موقف الناس من القرآن :
انقسم الناس فى القرآن فريقين
1-المؤمنون به وهم الراسخون فى العلم وهم الذين يعلمون تأويله وهو تفسيره مع الله ويقولون أمنا به كل من عند ربنا وفى هذا قال تعالى بسورة آل عمران:
"وما يعلم تأويله إلا الله والراسخون فى العلم يقولون أمنا به كل من عند ربنا "
2-الكافرون به وهم يقولون لن نصدق بالقرآن مصداق لقوله تعالى بسورة سبأ:
"وقال الذين كفروا لن نؤمن بهذا القرآن "




فهم قد جعلوا القرآن مهجورا أى مخالفا متروكا وفى هذا قال تعالى بسورة الفرقان:
"وقال الرسول يا رب إن قومى اتخذوا هذا القرآن مهجورا " .