تنبيه :: عزيزي اذا واجهتك مشكلة في تصفح الموقع , فاننا ننصحك بترقيه متصفحك الى احدث اصدار أو استخدام متصفح فايرفوكس المجاني .. بالضغط هنا .. ثم اضغط على مستطيل الاخضر (تحميل مجاني) .
 
 
صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 26
  1. #1
    عضو جديد
    الصورة الرمزية الحب معنيني
    الحالة : الحب معنيني غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 140248
    تاريخ التسجيل : 30-03-15
    الدولة : دار زايد
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 23
    التقييم : 10
    Array

    افتراضي رواية صرت في حبك مدمن


    صرت في حبك مدمن




    للكاتبة : آلحب معنيني

    .
    .
    .

    البارت الأول

    <
    >

    دخلت غرفتها وهي مب مستوعبة أبوها توا شو قآل . . !! حاولت تستوعب إهي بعلم ولاحلم . . شقايل بيزوجونها بدون شورها وحتى بدون لاياخذون رايها ، شو هالتخلف إلي عليهم ، عشان بس كلمة رياييل ووصية جديمة بزوجونها حقه جي بكل بساطة بدون حتى لا لايآخذون موافقتها ، انزين وهي وين رآيها وين موافقتها ، اندق الباب ودخل مايد ويلس حذالها بالسرير وهي بعدنها مب مصدقة إلي صار ، كانت محتاجة حد يقولها أنه الرمسة إلي إنقالت توا كلها جذب بجذب ، مب صدق . . تمن إدور بالغرفة بتوتر . . !!!!

    مايد يطالعها : إهدي شوي . . !!!!

    مريم : كييف تبآني أهدي !! أبوويييه بكل بساطة قآل بتتزوجين ، مستوعب الشيء. ؟

    مايد يطالعها بهدوء : هي مستوعب بتتزوجين ومافيها شيء

    مريم : مب بهاي الطريقة . . مب جييه عآآآد

    مايد طلع زقارته وولعها : ماتفرق الطريقة ! جي ولاجي انتي بتتزوجيين وأبوي مابيغير رمسته جدامهم

    مريم دمعت بحرقة : إنزيين أبسطها يخبرني . . مايقولي باجر بتملجين بالمحكمة وعقب شهر ملجتج

    مايد طفا زقارته ومسح على شعرها بحنية : مريم إذا ها نصيبج بتآخذينه لو شو ماصار . . فلا إضايجين بعمرج "طالعها بتمعن" بعدين حمدان ونعم الرياييل

    مريم : خلني بروحي

    قام مايد عنها ، معقولة مريم تتزوج بهالطريقة ، إضطرت إنها تاخذ واحد ماتعرف عنه غير إسمه وهي صه هو ولد خالة عيال عمها سعيد ، تمت تصيح بهستيرية لأنها مجبورة ولأنه ماخاطرها فيه ، خاطرها ب. ......؟؟؟ تمت تصيح وترمس عمرها " محمد هو إلي أحبه ، هو إلي أعشقه وأموت فييه ، المفروض مصيري يكون معااه ، مي ويا ها إلي إسمهه حمدا ... !! " شهقت من التعب والصياح

    <
    >

    إذكرت اليوم إلي إنربط مصيرها مع حمدان وقامت من رقادها بتعب ، تستوعب إنها خلااص هالشيء صار ، يعني خلاص صارت حرمة حمدان ، على الساعة عشر الصبح فتحت عيونها من المنبه إلي شال الدنيا بحشرته ، كششت شعرها وقامت بتعب ، زين منها فتحت عيونها ، رآحت تغسل ويهها عشان تصحصح ، تغسلت عقبها تسبحت ولبستلها مغربية رآبشة عشان اليوم أهل ريلها مسوييين لها عزيمة ، طلعت من غرفتها وحست بالنكد

    أول مافتحت الباب شافته بوييهها : أعووذ بالله

    حمدان بنظرة : جييه شو شايفة ؟

    مريم طنشته وماطالعته : ها شو تبا ؟

    حمدان آشرلها تسويله مساحة عشان يطوف ويدخل غرفتها ، خازت عن الباب بسرعة ومشت عنه من دون لاتعطيييه إهتمام . . وهو بعد مشا لدآخل بدون لايسويلها سالفة . وتم يدور على شيء

    حمدان آآآههه

    مريم : شيء ضايع عنك !!!!!

    حمدان : شنطتي مآل السفر وين

    مريم ابتسمت بطنازة : لييش نحن ناويين نسافر صدق . . !!!!!

    حمدان طنشها : الشنطة وييييين ؟

    مريم حطت بإيدينها أنها ماتعرف : . . .

    حمدان بضيج استغفرالله "وطلع"

    مريم انسدحت على سريرها وتنهدت بضيج وتمت تفكر شو بيكون مصيرها مع هالإنسان . . . !!!!!!!!








  2. #2
    عضو جديد
    الصورة الرمزية الحب معنيني
    الحالة : الحب معنيني غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 140248
    تاريخ التسجيل : 30-03-15
    الدولة : دار زايد
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 23
    التقييم : 10
    Array

    افتراضي رد: رواية صرت في حبك مدمن .🚬


    للو سمحتوا أبا تفاعل وأبي رآيكم ، وعلييكم بالنقد البناء مب الهدام





    التعديل الأخير تم بواسطة الحب معنيني ; 15-04-15 الساعة 08:27 PM

  3. #3
    عضو نشيط
    الصورة الرمزية بنت الاشراف
    الحالة : بنت الاشراف غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 139801
    تاريخ التسجيل : 10-03-15
    الدولة : سودانيه وكلي فخر
    الوظيفة : طالبة
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 54
    التقييم : 13
    Array
    MY SMS:

    ابكيت شخص احببته واحببت شخص ابكاني فعذراً ايها الحب فاني استقيل

    افتراضي رد: رواية صرت في حبك مدمن .🚬


    شكلها حلوى دخيلج كمليها






  4. #4
    عضو جديد
    الصورة الرمزية الحب معنيني
    الحالة : الحب معنيني غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 140248
    تاريخ التسجيل : 30-03-15
    الدولة : دار زايد
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 23
    التقييم : 10
    Array

    افتراضي رد: رواية صرت في حبك مدمن .🚬


    تسلميين حبيبتي ها من ذوقج الحلو






  5. #5
    عضو جديد
    الصورة الرمزية الحب معنيني
    الحالة : الحب معنيني غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 140248
    تاريخ التسجيل : 30-03-15
    الدولة : دار زايد
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 23
    التقييم : 10
    Array

    افتراضي رد: رواية صرت في حبك مدمن .🚬


    .
    .
    .

    نورة : بس ماشاء الله طحنا فمرت آخو جميلة

    ميثا بعدم إهتمام : مب لهاااك الزود

    أم خالد تزاعج : يابنيآآآت وينكم . . !!!!!

    نورة راحت لمصدر الصوت إلي كان في المطبخ : هلاا أمييه

    أم خالد : تعالوا ساعدوني نزهب الفوايل اليوم بيي أخوكم ومرته

    ميثا : الله عأأد ومرت الأخو هاي

    نورة طالعتها بنظرة : . .

    ميثا تطالع أختها : ها بلآآج . . بقوول إلي أبااه

    أم خالد : مب وقته تتضاربون . . !! تعالوا عاونوني

    جواهر داشة ورافعه خشمها : السلام عليكم

    أم خالد فبرود : وعليكم السلام

    جواهر طالعت ميثا أنه شو السالفه ، وميثا أشرتلها بماعرف

    أم خالد صدت حق مرت ولدها : هاا جواهر بغييتي شيء !! مب بالعآآدة تنزلين

    نورة تطالعهم وترمس عمرها " أمييه بلاها الله يهداها تبين آلحقد جدامها ، متفيججة أنا حق صدعة راس خالد عن حرمته ، جنه مآخذ الشيخة عآآد

    جواهر : الشغآآلة مايابولي الريوق

    أم خالد : الشغالات يالسات يساعدوني فالمطبخ هني

    جواهر : مآعليييه انا ييت عااد . . وو و خلها اتييبلي الريوق فوق

    نورة : إنزين دامج نزلتي . . تعالي حطيلج من إلي تبيينه وشليه فوق

    جواهر طالعت بنظرة إزدرء : شوووه . . !!!!! لالالا ماروووم أشله

    أم خالد تكمل غراف ومطنشة وجود جواهر " عشتوووه . . لااه وبعد تتشرط "
    .
    .
    .
    ميرة تبتسملها : . . .

    روضة : قسمبلآآه اشتقت حق هالخبلةةة

    ميرة طالعتها بنظرة تعني " عيل إنتي شوووه !!!"

    روضة حطت إيدينها على خدها : مسوتلنا جو فالبييت

    مايد يدخل : قل أعوذ برب الفلق

    روضة : ها ها لايكون أم الدويييس طلعتلك يا اللوتي

    مايد يلس وفصخ غترته : يا الطمطمة تطلع بليل مب بالصبح

    روضة : عييل بلآآك دآآش جيييه

    مايد يطالعهم : من أشكآلكم الوآآو

    روضة : أم الدويس عآآد

    مايد : ههههه شو اشوف أم الدويس بعد . . !! إلي عندي روحهم يكفون

    روضة : جب جب

    ميرة تروشه بقوطي الكلينكس وطالعته بنظرة

    مايد فاج عيونه ويطالع ميرة : هههه حتى إنتي مب هينه

    روضة تصد لاخوها : عيلل غرييبة قآيييم الصبح آليوووم ؟؟

    مايد : هي رحت أييب أغراض حق البيت

    روضة : أوه صاير تتحمل مسؤوليات وجيه

    مايد يحج شعره : سيفووهه أخووج بالشني

    ميرة تتطالع أخوها بنظرة أنه وين الأغراااض. .

    مايد : هييييه صححح " حطا على الطاولة سويج سيارته " . . عطي الشغآلة تنزل الأغراض عقب ييبيه فوق لي

    ميرة شلت المفتاح وراحت

    مايد يطالع أخته روضوه : شفيييج بعد أم السعف والليف مبوزة . . !!

    روضة : جب إنزيين روحي مشتأقه حق ميمتي

    مايد : البيييت مافييه ححشررره . . هيييييهااا وين أيااامج ي مريوم ، عرستي وتوحشنآآج

    روضة تسوي مالت على عمرها : عقبالناا

    مايد فاج عيونه : طآآع المشتطه أنت
    .
    .
    .
    خلفان بتمعن لفونها : رمستييها !!!!

    شيخه : هييه تواا

    خلفان فز : شووه قالتللج ؟؟؟

    شيخة : مارمسنا عنك

    خلفان متشكك : ييبي فوونج

    شيخه فاجه عيونها : قلتلك مارمستني عنك موول ، ولا أنا فاتحتها بالموضوع

    خلفان تنفس بضيج : متى بسس متى ؟؟!

    شيخة : إدعي ربك يخووي

    خلفان ضرب إيده بالإيدار بقو : متى بتوافق ويسترييح الفود

    شيخة ابتسمت بتفاؤل : شويية صبرر ياخلفااان

    خلفان : تعبت أصبر والله تعبت

    شيخة : صدقننني مرده القدر بيجمعكم

    خلفان بحزن : قرييب يعني !

    شيخة : مادري

    خلفتن يطالعها بنظرة مكسورة : شو تدريين عييل . . !!!

    شيخة ابتسمت : أدري أنه مييررت بتكون من نصيبك

    خلفان غمض عيونه بتعب : يآآآررررررب
    .
    .
    .
    عبدالله يطالع أخوه : وأنت شد الهمة وعررس

    محمد : أوهو يينا عطييير يلي

    عبدالله بنظرة صارمة : عيييل شو بتم طوول عمرك عزابي

    محمد ابتسم : ماعلييه عجدام إن شاءالله

    أم عبدالله : فدييتك ياولدي والله لأنتقييلك أخيير وأغوى البنات

    محمد ابتسم بحسرة "إلي أحبها رآآحححت ، شليتوها وهي بيين إيديني . . "

    مهرة تيلس حذالهم بالصالة : والله العرررس البااارحححه رااابش

    عبدالله ابتسم حق أخته : بيكوون عرررسسج إحلى وأررربش إن شاء الله

    عنود تنز وبإيدها عواشه : عبووود جووف ولدك متخببل إيوول بالسسلاااح زيين ماطيححه عليي

    محمد ابتسم حق حرمت أخوه : هآآي ررربببشة البارححه بعدنها فييه

    أم عبدالله : وييه عنوود تحملي عن يطيح على راااسج ولاا على الصغييرةة

    عنود ابتسمت : جنه مووول ماسواهااا

    عبدالله : ويينه الشييخ مانزل

    مهرة : هههههه متحمسس أون برووووفهههه حق عرسي

    محمد : حبييب عمته هآآه

    أم عبدالله تطالع عنود : ييبييها فديييتها رربي يحفظها . . إسم الله عليها حبيبة يدتها

    محمد : ربي يحفظهاا
    .
    .
    .






  6. #6
    عضو جديد
    الصورة الرمزية الحب معنيني
    الحالة : الحب معنيني غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 140248
    تاريخ التسجيل : 30-03-15
    الدولة : دار زايد
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 23
    التقييم : 10
    Array

    افتراضي رد: رواية صرت في حبك مدمن .🚬


    أم عبدالله تتصل حق ولدها : يلا أمييه ويينك ييب مهرة أختك وحرمت أخوك والعييال

    محمد : يلا أمييه آلححين يااي


    أم عبدالله : لا إطولوون ، وحدة ونص يت

    محمد : يلا فديتج سكري

    سكرت عنه أمه وهي تدعييله من كل قلبها ربي يوفقه بحياته

    محمد تم يطالع عمره بالجامة ويتعصم ومليون مرة يتعصم ويرد يفصخها ويرد يتعصم ، عقب رااش الغترة قو وطاح على سريره بضعف وصاح بصمت " المفرروووض انتي تعصمييني آلحححيين " مسك شعره بقوة " وتلعبيين بشعرري ترقديين معاي أصبح بويهج واليوم اللمة فبيتنا عشانا عرسنا وخذنا بعض ، " طالع غرفته وبنظرة إنكسار" . . المفروووض هني بتكوون غرفتنناا ، حتى طآآعي خليت لون غرفتي أحمرر لأنج تححبييين هاللووون ، المفروض نأثث شقتنا إلي بتكون مستقر لنا فبوظبي ، المفروض وايد أشياء تصيير معاج وأنا ويااج ، . . " شهق " هان ححبي عليييج هأأن ، هآأأن ي مريوووم هاان عليييج ، هنت علييج بالقلب الموجوع . .

    تمت تمر فباله كل ذكريآآتهم ويا بعض وكل تفاصيل حبهم عقب راح للحزينه منها ، للذكريات إلي كسرت قلبه وإلي جرحته في الصميييم . .

    <
    >

    الساعة 00 : 2 فليل


    كآن من نص ساعة طاللع من صالة الأعراس إلي كان المفروض بعدنه هناك ولاابس البشت وو و الحين كان المفروض هم يتصورون ويا بعض ، ساااق بسرعة جنونية وراح للبحر ومحمد كاان يالس على البحر " خذووووههااا عني !!! ، أنا إلييي أحببهههاا ، هي االلمفروووض تاخذنني أناا مب هو ، اليوووم المفرووووض ليلتي معااها ، المفروض اليوم أنا إلي أنززف لها ، المفرووض أنا أكون معاها وباجر انسافر آلمالدييف ، لييييش سارت. . !! لييييييش !! ، ليييش أنا إلي أتعذب هني وأصيييح وهو يتمتع فيها ، مريم لازم تنكتب لي ، القدر يجمعنا نحن ، مبب يفررققنااااه ويخخليها حق وآححد ثاني ، . . " يشهق وويهه ممتزر دموع " ليييش تزوجته لييييييش . . ؟؟؟؟؟ "


    تم يرسم بالبحر ويكتب أحرف إسمها وتنزل دموعه أكثر وأكثر . . حالته كانت يرثى لها ، تم يصيييح بألم وعذاااب ، لو حد شافه بيتحراه فقد أمه وتيتم جييه ، بس هو بالنسباله فقد حب حياته وخسره وقلبه تيتم عن ألحب فقد حبيبته وراحت من يده . . حالته وألمه خلاه ينقش كمين كلمة على الرمل


    تركت هاويك وآلظن فيك قد خاب
    مو حرام تخلي قلب عاشق يغليك
    آلجرح فقلبه لازال يدمي ماطاب
    كل لياليه منتظر وبالوصال يحتريك


    يصيييح وينوح بصوووت عااالي " خلييتييني ليييش . . تركتييني ورححتييله ، لييييييييييش . . !!!


    <
    >


    مسح دموعه وكان لاف الغترة عليه ومتبهدل ، رااح للحمام وغسل ويهه تم يطالع شكله " لاااء محمددد أنت رياااال ماتصيييح ، جييه شنب على الفااضي ، لاتصييح خلااص مالك فييها نصييب ، ربي يوفقهم بحياتهم ، لالالا انت شو تقوول مستححييل تتخلى عنها بهالطرييقهه" . . مسك قلبه بتعب " ها مابيقدرر يتحمل أكثر عن ججيه . . " توضى عشان يرتاح وراح يصلي ركعتيين وفتحله المصحف عسبة يرتاح وعقب نزل يتريااهم عشاان يودييهم بيت خالته . .

    .
    .
    .



    خلفان دخل حيرتها وجافها تحط جحل أسود داخل عيونها وتحط دهن عود : الله الله ي مغوآآآج عوشوه متكشخه


    أم راشد : خخخل عنك


    خلفان : لالا جييه إنتي بتغطيين على العرووس


    أم راشد : آآخ منك يا اللوتي . . أونك عاده تتمدح . .


    خلفان : صدق أميييه . . بلااج ماجذبت بحاايه


    ام راشد : قول قول . .


    خلفان : شقووول . . !!!


    أم راشد : فكنا شو تبا . . !!


    خلفان : مابا شيء الغاالية


    أم راشد : فديتك


    خلفان : . . وسولفيلي شو بعد صار البارححه بالعرس


    أم راشد : البارحه العرس حلو كان وتونسنا


    خلفان : شو سويتي بعد . . ؟؟


    أم راشد : شسوييت بعد ، "ابتسمت" شفت بنأأت غاويات بخليهن لكم أنت وسلطوون


    خلفان : هههه ها ها أمييه مخططة الحبيبة


    أم راشد : ههييه فديتك أنا أبا أفررح فيك


    خلفان ابتسم : انزيين إفرححي عيوزتيه محد يودج


    أم راشد رفعت حاجب : يا الله ي خفة دمك


    خلفان : أصلاا الفرححه العودة من تجحلين عيونج بجوفتي


    أم راشد : لا أمييه قصدي الفررححه العودةة يعني أشوفك بالبشت


    خلفان : أوكييه أوكيه بسير أشتري بشت وطالعيني وافررحي عقبها


    أم خلفان : خللوووف ي خفة دمك إلي إتييب عوأأر الرااس


    خلفان : هييه إفررححي يا الغاليية . . أفاا علييج بس لوتبيني آلحيين بسير أخطب وياينج وباجر ملجتنا وعقب شهرر لالا مب شهر عقب أسبوعيين العرس جي وو بتفرحيين فييني


    أم راشد : اصبرررر يمييه . . بلااك مشتط على العرس جذهه . . !!!!!!


    خلفان : مابلاني شيء


    أم راشد : هيهه هيه


    خلفان : ليشش روحتي البيت البارحه . . لو تميتي كلهم كانوا فبيت عميه علي لين الفجر


    أم راشد : بسني من الصدعة والدق . . روحت عاده


    خلفان : يلا أمييه إجهزي عسبة أودييج بيت عم مريم


    ام واشد : يلا أنا جاهززة . . بس أنت جوف خواتك


    خلفان : إن شاء الله

    .
    .
    .

    طلعت من الفندق هي وشنآطها ، يلست بسيآرته جداام وكانت لاصقة في الدريشة وهو مندمج بالسوآقه ، طالعته نظرة سريعه عقب تمت سرحآنه بآخر موقف حتم كل شيء بيناتهم ،

    <
    >

    حمدان : مريم .!! . . أنا عآرف إنج ماتبيني من نظراتج وأسلوبج وحركاتج وكل شيء . . وإنتي بعد عارفه إني مآباج من يوم الملجة أنا صارحتج بهالشيء

    مريم طالعته بنظرة " لادخخخيييلك أنا إلي أبااااك وميته فيك "

    حمدان : وإنه نحن إنحب بعض ها شيء من سابع المستحييلاات ، شيءءء مستحححيييل "طالعها عين بعين" . . حمدان يحب مريم مستحييل ومريم اتحب حمدان بعد إستحححاااله ،

    مريم تصدله بنظرة خالية من كل الإنفعالات : أعرف


    حمدان : وزواااجناا هااا يااا من رمسة أبوي ووصية أمج الله يرحمها لأمييه ، جبروني علييج إنتي بالذاات ومستحيل أقوول لااء ، أبووي كبير وتعبان من صوب ومابا شيء يصيبه من سبة زواجج . .

    ]مريم بدون نفس تطالعه : . . .

    ]حمدان : شوفي إنتي مابخاطرج شيء صصححح !!

    ]مريم طالعته جنها ماتعرف شقصده[

    ]حمدان : يعني مااا قلتي لااء ها ريلي وو وووو وو و و

    ]مريم هزت راسها بلاء " شو أبا فييك دخخيييلك . . عنلآآتك ي الحقيير "

    )]حمدان تنهد : الحمدالله . . يعني بيسهل الموضوع جي عليي . .

    ]مريم : كييف يعني !!

    ]حمدان : أنه إنتي مب بانية علي آماال ، لأنه أصلا من البداية كنت صريح معااج وخبرتج أنه بقلبي وححدة ثانية وأنا مجبورر عليج ووو و وو و . . [

    )]مريم طالعته بنظرة تعني . . " الزبدة !!!! "

    ]حمدان : أنا أحب وحدة ثانية ، وأبووي ماطاع آخذهاااا . . علشان أمييه مرمسة خالوتي إلي هي مرت عمج يعني أنه تباج لي وأبوي قااالي خلآآآص تاخذ مرريييم يعني تاخذها

    ]مريم : أعرف السالفه . . !!! خلاص لاتكمل

    ]حمدان عقد حياته : لو سمحتي لاتقاطعييني . . وخلني أكمل

    ]مريم تتأفف وبخاطرها " كمل الله ياخذك . . !!!"

    ]حمدان : شوفي مريييم . .!!

    ]مريم " مآلت عليك شو أشووف فييك !!! ، وفقت هالشيييفه " : شوو بعددد ؟

    ]حمدان : نحن راح انعييش شرات الإخوان . . أو أقولج شرات الربع . يعني سوي إلي تبينه أنا مايخصني فيج

    ]مريم بنظرة كره : إخوووااااني مب شرااتك ، وأبدن ماكانوا جي ولابيكونون[

    ]حمدان "سييري جآآن بتسيرين إنتي وإخوانج " : لايعني أدررري . . بس يعني بقولها لجج بالويه . . عيييشي حيااتج وسوي إلي ماسويتيه ويا أهلج جي يعني[

    ]مريم بنظرة : الحمدالله أهلي مامقصرييين فيني "تمعنت بشوفته وبكره كبير" . . وسويت كل شيء وياهم

    ]حمدان : أقصصصد عيشي حياتج . . يعني حيأآتج بدون قيود

    ]مريم تطالعه بإحتقار وفهمت المعنى : شقصدك يعني ؟؟؟

    ]حمدان حس من نظرتها ونبرتها شو فهمت : لالالا . . !!. .. لاتفهمييني غلط . . أنا أدرييبج متربية ومب راعية حركاات ، بس يعني في مامعنااه اطلعي ويا ربيعاتج وتونسي . . على راآآحتجج ، ومابقولج شيء . . ولا أقوولج من الآخر بعد لاتاخذيين رايي . . اسهري نامي قومي ااطلعي ، كل إلي فخاطرج سوييه

    ]مريم : هييه . . !!!!!!!!

    ]حمدان : وأنااااا مثثلللللج بالضبط[

    ]مريم " هيي يباني أتصيع عشان هو بعد بيتصيع " طالعته تتريا شو بيقول بعد . .

    ]حمدان : بسوي إلي أبااااه على كيف كييفي ، وبرمس حبيبتي جدامج ولاورااج عاددي "طالعها" هي جداامج . . !!!!!! بس أبد أبد ماباج تعوريين راسج وتتدخليين فينا . . وفموضوع حبناا

    ]مريم " عرفنا أنك إتحبها وتموت فيها فكناا زييين . . "

    ]حمدان : بالبدايية خل نتفج أنه رآآح تشوفييني أكلم إلي أحبها ومابتتدخليين وبعديين خل إنعدي إلي أونه شهر عسل عقب بنشوف الوضع

    ]مريم رفعت حاجب : نشوووف ؟؟؟ . . أنا شيخصني ، خذ إلي تبااها حتى لو الحيين

    ]حمدان : يعني قصدي . . " بلع ريجهه بنكد " : عن حيآآتنااا

    ]مريم : سو إلي تباااه

    ]حمدان : ترا هالشيء يخصج إنتي بعد . . وووو و يعني

    ]مريم بحقد : أنا أصلااا وافقت لأن أبووي مابيزوجني حد غيرك ، يعني لاااززم أوافق علييك وأنفذ وصيية أماايه رحمة الله عليها ، ولازم أوافق علييك أنت أنت وعمي ومرته لو رفضت بيشيلون بخاطرهم عليي وو و بتصير مشاكل مالها أول ولا آخر

    ]حمدان "انزيين أنا ماقلتلج خبريني قصة حيآآتج . . " : خلاص يعني جي إتفقنا

    ]مريم : اتفقنا

    ]حمدان : هيييه صح ،.. !! نسيت أقولج شغله ،

    ]مريم : شووهه ؟!

    ]حمدان : آآه لازم نتفق على شو بنسو ي جد اا م . .

    ]مريم إطالعته بجمود وعرفت مقصده : نحن جدام الأهل نحب بعض وو ونمووت فبعض


    ]حمدان : هي شاطررة ، وو و بعد ، . .

    ]مريم : شو . . بعددد !!!

    ]حمدان : طبعا إلي قلتييه توا مجرد تمثيل وبيظل تمثيل

    ]مريم : ليين تطلقني . .

    ]حمدان : هي جي

    ]مريم طالعته بنظرة باردة : وترا بطلقني لأني ماييب عيال وأنت ماتبا تظلمني معاك

    ]حمدان ابسملها بتصنع : بالضبط

    ]مريم ابتسمت بدون نفس : . جييه بنسوي خلاص

    ]حمدان : هيه

    <
    >

    ]قامت من على هالذكرى وهي تسمع صوته : وصلنا !!

    ]مريم عدلت شيلتها وطالعته : مآعرف وين أدخل

    ]حمدان : ترا أنا بكون معاج

    ]شافته يطلع من بوكس السيارة عطر وغرق نفسه فيه ، وشوي وطاحت عينها ع روج أحمر وو و عطر نسائي داخل البوكس وقالت " أكيييد ماال حبيبته المصوون "

    ]بغوا ينزلون بس اتصال سريع يا فجأة خلا حمدان يتم فمكانه متونس ويجلب من هاك الجمود حق ابتسامات وغزل وكل شيء حلو : هههلااا هههلاا بالخفووق

    ]شوق بعتاب : وييين إلي بيدقلي . . " ضحكت بطنازة وكملت" . . ههه بليلة الدخله

    ]حمدان : حبيبي شسوي والله فوني فضى ومالقييت له جرج

    ]شوق : ولييش تفضييه ما آحييده تتواصل ويا حد بهاك الفون عشان ايفضي عنك

    ]حمدان : ماجرجه وفضاا عآآد

    ]شوق بخوف : هاااه طمني ماصآآر شيء البارحه ؟؟

    ]حمدان : لاااء

    ]شوق : آكييييد ماصار شيء منيي منآآك . . !! .

    ]حمدان تنرفز من هجومها عليه : طبعاااا لااء ولابيصيير شيء

    ]شوق وجنها مب مصدقه : إن شاء الله بس

    ]حمدان : حبيبتي أبد لاتشككين بها الشيء . . أنا مآلي غيرج فهالدنيا ومستحييل آحب غيرج

    ]شوق : وآآفدييييتك أناااه

    ]حمدان : فدوه حقج غناتيييه

    ]مريم تمت تسمع غزلهم حق بعض وهذيك الرمسة الغاوية الي تطلع من منطوق حمدان حق شوق ، تمت متمللة وطفراانه ومضايجه نفس الوقت " يعني أدري إني ولاشيء جدامه ، بس يسكر ويوديني داخل عقب يلتعن هو ويااها بزووالهم . . "

    ]حمدان ضحك ومب مصدق : أسللللممم عليييهااااا . . ؟؟؟؟
    ]شوق : هيييه شبلاااك

    ]حمدان : ها شوقييه . . خبرييني شو يااج

    ]شوق : لييش ماخذ يهودية أنت ، سلم سلم عليها . . السلام لله

    ]حمدان صدالها والإبتسامة عطول فارقته من طل على ويهها : شوق اتسلم علييج

    ]مريم طنشته "صدق وقح ، عمت عينه هو ويااها ، أخيييه ها وأنا أتلوع من الأولاد اللواتية وريلي طلع لوتي عوود ، يآآربي أنا على منوه عايبه جي حظي بالريل طاأيح . . "

    بعد دقايق بسيطة سمعته يتملغ جدامها ويغازل ومتشقق ، حمدان : أسككرررر . . ؟؟؟؟[/]

    شوق : هييه يلا دآمك واصل بيت أهلك . . لاتحير على العروس

    حمدان بدون قصد أنه يجرح مشاعر مريم : لايكون بس صدقتي أنها إهي عروس عروس . . !! على ورق بس حبيبي

    مريم تنرفزت وانغاضت وايد من رمسته وعقب حطت سماعة الفون عشان لاتسمع أكثر. . " الحيواان الححقيير الخايس الزبالة ، أنا إلي أتشرف يعني بريل شراتك ، . .





    التعديل الأخير تم بواسطة الحب معنيني ; 15-04-17 الساعة 04:32 PM

  7. #7
    عضو جديد
    الصورة الرمزية الحب معنيني
    الحالة : الحب معنيني غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 140248
    تاريخ التسجيل : 30-03-15
    الدولة : دار زايد
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 23
    التقييم : 10
    Array

    افتراضي رد: رواية صرت في حبك مدمن .🚬


    البارت الثاني

    *بعد مرور يوم كآمل*

    دخل حمدان غرفتها وطالعها فبجامة وحاطة شعرها ذيل حصان ، كان يطالعها ويقول بنفسه " ماشاء الله عليها، حلوة وكشييخة وشكله ذوقها حلو . . " : حيا الله العروسة

    مريم طالعته بنظرة : أي عروس الله يهديك

    حمدان رفع حاجب : آآآه

    مريم بدون نفس : هااآآأأااا .!!.

    حمدان يطالع الساعة إلي بإيده : يت 2 . . !! يوعان وبنطلع نتغدي

    مريم استانست أنها بتطلع "وأخيرا بطلع ، يوم كامل وأنا مجابلة شيفته ". . بس حاولت ما اتبين له . .

    حمدان طالعها : لبسي بسرعة لاتبطي

    مريم "يلا نطول غياض به " : إن شاء الله

    حمدان تم يتريي بالصالة مجابل غرفتها . .

    مريم "ممم ، شلبس ! متفيجة أنا أعرف شو ألبس شو ما ألبس ، ليكون بلبس حقه أناه ، أفف بتكون أول طلعة لي معااه ، كيف بتكون ؟ ، والله مالي نفس أطلع مع لواتية ، بس شسوي ملااانة. . "

    حمدان ياها وشافها محتارة وواقفة جدام الكبت : ممم
    . . أحلى إالي على اليمين

    مريم عقدت حياتها من صوته "اسمعوا أنت من داش ويعطيني رايه ، أمحق صوت يا مال الدحق . . "

    حمدان يسوي إيدينه جدام ويهها ويهزها بالهوا : آآوووه أنا هني

    مريم شلت القميص إلي على يسارها واستغرب من حركتها وطلع عنها من شافها داشة الحمام ومودرتنه روحه بغرفتها "هذا إلي يدخل فيها وأونه يشور عليها، صدق مب ويه، عنلااتها، أنا أصلا شو دخلني فيها، ختولي لااه. . "

    " آخر زمن والله ، ألبس على شور بو البنات ، سير زين، لا وداخل ويتشرط عليي شو ألبس وشو ما ألبس ، ياعمي طير . . "
    .
    .
    .
    ميرة تطالع أخوها بنظرة أنه : احلف . .!!!

    سيف يكشش شعرها : هي يا الخبلة

    روضة : وأخيرا بنطلع . . لاعت جبدي محكورة فالبيت من سنيييين

    سيف فاج عينه : خييبة روضوه . . وومنو مسفر الكويت وتايلند وو ومنو مشرق ومغرب الإمارات كلها عشاان يوم نتشرى حق زهبة مريوم

    روضة : دخييلك عاد لو مريوم ماعرست والله ولاطلعت السفرات ولا الطلعات

    ميرة تطالع أخوها سيف وتأشرله : مايبين فعيونها شيء هاي

    سيف : هيييه والله

    روضة : هي حشوا حشوا عني . . تتحروني ما أعرفلكم

    ميرة ضحكت على أختها وهي تتحرطم
    .
    .
    .
    أم خالد : أخوج اللوتي قاالي من بيوصل بيتصلي

    نورة : أمييه يمكن ماشترا بطاقة بعده

    أم خالد : يا الله مابيشتري بطاقة ، هكيه تتحصل فكل مكان . ."تتحرطم" إلاا قولي عرس ونساانا

    ميثا بشر : معلوم أبوي مدام حرمته مريم

    أم خالد بنظرة صارمة لميثا : ميثا أميه . . الحرمة هاي ماتتفوت ذهب ذهب ، وجان الصرراحةة ماخذها حمدان وكسر كلمتيه والله لأبديها حق خالد

    نورة عاقدة حياتها وتطالع أمها : الريال معرس !!

    ميثا تطالع أمها : أمايه عيب عليج. . خالد عنده حرمة بنت الناس هاي مب مزوجة عسبة ادششيين بنت ربيعتج بيناتهم

    أم خالد : ليش ولدي خالد معرس حرمة شرات الأوادم والناس

    نورة : بس أميه سكري السالفة عن ينزل هو ولا هي

    أم خالد : خل تسمع . . مابخاف من شيء أناه

    ميثا قامت معصبة من رمسة أمها عن جواهر : لاحول ولاقوة إلا بالله العلي العظيم
    .
    .
    .
    خلفان توا مسكر من سيف ومبتسم يزاعج : شيخووووه . .!!!

    شيخة يت : ها ها شو تبا . .!!

    خلفان : خبري حصووه أختج العصر سايريين دبي

    شيخة مستانسة : أحححلللفففف. .!!.

    خلفان : يعني بجذب أناه. . روحي روحي الله يهديج

    شيخة : صدق مستااانسة

    خلفان : هي وعيال عمي علي بيوا معانا رباعة

    شيخة تغمزله : وفي أحلى من جي

    خلفان : هي في أحلى

    شيخة : شو شو !!

    خلفان جلب نظراته حق جادة : خلاص سيري قلتلج عااد. . !!

    شيخة : انززييين انزيين

    خلفان ابتسم ودعا من كل قلبه تكون له ميرة. .
    .
    .
    .
    مهرة : شو . .!!

    محمد : هي بلااج جي مب مصدقة

    مهرة : انزين يوم بننزل المول أنت خلك معاي

    محمد ابتسم : لااه بسير وياا النسييب . . وانتي خلج مع البنات

    مهرة : مابا ويا البنات. . أدريبهم بيودروني ويا سيف رواحنا عقب

    محمد : ههه لااه مابخلونج . . يابنت الحلال أنا بكون معاه ويا خلفان

    مهرة : هي أحسن

    محمد : العصر اتجهزي هاا

    مهرة : عيل شيخوه قالتلي الحين بسيروا

    محمد : هاك خلفان . . مستعيل ماعرف على شو

    مهرة ابتسمت وعرفت ليش بيسير من وقت : المهم أمي خبرتها. . !!

    محمد : هي ومابتيي. .

    مهرة : أفاااه عيوزيه مابتي. .!!

    أم عبدالله يت : منو عيوزة منو

    مهرة : هههه لاااه أميييه محد

    أم عبدالله : استانسوا بالطلعة حبايبي

    محمد : هي من زمان ماطلعنا ويا عيال عمي كلنا جيه

    أم عبدالله : امبله أمييه رحنا قبل لا تعرس مريم بنت عمك بكمين أسبوع رحنا العين

    مهرة : لا قصده جي رحلات شبابيية

    أم عبدالله : شباب شياب ، كله واحد

    محمد ابتسم بعذاب وهو يتذكر إسم مريم ويذكر كل ذكرياته الحلوة معاها إلي انعدمت بمجرد ماتزوجت ولد خالته حمدان
    .
    .
    .

    البارت الثالث

    مريم سبقته وشلت سويج السيارة، لأنه كان راد على الفون وأكيد يرد على حبيبته " يغربلكم، الحين شكله بدال لاتصير طلعة بيجلبها لنا غزل هالحقير ، هي صح شسمها ، والله نسيت، هيه هيه شوق ، أخيس إسم أصلا ، ياعممي سيري بزوالج انتي وهو . . "

    شافته داش السيارة ومتبشبش وضغط على الأغاني إالي عنده وطلعت أغنية إنجليزية رابشة

    مريم كانت طول الوقت لاصقة صوب الجامة وسرحانة عقب طالعته يطالعها وحبت تطلع من هالجوو وتخوز هالنظرات عنها : وين بنروح. . !!

    حمدان جنه متلوم ، أول مرة تشوفه جيه. . : انتي الي بتروحي. . !!

    مريم : كيف يعني مافهمت. . !!!

    حمدان عطاها إبتسامة خفيفة : بنزلج المول إلي تبيه وو من اتخلصيي دقييلي

    مريم طالعته بجمود : خلاص ردني البيت

    حمدان عقد حياته : لييش

    مريم : ماباا أسيييرر . . فوني "تطالعه". . ماقلتلي أغلقه ، الحين شرقع لهم يوم بفتحه عشان أتواصل ويآك من أخلص

    حمدان ابتسم برضى وأشر بعيونه للسدة إالي جدامها : فتحي السدة بتحصلي آيفون والرقم مدخل ومنزل برامج وكل شيء

    مريم طالعته بدون اهتمام "يعني أونه هدية ، سييير لاااه، ماتنزل ، أصلا مابا منك شيء ، ولا بعد يبتسم يعني أونه الطيب . . " تمت فاتحة السدة بس تفكر

    حمدان طالعها : بلااج وقفتي . . شليييه لا

    مريم شلته وقالت بحمق : مشكور

    حمدان " لافديتج لو ماقلتي بعد ، يخس هالصوت " : ماسوينا شيء

    مريم شلته وعقب تمت تفرفر فيه : مخزن رقمي لاه

    حمدان "انتي شو شفتي!! " : هييه . .

    مريم : في رقم ثاني بعد. .

    حمدان : انتي خلج على الأول. . هاكي ماستخدمه وايد غير للطوارئ، إذا تبين شيء دقي على الأول

    مريم : رد علي عاد. . "طالعته". . رقمك مسيفه بالفون هاه !!

    حمدان : هييه خلاص

    مريم تمت ساكتة

    حمدان : هيي صح وين تبي اتسيييرين؟

    مريم : ودني مردف

    حمدان ابتسم : إن شاء الله

    مريم : تعال لي من أدقلك

    حمدان : أكييد

    مريم : خلاص لاتوقف صوب الباركنات تراك مابتبركن

    حمدان ابتسملها وطلع من بوكه حقها بيزات : شلي
    . . !! جان ماكفوج خبريني الحيين عشاان أزيدج

    مريم خذته عنه : لايكفوا

    وقفها من صوب الباب الرئيسي وراح

    مريم "ماالت عليك ، انزين أعرف أنه هاي تمثييلية ، بس مابيصير شيء لو نزلت معاي، ولا يبا يوديني دبي مول والله لأغوي فيييه ، أصلا الحقير كان بينزل معاي ، بس الحيوانة الثانية دقتله . . أوه مريم خيولي شو تبين بلوتي يمشي معآآج. . ، مم الحين شو ياس يسوي ، وأنا شعلي، أوه بالطقاقق ، مالت علي أنا شليت البيزات بعد ، المفروض أخلي عندي كرامة وأقوله مشكور، شو مشكور انتي بعد . . كفاية ياية بدون بوكج ياية بعد ، ترا عساس أنه هو بيطلعني وبيغدييني . . ماشتهي طلعة وياه هالحقيير . . "
    .
    .
    .
    حصة : خلفانوه مب جنك مستعييل

    خلفان : كييفي

    شيخة : حمدي ربج بتميين فدبي أكثر

    حصة : انزين بلاكم . . أنا قصدي أنه كان المفروض يريح الظهر

    خلفان متشقق : مرتاااح مررتاااح يختي ولايهمج

    شيخة غمضت عيونها وقالت داخلها "دوم يارب، والله يكتبلك معاها الخير وإان شاء الله إطيييع "

    حصة : سلطان لييش مايا. . !!

    خلفان : هه سلطان متى طلع معانا أصلا

    شيخة : هي والله لو أنه ويانا ، جانه أربش

    خلفان : خله برايه

    حصة : تعرفون شو أحلى شيء بالطلعة . .!!

    خلفان : شو!!

    حصة : كلنا جي شباب عزابية ، لاشيء شياب ولاعواااار راااس ولايتفلسفوون

    خلفان : هي والله راحة ماشيء حمود ولا سعوود ولا عواش

    شيخة : حرام عليكم . . كله ولا اليهال

    خلفان : خلاص بردج البيت روحي تحملي منهم

    شيخة : جب جب

    خلفان : والله. . أونها الطيييبة

    حصة : هههه أشوووفهها
    .
    .
    .
    عنود : هي من جي خواتي شردوا . . مايبوني أتكل عليهم العيال

    محمد : خلاص ولايهمج ييبيهم معانا

    عنود : صدق والله

    مهرة : هي بنت عمي . . خلهم ويانا حبايبي

    عنود تطالع محمد : لاكلافة . . وبيخبلون فعمهم مابخلونه يسوق زين

    محمد : لااوالله حرراام خلهم إيووون

    عنود : حمد بخليه يسييير أكيد. . ! بس عوواش منو بيتحمل منها بعدنها صغيرة

    محمد : عاادي لااه مب ياهلة ياهلة

    مهرة : أفاا عليج عنود أنا موجودة

    محمد : وجان تبين أصلا تعالي ويانا

    عنود : لاااه . . ريلي اليوم راد من الدوام وبترياه

    مهرة : أوب أوب

    عنود استحت : جب لاااه

    محمد بنظرة حق أخته : إنتي إيييه ماتستحيين أنا هني

    مهرة : انزيين انزيين شقلنا
    .
    .
    .






  8. #8
    عضو جديد
    الصورة الرمزية الحب معنيني
    الحالة : الحب معنيني غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 140248
    تاريخ التسجيل : 30-03-15
    الدولة : دار زايد
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 23
    التقييم : 10
    Array

    افتراضي رد: رواية صرت في حبك مدمن .🚬


    البارت الرابع

    تمت مريم تتمشي شوي لين ماوقفت صوب ردهة المطاعم " مم أنا ماحب هالأشياء ، بعديين خلني أدخل ليلى أكلاتهم ولا أروع . . " دخلت مطعم ليلى اللبناني ويلست طلبت عقب تمت تتريي ، ردت فتحت فونها اليديد وشافت كمين لعبة لعبت فيهم لين يابوا الأكل . .
    .
    .
    .
    حمدان : باباتي شوق لين متى بتزعلين خلاص.!!

    شوق : تمييت عايشة بوسواااس طول هالليليتين

    حمدان : والله ماصااار شيء امبيينا، . . ولابيصيير

    شوق : خفت !! . . خاصة أنك من عرست مارمستني فون غير مرتييين ويليت بليل بعد عشان أبطل خوف

    حمدان ابتسملها : ماعلييج عيل أنا بدقلج فليل عشان تتطمنيين

    شوق تمسك إيدينه : لا مابا ادقلي . أبا أكون معاك وأعيش الليلة بنفسها

    حمدان بخبث : ماعليييج بتعيشيينها قريب

    شوق : إن شاء الله حياتي

    حمدان : يلا خل نطلب لنا شيء ناكله

    شوق : مم عيل هذييك وين وديتها

    حمدان : مردف

    شوق : هي زين مانزلتها هني، أغار والله

    حمدان : فديييت إالي يغارررونن

    شوق : فدوة لك حياتتي
    .
    .
    .
    خلفان : وين تبون تنزلوون . .!!

    حصة : دبي مووول. . !!

    شيخة : لاا مااباا زحمة وحاالة "تطالع فونها". . اليوم الأربعاء نهاية الويكند وإجاازة بعد

    خلفان ضيع لفة المدخل حق دبي مول : على كيفكم !!

    شيخة : ودنا مردف . .

    خلفان : بنتغدي هنااك وعقب بنتلفف لين إيونا الشباب

    حصة : هيي أححسن جييه

    خلفان ابتسملهم : كلنا نمشي ويا بعض . . عن اتودروني روحي بس

    شيخة : لا لا اتخااف
    .
    .
    .
    مريم تمت تاكل بطيء عشان اتم فالمطعم أكثر، تحس عقب وين بتسييير . .! تتسوق، هكي شنطها كلها متروسة أغراض وأشياء من الزهبة ، مم شتسوي يعني، هيي صح خل تاكل وتعوض كل هالثلاث الأيام إالي ماكلت فيها زييين بسبة التوتر والخوف من المصييير إلي ياي ، "هي والله هالحيوان ! البارحة يابلي أكل نفس ويهه ، ماعيباني لا وأهم شيء يتمدح أنه راحه ويا هذيك ، سييير أنت وياها أقوول ، وشكله ماسح الريوق من قاموسه ، ماشوفه اييبلي ، ويوم دخلت المطبخ ماحصلت شيء . . "

    خلصت أكل عقب تمشت شوي عقب اتيلست بالنهاية فبينك بيري تحت وفتحت فونها وعلقت على رقمها. . "مم أقوله يروحني. ، ماحسني بسوي شيء ثاني هني، خلااص ملييت ، يعني ياالسة رروووحي ، على الأاقل لو مودني دبي مول بلعب سيقا وو لاا م م بطاالع سينما ، فكرة والله خل أدش السييينمماا ، مم بس فشلة أدخل روحي ، لااه عادي أنتي ما يالسة فراك بعدين مابتسوييين جريمة ، بعد ماخلصت اليوغر مآلتها ، صعدت فوق صوب السينما وبعد عناء طويل اختارت فيلم ، خذتلها ناتشوز وهود دوق وكولا كبير، " هه مريم شكلج بس ياية هني حق الأكل ، الحمدالله الفيلم ساعتين " ردت شافت ساعة فونها " مم 3 أنا دخلت هالمول ووو ساعة كاملة حق ليلى تامة هناك ونص ساعة بنك بيري مم، يعني الحين الساعة 4 ونص وبطلع من السينما 6 ونص، عقب بتمشي عقب بتعشي بعد ، مابتريي هالحيوان يقص عليي فأكله إالي نفس وييهه ، " خذت فونها وحبت تصور كانت وايد اتحب التصويير، صورت وعقب تمت تطالع ، وكانت القاعة متروسة لازم فيلم أكشن وتوا يديد نازل مسوي ضجة ،
    مرت الثواني للدقايق للساعاات ومرت الساعتين بسرعة وخلص الفييلم
    .
    .
    .
    سيف ويا خلفان ومحمد يتمشوون ومهرة وحصة وشيخة وميرة وروضة ويا سعييد وعواشة يتمشون رواحهم

    مهرة : بناات لييش ماندش السيينماا . .!!

    حصة : إيييه انتي مينوونة اندشها رواحنا

    روضة : هي شوفي سيفوه "تطالع مهرة" وأخوج. . إن شاء الله يرضون

    شيخة : بطيعون ولايهمكم . . بس لازم هم يدخلون معانا

    روضة : أحس ملل ماشي شيء يعني جي شوبينق

    ميرة هزت راسها بهيه

    مهرة : لييش على كيفكم . . أنا أمميي موصتني أرابع ميروه بخلص شوي من زهابي

    روضة : اييه الطلعة حق الوناسة مب حق زهابج انتي الثانية

    حصة : هي والله مهار دشيي وياناا

    مهرة : اميي قايلتلي جيه "تطالع ميرة" صح ميروه

    ميرة تحرك شفايفها : هييه

    روضة تطالع ميرة ومهرة : عاااد منو بسيير معاكم حمود ولاا سيفوه

    مهرة : أكييد محمد أخوي

    حصة اتصلت بخلفان : خلفاان تعالنا صوب السينما

    خلفان بعصبية : لايكوون دشييتوا بدونا . .!!

    محمد : شبلاك والع . .!!

    سيف يبتسم لمحمد : خله ها دومه

    خلفان يطالع الشباب ويرمس فون : الحين بنييكم . . لا لا اتونا نحن بستار بوكس . . أقولج الحيين ياينكم أنااه

    حصة : يلا لا اطولون عن تبدي الأفلام الحلوة ومايتم لنا شيء. . !!!

    خلفان : أشوفكم بس إدخلوا من دونا

    حصة : لامابندخل

    محمد : بلاهم . . !!

    خلفان : تحريتهم دشوا السيينما

    سيف : هي لو مكانك أقوم الدنيا على راسهم

    خلفان يعيب عل صوت سيف : "خله ها دومه "

    سيف : ججبب ، بعطييك كف يلفلك ويهك

    محمد : بس بس طوفوا دخييلكم

    خلفان : أنا وسيييف بندخل ويا البناات ، وأنت خلك ويا "قالها غير". . ميييررة ومهرة

    سيف : لييش !! أنا كنت بسير معاهم

    محمد يبتسمله : خلك خلك أنت

    سيف يمسك جتف محمد : ياريااال روح استانس وطالع الفلم ، ماعلييك البنات أمانة عندي ، بعدين هاييك أختي والثانية حرمتي

    محمد يخوز إيدين سيف إالي على جتفه : خلااص أنت روح تونس

    خلفان يضحك عليهم : خلااص سيييف شو إدور هنااك . . !! بعديين الحريم مايزهبون جدام رياييلهم

    سيف يطالع خلفان بنظرة : أنت أسكت

    خلفان : ها انطبيينا

    محمد ابتسم حق خلفان : تعيبني يوم تستنذل عليييه
    .
    .
    .

    البارت الخامس

    مريم طلعت وشوي انصدمت بثلاث بنات تعرفهم ، حتى العبايات مب غرييبة عليها وولد صغير 5 سنوات جيه وبنية ياهلة بدش الثلاث سنين، انصقعت وتجمدت مكانها وطافت خلت عمرها عادي " ياربي، يارررب ماشافووني ياررب ، استغفر الله ، أنا شو خلاني أتم هني ، لو رراااادة الشقة أحسن ، لا إله إلا الله ، اللهم اجعل من بين أيدييهم سدا ومن خلفهم سدا ، لا وأحلى شيء العباية إالي معظمهم مختارينها حقي يوم سرنا دبي ، كله من هالحمدان البقر ، الله ياخذه . . "
    .
    .
    حمدان : استانست معاج وايد

    شوق تطالع الساعة إالي معلقة فغرفة حمدان : حتى أنااه . . أويه مانتبهت حق الساعة ، الحين بتيي سبع ولازم سبع أكون فالبييت

    حمدان : والله ماشبعت من جوفتج

    شوق باسته على خده : ولا أنااه

    حمدان : تعالي أوصلج حياتي

    شوق بمياعة : يعني طردة هاااآآآاا . .!!

    حمدان يحضنها : لااه. . بس أبا أتأكد أنه ماستوالج شيء

    شوق بوزت : شسوي أبوي واخواني رادارات لازم كليوم معسكريين فبيت خالتي

    حمدان خوزها عن حضنه شوي بس كانوا وايد قراب من بعض : باجر بعد بشوفج

    شوق بنظرة حزينة : حمدانييه يمكن ماقدر

    حمدان : لييش . .!!

    شوق : أخوي بيبييت فبيت خالوه

    حمدان تغصص : شيصبرني

    شوق : بدقلك فوون

    حمدان : هي تحرييت أخوج بعد بيراقبج داخل

    شوق : لامايسوييها. . ولوو سوااها بررمسك بعد. .

    حمدان : فديييتج

    شوق : مافييه شيء بيبعدك عني

    حمدان : منحرررم من منطوقج
    .
    .
    .
    مريم من تدخل المحل الواحد اتم اطول فيه وتشتري بس عشان محد يشوفها من الأهل " أأآآآه أكيد كلهم فالسيينما .، أون يوم بغيت أطلع ، جني شفت خلفانوه وسيفو ، هي أككييد عيل مابيخلونهم يدشون سينما رواحهم ، وأصلا هم أكيد ألي يابوهم هني ، آآه حتى نظرة مارمت أجحل عيوناتي بجوفة الغالييين ، اشتقتلهم ، خاصة سيفوه ، ياين عليه مستاانس، أكيد عشان مهارر، هي صح بس مهرررة ماشفتها ولاميرروه ، هي صح أكيد يتمشوون بالمحلاات عشان تزهب ، " عطول تغشت حتى راعية المحل استغربت من حركتها وشوي انصدمت بصوت وحدة

    مهرة : لو سمحتي. . !!

    الحرمة بلهجتها المصرية : اتفضلي ي حبيبتي

    مهرة كان فإيدينها كعب : مممم . . !! عندكم من ها رقم 40

    ابتسمت "دايم أنا ومهار جياسنا بالجواتي عودة ، حتى أذكر محمد يقولنا مقايسنا قياس تماسيح، أأآآآه محمد . اشتقتلك ، مب حرام ترا أشتاقلك . . ! حتى لو كنت معرسة ، بس تررااا أنا ماعتبر نفسي معرسة ، أنا قلبي لك وهو قلبه لها ، لييش مايطلقني ، ماعلييه بحن عليه بعد مانرجع من المالدييف إلي أونا أونا مسافريينها " ماحست بعمرها إلي والحرمة اتناديها : لو سمحتي عاوزة حاقة،. . .!!!!!.. .

    "الحين شقول ، كيف أترمس والله ليكشفوني ، خاصة ميروه أختي تطالعني ، هاي من الله ببصييرتها ماشاء الله واسعة ، شقول !! ، أرمس إنجليزي وبنكشف بالانجليزي البنقالي مآلي ، شخبص ، خللااص مالنا غيرر المصري ، جان ضبطتها عاد " : آآه ه عاوزة . . "تناولت أقرب جوتي عندي حتى ماشفت شكله كيف" من ده ئياس 40.؟؟

    مهرة تطالع ميروه وهي لابسة الجوز : حلو لااه

    ميرة أشرتلها أنه هي بس وايد طوييل

    مهرة تبتسم : تدرين لو مريوم هني بتقولي خسف ولا تلبسيه بطيحج وبعور ريولج ، مابتخلي سبة عليه بس عشانه طويل وماتباني أتلعوز فيه عقولتها الكعب مب زيين.

    ميرة حركت شفايفها ومهرة فمتلها شو قالت : اشتقتلها

    مهرة : أنا بعد وايد ، يالييتها لو ويانا فهالطلعة ، قسمبلاااه كشخااا بيكووون

    مريم ابتسمت بغصة تحت الغشوة وهي تقايس الجوتي بالكرسي إلي وراهم بالضبط "مريوم هني ، وياكم فالطلعة هاي ، بس متخفيية ، شقولكم لو شفتكم هاا ، شقولج يامهرة عن سواااد ولد خالتج ، لييتني حرمة أخوج ، ليتني مثل ماكنت حميتج أنتي اتصييرين حميتي ومحمد يكون من نصيييبي ، . . " . .

    الحرمة قطعت أفكار مريم : عاوزه ده ؟

    مريم طبعن والمصرري مالها مال لهناك : لااء. . قييببييلي من إلي اختاريتو المرة إلي ئدام "يخسني أنا شو أقووول . . وخرتها وخررتها وبرروح فييها "

    مهرة وميرة رمستها المرقعة وإلي قالته جبرهم يصدون ورا عقب ميرة ابتسمت حق مهرة.

    مهرة تتساسر ويا ميرة : ماشاء الله يقلدونا بعد

    ميرة ضحكت وهزت راسها بهيه

    مهرة : بس شكلها مب مصرية !!

    ميرة خالفتها وقالت بالشفايف : امبله يبين

    مهرة : عيل شو بتكون مثلا ؟

    ميرة تفهمها وكانت كاتبة فالبيبي على محادثة مريم بس م طرشت ، كتبت جيه عشان مهرة تفهم
    " شكلها مصرية ماخذة مواطن وتبا تتعلم إماراتي "

    مهرة : هه هيييه . .!! اتكون الي اتكونه نحن شعلينا

    ميرة أشرتلها : شدراني فييج

    مريم ابتسمت " يحشون بالمصرية إلي جدامهم، ومايعرفون أنها تقربلهم ، يا ربيي "

    الحرمة تطالع مريم : مفييش غير ئياس 39 ، خلص 40 . . "تطالع مهرة أنه هي آخر وحدة شرته"

    مهرة تطالع ميرة وخلاص بتنطر ضحك "أحسن ههههههههههه " وكتبت بفون ميرة على نفس المحادثة
    "قال شو تبا تلبس نفسييي ، انتي يا المصرية وين وأنا ويين "

    كتبتلها ميرة " مب زين جيه مهروه عيييب !! بعدين طاعي جنطتها Gusse"

    مهرة قالتلها : كوبي ون ماعلييج . . أقصد ون حتى ماترومه . . 2 ولا 3 عآدي

    ميرة أشرتلها يعني في ما معناه : هه انتي ليش كارهتنها !! شو سوتلج

    مهرة : بس جيييه

    مريم ترمس راعية المحل : خلاص متشكررة أوووي "وقامت"

    الحرمة : طيب في حاقات تانية ، إذا عاوزة ؟؟

    مريم : متشكررة أوي،
    .
    .
    .
    حمدان فكر يدق بمريم يشوفها إذا خلصت عشان يطوف عليها ويرد يرقد : السلام عليكم

    مريم ماتبا تفتح باب حوار معاه وعرفت ليش داق : خلصت تعاال مرني !!

    حمدان "الناس اترد السلااام ، أمففف على مذهبها . ." : من أرن طلعيلي.. .

    مريم سكرت بويهه وماتريت ترد عليه " ويا ويهك، أون عشااان ماعطيته فيس طنقر وعصب ، سير ولي . . "

    محمد كان يدخل كوفيه روحه ولا يتريي بالكراسي إلي حذال المحلات ، لأنه يعني يستحي يدش معاهم ساعات مهرة وميرة يدخلون أماكن خاصة بس للحريم . .

    مريم " أففف الصرررراااحةة تعبت شو هالححالة ، وين أسيير بعمري الحيين ، أدريبه ها بيتأخر، ها لين وداني مردف ساعة ، طالعين 2 دخلت 3، مم مايسرع ولاا بطيء بسواقته هووه ، بس ماشاء الله حبيبة القلب من ادق مايودر الفون " على أفكارها وهي تتحرطم دشت كوفيه ماتدري شو إسمه وشو يهمها أصلا . . قعدت وخلااص " بفج الغشوة، خلاص محد بيشوفني ، حاسة نفسي ماقدر أتنفس ، وبعديين أنا بكوفييه من بيشوفني . . "

    ....... : Cafeh Latteh ser. . !!!

    محمد : yes yes, with out suger plz. . !!!

    مريم " منو ها إلي يشرب كافييه لاتييه بدون سكر ، سكر خفيف أوكييه بس مووول موول ماشيء سكر ، أكيد شغل نفسياات أونه يعني حياته مرة ، حتى صوته يبين به حزن ، مم مار علي الصوووت ، أصد، لا لا شسوي ، بتصدقون إني بس يالسة بالكافيه جي أصد على الي رايح والي راد ، حتى ماطلبت وحسيت بنظرات الهندي عليي ، معصب ، انزين مب غصب أطلب خلني بس يالسة جيه . . " شفته وشوي ويايني وأونه البريء ألي مايعرف أنه مقصدي من الكوفيه بس عشان أيلس مب ياية أطلب.

    الهندي قالها بطريقة وقحة شوي : Do you want order. . ??

    مريم : أووه يس يس ، قييف مي "وتميت أشوف المينيو وطلبتلي خفايف طبعا بس فالحة أأشر لأني مب لهنااك بالانجلييزي "

    حسيت من أسلوبه خلا هاكي الريال يطالعني " الله ياخذك من هندي، تشوفني كلي على بعضي ماركات بتقصرني فلوس على مقهاكم الغبي آلححين ، جد ماحبييت حركتكم ، وهاك الريال إلي جدام عشان قالها بهم وأونه حزين حابينه وحاسبين له ألف حساااابب . . "

    محمد " لاا مب هي، ههه محمد هي بالمالديف الحين ويا حمدان ومتونسيين ، مابتخلي مالديفها وبتييلك أنت، إآآآخ ي مريم ليتج كنتي من نصييبي ، كيف بتكون حياتكم انتي وحمدان ! حمدان انسان طيب كوميدي راعي مقالب وأكيد رومنسي ، أكييد بنسييج كل شيء ، أكيد من الحيين حبيتييه ، لا لا مب من الحين، كميين موقف ، كميين كلمة ، كميين يوم ولا شهر عادي ، ومابلقاج مريم الجديمة ، خلاص صرتي حرمة يمكن انتي . . قلبي يعورني عليييج ، والله إني أححببج لين الحين ولين آآخر لحظة فحياتي . . "

    مريم كانت سرحانة فهاكي الريال إلي أصلا كان سرحان فيها وهي ماتدري " ويييه مب جنه هااا !! لا لا أكييد ها محمد ، محمد هيي محمد ها ، صوته يوم حزين جيه صوته إلي مر علي قبل شهر يمكن وهو يترجاني أرفض ، بس صدقني محمد الموضوع والراي ماكان لي ، بس هالعيشة السودة هي كانت حقي بس ما أخترتها برضاي. . كنت مجبورة والله انغصببت ، أحس دموعي نزلت بدون لا أدري وماهتمييت حق شيء وحق حد " عقب حسيت على عمري وتغشيت وشفت الهندي يايبلي الي طلبته ، دفعت سرعة وطلعت بدون لا آكل ولا أشرب شيء ، استغرب الهندي من حركتي حتى . . وأكييد فهما الفهم الووصخ هآآاااآكي






  9. #9
    عضو جديد
    الصورة الرمزية الحب معنيني
    الحالة : الحب معنيني غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 140248
    تاريخ التسجيل : 30-03-15
    الدولة : دار زايد
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 23
    التقييم : 10
    Array

    افتراضي رد: رواية صرت في حبك مدمن .🚬


    البارت السادس

    حمدان : وأخيرا الشيخة ردييتي. . !!

    مريم حاولت ماتبين نبرة الصياح إلي انتابت صوتها : ماسمعته

    حمدان : يوم شفتج جيه دخلتلج أناه الموول . .

    مريم بصدمة : هااه. . !!!!

    حمدان عصب من أسلوبها ودار براسه ألف شيطان : ولييش إن شاء الله ماتبيني أيي ؟

    مريم دخلت محل وكانت مرتبكة من المكالمة مرة : لييش دخللت ليش !!

    حمدان عقد حياته : عشان أبا أشوف شو مخباي عني. . !!

    مريم غمضت عيونها وهي تحس بنغزات الشك من رمسته : أهلي وأهلك هني. . !! دخييلك أطلللع

    حمدان : . . .

    وفجأة انقطع الإتصال وبند بويهها " لايكوووون ماصدقني ، وشاك فيني ، الحقيير الحيوووااان ، مشكك فأخلااقي ، أنت شوف نفسك ياراعي البنات وشوف حبيبتك راعية الشباب ، صدق حقيير " الدموع حرقت خدها ، طلعت من المحل وطلعت من جنطتها تيشو وحاولت تمسح على طرف عشااان حست من كثرة الدموع إلي نترست بويهها الغشوة تخرست . .
    .
    .
    .
    حمدان انصب كامل الدم من ويهه : محمد . . !!!

    محمد عاقد حياته : أنته. . !! . . "بشك". . مايقوولون إنك فالمالدييف؟

    حمدان بلع ريجه : محمد تعاال ندش مكااان دخييلك .

    محمد : وين ندخخل. . !!

    حمدان : . . بسرعة عن حد يشوفنا !! شكلك يايب الكل

    محمد طالعه بنظرة حادةة : امش امش مابا الكل ينصدم فيك

    حمدان يلس بكوفيه ثاني بآخر طاولة وهو معاه ، طالع نظرات الحيرة إلي بمحمد عقب تنهد : ساأالفة طوييلة

    محمد : قولها قولها. . !!

    حمدان : أنا المفروض بالمالدييف صح. . !!

    محمد فبرود : هييه

    حمدان : الصرررااحة الطياررة طارت عنا ، وماقدر أرد أحجز مرة ثانية على يومين ولا ثلاث ، وأصلا دوامي الأسبوع الياي

    محمد يطالعه : هي وبعد . . !!

    حمدان ارتبك وهو يقولها لأول مرة : وحرمتي . . !! يعني ماتبا أتخبر أهلها وبس جي

    محمد "حرمتي ، مفروض هالكلمة أنا إلي أقولها . . آآه ي حسرة قلبي. . " : وخير ياطير لو خبرت . . مجرد سفرة وراحت عليكم شو بيصيير مثلا

    حمدان يبتسم : مادريبها بس هي تبا جيه ، ولها إلي تباه

    محمد حب يتأكد من شغلة وعطول سأل : هي وياك الحين . . !!

    حمدان بدون شك جاوب هالإجابة : لاااء

    محمد : سلم سلم عليها ، ولاترويهم ويهك عشان تضبط تمثيليتكم . . "ابتسم فبرود"

    حمدان طالعه : بينا الرمسة ماتطلع ها

    محمد ابتسم : ماتطلع

    حمدان طالع فونه إلي يرن عقب حطاه سايلنت : يلا أناااه بسيييير شقتنا

    محمد : هييه صح ييت بسأل وين ساكنين الحين. . !!

    حمدان : شقتنا شارينها

    محمد : بتستقرون هناك يعني. . !!

    حمدان : هييه

    محمد : هيه من زمان شريتها يعني

    حمدان : حمود إشفييك هاي شقتي فبدايات ماكنت أدرس بالجامعة لين إشتغلت

    محمد : هي زين زين. . إذا تبوون شيء خبروني لاتستحون

    حمدان خاشمه : ماتقصر. . يلا أنا بسييير. . دقلي طمني على الأهل

    محمد : هيي تررراك الحيين مسافر على قولتهم

    حمدان مسك فونه : باخذ رقمك من هاكي الفون وبنفسي بدقلك . . وبعديين خزن رقمي الثآآني

    محمد ابتسم : إن شاااء الله

    حمدان : يلاا هاا
    .
    .
    .
    مريم حارقة فونه وكانت خيفانة ، تبا توصل البيت ونفس الوقت تحاتي تخاف يمكن حد شافه : ويينك أنت. . !!!

    حمدان : انتتي ويين. . !!!

    مريم : رحت صوب البنك بيري

    حمدان : الحيين ياينج لاتتحركي

    مريم : ترا صوبه مب داخله

    حمدان : انتي دخلي داخل أنا بييلج

    مريم : إن شاء الله "وسكرت"
    .
    .
    .
    محمد : يلا خل إنروح لهم ماباقي شيء على فيلمهم ويخلص

    مهرة تنازله كمين كيسة : يوعانة

    محمد : تعالي بعشييكم . . !!

    مهرة : نبااا من ها إلي يسوي الربيان فأكواب معرف شسمه

    محمد اذكر أنه حمدان راح تحت وحب يغطي عليه : ماحلو أكله . . خلج خلج على إلمطاعم إلي فوق . .

    ميرة ابتسمت لهم ثنينتهم وهم يطالعونها يسألونها شو تبا هي تهز راسها بأي شيء

    محمد : عطيني عطيني ميرة عنج الكياس "يطالع مهرة بعتب ". . مهروهه عييب عليج ماتستحييين مشللتنها. . !!

    ميرة تقوله بالشفايف : لاااه حرام عليك

    محمد يطلع ميرة : لاتخلينها تقص عليييج

    ميرة ابتسمت : . .

    مهرة تطالع ميروه وتتضحك : الحيين أنا قاصة عليج . .،!!
    .
    .
    .
    حمدان دخل وشافها يالسة على الفون وعرفها عشان نفس الفون ونفس العباية إلي كانت عليها ، فالبداية تشكك لأنها كانت متغشية : السلام عليكم

    مريم بلعت ريجهها : ليكون شفت حد. . !!

    حمدان يلس فبرود : هي شفت محمد

    مريم"يعني هي هاك هو إلي شفته " : شصااار.. !!!

    حمدان : ماشيء بقولج شو قال بالبيت . ."رد قام". . أنا الحين بطلبلنا تيك أوي ورايحيين

    مريم "الحيوان، يااخ مابا أرمسك فالبيت، ققول آلححين فكنا. . أنا مافيه شيء يصبرررني عن أخبار حبيب قلبي ححمود. . " : لاتطلبلي أنا كلت

    حمدان ابتسم : أوكيه
    .
    .
    .
    مهرة : ها راعيين السينما . . شو سويتي هناك. . !!!

    شيخة : يا الله خلييتيناا راعيينه مرة وحدة

    روضة : هيه لااه تحسيييس

    حصة بحمآآس : الفيييلم ولاغلطةة

    روضة :هي والله وايد عجييب

    سيف : هلكتونا فيه، عاادي شفته

    خلفان : هي والله مافييه شيء يعني يديد ، كله نفس القصة بس ممثليين غير

    روضة : لاحبيبي من ممثل لممثل يفررق

    ححصة تطالع روضة وتغمزلها : حبيبي ها. . !!

    خلفان طالع نظرات ميره لهم عقب خوزتها عقب رد طالع حصه أخته : بعطييج كف ها.

    روضة : وأنا معااك . . !!!

    سيف يبتسم حق مهرة : شو سويتوا. . !!

    مهرة : تشرينا وجي

    سيف : تعشيتوا. . !!

    مهرة : هي الحمدالله

    ميرة تبتسم حق أخوها وبطنازة تقول بالشفايف : ماييت ويانه

    سيف : عادي بيي وياكم المرة الياية

    شيخة تطالع محمد سرحان ومالقتلها حد اتسولف وياه : بلااك. . !!

    محمد ابتسم بدون نفس : مافييني شيء. . !!

    شيخة : ههييييه صح . . !!!

    محمد : شو. . !!

    شيخة ابتسمتله : عشاان مريم عرست. . !!

    محمد فاج عيونه منصدم "هاي تعرف. . كيف تعرف ، ليكون مريم خبرتها حقيقة المشاعر إلي امبيينا. . " : بلاها.!!

    شيخة : يعني عرست على ولد خالتك حمدان . . "كان يطالعها يباها اتكمل". . والكل حان عليك عرس وعرس ومصدعيين فييك وأنت ماتبا

    محمد تنهد براحة "الحمدالله" وحب يمشي وياها : هي والله حانيين علييه ، جييه واقفيين بالبلعوم ، عرس وعرس . . !!

    شيخة ابتسمت : كلهم جيه ، حاننييين على خلفاان بعد ،وهو بعد متصدع

    محمد يطالع خلفان بيعرس : خلفان أصلا هو يبا . . "يطالع ميرة" . . بس العروسة شويتين عنيدة

    شيخة : يلا إن شاء الله إطييع عن قريب

    محمد : آآآميييين
    .
    .
    .

    البارت السابع

    مريم ردت الشقة وعطول راحت غرفتها وكانت مرة تعبانة ، حتى رقدت فعبايتها وشوي وقامت "ممم هو قالي شو محمد فديته قال حق هالزفت ، أسييرله أسأله ، أصلا حمدان نسا السالفة من لزقة العنزروت اتصلت ، عنبوج كل دقيقة لازم اترمسه ، أنا أعتقد ها وحتى هو بالحمام يتصللون لبعض . . "

    حمدان داق الباب : رققدتتي. . !!

    مريم كانت فاصخة عبايتها ويالسة تعلقها : أدخخل . . !!

    حمدان دش وعطول بدون مقدمات ولاشيء : محمد ولد عمج "طالعها". . ولد خالوه يعني شافني وتم محرج

    مريم اتبسمت "لاااززم يحرج، يتأكد حبيبة قلبه وين " : هييه . . ؟؟؟

    حمدان : قلتله الصرراااحةة أنه راحت عنا الطيارة عقب يعني أنا مابحجز ليومييين،

    مريم "ليكون صدقت ي محمد ولا يقول الصرااحة، أمفف على صراحتك ": ومشت عليييه. . !!!

    حمدان : وو و انتي ماتبين تخبرين أهلج

    مريم : ولييش ماخبر أهلي

    حمدان : مادري جي طلعت معاي ، المهم مشي على إلي قلته له

    مريم : يلا بمشي. ، ومابخبر الأهل

    حمدان سووالها طاف : يلا تصبحي على خير

    مريم سكرت كبتها : وأنت من أهله
    .
    .
    .
    محمد : فديتهم ناموا اليهال

    مهرة : هييه

    محمد : عن اترقدي انتي بعد

    مهرة : لااه مابرقد

    محمد : مهروه فونج يرن

    مهرة تثاوب : الحين برد

    عنود : ماشاء الله يت 10 وينكم. . !! عموه اتحاتيكم

    مهرة تطالع محمد : الحين راديين. . توا طلعنا من دبي

    عنود : ها بحفظ الله . . !! طمنيني عنهم؟

    مهرة : عيالج فديتك راقدييين

    عنود : بدلتي حق عواش البمبرز

    مهرة : هييه هيه

    عنود : حبيبي والله مشكورة م اتقصريين

    مهرة : يا الله عنود ما امبيينا

    عنود : فوديييت مهار. . مب خواتي ما خانتهم حق شيء

    مهرة : شفتي كيف عاد هههههه

    عنود : يلا بسكر وبطرش عبود يطمن عموه عنكم

    مهرة : يلاا
    .
    .
    .
    حصة : عيدها هالطلعة

    خلفان : أكيييد

    شيخة : هي معلوم بيعييدها

    خلفان : جب جب

    شيخة : خلفان بلاك جي سلحفاة . . ! سرع شوي متى بنرد

    خلفان : انزييين
    .
    .
    .
    ميثا : مادريبها الصررااحة أذا بتكمل ولا لاء

    جواهر : اهااه

    أم خالد : جواهر أميه يت 10 روحي ارقدي ويا ريلج لااه

    جواهر : عمووه خلني يالسة ويا ميثا سوواالف

    أم خالد تطالع ميثا بنظرة : سييري لريلج . . !! هاي مابتنفعج

    جواهر اضحكت : أفااه الحين تسبيين ميثوه بنتج جدامي

    أم خالد : يلا أمييه سيييري حق ريلج . . "تطالع ميثا". . وانتتي سيييري ارقدي

    ميثا : إجاازة أمييه

    أم خالد : سيييري ارقدي . . مب زين السهر لج
    .
    .
    .






  10. #10
    عضو جديد
    الصورة الرمزية الحب معنيني
    الحالة : الحب معنيني غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 140248
    تاريخ التسجيل : 30-03-15
    الدولة : دار زايد
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 23
    التقييم : 10
    Array

    افتراضي رد: رواية صرت في حبك مدمن .🚬


    البارت الثامن

    اليوم الخميس ، قامت الصبح من ليلة عسيرة قضتها كلها بالصياح على محمد وشوقه ، تسبحت ولبست سكيني أخضر وقمييص أبيض قصير ألوان، عقصت شعرها روماني طبعا تعبت لين سوته ساعة يمكن ، طلعت من غرفتها ، وشافته راقد فالصالة ، طفت عنه ورحت للمطبخ ، "الحمدالله ياب أغراض ، ممم بسويلي حلييب ، بس ماشيء بويلرر ، يا الله. ، مب متفيجة حق سالفة الغاز وحالة " عقب شافت بعد عناء طويل كرتون بويلر وبطلته غسلته وسوتلها هوت جوكليت ، شافت لها خبز فرنسي ومرتديلا وجبن داخل الثلاجة "طع الغبي حد يدخل الخبز الفرنسي داخل . . " سوتلها وبندت الكهارب وردت كل شيء مكانه وراحت داخل غرفتها تاكل . .

    كلت عقب ردته المطبخ وغسلت الصحن والكوب وجيه ملت شتسوي بعد ، راحت تتمسح طلعت مصحفها وبدت وهي تقري سورة النور . . " خلصت ، طلعت برع ماشافته بالصالة "فككةة". . عقب جيه راحت تستكشف الشقه ، كان في صالةة وغرفتها مجابل هالصالة الملمومة على نفسها وفييه بعد طاولة بو أربع كراسي على طرف الطاولة و غرفته، الي ولامرة شافتها وو و مطبخ تحضيري صغير مرة صوب الكراسي إلي بطرف الصالة عقب راحت جيه بنهاية الصالة إلي مجابل غرفتها نفس الباب كان شكله غير عن كل البيبان، طبعن هي كانت حاطة شيلة الصلاة فوقها وتامة تكتشف الأماكن وخاف بالغلط تفتح مكان يطلعها برع الشقه وتكون مب متسترة، دخلت وشافت بلكونة صغيرة فيها طاولة صغيرة وو و غنفة طويلة هاي إلي شرات إلي غنفة وسرير نفس الوقت ، يعني كامل فهالبيت حمامين وغرفتين بلكون وصالة ومطبخين تحضيري وواحد عملي،" مم أوك الصرراحة على قدنا ، انزين ليش اتقولين جيه، لاتنسييين مريم مجرد مايمر كم أسبوع بتتطلقون "

    تميت مستانسة بشوفة المنظر إلي يريح الفوواد وشوي سمعت صوته صوته الي اييب المرض،

    حمدااان : ويييينج . . !!!

    مريم طلعت من البلكونة : ها

    حمدان ابتسم : صباحها المروقة

    مريم : صباح ك

    حمدان يلس إلي بإيده على الطاولة إلي مجابلة التلفزيون : يلا تعالي تريقي . . !!!

    مريم : خلاص تريقت

    حمدان عقد حياته : شو تريقني . . !!

    مريم : مم فالمطبخ شيء خفايف وسويتلي

    حمدان : ماتبين يعني . . !!

    مريم تطالع الكيسة : شو يايب عاد . . !!

    حمدان : براتا وجبن براتا كيمة

    مريم "اللللللهه الللللله من زماان خاطري بهالأشياء، " : هاتلي وحدة

    حمدان : هههه

    مريم : بلاك. . !!

    حمدان : تحريتج بتقولين ماكل هالأشياء من الصبح

    مريم : لييش ماكل . . تراها نعمة الله والحمدالله

    حمدان : الحمدالله ع كل حآاال

    مريم شلتها وحدة ملفوفة بقرطاسة : مم هاي كيمة صح !!

    حمدان : هي . . !! يعني تطالعين لون أحمر بالنهايةة

    مريم شافته بنظرة : انزيين

    حمدان شافها تسير عنه : وين رايحة !! ليكون غرفتج عقب بتستوي ريحة

    مريم : لا بسيييرالبلكونة

    حمدان ابتسم : روحي أنزين يلا

    مريم "طبعا بسير المكان إلي أباه مابتريي شورك . . "
    .
    .
    .
    بوخالد : يا الله صبااح خير . . !! يا أم خالد بسج حنة ورنة

    أم خالد : أقولك ولدك طالع من عندنا ظهر الثلاثه . . !! الحين الخميس ماتصلبي . . ليكون ماسااار

    بوخالد : استغفر الله العلي العظيم . . !! يمكن بعدهم ماشروا بطاقة

    أم خالد : يمكنن بعد . . ولايمكن شيء ثاني

    بوخالد : لاحول ولاقوة إلا بالله
    .
    .
    .
    سيف : أباج اليوم اتسويين غدا زويين أبوج بيي

    ميرة بنظرة استنكار وأشرت : بيي على وقت غدا

    سيف : لا بيي العصر . . بس خله ياكل من إيدينكم

    ميرة ابتسمت وحركت بشفايفها : إن شاء االله

    مايد داخل : السلاااام

    سيف وميرة : وعليكم السلام

    مايد : ها البارحة رايحيين دبي

    سيف : هييه

    مايد : ولا تعزمون بعد

    سيف : روحك تهايت ويا ربعك

    مايد : هي هاي إلي يسمونها طلعات، مب وياكم صدعة راس ويهاال

    ميرة أشرتله أنه عادي : . . .

    مايد يطالعهم : عيل أم السعف والليف وين

    سيف : راقدة

    مايد : هاي إلي فاهمة الإجازة صح . . !! مب انتوا من الصبح قايمييين

    ميرة أشرتله : تراك روحك واعي

    مايد : كنت راقد. . رديت من شقة ربييعي

    سيف : شقة منصور لااه . .!!!!

    مايد : هييه

    سيف : هي شرات هالنااس أباك ترابع. . ماشاء الله عليه أدب وأخلااق وذراببة

    مايد : اسكت اسكت. . أنت لو ماتعرف أخوه جان ماخليتني أرابع

    سيف : لا جد. . منصور والنعم فييه

    مايد ابتسمله : ينعم بحالك

    سيف : يلا أنا قايم بسيير داومي

    ميرة ترمست بالشفايف : الله يحفظك

    سيف ابتسملها : ويحفظج

    ميرة شافت أخوها مايد ورمست بالشفايف : أخبار دراستك

    مايد : أبووي الحيين إجاازة شو دراسة مادراسة

    ميرة بالشفايف : ولايهمك بدقيقة بيمر الوقت

    مايد : هي والله
    .
    .
    .
    حمدان دش عليها شافها سرحانة ويالسة تاكل، : هاااي

    مريم صدتله عقب ردت تطالع من الجامة : . . .

    حمدان : نطلع اليوم . . !!!

    مريم بطنازة : تقصد بطلع روحي اليوم . . !!

    حمدان : بلااج . . !! بعدين البارح طلعلتلي شغلة مهمة ولاجاني ييتج

    مريم : مايحتاي اتييني

    حمدان : انتي ايه بلاج معصبة عليه من الصبح

    مريم : مامعصبة عاادي . . !!!

    حمدان : ملاانة . . !!

    مريم طالعته : ماحيدني ماخذة عليك وايد . . فلا تحاول حتى تقرب مني

    حمدان "وياويهج مب ميت عليج أناه " : برراييج لااه. . أصلا أنا أنا الغبي إلي أوني أوكيه بسولف معاج

    مريم : سييير سولف ويا حبيبتك . . بس لايخصك فيني

    حمدان : هي بتصلبها . . "طالعها باحتقار". . عيل شو أبابج أنتيي

    مريم "ولي زيييين، ويا ويهك حقيييرر واحد، أكررهك وايد أكرهك. . "

    حمدان طلع متنرفز من أسلوبها " مب وييه قسمبلااه ، كم مرة أقولها مابعطيها ويه ، بس أعطيها ، مالت عليك حمدان أنت روحك مسولها سبب . . . "
    .
    .
    .
    حصة : أوكييه بييج. . !!!

    روضة تطالع أختها ميرة : خل خلفان اييبج

    حصة تطالع خلفان وتتغمزله : وبخليه يقرب عندكم

    روضة : أصلا أبوي اليوم ياي بعد

    حصة : يعني عميه بيي، عييب خلفان مايتقوي ويسلم

    روضة : تعالي وييبي شيخوه

    شيخة تاخذ الفون : هي أكيييد بييي. . !!!

    روضة : حبيبي حياج. . أصلا بينور بيتنا

    حصة : لا مابنوور. . كفايةة نوري أنا سادنج

    روضة : هيييه

    حصة : شو بعد من السوواالف

    روضة : يلا بسكر عنج عن تنصميين . . ميود يباني

    حصة : هي والله بتسوي خير صوته طر أذوني

    مايد سمع ويسحب الفون : هلاااا

    حصة : أنتي ايه روضوه سيري لأخوج الغجري عقب نرمس

    مايد عاقد حياته : خير إن شاء الله

    حصة : عقب بنرمس ي الدبة. . يلا

    مايد : لهالدرجة صوتي رقيق

    حصة : حركات تغيرين صوتي يابنقالية ماتمشي. يلاا فكيينا

    مايد : أنا ميووود

    روضة تنشعه عنه : انته إيييه بلااك جييييه رزةة

    حصة : شو هالهمجي أخوج. . ووييييييع

    روضة : همجي روحج قلتييها
    .
    .
    .
    على الظهر جيه شافت كيس فيه صحن ميلس على باب حيرتها بعد دقة باب حاشرة الدنيا ، "شو هالأهبل انزين نعمة الله مب جيه ايلسها حقي جني شغالة ، ويا ويهه ، بعدين لايكون يتريا مني آكلها بحيرتي . . " راحت اتوايج بعيونها على الصالة ماحصلته حد ، شافت الجرايد إلي بالصالة وفرشتها وحطت العيش عليها. .

    حمدان توا كان داخل ولابس بنطلون وقميص وكاشخ وشال الدنيا بريحة عطره وكان يرمس فون : انزين حياتي ألحيين ياينج . .

    شوق : مثل ماقلتلك . . 6 ساعات أنا بس معااك "بمياعة". . وأتصرف فيني مثل ماتبا

    حمدان : والله شوية شوقيه ، تتحرين وايد ست ساعات

    شوق : شسوي عموه زين دبرت طلعة حق أخوي يسير بوظبي ورا عيالها

    حمدان : يلا ماعليه شنسوي بعد . .

    شوق : خلاص غناتيه استانس . . شوق بعد شوية بتكون وياااك

    حمدان : حبيييبي والله

    شوق : يلاا سككررر خلني أجهز

    حمدان مبتسم : جي ولاجي قلبي إنتي حلوة

    شوق : طالعة عليك

    حمدان فجأة حصلها تاكل وماحطتله أي اعتبار تنرفز : هيه

    شوق : بلاك حبيبي مطنقرر. . !!!

    حمدان يلمح : والله ناس تشوفيينها تسد النفس

    مريم جنها ماتسمعه، تسمع من هني وتطلع من هناك، ولاا حتى الحين صمه عن كلامه ولاتسمع وتكمل أكل. .

    شوق : الله يعيينك الصرراحة

    حمدان : والله أحس يتني كآبة من شوفتها

    مريم طالعته نظرة قوية بالصميييم "لادخييلك أنا الي ما أكتئبت من جوفتك. . وفقتك عني، . . "

    حمدان سكر عنها ويطالعها : بلاج بعد ويا هالنظرات

    مريم : والله شوف رمستك عقب ترمس

    حمدان بحمق : هه الرمسة م تنجاف تنسمع

    مريم : أونك اتنكت يعني

    حمدان : هيه هيه . . كيفي وأسوي إلي أباااه

    مريم : سواه ليين تنطررر. . !!!

    حمدان عطاها طاف وطلع من الشقة وقبل لا يطلع : لو تبين اتميين فالبييت اقفلي الباب ، وجان تبين تطلعييين ويا ربيعاتج اطلعي ولاتخبرييني حتى

    مريم"ههه عساس مخليني أفتح هاكي الفون أشوف ربيعاتي ، وإلا الي يقول ربيعاتي مطيحيين فدبي ، حدهم يسوقون للمنار وزين مايستويبهم شيء" : انزييين
    .
    .
    .






صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. متوسطة : رواية كل شي يتغير في لحظة 2016 من تاليفي /رواية اماراتيه
    بواسطة like_the_moon في المنتدى قصص الطويلة , الروايات
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 17-06-14, 11:12 AM
  2. اول رواية لي ابغيكم تشجعوني.."رواية :..غرامك غير وانت غير.."
    بواسطة بنــ ابوها ــت @__@ في المنتدى قصص الطويلة , الروايات
    مشاركات: 20
    آخر مشاركة: 15-11-16, 04:56 PM
  3. هل أنت مدمن على الانترنت ؟؟
    بواسطة شيوخ المطاريش في المنتدى المنتدى العام General Forum
    مشاركات: 8
    آخر مشاركة: 12-04-22, 03:45 PM
  4. أشيمطٌ .. مدمن
    بواسطة أميرة راك في المنتدى منتدى القصص
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 09-11-03, 08:19 PM
  5. أيمن رمضان
    بواسطة المطوعة في المنتدى منتدى الوسائط Media Forum
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 09-10-25, 04:55 PM

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •