جاءت امرأة الى سيدنا موسى عليه السلام (كليم الله) وقالت له:


يا نبي الله ادعو لي ربك ان يرزقني بولد صالح يفرح قلبي
فدعا سيدنا موسى عليه السلام ربه ان يرزق تلك المرأة طفلا
فاجابه الله عز وجل:اني كتبتها عقيم
فقال سيدنا موسى عليه السلام يقول الله عز وجل:اني كتبتها عقيم
فذهبت المرأة وعادت بعد سنة فقالت يانبي الله ادعو ربك ان يرزقني بطفل صالح
مرة اخرى دعا سيدنا موسى عليه السلام ربه ان يرزقها بولد
فقال له عز وجل:اني كتبتها عقيم
فقال لها نبي الله موسى عليه السلام:يقول الله عز وجل اني كتبتها عقيم
وبعد سنة رأى سيدنا موسى عليه السلام تلك المرأة وهية تحمل طفل في ذراعيها
فقال لها:من هذا الطفل
قالت:هوة ابني
فكلم سيدنا موسى عليه السلام ربه وقال له:
كيف يكون لهذه المرأة طفل وانت كتبتها عقيم




فقال له تعالى:كلما قلت عقيم قالت يا رحيم
فطغت رحمتي على قدرتي

نستنتج من القصة ان لا شيء مستحيل مع الله سبحانه وتعالى ، استمر بالدعاء فقد يستجاب لك او يؤجل ليوم القيامة ليكون رصيد لحسناتك او يرفع عنك البلاء