تنبيه :: عزيزي اذا واجهتك مشكلة في تصفح الموقع , فاننا ننصحك بترقيه متصفحك الى احدث اصدار أو استخدام متصفح فايرفوكس المجاني .. بالضغط هنا .. ثم اضغط على مستطيل الاخضر (تحميل مجاني) .
 
 
صفحة 20 من 33 الأولىالأولى ... 10151617181920212223242530 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 191 إلى 200 من 322
  1. #191
    عضو الماسي
    الصورة الرمزية خفايا الشوق
    الحالة : خفايا الشوق غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 11060
    تاريخ التسجيل : 30-03-08
    الدولة : •●
    الوظيفة : •●
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 3,321
    التقييم : 1252
    Array
    MY SMS:

    ..اْللّهُمّ اْجْعَلْ آخِرَ كَلَاْمِيْ مِنَ اْلْدُنْيَاْ لَاْ إِلَهَ إِلّاْ اْللّهْ .. ,

    افتراضي رد: للحب عنوآن .. للكآتبـــه : بنت البلاد


    الجزء ( 57 ) : للحب عنوان

    ملخص الجزء السابق: اكتشاف أحمد عن موضوع زواج منى.. وتأقلمه للوضع..قرب موعد الملجه لكل من علي وهند...ابراهيم وغزلان.. رجوع أم منى بيت بوعمر عشان تقابل منى
    =-=-=-=-=-=-=
    يوم السبت الساعه 9.00 الصبح
    أول وحده نشت هي غزلان طبعا.. نشت تسبحت وتعدلت وتكشخت.. وسارت صوب غرفه هند.. شافتها واعيه وياسه مجال المنظره..
    غزلان: كلولولولوووووووش.. ازيك يا عروووووس؟؟
    هند ابتسمت لها ونزلت راسها من المستحى..
    جربت منها غزلان: بلا مستحى.. تراني انا بعد في نفس حالتج.. كلنا في الهوا سوا..
    هند: هههه شو موعنج.. وراج مدرسه
    غزلان: لو سمحتي.. هناك خطأ.. قولي وراج ملجه.. مو مدرسه..
    هند: ههههههه.. لا والله لا يكون انتي الي بتملجين؟
    غزلان: هيه ليش ماتدرين؟؟
    هند وهي تتطالعها بإستغراب
    غزلان: علي غير رايه قال بياخذني انا .. وانا تنازلت عن برهوم لج..
    هند تمت تضحك وشلت المخده وفرتها على راسها.. جان تصد صوبها غزلان اونها مكشره ومعصبه
    غزلان: ماعليه.. بفوتها لأنج عروس وحرام اشوه ويهج.. يلا نشي الكل يترياج تحت
    هند: والله يتريون.. وليش ماتقولين بدال هالهذره كلها
    نشت هند بسرعه ولبست عباتها وشيلتها وشلت شنطتها.. وتذكرت ان جوازها في الكبت سارت وشلت جوازها وحطته في الشنطه وهي تنزل على الدري وغزلان تتطالعها وتضحك من الخاطر.. وبصوت واطي: انا اراويج..
    غزلان وهي تعلي صوتها: ودااااااااد.. أميييييي.. أبووووووي.. هادف.. تعالو شوفو العروس شقايل مستعيله سبقتكم للصاله بعباتها وانتوا بعدكم ماجهزتوا..
    الكل ظهر من الغرفه وشاف هند وهي واقفه في نص الدرب في الدري.. ومصدومه من حركه غزلان.. ضحكو عليها فإستحت ونزلت راسها من الفشله وفي خاطرها تدعي على غزلان..
    =-=-=-=
    في بيت ابراهيم
    نش ابراهيم من وقت لأنه عرف ان غزلان اكيد بتسير وياهم الملجه لايمكن تفوت اي حدث مثل هذا عليها.. وسار طلع موتره .. ويلس فيه عشان يقدر يشوفها من الجامه.. وبعد ربع ساعه.. انفتح باب بيت غزلان وطلع منها بوسعيد وام سعيد وهند .. ووداد وهادف.. وآخر شي غزلان.. تم يتأملها وهي تمشي وتضحك.. وغمازاتها تبان.. استانس عليها.. ياويلي منج يا بنت خليفه كيف ذابحتني .. فجأة سمع هرن وراه.. وصد .. شاف موتر ولد جيرانهم حمد.. خطيب أميره.. استحى ينزل من الموتر عن تشوفه غزلان ..
    غزلان الفضول ماكلنها منو ها الي في الموتر..
    غزلان: وداد.. منو ها الي يهرن ورى موتر ابراهيم..
    وداد وبخبث:.. هذي وحده مب واحد
    غزلان وهي تحاول اتدقق: روحي لاا.. وااااااحد.. لابس غتره وعقال منو ها..
    وداد: شو عرفني.. شو رايج انزل وأسأله انت منو؟؟
    غزلان: تسوين خير الصراحه..
    وداد: ويا ويهج. ابوي يلا مابنسير..
    غزلان: شوفيج مستعيله العروس ماستعيلت..
    جان تقرصها هند وبصوت واطي: حسابي بصفيه وياج بعدين..
    غزلان وهي تصاصرها: خلج عروس رزينه وعن الشطانه لا أبلغ الشرطه عليج
    تموا يضحكون على هباله غزلان
    ومن بعد ما تحرك موتر بوسعيد.. نزل إبراهي من موتره وسار صوب حمد
    ابراهيم: مرحبا حمد .. اشحالك؟؟
    حمد: بخير طاب حالك.. ويا هالراس.. يوم انك في الموتر اشعنه ماتنزل..
    ابراهيم: كنت اتريا اهل الخطيبه يروحون لأنهم مايدرون اني في الموتر وانا مانزلت اسلم عليهم
    حمد: وينهم.. خل افتن..
    ابراهيم : لا دخيلك.. عاد انا يتريون شي علي بعض الناس..
    حمد: هههه مسكين حالك.. عاشق ليلى..
    إبراهيم: المهم وين ماسرت الدوام..
    حمد: كنت ساير.. فشفت موترك قلت اكيد بعدك ماروحت.. فلقيتها فرصه ارمسك في الموضوع..
    إبراهيم: شو من موضوع؟
    حمد: ياريال انا مستعيل على الزواج..
    إبراهيم تم يطالع حمد ويقول في خاطره.. والله انا اكثر عنك..
    حمد: وين سرحت..
    إبراهيم: ها لا ماشي كمل..
    حمد: من امس حاشر الوالده بس ماشاء الله عليها راسها يابس.. فبغيتك ترمس نسيبك وتقول له اني مستعيل الصراحه وخل يشاور هله.. عشان اقدر اقنع الوالده اذا هله موافقين.. ملينا العزوبيه
    إبراهيم: هي والله صدقت.. ملل العزوبيه ياخي.. شومن عيشه هاي.. ترد البيت ماتلقى من يهتم فيك ويداريك..
    حمد: هي والله.. المهم ممكن ترمسه ولا انا ارمسه؟
    إبراهيم: تبا رايي.. لو انت ترمسه وايد أحسن.. يمكن يتضايق لأنك دخلتني في السالفه
    حمد: ترا قلت لأنك اقرب له مني..
    إبراهيم: بعد حتى لو.. انا بروح وياك لو بغيت بس انت الي ترمس..
    حمد: لا اذا جي خلاص انا برمسه اليوم روحي.. وان شاء الله خير..
    ابراهيم: ان شاء الله.. وربي يوفقك ان شاء الله.. ويهنيك..
    حمد: وياك ان شاء الله.. يالله عيل بوخليل.. من رخصتك بسير الدوام.. امبوني متاخر..
    ابراهيم: ههههه .. مشكله الي يداومون.. مب شراتنا.. مأجزين..
    حمد: ههه يالله مع السلامه.. وسلم على اخوك




    ابراهيم: يبلغ
    وراح عنه حمد وتم إبراهيم واقف مجابل باب بيت غزلان.. ااااااه.. متى ايي الخميس هذا الي كنت اترياه من سنين.. ياويلي منج ..

    =-=-=-=-=
    بيت علي..
    أهل علي ظهروا من البيت عشان يتلاقون مع بوسعيد عند المحكمه عشان يملجون بعلي وهند.. بس آمنه طلبت إن يوصلونها المطار قبل عشان تسلم على هنادي وأخوها قبل سفرهم وتاخذ عنود بنت هنادي واغراضها وتييبها البيت عندها.. لأن هنادي في هاليوم راح تسافر لإيران عشان العمليه الي بتسويلها ..
    جاسم عاند انه يبا يكون حاضر عرس اخوه.. فإنجبر محمد انه يوصلها.. بس طبعا بعد ما قال لعلي .. إلي مازعل ولا تضايق.. بس قال لهم يكونون متواجدين بعد ما يخلصون عشان يحتفلون..
    وراح محمد مع آمنه المطار عشان يسلمون على هنادي وياخذون بنتها.. دشوا مطار دبي.. البوابه رقم 3.. للمغادرون.. شافو هنادي قاعده تلاعب بنتها وتصيح.. وهي حاضنتها.. وأخوهم طلال قاعد يسوي إجراءات السفر وكل شي ..
    آمنه: فديتج والله بتوله عليج.. بس اكيد بتحلوين عن قبل..
    هنادي: هههه.. انا مايهمني المهم هالي في ويهي يروح .. ماتهمني الحلاة..
    آمنه: يلا عاد كلها اسبوعين ولا ثلاث وبترجعين لنا..
    هنادي: وبتعبكم وياي..
    محمد: افا عليج.. لا تقولين هالرمسه.. تراج مب غريبه .. ولا عنود الصغيره غريبه.. بتكون في بيت خالتها..
    هنادي: تسلمون.. عاد ديروا بالكم على بنتي.. ماوصيكم عليها..ملابسها وأغراضها كله في هالشنطه..
    محمد شل الشنطه.. وآمنه شلت عنود.. وكان لازم يدخلون لأن قاموا ينادون عليهم .. وراح طلال ويا هنادي عشان يركبون الطياره.. وراحت آمنه مع محمد عشان يردون البيت ..
    آمنه تمت تلاعب عنود الي كانت تصيح لأن امها راحت عنها.. ومحمد يمشي يدامها صوب المواقف عشان يحط الشنطه.. وهو سرحان.. ويفكر في هنادي وبنتها.. ابتسم..وهو يتذكر الموقف يوم قالت له هنادي عن سبب سفرها.. الله يوفقج..
    وركبوا الموتر من بعدها اتصل محمد في علي عشان يشوفهم وين ويروح لهم.. وعرف انهم ملجوا في المحكمه والحين في الدرب رادين البيت.. وقال لهم انه بيروح البيت يتلاقى وياهم.. ومن بعد ربع ساعه وصل البيت .. وشل الشنطه من الموتر ودخلها.. وشل عنود الصغيره عشان تصعد آمنه وتغير ثيابها.. وتم يالس في الميلس يتريا المعاريس ويلاعب عنود الصغيره...
    محمد: شوفي.. انا بوديج الألعاب وبلعبج وبشتري لج هدايا..
    كان عمر عنود الصغيره سنه.. يعني بعدها ماتفهم الرمسه.. تمت تبتسم له وهي ماتعرف شو قاعد يقول لها.
    محمد: سبحان الله.. ماخذه نفس ابتسامه هنادي وجمالها.. ياعيني عليج يوم تكبرين بس لا تستوين في نفس غرور أمج الي شوفي الله وين وصلها..
    وماسمع الا صوت يباب في البيت.. عرف انهم وصلوا.. شل هنادي على جتفه وقرب صوب الباب.. وأول من دخلوا كانت هند ومعاها علي.. قرب من اخوه وتوايه وياه وبارك له وبارك لهند.. وأما غزلان فكانت شاله الدنيا.. رافعه شنطتها وتدق عليها طبول..
    غزلان: يااااااامعييييرييييييييس.. عين الله ترعاكم.. والقمر والنجوم تمشي وراكم.. عاشو..
    وأم علي من فرحتها تيبب وتصفق على غنا غزلان.. والكل يضحك.. وهند منزله راسها ومستحيه.. لين ما وصلو الصاله وقعدوا.. وعلي طول الوقت متحرقص متى ينخلي بهند عشان يسولف وياه على راحته.. بس غزلان ماكانت مخلتنهم على راحتهم كل شوي اتطب عليهم وتيلس حذالهم وتقعد تخرب عليهم وتسولف..
    =-=-=-=








  2. #192
    عضو الماسي
    الصورة الرمزية خفايا الشوق
    الحالة : خفايا الشوق غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 11060
    تاريخ التسجيل : 30-03-08
    الدولة : •●
    الوظيفة : •●
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 3,321
    التقييم : 1252
    Array
    MY SMS:

    ..اْللّهُمّ اْجْعَلْ آخِرَ كَلَاْمِيْ مِنَ اْلْدُنْيَاْ لَاْ إِلَهَ إِلّاْ اْللّهْ .. ,

    افتراضي رد: للحب عنوآن .. للكآتبـــه : بنت البلاد


    بيت بوعمر
    نزلت إيمان من غرفتها... عشان تتريق وتروح بعدها السينما.. لأنها من النوع الي تحب اتروح السينما الصبح لأنه مافيه زحمه وتاخذ راحتها..
    يلست على الطاوله تشرب كوب الحليب وتقرا الجريده.. وفجأة سمعت صوت المسج.. جيكت على التليفون شافت المسج من ذات الرقم..
    صبحك الله بالخير ياوجه يشع بالنور في حضور شمسه
    صباح الخير يا وردة ترسل شذاها مع نسيم الهوا نفحه
    استغربت.. طفرت من الخاطر.. نشت من مكانها دون ماتكمل كوب الحليب.. وسارت فوق عشان تلبس عباتها وتلحق على الفلم الي راح يبدأ عرضه الساعه 11.30
    لبست عباتها وتمت تلف الشيله وتتطالع عمرها في المنظره وتفكر في الرقم.. منو ممكن يكون.. صار له كم يوم يطرش لي مسجات.. أكيد يعرفني.. مب معقوله بالغلط.. انا لازم اتصل وأشوف منو.. وأوقفه عند حده..
    شلت تليفونها وشنطتها ونزلت .. واستأذنت من أمها وظهرت.. ركبت الموتر وركبت السماعه ودقت على الرقم.. وبدت تسوق الموتر عشان اتطلعه من الكاراج.. تم يرن لين ماقطع بس محد رد..
    وكملت دربها صوب سينما جراند الي عند وندرلاند.. وهي في الدرب رن تليفونها.. شافت الرقم.. هو نفسه.. بسرعه ردت عليه.. بس تمت ساكته تترياه يرمس..
    مهير: ألووو..
    إيمان: منو معاي؟؟
    مهير: السلام عليكم بالأول..؟
    إيمان: وعليكم السلام.. خلصنا منو انت.. وليش اتطرش مسجات؟؟
    مهير: خيبه خيبه خيبه.. كلتينا شوفيج.. ليش مب عايبتنج مسجاتي؟؟
    إيمان: لو سمحت.. قولي انت منو ولا بصك الخط وبتصرف تصرف ثاني تندم عليه..
    مهير: ياربي من هالبنت.. كله معصبه وتبا تضارب..
    إيمان: بس عاد خلصنا انت منو؟؟
    مهير: انا مهير..
    إيمان: وشو يعني..منو مهير؟؟
    مهير: ههههههههه.. حرام عليج.. عاد نسيتيني بهالسرعه؟؟
    إيمان وهي مستغربه: بهالسرعه!!!.. ليش انا من متى اعرفك ان شاء الله؟؟
    مهير: من سنييييييييييييين.. سنين طويله يا إيمان..
    إيمان: اقول.. تراك ماعرفت تعلب ويا منو.. مغلط باباتي.. لا تتصل مره ثانيه مع السلامه
    وبندت الخط في ويهه وقفلت تليفونها .. اففففف لازم يعني اتصرف جي..
    مهير تم يتصل بس شاف التليفون مغلق..
    ياربي من هالبنت..كيف اييب راسها مادري.. مووووول ماتعطي مجال للتفاهم.. بس والله تعيبيني.. تعيبيني..
    وصلت إيمان السينما ونزلت ودخلت الصاله عشان تحضر الفلم.. طول الوقت كانت سرحانه وتفكر في كلام مهير..
    سنيييييين طويله؟؟
    منو هذا.. معقوله يكون ثاني.. .. لا لا .. ثاني اقدر اميز صوته لو من بد هالبشر كلهم.. ماعتقد.. بس منو ها.. اففففف واانا ليش افكر.. خل استانس بالفلم..
    =-=-=-=-=
    في باريس
    كانت الساعه في هالوقت 6 الصبح..
    نشت منى قبل عمر.. وسارت سبحت وفتحت الجامه شافت الدنيا منوره.. لأن النهار يبدأ بسرعه عندهم.. وصلت الفجر لأنه من التعب نامت ولا حست بالوقت يمر.. وطلعت من الغرفه شافت عمر طايح على الأرض وريله عالقه فوق على الكنبه.. بغت تموت من الضحك على شكله.. تذكرت انها يابت وياها كيمرا تصوير عشان تصور .. راحت فتحت الشنطه ويابتها وصورت عمر وهو في هالحاله.. لابس بيجامه رماديه.. منسدح على الأرض.. لأنه مبين طايح من على الكنبه.. المخدمه مايله من على الكنبه.. وريله اليسار معلقه على الكنبه واللحاف مغطيه.. شكله كان طالع تحفه..
    صورته .. وتمت تضحك..
    والله لو يعرف بيذبحني.. بس خله احسن.. منو قال له ينام جي.. ههههههه..
    وسارت صوب المطبخ.. بس ماشي في الثلاجه.. غير غراش مياه إفيان المعدنيه.. شربت لها ماي وتمت ياسه في المطبخ الي هو ياي على شكل مطبخ مفتوح مع الصاله.. يعني أوبن..
    يلست حاطه ايدها تحت خدها وتهز بريولها وتفكر.. تذكرت أحمد..آآآآآه يا أحمد.. ياترى شو الي صابك.. وين دارك وين انت.. مشتاقه لك.. ليتني هالأيام الي اعيشها مع عمر الي كنها سم بطئ المفعول.. كانت وياك انت.. كنت بكون أسعد من في الكون وقتها.. بس هذي الأقدار مكتوبه عند رب العالمين.. اووووووه.. انا كيف افكر في ريال ثاني انا على ذمه غيره.. اسميني غبيه.. خل اروح اقومه هذا الي مادري لين متى ناوي يرقد.. الصراحه انا يايه احوط مب ايلس في الفندق..
    جربت منه ويلست على الأرض تهمس..: عمر.. عمر..
    بس عمر عيا انه ينش.. تمت اتحاول بكل الطرق.. علت صوتها بس ماشي فايده.. تذكرت شو كانت تسوي في عارف عشان يروح المدرسه.. تييب كوب ماي وتصب شويه ماي على ويهه.. فراحت يابت لها كوب ماي.. وخرست ايدها وتمت اتقطره على ويهه.. فز عمر من مكانه وتيبس.. تمت يتنفس بسرعه.. وبعدها غمض عيونه وتم يمسح على ويهه حس بالماي.. فتح عيونه شاف يدامه منى وهي ماسكه الكوب وتضحك..
    عمر وبكل عصبيه: شوفيج..مينووووووونه.. ولا تستهبلين.. شو ياهل انتي تلعبين وياي هاللعبه.. والله انج مب صاحيه.. تم يهز راسها بصبعه.. شغلي مخج انا عمر.. هب ياهل ولا اصغر عيالج.. عنلاتج من بنت ماتعرفين السنع.. افففففف..
    نش من مكانه وراح عنها صوب الغرفه.. تمت منى ياسه مكانها منصدمه من كلامه.. يقول لي هالكلام كله بس عشان اني خيسته بالماي.. ليييييييش؟؟ حرام عليه..؟؟ انا شو سويت.. ؟؟ .. كافي اني عايشه بجحيم.. احاول احلي عيشتي وياه واعيشها طبيعيه يجلب علي لييييش؟؟ .. بدت تدمع عيونها.. نشت من مكانها ودشت الغرفه شافت الغرفه فاضيه.. يعني هو في الحمام.. سدت على الفراش وتغطت عشان اذا طلع ماترمسه.. طلع عمر من الحمام وشافها نايمه.. اونها عاد بتكسر خاطري.. عنلاتها ياهل..
    وطلع عنها دون مايرمسها بأي كلمه ولا يجبر بخاطرها.. وبند الباب وراه بقو.. صدت تتطالعه.. اففففف ياربي كيف بتحمله كيييييييف..

    =-=-=-=-=
    دبي..
    بيت بوسلطان
    كان أحمد يالس روحه في الغرفه.. لأن سلطان سار الدوام.. وناصر راح المدرسه.. ولو انه ماكان وده بس يوم قال له أحمد روح.. ماقدر يرد اخوه.. كان يالس احمد يتريا سلطان يمر عليه عشان يوديه المستشفى لأن عنده مراجعه بخصوص سالفة العلاج الطبيعي..
    دخلت عليه امه شافته لابس ويالس على الكرسي الي جريب من الدريشه.. ويتطالع وسرحان.. ابتسمت وتقربت صوبه..
    أم سلطان: أحمد يا ولدي ليش قاعد بروحك..؟
    أحمد صد صوب امه وابتسم له ورد يطالع الدريشه: الجو بدا يحلو.. أحلى شو في السنه هو احين.. وينه سلطان وصل؟؟
    أم سلطان: توني دقيت له قال انه جريب البيت..
    أحمد وهو منزل راسه..: أمي.. عرفتي؟
    أم سلطان وهي مستغربه: اعرف شو؟
    احمد: منى تزوجت ..صد صوب امه يشوف موقفها..
    أم سلطان وهي عاقده حياتها..: وبعدين وياك.. شو البلاد مافيها بنات غير منى.. شو يهمك فيها.. كافينا الي يانا من تحت راسها.. وانت بعدك تفكر فيها.. يا يما ألف من تتمناك غيرها.. خلها الله يوفقها..
    أحمد: أمي.. دخيلج.. لا تقولين جي عن منى.. منى مغصوبه على هالزواج؟؟
    أم سلطان: محد يقدر يغصب حد على شي هالأيام خصوصا.. كل شي تغير.. ذاك أول يوم إن البنت تنغصب على الزواج..
    أحمد: بس امي بعد.. لا تظلمين البنت.. وانا خلاص شلت من بالي فكرة الزواج .. لين ايي الوقت الي اشوف نفسي فيه متفرغ له..
    أم سلطان: هي يا أحمد يا ولدي.. ماباك تفكر في هالسالفه زود.. دخيلك ولا تعب قلبي.. كافي وانا اشوفك طايح على الفراش.. كنت حاسه اني بموت من عقبك ..
    أحمد وهو يمسك إيد امه ويبوسها: فديتج يامي.. ربي لا يخليني منج.. جني اسمع صوت موتر سلطان يهرن.. يعني وصل.. ساعديني..
    ام سلطان وهي تقبض بإيد ولدها وتساعده عشان ينش من مكانه ويمشي صوب الباب.. لين مانزل وركب الموتر مع سلطان..
    أحمد: السلام عليكم
    سلطان: وعليكم السلام.. يلا نروح؟؟
    أحمد: هيه يلا..
    وحرك موتره وظهر عسب يروحون المستشفى..
    سلطان لاحظ صمت أحمد.. يدل على ان في شي يدور في خاطره.. وقف عند الإشارات وصد صوب اخوه.. : أحمد.. في شو تفكر؟
    أحمد: مافكر في شي..
    سلطان: من اول ماحرك الموتر للحين وانت سرحان وتقول لي ماتفكر في شي؟
    أحمد: ههه.. اخضرت الإشاره مشي الموتر ..
    سلطان: ماعليك مني انا بسوق بس انت ارمس وقول الي في خاطرك.. انا اخوك..
    أحمد: تبي الصدق.. أفكر في منى..
    سلطان: أحمد.. مايستوي تفكر في وحده على ذمة ريال ثاني يا أحمد.. إنت ريال مؤمن وتعرف إن هالشي غلط..
    نزل راسه أحمد.. : يعي تتوقع بسهوله بقدر أنساها..
    سلطان: ماقلت لك انساها.. بس ادعي ان الله يوفقها..
    أحمد: وهذا الي قاعد اسويه..
    سلطان: يلا انزل عن تتأخر عن موعدك.. باقي له 10 دقايق..
    أحمد: تعال ساعدني انزين..
    =-=-=-=
    بيت عبدالله
    عبدالله وهله كانو ياسين ويسولفون ومستانسين من الخاطر..
    وفاء: عبدالله..ولهت على مريم.. ابا اشوفها ليش ماتودينا عندها..
    ريم: هي هي هي..
    مها: جب انتي.. ياهل مابنوديج..
    وفاء: اصلا مانقدر نظهر من دونها
    ريم صدت صوب مها وتمت تحرك حياتها وتبتسم بخبث..
    مها: ويا هالراس..
    وفاء: شو قلت ياخوي؟؟
    عبدالله: وانا اقدر ارفض طلب خواتي .. مستحيل..
    ريم وهي تنغز مها..: اونه مايقدر يرفض طلب.. إلا يباها من الله يروح صوب بيتهم عشان يشوفها..
    عبدالله: جني سمعت شي..
    ريم: ها.. لا ماشي يالس اقول.. شوفي عندنا أطيب أخو في الدنيا
    مها وهي تضحك عليها: ههههه.. جذابه.. ياسه تقول..
    جان اتيي ريم وتصك بوز مها..: لا .. لا ترمسين مب زين لج.. تعالي لازم تاخذين دواج..
    والكل يضحك عليهم وعلى خبالهم..
    =-=-=-=






  3. #193
    عضو الماسي
    الصورة الرمزية خفايا الشوق
    الحالة : خفايا الشوق غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 11060
    تاريخ التسجيل : 30-03-08
    الدولة : •●
    الوظيفة : •●
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 3,321
    التقييم : 1252
    Array
    MY SMS:

    ..اْللّهُمّ اْجْعَلْ آخِرَ كَلَاْمِيْ مِنَ اْلْدُنْيَاْ لَاْ إِلَهَ إِلّاْ اْللّهْ .. ,

    افتراضي رد: للحب عنوآن .. للكآتبـــه : بنت البلاد


    في بيت بوعلي
    طبعا علي بهالمناسبه الي كان طاير من الفرحه عشانها.. عزمهم كلهم على الغدا في مطعم صدف في دبي.. وقال لهله إنه بيركب هند وياه في الموتر عساس يكونون رواحهم وماعارضوا هالشي لأنها مرته ومن حقه.. وراح علي ويا هند صوب الموتر عشان يركبون..
    علي: أخييييرا قدرنا نيلس روحنا ..
    هند: هههه.. ليش؟؟.. حلاتها القعده ويا الأهل..
    علي:ماقلنا شي.. بس بعد يمكن في كلام ابا اقوله لج وماروم.. خصوصا اختج هالعله الي مادري من وين تطلع لنا كل شوي.. ماخلتني اتهنى بقعدتي وياج..
    غزلان كانت مندسه وياسه في السيت الي ورا.. وماشافوها.. جان تروح ورى على وتدق على ظهره بصبعها: انا هنا..
    علي: غزوووووووول.. يلا نزلي اشوف.. ماصدقت ايلس ويا اختج.. انتي لازم تحشرين نفسج
    هند كانت ميته من الضحك.. وفي نفس الوقت مفتشله من اختها..
    علي: نزلي اقول لج..
    غزلان وهي تمد إيدها: كم تدفع..
    علي: بدفع الي وراي والي جدامي بس فكيني منج؟
    غزلان: خلاص يلا اكتب .. جميل أملاكي.. وممتلكاتي.. أصبحت من ملك غزلان ..
    علي: جب يلا نزلي لا أزقر ابوج..
    غزلان : ها شو.. باباتي.. لا لا لا.. دخيلك.. بعدين بيأجل ملجتي.. عيل بس انتوا الي تتهنون..
    علي: طاعو هاي الي ماتستحي..
    غزلان وهي ماسكه ايد اختها.: الله يخليج عشاني خليه يطوفها لي.. توسطي لي..
    هند: يلا طوفها لها..
    علي: بشرط تنزل وتركب موتر محمد..
    غزلان: حااااضر..
    ونزلت غزلان بسرعه من الموتر وسارت صوب موتر محمد ويلست حذاله لأن محد وياه في الموتر.. ومحمد كان مصر ان عنود الصغيره تكون وياه عشان اليهال مايلعوزونها لأنها صايره حساسه وايد بغياب امها.. فمسكتها غزلان ويلستها في حضنها.. وتمت تلعب وياها.. ومحمد كل شوي يصد ويلعب بشعرها وهي تضحك له.. وأصر انه يوقف عند شيشه البترول ينزل ياخذ لها حلاوه..
    غزلان: بنتأخر محمد..
    محمد: لا مابنتأخر عادي.. الا هي حلاوه باخذها وبنسير..
    غزلان: ياربي.. تراني من امس ماتعشيت عشان هالعزيمه..
    محمد: مب بس انتي..
    غزلان: ههههههه.. اسميه بيخسر علي عيل. ؟؟
    محمد: شو قصدج؟؟.. آكل وايد يعني..
    غزلان:لا ماشي.. يلا انزل بسرعه
    محمد: ماتبين شي؟
    غزلان: بطاقه تليفون..
    محمد: لا حووووول..
    غزلان: ههههههه
    =-=-=-=
    حمد بعد ما خلص شغله اتصل في عادل وطلب انه يتلاقى وياه عشان يرمسه في سالفه الملجه..
    عادل: خلاص عيل اترياك في البيت عندنا..
    حمد: لا دخيلك استحي..
    عادل: شو تستحي يا ريال.. بيتنا مافيه حد.. تعال وماعليك..
    حمد: خلاص ان شاء الله
    عادل: اتم الغدا اليوم عندنا..
    حمد: لا لا لا.. غدا لا.. بييكم العصر جي
    عادل: بس عاد.. تراك نسيبنا احين..وعن هالرمسه.. قلت لك اتيي الغدا ونترياك
    حمد: خلاص تم.. كلها نص ساعه بالكثير بكون عندكم..
    عادل: نترياك عيل..
    وبعد نص ساعه وصل حمد بيت عادل الي كان يترياه ودخله الميلس.. وقال له انه بيسير يبدل ثيابه لأنه توه واصل وبيرجع له..
    حمد: خذ راحتك..
    في هالوقت أميره كانت ياسه في غرفتها تبدل في القنوات بس لاحظت ان قناة ام بي سي 2.. ما تفتح عندها لأنهم غيروا تردداتهم.. سارت عند امها تسألها عن عادل..
    أميره: أمي وين عادل؟
    أم عادل وهي تعدل الصحون عشان يفرشون السفره في الميلس.. : مادريبه جنه في الميلس... وأميره من سمعت طاري الميلس طلعت بسرعه دون ماتسمع تكملة كلام امها.... ويا حمد.. ياربي من بنات هالزمن في كل شي مستعيلين.. الله يوفقج يابنتي..
    وراحت أميره صوب الميلس وهي ماتدري بوجود حمد فيه.. وكانت لابسه برمودا سماويه.. والقميص اسبورتي.. سماوي فيه خطوط بيضا على الأطراف.. وكانت لامه شعرها فوق.. ومنزله منه خصل على ويهها.. ودشت الميلس وشافته فاضي.. وراحت شلت الريموت وتمت تتعبث في القنوات عشان اتطلع قناة ام بي سي 2 وهي تعبث في القنوات حست في حد واقف عند الباب.. تحسبته عادل..
    أميره: أقول عادل.. هذا أراب سات؟؟ ولا نايل سات.. ماشوف عدل..
    حمد من حس بعادل بدا يجرب من الميلس رد دخل الحمام عشان مايسوي مشاكل لأميره لو شافها في الميلس وهو واقف.. تم يتذكر شكل أميره وهي قاعده واتدقق نظرها في التلفزيون لأنها ماتشوف عدل.. وهي ضامه ريولها وشعرها الي رافعتنه من ورى الطويل.. الي مهما رفعته تظل خصله طويله تنزل منه.. ااااه.. بعد يبوني اصبر عن الملجه لين ماتخلصين هالكورس.. والله مارمت..
    دخل عادل الميلس من شاف أميره ياسه تمت عيونه تدور على حمد الي ماشافه..
    صدت صوبه أميره.. : وبعدين يعني من ساعه ارمسك كل هالمذله عشان تقول لي ارب سات ولا نايل سات.. شافته يطالعها بغضب وعيونه محمره.. شوفيك.. عادل.. الووووووو
    عادل وبعصبيه: إنتي من متى هني؟؟
    أميره: من شوي بس ليش؟
    عادل: ويوم تدرين عندي ضيوف ليش تدخلين الميلس بهالمنظر؟؟
    أميره: عادل شو فيك.. ؟.. دخلت عندك.. وانت اخوي شوفيها انزين؟؟
    عادل: إطلعي برع.. إطلعي برع.. سود الله ويهج فشلتينا..
    أميره تمت تتطالعه مستغربه.. وهي ماشيه تطلع كان توه حمد فاتح باب الحمام.. بس ماشافته.. سمعت صوت الباب وادركت وقتها ان في حد كان في الميلس غير اخوها وعشان جي عصب.. سارت عند امها في المطبخ تتحرطم..
    أميره: أمي .. ليش ماقلتي عادل عنده ضيوف في الميلس .. زين جي حرج علي وجلب الدنيا على راسي وفشلني..
    ام عادل: شو اسوي بج يايه اقول لج انتي ظويتي ..
    أميره: اففففف احين شو يفكني من لسانه.. منو هذا الي ياينه هالحزه ماعنده سالفه؟
    أم عادل وهي تتطالعها بخبث: خطيبج..
    تيبست اميره يوم سمعت خطيبج.. ها.. شو خطيبي.. يععننننني.. حححححححمد.. لااااااااا اف ياربي شو هالفشيله
    وراحت صوب غرفتها ويلست فيها وماطاعت تطلع .. اف ياربي ليش انا جي غبيه.. انزين ماشفتي النعل الي عند الباب جان نعال عادل ولا لا.. اوهوو انا شو دراني اصلا.. بس الحمد لله ماشافني ولا شفته..
    في الميلس
    عادل: السموحه منك بس الرضيعه شوي دشت الميلس وماتدري إنك هني..
    حمد وهو يسوي عمره مايعرف شي..: انا سمعت حشره بس ماعرفت السالفه؟؟
    عادل: يعني ماشفت الرضيعه؟
    حمد: منو؟؟ لا ماشفت حد في الميلس..
    عادل: اهااا..
    حمد:ليش منو كان في الميلسيستهبل اونه؟
    عادل: لا ماشي.. المهم اشحالك خبرنا؟
    حمد: والله بخير الحمد لله انت اشحالك؟؟
    عادل: الحمد لله..
    وتموا يسولفون شوي لين ماحطو لهم الغدا وتغدوا.. ويلسوا شوي .. وقرر حمد يبدأ في الموضوع الي كان ياي عشانه..
    حمد: والله يا عادل انا ييتك اليوم وعندي رمسه في خاطري ابا اقولها لك..
    عادل: قول .. خير ان شاء الله؟
    حمد: كل خير.. انا رمست هلي في هالموضوع والوالده ماشاء الله عليها معنده الا ماترمسكم في السالفه.. وانا الصراحه ماقدرت اصبر فقلت ارمسك بما انك الولي في هالبيت
    عادل وهو بدا يحاتي: خير.. ارمس.. ترا بديت احاتي
    حمد: لا .. لا تحاتي.. السالفه ماتستاهل ها كله.. بس انا ريال الصراحه مافيني صبر.. يوم اني نويت عالزواج .. الصراحه مستعيل اباه يصير.. فقلت أقل شي كتصبيره الملجه.. والوالده قالت ان الملجه تكون بعد ماتخلص الكورس.. يعني على شهر واحد.. وانا الصراحه ريال مستعيل.. ومنها ابا اتعرف عليها زود.. واتعود عليها..
    عادل وهو يبتسم له: اسكت ذكرتني في عمري يوم كنت في نفس حالتك.. خلاص انا بتشاور ويا الرضيعه.. والوالده وبرد عليك خبر..
    حمد وبدا يتفائل خير من ردة فعل عادل..: تسلم والله ماتقصر.. ماتدري اشكثر ارتحت احين..
    عادل: افا عليك.. انت ماطلبت الا الشي الي من حقك تطلبه..
    حمد:تسلم والله
    =-=-=-=-=
    في استراليا..
    سعيد كان مستانس من سمع خبر ملجه علي وهند.. واتصل فيهم عشان يبارك لهم.. كان وده يكون موجود.. بس وعدهم إنه يكون موجود يوم العرس ان شاء الله.. لو مهما كانت الظروف.. على قولة زواج توأمتي هو زواجي..
    هند: ههههه كيف جي؟
    سعيد: عادي تراج توأمتي ولا نسيتي..
    هند: ربي يبلغني فيك معرس ولا كل المعاريس
    سعيد: ان شاء الله.. بس خل اخلص هالدراسه الأرف
    هند: بالتوفيق ان شاء الله
    سعيد: الا اقول ماحددتوا متى العرس..
    هند: هههه تونا مالجين اتريا شوي عشان نحدد
    سحب علي التليفون عن هند: اسكت يا ريال الود ودي باجر..
    سعيد: هههههههه من وين طلعت انت؟
    علي: ههههه.. من كل مكان اطلع لك.. ياريال فكنا من هالأرف ورد البلاد ماصارت ..
    سعيد: ان شاء الله مابقى كثر الي راح..
    علي: لا تحاتي مابنعرس وانت مب موجود.. بس حاليا انا حاط في بالي بعد عرس وداد .. مب حلوه قبلهم وهم من قبلنا مالجين..
    سعيد: عاد عرس وداد شهر 2.. وانا يادوب بيي العرس وبرد.. وعقبها بكم يعني.. في الصيف؟
    علي: لا شو الصيف وايد ماروم..
    سعيد: تبا رايي؟
    علي: قول؟
    سعيد: سووه في نفس يوم عرس وداد.. الفرحه فرحتين مره وحده
    علي: ان شاء الله .. الصراحه فكره وايد حلوه وعجيبه.. يمكن اسويها..
    سعيد: لا تقول يمكن خلها اكيد وفكني خل اتفرغ للداراسه جي بتعطلوني اذا بيلس اييكم كل كم فتره
    علي: هههههه .. ماعليه.. خل هالموضوع قيد الدراسه والتشاور..
    سعيد: ان شاء الله.. انزين عيل.. احين بخليكم تستانسون بما إنكم رواحكم.. وانا بسير ويا ربعي نغير جو شوي.. نتغدى برع ونصيع شوي..
    علي: هههههههه هي والله احلى ايام هي هالأيام .. استانس فيها
    وجان تسمعه هند وتنغزه..فهم علي ان هند عصبت
    علي: ها.. لا لا لا أقصد أحلى ايام هي ايام الملجه
    سعيد: هههه اكيد التوأمه سمعت.. ياويلك عيل..
    علي وبصوت واطي: دخيلك لا تبند عني اخاف تنتقم..
    سعيد: مشكلتك.. يلا مع السلامه وسلم على الأهل..
    علي: يبلغ.. مع السلامه
    وبند سعيد عن علي.. وعلي توه بيغير السالفه تمت تتطالعه هند بنظرات
    هند: عيل احلى ايام ها؟؟
    علي: شو.. كيف؟؟
    هند: ماعليه.. ردني بيتنا..
    علي: هندووووو عاد صدقتي ترا اساير اخوج.. يلا عاد
    هند وبدلع: مابا ردني ردني ردني..
    علي: لا ماروم دخيلج على الدلع..
    هند استحت ونزلت راسها..
    علي: اقول.. تعرفين سعيد اخوج شو اقترح علي؟
    هند: شو؟
    علي: نخلي عرسنا وعرس وداد وسلطان في نفس اليوم..
    سكتت شوي هند تفكر.. وابتسمت: فكره حلوه اتصدق.. ومنها نوفر شوي الصرف
    علي: يعني موافقه..
    هند ابتسمت: ليش تباني اوافق؟؟
    علي: انا مب عشان شي.. بس عشان نجدم موعد العرس..
    هند: بس لازم نشاور الكبار؟
    علي: أكيد.. خلاص اليوم برمس سلطان وانتي رمسي وداد واذا موافقين ماعتقد الكبار يعارضون؟
    هند: ان شاء الله
    =-=-=-=






  4. #194
    عضو الماسي
    الصورة الرمزية خفايا الشوق
    الحالة : خفايا الشوق غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 11060
    تاريخ التسجيل : 30-03-08
    الدولة : •●
    الوظيفة : •●
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 3,321
    التقييم : 1252
    Array
    MY SMS:

    ..اْللّهُمّ اْجْعَلْ آخِرَ كَلَاْمِيْ مِنَ اْلْدُنْيَاْ لَاْ إِلَهَ إِلّاْ اْللّهْ .. ,

    افتراضي رد: للحب عنوآن .. للكآتبـــه : بنت البلاد


    في فرنسا
    كان عمر في الصاله قاعد متولم ليش حرج على منى بهالطريقه.. عنلاتها جنها ياهل انزين.. بس بعد ليش صرخت عليها.. افففففف تقهرني بتصرفاتها.. وتذكر خوله في هالوقت.. شل تليفونه يتصل فيها بس تذكر ان منى موجوده وماحب انها تسمعه فحط التليفون على الطاوله ومشى صوب الغرفه.. وقف عند باب الغرفه.. انا شو يابني هني.. وتوه بيرد مكان ماكان يالس .. سمع صوت باب الغرفه انفتح.. شت.. اكيد منى احين بتشوفني ياي صوبها وبتعرف اني كنت بيي اراضيها ياربي شو هالحظ
    منى وهي منزله راسها: عمر..
    عمر وبكل غرور مشى صوب الدريشه وفتحها وطلع علبه السجاير وولع السيجاره وبدا يدخن.. اتيبست منى مكانها ماكانت تدري ان عمر يدخن ولا عمرها سمعت بهالشي..بس تجاهلت الموضوع لأنها الصبح بتصرفها كانت سبب الضرابه.. يعني لازم اترشين الماي.. كل حد شرات عارف يعني.. افف غبيه دوومي
    منى: عمر.. ارمسك انا..
    عمر: خير في شي؟؟
    منى: أنا اسفه على الي سويته الصبح
    عمر: خلاص ماعليه
    منى: ماكان قصدي.. وماتوقعتك تتضايق يعني
    عمر: قلنا خلاص
    منى: انزين عمر انا ماحيدك تدخن ..
    عمر: خلاص.. اليوم عرفتي.. ولاتقولين لحد.. لأني ادخن من ورى هلي..
    منى: شووووو.. بس انت تضر عمرك جي.. عمر حرام الي تسويه
    عمر صد صوبها وعيونه حمر من العصبيه: وبعدين يعني.. الواحد مايقدر يرتاح شوي.. مالج شغل فيه انا ريال وحر بالي اسويه.. وقلت لج ان حد درى ف البيت ماتلومين غير نفسج..
    منى تمت واقفه متصنمه مكانها ياربي من هالريال .. كل شوي على حال.. تزغللت عيونها الي كانت تطالع فيهم عمر وهو يطالعها بكل غضب في عيونها.. على طول سارت صوب غرفتها ودخلت وصكت الباب وراها ويلست تصيح..
    عمر.. ياربي شو فيني انا.. يتني لين عندي تعتذر .. ايي ازعلها.. ليش انا جي غبي..
    يلس وخلص الصلب.. ودخن غيره.. لأنه كان متوتر ومعصب.. ومنى ياسه في الغرفه تلعن عمرها ليش سارت تراضيه.. مايستاهل.. والله مايستاهل.. المره اليايه برش عليه سطل ماي

    =-=-=-=
    بيت عادل
    حمد من بعد صلاة العصر روح بيتهم.. وأميره كانت ياسه ويا امها وهي تحاتي عن ايي عادل في أي لحظه ويرد يكمل هزابه وياها.. ومن سمعت صوته دش الصاله ارتبكت.. شلت المجله وتمت تقراها اونه.. شافها عادل وضحك.. عرف انها زعلانه منه لأنه صرخ عليها بهالطريقه وهي ماسوت شي.. ولاحظ انها من الربكه ماسكه المجله بالجلب.. جرب صوبها..وعدل لها المجله..
    عادل: مايقرون بالجلب..
    أميره: عادي انا متعوده اقرا بالجلب..
    عادل: اهااااا.. عيل قلتي انج متعوده.. ماعليه خلاص اقري بالجلب.. بس زعلانه مني..
    ويلس حذالها وتم يلعب بشعرها.. وهي تحرك راسها عشان يودر شعرها..
    عادل: أموووووورتي حبيبتي.. آسف.. بس والله تنرفزت تعرفيني اغار عليج..
    أميره: بس مب جي تفشلني.. طلعني من الميلس عقب صرخ علي..ولا بعد منو الي سمع..
    عادل: هههههه خايفه زوج المستقبل يحط عليج بعدين
    اميره: جب لا.. متفيج..
    عادل: هههههه.. انزين انا ياي ارمسكم في موضوع
    أم عادل: خير ان شاء الله ياولدي.. قول شو في السالفه؟
    عادل: الريال الي كان عندي توه؟؟
    أميره وهي تستهبل: اي ريال..
    عادل: خطيبج..
    أميره: هييييييييه
    عادل: تسوي عمرها ماتعرف انه هني اونه
    أم عادل: يلا عاد قول..
    عادل: حمد يقول مستعيل.. ويبا يجدم موعد الملجه..
    أميره من سمعت هالرمسه تغصصت..: لااااا
    وراحت عنهم وصعدت غرفتها
    عادل : لا حول ولا قوة إلا بالله مع هالبنت.. امي رمسيها قوليلها شي..
    أم عادل: شو اقول.. بس انا شخصيا ماعندي مانع.. ومانروم نجبر أميره.. الحمد لله بس انها وافقت..
    عادل: وانا بعد ماعندي مانع.. وانتي حاولي وياها وشوفي شو بتقول
    أم عادل: بحاول امري لله..
    عادل: الله يهديج يا أميره

    -=-=-=-=
    طبعا علي وهند .. كملوا حواطتهم لين العشا .. تعشوا وردها علي البيت ورد البيت.. ولو انه ماكان خاطره يودرها.. بس مجبور.. كان عايش احلى لحظات حياته

    أحمد .. كلم الدكتور الي حدد له 3 ايام في الإسبوع يروح للعلاج الطبيعي المكثف.. لين ماتلين العضلات كليا ويقدر يمشي بكل مرونه

    محمد.. قضى يومه كله و مع عنود الصغيره.. وماكان يخلي آمنه تشلها عنه.. وعنود تعودت عليه بسرعه وكانت تحب تيلس وتلعب وياه.. لين مانامت في حضنه ونام وياها.. دش جاسم عشان ياخذ البنت بس يوم شاف المنظر ماقدر.. كان شكل محمد وااااايد حلو وعنود في حضنه جنها ملاك صغير.. وطلع من الغرفه..
    آمنه: ها وين عنود؟
    جاسم: تعالي شوفي دخيلج؟
    آمنه: شو اشوف؟
    جربت آمنه صوب باب الغرفه وايجت.. يوم شافت المنظر ابتسمت..
    آمنه: دومي اقول ان محمد وايد حنون..
    جاسم: هي والله
    آمنه: اتعلم منه..
    جاسم وهو يصك باب غرفه اخوه: لا والله ليش انا شرير..
    آمنه: يقولون شوي..
    جاسم: هههههههههه..

    انتظروا الجزء الياي باجر
    شو بيكون موقف أميره بتوافق ولا بتعاند؟
    ومنى وعمر.. بيتمون يتضاربون ويتصالحون.. ولا بيصير تغيير؟؟
    عنود.. بتغير شي في حياة محمد.. ؟
    مهير.. كيف بيقنع إيمان؟؟






  5. #195
    عضو الماسي
    الصورة الرمزية خفايا الشوق
    الحالة : خفايا الشوق غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 11060
    تاريخ التسجيل : 30-03-08
    الدولة : •●
    الوظيفة : •●
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 3,321
    التقييم : 1252
    Array
    MY SMS:

    ..اْللّهُمّ اْجْعَلْ آخِرَ كَلَاْمِيْ مِنَ اْلْدُنْيَاْ لَاْ إِلَهَ إِلّاْ اْللّهْ .. ,

    افتراضي رد: للحب عنوآن .. للكآتبـــه : بنت البلاد


    الجزء ( 58 ) : للحب عنوان

    يوم الأحد
    ..
    بيت بوسعيد
    نشت غزلان من الصبح لأنها بتسير المدرسة.. وكانت مووول متهايزه ومتكاسلة..
    وداد: يلا عاد نشي بتأخريني على الدوام جي
    غزلان: دخيلج ودووووووود قولي لأمي اليوم مابسير
    وداد: لا بتسيرين يلا عاد.. بسج اجازه ودلع..
    غزلان: شو هااااا... خلوني انام عشان بشرتي ماتخترب في الشمس لين الملجه..
    وداد: طاعوو هاي انتوا.. صدق ماتستحي.. نشي يلا..
    غزلان وهي تيلس على السرير وتفرك عيونها.. وشعرها كان مكشوش من الخاطر.. وداد ميته من الضحك عليها.. جان تفج غزلان عين وحده بصعوبه وتصد صوب وداد: انتي ايه.. ويا هالويه ليش تضحكين علي؟
    وداد: الله يخليج نشي وشوفي عمرح في المنظره.. شو بتقولين؟؟
    غزلان: يعني وحده توها ناشه من الرقاد شو بيكون شكلها مثلا.. ها ها..
    وداد: انزين اسفين .. مسكين يا إبراهيم كل يوم بينش متخرع.. نشي يلا..
    غزلان: شو قلتي.. ؟
    وداد: ماقلت شي.. قلت بس نشي بسج رقاد..
    غزلان: هيه اتحسب بعد,..
    وطلعت وداد من غرفة غزلان وشافت اخوها هادف طالع وماسك كتبه الي لافنهم بالسير وساير المدرسه.. من شاف وداد ابتسم لها وقرب صوبها وباسها على خدها..: يلا انا ساير تامريني على شي
    وداد: لا فديتك.. روح الله يوفقك
    ونزل هادف من الدري عشان يروح المدرسة
    ونزلت وداد عقبه عشان تتريق.. ومن بعدها بربع ساعه نزلت غزلان وكانت تير شنطتها وراها على الدري ومنزله راسها ومادة بوزها شبرين صدت وداد صوبها وتضحك على شكلها ..
    وداد: امي بنتج اليوم مب طبيعيه.. وكل هذا عشان المدرسة..
    غزلان اول ما وصلت عندهم ودرت شنطتها وجربت منهم.. : احين شو هالحاله.. لازم يعني نروح اليوم.. يعني لو غبت مثلا مثلا.. شو بيستوي.. بيصكون المدرسة؟؟.. ولا بيستوي خلل في العدد.. افففف
    أم سعيد وهي معصبه منها: انتي .. شوفيج عالصبح شاله الدنيا على راسج.. احشمينا.. الناس يصبحون وانتي داشه تبين تهازبين ..
    غزلان: ويه.. الحلوه زعلت.. من يراضيها..جان تجرب صوب امها تبا تبوس راسها بس ام سعيد تبعد عنها .. لا والله والله اتخليني ابوس راسج الحلو..
    أم سعيد: خوزي عني.. لا بركتن فيج من بنت
    غزلان: خيييييبه.. قويه.. بس مقبوله..أدريبج معصبه.. يلا عاد بوسه وحده.. ترا والله غصب ببوسج
    أم سعيد: ماترومين.. خوزي عني..
    غزلان غفلت امها وباستها على خدها وحضنتها.. ابتسمت ام سعيد ولوت على بنتها..
    غزلان وهي تتطالع وداد وتغمز لها: محد يقاوم بوساتي..
    وداد: هههههه .. انزين يلا نشي تأخرت..
    غزلان: بعدني ماتريقت..
    وداد: مايخصني منو قل تتأخرين..
    غزلان: أمييييييي.. شوفي بنتج.؟؟ ,. ماتباني اتغدى.. اوووووه.. اقصد اتريق..
    وداد: ههههه بعدها ماتريقت تفكر في الغدا..
    أم سعيد: خليها لو تشرب الحليب على الأقل.. شربي فديتج..
    وداد: دلعوها انتو بس..
    وطلعت وداد عشان تسخن الموتر لين ماتييها غزلان.. ويلست في الموتر وشغلت اذاعه القرآن.. لين مايتها غزلان وركبت الموتر من بعد ما حطت شنطتها في السيت الوراني.. من ظهرت موترها في نفس الوقت كان ابراهيم يبا يركب موتره بس من شاف موتر وداد عرف ان غزلان في الموتر.. لا إراديا صد صوبهم وتم واقف.. غزلان حست ان قلبها وقف من شافته.. آآآآه.. لعلني ماخلا من هالشوف.. والله انه حلو والله.. ياربي كيف كنت غبيه وساهيه عنه كل هالفتره.. : وداااااااااااااااااااد
    وداد وهي توقف الموتر.. : بسم الله شوفيج..
    غزلان: دخيلج لا تحركين الموتر لين مايروح قبلنا.. خليني اشوفه شوي..
    وداد وهي تضرب غزلان على ريولها: عيب عليج يا بنت.. شو هالرمسه بعد.. والله انتي بعتي الحيا مووول اشوفج..
    غزلان وهي ترفرف برموشها وتبتسم ببراءة: ودااااد.. حسي فيني.. انتي كنتي تحبين وحاسه.. وتراه خطيبي انزين مب واحد من الفريج
    وداد : طاعو هاي.. تسوي عمرها مسكينه وبريئة.. ماشي يلا..
    غزلان وهي قابضه سويج الموتر عشان ماتلفه وداد وتشغل الموتر..وتتطالع صوب إبراهيم الي واقف نفس وقفته ومب منزل عينه : الله يخليج شوي بس..
    وداد: يابنت اقولج متأخره.. وبعدين صدق هذا مايستحي بعد ماينزل عينه..
    غزلان: تصدقين مع انه مايبين من المخفي.. احس ان عيني في عينه.. وداد بمووووووت
    وداد: لاحووول مستويه عاشقه ولهانه حقنا.. جان تنزل الجامه وتصد صوب ابراهيم.. السلام عليك..
    ابراهيم من انتبه لصوت وداد .. افتشل من نفسه ونزل راسه: وعليكم السلام..
    وداد: اشحالك؟؟ عساك بخير؟؟
    إبراهيم: بخير الحمد لله.. انتوا اشحالكم؟
    وداد: الحمد لله.. اقول.. ماتباني اوصل حصه في دربي وانا اوصل غزلان..
    إبراهيم: مادري جان حصه تبا عادي..
    حصه كانت توها طالعه من باب بيتهم تبا تركب الموتر.. وشافت وداد جان تسوي لها باي باي من بعيد..
    إبراهيم: حصوو.. وداد تقول جان تبين تسيرين وياهم؟
    حصه: هيه اوكي..
    إبراهيم: فكه منج..
    حصه: ماعليه.. حسابك يوم برد البيت..
    وركب ابراهيم موتره من الفشله.. وركبت حصه موتر وداد وتحركوا.. وغزلان طول الوقت مبوزه ليش وداد سوت جي وخربت الجو الي كانو فيه.. وداد تصد صوبها وتشوفها وتضحك عليها..
    =-=-=-=-=
    في بيت عادل
    كانت أم عادل ياسه في الغرفه تقنع أميره انها تروح الجامعه.. بس أميره من الضيج الي فيها مب طايعه انها تروح..
    أم عادل: أميره يا حبيبتي.. خلاص انسي السالفه والي تبينه بيصير.. وإنتي شوفيج.؟؟ ترا الريال ماطلب شي غلط عسب تسوين بعمرج ها كله
    أميره والدموع في عيونها: أمي.. انا وافقت على الخطوبه.. بس مب مستعده للملجه.. خلوها بعدين.. دخيلكم..
    أم عادل: أميره.. بس
    أميره وهي تقاطع امها: ديخلج امي..
    ودش عادل في هالوقت لأنه يبا يوصل أميره.. وشاف امه ياسه على السرير ويا أميره الي للحين مابدلت.. : انتي بعدج ما جهزتي..
    اميره ماقدرت تمسك عمرها زود.. وبدت اتدمع.. صدت صوب عادل .. وتتطالعه بنظره كلها ترجي..: عادل.. دخيلك قول له لا.. مابا املج احين.. الله يخليكم.. فهموه حالتي.. مب قادره اتعود عليه..
    أم عادل صدت صوب عادل وهزت راسها بمعناة انها فقدت الأمل انها تقنعها.. وطلعت من عندها.. وتم عادل روحه مع أميره.. قرب منها ومسك ايدها وباس راسها: خلاص .. انتي هدي.. ولا تسوين ها كله في عمرج
    أميره: إنتوا قلتو له عن سيف؟
    عادل: أمي قالت لأمه.. فأكيد يعرف..
    أميره: عادل.. انت فهمه الموضوع.. الله يخليك فهمه.. قول له.. يمكن ماقالت له امه.. وهو يمكن يكون عنده وجهة نظر ثانيه
    عادل وبعصبيه: شو اقول له.. مينونه؟؟ .. أقول له اختي ماتباك تحب واحد قبل وتوفى وللحين تحبه؟؟ .. انتي ليش ماتفكرين بعقل؟؟
    أميره وهي تحط راسها على ريول اخوها وتترجاه: عااااااااادل.. اترجاك بصوت متقطع ومبحوح من الصياح.. فهمه قول له.. لأن لو ملجنا انا بقول له.. فأحسن يعرف من قبل.. فهمه
    عادل تم ساكت.. واقتنع انه يقول لحمد.. لأنه في النهاية لازم يعرف هالشي.. ويمكن هله ماقالو هالكلام له.. يكون له نظرة ثانية..ومب حلوه يخدعون الريال.. رفع راسها.. وتم يطالع عيونها.. : خلاص مابيصير الا الي انتي تبينه.. شو رايج احين؟؟
    أميره ابتسمت له.. وتم يمسح دموعها بصبعه الإبهام وباس يبهتها: يلا ممكن احين تروحين تزهبين للجامعه؟
    إبتسمت له أميره ونشت من مكانها وسارت الحمام عشان تغسل ويهها وتزهب للجامعه.. وظهر من عندها عادل وحاس بضيج في صدره.. حاس بضيق من حالة إخته.. تخيل نفسه في مكانها لو فقد حصه.. لاااااا كله ولا حصه ماتحمل فراقها.. هالإنسانه غير غييييييير في حياتي.. إنسانه عطت لحياتي معنى ثاني.. مستحيل أتخيل نفسي من دونها.. صد صوب باب غرفه أميره.. شرات ما انتي يا أميره ماتخيلين نفسج من دون سيف الله يرحمه..
    =-=-=-=
    فرنسا
    كانت منى في هالوقت بعدها راقده.. ونش عمر قبلها .. فتح باب الغرفه شوي شوي ..شافها سادحه على الفراش وراقدة.. وقف شوي يتأملها وهي راقده.. اكنت مغمضه عيونها كأنها طفل صغير.. شاف البراءة في ملامحها.. بغا يقرب منها عشان يوعيها بس تردد وسار صوب الحمام عشان يتغسل.. وهو يغسل ويهه شاف عمره في المنظره وابتسم..
    تذكر يوم منى يته واعتذرت منه وكيف رد عليها بجفاف.. انا ليش جي ساعات استوي اهبل ماعرف اتصرف..
    بدا يطالع المرايه ويرمس بصوت اعلى شوي: يعني هو انت شكلك حلو.. بس ساعات تستوي خقاق وكريه على الفاضي.. شوف اذا ماتأدبت شوي ترا بصفعك.. إسمع الرمسه احسن لك.. ويا هالويه شو تتطالع..
    منى كانت قايمه في هالوقت .. وسمعت صوت خفيف في الحمام .. قربت منه ولصقت اذنها وسمعت عمر يرمس .. استغربت.. مينون هذا يرمس عمره
    تمت اتركز عشان تسمع عدل شو يقول.. وماوحالها إلا وفتح عمر الباب وصلبت عمرها.. بس مانتبه لها عمر انها كانت لاصقه بالباب.. بس انها كانت قريبه منه.. تم يخزها بنظرات وهي تتطالع الصوب الثاني وتدعي الله في قلبها مايقول شي عالصبح..
    عمر: صباح الخير
    منى ماحبت ترد عليه .. بسبب الي صار امس يوم صرخ عليها ..طافت من حذاله ودشت الحمام وصكت الباب دون ماترد عليه بس بعدها تندمت .. وتجاهلت الموضوع
    عمر انقهر من حركاتها.. عنلاتها صدق ياهل.. مايسوى علي اني صرخت عليه..
    وسار يبدل ثيابه عشان ينزلون يتريقون تحت.. وبالمره يطلعها في هاليوم عشان يتحوطون.. لأن يوم الخميس بيسافرون ألمانيا.. فبيستغل هالكم يوم عشان يتحوطون في باريس عدل.. طلعت منى بعد 20 دقيقه من الحمام.. شافت عمر سادح على سريرها.. غيضت.. افففف هو قال بيرقد في الصاله ليش يسدح هني.. اكيد يبا يغيض فيني لأني مارديت عليه يوم صبح علي.. أحسن يستاهل..
    عمر وهو يطالع الجامه برع: اتزهبي عشان ننزل تحت نتريق.. وبالمره نطلع نحوط لنا في باريس شوي
    منى تمت ساكته ولا ردت عليه وسارت صوب الكبت اتظهر لها لبسه... ومن بعدها سارت اتسحي شعرها وهي ياسه على الكرسي الي عند التسريحه.. وعمر سادح على السرير وراها ويطالعها.. وهو يضحك بخبث: ماتبيني امشط شعرج؟
    منى صدت صوبه وتتطالعه بطرف عينها: لا .. مب مستغنيه عن شعري
    عمر وهو ينش من على الفراش ويحط ريوله على الأرض ويطالع الأرضيه ويضحك.. : انزين لا تأخرين اترياج..
    منى سكتت وطلع عمر وصك الباب وراه.. ونشت منى عشان تتزهب.. ومن بعد ربع ساعه طلعت منى وهي لابسه بدله بيضا.. تنوره وجاكيت ابيض طويل شوي.. وتنوره بيضا.. وبودي اسود.. وبرش على شكل ريش اسود وابيض .. وشيله سودا .. كانت طالعه أنيقه وااااايد بهاللبس..تم عمر يتأملها شوي وابتسم لها بس هي زامه بخشمها وماتصد صوبه ..<<البنت زعلانه
    وطلعوا من الشقه ونزلوا المطعم تحت عشان يتريقون ومن بعدها يطلعون يتحوطون على راحتهم في باريس شوي.. يلسوا على طاولة في الزاويه وكانو ياكلون بصمت وهدوء.. منى ماكانت ترفع عينها وتتطالع عمر أبد.. واما عمر فماشال عينه من عليها وهي تاكل وهي تمد ايدها للأكل.. وهو يتأمل صبوعها الصغيره البيضا.. وهي تشل الخبز..
    عمر: شو من عصاير اطلب لج؟
    منى: برتقال..
    عمر عناد فيها طلب عصيرين مانجا.. صدت صوبه منى بغضب.. : انا قلت برتقال..
    عمر: وانا طلبت منجا..
    منى: عيل ليش تسألني دامك بتطلب على كيفك؟؟ انت الي بتشرب مب انا
    عمر: بس عشان اعرف انتي شو تبين واطلب لج شي غيره..
    منى: يعني السالفه فيها عناد..
    عمر: ممكن تسمينها جي
    منى: لا والله.. وشو مناسبة هالعناد؟؟
    عمر: لأنج مارديتي علي الصبح..
    منى: كـــــــــــــيفي..
    عمر: وانا بعد وهو يقلدها.. كـــــــــــيفي
    منى:أقول اشرب العصير روحك إنزين انا بصعد الغرفه ومابا حواطتك..
    عمر قبض إيدها بسرعه قبل لا تفلت عنه.. صدت صوبه منى وعينها مليانه دموع.. : لا تلمسني..
    وسحبت ايدها.. تضايق عمر من تصرفها وعصب.. بس تمالك نفسه.. وردت منى يلست مكانها يوم حست الناس تطالعها.. وحطت ايدها على راسها ونزلت راسها وتمت تمسح دموعها .. وعمر يطالعها.. وصل النادل معاه العصاير.. وحطهم على الطاولة وسار.. ورد يطالع عمر منى.. ومب عارف شو يسوي..
    عمر: منى..
    منى وبصوت مبحوح: بس كفاية عمر.. دخيلك.. ادريبك ماتحبني وماخذني غصب..وانا وانت ازواج بس يدام الناس.. والظروف يت بعكس مانبا.. بس في النهايه انا انسانه لها احساسها ومشاعرها.. كفاية بس.. تعبت.. عاملني كبنت عمك.. شرات ماتعامل عهود..
    عمر قرب ايده منها ومسكها.. وحطها بين كفين ايديه وهو يضرب على الخفيف على ظهر ايدها.. : هدي عمرج.. وانا اسف.. خلاص ماتبين انا بشرب العصيرين.. وبييب لج البرتقال لين هني وبعصره بيدي وبشربج اياه.. انتي بس هدي نفسج..
    ابتسمت منى من رمسته وسحبت ايدها.. وشلت العصير..: لا خلاص بشربه..
    ابتسم عمر ومن خلصوا قال لها تنش عشان يروحون أول شي يتمشون في الشارع الي قريب من الفندق يشوفون شو فيه وشو مافيه.. ويجيكون اذا اللوفر فاتح بما إن اليوم الأحد يعني إجازتهم..
    وهم ماشين شافت منى محل ايس كريم ومرطبات.. جريب من الحديقه العامه الي على زاوية الشارع.. خذ لها اسكريم.. ويلسوا تحت شيره في الحديقه وهم يتاملون الطبيعه والجو البارد... وكانت منى صدق مستانسه .. ياما تمنت انها تسافر لمثل هالمكان.. تحقق حلمها بس تحس فيه شي ناقص.. اطالعها شوي عمر يتاملها.. وشل عنها الآيس كريم بغفلة عصبت منى..
    منى: هاته..
    عمر وهو يطالعها بخبث: خاطري اذوقه اشوف كيف طعمه احلى عن الي عندي؟
    منى: هاته اقول لك..
    عمر: يالزطيه قلت بجرب شوي بس..
    منى: لا لا لا..
    عمر تم يطالعها بنص عين.. عقب حط طرف صبعه على الآيس كريم وخيس به ايده ومشاه على خشمها وتم يضحك عليها.. ومنى معصبه من الخاطر..
    منى: تعرف.. سخيف.. اففففف.. قوم قوم ليش يالس هني اصلا.. واقول مابا الآيس كريم خلاص..
    عمر : افاااااا.. منى عاد اسولف وياج
    منى وهي تتطالعه سحبت عنه الآي كريم وتمت تكمل أكله..
    عمر: دبه..
    تموا صاخين شوي.. وعم يطالع الحشيش تحته ويلعب به بإيده م التوتر.. : منى؟؟
    منى: نعم
    عمر: إنتي..
    منى: انا شو؟
    عمر: بعدج زعلانه مني؟
    منى: لا خلاص نسيت السالفه
    عمر: منى.. أنا آسف.. ماعنيت اني اجرحج وازعلج والله..
    منى: خلاص حصل خير..
    عمر: يعني مب زعلانه علي..
    منى تهز راسها بمعنى لا..
    عمر: الحمد لله
    منى: أحين ممكن نتمشى.. مليت من اليلسه
    عمر: ممكن ليش لا..
    ونشت منى وتمت تتمشى ويا عمر وتحاوط.. كانت ساعات تحس بعمر إنساااان غير.. إنسان حساس للغاية.. حنون.. وساعات تحس به وغد.. وعنيد.. وماينحب.. غريب هالإنسان..
    =-=-=-=






  6. #196
    عضو الماسي
    الصورة الرمزية خفايا الشوق
    الحالة : خفايا الشوق غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 11060
    تاريخ التسجيل : 30-03-08
    الدولة : •●
    الوظيفة : •●
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 3,321
    التقييم : 1252
    Array
    MY SMS:

    ..اْللّهُمّ اْجْعَلْ آخِرَ كَلَاْمِيْ مِنَ اْلْدُنْيَاْ لَاْ إِلَهَ إِلّاْ اْللّهْ .. ,

    افتراضي رد: للحب عنوآن .. للكآتبـــه : بنت البلاد


    علي من خلص دوامه راح البيت تغدى وتمدد له شوي يرتاح من تعب الشغل.. وجاسم وآمنه فكانو في بيت اهل آمنه على الغدا.. ومحمد لأنه مايبا يفارق عنود راح وياهم.. جاسم كان واااايد مستانس لتغيير محمد.. وحتى آمنه.. لأنها تتمنى هنادي لمحمد
    آمنه: بقولك شي جاسم؟
    جاسم: قولي؟
    آمنه: احس عنود بتكون سبب الصلح
    جاسم: وانا بعد.. شوفيه كيف يلاعبها ومتعلق فيها.. وهي بعد وايد تعلقت به بسرعه
    آمنه: اصلا محمد من النوع الي اليهال يتأقلمون وياه بسرعه
    جاسم: صدقج.. وانا من اي نوع؟
    آمنه وهي تتطالع صوب محمد.. ومب مركزه على رمسة جاسم: كيف يعني من اي نوع؟
    جاسم وهو يمسكها ويلفها صوبه..: ارمسج انا.. انا من اي نوع؟؟
    آمنه وهي تبتسم له ونزلت راسها ..: انت من النوع النادر بين البشر.. ومامثلك أحد.. إنت انسان غييييير غيير .. إنت كل شي بالنسبه لي..
    جاسم: فديتج..
    استحت آمنه وسارت عنه.. بس جاسم تم يطالعها لين ماراحت ..
    .......
    علي.. من نش من الرقاد اتصل في سلطان وقال له انه يبي يتلاقى وياه ويكلمه في السالفه.. ومن بعدها اتصل في هند..
    علي: حي هالصووووت.. ياويل حالي.. كم بعيش انا قولي؟
    هند: هههههه العمر كله ان شاء الله وياي..
    علي: آميييين.. اقول هندوو..
    هند: لبيه..
    علي: شو.. شو قلتي؟؟
    هند وبدلع: لبيييييه؟.؟
    علي: لباج قلبي وعقلي قولي آمين..
    هند: آمين..
    علي: انزين خل اخبرج انا احين نشيت بسير عند سلطان بتلاقى وياه وبرمس عن سالفة العرس الواحد..
    هند: هيه زين عشان انا بعد ابا ارمس وداد..
    علي: خلاص عيل.. انتي رمسي وداد وانا برمس سلطان..
    من بعد 35 دقيقة تلاقى علي مع سلطان في الكوفي الي في مركز الغرير.. يلسوا وطلبوا لهم.. تم علي متردد كيف يفاتحه في الموضوع مع ان الموضوع عادي..
    علي: سلطان انا اليوم تلاقيت وياك ابا ارمسك في سالفة.. عادية .. بس مهمة بالنسبة لي..
    سلطان: خير.. انا اصلا من البداية وانا حاس ان عندك رمسة تبا تقولها..
    علي: هههههه.. انزين هالسالفة سعيد قال لنا عنها وانا هند تشجعنا نعرضها عليك انت ووداد..
    سلطان: شو مشروع؟؟ هههههه
    علي: اي مشروع انا ويهي ويه مشاريع.. ماعلينا.. المهم اسمع.. سعيد لأنه ماعنده اجازات وايده ومايروم وايد ايي البلاد لأنه اخر سنه له ولازم يشد حيله .. فقال كإقتراح لو ان نخلي عرسي وعرسك في نفس اليوم منها سعيد يحضر العرسين .. ومنها تخفيف مصاريف
    سلطان تم يفكر شوي وابتسم بعدها.. : والله انا ماعندي مانع بس انت تعرف الحريم كيف.. يعني لو وداد وهند يتفقون انا ماعندي مانع بالعكس.. يا حلاة الفرحة تكون فرحتين..
    علي: هند موافقه.. وانت موافق.. باقي وداد بس.. قلنا نشاوركم بالأول .. واذا وافقتوا نرمس الكباريه
    سلطان: يلا ان شاء الله خير.. احين هالموضوع الي من الصبح مستهم عليه ومب رايم تفتحه لي..
    علي: هههههه شفت كيف..
    سلطان: إنزين انا بطلب لي كابتشينو.. ماتباني اطلب لك وياي؟؟
    علي: لا مابا شكرا..
    =-=-=
    هند
    في هالوقت كانت هند ياسه ويا غزلان ووداد.. وكانت تبا تبدا السالفة مع وداد ..
    غزلان: هندووو شوفيج ساكته مب على عادتج اليوم؟؟.. دومج تسولفين ومالية الدنيا..
    هند: ههههه ليش انتي خليتي حد فينا يسولف اصلا
    وداد: صدقها.. من الصبح ماتسكتين..
    غزلان: شوفو انا احسن بسكت.. عقب لا تقولون مب من عادتج ومادري شو..
    وداد: ههه اوكي.. بس اشك انا في هالشي
    هند: زين خلها تسكت شوي أحسن عشان اقدر ارمس..
    غزلان فزت من مكانها وقربت من هند: ترمسييييييييييين؟؟.. لا اكيد في شي؟
    هند: ياربي هاي ماتروم تكمل دقيقة وهي ساكتة..
    غزلان: لا لا ماروم صعب جدا..
    هند: ههههه
    وداد: ارمسي في شي ف خاطرج..
    هند: مب في خاطري.. بس هاي سالفة قالي اياها سعيد وانا لازم عشان اسويها اشاورج انتي فيها..
    غزلان: وانااااااا
    هند: انتي خلج على صوب..
    غزلان: اففففففف
    وداد: منج.
    هند: اسمعي انزين.. سعيد يقول شو رايج انخلي عرسي وعرسج في نفس اليوم عشان يروم انه يحضر العرسين بما إن ماعنده وايد فرصه..
    وداد ابتسمت ابتسامه عريضه.. : انتي شو تقولين.. أصلا فكرة رهييييييييييييبه..
    هند استانست من ردة فعل وداد.. وارتاحت.. اما غزلان فتمت ياسه عصوب اونها مبوزه وزعلانه.. صدت صوبها هند وضحكت
    هند: مايليق عليج الزعل
    غزلان: لا والله .. شو الي يليق عيل؟؟ هااا.. قولي؟؟
    هند: كل شي لايق عليج يا حلوه..
    غزلان: لا تحاولون خلاص انا زعلان زعلانه..
    هند: هههههه.. انزين يلا عاااد بلا دلع
    وداد: بسج عاد غزلان.
    غزلان: اففف ماقامو يتحملون مني شي من يوم ما ملجو.. يعني رياييلكم ترسوا عينكم خلاص
    هند: المهم وداد انتي تشاوري ويا ريلج وشوفيه شو بيقول
    وداد: ماعتقد سلطان بيعارض..
    هند: علي سار يرمسه في السالفه ..
    وداد: زين سوى..
    غزلان تضايقت حست ان محد يرد عليها ولا معتبرها موجوده.. وكله يسكتونها.. نشت وسارت غرفتها تذاكر على قولتها.. وداد استغربت من طلعة غزلان..
    وداد: هندوو.. لايكون صدق زعلت..
    هند: مادري حسيت انا جي بعد
    وداد: عيل نشي خل نشوف شو فيها..
    هند: فديتها غزلان.. كله ولا زعلها..
    =-=-=-=-=
    عادل من بعد صلاة المغرب.. مر على حمد وظهر وياه عشان يرمسه في السالفه.. حمد من شاف ويه عادل حس ان في شي كبير بيقوله عادل.. تم في الموتر يحاول يغطي على الإرتباك الي يحس به بالسوالف .. بس عادل ماكان وايد متفاعل وياه.. وهالشي الي كان يزيد من ربكة حمد.. لين ماوصلوا صوب بحر الممزر.. ونزلو يتمشون لأن الجو كان حلو وايد .. وشاف عادل شلة من ربعه سار ويا حمد وسلم عليهم ومن بعدها يلس على كرسي ويلس وياه حمد..
    عادل: انت امس ييتني البيت تطلب انجدم موعد الملجة صح؟
    حمد: هيه صح..
    عادل: وانا اليوم ياينك ويايب وياي الرد.. وغير الرد في رمسة لازم تعرفها.. ومادري جان تعرفها ولا لا..
    تأكد حمد في هاللحظة من إحساسه ان في شي فعلا مستوي.. تم يطالع عادل يترياه يرمس وعادل يطالع البحر ومب عارف من وين يبدأ..
    حمد: مب موافقين على طلبي صح؟
    عادل سكت شوي.. : مب معارضين 100%.. بس في شي لازم تعرفه قبل
    حمد: خير ان شاء تراك شغلت بالي.. شو صاير؟؟
    عادل: امك ما قالت لك عن ماضي إختي؟؟
    حمد مستغرب ويحاول يسترجع بذاكرته جن امه قالت شي او لا.. : لا.. ماقالت لي شي غير انها بنت زينه ومن هالكلام.. بس عن ماضيها يعني حياتها لا..
    عادل: عيل انا اليوم ياي اقول لك عن ماضيها.. كان هذا شرطها عشان توافق عليك
    حمد: عادل.. تراك شغلت بالي.. قولي بسرعه.,.
    عادل: والله يا حمد.. اسمع السالفه من اولها لآخرها..
    وبدأ عادل يقول لحمد كل سالفه سيف لحمد.. لغاية اللحظة الي توفى فيها.. وشو الحال الي طرى على أميره من بعده.. حمد غيرته ورجولته ما تسمح له إنه يتحمل هالكلام.. نش من مكانه وقرب صوب البحر وتم يطالع.. نزل راسه وشبك صبوعه وتم يحرك ابهامه بحركه دائرية سريعة.. حس الدنيا تدور فيه.. كييييف.. أرتبط بإنسانه تحب غيري ومتعلقه في خياله.. حتى لو ميت.. كيييييييييييف؟؟ ..
    عادل من شاف تصرف حمد .. تضايق.. ربي يسامحج يا أميره يوم عن يوم تدمرين نفسج زود..
    حمد تم ساكت.. ومارد على عادل بأي كلمه..
    عادل قرب صوبه..: حمد.. إختي ماتحبه.. لكن إحساس الذنب هو الي متملك تصرفاتها.. حاطه في بالها انها هي السبب في موت سيف.. وهالشي الي متعبنها.. يوم وافقت عليك.. وافقت بكل إقتناع.. بس شرطت إن نخبرك بالحقيقة ومانخشها عنك.. وانا أيدت رايها لأن مانبا يستوي أي سوء تفاهم..
    حمد تم ساكت والقهر والغيض ممتلكين مشاعره.. كييييف يباني اتقبل هالشي كييييييف.. ماقدر اخذ وحده تفكر في غيري.. ماقدر..
    عادل: دام ان بعدنا على البر.. تقدر تنسحب اذا بغيت.. ونحن بنكون برئنا ذمتنا..
    عادل في خاطره تضايق من تصرف حمد.. كأن بتصرفه يقول خلاص.. بنتكم ماباها.. وهالتصرف مب رجولي تماما.. إنه بيعلق تفكيره بماضي ميت.. وانه مب قد كلمته.. اذا بيلوم.. يلوم هله الي ماقالو له..
    حمد مانطق بأي كلمه.. مشى عن عادل وركب موتره وراح.. وعادل خلاه فحاله وكان في خاطره متضايق من الي سواه.. كاره نفسه وحياته بهالموقف الي انحط فيه.. ورد صوب البحر.. وماحس بعمره غير يشل التليفون يتصل في حصه.. أقرب الناس له..
    عادل: هلا حبيبتي..
    حصه بكل شوق وحنيه: مرحبا بالغالي.. بس يوم سمعت حسه .. حست ان فيه شي.. عادل.. شو فيك..
    عادل: آآآآآآه يا حصه.. حاس ان مشاكل الدنيا على راسي.. حاس اني دايخ ماعرف شو اسوي.. محتار.. محتاج لوجودج..
    حصه: شو مستوي قول لي؟؟
    عادل: حصه.. احين الساعه 8.00.. أهلج بيسمحون لي اظهرج نتعشى برع؟
    حصه: مادري برمس أمايه بشوف
    عادل: رمسيها وردي علي.. دخيلج محتاج لج..
    حصه: ان شاء الله ..
    بندت حصه عن عادل وسارت رمست امها الي ماعارضت ابدا.. وبشرت عادل انها تقدر تظهر.. استانس من الخاطر لأنه بيغير جو ومنها بيكون قرب حصه.. ورد البيت سبح وبدل ثيابه وقال لأمه انه بيظهر مع حصه.. وعالساعه 9.10.. كان عند باب بيت حصه.. وراحوا صوب مطعم جيليز..
    عادل وهو ماسك ايد حصه.. : حبيبتي والله ولهت ايلس وياج بروحنا.. من زمااااان ما ظهرت وياج..
    حصه: هيه والله انا بعد.. بس شو فيك.. من اول ماركبت الموتر وانا اشوف شي في عيونك ماعرف شو هو..
    عادل: شوقي وحبي وهيامي فيج..
    حصه: هههه.. لا صدق صدق..
    عادل وهو يتنهد: شو اقول..
    حصه: قول كل الي في خاطرك..
    عادل: أميره.. تعبتني وتعبت امي ..
    حصه: خير شو فيها؟
    عادل: موضوع حمد.. مره تقول موافقه ومره لا.. ومادري شو.. واحين اشترطت ان انخبر حمد عن موضوع سيف الله يرحمه.. وقلت له.. حسيته تندم لأنه خطبها .. يعني كأنه فهمني من تصرفه إنه خلاص مايباها
    حصه: شوووو.. شو مايباها,. بنات الناس لعبه يعني..
    عادل: حصه.. انا مالومه.. وبعد متضايق من تصرفه.. بس زين يوم انه رست على جي.. تخيلي بعد الملجه يسوي جي..
    حصه: اصلا بإمكانه يخلي أميره تنسااااااااه .. وماتحط في بالها غيره.. بس هو مادري كيف..
    عادل: المهم خلنا من هذا ابا استغل كل لحظة انا وياج فيها..
    حصه استحت وتمت تلعب بالإسترو الي في العصير.. ابتسم لها عادل .. ووصل النادل وياه الأكل..
    =-=-=-=
    حمد.. تم يدور في الشوارع بلا هدف.. مايعرف وين يروح ولا اي صوب يوقف.. كل الي كان يسويه.. يفكر وبس.. الأفكار مشوشة في راسه.. ومب عارف شو يسوي ولا كيف يتصرف.. آآآآه.. يارب نورني.. ارشدني.. أخاف اتربط فيها واتم تذكره ولا تنساه.. واتعذب انا..
    واخاف اتركها واخسر بنت شراتها بإحساسها وإخلاص حبها.. يعني بإمكاني اقناعها واخليها تنساه بإسلوبي.. وأكسب حبها الأبدي وأعيش حياتي طبيعيه معاها.. آآآه زود حيرتي احترت.. شو اسوي.. مابا اظلم نفسي ولا اظلمها..
    تم يحوط ولا درى بعمره لين تأخر الوقت ورد البيت.. ودخل غرفته على طول وصك الباب على عمره

    =-=-=-=






  7. #197
    عضو الماسي
    الصورة الرمزية خفايا الشوق
    الحالة : خفايا الشوق غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 11060
    تاريخ التسجيل : 30-03-08
    الدولة : •●
    الوظيفة : •●
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 3,321
    التقييم : 1252
    Array
    MY SMS:

    ..اْللّهُمّ اْجْعَلْ آخِرَ كَلَاْمِيْ مِنَ اْلْدُنْيَاْ لَاْ إِلَهَ إِلّاْ اْللّهْ .. ,

    افتراضي رد: للحب عنوآن .. للكآتبـــه : بنت البلاد


    في بيت مريم
    كان عبدالله مع خواته وأمه في بيت مريم على العشا..
    عبدالله واسماعيل وبومريم كانو في الميلس يسولوفون .. والحريم كانت مريم ويا خوات عبدالله وامها وام عبدالله يالسين يسولفون.. مريم استغربت من التغيير الي طرى على وفاء.. كانت هاديه ولا ترمس.. بس هالمره شافتها مختلفه تماما.. يمكن هي اكثر وحده تسولف.. وقاعده حذال مريم وتسولف وتقول لها عن سوالف المدرسه ومها وريم.. حدث ولا حرج.. هاييل شي ثاني في القصه..
    <<ريم:بسج قرض فينا
    مها: هيه والله شفتي من اول ماطلعنا في القصة وهي ترمس عنا وتحط علينا.. يووووه شو ماشي غيرنا في القصه..
    الكاتبه: أقول انتو اسكتوا لا تطلعون برع النص لا امحيكم من القصه..
    ريم: كم مره اقولج مهوو اسكتي يعني اسكتي..
    مها: خلاص سكت..
    وفاء: شو فيكم؟؟
    ريم: ماشي بس في قملة ضايعه من شعري .. سايره تحوط في شعر مها..
    مها: لا والله شو تحيديني ماسبح الا في السنه مره شراتج
    ريم: لا تسبحين .. بس في السنه 3 مرات.. عيد الأضحى.. وعيد الفطر.. والعيد الوطني..
    مريم: اسميكن والله سوالف..
    وفاء: بتتخبلين منا .. بس انتو عرسوا بسرعه..
    مريم نزلت راسها بحيا..: ان شاء الله
    ام عبدالله: وافديييييت مرت ولدي انا كيف تستحي.. شوفو ماباكم تضايقونها خلو البنت على راحتها.. تراها مرت الغالي..
    ام مريم: هههه
    مريم: تسلمين خالو..
    =-=-=-=

    أحمد في هالوقت كان يالس روحه في الغرفه سادح يفكر.. ياترى وين ديارج أحين يا منى.. آآآه مب قادر اتصور انج تكونين بقرب ريال غيري.. ليتني مت في الحادث .. اتعبني السهر والتفكير.. تعبت من كل شي.. فقدت حصه.. وهالمره يوم تعلقت بمنى .. وكان طوق النجاة بنسيان حصه.. ويصير مصيرها شرات حصه مع اختلاف انها مغصوبة وتدري بحبي..
    الدنيا أحوالها غريبه بالفعل.. مب كل الي نباه نلقاه..
    تم يفكر لين ماقطع افكاره صوت الباب يندق.. : تفضل
    فتح سلطان الباب ودخل.. ومعاه ناصر.. ويلسوا جريب منه..
    ناصر: اشحالك؟؟
    احمد: بخير يسرك حالي.. انت اشحالك.. شو الدراسه وياك.. والثانويه؟
    ناصر: تمشي الحال..
    سلطان: باجر عندك موعد لا تنسى.. بمر عليك الصبح بوديك
    احمد: ليش تعب عمرك ..
    سلطان: بلاها رمسة الشياب والعيايز هاي.. انزين اسمعني انا ياي اقولكم خبر..
    أحمد: خبر؟؟ .. اي خبر؟؟
    ناصر: والله وعدت غزلان بعادتها ام الأخبار..
    سلطان: هههههه لا مب لدرجة غزلان .. اخف عنها..
    احمد: وحليلها هالبنت متوله على سوالفها وشطانتها..
    سلطان: المهم بتخلوني اكمل رمستي ولا شلون؟.
    احمد: كمل يابوي كمل..
    سلطان: انا ووداد وعلي وهند.. قررنا نخلي عرسنا في نفس اليوم.. شو رايكم؟؟
    ناصر: والله كشخه..
    احمد: هي والله .. نخلي الفرحه فرحتين.. عرس اخوي وبنت عمي.. وعلي..
    سلطان: اليوم قال لي علي الموضوع.. وانا عيبتي الفكره ويوم كلمت وداد كانت متشجعة للموضوع.. فقلت برمس امي وابوي في السالفه .. وهي بترمس امها وابوها عشان نكمل ترتيباتنا..
    أحمد: الله يوفقك ياخوي ويهنيك..
    سلطان: عقبال مانفرح فيك
    نزل احمد راسه بحزن: إن شاء الله..
    ناصر: انزين عيل الوقت تأخر وبسير ارقد الصراحه وراي نشه للمدرسة باجر..
    أحمد: هي وانت بعد سلطان سير ارقد وانا برقد عشان باجر انش للعلاج الطبيعي..
    سلطان: لا انا بنزل عند امي وابوي برمسهم في الموضوع بالأول بعدين بسير ارقد..
    احمد: خلاص عيل.. تصبحون على خير..
    نش سلطان مع ناصر وظهروا من غرفة أحمد.. ونزل سلطان عشان يرمس هله..
    تم احمد يتأمل نفسه وحاله.. كلن بيسعد ويا الإنسان الي يحبه.. وانا مادري من الله كاتب له نصيب وياي.. وياترى بقدر احبها شرات حبي لمنى.. آآآآآآآآآآآآآآه يا منى جلبتي حالي..
    سلطان رمس امه وابوه والي طبعا ماعارضو وتشجعوا للفكرة.. ونفس الشي وداد .. أهلها ماكانو معارضين بالمرة.. ووافقوا.. استانست هند من الخاطر.. وبلغت علي.. الي بدوره قال لأمه وابوه.. وعم الخبر عند الكل الي صدق استانس..
    =-=-=-=
    يوم الإثنين..
    باريس
    كانت الساعه 4 الفجر.. توقيت فرنسا.. 10 صباحا .. توقيت الإمارات
    منى وعمر يالسين على الكنبه ويطالعون فلم حاطينه في التلفزيون.. ومنى كانت مندمجه من الخاطر في الفلم.. وعمر كل شوي يصد صوبها ويشوفها مندمجه.. والا يبا يغلس عليها..
    وكانت ماسكه في ايدها باكيت جبس كانو شارينه.. وتاكل منه.. وعمر يغلس عليها وياكل منها.. وهي تضربه على ايده.. : الجبس مالك هناك سير خذه..
    عمر: مابا هذا عايبني..
    منى: لا والله عايبنك.. عيل ليش ماشريت لعمرك ..
    عمر: زطيه..
    منى: شو اسوي يقولوون ورثتها منك..
    عمر غياض فيها خذ الريموت وغير القناة.. جان تعصب منى.. وقفت جباله..: ايييييه.. رد القناة ياسه اتابع الفلم..
    عمر: خوزي من يدامي ابا اشوف هذا انا..
    منى: عمر يلا عاااااااد
    عمر: عطيني الجبس..
    منى: كل ها عشان الجبس... يلا خذه ورد القناة..
    عمر: ههههه.. سحب عنها الجبس ورد القناة.. وسارت خذت الجبس ماله وفتحته تمت تاكل منه.. .. لا والله وليش تاخذين الجبس مالي؟؟
    منى: شرات ماخذت الجبس مالي..
    ابتسم لها عمر وتموا يتابعون الفلم.. وعمر بدون مايحس بعمره حط راسه ورقد .. منى سارت ويابت لها اللحاف وغطته وسارت رقدت وهي تفكر في أحمد.. يالله .. شو الحال عليك يا أحمد.. شو مستوي بك.. آآآآه.. ليتني اقدر اقتنع ببعدك وحياتي اليديده..
    وتذكرت انه مايجوز تفكر في ريال ثاني وهي على ذمة غيره.. حتى لو ماتحبه.. تنهدت وحطت راسها وبندت ليت الأبجوره ورقدت..
    =-=-=-=
    في الإمارات.. الساعه 10.00 الصبح
    نش أحمد الصبح من وقت .. ومر عليه سلطان ووداه المستشفى.. وهناك كان علي موجود الي تولى كل شي ودخل أحمد بسرعه غرفه العلاج الطبيعي عشان يبدأ التمرينات..
    أحمد كانت عزيمته قويه ومصر انه يقاوم كل الآلام الي يعاني منها عشان يشفى ويرد أحمد الأولي ويكمل دراسته.. طبعا هالكورس فاته مايقدر يحضر بسبب العلاج.. ويمكن السنه تضيع عليه.. والضباط في الكلية تفهموا ظروفه.. خصوصا انهم يدرون به انسان مجتهد وشاطر.. وماينخاف عليه
    ...
    بيت بوعمر
    كانت ايمان تتطالع الأرقام في تليفونها وتاكل لها تفاح.. شافت من بين الأرقام رقم مريم.. اخت مهير.. ابتسمت واتصلت على الرقم.. تم يرن ويرن بس محد رد عليها.. وبندت..
    ..
    ردت واتصلت إيمان على الرقم مره ثانيه.. تم يرن.. وفجأة حد رن..
    إيمان: مرحباااااااا
    الطرف الثاني كان ساااااكت ولا يرمس..
    إيمان: مريووووم.. شفيج ساكته؟؟ الووو تسمعيني..
    الي رد كان مهير.. وعرف رقمها يوم شافه على تليفون مريم.. ولأن مريم كانت مشغوله في المطبخ ويا امها هو رد على التليفون.. تم ساكت ويتنهد ..
    إيمان: مريوووووووووووم.. عاد هاي اول مره اتصل فيج وتستهبلين
    مهير: انا اخوها.. مريم مشغوله شوي.
    افتشلت إيمان من سمعت صوت مهير .. وبندت الخط من غير لا تقول اي كلمه..: اسميني غبيه والله.. اففف لازم يعني ترمسين خلاص محد رد عليج صكي.. لازم هالفلسفه السخيفه مالتج.. بس لحظه.. صوته هب غريب علي.. سامعته مكان.. اوهووو يعني وين بسمعه اسميني بعد رديت على غبائي

    شو تتوقعون التطورات الي ممكن تصير؟؟
    مهير وإيمان.. اذا عرفت ايمان عن حقيقة مهير..؟؟ بتغير رايها؟
    ملجة غزلان.. شو بتسوي في ملجتها؟؟
    احمد شو الحال عليه؟؟
    ومنى وعمر.. بيتمون في العسل.. ولا في تقطيع بصل؟؟
    حمد.. شو الحال عليه مع أميره؟؟

    تحياتي..






  8. #198
    عضو الماسي
    الصورة الرمزية خفايا الشوق
    الحالة : خفايا الشوق غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 11060
    تاريخ التسجيل : 30-03-08
    الدولة : •●
    الوظيفة : •●
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 3,321
    التقييم : 1252
    Array
    MY SMS:

    ..اْللّهُمّ اْجْعَلْ آخِرَ كَلَاْمِيْ مِنَ اْلْدُنْيَاْ لَاْ إِلَهَ إِلّاْ اْللّهْ .. ,

    افتراضي رد: للحب عنوآن .. للكآتبـــه : بنت البلاد


    الجزء ( 59 ) : للحب عنوان

    ملخص الجزء السابق: مصارحة عادل لحمد عن موضوع أميره.. موافقة وداد وسلطان على فكرة الزواج في نفس يوم زواج علي وهند.. تضارب الأفكار عند حمد بخصوص أميره.. بدء أحمد في علاجه.. التقلبات في علاقة منى وعمر
    =-=-=-=
    باريس
    الساعه 10.00 الصبح.. 4 العصر بتوقيت الإمارات..
    نشت منى ومن بعد ماتغسلت وتلبست طلعت من الغرفه.. شافت عمر بعده راقد.. قربت منه ببطء ويلست على الأرض.. وتمت تتطالعه.. وتهمس..
    منى: عمر.. عمر..
    عمر وهو يبطل عيونه شوي شوي.. نش من مكانه ويلس على الكنبه وحاس بويع فضيع في جتفه من الكنبه.. يحس ان جتفة منكسر.. تم يرص على عيونه وهو يحاول يسوي تمرينات لجتوفه بس مب رايم من الألم.. لاحظت منى هالشي.. لا إراديا قربت ايدها من ايد عمر ومسكته..: شفيك؟
    عمر: مادري جتفي وايد يعورني..
    منى: تباني اسوي لك مساج؟؟
    عمر: تعرفين؟
    منى: هيه .. ليش ابوي الله يرحمه ماقال لك اني احسن وحده تسوي مساج؟؟
    عمر: ههههه.. لا ماقال..
    منى: خلاص عيل.. ايلس على ينب عشان اقدر ايلس وراك..
    عمر عدل يلسته وعطى منى ظهره.. ويلست منى وراه.. تمت اتحس برعشة في إيديها.. مب قادرة تمسك جتوفه.. ترتجف من خاطرها.. غمضت عيونها ومسكت جتوفه وبدت تسوي له مساج.. عمر كان يحس براحه فضيعه.. يحس إن الألم يروح عنه بس بطريقة عجيبه.. يعني مرتاح على الآخر.. يحس بصبوعها وهي ترص على جتوفه عشان تسوي له المساج.. ماقدر يتحمل زود.. نش وقف.: بس مشكورة..
    منى: العفو.. ان شاء الله احسن..
    عمر: الحمد لله.. انا ساير اسبح.. وانتي تزهبي عشان نظهر ..
    منى: انزين عمر اليوم بغيت اسير الديزني لاند..
    عمر: ترا هذا الي انا مخطط له..
    ابتسمت له منى وبادلها الإبتسامة وراح.. ويلست شوي تفكر.. ومن بعدها نشت تروح الغرفة تطلع لها لبسة ممكن تلبسها ..
    =-=-=-=
    في بيت عبدالله
    عبدالله كان يالس ويا خواته في الميلس ويسولف وياهم.. ومستانسين من الخاطر..
    وفاء: نحن احين في أي شهر.. ؟
    مها: هههههه .. وفووووي عنبووو ماتعرفين انتي في أي شهر.. عاد هالشهر بالذات الي لازم ماتنسينه؟؟
    ريم: اقول انا بسير عندي واجب لازم احله..
    مسكتها مها من طرف قميص البيجامه ويرتها: ويييييين سايره تشردين هااااااا.. ماشي شردة...
    وفاء: شو السالفه؟؟ تراني ضايعة من بينكم؟
    عبدالله: انا بقول لج.. تاريخ 21/11 عيد ميلاد مها.. عشان جي مسويه لنا هالحشرة كلها.. يعني تبا هدية..
    وفاء: اهااا.. افا عليج لو تبين هدايا الدنيا كلها بناخذ لج..
    مها وهي تتطالعهم بغرور: اصلا غصبن عنكم تاخذون لي هدية.. لا انا هالسنه ابا شي ثاني..
    ريم وبتعجب: نعـــــــم.. شي ثاني.. ماحيد اني اتفقت وياج على شي ثاني؟
    مها: هههههه لايكون عيد ميلادج وانا مادري..
    ريم: لا بس اتفاقاتنا ويا بعض..
    وفاء: لا هالسنه انا بعد لازم اكون وياكم في كل اتفاقاتكم..
    مها: أكيد اصلا .. اليهالو مانباهم
    ريم: هههههههه.. قالت مانباهم اصلا انا الأساس من دوني ماترومون تسوون شي
    عبدالله: لحظه انزين.. انتوا ياسين تتضاربون من ساعه .. فهموني اول شي شو هو الشي الثاني بعدين تضاربو..
    مها: شوووف يا أخي العزيز عبدالله.. انا يوم ميلادي 21/11 .. وهالسنه بيصادف يوم الخميس.. وفي هذا اليوم أباكم تسوون لي حفلة.. فاهمين..
    عبدالله يطالعها وفي خاطره يضحك بس مسوي عمره مهتم.. ويهز راسه وهو يسمعها..: ان شاء الله عمتي.. كملي أوامرج
    مها: وبما أن الجو حلو في هالفترة.. أبا تكون حفلتي خارج المنزل..
    ريم وهي تير مها من اذنها: وين تبين يعني في الديسكو؟؟
    مها وهي تضرب على ايد ريم.. : يعلج بريل راعي ديسكو.. انجبي واسمعي..
    ريم: اففففف .. كملي انزين
    وفاء: هههههه مهوي الصراحه عليج دعاوي عجيبه..
    صدت مها صوب وفاء وغمزت لها وبدت تكمل رمستها: فإسمع يا خوي العزيز.. أبا عرسي يكووووووون في البر.. أوبس.. جني قلت عرسي.. أقصد حفلة عيد ميلادي..
    عبدالله نش وقبض مها وتم يكفخها بس بمزح ولعب.. وهي تضحك وتترجاه: خلاص اخر مره اخره مره.. غيرت رايي.. ابا الحفلة في البحر..
    ريم: هههههه تستاهلين .. ويا ويهج..تبين تعرسين ها..
    مها: والله بالغلط..
    عبدالله: بالغلط.. انا بأدبج عشان مره ثانيه ماتغلطين
    مها: توبه.. تووووووبه..
    عبدالله ودرها وقعد يبوس راسها: فديتج ادري اسولف وياج.. وطلبج راح يتم بإذن الله مثل ماتامرين..
    مها وبفرحه: صــــــــــــدق.. واااااااااااو ونشت حضنت اخوها وباسته على خده.. لا خليت منك يارب..
    الكل استانس انه في طلعه قريبه بعد اسبوعين..
    =-=-=-=
    نروح عند حمد.. حمد في هاليوم ماقدر يداوم.. من رد من برع تم في غرفته بروحه وصاك الباب على عمره ويفكر .. أمه كانت تحاتيه من الخاطر.. لأنه لا نش يتريق ولا بطل الباب لحد.. وحابس عمره ولا راضي يطلع.. ولا حتى نزل يتغدى وياهم.. فراحت له عند باب الغرفه ودقت عليه الباب..
    حمد وبضيج: منووو
    أم حمد: انا امك.. افتح لي الباب
    حمد: أمي الله يخليج خليني ابا ارقد..
    أم حمد وبصوت مبحوح حزين: حمد دخيلك لا تعذب قلب أمك زود.. افتح لي الباب وقول لي شو فيك.. خلني اتطمن عليك؟
    نش حمد وفتح الباب لأمه وهو منزل لها راسه.. : ها ارتحتي..
    أم حمد وهي تلوي عليه وتشوف الحزن في عيونه والتعب: شوفيك ياولدي قول لي..
    حمد: ليش ماقلتي لي من البداية.. ليييييييش؟
    أم حمد وهي مستهمه: أقول.. شو الي بغيتني أقوله؟
    حمد: عن أميره انها كانت مخطوبه قبل..
    أم حمد: شو يعني..تراها انخطبت والريال توفى.. والبنت فيها الخير يوم انها ماخشت هالشي
    حمد: بس يامي البنت متعلقه فيه احس..
    أم حمد: شل هالوسواس من راسك يا ولدي.. وايلس خل ارمسك يلس حمد مع امه على السرير.. اسمعني .. البنت وااااايد زينه وماتعوض ولا هلها يتعوضون يا حمد.. ولو كانت البنت ماتيوز لك جان ما اخترتها لك وخطبت له غيرها.. وانت تعرف ان كل حد يتريا اشاره منك بس.. بس انا من بين البنات كلهن مادشت خاطري وحده كثر أميره.. وأنا ادري سعادتك معاها.. انا امك يا حمد.. اعرف الشين من الزين.. وانت دامك ماخذنها ومقتنع فيها بتقدر تغيرها..
    حمد تم ساكت ويحس بكلام امه صح.. بس بعد في شي مانع..
    أم حمد: حمد يا ولدي.. نحن رمسنا مع العرب وماباك تفشلني يدامهم.. ترا والله هب حلوه في حقي.. أبد
    حمد نزل راسه: إلي تامريني فيه يامي..
    أم حمد: هذا ولدي حمد الي اعرفه وارفع راسي به..
    حمد قرب من امه وباس راسها..
    أم حمد: ممكن احين عشان خاطر امك تنش تغدى؟
    ابتسم لها حمد ونش وياها عشان يتغدى
    =-=-=-=






  9. #199
    عضو الماسي
    الصورة الرمزية خفايا الشوق
    الحالة : خفايا الشوق غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 11060
    تاريخ التسجيل : 30-03-08
    الدولة : •●
    الوظيفة : •●
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 3,321
    التقييم : 1252
    Array
    MY SMS:

    ..اْللّهُمّ اْجْعَلْ آخِرَ كَلَاْمِيْ مِنَ اْلْدُنْيَاْ لَاْ إِلَهَ إِلّاْ اْللّهْ .. ,

    افتراضي رد: للحب عنوآن .. للكآتبـــه : بنت البلاد


    علي بلغ هله الي ابد ماعارضوا على الفكرة.. بالعكس استانسو عليها.. ونفس الشي بالنسبه لأهل وداد وأهل سلطان..
    وفي هالوقت كان علي يالس في الميلس ويا محمد اخوه لأن عبدالله بيمر عليهم.. ومعاه خالد.. <<تذكرونه
    محمد: عنود تبين عنب؟؟
    علي: اسميك مدلع البنت..
    محمد: شوفيك غيران.. كيفي ياريال..
    علي: هههه ماقلنا شي.. انزين عطني عنب وياها..
    محمد: ههههه.. غديت ياهل..
    علي: شو نسوي بعد.. عشان تدلعنا لازم نغدي يهال..
    محمد: عنود لا بابا..
    علي من سمع محمد قال كلمة باب صد صوبه وتم يتأمله .. ياربي شكله كيف حنون مع عنود.. : محمد.. ماودك ببنت شراتها من لحمك ودمك..
    محمد: هاي بنتي..
    علي: هههه .. ليش ماتاخذ امها عشان تستوي بنتك؟؟
    محمد رفع راسه وهو حاط عنود على ريله ويأكلها العنب.. ويبتسم لعلي: ترا هذا الي افكر فيه..
    علي: عاشوووووو .. وجان يوافق محمد على الزواج.. انزين خل اسير اخبر الأهل..
    محمد وبعصبيه: لاااااا.. اتريا.. لا تقول لحد لين ماترد هنادي من السفر وارمسها واشوف رايها بالأول..
    علي: وين بتلاقي احسن عنك..
    محمد: تصبر انت..
    علي: انزين ماقلت لي كم كيلو نزلت من رمضان للحين..
    محمد: والله انا هالكم يوم هامل الريجيم شوي.. عشان عنود.. ماروم اودرها.. يعني تقريبا نزلت 6 كيلو
    علي: زين.. باين انك بديت تضعف..
    محمد: الحمد لله..
    علي: وايد متعلق في البنت صح..
    محمد وهو يطالع عنود ويبتسم لها: تصدق.. وايد.. وااااااااايد وايد بعد.. هالصغيره حسستني بإحساس عمري ماحسيته.. انا اذا باخذ أمها مب عشان امها.. عشانها هي.. لني تعلقت بها.. أحس عمري ماقدر من دونها خلاص.. أحسبها صدق بنتي..
    علي: حتى عنود ماشاء الله بسرعه تعودت عليك..
    عنود وهي تحاول تنطق بكلمة بابا الي عودها محمد عليها..: ببب.. ببــا..
    علي: اوب اوب.. ولابعد تزقرك بابا.. لا عيل انت شغلك مضبوط
    ورن تليفون علي في نفس الوقت كان عبدالله:الوو.. مرحب.. اقرب الميلس حياك
    وشوي ودخل عليهم عبدالله ونشوا سلموا عليه ويلسوا وياه.. وتموا يسولفون حول النص ساعه
    عبدالله: اسميهن هالرضايع بلشه؟؟
    علي: خير ليش؟
    عبدالله: هه لو أقول لكم بتضحكون..
    محمد: قول قول.. عادي.. ترا نحن عندنا رضيعه بلشه بعد
    علي: أي رضيعه؟؟ ماحيد عندي اخت اصغر من عليوو..
    محمد: ههههه نسيت غزوول
    علي: ههههههههههههه .. في هاي صدقت.. هاي أكبر بلشه بعد..
    عبدالله: تخيلو الرضيعه شو تبا.؟
    محمد: شو؟
    عبدالله: تباني اسوي حفلة لعيد ميلادها في البر..
    علي + محمد: البــــــــر؟؟
    عبدالله: ههههه شفتوا كيف.. البر.. اونه لأن الجو حلو..
    محمد: اسمح لي .. بس اختك هاي مب صاحية..
    عبدالله: ههههه ادريبها
    علي: شوفيكم البنت مسكينه ماقالت شي غلط.. وبالعكس انا من زمااااان خاطري في طلعة بر.؟؟
    محمد: وانت وشلك؟؟
    علي: اسمع يا عبدالله.. نحن غدينا اهل تقريبا.. لأن خطيبتك تقرب لمرتي.. وانا من زمان خاطري اعرف هلي على اهلك.. شو رايك في طلعة البر هذي نظهر فيها رباعه.. هلي وهلك؟؟
    محمد: هي والله فكرة حلوه.. ومنها نغير جو..
    عبدالله: خلاص تم ان شاء الله
    علي: على خير ان شاء الله
    =-=-=-=
    استراليا
    سعيد كان يالس ويا ربعه في الكوفي.. ويسولف وياهم.. شاف من بعيد أفنان وولد عمها يايين صوبهم
    ولد عم أفنان كان مبتسم وضام إيد أفنان بإيده وهي منزله راسها ومستحية.. راح طلال صوب ربعه وأفنان راحت عند شلة البنات الي على الصوب الثاني تبشرهم.. كانت مستانسه من الخاطر.. تحس بفرحة تغمرها.. حست ان اختيارها لطلال هو الصح.. طلال إنسان دين ويخاف ربه .. بيراعيها وبيخاف عليها أكثر من أي شخص ثاني خصوصا انه ولد عمها..
    طلال: السلام عليكم شباب..
    الكل: وعليكم السلام
    طلال: باركو لي.. ملجت على بنت عمي.. والعرس قريب..
    خالد: والله.. مبرووووووك..
    ونش الكل يبارك لطلال.. وأفنان كانت عند رباعتها تبشرهم بالملجة وهم مستانسين لها ويباركون لها..
    ومن بعد ما الشباب يلسوا .. يلس سعيد وياهم شوي.. وبعدها تعذر ان عنده شغل ونش.. وضحان طبعا مايقدر يودره .. على طول راح وراه..
    وضحان: إيش بك.. ليه كذه؟؟ .. لو قعدت معاهم ماكان أحسن..
    سعيد: فكني يابوي انت بعد...
    وضحان: هههههه.. ياحلوك وانت معصب..
    سعيد: سخيييييف مستوي شرات البنات تتغزل..
    وضحان: ههه.. التغيير مطلوب..
    سعيد صد صوبه وهو عاقد حياته.. : عنلاتك من ريال.. خوز عني لا عرفك ولا تعرفني.. تغيير اونه..
    وضحان: حتى المزح ماعدت تتحمله..
    سعيد: بتيي وياي تم ساكت ولا رد عندهم احسن
    وضحان وهو يسوي حركة كأنه صك بوزه بالسحاب.. ابتسم له سعيد وهز راسه ومشى
    =-=-=-=
    غزلان ووداد وهند .. في هالوقت كانوا طالعين عشان يتشرون لملجة غزلان الي راح تكون يوم الخميس.. وحجزت غزلان عند مورا.. وخذت لها فستان من وافي.. لونه بنفسجي مايل للوردي.. بسيط وحلو.. وطبعا مايحلي الفستان غير صاحبه...
    غزلان: بس خلاص بعد شو تم؟؟
    هند: خلصنا كل شي.. الصراحه تعبت وابا ارجع البيت ..
    وداد: وانا بعد تعبت
    غزلان: لا عيل خل نروح السينما..
    هند: نعـــــم.. بتموتيني انتي.. ترا الثقب ماراح بس صغر يعني مب زين علي..
    غزلان: اوهوو علينا مايخلون الواحد يستنذل شوي.. انزين يلا امشو خل نرد البيت.. توها الساعه 10 يقولون تعبنا..
    وداد: والله خل ريلج يوديج السينما بعدين.. نحن ماعلينا منج..
    غزلان: انزين انزين.. ماعليه..
    وراحوا صوب الباركينات.. وركبوا الموتر.. وغزلان الملل ذابحنها .. ودها تغلس على أي حد بس مب رايمه.. هي بعد تحس بتعب بس تبا تقاوم.. رن تليفونها كان محمد الي متصل.. استانست من شافت رقمه.. ردت عليه على طول.. بس تمت ساكته
    محمد: الووو
    غزلان ..أونها زعلانه..: نعـــــــــم؟
    محمد: بسم الله شفييييج.. انزين السلام عليكم..
    غزلان: ولا عليكم السلام
    محمد: اعوذ بالله.. لا لا لا.. انتي شكلج معصبه وبطلعين حرتج فيني خل ابند ابرك لي..
    غزلان: لا ماشي تبند.. انت اتصلت وانت تتحمل..
    محمد: خل ريلج الي يتحمل انا اشلي..
    غزلان وهي صدق متنرفزه: افففف.. شو هااااا.. كل ما قلنا شي.. قالو لنا ريلج وريلج.. بعده ماستوى ريلي انزين..
    محمد: ههههههه ليش منو قال لج بعد
    غزلان: هاي.. مرت سلطانوو..
    وداد وهي تفر عليها كرتون الكلينكس: اصغر عيالج هو..
    غزلان: جب انتي.. انزين حمودي.. قلت لها وديني السينما تقول خل ريلج يوديج
    محمد: لاااااا عاد مصختيها.. كلنا اصغر عيالج.. سلطانوو.. وحمودي.. شو تم بعد؟؟
    غزلان: ههههههه.. اسولف انزين ماتباني ادلعك خلاص.. لازم ترا عندك عنود احين.. ماخذتك عنا..
    محمد: هي والله فدييييتها راقده في حضني..
    غزلان: الله يخليها لك..
    محمد: آمييييين...
    غزلان: ليش متصل احين؟؟؟.. عندك عنود شو تبا بي..
    محمد: ههه انتي اسبير.. يوم عنود ترقد الجأ لج انتي..
    غزلان: لا والله.. اقول يلا باي..
    محمد: ههههه عصبت الحرمه.. لا لا .. صدق انا متصل اقول لج عن شي متأكد إنه بيفرحج..
    غزلان: خير شو فرحني؟؟
    محمد: تحبين البر..
    غزلان: أكيييييييد.. منو فينا مايحب البر..
    محمد: خلاص عيل جهزي عمرج الخميس عندنا طلعة للبر .. كلنا.. وأهل عبدالله خطيب مريم ..
    غزلان: شووووووو.. الخميس.. مينون انت.. الخميس الملجه
    محمد وهو يبا يغلس عليها: والله كيفج.. بتفوتج الطلعة.. لا تقولين ماقلنا لج..
    غزلان: حرااااااام.. محمد الله يخليك أجلو الطلعة للخميس الياي..
    محمد: ماقدر.. عبدالله قايل هالخميس..
    غزلان: محمد الله يخليك الله يخلييييييييييييييييييك..
    محمد: هههههههه.. كسرتي خاطري.. اصلا الطلعه هاي يوم الخميس الي بعده .. عتاريخ 21/11.. لأنه في هاليوم عيدميلاد اخت عبدالله.. مسويتلهم حشره تبا الحفلة في البر..
    غزلان وهي ميته من الضحك: هههههههه.. والشمعه وين بتحطيها على قمة عرقوب..
    محمد: هههه مادري..
    غزلان: مشكله اليهال.. يعني لازم ناخذ لها هدية..
    محمد: هيي .. هديتين بعد مب وحده..
    غزلان: شوووو.. ليش هديتين؟
    محمد: وحده لي انا..
    غزلان: لا والله..جي عيد ميلادك.. يلا يلا..
    محمد: عيل ماشي طلعه..
    غزلان: افففف خلاص موافقه
    =-=-=-=
    فرنسا
    كان عمر راد توه مع منى من برع.. والضحكة ماتفارق منى.. صدق استانست من الخاطر.. ماخلت لعبه ماركبتها.. عاشت طفولتها أحين.. وهي كبيره.. لعبت كل الألعاب الي في خاطرها اتجربهم وهي صغيره.. وماحست بالخوف من الألعاب الخطرة وهذا لأن عمر كان وياها وتحس بالأمان.. كانت تحس به حنان كبير في داخله وهو كان لاف ايده على جتفها في اللعبه عشان ماتخاف.. وكان البرد ذابحها بس دفوة إيده وحنانه وطيبته.. حسسها بالدفا والحب الي فقدتهم وهي صغيره..
    دشت الغرفه وقعدت على الكنبه وشلت الشيله من على راسها وحطتها على الكنبه حذالها وتساندت عليها من التعب الي فيها.. عمر تم يطالعها..
    عمر: ها استانستي ؟؟
    منى وهي تتطالعه بإبتسامه عريضه : واااااااايد.. تصدق.. هاي اول مره ادخل فيها حديقه وألعاب..
    عمر: يالله الحمد لله..
    منى فزت من مكانها وتمت تتطالع حوالها .. وبإرتباك: الأجياس؟؟.. وينها ؟؟ .. مايبتهم؟؟
    عمر: أي اجياس؟؟
    منى: الهدايا الي شريتهم.. وين الأجياس؟
    عمر: ماشفت اجياس..
    منى: عمر لا تمصخر.. مافيني اتشرى بعد
    عمر: والله انتي مهمله وماتعرفين وين تحطينها انا شو ذنبي..
    منى: لا والله انا عطيتك اياها.. انت كنت شالنهم.. منو المهمل احين..
    عمر ويهو يشوف ويهها كيف محمر ومعصبه.. ومتغايضه.. تم يضحك بصوت عالي مارام ايود عمره..: ههههههههههههههههههههههههه
    منى: لا والله احر ماعندي أبرد ما عندك..
    عمر: شو تبيني اسوي.. ايلس واحط ايدي على خدي واصيح؟
    منى: لا سير دور على الأجياس..
    عمر: دخلت بهم الغرفه ماشفتيني..
    منى وهي تحس براحه: والله.. وانزين ليش ماتقول؟
    عمر: بس بغيت احرق اعصابج شوي..
    منى وهي تتطالعه بنص عين.. : سخيف..
    عمر: مب أكثر عنج..
    منى وهي تقلده: مب أكثر عنج.. بسيييير اسبح
    عمر: هههههههه
    وسارت منى الغرفه وهي مرتاحه نفسيا.. في هاليوم أبد ما طرى أحمد على بالها ولا فكرت فيه.. حست بتغيير كبير في حياتها.. حست ان حياتها تبدلت 180 درجه.. تحس بفرحة ماودها تروح عنها.. صح انها مب عايشه حياتها كزوجة.. لكن عايشه حياتها بطريقة ثانيه.. ماتحس بالحرمان الي كانت تحس به قبل... وهالشي الي خلاها تنسى شوي احمد.. الي كان شاغل بالها .. ويمكن معاملة عمر الطيبه معاها خلتها تنسى أحمد وطاريه
    ..






  10. #200
    عضو الماسي
    الصورة الرمزية خفايا الشوق
    الحالة : خفايا الشوق غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 11060
    تاريخ التسجيل : 30-03-08
    الدولة : •●
    الوظيفة : •●
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 3,321
    التقييم : 1252
    Array
    MY SMS:

    ..اْللّهُمّ اْجْعَلْ آخِرَ كَلَاْمِيْ مِنَ اْلْدُنْيَاْ لَاْ إِلَهَ إِلّاْ اْللّهْ .. ,

    افتراضي رد: للحب عنوآن .. للكآتبـــه : بنت البلاد


    عمر في هالوقت كان يالس يطالع التلفزيون ويتذكر منى وهي تضحك وتلعب .. مثل الطفلة .. تفرح وتستانس يوم تشوف الشخصيات الكرتونيه الخاصه بديزني تتمشى في أرجاء الحديقة.. وتوقف وتتصور عند كل شخصية.. ابتسم ونزل راسه.. تم يطالع ايدينه ويفكر صبعه على كف إيده كأنه يحس بحراره إيد منى يوم كان ضامنها بإيده.. قرب كف ايده وتم يشمه.. شم ريحه اللوشن الي تحطه منى على ايديها.. تروح الريحة وهو يحس بروحه تنرد له.. يحس بإنتعاش .. يحس بتجديد.. من أي أرض طلعتي لي يا منى.. غيرتي كل شي فيني..
    =-=-=-=
    في بيت بوعمر
    نوره كانت ياسه تسولف ويا عهود..
    نوره: عهود والله تولهت على عمر ومنى ..
    عهود: صدقج رغم ان منى ماتمت فتره طويله.. بس تعودنا عليها .. واستانسنا عليها..
    نوره: ان شاء الله يردون بالسلامه ويستانسون.. تتوقعين منى مستانسه مع عمر؟؟
    عهود سكتت شوي.. بس ماحبت اتحسس نوره بشي..: أكيد.. والي يكون ويا عمر مابيكون مستانس..
    نوره: انا بعد اقول جي..لأن عمر حنون يا عهود.. وايد حنون..
    عهود: هييييييه.. وحليلهم.. الله يهنيهم..
    نوره: اقول عهود انتي أي شهر أحين.. تولهت الصراحة استوي عمه..
    عهود: ههههههه.. وحليلج يا نوره.. انا بعدني في البداية.. توني من اسبوع دخلت في الثالث..
    نوره: هيه .. يالله بالسلامه ان شاء الله.. وينها إيمان؟؟
    عهود: جنج تسألين عن وحده اول مره تعرفينها.. يعني ماتدرين بها إختج.. في حياتها ماتقعد ويانا..
    نوره: مع اني ساعات احسها تغيرت..
    عهود:منو.. إيمان.. هههههه تحلمين..
    إيمان كانت نازله من الدري وسمعت رمسة عهود..
    إيمان: شوقلتي؟؟ .. شو الي تحلمين؟؟
    عهود وهي تتطالع نوره وبعدم إهتمام..: انج تيلسين ويانا..
    إيمان: هههههه.. ليش يعني فاقدين الأمل فييه؟؟
    نوره وهي تتطالع عهود: شفتي قلت لج احسها تغيرت شوي..
    إيمان: لا لا لا.. ماتغيرت.. بس حسيت بملل شوي.. قلت انزل عندكم..
    نوره وهي تبتسم لها: تفضلي تعالي .. احين ماناقصنا غير منى..
    عهود: هي والله..
    إيمان: اقول نوره هاتي الريموت شوي خل اغير القناة..
    وخذت الريموت وتمت تجلب في القنوات.. وعهود تتطالع في المجلات.. وترمس نوره.. وشوي تشاركهم إيمان في الرمسه.. دخل وليد في هالوقت وشاف ايمان ياسه وياهم استغرب.. صدت عهود صوبه .. جان يهز راسه ويعقد حياته.. وعهود تسوي حركه بجتوفها وترفعهم بمعنى.. ماعرف..
    وليد: السلام عليكم
    نوره+ إيمان+ عهود: وعليكم السلام..
    وليد: اشحالكم؟؟
    الكل: بخير..
    وليد: شو هاللمه الحلوه.. ليش ماقلتو لي من قبل جان ييت اشارككم .. يلا عيدو السوالف كلها من اول..
    إيمان: ههههه .. جي شريط كاسيت نعيد عكيفنا
    عهود: هي والله صدقها.. وقعد وليد وياهم وتموا يكملون سوالف وضحك.. لين ما رن تليفون إيمان.. كانت متصله فيها مريم إخت مهير.. ردت عليها وتمت صاخه..
    مريم: ألوووو.. إيمانوو ويهد ارمسي.. انا مريووووم..
    إيمان: ويا ويهج.. منو راد علي الظهر..
    مريم: ها اخوي .. كنت مشغوله على قولته حشرني التليفون من كثر مايرن جان يرد عليج..
    إيمان: مره ثانيه مابتصل فيج.. ولا خلي التليفون خليه وياج دوم
    مريم: هههههه.. اعصابج يا حلوه.. اشحالج .. شو اخبارج يا قاطعه؟؟
    إيمان: أنا بخير انتي اشحالج؟؟
    مريم: بخير.. وييييين أيام قبل.. كل يوم عند بعض.. وايام الثانويه تحيدين.. عاد من خلصنا الثانويه انتي ماكملتي وتميتي في البيت وانقطعتي عنا..
    إيمان: هاي الدنيا يختي.. بعدني اذكر يوم كنا مسافرين البحرين ويا بعض.. والسوالف الي كنا نسويها في بيت خالتج هناك.. ههههه خبال..
    مريم: هي والله.. عاد انتي وأخوي دوم ضدنا مسوين فريق.. وانا كنت مع اخوج..
    إيمان: هههههه.. هيه تعالي نسيت اخوج.. شخباره؟؟
    مريم: الحمد لله.. عاطل عن الزواج هذا.. عزوبي البلاد
    إيمان: ههههه ليش؟
    مريم: مادريبه.. كل مانقول له بنخطب لك.. تقولين جنه حد سبه..
    إيمان: كل الأولاد جي.. فجأة يقررون.. شرات عمر..
    مريم: هههههه.. الله يوفقهم جميعا.. وشخبار امج وابوج..
    إيمان: كلهم بخير.. شو رايج تزورينا في يوم..
    سكتت مريم.. تذكرت ان ابو ايمان راغ ابوها من البيت.. كيف بتدخل في بيت ابوها مطرود منه..: هيه ان شاء الله خير..
    إيمان ماقدرت تصر عليها لأنها تعرف بالسالفه.. وتعرف ان مستحيل يدخلون هالبيت وتموا يسولفون شوي وبندوا الخط..
    تمت إيمان تذكر أيام الي كانت تعيشها ويا مريم وخواتها .. وتذكرت اخو مريم.. بس مارامت تتذكر إسمه.. ابتسمت.. تتذكر كل لحظه كان يدافع عنها ضد خواته.. ويلعب وياها.. ويهتم فيها.. وكيف كان كل ظهره ياخذ لها الحلاوة الي تحبها من الدكان ويحطه لها في شنطتها .. ابتسمت وهي تسترجع شريط ذكرياتها الحلوه مع هالعايله..
    =-=-=-=-=
    بعد 3 أيام
    بيت بوسعيد.. كانو يستعدون للملجة.. وغزلان غابت اخر يومين من المدرسة.. <<دلع بنات..
    احمد.. كان يروح العلاج الطبيعي.. ويرد البيت.. وطبعا ربعه كانو يزورونه في هالأيام عشان مايحسسونه بالوحده.. خصوصا انه مايقدر يطلع من البيت..
    إيمان.. في هاليومين تقربت من نوره وعهود أكثر.. وهالشي الي فرحهم وعطاهم أمل ان ايمان ممكن تتغير.. لدرجة إنها حسست نوره بالإحساس الي كانت تحسه مع عمر.. حست ان في شي مشترك بينها وبين عمر..
    حصه وعادل.. عايشين حياتهم مستانسين.. بس عادل هم سالفه حمد وأميره هالكنه.. وذابحنه.. وحمد انقطع عن عادل بإتصالاته وحابس نفسه في البيت.. يفكر .. ومحتار شو يسوي..
    علي وهند.. تقربوا من بعض أكثر.. زاد حبهم.. زاد حنينهم وشوقهم لبعضهم..
    منى وعمر.. في هاليوم راح يسافرون ألمانيا.. شهر العسل الي بعدهم عن الكل.. خلاهم يتقربون من بعض.. ويتفهمون بعض.. وهالشي الي حسس منى بالراحه.. والي خلاها تبعد أحمد عن تفكيرها.. كانو عايشين حياتهم كعيال عمومه ويا بعض.. ومب كزوجين.. والضحك والمرح والسوالف ماتفارقهم.. من موقف لموقف ثاني..
    إبراهيم.. كل شوقه وتفكيره ليوم الخميس.. في هاليوم الي راح يرتبط فيه مع الإنسانه الي حبها طول هالسنين وتعذب وعانا لين ماقدر يرتبط فيها.. كان من الخاطر متحمس.. وحاشر أهله عشان التجهيزات.. وطالب بوفيه مع الطاولات من مطعم صدف الي في دبي..
    محمد.. مر اسبوع من سفر هنادي.. وهالشي الي قرب عنود له وااااااايد.. لدرجه انه خلاص صمم ان من ترد هنادي يفاتحها بالموضوع.. حس بالأبوة الي كان طول عمره يتمنى يحسها .. حتى لو هالبنت مب منه بس في شي يحسسه ان هاي بنته وقطعه منه.. كان يدلعها آخر دلع.. جلب غرفته لغرفة ألعاب خاصه فيها.. وماخلا مركز ألعاب او محل العاب ماراح له عشان ياخذ لها الألعاب والأغراض..
    وفاء ومها وريم .. عايشين احلى أيام بقرب بعض.. كخوات.. يتشاركون في كل شي.. حتى ان وفاء نقلت سريرها لغرفة خواتها.. وخلو في غرفة وفاء كبت وفاء.. وطلعوا طاولة الكمبيوتر من غرفة مها وريم وحطوها في غرفة وفاء عشان توسع الغرفه للسرير الثالث الي ضافوه
    عبدالله.. رمس أخو مريم اسماعيل عن موضوع الملجه.. وتشاور اسماعيل مع مريم ووافقت .. وقرروا يوم الإثنين تكون الملجه في المحكمة.. ومريم رفضت اي حفلة لأنه العرس راح يكون قريب في عطلة الربيع فما يحتاي حفلة ملجة..
    =-=-=
    يوم الخميس..
    هاليوم الي كانت تترياه غزلان وكان إبراهيم يترياه أكثر منها.. وكل شوقه وحنينه لهاليوم..من نشت غزلان الصبح من الرقاد تمت ياسه شوي.. وتتطالع الحنا الي على ايديها كيف محمر والنقوش مبينه.. وتمت اتشم كفيها ..لأنها من النوع الي تحب الحنا وخصوصا ريحته.. دخلت عليها هند تمت تتأملها شوي وابتسموا لبعض..
    هند: يلا العروس نشي.. أكسل عروس اشوفها في حياتي..
    غزلان: هههههه.. شو اسوي.. هذا اخر يوم للعنوسه عندي
    هند: بسج دلع.. 3 أيام غايبه عن المدرسه اونج عروس وتبين ترتاحين.. يلا عاد.. نشي ..
    غزلان: نشينا.. الكل واعي تحت؟؟
    هند: هيه
    غزلان: ويييييه يالفضيحة يعني أنا اخر وحده ناشه..
    هند: شفتي عاد..
    ونشت غزلان ودشت الحمام عشان تسبح وتنزل عند أهلها وتتريق ..
    والجو تحت كان حماسي.. الكل متفاعل.. والكل في حركة.. يرتبون ويعدلون في البيت وينظفون.. علي وهله كلهم كانو في البيت عشان يساعدون ام سعيد.. وبعد سلطان وهله .. وداد وهند وعليه إخت علي.. وآمنه قاعدين في الصالة تحت ويسولفون.. غزلان كانت واقفه فوق ومتردده تنزل ومستحيه.. هادف كان وراها ويشوفها كيف توايج من فوق وتتحرطم بصوت واطي.. لأن علي وأحمد وناصر وسلطان موجودين تحت بعد.. ياها هادف شوي شوي من وراها ودق بصبعه على خصرها .. من الزيغه فزت من مكانها وصرخت الكل صد فوق وانتبه لها..
    غزلان: انا اراويك ماعليه..
    هادف: ههههههه.. ساعه واقفه تفكر تنزل ولا لا..
    علي: عنبوج غديتي عروس وبعدج على خبالج..
    غزلان: جب انت..
    سلطان: أتخيلج تقولين لريلج جب.. والله لا يصفعج ذيج الصفعه.. الي تطبع على ويهج..
    ناصر: لاااااااا.. مابيصفعها..
    أحمد: ولا ظني بتقول له جب.. الا بتكون ذربه.. حريييييم .. إن كيدهن عظيم..
    غزلان ويلست عالدري تمت تسوي عمرها تصيح: شو هااااا .. كلكم تحطون علي.. راعو مشاعري عروس..
    أم سعيد: غربلج من بنت .. ماتستحين.. اشو هالرمسه بعد.. احيد على ايامنا لا قالو لنا بنعرس نحبس اعمارنا في الغرفة ولا نظهر منها غير يوم العرس..
    بوسعيد: عاد شو كان رايج يوم شفتيني انا المعرس..
    علي: طاحت غشيانه م الفرحه..
    الكل تم يضحك وأم سعيد اونها مستحيه ومنزله راسها..
    غزلان: ايه احين منو العروس انا ولا امي؟
    بوسعيد: أمج دوومها عروس في عيوني..
    سلطان: عاشو الشياب.. أحسن هناك..
    الكل تم يضحك على سوالفهم.. وهادف كان فوق واقف ويا غزلان .. جان اتييه فكره.. ويهمس في اذن غزلان ولأنها خريشه عيبتها الفكره.. نشت وقفت.. وقبض هادف ايدها وشبكها بإيده.. وتمت غزلان منزله راسها اونها مستحيه ومفتشله وهادف اونه المعرس وينزلون دريه دريه.. على راحتهم..
    هادف: طن طان ططا.. طن طان ططا.. طن طن ططا طا طاا..
    غزلان وبصوت واطي: لا ها مال اجانب غير..
    هادف: يامعيريييييييس.. عين الله ترعاكم.. والقمر والنجوم تمشي وراكم.. ايوا.. ردوا وراي..
    والكل تحت يطالعهم وميت من الضحك على خبالهم..
    ومر الوقت عليهم وعالساعه 2.00 راحت غزلان ويا خواتها الصالون عشان تتجهز.. وقبل لا تظهر شافت السياره الخاصه مالت مطعم صدف وهم يصفون الطاولات في الحوي.. استانست من الخاطر.. وركبت الموتر وسلطان قرر يوصلهم لأن وداد مابتقدر اتسوق يوم بترجع..
    =-=-==-=






معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. خلآص/..كآفي/..بس/..مليت الاعذار****مليت حتـى قـول ويـن الحقيقـه
    بواسطة الفل و الريحان في المنتدى منتدى الوناسة و إستراحـة الاعضاء + الترحيب و الاهدائات
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 12-05-20, 08:15 PM
  2. أعرآآآآس فآآآآآخرة [ للفخامة عنوآن]
    بواسطة Bio.Med في المنتدى منتدى حواء طبخ زينة ديكور جمال الطفل
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 09-11-22, 12:13 AM
  3. لعبة البلاد
    بواسطة zezo في المنتدى منتدى الوناسة و إستراحـة الاعضاء + الترحيب و الاهدائات
    مشاركات: 58
    آخر مشاركة: 09-03-15, 09:04 PM
  4. يا ربي ما ادري وين اروح مليت من كثر الجروح مليت من كثر الجروح
    بواسطة ro0o7 uae في المنتدى منتدى الوسائط Media Forum
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 09-02-27, 10:59 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •