ماذا لو نزل القرآن على بعض الأعجمين ؟ إن القرآن لو نزل على بعض الأعجمين وهم الصم البكم فسيقرئه النبى (ص)لهم ولكنهم لن يؤمنوا به لأنهم لن يفهموه أى لن يعرفوا حقيقته لعدم سماعهم وفى هذا قال تعالى بسورة الشعراء : "ولو نزلناه على بعض الأعجمين فقرأه عليهم ما كانوا به مؤمنين" هل معلم القرآن أعجمى ؟ زعم الكفار أن الذى يعلم النبى (ص)القرآن بشر لسانه أعجمى أى غريب أجنبى غير مفهوم لهم مع أن لسان محمد(ص)عربى مبين أى مفهوم وفى هذا قال تعالى بسورة النحل: "ولقد نعلم أنهم يقولون إنما يعلمه بشر لسان الذين يلحدون إليه أعجمى وهذا لسان عربى مبين ".