تبين يهون عليج اخوج يعرس و ما تحضرين عرسه ترى و الله بزعل
    فاطمة: انا مب مجهزه عمري ولا مشترية فستان ولا متحنية و حاجزه في الصالون ولا شيء
    سلطان: ولا يهمج انا الحين بمر عليج و بوديج وين ما تبين
    فاطمة: لا ما يحتاي انت معرس و مب زين اربشك وياي؟
    سلطان: يله سكري الخط و جهزي عمرج مسافة الطريج بس

    سار سلطان حق فاطمة و اشترالها كل شيء بس فاطمة تطالع سلطان و تتندم و تتحسف و تقول في خاطرها ( عقب كل اللي اسويه فيك تحن و يظل قلبك أبيض و حنون صدق اني خسرتك يا أعز الناس ويني بلياك؟ )
    فاطمة: مشكــــــــــــــــــــــــور أخوي و آسفه على كل شيء
    سلطان: ولو نحن اخوان ولا من بينا كلايف
    و يا وقت العرس و سلطان فرحان و مستانس لابس البشت و كاشخ
    فاطمة:
    بحظر زفافك يا حياتي .. بحظر فاف اللي هويته .. و برزف علشان ك لا تحاتي و بهديك كل اللي بغيته ..بهديك دمعي و عبراتي .. و الهم اللي فيني رميته .. بحظر ولو في عرسك مماتي .. شايل معي قلبن نسيته.. و اجمل قديم الذكرياتي .. و الظيم اللي منك خذيته .. و بذكر ليالي ماضياتي كنت الوليف اللي اهتويته ...كنت اللي لجله اباتي ساهر و نومي ما اهتنيته ..بهديك في ليلت وفاتي .. حلم الليالي اللي طويته .. و اعطيك من قلبي امنياتي .. تلقى الهنى في درب مشيته .. و تعيش في راحة و سباتي . ويا الذي عقبي لقيته ... بحظر زفافك يا حياتي بحظر زفاف اللي هويته ..





    خلص العرس و ماكان في ايد فاطمة الا الدمع لكن سلطان كان فرحان و مستانس و سار شهر العسل

    لكن فاطمة قررت انها تعق الماضي ورى ظهرها و صدق تبدأ صفحة يديدة من حياتها و شدت حيلها في دراستها و الله وفقها و يابت نسبة حلوه و قررت انها تسافر الخارج لكن بداية اهلها ما روضوا لكن عقب ضغوطات فاطمة مالقوا غير انهم يوافقوا و يلبون طلبها
    و قبل لا تسافر تذكرت طلال و قالت خلني اسلم عليه

    اول ما طالع طلال رقمها فز قلبه
    فاطمة: السلام عليكم
    طلال: و عليكم السلام و رحمة الله و بركاته .. نعم اختي بغيتي شيء؟؟
    فاطمة منحرجه : لا سلامتك بس حبيت اسلم عليك لاني عقب يومين بسافر
    طلال: ما من شر اختي؟
    فاطمة: بسافر ادرس
    طلال: الله يوفقج و ديري بالج على نفسج
    فاطمة: بس؟؟
    طلال: شو تبيني بعد اقولج أكثر
    فاطمة: ما تبانا نرجع مثل قبل
    طلال: أنا من زمان شطبت اسم فاطمة من قلبي انا شخص مايباني و يلعب علي ماباه و انت لا تزوعين و تردين تلحسين زوعج عقب ما خسرتيني لا تضنين اني بيوم افكر ارجع لج ... و اختي انا الحين خاطب فلو سمحتي لا دقين عيل تامريني بشيء
    فاطمة بانكسار: لا سلامتك
    طلال: الله يحفظج ..
    و سافرت فاطمة و نفسيتها متحطمة فقدت قلوب الناس اللي حبتها ...
    حاولت تتأقلم مع وضعها الجديد لكن الغربة كانت بحد ذاتها بالنسبة حق فاطمة عذاااب ..
    خلصت فاطمة الكورس الاول على خير عقب كل اللي واجهته من صعوبات في اللغه و الحياة و البنات و كل هالاشياء
    ويوم من الايام كانت في الكلية اتصلت فيها بنت عمها ميثه
    فاطمة: هلا حبيبتي انتوا وين وحشتوني.
    ميثه تصيح و لا قادره تتكلم: فطوووم
    فاطمة بخوف: ميثوووه شو مستوي ؟
    ميثه: سلطااااااااان
    فاطمة: بلاها سلطاااان قولي اتكلمي
    ميثه: سوى حادث و الحين هو بين الحياة و الموت ادعيله يا فاطمة و انتي في الغربه الله بيستجيب دعائج
    من سمعت فاطمة الخبر دارت فيها الدنيا و طاحت مغمي عليها ...
    طلبوا الاسعاف و شلوها المستشفى لكن عقب ما استعادت و عيها ..
    فاطمة: ابا سلطان لا يا سلطان لا تموت و تخلاني سلطان لا تخلاني
    ربيعتها: فطوم استهدي بالله و فهميني شو السالفه
    فاطمة: الله يخليج بعطيج بيزات و قصيلي تذكره حق الامارات الحين بسير سلطان بيموت
    ربيعتها: ان شاء الله انتي بس هدي نفسج و ما عليه الا الخير ان شاء الله
    و سارت ربيعتها و ما قصرت و قصت الها تذكره على الامارات و كانت اقرب رحله على الامارات
    جهزت فاطمة نفسها و هي ذابحها عمرها من الصياح
    و اتصلت بولد عمها محمد و خبرته يترياها في المطار في الموعد المحدد


    و صلت فاطمة مطار أبوظبي الدولي و كان محمد في استقبالها و فاطمة ذابحة عمرها بالصيااااح
    أول ما شافت فاطمة محمد سارت و حضنته بدووون شعور محمد في هاللحظه نسى انه اخوه في المستشفى و بين الحياة و الموت و كان فرحان من مباددرت بنت عمه لكن بعدين استوعب السالفه كان يهدي بنت عمه و هو يصيح وياها..
    شل محمد اغراض فاطمة و ركبهن في السيارة و اتجهوا على طول صوب المستشفى ...
    و فاطمة تصيح واول ما دشت المستشفى الكل كان يصيح و في منظر حزين و بالاخص هنادي اللي كانت حامل في شهورها الأولى ... و صلت فاطمة و على طول ركضت صوب غرفه الانعاش بس كان ممنوع حد يدش عليه كان الدكاتره وياه و هي تطالعه من الدريشه الزجاج و هي تصييح
    فاطمة: لا يا ولد عمي لا تروح سلطان سامحني على كل اللي سويته فيك
    فاطمة تصيح و الكل يصيح شباب و بنات كبار و صغار و الكل يدعي انه سلطان يتعفى لكن القدر كان اكبر
    و يطلعون الدكاتره من الغرفه: اسمحولنا يا جماعه سوينا اقصى ما عندنا لكن الله سبحانه و تعالي اختار سلطان لجواره ..
    الكل انصعق بالخبر و مب مستوعب السالفه
    ام سلطان زاد عليها الضغط و طاحت مغمي عليها و محمد يضرب راسه في اليدار و يصيح بصوت عالي :سلطــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــان .... و ميثه تحضن سارة و يصيحون .. و ابو سلطان بعد كان يصيح على ولده و هنادي تلف ويها صوب اليدار و تصيح بكل ما فيها .. و فاطمة كانت واقفه و طاحت و هي تصيح ..

    فاطمة:

    يا خوي ما ودي أنا ابعد و اخليك .... لكن غصب عني ابختار فرقاك..
    ياخوي سامحني اذا اترك ايديك ..و ارحل بدونك و اترك الموت وياك
    منهو يعوضني بعد موتتك فيك.. منهو الذي يقدر يخليني انساك
    ياخوي عيني تذكرأحلى لياليك .. و أتذكر أحلامك و بسمة محيااك
    لو بالبكاء بنساك ببكيك ببكيك ,,, لو بالحزن بسلاك بحزن و بسلاك
    قلبي و حالف يوم ما يقدر يخليك ..لو غصب عن قلبي خيرت فرقاك
    ياخوي سامحني ابتركك و اخليك

    ويني بليا ولد عمي ...وليش كل من حبيت راح عني ليــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــش؟


    كتبت هذي القصة بواسطة: بطرانة بوظبي(الخاطر المجروح)

    قصيدة خطيرة : للشاعر ربيع القلب (خطيب صاحبة السمو )
    قصيدة ياعمري الدنيا ما تسوى تبكي وخاطرك زعلان: المبدعه عاصفة الصحراء( ربيعة صاحبة السمو)
    خاطرة أرسم أحلام وسط قاع :للمبدعه بطرانة بوظبي
    أغنية جبتها على الجرح للفنان محمد أحمد
    قصيدة بحظر زفافك +لا ما توقعت الخيانه للفنان راكـــــــــــان
    أغنية يا خوي للفنان جاسم محمد
    جزيل الشكر لكل من ساهم في انجاح هذا العمل على أمل اللقاء بكم في أعمال ناجحه اخرى ان شاء الله

    منقووووووووول
    النـهــــــآآآيـه






  6. #6
    عضو ذهبي
    الصورة الرمزية عيون الالماس
    الحالة : عيون الالماس غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 18226
    تاريخ التسجيل : 20-05-08
    الدولة : العيـــــــن دار الــــزين
    الوظيفة : ادرس
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 753
    التقييم : 53
    Array
    MY SMS:

    هَِذآگًِ أولَِ تمَِنيتََُِگُ .. تجُِينَِي وأَِفًِرحًِ بَِشَِوفُِگُِ ..

    افتراضي رد: ويني بليا ولد عمي ... للكاتب : الخاطر المجروح


    مشكوووووووووور على الموضوع










    عيناويه وافتخر..
    عيــــــــــــــــون

  7. #7
    عضو فضي
    الصورة الرمزية غرس زايد
    الحالة : غرس زايد غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 2633
    تاريخ التسجيل : 12-02-08
    الدولة : امـاراتـي .. مالـي غيـرهـآ
    الوظيفة : إخـبآآري ..
    الجنـس : ذكـر
    المشاركات : 380
    التقييم : 23
    Array
    MY SMS:

    سـبحـآن الله وبـحمـده ،، سـبحـآن الله العـليـ العـظيـم

    افتراضي رد: ويني بليا ولد عمي ... للكاتب : الخاطر المجروح


    العفوو





    سـبـحـآن الله وبـحمـده
    --
    سـبـحآن الله العـلـي الـعـظيـم

    --

    إذآ أفـادتك احـد مـواضـيعـي فـلا
    تبـخل عليـه بالدعـاء لـي وبالتقيـم
    وردة لكـل من يـمر علـى موضـوعـي ^(^
    --
    أخبـآر التـربيـة و التـعليـم ..
    تجـدوهـا دـائمـا .. مـع مبـدعـكم
    غـــــــرس زآيــــــــد

  8. #8
    عضو ذهبي
    الصورة الرمزية بقايا الامل
    الحالة : بقايا الامل غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 10779
    تاريخ التسجيل : 29-03-08
    الدولة : اماراتي وكل فخر
    الوظيفة : طالب مجتهد
    الجنـس : ذكـر
    المشاركات : 507
    التقييم : 16
    Array
    MY SMS:

    الحب لك حرام والحب لك اجرام كتبت ابيات الغرام حبك في قلبي اعلى وسام

    افتراضي رد: ويني بليا ولد عمي ... للكاتب : الخاطر المجروح


    ليش كل هذا الصراحه انا ما اقدر اقرى كل هذا






  9. #9
    عضو الماسي
    الصورة الرمزية خفايا الشوق
    الحالة : خفايا الشوق غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 11060
    تاريخ التسجيل : 30-03-08
    الدولة : •●
    الوظيفة : •●
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 3,321
    التقييم : 1252
    Array
    MY SMS:

    ..اْللّهُمّ اْجْعَلْ آخِرَ كَلَاْمِيْ مِنَ اْلْدُنْيَاْ لَاْ إِلَهَ إِلّاْ اْللّهْ .. ,

    افتراضي رد: ويني بليا ولد عمي ... للكاتب : الخاطر المجروح


    يسلمووو






  10. #10
    :: عضوية VIP ::
    الصورة الرمزية فقير الحظ
    الحالة : فقير الحظ غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 12502
    تاريخ التسجيل : 07-04-08
    الوظيفة : طـــــالـــــــب
    الجنـس : ذكـر
    المشاركات : 1,840
    التقييم : 100
    Array
    MY SMS:

    اللهم انت النور النور وصاحب بيت المعمور بلغ راحة البال والسرور لقارئ هذا السطور

    افتراضي رد: ويني بليا ولد عمي ... للكاتب : الخاطر المجروح


    شكرا على القصة









صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. خل العذول موطى الراس منكوس للكاتب (( معاني ))
    بواسطة كلي انا احساس في المنتدى قصص الطويلة , الروايات
    مشاركات: 20
    آخر مشاركة: 15-05-25, 01:54 PM
  2. صورة للكاتب أحمد سعيد الزعابي مع الدكتور عبد اللطيف الشامسي
    بواسطة أحمد الزعابي في المنتدى منتدى المعلمين و الموجهين
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 14-06-27, 09:59 PM
  3. فرنسا تغلق سفاراتها ومدارسها في 20 بلدا الجمعة اثر نشر رسوم مسيئة للنبي
    بواسطة أمير بنظرتي في المنتدى المنتدى العام General Forum
    مشاركات: 10
    آخر مشاركة: 12-10-25, 08:18 AM
  4. أسامح من يبكيني .. واداوي قلبي المجروح
    بواسطة *كارمن * في المنتدى منتدى الوسائط Media Forum
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 08-12-13, 09:19 PM
  5. القلب المجروح (لكل من جرحها الحبيب)..رووعه
    بواسطة نبض المعاني في المنتدى منتدى القصص
    مشاركات: 8
    آخر مشاركة: 08-10-14, 01:04 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •