تنبيه :: عزيزي اذا واجهتك مشكلة في تصفح الموقع , فاننا ننصحك بترقيه متصفحك الى احدث اصدار أو استخدام متصفح فايرفوكس المجاني .. بالضغط هنا .. ثم اضغط على مستطيل الاخضر (تنزيل مجاني) .
 
 
صفحة 5 من 7 الأولىالأولى 1234567 الأخيرةالأخيرة
النتائج 41 إلى 50 من 66
  1. #41
    :: عضوية VIP ::
    الصورة الرمزية شرطي زماني
    الحالة : شرطي زماني غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 80402
    تاريخ التسجيل : 28-05-11
    الدولة : الشــــارجة دآاري ومربآاي
    الوظيفة : طالــب بالثانويـــة
    الجنـس : ذكـر
    المشاركات : 433
    التقييم : 111
    Array
    MY SMS:

    صـلِّ عـلى الحبيـب قلبـك يطيـب

    افتراضي رد: روآية لأنني خادمة ..


    أنـا بكمـل الـرواآية ,,









    تفداك عيني ومالي أمي وأبويا وعيالي وأي شي ثمينِ وغالي يا رسول الله ,,
    طيفك يداعب خيالي مزيون سيد الرجال قدرك رفيع وعالي ونفديك والله ..

  2. #42
    :: عضوية VIP ::
    الصورة الرمزية شرطي زماني
    الحالة : شرطي زماني غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 80402
    تاريخ التسجيل : 28-05-11
    الدولة : الشــــارجة دآاري ومربآاي
    الوظيفة : طالــب بالثانويـــة
    الجنـس : ذكـر
    المشاركات : 433
    التقييم : 111
    Array
    MY SMS:

    صـلِّ عـلى الحبيـب قلبـك يطيـب

    افتراضي رد: روآية لأنني خادمة ..


    الجزء التاسع // الفصل الأول

    ام سيف : يالله ان شــــالله نفرح بخــالد وروضــة فـ ليلة وحدة ..
    انصدمــــت منوة من هالـ رمسة ..
    وعلى طول عينها يت على روضة ..
    اللي الفرحة ما كانت سايعتنها ..
    وردت تطالع خالد .. ونظراته الجامدة اللا تعبيرية ..
    عطت خالد السويت بكل غيظ ..
    ومشت لبرع ودموع القهــــر تمليهـــا ..
    قهــــــر على حب .. كان بالنســـبة لها .. ســــراب ..
    .
    .
    " نعم ســـراب .. أي حب أنتظره ؟ وأي شو يأسرني إليه وأنا أعلم حق العلم أنه من المحال أن يكون لي .. أنـــا خادمة، ولأننــي خادمة لا يحق لي أن ألـــوم خــالد .. فأنا لا أستحقــه .. لأنني خــــــــادمة!! "
    .
    .
    ويــــن كان عقبي يوم فكـــرت فيـــه ؟
    نسيـــت ان هلـــه موجوديــــن ؟!!
    نســـيت انهــم بيرفضـــوني بشـــدة ؟؟
    لحـــظة .. أكيـــد خالد يلعب علي ..
    أكيـــــــــــــــــد ..!!
    صدق انـــــــي غبيـــــــة !!! ..
    .
    .
    مـــع مرور الوقـــت ببطء عند منوة ..
    أم هزاع : ما يحق لك يا خالد تخلي أمك جيه ..
    خالد : والله أنا عادي عندي وراضي .. زوجوا أحمد قبلـــي ..
    عذبــة تنافخ : اميه شكل الفــرحة عندج ما اتي الا فـ عرس الولد .. صج تفرقة ..
    ام خالد : مب جيـــه يا عذبة .. بس خــالد بجــري .. ولدي العــود .. ابغــي اجوف عياله ..
    خـــالد فـــج خشــــمــه >> عـــلامة غرور ..
    ام هزاع : يالله نجوف عيالك من روضـــة ان شــاالله ..
    روضـــة تبادل النظرات بينهـــا وبيـــن البـــنات وهي تضـــحك ..
    عذبة غيظت : خالو شو هالرمســـة ؟؟ مب زيـــن ترمســون جيه !
    أم هزاع : بلاج يا بنتي .. ما قلت شي انا ..
    عذبة نشت من مكانها : ليش جيـــه تسوون ؟؟ انتوا ما تدرون النصــيب .. يمكـــن الله يريد انهــا تاخذ واحد ثاني ..
    أم خالد : عذبـــة بلاج اميـــه ؟ شو صابج ؟
    عذبة : ما بلاني شي .. بس لا تيلسون تعقون عيالكم ع الاوادم .. والله عيـــب ..
    وسارت عنهم بغيــــظ ..
    أم سيــف باستـــغراب : شبلاها عذبة ؟
    أم خالد تحاول تزيل جو الربكــة اللي عم الجو : اه .. بعــد تدرون عذبة عرسها جريب .. وأعصابها متوترة وجيــه لازم تراعونــها ..
    أم هزاع : خالد لا تاخذ ع رمســـة اختــك ..
    خــالد ابتســم : لا بالعــكس فديتها ما قالت شــي .. كل اللي قالــته درر (يطالع روضة) درر .. يلا اسمحولي ..
    الكــــل : مسمــوح بالحل ..
    و ظهـــر عنــهم ..
    روضـــة بغيـــظ : اقص ايديه من النـص جان خــالد ما يحــب له وحدة ..
    أسمـــا تنغزهــا بنظرة وتهمس لها : وطي صوتج رويض .. بلاج استخفيتي يعني بيحب منوو ؟
    روضــة وهي ترمس بنفس درجة صوتها : شدراني انـــا .. إساليه ... بس حسبــي الله عليها اذا فكرت تتزوجـــه .. يا الله ما توفجــها لا دنيـــا ولا أخرة ..
    أسمــا : هههههههههه خيييبة .. مب غيرة ..
    شمـــا : بلاكن ع المصاصر ؟ شو تقولون من وراي ؟
    اسما : ولا شي شموتي .. يالســين نفكر فـ عرس عذبة ..
    روضـــة بقهر : ولو اني مقهورة من رمستها اللي قالتها من شوي !
    شمــا : عاد تبين الصج عذبة كلامها صح 100%..
    روضـــة وهي ودها تخنق شما : لا والله ؟
    شما : انـــتي نسيتي شو ســـوى اخوج سيــف فيها ؟ والله السالفة هب هينــة ..
    روضــة غيظت : وانا اش لي بـ اخويه .. حشى .. لو اني عـ شور اخويه جان ما طبيت هالمكان من بــعد عرسها ..
    شما : خلاص عيل لا تلومينها لو غيظت .. والله لولا حميــد جان تحطمت ..
    روضــة بغيظ : اوف ..
    !!
    من جهــــة منوة ..
    اللي قررت تشـــــرد !
    بس ما كانت متشجعة للفكرة ..
    فقــررت تاخذهم باللين وتبـــدى خطتها اليديدة ..
    بــس كان يبالــها مغامرة شـــوي ..
    خصــوصــاً انها قررت تستغل الفرصــة بــعد الريــوق ..
    منوة : ماما انا في ســوي تلفون هق زوج مــال آنا ..
    خـــالد طالعها بصدمـــة ..
    ام خالد : ماشــاالله .. انتي معرسة بعد ؟ انزيـــن ..
    منوة والدمعــة بعينــها : زوج مال آنا واجـــد مريض .. يقول لازم في ارجع ..
    ام خــالد : لا بويه انتي وايد زينة .. دخيلج رمســيه يخليج تتمين اكثر ..
    منوة بحزن : ماما انا ما يبي روه بس .. (تطالع خالد) بس زوج مال آنا قول لازم ايجي ..
    ام خالد : لا يا صوفي انا ما صدقت احصل وحدة تخدمني وعلى مزاجي ..
    منوة وهي تحبها عـ راسها : ماما والله ما يقدر .. انا وايد هوب انتي .. بس زوج مال آنا في قول اذا ما في ارجع في سوي زواج ..
    ام خالد تحط ايدها ع قلبها : ويه ويه حشــى .. حد ياخذ حرمة ثانية عـ حلوة شراتج ؟ ( بحزن) خلاص اميه ما فينا نخرب بيتج .. ســوي اللي تبينـــه ..
    منوة ردت حبـــتها عـ راسها وسارت ..
    خـــالد بغيظ : اميــه شقايل خليتيـــها ؟
    أم خالد : شسويــبها يعني ؟ الحرمة ريلها يبا يودرها يعني شو اقول لها لا ؟
    خالد والسخط يلف حولــه : جذابـــة ..
    ام خالد : شبلاك خالد .. حتى لو جذابة بكيفهــا .. ما يخصني انا ..
    خالد أعصابه تلفت : اميه صدقينــي تجذب !
    ام خالد : خلها تجذب من اليوم لين باجر .. المهم اني لو خليتها هنيه ما بتشتغل شرات الأوادم .. انا ملاحظة عليها من كمـــن يوم وهــي متغــيرة مب شرات أول .. (انتبهت) بعدين انته تعال انته شحقه مهتم بها ؟
    خالد ارتبك : مب مهتم ولا شي .. بس .. بس عقب باقي الخدم بيسون نفس الشي وبنتلعوز..
    ام خالد : يلا عــاد الخدم ما يخصهم فيها .. الا هي ام المنكر .. خل حد يفرهــا بيت فتحية .. ويــا ارض ما صابج شر ..
    خــالد بإصرار : أنا بوديها ..
    ام خالد بحسن نية : يكون احسن .. عطها من ذاك الكلام اللي يخليها تحرم تسوي بمخدومينها جيه مرة ثانية ..
    .
    .
    لمــــت منــوة أغراضهـــا بكل حزن وهي تصـــيح ..
    ما كـــانت متحمـــلة تفارق هالمكـــان ..
    حاسة بصعوبة غريبة انها تفارق مكان تعودت عليه لفترة طويــلة ..
    بكــــل خطـــى حزيـــنة ..
    ودعــــت هل البيــــت ..
    اللـــي ما ودعوهـــا بحفاوة موليــــه ..
    كفايـــة السخـــط اللي بادي على خالد ..
    ودعت بو خالد / أم خالد / أحمد / عذبة / أسماء / راشد / كومــــاري / زوبـــــا ..
    حتى روز .. اللي وداع منــــوة كان أســعد لحظات حياتها ..
    ركبــــت سيارة خـــالد ..
    شمـــت ريحتها الغالية حيل عـ قلبـــها ..
    ريـــحة الغــــالي خـــالد ..
    أو ... الخـــاين خالد !
    تمـــت تطالعه بكــل حزن من دريشـــة السيارة ..
    وهو ولا معبرنـــها ..
    باين عليه اذنيه محمـــرة .. ومغيــــظ من الخـــــاطر ! ..
    لـــزمـــت الصمـــــت ..
    .
    .
    وهل فـــي غير الصمـــت تلزمه ؟
    الين ما وصلوا لبيت فتحية ..
    يالله ...
    عمـــرها ما توقعت ترد لهالـ بيت قبل مرور سنتيـــــن ..
    تنهـــدت بحزن ..
    وفجــت باب السيــــارة ..
    تصنمـــت لبرهة ..
    منــوة ترمس خالد بحــزن : مع السلامة خالد ..
    خالد صـــد بويهه وما تكلـــم ..
    منوة و دموعهـــا تنزل بقـــهر : لهالدرجة كارهني ؟؟ اوكيـــه مشكور ع التوصيلة ..
    تريـــت انــه يرد عليها او يصدر منه رد فعل ..
    بس للأسف ...!! تم عـ نفــس حاله !
    منــوة بقهر : ما بترجاك أكثر عن جيه .. كفاية ذليتني .. يا .. يا خطيب روضة ..
    وســـكرت باب السيـــارة بالقو ..
    ومشـــت عسب تواصل سيرها باتجـــاه بيت فتحيـــة ..
    ومشــــوار يديد مع نــــاس ثانين ..
    خـــالد بلا اهتــمام حرك السيـــارة وســــار ..
    تنــــهدت بقهـــر ..
    و دقـــت باب بيت فتحـــية بقهر اكبر !
    منـــوة وهي تصارخ : فتحـــية فجي البـــــاب ..
    ياهــــا ولد صــغير مستغـــرب ..
    الولد : اقولج تدورين على منو ؟
    منـــوة وهي تمسح دموعها : ادور على راعية هالبيـــت ..
    الولد يفكر : ممم فتحية ؟؟
    منوة تنهدت : هيه ..
    الولد : ويييه هاي زخوهــا الشرطة من كم شهـــر والحين هي مسجونة ..
    منوة بصدمـــة : فتحية فـ السجن ؟!
    الولد : هيه .. احسن تستاهل ..
    ما ردت عليـــه ..
    مشـــت وهي بالها بكبره مشغـــول بفتحية المسكيـــنة ..
    ما تدري شحقه حست بالشفقة تجاهها ..
    يا حليلج يا فتـــحية ...
    اكيـــد الحـــكم بيكون ضـــدج ..
    عادي تاخذ فيـــها حبس لأكثر من 10 سنين ..
    .
    .
    هالمــرة منوتنــــا مالها سنــــد ..
    مالــها حد يرضـــــى بهـــا ..
    وين تسير ؟
    والحرمة الوحيدة اللي رضت بهــا مسجونة ؟
    كانـــت تفكر فـ حال هالدنيا الدنيه ..
    شقـــد هي صعبـــة !
    تــمت تمشــي فـ ارجــاء هالفريج الموحــش ..
    المخـــــيف ..
    الكــــئيب ..
    ليــــن ما ظهـــرت منـــه وفـ ويهها الشـــارع ..
    وين تسير ؟ ووين تروح ؟
    مشـــت ع الرصيـــف وهي شاردة الذهـــن ..
    ودمـــوعهــا تنزل بلا أي وعـــــي ..
    ومع زحمـــة السيــــايير ..
    ما حســـت الا وسيـــارة توقـــف صوبهــا ..
    سمـــعت صوت يقولها : تعالي اركبـــي ..
    صـــدت وهي تطالع صـــاحب هالصوت بصدمة وكل كلــمة فيها تصرخ : من وين طلعت لي انته ؟

    من يكــــون يا تــــرى ؟
    ســــؤال محير خياراته .
    بوفايز/ محمد / سيف / خالد / عمر
    ؟!
    انـــــتظــر الإجـــابة ..
    اللـــي بيعـــرف الإجـــابة بعطيـــه حلاوة خخ ..
    وبسميـــه المحقق كونــــان ههههههه ..

    /
    \
    /
    \
    يتبع





    تفداك عيني ومالي أمي وأبويا وعيالي وأي شي ثمينِ وغالي يا رسول الله ,,
    طيفك يداعب خيالي مزيون سيد الرجال قدرك رفيع وعالي ونفديك والله ..

  3. #43
    :: عضوية VIP ::
    الصورة الرمزية شرطي زماني
    الحالة : شرطي زماني غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 80402
    تاريخ التسجيل : 28-05-11
    الدولة : الشــــارجة دآاري ومربآاي
    الوظيفة : طالــب بالثانويـــة
    الجنـس : ذكـر
    المشاركات : 433
    التقييم : 111
    Array
    MY SMS:

    صـلِّ عـلى الحبيـب قلبـك يطيـب

    افتراضي رد: روآية لأنني خادمة ..


    الجزء التاسع // الفصل الثاني

    وين تسير ؟ ووين تروح ؟
    مشـــت ع الرصيـــف وهي شاردة الذهـــن ..
    ودمـــوعهــا تنزل بلا أي وعـــــي ..
    ومع زحمـــة السيــــايير ..
    ما حســـت الا وسيـــارة توقـــف صوبهــا ..
    سمـــعت صوت يقولها : تعالي اركبـــي ..
    صـــدت وهي تطالع صـــاحب هالصوت بصدمة وكل كلــمة فيها تصرخ : من وين طلعت لي انته ؟
    نطـــقـــتهـــا بصـــوت واضح مسموع لـــه ..
    خالد وعلامات الغيظ بعدها بادية فيه : ركبـــي السيـــارة ..
    طالعـــته منـــوة بقهـــر فظيـــع / حســت ان عاطــفتها انجلبت نحوه لعاطفة غيــظ ..
    خالد : شو بلاج تطالعين جيه .. يلا ركبي بسرعة ..
    طالعته بغــيظ فطيع ومشـــت عن السيارة ..
    خــالد ما استسلم ويلس يمشّي السيارة عـ سرعة مشــي منوة ..
    وبـ تجاهل كبيــر للســيارات اللي وراه !
    خــالد وهو لازال فالج الدريشة : منوة اعقلــي واركبي ..
    ما صدت له منـــوة موليه ..
    خالد وهو يصك بضروسه بشكل قوي : منوة اقولج اركبي يعني اركبي ..
    منوة باصرار : مب راكبـــة ..
    خالد يصارخ بقوة : لا تخليني انزل من السيـــارة جدام كل هالعالم واركبــج غصب ؟!
    طالعـــته منوة بصدمـــة ..
    والله يـــا خـــالد تسويها ..
    بخطوات مترددة فجت باب السيارة اللي ورا وركبـــت ..
    في السيـــارة
    تمــــت منوة ساكتـة ..
    حاقـــدة على خــالد اللي كان مغيظ عليها يوم نزلها عند فتحية ..
    وماطاع يرمسها ولا يفتح أي مجال للكـــلام وياها ..
    والحيــــن !
    الاخــو مركبنـــها سيارته .. ليكــون يبـــاني أرد بيـــتهم ؟
    بزوالـــه لو الموت مب رادة هنـــاك ..
    ارد لـ بيــت ام محمد واعاني من راجو
    ارد لـ بيــت سيف تحت رحمة مزون
    أرد لـ بيت شهد وعمـر و أمل من ضرايبهـم
    بــــس ما ارد هنـــاك ..
    هنــــاك العوق كلـــه !
    خالد : اظني أنا يالس ارمس وياج .. ردي عليه ع الأقل ..
    ما صــدت له منوة والتفتت للدريــشة ..
    خالد بغيظ : ليش ما تردين عليه ؟ ها يــزاي اني خفت عليج ؟
    منوة غيظت : أصلاً انته ما يخصك فيه .. نزلني .. بسير أي مكان ..
    خالد بحزم : منوة بلا حركات يهال وقري مكانج ..
    منوة بقهر : طول عمري مشردة .. شو بيتغير يعني الحين ؟
    خالد : وانا ما قلت شي ..
    منوة : ما بغي ارد بيتكم ..
    خــالد بحيرة : عيل وين بتسيرين ؟
    منوة بحزن : فرني فـ اقرب دار للأيتام ..
    خــالد تنفس بوضوح : منوة بلييييز افهميني ..
    منوة ودموعها تنزل بضعف : بليييز اسكت !
    خالد بهدوء : انا بسكــت الحيــن .. بس مــن تهدين لازم نتناقش
    طول الدرب وخـــالد ساكت ..
    لاحظت منوة انها من قالت انها ما تبا ترد بيتهم غير وجهته ..
    انتـــبهت انــه نزل من السيـــارة لمبـــنى ضخم ..
    ونبهــها ما تظــهر ..
    حــزتها منوة هدت أعصابها شوي ..
    كـــانت محتاجة لـ شوية وقت تتم فيه روحها ..
    ومـــا استوى هالوقت الا بروحــة خالد ..
    مع مـــرور الوقت رد خــالد ..
    خالد يعطيـــها كمن ورقة : هاج .. سيــري وسجــلي بنفس هالإسم المكتوب عندج فـ الورقة .. عسب يحجز لج غرفة فـ هالفندق ..
    منــوة وهي ملاحظة فخامة هالمكان : كم الإيجار ؟
    خالد : ههههههه انتي لا تحاتين .. بس سيري سجلي ..
    منوة غيظت : لو سمحت !! روحي بدفع ..
    خالد وهو مسايرنها : كيفج (يعطيها موبايل) هاج هالموبايل .. بتصل لج فيـــه ..
    منوة هزت راسها بإيجاب ونزلت ..
    نزل خالد دريشة سيارته : اذا احتجتي شي اتصلي علي .. رقمي موجود فـ اللستة .
    منوة بحزن : انزين شكراً ..
    وما ردت التفتت لــه عسب تسمع رده ..
    دخـــلت الفنــدق ..
    وبمجرد ما عطــت الموظف الواقف فـ قسم الـ reciption اسم خــالد ..
    سهــل اجراءاتها ..
    ومـــا طاع ياخــذ عنــها فلوس لأن خــالد بالأساس دافعــنها مقدماً ..
    عطاها البطاقة ودلاها عـ مكان حجرتـــها .
    لا تنــسون ان منــوة كانت بعدها بلبس الخدم ..
    مشـــت بشنطتهــا لين الحجرة ..
    وفـــتحت البـــاب ..
    وهالها اللي تجوفه!
    غــــرفة فخـــمة 5 نجوم ..
    ســــويت راقــي بعدة غــرف ..
    فـــرت اغــراضهـــا فـ حجرة من الحــجر الموجودة ..
    وردت للصــــالة ..
    وهي تفكـــر باللي يالس يستوي الحيــــن ..
    معقولــة يا خـــالد كل اللي سويته وياي ؟
    مب غلط اللي انــــا أسويـــه ؟
    مـــب حلــو موقفي مووليه جدامه !
    آه منـــي أنـــا بس ومن بلاويّ اللي ما تخلص ..
    تذكـــرت دفترهــا الغالي ..
    واتجهـــت للغرفــة اللي فرت فيها شنطها ..
    ظهرت دفترها وقلمها ..
    وانسدحت ع الشبرية ..
    وأطلقت العنان لتفكيرها ..
    وتذكرت الموبايل اللي خالد عطاها اياه ..
    غلقـــته وابتسمت ..
    لانها عارفة انها بجيه بتغيظ خالد وبترفع ظغطه ..

    " وها قـــد تم القـــبض على فتـــحية ، أتخيل الآن مدى حزن القــطة الشريرة وأبنائها عليها ، وهاقد –ثانية- تخلصـــت من حيـــاة الخدم ، للأبـــــد ؟! . وأسعى الآن لأفك يدي من جروح لطالما ألمت بي وأنا أنظف ، ولكن من يدري ، فقد تكون حياتي الآن أبشع من ذي قبل ، ولــكن .. هل سأعوض مقدار الحرمان ؟؟ "

    سكرت الدفتر ..
    وما وحى لها تستند بوضعيــة صحيحة ع الفراش ..
    الا والــــنوم يسـابقها ..
    .
    .
    .
    ورود في مــــتاهة غريبة محاطة بسور الصين العظيم ! ،،
    أمـــطار وإعصـــار يخليهـــا ترتطـــم بنهر النـــيل ..
    بســــتان ورود حمـــرا كلهـــا أشواك ..
    جـــرس البـــــاب .. المزعج ..
    الجـــرس ..
    الجـرس ..
    الجرس ..
    الجرس.
    .
    .
    .
    صحـــت منوة من النوم وهي متفاجأة ،، كل هالخرابيط كانت مجرد حلم ..
    الا دق الجـــــرس ..
    لبســـت منوة حجابها بإهمال و ركضـــت عسب تفج البـــاب ..
    دق البـــاب مب طبيعي ،، خير اللهم اجعله خير
    بصدمة : خـــالد !
    خالد بخوف : وينج الله يهديج ؟ انا خفت قلت استوى بج شي !
    منوة وهي بعدها مب مستوعبة شي والرقاد مأثر فيها : كنت راقدة ..
    خالد : وليش غالقة الموبايل .؟
    منوة وهي تحج عيونها بطفولة : كنت ابغي اغايضك ..
    خالد يطالعها باستغراب: نعم ؟؟؟
    منوة وهي تتثاوب : اسمح لي بسير أغســل ويهي ..
    وســـارت عنــه للحمــام ..
    من جهــة خالد كان يضحــك عـ ردة فعلها ..
    حشــى نص ســاعة وهو يــدق الباب وهي ما تفتح ..
    آخر شــي ظهرت راقــدة ..
    طالع الســـاعة اللي كـــانت تشيـــر لـ 9 ونص ..
    يلس ع القنـــفة وهو يفكـــر بأمور عديدة ..
    دقـــايق .. من عقبها ظهرت منوة ..
    خالد يطالعها : هههههههههه وين تبين ؟
    منوة باستغراب : شو ؟
    خالد : هههههههه اشحقه لابسة اليونيفورم ؟
    منوة توها انتبهت : اوووه .. (طالعته بإجرام) يعني وايد يضحك شكلي ؟
    خالد : انتي ادرى هههههههه ..
    شــلت منــوة شنــطتها وردت للحمام ..
    ولبـــست شيلتها المتهالكة ..
    ظهرت له : هــا جيــه اوكيه ؟
    خالد منبهر فيها : اكثر من اوكي !
    منوة يلست بعيد : خالد شكراً انك دفعت الفلوس .. بس بغيت أسألك .. يعني انته كم دفعت ؟
    خالد : ناوية ترديلي اياهم ؟
    منوة : هيه ..
    خالد بخبث : خلاص ماله داعي .. بخصمه من المهر .. وبالفلس جان تبين ..
    منوة تضايجت : خالد بليز خلك واقعي شوي ! ..
    خالد : انا عمري ما كنت واقعي كثر هالوقت ..
    منوة : انا وانته لا يمكن نرتبط !
    خالد بغيظ : لـــيـــش ؟!
    منوة : خالد انته نسيت منو أنا .. وشو اشتغلت ؟
    خالد : منوة افهميني .. انا بتزوج منوة ما بتزوج (بسخرية) صوفي ..
    منوة باندفاع : بس صوفي اللي مب عايبتنك هاي جزء مني ..
    خالد : قصدج جزء انتحلتيه من شخصية مجهولة ..
    منوة : سم اللي بتسميه .. صوفي هاي انا عشت حياتي كلها بهـا .. الكل يزقرني صوفي ..
    خالد بإصرار : بس انـــتي منوة يا منوة!
    منوة والدمعة تطفر من عينها : منوة فـ نظر نفسي بس .. كل الناس تعرف اني صوفي ..
    خالد : ليش يا منوة هالعناد ؟؟ ليش ما عندج أمل انج تكتشفين منو انتي ؟
    منوة : وتهقى اني بروم اتعرف على نفسي بعد 14 سنة ؟؟ خالد خلك واقعي ..
    خالد بإصرار : اللي الله رايدنه بيستوي ..
    منوة : اوكيه . .اللهم لا اعتراض .. بس انا اقولك بالفم المليان .. لا يمكن احصل هلي ..
    خالد : وليش كل هاليأس ؟
    منوة تصيح : انا مالي اهل .. انا لقيطة ..
    خالد بغيظ : منوة اياني واياج تعيدين هالرمسة فاهمة ؟
    منوة توقف فـ مكانها والدموع فـ عينها : شو موقفك اذا انخطفت وانته صغير .. وتميت لأيااااام بليا أكل وشرب .. عقب يربيك ريال وغد وحرمة أوغد عانوا مرارة النقص وبثوها فيك شرات أم فايز وبوفايز ؟
    خالد : منوة نحن ما نبا نتخيل .. ( بصوت حنون) نحن نبا نحط النقاط ع الحروف .. نبا نكتشف هلج ..
    منوة : واذا اكتشفتهم ؟!! تتوقع يقبلوني بهالسهولة ؟
    خالد غيظ : البسي عباتج وتعالي ..
    منوة باستغراب : وين ؟!
    خالد : انتي تعالي وبخبرج ..
    على عــجل ..
    لبست عباتها وعدلت شيلتها ..
    وسارت عند سيارة خالد وركبت ورا..
    خالد صد لها : ليش ما ركبتي جدام ؟
    منوة بضيج : ادري بتقول مالج اهل شحقه خايفة على سمعتج .. بس صدق انته ما تقربلي ..
    خالد غيظ : انا ما قلت شي .. لا تيلسين تقوليلي شي ما قلته !
    منوة مـــا ردت عليه ..
    خالد : وين بيت بو فايز ؟
    منوة تفاجأت : نعم ؟؟؟
    خالد بإصرار : اللي سمعتــيه ..
    منوة : آسفة ما بدليك ..
    خالد يصارخ : منوة بلا حركات يهال ..
    منوة : ما يخصني مب قايلة .. شو تباني أرد للذل بريولي ؟
    خالد : محد بيوديج عندهم ..
    منوة : لا والله ؟ عيل ليش من الأساس تباني ادليك مكانهم ؟
    خالد : منوة اقصري الشر ورمسي ..
    منوة : ما برمس ..
    خالد غيظ : عشان جيه مب مترقعة .. عنادج مودنج فـ ستين داهية !
    منوة بقهر : شو قصدك تذلني ؟
    خالد تنهد بحيرة : الله يخليج يا منوة أنا يالسة أترجاج ..
    منوة : شو تبا بالعنوان ؟
    خالد : انتي عطيني وبس ..
    عطـــته منوة العنوان ..
    وبعد ما عرفته ع البيـــت ..
    ردهـــا الفــندق ..
    منوة : بوفايز لئيم .. خذ حذرك منه .. ولا تشل فلوسك وياك بيصرقونك ..
    خالد : هههههههههههه خيبة لهالدرجة ؟؟ فالج طيب ..
    رد خــالد لبـــيت بو فايز ..
    بيـــنمـــا منوة اللي يلست فـ الفندق أكدت على خالد يتصلبها عقب ما يخلص زيارته ..
    وأخيــــراً وصـــل ..
    وظــهر من سيـــارته ووقــف جدام باب البيــــت ..
    دق الجرس ..
    بانـــتظار المجــهول اللي بيفــج الباب ..
    وبيقلــب صفحـــات مجهــولة ..
    لي .. ولـــكم ..
    /
    \
    /
    \
    نهاية الجزء التاسع ...





    تفداك عيني ومالي أمي وأبويا وعيالي وأي شي ثمينِ وغالي يا رسول الله ,,
    طيفك يداعب خيالي مزيون سيد الرجال قدرك رفيع وعالي ونفديك والله ..

  4. #44
    :: عضوية VIP ::
    الصورة الرمزية شرطي زماني
    الحالة : شرطي زماني غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 80402
    تاريخ التسجيل : 28-05-11
    الدولة : الشــــارجة دآاري ومربآاي
    الوظيفة : طالــب بالثانويـــة
    الجنـس : ذكـر
    المشاركات : 433
    التقييم : 111
    Array
    MY SMS:

    صـلِّ عـلى الحبيـب قلبـك يطيـب

    افتراضي رد: روآية لأنني خادمة ..


    الجزء العاشر // الفصل الأول

    ( فضائح واعترافات)

    وأخيــــراً وصـــل ..
    وظــهر من سيـــارته ووقــف جدام باب البيــــت ..
    دق الجرس ..
    بانـــتظار المجــهول اللي بيفــج الباب ..
    وبيقلــب صفحـــات مجهــولة ..
    لي .. ولـــكم ..

    طولوا لين ما فجوا الباب ..
    بس خالد الاصرار كان يسيطر عليه عسب يجوف بو فايز وام فايز ..
    ظهرت لــه بعد طول انتظار حرمة متينة شوي ..
    من هيئتها توقع خالد انها تكون ام فايز ..
    خـــالد : ام فايز ؟
    ام فايز باستغراب : ايوه .. شايفني قبل هالمرة ؟
    خالد : معرفة سطحية .. بو فايز موجود ؟
    ام فايز : ليكــو بالبيت .. بدك تدخول ولا تستناه هون ؟
    خالد : لا بغيت ادخل اذا ما عليج امر ..
    عفســـت ويهها ودخلته ..
    دخلته الصالة .. وتمت تلقي عليه كمن كلمة شرات السم عسب ما يتحرك ! ..
    دقـــايق من روحــتها ..
    اسفرت عن ظهور المجهــول الثاني .. بو فايز ..
    على عــكس ما تخــيله خالد ..
    ظهـــر مواطن ..
    بو فايز : حياك تفضل ..
    خالد : الله يحييك ويبجيك الشيخ ..
    بو فايز يطالعه باستغراب : الصراحة انا مب من عادتي اني استقبل ضيوف فهالوقت ( يغزه بنظرة) والساعة 11 بالليل ..
    خالد افتشل : اسمح لي يالغالي .. بس انا ياينك بسالفة ضرورية وما تحتمل التأجيل ..
    بو فــايز تنــهد : تفضــل قول اللي عنــدك ..
    خالد : انا ييـــت أســألك عــن صوفي .. ( بثــقة ) بالأحرى منــوة ..
    بو فايز من صدمته وقف : منوة ؟؟؟ !!
    دخــلت ام فايز وصينية العصير وياها ..
    ام فايز باستغراب : ابو فايز ليه وائف ؟؟ تؤبرني اؤعد ..
    بو فايز يلس بس ملامح الدهشة كــانت مسيطرة عليــه ..
    خالد يبتسم لها باستهزاء : مصدوم ليش اني سألته عن صوفي .. أقصد منوة ..
    أم فايز اعتلت الصدمة ويهها وتمت تبلع ريجها بخوف : لك شو بدك منا ؟؟ منين جاي بالله منييين ؟ وشو بدك بـ صوفي الله لا يوفقها .. مين انتــه ولااااه ؟
    خــالد : انا محــقق فـ الشرطة ..
    ام فــايز بخــوف : لك شووووو ؟؟؟؟ الشرطة .. يبعتلي ستميييت حمة ..
    خالد وهو اكتسب ثقة : المــفروض يتم القبض عليكم بتهمة تزوير جواز سفر واختطاف طفلة .. وغيرها من الجرايم ..
    ام فايز وهي ترجف من الروع : له له له .. شو بناااا .. نحنه ما النا دخل ..
    بو فايز بحزم : دشي داخل يا ام فايز ..
    ام فايز طالعته بلؤم وســارت ..
    اترياها لين ما تختفي عن نظرهم وصد عـ خالد : تبا تعرف قصة صوفي ؟
    خالد : ابغي اعرف قصة منوة ..
    بوفايز تنهد : يعني ؟؟
    خالد : من اول ما خطفتوها .. أو بالاحرى استلمتوها ..
    بو فايز وكأنه يسترجع ذكريات جرح قديييم جداً : منوة .. اقصد صوفي .. قصتها كلها أسى .. من بعــد ما كانت محسودة من بنـــات الفريــج انــها بنـــت عز وجاه .. استـــوت ضحية جريمـــة خسيسة ( بقهر) انا شاركت فيها .. بس انا لي عــذر واضح ..
    خالد باستغراب : عـــذر ؟!
    بو فايز : انا ما كنت ابا اشارك فهالجريمة الا لـ حاجتي لياهل يعوضني عن ولدي اللي راح منــي .. وبــعد لاني كنــت محتـــاج .. وفـ اشد الحاجة للفلس .. تقدر تقولي كيف كنت بعيش ؟
    خالد يطالعه باحتقار: في مليون طريقة تعيش بسبتها بدون جرايم!
    بو فايز : انته تبا تسمع القصة كلها ؟
    خالد : اكيد ..
    بو فايز تنهد بوضوح : زيـــن .. كنت عايش حياتي بسعــادة مع حرمتي ام فايز وولدنا فايز .. صحيح ان المصروف بالكاد كان يسدني ويسد عيالي .. نظراً لأني – بدون- جواز أو جنسية ، وهاللي شكل عراقيل كبيرة فـ طريجي .. تخيل نفسك تنولــد ضحــية ابو –بدون- وأم مواطنة ، تطلقــت وفرتك عند ابوك يوم انك كــملت 10 سنين .. شــي طبيعي ان الكــل يعاملك كأي أجنبي فهالدنيا،، بس على الرغم من هذا كنت ما اشتكي وراضي أتم الرضا بحالي ، الين ما يا اليوم اللي تعرفت فيـه على واحد من الكبارية ، أغراني بالفلوس واستخدمني كأداة مكشوفة للسرقات والمحرمات، وانا كنت مستمتع بهالشي لأني كنت أكسب ذهب يومياً، يعني راتب الشهر اللي آخذه قام اييني في اليوم وبسعر مضاعف، وغفلت ان هالفلوس كلها حرام ، الين ما مــــات ولدي، وشكل هالخبر صاعقة علي أنا وعلى امه .
    خالد بحــزن : الله يرحــمه .
    بو فايز : آمين يارب العالمين ، كان عمره 5 سنين حزتها، وكان قرة عيني، أحبه اكثر من نفسي ، لكن الله راد ومات بدون سبب واضح ، عقبها حرمت أشارك ذاك التاجر لأني خلاااص تعبت وما بغي اخسر أكثر، انعزلت عنه بهدوء، وياني واحد من طرفـه اسمه "يعقوب"، اتفق ويايه انه بييب لي بنت اتبناها بشرط اني اعزلها عن الناس ، وشي من هالقبيل ، بعدها بـ فترة يانا ووياه بنت وهي نفسها منوة ، كانت مربوطة وراقدة ، ما كنت أقدر أعطيها أكثر عن 6 سنوات ، ومن فجينا الرباط عنها بدت تقول كل شي تعرفه عن نفسها ، اسمها وعمرها ووين ساكنة ، وتفاصيل عن حياتها ، واكتشفنا انها بنـت عز ودلوعة من الخاطر، لكن قدرنا نكسر هالدلع ونخليها حسب ما نبى .
    خالد بعدم اقتناع : يعني تبا تقولي انها كانت تحبكم ؟
    بوفايز : طبعاً لا .. كان تعلقها واضح فيني أنا أكثر، وما كانت تحب ام فايز موليه لان ام فايز ما كاانت تطيقها وجلبت عليه البيت لاني يبتها ، بس بالفلوس اللي يعقوب كان اييبها من فترة لـ فترة ، قدرنا نصبر عليها لان يانا مصدر دخل بدون ما نتعب عمارنا .
    خالد بصدمة : وشو مصلحـة هالـ يعقوب انه يعطيكم فلوس ؟
    بوفايز : مادري ، بس اللي اذكره انه كـان دوم يحدد مكان غير عسب يسلمني الفلوس فيه .
    خالد : وكيف كرهتك عقب ؟
    بوفايز : بشهادة كل اللي نعرفهم ، منوة كانت بنت ولا كل البنات بجمالهـا الملفت ، كانت دايمـاً تيلس عدالي باعتبار اني شرات ابوها ، بس انا الشيطان اغراني وحاولت فـ مرة أتحرش فيها ، وهي انصدمت مني وخبرت ام فايز ، اللي هددتني وعسب الفلوس سكتت عن منوة ، ومن يومها ما كنت اجوفها الا نــــادراً ,
    خالد يطالعه باحتقار : مب عيب عليك ؟!
    بو فايز بلا اكتراث : اتخبرك انته ياي تسألني ولا تحاسبني ؟
    خالد بدون نفس : كمل كمل .
    بو فايز : شو أكمل بعد ؟ بالاتفاق مع يعقوب تم تزوير جواز هندي الها ودرسناها فـ مدرسة خاصة كلها وافدين ، الين ما تخرجت من الثانوية ، عقبها قطع يعقوب عنا مصروفها ، وتمينا سنتين نفكر كيف نتخلص منها ، واقترحت ام فايز ان نوديها عند وحدة يسمونها فتحية وتشغلها خدامة عندها، ومن عقبها ما عرفنا عنها أي خبر !
    خالد : ترى الشرطة زخت فتحية .
    بو فايز بخوف : شوو ؟ ليكون عشان سالفة منوة ؟
    خالد : لا ، عسب تهمة تهريب عمالات آسيوية لداخل البلاد بدون ما تكفلهم .
    بوفايز ارتاح : اشوووى .. اتحسب بعد ..
    خالد : ابغيك تساعدني عسب نحصل هل منوة ..
    بوفايز : وتهقى أهلها يبونها بعد اكثر من 14 سنة ؟
    خالد : ليش ؟ تتحسب ان كل الناس عادي عندهم يفقدون ضناهم ؟
    بوفايز : والله انا ما عرف شي عنهــا .. بس اذكر انها تمت تقول انها ساكنة فـ فريج ** *****
    خالد بصدمـــة : هذا فريجــنا اللي نحن ساكنين فيــه ..
    بوفايز بلا اكتراث : بس هذا اللي اعرفه عنها ..
    خالد : حاول تتذكــر ..
    بو فايز : وانها بنت تجار .. على ما ظن ان عندها اخوان وايد ..
    خالد وقلبه بدى يدق : ليش يعني ؟
    بو فايز : اهلها حتى ما فكروا يبلغون الشرطة عن حادثة خطفها ، اكيد عندهم وايد عياال ..
    خــالد : ما حس ان هالشي يخصـه بكثرة العيال ..
    بوفايز : محد غصبك تصدق !
    خالد طنش رمسته : عطني رقمك عسب اذا احتجت لك اتصل بك ..
    بو فايز بدون نفس : آســف !
    خالد تنهد : عموماً مشكور ، بس على فكرة ، انا لا محقق ولا شي ..
    بو فايز : ادري انزين ، تتحسبني غبي يعني ؟ والله لو محقق جان سحبتني من شعري انا وام فايز لمركز الشرطة .
    خالد : وشو اللي جبرك تخبرني ؟
    بو فايز : قلت يمكن انته تروم تساعدها ، مسكينة ، خلها تعيش حالها حال الناس .
    خالد : الله يسمع منك .. يالله مع السلامة ..
    ظهر خالد من بيتهم ومخه متشتت ..
    تجــار ، فـ فريجنا / عندهم عيال وايد ..
    ليـــش ما يكــونون هم نفسهــم نـــحن ؟
    ما كــان في أي مجال للتفكير فهـالـ موضوع ، خالد حس ان هالموضوع يثير ربكة فظيعة فـ اوصاله ، لكــن لو فعــلاً ، ليش ما قالوله هلــه ؟!
    زخ موبايله بيتصلها ,, بس مــن تذكر الربكــة اللي هو عايشنها ، غلق الموبايل ، ورده مكانه ..
    بالنســـبة لمنوة ..
    اللي كــانت يالسة على أعصابها :،،
    خوفها ان يسوون شي فـ خالد ..
    يصـــرقونه // يجـــتلونه !
    كل ما تتذكر مسألــه روحتــه لهالمــكان يزاد خوفها !!!! ..
    .
    .
    أمـــا خالد .
    دح بريك قوي ,,
    بصدمة : معقــولة تكون منــوة اختي ؟! معقــــوله ؟؟ انا اخــو منوة ! مستحيـــــل !!! ..
    .
    .
    عودة لمـــنوة ..
    اللي من كثــر التفكير اتصــلت لـ خالد ..
    بس كان يعطيــها انه مغلق .
    وهـــي الخـــوف محــــاصرنها .
    قـــطع تفكيــرها صــوت المسج .
    .
    .
    احبـــك
    أغليـــك
    أمــوٍت فيــك
    هــذا شعوٍرٍ القلب وياليته يرضيك
    ( روضـــــة )
    .
    .
    منــوة بصدمــة : روضــــة !! معقولــة يا روضــة حبج لخــالد ؟! معقـــولــة !!

    /
    \
    /
    \
    يتبع //





    تفداك عيني ومالي أمي وأبويا وعيالي وأي شي ثمينِ وغالي يا رسول الله ,,
    طيفك يداعب خيالي مزيون سيد الرجال قدرك رفيع وعالي ونفديك والله ..

  5. #45
    :: عضوية VIP ::
    الصورة الرمزية شرطي زماني
    الحالة : شرطي زماني غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 80402
    تاريخ التسجيل : 28-05-11
    الدولة : الشــــارجة دآاري ومربآاي
    الوظيفة : طالــب بالثانويـــة
    الجنـس : ذكـر
    المشاركات : 433
    التقييم : 111
    Array
    MY SMS:

    صـلِّ عـلى الحبيـب قلبـك يطيـب

    افتراضي رد: روآية لأنني خادمة ..


    الجزء العاشر // الفصل الثاني

    معـــقولة حب روضــة لـ خالد كبير لهالدرجة ؟
    لكل هل خـالد يبادلها نفس الشعور ؟؟
    هــل حاس بهــا ؟؟
    أكيد حــاس ، والدليل انها تعرف رقم موبايله !
    كان ودهــا تخنق روضــة .. الغيرة مسيطرة عليهــا ..
    ( تذكــرت ) بس انا ليش أغار ؟؟ خالد مستحيل يكون لي ..
    مســــتحيـــل ..
    ومع دمــوع المستــحيل ردت نامـــت ..
    من التعب !!
    .
    .
    أما خالد ..
    اللي اتجـــه لغــرفته بــكل ألـــم ..
    معقــولة منوة تكون اختي ؟
    !!
    رقــد من التعب ..
    ونش الصبح على دق امــه للباب ..
    ام خالد : خلّود .. افتح .. افتح حسبي الله عليك من ولد ..
    خالد والرقاد مسيطر عليه : هاا هاااا ..
    ام خالد : مب رقــاد عليك .. حشى .. بسرعــة نش اباك تحت .. اياني واياك تتأخر ..
    من نبرة امه حس خالد ان في شي مستوي ..
    نش بسرعة تغسل وتلبس .
    كفايــة هاليومين انه هامل أشغاله من الخاطر !
    سحــى شعره ع السريع وظهر ..
    كان فـ باله انه يسأل امه عن منوة بشكل غير مباشر ..
    عل وعسـى يلقى الجـواب الشـافي!
    دخــل الصــالة ..
    بوجود ام خالد وعذبــة ..
    طالع ويوهــهم باستغراب ..
    عذبة مويمة ومبين عليها انها تطالعه بلوم ..
    أما ام خالد فكانت مغيطــة من الخــاطر ..
    خالد سار يحب راس امه كالعادة : صبــاح الخيير يا أحـــلى أم فـ هالدنيا .
    ام خالد بغيظ : وانته الصاج مسا الخيــر احسن ..
    خالد تجاهل امه وطالع عذبة : هلا واللـــه بعروستــنا الحــلوة ..
    عذبــة طالعتــه بلوم وصدت ..
    ام خالد : ما تقولي الساعة كم راد البارحة ؟
    خالد : اهااا .. الحين عرفت شحقه وارمين فـ ويهي .!!
    ام خالد بغيظ : انطق ..
    خالد باستغراب : رديت نفس كل يوم .. 12 وشــوي ..
    ام خالد والشرار بيظهر من عيونها : ومنو هــأي اللي مركبنها سيارتك يا مسود الويه ..
    خالد باستغراب : بنــية ؟!! مــــتى !! ؟؟
    ام خالد : والله عيب عليك .. تغازل وجيه جدام الناس ؟
    خالد بصدمة : امييييه شو اغازل ؟؟ على كيفكم تظهرون علي هالرمسة ؟
    ام خالد تنافخ : هزاع جافك أمس وانته تركب وحدة وياك بارحة ..
    خالد يحاول يتذكر : بارحة .. ؟؟ (تذكر) اييييييهاااا .. صدق انك رويتر يا هزاعووو .. والله انك ما تستحي ..
    ام خالد : ما يستحي هااا ؟؟ الا قول كشفك على حقيفتك .. انت قول زين ان سيف ما جافك ولا روضــة كانت بتهون عنك ..
    خالد غيظ : اميييه بلاج انتي .. مسرع صدقتيه .. حشى موليه ماشي ثقة ؟
    ام خالد : أي ثقة وانته تركب بنات الشوارع فـ سيارتك ؟
    خالد غيظ من الخاطر ( ما عاش اللي يقول لمنوة انها بنت شواراع) : حشــى شو هالعايلة .. بعدين هاي صوفي البشكارة .. انا واثق ان محد ركب سيارتي بارحة غيرها ..
    ام خالد : لا والله ؟ وصوفي شو اللي يخليها تنزل من السيارة وترد تركبها ها ؟ اقولك يوم بتجذب اجذب عـ حد ثاني، انا امك واعرفك زين ..
    خالد ضرب بايده بالقو ع طاولة جريبة منه : يعني شو أنا جذاب ؟؟ اوكيه خلاص جذاب .. بس يكون بعلمج فتحية زخوها الشرطة .. وانا نزلت البشكارة صوب البيت وسرت .. ويوم كنت فـ الشارع جفتها تمشي وتصيح .. وقفت السيارة فـ نص الشارع وركبتها ,, ووصلتها المطار .
    ام خالد طالعته بدون تعبير ..
    خالد غيظ زيادة عـ تطنيش امه : سيري سإلي هزاعو شو كانت لابسة البنت اللي كنت (باستهزاء) أغازلهــا .. هـه .. على آخر حياتي بغازل وحدة لابسة يونيفورم وحجاب .
    فــتح خالد الباب بالقــو .. وظهر بسيــارته من البيت ..
    عذبة : اميه .. شكله خالد صاج برمسته ..
    ام خالد : والله ان هزاع بنفسه رمسني وقال لي ..
    عذبة : انزين اميه ردي اتصلي به .. تأكدي ..
    ام خالد زخت التلفون ويلست تدقدق فهالأرقام : امري لله ..
    رن التـــلفون ..
    هزاع : الو ..
    ام خالد : هلا هزاع ..
    هزاع : هلا ومرحبا خالو ..
    ام خالد : بغيت اسألك (بارتباك) .. شو كانت لابسة البنية اللي ركبت سيارة خالد ؟
    هزاع يحاول يتذكر : مممم .. كانت لابسة بنطلون وقميص .. نفس اللون .. اظنــي كان اخضر ..
    ام خالد : القميص طويل ؟
    هزاع : هيه شوية .. يمكن جيه شرات لبس البشاكير ..
    ام خالد غيظت : حسبي الله عليك من ولد يا هزاعو .. هاي البشكارة .. مطرشين خالد يوديها .. الا تعال وين ركبت ؟
    هزاع بغباء : ورا ..
    ام خالد : يعلــك الـ .. شو اقول عنك يا الماصخ .. زين جيه .. الولد ظهر مغيظ علي لاني جذبته ..
    هزاع : والله آسف خــالو انا شدراني ..
    ام خالد : خلاص روح .. روح الله يهديك .. وشرات ما نشرت الخبر على هل بيتك تسير تجذبه .. فاهم ؟
    هزاع بقفطة : اه .. ان شا الله ..
    وسكــرت التلفون ..
    وهي تلطم ويهها : يا ويلي عليك يا ولدي ويييين سرت ؟
    عذبة : يعني ظهرت الخدامة .. وحليلك يا خالد .. ظلمناك ..
    ام خالد تصيح : وينه ولدي ويييييينه!
    .
    .
    أمـــا خالد اللي ظهر من البيت واعصابه من الخاااطر محترقة ..
    خلص كمن شغلة .. ورد ركــب السيـــارة ..
    ما كان يبا يرد البيت ..
    كفاية ان محــد فكرة يتصلبه يراضيــه ..
    طالع الموبايل .. اكتشف انه مغلق من أمس ..
    فتحــه .. وتهافتت المسجــات عليه ..
    - 5 اتصالات من البيت
    - 2 من أحمد
    - 6 من عذبة
    - 1 من مــــــنوة ..
    .
    .
    كان اتصال واحد بس ..
    كفيل انه يخليه يحــرك باتجــاه الفنــدق ..
    صحيح ان شكوكه لا زالت تتردد في ان منوة ممكن تكون اختــه ..
    لكــــن هل هي بالفعل اختـــه ؟!
    هـــل من المــمكن تتكون هالأخوه بهالسرعة ؟

    /
    \
    /
    \
    نهاية الجزء العاشر ...





    تفداك عيني ومالي أمي وأبويا وعيالي وأي شي ثمينِ وغالي يا رسول الله ,,
    طيفك يداعب خيالي مزيون سيد الرجال قدرك رفيع وعالي ونفديك والله ..

  6. #46
    :: عضوية VIP ::
    الصورة الرمزية شرطي زماني
    الحالة : شرطي زماني غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 80402
    تاريخ التسجيل : 28-05-11
    الدولة : الشــــارجة دآاري ومربآاي
    الوظيفة : طالــب بالثانويـــة
    الجنـس : ذكـر
    المشاركات : 433
    التقييم : 111
    Array
    MY SMS:

    صـلِّ عـلى الحبيـب قلبـك يطيـب

    افتراضي رد: روآية لأنني خادمة ..


    الجزء الحادي عشر // الفصل الأول

    كان اتصال واحد بس ..
    كفيل انه يخليه يحــرك باتجــاه الفنــدق ..
    صحيح ان شكوكه لا زالت تتردد في ان منوة ممكن تكون اختــه ..
    لكــــن هل هي بالفعل اختـــه ؟!
    هـــل من المــمكن تتكون هالأخوه بهالسرعة ؟
    .
    .
    شل خالد كل هالأفكار من باله ..
    وتم همه الوحيد انه يجحل عينه بشوفه منوة ..
    دق جرس السويت .. بس شكلها ما سمعت ..
    رد اتصل ع الموبايل
    ردت منوة بخمول : الـــو ..
    ابتسم خالد بسعادة : فجي الباب ..
    منوة وباين التعب عليها من صوتها : زيــن ..
    مشت منوة بكشتها لين الباب ..
    فجته .. وانصدمت بخالد اللي هلكان من الضحك جدامها ..
    استوعبت اللي يستوي ..
    جان تسكر الباب ف ويهه وتدش الحمام ..
    غسلت ويهها وسحت شعرها وتغطت ..
    عقب خمس دقايق فجت الباب ..
    خالد بغيظ : لا والله ؟ حلفي انتي بس ؟
    منوة ببراءة : والله ..
    خالد تنهد بحب : أحياناً أحس اني ارمس ياهل .. ما رمس وحدة قدج ..
    منوة بدلع : أصلاً انا بعدني ياهل ..
    خالد : ههههههههه .. اقول مب ناوية تدخليني ؟
    منوة : حياك ..
    دخل خالد .. ويلس ف الصالة ..
    خالد : هــا .. شخبارج الحين ؟
    منوة بهدوء : الحمدلله بخير ..
    لحــظة صمــت امبينهم ..
    منوة : اصبر بسير اسوي لي شي ميته من اليوووع ..
    خالد : هههههه خذي راحتج ..
    ســوت لها نسكافيه .. ولـ خالد كابتشينو ..
    حسب معلوماتها ان خالد يتخبل ع شي اسمه كابتشينو ..
    بعد ما خلصت يابت له الكوب ويلست ..
    خالد ابتسم لها : تدرين اني انا بعد ما تريقت اليوم ؟
    منوة : مب زين لازم تاكل .. انته تشتغل .. مب عيب انك تطيح ع الأوادم فـ الشغل ؟
    خالد : ههههههه عاد انتي موليه جلبتيها فلم هندي .. لا اليوم ما تريقت لان استوى Touch بيني وبين اميه وظهرت من البيت مغيــظ من الخاطر ..
    منوة حطت كوب النسكافيه ع الطاوله اللي جدامها وبصدمة : اتضاربت ويا امك ؟ لييييش ؟!
    خالد : هــه .. سالفة تافهة ..
    منوة بإحراج : وهالسالفة ما تروم تقولها لي ؟
    خالد : مب جيه السالفة .. بس هزاعو .. (تذكر بغيظ) اللي كان دوم الا طايح يتغزل فيج ..
    منوة بضيج وهي فهمته بذكاء : هيه قصدك اللي انهزب دوم بسبته .. بلاه ..
    خالد : هههههه .. الرويتر جافج وانتي تركبين سيارتي .. وسار خبر اميه .. وامي عادة احتشرت من الخاطر .. وتمت تقولي يالمغازلجي يالـ مادري شي .. وانا عاد من غيظي خبرتها سالفة فتحية واني وديتج المطار .. وظهرت من البيت مفــول من الخاطر ..
    منوة بحزن : والله آسفة ..
    خالد : منووو .. بعطيج كف الحين .. عن هالحركات ..
    منوة : لا صدق يا خالد .. السالفة هب هينة ..
    خالد : انتي ما عليج .. بس اللي ضحكني ف السالفة رمسة اميه .. اونه زين ان روضة ما وصلها الخبر ..
    منوة قاطعته بضيج : هيه صح خالد .. روضة طرشتلك مسج ..
    خالد باستغراب : مسج ؟
    منوة وباينة الغيرة عليها : مسج حب وغرام ..
    خالد : وشقايل عرفتي انها روضة ؟
    منوة بغيظ : هي تراها كاتبة اسمها فـ آخر المسج ..
    خالد بخبث : ها ها .. تغاريييين ؟!!
    منوة طالعته بإجرام : انا ما قلت شي ..
    خالد ابتسم لها بحب : لا تحاتين انا ما أفكر الا فيج ..
    منوة تضايجت : خاالد بليييز .. ( تذكرت ) تعااال .. شو سويت بارحة عند بوفايز ؟
    خالد تذكر سالفة بارحة وتنهد : كل خير ..
    منوة : يعني خبروك شي عني ؟
    خالد : مثل شو ؟
    منوة : مادري .. انا اسألك ..
    خالد تنهد : منوة .. هلج ساكنين فـ فريجنا ..
    منوة بصدمة : شو قصدك ؟
    خالد بحزن : قال لي ان عندج اخوان وايد ..
    منوة طالعته بصدمة : اخوان وايد ؟؟ (تفاجأت) يعني عادي اكون اختك ؟
    خالد بحزن : هيه ..
    منوة بألم : انتـــه اخووي ؟!
    خالد : مب اكيد يا منوة .. بس شي وارد ان نكون اخوان ..
    منوة ودموعها تنزل لا إرادياً : وانته تجوفه شي طبيعي اني اكون اختك ف غمضة عين ؟
    خالد بألم : منوة دخيلج .. يمكن ما تكونين اختي .. مب بيتنا بس اللي عندهم عيال وايد ..
    منوة نزلت راسها : خالد بليز .. ممكن تروح ؟
    خالد بحزن : ليش ؟
    منوة تصيح : مب قادرة استوعب شي .. مب قاااادرة !
    نش خالد : دخيلج يا منوة .. انتي لا تستهمين .. انا بحاول أتأكد ..
    ما ردت منوة عليه ..
    وبدوره خالد ظهـــر ..
    تم يدور فـ الشوارع ..
    كان شرات التايه ..
    بعد ما كان مقرر انه يتغدى مع منوة .. حتى لو يتعشى بعد !
    والحـــين ؟!!
    منوة ممكن تكون اخته .. ( برفض ) وممكن ما تكون !
    وصــل لإحدى المطاعم اللي تـعود يروح لها وقت الضيج ...
    والتقى واحد من ربــعه ..
    اللي قـدر ينسيه .. ولو شوي .. من الهم اللي فيه !!!
    .
    .
    أمــا منوة ..
    فكان الضيج واصــل أشـد حدوده عنـدها ..
    ما لقت الا الراديو الموجود عندها ..
    وعلى إذاعـة نور دبـي ..
    يلسـت تسمع ..
    .
    .
    ,
    أنا من وين ماجيبك ،‘، تجيني يالحزن بعناد
    طلبتك رخّي شويّه ،‘، ويكفينا ألم وسهاد
    أنا أبقى مثل غيري ،‘، في تبريري وتفكيري
    ولاني مختلف ياناس ،‘، وشوفوا كل تعابيري
    ياطول الليل والقمرة ،‘، يابعدك يا أمل بكره
    ومع هذا أنا ناطر ،‘، وكل طعناتي منتظرة
    مدام إن الأمل موجود ،‘، تهنّي ياجروحي زود
    في قلبٍ وإن غدا دايم ،‘، على أعتاب الفرح مردود
    عسى هالوقت يفهمني ،‘، عسى يرضخ ويسمعني
    ويعرف وش يبي قلبي ،‘، ولا كل مره يسفهني
    ،
    .
    .
    المنشـد : احـمد الهـاجري
    ألبوم : أدعـوك .
    .
    .
    مـر الوقـت بسرعة على خالد ..
    واللي تعمد يطول لين الساعة 1 بالليل ..
    عسب ما يرد البيت ويحتك بأمه وتستوي مشكلة ثانية ! ..
    على الساعة 2 .. دخل البيت ..
    انصدم بوجود امه يالسة ف حجرته تترياه .
    ام خالد بفرحة : هلا هلا بولدي هلا بخالد ..
    لا إرادياً ركض خالد صوبها يحب راسها : امي اسمحيلي ع اللي استوى اليووم ..
    ام خالد تحضنه وتصيح بقوة : انا اللي آسفة يا ولدي .. آسفة لاني شكيت ف لحظة اني ما عرفت اربيك ..
    خالد بفرحة : كم مرة قلتلج خلج واثقة مني ؟؟
    ام خالد ترفع راسه من حضنها : ما بوثق فيك الا يوم بتيب لي حفيدي حبيب قلبي ..
    خالد نش عنها ويلس مجابلنها : ان شااا الله يا ام خالد .. بس قبل جيه عندج عروس ؟
    ام خالد باندفاع : روووضة يالسة تترياك .. انته بس قووول وانا حاضرة ..
    خالد : لالا شوو .. اميه دخيلج انا روحي بنقي البنية ..
    ام خالد بضيج : و شبلاها بنت خويتي ها ؟
    خالد : ما بلاها شي بس هب رزينة ..
    ام خالد : ويه ويه .. بتعقل بإذن الله بعد ما تاخذها ..
    خالد : اميه الخفيف يتم خفيف طول حياته .. بعدين انا ما تطمن لها ..
    ام خالد : ما عليك انته .. تتوهم بس ..
    خالد يرص ع ضروسه : اميييه رويض يااااهل الا 17 سنـة ..
    ام خالد : يا المنكر .. جيه انته تباها قدك ولا اكبر عنك ؟
    خالد : ما عليه امي انا ما قلت جيه .. بس رويض هب عاااااااقلة ..
    ام خالد : خاطري فيها ..
    خالد بعبط : خاطرج فيها ؟ اتزوجيها لوووول ..
    ام خالد : صدق انــك ما تخيل ..
    خالد : ههههه .. اميه تعالي ..
    ام خالد : هلا .. آمر ..
    خالد بجد : نحن عندنا اخت انخطفت وهي صغيرة ؟ يعني من 15 سنة ونحن ما ندري ؟
    ام خالد تفاجأت : اشووه ؟؟ (ارتبكت) خويييييلد من وين يايب هالرمسة ؟؟
    /
    \
    /
    \
    يتبع //





    تفداك عيني ومالي أمي وأبويا وعيالي وأي شي ثمينِ وغالي يا رسول الله ,,
    طيفك يداعب خيالي مزيون سيد الرجال قدرك رفيع وعالي ونفديك والله ..

  7. #47
    :: عضوية VIP ::
    الصورة الرمزية شرطي زماني
    الحالة : شرطي زماني غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 80402
    تاريخ التسجيل : 28-05-11
    الدولة : الشــــارجة دآاري ومربآاي
    الوظيفة : طالــب بالثانويـــة
    الجنـس : ذكـر
    المشاركات : 433
    التقييم : 111
    Array
    MY SMS:

    صـلِّ عـلى الحبيـب قلبـك يطيـب

    افتراضي رد: روآية لأنني خادمة ..


    الجزء الحادي عشر // الفصل الثاني

    ام خالد تفاجأت : اشووه ؟؟ (ارتبكت) خويييييلد من وين يايب هالرمسة ؟؟
    خالد شك ف السالفة : بلاج اميه انا أسأل ؟؟
    ام خالد غيظت : انته تدري ان رمستك هاي عودة ؟؟ شو وين تبا انته ؟
    خالد باستغراب : عادي اميه مجرد سؤال اشحقه غيظتي ؟
    ام خالد : لا والله ؟؟ اشحقه اغيظ ؟؟ بنتي مخطوفة من سنة وحطبة .. وانا يالسة مستانسة ؟؟ شو هالرمسة ها ؟
    خالد ارتاح نفسياً : مادري قلت يمكن يعني ..
    ام خالد تطالعه بشك : انته حد تارس مخك . .شو سالفتك ؟
    خالد : ها .. ههههه .. ولا شي .. تعالي اميه .. تهقين الام لو انخطفت بنتها .. شحقه تسكت عنها كل هالسنين ؟
    ام خالد : ويه يا خالد .. عادي يمكن توفت الام عقب هالحادثة .. ولا يمكن ريلها ما يبا فضايح ..
    خالد : حشى انزين هاي بنته !!
    ام خالد : عادي يمكن ماخذه ريل ثاني ..
    خالد : حسبي الله عليه جان ما خلاها ..
    ام خالد ردت تطالعه بشك : انته عندك شي .. قوله احسن ..
    خالد : هههههه لا تحاتين امايه انا جيه بس كنت افكر فهالسالفة .. وفضفضت لج ..
    دخلت عذبة : وانا يا خلّود النحس .. شحقه ما تفضفض لي ؟
    خالد ابتسم : مقبولة منج يا العروس .. شسويبج امي تسأل وانتي ولا عندج خبر ..
    عذبة : هي اعترف انك ما تتشرف اكون بير اسرارك ..
    خالد : ايييها .. خلج ويا الهرم حميد .. شو تبين فيه انا ؟
    ام خالد : تعالي عـذبة .. حميد ما ياب فلوس الكوشة ؟
    عذبة : لا اميه .. حميد خبرني انه بيعطي راعي الكوش الفلوس عقب ما يجوف شغله ..
    ام خالد : خله يستعيل .. ترى ما تم شي على عرسج .. بعدين تعالي .. اشحقه يرمسج الحينه هاا ؟
    خالد بغباء : ريلها .. كيفه يرمسها متى ما بغى ..
    ام خالد : ادريبه ريلها .. بس خلهم يثجلون شوي .. حشى بيملون من بعض بسرعة ..
    خالد وطاري منوة على باله : والله انا واحد ما اروم ما ارمس حرمتي ..
    عذبة وام خالد طالعوا بعض باستغراب ..
    عذبة : حرمتك ها ؟ جيه خلاص ناوي تخطب ؟
    خالد : ان شاااااا الله جريب ..
    عذبة بفرحة : والله ؟؟ تعال ليكون حاط عينك على وحدة معينه ؟
    خالد ارتبك : هاا ؟
    ام خالد تقاطعه : اكيد بدون لا يرمس .. روووضة فديت روحها ..
    عذبة بغيظ : نعم ؟؟ صدق الرمسة يا خويلد ؟؟ عاد ما شي الا رويض ؟
    ام خالد : بلاج تقولينها بليا نفس .. ولا جنج ما تدرين ان روضة محيرة لخالد ؟؟
    عذبة : ويه ويه ويه .. هاي تاخذ خالد ؟؟ تخسى وتهبى .. حشى اميه جيه شو ناقصنه خالد عسب تيوزينه هاي ؟؟
    ام خالد غيظت : عذبوو .. شو تقصدين يعني ؟؟
    عذبة بقهر : اللي سمعتيه يا اميه .. انا هالروضة ما أبلعها ..
    خالد ببرود : شربي ماي هههههههه ..
    ام خالد تستنجد بخالد : دخيلك سكت اختك .. شكلها مب ناويه تعدي هالليلة على خير ..
    خالد : هههههههه انزين شحقه انتي مشتطة عذبو ؟
    عذبة : اميه .. حشى شو حصلتي ف روضة .. لا جمـــال ..
    ام خالد تقاطعها : الجمال مب كل شي .. بعدين البنية زوينه ..
    عذبة : ما عليه خلي الجمال .. الأخلاق . حشى اميه هاي مول فاصخة الحيا ..
    خالد يطالع امه باستغراب : وتبيني آخذها ها ؟
    عذبة : امك يوم تحلى ف عينها البنية تنسى كل فعايلها وسواياها ..
    ام خالد : عذبو بلاج ع البنت .. ايه هاي بنت اختي ..
    عذبة : بنت اختج ع العين وع الراس .. بس انها تاخذ خالد لااء والف لاء ..
    ام خالد : ايه .. خالد اللي بيعرس مب انتي ..
    عذبة : هي عقي عقي عيالج ع بنات الناس .. وعقب طيحي تعبانة علينا من بلاويها و سواياها ..
    ام خالد طالعت عذبة بغيظ ..
    خالد : خلاص اميه انا ما بنقي الا وحدة على مزاجي ..
    طالعتهم ام خالد بنظرة احتقــار ..
    وشلت عصاها ومشت بانكسار : آخر زمن .. ايام اول ما كنا نروم نطالع ويوه امهاتنا ونراددهم .. والحين يسكتوننا وفوق ها يخالفون شورنا ويراددونا .. ( بقهر ) حسبي الله ونعم الوكيل ..
    وظهرت من حجرة خالد ..
    خالد يدز عذبة : نشي اعتذري لها ..
    عذبة : اووه يا خالد .. انا ما قلت شي غلط .. بس روضة صدق ما تصلح لك .. روضة متفتحة وااايد .. كل شي free عندها .. عادي عندها تظهر شعرها جدام الرياييل .. كل شي حلال عندها ..
    خالد : بس مهما كان .. وبغض النظر اذا انا خذتها او لا .. بتم هاي بنت خالتج ..
    عذبة بانفعال : يا سلام ؟ تباني اجوف حياتك تتدمر جدامي واسكت ؟
    خالد : وشحقه مغيضة من الأساس ؟؟ اصلاً انا روضة شالنها من بالي .. بس شو نسوي .. امي ولازم نسايرها ..
    عذبة : لا والله ؟؟ كيف بتسايرها بعد ؟
    خالد : طبعاً ما بقولها موافق اتزوجها . .بس من بحس ان البنت اللي اباها موجودة بخبرها وبترضخ لي ..
    عذبة : هيه جيه طمنتني ..
    خالد : تعالي صح .. انتي عاطيه رقمي الثاني حق روضة ؟
    عذبة باستغراب : لا .. ( تذكرت ) هيه امسات اسمو خذته عني .. اشحقه ؟
    خالد : فشلتني والله .. انا هالموبايل عطيته ربيعي .. قالي ان في مسج حب وصل لي منها .. ولا كاتبه اسمها بعد .. تخيلي ردة فعلي جدامه !! ..
    عذبة شهقت : كله من اسمو الغبية .. انا بخبرها تهدد المستخفة ..
    خالد : هههههههه ايه بلاج كارهتنها جيه ..
    عذبة : خلها تولي عنك .. (تطالعه بتمعن) تعال انته حاط ف بالك وحدة تباها ؟
    خالد ارتبك : ها .. لا ..
    عذبة : خويييلد .. هالسوالف ما تطري علي انا .. انت طول عمرك ما تداني طاري الزواج .. ويوم نطريه جنه طرينا ابليس .. شو استوى بك فجأة ؟ جيه مرررة حبيته ؟
    خالد يتهرب : ما حبيته .. بس مهما كان .. ما في واحد ما يتمنى يكون عنده عيال يشلون اسمه ..
    عذبة بشك : ولو اني مب مصدقتنك يالخراط ..
    خالد دزها : انا خراط ؟
    عذبة بتحدي : هييييه ..
    خالد : اقول ماااالت عليج عاطنج ويه انا .. ذلفي برقد .. ها بعد عروس وسهرانة .. انا حرمتي لو تتم لين الساعة 10 ما بخليها ..
    عذبة : هاااااا جفت ؟؟ بعد رديت وطريت هالسالفة ..
    خالد : هههههههههههههه ذلفي احسن ..
    عذبة : مب مشكلة .. اللي في الجدر يطلعه الملاس يا حلو ..
    .
    .
    اليوم الثاني ..
    سار خالد عند منوة ..
    كان حاس انه لازم يبشرها انها مب اخته ..
    منوة بدون اهتمام : والله ؟؟ زيين ..
    خالد : منو شبلاج ارمسج من الصبح تكلميني بدون نفس ؟؟
    منوة نشت بقهر وفرت عليه الموبايل وسارت ..
    على طول كانت الشاشه ع الـ Inbox في مجلد الرسايل ..
    .
    .
    صدقني من عرفتك وانت لي كل المشاعر..
    ياما في حبك حبيبي افتخر دايم وأكابر..
    وين ألاقي مثل قلبك في زمن قاسي وغادر..
    مثل طبعك يا حياتي صعب في الدنيا ونادر..
    انت في عمري حكايه وانت لي اجمل مشاعر..
    (روضة)
    .
    .
    عليكـ .. وفيكـ .. كل الحلى ذاب..
    يامنتهى حلم الغلا والمحبة..
    عجزت اعرف بناظري سر الاعجاب..
    يامن عطاه احلى حلا الناس ربه..
    ثقل وعقل .. واسلوب ساحر وجذاب..
    أنا اشهد ان لي حظ في حبه..
    (روضة)
    .
    .
    تم يطالع المسجــات ..
    مسج ورا مسـج ..
    وكلها بأسامي روضـة ..
    حسها كلها تافهـة ..
    الا هالمســـج ..
    .
    .
    خالد أنا أدري انك تحبني بس تتغلى ..
    انا عندي استعداد أظهر وياك واسافر معاك ..
    لو تباني اكون زوجتك بالسر عادي عندي ..
    تدري ليش ؟؟ لاني احبك والكل يحسدنـي ..
    (روضة)
    .
    .
    هز راسـه بحيرة ..
    هاي شو الحل وياها ؟؟!!
    خالد يزاقر : منوة تعالي ..
    منوة يت صوبـه ويلست بعيد ..
    خالد : منوة انتي لا تتصورين اني ممن اتزوج ولا أحب اروضة .. روضة هاي فـ حياتي ولا شي .. ولا شي .. ومن بعد هالمسج كرهتها صدق ..
    منوة بحزن : خالد انا ما اطلب منك تثبت لي شي .. انته حر في علاقاتك ..
    خالد بغيظ : لا مب حر .. يا منوة لو انا كنت اجذب عليج جان ما جفتيني سويت كل ها .. انا احبج يا منوة ..
    منوة تصيح : خالد الله يخليك لا تعذبني .. انا هندية .. تعرف شو معناة هالشي ؟
    خالد بتحدي : هيه اعرف .. اعرف عدل بعد ..
    منوة صاحت بقوة : يعني ع الهامـش .. ع الحضيض .. (تنزل راسها بانهيار) انا ولا شي .. ولا شي !!..
    خالد بحزن : منوة تفاءلي بالخبر ..
    منوة : كيف اتفاءل وانا حتى ما عندي أي دليل يثبت ان هلي موجودين ؟
    خالد : وانتي ليش دوم متشائمة ؟ ليش ؟؟
    منوة بانهيار : لاني عادي اكون بنت شوارع .. لقيـطة .. أي شي فهالدنيا ..
    ويلسـت منوة تشهق من كثر الصياح ..
    خالد بهدوء : مـنوة انتي اسمعيني ..
    قطـع عليه رنة التلفون .. برقم غريب ..
    خالد : الو ..
    ...... : مرحبا خالد ؟ وياك بو فايز ..
    خالد بصدمة : بو فايز ؟؟ ( منوة رفعت راسها ) ..
    بو فايز : عندي لك خبر يسوى ملايين ..
    خالد : بهالسرعة ؟؟ شوو ؟
    بو فايز : تخيل يعقوب ياني بارحة .. وعطاني مستندات تخص منوة عسب احرقها .. عن حياتها واسم عايلتها ..
    خالد بصــدمة : معقــولة ؟؟
    بو فايز : كيفك مب مصدق لا اتي .. انا ناوي اعقهم ..
    خالد : لالالالا .. الحين ياينك .. اصبر علي ..
    /
    \
    /
    \
    نهاية الجزء الحادي عشر ...





    تفداك عيني ومالي أمي وأبويا وعيالي وأي شي ثمينِ وغالي يا رسول الله ,,
    طيفك يداعب خيالي مزيون سيد الرجال قدرك رفيع وعالي ونفديك والله ..

  8. #48
    :: عضوية VIP ::
    الصورة الرمزية شرطي زماني
    الحالة : شرطي زماني غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 80402
    تاريخ التسجيل : 28-05-11
    الدولة : الشــــارجة دآاري ومربآاي
    الوظيفة : طالــب بالثانويـــة
    الجنـس : ذكـر
    المشاركات : 433
    التقييم : 111
    Array
    MY SMS:

    صـلِّ عـلى الحبيـب قلبـك يطيـب

    افتراضي رد: روآية لأنني خادمة ..



    الجزء الثاني عشر // الفصل الأول

    بو فايز : تخيل يعقوب ياني بارحة .. وعطاني مستندات تخص منوة عسب احرقها .. عن حياتها واسم عايلتها ..
    خالد بصــدمة : معقــولة ؟؟
    بو فايز : كيفك مب مصدق لا اتي .. انا ناوي اعقهم ..
    خالد : لالالالا .. الحين ياينك .. اصبر علي ..
    بو فايز : بسرعة لاني مستعيل وعادي احرقهم فـ أي وقت ..
    خالد : اوكي اوكي ..
    بو فايز : وشرات ما قلتلك .. من سبـق لبـق !
    خالد باستغراب : من سبـق لبق ؟ شو السالفة ( سكر الخط ف ويهه ) الو .. الووو .. طاعوا .. (يطالع منوة) سكــروا ..
    منوة بقلق و صياحها خف : جيه شو السالفة ؟
    خالد وهو يحاول يستوعب الموضوع : الا قولي سوالف مب سالفة وحدة !
    منوة : خـــالد !! بليز لا تخوفني ؟
    خالد يطالع منوة بتمعن : تدرين ان بو فايز اتصل بي وخبرني ان عنده اوراق تخصج وتخص ماضيج ؟
    منوة بصدمة : شو تقصـد ؟!
    خالد : اقصـد ان بنسبة 90% تحصلين هلج بعد كل هالسنين ..
    منوة وهي مصدومة اكثر : وتتوقع بيرضون فيه من بعد هالسنين كلها ؟
    خالد بألم : منوة انتي بنتهم .. معقولة ما بيرضون ؟!
    منوة وردت الدموع فـ عينها : بس انا ما اباهم ..
    خالد تفاجأ : شووه ؟ يعني شو ما تبينهم ؟
    منوة وصوتها بدى يعلى : يعني ما أبااااهم .. ما أبا اعرف منو هم .. تفهم ؟!!
    خالد غيظ : ما ظني ان هذا تصرف وحدة عاقلة . انزين ؟؟
    منوة تصيح بقوة : عيل تباني اسير لهم واقول لهم انتوا هلي تعالوا خذوني ؟!
    خالد غيظ زيادة : لا خلج عيل عالة ع المجتمع .. ولا ردي خدامة احسن فـ بيوت الاوادم ..
    منوة انهارت : شو قصدك يعني ؟؟ تعايرني مثلاً ؟؟ ( بقهر ) ما لومك يا ولد الحسب والنسب ..
    خالد ما عرف بشـو يرد عليـها ..
    حسها مغيظة من الخـاطر..
    دشـت الحجرة وشوي الا وهي ظاهرة بعباتها وشيلتها وشالة شنطتها ..
    طالعته باحتقار : خلاص ما عاد لي مكان بين ناس يعايروني ..
    ما انتظرته يقول لهـا شي ..
    لان ما عاد له أهميــة ..
    خالد شكلـه راح ينتهي شـرات سيف ..
    مثـل ما دخـل قلبها بسرعـة ..
    ظهر بســرعة !!
    .
    .
    من بـعد ما ظهـرت من الفندق ..
    ما عرفت وين تسير ..
    بس كان هدفها الوحيد انها تلقى مكان يضمـها ويداوي جراحها ..
    ركبـت التـاكسي .. وخـالد كان وراه ..
    وصلها راعي التاكسي لمكان شبه مهجور ..
    في عمارة سكنية متهالكة بعض الشيء ..
    كانت هالعمارة عبارة عن شقق سكنية مفروشة رخيصـة للإيجار ..
    فانوس ( الناطور) : خلاص يا بنتي مش مشكلة .. اديني 500 درهم في الشهر ..
    منوة تنهدت : دخيلك راعني .. انا على قد حالي ..
    فانوس : الاه ؟ دانتي عاوزة شقة كاملة وبتتشرطي كمـان ؟
    منوة بألم : خلاص مابا شقة كاملة .. عطني ولو غرفة بس ..
    فانوس : مش مشكلة .. حديكي غرفة وحدة بـ 150 في الشهر .. بس دي الغرفة صغيرة اوي .. وكمان هيه موجودة بجنب عيلة كبيرة ..
    منوة بخوف : لالالا .. شو تباني اعيش بين ناس ما اعرفهم يعني ؟
    فانوس : يا بنتي مللتيني .. طب ازا مش عايزة اتوكلي على الله ..
    منوة بضعف حيلـة : خلاص امري للـه ..
    .
    .
    خـالد تم يلـوم نفسه طول الدرب وهو يلحق التاكسي ع الكلام اللي قاله ..
    هو دوم يوم يغيظ ما يحاسب ع رمسته ..
    بس منوة صدق كانت ترفع الضغط والسكر ..
    بعد ما اندل مكانها .. مشى بهدوء من غير ما تحس به ..
    وما كان هامنه يعرف هي فـ أي غرفة ساكنة ..
    كثر ما كان هامنه يكتشف .. منو هم هـل منوة !!
    .
    .
    فـ بيـت بو فايز .
    بو فايز باستغراب : انا اتصلت بك ؟ متى ؟
    خالد بتوتر : بو فايز دخيلك لا تحرق اعصابي ..
    بو فايز : ياخي بشو تباني احلف لك ان ما عندي رقمك ؟؟
    خالد يفكر : هيه صح .. انا يوم قلت لك عطني رقمك ما طعت .. ولا انا عطيتك رقمي ..
    بو فايز : جفت ؟؟
    خالد بحيرة : عيل منو ؟
    بو فايز : وانا شدراني ؟؟
    شوي .. الا وتلفون خالد يرن ..
    خالد لاحظ رقم غريب ثاني : الـو ..
    الريال : هههههههه شرات ما توقعت .. وصلــت يعني لبيـت بوفايز ها ؟
    خالد بصدمة : منو انته ؟
    الريال : عمك وتاج راسك ههههه .. خبرني .. بعدك مصر تعرف منو منوة ؟
    خالد بقهر : وانته اشحقه تتلاعب باعصابي ؟
    الريال : الا قول انته اشحقه راز ويهك فـ سالفة منووه الخايسة ؟
    خالد غيظ : الخايس هو انته يا عديم الأخلاق ..
    الريال : والله حالة .. يهالو ولسانهم اطول عنهم ..
    خالد : لو انته ريال جان واجهتني .. يا الجبان ..
    الريال : هه .. انا مب جبان .. والدليل اني يالس ارمسك وانا مجابلنك ..
    صد خالد على بوفايز بصدمة ..
    بس ما كـان يرمس بالتلفون !
    الريـال : فج الدريشـة وبتجوفني ..
    ركض خالد صوب الدريشة ..
    وجاف واحد عند كابينه التلفون العمومي يأشر له وكأنه يقوله ( باي باي )
    خالد غيظ : يا حقيييييير ..
    الريال : هههههههههههههه
    وسكر الخط فـ ويهه ..
    ظهر خالد من بيت بو فايز وعلى طول ركض صوب الكابينة ..
    بس شرات ما توقــع ..
    محـــد !
    رن تلفونه مرة ثانية ..
    اتلفت خالد حوله يدور كابينه ثانية ..
    خالد بغيظ : يا حقيــــــــر !
    الريال : هالمرة انا في الكابينة اللي ورا بيته هههههههه ..
    ورد خالد يركض لورا بيت بو فايز ..
    ونفس الشـي ما حصلـه ..
    وتواصلـت الاتصالات اللي يننت خـالد !
    .
    .
    اما بالنسـبة لمـنوة ..
    اللي الأقدار صبتها انها تعيش في جناح عايلة كاملة غرفهم مفتوحة على بعض ..
    وهي من بينـهم .. مجرد متطفلة !
    اللي فاجـأها انهم مواطنين .. بس شو اللي سكنهم هنيه ؟!!
    شو اللي حدهم يودرون البيوت الزينة وايون هني ؟؟
    دخلت حجرتها ونست تقفل البـاب ..
    وبالغلط شيلتها طاحت وهي ترتب شنطتها ..
    دخـل شاب طول وعرض فجأة بدون ما يدق الباب ..
    الولـد يطالعها بتمعن : مرحبـا .. حيا الله من يانا .. وياج عبيد ..
    منوة لبست شيلتها بسرعة وبخوف : شو تبا ياي هني ؟
    عبيد : افا عليج ترانا جيران الحين ..
    منوة : هذا ما يعني انك تدخل الحجرة بليا احم ولا دستور ..
    عبيد : ههههههه .. سوري ..
    منوة بغيظ : وقـح ..
    عبيد : ههههه مقبولة منج يا وقحـة ..
    منوة غيظت زيادة : وقحة يوم فكرت أكلمك يا غبي .. اذلف عن ويهي لا بارك الله فيك ..
    عبيد رفع حاجب واحد : على فكرة تراني شرطي .. كلامج هذا يوديج فـ ستين داااهية ..
    منوة تنهدت وحاولت تاخذه باللين : انزين شو تبا ؟
    عبيـد : ممم ندردش بس .. انا شرطي وانتي شو ؟؟
    منوة عقدت حواجبها : انا ما اشتغل !
    عبيد : وعندج جنسية ..
    منوة ارتبكت : اكيد .. ليش هالسؤال ؟
    عبيد : لاني انا بس حامل الجواز .. واتريى الجنسية .. عيل دام عندج جنسية شو يابج هنيه ؟
    منوة ارتبكت بوضوح : نـعم ؟!

    /
    \
    /
    \
    يتبع //





    تفداك عيني ومالي أمي وأبويا وعيالي وأي شي ثمينِ وغالي يا رسول الله ,,
    طيفك يداعب خيالي مزيون سيد الرجال قدرك رفيع وعالي ونفديك والله ..

  9. #49
    عضو مجتهد
    الصورة الرمزية ليمونه المزيونه
    الحالة : ليمونه المزيونه غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 145453
    تاريخ التسجيل : 20-01-16
    الدولة : united Arab Emirates👤🌐
    الوظيفة : sts student💙👣
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 158
    التقييم : 28
    Array
    MY SMS:

    *(do all what is true, And turn your back all criticism absurd)*

    افتراضي رد: روآية لأنني خادمة ..


    ه الروايه بصراحهه مررررااااا وااااااااو قريته قبل سنتين والنهاية بعد حلوه معنها مادخلت مزاجي بس استمرررررووواا تراها عجيبه @_@





    التعديل الأخير تم بواسطة ليمونه المزيونه ; 16-08-26 الساعة 11:09 PM

    (إن توزيع البسمات المشرقة لفقراء الأخلاق صدقة جارية فيعالم القيم).


  10. #50
    عضو مجتهد
    الصورة الرمزية ليمونه المزيونه
    الحالة : ليمونه المزيونه غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 145453
    تاريخ التسجيل : 20-01-16
    الدولة : united Arab Emirates👤🌐
    الوظيفة : sts student💙👣
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 158
    التقييم : 28
    Array
    MY SMS:

    *(do all what is true, And turn your back all criticism absurd)*

    افتراضي رد: روآية لأنني خادمة ..


    قريتها**






    (إن توزيع البسمات المشرقة لفقراء الأخلاق صدقة جارية فيعالم القيم).


صفحة 5 من 7 الأولىالأولى 1234567 الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. رواية لأنني خادمة
    بواسطة أميرة راك في المنتدى قصص الطويلة , الروايات
    مشاركات: 65
    آخر مشاركة: 15-12-17, 04:03 PM
  2. روآية •{ ملكة وآفي }•
    بواسطة النرجس الابيض في المنتدى قصص الحب و الرومانسية و الغرام و العشاق
    مشاركات: 97
    آخر مشاركة: 15-10-29, 01:41 PM
  3. روآية : عشان الحب أذل نفسي
    بواسطة النرجس الابيض في المنتدى قصص الحب و الرومانسية و الغرام و العشاق
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 14-11-29, 10:09 AM
  4. لأنني أهتم بصحتك
    بواسطة الشبح في المنتدى المنتدى العام General Forum
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 09-07-15, 09:26 PM
  5. اهداء لموني
    بواسطة القلب داعيلك M في المنتدى منتدى الجرافيكس و الديزاين و التصميم graphics,design Forum
    مشاركات: 10
    آخر مشاركة: 09-02-09, 07:06 PM

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •