تنبيه :: عزيزي اذا واجهتك مشكلة في تصفح الموقع , فاننا ننصحك بترقيه متصفحك الى احدث اصدار أو استخدام متصفح فايرفوكس المجاني .. بالضغط هنا .. ثم اضغط على مستطيل الاخضر (تنزيل مجاني) .
 
 
صفحة 7 من 7 الأولىالأولى ... 234567
النتائج 61 إلى 66 من 66
  1. #61
    :: عضوية VIP ::
    الصورة الرمزية شرطي زماني
    الحالة : شرطي زماني غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 80402
    تاريخ التسجيل : 28-05-11
    الدولة : الشــــارجة دآاري ومربآاي
    الوظيفة : طالــب بالثانويـــة
    الجنـس : ذكـر
    المشاركات : 433
    التقييم : 111
    Array
    MY SMS:

    صـلِّ عـلى الحبيـب قلبـك يطيـب

    افتراضي رد: روآية لأنني خادمة ..


    الجزء السابع عشر // الفصل الثاني

    عذبة : اميه شو رايج ؟ شبلاج صاخه ؟؟
    ام خالد : لو تنطبق السمـا ع الأرض .. ما طبيت بيت هاللي يسمونها ( باستهزاء ) منـوة ..
    خالد بصدمة : شو يعني ما تطبينه ؟؟ اميييييه تبيني أستخف ؟
    عذبة بقلق : شحقه انزين ؟؟
    ام خالد ضحكت بكوميدية : صادوه .. ( هب هينة العيوز ) ههههههه ..
    خالد بإجرام : وانا قلبي وقف اتحسبج ترمسين جد يا امايه .. الله يهديج بس ..
    عذبة : ههههههههههههه والله حركات اميه .. انزين متى نسير الهـم ؟
    ام خالد : والله مادري .. بس صبروا شويه .. خله احمد ياخذ ع روضـة بالاول ..
    وشوي ويطب عليـهم أحمد ..
    كان كاشخ ومتوجه لـ باب الصالة وهو يرمس ع الموبايل
    ام خالد : طالع اميه ؟
    احمد : لحظة حياتي ( ينزل السماعة ) ها اميه بغيتي شي ؟
    ام خالد : اقولك بتظهر ؟
    احمد : هيه اميه تبين شي ؟
    ام خالد : لا سلامتك .. تحمل ع الدرب ..
    احمد : ان شا الله (رد ركب السماعة) حبيبتي الماركة اللي تبينها من غوتشي ولا ديور ؟؟ انزين بكم ؟؟ اوف اوف وااايد .. انزين خلاص ولا يهمج .. ولا يهمج انتي .. بشتريها وبيي عندج ..
    وكمل رمسته وهو ظاهر من البيت ..
    خالد كان متصنم بغباء وهو يحاول يستوعب شو السالفة ..
    عذبة بغيظ : حشى بارحة مالجين .. مسرع بدت الطلبات !!
    خالد بقهر : اميه خلاص تعودوا على بعض .. يلا نخطب ..
    عذبة : مسرعهم والله ..
    ام خالد : ويييه بلاكم انتوا .. قولوا ماشا الله .. الله يهنيهم يا رب ..
    عذبة : وعقبال ما اييج احمد يبا فلوس حق هداياها .. اونها عاد استوت راعية ماركات ..
    خالد : ايه بلاج .. هاي مرت اخوج ..
    عذبة : اتخسي الا هي .. اصبر جان مـا .. ( خالد طالعها بنظرة عسب تسكت ) جان ما حبيتها !! ..
    خالد : هههههههه .. يلا اميه وعذبو . شدوا الهمة .. دوركم الحينه اخطبوها ..
    عذبة : امييييه بنتصل بيتهم انزين ؟؟ وبنقول لهم ان نحن يايينهم الحين ..
    ام خالد : طاعوا هاي .. هب جنه لازم يكون عليهم ولي ولا شي ؟؟
    خالد : لا والله ؟؟ الا يعني تدورون لي العلة ؟
    ام خالد : لا من صدقي انا يا خالد .. الحين يوم ابوك بيسير يرمس بيرمّس منو ؟
    خالد يفكـر : ما عرف ..
    عذبة : عاد مب لهالدرجة هم يتامى .. منوة رمستني عن خال امهـا ..
    خالد : هيه صح .. حمدان خال امهـا ايي لهم بين فترة وفترة ..
    عذبة : وانته شدراك هـا ؟؟
    خالد زاغ : سألت بعد شووو ؟؟
    ام خالد : ما خلى شي فيها الا وسال عنهـا .. حشى !! ..
    عذبة : هاي منوة بنت محمد ..
    خالد لا إرادياً : فديتها والله ..
    ام خالد : انطب يا مضيع المذهب .. قليل ادب !
    عفس خالد ويهه .. وعذبة تمت تضحك عليه ..
    .
    .
    مر اسبـوع كـامل .. وخالد يومياً يحن عليهم ..
    عذبة من صوبها بردت وما تمت تآزر خالد ..
    .
    .
    بعد فترة من الوقـت ..
    خالد بغيظ : وانا شحقه ما خطبتي لي لين الحين ؟
    ام خالد : اتخبرك انته .. هب جنك حاشرنا .. استهدي بالله واتريى ..
    خالد : لا واللـه ؟؟ احمد على طوول من بغى ركضتوا وخطبتوله .. وانا ولد البطة السودة يعني مالي رب ؟؟ محد عاطني ويه ؟؟
    ام خالد : لا حوووول .. اصبر لين عرس احمد .. والله كـريم ..
    خالد غيظ : بـعد اصبر ؟؟ بـــعد ؟؟ اميـه عرسـه بعييييييد ..
    ام خـالد : لانه نحنه مرتبشين بعرسه وما فينا ع الحشرة ..
    خالد بقهر : انا حشرة هـا ؟؟
    ام خالد : يا ربي عليك يا خالد .. اذيتني تراك ..
    خالد : خلاص انزين زوجيني وبهدج فـ حالج ..
    ام خالد : تراني قلتلك خذ روضة وما طعت .. دواك تم عزوبي الحين ..
    خالد : طاعوا (غيظ من الخاطر) الحين انتي تبين تفهميني ان العرس ما تكون فيه فرحة الا اذا كانت العروس روضة ؟؟
    ام خالد : لعوزتني تراك انته .. اذلف عن ويهي ..
    خالد يصارخ بقوة : جيه انا مب ولدج ؟؟
    ام خالد زاغت منه : هيه ولدي بس أحمـد ..
    خالد قطع رمسة امه يوم فر الفـازا اللي حذاه بقوة وبغيييظ كبير : تبيني اعيد مسلسل احمد يعني ها ؟؟ ما عليه يا اميه .. لا تلوموني ان سويت شي ما يرضيكم بعد هاليوم ..
    وظهر خالد بـكندورة البيت .. وعلى طول ركب سيارته ..
    وما حلى الغيظ عنده الا يوم شخط بويل قوي على الانترلوك اللي فـ الحوش !! ..
    ام خـالد من صدمتها باللي استوى : عذبة .. عذبة لحقي علي .. عذبووووه ..
    يت عذبة وهي تراااكض .. وانصدمت بالزجاج المكسر : ويه ويه وييييه .. شو استوى ؟؟
    أم خالد بخوف : قلت لـ خالد بنسير نخطب لك عقب عرس احمد .. غيظ من الخاطر وكسر الفازا وظهر ..
    عذبة : حرام عليج يا اميه .. شحقه قلتيله جيه ؟
    ام خالد : اووه وانا شدراني انه بيغيظ جيه ؟؟
    عذبة : اميه مب ملاحظة ان معاملتج له تغيرت وايد بعد ملجة احمد ؟؟
    ام خالد بتأنيب ضمير : بدال ما تلوميني سيري دوري عليييه .. اخاف يسوي شي بعمره ..
    عذبة : يا ويلي عليك يا خالد .. دوم الا مغربلينك وما نشكر لك مـول !!..
    حاولت عذبة تتصل به كم مرة .. بس ما كان يرد ..
    و أثناء اتصالاتها . اتصلت بهـا منوة ..
    .
    .
    عذبة : هلا منوة ..
    منوة : هلا والله .. وييينج يالقاطعة .. حشى مول ما فيج خير تعالي واسإلي .. فجأة تختفين ؟؟
    عذبة ظهرت من الصالة عسب تاخذ راحتها بعيد عن امها : اتغلى خخخ .. تدرين بعد عرس احمد ربشنا شويه ..
    منوة : الله يهنيه يا رب ..
    عذبة : ويهنيج وياه بعد ..
    منوة استانست ع هالطاري : يلا عاد عن الحركات .. فهمتج تراني ..
    عذبة : اونج عاد ..
    منوة : فديتني والله خخخخ ..
    عذبة : هيه والله .. مخبلة نااااس ..
    منوة بحيا : عن الحركات عذبو ..
    عذبة : ومن زود خبالهم كسروا الفازا وظهروا مغيظين من البيت .. هههههه ..
    منوة بصدمة : حلفي انتي ؟؟
    عذبة : والله ..
    منوة بخوف : ليش انزين ؟؟
    عذبة : اميه قالتله اصبر بنخطب لك عقب عرس احمد جان يغيظ ..
    منوة قلبها يدق : وما اتصلتيله ؟
    عذبة : عيزت من كثر ما اتصل .. ما يرد .. !! ..
    منوة برعب : جربي تتصلين من كمن تلفون ..
    عذبة : هي والله صدقج .. يبالي اجرب ..
    منوة : انزين عيل عذوبة .. سيري اتصليبه .. وطمنينا ع المستجدات ..
    عذبة : ان شـا الله ..
    منوة : يلا مع السلامة
    عذبة : مع السلامة ..
    .
    .
    زخت منوة موبايلها وحاولت تتصل ..
    بس بعد ما كـان يرد .. !
    يا فـ بالها انها تطرش له مسج عسب يعرفها ..
    ( خالد انا منوة بليز رد علي )
    بس حسته جاف .. فحبت تخليه بروح دعابة اكثر ..
    ( صوفي تسلم عليك وتقولك اتصل الحين ههههه )
    هم كانوا كمن دقيقة ..
    الا وخـالد .. يتصل على طـــول ..
    قفلت الباب على عمرهـا عسب امها ما تدش ..
    ويلست ع الكرسـي الهزاز ..
    منوة بشوق : الو خالد ؟؟
    خالد بلهفـة : منـــــوتي !! ..
    منوة بفرحة : اشحالك خالد ؟
    خالد : بخير دامج بخير يالغالية .. انتي شحالج ؟
    منوة : والله الحمدلله زينه ..
    خالد بصوت متفائل : والله زين ذكرتينا .. وأخيييراً ؟؟
    منوة : مادري .. طرت ع بالي صوفي جان اتذكرك ههههههه ..
    خالد : ههههههه .. يالله يا منوة لو تدرين كيف كنت محتاج هالاتصال ؟
    منوة بحزن : ليــش ؟؟
    خالد : كنت متضايج من الخاطر .. والحين ارتحــت ..
    ( لحــظات صمـت )
    منوة : خـالد انته وييين ؟؟
    خالد : احوط فـ الشارع ..
    منوة : انزين طلبتك ..
    خالد : آمري ..
    منوة : رد البيت الحين ؟؟
    خالد : تامرين أمر .. ها .. لفيت ع طريج بيتنا ..
    منوة بغباء : تسلم والله .. تعال ..
    خالد : وين ايي ؟؟
    منوة : هههههه اقصد اتخبرك ..
    خالد : آمري ..
    منوة : استوى لي كذا مرة اني ييت بيتكم .. بس ما انتبهت لوجود كوماري ولا زوبا ولا روز .. جيه وينهم ؟
    خالد : خبرج عتيييج .. بعد سيرتج انتي .. شجعتيهن ع الشردة .. روز وكوماري شردن من البيت .. وكنسلنا اقامتهن والحين معمم عليهن .. وحصلنا كوماري بس روز مختفية .. وزوبا خلى البيت عليها سارت صاحت عند اميه عسب تردها بلادها .. عقبها بأسبوع يبنا 4 بشاكير يداد ..




    منوة : وحليييلهن .. كله من روز راس الفتنه ..
    خالد : هههههههه ترى روز اللي وصلت لي دفترج .. وكشفت حقيقتج ..
    منوة بصدمة : احلف ؟؟
    خالد : هههه والله ..
    منوة : عيل خلاص فديتها ..
    خالد تخبل : ههههههههههههههه ..
    منوة : انزين عيل مستر خالد .. انا بخليك الحين ..
    خالد : ليييش ؟؟
    منوة : بس جيـه .. خخخ .. يلا مع السلامة ..
    خالد : الله يحفظج ان شا الله ..
    .
    .
    رد خالد البيت واعتذر لامه ..
    وامه شكلها ما اتيي الا بالعين الحمرا ..
    حزتها بس وعدته انها تسير تخطب له باليوم الثاني ..
    وفعلاً .. استوى اللي تمناه خـال وساروا يخطبون ..
    الريال كان حمدان خال ام منوة .. ريال وقور وله هيبة .. وبو خالد ارتاح له ..
    منها جاف خـالد منوة ..
    ومنها تحددت الملجة بعد اسبوع .. سكيتي بلا دق ولا خرابيط ..
    .
    .
    على طريـج المحكمة ..
    تـوجه خالد وابوه عسب يلحقون ويملجون بخالد ويفتكون من صدعته ..
    الا ورقم غريب ايي خـالد ..
    خالد : الو ؟؟
    الريال : اذا شفتك صوب المحكمة بتجوف الويل منـي ..
    خالد غيظ : منو انتــه ؟؟
    سكر الريال فـ ويهه ..
    وخـالد ارتبك ..
    بو خالد : منو اللي متصل ؟
    خالد : ها .. لا محد واحد شكله مغلط ..
    وكملوا دربهم .. الين ما خالد نسى سالفة راعي الرقم موووليه ..
    .
    .
    وصلوا للمحكمة ..
    وفـ دربهم للبوابـة ..
    مر حذاهم ريال متلثم ..
    ما ايون الا والريال يغرز سجينه ( سكين ) ع قلب خـالد .. !!
    وركض الريال على طول وركب سيارة بدون رقم وشـرد ..!
    بوخالد ما عرف شو يسوي حزتها الا انه يصارخ بقوة ..
    لين ما يوا السكيوريتي وطلبوا لـه الإسعاف ..
    .
    .
    القهـر اكثر ان منوة وصلها الخبر وهي توها بتركب سيارتهم ..
    ركضت لحجرتهـا بقهـر ..
    ودموعها تغلب عيونها الحزينة ..
    وكتبت فـ دفترهـا .
    " لن أتـزوج خـالد .. لأننـي خادمة ! "

    /
    \
    /
    \
    نهاية الجزء السابع عشر ...







    تفداك عيني ومالي أمي وأبويا وعيالي وأي شي ثمينِ وغالي يا رسول الله ,,
    طيفك يداعب خيالي مزيون سيد الرجال قدرك رفيع وعالي ونفديك والله ..

  2. #62
    :: عضوية VIP ::
    الصورة الرمزية شرطي زماني
    الحالة : شرطي زماني غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 80402
    تاريخ التسجيل : 28-05-11
    الدولة : الشــــارجة دآاري ومربآاي
    الوظيفة : طالــب بالثانويـــة
    الجنـس : ذكـر
    المشاركات : 433
    التقييم : 111
    Array
    MY SMS:

    صـلِّ عـلى الحبيـب قلبـك يطيـب

    افتراضي رد: روآية لأنني خادمة ..


    الجـزء الثــامن عشر والأخــييييييييير من رواية

    لأنني خادمة

    تحـياتي ,,





    تفداك عيني ومالي أمي وأبويا وعيالي وأي شي ثمينِ وغالي يا رسول الله ,,
    طيفك يداعب خيالي مزيون سيد الرجال قدرك رفيع وعالي ونفديك والله ..

  3. #63
    :: عضوية VIP ::
    الصورة الرمزية شرطي زماني
    الحالة : شرطي زماني غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 80402
    تاريخ التسجيل : 28-05-11
    الدولة : الشــــارجة دآاري ومربآاي
    الوظيفة : طالــب بالثانويـــة
    الجنـس : ذكـر
    المشاركات : 433
    التقييم : 111
    Array
    MY SMS:

    صـلِّ عـلى الحبيـب قلبـك يطيـب

    افتراضي رد: روآية لأنني خادمة ..



    الجزء الثامن عشر ( الأخير ) // بدمـج الفصليـن الأول & الثـاني

    " لن أتـزوج خـالد .. لأننـي خادمة ! "
    .
    .
    كلمة رددتهـا منـوة فـ حجرتها بحزن غريب ..
    بينما هالحزن كان شبيه جداً بحزن هل خالد في المستشفى ..
    كان مخيم جو الحزن والكآبة ع المستشـفى ..
    .
    .
    ام خالد تصيح بقهر : حسبي الله على ابليس ( بكره ) كله من نحاسة هاي الـ منوة .. كله منها ..
    بو خالد : لا حول ولا قوة الا بالله .. استهدي بالله يا مرة ..
    ام خالد تصيح بقوة : لا اله الا الله .. محمد رسول الله .. بس ولدي بين الحيا والموت (بقهر) حسبي الله عليها ان صاب خـالد شي .. والله لخليها تندم ..
    عذبة وهي تمسح دموعها : اميه حراام عليج الحين البنية شو يخصها ؟؟
    اسما : مسكينة تلقونها الحين تندب حظها ع اللي استوى .
    .
    .
    مـع مـرور الوقـت ..
    ين خوات ام خالد عسب يآزرنهـا فـ محنتها ..
    وانقسموا لحزبين ..
    الحريم فـ الانتظار ..
    والرياييل صوب غرفة العمليات ..
    روضة : حشى هب نحاسة عليـها .. مرة وحدة انطعن الريال ؟
    عذبة بغيظ : البنية ما يخصها انزين ؟
    روضة : هي مررة صدقتج الحينه .. جان مب هي اللي دبرت كل شي ..!
    نشت اسمـا بغيظ وصفعتها ..
    والكل تم يطالع اسما باندهاش ..
    اسما اللي القوة لأول مرة تحتل جزء منها : بدال الحش و ظن السوء ادعيله بدعوة صادقة .. ولو اني ماظن ان دعاويج مستجابة .. ومنوة ان طريتيها ع لسانج مرة ثانية بتندمين فااااهمة ؟!!
    روضة حزتها صخت .. وكانت تبا تسير .. الا ان امها يلستها بالغصب عسب ها واجبها كـ مرت اخو الهم ..
    .
    .
    مع مرور الوقت ..
    عذبة تهمس لأسما : شبلاج اسمو شحقه صفعتيها ؟
    اسما بقهر : ما عرف حزتها قهرتني .. ما يحق لها ترمس عن منوة جييه ..
    عذبة : عاد قلنا .. بس شو نسوي هاي لسـان بكبرها ..
    اسما تصيح بقوة : منوة من ريحة خالد وما يحق لها تسبها ..
    ما رامت عذبة تيود عمرها وهلـــكت من الصيـــاح !! ...
    .
    .
    أمـا الوضـع عند منوة ..
    فكان من سيء إلى أسوأ ..
    وهي تندب حظها العاثر اللي بلشت خالد فيـه ..
    ام منوة : اموت واعرف منو هاللي دبر هالجريمة الحقيرة !
    منوة بألم : انا حاسة انه شخص يعرفنا .. وبغى ينتقم منا فـ خالد ..
    ام منوة : فارس وانسجن .. ما تدرين شو الدافع .. بس والله بودي أسير لأم خالد .. بس عارفة انها ما بترحب فيه ..
    منوة نشت من مكانها : كيفج يا اميه .. سوي اللي يريحج ..
    ردت منوة وزخت دفترها ..
    بعد ما توقعت ان خاتمة هالدفتر سعيدة !! ..
    " لأنني خادمة،، حصل ما حصل، وخالد على فراش الموت، أشعر باني ألقيت عليه نحساً لطالما راودني في السابق، كل ما حصل بسبب واحد ،، لأنني خادمة "
    وتمت تصيـح وتصيح ..
    على حظ عاثر كان حليفها بالدرجـة الأولـى ! ..
    .
    .
    مر أسبوع ع الحادثة ..
    ورجال الأمن مب رايمين يحققون فهالقضية لان المجني عليه خالد لازال في حالة فقدان وعي تامة ..
    !
    صحيح ان عملية خالد نجحت .. الا ان نبضه لازال قليل مقارنة بالسابق .. فاستلزم انهم يحطونه في غرفة العناية المركزة ..
    ولا زالت الاوضاع متردية !! ...
    هل خـالد بيمـوت ؟؟
    وبتظل منوة بروحهـا ؟؟
    واذا عـاش .. هل من الممكن انه يتزوجها بعد كــل اللي استوى ؟؟
    ومنو صاحب الطعنة الإجرامية ؟؟
    .
    .
    مر أسبـوع ثاني ..
    وام منوة حزتها تشجعت انها تروح ..
    وشرات ما توقعت ام خالد ما رحبت فيها !! ..
    بل حست ان في حالة نفور من قبلها ..
    لكنها مع ذلك داست ع كرامتها وأصرت انها تتم وياها ..
    يومياً كانت تروح .. على عكس خوات ام خالد اللي بين كل يومين ايون ..
    اليـن ما ردت ام خـالد تاخذ عليـها ..
    وف مرة من المرات ..
    أم خالد : عيل وينها منوة ليش ما يت وياج ؟
    ام منوة ارتبكت : تدري بعد وضعها .. ويمكن .. يعني ..
    ام خالد تنهدت : يا منال انا ادري ان كل اللي استوى كان قضاء وقدر .. ومالها خص منوة في اللي استوى (دمعت عينها) والرمسة اللي كنت اقولها كانت من غيظي وحرقة قلبي بس ..
    ام منوة : معذورة يا الغالية .. الضنا غالي ..!
    ام خالد : دخيلج باجر ييبيها .. ع الأقل عسب احس ان ودي بعده ( بألم) عـايش فهالدنيا ..
    ام منوة تأثرت : ان شا الله بيظهر وبتفرحين فيه وبتزوجينه ..
    ام خالد : والله ما ياخذ الا منوة ..
    ام منوة بحنان : ان شـا الله ..
    .
    .
    باليوم الثاني
    يت ام منوة ووياها منوة اللي ويهها كان مصفر من الخـاطر ..
    من أول لقاء بينها وبين أم خالد حضنوا بعض وتموا يصيحون ..
    تموا على هالحـال ..
    وكل وحدة فيهم تعبر عن شعور صعب عليها انها تعبر عنه في السابق ..
    فراق خـالد .. هو المصير العالق في بال منوة و أم خـالد ..
    الين ما نطقت منوة بألم : خالو جفتيه ؟؟
    ام خالد صاحت بقوة : ما خلوني اجوفـه .. يقولون ممنووع ..
    منوة تزخ ايدها بحنان : ما عليه خالو انا بسير ارمس الدكتور ..
    وحاولت منوة مع الدكـتور لـ كذا مـرة ..
    الين ما طاع الدكتور ..
    بس شرط ان شخص واحد بس يدش لـه ..
    فجدمت منوة ام خـالد انها تسير ..
    لكن مع اصرار ام خالد سارن رباعة لـ حجرة خـالد ..
    .
    .
    اول ما دشوا الحجـرة ..
    ومنوة وام خالد عيونهم ع هالجثة الهامدة اللي طايحه ع السرير ..
    خالد سماره متحول لسـواد ..
    بالأحرى وكأن دمه اللي يسري في عروقه ازرق وعطاه هاللون ..
    و اثنيناتهن يصيحن بكل الم على حاله ..
    أم خـالد ما رامت تتحمل شوفته جيه .. فهرعت بسرعة لـ برع الغرفة .. عسب تدراي دموعها اللي نزلت لا إرادياً ..
    أمـا منوة فت تجربت من خـالد ويلست تصيح بقهر : خاااالد دخيلك نش .. خالد انته تدري ان مالي فهالدنيا غيرك .. ( بألم ) منو بيحميني من راجو ؟ من محمد وسيف وعبيد ؟ من فاااارس .. ؟؟ دخيلك يا خالد لا تموت (تشهق) دخييييلك .. انته تدري اني ماروم اعيش بليااااااك .. نش يا خالد نش .. انا منوة .. دخيلك نش .. (نزلت دموعها بقوة) دخيييييييييلك !! ..
    نزلت راسهـا وايديها لا زالت متمسكة بحديدة سريره ..
    حست بضعف فظيع .. بوهـن .. بضيــج ! ..
    يالله ما احقرج يا دنيـا ..
    حتى اعز خلاني بتبعدينهم عني ؟؟
    تمت على هالحـال لفترة طويلة تجاوزت الـ 10 دقايق المسموحة ..
    الين ما يت السستر عسب تظهرها ..
    طالعت خالد بحب مخلوط بحزن كبير ..
    ومـدت ايدهـا لـه ..
    وانصـدمــت !
    خالد زخ ايدهــا .. خالد مسكهــا !! ..
    صرخت منوة بفرحة : خالد نش .. نش خااااااالد (تطالع السستر) سيري ازقريهم .. سييييييييري !! ..
    كان خالد بعده شبه نايم ..
    يحرك عينه بشكل يدل على انه يحاول ينش بالغصب ..
    تم يحرك راسه .. وشوي شوي تم يفتح عيونه ..
    حزتها ام خالد وخواتها والبنات دشوا ..
    منوة بفرحة : خالو نش .. نش خالد ..
    ام خالد طالعتها وهي متفاجأة ومب مصدقة : الحمدللـــــــه .. الحمدلله .. عذبة سيري زقري ابووج .. سييري ..
    ومن طلب ام خالد .. يوا الرياييل بعدها بدقايق ..
    بوخالد اللي نظره كان منصب على منوة : نش خالد ؟؟
    منوة دمعت عينها بفرح : هييه .. جوفه عمي زاخ ايــ ( انحرجت وحاولت تسحب ايدها ) ..
    بس قبضـة خالد كانت قوية ..
    بوخالد : هب هين خويلد .. حتى وهو في العناية ماصخ ..
    الكل تم يضحك عدا روضة اللي حست بشوية غيظ على منوة ..
    رد فتح خالد عيونه بكسل .. تم يتأمل الويوه اللي تحاصره ..
    وركز على منوة بإبتسامة حب وامتنــان ..
    منوة نفسها كانت منحرجة منه انه قابض ايدها جيه !! ..
    أحمد بكوميدية : حمدلله ع السلامة يا روميو زمانك ..
    خالد بصوت مبحوح موووليه : الله يسلمك جولييت ..
    ام خالد : فدييييييت هالصوت علني ما انحرم منه .. والله لو اعرف ايبب جان يببت ..
    بوخالد : لا زين ما تعرفين .. تبين يدار المستشفى يتشقق ؟؟
    تم الكل يضحك ع بوخـالد وع تعليقه ..
    منوة بغت تسحب ايدها من قبضة خالد القوية ..
    خالد رص زيادة : بلاج انا مرتاح جيه شحقه تبين تودرين ايديه ؟؟
    منوة ويهها قفط من الخـــاطر !! ..
    عذبة : اونك عاد يالمستخف ..
    منوة طالعت خالد بإجرام عسب يودرها ..
    خالد : ترى اذا ودرتي ايديه برد اطيح مرة ثانية ..
    ام خالد باندفاع : لالالالا بويه .. خلكم جيه ..(بخبث) لو ادري ان منوة هي دواك جان من اول يوم يبناها هنيه ..
    خالد ابتسم : من زمان وهي دوايه الوحيد . بس انتوا ما تسمعون الرمسة ..
    احمد : اسميك انته يا روميو ..
    راشد : روميو معفن ..
    احمد : شحقه يعني ؟
    راشد : ما تجوفه راقد من سنة وحطبة هنيه ؟؟ اكيد مصنن الريال هههههه ..
    خالد : ههههههههههههههههه ويا هالويه ..
    .
    .
    مع مـرور الأيـام ..
    تماثل خالد للشفاء ولله الحمد ..
    وعن التحقيق .. أصـر خـالد انه ما يشك الا فـ يعقوب ..
    خصوصاً ان ابوه وصف لهم نوعية السيارة ولونها يوم ركبها القاتل ..
    فهالشي سهـل المهمة عليهم .. وتم القبض على يعقـوب ..
    وبالفعل .. مع محاولات الضرب والكهربا .. اعترف بمحاولته ..
    والسبب انه مطرش من فارس عسب ينتقم من منوة وامها لانهم سبب سجنه ..
    انتقـام غريب !! ..
    ولاول مرة فـ قصتنـا ..
    يرجـع الحـق لصاحبـة الحـق ..
    وبجيـه نتأكـد ان صفحـة ماضي منوة انطوت بسجن فارس وفتحية ويعقوب ..
    أم فايز وبوفايز يدانون بعد بالجـرم ..
    لكن من تأكدوا ان هالشخصين هاجروا لبلاد الله العالم بهـا سحبوا البـلاغ ..
    وكل ها تم بسرية وخصوصيـة تــامة ..
    .
    .
    مع إصرار خـالد ع نفس السـالفة ..
    خالد : متى بتسيرون تخطبون ؟؟
    ام خالد : ويييه يا خويلد .. ترانا خطبناها وخلاص .. بلاك انته ..
    خالد بفرحة : يعني ما في خطبة مكررة ( انتبه لرمسته الملخبطة ) اوه اقصد اروم املج عليها اليوم ؟؟
    ام خالد : هيـه ...
    خالد بلهفة : خلاص اتصلي بهم ..
    ام خالد : ياخي ريح شويه .. توك ظاهر من المستشفى ..
    خالد : ان شـا الله .. تعالي اميه وينها عذبة ..؟
    ام خالد : حميد بيرد من السفر اليوم .. وردت بيتها عسب تزهبه ..
    خالد : ايواا ..
    ام خالد : انزين اخبرك ..
    خالد : ها اميه ..
    ام خالد : عرسكم عقب عرس احمد انزين ؟
    خالد : تااامرين أمر يالغالية .. بس ابا ملجة .. والعرس عقب عرس احمد ..
    ام خالد : اسميك انته حركات .. تفرنا كلنا بـ صوب واحد ^^ ..
    .
    .
    مـع مرور الأيـام ..
    ملج خالد على منوة ..
    وتحقق حلمه بالارتباط بهـا ..
    من بـعد عرس أحمد وروضة بشهرين .. كان عرس خالد ومنوة ..
    اللي الناس كلهـا رمست عنـه ..
    عرس ما يليق الا بمقام منوة و خالد ^^ ..





    تفداك عيني ومالي أمي وأبويا وعيالي وأي شي ثمينِ وغالي يا رسول الله ,,
    طيفك يداعب خيالي مزيون سيد الرجال قدرك رفيع وعالي ونفديك والله ..

  4. #64
    :: عضوية VIP ::
    الصورة الرمزية شرطي زماني
    الحالة : شرطي زماني غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 80402
    تاريخ التسجيل : 28-05-11
    الدولة : الشــــارجة دآاري ومربآاي
    الوظيفة : طالــب بالثانويـــة
    الجنـس : ذكـر
    المشاركات : 433
    التقييم : 111
    Array
    MY SMS:

    صـلِّ عـلى الحبيـب قلبـك يطيـب

    افتراضي رد: روآية لأنني خادمة ..


    بعـد العرس بشهـور طويلة ..
    وعلى شاطىء بحر الخـليج ..
    يلسوا أحلـى ثنائي مع بعض ..
    ♥ خالد و منوة ♥
    خالد برومانسية : منوتـي ..!
    منوة ابتسمت له بحب : هلا ..
    خالد : ممم بسألج سؤال ! ..
    منوة طالعته باستغراب : سؤال بس ؟؟ انته اسأل مليون سؤال ولا يهمك ..
    خالد : حبيبتي .. دفترج الذهبي ..
    منوة تغيرت تعابير ويهها : شبلاه ؟ ..
    خالد : عطيني اياه بقـراه ..
    منوة : بس اول شي اوعدني انك ما تضحك ع اللي كتبته ..
    خالد : فالج طيب غناتي ما طلبتي ..
    عطته منوة الدفتر بابتسامة حلوة .. وهو بدوره بدى يتصفحه ..
    قرى خالد آخر مذكرات منوة ..
    خالد باستنكـار : لأنني خـادمة ؟
    منوة ابتسمت : مب حلـو ؟؟
    خالد : الا رووعة .. بس نسيتي شي مهم ..
    منوة : شوو ؟؟
    خالد : ظهري قلمج واكتبي ..
    منوة زخت قلمها بكوميدية : شو اكتب ؟؟
    خالد حنى نفسه لها وجثى ع ركبتيه بحيث انه كان مجابلنها :
    " لأنني خادمة تزوجني من أحب،، ولأنني خادمة فإنني حامل الآن وأنتظر مولودي بعد 4 أشهـر ،، ولأنني كنت خادمة فمصير هذا الدفتر النسيان،، لأن مذكرات كهذه لا يمكن أن تعود من جديد "
    بعد ما خلصت منوة من الكتابة : بس ؟؟
    خالد : عطيني الدفتر ..
    منوة بحيرة : يعني لازم نفره ؟؟
    خالد : مب أي شخص ممكن يتحمل صدمة سالفة شرات هاي .. صح حبيبتي ؟؟
    منوة هزت راسها بإيجاب : خـلاص .. سو اللي تبـاه ..
    .
    .
    مسك خالد الدفتر بإيديـه ورفعهم ..
    وفر الدفتر لأبعد نقطة قدر يجوفهـا في البحـر ..
    هالمرة خلاص .. سر منوة اندفن مع باقي مذكراتها ..
    بدون ما يكون في احتمال انها تنكشف ولا تنفضح ..
    منوة تمر بتجربة أمومة الحين .. وصعب على الطفل اللي بيي عقب انه يكتشف انه امه كانت مجرد "خدامة" !.
    خالد ومنوة عصفت في حياتهم شتى العواصف ..
    وأبرقت دنياهم بعد ليالي حارة خالية من أي نسمة هـوا ..
    ما نقول مثل البعض انهم عاشوا في العسل ..
    انما هم كأي زوجين .. وأبوين ..
    تحكم عليهم الظروف انهم يختلفون ..
    منوة تستحمل عصبية خالد ،، وخالد يستحمل طيش منوة ..
    المهم ان كل شخص فيهم كبر فـ عين الثاني لمزاياه بغض النظر عن عيوبه .. لأن الحب شرات ما يقولون أعمى ^^ ..
    .
    .
    روضة وأحمد ،، اقتدوا بمنوة وخالد على الرغم من مشاكلهم المتراكمة ..
    وصغر عقل روضة .. وغيرة أحمد الكبيرة ..
    إلا أن المسيرة تتواصل عسب يبقون لبعض ،، عنـــاد في كل اللي تكهنوا في مصير هالزواج .. واللي هو الفشـل .. ! ..
    .
    .
    عذبة وحميد كانوا أحلى مثال ينضرب في الحب بعد الزواج،، ولا توقف للعطاء ..
    .
    .
    أم خالد وبوخالد هم الشيبة والعيوز ،، اللي بعد كل هالعمر وصلوا لمرحلة المناقر والضرايب على شي ما يسوى، بس على الرغم من كل ها فالعشـرة أبد ما تهون ^^ ..
    .
    .
    بس باقي الشخصيات اللي أدوا أدوار ثانوية في القصـة ؟؟
    أكيـد ما ننسـاهم أبـداً ..
    محمد / سيف / مزون / ريم / شهد / عمر / روز / زوبا / كوماري ..
    ونشهـد على دورهم في إحداث متغيرات في القصة ^^ ..
    .
    .
    بعد كل هالأيام اللي مــرت ..
    وبعد كل الأفكار اللي انحطت وما تنفذت ..
    خلصت القصة .. بحمد الله تعالى ..
    27 - أغسطس - 2016 م

    /
    \
    /
    \
    نهاية لأنــني خــادمـة





    تفداك عيني ومالي أمي وأبويا وعيالي وأي شي ثمينِ وغالي يا رسول الله ,,
    طيفك يداعب خيالي مزيون سيد الرجال قدرك رفيع وعالي ونفديك والله ..

  5. #65
    عضو نشيط
    الصورة الرمزية زهراء عبدالله
    الحالة : زهراء عبدالله غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 147721
    تاريخ التسجيل : 27-09-16
    الوظيفة : طالبة
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 26
    التقييم : 10
    Array

    افتراضي رد: روآية لأنني خادمة ..


    يالله ككككككككككككككككككيف حبيتها ل منوة






  6. #66
    عضو جديد
    الحالة : قلبس عايش ف حسرة غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 148207
    تاريخ التسجيل : 06-11-16
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 1
    التقييم : 10
    Array

    افتراضي رد: روآية لأنني خادمة ..


    ناااااايس






صفحة 7 من 7 الأولىالأولى ... 234567

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. رواية لأنني خادمة
    بواسطة أميرة راك في المنتدى قصص الطويلة , الروايات
    مشاركات: 65
    آخر مشاركة: 15-12-17, 04:03 PM
  2. روآية •{ ملكة وآفي }•
    بواسطة النرجس الابيض في المنتدى قصص الحب و الرومانسية و الغرام و العشاق
    مشاركات: 97
    آخر مشاركة: 15-10-29, 01:41 PM
  3. روآية : عشان الحب أذل نفسي
    بواسطة النرجس الابيض في المنتدى قصص الحب و الرومانسية و الغرام و العشاق
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 14-11-29, 10:09 AM
  4. لأنني أهتم بصحتك
    بواسطة الشبح في المنتدى المنتدى العام General Forum
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 09-07-15, 09:26 PM
  5. اهداء لموني
    بواسطة القلب داعيلك M في المنتدى منتدى الجرافيكس و الديزاين و التصميم graphics,design Forum
    مشاركات: 10
    آخر مشاركة: 09-02-09, 07:06 PM

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •