نداء الإستغاثة ليس صادرا عن إنسان أو حيوان إنما هي لغتنا لغة الضاد تللك اللغة التي أهملناها .عجبت لأمرنا همشنا اللغة العربية كما أراد الغرب ونسينا أنها لغة القرأن و لغة أهل الجنة لقد حققنا بإهمال اللغة العربية آمال الغرب في تهميش اللغة العربية إنهم لا يردون أن أن نتضامن لأن لغتنا هي أحد عوامل التضامن العربي ألا زلت بعد ذلك تريد التحدث بالعربية مع الإنجليزية ؟ ألا زلت تريد أن تفرح الغرب بتهميشها ؟ .