تنبيه :: عزيزي اذا واجهتك مشكلة في تصفح الموقع , فاننا ننصحك بترقيه متصفحك الى احدث اصدار أو استخدام متصفح فايرفوكس المجاني .. بالضغط هنا .. ثم اضغط على مستطيل الاخضر (تحميل مجاني) .
 
 
صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 24
  1. #1
    عضو نشيط
    الصورة الرمزية بنت العين 1991
    الحالة : بنت العين 1991 غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 152360
    تاريخ التسجيل : 23-05-20
    الدولة : مستــوطـن قلـبهـ
    الوظيفة : وبحثت في كل السطـور فلم أجد وصفا يليق بمن فؤادي قد أحب
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 71
    التقييم : 20
    Array
    MY SMS:

    ،،"‏ماهمني قرب الباقيي قربك يكفيني

    Post روايتي الثالثه بعنوان ( صحيح ان الملك لله بس انتي من بين خلق الله ملكي ) جريئة متميزة


    مرحبببببببا ملايييييين ولايسدن عدت لكم اليوم بروايتي الثالثه بعنوان:- ( صحيح ان الملك لله بس انتي من بين خلق الله ملكي ) روايه جريئه وايد اللي مايحب الجراءه لا يقرأ فيها من الافكار ومحتووووى القصص الواقعيه بعضها مواقف صارت لنا وبعض المواقف تعلمنا منها المهم انها غير عن كل روايات فيها من الجرأه التطاول القساوة الظلم والخيانات وحب التملكگ وغيرها من المواقف ولازالت الرواية قيد الكتابه في بارتاتها الاخيره ولكن بنزلها واستمتعوا بالقراءة ....



    ارد وانبهه الروايه غير عن رواياتي سابقه هالمره فيها نوع من الجراه تسلط حب التملك الظلم وغييييره اللي مايحب الجرأه رجاءً لا يقرأ فضلاً وليس امراً .....



    دمتم بود وحب ❤😍


    انتظروا البارت الاول...











    ماني مثـل غيري ولا الغير مثلي
    لي خـط سيرٍ مختلف في زماني
    صعبـه علـى غيـري يسد بمحلي
    ومحـدن كفو ياخذ بوقتي مكاني
    _________

    آذگرگ وفـي .. ويـن الوفاء..من فيـنـا اللي مــا وفـــى ...

  2. #2
    عضو نشيط
    الصورة الرمزية بنت العين 1991
    الحالة : بنت العين 1991 غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 152360
    تاريخ التسجيل : 23-05-20
    الدولة : مستــوطـن قلـبهـ
    الوظيفة : وبحثت في كل السطـور فلم أجد وصفا يليق بمن فؤادي قد أحب
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 71
    التقييم : 20
    Array
    MY SMS:

    ،،"‏ماهمني قرب الباقيي قربك يكفيني

    افتراضي رد: روايتي الثالثه بعنوان ( صحيح ان الملك لله بس انتي من بين خلق الله ملكي ) جريئة مت


    صحيح ان الملك لله بس انتي من بين خلق الله ملكي


    بسم الله نبدا ...
    البارت الاول

    المشكلة ان هالقلب شايل عليك وشايلك ...

    في العين وبالتحديد ... الساعة 30 :7 في بيت قوم بو نايف ...
    نايف نازل من الدري بسرعه بيروح الدوام استوقفه صوت همس لف على اليمين ببسرعه وشاف اخته تكلم تلفون قرب منها وسمع وهي تقول: مينونه انتى ؟ قسم بالله لوتنطبق السما على الارض ما سير وياج .. شو اللي ليش عليا لا تستهبلبن كيف تسير تشوفينه اوك ادري ان ولد خالتج ما اختلفنا بس يالمينونه شباب عندها في المستشفى ..
    عليا بنفاذ صبر : خلصييي دانوه بسيرين ويايه ولالا ؟؟
    دانه: لا مب سايرة مب بايعه نفسي انتي سيري له وانا بشوف ولد خالتج هذا شو بيسوي يوم بيشوفج
    عليا سكرت تلفون في ويهها ... ودانه تحلطم وهي تقول: غبييييية مينونننه كل شي بتسويه عشاان هالمايد هذا من زينه عاد لا لون ولا عون ما غير رب الرزاق ...
    لفت بتروح ونايف بسرعه نخش تحت الدري عشان ما تشوفه وقال في خاطرة اشوى طلعت ترمس عليا هالعنز ولا طلعت ترمس حد ثاني ... حرك بسرررعه لين الباب وظهر منه وركب سيارته راح الدوام ...
    في المستشفى ...
    كان الكل عند بوابة العناية يتريون خبر عن مايد طلع الدكتور وسبق سعيد بخطاوية وهو يقول: ها بشرر ؟؟
    الدكتور تنهد بطولة بال وقال: عنده نزيف داخلى تم سيطرة عليه بس تراه اصاب بشلل نتيجة تمزق الحبل الشوكي لان الاصابة عنده في ظهر ولكن الحمدلله انه عاش ويتنفس ولا اللي مثل حالته كان الحين
    سكته سعيد وهو يقول: خلاص لا تقول شي الله لا قال له الحمدلله قدر ربي ولطف ...
    محمد: متى نقدر نشوفه.
    الدكتور : لين ما تستقر حالته ...

    في بيت قوم بوسعيد ..
    عليا تقول لنورة اختها سالفة
    نوره: عليا بتروحين له بريولج انتى نسيتي انه طلقج في يوم الملجة وان سلب فرحتج منج نسيتي انه تسبب في رد كثير من الخطاب لج العرب كلها ترمس ما عندهم طاري غيرج انتى وميود اونه فيج عذروب ...
    عليا بضيقة: لا ذكريني نورة انا مب سايرة له حبا فيه انا بسير اتحمدله بالسلامة..
    نورة: عليا وبالتهديد قالت ان سمعت انج سرتي له ولا دخلتى عليه دختر قسم بالله لاخبر عليج سعيد وحمد ..
    عليا بضيقة تقول في خاطرها نسيت انه طلقنى غربلات بليسك يا ولد الخالة يننت فيني عنبو حتى طلاقك نسيته ... وشوي وقعدت تذكر كلام نورة طلاقج طلاقج طلاقج يعنى مطلقة تنهدت بضجر وقامت تسبح ..
    في سويسرا كان يالس ويتكلم ويا محمد وهو يقول : انزين الله يقومه بالسلامة .
    حمد باستنكار لصوته : محمد بلاك
    محمد بضيقه: انتى تدري انى ما بلعه برايه يموت يمرض يدخل الانعاش كيفه ياااخييي ماريد علومه ولا اريد اخبارة.
    حمد: ليشش كل هذا .
    محمد: تسوى عمرك ما تعرف صح.
    حمد: خلاص يا وبد الحلال اللي صار صار ونحن عيال اليوم
    محمد: الا شي هذا ما بنساه ولا تتحسب انى فرحان بلي صار له لكن انا ما حبه ولا اداني طارريه انا ما اتصلت اعرف علومه انا اتصلت اسالك طرش تقارير عليا عشان اوديها باجر امريكا ..
    حمد: عاد الحين انا في دختر اتصل لعليا خلها تطرش لك تقارير ..
    محمد سكر الخط في ويهه ... ورفع سماعة تلفون واتصل على راشد ...
    هلا بولد العم
    راشد: هلا فيك زوددد الغالي اخبارك
    محمد: بخير يعلك الخير ..
    راشد: شو فيك
    محمد: ابا تقاريرعليا
    راشد: ان شاء الله بطرشهن لك ..
    محمد بضيقه: يلا باي ..
    راشد بتنهيدة : الله يصبرك يا محمد والله انى ادري بلي في قلبك ..
    كانت تراغب كلامه وتصرفاته عرفت انه لين الحين يحبها ويباها ومب راضي ينساها ..
    هند : محمد خلاص عاد مب تم تجلب حياتنا جحيم عشان حب ماضي
    محمد بعصبية رص على تلفونه بقووو وقال بقهر: انتى لا اسمع منج نصخ واحد ..
    هند بقهر: من زينها عاد ...
    محمد تهجم عليها بقووو وقال بضيقة وقهر وهو يدزها لورى: ذنبها في رقبتج انتى واخوج هالتعبان ...
    هند بضجر قالت: مايد ماله خص بلي صار ولا له يد بالموضوع ..
    محمد: خلاها تولى وطلع عنها ... يبا يشرد من هالعالم كله يبا يروح مكان بعيد يبا يسير مكان ما يتذكر فيه حد ...


    في بيت قوم بو نايف دخل الصالة ولقى امه تقهوى وقال: اميييي مسيتي بالخير
    امه: مسيت بالنور ورضا من رب غفور
    ابتسم وقال: الحين عرفت شو سبب رئيسي في وفاة عمى بو سعيد
    تنهدت امه بتعب وقالت: اللي هو
    نايف : عليا صح
    امه: كيف عليا
    نايف: تحيدين يوم ملج عليها مايد وطلقها في نفس ليلة الملجة
    امه بقهر: هي ذيج الليلة كانت غبرى يا ولدية حشى مب ليلة مسلمين ..
    نايف: انزين مب عقبها عمي انجلط ومات
    امه: هي
    نايف: يعني مايد تسبب في وفاته صح
    امه: هي وعليا حليلها من القهر اللي هي فيه ياها القلب على صغر سنها وتسكر الشريان عندها
    نايف: هي ادري مالقو لها علاج
    امه: لا لقوا لها علاج بيسوون لها توسعة لشريان بس عليا يمكن ما تحمل البنج
    نايف: ليش
    امه مادري هم يقولون بس ماعرف صدقهم من جذبهم
    نايف: اماية ما يخصه ما عليج عادى مب عيوز هي عشان ماتتحمل
    امه: ولين الحين محد خطبها بسببة سالفة ولد خالتها ..
    نايف: هي زين زين الله كريم


    في بيت قوم بو سعيد دخل حمد وهو فيه قهر الكون كله شاف شما حرمة سعيد سلم عليها وراح الغرفة .. دخل الحمام تسبح وطلع لقى تلفونه يرن وشله بلهفة : هلا وغلا بها الصوت
    العنود: وبك الزود
    حمد بقهر: انتى وينج اليووم
    العنود : شوي شوي عليه اليوم ما فضيت اتصل بك كانوا عندنا عرب
    حمد: هي انزين ما قلتي لي وين نتلاقى .
    العنود: والله ماعرف يا حمد صح انى مشتاقة لك بس خف شوي عليه احس شويخ اختى بدت تشك فيني وفي تصرفاتي
    حمد: انزين يعني
    العنود : والله احبببك واموت عليك
    حمد: والله وانا اكثر اعشقج والله
    العنود : تدري يا حمد ان بيتكم مجابل بيتنا لكن والله كل ما تظهر وتدخل اني احسد هلك عليك يحظهم فيك
    حمد يبتسم: عنى فداج والله انا بموووت من كثر شوقي لج
    العنود: سم الله عليك من هالطاري .
    حمد بحب: تخافين عليه.
    العنود: هيه ان ما خفت عليك اخاف على منو .
    حمد: يعلنى ماذوق حزنج ..
    العنود: وحزنك يارب

    انك الاول في تفكيري والمستحيل لقلبي والاحب لعيني
    شما :عليا لا تسوين في نفسج جيه خلاص خليه يولي
    عليا : تعرفين احس اني تاففه والله يعني في ذمج في وحده تصيح واحد طلقها في يوم ملجتها
    شما: محد الا انتى يالمينونه
    عليا: لانى احبه
    شما: هذا مب حب صدقيني لا حب ولا غيرة هذا خربطان تبين صدق عمره مايد ما نحب ولا حب
    ضحكت عليا بقوووو هههههههههههههههههههههههههههههههههه وقالت: في هذي صدقتى
    شما: والله صدق بس سمعي بقولج شي تراه ما يستاهلج لا تنسين انه عرس عقب طلاقج بيومين لا تنسين انه توعد فيج وفي اخوانج وحقق مراده وجتل ابوج
    عليا تقول حد صفعها كفففففففففففففف قوي وقالت بقهر: جتل ابووووووووووويييييييي ؟؟ كيففففففف
    ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    شما انصدمت من فرط لسانها وقالت بتوتر ممزوج بخوف : ممممماعررف اقصد
    قاطعتها عليا بعصبية وقالت بقهر : كيييييييييييييييييييييييييييييييف
    شما نست ان عليا عندها القلب وبالتفكير قالت : بقولج كل شي بس استهدى بالله ........


    البارت الثاني :
    شما تقول في خاطرها هاي شقولها الحين تنهدت بضيقة وقالت بهدوء: عليا قعدي سمعيني مثل خلق الله ..
    عليا قعدت وهي تهز ريلوها بتوتر : قولي اسمعج ..
    شما: تذكرين محمد ولد عمج يوم خطبج ابوج كان بيوافق بس دخل مايد وقال لبوج قدام رياييل كلهم انتي معطيني كلمة انها لي ليش تكسر بكلامك قدام رياييل وابوج استحى من كلام مايد لان ابوج لا قال لمايد ولا هم يحزنون بس مايد كان في خاطره يحرق قلب ابوج مثل ما حرقتوا قلب ابوه يوم قال ابوة لبوج مايد بياخذ عليا يوم يكبرون رد ابوج وقال له ما نعطيكم بنتنا بسبب موضوع قديم بين ابوج وبين ابو مايد ، رد ابو مايد وقال لبوج انسى الموضوع وعطنا بنتك شوف لولد كيف متولع فيها رد ابوج باستهزاء وقال : حلم يا ولد عتيج انى اعطيك بنتي ما تسواها لا انته ولا طايفتك ولا لودك هالادغم .. واستوت بينهم منازعة وكل واحد قام يسب في اصل ثاني قام ابوج وكلم عياله وقال لهم ترى بنتي ما يلمسها حد من عيال عتيج كلهم .. وعقب فترة مات ابو مايد بسببة كلام ابوج اللي حرق يوفة وقال لعياله ووصاه م انهم ما ياخذون منكم بس مايد عشان يشفي غليل ابوة ويحرق يوفة فشل ابوج جدام رياييل يوم خطبج محمد واجبر ابوج على الموافقة وعقب حرق قلب ابوج بطلاقج في يوم ملجتج واجتل فرحج وثار بينهم تعادل مع ان ابوج وايد غلط على ابو مايد وكان يتهجم عليه ويفر عليه كلام ... والحين في بال مايد انه انتصر عليكم وانه خذ بثار ابوه منكم ...



    دخل راشد البيت وشاف شما نازلة من فوق ابتسم بالم وهو يشوف حب حياته ملك لخوة وقال: مساء ولا صباح الجمال اقول
    شما: اللي تباه
    راشد بحب: والله ما نسيتج يا شما والله
    شما بضيقة تنهدت ورفعت عيونها طالعه وقالت: كل هالتعب فيك
    راشد تنهد وهو يقول: تعب الجسم يهون لكن تعب القلب ما يهون واشر على قلبه .
    شما بضيقة : راشد دخيل عيونك اهتم في عمرك شوي اذا مب عشانك عشاني
    غمض عيونه بقو وتنهد بضيقة ، دخل سعيد عليهم وارتبك راشد شوي بس ما بين وخصوصا انهم كانوا قراب من بعض ..
    سعيد ما انتبه من تعب على قربهم من بعض سلم وقال: ها راشد سرت الدختر عند مايد
    راشد يبتسم مجاملة : لا والله مالى خاطر ارو ح له ..
    سعيد راح فوق وهو يقول: شما تعالى
    راحت وراه بس صدت على راشد بسرعه وقالت: دخيلك لا تعذبني اكثر من جيه وراحت تنهد بضيقة وطلع من البيت بكبره.
    دق لمحمد عشان يواسية ...
    محمد بضيقة: هلا والله .
    راشد بتعب وهو يفتح عقم كندورته قال: محممممممممممد
    محمد قال: لا تشكي لي ابكيلك الحال من بعضة يا ولد العم حاسسس فيك
    راشد: بمووووووووووووووت خلاص ماقددددددددر اكون وياها في بيت واحد الشيطان ما مات .
    محمد: تعوذ من ابليس يا ريال الا شما عاد عشان اخوك
    راشد بقهر يضرب السكان: ماقدر ماقدر لو هي ما تحبني بقول اوك يمكن اتقبل بس هي تحبني وتموت عليه ما قدر ما ابادلها نفس الشعور ما قدر
    محمد بهدوء: حتى لو كانت خلاص هي مب لك الحين ملك لخوك ما تقدر تسوي شي انته الحين
    راشد بقهر قال: الا اقدر ونص بعد.
    محمد: لا تهور يا ريال وبعدين تعال بقولك شي انسى موضوع شما وقولى وين تقارير عليا
    راشد : هي صح نسيت اقولك سرت لدكتور وقال انه الفحوصات مزورة وان عليا مافيها شي
    محمد بصدمه: شووووووووووووووووووو في ذمتك
    راشد: هي والله كاتبين ان عندها فتحه فالقلب وشريان مسكر وكاتبين عندها سكر وضغط وماعرف شو ويوم سرت عند الدكتور قال اختك ما فيها شي ولا في اي عارض من العوارض المكتوبة وان الاوراق مزورنها طبيب هندى
    محمد مايعرف يفرح ولا يبكي ولا ينصدم مايعرف شعورة كيف بس قال بفرحة: وكيف عرفت انها مزورة الاوراق.
    راشد ترى عليا قبل اسبوع تعبت من زكام وقلت لدكتور سووا لها فحوصات شاملة لان فيها من الامراض كذا وكذا وكذا قالى اوك وسووا لها فحوصات واليوم اتصل بي وقالي مافي اي شي اختك سليمه ولافيها اي مرض حتى قلب ما عندها قتله لا عندها فتحه فالقلب وفي لييك بسييط من شريان قال لا مافيها اي شي من اللي ذكرته
    محمد: الحمد لله
    راشد: حسبي الله علليه اللى كان سبب في تبلي على اختى بالامراض وان فيها من امراض الدنيا ما الله به عليم .
    محمد: منو ورى الموضوع
    راشد: تصدق ما سالت من الفرحة
    محمد: اسال لان مافي غيرة
    راشد: اوك تمام
    سكر وتنهد ما يعرف يفرح ولا يضايق اتصل مره ومرتين وثلاث واربع واخر شي ياه صوت : عنبو ما تبا ترد
    حمدان: هلا محمد
    محمد: زعلان
    حمدان: لا
    محمد: ليش رسمية في الكلام
    حمدان : عندى شغل
    محمد: جذاب زعلان وادري انك زعلان حمدان انا ادري انى مالى نصيب فيها وادري انى ماقدر اخذها بس انتتتتتتتتتتته لا تفرط فيها حاول مرة ومرتين وثلاث
    حمدان : خلصت
    محمد: حمدان عاد
    حمدان سكر تلفون في ويههه محمد ...
    حمدان تنهد بضيقة ولف دخل الفندق سلم على ربعه وقعد عندهم يسولف طلع زقارته وقعد يدوخ ويضحك وياهم رن فونه مره ومرتين وثلاث وعشر ومارد ...
    عليا عقب اللي سمعته وبقهر قالت: حسبي الله ونعم الوكيل فيكم يا عيال عتيج لا دم ولا ضمير وانا ويهي احب لى واحد متخلف شرات مايد هالثور افففففففففففففف الله يمسحك من قلبي يارب نفس ما مسح نمرود وربع تعد ..
    عليا تاففت ورن فونها شافته دولى بضيقة ردت : الو
    خالد : هلا والله وغلا
    عليا مصدوممممممممممممممممممممه لا تررررررررررررررررررررد لا ترررررررررررررررررررد خلنى قد نسيتكككككككككككككككككككككككككك لا تطلع ولا تبان ولا ترجع لى لا تررررررررررررررررررررررررررررررجع
    خالد: علايييييييييييييييييييييييييه حبي
    عليا تتنفس بسررررررررررررررررررررررعه ودقات قلبها تزيد لالا مب صدق حلم حلم انا متاكدة يا عليا انه حلممم ...
    خالد باستنكار :عليا في شي صار ..
    عليا من صدمة سكرت تلفون وقالت لا مستحيل هو من اربع سنين هو ماذكرني بيذكرني اليوم ...
    دخل عليها راشد وقال: عليا
    عليا نقزت وقالت بسرعه: شرايك نسافر انا تعبانه نفسيا
    راشد: يلا انزين وين نروح
    عليا : البوسنة
    راشد بتفكير: ليش ما نروح سويسرا
    عليا بقهر: لا مابا
    راشد: انزين ويننننننننننننننننننن
    عليا / قتلك البوسنة .
    راشد: اتفقنا على ان لا نتفق .
    عليا بهم: راشد ضايقة فيني الوسيعة وانا اختك
    راشد: وانا اخس عنج
    انفتح الباب ودخلت نصرا وقالت: اخوانى احباب قلبي
    راشد: ها سمعتى بطاري السفر وظهرتي
    نصرا تضحك: ونااااااااااااااااااااااااسسسسة بنسااافررر
    راشد: وين تبووون خلصوا
    نصرا: المانيا النمسا سويسرا صلاله
    راشد: كل هذا يا بنت متعب
    نصرا : وناسسسة والله
    وصلت رسالة لعليا وقبل ما تفتحها قالت :خلاص ايطااليا
    راشد: هي والله ايطاليا
    عند سعيد وشما الهدوء كان سيد الموقف
    شما بضيقة قالت: لين متى نحن جية
    طالعها سعيد بطرف عينه ورد نظره للجريدة اللي قراها وشما قالت بتافف: سعيد مب حالة هاي خلاص عاد انت ماخذني تعذبني يعني لين متى هالجفا ولين متى بتم مقصر في حقي كزوجة ومتى بتعطيني اولويتي
    سعيد نزل الجريدة وقال : ايوا كملي
    شما بضيقة وقهر مب قادرة تنسى حبها لراشد عوضني ياخى قالت بقهر : ياخى حسسني انى حرمتك واني لك حسسني لو مرة وحدة انى من اولويتك مب خدامتك اتبعك وين تسير حسسني انك بتفضى عشاني مب وقتك كله شغل شغل جنه هو زوجتك وانا شغلك .
    سعيد كان يطالعها يوم تتكلم يشوف اسلوبها طفولى وياه ابتسم ابتسامة بلا مبالاه وهو يتخيلها طفلة هو اختارها عشان يربيها ويعلمها على الاسلوب اللى هو يباه مب هي ..
    شما خلصت الكلام وحركت ايده قدام وييهه وقالت: هلوووو سعيد عز الله انك سمعتني عيل يوم اتكلم الظاهر كلامي تبخر واحترق بعد
    سعيد ضحك وقال: زين وين تبين تروحين
    شما نقزت بطفولة وقالت له : النمسا
    سعيد: اوووب مره وحده تبينا نسسافر
    شما: انا من خذتك ما سافرت وياك ولا طلعت وياك الحين مستكثر عليه سفرة وحده بس وهي تاشر باصبعها بس وحده ما طلبت اكثر
    ضحك اكثررر ماقدر يملك نفسه اكثر يعرف انها فاصلة وياهل ضحك وقال : انزين يلا بنجهز لسفر قالت بفرحه واااااااااااااااااااااو وحضنته من دون سابق انذار انصدم وقال :يلا روحي ولا بغير رايي ..
    طلعت شما وهي تقول: بروح اقولهم دخلت حجرة عليا وهي تربع وشوي طااااااااااااااااااااااااااااااااااااااخ دعمت في راشد
    راشد يضحك: اشفيج سم الله عليج يايه تربعين
    شما وهي ناسيه انها طايحة في حضنه : بنساااااااااااااااااااااااااافر واخيرا ضحك عليها سعيد وهو يقول :قومييييييييييي انززيييين خنقتي خويييييييييييييييية
    نست نفسها وقالت وهى تقول : احم احم هي صح اسفه
    راشد يبتسم ويضحك : ترى ماخذنها صغيرة انته ولا ناسي
    سعيد يضحك : هي والله في ذمتك حد ياخذ بنت 16 هاي وين والعرس وين
    راشد: انته حتى ماخليتها تكمل مدرسة
    سعيد: خلها بلا دراسة احسن نافعتني تبا صدق
    ابتسم راشد بالم كان حلم انها تخلص ثانوية وياخذها بس اخوه سبقها وخذها من يوم هي ثالث اعدادي وتمت وياه لين الحين تنهد بضيقة وزقره سعيد لتفت لاخوه وهو يقول: امر
    سعيد: فيك شي
    ابتسم: حالة عليا ما تسر لا حبيب ولا عدو
    سعيد باستغراب :ليششششش
    راشد: تبا تسافر انا اقولها سويسرا وهي تقولي البوسنة واخر شي تبا ايطاليا وماعرف شو اسوي
    سعيد : نحجز رباعه
    راشد: لا روح انته وحرمتك واستانسوا وخواتك خلهن عليه
    سعيد: اكيد
    راشد ابتسم بضيق: هي فديتهن منو لهن غيري وغيرك
    حمد من وراه: اييييييييييه وانا
    راشد ضحك: خخخخخخخخخخخخخخخخخخخخ مب في الحسبة الغاليى
    حمد: ولد البطه السودا
    راشد: البطه تبطك يا دب
    حمد يضحك وقال لسعيد: اسمع طاري سفر
    سعيد: اماية وين
    حمد: بيت خالى
    تنهد بضيقه وقال: منو وداها
    حمد يشتت انظارة : الدريول
    سعيد كتم عصبيته وقال: حمد
    حمد بسرعه قال: هي حلفت عليه ان ماوديتها تبرى مني
    نقز حمد من صرخه وهو يسمع سعيد يقول: انــــــــــــــــــــــــــــــــــــا حالف محد يطيح بيتهم صح حتى اماية ليــــــــــــــــــــــــــــــــــش تكسر كلامي يا ولد امكـــــــــــــــــــ ليششششششششششششششششششششششششششش
    حمد بتعب: خلاص انا تعبت والله مالى ذنب بلي قاعد يصير بينكم الحين شو ذنبي انى وديتها الحين ارضيكم ولا ارضيها ها ...
    سعيد مسك حمد من كندورته وقال بعصبية : انا قايل مية الف مره ان اللي بيسير بيتهم يتعذرره البيت صح ولالا
    طلعن البنات على حشرة سعيد وعليا تفج سعيد عن حمد وقالت: هو ماله ذنبه الذنب ذنب الخسيس اللي خلاكم مضحكة بين الناس مب اخوية اللى ودى امه تروح تشوف ولد اخوها
    سعيد كتم غيضة وزفر بقوة وقال: انا مانسيت اللي سووه في ابوية اذا انتوا نسيتوا شي ثاني هذا ااما انا مانسسيييت
    .....................: كلنا ما نسينا يا ولد متعب
    لفوا كلهم على صوت وشافوا عمهم مطر سلموا عليه وقال مطر بقهر : انا مانسيت اللي صار بس زواج منهم انسوا انا ما بخلي حد ياخذ من خوالكم التبادل هذا ولد العم لبنت عمه وبنت الخال لولد الخال وهاشي انسووووووووه خلاص نحن الحين في زمن غير زمنككم واللي يبا يعرس ويخطب يكلمنى انا ، انا ولي امره
    سعيد تنهد وقال: عمي
    مطر قاطعه وقال: انسى سعيد خلاص كلامي واضح مافي من اليوم ورايح زواج اقارب نسوه من فضلكم
    تنهد سعيد بحيرة وراشد قام وطلع وعليا طلعت من البيت بكبرها راحت عند بيت يرانهم رفست الباب ودخلت لفت يمين وشافت العنود يالسه : والله اني قلت انى بحصلج هنيه يا العقربه
    العنود تضحك: عقربه في عينج
    عليا: العنود
    العنود: همممممممم
    عليا: بموووووووووووووووت ضايقة
    العنود: عشان ميووود
    عليا بحقد: لا عله في هالحالة وزود من رب العالمين
    العنود بصدمه: تدعين على ميود
    عليا: هي ادعي على ميود
    العنود: شي طيب والله من متى
    عليا: طبي طاريه سمعي شو كنت بقولج
    العنود: همممممممممم قولي
    عليا غمضت عيونه وتنهدت وهي تقول: خالد اتصل فيني
    العنود فجت ايدها وطاح الارنب من ايدها وقالت بصدمه: حــــــــــــــــــــــــلفـــــــــــــــــــي
    عليا: والله
    العنود: انزين ايوا قولي عطيني وضعية الاهتمام وسردي ما قالة
    عليا طالعته وقالت: سكرت في ويههه
    العنود: صدق قويييييييييييييييييييييييه عليا تسكر في ويه خالد
    عليا: فاضي اشتاق للمغازل وقال ارد لعليا
    العنود ضحكت عليها بقو : هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هه في هذي صدقتي عليا : هههههههههههههههههههههههههه والله سمعي اتصلي بشيخه ولا شمسه
    العنود: شيخوه راقدة وشمسة بتسافر اليوم
    عليا: صدق
    العنود: هي والله
    عليا: وشينة الحلايا ليش لين الحين راقدة
    العنود: ههههههههههههه ايه والله لو تسمعج شيخه مادري شو بتسوي فيج
    عليا: هههههههههههههههههههههههههههههههههههههه اخخخخ فيني قهر
    انفج الباب ودخل حمدان على ضحكة ولف على يمينه وشافها وسارصوبهم طفى زقارة وقال : شحالج يا عليا
    عليا: بخير ونعمه ومن صوبك
    حمدان يقعد: يسرج الحال ممكن اتكلم وياج شوي
    انصدمت عليا من طلبة الغريب والمفاجئ العنود انسحبت بهدوء وراحت عليا بتوتر عدلت عمرها ونست انه شيلتها طايحة وقالت|: شو من المصايب تترياني
    حمدان : عليا من دون لف ودوران يوم ملجتج على مايد صار بينج وبينه شي
    عليا توترت وقالت: انته شفيك وشو هالسوال الغريب
    حمدان بقهر: ردي بسررعه قبل لا حد ايي
    عليا نزلت راسها تحت وقال حمدان: افهم منج ان صار شي بينج وبينه بسببة هالحركة
    عليا تنهدت بضيقة وقالت: مابا اسمع طاريه
    وقامت بتروح سمعته يقول : مايد قال للكل انج موبنت عشان جيه طلقج؟؟؟

    انصدمت عليا من طلبة الغريب والمفاجئ العنود انسحبت بهدوء وراحت عليا بتوتر عدلت عمرها ونست انه شيلتها طايحة وقالت|: شو من المصايب تترياني
    حمدان : عليا من دون لف ودوران يوم ملجتج على مايد صار بينج وبينه شي
    عليا توترت وقالت: انته شفيك وشو هالسوال الغريب
    حمدان بقهر: ردي بسررعه قبل لا حد ايي
    عليا نزلت راسها تحت وقال حمدان: افهم منج ان صار شي بينج وبينه بسببة هالحركة
    عليا تنهدت بضيقة وقالت: مابا اسمع طاريه
    وقامت بتروح سمعته يقول : مايد قال للكل انج موبنت عشان جيه طلقج
    لفت عليه بصدمه وقالت : شووووووووووووو ؟؟؟
    حمدان بقهر وضيقه ونرفزة: اللي سمعتيه عشان جيه انا اسالج صار بينج وبينه شي هذا الكلام الكل يعرفة والكل يدري فيه انج موبنت وعشان جيه هو طلقج
    منصدمه شلت اطرافه من الكلام الللي تسمعه معقولة غدر فيها وقال للكل ها شي وهو اللي قال انا ريلج وحلالج ..
    حمدان بتعب : عالعموم انا بسير الحين وانتى فكري بكلامي وشوفي افعالج واذا تبين مساعدة ترانى حاضر بس سكوتج هروبج من كلامي ياكد لي كلام مايد صح انج مب بنت...؟؟
    عليا بقهر وبعصبية: جـــــــــــــــــــب جبــــــــــــــــــــك الله لا انته ولا ميود اللى يتكلم عني وعن شرفي ان اشرف عن الكل وبعصبية وقهر وظيم وحسبي الله عليه وعله في هالحالة وزود جانه هو ورى تدميري لمستقبلية وجتله لبويه
    حمدان بقهر مسك معصمها ورص على ضروسة وقال: هييييييييييييييييييي انتي احترمي نفسسسسسسسسسسسسسسسسج وثمني كلامج يا وله ماله داعي استفزج خلاص استفزيتج بما فيه الكفاية صح
    عليا انقهرت منه ولفت عليه وعيونها كلها دموع وقالت بقهر وهي تضربه على صدره بقو: بي اليوم يا حمدان اللي تتمنى منى بس كلمة ووقتها بتعرف منو عليا وراحت وهي ما تشوف دربها من كثر الدموع ...
    تنرفز وعصب وشات الكرسي اللى عداله وقال بقهر وعصبية غبيييييييييييييييي غبببببببببببي كان المفروض اتكلم وياها واخذ واعطي مب استفزها وانرفزها انا ويهي بعد اففففففففففففففففففففف ...
    في امريكا .. في الكوفي
    كان قاعد يتكلم ويا ربعه ويسولف ويضحك وقال وهو يضحك: ههههههههههه هي اذكر صح
    دخلت وهى تتكلم ويا امها وعمها اللي يمشون عدالها وقالت: اميييييييييي انا قايله لج انى ما بلس لا عباه ولا شيله
    امها تنهدت وقالت: من مات ابوها ماقدر اسيطر عليها وعلى تصرفاتها متمرده البنت وايد وايد يا جاسم
    جاسم بعصبية: انا قلت لج بتنزلين ويانا بعباه وشيله ولا انتى بلاج
    خلود بقهر لفت عنهم بقو وهي تافف طاحت عينه في عينها ارتبكت تالمت لفت طالع امها وعمها وعلى طول طلعت بترد الفندق لعل وعسى تلحق قبل لا يلحقها .
    قام بسرررعه وهو يشوفها وربع صوبها ودخل الفندق وراها بس للاسف مالقاها ضرب ريله بالقوع الارض وحط ايده في شعره وهو يقول بقهرر: اخخخخخخخخخخخخخ بسسسس لو امسكج ذبحج على ايدي حلال يا النتنه يا خرابة البيوت .
    كان بيظهر من الفندق وتفجأ وهو يشوفها قاعده مجابل الكانتين ومعاها ولد صغير تلاعبه سار صوبها وقال: فاطمة انا
    فاطمة تطالعه بصدمه: خالد
    خالد بهدوء: هي نعم
    فاطمه: فيك شي
    خالد يطالعها ويطالع الولد: ولدج
    خالد فاطمه هزت راسها بلا وقالت: ولد اخوي
    خالد: انتى شو تسوين هنيه
    فاطمه: اتعالج
    خالد: ما خلص كورس علاجج
    فاطمه: لا باقي شهر
    خالد: فاطمه تتواصلين وياها
    فاطمة: لا من عقب ما صار بينا وبين عايلتهم اللي صار ما اتواصل وياها ابدا
    خالد تنهد بضيجه وقهر وقال: انتوا لين الحين متزاعلين على اللي صار بين ابوج وابوها
    فاطمه : هي
    خالد: افففف كيف اوصل لها
    فاطمه: ليش في شي
    خالد: شفتي خلود اختج
    فاطمه: هي بلاها شفتها تربع فوق
    خالد: ان ما مسكتيها عني والله اقوم واترفس في بطنها لين تحب التراب
    فاطمه تتنهد: كان غيرك اشطر يا خالد محد يروم لها
    خالد: عنبو انتوا تقول مدعاي عليكم عايله خربانه
    تنهدت فاطمة بضيق وسكتت راح عنها خالد وهو كله ضيق وده يرد زمن ورى شوي ويرتاح ويا البنت اللي يسولف وياها ..
    في العين .. تذكرت عليا المسج وفتحته كان مكتوب فيه (( عليا ... واترك الباقي لج ))
    عليا قالت شو هالسخافة مالقوا مسج يطرشونه طرشوا ها شي درعمت عليها شيخه وقالت: هلا هلا بلي تسبني من وراي
    علويه تحضنها: احبج رغم كل شي احبج محد مخفف عنى الا انتى
    شيخه: جعلنى فداج يا نت متعب اروووح لج فدوى انا
    علوي : شيخوه والله اني ارتاح لج راحة ما بعدها راحة
    شيخه : هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه جعل راحه ما تفارقج
    علوي: وياج تصدقين مرات احسدج على روحج الحلوه اقول افتكت من الحب وطاريه وافتكت من المحاتاه والكلام
    شيخه: ياختى اصلا يا حظهم فيج محد عرف قدرج زين با نت اليران
    علوي: تصدقين شويخ شموس سافرت
    شيخه: منذ مبطي ع قولة خوانا سعوديين الله يردها بالسلامه
    علوي قالت باختصار: خالد اتصل
    فجتتت شيخه عيونها على وسعهن وقالت: نعععععععععععععععععععععععععععم
    علوي تسكر اذنيها: انا تعبانه نفسيا لا تزيديني هم فوق همي
    شيخه : انزين شعنده عنتر زمانه
    عليا: سكرت في ويهه
    شيخه: كفو يا الذيبه يا بنت الذيب ..
    عليا تضحك من جد شيخه غيرت مودها قالت شيخه: يلااااااااااااااا
    علوي: وين
    شيخه : حجزت فندق في دبي
    علوي بصدمه:شوووووووووووووو
    شيخه: ايوا حاجزه سويت حقنا يلا قومي تزهبي
    علوي: كم يوم
    شيخه تدندن ويا غنية عيضه كم يوم فرتها علوي بالمخده وقالت: كممممممممممممم يوم
    شيخه تضحك: اسبوع يلا عشان نزهب حق سفر
    علوي : يلا فارجي خليني ارتب اغراضي
    شيخه : اوك
    طلعت شيخه ورن فونها شافت رقمها وما قدرت ماترد: هلا والله
    .........: وغلا والله شحاج
    شيخه: طيبه طاب حالك اخبارك
    ........: بخير ونعمه
    شيخه: شو اخبار عيالك
    .........: يسررج حالهم
    شيخه : عله حالن مديم
    يتفداها مليون مره في خاطره وقال: وياج
    شيخه: هممم شو يديدك وين بتسير اليوم (وطلعت وركبت سيارتها)
    .....: حاجز في دبي
    شيخه مصدومه وقالت بحذر: ويا عيالك ولا روحك
    .......... تافف: لا ويا العيال ام العيال حشره تبا تطلع
    شيخه بهدوء: ايوا طلعها والله ما بتخسر شي وانا من زمان اكلمك واقولك عن عيالك
    بضجر: انا ما قلت لج يوم اكلمج لا تيبين طاري عيالي وحرمتي
    شيخه تتنهد: شو تباني اسوي مب انته تدق لي تدور حلول لازم اعطيك الحل
    ضحك وقال: قلت انج استشارية اسريه ممتازة وبتفيديني
    ضحكت شيخه ونست نفسها انها تكلمه وقالت: ههههههههههه ايوا وطلعت فاشله صح مب عند ظنك
    ................. اعشقج يننتي فيني وفي عقلي يا بنت ناس قال بهدوء عكس اللي في خاطره: ابد ما تنفعين حتى
    شيخه : انزين يلا انا بخليك الحين لاني وايد مستعيلة
    ............... ما يريد يسكر : اوك برايج
    شيخه تكلم حمدان اخوها اللي يغلس عليها يبا يسكر باب الدروازه: لا تسكررر حرامم عليك اعرف انك زعلان ولك اللي يرضيك
    استانس من خاطره وقال: صدق
    شيخه نست انه عالخط وقالت بربكه :احم حمدانننن لا تسكر الباب والله ادري انك مضايق وقالت بهمس : اقصد اخوي .
    تحطم وقال: قتلج دكتورة فاشلة
    ضحكت من خاطرها وقالت :هههههههههههههههههههههه زين شوف لك استشارية ثانية والله وايدا فالعيادة
    ضحك وقال: اووك بدور وبصدق قال ما بلقى نفسج
    استحت وقالت: يلا عيل ودعتك الله ...........وسكروا الخط.
    حمدان :منو ترمسين انتى
    شيخه تصرفه: الهبلة عليا
    حمدان انتفض من سمع طاريها وولع زقارته وهو يقول: همممممممممممممم شو عندها
    شيخه : بسير دبي وشاله البنات ويايه
    حمدان: حلو طلعه بنات يعني
    شيخه: اممممم ليش
    حمدان: ما ينفع انا اسير وياكم
    شيخه: لا ما نبا رياييل
    حمدان: وكم يوم
    شيخه : سبوع
    حمدان يحط ايده على راسه : الله الله اسبوع ليشششششششششششش هالبطره فلوسج زايده عطيني منهن
    شيخه تكش عليه: مالت عليك قل اعوذ برب الفلق من شر ما خلق
    ضحك حمدان وقال : يلا انزين
    البارت الثالث
    اما شيخه يوم سارت فوق وحطت رأسها عالمخده قالت في خاطرها شو هل صدف اللي تجمعني وياك حتى انت حاجز ف دبي ما أنكر اني اكن لك شعور غريب في قلبي اتجاهك واحب اتصالاتك واحب اهتمامك فيني بطريقه غير مباشرة اعرف كل شي عنك حتى عيالك اعرفهم واحد واحد اطرش لي صورهم افتحت السناب وشافت مطرش لها عالخاص افتحت وشافت عياله يضاربون منو بيقعد قدام عند أبوه تنهدت بحب وعارفه انها غرقت في بحر حبه بس ما تبا تخرب بيته ولا تبا تهدم أسرته يكفي أن اربع وعشرين ساعه يتصل بها من دون ما يكون عنده شي رن تلفونها وردت بلهفه: هلا
    ....: لهدرجة متلهفه لي
    في خاطرها وايد وقالت باحراج: لا بس توقعتها بنت يرانا
    من نبرة صوتها عرف انها تكذب عليه وقال بحب ممزوج بدفء بصوته: ها دكتورتي ما عطيتيني الحل
    شيخه ببتسامه: حل شو وين المشكله
    .......: العيال يضاربون شفتيهم يبون يقعدون جدام شو اسوي فيهم اضربهم
    شيخه تضحك: ههه لالا قعدهم ثنينتهم قدام وخلاص
    ......: انزين بقولج شي مش هذا سبب اتصالي ،تنهد وقال انا متصل لسبب ثاني
    شيخه حست فيه شي من نبرة صوته وباهتمام قالت: امر
    .....: ربيعي عنده مشكله ويبا حل
    شيخه: شو هي المشكله
    ... بصراحه ومن دون مجامله : يبا يعرس على حرمته
    شيخه بصدمه: ليششششش
    ......: ما يقدر يوصل وياها لمرحلة التفاهم تعب يقول من كثر ما تتناقر وياه
    شيخه بهدوء تستمع له وانصات
    بدأ يتكلم وتغيرت نبرة صوته وقال: لا في طلعه متهني ولا في رقادة متهني ودوم مغثوث ودوم شارد برى البيت يربط بينهم عيال بس هو تعب ماله في التعب ولا له ع نقيره بال كره البيت بسبتها كره الطلعه وياها كره كل شي يتعلق فيها حتى شكلها لا يطاق تنهد بالم قال شو يسوي
    شيخه بضيقه من ضيقته عرفت ان يقصد عمره تنهدت وقالت: لا يفكر بشي حاليا كل اللي عليه يستانس بيومه ويقعد عند الناس اللي يحبهم ويبعد بالفترة هاي عنها عشان يرتب أفكاره ويوازن امورة
    احبها والله أعشقها ياربي تنهد بضيقه وقال : اوك تمام
    تحاول تغير مودة وقالت: زين لا تسولف عن ربيعك ثاني مره الحين سولف لي عنك حجزت وين في دبي
    استانس عليها وقال: انا حجزت في فندق انتركونتيننتال
    شيخه : الله وناسه حلو غير جو وتقرب من عيالك واهم شي نفسيتك لا تفكر في شي يكدر بالك وصفو مزاجك ،،
    زايد وده يبوح اللي بقلبه ما يقدر يمسك عمره اكثر من جذيه تنهد بضيجه وقال: شيخه
    شيخه قشعر جسمها زقرته وحساسه اللي وصل لها ونبرت صوته الدافية حست نفسها يتزايد وما قدرت ترد عليه التزمت الصمت لدقايق
    وعقب سمعته يقول: بكلمج خلاف الحين ام العيال يت بوصل الفندق وبكلمج اوك
    ردت بهدوء تام: اوك الله يحفظك
    سكرت وهي نفسها يتزايد وسرعة دقات قلبها انتبهت ان الساعه الحين قريب ظ£ شهقة بسرعه ورتبت ثيابها وطلعت شنطتها وقالت: يلا العنود
    العنود تسحب شنطتها وتنزل من دري يلا عليوه محتشره تقول تأخرنا وايد
    شيخه لحس مخي هالزايد جعلني فداه .. تنهدت وركبت سيارتها وشغلتها وركبت العنود عدالها وخطفوا ع بيت عليا صيحة هرن طلعت عليوه وقالت : تو ناس جان تأخرتوا اكثر ….
    العنود تفج الدريشة وهي تقول: يلا ركبي عليوه ما في وقت
    عليوه تخصر : لا حبيبتي بركب جدام يلا نزلي ركبي ورى
    العنود : دلع بلسانها لعليوه انننننه يلا ركبي ورى
    يرتها عليوه وقالت : يلا عنودوه دام النفس عليج طيبه
    نزلت العنود وركبت ورى ..
    وعليوه ركبت جدام وقعدت تلعب بالاغانى لين حطت اغنية فارض وجودك تنهدت بصوت مسموع ولفت عالدريشة وكلام حمدان لين الحين في بالها غمضت عيونها وقالت في خاطرها حسبي الله عليك يا مايد طلعوا من البيت وشيخه تقول: خبرتي حد من اهلج انج بسيرين ويانا
    عليا بضيقه: امممممممممم لا
    شيخه: ليش
    عليا تلف ويهها صوب دريشه: مطلقه شو يبون فيني مب بنت عشان الكل يحاتيني وتسربت دمعه حارة ع خدها ومشتها بسرعه قبل لاحد يلاحظ
    عليا قالت : وين بسير اي فندق حاجزه
    شيخه : ليششش مب واثقه في اختياري
    عليا: الا بس عشان اروح وانا وعارفه وين بتودينا ما بسير ع غفله
    شيخه تضحك ع تحلطم عليا وقالت : شانغريلا
    عليا بوناسه : وااااااااااو وننننننناسه
    الكل يدري بعمق الحزن اللي في قلب عليا وتحاول تتصنع الضحكه والفرح وصلوا الفتدق وكانت ساعه ظ¤ ونص ع طول راحن سويت وشافن الاطلاله ع شو *** نفسي يوم اروح المنتجعات اول ما ادخل ع طول اروح الاطلاله *** وشافت الجو كيف حلو وطالعت المسبح شكله يجنن وشافت البحر وشافت المسبح ومناظر النخل
    العنود تقول: واووووووو الفليل منظرة بيكون غرررراممم
    عليا بحالميه: متى بيوضي عريس الغفلة عشان اتمنظر وياه ع هالاجواء الحلوة والمكان اللي يفتح النفس ....
    العنود: ان شاء الله يارب
    عليا : ترا مابا لسواد عيونه اباه عشان يحوطني
    حاولت العنود انها ما تسمع لعليا وايد لان تعرف ان عليا بسرعه تتأثر وتبكي رن فون العنود وراحت ترد داخل هلا والله
    حمد :اهلين اخبارج
    العنود :طيبه فديت روحك اخبارك
    حمد: بنعمه وين
    العنود: ف دبي
    حمد: ليش
    العنود: اتشرى حق السفر
    حمد: هي زين متى بتردين
    العنود: لا ببات
    حمد: قولى والله صدق وانا ولهان عليج
    العنود: وانا اكثر والله
    حمد :انزين منو عندج
    العنود: شيخه وعليا
    حمد مصدوم: عليا وياكم
    العنود: هي
    حمد: ماخبرتنا
    العنود: خلها تغير جو حمد عليا وايد تعبانه محد حاس في نفسيتها
    حمد تنهد بضيقه : ادري والله الله يفك ازمتها والله من غير شر
    العنود :امين زين فديتك اسمع شويخ تزقرني بشوفها شو تبا
    حمد: اوك ديري بالج ع عمرج
    العنود: اوك فديتك
    سكروا الخط وطلعت ها شويخ بلاج
    شيخه: يلا بنسير
    العنود: حرام عليج حر مب الحين تري المغرب احسن
    شيخه :اوك عيل يلا كل وحده تدخل غرفتها تسبح وتجهز
    البنات: اوك
    انتهى البارت ...





    في خربطه بالبارت انا كاتبه ان العنود تقول لحمد امايه بتشك فيني واصلا امها متوفيه كنت اقصد اختها شيخه هههه سوري من كثر الاحداث





    التعديل الأخير تم بواسطة بنت العين 1991 ; 20-06-27 الساعة 11:13 PM

    ماني مثـل غيري ولا الغير مثلي
    لي خـط سيرٍ مختلف في زماني
    صعبـه علـى غيـري يسد بمحلي
    ومحـدن كفو ياخذ بوقتي مكاني
    _________

    آذگرگ وفـي .. ويـن الوفاء..من فيـنـا اللي مــا وفـــى ...

  3. #3
    عضو نشيط
    الصورة الرمزية بنت العين 1991
    الحالة : بنت العين 1991 غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 152360
    تاريخ التسجيل : 23-05-20
    الدولة : مستــوطـن قلـبهـ
    الوظيفة : وبحثت في كل السطـور فلم أجد وصفا يليق بمن فؤادي قد أحب
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 71
    التقييم : 20
    Array
    MY SMS:

    ،،"‏ماهمني قرب الباقيي قربك يكفيني

    Post رد: روايتي الثالثه بعنوان ( صحيح ان الملك لله بس انتي من بين خلق الله ملكي ) جريئة مت



    تابع البارت الثالث


    عليا
    دخلت غرفتها وشافت تلفونها محروق بمليون اتصال من خالد تجاهلته ودخلت تسبح حست بالماي الدافيء ع جسمها وغمضت عيونها بقهر وضيم وظلم وهي تذكر كلام حمدان حسبي الله عليك يا مايد جانك خليتني علج في حلوج الناس كيف هنت عليك وانته اللي اعتديت عليه في ليلة الملجة عشان تحرق قلبي وقلب ابوي حسبي الله عليك نذل حقييير واطي سافل منحط كل سبات الدنيا فيك يعل حوبتي ما تعداك يا مايد انته واللي سعى في تدمير سمعتي تذكرت كل شي صار بينها وبين مايد في ليلة الملجة هي ليلة وبسسس وجلبت حياتها جحيم وقال لهلها انا مابا عرس ابا ملجة ودخله وبعدها قال اني مب بنت واتهمني وانا حليلته وطلق في نفس الليلة عشان الناس تصدقه حرق قلبي وقلب ابويه عسى ينحرق قلبك يا مايد هذا انت شو خذت من دنياك لعبت فيني وشوف ربي كيف جازاك يارب اني ما تشمت فيه ولكن الدنيا دوارة ودنيا دين وطراق اللي تعطيه اليوم ينرد لك اقوى من قبل ومن منو من دنيا اههه اههه يا قلبي سمعت صوت دق ع باب الحمام انتبهت وقالت: يلا طالعه العنود دقايق بس
    بندت شور ولفت جسمها بفوطه وطلعت حطت كريمات ع جسمها وحطت ديودرنت وحطت دهن عود ورى اذنها ونشفت شعرها واستشورته وخلته مفتوح لبست ليقنز خفيف قطن ولبست بادي كت وتعطرت واستشورت قصتها وخلتها ع طرف طلعت شيخه وقالت: نروح مطعم ولا نتغدا هنيه
    عليا: لا هني احسن
    شيخه زقرت العنود: اوك يلا عشان مافي وقت نبا نستانس وزقرت العنود
    العنود يت وهي تلبس شيلتها يللا يلا
    شيخه حست ان عليا تبا تيلس بروحها وشلت ميكبها ويلست في صالة ولبست عدسات لونها اخضر عسلي وبدت تسوي ميكبها رن فونها للمرة الالف مليون وشافت رقمه وماردت قالت بقلة صبر افففف ما مليت يا خالد شافت ساعه وكانت توها 5 وربع خلصت ميكبها عالسريع وطالعت لبسها وقالت اففف مابا لا عباه ولاشيله البس لبس كويتي احسن ولالا وبعدها صرخة صرخة طلع اللي في خاطرها حست دقات قلبها تتسارع عقب صريخ وعقب ضحكت وشوي لاحظه انتظام دقات قلبها و تمت تفكر شوي شو بتلبس واستقرت ع لبسها القت نظرة اخيرة ع عمرها وهي تقول باعجاب واااااااااااي فديتني ايننننن احبج يا نفسي رن تلفونها وشلته بدون اهتمام وقالت:ها عنود وصلتوا
    خالد بقهر: تو ناس لين متى وانتى تسكرين في ويهي وبعصبية قال مب طوفة عبيطه انا كل شوي تسكرين في ويهي اففف ليش ماتردين
    انصدمت عليا وقالت غبية شوفي رقم قبل لا تردين كانت بتسكر بس ياها صوته المتغيظ وقال:يا ويلج تسكرين والله يا ويلج
    تنهدت بضيق وكمل بعصبية وهو يقول : الله يرحم ايام قبل كنتي تموتين وتسمعين صوتي وارد عليج الا الحين متكبره ع شو مكتبره بخبرج
    عليا بضيق: مب متكبره ولا شي اذا ردك المغازل وتبا تغازل ترا مستعده ارمسك وارمس عشره غيرك ما عاد يهمني شي مب هذا كلامك يا خالد
    خالد بضيق : عليا ارجوج افهميني وبعدين حكمي
    عليا تكمل بقهر وحزن وقالت: ترا ماعاد شي يهمني سمعتي فالحضيض خلاص خسرت سمعتي وخسرت كل شي يعني ما عادت تفرق عندي صرت رخيصه عقولتك تذكر كلامك
    خالد تنهد: للمرة الالف مليون اقولج عطيني فرصه اتكلم انتي ما تعطين الواحد كل يوم راقعه تلفون فويهي تراني ذال عمري وايددد عليج يا عليا ذليت عمري وايد وايد بعد وفوق الوايد ماخليت طريقه اتصل بج فيها الا راقعه تلفون فويهي حرام عليج ياخي وين الرحمه اللي عندج
    عليا: خالد بليز ممكن تاجل اللي في خاطرك
    خالد: لا ما اقدر لان بصراحه ما اثق انج بتردين ع اتصالاتى
    عليا تغيرت نبرة صوتها وقالت : والله برد دق الفليل الحين مشغولة
    خالد: التمس صدق في صوتها و قال: اوك عيل برايج باي
    عليا تتنهد: باي .... رفعت راسها فوق تحارب دموعها دخيلك يا خالد لا ترد تفتح مواجعي خلاص بس تعبت ضيم قهر وحظ رديء فقيره حظ والحظ اعوي سمعت صوت الباب يتبطل ودخلن البنات حطن غداهن ع طاولة ويلسن يتغدن ع طاولة العنود تزقر عليا وعليا كانت تحارب دموعها اللي شكلت ضباب ع عيونها وقالت ببتسامه وهي تحاول داري دموعها : يايه بغسل ايدي وبيي دخلت الحمام ومسكت الكلينكس وحاولت تنشف دموعها عسب ماتخرب ع البنات طلعتهن وتستوي نكدية غسلت ايدها وراحت قعدت عطاولة وابتسمت مجامله وقعدت تلعب في سلطة وقالت : لذيذه سلطه
    شيخه: بالعافيه عليج خلصن بسرعه وغسلن ايديهن وطلعن بسرعه وركبن سيارة شيخه : وين تبنا نروح
    العنود : دبي مول
    وصلوا دبي مول ونزلوا وشيخه قالت : كل وحده تروح تاخذ النواقص حقها للسفر لان مافي وقت الحين بتستوي ساعه 7
    الكل:اوك
    راحت العنود لاسينزا وشيخه دولتنشي اند غابانا وعليا سارت قوتشي
    عليا خذت شنطه خصر حق الابواك والعطر والبطايق وتلفونات وجوتي حق السفر للمشي مريح .
    العنود دخلت لاسينزا خذت مسلزماتها الخاصة وراحت ماكس بنسر وخذت بيحامات نوم ع كم دريس دخلت عليا ماكس سبنيسر وخذت بعد من مستلزماتها الخاصة وخذت كم دريس وتلاقن عند الكاشير ودفعن وروحن ..اتصلن بشيخه وتلاقن وياها عند دري
    شويخ: خلصتن
    الكل: هيه
    شويخ: خذتن شنط خصر
    العنود؛ لا ماخذت وانتى
    شيخه : انا عندي وايد ما باخذ تبن خذن
    العنود انا بسير اخذ من قوتشي نفس مالت عليوه
    شيخه: اوك يلا
    وتمن يلفن من محل لين محل اتصلت العنود بعليا وقالت لها انهم في كوفي ووصفت لها المكان ويت ... وطلبن كوفي وشربن وقعدن يسولفن ويضحكن وعليا تصطنع الفرح وضحك تبا ترد وتطلع كل اللي في خاطرها
    ساعه 9 قالت العنود نروح سكي دبي
    شيخوه: هي يلا والله وناسسسه
    سارت عليا مجامله لهن وبدلن ثيابهم ولبسوا الجاكيتات مع بناطيلهن ودخلن داخل وبدن يزحلقن في ثلج ويلعبن الكورة الدائرية يدخلن فيها وحدة وحده وبعدين ركبن تلفريك وماحسن بالوقت وانتبهن ان الوقت قريب 12 وع طول طلعن وسارن المطعم تعشن وردن صوبب الفندق
    فالدرب كانت عليا حاطه اغنية فارض وجودك لعيضة المنهالي غمضت عيونها بقوو فيها تعب فيها الم بندت المسجل وحطت اغنية ثانية اما شيخه رن فونها وردت وهي تحط سماعه وتقصر ع صوت وقالت : هلا والله
    بعصبيه رد عليها : انتي وينججج حرقت تلفونج حراق مارديتي عليه ليش
    حمدت ربها انها مقصره ع صوت ومركبه سماعه وقالت : كنت في دبي عند خواتي وما سمعت تلفون والله
    بقهر: انتي في دبي وانا مادري بج
    شيخه تتنهد: تراج عندج هلج كيف اغثج
    بضيجه: انتي تدرين اني من سنه ماشفتج اخر مره كانت سنه اللي طافت
    وبينا بس مكالمات حتى العياده مواعيدي ما طيح عندج بشكل دايم
    تنهدت بتعب وقالت : ماعليه خيرها في غيرها
    وصلوا الفندق ونزلوا ومحد كان منتبه لها عليا تفكر بخالد وشو يبا والعنود ترمس حمد واتس اب وهي محد منتبه لها كملت شيخه كلامها وقالت بهدوء: لا تعصب انا حتى ما عرفت اكلمك قدام ختيه وبنت يرانا
    زفر بقووو وقال بقهر: ثاني مرة ما تطلعين من دون اذني سمعتي خبريني
    شيخه دق لفت وتعدل شيلتها قالت : ي سلام قول والله انته بس
    سمع صوت اللفت وقال بحذر : انتي بالضبط وين
    شيخه وهي تدخل اللفت : في دبي
    بقهر وغيض قال: ادري في دبي بس انتي قلتي كنتي في دبي بس اللى اسمعه انج ما زلتى في دبي
    ارتبكت شيخه ونست تقول له انها حاجزة سبقها وقال : انتي بتباتين ف دبي صح
    شيخه: همممم صح
    بغيره وغيظ قال: ويا منو
    شيخه تطلع من اللفت وتتجه صوب سويت ودخلت وسكرت الباب وراها : اختيه وبنت يرانا
    زايد بقهر قال : انا ولهان عليج وايد وانتي تقولين لي انج رادة من دبي
    شيخه تبتسم : تولهت عليك العافيه بس انا ما قدر اقولك وانته وزوجتك طالعين مع بعض اليايات اكثر
    زايد بحب قال: انزين اي فندق انتي
    شيخه : ما بقولك خلك عند حرمتك اليوم وخلني اتسبح وارقد
    زايد بقهر: حرام عليج وبعدين لا تيبين طاريها
    شيخه : لا مب حرام انته لازم تكون ويا مرتك اليوم وباجر اوعدك نتلاقى رباعه
    زايد بفرح: صدق
    شيخه تبتسم : هي صدق
    زايد: يلا اوك باي
    ابتسم بحب فديت روحها وعينها ... العنود بعد ما تسبحت قعدت تكلم حمد وشيخه تسبحت وقعدت ترتب اغراضها وعليا كانت واقفه على الدريشه تتامل المنظر للمليون مره يرن تلفونها تتهدت بضيق ودخلت الحمام وتسبحت ونشفت جسمها وحطت كريمات وتلبست بجامتها قفلت الباب وبطلت دريشه عشان تدخل اصوات سياسر ومحد يسمعها ردت اتصلت فيه : سأااااااعه تردين ساعه كم الحين الساعه 2 من الليل وانتى تقولين 12 اتصل يعنبو ذل عندج يا بنت متعب ذليتي اصلي
    ردت ببرود: كنت اتسبح
    خالد تنهد وقال : عليا ممكن تنسين اللي صار ونفتح صفحه يديدة
    عليا بغيظ: نفتح صفحه يديدة من متى يا خالد
    خالد تنهد وزفر بقو وقال:انا عرفت كل شي عنج
    عليا بقهر تحاول انه ما يبان : شو عرفت
    خالد: كل شي وبخبث قال كل شي بينج وبين مايد
    غمضت عينها بقو وقالت بتنهيدة : انزين
    خالد يحاول يفهم منها شي مايقدر ما تعطيه الا ع قد سواله : شو اللي غيرج عليه
    عليا ببرود: نفس اللي غيرك عليه
    خالد يركز في صوت قال: انتي وين
    عليا ببرود قاتل: مايخصك
    خالد بقهر: احترميني شوي اللي بيني وبينج ترا أكبر من جيه ولا نسيتي
    تنهدت بتعب وقالت : خالد شو المطلوب مني
    خالد بقهر بان في صوته: ارد علاقتي وياج
    عليا انصدمت وقالت بغصه : شوو ليش ان شاء الله خالد انا ماصدقت انساك وانسى حبك انا تعذبت وايد بسببك انجبرت على مايد وتغيرت نبرة صوتها وخنقتها العبره وحاولت ما تبين وقالت بغصه مكبوته ع الاخر ومايد ما قصر بعد عطاني زود وانا استاهل كل اللي صار لي منك ومنه انا اعترف اني غلط اني عطيتكم ويهه
    قاطعها خالد وقال : انزين الماضي نسيه وانا ابا ارد علاقني وياج
    عليا: وانا مابا دخيل الله ومن بعد الله دخيلك لا ترد لي ولا ارد لك تكفى ما مسكت عمرها خانتها دموعها وصاحت بقوو ماباك ترد دخيلك
    خالد عوره قلبه وقال : سمعي خلود قالت لي كل شي سواه مايد فيج بس صدق انتي طلعتي م..... قاطعته عليا بصراخ وهي تصيح والله العظيم ورب الكعبه ان الكلب اللي طايح فالمستشفى هو اللي عفد عليه في ليلة الملجة عشان يبرد حرقة يوفه من ابوية تمت تصيح وتشاهق وقالت ما بعت عمري لحد من قبل واذا كنت ببيع جان بعت عمري لك انته من دون كل هالناس لانك انته الوحيد اللي رمت تدخل قلبي وتحتله كيف اتكلم عن غيرك كيف تقنع نفسك وقلبك انه في حد ثاني ممكن ياخذ مني اللي يباه وبغصب هو اللي اجبرني وعفد عليه وفي نفس الليله طلق ليششش هو قال لاهليه وامايه ان يبا ملجة ودخله في نفس الليله لانه مبيت النية انه يسوي اللي في راسه وضاع صوووووتها في صايح وشهيق ...
    تنهد خالد عقب اللي سمعه منها وقال: بس خلود قالت لي غير هالكلام قالت ان صح هو بياخذج بس اكتشف انج مب بنت وان قبل هو كاشفنج ويا واحد
    عليا تشاهق وتمسح دموعها وقالت: يعلني ما اصبح صبح ان جاني جدمت حد غيرك عليه الا هو خذني بالغصب وبالحلال يا خالد .
    تنهد وقال بهدوء: انزين ابا علاقتي وياج ترد
    عليا برفض تام: مستحيييييل ي خالد مستحييييل خلاص انا كرهت جنس ادم كلهم مابا حد لا بعرس ولا ابا علاقات ولا ابا حب ابا اكون لنفسي وبس
    خالد غمض عيونه وتنهد : ماقدر اخليج
    عليا تضحك بيستهزاء وهي تمسح دموعها : ليش لاني مستويه ملك للجميع اي حد يقدر يسوي اللي يباه هذا قصدك
    خالد بنرفزة: لا مب هذا قصدي يا بنت الناس انتي شفيج ماباج انا لو اباج من زمان سويت اللي اباه لو انا نذل بس انا مافيني ذرة نذاله اسوي فيج جي .
    عليا: عيل ليش تبا تردني شو تبا في وحده كانت تكلمك وتسهر عندك
    خالد: اباج وخلاص
    عليا بهدوء: دخيلك يا خالد والله ماباك ولا ابا حد والله حلفت لك اني مابا حد وقفت وتجهت صوب دريشه وتشوف سيايير اللي تحت والمناظر وقالت والله اللي خلقني وخلقك اني مابا حد ابا ذاتي ابا نفسي ابا اعيش لشخصي مابا حد يتكلم عني ولا ابا حد يكون مسؤول عني ابا اكون حرة نفسي .
    خالد تنهد بقو وقال : اباج حقي وغير هالكلام ماعندي
    عليا: تكفي رجيتك خالد احب ايديك وريولك ابتعد عني لا ترد لا تدخل حياتي من يديد ارجوك
    خالد : عليا ان مارديتي بالطيب بتردين بالغصب تراج
    عليا بتنهيدة: تبا تذلني صح عشان جيه بتردني صح
    خالد بقهر كاتمنه وبحقاره عكس اللي في قلبه: عاد فسريه ع كيفج ذل او اهانه اللي تبينه المهم تردين لي .
    سكتت وغمضت عيونها وهي مدركه انها لا محال لها من خالد وان بيرد فيها صاع صاعين وبيذلها قاطعها خالد وقال وين انتي شو هالحشرة اللي عندج
    عليا بهدوء: في دبي
    خالد يدق المدواخ ع طفاية قال: عجيييب ف دبي هالوقت ويا منو ؟!
    عليا وهي مستسلمه لاسئلة خالد: ويا بنات يرانا
    خالد ينفخ الدخان في الهواء ويشفط المره الاخيرة من المدواخ وينفخه قال: والله عجببببب بايتين شو
    عليا بملل ترد ع اسئلته: هي
    خالد يرفع حايبه : ي سلام من اليوم ورايح اعتبريني مسؤول عنج
    عليا: انا قلت لك كل ابوها هالعلاقة ماباها خالد تبا تكوّن علاقه كون ويا غيري بس انا خلاص مابا ابا اتفرغ لنفسي وخلاص مابا حد يحكمني
    خالد يتلذذ بطواعيتها وذلها له: لا منو قال شوفي ترا ما نسيت انج امسات مطرشه صورتج بالغلط ع سناب عام
    علبا: قلتها تراك بالغلط وبعدين مادري انك من جماهيري هههه
    خالد يتفدا ضحكتها في خاطره وقال: لا والله انتي ما تعرفين منو ضايفه
    عليا تتنهد : خالد ابا انام تكفى خلاصص ذليت امن يابتني
    خالد وهو مستلذ بذلها : عليا اخر انذار لج انتي بتردين لي بغصب او طيب
    عليا فخاطرها حلم ابليس فالجنه ردت بتصريفه : لك اللي تباه يا خالد بس ممكن اسكر
    خالد تنهد وقال: تصبحين ع خير
    سكرت عليا وحست بشي من راحه فرغت اللي فخاطرها وتوها بتنام اذن للاذان قالت في خاطرها لالا بنام استغفرت ربها وقامت توضت وصلت ودخلت في نومه عميقة ….
    وقفة تعريفية
    العنود وشيخه وحمدان اخوان جيران قوم بو سعيد ..
    العنودعمرها 19 كبر عليا مخلصات ثانوية والحين هن ثاني سنه جامعه ...
    حمدان: 29 يشتغل في ادنوك ..
    شيخه: متدربة استشارية في عيادة اسريه ( الللي تكون متخصصه في الخلافات زوجية والاسرية والاطفال وغيرها ) وبعد ما شافوها متفوقة على ربيعاتها وانها قدرت تساعد كثير ناس في تجاوز خلافاتهم تم تثبيتها في العيادة ,,, وعمرها 32 سنه ..
    وبوحمدان عنده شركة في ابوظبي ومايرد العين الا خميس ويمعه بس ...
    ام حمدان متوفية...
    بو سعيد متوفي ، ام سعيد مموجوده بس الفترة هذي تحاول ترضي مرت اخوها عشان ترد العلاقة بينهم بعد حادث مايد ...
    سعيد عمره 35 سنهه وماخذ شما بنت عمه عمرها 19 الحين وهو ماخذنها من عمرها 16 سنه وماخلاها تكمل دراسته ....
    راشد عمره 25 سنه ماسك قسم المحاسبة في شركة ابوه وسعيد ماسك قسم الادارة ...
    حمد عمره 22 سنه خدمه وطنية ..
    نصرا عمرها 29 سنه لا شغل ولا مشغله قاعده فالبيت ..
    عليا سبق تعريف عنها ..
    بيت قوم بونايف
    نايف عمره 29 سنه يداوم في الحرس ..
    شما اخت نايف وسبق تعريف عنها
    دانه عمرها 20 سنه تكمل دراسة في بريطانيا مبب هنية ترد فترة الاجازة بس ..
    وبسس وام نايف .. وابو نايف ملتهي بركض ورجاب ( سباق الهجن) ... ومايرد الا نادر ...

    عايلة بومايد
    ابو مايد متوفي
    ام مايد موجوده عند عيالهاوساكنين في بوظبي بس الفتره هذي كانوا في العين
    فاطمه: في امريكا تكمل كورس علاجها اللى تلاقت ويا خالد وعمرها 30
    خلود اختهم ثانية عمرها 23 سنه ..
    جاسم: هذا اخو بو مايد عمره 44 سنه
    ام مايد كانت فامريكا وياهم بس بعدين ردت عشان تشوف مايد ..عمرها 55
    مايد: عمره 31 سنه يدير حلال ابوه بس بعد ما طاح والحادث محد يدير الشركه ..
    تقريبا هذي الشخصيات كلها لين الحين



    خالد وزايد افضل تعريفهم بعدين .....


    اما بالنسبة لوقفة عيال بو سعيد ويا مايد في دختر كان من باب الواجب فقط لا غير وعشان امهم كانت حالفه عليهم ان اذا ما راحوا له ما تكلمهم ولا تسلم عليهم طول عمرها فقاموا بمجاملتهم ...






    ماني مثـل غيري ولا الغير مثلي
    لي خـط سيرٍ مختلف في زماني
    صعبـه علـى غيـري يسد بمحلي
    ومحـدن كفو ياخذ بوقتي مكاني
    _________

    آذگرگ وفـي .. ويـن الوفاء..من فيـنـا اللي مــا وفـــى ...

  4. #4
    عضو نشيط
    الصورة الرمزية بنت العين 1991
    الحالة : بنت العين 1991 غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 152360
    تاريخ التسجيل : 23-05-20
    الدولة : مستــوطـن قلـبهـ
    الوظيفة : وبحثت في كل السطـور فلم أجد وصفا يليق بمن فؤادي قد أحب
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 71
    التقييم : 20
    Array
    MY SMS:

    ،،"‏ماهمني قرب الباقيي قربك يكفيني

    افتراضي رد: روايتي الثالثه بعنوان ( صحيح ان الملك لله بس انتي من بين خلق الله ملكي ) جريئة مت



    البارت الرابع

    في بيت بو مايد يالسات ام مايد وام سعيد يترين دريول عشان يروحن الدختر ...
    ام مايد بحسرة : واعليه ما تهني بشبابه
    ام سعيد تعدل برقعها: ماعليه يا ام مايد استهدي بالله وصبري واحتسبي الاجر عند ربج حمدي ربج انه حي
    ام مايد بقهر وضيم: يعني عايبنج حاله مستوي مشلول ولا رد لوعيه من يوم الحادث فاقدن وعيه
    ام سعيد تشوف الدريول دخل البيت قالت: الله بيعفو عنه بامر الله
    تنهدت ام مايد بتعب وقالت : الله يسمع منج
    وركبن سياره وراحن للمستشفى ...واول ما وصلن نزلن وراحن العنايه المركزة
    وقفت ام مايد بتعب وقالت وهي تتنهد : واعليه حتى ما تهني بولده
    ام سعيد ترفع عينها للدكتور وقالت: خلاص يا حرمه دعي له بسج من تحرطيم اللي مايودي لا دار ولا ديرة ...
    وصل الدكتور وقال : بحمد الله بدى يستوعب المريض العلاج حرك ايده اليوم دلاله ع ان ممكن يستعيد وعيه ولكن لين الحين ما ابصر النور بس مجرد تحريك الاصابع علامه جيده على انه بيفوق من اللي هو فيه
    ام مايد بفرحه : الحمدلله انزين دكتور سوال شلل بيتم طول العمر وياه
    الدكتور بتنهيدة : للاسف هذا شي الوحيد اللي بيلازمه طول عمره لان ضربه اللي يته على ظهره ادت لتدمير الحبل الشوكي والحبل الشوكي اذا تمزق ودمر محد يقدر يلعب فيه ولا في عمليه تقدر تعيده لمكانه وسبب هو انفصال الفقرات عن بعضها ويكفي انه بيفقد الحساس بريوله يعني ما راح يحس بريوله ابدا بس دام ان عاش حمدوا ربكم وشكروه هذي نعمه من ربي
    ام مايد وام سعيد : الحمدلله دوما وابدا..
    راح الدكتور مكتبه وقعدت ام مايد طالع ولدها لفت لام سعيد وقالت: تتوقعين امل لو درت ان ريلها مشلول بتطلب الطلاق
    ام سعيد: والله يا ام مايد بنت ريال ما تتخلى عن ريلها في كل حالاته بخيره وشرة وحلوه ومره ...
    تنهدت ام مايد بتعب وقالت : الله كريم
    اما في امريكا امل ترضع ولدها وتكلم فطوم: ما تخبرتي عن مايد
    فطوم تتشتت نظرها : لا
    تنهدت امل بتعب وقالت: الله يشفيه
    خلود طالعه من المطبخ: ليش ما تروحين له ردي الامارات شو تسوين قاعده هنيه
    تنهدت امل بضيقه وقالت : شو يعني بيحس فيني ان سرت له ..
    انصدمت خلود من ردها وفطوم تعودت ع اسلوب حرمه اخوها وقالت خلود: ما توقعت ردج هذا ابدا ...
    تنهدت امل بملل وقالت لفطوم ..هانت وبتفتكين ان شاء الله وبنرد رباعه ...
    دخل جاسم ابو امل وقال: يلا هاتي البشارة يا امل
    امل : بشارة شو
    جاسم: ريلج بدى يرد لوعيه توني مكلم مرت اخوي ام مايد وقالت لي انه بدى يحرك اطراف اصبوعه
    امل بفرحه: حمدلله يحيه
    جاسم: يلا فطوم باقي لج اخر ابرتين وبنفتك ...ونرد البلاد
    فطوم تتنهد : الحمدلله اني افتكيت من هالمرض الله لا يبلي لا صديق ولا عدو
    جاسم : امين ..
    خلود : فطوم بعد ما يخلص علاجج من السرطان الله يكفينا شره وبلاه ما بتاخذين شي من الادوية صح ...
    فطوم تتنهد: لا اكيد باخذ كوقاية عقب عشان مايرد المرض مره ثانية ..
    خلود هزت راسها ...
    اما في بيت بو سعيد ...
    شما وسعيد تجهزوا لسفر واليوم طيارتهم .. حمد رد الخدمه الوطنية ... راشد سار العزبه ويا الشباب ... نصرا قاعدة تتمكيج
    اما في بيت بو نايف ...
    نايف يكلم امه ودانه: تبونا نظهر .
    امه : وين نسير
    دانه : نخله
    نايف: كم باقي لج وبتردين بريطانيا
    دانه: وآلله المفروض الاسبوع الياي لان خلاص بيبدا تيرم هناك
    نايف: زين ولا تنسين موضوعي
    دانه: تباه يخلص قبل لا اروح ولا كيف
    نايف : كيفج بس كلميها .
    دانه: زين مب مشكله .
    ام نايف: شو عندكم
    نايف: ابا اخطب نصرا
    ام نايف بفرحه : صدق
    نايف: هي فديتج
    ام نايف: وليش ما تخبرني
    نايف: ابا اعرف رايها اول
    ام نايف : يا حظها والله
    نايف يتحنحن: شوفوا الموضوع عاد انتوا وخبروني ..
    دانه: ودنى بيتهم مب لازم نروح مكان ...
    نايف هز راسه باقتناع وقال: يلا اوك
    امه: موفق خير يا ولدية
    اليوم ثاني ... في دبي
    شيخه والعنود ناشات من صبح طلعن تريقن وردن ..
    شيخه تلف عالعنود : اقولج اليوم عندي موعد ضروري اروح له
    العنود تعقد حياتها: موعد وين ؟!
    شيخه: ويا وحده عندها خلاف ويا زوجها بروح لها ظهر وبرد عندكم
    العنود: حشى يا شيخه مواعيدج حتى وانتى في اجازتج ما صارت
    شيخه: بالعكس انا راضية
    طلعت شيخه للغرفه والعنود تفكر في حمد تولهت عليه الله يردك بالسلامه وتخلص الخدمه عالخير .
    العنود ردت للغرفة بملل وقعدت تقرى محادثات حمد الجديمه وتتفداه اما الوضع عند عليا كانت في سبات عميق من رقاد رن تلفووونها بإزعاج واكثر عن مره انتبهت ع صوت اكثر واكثر حاولت تفج عيونها ماقدرت من كثر رقاد تحسست تلفونها وردت : همممم ازعاج من صباح الله خير
    خالد: اي صباح يا بنت الحلال الحين الظهر بسج خستي رقاد
    انتبهت انه صوته وقالت يملل: اتحسبت انه اللي صار امس حلم طلع علم
    خالد بغيض: شو يعني افهم من كلامج ان امس كنتي تصرفيني باسلوبج
    انتبهت عليا وقالت : يا ريال بلاك عصبت انا قلت جيه بس اشوفك شو بتسوي
    خالد بغيض وقهر: ياهل انا ياهل قدامج تقصين عليه بها الرمسه بس والله يا عليا ما طلع ولد ابوي ان ما يبت راسج
    عليا بضيجه قالت: الله يغربل هاللسان مودني في داهية في كل وقت وحين انا بس لو الله يسلمنى من لسانى واقدر امسكه جان انا بخير
    خالد من الغيظ سكر في ويههها ورص ع تلفونه بعصبيية لين بانت عروقه ... اما عليا طنشته وقالت الحمدلله يت منه مب مني اول مرة تسوي شي صح يا خالد شافت ساعه ظ¢ وشي نشت بسرررعه وتسبحت ونشفت جسمها ونشفت شعرها واستشورته وتلبست قميص وبنطول وشلت شنطة الميكب وبطلت باب غرفتها ولقت الدنيا هدوء وصخه دقت ع غرفة العنود وطلعت ...
    العنود بملل : توناس جان كملتي لين المغرب بعد
    عليا: ما حسيت بعمري والله من تعب تعالى نتمكيج في صالة
    العنود بتافف: لا تعبين عمرج شيخوه محد من ظهر
    عليا باستغراب: وين سارت
    العنود تقعد قالت: عندها موعد مع وحده متضاربة ويا ريلها
    عليوه: ايوا وشيخه طبعا سارت تفزع ماتعرف تقولها تيها العيادة ولا تاخذ موعد ثاني في وقت ثاني
    العنود: علمي علمج
    عليوه : اقول تمكيجي الله يخلي تكاسي الفندق بلا مونه ..
    العنود نقزت : عليوه ما تسوينها
    عليوه تكحل عينها : اسوي ابوها خلصي ياخي بسج هذره
    تمكيجن ع سريع وتلبسن عبايتهن وشيلهن وطلعن .. عليا طلبت تكسي من الفندق وتريته لين ما يوصل ..
    في لوبي
    راحت عليا عند الكراسي وقعدت تريي تاكسي الفندق شوي ويا تاكسي وراحت هي والعنود .....
    لفت بتركب السيارة بس حست انها طارت بالقو وردت ورى من قوت الدزه لفت وهى تحس ان جبدها طاحت في بطنها من ثقل الضربه لفت وانصدمت بلي تشوفه ارمشت مره ومرتين وقالت بقهر: اهبي مب ايد عليج يعلها كسر بليا وسر ان شاء الله .
    وضحى بقهر: حسبي الله عليج جانج مسترغده ولد خالج في دختر طايح بين الحياه والموت.
    عليا بقهر : حسبي الله ونعم الوكيل عليج انتى وولد عمج خليه بها الحالة وزود
    وضحى بقهر: مالت عليج من عقب ما طلقج استويتي رغيد لا حسيب ولا رقيب
    علبا ببرود قاتل قالت: كيفي ياخي احب صياعه شو لج انتي محد حاطنج وصي عليه وركبت تاكسي وراحت .. اما وضحى قالت بتخبر سيف عليها . )سيف خو وضحى وامل عيال عم مايد )..
    تنهدت عليا وقالت لراعي تاكسي ياخذهم جميرا وصلوا بحر جميرا ونزلوا العنود وعليا رن تلفون عليوه وردت : هلا امي
    امها بعصبية: انتي ما تيوزين عن سوالفج شو تسوين في فندق شانغريلا في دبي
    عليا تعرف ان وضحى سارت الدختر وفتت العلوم قالت تتصنع صدمه: انا في فندق اعوذ بالله من غضب الله والله انى عند شيخه والعنود يالسه شو هالتبلى
    امها : كيف يعنى وضحى تجذب
    عليا تغطس ريولها فالبحر : يمكن مشبهه بس انا اعوذ بالله تعالوا دوروني في فنادق دبي كلها اذا حصلتوني
    امها اقتنعت وقالت: وين نصرا وين
    عليا ضربت يبهتها نست اختها وقالت: في البيت
    امها: زين برايج
    عليا: باي
    العنود: شو هالخرط اللي تخرطينه ع امج
    عليا: هذا مب خرط هذا سلمج الله نوع من انواع الاستغباء
    عليا والعنود تمن يرشن عمارهن بالماي ويركضن فيه ويخيسن عمارهن
    اما في جهه ثانية من دبي ...في المطعم ماخذين غرفه عائليه .. وكان يالس زايد مجابل شيخه ومب مصدق ان هي جدامه ..
    زايد بفرحه ما تنوصف : يا ويلي ويلاه ع هالجمال والحلاه .
    شيخه بمستحى : ماعليك زود
    زايد بجرآه مسك ايدها ورص عليها باحكام وقال: ولهان عليج وايد وايد
    شيخه ارتبكت من لمسته وقالت بهدوء تام: تولهت عليك العافية
    زايد يدخل لها بسرعه وقال: بصراحه انا احبج واموت عليج شيخه ماعندي استعداد اخليج ولا عندي استعداد افرط فيج انتي ملكتي قلبي بدون سابق انذار
    شيخه انصدمت من مشاعره ما توقعت ولا واحد بالمية انه يبادلها نفس الشعور حست بالامان من لمست يده ماتدري بدون شعور رصت ع ايده وابتسمت كانها تنتظر هالحظه
    زايد بحب حس من قوت مسكتها ع ايده حس انها تبادله نفس شعور تكلم وقال: شويخ انا والله ماصدق ان نحن الاثنين نعشق بعض .
    تنهدت شيخه وما كان في قلبها الا كلمه وحده :احبك ماتعرف كيف نطقتها من كثر ماهى هايمه فيه وطايره به طلعت هالكلمه منها ..
    زايد ما صدق ان يسمعها منها معقولة يسمع احبك من شيخه قام وقعد عدالها ع نفس الكرسي الطويل وهو مب مصدق معقولة حلمه بيتحقق وبياخذها معقولة حلم ظ¥ سنوات بيتحقق ..
    حط ايده ورى ظهرها وايده الثانية رافع راسها وحط عينه في عينها وخت من المستحى والود ودها انها مازللت بلسانها حضنها بقو وهو خاطره ان يحضنها للابد ومايفج منها بعدت شيخه عن حضنه بس بسرعه ردها لحضنه بقو وهمس : ما شبعت منج خليج شوي في حضني خليني امتع عمري شوي .
    بطل شيلتها ونثر شعرها الطويل ع ظهرها واستنشق ريحته وباس رقبتها شي اللي خلى شيخه ذوب فيه وغمصت عيونها وعت ع نفسها يوم رن تلفون زايد بعدت بسرعه وعدلت شعرها وحطت شيله بسرعه ..
    زايد بعصبية قال: مب وقتج الله ياخذج وغلق الفون وفره
    لف ع شيخه وقال: خربت علينا
    شيخه باحراج: لا والله الا وقضتنا من اللى كنا فيه
    زايد رجع يحط ايده ورى ظهرها وقال: خليني امتع عمري فيج
    شيخه بعدت ايده وقالت: زايد نحن لازم نرضى بالواقع نحن مانقدر نكون اثنين يكملون بعض
    زايد بقهر: الا نقدر والله بالحلال اقدر كل شي بالحلال يستوي ويصير
    شيخه شهقت وقالت: يعني افهم من كلامك تباني لك
    زايد ببتسامه:هي
    شيخه: وزوجتك
    زايد: ماعلي فيها المهم بينا تواصل عقب ونحدد كل شي
    شيخه توقف : زين فديتك مب مشكله
    زايد وقف وياها وقال: بتروحين
    شيخه: هي شوف الوقت قريب ظ¨ ونص
    زايد قرب وباس خدها وغمضت عيونها من بطء البوسة وحرارتها والمشاعر اللي اجتاحتها بعد عنها زايد وقال بحب: عيبج الوضع ها
    ضحكت باحراج وحمر وييها مسك ايدها ورص عليها وطلعوا من المطعم وافترقوا عند الباركنات ... زايد ركب سيارته وشيخه ركبت سيارتها ...
    بعد مرور اسبوعين بالضبط فاطمه واهلها ردوا من امريكا ،ومايد استعاد وعيه بس مب كامل يذكر حد وحد لا النظر عنده بدى يضعف بسبة الحادث .. حمد رد من الخدمه الوطنية وتخرج والحين بيداوم فالجيش ... راشد رد من البوسنه هو وربعه كانوا مسافرين البوسنه ... نايف خطب نصرا خطبه رسمية ... دانه ردت يريطانيا عشان دراستها ... امل ما تتحمل مايد بشكل هذا تحسسسه عاجز عن كل شي . فاطمه مستمرة ع دواء وخلود بين فتره وفتره تضارب ويا سيف ولد عمها اللي تكلمه من ورى اهلها . وضحى خبرت سيف عن عليا وقالت له يسوي لها درس عمرها ما تنساه ... جاسم رد جابل حلال اخوه ... سعيد اليوم بيرد من سفر ..العنود ولهانه ع حمد ما صدقت انه يتخرج عشان تكلمه .. زايد وشيخه علاقتهم زادت عن قبل كل واحد ناسي اللي وراه … عليا كان الوضع عندها فوق النخل مستانسه حمدت ربها ان خالد نساها وماعاد يتصل فيها من اسبوعين مادرت خالد شو يدبر من وراها ...
    في امريكا .. في شقه يالس يرتب اغراضه ...
    دخل عليه ربيعه قال : ها خالد مروح الغالي راد لديارك..
    خالد بضيقه وقهر : هييي
    ربيع : خالد دخيلك لا تسوي شي تندم عليه ..
    خالد بقهر وضيم : انا عيل تطنشي ما صدقت اني اسكر في ويهها واطنشها والامور عندها طيبه بس ماعليه والله يندمها ندم ما تبا غيره بخليها تعرف خالد منو يوم يبا شي ايييبه يعني ايييبه .
    ربيع: زين بس هدي نفسك ميننتنك هالبنت ..
    خالد بعصبيه يشل الشنطه : يلا ربيع نتلاقى ع خير بامر الله ..
    طلع بسرعه ببلحق طيارته وصل المطار وفج الشنطه الصغيره اللي في ايده وداخ دوخته وطفاها وردها في شنطه ونفث دخان بغيض وسمع النداء وتوجه الى طياره وركب ...
    اما في الامارات ....وبالتحديد في دبي كانن يتشرن حق خطبة نصرا عليا خذت فستان بسيط لونه تركوازي .. ونصرا خذت فوشي ... عليا نازلة من دري تلاقت ويا راشد وقالت: ها رويشد وين سارت العروس
    ضحك راشد وقال: سارت تييب باقي اغراضها
    عليا : ما تحس ان نايف مستعيل
    راشد يضحك وقال: هي والله شكله مخشعتنه اختج
    عليا تضحك وقالت: حليلها نصرا بس صراحه احسها ما تتفع
    ضحك راشد وقال: ليشششش
    عليا : مادري ماحس نصرا مال مسوولية
    راشد بجديه: تصدقين صح كلامج توني افطن رمسج ...
    عليا: والله صدق صح نصرا طيبه وهذا بس مب مال مسوولية بس ع كلن الله يوفقها ويسر امورها .
    راشد يلوى عليها : امين فديتج وعقبالج
    ابتسمت وقالت: لا اخسي مابا عرس ويييعع من جنس ادم
    راشد يضحك : سم الله عليج يا بنت حواء بلاهم جنس ادم حليلهم مسالمين بس انتوا فيكم كيد ونكد
    عليا ضحكت وتنهدت راحوا تلاقوا ويا نصرا ...
    نصرا:حلو اللبس اللي خذيته عليا..
    عليا طالعت اللبس اللي في الكيس وقالت: يجننن حلو هذا خلي حق الملجة ..
    نصرا: وشو البس انا حق الخطبه وعقدت حوايبها ..
    عليا: هذا تركوازي اللي انتى ماخذتنه خليه حق الخطبه اما الملجة خلي لبسج الفوشي لانه سنبل ولانه بيدخل يشوفج والفوشي حلو انه يكون على ميكب خفيف وبتطلعين قمر ..
    نصرا بوناسه : هي والله صح صدقج
    راشد بجديه : نصرا عقلي انتي مب صغيره الحين بتستوين حرمه لا تيليسين خفيفة عقل ترا نايف ما يحب الحرمه الخفيفة ...
    نصرا: انزين بس مستانسه ان حد فكر فيني عقب سالفة عليوه محد خطبني ولحد خطبها ..
    راشد بغيظ : نصرررا احترمي نفسج .
    اما عليوه تجاهلت الموضوع وسوت طاف .. قعدوا يتعشون عليا كانت تبا تنفجر من العبره اللي واقفه في يوفها وتلعب بسلطه راشد طالعها ولف يطالع نصرا بغيض حط الخاشوقه ع صينية ولف ع نصرا وقال : بسج دح اكل بتمتنين وراج خطبه يلا وقفي سيري غسلي ايدج
    نصرا باستغراب من اسلوب راشد حطت الخاشوقه ع صحن وقامت صوب الحمام لف راشد لعليا وقال: عليا
    عليا رفعت عينها له وشتت نظرها عشان مايشوف دموعها راشد ما تحمل دموع اخته قال وهو يمد مفتاح سيارة لها: سبقيني على سيارة وانا الحين بي
    قامت عليا كانها تنتظر هالكلمة من قبل راحت ع طول وغطت ويهها بالشيله عشان محد يشوف دموعها.. وسيده راحت صوب سيارة راشد توها بتفتح الباب الا ايد مسكتهااا بقووو ويرتها صوب الباركنات شهقتتت عليا بقو وهي تحاول تشوف منو اللى يرها ما تقدر تشوف من كثر الظلام فجت شيله تحاول تاخذ نفسسس ولفت وهي تشوف اللي واقف فدامها قالت بغيظ : حقيييير سافل واطي منحط حسبي الله عليك وع اهلك واختك فوقك
    سيف بعصبيه عطاها كف بكل قوته وقال بحقارة : هذا طراق يا سافله عشان الكلام اللي وجهتيه لوضحى يا راعية الفنادق ..
    عليا بقهر تحاول تمسك عمرها وقالت: انته واختك الخياس يا الخايس يا سبال تفوووو عليك وعلى اهلك واختك
    سيف ير شعرها بقوووو وهو يقول : انتي يالمنحطه يا سافله مثل ما قصيتي ع مايد وخليتيه ياخذج ويستر عليج الحين تقولين ان هو اللي وصلج لين هالمستوى يا حثاله انتي
    عليا بقهر تضربببه على ايده وقالت بعصبيه وهي تشمخ ويهه: انتتتتتته يا ويه العنز بتعرف علوم ولد عمك عقب يوم الله بيكشفه بتعرف عقب ان الله ما يظلم حد ..
    دزته بقههر وهي تحاول تشرد عنه عقب ماخرطفت له وطاح وتفلت عليه وراحت بسررعه صوب سيارة راشد كان توه ظاهر من المول فرت له السويج وراشد مستغرب من بهدلتها وقال :عليا شفيج ليش شكلج مبهدل
    حضنته عليا وهي تصيح وتشاهق راشد بعصبيه قال: بلاج تكلمي فيج شي
    عقب انتبه لسيف وشكله ودم اللي في ويهه وقال بقهر : شو بينج وبين هالمنحط اللي واقف عند البركنات ..راشد قال بقهر : ركبي سيارة الحين ونصرا انا صرفتها خليتها تروح ويا حمد وانتى اباج ف موضوع ..
    سار صوب سيف وزخه بقوو وعطاه بوكس ع خشمه وبوكس ثاني ع ثمه وقال بقهر : منو مسلطنك عليها ها ..
    سيف بتعب : حسبي الله عليكم وع اختكم صايعه راعيه الفنادق
    راشد بقهر وعصبيه: تخسي الا انت يا الخايس يا الخام يا السافل ويا المنحط
    سيف يمسح الدم وقال باستهزاء: كنت باخذ اللي اباه بس للاسف اختك ما عططتني مجال عشان انك انته موجود
    راشد بغيظ وقهر يهجم عليه وقال: والله يا سيف يا افنشك من دوامك واخليك تشحت شحاته وشوف ان ماخليتك تتندم انك بس لعبت ويانا اختى اشرف عن الكل ولك عين تنظر تريا خبر تفنيشك ..
    سيف نسى ان راشد يقدر بنفيه من الوجود مب يفنشه سكت وراح عنه وراشد اتصل بالريال وبلغ على سيف بتهمة اعتداء ع اخته وهتك عرض ..
    ركب سياره وشاف اخته كيف تصيح راشد يضرب ايده بالسكان قوو : شو اللي يصير يا عليا فهميني وبصراخخخ واي فنادق كان يطريها انتى وبيين كنتى قبل اسبوعين وبعصبيييه فهميني لا اذبحج
    عليا كانت صيح من الخاطر وتشاهق قالت في خاطرها خاربه خاربه حسبي الله عليج يا وضحى قالت : كنت انا والعنود وشيخه سايرين صوب دبي حجزنا في شانغريلا كم يوم بس عشان نخلص موضوع السفر بس موضوع السفر تاجل عشان خطبة نصرا
    راشد تنهد بضيق: عليا من اليوم ورايح ماشي سيره بروحج وماشي رقاد خاري البيت سمعتي..
    عليا تنهدت بضيق وهي تمسح دموعها وقالت: يعني انا شو مسويه بهم انا شوذنبي حسبي الله ع مايد وهله
    راشد يدق ايده بالسكان قال: الحيوووان شو كان يبا منج
    عليا بقهر وضيقه: لا تييب طاريه خلاص عاد كرهت كل البشر ابا انسى اللي صار بليززز راشد ...

    راشد تنهد بضيقه وتمت تصيح صايح يوصل قلب راشد من كثر ما تشاهق لف ووصل فندق وقال بامر : نزلي
    عليا تشوف المكان: ليش يايبني هني
    راشد يحاول يضبط اعصابه: اباج ترتاحين كم يوم لين يوم الملجة وعقب يصير خير ..
    تنهدت بتعب وحولت وشلت اغراضها وياها ونزلت دخلت داخل وراشد حجز سويت وسار فوق عليا كانت تشوف واحد يطالعها ويرمس بالتلفون وقالت في خاطرها انته بعد شكله وراك بلى ...
    اما عند الريال اللي كان يطالع عليا تنهد براحه وهو يقول: خالد تراك مشغلني جاسوس اقولك الحين دخلت ويا اخوها ...
    خالد بقهر: متاكد ان اخوها
    حميد: لا ربيعها تصدق انا مادري بلاكم على البنيه والله شكل الدنيا ملطمتنها لين قالت بس .. وانته شكلك بتكمل عليها
    خالد بقهر وغيظ : انا بعلمها من خالد بس اللي مطقعه له ...
    حميد : تدري شكلها ميييت صايح اظني كانت صيح ويهها وعيونها وخشمها حمررر
    خالد بتفكير : بسم الله بلاها .. يعل اللي فيها فيني ..
    حميد يضحك: اقعدد يا قيس بن الملوح توك بتعلمها من خالد
    خالد: اقول يلا انقلع خلني اوصل البيت واتسبح واريح ...
    حميد يضحك: يلا باي وسكروا الخط ..
    في الفندق بعد ما تسبح راشد ظهر وقعد عدال عليا اللي تسبحت ويلست في صالة راشد لف ع عليا وقال: عليا شو لي قاعد يصير لج من ورانا ونحن ماندري به في حد يبتزج ولالا في حد يهددج ولالا
    عليا بحرقه يوف: لا والله يا الغالي محد بس يوم كنا فالفندق وضحى اظني كانت بايته فيه عشان تروح لمايد وشافتني صدفه ..
    انتهى البارت الرابع انتظروا البارت الخامس






    ماني مثـل غيري ولا الغير مثلي
    لي خـط سيرٍ مختلف في زماني
    صعبـه علـى غيـري يسد بمحلي
    ومحـدن كفو ياخذ بوقتي مكاني
    _________

    آذگرگ وفـي .. ويـن الوفاء..من فيـنـا اللي مــا وفـــى ...

  5. #5
    عضو نشيط
    الصورة الرمزية بنت العين 1991
    الحالة : بنت العين 1991 غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 152360
    تاريخ التسجيل : 23-05-20
    الدولة : مستــوطـن قلـبهـ
    الوظيفة : وبحثت في كل السطـور فلم أجد وصفا يليق بمن فؤادي قد أحب
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 71
    التقييم : 20
    Array
    MY SMS:

    ،،"‏ماهمني قرب الباقيي قربك يكفيني

    افتراضي رد: روايتي الثالثه بعنوان ( صحيح ان الملك لله بس انتي من بين خلق الله ملكي ) جريئة مت


    ((البارت الخامس ))
    عليا بحرقه يوف: لا والله يا الغالي محد بس يوم كنا فالفندق وضحى اظني كانت بايته فيه عشان تروح لمايد وشافتني صدفه وتتحسب انى بروحي فالفندق وتمت تعق عليه كلام وعاد انا ما قصرت عطيتها من اللي يحبها قلبي برد يوفي فيها وبسس ..
    راشد باهتمام: انزين شو اللي صار بينج وبين سيف بالضبط
    عليا تتنهد: ماشي بس كان ياخذ حق اخته عقولته
    راشد بعصبية: كيف يعني ياخذ حق اخته ها كيف رمسي ..
    عليا تاافف: اافففف كله تفكيركم خايسس ضربني خذ حقه بضرب بعد كيف يعني ..
    راشد بقهر هجم ع عليا ومسكها من شعرها وقال: حلفييييييييييييي بالله انه ما سوى لج شي ..
    عليا بقهر دزته وقالت: لهدرجة انا طايحه من عينكم يعني لو بعدني ما اخاف الله في نفسي راشد تفكيركم كله نفس شي انتوا جنس ادم كله تفكرون الواحد ما ياخذ حقه من البنت الا بذيج شغله الله يقرفكم ويقرف تفكيركم المنحط مثلكم ضربني ليته جتلنى ولا شفت نظرات الاتهام في عيونك..
    وراحت عنه وقفلت الباب وقعدت تصيح … اما راشد تنهد وحط ايده في راسه وتعوذ من ابليس انا شفينى على اختى الكل ضدها محد فكر في مشاعرها لو يوم واحد بس كل واحد منشغل في حياته لين متى نحن بنتم نحملها اغلاط غيرنا لين متى بنحملها سبب وفاة ابوية ولين متى بنحملها وفاة خالى ولين متى ومتى اخ بسسسسس وينك يا بوي محتاجينك يا بوي تعال شوف بنتك تنطعن في شرفها وتنطعن في سمعتها ومابيدنا شي غير السكته اه اه اه يا بوية ليتك عايش …
    اتصل بواحد من ربعه وقال له يخلصون اجراءات تفنيش سيف بعد ما اتصل راشد لريال عشان يشوف شو سوى بموضوع سيف
    راشد بقهر: كيف يعنى طلع منها
    نهيان: الريال ما كان قصده يعتدي الريال قال انا ضربتها بس ما اعتديت عشان جيه ما تسجل له محضر الاعتداء بعد كيف يتسجل محضر اعتداء وهو ما عتدى..
    راشد بعصبية: افففف حسبي الله عليه يعنى طلع منها انزين والضرب اللي ضربه اختي …
    نهيان: استهدى بالله يا ريال الموضوع ما ينحل جي بعد القانون بيحط له واقعه ما ارتكبها …
    تنهد راشد وقال: بس سيف لازم يتفنش من دوامه …
    نهيان: بعد ربك كريم شو تباه قطع الاعناق ولا قطع الارزاق …
    راشد تنهد بغيظ وتعب وقال: برايك نهيان …
    سكر نهيان وراشد تنهد لف على الباب وسار صوبه توه بيدق الباب سمع شهقاتها تنهد بغيض وهو يدق الباب ويقول: عليا فجي الباب برمسج
    ماردت عليا عليه دق اللباب للمره الالف وماردت عليه تنهد وسار الصالة اتصل بغانم ربيعه
    غانم: هلا والله
    راشد بدون نفس : غانم
    غانم يعتدل في قعدته : لبيه
    راشد: ياخي ضايق وابا افضفض
    غانم :امر افا عليك
    راشد بتعب قعد يفضفص له عن اللي صار له ولعليا وسيف وقال بتنهيده: تعبببت وانا اخوك شو اسوي ..
    غانم يفكر: انزين دام هو طلع من هالقضية ليش ما ترفع عليه قضية ضرب وتحرش
    وعدم احترام الاماكن العامة لبسه كم قضية هو ماحترم المكان العام اللى انتوا فيه وثاني شي هو اعتدى ع اختك بالضرب وبعدها نلبسه قضية تحرش ..
    راشد تنهد بشوي من راحه وقال: تروم عليها تمسكها
    غانم : افا عليك حاضرين لطيبين
    راشد تنهد: تسلم الغالى حرك الموضوع وافني بلي بيصير ..
    غانم : تم
    راشد: ودعتك الله ,,
    غانم: في حفظه ..

    بالباجر الصبح نش راشد وشاف غرفتها لين الحين مسكرة وسار يدق الباب عليها لين فتحت الباب عليا تتنهد وطالعته وصدت عنه قال راشد وهو يحك راسه: اختى الحلوة شحالها
    عليا بدون ما تطالعه: يلا بروح البيت
    راشد سحبها وحضنها وهي بدورها ما قاومت تمت تصيح من اول ويديد ..
    عليا تضربه على صدره وهي تقول: تعببببببببببببت والله تعببببببببببببببببببببببببببت من الحالة اللى انا فيها حسسسوا فيني شوي حسووووا ..
    حضنها راشد وهو يتنهد وقال بهدوء : فديت دموووعج خلاص يا عيون اخوج يلا قومي تلبسي بروح االمطعم باكلج وبنسير البيت ..
    عليا: مابا ما اشتهي شي ابا اروح البيت والله …
    باس راسها وهو يقول: زين فديتج يلا نروح .
    سارت تلبس عباتها وع طول طلعت وياه نزلوا وسووا جيك اووت وراحت تركب سيارة .. وركبوا وساروا البيت ع طول وصمت سيد الموقف …

    مرن يومين واليوم يوم الخطبة ..
    الكل كان مرتبش تجهيز القهوه والفوالة والعشا قايم ع اكمل وجه تعدلت عليوه بخفيف ولبست فستانها التركوازي وطلعت صوب اختها دقت الباب وشافت المعدلة عندها ابتسمت مجاملة وقالت المعدلة: بسم الله ما شاء الله عليك بتجنني
    عليا ما كان لها بارض ابدا على كلامهم اللي لا يودي ولا اييب ابتمست مجاملة وقالت: مشكورة بس العروس اللي قدامج احلى من بنات حواء كلهن ..
    ابتسمت نصرا وقالت: مشكورة حبيبتي ..
    علليا: العفو بس ما بينا شكر يا دبه ..
    نصرا: حلو شكلي
    عليا: تجننيييين ما شاء الله حظ نايف والله
    نصرا : هي والله … صدقج وانا بعد حظي فيه ..
    ابتسمت عليا وقالت المعدلهك عقبالج
    عليا تضابقت من كلمتها وقالت وهي تبتسم مجاملة: كم باقي وتخلص
    المعدله: خلصت خلاص …
    طلعت عليا وشافت العنود وشيخه ييايات رحبت فيهن وطارت فيهن وتحضنهن وتحس انها فقدتهن من سنه ….
    شيخه والعنود يبادلنها الحضن وقالت شيخه وهي تصفر: اقعدددددددددددددددددددد يا تركوازي انته يا معذب قلوب خلق الله
    ضحكة عليا وقالت بخفه دم: وين خلق الله المتعذبين
    شيخه : حظهم بسسسسس والله بس هم عميان ما يشوفون ….
    عليا تتنهد وقالت: يلا بتسيرن عند العروس
    شيخه: هي
    العنود: انا لا بي وياج
    عليا: زين انا بروح تحت …
    شيخه: يلا برايكن انا بطالع العروس ..
    العنود وعليا نزلن وكانن حريم في صالة سلمن على الحريم وانفتح الباب ودخلت ام مايد وبناتها وحرمة مايد …. عليا يوم شافتهن تاففت … وراحت صوب الدي جي وشغلت الاغاني ..
    وردت دور العنود شافتها مبتلشه عند بنات خالها سارت صوبهن سلمت عليهن وهي تبتسم عشان تقهرن وسلمت على امل حرمة مايد ,,,
    امل تشوف عليا من فوق لين تحت وتقول في خاطرها يخربيتتج ما اجملج انتى اللى ماخذنج مايد ومطلقنج صدق يوم يقولون الجمال ما يكمل انتبهت على عليا وهي تقول لفطوم: عقبالج يارب يا فطيم
    فاطمه تبتسم: الله كريم ..
    عليا: حظه اللي بيضويج بس ..
    امل قالت لعليا: انتى طليقة مايد صح
    عليا تلف عليها وطنشتها وعقب قالت خلود: هيه هي طليقته ..
    امل ماسكه ولدها وقالت: هذا ولدي
    عليا طنشتها وقالت في خاطره تحسبني ميته عليه …
    عليوه رن فونها وكان متصل حمد: هلا حمد وراحت عنهم
    حمد: اهلين اقولج سوي لي درب بسرررعه ابا ادخل اتسبح
    عليا من دون اهتمام: تعال من باب المطبخ بسررعه ..
    حمد: اوك
    عليا سارت صوب المطبخ تتريا حمد ايي تعبت من كثر ما تتريا اففف ويننك دقت له مرتين مايرد سخييييف قتله تعال من باب المطبخ وين ذلف افففففف….
    عليا طلعت شوي من المطبخ وتتلفت طالعه مالقته افففف مالت عليك وع اللى يسوي سالفة لك وانا اترياك برى خلنى ادخل ابرك لى .. لفت بتطلع بس حست ان حد يرها بقووو ..
    عليا تافف: حمدد بطل حركاتك الغبية هذي وتعال داخل يلا ولفت وانصدمت بلي شافته وقالت بقهر: سيييييييييييييييييييييييييف
    سيف يضحك وهو يحشرها في زاوية بين المطبخ والمستودع وقال: لبيه يا عيون سيف
    عليا تتافف وقالت: وبعدين يعنى ترى انا تعبت من هالوضع شو فيك مينون ولا فيك شي
    سيف يتفحصها من فوق لين تحت وقال: تعرفين انج جميلة
    عليا دزته وقالت: حسبي الله على اللي مطرشنك صوبي وتوها بتروح الا تشوف في ويهها خالد ومصدومه تغمض عيونها وتفتحها وترد تغمض وتفتحها … وقالت بعدم تصديق : خالد ..
    خالد مكتف ايدينه ويطالعها بقهر وقال: لا خياله
    عليا تحسس ان يومها قرب هي تخاف من ظله ومن طاري وين وهو واقف قدامها وقال وهو يطالع سيف: هذا من وين يا بعد واحد من الاحباب
    سيف يضحك وقال وهو يتخطاها: فديتتتج وغمزلها احببببج يا روحي .
    خالد بغيض مسك عمره ما يبين اهتمامه وقال: شي طيب والله كنت اتحسبج تغيرتي بس صادقة خلود في كل كلمة قالتها
    عليا بضيقة : اوك صح كلامك هي صادقة
    خالد يمسكها من معصمها وقال وهو يرص ع معصمها بقوو: والله ما اخلييييييييييييييييييج والله ما اخلييييييييييييييييييييييييج انا وراج وراج بتين بالطيب ولا بالغصب …
    عليا تنهدت وقالت: ان شاء الله لك اللى تباه
    دفرها خالد بقو وتزحلفت باخر درية وكانت بطيح بس الله رحمها ومسكت في دري وقالت بتنهيده: صبرا جميل والله المستعان ..
    خالد بغيض : طول عمررررررررررررررررررررج بتمين رخيصه للكل وما بتغيرين ابدا ..
    عليا خنقتها العبره بس حاولت تقوي عمرها وقالت : اوك خلاص خالد شو تبا فيني روح دور لك على اللي تسواني وتسوى هليه ,,
    انقهر من برودها وقال وهو يمسكككها من ايدها: انا بربيج بعلمج من خالد ودفرها بالقو باتجاه المطبخ
    مسكت الباب بالقو ودخلت داخل وهى مطنشه اللي صار .. سمعت ضحكة من وراها لفت وشافت خلود وقالت: وبتشوفين اكثر من جيه ,,,
    عليا: حسبي الله عليج سبع التحاسيب .. وراحت عنها ..
    اما عند سيف صدق كان يفكر يخربيتج يا عليا تجننيين ياخى حرام الواحد يظلمج والله لو مب خلود خلتني اغربلها هي وضحى جان ما بعرف ان هالجمال شالتنه عليا يعلهم يفدونج والله انج قمممممر …
    اما خالد كان منقهرررررررررر ومتضيق للمره الالف يظهر كلام خلود صح تخووووون وتقعد عند رياييل والحين هذا سيف لا بعد يقولها مادري شو زادت عصبيته ودق بيده عاليدار وطلع من الباب الوراني وشاف ربيعه حميد في سيارة يترياه ..
    حميد قال: ها بشر ان شاء الله ما طلع كلامها صح
    خالد بقهر يضرب سكان : لا كلامها صح وعين الصح طالع وياها من بين الممر اللي بين المستودع والمطبخ ومادري شو سووا هو وياها بس يبين انها انصدمت بوجودي ...
    حميد: قسم بالله ان عندي إحساس يقول ان البنت مظلومه خالد كيف يعني بتسوي شي وياه وفي حد يعرف لا حبيبي الموضوع يبين ان خطه ومحبكة وطاحت هي وانته ضحايا لهم عشان تستوي شوشرة بينكم وتنعدم الثقه ..
    خالد بقهر وعصبيه: أي خطه واي خرابييييط اللى انته قاعد تقول عنها والله العظيم انا شفتهم بعيني ..
    حميد بعقل: ايوا صح بس لو انته ماياك اتصال ما بتعرف انها الحين ويا هذا اللي اسمه سيف صح ولالا وسيف ما بي في الوقت اللي قبل ما توصل فيه بعشر دقايق خالد شفيك هي ما تعرف حتى عنك شي وما تعرف انك واصل منو اللى يراقبك مب خلود ومب خلود قبل اللي فرقت بينكم بسبببة موضوع مايد اخوها خالد للمرة الالف اقولك لا تخسر عليا اذا كنت تباها ..
    خالد تنهد بضيق وفي خاطره وراسه خطط عشان اييب عليا .. اما عندهم في الحفلة كانت قاعده تتنهد بضيق ما عاد يهمها شي وخلاص عرفت بوجود خالد فهي واثقه مليون بالمية ان حياتها مرهوونه بخالد وعارفه انها ما بتسلم من خالد هي من الله تقوي عمرها قدام خالد ولا هي أصلا تحسب الف حساب وحساب لخالد كان على بالها ان خالد نساها وخلاها بس اليوم من نظراته وعصبيته اسلوبة عارفه انها مالها مهرب منه ...
    العنود راحت صوب دي جي وشغلت الموسيقة الكلاسيكية على أساس ان وقت العشا عشان تظهر العروس ... وتعشوا المعازيم وعقبها حطوا اغنية عشان يزفون فيها نصرا وطلعت قدام الكل وبدت الزغاريد وبدت تمشي بخطواتها الهادية لين وصلت عند المعازيم وتمت واقفة تلتفت للجميع والكل يا يسلم عليها وعقب قعدت ... وعند الساعة 11 الفليل الكل راح ... دخلت عليا على طول غرفتها تسبحت وبدلت ثيابها وحاولت ترقد بس وين ايييها رقاد وهي شايفه خالد هيهاات هيهات يا بعد المنى عقولة عيضة تنهدت بضيق دخلت الحمام توضت وفرشت سيادتها وصلت في اول ركعة ما تحملت بكت من خاطرها ويلست تدعي ربها ينصرها ويوقف معاها وتمت تصيح وتصيح ... لين مارقدت ع سيادتها من كثر صياح ...
    اما سيف يالس يفكر بعلليا حسبي الله عليج ي خلود حطيتيني طرف في لعبتج واحس انى تعلقت في البنت حسبي الله عليج ماريد احبها ماريد اتعلق فيها انا اعرف ان تعلقت فيها ما بخليها في حالها ... الله ياخذج يا خلود شر عفانا الله تنهد وهو يتذكر مللامحها ويقول والله انج فلقة قمررررررررررررر جميلللللللللللة يخربيت عيونج يا عليا ... صدق ان مايد غبي يوم طلققققققققج ولا حد عنده هالجمال ويطلق...

    انا زعلان منك حيل وشايل لك بقلبي عتاب واتمنى تحملني مثل ما اتحمل عتابك ترى بعض الصراحة جرح وثقل ونرفزه واعصاب ابي تسمع كلامي زين وتمسك زين اعصابك تعاهدنا انا وانته على إنا نكون احباب واحبابك هم احبابي واحبابي هم احبابك وش الي غيرك فجأه تكلم واذكر الأسباب انا بسمع كلامك زين وبسمع زين اسبابك رغم كل الخطاء منك فوجهك ما قفلت الباب ويوم اخطيت في حقك قفلت فوجهي ابوابك رخصت الغالي لعيونك حنيت لخاطرك ارقاب رضيت احنيها ارقابي ولا تحنيها ارقابك كفايه تمتحني هم وخل من ذم فيني وعاب ترى من عاب في غيرك ولو طال الزمن عابك ولا تفكر في يوم انساك او يشغلني عنك غياب انا اتنفسك اهواك وفيك اموت واحيابك انا ما شوف احد غيرك جميل بفتنته جذاب انا إعجابي فيك اعمى يفوق اعجاب اعجابك انا مهما قسى قلبي بكلمه منك احسه ذاب انا من زود عشقي لك عشقت العطر في ثيابك انا ياليت مغرم فيك انا كلي فغرامك شاب احسك جزء من روحي ولا اتحمل غيابك ولا قد طاب لي جرحك ولو جرحي لذاتك طاب عجزت اقدر اشوف الدمع بل اطراف اهدابك
    انتهى البارت






    ماني مثـل غيري ولا الغير مثلي
    لي خـط سيرٍ مختلف في زماني
    صعبـه علـى غيـري يسد بمحلي
    ومحـدن كفو ياخذ بوقتي مكاني
    _________

    آذگرگ وفـي .. ويـن الوفاء..من فيـنـا اللي مــا وفـــى ...

  6. #6
    عضو نشيط
    الصورة الرمزية بنت العين 1991
    الحالة : بنت العين 1991 غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 152360
    تاريخ التسجيل : 23-05-20
    الدولة : مستــوطـن قلـبهـ
    الوظيفة : وبحثت في كل السطـور فلم أجد وصفا يليق بمن فؤادي قد أحب
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 71
    التقييم : 20
    Array
    MY SMS:

    ،،"‏ماهمني قرب الباقيي قربك يكفيني

    افتراضي رد: روايتي الثالثه بعنوان ( صحيح ان الملك لله بس انتي من بين خلق الله ملكي ) جريئة مت



    البارت السادس ...
    انا زعلان منك حيل وشايل لك بقلبي عتاب واتمنى تحملني مثل ما اتحمل عتابك ترى بعض الصراحة جرح وثقل ونرفزه واعصاب ابي تسمع كلامي زين وتمسك زين اعصابك تعاهدنا انا وانته على إنا نكون احباب واحبابك هم احبابي واحبابي هم احبابك وش الي غيرك فجأه تكلم واذكر الأسباب انا بسمع كلامك زين وبسمع زين اسبابك رغم كل الخطاء منك فوجهك ما قفلت الباب ويوم اخطيت في حقك قفلت فوجهي ابوابك رخصت الغالي لعيونك حنيت لخاطرك ارقاب رضيت احنيها ارقابي ولا تحنيها ارقابك كفايه تمتحني هم وخل من ذم فيني وعاب ترى من عاب في غيرك ولو طال الزمن عابك ولا تفكر في يوم انساك او يشغلني عنك غياب انا اتنفسك اهواك وفيك اموت واحيابك انا ما شوف احد غيرك جميل بفتنته جذاب انا إعجابي فيك اعمى يفوق اعجاب اعجابك انا مهما قسى قلبي بكلمه منك احسه ذاب انا من زود عشقي لك عشقت العطر في ثيابك انا ياليت مغرم فيك انا كلي فغرامك شاب احسك جزء من روحي ولا اتحمل غيابك ولا قد طاب لي جرحك ولو جرحي لذاتك طاب عجزت اقدر اشوف الدمع بل اطراف اهدابك

    خالد بغيض حسبي الله ونعم الوكيل فيكم خليتونى بليا عقل رص ع ايده بقووو وهو يتذكر كلام عليا وكلام سيف يوم يتفداها رصص بيده قو وضرررب اليدار تنهد تنهيدة قوية وير المدواخ وتم يدوخ وينفث الدخان وهو مقهور كيففف يشلونها عنى كييييف والله يا عليا ما اخليج ولج عين تتظر ... تنهد بتعذيب وير الدوخه وشفطها كانه يباها تنسيه اللي شافه وكلمه سيف تردد باذنه احبججججج احبج بعصبيه فر الدوخه وشات الكرسي اللي قدامه وقال والله ما تلقاها ولا يحصل لك شرف تروح ريحتها حيواااان نذل حققققققققيرررررررر موتك ع ايدي بس لو قربت لها يا سيف ...

    اما في جهه ثانية محمد توه واصل من السفر ويا هند وع طول وداها بيت اهلها وقالها سيري ريحي عندهم (هند اختهم من ابوهم اخت مايد وخلود وفاطمه )... اما محمد سار البيت يريح ويرقد ..
    اما عند عليا اتصلت باختها نورة :نوررة
    نورة: هلا علوي
    عليا: نورة دخيلج تعالي شليني وياج بوظبي
    تورة : عليوه الله يهديج كيف اييبج فيصل عندي راد من السفر من اسبوعين
    عليا تنهدت : زين فديتج مب مشكله برايج الغالية ...
    نورة سكرت عن عليا....وعليا قامت شلت عمرها وسارت صاله وقالت لا اخواني من بطن واحد فيهم خير ولا نورة اللي راضعه ويانا يعني لا اختى برضاعه ولا اخوان مني وفيني بهم فايدة حسسوني عار عليهم الكل يحاول يجاهلني ...طلعت منها تنهيده كبيرة كبر البيت تذكرت قبل هي ونورة كانوا دوووم مع بعض الا من كم اسبوع نورة قامت تتحاشى تيهم وتقلل اتصالاتها وياها هي بالذات عليا كانت عارفه ان ريل نوره اختها بيمنعها عنها يوم بيوصل له اشاعه من الاشاعات اللي بيطلعونها ع عليا... نورة وعليا اخوات برضاعه عليا كانت راضعه من ام نورة يوم ام عليا سافرت بانكوك وخلتها طفله رضيعه عند ام نورة ورضعتها ام نورة وتخاوت عليا ويا نورة ..
    تمت عليا بروحها فالبيت كل ما تسال عن حد ترد عليها البشكارة كلو برى ... تتهدت بتعب وطلعت برى شافت امها توها نازلة من السيارة راحت صوبها وقالت بهدوء تام: هلا وغلا
    امها بنقمه: هلا وغلا وتحيس بوزها انتي ما تصطلبين
    عليا بضيق تنهدت تعودت ع امها قالت بضيق: من وين يايه
    امها تفر العباه ع الكرسي: من عند قوم خالج طالعتها امها بطرف عينها وقالت : باجر بتسيرين تسلمين ع مايد وغصبن عليج
    عليا بصدمه وهي تشهق من كلام امها قالت: لالا اخسي اسير له والله ماروح
    امها بعصبية : لا بتروحين وغصبن عليج
    عليا بقهر تحاول تمسك عمرها وقالت: لا يعني لا اخسي اروح له وراحت فوق بسرعه قبل لا تسمع رد امها ...
    وصلت فوق طالعت الساعه ظ© ونص هي متاكدة هالوقت سعيد في شركه تلبست واتصلت عالدريول يشغل سيارة وع طول راحت تركب سياره
    عليا: غلام روح عند بابا سعيد داخل شركه
    غلام: ان شاء الله...
    في شركه سعيد كان يالس ويا عبيد وعلي رباعته يقرون المناقصات ..
    عبيد يضحك : سعيد الغالي لا يكون بتقعدنا لين اخر ليل بدون ما تطلب لنا من المطعم ..
    سعيد يضحك: هههه من عيوني الغالي بعشيك افا عليك بس خلونا نخلص من ملف المناقصه اللي قدامنا .. وفالكم طيب ..
    علي يتثاوب ويمغط ايديه: طلب لي شي عشان اصحصح
    سعيد يضحك ويرفع سماعه تلفون : ان شاء الله واتصل ع الفراش : هات ثلاثه كابجينو ..
    وقعدوا شوي يتمعنون في الملف ودخل عليهم الفراش ...
    وحط كل واحد جدامه الكابتشينو ... وطلع ..
    اما عليا وصلت وهي تشوف سكيورتي يحاول يمنعها من دخول لان وقت متاخر ردت عليه بعصبيه: عندي موعد ويا صاحب الشركه
    وخلته وراحت طابق الثالث وصلت ولقت المكان هادي فجت شيلتها ونثرت شعرها وطلعت العطر وتعطرت وشافت شكلها في المرايه وقالت: فديتني ايننن واتجهت صوب مكتبه شافت ليتات المكتب مشتغله وقبل لا تدخل شيكت ع عمرها وعطت عمرها نظرة رضا وفجت الباب وهي تقول : سبراييييسز
    انصدموا الشباب بصوت اللي ياي وع طول لفوا صوب الباب عليا بسرعه سكرت الباب قبل محد يلمحها ..
    علي يضحك : اقعد بنات تالي الليل سعيدان
    سعيد يضحك وقال: والله ماشفت شكلها
    عليوه قالت وهي تضحك: هههههه حمدلله اني سكرت الباب قبل لحد يشوفني اتحجبت بسرعه وتغشت لان فيها ضحكه دقت الباب والمره ثانية ياها صوت سعيد ادخل دخلت وهي ترتجف وماسكه ضحكتها
    سعيد يطالع فيها قال : خير منو
    علي شافها وضحك وقال: ههههههههههه شكلها ميته ضحك مب رايمه تتكلم وجان تضحك عليوه وتسكررر الباب
    وعلي يضحك لين دمعت عينه وقال : انا بسير اطالعها راح علي وهو يضحك فج الباب انصدم من عليا اللي تضحك وهي تقول خس الله بليسك يا سعود ميمع ربعك وانا مارمت اتكلم من الفشله وتضحك مشت دموعها من ضحك وصدت ورى بدق الباب دعمت ف علي بهتتت فيه وهو ثاني بهت فيها عليا بعدت وهي تحنحن قالت : ابا سعيد
    علي بفهاوه: ها وانتي منو
    عليا بربكه : اخته طلعوا ابا اكلمه شوي
    علي يطالع جمال ويها قال : يخربيتج حتى في الظلام تنشافين ويهج منور
    ضحكت عليا وقالت : لا ياغبي هذا الليت مال الممر كيف يعني ويهي منور اذا كان ظلام والله ما تشوفني
    ضحك علي من الخاطر وقال: هي صح ...
    تنهد ودخل داخل المكتب وقال : سعيد اختك برى نحن بنترياك في قاعة الاجتماعات
    عقد سعيد حياته وقال : خلها تدخل بسرعه
    دخلت عليا وهى تتنهد وطلع علي وعبيد وراحوا غرفة الاجتماعات ....
    دخلت عليا وقال سعيد بعصبيه : شو يابج المكتب في هالوقت المتاخر
    عليا تتنهد: امايه تباني اروح عند مايد باجر وانا مابا سعيد شوف لي حل انا تعبت كل واحد لاهي في حياته ومرتاح مافي واحد منكم قال عليا مرتاحه ولالا عليا شوفيها ولا مافيها راقده ولا تصيح ولا تعبانه كل واحد مرتاح في حياته ومتهنى وانا مكتوب لي شقى انزين طالعوني اهتموا فيني شوي ترا اللي ياني مب شوي
    نفسيتي تعبت تنهد سعيد بضيقه وقام من مكتبه واتجه صوبها وقال وهو يحضنها: ادري والله فديتج بلي فيج بس شو تبيني اسوي كم بسكت الناس يا عليا الناس ما بتسكت لين ما تعرسين وانتى عارفه وضعج كيف حساس عارفه مايد شو سوى فيج في ليلة الملجة نحن نعرف الحقيقه وغيرنا مايعرف من الحقيقه شي يعني الناس مالها الا الظاهر اما نحن فعارفين كل شي عليا وبعدين بقولج شي ليش ما تسافرين كم يوم تريحين برى
    عليا بضيقه: ومنو بيوثق فيني
    سعيد : أنا واثق فيج تبين احجز لج
    عليا: وانته بتحجز لي وانا ماعرف ادبر راسي في بلاد الكفار
    سعيد تنهد : عليا انتى محتاجه تغير جو ومحتاجه تغير نفسيه لين ما الله يسر الامور وعقب يصير خير ...
    عليا بضيقه قالت: وين بتحجز لي .
    سعيد يحضنها بقو: وين ما تبين فديتج
    عليا تتنهد وبملل قالت: حجز لى ع بريطانيا عند دانه ع الاقل اجابل دانه ولا اجابل ناس تيب النكد ...
    سعيد عقد حوايبه : منو اللي ييب نكد
    عليا: عيال عتيج منو بعد
    سعيد : انزين رتبي اغراضج بحجز لج ع اقرب طيارة ..
    عليا بملل وقفت وقالت: يزاك الله خير
    طلعت من عنده وتنهدت انتبهت ع وجود علي كان قرب الباب تخطته وسارت ونزلت وركبت السيارة وردت البيت ....
    اما علي رد عند سعيد وقعد عنده وعلي قال : سعيد بلاك
    سعيد حط ايده ورى راسه وقال: ماشي والله خلنا نكمل الملف
    علي بدون مقدمات : انا اباها
    سعيد بصدمه : شوووو
    علي : اللي سمعته
    سعيد بحزم: ما تصلح لك يلا خلنا نكمل شغل ..وغير الموضوع ع طول..
    في اليوم ثاني كانت طيارة عليا على مطار هيثرو اليوم ساعه ظ،ظ¢ ونص طيارتها وماخبرت حد ساعه ظ§ ونص وداها سعيد المطار وقال لعليا : طيارتج ظ،ظ¢ ونص ..
    عليا كانت متوترة واللي موترنها وجود خالد في نفس المكان وهو يطالعها من بعيد بغيظ ..
    عليا تكلم سعيد: اخاف انخطف
    ضحك سعيد بقووو وقال: لا ما بتنخطفين لا تخافين ..
    في الجهه الثانية خالد يهز ريوله بعصبية وقال : وين بتسافر
    حميد تنهد وقال: بتروح لندن
    خالد بصدمه: شووووو لندن
    حميد : هي لندن
    قال: صرف لي اخوها بسررعهه
    حميد بعصبية: خالد
    خالد بغيظ دفر حميد وقال: انا بروح ...
    اتجهه خالد صوب سعيد وهو يحاول يضبط نفسه قال لسعيد : سلام عليكم
    سعيد باستغراب وعليا قلبها يدق دق من الخوف قال: وعليكم السلام
    خالد يحاول ما يطالع عليا قال : اخوي مسافرين ... ترا الرحلة عليها تاخير ...
    سعيد باستغراب: اوك نحن طيارتنا ظ،ظ¢ ونص ..
    خالد: حلو وجميل جدا بسس الطيارة اللي عليها تاخير بتقلع لمطار هيثرو الحين فانته ليش تتريا رحلتك اللي ساعتها ظ،ظ¢ ونص
    سعيد باستغراب اكثر: كيف طيارة الحين متوجهه للمطار هيثرو وانا بنفسي حاجز مافي غير ساعه ظ،ظ¢ ونص ..
    خالد بصبر وطولة بال: ياخوي انا ريال واشتغل هنيه وعارف خطوط الطيران وامور سير فانا حبيت اساعدك ..
    ولف خالد بيروح بس قال سعيد : انزين انا اختى مسافرة كيف الوضع الحين
    خالد يضحك بشر وصل مبتغاه وقال : تتريا في غرفة الانتظار شوي وفجاه سمعوا ان رحلات كلها فيها تاخير ويبون المسافرين في غرف وحده سعيد تنهد بملل وقال : زين خلاص انا مظطر اروح وبحجز لها في فندق المطار لين ما ترتب امور السفر ..
    خالد : لا مايحتاي نحن بنتكفل بكل شي انته بس توكل ع الله وهي بدق تطمنكم
    سعيد : اوك يلا عيل ودعتكم الله ... وراح
    خالد بعد عن عليا تقريبا نص ساعة مخلنها بروحها وشوي وقال لحميد: شوف لنا حجز بسرعهع اي طيارة تكون قريبه...
    حميد بتعب: خالد لعوزتني يكفي اني سويت تمويه حق تاخير رحلات بسبتك خلاص اعتق البنت روح وياها لندن وتفاهم وياها
    خالد قال: روح خلص اجراءات سفرية ...
    اما عليا فحاولت تغير رحلة سيرها الى المانيا او البوسنه ماقدرت تريت ساعه ظ،ظ¢ ونص ويوم نادوا ع رحلة ركبت الطيارة وهي تتنهد ووشافت البطاقة مالتها عشان تروح ع كرسيها يت المضيفة وشلت الرقم وقعدتها على اليمين عدال الدريشه بس انصدمت ان تغيرت درجة سفرها ع فيرست كلاس وراحت تقعد بس انصدمت بوجود علي ابتسم ولوح لها من بعيد حست انها غبيه ذكرت الموقف اللي استوى وضحكت ولفت بتطلع وقالت للمضيفه انها تبا ترد مكانها وراحت عليا مطنشه كلام المضيفة وقعدت عدال الدريشة عاليمين وحست حد يقعد عدالها تبا تلف ماقدرت بس من ريحة عطره عرفته تعمدت ما تلف وتم لافه عالدريشه ...
    خالد بقهر مسك ايدها وقال: الحين فرصه كبيرة لي انى اشبع نفسي وذاتي فيج
    عليا تنهدت وقالت: زين حلالك اشبع فيني لين تقول بس وببرود قاتل قالت وامتع ناظريك ونفسك فيني للابد وارمشت بعيونها ولفت عنه ...
    ‏ياصاحبي خذلك من العقل حكمه
    مـن دونـهـا تقصر حبـال الـعمـاوي
    من ï»»يـداري سمعته واخـر اسمه
    ï»» تـعـتـزيبـه فـي نـهـار الـعــزاوي..
    خالد بقهر لف لها وقال: عسى استانستي ويا سيف
    عليا ببرود ابتسمت: وايد تصدق لدرجة اني حبيته
    خالد ما تمالك نفسه ومسك ايدها ولفها ورى ظهرها وقال وانفاسه تتسارع : ترخصين بنفسج له صح .. انزين وانا ما بترديلي شي من الجميل ..
    عليا تتالم من مسكنه وقالت بقهر : تراني قتلك لك اللي تباه سيف مب احسن عنك ولا مايد اخير عنك صح ..
    بعد عنها خالد بقهر وهو يشوف الالم في عيونها وتعب قال فخاطره انا منو اصدق ، اصدق عيني ؛ اصدق اذني ؛ اصدق عقلي ، اصدق قلبي ، اصدق منو افففففف وحط ايده في شعره وتم يمط شعره ...
    عليا تنهدت بتعب وقالت في خاطرها في ارضي مب متحملتنك هالمرة في سما يا خالد افف يارب ما تشوفني يا علي ولا يصير بيني وبينك كلام اخ اخ والله ان شفتني يا علي شو يفكني من خالد وشكوكه ...
    مسحت دموعها اللي تسربت ع خدها ...
    في بيت قوم بوحمدان ….
    شيخه تكلم زايد : اوك انا وياك بس عرس لا زايد شفيك انته ناوي تهدم بيتك
    زايد بقهر: ابا اسوي عرس لج انتي شعليج
    شيخه تتنهد: زايد اذا صدق سويت لي عرس العرب كلها بتتكلم ومرتك ما بتسكت وبتبدا تسوي لنا مشاكل بقولك ع طريقة نملج ..
    انتهى البارت 6 وع امل اللقاء بكم في البارت 7


    انا على كف الزمن ... عايش الجو
    لو الظروف اقسى من اللي تجينا
    ظ°.
    عشت الحياه وقلت ياخاطري سو
    محدٍ تفضل .... بـ الوناسه علينا


    انتهى






    ماني مثـل غيري ولا الغير مثلي
    لي خـط سيرٍ مختلف في زماني
    صعبـه علـى غيـري يسد بمحلي
    ومحـدن كفو ياخذ بوقتي مكاني
    _________

    آذگرگ وفـي .. ويـن الوفاء..من فيـنـا اللي مــا وفـــى ...

  7. #7
    عضو نشيط
    الصورة الرمزية بنت العين 1991
    الحالة : بنت العين 1991 غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 152360
    تاريخ التسجيل : 23-05-20
    الدولة : مستــوطـن قلـبهـ
    الوظيفة : وبحثت في كل السطـور فلم أجد وصفا يليق بمن فؤادي قد أحب
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 71
    التقييم : 20
    Array
    MY SMS:

    ،،"‏ماهمني قرب الباقيي قربك يكفيني

    Post رد: روايتي الثالثه بعنوان ( صحيح ان الملك لله بس انتي من بين خلق الله ملكي ) جريئة مت


    البارت السابع
    لو كان
    صدك بسيط
    وقصته سهله
    ما شفت عيني
    ليا طرّوك تتغارق ،
    َسرقت قلبي ولا
    رجعته لـ اهله
    ما تدري بـ شرعنا
    تُقطع يد السارق !



    في بيت قوم بوحمدان ….
    شيخه تكلم زايد : اوك انا وياك بس عرس لا زايد شفيك انته ناوي تهدم بيتك
    زايد بقهر: ابا اسوي عرس لج انتي شعليج
    شيخه تتنهد: زايد اذا صدق سويت لي عرس العرب كلها بتتكلم ومرتك ما بتسكت وبتبدا تسوي لنا مشاكل بقولك ع طريقة نملج ونسير الشقه مالتنا وفي الوقت هذا انته تقول لمرتك ان انته بتكون مسافر ومره عندى ومره عندها وبس ...
    زايد بتفكير : زين خلاص لج مطلبج وانا بسوي كل اللي انتي تبينه وباجر انا ياي اخطبح ...
    شيخه: اوك...
    سكروا عن بعض ... بعد مرور سبع ساعات في طيارة قربت طيارة تنزل وعليا كانت حاطه راسها ع دريشه ورقدت من تعب اما خالد فلف صوبها وحط راسها على كتفه وقربها منه عشان ترتاح في نومتها ويلعب بشعرها وحضنها وهو يقول بهمس ما راح تكونين لحد غيري اوعدج ... وفجاه مطبه هوائيه قامت عليا من الخوف وتمسكت في تيشرت قميصه ورفعت عيونها ببطء وتلاقت عيونهم مع بعض تنهدت عليا وابتعدت عنه بسرعه وقالت : اسف ما حسيت بعمري والله من تعب حطيت راسي عليك ... ولفت صوب الدريشه ...
    اما عند علي فحس انه يبا يعيش ويا هالبنت يحس ان عليا اكثر وحده تناسبه ويحسها قريبه منه ومن صفاته ابتسم وهو يتذكر الموقف ... سمعوا النداء الاخير حق الهبوط في مطار هيثرو..
    تم وصول طايرة ... ونزل الجميع خالد نزل قبل عليا وعليا نزلت وراه كانت تتعمد انها تتاخر .. وقفت ع دري طيارة كانت تتريا علي ما شافته ينزل ع طول راحت صوب الكاونتر وهي تقول فخاطرها شفيني ع ريال لا بعد واقفه له اترياه ..
    ختمت جوازها وطلعت بملل لقت تاكسي وركبت وهي تقوله يروح فندق حياة ريجنسي ..
    رد عليها بالانجليزية:هذه ليست سيارة اجرة بل سيارة لرجل الاعمال هيا انزلي ...وابحثي عن سيارة اجرة تاخذك الى اين تريدين ..
    ملت عليا وقالت وهي تحرطم : حشى بالع راديو قال الكلام صفه وحده اخخخ عليك مذهبك خايس ..
    لفت بتطلع بس وقفها صوته: خلج لا تروحين
    لفت عليه وباحراج قالت: انته مره ثاتية
    ابتسم و ضحك: هههههه انا مره ثانية وثالثه ورابعه جان تبين ...
    عليا استحت بس نزلت ع طول : اسفه اخرتك وسكرت الباب ..
    كان مقدر خوفها وشعورها ...بس ما بيده شي ...
    بدى الجو يبرد شوي وخذت لها تاكسي وقالت له يوصلها فندق حياة ريجنسي وتمت في درب واعية وهي تفكر بكلامهم بس ليش علي ما يخوز من بالها وليش علي يزورها في الخيال ...
    تنهدت بتعب وقفت جدام فندق حياة ريجنسي شافته فخم وحلو بس في فنادق قريبه تبعد عنه كم كيلو فقالت ببات اليوم هنيه وباجر بسوي جوله ع الفنادق ...
    نزلت وسوت جيك ان وحاسبة تاكسي ... وراحت داخل دخلت سويت مالها وشافته حلو .. فرت عمرها ع شبرية وسمعت صوت الباب فتحت الباب وشافتهم يايبين لها اغراضها ... دخلتهم داخل وسكرت الباب .. ودخلت الحمام وتسبحت ونشفت شعرها ولبست روب وربطته ع خصرها وحطت فوطتها ع شعرها وبدت تنشفه ... طلعت من الحمام رن فونها طلع سعيد كلمته وقالها سعيد ان موصي علي عليها قالت بربكه عليا : سعيد ماله داعي تعب علي ويانا .
    سعيد يبتسم وفال: هو رايح عنده شغل وانا وصيته عليج ...
    عليا: سعيد تكفى باجر يقولون صايعه وراعية الشباب ...
    سعيد : لا ما عليج هو اللي بادر ما عليج منه انا ادريبه علي يوم يحط شي في راسه يسووويه يسويه ويوم يبا شي يحصل عليه ...
    ابتسمت عليا ماتدري ليش ولا تدري سبب بس حسته نفس خالد عندهم حب تملك سكرت عن سعيد ودخلت تلبست وانسدحت على شبرية ورقدت ...
    اما عند علي منسدح في شقته ويرمس امه : والله انها شالعه فوادي يا امايه
    امه: وين هالبنت ومن بنته
    علي: اخت سعيد ربيعي
    امه: ماحيد عنده غير نصرا ونخطبت وعليا مطلقه ونورة إلا برضاعه ومعرسه .
    علي تنهد وقال : المطلقه
    امه بعصبيه : شووو علي
    علي ينهي الموضوع: وغيرها والله ما اخذ وانتى كيفج
    امه تنهدت وسكتت وعلي انهى المكالمه ع طول ...
    عقب مرور اسبوع عليا كانت نازله من اللفت وانفتح اللفت وطلعت شافت علي وخالد انصدمت صدمت عمرها تروح عند منو ؟؟؟؟خالد كان قاعد يتقهوى وعلي كان ع طاوله ثانيه يقرى جريدة وقلبها يدق الف مره تبا تروح عند علي بس خايفه من ردة فعل خالد بحركه سرعه عطتهم ظهرها ولفت بتروح اللفت وبترد فوق بس تفاجات بخالد يمسكها عليا دخلت لفت ويرت خالد بسرعه وقالت له : يا غبي سعيد حاط واحد هنيه يراقبني ابعد هالفترة الله يخليك
    خالد توه بيتكلم بس تبطل اللفت ودخل علي وقال وهو يطلعها من اللفت : فيج شي
    عليا تتنهد وتسحب ايدها: لالا الحمدلله
    خالد مضيق عيونه وسار صوبه وقال : انته منو
    علي يطالعه بنص عين وقال : عليا تعرفينه
    عليا تمت في حيره ما تبا تخسر علي ما تعرف شو هالشعور اللي ياها تنهدت وقالت وعينها في عين علي : معرفة قديمه كنت اعرفه قبل وما زال في حياتي ..
    علي عقد حياته وقال : شو يعني
    خالد بغيظ يمسك اعصابه وقال: انته شدخلك وانتي ليش قاعدة تتكلمين عني وياه ...تعرفينه
    علي يضبط اعصابه وقال: تعالوا نيلس عالكراسي عشان نتفاهم ..
    عليا ع طول نفذت كلام علي وخالد يطالعها بطرف عينه وقال بهمس: بلاج تنفذين اوامره ..
    قعدوا على الطاولة وعلي يحط لاب ماله على الكرسي عداله وقعدت عليا وقعد خالد ..
    علي تنهد وقال : انته شو تبا فيها ..
    خالد يطالعه بطرف عينه وقال: وانت شدخلك ..
    علي سكت وطالع عليا وقال : عالعموم مايهمني المهم يلا قومي سعيد وصل ومتصل يباج ضروري انتي شو مهببه ..
    عليا كانت متوترة وخايفة وخالد لاحظ توترها وقال: لا مافي شي بس كنت بسالها عن شي يلا انا استاذن.... طلع علي وياها وركبت سياره وياه قالت بتوتر : دخيلك لا تقول لسعيد عن خالد
    علي يبتسم ويطالعها: صدقتي انتي اي سعيد واي خرابيط بس كنت بصرفه بس ابا اعرف منج كل شي منو هذا وكيف معرفه قديمه بينج وبينه ..
    عليا تنهدت بضيق وقالت بهدوء تام:صدقني لو اقولك ما بتصدقني .
    علي يلف صوب شقه ويوقف:يلا حولي
    ارتبكت عليا وعلي فهم عليها وقال: مب انا اللي استغلج لظروفج يا عليا نزلي ولج الامان
    نزلت عليا ودخلت وياه شقه قعدوا في صالة وعليا منبهره من الاثاث والكراسي قالت بفضول: انت معرس
    ضحك علي وهو يقول: هههههه لا بتزوجيني ؟؟؟!
    عليا ضحكت وفي خاطرها تقول يخربيت الفضول انا شو يخصني معرس ولالا ..
    قطع حبل افكارها علي وهو يقول : خالد منو
    عليا قالت بتنهيدة وتعب: خالد من زمان كان يكلمني ويرمسني ويسهر وياي ع تلفون من يوم عمري. 14 سنه وهو يكلمني وهوكان عمره 23 سنه لين ماخطبني مايد وانجبرت ع مايد وخذته وتطلقت في اول ليلة وابتسمت وقالت لا تفتح الجروح علي ياشر لها بيده تكمل وقالت عليوه وصار اللي صار بيني وبين مايد وقام الكل يرمس ويفر عليه كلام وانى مب بنت وانى تطلقت من مايد واني رخيصه ورخصة بعمري للشباب ..تنهدت بتعب وبعدها قالت ورد عاد خالد يبا يرد العلاقه ويايه بس انا رقضته وهو مصر يرد علاقتي وياه وكل ما يشوفني ويا حد حط في باله اني ربيعته وعاطتنه مقسومه كملت بقهر وقالت يقرف جنس ادم كلهم لوعععه تعبت منهم ...
    ابتسم علي وقال: وانا تراني من بين عيال ادم
    عليا تنهدت بضيق وقالت بهدوء تام: الله كرم حد من حد ..حد يستاهل الحشمة وحد مايستاهلها
    علي تنهد بهدوء وطلع زقارته ويلس يدوخ عليا باستغراب : حتى انته دوخ
    علي يهز راسه بمعنى هيه وتفكيره بعيد للكلام اللي سمعه منها ومن سعيد ويفكر بطولة بال..
    عليا قامت وراحت المطبخ فتحت ثلاجه وطلعت منها الطماط والخيار والجزر والبطاطس .. وقصت البصل وحاولت تشغل عمرها ...
    علي تنهد بطولة بال وهو يقول حسبي الله عليكم استغليتوها ولعوزتوها ... لازم يا عليا حد يحط لهم حد تنهد وهو يقول اففف مادري ليش انتى بالذات احتليتيني تم سرحان تقريبا نص ساعه .. وتنهد بطولة بال وقال في خاطره ياخوفي اللي بسويه شي غلط وضد مصلحتها بس عليا محتاجه حد يوقف وياها ..بعد مرور ساعتين عليا زهبت له عيش ابيض لين مع روب بالخضره (خيار وجزر وشوي ملح وفلفل اسود ) .. وحطته ع طاولة علي من دون شعور قال لعليا: بامانه عادي عندج انتى تقعدين ويا رياييل
    عليا ابتسمت بالم وتنهدت وهي تقول: كنت متوقعه ان تفكيركم نفس شي ماقلت لكم يا جنس ادم اكرهكم واكره تفكيركم قربت الاكل صوبه وراحت الغرفة وقفلت الباب وتمت تصيح ...
    تنهد علي وقال انا سامع كلامهم هي وسعيد اخوها المفروض ما اججرحها سار ودق الباب عليها ما طاعت تفج رد مره ثانية ودق الباب وقالها بالحرف الواحد: والله لو ما طلعتي والله ما يطيح حلجي شي ما دام انتى مب قدامي ..
    افتحت الباب بعد ما غسلت يهها وتنهدت تنهيده طويله ..علي يطالع خشمها المحمر وقال وهو يقرص خشمها : افدا الحلوين والله افا عليج بس تعالى وانا اسف حقج عليه
    عليا سارت يلست ع طاولة وقالت بضيقه: علي تعشى وردنى الفندق مب عايبني الوضع اكون هنية
    علي ياكل : ان شاء الله ...
    كل وتعشى وغسل ايده وقال: تسلم ايدج ...
    عليا : بالعافية ...
    وداها الفندق واتصلت لسعيد يحجز لها ع اول طيارة ولقاها الساعه ثلاث الفير ع طول زهبت اغراضها وراحت المطار وقعدت تخلص امورها لين نادوا على طيارة وع طول ركبت تنهدت براحه كبيرة ... ويلستتت ع السيت وطارت الطيارة...بعد مرور سبع ساعات بالضبط هي في مطار ابوظبي ... وصلت عشر وشي بتوقيت الإمارات وردها راشد ......

    انتهى






    التعديل الأخير تم بواسطة بنت العين 1991 ; 20-06-29 الساعة 06:43 PM

    ماني مثـل غيري ولا الغير مثلي
    لي خـط سيرٍ مختلف في زماني
    صعبـه علـى غيـري يسد بمحلي
    ومحـدن كفو ياخذ بوقتي مكاني
    _________

    آذگرگ وفـي .. ويـن الوفاء..من فيـنـا اللي مــا وفـــى ...

  8. #8
    عضو نشيط
    الصورة الرمزية بنت العين 1991
    الحالة : بنت العين 1991 غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 152360
    تاريخ التسجيل : 23-05-20
    الدولة : مستــوطـن قلـبهـ
    الوظيفة : وبحثت في كل السطـور فلم أجد وصفا يليق بمن فؤادي قد أحب
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 71
    التقييم : 20
    Array
    MY SMS:

    ،،"‏ماهمني قرب الباقيي قربك يكفيني

    افتراضي رد: روايتي الثالثه بعنوان ( صحيح ان الملك لله بس انتي من بين خلق الله ملكي ) جريئة مت



    البارت الثامن..
    في سيارة راشد
    راشد يكلم عليوه: استانستي
    عليوه: لا والله بصراحه ما بسافر بروحي ثاني مرة ..
    راشد : ليشش؟؟؟
    عليوه : ماعرف شي فيها ولا عرفت حتى استانس هناك بروحي .
    راشد: العوض في المرات اليايه ان شاء الله
    عليا تتنهد وتثاوب: ان شاء الله ..
    سكتوا لين وصلوا البيت وكل حد سار غرفته يرقد..
    اما في لندن سار خالد صوب الفندق ودق الباب ماياه رد سال رسبشن وقالوا له انها راحت .. وين يدورها الحين في هالمكان هو يعرف انها ماتعرف حد هنيه بس لا يكون شلها سعيد تافف وسار يحوط شوي ..
    اما في بيت قوم بو مايد .. ام مايد كانت مسويه عزيمه ع سلامه مايد ..مايد كان فالدختر وبدت ترد له ذاكرته شوي ..
    الدكتور يوجهه كلامه لسيف وخلود الموجودين عنده قال :ذاكرته جيدة جدا هو عنده الفقد المؤقت مش الدائم بس هو يعرفكم ويفهم كل شي تقولونه بس عنده البطء في الاستيعاب بسبب فقدان الذاكرة المؤقت ...
    في بيت قوم بومايد
    امل تزهب الاغراض حق العزيمه وترتب الاكواب والدلال ومستانسه بوجود مايد وان بدى يتذكر بعض الاشياء
    دخل مايد البيت ويا سيف وخلود وداه غرفة امه بطل الباب سيف وهو يقول : عمتي مايد يقول يباج ..
    ام مايد توها مخلصه صلاه لفت ع ولدها وقالت : ها ابوي امر ..
    سيف وخلود طلعوا عنهم لف مايد وقال بعد تفكير : منو عليا
    امه انصدمت من طاريها وقالت: شو تباها فديتك هذا ماضي وانتهى .
    مايد يحرك راسه: منو عليا انا صار لي فترة اهذي بالاسم
    بس ماعرفها منو شو بيني وبينها من تكون عليا .. شاله تفكيري كله ..
    تنهدت ام مايد بتعب وقالت وهي تتنهد: طليقتك
    مايد يحاول يستوعب وهو يحس انه بدى يصدع مسك راسه ونفض الافكار اللي بداخله يسمع أصوات عالية في راسه وحد يدعي عليه وصايح وينفض راسه بقووو وهو يقول: مااابا اسمع هالاصوات مابا اعيش الحياه الداخلية اللي فيني ..
    تنهدت امه وقالت بهدوء: اارتاح يا ولدي
    زقرت سيف يحط مايد ع شبريتها لعل وعسى يرقد وتغمض له عين ...
    من طين ولا من حجر واسمنت؟ انا بديت اشك في ساسك ..؟
    كل البلاوي فوق راسي وانت كل البلاوي من تحت راسك ...
    عليا للمره الالف تضارب ويا امها: ما بروح يعني مابروح انا مادش بيته لو شو يسوي حسبي الله عليه...
    امها بعصبيه وقهر : اص وقص ان شاء الله حسبي الله على لسانج بتروحين وغصبن عنج ..
    دخل راشد ويروح يفج عليا من امه وقال: امي وبعصبيه بسسسسسسسسسس خلاااااصصصص ارحميها شوي ..
    امها بعصبيه: والله يا تسيرين وغصبن عنج ..
    راشد : وين تبينها تسير ..
    امهه: عند قوم خالك تسلم ع مايد
    راشد تنهد وبضيقه وعصبيه مكتومه قال: زين زين مب مشكله انا بييبها ..
    امها بطرف عينها قالت: ترى العزيمه مسوايه في بيت قوم خالك..
    هز راشد راسه بهدوء وقال : ان شاء الله ..
    مر الوقت سريعا .. والكل سار بيت قوم بو مايد .. عليا دخلت ويا راشد وسلمت وقعدت عداله وهي حايسه بوزها مب عايبنها شور بس قلبها يدق دق يوم شافت سيف يايبنه ويدزه بالكرسي ..تمت تطالع تحت ما رفعت نظرها ...
    تنهد سيف وهو يشوفها وقال فخاطره يا ويلي عليج والله ما تستاهلين كل هالمصايب ...
    خلود تقدم مايد ع الكرسي وتحط الطاولة قدامه... مايد كان يطالع الجميع يحاول يذكر مب قادر لف ع خلود وقال: منو هذيلا ..
    خلود تنهدت وهي تقوله عن راشد واخوانه ..مايد باستغراب : منو هذيج اللي طالع تحت..
    قبل ما تتكلم خلود رفعت عليا راسها وحطت عينها في عينه ولفت عنه بسرررعه تكررره وتكره كل شي فيه صحاها صوته العالي: هاي منوووو نفس شكلها هي اللى دوم اسمع صوتها واشوفها كل يوم في عقلي ما ارتاح من كلامها اللي تقوله ...
    سيف وقف قدام مايد وقال: بسس هدي هدي الحين انته وسكت اللي في راسك اوهام ما في شي من صحه ...
    تم يحرك راسه من صداع اللى صابه ويبغم من الويع وهو يقول هي والله هي اللي ما تغيب عن بالي شو سويت لها انا … وقال سيف لخلود: يبي الابرة بسرعه ...راحت خلود تيب الابرة ومسك سيف ايدة وضربه في الوريد ... وعقب 10 دقايق من المهدي اللي عطاه راشد لمايد ...
    عليا طالعته بطرف عينها وقالت حق راشد: شو في هو ليش يرمس بها طريقه .
    راشد تنهد: عنده فقد موقت ..
    هزت راسها بايجاب وقالت: لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم..
    مر الوقت سريع وحطوا العشا في ميلس الرياييل ..
    ام سعيد: قومي حطي العشا وياهم ..
    قامت عليا ومن دون اهتمام دخلت ميلس رياييل وقعدت وهي تشوف البشاكير ايبن العشا ويحطنه ...
    شافت سيف يدخل ومايد وياه ... لفت عليا بتروح بس تفاجات ان سيف ما سووا فيها شي وان غريبه ماحب يضايقها نفس كل مره شافها سيف وقال: عليا انا اسف على اللي صار بيني وبينج من قبل سامحيني ...
    لفت عنه وهي تقول : عقب شو عقب ماحطيتني في راس خالد ..
    وراحت عنه شافت سعيد ياي صوب الميلس وتعلقت فيه من رقبته : فديتت روحك شلني وياك
    سعيد يلف: عليا انتى ما تيوزين عن حركاتج .. فرضي طلع شخص ثاني مب انا ...
    عليا تضحك : هههه فدا قلبك يلا خلنا نروح ...
    سعيد: يلا وطلعت وياه ..
    في سيارة سعيد ...
    عليا تتنهد شما وين ...
    سعيد : فالبيت...
    عليا تعابل الاغاني وسعيد رن تلفونه رد وهو يبتسم: حيه بو حسن ..
    علي: يحيك ربي أخبارك
    سعيد: بخير يعلك الخير والحمدلله عسلامه
    علي : يسلمك ربي من كل شر وضيق ...
    سعيد : وين الغالي
    علي تنهد وقال: فالبيت والله ...
    سعيد يلف على عليا ويبتسم : انزين الغالي وشو يديدك ...
    علي يتنهد : ماشي وبجديه قال: سعيد فكر بالموضوع
    سعيد بضيقه قال: ما تناسبك علي والله ما تناسبك خلك بعيد عنها ...
    علي بقهر : ليش انزين انا شو ينقصني عن شباب ..
    سعيد تنهد: مابك قصور الغالي ... النقص فينا نحن ..
    علي يعصبيه وقهر: ما عاش من ينقص من قدركم وشانكم سعيد افهمني بس انا في خاطري قربكم لا تحرمني منه برفضك .
    سعيد بحزم ينهي الموضوع: علي لا تفتح هالموضوع مره ثانيه رجاء ...
    علي تنهد بعصبية وقال : يلا برايك باي
    وسكر من دون ما يسمع رد من سعيد..
    تنهد سعيد بصعوبة وقال لعليا: عليا انتى ما تشوفين نفسج شوي مصختيها ..
    عليا: كيف ؟؟؟
    سعيد يبند المسجل: من طلعنا وانتى مشغله اغاني ..
    عليا بضيقه: سعيد امي ليش تجبرنا روح بيت قوم عتيج خلاص عاد المفروض امك ما تخلينا نروح صوبهم لا تقويهم علينا …
    سعيد تنهد وسكت يعرف ان امه ما تسمع كلام حد …
    مرت اربع شهور وردت دانه البلاد نصرا ونايف ملجوا … وعلي زعلان من سعيد ما يتصل به ولا يكلمه … مايد ردت له ذاكرته ولله الحمد بس مضايق من نفسه انه صار مشلول ويحاول يطرش تقاريرة في كل مكان عشان يلقى علاج او حتى عملية للحبل الشوكي .. خلود خطبها سيف ولد عمها … وراشد خطب دانه .. وحمد خطب العنود .. وزايد وشيخه ملجوا وساروا شهر العسل واليوم بيوصلون … نورة حامل الحين وفيصل طاير فيها ..
    شما بعد حامل وسعيد مستانس بها الخبر … عليا لا جديد في حياتها كل يوم خالد مضايقنها وقامت ما تطلع من البيت خصوصا ان الكل ملتهى في حياته الخاصة الحين وبدوا يهملون عليا وموضوعها … سعيد تصالح ويا قوم خاله عشان امه بس لانها زعلت منه شهر كامل وعقب ما تحمل زعل امه وتراضى وياهم عشان امه بس ..

    لا شفتني مستضيق و حالتي حاله
    لا تقول وشفيك روح وخلني بروحي ..

    ماني بحاجة طبيب يشخّص الحاله
    أنا بحاجة [ حبيب ] يداوي جروحي ..!

    عليا كانت مسويه لها كوفي ويالسة تشرب في هالجو الجميل وقاعده تتامل في الشير والدنيا اللي جدامها تنهدت بتعب وهي تقول يارب عفوك ورضاك عنا …
    لفت على صوت عمها مطر ربعت وحضنته …
    حضنها مطر بحب وكانه حاس ان عليا تنتظر هاللحظه بس تنتظر حد يلمها ويحضنها ويبعدها عن هالكون كله …
    مطر يبوسها ع راسها: فديت روحج الغالية شحالج…
    عليا بضيقة قالت: بخير عساني ما اخلى منك ومن صوبك ..
    مطر يحضنها ويمشي وياها لين الطاولة: بخير فديتج
    عليا: وينك الفترة اللي طافت ..
    مطر : كنت في سويسرا اغير جو ويا شباب ..
    عليا ابتسمت بالم وقالت: يحيك والله ..
    مطر حاس بلي في عليا وقال: يوم الخميس ملجة راشد وحمد دريتي ..
    عليا بضيقة قالت: لا والله يا عمي محد قالي الكل لاهي بعمره وبحياته محد فكر حتى يسال عنى ..
    مطر تنهد وقال: عليا
    عليا طالعته بعيونها الدامعة وارتمت في حضنه وشهقت بصوتها وهي تقول: ما قدر اجاملهم اكثر من جيه تعبت محد يحس فيني راشد وحمد من خطبوا كل لاهين ويا حريمهم وسعيد لاهي ويا شما وامايه ماتى من بيت خالى الا نص الليل ونصرا لاهيه ويا نايف تعبت يا عمي تعبت والله تعبت ..
    تنهد مطر وقال وهو يحضنها: فديت روحج والله ليتها كثرت امج منج 10 يابت مب بس وحده حتى انتى ان شاء الله بييج نصيبج وبتعرسين
    عليا بضيقة قالت: مابا عرس اباهم يحسون فيني اباهم يحبوني مثل ما انا احبهم واحاتيهم ..
    مطر يمسح دموعها وقال بهدوء واقعية : عليا تبين صدق بعد كل واحد عنده حياته الخاصه ومشاغيله محد بيكون فاضي لج كم بيواسونج وكم بيتفرغون لج الا ما ايي يوم واحد ويبعدون عنج لين متى انتى بتمين جيه وها انتى بروحج شفتي بعينج الكل لاهى عرسي يا عليا ولا تيلسين وتدمرين شبابج وضيعين راحتج على سبة مواضيع قديمه انطوت ويا الزمن اللى راح ولى .,.
    تنهدت عليا ومسحت دموعها وقالت: وهو وينه عريس الغفلة واصلا منو بياخذني يا عمي وانا ….
    قاطعها عمها وقال: اصصصصص ولا كلمة مابا اسمع منج شي سكتى ولا ترمسين برمسه وحده الخطاب وايد واللى يباج بياخذج ترى شي هذا مب سبب الحين في هالزمن … ما يهمهم الحين انتى بنت ولا صايعه الحين الكل يدور العرس … وناس عقولها تفتحت مب مثل قبل وبعدين انتى تراج كنتى معرسة يعنى بالحلال ما صار بينج وبينه شي بالحرام وشوفي حوبتج ما تعدته شوفي الله كيف جازاه يوم شوه سمعتج ..
    تنهدت عليا بتعب وقال عمها : يلا انا بسير داخل اريح لين مايون هل البيت
    عليا هزت راسها با اوك ورن فونها وشلته
    خالد : عليا..
    عليا تتنهد وترد عليه : هلا خالد
    خالد بقهر :تعبان
    عليا: شوفيك
    خالد: امى تبانى اعرس
    عليا: موفق خير ان شاء الله
    خالد بعصبية وقهر : لا تستهبلين انتى تدرين انى احبج واموت عليج كيف اخذ غيرج كيف ..
    عليا بملل قالت: وانته مينون بتاخذني انا كيف بتاخذ وحده لعب فيها ربيعك اللى هو مايد كييييييييييييييف وبعصبية قالت : لا تعبنننننننننننننننننننننني وياك تكفى خالد وتمت تصيح …
    خالد: لا تصيحيننننننننننن ما تحمل دموعج تكفين عليا ,,
    عليا تعبت نفسيتها منهم كلهم وسكرت تلفون ..
    اما عند خالد يكلم امه بعصبية وهو يقول: بسس انا ابااااااها ..
    امه بقهر وعصبيه: شو تباااااااااااااااااهاا هي لو فيها خير ماتمت لين الحين بيت هلها كل خواتها عرسن نورة ونصرا وبنت عمها انخطبت وبنت خالها خلود انخطبت ووكل خوانها انخطبوا الا هي يالسة عله على جبد اهلها ومحد دق بابها من اللى سوته ويا الشباب بتاخذها انته الحين ترضاها تكون ام عيالك
    خالد بقهر: هي ارضى لانى انا اللي سويت فيها جيه انا اللى دمرت حياتها وانا اللى هدمت مستقبلها وابا اكفر عن ذنوبي واغلاطي ..
    امه انصدمت وما تحملت اللي يقوله خالد وقالت وهي نفسها يتسارع : شو عيد اللي قلته ..
    خالد ينزل راسه الارض: ايوا انا يا امي ولدج اللى ظلم البنت وياه هي مالها ذنب وما كان برضاها كان غصبن عنها ..
    صدمه ما طاحت على راس امه بس طاحت حتى على راس اخوه العود ..



    مخرج
    صلَّى عليك الله يا بدر الدجى
    ما قال عبدٌ في التشهّدِ أَشْهَدُ
    :
    فخري من الدنيا بأنِّي مُسلِمٌ
    والوحيُ شرعي والنَّبِيُّ " مُحمَّدُ "
    البارت 9
    صدمه ما طاحت على امه بس طاحت حتى على اخوه العود ..
    بعصبية يهجم عليه وقاله: شوووووو تقولللللللل انتتتتتتتتتتتتتتتته ..معقولة يا خالد ...انتتتتتتتتتتتته يظهر منك هذا كله …
    خالد يحاول يبتعد عن عبيد اخوه وهو يقول: هي انااااا
    عبيد بقهر يضرب في خالد ويقوله: كييييييييييييييييف صار جيييييييييييييييه كييييييييييييييييييييييييف ؟؟؟؟!!! ها خبرنننننننني ...؟؟؟؟ وقام عبيد يضرب فيه ..دخل علي ربيع عبيد على الازعاج اللى في صالة وفجج بينهم وقال بعصبية : ايييييييييييييييييييه حشموا امكم اللى صار لها ساعه تحايل فيكم ..
    عبيد بقهر وبعصبيه: خلنى ادببببببببببببببببببه ملعووووووون صير خلنى اعلمه ان الله حققققققققققققققق …
    علي بعصبيه : بسسسسسسسسسسسسسسس خلاص تعالوا الميلس يلا ..
    دخل عبيد وعلي وخالد الميلس … وعلى قال حق خالد: انته طلعت اخو عبيد
    خالد يمسح دم اللى من خشمه وثمه وقال : فكنننننننننننننننننننننا بالله منك مب متفيج لك ..
    علي : بلاكم ليش تضاربون جيه بها طريقه انتوا اخوان
    عبيد يتنهد : يا فضيحتي في سعيد ي علي وين اقدر اجابله عقب اللي عرفته ..
    علي باستغراب قال: شو اللى عرفته …
    عبيد بقهر : خالد عافد على عليا مب ريلها
    خالد بعصبية : اي رييل لا تيب طاري ريل وبعدين افهم السالفة اول بعدين تتكلم ..
    علي كان يالس على اعصابة وخالد تكلم وقال: انا اصلا من زمان اكلم عليا وهى تحبني وتموت عليه وانا احبها واموت عليها في يوم من الايام عقب ما خلص حفل الثانوية العامه تقدم لها مايد عشان ينتقم لابوه منهم وفي ذاك اليوم انا ومايد كنا نخطط نهربها من البيت ويخلص مايد منها ويردها عساس ان في الملجة يقولهم انها مب بنت ..
    وفي ذاك اليوم ساعه 12 ونص من الليل طرشنا خلود اخت مايد تعطيها عصير وفي منوم وقلنا حق خلود يلسي عندها لين ما ترقد وبعد ما بدا مفعول المنوم دقت خلود علينا سرنا انا ومايد وشليناها ووديناها المزرعه واول واحد بدا فيها صراحه مايد واخذ حق ابوه وخلص منها وعقبها انا خذت مقسومي منها وعقب دخلت خلود عليها ونظفتها ولبستها وشليناها ورديناها مكانها وهي ماتدري عن الموضوع هذا نهائيا كل اللي تعرفه ان مايد يوم الملجة قالهم ابا ادخل عليها وفعلا دخل عليها ومالقاها بنت بس عليا كانت تقوله انته اللى دمرتني وتتحسبن عليه وهو طلقها في نفس اليوم قدام خلق الله عشان يتاكدون انها مب بنت وفضحها عند الكل وكل محد يخطبها يقولهم انها مب بنت وانا سويت عمري ماعرف الموضوع ورديت ابا علاقتي وياها تقوى عقب ما طلقت من مايد بس للاسف مارمت اردها وعليا ما تدري انى مشارك ويا مايد فالجريمه هذي ... ويوم شفتها كيف تدعي عليه بحرقه طول هالسنين وان الله استجاب دعوتها وخذا جزاه خفت ان يلحقني شي من دعوتها لان الله مب غافل عني ولا بغافل عن مايد …
    علي من سمع كلمة خالد وهو يقول انا خذت مقسومي وتردد في اذننه وتذكر دموع عليا وتذكر كلامها والمها هجم عليه وقعد يضربه بغل وقهر وعبيد يطالع علي كيف انفعل بزيادة تنهد عبيد وحاول يفجج بينهم .. خالد يمسح دم من ثمه ويطالع عينه كيف ورمت من ضرب علي،خالد قال بلوم : مالومكم والله مالوكم وياكم حق تسفلون فيني لين يوم الدين بس انا احبها والله اموت عليها ماقدر اشوفها بعيد عني...
    علي يتنهد وقال بعصبية : عليا تدري انكم مخططين تسون شي هذا ولالا...
    خالد تنهد وقال بهدوء تام: لا ما تعرف هي عبالها ان محد بسوي كل هذا الا مايد هي عبالها ان مايد في الملجة داخل عليها ومايد اصلا يوم دخل عليها بس عشان يثبت لهم انها مب بنت ..
    علي بنرفزة قال: وانته عليا تعرف انك مشارك فالجريمه وماخذ باستهزاء يقولها مقسومك منها...
    خالد بضيق: لا اصلا هي ما تعرف ان انا ومايد وخلود مخططين ع كل شي هي ماتدري ان نحن اللي دمرناها ودمرنا سمعتها ودمرنا كل شي حلو في حياتها ..
    علي بقهر: حسبي الله ونعم الوكيل فيكم شو سويتوا فالبنت دمرتوها ....
    خالد بضيق: لا تحسبن علينا مايد خذ جزاه وانا ان ماخذت عليا بيلحقني ذنبها طول العمر..
    علي بغيظ قال: انته ما تستاهل عليا لا انته ولا اشكالك ...
    خالد بضيق: محد بياخذها غيري وبتشوفون..
    طلع وخلاهم بروحهم في الميلس ...
    في مكان ثاني حمدان يالس في الحوش ويسولف ويا العنود قال: من زمان عن عليوه ماوي صوبنا ...
    العنود: هي والله ..
    حمدان: دقي لها خليها تي الحين ..
    العنود ترفع تلفون ودق: اوك.... هلا علوي شحالج
    عليوه: واخيرا حد فكر فيني
    العنود: تعالي بيتنا اترياج
    عليوه تتنهد: شغلج حب حمد عنا ...
    استحت العنود وقالت: تعالي بلا مصاخه
    عليوه تلعب بخصلة شعرها وقالت بدلع: اييب حمد وياي ..
    العنود ولع وييهها قالت: يا حيوانننه تعالي بروحج
    عليوه تضحك وقالت: ههههه فديت اللي يستحون عاد صدقتي اني بييبه اونه تعالي بروحج وتقلدها وتضحك
    العنود:زين باي
    سكرت عليوه ولفت بتروح وانصدمت بوجود محمد..
    عليا : محمممد
    محمد يبتسم بتعب: لبيه
    عليا : لبيت في منى … شحالك والحمدلله عسلامه
    محمد تتهد: بخير يعلج الخير والله يسلمج الغالية من كل شر
    عليا تبتسم وقالت وهي تقرب منه شوي : عيبتك سويسرا وضربته بخفه ع جتفه وقالت ولا خذاك الحب ..
    محمد تنهد وقال هو يلف يطالع حمد اللي ياي: ما يشغلني عنكم شي بس كنت لاهي في الجوو ...
    عليا تضحك: ما تبا تعترف بالحب
    محمد شتت نظره وقال: اي حب اي خرابيط والله يا عليا ان محد احتل غلاها ..
    عليا تشوف حمد اللي قرب منهم وقالت: الله عوضك بهند شو تباها خلها تولي عنك يوم هي معذبتنك ...
    محمد سلم ع حمد وحط ايده في ايد حمد وقال: هند تولى اما هي ما تولي ولو تعذبني طول العمر راضي ..
    عليا بقهر قالت: والله العظيم لو اعرفها اذبحها وانتفها ولا اشوف العذاب في عيونك..
    حمد ومحمد ضحكوا وقال محمد : ليش تحرميني منها بعد زود يكفي محروم منها وانا حي تبين تحرميني منها ومن شوفتها راضي تكون بعيدة بس ما انحرم من شوفها ..
    عليا تتخصر: حط عينك في عيني وقول انك ما تقدر ع فراقها قول خلني اشوفك يوم تعذب تتحسبها سهله تتعذب وسبب هي ..
    محمد حط عينه في عينها وقال: واللي خلقني وخلقج انها تسوى عيوني اللي اناظرج فيها تسوى دنيا ومافيها هي بعدها عذاب قربها كيف ..
    انتفضت عليا من كلامه وقالت: اخييييكم الله لا يحطني مكانكم الله يعينك فديتك ..
    حمد : يلا انتي سيري لا تفتحين مواجع الريال ...
    عليوه : اوك ..
    سارت بيت قوم العنود ورفست باب الحوش بريلها وقالت : هود يا هل الباب المبوب يوم تم الوعد اييناكم ..
    العنود تضحك ع عليا لانها ما شافت حمدان اللي كان وراها يلقط من شير نبج وقالت : هلا ولله هلا ومية هلا
    توايهووا وقالت عليوه: اخبار علوم شو عندكم ما عندكم
    حمدان كان ياي من وراهم وقرب صوب اذن عليا وقال بهمس : من زمان عن الوجيه الحسنه ..
    انتفضت عليا وحست بقشعريرة تسري بجسمها شافته يغسل النبج وحط الطاسه ع طاولة وقال : قربوا وقعد عالكرسي ..
    سارن عليوه والعنود وقعدن ع طاولة ..
    العنود: شو اشتريتي حق الملجة
    عليوه طالعت نبج وقالت وهي تمد ايدها تاخذ حبه: والله بلبس مال خطبة نصرا مافيني اتم اتشرى ليش الخسر ..
    العنود : انزين ما قلتيلي شو وضع دانوه ...
    عليوه : تصدقين ما كلمتها الله يسامحني فيكن شفتكن لاهيات ويا رياييل ..
    حمدان يطالع عليا وهي ترمس وفي خاطره يقول وين صدق يا عليا وين ؟؟؟؟؟!!!وتنهد بصوت مسموع وعليا رفعت عيونها طالعته وحركت حوايبها بمعني خير شعندك ...
    حمدان تنهد وطلع صلب زقاره وهو يدوخ قالت عليا بفضول: شو لذه يوم دوخون ...
    حمدان ينفخ الدخان وقال: ماشي لذه بس تحرق الصدر بسسس..
    عليا: ليش دوخون كلكم دوخون زقارة ومدواخ والله حاله ..
    حمدان يحرك حوايبه وقال: منو يدوخ مدواخ ...
    عليا ارتبكت وقالت: الشعب كله يدوخ يعني منو مثلا وحركت حوايبها ..
    حمدان تنهد: عليا انتي لغز ونفسي احله ..
    ضحكت عليا وقالت: راحت عليك ..
    سكت حمدان وقالت العنود:شو فيكم احس شي عندكم ...
    حمدان: ماشي والله خلينا شوي مع بعض..
    راحت العنود وهى تتنهد .. اما حمدان لف ع عليا وقال: شو قصدج أن حد يدوخ مدواخ... منو تقصدين...
    عليا تتنهد وقالت: حبيبي يدوخ مدواخ
    حمدان تنهد وبحركه ما توقعتها عليا مسك ايدها ورص عليها وقال بقهر: انتي لي يا عليا وبذكرج بشي هذا ..

    عليا تالمت من مسكته وقالت وعينها في عين حمدان: يعلني ماذوق يوم حزن وتكون انته سببه ..
    حمدان ما فهم عليها وقال بقهر: شقصدج
    عليا تبعد عنه: انته فاهم قصدي
    حمدان لفها صوبه وقال: كنتي بنت او لا فانا اباج بكل حالاتج عسل ع قلبي ...
    تنهدت عليا وراحت اما حمدان قعد ع الكرسي وتم يفكر ..
    يا حمد شفته ولا دري شو حلبي ...
    عند محمد وحمد يسولفون ويضحكون ..ومحمد يقول: هي دريت عنه بس انته من وين تعرف خالد ..
    حمد : اخوه عبيد ربيع سعيد..
    محمد : وانته منو قالك
    حمد : بيني وبينك سعيد امس سمعته يكلم امايه ويقوله ان عبيد متصل لسعيد عشان يخطبون عليا لخالد ..
    محمد تنهد بغصه وقال: انزين وكيف بتشروحون لهم وضع عليا يا حمد ..
    حمد تنهد: والله مادري ابتلينا نحن العرب ما خلتنا في حالنا ليتك يا محمد عارضت ولا سمحت لعمرك تخليها في الخطبه حق غيرك
    محمد بضيقه: لا تزيد همومي هموم يا حمد والله ما بغيت افشل عمي قدام رياييل بسبته هالخام ...
    حمد حط ايده ع جتف محمد: سمحلي الغالي والله زل لساني بضيقه قلتها...
    محمد تنهد: المهم شو بتقولون للعرب ...
    حمد: مادري سمعت امايه تقول قوله محيره لولد عمها ...
    محمد: ليش الجذب واي ولد عم منو قصدها امك انا ولا حد غيري ..
    حمد تنهد بضيقه وقال بقهر: والله مادري بس شكلها تصرفهم ..
    محمد: وسعيد شو قال ..
    حمد: قالها لين متى بنرد الخطاب نحن اللي صار صار وخلص نحن ما بنحيي الرماد ...
    محمد: انزين
    حمد: مادري امي احسها مقتنعه ظ¥ظ* بالميه ونسبه الباقية متضاربة في مخها ...
    وصلت عليا وهي تقول: ها شوعندكم يالسين .
    حمد خاف لا يكون سمعته: بسم الله من وين طلعتي
    عليا: توني يايه مره ما امداني اسمع حتى تحشون في منو ..
    ضحك حمد بارتياح وقال محمد: ما تحسين اليوم وايد تشاوفنا يا بنت العم ...
    عليا تقرب صوبهم وقالت: ياحظي بسسس يوم اشوفك فاليوم مرتين ...
    تنهد محمد وخسبقت قلبه وطالعها يوم راحت وتدخل الخيمه تكلم حمد وقال: ماعليك فيها والله ما تدري انك تحبها ..
    محمد: ادري بها والله ادريبها كلامها يخليني ودي اوقف في ويه الكل ...
    حمد تنهد: نسير الخيمه ..
    راحوا الخيمه...
    عليا ترتب الطاولة واللي عليها من الاغراض.. وشافتهم يدخلون..
    قعدت عليا عقب ما خلصت ترتيب الطاولة.. محمد وحمد يلسوا وكل واحد يفتح طبقه يشوف شو من الفواله مسواية وياكلون ساد صمت دخل راشد ونطت عليا وحضنته بكل قوتها حس راشد ان الفتره هاي بعد عنها حضنها بقو وهو يتنشق ريحتها وقال : فديت روحج يا ختيه الغاليه سامحيني على قصوري وياج الفترة الاخيرة ..
    ابتسمت وهي تقول: فديتك معرس عادي الغالي ما ينشره عليك ..
    قعدوا كلهم ودخلت امها وسعيد .. استغربت عليا دخولهم وشوي شافت مطر قلبها دق خافت ان عمها يقول لهم عنها انها كانت تلومهم على نسيانهم لها وجيه فضلت تنسحب بس زقرها عمها وقالها: تعالي اباج
    تنهدت وردت قعدت وقال عمها: انا قبل قايل محد يخطب من القرابه صح ورغم هذا كسرتوا كلامي وخطب نايف نصرا وخطب راشد دانه..تنهد ثم قال: وانا ماكنت موجود بس لو كنت موجود ما بخلي شي هذا يصير ... المهم اللي صار صار الحين عندي كلام ثاني بقوله ..( مطر عم العيال وعمره42 سنه مطلق وما عنده عيال)
    سعيد : السموحه يا عمي ولكن ما اقطع كلامك الا بالخير ذاك اليوم بغيت اقولك عن شي هذا وانته ما بغيت تسمعني ..
    نش راشد وحب راس عمه وقال: والله يا عمي مجبور اخذ بنت عمي ولا انا ماباه العرس بس عشان امي وافقت ..
    مطر: ليش مجبور بلاها بنت عمك ما تباها برايك الف واحد يتمناها ..
    راشد: لا ما قصدت جي فديتك لا تفهمني غلط .. قصدي يعني من وين باخذ بنات خالى ماباهن وبنات خالتي ماباهن .. فعشان جيه مالى الا بنات عمي وتنهد من الخاطر ..
    مطر: محد منكم مجبور ع حد اللي مايبا عرس لا يعرس واللي مب فخاطره بنت لا ياخذها الا برضاه وعن قناعه ...
    تنهد راشد وقال فخاطرة شو اسوي يعني كل من امي حالفه عليه يا دانه بنت عمي يا فاطمه واخسسسي اخذ فاطمه دانه ع الاقل من ريحة الحبايب ..
    مطر : انزين لا تطلعوني من الموضوع المهم...والله مادري شو اقولكم بس بصراحه علي ربيعك خطب عليا مني ؟؟؟؟؟!!! وانا وافقت ؟؟؟!!!..






    ماني مثـل غيري ولا الغير مثلي
    لي خـط سيرٍ مختلف في زماني
    صعبـه علـى غيـري يسد بمحلي
    ومحـدن كفو ياخذ بوقتي مكاني
    _________

    آذگرگ وفـي .. ويـن الوفاء..من فيـنـا اللي مــا وفـــى ...

  9. #9
    عضو نشيط
    الصورة الرمزية بنت العين 1991
    الحالة : بنت العين 1991 غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 152360
    تاريخ التسجيل : 23-05-20
    الدولة : مستــوطـن قلـبهـ
    الوظيفة : وبحثت في كل السطـور فلم أجد وصفا يليق بمن فؤادي قد أحب
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 71
    التقييم : 20
    Array
    MY SMS:

    ،،"‏ماهمني قرب الباقيي قربك يكفيني

    افتراضي رد: روايتي الثالثه بعنوان ( صحيح ان الملك لله بس انتي من بين خلق الله ملكي ) جريئة مت


    نزلت بارتين الثامن والتاسع والعاشر في درب ان شاء الله



    كونوا بالقرب حبايبي â‌¤ï¸ڈ






    ماني مثـل غيري ولا الغير مثلي
    لي خـط سيرٍ مختلف في زماني
    صعبـه علـى غيـري يسد بمحلي
    ومحـدن كفو ياخذ بوقتي مكاني
    _________

    آذگرگ وفـي .. ويـن الوفاء..من فيـنـا اللي مــا وفـــى ...

  10. #10
    عضو نشيط
    الصورة الرمزية بنت العين 1991
    الحالة : بنت العين 1991 غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 152360
    تاريخ التسجيل : 23-05-20
    الدولة : مستــوطـن قلـبهـ
    الوظيفة : وبحثت في كل السطـور فلم أجد وصفا يليق بمن فؤادي قد أحب
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 71
    التقييم : 20
    Array
    MY SMS:

    ،،"‏ماهمني قرب الباقيي قربك يكفيني

    افتراضي رد: روايتي الثالثه بعنوان ( صحيح ان الملك لله بس انتي من بين خلق الله ملكي ) جريئة مت


    البارت العاشر ...
    سعيد انصدم وقال بانفعال: عممممييييي .. كيف تتصرف بها الطريقه ..
    مطر بضيقه: ليش الانفعال هذا يا سعيد بلاك قعد وتكلم بهدوء عمك انا مب اصغر عيالك وبعدين الريال ما يعيبه شي ..
    سعيد يحط ايده في شعره وقال: هي بس خالد خطبها مني وانا وافقت وامس مكلم امايه عن هالموضوع....
    انصدم مطر وقال: اي خالد منو هذا بعد وشو يطلع..
    سعيد يحاول يضبط اعصابه: خالد اخو ربيعي عبيد ..
    مطر يعقد حوايبه: يعني انا عرفت خالد عشان اعرف عبيد ربيعك ...
    سعيد تنهد : المهم يعني انا عطيت ريال كلمه وعلي تصرف وياه انته!!!
    مطر يطالع سعيد بطرف عينه وقال: شمعنى خالد وافقت عليه .. وعلي لا..
    ارتبك سعيد مب عارف شو يقول مطر قال بنره حاده: سعععععععععيييييد انطق شو اللي تعرفه ونحن ما نعرفه ...
    غمض عيونه سعيد وتنهد بضيقه وقال: لانه يعرف عن عليا
    الكل انصدم ورد مطر وقال: شقصدك .. يعرف عن عليا
    سعيد تنهد وقال: خلاص عمي لا تيلس تسحب مني كلام دخيلك ...
    مطر بغيض وقهر : والله يا عليا ما تكون الا لعلي سدك ولا ما سدك يا ولد متعب ...
    سعيد تنهد ومطر قال : رد ع ربيعك وقوله سبقوك خطاب
    محمد وحمد يطالعون بعض يحاولون يعرفون السر اللي في عيون سعيد مب قادرين...
    تنهد سعيد ورد راسه ورى ... مطر يطالع عليا وقال: ولا انتي اختاري خالد او علي وردي عليه ...
    سعيد يطالع عليا وكاننها مفتاح نجاه له قالت عليا بهدوء : انا مابا عرس ولا ابا حد منهم وطلعت بسرررعه قبل لا تسمع رد منهم...

    دخلت غرفتها وقلبها ومشااعرها متضاربه تحس انها قريبه من علي ...تحس تباه بس ما تبا تظلمه وياها.. تنهدت بتعب ونشلت شعرها وانسدحت عالشبرية وهي تفكر في كلام سعيد شو يعني يعرف عني هل يعرف شي غير اللي انا قلت له اياه خالد شكاك يشك في نفسه قبل غيره مستحيل يصدق ان اللي صار بس من مايد في شي بالموضوع شو ي عليوه شوووووو ورن تلفونها فجاه فزززت ع صوت تلفون وردت بسرعه: هلا والله
    خالد: ملاييين ولا يسدن شحالج الغالية ...
    عليا سكتت ثواني ثم قالت: خالد كيف خطبتني وانته مب مصدق اللي أنا قلته انته تشك فنفسك كيف بين يوم وليلة وافقت عليه وانته تقول مردي بعرف صدق وين ..
    خالد تنهد وقال بهدوء تام: شو فيج انتي انسي الموضوع هذا..
    عليا بقهر تحاول تمسك عمرها وقالت: شو قلت لسعيد انته شو شي اللي انته تعرفه وانا ماعرفه...
    خالد تنهد وقال بهدوء تام مع ضيقه : مب لازم تعرفين ...
    عليا بقهر: انزين عيل الرد بيوصلك من سعيد باي وسكرررت في ويهه ...
    عند سعيد كان يتكلم ويا عبيد وقال له: وعلي ليش يرمس عمي اساسا
    عبيد بعقل: تبا صدق علي اعقل عن خالد وافق ع علي وانسى خالد ..
    سعيد: لا والله انته ناسي ان اخوك متفهم وضع عليا شو اقول لعلي انها .. وتنهد
    عبيد تنهد فخاطره يقول مادريت عن اللي سواه خالد وعلي كيف دافع وهاجم...
    سعيد: شبلاك ساكت انا اقول خل خالد ايي اليوم نملج ونفتك
    عبيد انصدم وقال بحزم: سعيد اركد ترى الموضوع مب لعبه .. تريث شوي ..
    سعيد تتهد بضيقه وقال بقهر: عيل لين متى انا بتم مسوول عنها واتحمل اغلاطها ..
    عبيد يشوف علي اللي دخل عليه المكتب واشر له يقعد وقال: سعيد مب معناته من اول مره انته بتفر اختك ع خالد وانته متوذي منها ليش وهي ماغلطت عشان انته تقول تحمل اغلاطها ..
    سعيد تنهد وقال بحيره: يعني الكلام اللي يوصل عند العرب ونسمعه في ذمتك ما يغث..
    عبيد: يغث وانا اخوك لكن خالد ما يصلح لاختك صدقني علي ابرك عنها وبيفهمها ..
    سعيد: مالي ويه اقول لعلي الموضوع صراحه محد بيصدق بيقولون بنتهم ويبون يتسترون عليها ...
    عبيد: ترى يعرف انها مطلقه وين الغلط بالموضوع يعني عادي ..
    سعيد: مطلقه وهي مالجه مب معرسه.. يعني في فرق..
    عبيد يحرك القلم بيده وقال: مافي فرق لأنه دخل عليها ...
    سعيد تنهد وقال: مادري احسك مب مقتنع ان اخوك ياخذها مالومك والله ..
    عبيد : لا حشى والله ..بس تنهد وقال: خالد لعاب ما ينفع لها ..
    سعيد حس انه عبيد يدور علثه عشان ما ياخذها خالد وقال عشان ينهي المكالمه: خلاص كيفكم مع سلامه ..
    وسكر الخط وتنهد ورجع راسه ع الكرسي ورى ...
    عند عبيد وعلي ..
    عبيد يتنهد : علي سويت اللي عليه وزود الباقي عليك عاد
    علي بقهر: نفسي اعرف شبلاه عليه ليش مب راضي اني اخذ عليا ...
    عبيد تنهد : يقول كيف اقوله انها مب بنت ما يعرف انك تعرف كل شي ...
    علي تنهد وقال: شو يعني عرفت ولا ماعرفت الموضوع ما بيغير شي والبنت انا اباها ...
    عبيد تنهد وقال بهدوء تام: انته سير عند سعيد اليوم وتعشا عندهم وفهمه سالفة وبرايه عقب خله ينصدم ...
    تنهد علي وقال: وهذا اللي بيصير..

    المغرب ..
    عليا يالسه فالحوش اللي ورى وقاعدة تسمع اغاني وغمضت عيونها فجاه تذكرت اغنية كان هادنها خالد قبل لا يملج عليها مايد تنهدت.. وسكرت الاغاني وحطت الام بي ثري ع طاولة وقالت وهي طالع الجو: ع غير العادة اشوفج هنيه ..
    نصرا وهي يايه صوبها قالت : نايف وراج كنت يايه له ...
    لفت عليا وشافت نايف ياي صوبهم نايف: سلام عليكم
    الكل: وعليكم السلام..
    نايف : شحالج عليا..
    عليا : بخير يعلك الخير انته شحالك ..
    نايف: طيب طاب حالج...
    راحت عليا عنهم ودخلت الميلس ويلست ويا سعيد اللي كان زاقرنها ...
    نايف تنهد وقال : شحالها الحلوه ...
    نصرا : طيبه طاب حالك انته اخبارك
    نايف: بنعمه ولله الحمد … شو دنياج
    نصرا مسكت ايده بجراه وقالت: زينه وياك
    انصدم نايف من جراتها ما توقعها بها الجراه تنهد بضيقه وقال: انزين ...
    نصرا طالعته وقالت: فيك شي ..
    نايف: لا بس صدق اللي سمعته ..
    نصرا تعقد حياتها : شو
    نايف تنهد وقال: عليا بتعرس ؟؟
    نصرا : امممم يقولون بس بعدها مارست ع حد ..
    نايف هز راسه وقال: تدرين ان دانه بترد بريطانيا باجر ..
    نصرا بصدمه" ليش ما ملجوا بعدهم ...
    نايف سكت وقال فخاطره مب وقتك يا نايف يزل لسانك وتنهد وقال: بتروح تيب كم غرض وبتي ..
    نصرا : وبتيبه مناك من بريطانيا ..
    نايف سكت وقال : زقري شما ..
    نصرا تقومه وياها:تعال وياي داخل
    تضايق من اسلوبها يحسها خفيفه وقال ف خاطره ليتني ما تسرعت شكلج ما بدومين عندي يا نصرا .. دخلوا داخل وقال نايف بصوت عالي: شممما
    شما تنزل من دري بسرعه وتربع صوبه: فدا هالشوووف والله ...
    حضنها بقوو وقال وهو يهمس في اذنها : ولهت عليها ..
    شما تبعد عنه وقالت بضحكة : ههه فديت ولهك .. وشوقك ...
    ضحك نايف وقال وهو ييلس على الكرسي : ليش تصرفين ؟؟؟
    شما شافت نصرا وقالت: تعالي نصرا
    نصرا يت قعدت عدال نايف وقالت: شو هالشوق هذا كله لشماا
    نايف يضحك وشما تقول: يغايضج
    نصرا : فديته انا الغالي محد يسواه ...
    شما : وين عليا وسعيد وعمتي ..
    نصرا: علمي علمج ...
    وشوي تبطل الباب وعليا تكلم بعصبيه: لا مابا مب كيفك تغصبني ..
    سعيد من وراها بعصبيه: لا بتوافقين وغصبن عليج ..
    عليا بقهر: مابا قتلك مابا انا محد يجبرني ع شي ماباه سمعت ولالا
    سعيد بقهر يطالعها ومط شعرها وقال بغيظ: بتاخذينه غصبن عنج مب بشوررج
    عليا طالعته وقالت بقهر: يعني هذا اللي الله قدرك عليه تمد يدك عليه وعلشان منو عشان واحد لا راح ولا يا ..
    سعيد تتهد وقال: عليا لا تخليني افقد اعصابي قسم بالله واصله لين خشمي ..
    عليا اول ما تبطل الباب ربعت ورى راشد وقالت وهي تحتمي فيه: مابا قتلك مابا ..
    تقرب سعيد منها بس راشد مسكه وقال: لين هنيه وبس ي خوي خلاص خلوها ترتاح عتقها لويه الله بس عاد ..
    سعيد بصوت عالي: عايبنك انته اللى تسويه اختك كل يوم ترفض واحد خلاص عاد متى بتشوف حياتها .. متى يا راشد عايبنك اللي يصير كلام ناس ما رحمنا ... تعبتت انا خلاص انكسر ظهريي وانا اتحمل كلام ناس تعبت تعببببت يا خوي ..
    راشد تنهد بضيقه وقال: بتوافق صدقني بتوافق ..
    عليا بقهر: لو يكون اخر ريال فالدنيا خالد ماباه باجر يطلقني ويفرني عليكم..
    راشد بضيق يوجهه كلامه لسعيد : ياخي وافق ع علي طب خالد عنك ياهل هذا..
    تنهد سعيد بضيق وقال: يصير خير ..
    عليا تسحب راشد وتبوسه ع خده بقوووو: يسلم منطوقك ...
    سعيد بنص عين قال: شقت الحلج من طرينا علي..
    استحت عليا ولفتت ويهها...
    نايف بضيق يطالعهم وقال: السلام لله انزين...
    ساروا كلهم صوب نايف توايهووا وقعدوا ع الكرسي..
    نايف بتنهيده قال: سعيد الغالي مب جي يتعاملون و يا عليا عاملها برقه شوي شوي عليها لا تصير انته وزمن عليها ....
    سعيد قعد عدال شما وقال بضيقة: طفرت بي ماقدر اتحمل كلام الناس ... تعبت ي نايف تعبت
    نايف بتنهيده: والناس ما عندها غير الحجي لو مالقوا شي يطلعون اشاعات...
    تنهد سعيد بضيقة وقال : الله كريم ..
    نصرا طالعته وقالت بحب: تبا اسوي لك شي حبيبي
    نايف طالعها وابتسم: لا ما منج قصور ..
    راشد تنهد قال: انا بترخص ..
    بحركه سريعه لفت عليه عليا و قالت: تعال شوي اباك ...
    طلعت بسرعه عليوه وقالت له : شو شي اللي مخلي سعيد يحن ويزن ع خالد
    راشد بضيق ساير صوب سيارة ولف عليها وقال بقهر: ماعرف بس شكله خالد له علاقه بالموضوع
    عليا ما هتمت في الموضوع قالت: ليش رافض علي
    راشد تنهد وقال : والله مادري بس يمكن عشان خالد يعرف وعلي لا ...
    عليا: مع ان علي اريل من خالد
    راشد عقد حياته وقال وهو يحيس اذنها : وانتي شدراج ان علي اخير من خالد ...
    عليا تدارك الامر: اي اي عورتننني سمعة عمي يرمس سعيد
    راشد يضحك: جذابه والله وراج شي بس انتي ما تبين تقولين ..
    تنهدت عليا وقالت بضحك: هههههههههه رشووود والله ان دريت انك وافقت ع خالد ياويلك
    راسد يركب الموتر: لا تخليني اشك فيج... انتي بعد ..
    عليوه ضحكت وقالت : سير سير والله ناقصني انته بعد تشك فيني ..
    عطته ظهرها بتروح وسمعته يقول: يلا بالبركه...
    ضحكت عليوه ودخلت الصالة وكملت القعده ...
    نايف : يلا انا استاذن ...
    عليوه بعفوية قالت: لا اقعد والله تقعد بنسولف وياك وبنسهر .
    ضحك نايف وقال: لا ماروم والله برد بدري عشان دوين طيارتها باجر .
    عليوه باستعراب: كيييف وين بتسير ورى باجر ملجتهم ..

    ————————————————————————-

    البارت الحادي عشر

    نايف سكت وتتهد وعرفت عليا أنه ما يبا يقول وقالت بهدوء تام مع ضيقه: الله يردها بالسلامة.
    نايف حس انها فهمته ابتسم لها بامتنان وطلع ...
    ظهر نايف وظهرت شما وراه وقالت بضيقه: نايف بلاها دانوه بتسير ..
    نايف تنهد وقال: شدراني تقول والله مب انا اللي ينغصب ريال عليه اللي مايباني من خاطره ماباه.
    شما بضيقه: وهي شدراها انه قال جيه ..
    نايف: والله مادري تقول ان تلفون راشد ارسل عليها وسمعت هالكلام اللي دار بينه وبين عمي مطر ...
    شما انقهرت من راشد وقالت: خير ان شاء الله بالله دندون وش فيها كلن يتمناها...
    نايف: بحاول اقنعها ...
    شما : حاول فديتك وراشد انا بكلمه ..
    نايف: لا تكلمينه ولا هم يحزنون...
    طلع نايف عنها واتصلت شما براشد ..
    راشد رد: هلا
    شما: راشد بختصر لك الموضوع شو سويت بدانه..
    راشد: ماسويت شي الحين ساير صوبها..
    شما: راشد
    راشد يقاطعها: لا تقولين شي مب غبي اخسرها ..
    شما: تلفونك ارسل ع دانه وسمعت كلامك ويا عميي مطرر.
    انصدم راشد ووقف سيارة ببريك قوي وقال: شوووو
    شما: ايوا وباجر طيارتها تبا ترد بريطانيا ..
    راشد بعصبيه: مينونه هاي يلا باي وسكر في ويهها ما ترياها ترد...
    في بيت قوم بو نايف ...
    دخل نايف ولفها صوبه وقال: المينون اللي يسوي كل شي بسررعه وعباله بيشرد من الواقع ...
    دانه بخنقة ودموع :انا يهيني قدامهم ويقول مجبور محد جبره ما فريت عمري عليه هو اللي ياني...
    نايف حضنها وهو يقول: دانه
    بعدها عن حضنه وقال: انا يوم سمعتج تتكلمين ويا عليا ذاك اليوم وانها تبا تسير لمايد...عزت عليه نفسي وكرامتي اني اخطبها وقلبها ويا واحد غيري صح ولالا وانتي تدرين بشي هذا صح ولالا ..
    هزت راسه بهيه وكمل وقلت لج بخطب نصرا صح وخطبتها الحين حد يدري انى كنت ابا عليا وحولت ع نصرا ..
    هزت نصرا راسها بلا وكمل نايف وقال: بس الله حق البنت طلعت خفيفة ما يازتلي ...
    دانه تنهدت وقالت: مالي ذنب ان هو مغصوب عليه
    انفج الباب ودرعم راشد وكان معصب لتفت نايف وقال: حسبي الله ع ابليسك تحسبت اسرائيل غزت علينا شوي شوي ..
    راشد بنظره حاده يطالع دانه وشافها لابسه تيشيرت قصير كت لين فوق البطن وشوررت لين فخوذها وبطنها من سر ظاهره وقالت بعصبيه: ظهر خاري ما تشوفيني متفصخة ..
    راشد لف وعطاها ظهره وقال تلبسي خلصي يلا...
    دانه تمسح دموعها ونايف يبتسم وهمس لها : دام تعنالج خذيها مني شارنج ...
    راحت الحمام وفصخت لبسها وتلبست كندورة عربية ظهرت وحطت شيله ع رأسها.. نايف طلع وخلاها ويا راشد ..
    راشد تنهد بضيق وقال وهو يلف صوبها: انتي بلاج كلام تسمعينه وبتسوين شي من راسج من متى شورج في راسج وبتسوين لي تبينه ولا عبالج انج درستي في بريطانيا بتاخذين طبعهم ..
    دانه تتحرطم عليه وقالت: راشد انته تتكلم وتقول لهم انك مجبوور منو جابرنك والله لو عمي حي وسمعك تقول هالرمسه (والله يعطيك كف قالتها بقهر )ما تعرف من وين ياك ..
    راشد قرب صوبها وقال بضحكه: ياخي قهر فيجج تقولين من خاطرج كفففف يعني طلعتيها من خاطرج هالكلمة كفففف ... سكت شوي وتنهد وقال: يا غبية انتي ليش زعلانه اني مجبور عليج
    دانه بضيجه قالت: انننننا ينجبر عليه ريال ومنو بعد ولد عمي ليش ما عندك كرامه ما عندك لسان ينطق تنجبر عليه ..
    راشد تكلم بهدوء: دانه سمعي انا يوم قلت اني مجبور لي اسبابي عمي مطر ما كان يبا زواج الاقارب كان يبانا ناخذ من بعيد عقب اللي صار ويا عليا عشان جيه نحن ما حبينا نظهر قداام عمي ان نحن كسرنا كلامه قتله انجبرت ..
    دانه بطرف عينها: تستاهل زود حتى عمي رد عليك قالك ظ،ظ*ظ*ظ* واحد يتمناها تقولها بغرور وكملت كلامها وهي تقول ع الاقل احفظ كرامتي ماخلي حد يدوس عليها لا انته ولا غيرك..
    راشد فلتت اعصابه جان يقول: افهمي سيره ماشي لبريطانيا وين تبين انتي عبالج في بريطانيا .
    دانه بقهر: بسافر وباجر طيارتية ..
    راشد بغيظ يمسك ايدها ويلويها ورى ظهرها وقال: جربي تكسرين كلامي وشوفي اللي بيصير …
    دانه قامت وقالت له بتحدي: اذا فيك خير منعني من سفر باجر ..
    راشد بعصبيه يمسكها من شعرها وقال: والله العظيممم يا دانه لا عرس ولا بطيخ بشلج بثيابج اللي عليج .
    دانه تجاهلته ومدت له تلفون وقالت له : شفت صورة تذكرة
    ير راشد التلفون من ايدها وقال بقهر : منو عمررر هذا
    دانه بدون اهتمام قالت: زميل دراسه ..
    راشد بعصبيه قال: بعد زميييل دراسه دوييين انتي من صددقج ترابعين شباب ..
    دانه: اي شباب وخرابيط هذا يدرس وياي قتله يحجز لي ع اقرب طياره للندن بس ما بيني وبينه شي ..
    راشد بقهر فر تلفوووون صوووب اليدار طااااااااااخخخخخخ وسار وشل سيم كارد وقعد يفعصها ويكسرها بيدها ..
    دانوه بقهر وهي شوي بتصيح: ليششش ؟؟ كسررتته ؟؟!!
    راشد يرها من ايدها وقربها من ويهه وقال: روحي لبسي ثيابج وتعالي بسرعه ..
    دانه تصيح دخل بو نايف ع صريخ وقال : شفيكم
    راشد بقهر واضح في عيونه: مالها قعده عندك بشلها وع اقرب محكمة لا ملجة ولا عرس ...
    بو نايف تنهد بضيقه وقال: الله يهديكم هذي رمسه عاد
    راشد بعصبيه: ماعندي غير هالكلام ليش تكسررر كلامي بنتك ...
    تنهد بو نايف وقال: عين خير يا ريال والله دانه مافي مثلها يمكن صار بينك وبينها سوء فهم بس بنتي ما تطلع الا رافعه راسها ما تطلع ذليل ...
    تنهد راشد وقال : زين عيل ... دام هذا شورك باجر نملج ونعشي العرب وشلها ...
    تنهد بو نايف ما كان حاب يدخل بتفاصيل بس هو عارف ان دانه فكرها منفتح من راحت بريطانيا تطبعت بطبعهم …
    مر اليوم بطيئ وكئيب على كل واحد .. اليوم ملجة حمد والعنود وراشد ودانه حمد بيسوي حفلة وبيدخل عند حرمته يتصور اما راشد فبيملج وبيشلها ..
    دانه تكلم عليا: بسييير والله ماخليه يملج اليوم
    عليا: دانه حسبي الله ع تفكيرج بتخبرج انتى شفتى راشد كيف عصب البارحة حتى رقاد ماياه انتى ليش تحاولين تستفزينننه ..
    دانه بقهر: يعنى انا يقولون عنى انه مغصوب عليها يروح يبلط بحر اخوج ..
    عليا تتنهد: اسميج تنرفزين يا دوين..
    نصرا داخله عليهم قالت: هي والله صدقها عليا انتى تنرفزين ..
    دانه طالعتها بطرف عينها وتنهدت وقالت: والله اخوكن اهبل يبا ياخذني غصبن عنه .
    تنهدت عليا ودانه سارت حجرة نايف ..
    نايف يالس يتلبس واقف قدام المرايه ويلبس غترته وعقالة وتعطر ويالس يسوي له فحم بيدخن انفتح الباب ودخلت عليه دانه
    نايف يبتسم وقال وهو يحط العود في المدخن: مرحبا الساع بالعروس ..
    دانه تحيس بوزها وقالت وهي تي صوبه: انا مسافرة اليوم
    نايف طالعها وبجديه قال: انتى هبله لا صدق هبله ..
    دانه : صدق يعني شو اسوي تباني اتم تحت رحمته ..
    نايف يلفها صوووبه وقال: دانه ما عمر الانسان ما اخطى ويتحمل اغلاطه ونتيجة اغلاطه واختياره انا اخترت حياتي مجبور اكمل لاني تسرعت . هو اختار حياته خلاص هو مجبور يتحمل اغلاطه ..
    دانه تنهدت وتوها بتتكمل انفتح الباب ودخلت نصرا انصدم نايف من الحركة اللى ما توقعها انها توصل تدخل غرفته تنهد بضيق وقال لدانه: وبسسس .
    دانه طالعت نصرا وقالت في خاطرها صدق وقحة اما نصرا تقدمت عند لنايف وقالت وهي تدور حول عمرها : شرايك فيني حبيبي
    ابتسم مجامله وهو يشوف لبسها تاكد ميه بالمية انها ماتناسبة ومب هي اللي في باله وقال بمجاملة: زين حلو
    دانه قالت بقهر: لاحقة على نايف خليني اتكلم وياه شوي
    نصرا بدلع تمسك ايده وتمايل راسه على جتفه : مابا ولهانه عليه ..
    دانه بضيقه: رووحي ولي انتى بعد …. وطلعت
    ابتسمت نصرا وقالت بحب: فديتت روحك طالع جمييييييييييييل عنى فدا كبدك ..
    تنهد وابتعد عنها وشل المدخن ودخن غترته وثيابه وقال بضيقه: حلو انج تدخلين غرفتي وانتى تعرفين ان اليوم ملجة والبيت متروس حريم مب عيب ..
    نصرا: وانا وين داخله اضني عند ريلي مب حد غريب ..
    تنهد نايف وقال: بس كل شي له حدود ..
    تنهدت نصرا وقالت وهي تمسك ايده: جعلنى فدا موطى ثراك واحبك والله يا نايف .
    ابتسم مجامله وقال يلا روحي ..
    راحت وصلت عند الباب وقالت : ماتحبني ..
    نايف عطاها نظره سكتتها وطلعت بخوف اول مره تشوف النظرة هذي من نايف ..
    طلعت عليا وشافت دانه طالعه من قسم نايف وعليا كانت ترمس تلفون: انزين انزين
    خالد: وانتى بلاج معلقة على انزين انزين
    عليا: يوم بترمس وبتقول صدق ذيج ساعه بكلمك عدل
    خالد: ما تبين طوفين شي
    عليا: اسففففة وباي… وسكرررت في ويههههههه
    نزلت من دري وقعدت في صالة واتصلت بدانه تي عندها ..
    نصرا قاعده وحاطه ريل ع ريل … دانه طلعت من المطبخ واشرت لعليا وسارن فوق ..
    عند دري نايف كان نازل بسررعه عشان يلحق ع رياييل ودعمممممممممممم في دانه اخته..
    دانه: اخخخ شفيك انته .
    نايف ابتسم: اسسسف والله ..ونزل بسررعه ..
    عليا حمدت ربها ما شافها وصلن فوق ..
    دانه يرتها ولغرفة نايف وقالت: هنيييييييييييه انا اضمن مليووون بالمية محد بي لان غرفة نايف محد بيدخلها ..
    عليا: شفيييج زيغتيني ..
    دانه: بشررررددد
    عليا طالعتها وقالت بعصبية: هبله انتى هبله .. شو يشردج يا بقررررة دانووه لا تيبين لعمرج الرمسه وتستوين نفسي الله يغربل الساعة اللى وافقت فيها ع مايد ..
    دانه بتفكيرر: صدقين طار عن بالي موضوعج ..


    —————————————————————-
    البارت الثاني عشر ..

    عليا بتنهيده:ياختي لا تسوين نفسي والله محد يرحمج تدرين ان خالد لين يومج يحاول فيني ويتصل
    دانه شهقت وقالت: عليوه انتى ترمسين ؟؟؟
    عليوه ضحكة وقالت: ارمس من زمان ع ايام المدارس بس الحين لا انا في غنى عنهم كلهم ..
    دانه: منو خالد هذا

    عليا: خالد هذا اخو ربيع سعيد اموووت عليه يا دانه احبه بس من عقب ما صار اللي بيني وبين مايد كرهني وقال اني رخيصه ومايد قاله انى مب بنت وخالد ومايد ربع قلبين في جسم واحد ماعرف كيف اثنينهم ما يخبون عن بعض شي.. وشكله خالد ما كان يحبني بصدق كان يلعب وياي عشان مايد المهم بعدين صار اللي صار وفي الملجة مايد عقب ما خذا لي يباه قالي خلي خالد ينفعج صدمني عرفت ان مايد وخالد ربع وعرفت انهم يعرفون انى من قبل اعرف خالد واكلمه .. وتنهدت وكملت كلامها وقالت تدرين ان ميتتت ويرد لي ..
    دانه : وانتي تحسين نفسج متناقضه .. تبينه وما تبينه ... صح ..
    عليا: والله مادري يا دانه وقفت ع طاولة نايف وتاجت عليها وقالت وهي تكمل مادري مشاعري مضاربه مره اباه ومره ما اباه احس اني متناقضة تماما...
    دانه: الحين انتى موافقه ع منو
    عليا: انا ماعرف ابا منو بس كل اللي متاكدة منه انه انا ماعرف راسي من ريلي ...
    دانه : وافقي وخلصي ..
    تنهدت عليا وهي تقول: الله كريم ... بس ماحب اخوض تجربه..
    انفج الباب بقو وطاحت عينها في عين نايف ..غمض عيونه وقال : سوووري ما كنت اعرف ان حد هنيه ياي اشل فوني ..
    عليا نست عمرها :لا عادي دخل
    نايف ضحك وقال وهو يلف صوب الباب: زين حطي شي ع راسج ..
    عليوه نست عمرها وتفشلت مالقت شيلتها هي اصلا يايه بلا شيله بس فرت عليها دانه غترة نايف وقالت: اندوج تغطي بغترة نايف...
    تغطت عليا وهي تنشق ريحة عطره وقالت يلا خلاص لف ...
    لف نايف وسار صوب تواليت وشل فونه وقال لدانه: بلاكم قاعدين هنيه في شي ...
    دانه: لا نرمس بس حسيت ان غرفتك امان ..
    نايف هز راسه وطلع ...
    فجت غترته وحطتها ع شماعه وقالت : يلا دوين نطلع...
    طلعوا دانه وعليا ....
    العصر كان راشد قاعد فالحوش ويدوخ مدواخ اتصل بعليا وقال: ها علومها الحلوه
    عليا تضحك وقالت: تبا تشرد
    راشد يضحك: بتبطططي
    عليا: تصدق انها مب طايعه تتعدل وانا من صبح عندها العنود المعدله يتها وهي ما تبا تخطط ع شرده ...
    راشد يدق المدواخ ع طفاية: سمعي عليا تراها في عهدج ..
    عليا: يلا عاد نتريا المغرب ...
    راشد: حتى لو ما تعدلت برايها باخذها بعباتها فديتها ...
    تضحك عليوه وقالت: لقيت لك شبيه في شخصيتك
    تنهد راشد وتذكر لبسها البارحه وعصبيتها وضحك : ههههه يلا انزين برايج فديتج ..
    عليا: اوككك فديتك...
    دانوه طلعت وقالت: انتي يا سفيه كل شي تقولينه لخوج
    عليا تتنهد : معينني حارس شخصي عليج فديتج
    دانه : علويه وغلات ابوج في تربته شو رايج عقب ما وقع تشرديني..
    عليا بتفكير: اوك تم ...
    دانه تبوسها ع خدها: فديتتت روحج ي الغالية ...
    عليا تضحك بنذاله وفي راسها شر وقالت لدانه: بس تتمكيجين وتكشخين..
    دانه: تم وباستغراب بس ليش ..
    عليا: عشان محد يشك لازم تكشخين
    دانه تنهدت وقالت: تمام بروح اتسبح..
    عليا تشوف دانه دخلت الحمام قالت من ورى الحمام: دانوه مطار بوظبي ..
    دانه من ورى باب الحمام: هيه
    اتصلت عليا وحجزت تذكره لراشد ع لندن ولدانه نفس شي لان ذيج تكنسلت .. وابتسمت بخبث وراحت لشنطة دانه وعدلت شنط ع كيفها وحطت لها ملابس ع كيفها وحطت لها ميكب وكريمات وكل شي يخصها ... وسكروا الشنط..
    يا وقت المغرب اول واحد ملج راشد لانه هو الكبير ... وعند الحريم صدعه وحشرة وانزفت دانه وهي طالع عليوه ينظرات قهر وكانت تحاول تبتسم وشوي يتها عليا وقالت: لا تخافين راشد ما بيدخل وانا ما نسيتج عند وعدي ...
    ابتسسمت دانه بارتياح وتصوروا عندها الحرمات والجميع بس اللي فاجاها دخول راشد استغرربت وانصدمت ..
    دخل راشد وباسها ع راسها وقال لها ببتسامه: حلوة المفاجاه ...
    وخت دانه بقهر تحاول تمسك عمرها ولا ردت له الابتسامه ووخت تحت شوي وطلع راشد بعد ما تصور وياها وقال لها زهبي عشان بتروحين وياي وهاي زفج وخلاص...
    طلعت دانه لفوق وبدت تفج ملابسها دخلت عليها عليا وقالت: يلا طلعي بسررععه قبل لا يحس فينا راشد ..
    دانه بوناسسسه : من صدقج تحسبتج تخرطين...
    عليا: الله يغربل ويهج وقتج خلصييي يلاا دوين انا اترياج تحت طلعي من الباب الوراني ..
    دانه : وشنططط
    عليا: شنط حطيتهن قبلج في سيارة العصر خلصيييي ...
    دانه: يلا يلا ...
    عليا طلعت من الباب الوراني وركبت وهي تقول حق الدريول : بيروح مطار بوظبي اوك
    الدريول : اوك
    عليا صدق كانت متوترة اول مره تحس انها تسوي شي غلط ماتعرف اللي سوته صح ولا غلط ..
    شوي وركبت دانه وقالت بوناسه: كنت حاسه انج ما بتخيبين ظني ..
    عليا بربكه: اول مره احس اني اسوي شي غلط ... وكلمت الدريول وقالت له : روح يلا بسرررعه قبل لحد يشوفنا ...
    في سيارة عليا متوترة حاسه بتانيب ضمير طرشت مسج لراشد ..
    وشوي رن تلفونها وهي تبلع ريجها .. ددانه باستغراب: منوو
    عليا: هذا راشد شكله كان يباج عشان تروحين وياه ..
    دانه: لا تردين لين ما نوصل بوظبي
    هزت عليا راسها وطرشت مسج حق راشد وقالت له تعال مطار بوظبي مسويه لك مفاجاه احسن تروحون رباععه وتتفاهمون وياها ....
    عند راشد كان معصب ومقهور من عليا كيف تسوي جيه حرققق تلفون عليا حرراق يوم قرى المسسسج مال عليا ضحك بخبث وعرف تفكيرر اخته وركب سيارتتته وطار ع مطار بوظبي ...
    بعد نص ساعه بالضبط وصلوا مطار بوظبي دانه وعليا شافت ساعه وكانت ظ،ظ* ونص سارن داخل المطار .. ودانه قالت : واو ما توقعت تسوينها بسس صراحه عجبتيني ..
    عليا تضحك وقالت بهدوء: ليش ما خلصتي اجراءاتج قبل لا طير طيارة ..
    دانه تتنهد : هي والله صح صدقج ...
    راحت دانه بتشوف اوراقها وعليا اتصلت براشد: وينككك
    راشد: يلا قرب الباب..
    عليا تتنهد: يلا اترياك ...
    شوي وردة لها دانه ، عليا : بسم الله بلاج رديتي..
    دانه بضيقه: ياخي كيف اطلع صورة تذكرة رشود كسر تلفون وياها تذكرة ..
    عليا بضيقه: لا والله تستهبلين انتي ؟؟ كيف جي !!
    دانه شهقت وهي تشوف راشد وقالت: اييييييييييييييه شوفي
    عليا لفت وشافت راشد وضحكت وقالت : يعلكم ان شاء الله تستانسون ..
    دانه تقرصها وقالت: كنت حاسه مب لله بس حيوانه يعل خالد يسوي فيج اكثر من جيه ..
    عليوه تضحك : هههههههه يلا فكينا انتي الحين وسيري ويا ريلح تكلم راشد: ها سلمت لك العهدة..
    راشد: رغم انج سويتيها من دون ماعرف ولا زهبت شي ولا عدلت اغراضي لكن بشتري لي هناك واهنيج صراحه ع السفرة الحلوة ....
    عليا تضحك وتسلم عليهم وعطت راشد صورة من تذكرة ...
    راشد يلوى على عليا وقال : يلا فديتج ودعتج الله اللي ما ضيع ودايعه الغالية
    عليا تحضنه بحب وقالت بهمس : دير بالك عليها..
    راشد : ان شاء الله ...
    عليا حضنت دانه وبهمس قالت: صدقيني عشان ما طيحين في حلوج ناس ترا الناس ما ترحم .
    دانه تحضنها : والله ادري عني فداج الله يحفظج ويوفقج ان شاء الله وآلله يهنيج ...
    عليا تبتسم وتبطب ع ظهرها: يلا فمان الله واستانسوا وييبوا لي هديه من لندن ..
    ابتسمت دانه وقالت: لندن كلها لج بس امري
    راشد يضحك : اوووه طلعت تعرف تدلع يعني يحظي بدلع ..
    طالعته دانه بطرف عينها وقالت لعليا: يلا فديتج شي فخاطرج
    عليا تضحك وقالت بهدوء: مستعيله ع اخوية ..
    دانه استحت وحمر ويهها رد راشد وقال وهو يغمز لها: هي فديتها عاد اليوم اول يوم وشهر عسل لازم تباني اكون لها ...
    ضحكت عليا وترييت طيارتهم لين طارت وكانت وقتها ساعه ظ،ظ¢ ونص .. ودعتهم وراحت ...
    قبل نص ساعه في المطار وبرى عند الباركنات..
    وصل خالد وعطى شفيق دريول عليا فلوس قاله روح في تاكسي وخل سيارة حقي ..
    خالد اتصل بسعيد : هلا وغلا
    سعيد: اهلين الغالي
    خالد: سعيد بدون مقدمات ترا انا في المطار وبشل عليا وباجر صبح ساعه ظ© تي بوظبي نملج ..
    سعيد بعصبيه: شوووو
    خالد: سعيد تراني مينون والله ببهدلكم ويايه وبفضحكم خلنا نلم الموضوع
    سعيد بحيره: كيف يعني تكون لك هي ما تباك ..
    خالد يبتسم : تباني والله بس عطني فرصه ابين لك حسن نيتي ..
    سعيد بعصبيه: لالا خالد لا تيلس عندها ولا هم يحزنون شو تباها والله ببلغ عليك ..
    خالد بعصبيه: سعيد والله اذا سويت شي من راسك والله يقول لهم شاردة وياي وعاد شوفوا الفضيحه عقب اللي بتلحقكم ..
    تنهد سعيد وقال: بس طلبتك ي خالد لا تسوي فيها شي
    خالد : ترى انا مب مينون ..
    تنهد سعيد وسكر ...
    عند عليا عقب ما تاكدت انهم روحوا طلعت من المطار وهي تشوف الساعه قربت ع وحده طلعت برى وسارت صوب الباركنات وشافت سيارة واقفه ومشتغله ركبت وهي تقول: ما شاء الله عليك يا شفيق من ساعه ظ،ظ* وانته قاعد في سيارة بس عليك.. يلا ودني البيت ...
    ابتسم خالد بينه وبين نفسه وحرك سيارة ومد لها عصير برتقال بارد بدون ما يتكلم ...
    عليا شافت العصير بارد ومغري وقالت: هي والله يا في وقته ...
    وشرربت العصير وهي تلعب بتلفونها وكانت دور ع اغنية هداها خالد لها تحس الوقت هذا وقت المواجع شغلت الاغنية كان هادنها خالد قبل لا يسافر امريكا اول مره ازعل عليك وخاطري فيك .. طولت ع الاغنية وتنهدت وهي تسمعهها وتمت تشرب العصير وعقب تمت تسمع كل الاغاني اللي كان خالد يطرشها لها وغلبها نعاس ورقدت ...
    خالد يوم تااكد انها خلاص رقدت وان مفعول الحبه بدا كمل كلامه ويا سعيد بهمس : انا مش مينون شفيك انته ترى انا اباها واخاف عليها اكثر عنك انا تعمدت اسوي شي هذا لاني سمعت ان علي باجر بييك وانا ماباها تكون لغيري فهمت ...
    سعيد: يلا انزين برايك وهالله هالله في عليا ..
    خالد يبتسم : افا عليك..وسكروا الخط ..
    وصل شقته اللي في ابوظبي ونزل وشلها وياه وسار فوق شقته فتح باب شقة ودخل داخل وحطها عالشبرية وسار صالة اتصل بسعيد يطرش ثياب لعليا بسررعه ويا دريول ...
    ساعه ونص بالضبط... وصل الدريول لين بوظبي ونزل خالد اييب شنطة وتفاجا بوجود سعيد ...
    سعيد: ها وين تبا يلا بنسير وياك فوق ..
    خالد بغيض: انته شو يابك بتشوفك وبتم تسوي لنا حفلة ياخي رد شفيك انته ما تثق فيني..
    سعيد : اللي صار ويا عليا ويا مايد قاعد يدور في بالي اخافه يتكرر وياك.
    خالد بعصبية : لا والله ما تي عندي فوق خلني اقنعها توافق عليه وعقب بييبها البيت.
    سعيد تنهد ورد ويا الدريول البيت ...






    ماني مثـل غيري ولا الغير مثلي
    لي خـط سيرٍ مختلف في زماني
    صعبـه علـى غيـري يسد بمحلي
    ومحـدن كفو ياخذ بوقتي مكاني
    _________

    آذگرگ وفـي .. ويـن الوفاء..من فيـنـا اللي مــا وفـــى ...

صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. جراحة بتوجيه ملكي لفصل توأمين سعوديين سياميين
    بواسطة حلوة الإمارات في المنتدى المنتدى العام General Forum
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 12-12-22, 06:53 PM
  2. ألا يا عين عليج الله صيحي مرثية
    بواسطة ^_^بنت بلادي^_^ في المنتدى معرض المواهب و الابداع Fair talent and creativity
    مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 12-07-20, 11:37 AM
  3. طريقة نطق كلمة ( أَسـْــتـَــغـْـفـِـرُ الله ) بشكل صحيح
    بواسطة المطوعة في المنتدى كلية الشريعة و الدراسات الاسلامية Sharia and Islamic Studies
    مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 11-12-01, 10:04 AM
  4. دراسة بحثية متميزة بعنوان القيم والمناهج الدراسية
    بواسطة إمارتيه حلوه في المنتدى منتدى الادارة المدرسية الامارات
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 11-05-14, 03:11 PM
  5. صور فنيه وفيها ذكاء شديد .. اتمنى تعجبكم باذن الله
    بواسطة نهر المحبه في المنتدى منتدى الوسائط Media Forum
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 09-08-14, 11:57 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •