تنبيه :: عزيزي اذا واجهتك مشكلة في تصفح الموقع , فاننا ننصحك بترقيه متصفحك الى احدث اصدار أو استخدام متصفح فايرفوكس المجاني .. بالضغط هنا .. ثم اضغط على مستطيل الاخضر (تحميل مجاني) .
 
 
صفحة 2 من 4 الأولىالأولى 1234 الأخيرةالأخيرة
النتائج 11 إلى 20 من 34
  1. #11
    عضو نشيط
    الصورة الرمزية ملكة لا يهتز لها عرش
    الحالة : ملكة لا يهتز لها عرش غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 139550
    تاريخ التسجيل : 01-03-15
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 51
    التقييم : 11
    Array

    افتراضي رد: رواية / كفن صفعني نفعني


    اسفةعلى الخطا المطبعي ضيفوني عل تويتر
    @@BintAboha2001











  2. #12
    عضو نشيط
    الصورة الرمزية ملكة لا يهتز لها عرش
    الحالة : ملكة لا يهتز لها عرش غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 139550
    تاريخ التسجيل : 01-03-15
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 51
    التقييم : 11
    Array

    افتراضي رد: رواية / كفن صفعني نفعني


    موزه : يخسي ويهبي الخايس

    حصة : لازم أتكلمين هلج على اللي صار

    موزه دمعت عينها : .....شو اقولج يا حصة كلمتهم ولا ما كلمتهم ما تفرق عندهم ..هذا سعيد أخويه راسه يابس ومصر إني آخذ منصور العامري ..

    حصة : مالت عليه من ريال هب كفو

    موزه ما رامت أتقول شي لأنها كانت أتصيح ..

    حصة أتقطع قلبها على ربيعتها موزه ويلست أتفكر بحل يمنع زواج موزه من منصور ...
    وصلت موزه البيت واستغربت إن حصة تنزل وياها .". يلا عادي نيلس انسولف بعد وشعليه "... بس غريبة إن حصة خلت الدريول يترياها مع إن بيتهم يبعد كمن خطوهوالدريول بعد ما بند السيارة شكلها بتيلس دقيقتين وبتروح

    حصة : موزه ... اقدر اكلم اخوج سعيد شويه ؟؟

    موزه : سعيد ؟؟؟ ليش ؟؟

    حصة في موضوع بيني وبينه أبا اكلمه فيه .

    موزه: أنزين تعالي داخل مب حلوة تكلمينه برع ما أبا حد يشوفكم

    حصة دخلت ويا موزه داخل وعقت موزه عباتها وشيلتها وسارت تزقر أخوها سعيد .... خمسدقايق تقريبا وينفتح باب الحجرة ..

    حصة : ما تروم أتدق الباب ؟

    سعيد وهو شاق ويهه من الابتسامة: أوه ...سوري ..بس ما صدقت يوم قالت لي موزه انجتبين تكلميني في موضوع

    حصة : هيه في موضوع ... اللي هو .. سعيد ..أنت .. ما عرف شو أقولك ؟.. أنا

    سعيد : خير إن شاء الله ما عليه الغالية خذي راحتج وقوليلي

    حصة : شوف أنا ما بلف وأدور بكل اختصار أنا ما أباك أتزوج موزه من منصور

    سعيد : هه ... وليش يا عيني ؟

    حصة : أنا هب قاعدة اتطنز .

    سعيد : ادري ..بس لازم في سبب

    حصة : مليون سبب

    سعيد : عطيني الأسباب المقنعة لو تسمحين ..

    حصة : أولا اربيعتي ما تباه والزواج منه بيكون مصيبة وهيه إذا وافقت بتحفر قبرهابيدها ..

    سعيد : و ثانيا ؟

    حصة : اليوم لحقني أنا وموزه في الجمعية ورقمنا بعد ..

    هنيه لون سعيد اتغير اشوي لكنه واضح انه ما حب ان هذا الشيء يبين لحصة بس حصة كانتتعرفه عدل .. وتعرف إنها أحرجته .

    سعيد : لا ...

    حصة : شو لا؟

    سعيد : يعني ما وافقت على إن موزه ما تاخذ منصور..لأنها بتاخذه وهيه تضحك.

    حصة رفعت صوتها من الانفعال : أنت ليش شيه اتسوي بأختك هيه هب يالسه على راسك .

    سعيد احمرت عينه ( حرج الريال ) وحصة توترت وخافت من ردت فعله .. وكان ميود عمرهلان اللي جدامه حصة ولا كانت بتكون ردت فعله مختلفة ... بعد ما هدا شوي

    سعيد : وإذا أنا وافقت مثلا شو بكسب من هذي الصفقة ؟

    حصة : مصلحة أختك.

    سعيد : مصلحة أختي في زواجها

    حصة قالت من غير ما تفكر:شو رايك تتزوجني ..بس الشرط انك ماتخلي موزة تاخذ منصور؟

    وحطت حصة ايدها على فمها وندمت على اللي قالته بس بعد حصة حبت أتشوف النتيجة
    سعيد كان منصدم بعد.. أخيرا وافقت حصة ..

    سعيد : بتتزوجيني..؟ إذا على جيه ...خلاص أنا موافق إن موزه ماتاخذ منصور.
    ( ما صدق الريال ) .
    حست حصة الشامسي إنها في ورطه كبيرة بس نجحت في إنها تمنع منصور من تزويج موزه علىحسابها وموزه تستاهل لأنها كفو صديقة ...

    سعيد : خلاص يا حصة اللي تبينه بيستوي وأنا اليوم بكلم أهلي علشان يكلمون اهلجوباجر بني أنخطب .

    حصة : خيبه .....ليش مستعيل كله عندك حار بحار

    سعيد : يعني متى تبينا أنعرس مثلا ؟

    حصة : أنا هب يالسه اتطنز ..

    سعيد : أنزين جاوبي علي....

    حصة : بعد ثلاث ...أربع ...أو خمس شهور .

    سعيد : هييييه ...أتصدقين حتى أنا بكلم منصور في الموضوع بعد ثلاث ....أربع ...أوخمس شهور .

    حصة : ها ؟؟؟؟ لا لا شو هذا بعد .....أف خلاص يا ريال كلم هلك اليوم وتعالوا باجرأتقدموا واللي ناقص بعد إني املج هذا الأسبوع .

    سعيد : ومنو قال غير هذا ؟

    حصة : لا حرام عليك سعيد .

    سعيد حرج وقاللها : شوفي إذا بتضحين علشان خاطر موزه خلي التضحية كاملة .

    حصة انبهتت وما رامت أتقول شي وطلع سعيد من الحجرة .
    موزه دخلت الحجرة من بعد سعيد وحليلها كانت تترياهم في الصالة ومن حسن الحظ محدكان هناك
    موزه : حصة شو عندج ويا سعيد ؟

    حصة ما رامت أتقول شي وطلعت من حجرة موزه وسارت تركب السيارة وردت البيت وتمت موزهمستغربه سعيد طالع محرج من حجرتها وربيعتها أتصيح شو عندهم ؟؟ وخلوا موزه محتارة.. اتصلت موزه بربيعتها بس كانت حصة غالقه مبايلها .. ودقت على سعيد الباب بس مافتحلها ... وتعجبت منهم موزه وما رامت أتقول شي غير إن الله يهديهم .

    سعيد كان هب مصدق أي شي صار في العشر دقايق اللي طافوا ..." أخيرا حصة وافقتعلى الزواج مني " . كانوا أهم عشر دقايق في حياته لأنها بتغير حياته وبتحققحلمه اللي بدا يكبر فيه من يوم عرف حصة وخاصة يوم شافها وهي كبيرة يلس يتذكرالموقف اللي حصل وكيف كانت علاقتهم والطريقة اللي كانت أتكلم فيه سعيد نص الليالي.." فديتها والله " ( ما عرف أي عالم وصل الحين الله يعينه في حبه )
    بس سعيد اتضايج يوم أتذكر الموضوع اللي خلاهم ينفصلون .. وكان من سنة تقريبا
    ... كان سعيد يالس حذال أمه يرمس حصة على أساس إنها ربيعه .. وكانت أمه في نفسالوقت ترمس أختها ( خالة سعيد ) والعيوز يالسه تتفق ويا أختها إنهم ايوزون سعيد منبنت خالته وطبعا سعيد ما كان منتبه لأنه في عالم ثاني مع حبيبته حصة .
    وخلصت الأم من التليفون واتفقوا ووقعوا على كل شي .... وسعيد خلص من حصة بس ما شبعمن سوالفها ..

    أم سعيد : سعيدان ...؟

    سعيد : آمري فديتج ..؟

    أم سعيد : توني كنت أتناقش ويا خالتك سلامة عن موضوعك ..

    سعيد : وش عنه يايبين طارييه عيايز آخر الزمن ؟؟( قالها بطريقة طنازة ويا أمه )

    أم سعيد : عيايز آخر الزمن يبن ايوزنك.

    سعيد : ايوزني ؟؟؟ ومني سعيدة الحظ؟

    أم سعيد : بنت خالتك خولة

    سعيد : خولة ؟

    أم سعيد : هيه خولة بنت مزيونه وش حلاتها ... ما شاء الله عليها السنة بتخلصالثانوية العامة ( يعني من سن حصة )

    سعيد : ............ما عرف شو اقولج يا أميه بعدني صغير على الزواج .

    أم سعيد : عمرك عشرين سنة ما شاء الله عليك ريال وبعدين نحن يالسين أنحجز البنيةوعقب ثلاث سنوات أو أربع عرس .
    وانتهى الحوار مع الأم وسار سعيد حجرته ما يعرف شو يسوي هو يحب أمه بس ما يبايزعلها والبنت اللي يحبها هي حصة ... يلس سعيد يفكر وايد .. وبعد نص ساعة اتصلتحصة

    حصة : الو ؟ سعودي حبيبي

    سعيد ابتسم لأنه سمع صوتها الناعم يحرك فيه أشياء وايده

    سعيد : هلا حبيبتي ...

    حصة : اهلين ... اشتقتلك واااايد

    سعيد : حتى أنا ...


    حصة : بلاك حبيبي ..؟ صوتك متغير فيه شي ؟؟

    سعيد :..................................

    حصة : حبيبي سعيد قولي شو فيه ؟

    سعيد خذ نفس كبير وقرر انه يقول حق حصة لأنه ما كان يحب يخش عنها شي ويصير اللييصير ..

    حصة سمعت كل شي بكل هدوء ..وبعد ما خلص سعيد طلبت رايها في الموضوع

    سعيد : ما ادري يا حصة ؟

    حصة : كيف ما تدري ؟

    سعيد : أنا باخذها لأني ما أحب إني ازعل أمي ..بس أنا يا حصة اح...

    قاطعته حصة : بس ...بس خلاص .. عرفت اللي أباه يا سعيد

    سعيد : حصة ؟؟ أنا

    بس سعيد ما سمع غير صوت الخط مقطوع........ ويلس محتار ما حب إن حصة تزعل .. وكلمموزه وقالها عن العلاقة اللي كانت بينه وبين حصة وطلب منها إنها تجمع امبينهم ..وكلمت موزه حصة اللي كانت حالتها حالة ..


    حصة : وين الحب وين وعوده كلها طارت في الهوا في الدقيقة اللي سمع من أمه إنهابتخطبله .. اخوج سعيد هذا ما صدق أمه تحصله وحده علشان ياخذها وطبعا ما بيرفض لأنهما يبا ياخذ وحده كانت ترمسه بالتليفون .. وهنيه انهارت حصة ويلست أتصيح علىحبيبها اللي باعها بسهولة .. وحاولت موزه إنها أتهديها لكنها ما رامت قلب حصة كانمتقطع .. وموزه كانت تشفق عليها .. وأخوها سعيد ما رحم قلب ربيعتها الحساس ..مسكينة ( والله ما تستاهلين يا حبيبتي حصة )

    وموزه يوم واست ربيعتها وخلصت ردت البيت ونازعت سعيد وأول مرة موزه أتشوف سعيدبهذي الحالة لا يتكلم ولا ياكل وموزه تمت محتارة امبينهم أسعيد كان يحس بالذنبوحصة مجروحة ..وموزه محتارة في صف أي واحد منهم توقف سعيد أخوها وحصة ربيعتهاالروح بالروح ..







  3. #13
    عضو نشيط
    الصورة الرمزية ملكة لا يهتز لها عرش
    الحالة : ملكة لا يهتز لها عرش غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 139550
    تاريخ التسجيل : 01-03-15
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 51
    التقييم : 11
    Array

    افتراضي رد: رواية / كفن صفعني نفعني


    ومرت الأيام وقربت امتحانات الثانوية العامة نجحت موزه ويابت حصة دور ثاني فيالرياضيات والجغرافيا .. ما لامتها موزه لأنها شغلت نفسها أتفكر في سعيد .. وهذاشي بسيط من اللي صار لحصة يوم انفصلت عن سعيد .. كانت دايما حابسه عمرها في الحجرةويا كثر الأيام اللي غابتها عن المدرسة و ما كانت تاكل وخسرت 9 كيلو جرام هي روحهاضعيفة وهذا زادها زيادة .. وعاشت حالة اكتئاب .. موزه وايد زعلت من ربيعتها لكنهاما أتخلت عنها أبدا ...وياما عاتبتها على اللي اتسويه بعمرها
    وكم مرة حاولت إنها أتخليها أتكلم سعيد لكنها كانت عنيدة أم راس يابس وما بغت هذاالشي ..
    وبالنسبة لزواج سعيد من خولة بنت خالته سلامة .. اتغير راي خالته سلامة لان ولدعمها أتقدم لها ووافق الابو عليه وبجذي ما خذ سعيد خولة وياهي فرحة له ولحصة وموزهبعد ... وحاول سعيد في كل فرصة يشوف فيها حصة بالصدفة انه يقولها لكنها ما كانتتعطيه ويه وطرش موزه تقوللها انه ما بياخذ خولة وكان رد حصة
    : طبعا ما بياخذها لأنها بتاخذ غيره مب لأنه قال حق أمه انه مايباها .. موزه لاتيبيلي طاري سعيد ولا ما بيي بيتج مرة ثانية .
    ( وهذي كانت السالفة اللي فرقت حصة عن سعيد وخلت حصة ما تشتهي سعيد )

    الجزء السابع

    بعد ما خذت الذكريات سعيد وسرح بافكاره سار على طول يكلم أمه في موضوع زواجه منحصة حبيبته الغالية اللي ردت الفرحة لقلبه..إذا أتزوج من حصة بيكون اسعد إنسان فيالعالم .
    سعيد سار عند أمه في الحوش ييلس وياها ويكلمها في الموضوع ..

    سعيد : امايه حبيبتي اشحالج ؟؟ وباسها على راسها .

    أم سعيد : هلا بولدي حبيبي ..شو تبا ؟

    سعيد : ما شاء الله عليج يا أم سعيد تعرفين إن ولدج عنده شي ..

    أم سعيد : هيه نعم لان هذي أول مرة تي تيلس وياي في الحوي

    سعيد :ههههه... أنزين ...قبل ما أدش في الموضوع وينه أبويه ؟

    أم سعيد : أبوك سار ويا الدريول سوق السمج اييبلنا سمج البيت خالي يا ولدي وأنتتعرف ..أباك اتوديني الجمعية عقب المغرب .

    سعيد : إن شاء الله من هاا العين قبل ها العين .. ما تامرين الغالية ...بس الحينممكن أدش في الموضوع يا ست الحبايب .

    أم سعيد : تفضل هات اللي عندك .

    سعيد : فديتج والله ... أمي أنا بعرس واباج أتسيرين اتخطبيلي باجر عند العرب

    أم سعيد :..تعرس؟؟! هذي الساعة المباركة بس مني هذي اللي بتاخذها .

    سعيد : سعيدة الحظ ... حصة .. حصة الشامسي ربيعة موزه ..

    أم سعيد : خوش ابنيه يا سعيد ... إن شاء الله .

    سعيد : فديتج يا أحلى أم في العالم

    أم سعيد : يالله هذا كله علشان حصة

    سعيد ضحك واستانس و شغل سيارته وطلع من البيت ما كان يتوقع إن أمه بتوافق بهذيالسهولة لكن ظنه كان مب في محله ..

    ما عرف سعيد وين يسير وتم محتار .. يلس يفكر شوية وعقب تفكير قرر انه يسير السيتيو يتصل حق منصور ايي ييلس وياه ويسولفون ونسى ان امه تباه يوديها الجمعية...وبالنسبة للموضوع اللي طلبت حصة من سعيد انه ينفذه واللي هو يعتذر من منصور ومايقبله ريل لأخته ..أجله سعيد لوقت ثاني
    منصور ما صدق العزيمة أتلبس وطلع وسار السيتي سنتر .. وطبعا بو ويهين ما استحىوفكر إن موزه يمكن أتكون مخبره سعيد عن الحركة اللي سواها منصور في الجمعية ..
    وصل منصور السيتي سنتر ويلس يتذكر الأيام اللي كان يواعد فيها في السيتي"والله أيام ولا بتعود " .
    سعيد كان يتريا منصور في ستاربكس اللي في دبنهامز وأول ما وصل منصور يلس شوي وساريطلبله فربتشينو بالكاكاو . منصور يرن تليفونه ويطلع خالد أخوه

    منصور : ها خلوود ؟

    خالد : وينك ؟

    منصور : في السيتي ليش ؟

    خالد : في السيتي ؟ شو هالصدفة ؟!..أنا بعد هنيه توني طالع من السينما جمال عازمنيوحليله ..

    منصور : لازم وحليله قاص على الريال تراك ..لحظة شوي بحاسب ..دفع منصور عنالفربتشينو وسار يلس ويا سعيد اللي كان يالس يشرب قهوته .. الو خلوود ؟

    خالد : وياك ..وياك

    منصور : ما شي يلا باي

    خالد : خيبه ...الناس أتقول مع السلامة ..فامان الله ..الله يحفظك ...في داعة الله..شو باي بعد أتحسب عمرك اونك أمريكي ؟

    منصور : مع السلامة ..وسكر الخط .

    يلسوا الشباب يسولفون اللي اقصدهم منصور وسعيد .. ودشوا السينما وطبعا خبر سعيدمنصور انه بيعرس بما انه صديقه العزيز .. وفرح له منصور ..والحين نرجع لخالد وجمالاللي يلسوا في " كوستا " كوفي شوب بعد ما طلعوا من السينما .. وحضروانفس الفلم اللي حضره منصور ويا سعيد .

    خالد : ما اعرف شو أقولك كيف بتحمل أشوفها كل يوم جدام عيني يوم بتغدي مرت أخويه..كيف بتصرف ؟

    جمال : لازم ترضى بالواقع وتنساها ..مثلي يعني أنا كل يوم أتخبل على بنت وأقول لاما يخصني أبيها واليوم الثاني أسوي نفس الشكل مع بنية ثانية .

    خالد : أنت تتحراني مثلك . لا ياخويه هذي البنت ما عرف شو سوت فيني ؟

    جمال : شوف ..إذا مكتوبه لك بتاخذها وإذا لا ....ما بتاخذها يمكن بتحب مرتك أكثر.. أصلا أنت يوم بتعرس وبتشوف حرمة جدام عينك بتنساها في لحظة وبتعيش حياتك في سعادةوهناء مثل ما يقولون .

    خالد : أنت أهبل ..... يوم بتعرف معنى الحب ما بتقول هذا الكلام

    جمال : ما روم على اللي يحبون

    وبالفعل خالد حب موزه ...
    الحب مشكلة فظيعة بتجرح الشخص اللي يحب إذا كان من طرف واحد. وهذا اللي حس فيهخالد لأنه مب متأكد من حب موزه أو بالاحرى ما عنده فكرة إذا كانت هذي البنت تفكرفيه حتى ..

    مب بس خالد على هذا الحال ...كل شخص يحب من طرف واحد والثاني ما يحس باللي يحس فيهولا يدري بالليالي اللي يتعذب فيها ويسهر أو الناس اللي قاطعهم وأشغاله الليتراكمت .. و.. ,و... بس لأنه حب هذا الشخص.
    وخلنا الحين نرجع للأحداث ...
    زقرت أم حصة بنتها أتكلمها ... لبست حصة شيلتها وطلعت تشوف أمها شو تبا منها ..
    حصة : أميه شو عندج ؟

    أم حصة : وعليكم السلام ...

    حصة : السموحة الغالية ...السلام عليكم ..
    وردت الأم على السلام..

    حصة : خير ؟

    أم حصة : أنا بدش في الموضوع على طول ..ترا سعيد الفلاسي اخو موزه يبا ياخذج.

    حصة استعبطت..:سعيد؟!!...يبا ياخذني انا؟؟ أنت شو رايج ؟

    أم حصة : الحين هم ياين يبوني أنا ولا أنت ؟.

    حصة : إذا انتوا وافقتوا أنا بوافق

    أم حصة : أنا كلمت ابوج ونحن ما عدنا مانع الريال ما يعيبه شي .

    حصة :...مممم... خلاص يا أميه على جذي أنا موافقة

    حصة استغربت وايد ما توقعت هي الثانية إن أمها توافق يعني ردت فعلها مثل ردت فعلأم سعيد اللي وافقت على طول على حصة .. يعني أتغيرت الخطط لأنها أتوقعت إن أمها مابتوافق بما إنها وحيدتها ... وخلاص بتضطر إنها تتعود على فكرة إن سعيد بيكون زوجالمستقبل .

    ***************

    اليوم الثاني بالفعل سار سعيد ويا أمه وأبوه يخطبون حصة رسمي .. ويا فرحت سعيدلأنهم وافقوا .. وحددوا الملجه اللي بتكون بالخميس وأما الخميس اللي بعده بتكونملجة موزه من منصور .. وبنشوف إذا سعيد بيلغيها ولا لا ..
    ورجع سعيد البيت وهو فرحان استغربت موزه من حال أخوها سعيد أول مرة أتشوفه جذي...يلا.. الله يسعده إن شاء الله ..زواج المحبين جذي يكون عيل ...يا حلاته
    بس موزه ما غفلت عن موضوع إن حصة بعد رفضها لسعيد وكرها له إن تقبل الزواج به وليشاجتمعت بسعيد وطلبت إنها أتكلمه في بيتهم ؟؟
    ويا على بالها منصور أف منه ... وبعدها الحركة اللي سواها البارحة في الجمعيةتقهرها بس ما كان بيدها حل ..ويا على بالها " عنتر " اللي كان موجود يوميا
    منصور يتغدى عندهم ويا أبوه وأخوه خميس وهي الين الحين بودها إنها أتعرف شو يستوي لمنصور.
    احتارت موزه ... يالله ليش أفكر فيه الحين وهو أكيد عايش في عالم ثاني ما يخصهفيني ... وانا أفكر فيه ..احسلي أخليه في حاله الريال وما يخصني فيه .
    يوم الأربعاء :
    مرت حصة على موزه علشان أتسير صالون فلورا تتحنى ... وشافوا في الصالون مرت خميسعفرا وعرفتها موزه لأنها كانت ويا أم منصور يوم يو الحريم يوم الخميس اللي طافعندهم، سلموا البنات على عفرا ويلسن وياها يسولفن بما إن الصالون كان مزدحم يلسنيترين الدور ويسولفن ويا عفرا :

    عفرا : شو عندكن يايات هنيه ؟

    موزه : ترا ملجة ربيعتي باجر .. واتصلت أمي أبكم البارحة تعزمكم ما خبرتج أم منصور؟

    عفرا : هيه خبرتني ... ما يا على بالي ...هيه وانتن يايات تتحنن هنيه

    موزه وحصة : هيه ..

    عفرا : وأنت يا موزه بتتحنين ؟

    موزه : هيه ...ليش؟

    عفرا : ترا ملجتج الأسبوع الياي وما بيروح الحنا من ايدج لين الأسبوع الياي...واللي اقصده هو إن أحسن اتأجلين الحنا لين الأسبوع الياي أو أتسوين شي خفيييفعلشان خاطر ربيعتج .

    موزه : هيه ... قلتلها ..بس هيه أصرت إني أتحنى

    عفرا : هيه وحليلها .

    حصة زقرتها المحنية وسارت .. ويلست موزه اتسولف ويا عفرا ..

    موزه جربت اتلف وتدور علشان أتعرف شو يقرب عنتر لمنصور ..

    موزه : منصور وخميس هم عيال خليفة العامري الوحيدين ؟

    عفرا : لا .. عندهم بنتين عنود وميره ..وولد اسمه خالد اصغر من منصور بسنة تقريبا.

    موزه " يعني اسمه خالد ..بس لحظة..خالد يطلع اخو منصور؟؟؟وهنيه كانت صدمةموزة ويلست تفكر..ااه يادنيا .معقولة صغيرة لهادرجة يطلع الريال اللي حبيته اخوخطيبي؟؟.. ويلست موزه تكرره في خاطرها اسم خالد ..وسرحت لبيعيد لين ماسألتهاعفرا..

    عفرا : موزه ؟ فصلتي لج فستان حق الملجه ؟

    موزه : .ها؟؟..لا..بعدني.. باخذلي جاهز

    عفرا : بتاخذيلج ..؟ أنت شو يالسه تتريين مفروض يكون فستانج معلق في الكبت ألحينه

    موزه : إذا حصة اللي بتعرس باجر ما خذت لها أنا آخذ ؟!

    عفرا : ما عليج منها وبعدين ربيعتج متى بتاخذ لها فستان ؟

    موزه : اليوم المغرب بنسير وياها الغرير بندور لها على فستان

    عفرا : هيه.. زين.. زين .

    واتحنت حصة وعقبها موزه بس كان حناها خفيف وايد وعقب ردن البيت قشن الحنة ويلسنويا بعض لين ما أذن المغرب ...صلن وسارن الغرير .
    وهناك لفن المحلات ايدورن فستان حق حصة .. وآخر شي حصلت حصة فستان سماوي ناعم بكلاختصار حلو ويناسبها .
    وهم رادين في السيارة ..
    موزة:حصة اتصدقين؟

    حصة:شو؟

    موزة:تذكرين عنتر ؟

    حصة:هيه بلاه؟؟انتي بعدج تفكرين فيه؟

    موزة:لا مب جي...بس تعرفين منو طلع؟

    حصة:ها؟؟منو؟؟

    موزة:طلع اخو منصور خطيبي...

    حصة:ها؟؟احلفي...موزوة ماصدق..لا لا مستحيل..

    موزة:والله يا حصة..انا انصدمت مثلج ويمكن اكثر..ماعرف شو اقولج..


    يوم الملجه سارن البنات ( موزه وحصة ) صالون منى علشان اتسويلهم شعرهم ومكياجهم ..
    وخلصن الساعة سبع المغرب تقريبا يلست موزه ويا حصة في حجرتها وحصة كانت خايفةومترددة ..
    والأخ المعرس سعيد بيطير من الفرح وهو مب مصدق عمره ابد ... ويلس يسلم على هلهاللي يو يسلمون عليه وكان أبوه ومنصور ربيعه وياه .. وبعد ساعة استوى سعيد ريل حصهعلى سنة الله ورسوله وطبعا لازم يخلون المعرس يشوف عروسته دخل سعيد على حصة وكانتموزه يالسه ويا حصة.. ودخلت أم حصة ويا سعيد وفي أيديها المدخن .. طلعت موزهوبعدها أم حصة وخلوا حصة ويا ريلها سعيد ...
    كانت حصة ميته من المستحى .. وسعيد كان يطالعها من فوق لين تحت جنه أول مره يشوفها







  4. #14
    عضو نشيط
    الصورة الرمزية ملكة لا يهتز لها عرش
    الحالة : ملكة لا يهتز لها عرش غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 139550
    تاريخ التسجيل : 01-03-15
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 51
    التقييم : 11
    Array

    افتراضي رد: رواية / كفن صفعني نفعني


    حصة : سعيد ؟

    سعيد : عيون سعيد ..

    حصة : لو تسمح لا تطالعني بهذي الطريقة الهمجية اللي يقول طول عمرك عايش في الغابة.

    سعيد : هاهاهاها...والله إن دمج خفيف

    حصة : كلمت منصور ؟؟

    سعيد ضاعت ابتسامته بين ملامح ويهه ...كيف ما يا على باله هذا الشي وهم بيملجونالأسبوع الياي ..

    حصة : سعيد ؟؟؟ ما جاوبتني

    سعيد : ها؟؟ لا

    حصة : شو لا ؟

    سعيد : أنا آسف حبيبتي ما يا هذا الشي على بالي أبدا

    حصة حرجت وما عرفت شو اتسوي بسعيد

    سعيد : خلاص حبيبتي ولا تزعلين بكلمه باجر

    حصة : احسلك يا ....سعيد

    ابتسم سعيد في ويهها عقب حط سعيد أيده على شعرها واتغيرت ملامحه

    سعيد : حصوه ؟

    حصة : نعم ...؟

    سعيد : وين اختفى شعرج ؟

    حصة حطت أيدها على شعرها تتحسسه واستغربت من سؤال سعيد

    حصة : سعيد بلاك...؟ شعري على راسي .

    سعيد : أنت حاطه باروكة ؟

    حصة :سعييييييييد ؟

    سعيد : أنا أحيده شعرج طويل ...وينه ذاك الشعر

    حصة : خبرك عتيج يا سعيد ....... شعري من زمان قاصتنه .

    سعيد : ليييش .؟؟؟ حرام عليج .

    حصة : لا مب حرام .....شو أسوي لاعت جبدي .

    سعيد: أنا أخاف جبدج تلوع مني بعد .!

    حصة قالت من غير ما تفكر : مستحيل ..

    سعيد ابتسم وما صدق وحصة ندمت على اللي قالته

    سعيد : صدق ؟ يعني بعدج تحبيني ؟

    حصة : ..........................

    سعيد : عادي حبيبتي ..لا تجاوبيني لأني اعرف الجواب .

    وعقب دخلت أم حصة وياها أم سعيد وموزه ويلسوا يسولفون وشويه وروح سعيد علشانيباركوله الريايل ...

    وبجذي أتكون هذي ملجة حصة وبتيلس حصة تتريا مصير ربيعتها .. يلست حصة تضحك يوماتصلت فيها موزه علشان اتقوللها إن سعيد يبا يكلمها ...
    حصة : آآآآآآآآسفه ..ما أبا

    موزه : فات الأوان يا حبيبتي ... لان ربيعتج الذكية عطت ريلج رقمج ..

    حصة : افف منج يا موزوه ..

    موزه : اقبلي بالأمر الواقع

    حصة : أمري على الله

    موزه : هاهاها....قصيت عليج أنا ما عطيت سعيد الرقم بس الحين بسير يلا مع السلامةوسكرت موزه الخط وربعت عند سعيد تعطيه الرقم.

    ( أكيد بتقولون إن سعيد يعرف الرقم لأنه كان يرمسها بس حصة غيرت الرقم )

    ويالله استانس سعيد .. ما كلم حصة بس طرشلها مسج لأنه ما حب انه يزعجها في هذاالوقت المتأخر وكان المسج "بهديك قلبي بس دير بالك عليه ...بس مب علشان هوقلبي ..علشان أنت فيه "
    وفرحت حصة من هذا المسج وما طرشت لسعيد مسج وكانت تتعمد هذا الشي لأنها أتعرف انهبينقهر ..وبالفعل أنقهر وحليلك يا سعيد ..


    الجزء الثامن

    في اليوم الثاني للملجه طرش سعيد ويا موزه اللي سارت بيت ربيعتها باقة ورد كبيرةحمرا .. وهدية داخل خريطة داماس .." يا عيني على الحب " تمت أتحش موزهفيهم في خمس دقايق الدرب .. يوم دخلت حجرة حصة وشافت حصة الباقة اتخبلت الحبيبة

    حصة : موزه حبيبتي ..شو ها لمفاجئة ..ها لباقة حقي ..صح ؟

    موزه : هيه ... لفت موزه يمين ويسار .. عيل حق منو غيرج ؟

    حصة : مشكورة يا أحلى ربيعة ..

    موزه : لا تشكريني .. الباقة من ريلج ..والهدية بعد .. اندوج

    حصة اختفت الفرحة من عيونها لكنها ما اختفت من قلبها ..( تدلع جدام ربيعتها بس) ..وخذت الباقة والخريطة وحطتهم على التسريحة ..
    ويلسن البنات يسولفن عن الملجه وبدت التعليقات ....
    و أول ما روحت موزه عن حصة اتصل سعيد .. يلست حصة تفكر ترد عليه ولا ...لا ؟
    يوم شافت حصة أن سعيد شكله مصر يكلمها ردت عليه ..

    حصة :احم احم.(رققت صوتها شوي وعقب).. الو ؟

    سعيد : هلا وغلا بشيخة الشيوخ ..

    حصة استحت وابتسمت بعد .. يعني عيبها : اهلين .. اشحالك سعيد ؟

    سعيد : اشحالك سعيد ؟؟ لا يا عمري ما أبيها .. قولي ..اشحالك حبيبي ؟...اشحالكعمري؟..اشحالك ريلي ؟...أشحا...

    حصة قاطعته : بس بس الله يخليك ..بخير ولا لا

    سعيد : دام إني سمعت صوتج .. أنا بألف خير

    حصة ما رامت اتيود ضحكتها ..



    سعيد : فديت هالضحكة يعلني ما أخلا ..

    حصة : سعيد .. خلاص عاد ممكن تتكلم بشكل طبيعي

    سعيد : ما اقدر

    حصة : اوكي باي ..

    سعيد : لا لا لا ..لحظة ...خلاص بتكلم بشكل طبيعي يا ..حبيبتي

    حصة : احسلك ..

    ويلسو يسولفون بشكل طبيعي وعادي لحد ما يابت حصة موضوع منصور......
    حست حصة إن سعيد اتضايج مع إن المفروض العكس كان يصير لأنه ما كلم منصور وما باقيشي على ملجة موزه من منصور ..وكان هذا آخر كلام امبينهم. .
    سعيد سكر عنها ورقد لأنه تعبان من الكلية و وراه دوام بعد ... اما حصة سارت اتفكرفي اللي يحصل .. خافت ان سعيد يقص عليها .. دام انه اتزوجها خلاص ما بيدها حل..ندمت حصة على استعيالها لو خلت سعيد يلغي زواج منصور من موزه أول شي عقب أتزوجواكان بيكون كل شي مثل ما هي تباه .. ( إذا فات الفوت ما ينفع الصوت يا حصة ) .
    " لو ما انفسخت خطوبتهم بطلب من سعيد الطلاق " وهذي أول فكرة تي في بالحصة .. بس إذا طلبت الطلاق وتطلقت الناس بتتكلم عليها وهي ما تحب القيل والقال..." والله حسافة " بس الندم ما ينفع ..

    مرت الأيام بسرعة ويا يوم الخميس اللي هو يوم ملجة موزه ... وحصة كانت منقهرةوااااااااايد من سعيد وكانت متوعدتله ... وبيشوف يلست حصة ويا موزه صح أن موزه كانحالها عادي لكنها ما بتنسى الدموع اللي شافتها من عينها ..اكبر دليل على انها ماتبا منصور .والفليل وقت الملجة يوم وقعت موزه عقد قرار زواجها من منصور دمعت عينحصة من القهر واللي زادها ان سعيد كان واحد من الشهود على الزواج .. ما رامت اتيودعمرها وطلعت من الحجرة ..يعني موزة خذت منصور!
    دخلت حصة حجرة موزه لانه محد فيها وكانت أتصيح لان سعيد قص عليها وموزه ربيعتهاخلاص ..خلاص.. خذت منصور ..
    انفتح الباب شوي شوي حصة ما رفعت عينها علشان أتشوف منو لانها عرفت منو اللي دخلعليها في الحجرة كان سعيد ...ريلها ..




    .يا ويلس حذالها كانت حصة حاطة أيدها تغطي عيونها ودموعها عن سعيد ...سعيد رفعراسها بصبعه شوي شوي ..وخوز ايدها عن عيونها .

    سعيد : حبيبتي حصة ...بلاج ؟

    حصة : ........................

    سعيد : عمري ...حياتي .... ما ابا اشوف دموعج

    حصة :.................................

    سعيد : حصوصه حياتي .. فديت روحج خلاص يلا عاد .. بسج زعل ودلع

    حصة : سعيد .. ارجوك ...خلني ..خلني في حالي .

    سعيد : ما يصير حبيبتني .. ويلس سعيد يمسح دموع حصة بصبعه صح ان منظرها وهي اتصيحبراءة العالم كلها فيها عايبة سعيد .. وعايبنه انه يالس يراضيها بس عمره ما يبييزعل حصة حبيبته الغالية ..

    سعيد : حصة ..؟

    حصة صدت بويها عن سعيد ..بس سعيد خلاها أتصد صوبه مرة ثانية ..

    حصة : خوز أيدك عني لو تسمح ..واطلع برع ما أبا حد يدخل ويشوفنا روحنا .

    سعيد : عادي .. والله ..نحن متزوجين على سنة الله ورسوله وما لهم حق يقولون لنا شي.. شو فيها اذا يلست ويا مرتي اسولف وياها .؟!

    حصة : قول شو تبا وخلصني لو تسمح ..

    سعيد : افااااااا يا حصة شكلج تبين تفتكين مني ..؟

    حصة : هيه نعم عندك مانع ؟




    سعيد : حصة .. لو تسمحين احترميني

    حصة وقفت من القهر : أنت ما تستحق الاحترام .. لأنك ريال مب قد كلمتك .. أنت مب قدانك تكون ريال ..
    حصة ندمت واااايد على اللي قالته ما عرفت كيف الكلام ظهر منها .. وسعيد تلون ويههمليون شكل وصفعها كف على ويهها كردة فعل ..
    حصة انصدمت من الكف اللي حصلته وما رامت أتقول شي .. وطبعا ردت فعلها كانت الدموع.. بس هذي الدموع كانت حارة ومن خاطرها بس مب علشان الألم اللي حست به من الصفعة..كانت دموعها لان سعيد .. سعيد الشخص اللي يحبها وتحبه مد أيده عليها .. كانت تعترفإنها غلطت يوم قالتله هالكلام .. لكنها ما توقعت انه بيمد أيده عليها يوم منالأيام ..طلع سعيد من الحجرة معصب وحالته حاله ركب سيارته وسار ما يعرف وين يوديعمره..

    ولا تخافون ما نسيت أتكلم عن خالد واللي حالته حالة المسكين اضطر انه ايي الملجهعلشان محد يقول شي لكنه ما يلس.. سلم على أخوه وطلع على طول رد البيت ويلس يندبحظه ..مسكين واتصله جمال يهديه لأنه توقع إن هالحالة اللي بيكون فيها ربيعه خالد.. لكن كلام جمال ما هدا خالد لان مثل ما يقولون الحب عمل عمايله في خالد ..

    اما منصور ثجيل الدم يلس ويا موزه .. لكن موزه ما خلته ييلس روحه وياها زقرتالعايلة الكريمة .. واستغربت موزه يوم ما حصلت حصة .." وين سارت ؟" طرشتموزه عنود أخت منصور أتدور على حصة بس ما لقوها ... يوم روح المعرس وهله اتصلتموزه حق حصة لكن المبايل كان مغلق ... استغربت موزه لان مب من عوايد حصة انها تغلقالمبايل الا يوم تزعل من حد ..." لا يكون زعلتها بشي ..؟ هي حتى ما باركتليبالعرس .. اكيد في شي .." وهذا اللي فكرت فيه موزه ..
    طرشت موزه ميري بيت الشامسي أطالع اذا كانت حصة موجوده وتقوللها تفتح المبايللأنها تبا أتكلمها ...
    يت ميري أتقول لموزه إن حصة نايمة وهني استغربت موزه أكثر ..وتأكدت إن في شي لانمب من عادت حصة تنام هذا الوقت ... وليش ما باركتلها .. وليش روحت البيت وغلقةالمبايل .. قامت تتصل حق سعيد أخوها تتخبره عن حصة .. وسعيد ما رد عليها . كانسعيد يالس في مقهى ليال زمان يشيش روحه وينفض في الدخان قهره .. بس اذا دخلنا فيقلب سعيد بنحصل ندم كبير على اللي صار .. كان سعيد بوده انه حد ايي يونسه وينسيهتأنيب الضمير مثل منصور لكنه مشغول الحبيب في عالم ثاني ما ينلام الحبيب ملج . وخذموزة ملكة الجمال.وعلى هذا الحال كمل سعيد الفلاسي سهرته لين الساعة0 2 : 2 بعد نصالليل .

    رجع سعيد البيت ودخل حجرته بدل ثيابه وطاح على السرير يفكر بحصة .. اكيد بتزعل مني.. كيف اقدر أراضيها .. شل سعيد المبايل بيده ويلس يناظره ويسأل نفسه اتصللها ولالا .. ؟ لفت الافكار براس سعيد آخر شي قرر انه يتصل ويشوف شو اللي بيصير .. لكنالتليفون كان مغلق ... فر سعيد المبايل وتلحف ورقد ..
    اليوم الثاني اللي هو آخر يوم في الكلية سار سعيد .. ورجع بعد اربع ساعات ودخلحجرته وبعد حاول يتصل لحصة لكن البنت ما فتحت مبايلها ..
    سار سعيد عند أمه يخبرها بالقرار اللي قرره .. واللي هو انه يسير مزرعتهم اللي فيالعين ..ويهتم بالاوضاع على الاقل ينسى شويه المشاكل من حوليه سار سعيد وقدم طلباجازة في الدوام وقبلوا الطلب ..
    على طول سعيد رجع البيت جهز اغراضه .. اندق باب الحجرة .. وكانت اخته موزه
    ذ







  5. #15
    عضو نشيط
    الصورة الرمزية ملكة لا يهتز لها عرش
    الحالة : ملكة لا يهتز لها عرش غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 139550
    تاريخ التسجيل : 01-03-15
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 51
    التقييم : 11
    Array

    افتراضي رد: رواية / كفن صفعني نفعني


    ذسعيد : هلا والله بالعروس موزه : اهلين .. وينك البارحة ماترد على اتصالاتي ؟سعيد : ما شي موزه : سعيد ..؟ سعيد : آمري الغالية موزه : ممكن اعرف شو بلاها حصة ؟ أنت زعلتها ؟سعيد : افف .. اسمعي موزه ...اللي بيني وبين حصة شي خاص ما نحب الغرب يتدخلون فيه .موزه : افاا ياخويه .. صرت غريبة الحين ؟ سعيد : السموحة الغالية مب هذا قصدي بس انا ما أحب احد ولو كان قريب انه يتدخل في أي شي بيني وبين حصة موزه : حصة ربيعتي يا سعيد سعيد عطاها ظهره ويلس يعدل أغراضه في الشنطه






  6. #16
    عضو نشيط
    الصورة الرمزية ملكة لا يهتز لها عرش
    الحالة : ملكة لا يهتز لها عرش غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 139550
    تاريخ التسجيل : 01-03-15
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 51
    التقييم : 11
    Array

    افتراضي رد: رواية / كفن صفعني نفعني


    موزه : سعيد لو تسمح لا تعطيني ظهرك وقولي شو سويت بحصة البنت غالقة مبايلها من البارحة لا تخليني احاتيها .سعيد : ما شي يا موزه .. انا اباج اتقولين لحصة انها بترتاح مني وما بتشوفني هذي الفترة لاني بسير المزرعة وما برد الا بعد شهر أو اثنين تقريبا على حسب المزاج ..موزه : بيني وبينك اتسير المزرعة احسن مما انك اتسير لندن ولا تايلاند يا سعيد .سعيد : الله يخليج بس لا تنسين اتقوليلها ..(تردد سعيد)... ولا اقولج لا خلاص ماشي موزه : كيفك يا اخويه .. سعيد : تبين شي ؟موزه : سلامتك .. الله يحفظك ان شالله ولا تشخطها على شارع الامارات الله يخليك .سعيد : ان شاء الله .وطلعت موزه من حجرة اخوها اللي رفض لحد الحين انه يعتذر من حصة مع اني ما اقول ان حصة مب غلطانة لانها خدشت كرامته ورجولته بكلامها لكنها ما كانت بتقوله لو نفذ سعيد شرط الزواج . وحب سعيد امه وابوه على راسهم وسار العين .. وخذ شارع الامارات .. وشغل الراديو وكانت صدفة حلوة انه يسمع الغنية اللي يحبها "لا ما نسيتك " لحمد العامري يلس سعيد يفكر لو يستوي مطرب بيكون شي حلو وعجيب بيشتهر وبيمتزر الجيب والصوت الحمدلله يساعد .وبسرعة غير رايه... لا لا شو اغني بعد .. ( منقود عند العرب ) وصل سعيد المزرعة بعد ساعة ونص ... وحط اغراضه داخل البيت الكبير وسار يطالع الاوضاع والنوق والهوش والدبش والبقر وخرابيط المزارع .. لين ما غابت الشمس ورجع اتسبح وخمد راسه على المخده .حصة اخيرا قررت انها تفتح مبايلها لانها حست بالفضول ونوت تعرف اذا سعيد كان بيتصل ولا لا ...واذا طرش مسج حقها..لكن سعيد ما اتصل ولا طرش مسج حتى . وحصة .. ما اتصلت بعد لان كبريائها طغى على حبها .وتموا سعيد وحصة بين حب وكبرياء ..ومرت الايام و سعيد ظل في المزرعة يهتم بأحوالها موزه ويا حصة يزهبن حق العرس واما خالد ما نسى موزه لكنه حاول ...وسافر سويسرا مع جمال واخو جمال العود .. وخميس سافر العمرة مع مرته وعياله وامه .ومنصور كان يزور موزه بين فترة وفترة وهو وده يبات عند بيتهم وييلس وياها أربع وعشرين ساعة .. لكن موزه ما كانت تعطيه الفرصة بأنه يزورها أو يطول في اليلسة .. وموزه لحد الحين ما قالت لحصة عن مكان سعيد لانه ما يا على بالها وحصة ما سألت موزه علشان ما تقول موزه عنها انها مشتاقة لسعيد وهي اونها مسوية عمرها جدام موزه ان الموضوع ما يهمها . ولا الحبيبة مشتاقة مووت لسعيد وفي خاطرها اتعرف وين سار .. ومن هذاك اليوم ( يوم الصفعة) مااتصلت حصة لسعيد ولا سعيد قام يتصلها من آخر مرة اتصلها وما ردت وانتوا اتعرفون شو اقصد ... مر هذا الشهر بسرعة واللي سافر رجع وموزه وحصة خذن نص اللي يبنه وبيخلصن هذا الشهر الزهبه كاملة لان موعد العرس اتحدد وعرس موزه بيكون قبل حصة بشهر وتحدد بتاريخ 11/8/....اما حصة 13/9/.. من نفس السنة وبيكون العرسين في حياة جراند .. كانت حصة ويا موزه في ابراج الامارات اييبن شيلهن وعبيهن من ماي فير ليدي عقب ما خلصن يلسن في ستاربكس وفي ايد كل وحدة منهن ورقة وقلم يخططن ويشوفن شو باقي لهن من الاغراض ما خذنهن .. وشافوا ان ما باقي لهن الا انهن يسيرن اييبن كناديرهن المخورة من عند المخورهذا اللوتي بعد يوم اتصلتله حصة طلع مب مزهب الخوار في كندورتها الخضرا فاأجلوا السيرة لبعد يومين لو ما هزبته حصة جان خذ في الكندورة اسبوع أو اثنين بعد . وشافوا ان باجيلهن بعديسيرن ماركس سبنسر يشترن لهن شوية خرابيط وبعد وراهن باريس غاليري حق العطور والمكياج و بيسيرن اجمل ياخذن دهن عود ..فكروا انهم يخلصون نص هذي الاغراض اليوم ونصها باجر .. واليوم .. الحين اقصد اختاروا يسيرون ماركس سبنسر اللي صوب الغرير ياخذن اغراض..ملابس نوم وكريمات وغيره ....شارع الشيخ زايد كان مصطك من الزحمة لازم الصيف وقت الزحمة في دبي والفاجئات اتململن في السيارة .. لكن حصة دايما عندها الحل ...حصة : عبد الواحد ..عبد الواحد : نعم ماما حصة : شغل المسجل عبد الواحد : ok mamaحصة طبعا يوم تقصد الراديو يا عبد الواحد قصدها حط محطة الخليجية .. واول ما اشتغل الراديو اللي كان صوته عالي سمعن البنات عرس هندي في السيارة ويلست حصة تتحرطم على دريولها .. لين ما غير القناة وحطلها الخليجية وارتاحت .. وكانت تسمع اغنية آه يا قلبي لحسن عبد الله واتخبلت حصة وكعادتها يلست ترقص في السيارة لين ما ذكرتها موزه بنتايج آخر مرة رقصت فيها .. وهني حصة يلست مكانها محترمة حصة : سوري ....نسيت يا شريفة مكة موزه : والله هذا لمصلحتي ومصلحتج وتجنبا للمشاكل ..واخيرا طلعن من شارع الشيخ زايد وسارن ماركس سبنسر وقضن اغراضهن في ساعة وربع تقريبا استوت الساعة سبع ونص وقررن انهن يردن البيت لانهن برع البيت من الساعة اربع العصر .. وهن تعبن بعد في الطريج : كان عبد الواحد مطول على المسجل على اغنية عالي مستواك اللي يغنيها الجسمي تحت طلب موزه والبنات يسولفن والدريول مسرع وصار اللي محد اتوقعه .. اكيد حسيتو .. صح ... حادث... لا تخافون حادث بسيط . .. خدش في السيارة بس ... كان عبد الواحد يسوق وهو في دربه للبيت ... ولان الآنسة حصة بغت تشتري مجلة جمالك مر شيشة اينوك علشان يصب بترول ومرة وحده تشتري حصة المجلة اللي تباها .. اشترت حصة اللي بغته من الشيشة وخلصت والدريول رد السيارة بسرعة على ورا علشان يطلع وما انتبه للسيارة اللي وراه .. وكانت سيارة خالد العامري ..( عنتر على قولة موزه ) نزل خالد من السيارة محرج .. ما ينلام سيارته يديده آخر موديل وبعده ما كمل الاقصاد اللي عليه ....( وحليلك يا خالد ) .. نزل عبد الواحد من السيارة وطبعا علشان يشوف شو استوى بسيارة الارباب مالهالجزء التاسعمثل ما تدرون ... دعم عبد الواحد ستيشن حصة .. ووصلنا عند الضرابة ..عبد الواحد : بابا انته شو في سوي ؟خالد وهو ميود عمره من القهر : شو ..؟ ايه بابو ... بعطيك بكس يردك بلادك شو انته ما تشوف ؟؟ غربلات ويهك هذا .. شوف شو سويت بسيارتي ..!عبد الواحد : ما في مسكل هزا بابا بسيته ..خالد : جب جب ..انا وايد عاطنك ويه...حصة وموزه كانن يالسات في السيارة .. ويسمعن الزعيج .. ويترين ويشوفن شو بيصير ..عبد الواحد دق الدريشة عليهن وواضح انه ما عرف يتصرف .. وقررت موزه انها تنزل لان حصة ما بغت تتمشكل وكانت زايغة.كان خالد عاطي موزه ظهره .. بس هي اول ما تكلمت انتبه وصد صوبها وكانت صدمة للاثنين .. " اويه ...هذا خالد " وما عرفت موزه شو تقول استحت وتلعثم لسانها ... الحمد لله الصدفة لعبت دور وياها وشافت خالد بعد طول غياب .. ونست الحبيبة انها مالجةخالد بعد انصدم ان موزه البنت اللي يحبها واقفة جدامه .. ما عرف كيف يعبر عن فرحته .. لكن صورة اخوه منصور اللي يت على باله طيرت الفرحة من عينه لان الحرمة اللي جدامه تعتبر مرت اخوه ...موزة: انا آسفة اخويه .. هذا دريول اربيعتي الجوله ..شو اسويبه خديه ما يعرف يسوق .خالد : حصل خير ..( حصل خير ؟ توك اتزاعج على الدريول وبغيت تجتله والحين حصل خير ؟) موزه : لا ..لا .. شوف هذا رقم اخويه سعيد .. اتعرفه صح ؟ خالد : هيه نعم موزه : انزين ..اتصله واتفاهم وياه هو الحين في العين لكن يوم بيرد يصير خير ..انا ما اعرف كيف اتصرف في هذي المواقف خالد تناول الرقم من موزه : لا ما عليه .. بتتصلح السيارة على حساب البيمة وبعدين نحن صرنا اهل ما في داعي لهذي الاشكاليات موزه : ما اعرف شو اقولك يا خا.. يا خويه ...تراني متلومه فيك خالد : لا ..لا تتلومين ولا شي الحين انتوا ردوا البيت ..عادي ما استوا شي اهم شي سلامتكم وسيارتكم الحمدلله ما فيها الا خدش بسيط بيتصلح ان شاء الله موزه : مشكور وما تقصر خالد : العفو .. واصلا ما في داعي تشكريني يا مرت اخويه موزه :.......................مع السلامة خالد : الله يحفظج حس خالد ان موزه اتضايجت يوم قاللها انها مرت اخوه .. لكن هذا الواقع ولازم موزة تقبله. خالد ركب سيارته وهو مستانس على هذي الدعمة اللي صارت ..لانها خلته يشوف موزه .... وموزه وايد استانست من ربيعتها اللي طلبت انهم يمرون اينوك لانهم لو ما مروا جان ما دعموا سيارة خالد ..( عنتر ) خالد اتصل بجمال يخبره بالموقف اللي صار ويعبر له عن فرحه وجمال طبعا فرح لربيعه لكنه أشفق عليه لأنه عايش على أمل حبه من هذي البنية ..واما موزه يلست اتخبر حصة بكل اللي صار واستغربت أن حصة ما كانت ترد عليها وما في ردت فعل في ويهها .. ويوم سألتها عن السبب حصة : لا تنسين يا عبلة انج الحين مرت منصور العامري .. يعني مرت أخوه موزه تمت ساكتة شوية وعقب قالتلها:.. صدقج ..حصة : انت صدق اتحبينه ؟موزه: ها؟ .....ما ادري والله..مادري....لكني استانس يوم أشوفه وأفكر فيه وايد حصة : يا عيني ..فكري في ريلج احسلج موزه : هه ...مالت عليه من ريل حصة : اقبلي بالموجود موزه : أنا بيدي حل غير إني اقبل بالأمر الواقع ؟؟حصة : بيني وبينج ..لا ... خالد يالس يسمع غنية" كانها اثنين " مستااااااانس ويرن تليفونه اللي نكد عليه ..قصر شوي على الصوت .. علشان يرد على التليفون .. وكانت الآنسة أمل على الخط ( الآنسة لزقه ) .أمل : الو ..؟ خالد : الو أمل : خلوووودي حبيبي شو أخبارك اشتقتلك واااايد ..الحمد لله على السلامة خالد : شو عندج أمل ؟أمل : شو مشغول ؟خالد : لا ليش ؟أمل : مب من عادتك تسألني شو عندي ...ليش أنا اتصل بس يوم يكون عندي شي ؟ندم خالد على انه ردعلىالخط " يا ريتني ما رديت " خالد : لا يا أمل امل : خالد ؟ اقوووول خالد : قولي أمل : أحبك خالد : أمل اسمعيني بكلمج في موضوع جاد أمل : شو... شو ؟خالد : أمل انا خلاص اعتقد ان علاقتنا مالها معنى ..ولازم ننفصل أمل : شوووووووو؟ اتقول جي يوم شبعت مني ؟خالد : لا تفهميني غلط ..بس انا ما احبج ..انا احب وحدة ثانية لازم تتفهمين أمل : بكل بساطة تقولها ..حرام عليك خالد ..حرام هذا اللي قاعد تسويه فيني...تقولها بكل بساطة...تقولها للبنت اللي تحبك وتموووت فيك..خالد حبيبي الله يخليك قولي انك تقص علي...خاالد..رد علي..خالد : ...................أمل : خالد ..؟ انزين قولي..البنت تحبك ؟خالد :..افففف .. انا اصلا ما اعرف رايها فيني .ما شفتها في حياتي غير ثلاث مرات او اربع ..والحين هي متزوجة .أمل : انت اغبى انسان في العالم ...! كيف تحب وحدة ما تحبك ولا تعرفها وما شفتها غير ثلاث مرات واللي يقهر زيادة انها متزوجة بعد ..مالت عليك وعليها..خالد : امل لو تسمحين عن الغلط .امل : أي غلط ؟... ارجع للواقع وفتح عينك عدل شو تبابها البنت ... خلها في حالها ويا ريلها خالد : بس أنا أحبها ..احس انها كل شي بحياتي..احس اني انسان يديد يوم اشوفها..بس ..ااااخ يالقهر..البنت هذي مب من نصيبي ليش؟؟ليش؟؟ياريتني يا امل عرفتها من قبل..حبيتها بسرعة ويوم اكتشفت هالشي..خذها اخوية عني..الحين صارت ملك ريال ثاني..






  7. #17
    عضو نشيط
    الصورة الرمزية ملكة لا يهتز لها عرش
    الحالة : ملكة لا يهتز لها عرش غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 139550
    تاريخ التسجيل : 01-03-15
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 51
    التقييم : 11
    Array

    افتراضي رد: رواية / كفن صفعني نفعني


    امل : .يعني هالانسانة تطلع مرت اخوك؟؟!!الله يهديك يا خالد ....يوم بتفكر انكتعقل اتصلي ..انا مابقدر اتم على هالحال وياك..فكر شوي بعقلك مب بقلبك..ولازم تعرفاني احبك وامووووت فيك ياخالد..

    خالد :..ماعرف شو اقولج..خلاص يا امل.. مع السلامة .

    امل:مع السلامة

    يلس خالد يفكر في كلام امل وهذي المرة امل ما غلطت .. هو صح شو يبابها البنت الحين..تراها عرست وخذت اخوه ولازم هو يكمل حياته بشكل طبيعي ويخليها عايشة بشكل طبيعيهي الثانية . أول مرة تقول شي صح .(.سبحان الله)
    المهم حصة ردت البيت وعبد الواحد حصله هزبه من ابو حصة .. وموزه يلست تفكر بخالد...
    المهم ....
    بعد ثلاث ايام خلصوا البنات من المشتريات والاساسيات وقررن ياخذن استراحة عشر ايام..
    ويت ام موزه تقول لموزه ان ام منصور ناويه اتزورهم اليوم بعد صلاة المغرب
    ويعني اكشخي يا موزه ..
    اتصلت موزه حق حصة تطلب منها انها تي بيتهم وتصلي المغرب هناك لانها بغت حصةتونسها ..
    وبعد ام حصة معزومة .. يت حصة قراب المغرب ويلسن البنات يتكشخن .. ويو الحريمويلسوا يسولفون ... الخ ( خرابيط حريم انتوا ادرى )

    ام موزه : موزه تراني بسير المزرعة باجر وابغيج تيين وياي

    موزه : باجر ؟؟

    ام موزه : هيه وترانا بنبات هناك اسبوع ..

    موزه ما رامت اتقول شي أو تعترض جدام الحريم ..لانها ما تبا اتسير

    موزه : ان شا الله اميه .. بس تقدر حصة تي وياي

    ام موزه : اسألي امها

    وسألت موزه ام حصة ووافقت لانها مب اول مرة اتسير وياهم المزرعة وهذي المرة الموافقةيت بسرعة لان حصة صارت مرت ولدهم ..

    ام موزه يتها فكرة جهنمية وهي انها تعزم عايلة العامري اييون يقضون وياهم الاجازةهناك في العين ويستانسون .. وبعد ما اصرت ام موزه وافقت ام منصور
    واتفقوا انهم يسيرون رباعة .. عايلة العامري في سيارة وعايلة الفلاسي في سيارة
    وام حصة ما طاعت تي لانها بتكون مشغولة واايد هذا الاسبوع وان ييت بنتها مثل ييتها..

    يوم السفرة للعين .. نشت عايلة الفلاسي من الصبح الساعة ثمن ويلسوا يزهبون اغراضهمويحطونها في السيارة .. وخذالهم ساعة ونص .. تسع ونص وقفوا عند باب بيت الشامسيعلشان ياخذون حصة وكانوا ام موزه وموزه وحصة اللي بيسيرون اما خوات موزه كل وحدةمسافرة ويا ريلها مكان.
    وطبعا مروا بيت العامري علشان يلحقونهم في الدرب ويسيرون رباعة .. اللي صدم موزهان منصور هو اللي يسوق السيارة " يعني هذا بيرز ويهه بعد اف منه " بسيلست موزه تقنع نفسها انه بيوصلهم وبيرد دبي . وخميس وعياله ومرته ما يو لانهمساروا الفجيرة عند اهل عفرا مرته. وخالد بعد اعتذر لانه يستحي يرز ويهه مع ان فيخاطره يسير بس علشان يشوف موزه .. ويكون اقرب منها لكن هذا اللي فرضته الظروف .
    حصة على غير عادتها يلست مثل القملة المقصوعة لانها تستحي من ام سعيد ..
    وموزه ..( غريبة ) مستوية هذربان ريج .. وام موزه تسمع وحليلها ..

    موزه للدريول : شغل مسجل

    ام موزه : يا ويلك ان شغلته ..يلا اتعوذي من الشيطان وخلي الريال يسوق ..

    موزه : امي حرام عليج نبا نسمعلنا شي يسلينا

    ام موزه للدريول : شغل قناة القرآن ..

    موزه سكتت ويلست مكانها لانها ما تقدر تعترض

    موزه طول الدرب بس يالسة ناجعه من الضحك ...ليش ؟ لان امها يالسة اتزاعج علىالدريول وتقوله ما يستعيل .. وحليله الدريول كان يمشي 80 وحست الام انها في سباقفورمولا ون وبس يلست تتحرطم ..

    وقفت السيارة عند شيشة البترول علشان يعبون السيارة ويوم خلصوا وقفوا ياخذولهمبارد نزلت موزه من السيارة وتمت حصة ويا ام سعيد ..
    موزه يلست اتصف اللي تباه لين شافت اللي يعكر المزاج منصور لاحقنها واونه مسميعمره بريء .. صح ان منصور عليه حركات تجذب لكنه كان يقهر موزه
    ويرفعلها الضغط شل منصور البارد ووقف حذالها عند الحساب .. ما رامت اتقول شي .. بسمنصور فج حلجه ..

    منصور : اشحالج موزه ؟

    موزه : بخير ..بخير

    منصور : بلاج ؟

    موزه رفعت عينها تطالع منصور ..كان لابس كندورة سودا ولابس غتره حمرا..سرحت موزةشوية في ملامحه كان منصور مايشبه خالد..و كان وااااااايد حلو واول مرة موزة تنتبهلهاشي ويلست شوية تدقق في ملامحه .

    منصور :حووووووو... وين سرحتي حبيبتي؟

    موزه : ها ؟ انا ؟؟؟

    منصور ابتسم في ويها :لا انا...هههه.. فديتج والله

    موزه استحت وسكتت ما رامت اتقول لانها ماعرفت منصور شو بيقول في خاطره عنها. حاسبتويوم هي يايه تطلع ما تبطل الباب اللي يفتح اول ماتقرب منه ردت على ورا وعقب تجدمتوما انفتح ابتسم منصور اللي حاسب و يا وقف حذالها وانفتح الباب غمزلها بعينه حستبالقهر شوية..وطلع وتمت هيه منبهته ..
    وكملوا دربهم ...
    حصة كانت يالسة سرحانة اتفكر بسعيد وفجأة يصيح تليفونها وكانت نغمة مسج
    بطلت الشنطة وطلعت التليفون علشان تقرا المسج ..
    وكان من سعيد كاتبلها فيه " اشتقتلج " فرحت حصة فرحة كبيرة.."اخيرا يا سعيد ذكرتني " وهذا المسج خلاها مبتسمة طول الدرب وطبعا حصة ردتاتطرشله مسج وكان " انا اكثر ...احبك " وسعيد اتخبل على المسج ويلسيقراه فوق العشر مرات شكله مب مصدق المكتوب ...
    ويلسوا يطرشون حق بعض المسجات طول الدرب وحصة ما عندها خبر انها سايرة عند سعيد..ولا سعيد يدري إن حصة ياية عنده ..

    الجزء العاشر

    وصلت العايلتين المزرعة .. ويلسوا ينزلون اغراضهم وشنطهم من السيارتين
    ودشوا داخل وتقهويوا عقب مارتبت موزة ويا حصة المكان اللي ماكان مبهدل لان سعيدالنظيف كان يهتم فيه ..
    ويلست موزه مبوزه في الصالة لان الاخ منصور ما سار لين الحين ويالس مجابلنهاويبتسم في ويهها بعد .. واللي قهر موزه اكثر ان كل حد يالس يضحك ويسولف ولا جنهمستوي شي.. واتمنت ان حصة تكون موجودة وياها الحين لكنها سارت ترتب اغراضها لانهامب متفيجة ترتبهم بعدين ( وايد مكبرة الموضوع يا موزة )

    منصور نش من مكانه : انا اترخص عاد ..

    ام موزه : وين بتسير ياوليدي ؟

    منصور : برد دبي الغالية

    ام موزه : لا فديتك ...بتيلس ويانا هنيه .. وبتستانس ويا سعيد ..ليش ما تغير جو .

    منصور : والله ...ما عرف يا امايه ..اخاف في ازعاج ولا شي

    ام موزه : عنبوه ..؟ أي ازعاج ...؟ انت غديت منا وفينا ..

    منصور ما صدق ويلس وياهم وهنيه دخل سعيد وطبعا سعيد استغرب من وجودهم لانه مايدريانهم يايين عنده..

    سعيد : اميه ؟ شو تسوين هنيه ؟؟!

    ام سعيد: عافاني الله بدال ما تقول ..السلام عليكم ولا اشتقتلج يا اميه ولا شوهالمفاجئة الغاوية اتقولي شو تسوين هنيه؟!َ ..صدق انك ما تستحي !عديم مذهب طلعت ياولدي..
    l
    سعيد : هيه والله ما استحي .. السموحة الغالية فديتج ..
    وقام سعيد يحبها على راسها

    وسلم على اليالسين وخذ منصور وساروا برع ..
    سعيد يلس يراوي منصور المزرعة .. وموزه سارت عند حصة تساعدها وترتب وياها الاغراض..عقب اذن العصر وساروا يصلون ونزلوا بعدين تحت يسولفون .

    واما منصور وسعيد كملوا جولتهم في المزرعة عقب ما طلعوا من المسيد ..
    وتعرف منصور على اشياء ما كان يعرفها عن المزارع وسوالفها

    منصور : ما شاء الله عليك يا سعيد عندك خبرة بهالسوالف

    سعيد : هيه ..عيل اتحسبني مثلك ..ما عرف شي ...خدية

    منصور :خدية فعينك.. لا اعرف اشياء وايد

    سعيد : هيه ..اتعرف امك وابوك ..

    منصور ما عيبه كلام سعيد بس سعيد تم يضحك عليه

    منصور : انجب ....يا ويهك ..ابويه اذا انت مسوي عمرك (كوبوي) انا شوماخر يوم وديتكهاك اليوم الورقة مارمت تصعد وتخمس بسيارتك مثلي..ههه لاتتفلسف علي الحين لانكتعلمت تحلب بقرة وتشرب لبن بوش..!

    سعيد : هاهاهاهاها...ضحكتني وانا ما فيني ضحكة يا منصور

    منصور : سعيدوه براويك ..

    سعيد : انزين راوني ...بس اجل الموضوع لاني مب فايجلك الحين ..يا ...شوماخر..هاهاها

    منصور عقب دخل داخل يتسبح اما سعيد يلس على الكراسي اللي برع يطالع القمر
    ( رومانسي ) ...
    يلس سعيد يفكر شوية بحصة ..اخيرا راضاها وارتاح .. ويا على بال سعيد انه يشل شلةوبما ان صوته حلو في الشل طلعت الشلة فظيعة وكان يقصد في كلمات هالشلة حصة ..


    بابتعد لو يسعدك بعدي**بهجرك والقلب زعلان
    بهجر ديار بها سعدي **وبترك اللي صد واجفاني
    مايروف بعشق المودي**ولايحس بقلب ولهاني
    الهجر ماييب ويودي**والصدود يورث امحاني
    الوفا والحب مايجدي**دامه المزيون بطران
    كل درب فيه منسدي**والقلب ماحب عطشان
    انت لي خصم ولي شفقان**ماوفيت بموثق وعهدي
    حتى هاتف منك ماياني **ياحبيب صافي الخدي
    ليت تذكر سوالف الزماني....


    .. في الوقت اللي كان فيه سعيد يشل كانت حصة نازلة تشرب ماي من المطبخ ..
    وجذبها الصوت اللي ما كان غريب عليها ..
    كان صوت سعيد حبيبها وريلها .. وتبعت الصوت لحد ما وصلتله ما حبت انها تتكلم لينما يخلص سعيد من شلته الروعة ...
    وخلص سعيد وسارت حصة على طول تيلس على الكرسي حذاله عند مدخل البيت سعيد لاحظ حصةواستغرب و انصدم من وجود حصة : حصة ...؟ بسم الله انا يالس اتخيل ؟

    حصة ابتسمت له : انت شو رايك ؟

    سعيد : حصة حبيبتي شو هالمفاجئة الحلوة ؟من متى انتي هنيه؟

    حصة : ..لا حبيبي انت اللي فاجئتني ..انا هنيه من ..مممم..ماتذكر ههههه

    سعيد :هههههه. ليش...؟ انا اللي ييت عندج علشان تتفاجئين؟

    حصة : هيه .. تراك كنت مسافر صح وتوك ييت هنيه عدنا مثل ماعتقد؟

    سعيد : هاهاها ...وحليلج يا حصة انا من شهر هنيه في العين ..جيه ماعندج خبر ؟

    حصة : لا والله ..وانا اتحراك توك ياي .. (حصة كانت تتحسب سعيد مسافر)

    سعيد : لا فديتج

    حصة : سعيد ماشاء الله عليك من متى تشل انت بعد ؟؟؟

    سعيد : هاهاها .. خبرج عتيج ..لا يكون لوعت جبدج بصوتي ؟؟

    حصة : لا والله فديت صوتك ..يا حلاته ..عمرك ما قلتلي انك تعرف اتشل ..وعدل بعد..والله ياسعيد صوتك روووووووووعة..خبلتني هههههه

    سعيد : ما اعرف شو اقولج يا حصة ..احم احم ..خجلتيني

    حصة : ياااااااااالله حركات انت بعد

    سعيد : اترومين على حركاتي انتي بس ؟

    حصة : انا اروم عليك علشان اروم على حركاتك ؟

    سعيد:ههههه تراني بصدق عمري يا حبيبتي...

    حصة:صدق ياروحي..حبيبتي؟؟ ااااااااااه...من زماااان ماقلتلي هالكلمة..

    سعيد:هيه والله..انت حبيبتي وعمري وروحي بعد...

    حصة:سعيد..؟!

    سعيد:لبيه..

    حصة:لبيت حاية ..غناتي...احبك مووت

    سعيد:فديتج والله انا احبج اكثر..وامووت فيج..وفي تراب ريلج..

    حصة:هههه فديتك...
    وتموا يسولفون لين مايتهم ام سعيد الل شافتهم يالسين رواحهم..وحبت تيلس اتسولفوياهم ..حصة حبت سوالف امها واستانست وياها..بس سعيدهههه كان متضايج من وجود امحصة وياهم ..وكان فخاطره يشوتها..وهذا شوية بعد من اللي كان سعيد ناوي يسويه بس هومارام يسوي شي علشان حصة...وتم متململ لين ماسارت ام حصة داخل وطبعا بنتهالحقتها..ودعها سعيد بنظرة عيونه اللي قالتلها احبج ..وكانت هاليلية احلى ليلة عندحصة..وعند سعيد بعد







  8. #18
    عضو نشيط
    الصورة الرمزية ملكة لا يهتز لها عرش
    الحالة : ملكة لا يهتز لها عرش غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 139550
    تاريخ التسجيل : 01-03-15
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 51
    التقييم : 11
    Array

    افتراضي رد: رواية / كفن صفعني نفعني


    اليوم الثاني :
    الصبح الساعة عشر نشت موزه اتسبحت ونزلت ونفس الشي حصة ..
    وشافن العيايز ميلسات يتريقن برع فارشات الزولية الكبيرة وحاطين عليها الريوق وماشا الله عليهن مشكلات ..البلاليط والخمير والدنقو وما نسو العرسية اللي يحبها سعيد..
    يلسن البنات يتريقن وبعد عشر دقايق .....ايي سعيد وياه منصور وهجوم على الاكل
    وتخبل سعيد على العرسية اللي سوتها ام حصة .. وكل ثلاث صحون ( عليك بالعافية ياسعيد ) ...واستغربت موزه ان منصور ما يطالعها اليوم "مب من عادته" لكنهذا الشي عيبها ويلست موزه تطالع منصور على راحتها من غير ما يبادلها النظرات ..وشافتها فرصة اليوم بعد تيلس تطالعه وما ضيعتها ..
    .. كشكل منصور مقبول لموزه لكن القلب ما يهواه .. لو ماخذ حب خالد قلب موزه كانتمتأكدة انه كان في احتمال انها تحب منصور .. اللي عشقته مليون بنية قبل ماتاخذه..كان شكله وااايد حلو بالكندورة السودا والغترة الحمرا..وطبعا بعيونه الكحيلةاكتمل النظر..قالت موزة فخاطرها ماينلامن البنات يوم اتخبلن عليك..
    صد منصور صوبها وكأنه حس انها كانت يالسة تراقبه .. وانتهت فرصتها ..
    موزه نزلت عينها على طول ..(مب على عرض هاهاها اوني انكت )..ومنصور بعد يلس يطالعموزة اللي كانت لابسة كندورة وردية وبعيونها الوساع ونظرتها البريئة وبياض بشرتهاوابتسامتها اللي تخلي غمازاتها واضحة حس منصور انها اجمل بنت فالعالم..وانه محظوظوايد

    ***************

    مر جمال على خالد بسيارته البي ام .. وساروا بيت ربيعهم عبد الله اللي عازمنهم علىالغدى في بيته .. وساروا وتغدوا ..وسولفوا الشباب ..لاحظ عبدالله ربيع خالد وجمالان خالد متغير عليهم هالفترة ..لاايي عزايم ولايطلع وياهم..مستوي هادي ومنعزل.ودايما كئيب يفكر..كانه في شي كبييييير شاغلنه وحب عبدالله يسال خالد

    عبد الله :.. بلاك بو الشباب متغير في الفترة الاخيرة ؟؟

    خالد : شو اتغير فيني بعد ؟ انا اشوف عمري طبيعي

    عبد الله : في حد يتغير و يشوف التغير بعينه..؟ ما اشوفك في السناتر مثل قبل،احيدك هناك فارش ويا جمالووه. وما تي العزايم.. زين يوم غصبك جمالوه علشان تي ..

    خالد : لا يا عبود ..انت ما تشوفني في السناتر لان جبدي لاعت منها... ملل والله

    عبد الله : أي ملل .. الشلة تيلس في الكوفي ..ونسولف ونطالع البنات ونعلق عليهموالله اشياء اتفوتك ياريال ..في الصيف عاد البنات مكودات في السناتر واشكالهنعجيبة والله غراشيب .

    خالد : وشو لكم ببنات الناس ..خلوهن بحالهن .انتوا متفيجين..

    عبد الله : سر ..اقولك شفت البنات الحين ..الموضة عندهم مكياج بنفسجي اللي يقول حدعاطنهم بكس على ويهم .

    جمال : هيه والله ..مواعد وحدة البارحة حاطتلي هاللون ..زيغتني

    عبد الله : لا يكون قلتلها شي ؟؟!

    جمال : جيه مينون مثل خلوود !!؟... لا حبيبي ..قلتلها ان مكياجها حلو ..وانا لايعةجبدي من شيفتها الله يخسها ..!

    عبد الله : هههههه..ذكرتني بوحدة شفتها مرة بسنتر بس ماذكر اي واحد ..اقولكالحبيبة مترصصة من فوق لين تحت ..العباة مفتوحة وكل شي يبين ... والمكياج اللييشوفها يقول هاللي تغني شكنكري ..هههههه..وانا يا ويهي لحقتها بشوف شو بتسوي..وحليلها روحها تهوم في السنتر ..وشو تتوقع استوى...؟

    جمال : شو ؟؟

    خالد اتضايج منهم : بس عاد استوت سوالفكم سخيفة يا شباب ما عندكم غير البنات ؟

    عبد الله وجمال : لا

    جمال : خالد ...خله يكمل السالفة

    ويلس عبد الله يكمل السالفة وسولفوا الشباب ...ورن تليفون خالد ..وكانت امل

    خالد : الو ؟

    امل : هلا خالد ..شو اخبارك ؟

    خالد : الحمد لله


    امل : انا اتصلت بس...بس لاني حبيت اعرف اخبارك ويا البنت اللي حبيتها..واذا كنتفكرت عدل وشليت البنت من راسك..حرام عليك ياخالد تعيش على هالحال..

    وطبع امل كانت متصلة لانها اشتاقت لخالد وسالفة موزة كانت علثة علشان تسمع صوتهبس..

    خالد : لا ما شليتها ولا بشلها يا امل لاني ما اقدر .. وخلاص لا تتصلين انا شوقلتلج ..خلااااص انسي موضووعي..

    امل : على راحتك يا خالد بس ما توقعت ان هذي تكون نهايتك مع الحب ..اختيارك مب فيمحله..

    خالد : انا حر

    امل : كيفك ..الله يحفظك ..على أي حال انا بسافر باجر ويا امي واخويه الهند..بتسير امي تتعالج .. واتمنى يوم ارجع اسمع عنك شي طيب ...انا بتصل فيك وبسأل عنكوانت بترد علي انزين..

    خالد :انزين... اتسيرين واتردين بالسلامة

    امل : الله يسلمك..يلا مع السلامة

    خالد : مع السلامة .

    نرجع للمزرعة ....:
    منصور ما كان يايب وياه ثياب للمزرعة فرجع دبي اييب له اغراض وثياب ..
    وقبل مايطلع منصور شاف موزه عند الباب كانت يايه من عند الحريم الميلسات برع شكلهاكانت بتدخل ترقد.

    منصور : بعدهن الحريم مقيلات برع ؟

    موزه :ها؟؟.. هيه توني نشيت عنهن بسير احط راسي وارقد

    منصور : احسلج ... تصبحين على خير ..حبيبتي..

    ابتسم منصور في ويهها ويا وحبها على راسها ..

    موزه تفاجئت من حركة منصور لكنها ماقالت شي .

    عند الباب موزه لمنصور وهيه مب مستوعبة الي قاعد يصير : منصور ..

    منصور صد وهو مب مصدق ان موزة نطقت باسمه :آمري يالغلا ؟

    موزه استحت وترددت شوية :.مايامر عليك عدو.مممم.. وين بتسير ..؟

    منصور : بسير دبي ..بييب اغراضي بس برجع .تين ويايه؟؟..لا تقولين حق حد .

    موزه :اي وياك؟؟ههه لا لا..انت سير بروحك..بس دير بالك على نفسك .

    منصور ابتسملها وطلع

    في دبي :
    اتصله ربيعه محمد يطلب منه انه ايي عندهم في الورقة لانهم بيتسابقونبسيايرهم..اعتذر منه منصور لكن محمد تم مصر وطلب منه انه يتسلى قبل ما يرجع العين.. واقنع محمد منصوراللي زهب ثيابه في الشنطة وسار عندهم يتسابق ..


    الجزء الحادي عشر

    منصور اتحمس اكثر للسباق بعد تفكير وسار عند الشباب وهو مقتنع بس قبل ما يسيرمنصور اتصل حق اخوه خالد ...

    منصور : الو ...هلا خلوود ؟

    خالد : اهلين ..وينك منصور.. يقولون انك فالمزرعة شو تسوي في المزرعة ؟

    منصور : انا في دبي الحين ..انت وين ؟

    خالد : ويا جمال نشرب شاي حليب صوب الممزر .. ليش ؟

    منصور : تعال البيت بسرعة

    خالد : ما بتقولي شو السبب ؟

    منصور : انت تعال وبتعرف كل شي وهات وياك جمال بعد اذا يبا

    خالد : خلاص عيل عشر دقايق ونكون عندك

    منصور : اوكي باي

    وعشر دقايق تقريبا ويوصل خالد وياه جمال ...
    خالد دخل البيت يدور منصور وحصله فالصالة يرمس بالتلفون..واول ماشاف منصور خالدسكر عن اللي كان يرمسه..
    خالد:السلام عليكم.

    منصور:عليكم السلام..هلا والله بخلوود..

    خالد :خير ان شالله..شو عندك تعال بسرعة..

    منصور : هيه..اقول خالد ممكن تسلفني رنجك اليوم..

    خالد : ليش وسيارتك؟؟بلاها؟؟

    منصور : هيه سيارتي..لا لا اخوية عنده رنج وآخذ سيارتي..

    خالد : حق شو رنج بعد؟؟لايكون مواعد وحدة؟

    منصور:لا لا..شو مواعد..سوالف ودرناها حبيبي خلاص ملجنا..
    وهنيه حس خالد بالقهر..لان منصور ذكره بهالشي.

    خالد:عيل ليش تبا سيارتي؟

    منصور:بسير اسابق في الورقة ويا الشباب..

    خالد : انزين الحين انت تباني اعطيك سيارتي تخترب وانت سيارتك بالحفظ والصون ماشاء الله خوش صفقة !!

    منصور : سيارتي بتكون ضمان يا خالد..حرام عليك يااربي انا قايلهم بيي بالرنج..

    لف منصور ودار لين ما اقنع خالد انه يعطيه السيارة ... وانه ايي وياه بعد

    خالد:انزين انت شو بتستفيد من هالسباق؟؟

    منصور:ياربي منك..ماشي بس كل الشباب بيكونون هناك..ومب حلوة ماسابق وياهم وبعديناللي بيربح بيحصل 10000..وكيف ماتباني اسابق وانا احسن واحد فيهم..بتشوووف ياخلوودبتستانس من اخوك اللي بيطلع من السباق ربحان..
    حس خالد ان منصور متحمس زيادة عن اللزوم..
    ركب منصور رنج خالد وركب خالد ويا جمال النيسان ولحقوا منصور الخبل
    وهناك ... الشباب متيمعين كل واحد بسيارته يستعرض عضلاته .. ( ما عندهم سالفة )...
    خالد شويه واندمج ويا الشباب .. اما منصور لا تسألون عنه ( شوماخر )
    مندمج وزيادة يصعد ويخمس وحالته حالة ...
    وبعد ساعة حبوا الشباب انهم يسابقون .. كل سيارتين مع بعض .. وسابق خالد ويا واحد.. وبعد كمن دور يا دور منصور وحب جمال انه يركب وياه .. وكانوا يسابقون واحد عندهستيشن..
    قبل السباق بشوية..خالد تم يطالع منصور اللي كان واثق من نفسه..وعقب ماهدت حشرةالشباب شوية .
    بدا السباق ....
    كان منصور مسرع وايد لكنه كان متحكم بالسيارة .. وما كان باقي شي على خط النهاية.. وكان منصور سابق طبعا ويلس يفكر انه اذا فاز بهذا السباق بيقول حق سعيدوبيثبتله انه شوماخر مب بس هو اللي يثبت انه كاوبوي .. ويت على باله موزة..وفكراشقد هوه محظوظ انه بياخذها عمره ماحس انه متعلق بوحدة مثل ماحس تجاهها...ويلسيضحك منصور في خاطره من هذي الافكار اللي يت في باله ...
    كانوا الشباب يصفقون ويصفرون لان ماباقي شي ويفوز منصور ..
    وبالفعل فاز منصور ..حس اللي سابق منصور بالقهر يجتله .. وقص عليه الشيطان ..منصور كان بعده يمشي بالسيارة .. وايي هو من وراه مسرع بسيارته ويدعم سيارة منصور..ويشلها شل..
    عند خط النهاية كان واقف خالد اللي شاف اللي صار..الكل وقف من الصدمة .الكلهدا..اللي كان يصفق والي كان يصفر كلهم سكتوا يشوفون اللي صار. راحت سيارة خالدواختفت ملامحها اما اللي داخل السيارة (منصور وجمال) اندفنوا فيها خالد حس بالصدمةاتشله ... واول شي سواه انه صد يدور اللي دعم سيارتهم لكنه الجبان شرد ...
    كان المنظر فظيع اتيمعوا الشباب حوالي السيارة ..حاولوا انهم يطلعون منصور بسماقدروا وخالد ماعرف كيف يتصرف ماقدر يتحكم باعصابه لان ربيعه واخوه فالسيارةالمدعومة..
    ..ويت الشرطة واختفوا معظم الشباب .. لانهم يعرفون ان اللي كانوا يسونه غلطونتيجته اللي صار لمنصور وجمال ...

    وصلت سيارة الاسعاف بسرعة وحاولوا ينقذون اللي داخل السيارة ونجحوا في انهم ينقذونجمال ...ومنصور ..منصور ...مات .
    انهار خالد وغلبته دموعه .. اخوه يموت جدام عينه وربيعه بين الحياة والموت ..
    خذته الشرطة وياها لكن خالد يلس يلقي نظرة على السيارة ..
    كان سقف السيارة خايس دم والسيتات .. وماباقي عدل فيها غير الدبة اما الباقي متعفصوحالته حالة ..
    مارامت الشرطة تتفاهم ويا خالد لانه كان بعده تحت صدمة اللي صار لاخوه وربيعه جدامعينه ( ما ينلام الريال )
    يلس خالد يفكر باللي بيقوله لامه واهله و...موزه زوجته عن موت منصور وكيف بيتجرأوبيقولهم وبأي طريقة ......؟؟؟؟!!!!وفي اللحظة اللي عرف فيها خالد انه فقد اخوهمنصور للابد..مرت في باله شريط الذكريات اللي كانت بينه وبين منصور طفولتهموشبابهم..واخر ايام عاشها ويا منصور..والكره اللي حمله لاخوه في قلبه ومابينه لانهخذ موزة عنه..اتغمض خالد فيه..لانه ضيع لحظات من دنياه في خلافات مع اخوه..والحينخلاص ضاع..راح..ومنو بيرده؟

    بعد خمس ساعات يلس خالد يفكر عدل ..هو ما يقدر يتصل لاهله ويقولهم بكل برود تراولدكم منصور مات ..لازم يسير العين ويقولهم ..
    يوم طلعوه من مركز الشرطة الصبح خذ خالد النيسان وسار العين ....
    يوم وصل خالد المزرعة تردد .. وما عرف كيف يبدأ بالموضوع .. ومنو يخبر اول شي ..
    سعيد شاف النيسان واتحراه منصور بما انها سيارته وموزه بعد اللي كانت تراقب مندريشتها .
    اتقرب سعيد اكثر .. وفتح باب السيارة ..

    سعيد وهو مستغرب : خالد ...؟ جيه وينه منصور ؟

    خالد وضح الحزن على عينه اكثر واستغرب منه سعيد وعيونه كانت منتفخة ويهه مكشون..

    سعيد : خالد ...؟ بلاك ؟

    خالد نزل من السيارة وكان متردد لكنه كان مضطر انه يقول عن اللي صار
    خالد ماعرف كيف يبدا بس توكل على الله وقاله..
    خالد:ااااه...كيف اقولك يا سعيد..منصور..

    سعيد:........

    خالد:منصور مات يا سعيد..وهنيه حط خالد ايده على ويهه يغطي عيونه ومارام يمسك نفسهوعطى سعيد ظهره..

    سعيد:مات؟؟؟؟!







  9. #19
    عضو نشيط
    الصورة الرمزية ملكة لا يهتز لها عرش
    الحالة : ملكة لا يهتز لها عرش غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 139550
    تاريخ التسجيل : 01-03-15
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 51
    التقييم : 11
    Array

    افتراضي رد: رواية / كفن صفعني نفعني


    .. وكانت صدمة كبيرة لسعيد .اللي دمعت عينه
    لكن كان من الواضح ان سعيد كان يبا يصيح لكنه يود عمره جدام خالد علشان يقدريتفاهم وياه اكثر ..
    موزه اللي يلست اتراقب من دريشتها شافت ان الوضع مب طبيعي .. وان هذا مب منصوريلست اتركز وبدا يوضح اكثر لموزه ان هذا خالد مب منصور ..
    ونزلت موزه ..علشان اتشوفه على الاقل مع انه مالها حق .
    الحريم كانن ميلسات كالعادة في الصالة يسولفن ويتقهوين

    سعيد : درب ...درب

    ام سعيد : منو وياك

    سعيد : خالد ..اخو منصور

    ام سعيد : دخله يا ولدي الولد مب غريب

    ودخلوا الشباب سلموا ويلسوا

    ام منصور :حيالله خالد... بلاك خالد ....شكلك مب طبيعي

    خالد اطالع سعيد محتار وكانت عيون خالد اتقول لسعيد انا ما بتكلم لكن سعيد شجعهبنظرة عيونه ..

    ام سعيد : بلاكم اطالعون بعض عندكم شي

    خالد : هيه انا ياي من دبي علشان اقولكم شي

    ام منصور : قول يا ولدي ..

    خالد : امي ..منصور ..عطاكم عمره..ونزل خالد عيونه على طول لانه ابدا مابغى يشوفنظرات امه اللي كانت بتقطع قلبه..

    وفي اللحظة اللي كان فيها خالد يقول ان منصور مات.. كانت موزه نازلة وسمعت كل شي
    وردت تربع حجرتها لانها ما عرفت كيف ..وشو تسوي.. معقولة منصور مات ..ويلست تذكرآخر حوار معاه وشكله وضاعت موزه في حزنها وبين دموع عينها صح انها ما حبت منصورلكنها ما كرهته ولا اتمنت موته ..وتذكرت البوسة اللي عطاها اياها منصور علىراسها..
    سمعت موزة دق على باب حجرتها وكانت حصة وياها اخوها سعيد ..
    وفتحت موزه الباب من شافوا دموعها عرفوا ان موزه عرفت بالموضوع اللي كانوا يايينيتكلمون فيه وياها .
    اما حال الباقين الكل كان في حزن وقررت ام منصور انها ترد دبي مع ولدها خالد ..وجهزت اغراضها وساعتين وروحوا ..
    موزه كانت في حزن كبير على منصور وعلى اللي صار والطريقة اللي مات فيها
    وكل ما كانت تتذكر المواقف اللي مرت فيها وياه ..يوم رقمها في الجمعية ...يومالملجه ...يوم كانوا في الشيشة وغمزلها ..وآخر كلام ..وآخر بوسة ..وكل هذيالذكريات كانت تزيد دموعها ..
    اما خالد اضطر انه يمسك نفسه في السيارة وهو في الدرب لان امه كانت اتصيح ودموعهاقطعت قلبه .. شاف خالد الدنيا سودا في عينه .. ويا على باله اخوه خميس اللي لينالحين ما عرف بالموضوع ..
    وقرر خالد انه يقوله اول ما يوصل دبي ..
    وصلوا دبي .. وكانت حالة الابو حالة ويوم شافت ام منصور ريلها يصيح بهذي الطريقةزادها هذا الشي وما رامت تيود عمرها .. وعنود وميرة مساكين البنات في حجرتهن لاياكلن ولا يتكلمون بس يصيحون على موت أخوهم منصور ..ويطالعن صوره.
    خالد اتصل لخميس اللي كان في الفجيرة ويا مرته وعياله وطلب منه انه يرد دبي بسرعةوما حب انه يقوله السبب ..علشان ما يبهدله في الطريج بدموعه ..
    خالد خلص من التليفون وطلع من البيت وما رام يتحمل الوضع أكثر .. وخذته ريلهللمستشفى يشوف حالة ربيعه المسكين .. وكان جمال في غيبوبة ما يحس بشي
    ومحد عرف لين متى بيتم في هالغيبوبة ..
    طلع خالد من المستشفى و ركب سيارته وما عرف وين يسير لكنه ساق سيارته ..يسير أيمكان ولا يرد البيت ويشوف اهله على حالتهم هذي اما خميس فأكيد بيشوف حالتهموبيخبرونه .. بكل شي ..خلاص ماقدر خالد يتحمل اكثر..هوه شهد على وفاة اخوه وهوهاللي اضطر يخبرهم بعد
    بدون ارادة خالد ..شاف عمره بعد وقت واقف صوب البحر وقف سيارته ونزل منها يلس خالدمجابل البحر .. ممكن البحر يخفف من احزانه بما انه يحبه .. حس خالد انه يعيش فيدوامة احزان ويتمنى انها تنتهي بسرعة ..
    وبعد ثلاث ايام ويوم خلص العزى .. ما خلصت الاحزان .. وتمت عايلة العامري عايشة فيحزن كبير .. وعايلة الفلاسي ما غاب الحزن عن بيتهم .. موزه صاحت صياح وحزنت حزنعلى موته .. موتته الشنيعة .. وهو بعده ولد شاب خلتها تحزن عليه وبما انه ريلهابعد ..
    بدا خالد يتردد على المحاضرات الدينية ويا أخوه خميس وحصة وسعيد تأجل عرسهم لين ماتتحسن الأوضاع وتطلع موزه من العدة بيعرسون . وكانت موزه تزور ام منصور بين فترةوفترة .. واما جمال تحسنت حالته لكنه تم في المستشفى
    اللي..واول ماعرف خالد ان جمال صحى من هالغيبوبة سار زاره..
    دخل خالد عليه..وماحصل حد عنده..كان راقد ذاك الوقت..وانقبض قلبه لمنظر ربيعه وهوهيشوفه على هالحال..
    خالد خذ كرسي قريب منه ويلس حذال شبريته ..وعقب عشر دقايق بدا جمال يفتحعيونه..خالد اللي كان سرحان يفكر بالاوضاع اللي قاعدة تمر انتبه لجمال .
    خالد:جمال؟

    جمال بعده ماكان مستوعب شي..

    جمال عقب ماستوعب..شاف خالد حذاله وماعبره جمال اللي صد بويهه الصوبالثاني..خالد:جمال؟الله يخليك..شوفني لاتعذبني ياريال..

    جمال:.....

    خالد:دخيلك..خلني اكلمك واتطمن عليك ريحني ياريال..

    جمال:..يعني مب مبين كل شي..انت ياي تشمت فحالي...

    خالد:افاا..الحين انا ربيعك..تتوقعني ياجمال ايي اشمت فحالك..اتصدق ياماتمنيت الليصابك صابني انا بدالك..بس هذا المكتوب..مب بيدنا بيد ربك ..ووفاة منصور بعد..
    جمال من سمع هالشي صد صوب خالد منصدم..
    جمال:منصور مات؟

    خالد هز راسه وهوه ماسك غصه ..

    جمال:ياريتني كنت مت بدال ماكون على هالحال..ياليتني مت..وهنيه انهار جمال..ونزلتالدموع من عينه..وبدا يصيح اللي يشوف جمال على هالحال قلبه بيتقطع عليه..الغميضةفخالد اللي شاف كل شخص يصيح على وفاة منصور جدام عينه..
    جمال:الله يلعنه..الله يلعنه...لا لا لالالا لا..وتم جمال يصارخ..بصوت عالي يغربلالولد اللي دعمهم..هوه السبب..اااااااااه يالقهر..تم جمال يصيح مثل اليهال..

    خالد والعبرة خانقتنه.:جمال ..صار اللي صار..والشرطة تحقق فالسالفة وان شاللهبيزخزن الريال..

    جمال:لالالالالالا....حرام..والله حرام..ويلس جمال يصيح..فاللحظة هذي دخل الدكتورويا الممرضة..خالد مارام ايود عمره وطلع برع الغرفة وهوه مختنق من الدموع الليحبسها في عينه والحزن اللي فصدره..
    الدكتور طلع برع علشان يكلم خالد..وشافه يالس فالزاوية عالارض يصيح..
    الدكتور:اخوية..اقدر اكلمك؟
    خالد رفع عينع ونش من مكانه علشان يقدر يكلم الدكتور..
    خالد:دكتور اله يخليك..طمني على جمال..

    الدكتور:شوف..بغيت اقولك ان الحمدلله حالة ربيعك مستقرة حاليا..لكن المشكلةهيه..حالته النفسية اللي يعاني منها..والاثر اللي سواه الحادث فيه..وبعد اذا عرفربيعك انه مابيقدر يمشي مرة ثانية..ماعرف شو اقولك..بس حبيت انك تقوله هالشي..انااحيد امه وخواته اييون..بس هاليومين مايو غريبة يعني..بما انك ربيعه خبره هالشي.
    خالد وهو منصدم اكبر صدمة على حال ربيعه:جمال مابيرد يمشي؟

    الدكتور:للاسف اقولك هالشي..

    خالد:مستحييييييييييييييل..لالالا حراام عليك ربيعي مايستاهل هالشي...عالجووووهاتصرفوا..دخيلك دكتور...

    الدكتور:لو كان بيدنا كنا عالجناه..

    خالد هنيه ماقدر يتمالك اعصابه:انت دكتور ولا شو...؟؟اقولك عالجه تقولي لو كان يديكنت عالجته...باللله عليك انت شو فايدتك هنيه..شو الحل؟؟؟جمال مستحيل يتم علهالحال..حرااام كافي اللي صار وياه..كافي..

    الدكتور:والله اخويه..انتوا تقدرون تسفرونه للخارج علاج اذا بغيتوا..واذا تبونعجلوا هالشي لانكم كل ماتاخرتوا بتكونون انتوا الخسرانين..

    خالد:بسيطة..بس دكتور انت اكتب لنا التقرير.وانا اوديه اليوم قبل باجر..
    كان يقطع قلب خالد يوم كان يزوره انه اول ما كان جمال يصحى ييلس يصرخ ويسب الولداللي دعمهم .. اكيد هذا سبب له اثر في نفسه ..
    خالد شل هم كبييييييييييييييييير..كيف بيقوول حق جمال انه مابيرد يمشي؟؟وشو بيكونموقفه وكيف بيتصرف؟
    دخل خالد على جمال اللي كان هادي ومركز عينه عالدريشة سرحان..
    خالد يلس يشوفه..وحس بالغميضة على ربيعه جمال..كل هذا يصير لشاب عمره 23 اسم علىمسمى..جمال وشخصية واخلاق.... لكن هذي الاقدار وهذي نتيجة الطيش
    خالد:جمال..
    جمال لا صد صوبه ولانطق بحرف وخالد اتوقع هالشي وكمل كلامه..اللي كان متعبنه هوهكيف يبدا يفاتحه بالموضوع..وهنيه يندق الباب وتدخل بنت مبينه انها فبدايةالعشرينات عيونها وسااع وحلوة وعليها طوول..ورشاقة..وبشرتها بيضاا خالد يلسيطالعها ويسال نفسه اذا كان يعرفها اولا بس كانت بنت غريبة.جمال صد صوبهاوعرفها..كانت اخته عذيجةاول مارفعت راسها وانتبهت لخالد تمت واقفة مكانها متوهقةماتعرف شو تسوي..ترددت وطلعت برع الحجرة..كانت عذيجة ملكة جمال ..يعني اللي يشوفهامايقدر ينزل عينه عنها..
    خالد:منو هذي؟

    جمال:الرضيعة..

    خالد:ايواا..جمال..

    جمال:نعم..

    خالد:انا هنيه ابا اخبرك شي الغالي..انت اتعرف ان الحادث اللي سويته ويا منصور كانقوي صح؟

    جمال:.........

    خال حس انه لازم يكمل رمسته ومايقطعها وكمل..
    :نتيجة الحادث كانت وفاة منصور واللي صابك..بس لازم تحمد ربك على اي حال في ناستصيبهم آفات كبيرة ويحمدون ربهم..مالك غير الصبر ..جمال هالكلام اللي اقولك اياهبس علشان تفهم اللي صابك..وتتقبله..

    جمال نزلت دمعه من عينه..ياه شعور بان شي صابه بس ماعرف شو هوه..ودمعته غلبته.
    خالد:جمال.ابا اشل حمل ثجييييل مني واقولك الكلام اللي قالي اياه الدكتور عنك..

    جمال:شو قال؟

    خالد:اااااااه ياجمال..ليته فغيني ولافيك..يعلني افداك..شو اقولك ياريال..

    جمال:خاالد دخيلك قول وخلصني...

    خالد:جمال..الدكتور يقول..انك صرت عاجز عن المشي..
    وبعد الكلام اللي قاله حس خالد بهدوووووء فالغرفة..جمال تم ساكت من الصدمة مايعرفشو يقول..بس دموعه قالت اشياء واشياء..وخالد بعد هالمرة غلبته دموعه..
    تم جمال يصيح وصابته هستيريا من اللي سمعه من خالد..
    خالد شل عمره وطلع من الحجرة..لان اللي فيه كافيه..وشافته اخت جمال عذيجة اللياستغربت يوم سمعت صوت اخوها يصيح وشافت خالد طالع من حجرته والدموع فعينه.
    عذيجة:اخوية...انت شو سويت؟؟؟شو قلت حق اخوية؟؟

    خالد تم مستغرب وماعرف شو يقولها صد صوبها ..وتم يطالعها من غير مايقول اي شي.
    عذيجة حرجت..:لو سمحت انا يالسة ارمسك انت شو قلت حق اخوية..؟

    خالد:كنت اقول حق اخوج عن اللي صابه..وينج عنه من يومين..الدكتور كان يبا يبلغكمعن حاله..

    عذيجة:الوالدة الله يسلمك تعبت علينا وتميت وياها فالبيت..

    خالد:الله يشفيها ماتشوف شر.

    عذيجة:الشر ماييك...انزين ماقلتلي شو بلاه اخوية؟

    خالد:اخووج ..جمال..ممم...شو اقولج..انشل..مابيرد يمشي..

    عذيجة كانت صدمتها مثل صدمة خالد على اخوها.وتمت دموعها تنزل من عينها..:يااالللهفديت اخوية مايستااهل..
    خالد:محد يستاهل..

    عذيجة:كله من هالجلب ربيعه اللي خلاه يسابق وياه..الله يغربل منصور العامري..
    خالد عوره قلبه وايد وتقطع عالكلام الي قالته عذيجة عنه ..وعذيجة ماكانت تعرف انخالذ اخو منصور..

    خالد:الريال اللي يالسة تغربلينه اختي ريال ميت ..يلسي اطلبيله الرحمة احسن..

    عذيجة:هوه السبب..هوه السبب..

    خالد حس بالذنب..:لا اختي انا السبب..لو ماخليت منصور اخوية يسابق جان ماصار الليصار..

    عذيجة انصدمت يوم عرفت ان خالد اخو منصور وتمت متلووووووومة..وسكتت
    خالد:ليش سكتي اختيه؟

    عذيجة:لا..بس السمووحة منك اخوية...الله يرحمه..ماعرف شو اقولك كانت لحظة غضب.

    خالد:ماعليه..اللي صار كان مكتووب..
    عذيجة:ماله داعي تلوم نفسك..انا اترخص منك بسير ادخل على اخوية واهديه..

    خالد:زين منج..هو محتاج لشخص يكون وياه فهاللحظات..







  10. #20
    مشرفه الصف التاسع
    الصورة الرمزية الكــرستالــهـ❤
    الحالة : الكــرستالــهـ❤ غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 138121
    تاريخ التسجيل : 09-01-15
    الدولة : ؛~‘UAE‘~؛
    الوظيفة : طـــالبه ،،
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 228
    التقييم : 19
    Array
    MY SMS:

    يَآ صـآآحبي لآ غـآآب مـنهو تـوده

    افتراضي رد: رواية / كفن صفعني نفعني


    تسلمين ع الروآآيهـ الحللوه
    كلمي






صفحة 2 من 4 الأولىالأولى 1234 الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. متوسطة : رواية كل شي يتغير في لحظة 2016 من تاليفي /رواية اماراتيه
    بواسطة like_the_moon في المنتدى قصص الطويلة , الروايات
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 17-06-14, 11:12 AM
  2. اول رواية لي ابغيكم تشجعوني.."رواية :..غرامك غير وانت غير.."
    بواسطة بنــ ابوها ــت @__@ في المنتدى قصص الطويلة , الروايات
    مشاركات: 20
    آخر مشاركة: 15-11-16, 04:56 PM
  3. كفٍ صفعني نفعني
    بواسطة الطيبة في المنتدى المنتدى العام General Forum
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 11-12-03, 10:02 AM
  4. شكراً لمن صفعنى ...!!
    بواسطة ريــ الشمال ــح في المنتدى المنتدى العام General Forum
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 11-07-14, 04:04 AM
  5. |--*¨®¨*--|(( كفٍ صفعني نفعني ))|--*¨®¨*--|
    بواسطة ~ۈلڍ ژآېڍ~ في المنتدى المنتدى العام General Forum
    مشاركات: 21
    آخر مشاركة: 09-08-20, 04:58 PM

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •