قيام الليل بالقرآن :
إن قيام الليل نصفه أو أقل أو أكثر أساسه هو ترتيل أى قراءة القرآن لفهمه ومن ثم طاعته وفى هذا قال تعالى بسورة المزمل
"قم الليل إلا قليلا أو زد عليه ورتل القرآن ترتيلا "
وكان المسلمون الأوائل بعضهم يقومون مع النبى (ص)فى الليل للقراءة فكانوا لا يقدرون على قراءة القرآن المنزل أيامها كاملا لذا طلب الله منهم أن يقرئوا ما تيسر عليهم أى ما قدروا على قراءته لأنهم لا يقدرون على إحصائه وهو قراءته كاملا وفى هذا قال تعالى بسورة المزمل



"علم أن لن تحصوه فتاب عليكم فاقرءوا ما تيسر من القرآن "