الروح والقرآن :




سأل الكفار النبى (ص)فقالوا ما الروح؟فطلب الله منه أن يقول لهم الروح وهى الوحى من أمر ربى وهو اختصاص إلهى وما أعطيتم من المعرفة إلا قليلا وفى هذا قال تعالى بسورة الإسراء "ويسألونك عن الروح قل الروح من أمر ربى وما أوتيتم من العلم إلا قليلا " والدليل على هذا هو أن الروح توحى مصداق لقوله بسورة الشورى "وكذلك أوحينا إليك روحا من أمرنا "والمعنى وهكذا ألقينا لك وحيا من عندنا وكان غرض الكفار من السؤال هو معرفة كيفية الحصول على وحى يشبه القرآن ومن ثم يبطلوا حجة محمد (ص)حسب ظنهم الباطل فى الحصول على وحى يشبه القرآن ومن ثم يبطلوا حجة محمد(ص)فى أنهم لا يستطيعون الإتيان بمثله .