تنبيه :: عزيزي اذا واجهتك مشكلة في تصفح الموقع , فاننا ننصحك بترقيه متصفحك الى احدث اصدار أو استخدام متصفح فايرفوكس المجاني .. بالضغط هنا .. ثم اضغط على مستطيل الاخضر (تحميل مجاني) .
 
 
النتائج 1 إلى 10 من 10
  1. #1
    موقوف
    الحالة : عسل الامارات غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 139302
    تاريخ التسجيل : 20-02-15
    الدولة : الإمــــارات .. مردف
    الوظيفة : طـــــالبة بـالأعداديه
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 101
    التقييم : 14
    Array
    MY SMS:

    أنت الملاكــ و حبــك الهلاكــ ...... كيف غيرت أحوالي و أنت في باليــ ...

    افتراضي قررت أموت بحبك (العنود و خالد) رواية رومنسية جريئة روعه


    ابي اعطيكم فكره عن حياتهم وكيف عايشين ساكنين في قصر كبير ابو يوسف بعد وفاة زوجته ((لولوة)) قرر يجي يسكن مع امه وابوه في القصر اما حنان بعد وفاة زوجها جت بعد وسكنت معهم وبدورهي وبنتها بعد سكنت معهم يوم توفى زوجهاا
    العنود تصارخ :بابا بابا بابا
    العمه حناان :خير ان شاء الله وش هذا الصراخ خرعتينا حسبالي فيك شي
    العنود: سوري عمتوو بس داادي تأخر متى يمدينا نوصل المطار ونستقبل نوااااااااااف قالتها بدلع
    العمه حنان : يابنت استحي تراه عمك وش نوااف
    توها بتتكلم الا ينزل يوسف من الدرج
    ابو عبدالاله :وهذانا نزلنا يطالع العنود اخوانك ركبو السيارة
    العنود :يب وبعد بنات عمي جنى وروان معهم ينتظرون
    ابو عبدالاله :والله حال اجل روان وجنى في السياره وانتي بعد جد كملت الله يعين على الهباال بس
    العمه حنان والعنود :ههههههههههههههههههههههه

    في المطار

    العنود : اقوول جنى روان ما تحسون شوق طولت
    روان : الا والله اقوول جنوه دقي عليها
    جنى :جواالي مافيه رصيد دقي انتي ولا خلي العنود
    العنود : خلاص انا بدق .. الوو
    شوق : اهلين
    العنود : منتي ناويه تجين تستقبلين اخوك
    شوق : الا بجي اصلا وصلت المطار
    العنود : جد وينك اجل
    شوق : التفتي ورااا وتشوفيني
    التفتت العنوود الا شوق وراااها
    جلسوو البنات مع بعض لين اعلن وصول الطائرة
    جا نوااف عندالنات ماعدا شوق لانها راحت لاخوهاا والبنات فرحانين وصراخ كل المطار يطالعون فيهم <<فضيحه خخخخخخ
    نوااف : الله الله والله وكبرتوو واحلويتوو يا بنات اخواني
    العنود بغروور: اكيد تقصدني تسلم والله ماعليك زوود عموو
    روان : ابوك يا الثقة
    جنى : خليها تونس عمرها عاادي
    نواف : سحبت كلمتى والله ماكبرتوو بس احلويتوو الحين رحت وجيت وانتو على حالكم هباال

    في بيت العائلة ((القصر))

    كان الكل موجود بسبب فرحتهم برجوع نواف وانة خلص درااسته في كنداا
    وقروو انهم يسون حفله لنوااف احتفال برجووعه لهم بع الاختبارات الفصل الاول
    في الصباح الساعه 6
    سنه خدامة عيال ابو عبد الاله ((يوسف)) اندنوسيه
    سنة : انود انود يله قوم مدرااسووه اكتباارت اليك (عنود عود يله قمومي المدرسه اختبار عليك)
    العنود : هههههههههم خلاص روحي بقووم
    سنه بتهديد: ترى بروهي المي ماما هناان (ترى بروح اعلم ماما حنان)
    العنود بعصبيه: قلت خلاص بقوم اصلعي براا
    طلعت سنه وهي تتحلطم وراحت تصحي الباقين للاختبار
    فطروو ورااحو كل واحد مدرسته

    بيت ابو هاشم

    دعاء : اقوول كونا وش رايك دام اليوم الاربعاء توديني بيت خواالي ودي اشوفهم والله من زمان عنهم
    راكان: سوري دودو انا مالي دخل بروح اليوم اشوف عمي نواف ولانسيتي اننا من يوم مارجع من كنداا ذاك اليوم واحنا ماشفناه ومو بس عمي الا كلهم حتى جدي وجدتي يسألون عنك
    دعاء في نفسها : يا الله جد طفش ما احب اروح عندهم
    دعاء: اوك بروح معك
    بعطيكم فكره عن شخصية دعاء وراكان : دعاء البنت الوحيد هلابو راكان عشان كذا مدلعا هو وامها فكانت من صغرها ما تحب احد يكون احسن منها ولا احلى منها اناانيه ولان بنات عمها وعماتها حلوين او اقدر اقول احلى منها وهي ماتحب احد يكو احلى منها عشان كذا تشوفونها ماتحب تروح لهم كثير
    اما راكان زي ماقلت لكم قبل هادي جداا وحبوب مع الكل بس عشان امه وابوه كانو يفضلون ريان عليه من كان صغير بس مع هذا كله راكان ما كان يقول شي بس ساعات الهدوء يولد الانفجار وبتفهمون وش اقصد مع االاحدااث
    في المدرسه

    افنان : اقوول عنوودة وش عندك اليوم جايه متأخره عن الاختبار
    العنود: والله مانمت الا متاخرة بسبب المذاكره والصباح والله بلقوة قمت
    جنى : اقوول بنات ترى بعد الاختباراات بنسوي حفلة لعموو نوااف والكل معزوم
    هديل: والله انا من الحين اقول لكم ما اقدر بنسافر
    هيفااء: حتى احنا بعد
    روان : لا والله احلفوو عااد كل وحده قامت تطلع عذر
    افنان : انا بقوول لماامي واشووف
    اثير : وانا بعد
    العنود تقرب من شوق وبصوت مايسمعه الا شوق: ترى انتي اول الحاضرين وطبعاا من غير عزيمه ساامعة
    شوق: اكيييييييييييد وشلون افوت شكل عنوودة وهي كاشخه
    العنود ابتسمت وسكتت
    العنود تعتبر شوق اختها الي ماجابتها امها وهم من زمان صديقات وابو شوق صديق العايلة زي ماقلت لكم من قبل

    خلصت ااختبارت الفصل الاول على قولت البنات على خير ونجحوو البناات بتفوق

    في القصر وبلاخص غرفة العنود

    العنود كانت تفكر وش تلبس عشان بتروح لعزيمة شوق في بيتها كانت شوق مسوويه باارتي لصاحباتها بمناسبة نجاحهم وعلى قولتهم يغيرون جووو عقب الاختبارات
    يدق جوال العنود يوم سمعت الرنة ابتسمت عرفت المتصل ورفعت السما عة بصوتها العذب : الووووو
    المتصل : هلا وغلا
    العنود: هلا فيك وش الطاري الزين متصل علي
    المتصل : ابد بس كنت بشوف بتجين انتي وجنى وروان ولا بتسحبون علي
    العنوود بدلع: واحناا نقدر نسحب على شووواااقة حبيبت قلبناا
    شوق: بااين المهم ما اطول عليك يا قمر بس حبيتا تأكد باااي
    العنود: بااياات
    في بيت ابو عبد الله

    خالد : اقوول شوااقه مين كنتي تكلمين
    شوق : وش عندكم انت وعنوودتي شوااقه شووااقه شوهتووا اسمي
    خالد: هههههه احمدي ربك ندلعك بعد الا مين العنود
    شوق : صققيقتي الصقووقه ((صديقتي الصدوقه))
    خالد : اتعب ياصدااقه انت
    شووق بدلع : اقوول خلوودي
    خالد : اخلصي اختي واعرفك ماتطلع خلوودي الا في المصاالح وش بغيتي
    شوق: ودي تجيب لي ببسي وسفن ويرنداا <<دعاايه خخخ لاني نسيت اجيب يوم رحت السوبر ماركت
    خالد : والله مو مشكلتي اذا كنتي فاقدة ذااكره
    شووق بترجي : خلوودي بلييييييييييييييييييييييييز
    خالد يبي يهبل فيهاا: نو
    شووق : بلييييييييييييييييييييز بلييييييييييييييييييييز
    خاالد : اممممممممممممم اوك بس بخلص مشواار وامر اجيبه واجي
    شووق وهي تبوس خالد على خده : فديته اخووي والله خذ راحتك بس المهم تجيبه
    خالد: الله يا المصالح فديتيني بعد
    شوق ماردت طلعت فوق غرفتها تتجهز

    في القصر في الصاله

    كانو متجمعين يخططون وين يروحون في اجازة نضف السنه




    الجد محمد :ها يا عيالي وين ودكم نسافر
    وعد : انا اقول باريس تجنن ومن زمان عنها
    خالد : لا والله هولنداا احلى وبلمره نشووف نوف من زمان عنها وحشتني <<بنت بدور تذكرونهاا
    ديما: وين وين بعد مابقى الا البزران يختااروون وين نسافر
    وعد: مسكييييييييييييينه بزران في عينك
    ديما طنشتهاا: اقول جدوو وش رايك يأسبانياا
    الجد بعد تفكير : ومن قالكم بنسافر خارجي هلمره انا ودي بدااخلي
    البنات بصدمه : هاااااااه
    الجد : من قال هاااااه سمع
    ابو راكان: والله فكره يبه من زمان عن ربوع بلادي
    دعاء في نفسها: بعد ابووي مواافقهم يعني بنسافر معهم ابتسمت ابتسامت سخريه وكملت بعد يقول في ربوع بلادي
    جنى تكلم روان : اقوول رواانووه ماكن عنوودة طولت مانزلت واحنا قايلين لها بنجلس معهم شوي ونروح لشووق
    روون : والله انك صادقه طولت اقوول وش رايك نطلع لهاا ونقوول وش قاال جدي
    جنى : اوك يله قووو
    رواان : قوو
    في غرفة العنود

    روان وجنى فتحوو البااب بقووه وبصووت عاالي : بووووووووووووووووووووه
    العنود بخوف وصراخ :آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآ
    روان وجنى : هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه ههههههههههه
    روان بعربجه : والله ماهقيتك مخفه
    العنود بسخريه : اجل مثلك رجاال ما اخااف وكملت براااا براااا
    جنى بدلع : اعصابك اعصابك لا يطق فيك عرق
    العنود وهي معطيتهم ضهرهاا تكمل لبس اكسسواراتهاا: ماسمعتوو وش قلت براااا
    رواان : اقوول عنوودة بلا مصااخه خلاص سووري
    جنى : سامحينا بليز سووري
    العنوود تسوي زعلانه : نوو نوو
    روان وجنى : سووووووووووووووووووووووووووووووووري بصرااخ
    العنوود: امممممممممم اوك كذاا مقبوول
    العنود : ترى خلصت يلة نمشي
    روان : يله
    جنى : ماقلنالك تدريتي جدي وش قاال
    رواان : ايه صح تخيلي بنسافر على قولت عمي هاشم في ربووع بلادي
    العنود : تمزحون صح
    جنى: لا وربي صدق
    العنود بعد تفكير: عااد تدروون مو شينه نروووح نشووف بلادناا نكتشفهاا
    روان وجنى : هذاا رايك يعني ما نحتج
    العنوود : لا ماله دااعي وخصووصاا جدي خاطره بهلسفره ليه نخرب عليه خل احناا الاجازه الطويله نرووح برااا
    رواان: اوك
    جنى: يله بنات تأخرناا علىى شووق
    العنود وروان: يله








  2. #2
    موقوف
    الحالة : عسل الامارات غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 139302
    تاريخ التسجيل : 20-02-15
    الدولة : الإمــــارات .. مردف
    الوظيفة : طـــــالبة بـالأعداديه
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 101
    التقييم : 14
    Array
    MY SMS:

    أنت الملاكــ و حبــك الهلاكــ ...... كيف غيرت أحوالي و أنت في باليــ ...

    افتراضي رد: قررت أموت بحبك (العنود و خالد) رواية رومنسية جريئة روعه


    الباريت الثاني
    2

    في بيت ابو عبدالله


    في الصالة كانو البنات مجتمعين ومبسوطين ورقص وسوالف ووناسه

    العنود : شوق عطشانة بروح اشرب
    شوق : اوك بروح اجيب لك
    العنود: افاا وش تقولين اجلسي استريحي اناا بس اعطيك خبر وودي اسأل اذا فيه احد من اخوانك في البيت
    شوق : اهاا اذا على كذاا لا مافي احد والمطبخ تعرفينه روحي واشربي
    العنود: العنود اوك ثانكس
    في نفس الوقت خالد كان توه جاي من مشواره وجايب الاغراض الي طلبتهم شوق فما حب يتصل ويزعجها فقرر انة يدخلها بنفسه المطبخ الا يسمع احد جاي للمطبخ كان يتوق انها شوق قال ليش ما اخوفها دخل ورى باب المطبخ توه بيقوول بووووووه الا انربط لساانه من الي قداامه كانت العنود ..

    العنود بصوت مسموع تكلم نفسها : ياربي الحين وين بلقى الكاسات في أي دولاب امري لله بدور لين القى

    المسكينه كانت لاهيه تدور ولاتدري ان فيه عيون تراقبهاا....نرجع لخالد الي ورى الباب خالد كان موقاادر يستوعب هوو ايش يشوف مو قادر يشيل عينه من عليهاا كان جد مسحوور مسحوور بجمالها بعيونها بكل شي فيهاا... خالد يكلم نفسه :ياربي انا وين شايفهاا قبل وين شايف هلعيوون اعرفاا وربي اعرفهاا مين ميين؟!!

    فجئه صحى من الي كان فيه على صوت شووق الي تصاارخ من الصاالة :العنوووووووووووووود العنووووووووووووووود العنوووووووووووووووووووود
    خالد كاان قااط بسالفه بس طبعاا في نفسه : اجل العنوود صاارت وانا اقول اعرفها بس يوم شفتها كانت صغيره
    العنود بصرااخ : لبييييييييييييييييييييييييييييييييييييه
    خالد مررره قااط : يالبه قلبك والله
    شووق : وينك كل هذاا شرب
    العنود : ثواني بس والله ماشربت اصلاا مالقيت الكاساات انتوو غيرتوو مكاانهاا
    شوووق: ايييييييييش ما اسمعك تبين اجيك
    العنووود : لالالا خلاص لقيتهم

    طبعاا كل هذاا الحواار الي بين شووق والعنوود كاان بصرااخ << مسكين خالد والله رحمته
    نرجع لخالد الي كان مره خايف تنتبه له العنوود او تشوفه شووق ..خالد في نفسه لو تجي شووق وتشووفني او تنتبه لي العنود وربي تفضحني عند شووق وشووق عااد كل شي ولا صديقااتهاا وشلوون لو كاانت العنوود ياااااارب استر

    شربت العنود وطلعت ويوم طلعت طلع خالد من الباب الخلفي وطلع من البيت بكبره اماا البناات كملوو سهرتهم وكل وحده راحت بيتهاا
    في بيت سلماان ابوو فيصل

    الهنوف : اقوول جنى ماكلمتي العنوود او رواان تشووفين وش مخططين يسوون
    جنى : لا والله ماكلمت بس نااويه اكلمهاا اسالهاا
    الهنوف : اجل دقي الحين على وحده فيهم
    جنى : اوك
    دقت على العنود ماردت ودقت على رواان
    روان : الووووووو هلا والله
    جنى : هلا بك
    روان : كيفك اخباارك ان شاء الله تمام
    جنى : تمااموو الا رواان حبيت اسأل مين الي حجز لناا
    رواان : أي حجز يا ماما بنسافر سياره
    جنى : نصاااااااااااااااابه
    روان: والله
    جنى : ونااااسه
    روان: خليهااا وعليهاااا
    جنى بطنازه: ههههه بايخه ما تنكتين
    رواان : ماقلت لك اضحكي
    جنى: المهم وين بنركب وكيف
    روان : افاا عليك داام روان معكم لاتشيلون هم احناا البناات يعني بنركب مع عمي نوااف والباقي كيفهم اهم شي البنات
    جنى : على قولت اخوانا اللبنانين يصطفلوو وكملت الاصح عمي وافق طيب ولا
    رواان : هذااي مو علي اناا ما اقدر اقنعه
    جنى : يعني مين يقنعه
    رواان : مين يعني العنوود هوو يحبهاا وما يرفض لهاا طلب خلي هذي عليهاا
    جنى : ايه صح العنوود تنفع في هيك مواقف
    روان: الا مادريتي من بيسافر معناااااااااااا
    جنى بحماااااااااس وفضوول : مييييييييييييييييين
    روان : عمي ابو عبد الله <<تقووله عمي احتراام ابوو شووق عرفتووه
    جنى: اماااااانه قولي ق
    روان : ق << يعني قسم
    جنى : غريبه وشلوون من قااله
    رواان: عمي يوسف عزمه وجدي محمد بعد
    جنى : وش دراك انتي
    روان العنود قالت لي
    جنى : اوك رواانوو ما اطول عليك بكلم شووق وناااااااسه باااي
    روا ن: مو قلت لك قبل خليهااا وعليهاااا بااياات
    جنى : باايخه وقفلت الخط

    رواان ضحكت عليههااا وراحت تجهز شنطتهاا عشاان بكره سفرتهم

    الهنوف : هااه وش قالت روان
    جنى : عندي لك ثلات سبرايزات
    الهنوف: ايوه حلوه ذي شبرايزين انا سمعت بسبرايز اما سبرايزات جديده
    جنى : اكيد جديد حصرياا هذي على فم جنى
    الهنوف : اوووه بدينا عااد المهم وش السبرايزات على قولتك
    جنى : الاول
    الهنوف : ايوه
    جنى : بنسافر في سياره مو طياره زي ماكنا متوقعين
    الهنوف: نعم نعم وليه ان شاءالله
    جنى : علمي علمك ونازل القراار من الجهاات العليااا << جدهم خخخخ
    الهنوف: اهاا دام الجهات العلياا فيهاا اجل مافي امل سياره يعني سياره ايوه وكملت والسبرايز الثاني شوو
    جنى : الثاني عياال عمي عبد الله بيمشوون معناا وناااسه شووق معنااا
    الهنوف : حلووو والثالث طيب شوو
    جنى : الثالث ياطويلت العمر انناا بكره الساعه 6 الصباح بنمشي
    الهنووف : وسااكته السفره بكره واحناا ما جهزنا شي وجالسه سواالف مالت عليك
    جنى : الشرهه مو عليك علي اناا الي اسوولف معك
    الهنووف : والله محد ضربك على ايدك وقالك سولفي
    ورااحت وتركتهاا وطلعت غرفتهاا تجهز الشنطه

    بيت بندر ابو فهد


    الصبــــــــــــــــاح الساعة 5ونص فهد معصب وبصرااااااخ: مييييييييييييييييييييييييييييييييييييييس روااااااااااااااااااااااااااااااااااان رييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييم قسم بالله لو ما نزلتوو الحين برووح وبترككم جدي وابوو حرقوو جواالي اتصاالات يقولون وينك انت وخواتك
    ميس وروان وريم وهم ينزلون من الدرج: سوووووري
    فهد : لاوالله وسووري حقتكم اصررفهاا في أي بنك اناا
    ميس وروان وريم ماردوو عليه لانهم عاارفين لو ردوو بتكبر السالفه
    فهد : مشينااا بسرعه
    في بيت العاائله


    الجد: يله افطروو بسرعه نبي نمشي سوااا ويلتفت على الشبااااب : نوااف احسب كم بنت وشوف تكفيهم السياره ولا لا
    نوااف بستغرااب : ليش انا وخالد بس الي في سيارتي ؟!!
    طبعاا ياحراام نوااف يافاغلين لكم الله المسكين ما يدري ان البناات مخططين من ورااه ... رواان وجنى يطالعون بعض بستغرااب والتفتت رواان على العنود : لايكوون بس ماا........
    العنود بخووف: اااااااااااء اااااااء
    روان كنها تأكدت من الي في بالهاا: وش اااااااااااء
    العنود : الصرااحه الصرااحه نسيت
    روان بعصبيه بس بصوت واطي: وش تستنين رووحي قوليله بسرعه
    العنود قامت لعمهاا وجلست بجمبه وبصوت واطي مايسمعه الا هوو: عموو
    نوااف : عيوونه
    العنود : تسلم عيونك بس ممكن يعني ولا عليك امر طلب
    نوااف : امري عيوني لك
    العنود :مايامر عليك عدوو بس بغيت انت الي تسوق فيناا في الطريق
    نواف وكنه فهم وش كان ابوه يقصد : اهاا صرتو انتووالي مخططين واكيد السالفه فيهاا رواانووه هي زعيممتك في الخطط الشريره
    العنودبضحكه خفيفه: هههه حرام عليك بس وش رايك
    نوف بتفكير: اوك وانا اقدر اقوول لعنود
    العنود : حيااتي انت والله اني امووت عليك
    نوااف : ايه بس ترى مو بس اناا
    العنود : اجل
    نواف : خالد معي ما اقدر ما اخذه معي
    العنود : بس كذاا جت على خالد اهم شي نركب معك جب الي تبي انشااله امه وبعدين شووق بتركب معناا
    نوااف : وش دعوه اقدر اقوول شي انتو مخططين ومنتهين بس تعطووني خبر

    العنود ضحكت وراحت لروان والبنات تبشرهم

    في السياراات طبعاا البنات مع نواف وخالد والجد والجده وحناان وبدوور مع يوسف وهاشم وعياله وعيال يوسف الصغار معه في السياره بااقي العياال طبعاا مع فهد وفيصل في سياره

    سيارة هاشم


    نووف بصراااخ: خااااااااااااااااااااااااااااااااااااااالد << ولد عمتهاا الصغير مو البطل.. جيب القيم بووي بسرعه
    خالد : دووري والله ما اعطيك ايها
    نوف بعصبيه : حقي ولا حقك انا لما اقول جيب يعني تجيب فاااااااااااهم
    خالد:واذا قلت مو فاهم وش بتسوين
    ابو راكان بعصبيه : نوووووووووف خاااااااااااااالد ما ابي اسمع اصواتكم سامعين
    نوف وخالد من الخوف سكتوو
    ابو راكان : الجهاز حق مين فيكم
    نوف : حقي
    خالد : حقهاا
    ابو راكان : عطهااا اياه بسرعه وزي ماقلت ما اسمع نفس



    هذاا كان حالهم في سيارة ابو راكان نشووف العيااااااااال


    سلطان : اقول راكان وش رايك لاوصلنا الطايف نروح مكان نفطر فيه او نتغدى انا حدي جايع
    راكان: النعمه كانت قدامك ليه ما جلست تاكل انا والله انسان داايخ وفيني النوم مالي خلق الف ولا الدوران يك......
    سلطان يقاطعه: اف اف اف ماصارت على كلمه قلتها فتحت محاضره ياخوي مابيك تروح معي ادبر عمري ولا اخذ سعود او نايف انا ما ابيك هونت
    راكان: يكون احسن
    سلطان يسوي زعلان: هين هين يا ركاانووه مردووده
    راكان :نشووف
    نايف: اقول راكان سلطان لين وصلنا فيها ميت حلال حوولي شريط بس ابي ارقص افلها اسوي شي


    نروووووووح عند البنااات


    نواااف : اقوول بنات اهجدوو قداامنا تفتيش لايقولون وش المهبل الي معك
    ديماا: ههههه حلوه مهبل بس مين تقصد حدد موقفك وبعدين انا ودعاء هاجدين الباقين هم المهبل وخصووصاا دلوعتك عنووده
    نواف : حدك هنا هذي قمركم كلكم واعقلكم بعد
    العنوود : ياقلبي انت يا عموو واااااااااااي لو تدري كم احبك وربي تستاهل بووسه ذكرني لاوصلنا انشاءالله اعطيك
    نواف : اوك ترى جد بنتظر
    ميس : واااااااااااااي مالت عليكم ماتتقابلوون
    ديماا: والله انك صاادقه

    بعطيكم فكره عن البنات وعلاقتهم ببعض لايغركم الي يقوولونه ترى هم يحبون بعض ومترابطين بشكل كبير بس يحبون يمزحزن معبعض ويرفعون ضغط بعض طبعاا الا دعااء الي ماكانت تطيقهم وتحس ان كل شي يقولونه سخافه وماتدري وش شايفين في العنود حتى يحبونها وطول الطريق وهي ساكته ومرتفع ضغطها وطبعا هي ماكان ودها تجي معهم بس غصب امها وابوها موجودين بس الي مهون عليها على قولتها ان خالد رايح معهم وجالسه طول الطريق وهي عينها عليه ومافكرت تشيلهم عنهاا

    نوااف بصوت مايسمعه الا خالد: يااهووه يا الاخوو وين وصلت
    خالد : هااه وشوو
    نوااف : لابالله انت رحت بخرايطها اقوولك وين وصلت اليم اخذ عقلك يتهنى به
    خالد : ومن غيرك انت حبيبي وانا احبك
    نواف : كل عقلي بكلمتين ويطالع البنات اقوول بناات وش تبون تسمعوون

    كذا كان الحال عند البنات ... اكيد تفكرون وش خالد كان يفكر فيه خالد كان يفكر بلكلام الي امه قالته له امس في اليل

    ام عبد الله: خالد ياوليدي
    خالد: سمي يمه امري
    ام عبدالله: انت خلاص كبرت والحمدلله خلاص خلصت درااسه ووضيفتك جاهزه مع ابوك وشركة ابو راكان وصار لازم تكل نص دينك
    خالد: يمه ان شاءالله من قال كماني مكمل بس مو الحين لين استقر واكون نفسي
    ام عبدالله :دراسه ودرست شغل وجاهز وبيت عنك خيارين ياتسكن معنا او تشتري بيت والفلوس وموجوده ماعلينا قاصر الحمد لله
    خالد : ومن قالك يمه انه عشان الي قلتي انا ابي اكون نفسياا
    ام عبدالله : خالد انت في بالك وحده قولي وانا مستعده اروح اخطبهاا لك
    خالد: مافي بالي احد ارتاحي
    ام عبد الله: اجل ليش ياحبيبي
    خالد مارد ضل ساكت
    ام عبد الله: خالد انا اقوول اخطب بنت عمك مرام او بنت خالتك نجود
    خالد : يمه مراام تعرفيني من صغري ما ادانيها في عشة الله كيف تبيني اخطبهاا
    ام عبد الله: اجل بنت اختي نجود حلوه وتحبك وانت كنت من صغرك تتقبلها كثير واحسك تحبها
    خالد كان يحبها يوم كان صغير وضل حبها في قلبه لين سافر وكان حاس انه مايقدر يستغني عنها بس يوم سافر حس انه ماكان حب الي بقلبه لها كان يمكن اعجاب او يستلطفها عن غيرها بس ما كان يحبها
    خالد : يمه اترجاك لاتضغطين علي






  3. #3
    موقوف
    الحالة : عسل الامارات غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 139302
    تاريخ التسجيل : 20-02-15
    الدولة : الإمــــارات .. مردف
    الوظيفة : طـــــالبة بـالأعداديه
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 101
    التقييم : 14
    Array
    MY SMS:

    أنت الملاكــ و حبــك الهلاكــ ...... كيف غيرت أحوالي و أنت في باليــ ...

    افتراضي رد: قررت أموت بحبك (العنود و خالد) رواية رومنسية جريئة روعه


    البااااريت الثالث

    3

    ام عبد الله: خالد لاتعصبني لو سمحت اخوانك كلهم فرحوون وشفت عيالهم وطلال وزوجته حامل باقي انت حبيي انت الغالي ومستخسر علي فرحتي

    ومستخسر علي فرحتي
    ومستخسر علي فرحتي
    ومستخسر علي فرحتي
    ومستخسر علي فرحتي

    هذي الكلمه كانت ترن في مسامع خالد من امس الى اليوم مايدري وش يسوي مايدري كيف يتصرف هوو يحس بأعجاب تجاه العنود شدته من يوم شافها اخر مره بس مو حب هوو ماوده يعيد تجربته مع نجود على العنود مالها ذنب يعلقها بعدين يقول اعجاب او انجذااب مو اكثر

    وصلوو ابطالنا الطايف الحمدلله بلسلامه واخذو لهم غرف بفندق التقسيم كتالي:
    1- لجنى وروان والعنود وشوق بغرفه
    2- وديما الهنوف وميس بغرفه
    3- ربى وريم ووعد ونوف بغرفه
    4- العمه حنان والعمه بدور وعبد المجيد بغرفه
    5- الرجال هاشم ويوسف وابراهيم سلمان وبندر وابو عبدالله بغرفه
    6- ام راكان وام سلطان وام فيصل وام فهد وام عبدالله بغرفه
    7- نواف وخالد بغرفه
    8- باقي العيال كلهم بغرفه
    9-
    اول ماوصلو كلهم خذوو شوور سريع ونااموو عشاان بليل يمديهم يصحون ويطلعون
    طبعاا مقررين يطلعون يتعشون ويرجعون عشان بكره يصحون بدري ويروحون الملاهي

    ديما فتحت عيونها : اف الساعه 7 ومحد صحانا التفتت على الهنوف وميس:هنووووووووووووووف ميييييييييييس الساعه7 يله قووموو الله يعين على العيال مين بيصحيهم
    الهنوف وميس نطو من مكانهم يطالعون الساعه
    ميس: عندي حل قومي روان والعنود وجنى وهم يصحونهم
    ديماا : فكره بدق عليهم
    الهنوف : بروح اتجهر
    البنات : اوك
    العنود صحت الساعه 7 ودخلت اخذت شور سريع وتجهزت صحت روان ودخلت اخذت دش اما جنى للحين نايمه
    العنود : جنى جنى
    جنى : همممممم
    العنود : يله قومي ديما دقت من شوي تقول اجهزوو بنطلع
    جنى : صحي روان اول بعدين اناا
    العنود : روان قامت
    حنى : اوك وينهاا
    العنود : بلحمام
    جنى: خلاص لين طلعت صحيني
    طلعت روان من الحماام: هذاا اناا طلعت يله تحركي
    جنى قامت الحمام
    العنود : اقول روان
    روان هلا
    العنود : ديما قالت صحوو العيال روحي صحيهم
    روان وهي تفتح عيونها على الاخر: الحين انتي الي جاهزه مارحت اروح انا الي مات جهزت عشان يذبحوني
    العنود : اوك بروح بس اخلصي
    طلعت العنود طبعاا الغرف ماكانت جمب بعض عشاان كان الفندق زحمه فكان بين البنات والرجال دور .. وصلت العنود دو رهم وهي رايحه طبعاا ما كانت حاسه بلعيون الي كانت وراهاا وتتبعهاا
    الشاب : اقوول ياقمر وين رايح انا اوصلك
    العنود ماردت وكملت طريقها مالها خلق مشاكل وخصووصا انها بلدور الي فيه ابوها واعمامهاا وكانت خايفه ان يطلع ابوها وقول وش مطلعك وكذااا فقررت تطنش وتكمل طريقهاا
    الشاب : ياهووه ياعيوون يا معذبني انا
    العنود مطنشه
    الشاااب : يارمااااااادي انت ولوو لهدرجه مو مالي عينك ترى انا حلوو التفتي شوفيني
    العنود ما قدرت اكثر من كذاا والتفتت عليه وقالت: استح على وجهك يا وقح ترى انا بنت ناس ومتربيه وما اعطي هلأشكال وجه وتركته
    الشاب : ولوو ما بغيتي تلتفتين اهم شي شفتـ....
    قتطعه صوت خالد وبعصبيه:حدك يا قليل الادبــ.....
    قاطعه الشاب:شوف عاد انت الي حدك انا لقيتها قبلك عطني رقمك لاخلصت انا منها اعطيك خبر وبعدها اشبع فيهاا
    خالد خلاص وصل حده وعطاه بقس في وجهه وبعد عنه وقال: ماتستاهل اوصخ يدي فيك
    الشاب خاف طبعاا وراح وتركهم التفت خالد على العنود الي كانت متلثمه هي ماكانت حاطه كحل كثير يعني خط بسيط بس ومع كذا كانت جناا عيونهاا
    خالد كان واصل حده من الشاب وقال بعصبيه للعنود : ثاني مره لاطلعتي خذي وحده من البنات معك لا اشوفك بلحالك وحطي الطرحه على لثمتك فاهمه
    العنود كانت من جد مصدومه من الموقف وما حبت تعلق على الموضوع بس قبل ما تحط الطرحه على وجهها عطته نضره وغطت وجهها ومشت عنه وراحت لغرفت عمها نواف
    العنود لقت الباب مفتوح ودخلت : هاااي عموو
    نواف : هلا وغلا
    العنود : هلابك يله قووم البنات جاهزين يله
    نواف : مشينااا
    راحوو وتعشوو وانبسطوو الا اثنين العنود الي مقهوره من طريقة خالد بلكلام معهاا .. وخالد الي كان يفكر ليش صرخ عليهاا وش ذنبهاا هي

    عند الحريم
    ام عبدالله: اقوول يا ام فهد البنات قاموو
    ام فهد: ايه يتجهزون يقولون اليوم بيروحون الملاهي
    ام راكان: هاشم داق علي يقوول اليوم مدام العيال بياخذون البنات الملاهي خل نطلع نتمشى شوي
    ام فيصل: ليش لا
    ام سلطان : ايه والله نغير جوو بعد
    ام نوف : قلتوو لـ امي وابوي
    ام محمد (حنان): ايه توني مكلمه امي تقول ليه ما نطلع احسن بعد
    ام راكان: اجل مشينا يله نتجهز

    في الملاهي عند البنات والعيال
    نواف: اسمعوو البزراان يروحون مع شغالاتهم سامعين ولا لا
    وعد : ترى اكيد ما تقصدني
    نواف: الي على راسه بطحى يحسس عليهاا انا ما قلت انتي انتي الي قلتي
    وعد : عمييييييييييييييييييييييييييييييييييييي انا بروح مع نوف
    نواف : ونوف بعد بتروح معك بس مع البزران سامعين
    نوف : هااه نعم نعم نعم وش قلت ما سمعت عيد
    نواف : من قال هااه سمع ولا تخلوني اعصب كلكم مع بعض سامعين
    العنود : نوف اهجدي خلاص زي ما قاال
    نووووووووف : مااااااااااااااااااااااااااااااااابي انتي وش دخلك
    العنود: وش قلت انااااا انااا العنود بنت يوسف وش دخلني مسكينه انا اتدخل واسوي الي ابي فاهمه .. لما قالت اخر جمله من كلامها طالت في خالد وعطته نظره
    تقسموو البنات مع بعض والعيال والبزران مع بعض ووعد ونوف مع بعض طبعاا بعد محاولات يقنعون العنود عمهم نوااف

    البنات عند قطاار المووت
    روان : يله عنوود بليز اركبي
    العنود: لو تموتون وربي اخاااااف مستحيل
    جنى : بلا دلع يله
    ديما : عنوود عطلتينا يله بيبدون بليز يله
    شوق : عنود خلاص عااد صادقين عطلتينا
    العنود : احد قالكم انتظروني قلت لا يعي لا
    ميس: عنووووووووووووووووووود يله
    العنود : نو
    دعاء بنفاذ صبر: اسفهوها يله نركب
    العنود استغربت اسلوبها بس قالت يمكن تمزح <<مسكينه تحسيها مثل باقي بنات عمهاا
    شوق: جواب نهائي يعني نركب خلاص
    العنود: ايه خلاص اركبوو والله جد ما ودي اخرب عليكم بس اخاف
    استسلموو لانهم عارفين العنود اذا قالت لا يعني خلاص ما تقدر فراحوو يركبون
    الا العيال يصارخون علىالهندي حق العبه: وقف وقف بنركب
    وقف الهندي وركبوو كلهم ما عداا راكان مو خايف بس عشان شاف العنود قال مالي خلق وراح لهاا:هاااااااي عنوودة
    العنود : هابااات
    راكان :ممكن اجلس
    العنود: ولوو وش دعوه تستأذن مني احنا اخوان
    اخوان

    اخوان
    اخوان
    راكان كان يفكر يوم قالت اخوان تقصد ولا لا مستحيل تكون ما تحبني كيف ؟؟ معقووله ما حست فيني لا مو معقوول اكيد ما تقصد
    العنود: راكاان كوناا وين وصلت
    راكاان : معك
    العنود : الي ماخذ عقلك يتهنى به
    راكان تنهد في نفسه آآآآآآآه بس مين غيرك ماخذ عقلي غيرك: ابد سلامتك بس كنت مزكز مع العيال شوفي سلطان كيف ههههههههههه
    العنوود:ههههههههههههههههههه
    راكان في نفسه فديت الضحكه: دووم الضحكه
    العنود : وياااك هههههههههه شووف سعوود هههههههههههههههه
    راكاان ماتدري انها تعذبني آآآآه: ايه من جد ههههههههههههههههههههههههههه

    خلصوو العبه ونزلوو طبعاا خالد كان يطالع راكان من يوم ما اعتذر انه ما يلعب الين وصل للعنود وجلس معها وكان يتقطع يبي يعرف وش كان يقوول لهاا او وش تقول له ليش يضحك معهاا الي ماتعرفونه ان خالد امس بلصدفه وهم في المطعم سمع راكان وسلطان
    راكان : آآآآآآآآآآآآآآه يا سلطان بس لو تحس فيني
    سلطان : الله يعينك يااخوي بس
    راكان: اقول توس<<دلع سلطان >>وش تحس العنود تدري وتحبني ولا ما تدري وماتحبني ولا تدري بس ما تحبني
    سلطان : اذا انت بكبرك الي تحبهاا مو حاس تبيني انا احس قويه هذي
    راكان : لا تلومني ياخوي بس تدري شكل فيها شي احد مضايقهاا انا اعرفها زين
    سلطان بطنازه: وش رايك نروح نسألهاا
    راكان: صدق انك فاضي احر ما عندي ابرد ما عندك
    سلطان : وش تبيني اقوول يعني بس انا انصحك بكره لين رحنا الملاهي اجلس معهاا وحاول تكلمها وتجرب حظك وتشوف احساسها
    راكان: رايك
    سلطان : ايه هذا رايي
    راكان وهو يطالع في العنود ويكلم سلطان: بس لو اعرف من مضايقها اذبحهه
    خالد كان يمشي وسرحان فيها انا ليش افكر فيها بس انا ما احبها لا احبها لا ما احبها الايقاطع افكاره نواف: شوفهم مو هذي العنود وهذاا راكان
    سلطان : الاهم
    نوا ف : يله مشينا لهم
    البنات واللعيال: يله
    نواف بمزاح: اوووووه اجل قطعنا عليكم الجو الرومنسي حتى ماحسيتو ان اللعبه خلصت
    صحيح نواف قالها بمزاح بس ما يدري كيف اثرت هذي على نفس خالد وكيف تضايق وحس ان الغيره بتذيحه والي قهره نظرات العنود له ليش كذا تعاملني بس عشان عصبت عليها بس انا ما كنت اقصد
    راكان: وش دعوه عمي أي جوو
    العنود: لا والله بس كلامه يضحك يجنن
    يجنن كلمه ادخلت السروور والفرح على قلب راكان وحس انه طاير من الفرح وقتلت خالد من القهر والغيره
    فيصل: مطولين
    فهد: والله ان خويي وتوئمي صاادق
    نوااف بطنازه: والله ما خبرت ان التوائم يجون كل واحد في بطن
    فهد: انت وش فهمك يقصد توئم روحه مثلك انت وخالد فهمت
    نوااف: تكفى عاد يعني شايفني عبد المجيد عندك

    كملو لعب لين ما داخوو وبعدين تعشوو و رجعوو للفندق وعلى طوول نامووو

    الظهر العنود صحت من النوم ولقت روان صاحيه قالت لها وش رايك نروح تحت وناكل لناشي ووجلست تسولف معاهاا الاتشوف عمهم نواف هوو خالد جالسين ياكلون طبعاا سلموو عليه وخلاهم وراح جلس مع خالد على طاوله عشان يخذون راحتهم العنود طبعاا ما طالعت في خالد ابد بس من غير قصد وهي جالسه تسولف مع روا نجت عينها بعينه صدفه لان طاولتهم قبال بعص وطبعاا عنود ماتخلي حركاتها وعطته نظره
    العنود : روان
    روان : هلا
    العنود : بقولك شي
    روان : امري بس شي عاادي ياقلبي قولي اشياء
    العنود : مايامرعليك عدوو تسلمين يا قلبي وكملت امس يوم نزلت اصحي العيال تذكرين
    روان : ايه وش السالفه؟؟
    قالت العنود لروان السالفه من يوم طلعت الي يوم رجعوو من الملاهي
    روان: حراام عليك صرااحه مالك داعي الولد يدافع عنك وحتى لو صرخ بوجهك ما الومه كان مقهور من الوقح الي تقولين عنه يعني مايمديه يهدي اعصابه
    العنود : ولو مهما كان ابوي لين صارخ علين انقهر وازعل شلوون لو واحد ما اعرفه يسويهاا
    روان : لاتقولين ما اعرفه اول شي خالد من متى نعرفه ابوه صديق اعمامي واخته صديقتناا وهو بكبره صديق عمي نواف كل هذاا ومانعرفه
    العنود: لاتلوميني ماتعودت عليه يعني ما اذكره ال يوم كان صغير وبعدين سافر ويوم جاا يصارخ علي انا حسيتها من متى الميانه الاخ يمون
    رواان: ايه يمون ولا تحاولين تبررين غلطك هووصادق واناا معه ومفرووض تعتذرين منه وتشكرينه على الي سوااه
    العنود : اشكره اوك اعتذر قويه تخيليني مناديته اقوول سووري خالد ماكنت اقصد اناظرك كذاا
    روان : لاخلاص موقف وعدى بس لدتطالعين فيه وخلاص وثاني مره لو صار لك موقف معه او مع غيره زي كذاا لاتنقهرين واوتزعلين لانه عصب وصرخ مفروض تفرحين انه كان خايف علي ويدافع عنك هذاا دليل ان وراك رجاال
    العنود: رواان انا امووت عليك والله تسلمين حبيبتي
    روان : انا ما ادري من غيري وش بتسوين احس بتنتحرين
    العنود: ياواثق انت
    رواان: اكييييد يحقلي مو عنوود الي تقوولي امووت فيك
    العنود بتردد: رواان
    رواان: هلا
    العنود: اممم يعني ماودي يعني تقولين لشووق يعني تعرفين اخوهاا ماله داعــ.....
    روان قاطعتها: عنود حبيبي لاتقولين أي شي تقولين لي اعتبريه دخل بير ومراح يطلع منه وموشووق بس الي مرح اقولهاا حتى جنى والبنات لان ماله دااعي ابد يعني كل الناس تدري
    العنود: الله لايحرمني منك
    روان : ولا منتك
    العنود : نمشي خلاص طولناا نروح نصحي البنات ونشووف وش بيسوون اليووم
    رواان : اوك يله .....






  4. #4
    موقوف
    الحالة : عسل الامارات غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 139302
    تاريخ التسجيل : 20-02-15
    الدولة : الإمــــارات .. مردف
    الوظيفة : طـــــالبة بـالأعداديه
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 101
    التقييم : 14
    Array
    MY SMS:

    أنت الملاكــ و حبــك الهلاكــ ...... كيف غيرت أحوالي و أنت في باليــ ...

    افتراضي رد: قررت أموت بحبك (العنود و خالد) رواية رومنسية جريئة روعه


    الباريت الرابع

    4

    عند الرجال

    الجد ابو هاشم: اقوول يا عيال ما كننا طولنا في الطايف
    هاشم: وانت الصادق بيه
    سلمان: انا اقوول هناا حوو والجو احلى
    بندر: وانت الصادق احد يشوف هلجوو ويعاافه
    يوسف : انا اقول خلاص مع ابوي وهاشم يعني باقي جدة مارحنا لهاا والشقق حقتنا ما شفناها من سنتين
    الجد: وهو صادق ابو عبدالاله جدة والشقق ما شفناها من سنتين انا اقول نمشي بكره الفجر لجده
    سلمان وبندر: امرنا لله نمشي الفجر ليش لا
    الجد : الا العيال و البنات وينهم ؟؟
    يوسف : اذكر العنود قالت لي بتغدى انا وروان ونرجع نصحي البنات عشان نروح نركب التلفريك واتوقع العيال معهم مرح يخلوونهم لحالهم
    الجد : زين زين دام العيال معهم



    عند الحريم



    تهاني ام راكان : والله ما لقاها الاهلعيال رايحن وراجعين فالينها اما احنا لنا الله
    ام عبد الله: اذكري الله يامره تحسدينهم يجيهم شي
    ام راكان: لا تخافين عليهم عيني بارده ما احسد
    ام فيصل تقاطعهم: اقول بداال الهذره الزايده وحده فيكم تكلم رجلهاا <<زوجها>> يقول للرجال يطلعونا
    ام فهد: وهي الصادقه ام فيصل
    ام عبد الله: اناا بكلم سيف واشوف وش ريايهم
    الحريم : اوك


    عند البنات والعيال


    دعاء من يوم ما شافت خالد وهي حاطه عينها عليه اما اليوم شي ثااني كانت جد ما تستحي اكلت الولد بعيونها لدرجة انا خالد لما ينتبه لها تطالع فيه يجلس يصرف يسوي أي شي خالد كان حاس فيها من قبل بس كان يطنش اما اليوم طفح الكيل منها وهي اصلا موداخله مزاجه من يوم شافها ذاك اليوم في الفندق تاخذ رقم من شاب طبعاا خالد ماتدخل ابداا تدرون ليش لانه شافها معطيته وجه وتسولف وتضحك معاه

    دعاء تكلم صاحبتها ساره: تتخيلي سوسو اليوم من جد خلودي طالع يهبل<<تدلع بعد الاخت
    ساره : امانه صدق ودي اشوفه الا صح احلى من فراس الي تقولين اخذتي رقمه
    دعاء : اف احلا بكثير اقولك خالد ملاااااااك بس قاهرني ما يعطيني وجه تصدقين من شوي حرقته بنظراتي له وادري انه حاس فيني بس يتغلى بس ما اكون دعاء بنت هاشم الـ.... ان ما خليته يموت بتراب الارض الي امشي عليهاا
    ساره : يا وااثق انت
    دعاء: يحقلي
    ساره : اكيييييييد
    دعاء: الا صح ما قلتلك اليوم جلست مع ام خالد وتميلحت عليها مررررره خليتها تمدحني
    ساره: طيب ليش؟؟\
    دعاء: فتحي مخك معي عشاان تخطبني لخالد طبعاا اجل ليش
    ساره: والله انك دااهيه
    دعااء: اجل ايش خبله مثل بنات اعمامي ولا العنود الي مسويه طيبه مالت عليها وهليهم كلهم
    ساره : ايه صح اخبارها العنود كبرت اكيد طلعت حلوه من صغرها تجنن
    دعاء: مالت من زينها وش تبين فيها ما دري الناس يحبونها على ايش
    الا جت عندها ميس : اقوول دعاء ترى بنروح نركب بتجين
    دعاء بأبتسامه مصطنعه : ايه وانا اقدر استغني اكيد بجي
    دعاء: يله سوسو بااي اكلمك بعدين
    ساره: بااياات الله يعينك عليهم
    دعااء: امين


    عند نواف والبنات


    نواف: هاه يابنوتاات يله تفرقوو عشان تركبون
    العنود بدلع: عمووو قلبوو
    نوااف يسوي انه خااق: عيوون عموو وقلبه ورووحه
    العنود : تسلم العيون والقلب و الروح وصاحبها
    نواف : امريني
    العنود: نركب انا وجوجو <<دلع جنى>> ونونو<<دلع روان>>
    نواف : بس كذاا
    العنود : بس
    نواف : وخالد مع مين يركب
    العنود: امممم أي مكان
    نواف: انتي عيوني وقلبي وروحي صحيح بس خالد حياتي
    روان وجنى وهم يطالعون في خالد: ياهوووووه والله منت سهل يا خالود نواف الي موت على العنود صرت انت بغلاتها ويمكن اغلا
    خالد: يحقلي مووو
    نواف : ايه يحقلك
    العنود: طيب وش قلت
    نواف : اسألي خالد اذا قال اوك ممكن اذا نضطر نحذف وحده من الست هالي انتي اخترتيهم
    العنود: الله لسته ترى كلهم ثنتين بس امري لله نسال خالد

    العنود كاتن تطالع روان وفي نفسها تقول احس اني اما استحي الولد دافع عني وما شكرته وكنت بلعكس كني اعاقبه اجلس اطالعه نظرات استحقار وفي النهايه اجي اطلب منه يوخر من مكانه عشان حظرتي اجي اجلس انا وبنات عمي والله مو حلوه فحقي احسن لي ابطل

    العنود: عموو خلاص هونت نركب مع بعض انا والبنات وانت مره ثانيه تتعوض خلك مع خالد
    نواف: اوك على راحتك
    خالد كان مقهوور من حركتها لهذي الدرجه تكرهه مو طايقته حتى ماودها تستأذنه تركب مكانه الا يصحى خالد من افكاره على صوت دعاء تكلم اخوهاا: اقول كونا ممكن اجلس مكانك ودي اركب مع عمي نواف من زمان عنه
    راكان : امممممممممممممم على حسب المكان الي برووح له انتي مع مين
    دعااء فهمته : لا تخاف مكاني تمااااااام عند الحبايب
    ركان ببتسامه : اجل المكان لك ونزل بسرعه

    طبعا نواف ما كان فاهم شي بس خالد الي من قلبه مقهور من العنود الي مطنشته ومن دعاء الي اشبه له ومن راكان الي يلاحق العنود

    رجعوو للفندق وقال لهم الجد انهم بيمشون جده الفجر وتجهزو ومشوو الفجر ووصلوو جده ونااموو لانهمك انو تعبانين من الطرق صحوو اليوم الثاني وقررو يركبون دبابات وتقسموو طبعاا

    فيصل ركب اخته ربى معاه :ربى لاتتحركين كثير عشان ما نطيح
    ربى بخوف: فيصل بليييييييييييز لاتسرع يخوف

    اما فهد ركب اخته ريم :ريييييييييييم والله لو تقولين ثاني مره بسوق بنزلك على جمب
    ريم: سووري فهوودي بس ونااااااسه اسرع اسرع

    وديما والهنوف وميس وروان والعنود وجنى وخالد ونواف ركبوو كل واحد بلحاله

    العنود بصراخ عشان يسمعون بعض: دعااااااااااء لا تجين من جهتي بدباابك
    دعاء بنفس الصراخ: لاااااااء اعترفي انك خوااافه ياخوااااااااااااافه
    العنود: اصلا ما اخاف الا من الي خلقني
    دعاء: باين
    العنود بثقه: كيفك لاتصدقين
    دعاء بخبث: اوك تبيني اصدق
    العنود: ايه
    دعاء: اتحدااك اتحدااك ان كنتي العنود بنت يوسف الـ..... تروحين من هذيك الجهه بلحالك
    العنودطالعت الجهه الي تأشر عليها دعاء باصبعها وبخوف قالت: اوك بروح وانا بنت ابوي


    العنود ماتحب احد يتحداها يعني لازم تسوي التحدي ولو على موتها طبعاا ماتدرون\دعاء وين كانت تأشر كانت تأشر على جهه مظلمه وعمهم نواف حذرهم مايروحون هناك بلحالهم لاننها ما فيها الا نوورخافت بسيط يعني من جد تخوف وثاني شي لو ضاع فيها احد مايلقوونه بسهووله الا ان يشاء الله



    العنود مشت بلدباب حقها وهي ميته خوف تحس خلاص ما ودها تكمل بس قالت لا اخليها تتشمت فيني لا بكمل وان شاءالله ربي بيحفضني كانت تمشي بدبابهاا وهي تسمي وتقراا خاايفه مووت الا تسمع من وراها صوت دبااب كان يمشي وراها بس بشويش ما يبيها تحس فيه العنود اول ما حست بلي وراها كانت خايفه ماودها تلتفت وتدعي ربها ما يكون يلحقها او يكون احد تعرفه من اهلها بس هيهات ياالعنود

    الي وراها : اقوول ياحلوه وقفي على جمب خل نتعرف
    العنود نشفت من الخوف ولا ردت انربط لسانها
    الي وراها: على العموم ماتبين تقولين اسمك نا بقولك ياقمر انا اسمي سليمان
    العنودد لارد

    سليمان زااااااااد سرعة الدباب لين سبقها ووقف قدامها وقف دباب العنود بسرعه نزلت من الدباب وراحت تركض عند النور تبي تهرب منه بس نزل بكل سرعته ولحقها وبيده سحبها ووقفها قداامه وقال: شوفي ياقمر انا بتركك بس على حسب لوكنتي شينه تركتك ما احب انا الشيون بس لو كنتي حلوه مرااح اتركك الا لما اخذ الي ابيه منك

    العنود كانت تبكي بصمت ماتدري وش تسوي انربط لسانها ماقدرت ترد عليه .. سحب سليمان طرحت العنود تناثر شعرها على اكتافها وكانت من جد ملاك مع ان العنود من يوم ما خالد صارخ عليها ذاك اليوم وهيي ماتحط الاكحل وخط بسيط ما يشوفه الا الي يكون قريب منها

    سليمان: يابخت ياسليمان وربي ملاك قداامي صدقت يوم سميتك قمر بس سووري يا قمر مرااح اقدر اتركك
    العنود اخيراا نطقت : ااترجاك ما تلمسني الله يخليك
    سليمان: سووري ياقمر انتي تطلبين المستحيل.. مد يده يبي يفتح ازراار عبااية العنود بس فيه يد كانت اسرع منه وسحبت يده ولفته من الجهه الثانيه يعني صار معطي العنود ظهره ومقابل الي سحبه

    سليمان بستهزاء: خير يا الاخووو بغيت شي
    خالد : ايه بغيت .. وعطااه بقس على وجهه والثاني في بطه والثالث على كتفه لين ما اختل توازن سليمان وطااح على الارض بداا خالد يطلع حرته وقهره فيه وشوته وشوته لين نزل الدم منه بعدين قاال: والله مو مستعد الطخ يدني وسمعتي وادخل السجن عشاان وااحد مثلك


    العنود كانت مو مصدقه الي تشووفه قداامه تحسه حلم هذي ثااني مره خالد يساعدها فيهاا من غير ما تحس رااحت تركض ارتمت بحضن خالد وجلست تبكي وتبكي تبي تطلع كل الي فيهاا


    خالد بحنيه يمسح على راسها : عنوود حبيبتي سكت فتره مايدري كيف قالها او كيف طلعت منه وكمل خلاااص انتي ما فيك شي الحمدلله تماام ماابي اشووف دموعك تراهاا غاليه علي
    العنود وهي تبكي بشهقاتهاا: خا....لـ...د انا اسفه ادري غلطت عليك كثير بس......
    قاطعها خالد: ما ابي اسمع شي خلاص ادري مو قصدك

    العنود حست انها كانت بحضنه وخرت بسرعه لانها استحت مره ماتدري كيف سوتها ابتسم خالد على حركتها

    وقال: انا بقول لك شي
    العنود وهي تمسح دموعهاا : سم
    خالد كان متردد بلاول كان خايف اول شي انه زي قبل مو حب حقيقي بس اليوم تأكد ولقاها فرصه لانها ممكن ما تتكرر مره ثانيه كان خايف من ردها بس لازم لازم مايقدر يسكت اكثر من كذاا: انااا اناا يالعنود اااء اااااء غمض عيوونه وقال: احبــــــــــــــك
    العنودد لا اجابه اليوم صدماتها كبيره
    خالد يوم يأس من انها بترد عليه قال: ادري فاجأتك وادري الوقت مو مناسب اني افتح معك موضوع زي كذاا بس هذي فرصتي انا ادري انك مصدوومه ولا ابي رد منك الحين وحتى لو رديتي علي انك مو متقبلتني ولاتبيني وهذاا الي انا حااسه من نظراتك قبل لي وتجاهلك بس على الاقل خففت من الي في داخلي

    العنود الى الان في صدمه لا رد

    خالد : العنود يله نمشي لازم نرجع قبل ما يفقدك نوااف
    العنود : يله بس
    خالد : بس ايش
    العنود: طرحتي الحقير الي كان مو جود وتذكرت الموقف ورجعت تبكي تحس جسمها مولع ناار وكملت طيرها مدري وين

    خالد كان بعيد نوعا ما عنها لما شافها رجعت تبكي ما قدر يجلس مكانه ورجع لها يحاول يهديهاا حطت العنود راسها على صدر خالد خالد كان على انه كان متضايق على شانها بس في نفس الوقت مبسوط على حبيبته الي تحس بأمان في حضنه ورفع راسها بيده وقال: مو قلت لك قبل دموعك غاليه ما احب اشوفها تنزل وخصووصاا على واحد ما يستاهل انها تنزل عشاانه

    العنود بين شهقاتهاا : ادري بس ما اقدر احس جسمي مولع نار من اتذكر مو قاادره اتحمل اكثر من كذاا
    خالد : وهو يلمها بين ذرااعه وبيده يمسح على شعرها خلاص خلاص هدي هذاا هووطقيته لك لين بغى يمووت وبعدين بتضلين تبكين لين متى ومد يدده يمسح دمعه من دموعها وقاال : غااليه وربي غااليه مثل راعيتها
    العنود حست انها مصختها جالسه في حضنه وخرت عنه بسرعه وقالت بصوت باكي : مشكور خالد
    خالد : ماله دااعي الشكر ما سويت الا الواجب تعاالي ندور الطرحه بسرعه عشان نرجع لهم
    العنود : يله
    دووروو الطرحه لين لقوها اخذتها العنود وتلثمت ورجعوو عند الدبابات حقتهم
    خالد : اقول العنود
    العنود: هلا
    خالد : الدبااب خربان شكل من الصدمه خرب او البانزين خلص
    العنود: لا هوو وقف قداامي وصدمت فيه واتوقع عشان كذا خرب
    خالد : اجل تعاالي اركبي ورااي خل نطلع من هنا بسرعه
    العنود استحت مره كيف تركب ورااه مرره فشله :روح جيب دباب ثاني وانا استناك هناا

    خالد عرف انها اسحت وهوو عارف ان العنود ما ترضى احد يفرض عليها شي ماتبيه وحب يخوفها عشان تركب ويمشون بسرعه قبل لا نواف يفقدهم : بس ترى بكيفك لو جااك احد ثااني مثل الي توو مافي احد يفكك منه
    العنود بخوف: خلاص هونت لاتروح بركب وراك
    ركبت ومشى خاااالد لين وصلوو عند النور وقف خالد بعيد عن العيال والبنات شوي عشان ما ينتبهون وماحب يحط العنود بموقف مو زين لهاا ونزل من الدباب وقال: خذي الدباب انتي وانا بروح اكمل مشي لين اوصل لكم اوك وانتبهي على نفسك مره ثانيه زين ولاتخافين الي صار من شوي مرااح احد يدري عنه غيري انا وانتي والله سبحاانه الله يحفضك

    العنود كانت تسمع كلام خالد ودموعها تنزل وحده ورى الثانيه بصمت لو احد غيره وربي ما يسوي معها الي سواهه خالد وقالت بصوت واضح انه بااكي مع انها تحاول تخفي بكاها: شكراا على كل شي واسفه مره ثانيه
    خالد: افاا وش قلناا مو قلنا الدموع مانبيها العفوو ولاشكر على واجب ويله امسحي دموعك وكملي طريقك عند بنات عمك






  5. #5
    موقوف
    الحالة : عسل الامارات غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 139302
    تاريخ التسجيل : 20-02-15
    الدولة : الإمــــارات .. مردف
    الوظيفة : طـــــالبة بـالأعداديه
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 101
    التقييم : 14
    Array
    MY SMS:

    أنت الملاكــ و حبــك الهلاكــ ...... كيف غيرت أحوالي و أنت في باليــ ...

    افتراضي رد: قررت أموت بحبك (العنود و خالد) رواية رومنسية جريئة روعه


    الباريت الخامس

    5


    مشت العنود وهي تحس بأحساس غريب اول مره تحس فيه تجاه احد كانت تمشى بلدباب وهي تحمد ربهاا على كل شي على انه حفضها وعلى انه رجعها لاهلها والي تحبهم سالمه
    اما خالد فكان سعيد سعيد سعيد كلمة سعيد ماتوصف سعادة خالد الي كان حاس فيها كان مبسوط انها شافها كان مبسوط انه اعترف لها بحبه كان مبسوط انها كانت قريبه منه كان مبسوط من كل شي صار له وحبها في قلب خالد كا يزيد مع كل دقه من دقات قلبه

    رجعوو الشقه بعد اللعب الي لعبووه كانوو تعبانين مرهه كملوو ايامهم طبيعيه في جدة لاجديد في حياة حالد واالعنود غير ان حبها يزيد بقلب خالد والعنود كل مره تكتشف في خالد اشياء ما كانت تتوقعها ولا تتخيلها ويوم عن يوم تتغير نظرتها له ويكبر في عينها اكثر واكثر.. قرر الجد انهم يمشون من جده على ابهاا وصلوو ابهاا تعبانين وناموو


    في الصباح


    عند الحريم


    دعاء بصوت مايسمعه الا امها: ماما ترى طفشت من مجاملتهم وربي خلاص ابي ارجع الرياض او اروح عند اخواالي اسوافر معهم
    تهاني ام راكان: الحال من بعضه يعني انا الي مبسوطه من مقابل وجيه هلعجز زوجات اعمامك
    دعاء: داام كذاا قولي لبابا نرجع خلاص مليت اناا منهم
    ام راكان: ويه مالت على ابوك عااد مثلهم مايقرق عن اعمامك بشي انا مدري وش لون طحت على هلعيله النحس
    دعاء: والله انك صادقه مادري كيف حبيتي ابوي الي يرفع الضغط
    ام راكان: ومن قالك اني حبيته بس قدر وعااد تبين الصراحه لولا الحاجه ما شفتيني جالسه عنده
    دعاء: اقول ماما بدوو يطالعون فينا اخاف يحسون اننا نحش فيهم بس خلاص نتحمل وامرنا لله
    ام راكان: ايه والله امرنا لله

    خليني اعطيكم فكره عن ام راكان دعاء من يوم كانت صغيره كانت بلعكس طيبه وتحب بنات عمها واهلها بس امها ماكانت تحب اهل ازوجها او اقدر اقول ماكانت تحب زوجها بكبره تهاني ماكانت تحب الا نفسها وبس غيره لا وهي الي رسخت في راس بنتها الحسد والكره للكل وحتى ابوها

    عندالبنات

    صحت من النوم ولقت كل البنات نايمين اخذت عبايتها وتلثمت وطلعت برااا تغير جوو وتشم هواا شافت ان مافي احد غيراهاا فكت لثمتها وفتحت شعرهاا وجلست على كرسي تشم الهواا كان الجوو روعه في ابهاا برغم البرد بس كان غير في الصباح وبدت تدندن و تغني

    جوايا ليك
    إحساس بيكبر كل يوم
    العين تنام
    والقلب عمره ما جاله نوم
    من كتر شوقي ولهفتي شايل هموم

    ارتحتلك
    إحساس غريب بحس لما ببوصلك
    وبحنلك
    لو حتى جنبي في حضن قلبي بحنلك
    سلمتلك
    اغلى ما عندي حتى قلبي فتحتلك

    ياحراام الي ما تدري عنه العنود ان خالد كان يراقبها من يوم بدت تغني ويسمع صوتها العذب الي يشدك لها قبل ما تشوف الي يغني<<نسيت اقولكم العنوود صوتهاا مره حلوو وحتى خالد صوته حلوو

    عمري انا
    محتاجة منك كل نظرة حنينه
    روحي انا
    الثانية في بعادك بكام مليون سنه
    قلبي انا
    لما بتبعد عني بيكون مش هنا

    جوايا ليك
    إحساس بيكبر كل يوم
    العين تنام
    والقلب عمره ما جاله نوم
    من كتر شوقي ولهفتي شايل هموم




    وقفت غنى وتنهدت تنهيده قويييييييه:آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآه وربي اليسا صاادقه وتأشر على قلبها جوايا ليك احسا......
    خالد يقاطعها: احساس ايش
    العنود التفتت بخوف وكأنها حاسه انه صوته: خااا..لد
    خالد: عيونه
    العنود على طوول استحت ونزلت راسها ورفعت شعرهاا وعدلت لثمتها ومن غير ما ترفع عيونها له: انت من متى هناا
    خالد: من يوم جوايا ليك ترى على فكره موبس انتي انا بعد جواياليك
    العنود لارد
    خالد: حب يقصع الصمت قال : وعلى فكره ثانيه صووتك جناان
    العنود بحياا: مشكوور ماعليك زود ومشت عنه تبي تدخل الا يمسكها من يدها : ليش مستعجة
    العنود: ابد بس مو حلوه يجي احد يشوفني معك وش بيقول
    خالد : بس ثواني ممكن عندي سواال
    العنود: اوك امر ايش سوألك
    خالد بتردد كأنه خايف من الرد : ممكن اعرف لمين كنتي تغنين الاغنيه؟؟ او جواك احساس لمين؟؟
    العنود: ليش ؟؟
    خالد : ممكن اعرف؟؟
    العنود : كل شي في وقته حلوو
    خالد: اوك طيب سوأل ثاني ممكن؟؟
    العنود بتوتر خايفه من اسألته: امر
    خالد: ما يامر عليك عدو وسووري على اللقافه بس هذاا يهمني بليز تجاوبيني
    العنود:لا عادي اوك ايش
    خالد: وش يعني لك راكان
    العنود بتعجب: راكان ولد عمي هاشم
    خالد : ايه وفيه غيره
    العنود: لا اكيد مافيه بس استغربت هذاا السوأل
    خالد: طيب وش يعني لك؟؟
    العنود: ولد عمي وحسبة اخوي
    خالد تنهد برااحه: آآآآآآآآه أكيد يعني ماله مكان هناا ويأشر على قلبها
    العنود: ايه اكيد له مكان
    خالد برجه و بخوف: مو تو تقولين اخوان
    العنود بضحكه خفيفه على رجة خالد: ههههه ايه اخوان وانا قلت غير كذاا بس لخوااني مكان بقلبي اجل عبوود<<دلع عبدالاله >> ونوف ومجوود<<دلع عبد المجيد>> مالهم مكان بقلبي
    خالد: ياشيخه طيحتي قلبي احسب شي ثااني
    العنود : مو كني عطيتك فيس اكثر من الازم
    خالد ياحليلها ما تترك اسلوبهاا لازم تخربهاا: ههههههههه لاوالله احلفي عااد انا الي معطيك فيس
    العنود بغروور: انت الي جيتني مو اناا
    خالد بعد بغروور : اصلاا اناا الغلطان الي معطيك من وقتي ومضيعه معك
    العنود : اوك خالد انت الخسراان كيفك
    خالد: خلاص امزح من ناحية خسراان فأنا من جد خسراان لو رحتي اقوول اجلسي شوي
    العنود: تجننن ههههههههه باااي
    خالد: ايه بس ترى استنى الوقت الحلو والي بتقوليلي لمين غنيتي الاغنيه الي من شوي
    العنود بضحكه خفيفه: ههه اوك
    خالد: الله معك



    عندالرجال


    يوسف : العيال معين يقومون من النوم مافيا لا خالد الي يوم صحيته يلحيله احسنهم قاام
    سلمان: ياشيخ حرام عليك تعبانين من السواقه والطريق خلهم وقت ما يقومون يقومون
    يوسف: على قولتك حراام خلهم
    هاشم :اقول وش رايكم نطلع الحريم حرام مايروحون ولا يجون
    بندر: يله وش ورانا والبنات بعد نايمين احسن ناخذ راحتنا
    الا يدخل نواف: افاا وش ناوي تسوي ناوي تخربها
    يوسف: حااسده تراها زوجته خلها يخربها على كيفه
    الجد: وانت ان شاءلله متى تنوي تتزوج خلنا نفرح فيك
    نواف يكلم سلمان تصدق اني انا الملقوف يوم اتكلم انا وش دخلني خله يخربها بس لقاافه
    سلمان : هههههههههههههههههه
    نواف وهو يكلم ابوه: ان شاءالله قريب
    الجد : نشووف قريبك متى
    كملوو سواالف وبعدين خذوو الحريم ورااحوو يمشونهم طبعاا البنات والعيال نايمين الا العنود وشوق ونواف وخالد



    عند البنات


    العنود: اقوول شوااقه من جدي طفشاانه وذولي معين يقومون لاهم ولا العيال
    شوق: عاد تدرين براسي اكلم خالد اقوله يطلعنا ونسحب عليهم
    العنود يوم سمعت خالد استحت وهونت: لا خلاص نستناهم
    شووق : لا والله بكلمه ماعلي منك مرح تطلعين انا بطلع
    العنود:واهون عليك تروحين وتخليني
    شوق : والله بتهونين عند الطلعات
    العنود: صدق ماعندك خاتمه وكملت بروح اشرب
    شوق :الله معك
    راحت العنود واتصلت شوق على اخوها خالد
    شوق: هاي خلووودي
    نواف : اهلين هلا والله
    شوق ماركزت بصوت انه مو خالد:حيااتي وعمري وقلبي خلوودي
    نواف: شوق صح
    شوق استوعبت انه موخالد: آآآ.يه..
    نواف عرف انها استحت وماحب يحرجها اكثر: انا نواف وخالد دخل ياخذ شور وقالي ارد على جوااله الذا طلع بقووله انك اتصلتي....
    شوق اصلاا ما استنت يكمل نواف قفالت في وجهه من غير حتى بااي ياحراام احرااج
    العنود:ههههه شكلك يضحك وش فيك ؟؟
    شوق للحين تحت تأثير الصدمه: لارد
    العنود هنا ماتت ضحك لان من جد وجهاا قلب طمااطه ياحرااااام احراج<<صاار لي الموقف>>:هههههههههههههههههههه
    شوق صحت على صوت العنود الي كانت تضحك عليها: خييييييييييييييييير فيه شي يضحك
    العنود: هههههههههههه و..و...جه..ك....وجهك ههههههههههههههههههههه
    شووق وهي تقوم تطالع المرايه : وش فيه وجهي وش زينه يهبل
    العنود بطنازه: ابد مو احمر وكملت الاما قلتيلي وش قالك خالد عشاان تصيرين كذاا عساا بس انخطبتي
    شوق بتصنع عصبيه: لاتخافين مراح انخطب قبلك بستناك
    العنود : ههههههههههه طيب وش السالفه
    قالت شوق للعنود السالفه : بس عشاان كذاا
    شوق بطنازه: ايه بس ابد مو محرج الوقف
    العنود: عادي ترى عمي نواف مره عسل طيب ما ياكل
    شوق: لااااااه حلوه هذي ادري ما ياكل بس تخيلي لو مثلا صار هذاا الموقف لك مع خالد اخوي وش بيصير وجهك

    طبعاا شووق ماتدري عن شي بس قالتها كذاا ما يدري عن سوالف العنود وخالد الا روان لان على قولة العنود مهما كان اخوهاا كيف تقولهاا

    العنود خافت ان خالد قال لشووق شي: ايه صح وربي فشله

    تو شوق بتتكلم الا يدق جوالها وكان خالد

    شوق سكتت خافت يتكرر الموقف حتى لوكان خالد الي دااق سكتت
    خالد: الووو شوااقه
    شوق هناا تطمنت مايقول لهاا شوااقه الا خالد والعنود : هااايااات خلوودي كيفك
    خالد: هلا والله قالي نواف اتصلتي على بغيتي شي
    شووق بدلع: خلوودي قلبي عمري حياااتي
    خالد يقاطعها: عمري وحياتي ماتطلع الا وقت الطلباات الزبده وش بغيتي مشغوول بطلع انا ونواف
    شوق تبي تردها للعنود : خالد العنود يا حرام طفشاانه وودها تطلع وش رايك انت تطلعنا انا وياها من جد طفشانين
    العنود هنا بغت تنفجر من القهر من شوق ودها تذبحها شووق ماتدري بس العنود ماودها تتفشل معهاه يكفي الي صار لها الصباح

    خالد يوم عرف ان في السالفه العنود قاال اوك بعطيكم ربع ساعه والقاكم جاهزين






  6. #6
    موقوف
    الحالة : عسل الامارات غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 139302
    تاريخ التسجيل : 20-02-15
    الدولة : الإمــــارات .. مردف
    الوظيفة : طـــــالبة بـالأعداديه
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 101
    التقييم : 14
    Array
    MY SMS:

    أنت الملاكــ و حبــك الهلاكــ ...... كيف غيرت أحوالي و أنت في باليــ ...

    افتراضي رد: قررت أموت بحبك (العنود و خالد) رواية رومنسية جريئة روعه


    الباريت السادس

    6

    العنود ما خلت شي ما سوته في شوق مره عصبت عليها وصحت روان وقالت لها تروح معهم روان فهمت العنود وقامت تلبس وهي مره تعباانه فيها النوم

    شوق : العنود خلاص عااد وربي سووري
    العنود : تفشليني معهاه وتقولين سوري
    شوق: وربي كنت طفشانه وبعدين خالد مرح يوافق الا اذا قلتله العنود
    العنود: وش معنى يعني العنود
    شوق : ملاحظه الايام الاخيره كل ما جبت طاريك يهتم في السالفه مهما كانت
    العنود : مو شرط يكون كذاا يمكن السالفه تحمس عشان كذا يهتم
    شوق : اقولك انا ملاحظته والدليل الحين قبل اقول اسمك قال اخلصي مشغول بطلع مع نواف ويوم قلت العنود وافق على طول
    روان تهمس للعنود : ياهووووه يا واسطاات على طوول وافق
    العنود ماردت على روان ووجهت الكلام لشووق: وحتى لوكان تقومين تفشليني معاه
    شوق : العنود ترى ذليتيني خلاص وربي توبه مرااح اقول شي
    االعنود: نوو
    روان : اقولك شي شووق الحين معصبه خليها بعدين راضيها اوك
    شوق وهي تبتسم على الفكر هالي في بالها: اووك


    لبسوو البنات وطلعوو ولقوو خالد ونواف في السياره طبعاا العنود بعد الموقف الاخير ما فتحت فمها ابد وشوق نفس الحاله خالد كان مبسوط مره ان العنود كانت موجوده معهاه وماضل الا روان ونواف الي كانت مره فالتها مع عمها نواف سوالف وغنى

    وقف خالد السياره عشان نواف يبي يشتري شي ويرجع نزل نواف وشوق ارتاحت وتكلمت قبل ما يجي: خالد
    خالد: هلا
    شوق تبي ترقع ومادرت انها خربتها: ترى العنود هبلت فيني وربي بس عشان قلت لك هي الي طفشاانه ترى انا الي طفشاانه مو هي
    العنود وعيونها شوي وتطلع من مكانها من العصبيه وتوجه الكلام لروان: نفسي افهم وش تبي شووق تسوي
    روان : علمي علمك
    وشوق تكمل: وبعد تقوول فشلتيني معه ومدري ايش وزعلانه مني وما تكلمني تخيل خلوودي بليز قولها تسامحني
    خالد وهو لقاها فرصه ويطالع العنود من المرايه : افاا زعلانه العنود على شوااقه تبين تجننينهاا حراام عليك ما يكفيك واحد
    طبعاا الي فهم العنود وروان بس شوق ياحراام موفاهمه: مين مجننه غيري
    خالد يبي يرقع: صاحباتكم مين يعني
    شوق : من ناحية مجننه فهي مجننه
    خالد : هااعنودة للحين زعلانه على شوق ترى شوق ما تصبر عنك ابد غمز لها *_^

    العنود معصبه ومتقطعه حياا وكل شي في وقت واحد وقالت من بين اسنانها: لاخلاص مو زعلانه
    وفي نفسها تتوعد شووق وخالد الي يرمي عليهاا نغزات بس ما تقدر تسوي شي بس الي تقدر عليه هو انها تذبح شووق تمشوو وانبسطوو واستانسوو ولايخلا الجو من استهبال روان ونواف نغزاات خالد للعنود الي كانت ما تعطيه وجه بس كانت مستانسه وميته فرح من داخلهاا ورجعوو وقضووا ايام حلوه في ابهاا وكانت اخر محطه لهم هي الشرقيه الي فيها شاليه كبير وطبعاا هووملك للجد محمد ( ابو هاشم )وصلوو على العيشااء وصلوو ونااموو عشان كانوو مقررين يقومون الفجر يركبون دبابات البحر




    الفجر صحوو البناات



    ديما : اقوول بنات
    البنات : هلا
    ديما : يله بسرعه نطلع قبل العيال عشان ما يقولون احنا جينا قبلكم نروح نحجز لنا اماكن
    البنات: يله


    طلعوو البنات وركبوو وجوو العياال وهوااش معاهم على الدبابات في النهايه رحموهم وعطوهم اربعه دبابات بس والباقي مع البنات وجلسوو لعب وفله ووناسه



    كان يمشي بلحاله ويفكر فيها من زمان عنهاا من يوم كانو في ابها وهو ما شافها ووده يشوفها يكلمهما من زمان ما سمع حتى صوتها كان مشتاق مشتاق لها الا يقطع حبل افكاره صوت مو غريب عليه :هاااااااااااااااااي

    خالد التفت عليها وشافها ونزل على طول عينه عنها كانت فاتحه شعرها وفاتحه العبايه وكانت لابسه بنطلون جنز ضيق وبدي ابيض وبدون نفس ردعليها: اهلين
    دعاء: اشدعوه خلوود مالك خلق حتى تطالع فيني
    خالد: ليت تعدلتي طالعت فيك وبعدين مو اصغر عيالك تناديني خلوود اسمي خاالد فاهمه وبنبره اعلى خااااااااااااااااااالد
    دعاء : واااي حتى دلع ماتبي ادلعك عمووماا كيفك وبعدين انا موحلوه كذا
    خالدبطناز: مره ذابحك الحلا
    دعاء بعصبيه: انا وش مسويه لك تعاملني كذا
    خالد: قلتلك لين تعدلتي طالعت فيك
    طبعاا طولل الحوار الي بينهم كان ما يطالع فيها معطيها ظهره
    دعاء: وش قصدك اتعدل
    خالد: لين سكرتي عبايتك وتلثمتي وتركتي حركاتك البايخه طالعت فيك
    دعاء: ابوي ماقالي تلثمي تجي انت تقوولي
    خالد: انتي قلتي تبيني اطالع فيك وانا قلت لك متى بطالع فيك
    ورااح وتركهاا دعااء بقهر منه : مالت عليك من زينيك بس جايبتك جايبتك وانا بنت امي



    عند الشبااب في البحر


    نايف بصراااخ : يا شباااااااااااب يا عياااااااااااااااااااال وقفوو ابيكم بموضووع

    تجمعوو العياال على صراخ نايف يبون يعرفون وش يبي

    سلطان: نعم خير وش بغيت
    فيصل: صاادق تكلم
    فهد: حرك بسرعه نبي نكمل لعب
    راشد: نايف يله بلا مصاخه شوقتنا
    نواف: ياجماعه عطوو الولد فرصه كل واحد جالس يعطيه كلمه خلووه يتكلم
    نايف: ياحبي لك ياعمي ما يفهمني الا انت
    نواف: اكيد مو نوااف اناا
    عبد الاله: يووووه بدة عرووق الغروور تطلع الحين بس عرفت العنود طالعه على مين
    نايف: يووه فتحتوو موضووع جديد خل اقوول الي عندي بعدين سوو الي تبووون
    فيصل: نايف ياتكلم يا بنمشي
    ناايف: خلاص خلاص لاتمشي ولاشي بتكلم
    سلطان : نسمعك
    نايف: وش رايكم نسوي مقلب بلبنات والله انا قاهريني من يوم ما عطوونا دبابين وهم خذوو الباقي كله
    نواف: ياظالم دبابين عطونا اربعه
    سلطان: وذا اربعه اربعه ما تكفينا انا معك يانايف نسوي مقلب
    فيصل : وانا
    وفهد: انا بعد
    نواف : طيب وش المقلب

    حكا لهم نايف المقلب الي براسه وهو عبارة عن ان الشباب الي راكبين الدبابات يروحون لهم المكان الي هم فيه ويرمونهم بلبحر والي تنحاش<<تهرب>>منهم يقابلها الي عند الشاطئ ويرميها وياخذ دبابها منها ياحراام <<جد يحزنون

    خالد: والله انا مو معكم فيها حراام <<طبعاا تعرفون ليه حرام عشان العنود طبعاا
    سلطان: ياااي يا ابو قلب رقيق
    خالد: لارقيق ولا شي بس فكروو فيها لو وحده منهم غرقه خلي غرقه لو مثلاا مرضت مين السبب انتوو
    فهد: لاتخاف غرق بأذن الله محد غارق لان كل البنات يعرفون يسبحون واذا مرضوو قدر الله فما شاء فعل
    فيصل: وفهوودي صادق انا معاه
    عبدالاله: بس فيه مشكله بسيط هالي هي شووق اخت خالد هي تعرف تسبح ولالا اذا لا لحد يقرب لها
    خالد: تعرف بس مو مره يعني وخروو عنها وبعدين ترون عاد انا مو معكم ومالي دخل
    نواف: اقول خل نفلها لاتخاف مراح نرميهم بعيد مره بنرميهم قريب من الشاطئ
    خالد: اذا كذا كيفكم بس قلت قبل كلمتي ما اثنيها مو معكم يعني مو معكم
    سلطان: كيفه خلوه براحته
    راشد: يله تحمست
    نايف : مو اكثر مني يله مشينا


    توزعووالشباب زي ما اتفقوو طبعاا الا خالد الي عطى دباابه فيصل وراح مع الباقي على الشاطئ بس زي ماقال مراح يتدخل فيهم

    نايف بصرااااخ: مييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييس ديماااااااااااااااااااااااااا يا بناااااااااااااااااااااااااااااااات تعاالوو
    طبعاا لازم يتجمعوون كلهمعلى هذاا الصراخ <<لقافه
    ميس: نعم دباب وعطيناك وش تبي
    نايف غمز للمعاه وبدوو يدفون البنات وحده ورى الثانيه والي تنحاش منهم لها نصيبها من الي واقفين على الشاطئ

    العنود بصراخ: وربي يا نايف ما اخليك مردووده مردووده
    ديما: وش مردوده نهايته على يدي
    روان : انا الي بذبحه مو انتوو
    ميس : ابي افهم ليش النذاله مو عطيناكم الدبابات والله ما اخليكم ما اكون ميس
    وعد: مسوين انكم خذتوها اشبعو فيها عاااادي
    الشباااااب:ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
    نايف: ياحرام شفتوو اشكالكم ومتلثمات بعد نيولوك خطير وربي راحت علي اجيب الكمرا اصوركم


    البنات ولا ردوو عليهم وحده ورا الثانيه كانو يطلعون من البحر ويتوعدون فيهم انهم بيردون الصاع صاعين


    على الشاطئ

    كانت تمشي وتتوعد بنايف والي معااه ويقطع عليها صوت : ولا تزعلين اجيبلك حقك منهم
    العنود: انت معهم تحسبني ما شفتك معهم
    راكان: ايه بس ما كان قلبي مطاوعني حتى شفتيني ماجيت معهم على الدباب جالس على الشاطئ وماسويت شي
    العنود: المهم معهم ووصل لهم انها مردوده مردوده
    راكان: يوصل لعيونك

    العنود ياحياتي للحين مو فاهمه ليه راكان يعاملها كذا بس خذتها انها مجامله وزي ماقالت قبل تعتبره اخوهاا.. الي مايدرون عنه العنود وراكان ان فيه عيون كانت تتبع العنود من يوم طلعت من البحر وكان معصب مره ومولع من الغيره وليه تقوله انها تعتبره اخوها وهي تضحك معه وسولف وما تقوله شي اذا قال لعيونك الخ......

    العنود: تسلم عيونك بس وش بغيت مناديني لا ابد بس حاب اني اوخر عصبيتك ينقال اسليك
    العنود: ههه ياحليلك سليتني مشكور عن اذنك
    راكان: اذنك معك



    في الليل عند البنات



    كانو متجمعين وسوالف وكل وحده تفكر كيف يردون للعيال الحركه الي سووهاا
    ميس : اقول بنات وربي انا متوعده العيال بمقلب تحبه قلوبكم وخصووصاا نايف
    الهنوف: والله اني حاقده من قلبي ودي اذبحهم واحد ورا الثاني
    ربى: انا من رايي نعرف بكره وين بنروح وعلى هذا الاساس نسوي خطتنا
    ريم: وربى صادقه انا معها
    ديما: ايه صح انا ما قلت لكم وش امي قالت؟؟
    روان: لا وش قالت؟؟
    ديما: قالت بكره بنروح الراشد نجهز تعرفون ا ن اخر مكان هو الشرقيه بعدين بنروح الرياض ومايمدينا نشتري شي لحفلة التخرج حقة عمي نواف وخالد ولا نسيتوهاا
    العنود وهي تخبط على راسها: يوووووه مره راحت عن بالي وقالكم بجهزانا الاغاني حقة dj واتصل عليها واعطيها الاغاني
    جنى: خليها طقاقه احسن من dj
    العنود: لا بلعكس خلينا كذا احسن طقاقه وخرابيط خلوها على ملكه زواج بس حفله ماله داعي
    روان : صح
    ديما: ايه انا بعد مع العنود
    جنى : مدام كلكم علي اوك dj
    شوق: اقول بنات لقيتها
    ميس : وش هي الي لقيتيها؟؟
    شوق : المقلب الي بنسويه فيهم
    ديما بحمااااااااااس: ايش


    المقلب هووا نهم لما يوصلون الراشد يشترون الي يبونه بسرعه ويحاولون يقنعون العيال انهم يروحون معهم كلهم عشان يجلسون في كفي او مطعم ويهبلون فيهم بلبلوثوث طبعاا ومنغير ما يدرون بعدين يقولون لهم عشان ينقهرون


    العنود: طيب يا ام العريف كيف بتخلين كل العيال يروحون معنا وانتي عارفتهم ما يحبون السوق
    شوق: ياماما قدامك شوق مو أي احد كل وحده فينا تروح تقول لامها يخلون العيال يروحون معنا عشان المعاكسات وكذا وتعرفون امهاتنا مايحبون الحركات هذي وبيخلونهم يروحون معنا غصب عليهم


    الهنوف: صدق انك دااهيه يابنت
    شوق: اعجبك
    اديما : اجل يله نبدى بلخطوه الاولى وهي ان كل وحده فينا تقول لامها
    البنات : يله

    كل البنات قاموا لا العنود وران بما ان العنود امها متوفيه وروان خواتها ميس وريم يقومون بلواجب وزياده فجلست مع العنود



    العنودكانت سرحانه وتفكر بمعاملة خالد الي تغيرة عليها بس قطع افكارها صوت روان: عنوودة ياهوو وين وصلتي ساعها اكلمك
    العنود: هااه لا معك
    روان: الي ماخذ عقلك يتهنى به
    العنود : لا محد ماخذه
    روان : ايه باين والدليل اني من ساعه اكلمك وسافهتني وكملت بجديه العنود لاوالله جد وش فيك؟؟
    العنود: خالد
    روان: والله اني داريه ان السالفه فيها خالد وش مسوي بعد روميوو حقك؟؟
    العنود: روان مطنشني مره مدري وش فيه
    روان: جد ما عرفنا لك مره تقولين يحرجني واحس انه بيفضحنى والحين متضايفه ليش انه ما يطالع فيك ومطنشك






  7. #7
    موقوف
    الحالة : عسل الامارات غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 139302
    تاريخ التسجيل : 20-02-15
    الدولة : الإمــــارات .. مردف
    الوظيفة : طـــــالبة بـالأعداديه
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 101
    التقييم : 14
    Array
    MY SMS:

    أنت الملاكــ و حبــك الهلاكــ ...... كيف غيرت أحوالي و أنت في باليــ ...

    افتراضي رد: قررت أموت بحبك (العنود و خالد) رواية رومنسية جريئة روعه


    الباريت السابع

    7

    العنود: لا مو حكاية مطنشني بس بس احس فيه شي تدرين حتى نظراته لي تغيرت صارت مدري كيف تخوف ولا اذا جت عيني في عينه صدفه يشيلها على طول
    روان: غريبه بس انتي متأكده ماسويتي شي له
    العنود: وش اسوي يعني
    روان: مثلا ناظرتيه بنظراتك الي قبل رميتي كلمه شي ضايقته منك
    العنود: لا وربي اصلاا من يوم كنا في ابها اخر مره ولاعاد شفته بعدها الا اليوم يوم نزلنا نتغدى عقب البحر قابلته انتي تدرين حتى صباح الخير ما قال
    روان : لو عنده شي عليك بيقول لاتضيقين خلقك امكن متهاوش مع احد او معصب من شوق تعرفينه وحركاتهم
    العنود: ان شاء الله مو شي ثاني لاني جد احس اني مقهووره وودي اعرف وش فيه علي
    روان: هدي نفسك وانا اختك ياخبر اليوم بفلوس بكره يصير ببلاش
    العنود: على قولتك


    عند الشباب


    راشد : سمعتوو اخر خبر
    سلطان: لا والله غرد سمعنا
    فهد: انا انصحكم ما يكمل راشد اخباره مثل وجهه دايم نحس
    راشد: ههه ماتنكت اذا مو عاجبتك اخباري لاتسمع اطلع برا الباب يوسع جمل
    فيصل : اف تطرد اخوي وصديقي وولد عمي وتوئم روحي ما ارضاها يارشوود
    راشد: صارت قصيده مو كلمه بعدين انا اسمي راشد مو رشوود
    عبدالاله: ماعليك منهم قل خبرك
    راشد: ولاعاد تشوفني مهتم فيهم ماعلي مننهم بقول
    عبدالاله: كلنا اذان صاغيه
    راشد: هههه حلوة المهم تدرون ليه الحريم نادوني من شوي
    نواف: ليش؟؟
    راشد: قلتلي ليش؟؟ ياطويل العمر يبونا نروح معهم مجمع الراشد عشان يشترون فساتين وخرابيط البنات تعرفونها ويأشر على نواف وخالد عشان حفلة حظراتكم
    نواف بستغراب: حفلة حظراتنا وش قصدك؟؟
    فهديضرب راشد على خفيف ويصرف الموضوع: الحمدلله انت بس هم وش دخلهم الحفله ياغبي حق البنات يعني وناسه لهم بس
    راشد استوعب انه غلط في الكلام وخرب المفاجئه وحب يرقع الموضوع: انتو خليتوني اكمل انا قصدي بحظراتكم هوو انكم تودونهم لانكم الاكبر
    خالد: اهاا يعني حظراتنا مالنا دخل غير نوديهم بس
    راشد: عليك نور الحين فهمتوني
    فيصل : بس هذا الي عندك
    راشج:لا باقي
    فهد: بعد وش باقي
    راشد: كلكم بتروحون مع البنات المجمع
    فهد: نعم نعم نعم
    راشد: انعم الله عليك الي سمعته
    فهد: سوري انا اعذروني ما احب المجمعات
    فيصل: وفهوود صادق
    تو راشد بيتكلم الا يدخل ابو راكان : ياعيال تجهزو ترى بكره بتروحون مع خواتكم المجمع
    فهد: عمي سوري انا مراح اروح
    ابو راكان : ليه ان شاء الله؟؟
    فهد : والله تعبان ومالي خلق ادور في مجمعات
    ابو راكان بحزم: وخواتك ؟؟
    فهد: عيال عمي معهم
    ابو راكان : مثلك مثل عيال عمك رايح رايح وخلني اشوفك ماتروح
    فهد: ان شاء الله
    ابوراكان : ونعم فيك يا ولدي
    فهد: تسلم



    عند البنات


    ربى : واااااااااااااااااااااااااااااي بنااااااااااااااااات بنااااااااااااات ونااااااااااسة
    جنى: خير وش فيك
    ربى: وافقوو وافقووو بنروح بكره المجمع وناااااااااااااااااااااااسه بنهبل فيهم
    جنى: جد حلووووووووووو
    ربى : وجدين بعد
    جنى بسرعه خايفه احد يختاره قبلها: انا ابي راكان
    العنود: ههههههههه طيب اعصابك وراكان لجنى الي بعده
    حنى استحت وماحبت تعلق
    ميس: ودي اهبل بسلطان صراحه
    العنود : الي بعده سلطان لميس
    شوق : اممممممممممممممممم مين انقي مين
    العنود: نصيحه خذي عمي نواف ترى فله
    شوق: لالالالا يكفيني مابي
    ديما : انا خلولي فهد اوريكم فيه
    روان: الله يعينك عليه اخوي وانا اعرفه في هذي الحركات دلخ والله ما يجيب خبرك
    ديما بتحدي: هين يما ورا السواهي دواهي نشوووف
    روان : نشووف بكره نطلعهم على حقيقتهم


    كملوو البنات سواف وضحك وهم يتخيلون اشكال العيال كيف بتكون لما يقولون لهم انه مقلب


    العصر وهم راايحين المجمع



    العنود: بناااااااااااات يله بسرعه العيال براا يصارخون
    البناااات: طيييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييب




    خلصوو البنات وراحوو لسياره وهم مقررين انهم يشترون الساتين ويتقضون وبعدين يسوون المقلب عشان العيال لما يعرفون اكيد بيرجعونهم الشاليه حقهم بدون ما يكملوون الي يبونه وصوللوو المجمع مافي احداث تذكر غير النظرات الي يوجها خالد للعنود لدرجة ان العنود ودها تبكي بس روان كانت تهديها خلصوو البنات شرااء وقالوو للعيال انهم يبون ياكلوون وافقو العيال لانهم هم بعد كانوو مثلهم يبون اكل لانهم تعبوو من الوران واراا البنات.. جلسوو البنات على طااوله لحالهم والعيال بلحالهم على طااولة هي ما كانت بعيده مره قبالهم بس من الجهه الثانيه وطبعاا البنات هم الي يشوفون العيال لانهم حاطين بارتشن((الساتر))




    ريم: اقول بنات مككانا حلوو حده خطييييييييييييييييير
    جنى : موووووووووووووووت مررره يجنن
    روان: احلى شي البارتشن اول مره احسه اختراع مع اني ما احبه بس اليوم حبيته
    العنود: من جد وتطالع شوق مين تشوفين
    شوق: قداامي نوااف وخالد
    العنود تضايقت لما سمعت اسمه والتفتت على روان بحزن: وش اسوي معه ياربي ودي ابكي ذبحني بنظراته
    روان: العنود بدينا احنا جاين نستانس ونهبل بلعيال خلي الكأبه بعدين ولا لاتحديني اقوم اوريك فيه واقوله وش تبي تطالع في عنودتي كذااا وتضيق صدرهاا
    العنود: لا والي يرحم والديك خلك هناا خلاص بسكت مراح اجيب سيرته مره ثانيه
    ديما: وش عندكم انتي وياها تتساسروون يعني ما تدرون ان الرسول قال لا يتناجى
    روان : اللهم صلي وسم عليه اشوفك سكتي كملي الحديث الرسول قال لايتناجى اثنان دون الثالت مو عشره
    ديما: ولوو عاادي
    ريم : يله متحمسه متى نبدأ وربي متحمسه اضحك؟؟
    العنود: الحين ابدوو كل وحده تهبل في واحد فيهم وانا بروح الحمام <<اكرمكم الله>> مراح اطول
    طلعت العنود والبنات كملوو
    ديما: نونو وش نك فهد
    روان: فهد وما اخون العهد
    ديما : اوك ثانكس هذاهو بس يارب يقبل برسل له فهوود ممكن اتعرف
    روان: هههههه غبيه بيعرفك
    ديما: وليه ا نشا الله وش درااه؟؟
    روان : تقولين فهود بيعرف عشان محد يناديه فهود غيرنا لما نبي نرفع ضغطه
    ديما وهي تخبط راسه بيدها : ايه صح صدق غبيه خلاص برسل ممكن اتعرف
    روان: كذا اهون مع اني ما اتوقع يعطيك وجه
    ديما : نشووف
    جنى: بنات مو راكان نكه كوناا
    ريم: ايه صح هوو
    جنى في نفسها فديته وفديت نكه بس يارب يحس فيني: حلوو حتى انا برسل ممكن اتعرف
    روان: بنات مو وراا بعض خلونا وحده وحده عشان ما يشكون



    نرووح للعنود الي زي ما قلنا راحت للحمام<<اكرمكم الله>>



    العنود كانت حاسه بشخص يلحقها عشان كذا كانت تحاول تتوه بس ما قدرت عشان كذا التفتت عليه بعصبيه:ممكن اعرف ليه تلحقـ........ سكتت او اقدر اقول انصدمت ا نالي كان وراهاا هوو خالد
    خالدبعصبيه: كم مره قلت لك لاتطلعين تمشين بلحالك ولا مكان
    العنود بهدوء: بغيت شي
    خالد نرفزه هدوء العنود الحس انه مو هدوء بل برود وبنفس العصبيه قال: اضن سمعتيني كم مره قلت لاتطلعين تمشين بلحالك
    العنود بنفس الهدوء: احنا في مكان عام ماله داعي نتهاوش
    خالد بنفاذ صبر مسك يده من المفصل وجلسها على كرسي وجلس قدامها وقال بحده: يله جاوبيني
    العنود بصبيه من حركته: هيه انت ترى زودتها مو انا الي تمشيني على كيفك فاهم وبعدين كيفي ارد ما ارد انا حره وبعدين انت مو ولي امري عشان تقول اطلع بلحالي ولا لا
    خالد: انتي ايش جماد ما تحسين مافي مشاعر.....
    قاطعته العنود بعصبيه: انا الي ما عندي مشاعر ولا انت يا استاذ خالد مره جايني تقولي احبك ومره معجب ومره كنك شايف احد تكرهه قدامك ماتقولي وش تفسر نظراتك لي الي ذبحتني فيها ونزلت دموعها الي كانت حابستها بس ماقدرت تمسكها اكثر..
    وقفت تبي تكمل طريقها الايوقفها صوت خالد: انتظري وقفت العنود وهي معطيته ظهرها وما تكلمت بس خلت دموعا تنزل بصمت
    خالد: ما تبين تعرفين ليش اطالعك كذاا؟؟
    العنود بصوت باكي: اصلاا خلاص ما يهمني
    خالد: مو بكيفك بتسمعين
    العنود: انا تأخرت على البنات
    خالد: مراح اطول لاتخافين
    العنود لارد بس جلست على الكرسي عشان الناس بدت تطالع فيها
    خالد: سألتك قبل وش يعني لك ولد عمك راكان....
    العنود قاطعته: واتوقع رديت عليك وقلت لك مثل اخوي
    خالد: ممكن ما تقاطعيني بخلص كلامي بعدين احكمي
    العنود: اوك
    خالد: يوم قلتي لي اخوك ورحتي كان راكان وراانااا وسمع اخر جمله من كلامك الي هي انك تعتبرينه اخوك جاا عندي وقاال لي: لاتستانس كثير ترى العنود تموت على بس هي تستحي ما تحب تقول انا ما ادري وش قالت لك قبل بس لو فرضاا قالت لك انها تحبك ترى تكذب وحتى لو جد مرااح تقدر تاخذها مني وانا بحببها فيني غصب وما ابي اشوف وجهك مره ثانيه تكلمها لاني لو حسيت بشي زي كذااا مرااح يكون لك خير وهي اعرف كيف اربيها
    خالد: تخسى وانا بسوي نفسي ماسمعت منك شي وخلك تهددني مره ثانيه
    راكان:اهددك واهدد عشره من امثالك والعنود بنت عمي ولي وصحيح نسيت اقولك تبي اثبات انها تحبني؟؟ بتشوفني معها بكره ومشى وترك خالد بخيرته

    العنودبطنازه: وانت ماشاء الله عليك على طول صدقته وبعدين صح متى شفتني معه
    خالدبطنازه: على البحر مثل العصافير تضحكين معه وتسولفين
    العنود بقهر: تخسى انت وراكان انا بنت ناس ومحترمه ومتربيه مو انا الي اطلع معه على البحر وقالتها بطناز مثل العصافير
    خالد: ويوم سووو فيكم المقلب وجا عندك وجلستي تضحكين
    العنود خلاص وصلت معها: لو سمحت احترم نفسك ومو انت الي تتكلم فيني وبعدين انا ضحكت معه ما انكر وكلامي له ما تعدى الاخوه وقاللت بطناز اذا تحبني وبغصه كملت انســــــــــــاني وراحت



    انســـــــــــــــــــــاني
    انســــــــــــــــــــــــــــاني
    انســـــــــــــــــــــــــــــــــــــــاني



    كانت ترن في مسامع خالد انســـــــــــــاني مجنونه اكيد مجنونه يوم قالت لي كذااا بس انا زودتهاا معهااا كيف كيف مستحيل


    العنود مسحت دموعها الي كانت على خدها ودخلت على بنات عمها ولقتهم مبسوطين ووضحك على العيال وهبالهم وخصووصاا فهد وسلطان الي اكتشفوو انهم خفيفين دم

    ديما: يله خلاص مصخت وش رايكم نقول لهم الصدق الحين
    روان : ايه الحين بيجون يقولن لنا مشينا
    ديماا: كيف نقول لهم
    شوق : اسمعوو جتني فكره نعطيهم ارقام خواتهم ونكتب تحت الرقم تعيشون وتاكلون غيرها ونحط ضحكه ههههه
    جنى: كيف يعني مافهمت؟؟
    شوق:يعني مثلا روان اخوها فهد تكتب ديما له انها بتعطيه رقمها عشان يكلمها وبعدين تعطيه رقم روان او رقم ميس او ريم وبعدين تكتب تحته تعيشون وتاكلون غيرها وضحكه ههههه
    ديما: يلا بنات كل وحده معها احد تكتب رقم اخته زي ماقالت شووق



    عند الشباب



    فهد: اف هذاا مو رقم ميسووه اختي ولابعد كاتبه تعيش وتاكل غيرهاا
    سلطان : وانا بعد هذاا رقم ديماا
    فيصل: سووهااا الي مايستحوون وردووهاا لناا بس هين
    نايف: انا كنت حاس ان طلعتنا السوق معهم مو لله بس وربي مردووده
    فهد: اكتب لهم يافيصل امشوو على السياره لا اجي اتوطى في بطونكم وحده وحده
    نايف: هههههههههههههههههههههههههههههه ياليت




    ركبوو السياره وراحووالشاليه وهم مبسوطين ومستانسين الا اثنين تعرفونهم كانوو متضايقين مرررررررررره يا حراام مرة الاسبوع في الشرقيه كان كله وناسه وفله ورجعو الرياض عشان خلاص معاد بقى على الدراسه الا اسبوعين االاسبوع الاول قروو انه يوم الحفله حقة عمهم نواف وخالد والثاني للتجهيزات الدرااسه للفصل الثاني
    اماالعنود وخالد..قررت العنود تنسى او تتناسى خالد بعد ما حكت لروانالي صار وهذا الي وصلوو له اما خالد ياحرام حاس بلذمب ومقهور من نفسه كيف قدر يتهمها بشياء مثل كذاا وطبعاا حاول انه يوصل لها ويكلمها بس ماقدر..........






  8. #8
    موقوف
    الحالة : عسل الامارات غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 139302
    تاريخ التسجيل : 20-02-15
    الدولة : الإمــــارات .. مردف
    الوظيفة : طـــــالبة بـالأعداديه
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 101
    التقييم : 14
    Array
    MY SMS:

    أنت الملاكــ و حبــك الهلاكــ ...... كيف غيرت أحوالي و أنت في باليــ ...

    افتراضي رد: قررت أموت بحبك (العنود و خالد) رواية رومنسية جريئة روعه


    في القصر

    الجده: اقوول يا العننود هوو صدق حكي روان وجنى لي يوم قالو ان باكر حفلة نواف
    العنود: ايه يمه صدق
    الجده : هوو وانا وما عندي شي البسه ؟؟
    العمه حنااان: لاتشيلين هم يمه انا وبدور شرينا لك قطعه وفصلناها بعد واليوم العشى ان شاءالله بتطلع
    الجده: زين االحمدلله الله يجزاكم خير يا عيالي
    العنود: هااه بنات ان شاء الله ما نسينا شي؟؟
    روان: وانتي الصادقه نسيناا اهم شي
    جنى والعنود:وشوو؟؟
    روان: كيف نخلي نواف وخالد يجون القاعه من غير ما يعرفون ان الحفله لهم؟؟
    ديما: امممممممممممممممممم ممكن نقولهم تعاالوو خذونا من القاعه وبعدين ندخلهم
    ميس: الحمدلله تعاالوو خذووناا قالولك دلوخ بتمشي عليهم
    ديما : والله هذاا الي عندي اتحفيناا انتي بأفكارك
    الهنوف: ديما ميس بسكم لقيتهاا
    العنود: ايش بسرعه؟؟
    الهنوف: نتفق مع العيال يعني فيصل وفهد تقريباا يعتبرون اقرب اثنين لسن خالد وعمي نواف صح
    جنى: طيب؟؟
    الهنوف: نخلي فيصل او فهد ما تفرق
    ديما: الزبده ايه كملي
    الهنوف: يعزمونهم على اساس انه حفل او زواج واحد من اصدقائهم وبكذاا خليناهم يدخلون القاعه وهم مايدرون ان الحفله لهم
    روان: يس والله جبتيهاا
    الهنوف: اعجبك
    ميس:بس برضه فيه مشكله
    جنى ياللله واحناا متى نخلص من المشاكل وش مشكلتك بعد؟؟
    ميس: وش ضمنكم ان عمي نواف وخالد بيوافقون يروحون لزواج او حفل يمكن يعتذرون؟؟
    روان: لا هذي خليها على فهد وفيصل هم بيقدرون لهم بس بسرعه وحده فيكم تروح تكلمهم
    جنى : تووم<<دلع ديما>>كلمي فيصل اخوي بسرعه واقنعيه
    ديما: لاتكفين اخوك عصبي اخاف اكلمه وقوله كلمه غلط من هنا ولا من هنا ويقلب علي خلوناا حبايب مالي دخل
    ميس: خلاص خلاص لاتسوون فلم هندي عطوني اناا اكلمه

    اخذت ميس جوال جنى واتصلت على فيصل بس مارد وبعدين رجع اتصل
    جنى: مييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييي ييييييييييييييس مييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييي يييييييييييييس بسرعه هذاا فيصل تعالي قوليله
    ميس : طيب طيب
    اخذت الجوال وردت فيصل: الوووووووووووالسلام عليكم
    ميس : وعليكم السلام
    فيصل: انتي اكيد من بنات عمي بس أي وحده فيهم؟؟
    ميس: صح بس مين تتوقع؟؟
    روان وهي تضرب على كتف ميس على خفيف : تموونين خير لاتعطينه وجه قوليله وخلصيناا.. ميس ماردت على روان وكملت كلامها
    فيصل: ديما او روان
    ميس: غلط اناا ميووسه القمر
    فيصل اول ماسمع الاسم زادت ضربات قلبه ومن غير شعوور قال: هلاوالله وغلا كيفك ميس؟؟
    ميس ببرائه: هلافيك والله تماام كيفك انت؟؟
    فيصل: بخير دامك بخير
    ميس : تسلم اقوول فيصل
    فيصل في نفسه عيوونه:هلا
    ميس: ودي اطلبك طلب
    فيصل : امري
    ميس: مايامر عليك عدوو بس بغيتك انت وفهد اخوي تقنعون نواف وخالد يروحون لحفلتهم الي بكره بنسويها لهم من غير ما يعرفون
    فيصل: شلوون؟؟
    ميس: تقول لهم ان الحفله لواحد من اصدقائكم وانه عازمينهم يجون معكم ولين جبتوهم القاعه الباقي عليناا وثاانكس مقدمااا اذا قدرتوو تقنعونهم
    فيصل: بس كذاا من عيني هذي قبل هذي وولكموو مقدمااا
    ميس : تسلم عيونك وبليز ما تنسى تدق تقول لناا عشان لو ما وافقوو ندور فكره ثانيه نجيبهم فيها بدون ما يعرفون
    فيصل وانا اقدر انسى: اوك باااي
    ميس: بااي
    روان: لااااااااااااااااه احلفي بس كان ما سكرتي احسن جلستي تفلينها معه اكثر
    ميس: ليه وش قلت عاد ترى بس قلته وسكرت
    روان : باااين وكيفك وتماام وتسلم عيوونك خييييييييييييييييييييييييييييييير
    ميس: قالي كيفك مو حلوه ما اسال انا بعد كيفك وبعدين بدال ما تجلسين تهاوشين كان كلمتيه
    الهنوف: صادقه ميس احمدوو ربكم كلمته بدالكم وهي تطالع ميس ماعليك منهم بس قوليلي وش قال فيصل
    ميس: ابد ماقال شي واافق وكل شي تماام بس الباقي يقتنع عمنا وخالد
    الهنوف: ان شاءالله


    في الكفي عند فيصل وفهد



    فيصل من يوم كلمته ميس ما كان مصدق ولا حاس بنفسه من الفرحه آآآآآآآآآآآآآآآآه ياميس لو تحسين فيني والله احبك احبك..

    والله احبك احبك احبك
    ويشهد الله علي
    لما أشوفك ابتسم
    صدقني ما هو بدي
    لا حسد يقدر يبعدنا
    انا وانت لو شوي
    يالله احفظ حبي لك
    يالله ربي يا قوي

    ما في غيره سكن روحي
    حبيبي وانا احبه
    لو قالو تمنى
    اتمنى عمري قربه

    يعشقني وعذبني ومرمرني ونا مالي
    سواه انا مالي سواه

    يعشقني يعشقني يعشقني

    من قلبه وقال
    انا ادري يحبني
    بس شوي أتغلى عليه

    وغلاتك وغلاتك وغلاتك
    يا عمري تعال

    لو يطلب عمري كله
    والله عمري بين اديه

    يفهمني يفهمني يفهمني

    وانا بيدي دوا
    هذا اللي أحبه
    احبه ومن قلبي ابيه

    حبيبي حبيبي حبيبي

    وكل عمري معاه
    لو كل العواذل
    تفرق ماتقدر عليه

    فهد:فيصل فيصل وين وصلت
    فيصل: هاه معااك معااك
    فهد: بااين الاقول مين الي كلمك
    فيصل : البنات
    فهد: وش يبون؟؟
    فيصل: يقولون نقنع عمي نواف وخالد يجون الحفله من غير ما يدرون انها لهم
    فهد: شلوون؟؟
    فيصل: وشلون هذي اقولك في السياره الحين خل نروح لهم ونقنعهم ويصير خير
    فهد: مشينا

    اقنعوو فيصل وفهد عمهم نواف وخالد بعد جهد بس وافقوو واتصلوو على البنات يبلغونهم

    الخميس الظهر في القاعه



    العمه حنان:بنااااااااااااااااااات بناااااااااااااااااااااات
    ربى: سمي يا عمه وش بغيتي
    العمه حنان: خلصوو علي ترى الكوافير خلصتنا احنا الحريم بسرعه اخلصوو شايفين نفسكم ثنتين
    ربى: طيب طيب ياعمه بقولهم بس لاتعصبين
    العمه: وانتي للحين واقفه بسرررررررررررررررررررررررررررررررررعة


    ربى راحت للبنات الي عند حقة dj يقولون لها عن الاغاني وكذاا ربى بصراخ: عنوووووووووووووووووووووووووود رواااااااااااااااااااااان ريييييييييييييييم دييييييييييييييييييييييييييييما وحده فيكم تروح للكوافير بسرعه هنووووووووووووووووووووف
    الهنوف: بس عااد ترى صجيتيناا روحي انتي احنا مشغولين
    ربى : طيب والكوافير الثانيه مين تروح لها؟؟
    الهنوف: ريم خذيهاا معك
    ريم: لاوالله على كيفك انتي
    الهنوف: ريم الله يخليك روحي ولا يكثر خلينا احنا حايسين مع dj
    ريم تعرف الهنوف لين عصبت عشان كذاا ما حبت تجادل كثير وراحت مع ربى عند الكوافير....بعد صلاة المغرب كان الكل خلاص خلص والكل مجتمع في القاعه يستنون وصول خالد ونواف
    الهنوف:الووووووووو هلا فيصل وينكم
    فيصل يكلم الهنوف على انه يكلم صديقه عشان نواف وخالد معه في السياره: هنا قريبين بس انت جاهر
    الهنوف: هههههههه معك هم هههههههههه ايه جاهز جاهز
    فيصل: خير ان شاءالله احنا قريبين خلاص لفه ونوصل
    الهنوف: اوك باي باي باي
    الهنوف سكره من فيصل بسرعة : بنااااااااااااااات يله تجهزووو وصلوو
    العنود: اوك يله روان قوليلهم يطفون النور ويجهزون الكشاف
    روان: اوك وانتي جنى قوليلهم يجهزون الاغنيه الي بيدخلون عليها
    جنى : اوك وانتي ديما قوليلهم يجهزون التورته الي عليها صورتهم
    ديما: اوك وانتي ميس خلك عند الباب
    ربى: بنات عباياتكم نسيتوو خالد معه
    البنات : ايه صح


    تجهزوو البنات الحين بعطيكم وصف القاعه يعني مو كبيره ولا صغيره يعني حجمها حلووو على قدهم لانهم ما عزمو ناس كثير بس الي عزون عليهم واكيد اهل خالد..بدوو المغرب قبل ما تمتلي القاعه عشان ياخذون راحتهم ويتصورون وكذاا دخل نواف وخالد القاعه زي ما اتفقوو البنات مضلمه وبعدين يشتغل الكشاف وبعدها تشتغل اغنية يمشي عليها خالد ونواف لين يوصلون للتورته الي عليها صورهم وكانت صورتهم الي جابوها معهم من كنداا كانو لابسين العبايه السوده حقة التخرج والقبعه<<عرفتوهاا>>وصلوو وقطعووالكيكه وتصفير وصراخ <<اكيد البنات ما يحتاج احد يوصيهم>> كانو مبسوطين على المفاجئه مرررره



    نواف: والله احرجتووني صرااحه ما توقعتك تحبوني كذاا
    خالد: يحبونك صح بس مو اكثر مني بس تراا هم نادوك مجامله لاتاخذ مقلب
    نواف: ليه خالد؟؟
    روان: عموو بدينا ماله داعي قدام الناس
    نواف: والله انا ماني شايف ناس مافيا لا انتو
    سلطان: الحمدلله صرااح عمري ما شفت احد يبدى حفله قبل ما يجون الناس
    روان: والله يابابا احنا احرار اخنا غير الناس ونبي ننبسط ونفلها وبعدين يجون
    الهنوف: هب عليك سلطانووه عينك حاره شف جوو الناس
    سلطان : مو منكم مني انا الي معطيكم وجه
    ديماا: اسكتوو بدينا هذي نوف تتصل من هولنداا خلوني اسمع وش تقول
    نوف: وش السالفه اشوف عندكم ازعاج
    ديما: فاتك والله يانوف مو خلص عموو نواف دراسه بكنداا هذي السنه
    نوف: ايوه
    ديما: عااد مسوين له حفله يله عقبالك
    نوف : يااااااااااااااااااااااااارب وربي زهقت وحشتووني
    ديما: والله انتي اكثر
    نوف:عمي جنبك؟؟
    ديما : ايه!!
    نوف: بالله عطيني اياه ودي اكلمه وابارك له
    ديما : اوك يله يا قمر بااي
    نوف: بااي
    ديماا : عموو هذي نوف تبي تكلمك
    نواف: والله هاتيها وحشتنني الدبى
    نواف: الووووو هلا والله
    نوف: هلا بك كيفك نوااافوو
    نواف: تمااااااااااام والله اشوف مطيحه الميانه نوافوو تراني عمك
    نوف:عمي ما اختلفنا وبعدين يحقلي ترى انا اكبر منك بسنتين انا27وانت25يعني يوم انت انولدت باقي شوي وادخل ادرس
    نواف: بس بس كلتني يمه منك
    نوف: هههههههههه والله انك وحشتني
    نواف: وانتي اكثر
    نوف: مبروووووووووك والله وتخرجت قبلي
    نواف: الحمد لله الحمدلله يارب اشكرك
    نوف: ليش؟؟
    نواف: فيه شي في الحياة سويته قبلك
    نوف:هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
    نواف: دوم يارب
    نوف: وياك
    نواف: يله ياحلوه ما اطول عليك تامريني بشي
    نوف: سلامتك
    نواف: مع السلامه
    نوف : الله يسلمك

    كملووالشباب رقص وفله لين اذن العشاا بعدين طلعوو للقاعه الي جنبهم حقة الرجال

    الجد: مابغيتوو تشرفون كان جلستو مع الحريم
    راكان: حرام عليك ياجددي وربي اناا كنا مستانسين اجل تبنا نجي صب قهوه وسولف ولا رقص وفله
    الجد: يلي ما تستحي اجلس
    راكان راح يحب على راس جده: اسف والله ما اقصد بس امزح معك
    الجد : ايه لين انكبتوو في شي قلتو امزح معك


    كان الكل مبسوط ومستانس الا خالد الي كان يفكر كيف يوصل للعنود يكلمها كان جد مقهور منها يوم كانو في القاعه عند الحريم وهي مرره مو معطيته وجه ابد بس قالت له مبروك وبعد من غير نفس عشان روان قالت لها قوليله عشان محد يحس ان فيه بينكم شي قطع حبل افكاره جواله وطلع برااا يرد عليه
    خلوني اعطيكم فكره قاعة الحريم وقاعة الرجال يفصل بينهم مسااااااااااااافه شوي طويله بعدين حديقه وفيها مدخل صغير بعدين حمام.....


    خالد كان يكلم صديقه كويتي كان يدرس معه هو نواف في كندا وهو يكلمه كان يمشي ويمشي لين وصل للحديقه لقى كرسي وجلس عليه وجلس يكمل كلامه بعدين قفل منه وغمض عينه جلس يفكر ويفكر كيف يوصل لها وفكره تجيبه وفكره توديه وصحى على صوت كان يتمنى انه يسمعه من زمان بس ماقدر والحين جاه لين حده خالد في الاول كان ييحسب نفسه يتخيل بس بعدين فتح عينه وشافها ماصدق الي يشوفه.....


    العنود يا حرام ما كانت عارفه كانت جايه تاخذ من عبدالاله الحلى وماتدري ان فيه احد ما كانت لابسه عبايه لابسه فستان قصير تحت الركبه بشوي لونه تركوز من عند الصدر ضيق لين الخصر بعدين من تحت عادي ومن عند قصة الصدر كرستال شعرها مسويته تكسير بعدين رافعته تسريه وحاطه نفس الكرستال الي في الفستان حاطه منه في شعرها يعني اقدر اقول كانت تجنن ملكة


    العنود تكلم نفسها: يا الله يا عبود وين حطيت الحلى خليني اتصل عليه احسن بدال ما ادور واتعب نفسي
    خالد كان ماسك صحن الحلى والعنود معطيته ظهرها وهو قدامها: هذااا؟؟
    العنود اول ما سمعت الصوت ما استوعبت خالد لامستحيل وش بيجيبه هناا وما التفت وسكتت
    خالد: العنود هذاا الي تدورينه؟؟؟
    العنود هنا خلاص ما تدري كيف تتصرف تحس ودها تبكي ماتدري وش تسوي وبعدين التفتت عليه التقت العيون لثانيه بعدين نزلت عينها وجت بتمشي بس يد خالد كانت اسرع منها :وين رايحه انا ما صدقت اوصل لك تبين تروحين
    العنود بنظرات قهرة خالد: شيل يدك!!
    خالد مقهور من نظراتها وحب يعاندها ويقهرها زي ماتقهره :واذا قلت مراح اشيل وش بتسوين؟؟
    العنود: خالد اكسر الشر احسن لك وشيل يدك!!
    خالد: قلت وش بتسوين ؟؟
    العنود: خالد لاتهددني ترى انا ما يمشي معي التهديد
    خالد : وانا بعد ما يمشي معي التهديد
    العنود: يعني
    خالد: اجلسي خل نتفاهم
    العنود: مافي شي نتفاهم عليه
    خالد: فيه
    العنود : مافيه
    خالد: بنظل كذاا لين متى
    العنود: لين تشيل يدك وتخليني امشي
    خالد: اهاا اذا كذاا تحلمين مارا حاشيل يدي لين تمشين معي وهو يأشربأصبعه على الكرسي وتجلسين هناك
    العنود عرفت ان مافي فايده وخافت يجي احد فقررت تشوف وش عنده ومشت معه لين المكان الي اشر عليه خالد وجلسوو..وولا احد فيهم فتح فمه ساكتين بس العيون الي تتكلم او اقدر اقول عيون خالد بس لان العنود ترفع عينها وتشوفه مايشيل عينها عنها تستحي وتنزل راسها
    حبت العنود تكسر السكوت : وش بغيت مني ؟؟
    خالد حس انه مصخها بنظراته احرج البنت : اسف
    العنود:قلت تعالي اجلسي وهذا انا جلست وش بغيت ؟؟
    خالد: العنود انا اسف جد ما كنت اقصد
    العنود بطنازة: لا عادي لا تعتذر ولا شي انت ماسويت شي بس جرحتني بس بكيتني وبس سبيتني وتغيرة نبرتها الى بكاء قلي انت بس تعتذر على ايش؟؟ ولا ايش؟؟ ولا ايش؟؟
    خالد: طلبتك لاتبكين وربي اني اسف الي تامريني فيه والله بسويه بس لا تخليني
    العنود: قلتلك قبل انساني والحين اعيدها انســـــــــــــــــــــاني
    خالد: اكيد انتي مجنونه ولا انهبلتي
    العنود ببكاء: ليه انت خليت فيني عقل ؟؟
    خالد: لاتلوميني واحد يقولي انه يحبك وانك تحبينه كيف ما اصدق
    العنود: وانا قلت لك انه اخوي وصدقته وما صدقتني
    خالد: لا ما صدقته بس يوم قالي بكره بتشوف وشفتك معه وبعد تضحكين وربي جن جنوني
    العنود: خالد رجائاا خلاص انتهى الموضوع
    خالد : ما انتهى
    العنود بعد سكوت ظل ثواني:ااااء....انا انا.... انا احب راكان
    خالد بسخريه: والله احلفي بس
    العنود: كيفك تطنز على كيفك بس الي سمعته صح
    خالد: حلوه الي سمعته صح
    العنود بكاء: خالد خلاص وقامت بتمشي بس خالد مسكها وخلاها قدامه وقال:تبني اخليك
    العنود: ايه
    خالد: امسحي هذي الدموع اول
    مسحت العنود دموعها خالد: الحين حطي عينك بعيني وقولي احب راكان وبعدين انا مستعد اخليك واوعدك ما اتعرض لك مره ثانيه
    العنود حطت عينها بعين خالد بس نزلتها بسرعه وماتكلمت
    خالد: شفتي ما تقدرين
    العنود لارد
    خالد: تكذبين ماتحبينه
    العنود: الا
    خالد:طيب وريني
    العنود: احب راكان
    خالد: لا مو كذا عينك بعيني بعدين قوليها
    العنود:خالد خلاص المهم قلتها وخلاص
    خالد: ما اتفقنى كذاا
    العنود خلاص بدت تبكي ماتقدر تقول مهما كان مايهون عليها خالد وبكت
    خالد: عنود خلاص وش قلنا لاتبكين

    الايسمعون صووت من وراهم صووت






  9. #9
    موقوف
    الحالة : عسل الامارات غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 139302
    تاريخ التسجيل : 20-02-15
    الدولة : الإمــــارات .. مردف
    الوظيفة : طـــــالبة بـالأعداديه
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 101
    التقييم : 14
    Array
    MY SMS:

    أنت الملاكــ و حبــك الهلاكــ ...... كيف غيرت أحوالي و أنت في باليــ ...

    افتراضي رد: قررت أموت بحبك (العنود و خالد) رواية رومنسية جريئة روعه


    و خــــــــلاصنا من الرواايه ... الحمد لله





    التعديل الأخير تم بواسطة عسل الامارات ; 15-03-12 الساعة 04:51 PM

  10. #10
    موقوف
    الحالة : عسل الامارات غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 139302
    تاريخ التسجيل : 20-02-15
    الدولة : الإمــــارات .. مردف
    الوظيفة : طـــــالبة بـالأعداديه
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 101
    التقييم : 14
    Array
    MY SMS:

    أنت الملاكــ و حبــك الهلاكــ ...... كيف غيرت أحوالي و أنت في باليــ ...

    افتراضي رد: قررت أموت بحبك (العنود و خالد) رواية رومنسية جريئة روعه


    مشكوووووووووورين ...






معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. رواية مخ عربجي كاااملة مضحكة رومنسية عربجية
    بواسطة دلوعة ازيادة عن اللزوم في المنتدى قصص الطويلة , الروايات
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 15-01-07, 07:15 PM
  2. رواية , كنت شهد وصرت فهد ’ جريئة
    بواسطة بدويه برستيج في المنتدى قصص الحب و الرومانسية و الغرام و العشاق
    مشاركات: 106
    آخر مشاركة: 14-05-08, 09:48 AM
  3. رواية أموت وأحيابك .....
    بواسطة دلوعه الريسي في المنتدى قصص الطويلة , الروايات
    مشاركات: 80
    آخر مشاركة: 13-04-15, 04:22 PM
  4. رواية قمر خالد
    بواسطة أميرة راك في المنتدى قصص الطويلة , الروايات
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 09-11-13, 12:18 AM
  5. طويلة : عندما لا يعرف الألم الاستذان....رواية..جريئة..
    بواسطة فرعون في المنتدى قصص الطويلة , الروايات
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 09-08-21, 04:16 PM

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •