تنبيه :: عزيزي اذا واجهتك مشكلة في تصفح الموقع , فاننا ننصحك بترقيه متصفحك الى احدث اصدار أو استخدام متصفح فايرفوكس المجاني .. بالضغط هنا .. ثم اضغط على مستطيل الاخضر (تحميل مجاني) .
 
 
صفحة 3 من 3 الأولىالأولى 123
النتائج 21 إلى 28 من 28
  1. #21
    عضو مجتهد
    الصورة الرمزية بنت العين 1991
    الحالة : بنت العين 1991 غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 152360
    تاريخ التسجيل : 23-05-20
    الدولة : مستــوطـن قلـبهـ
    الوظيفة : وبحثت في كل السطـور فلم أجد وصفا يليق بمن فؤادي قد أحب
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 106
    التقييم : 20
    Array
    MY SMS:

    ،،"‏ماهمني قرب الباقيي قربك يكفيني

    افتراضي رد: روايتي الخامسه: العمـــر لحظــة


    :
    البارت الخامس والعشرون ...
    :
    :
    :
    “ ‏هادية جدًا وراضيه بما كتبهُ الله لي حتى لو كان وجعًا يؤلمُني فَالحمدلله دائمًا.��
    :
    :
    :

    “ ‏أنا قوية لم أخلق لأهزم لم أنشأ لأضعف وأحزن انا خلقت لأقاوم وأزهر كل يوم لن أذبل.“
    :
    :
    :
    بعد صراع مع نفسها وكلام غدير ما كانت تبا تأخذ الموقف جد بس خافت يستوي صدق وعقب ما تقدر تحل الموضوع اظطرت انها تسوي تلفون لمشعل اللي كان يالس عدال بطي ىارتبك من شاف اسمها ينور الشاشه ( ضي عمري) ،، قام وهو يبعد ورد عليها: هلا وغلا ..
    بسرعه تكلمت : مشعل ضروري أتكلم وياك بروحك..
    انصرع من كلامها وقال بسرعه: خير شصاير فيه شي ..
    تخربطت بكلامها وهي تقول: مادري مشعل هيه يمكن اوووه مشعل لا تونرني زياده بروحي متوتره ماعرف أبا اكلمك ضروري ..
    انقرص منها وركب سيارته وهو يقول: طيب تحجي شنو فيه فريتي مخي ترا يا بنت الناس ..
    هدت شوي وهي تقول: اسمع من شوي يتني اختك غدير وهي تقول امك ناويه تخطبني لفيصل...
    انصدم صدمت عمره ماتوقع اممه بتنعجب في حبيبته وتبيها زوجه لولدها لا واي ولد بعد فيصل قالها بعصبيه ومن دون تفكير: تحرمين عليه مدى الدهر،، والله ما يلمسج وانا موجود وتحرمين ع فيصل حرمة الولد ع امه والله ما ياخذج انتي هبله تبين تموتيني صح والله ياويلج تعطينهم ردة فعل او تبينين شي اسكتي خليني انا اتصرف وسكر قبل لا ترد عليه ونزل من سيارته وهو ما يشوف من العصبيه وقال : احمد وبحده تعااااااال ..
    راح احمد له وهو يشوف عيونه الحمر وقال بهدوء: خير شصاير بعد طالع احمد بعصبيه وهو يقول: تصرف تخطب لي بنت اخو مرتك ولا والله اعفس الدنيا فوق تحت واللي بيسويه بطي يسويه ...
    توتر احمد وهو يشوف صوت مشعل بدى يعلى وحاول انه يهديه قبل لا يلمهم حوله ويجمعهم عليه وهو يكلم احمد بعصبيه ويدق بريله على الأرض بقهر ويقول لاحمد: افهم ياخخخخخي انا احبهههها لا تعاملني ببرودك هذا يا تستعيل وتفكر ويايه يا خلاص انا بعلنها حرب واللي فيها فيـها ،، واللي بيسويه بطي يسويه ..
    لف احمد عليهم وشاف الجميع يطالع فيه وبعصبيته حتى الحريم اللي طلعوا ع صراخة وصوته العالي لما زقر احمد ،، احمد من كثر ما توتر ما انتبه ع بطي اللي ياي صوبهم وقال: تكففففى مشعل اهدأ خلاص لقيت لك حل ..
    مشعل يهز كتوف احمد وهو يقول: تكففففى عطننني بسرررعه شو حلك كيف انقذ نفسي وقلبي من الموووت ..
    تنهد اخمد وهو يحط عينه في عيونه وقال: انا اللي مشرحنها لك وانته ما عارضت شرايك...
    كتف ايديه بطي وهو يقول: رايه بمنوه وبشوه شبلاكم انتوا ليش احسسس وراكم مصيبه ..
    احمد لف ع صوت بطي وفج عيونه وقال بخوف: انته من متى هنيه اما مشعل سار صوبه وهو يقول بقهر: اييييه ورانا مصيبه احبها ودي بقربها شو الحل بنظرك...
    سرع احمد خطواااته وهو يبعد مشعل عن بطي لا يرتكب جريمه فيه وقال لبطي : شوية مشاكل عنده أحاول اني اساعدهً...
    بقهر لف عليه وقال: شبلاك ما تكلم نحن ما قلنا ان نحن أصدقاء ترا حركاتك هذي ابدا مب عايبتني تذكرني بحركات المراهقين ...
    راح مشعل ع بصيص من الامل وقال: لو قلبك في رحمه ترحمني ولالا
    طالعه بطي وهو يقول: استغفر الله يا بن الناس الله الرحيم ويرحم عباده وكلنا محتايين الرحمه مب بس انته ...
    صرخ في ويههه وهو يقول: بسسسس انا غيررررر تفهم غيرررر حلي بيدك مصيبتي حلها عندكم وفي ايديكم ...
    هنيه بطي ركبه جني ودفره من صدره وقال: شوووو !!!
    تدخل احمد بسرعه ونواف وراشد الللي يووا والحريم بس يسمعون صراخ مشعل وما يفهمونه شو يقول وابعدوه عن بطي اللي قاله: ارمسسس شفيك وحقك بيوصلك لين عندك وقول بطي ما قال ..
    هنيه الكل زفر براحه انه ما فهم مقصد مشعل ،، قرب من مشعل ومسكه من ايده وقومه وقال: قتلك انته ربيعي وحقك بيوصلك لين عندك شو تامريني فيه منو مضايقنك انطق .
    مايدري كيف نطق ولا يعرف كيف نطقها وقال: اخت.... وطاح مغمي عليه من كثر الصراخ اللي صرخه وتعب اللي فيه وقل الاكل وتوتره طاحححح بينهم ع صرخة امه وحرمته واخته تربع عندهم ....
    ما وصلوا الحريم عند مشعل الا بطي واحمد ونواف حطوه في سياره وحركوا ع المستشفى قبل الحريم لا يوصلون...
    :
    اما بسوم فكانت دموعها هي اللي تعبر عن مشاعرها ما تعرف شو صار بس حست ان بطي عرف اتصل بها احمد وقالها كلمة وحده: بسوووم مشعل محتاجج لا تتهورون وتخلون بطي يكشفكم اليوم الله ستر لكن غير اليوم الله العالم شبيصير ،، حبيت اطمنج اموركم طيبة وبطي انا بتكلم وياه من غير ما اسبب ضرر لج وله ..
    ردت تليه بشهقه: وفيصل !؟
    عقد حوايبه باستغراب وقال : وشدخل فيصل ...
    بكت بحرقه وهي تقول: امه بتخطبني له ...
    انصدم الحين عرف انهيار مشعل وجنونه اللي كان بيوديه بداهيه قال: الحمدلله اانه اغمى عليه ولا كان بييب العيد وبيخررر كل شي ...
    سكرت عنه وهي تدعي ربها ما يخيب ظنها ...
    :

    :
    اما فالمستشفى بطي واحمد ونواف وراشد اللي لحقهم مع الحريم طمنوا اهله انه بخير بس ياه انهيار عصبي مفاجئ من دون سابق انذار ،، امه تصيح وحرمته منصدمه مشعل شو قطه هالفطه ،، اما فيصل فكلم بطي ع الانفراد وهو يقول: بطي انا ادري مب وقته بس الوالدة كلمتني بخصوص الرضيعه اختك وانا يشرفني نسبكم ..
    ابتسم بطي واربت على كتفه وهو يقول : ان شاء الله انها ما تكون الا لك...
    ابتسم بطي وتنهد براحه ان اخته تويمته بتزوج وبتحصن وبيرتاح من همها وخوفه عليها وخصوصا هو ملاحظ تغيرها من ردة من استراليا ويبا يطمن عليها ..
    :
    :
    اما حمده فكانت عند بسوم يالسة تهديها ومزنه يالسه عندهم نطقت مزنه وهي تقول: انا مستعده أكون بدالج..
    كانت منهاره وهي تصيح ردت عليها بعد ما سكتت فجاه وهي تلف لمزنه و تقولها: كيييييف تكونين بدالي ..
    ضحكت وهي تقول: بييب رقمه وبقوله اني معجبه فيك واحبك واذا ردني أقوله انج مرتبطه وبسسس ...
    نقزت بسوم بفرحه بس بعدين استوعبت وهي تقول: لا يا الهبله باجر يقولون انا خربتج سكتي سكتتتي بس دوري حل غيره يا جعل عمري عمرك يا مشعل يا غلا قلبي ...
    ابتسمت حمده وهي تقول: نياله حبيب القلب ..
    راشد ضحك وهو ياي من برى وقال: وانتي ما تبين تراضيني ..
    استحت حمده وهي تقول: مرحبا يا بو سنيدة كيف الحال..
    ابتسم وهو يقول: ما اقوى ع زعلج ولا اتحمل بعدج يا غلا قلبي ..
    انحرجت منه وهي تقول: انا اسفه بخصوص ذاك اليوم..
    يستهبل عليها وقال: أي يوم !!
    انحرجت وهي تقول: في القعدة الخارجيه يوم هذاك شي وشردة وهي تقول يوم ارفع عيني على غيرك معنى عيني ما تشوف غيرك اصلاً وسكرت الباب بعد جملتها الاخيره ...
    ضحك بصوت عالي وهو يقول: احببببهههها وربي ودخل غرفته يسبح ،، اما مزون قالت لبسمه: شرايج انتي بس اضبطج انا صبري عطيني فرصه فديتج واثبت لج ..
    سكتت عنها وشاحت بنظرها للبلكونه وزفرت بضيق وهي مسلمه زمام امورها لله رب العالمين ...
    :

    :
    اما عند فيصل كان قاعد في المستشفى جان تيه روح الندى وهي تقوله: انته شو من قلب عليك اخوك طايح وتعبان وانته يالس ترمس بطي تبا الرضيعه ..
    طالعها بطرف عينه وهو يقول: مداخله سريعه بس مقبوله منج يا روح ..
    تغيظت عليه وهي تقوله: انته شنوو ما تحس كلش بلاها فيك مو طبيعيه ..
    رفع حاجبه وهو يقولها بعصبيه: انتي شنوووو تبين طلعي من حياتنا يا يبه ليش انتي محتره ع مشعل كاهو مافيه الا العافيه الحين يطلعون الحريم وادخل انا واشوفه واتطمن عليه ارتحتي..
    اغتاضت منه زود وهي تقوله: وليش تبي تخطب اخت بطي قلن البنات عندك مزنه روح اخطبها تناسبك وتناسب دشارتك..
    عطاها ظهره وهو يقول: ماني بعازة احد يوصيني انا عارف نفسي وعارف منو مختار لذلك اطمنوا ما بدلها..
    روح تحاول تغير وجهة نظره وقالت: فيصل تكفى يا الغالي طلبتك فكر شوي لا تتسرع تراك ما تعرف قلوب الناس وشلون تكفى طلبتك لا تكسر لها قلب ولا تدمع لها عين ارجوك فيصل .. لف عليها وهو يقول: وشلون ما اكسر قلبها ولا ادمع لها عين وانا بعدني ماعرفها .. توترت روح وقالت انا بطلع اخس عن مشعل وبييب العيد قالت بسرعه عشان ما تعطيه مجال يصر على رايه: اقصد تحترم ردها عليك شو ما كان فهمت يا الغالي..
    ابتسم عليها وهو يشوف الحرمات طالعات وقال: ما دام جيه حاضرين يا الغاليه ما طلبتي اوعدج اني البي لها كل مطالبها لو كانت مستحيله ..
    طلعت عنه بعد ما طالعته بنظره انها فاقده منه الرجاء قالت ياربي تعينا شوي وبنتحر منك يا فيصل اجيك يمين تجيني شمال الله المستعان اروح قبل لا انتحر واييب العيد لفت على دجى وقالت لها: عاد ما وصيج يا دجى ضبطي الأمور وسنعي المواقف شوفي موقف ترجعين مشعل لبسوم ..
    والله يا روح يا الغاليه ماني عارفه شو اقولج اشوف القلم بروحه يخط ويكتب والأفكار متضاربه في راسي كل مره أقول بسوي جيه لا بسوي جي بس في نهاية أتفاجأ ان اليد التي امسك بها القلم هي من تحرك الأشخاص والمحاور والأفكار واطلع بنتيجة مرضيه وفكره تعجبني بعد اكتمالها ولكن لنرى ماذا سيحدث فيما بعد ،، وبالذات بعد خروج مشعل من المستشفى ... راحت روح عنها وهي تقول: ان شاء الله يا الغالية ننتظر ..
    :
    :البارت السادس والعشرون
    :
    :
    إنّه القرآن إن أطلتَ صحبتهُ هذَّبك ��"
    :
    :
    :
    سكرت مصحفها بعد ما خلصت صلاه وقعدت تسبح وتستغفر سمعت صوت تلفونها شافت الرقم غريب اول مره يجيها ردت عليه بالسلام عليكم ..
    رد بعد ما حس بنبرة صوتها راحه وقال: وعليكم السلام ورحمه يا شموخ كيف الحال..
    عقدت حواجبها باستغراب وهي تقول: الحمدلله،، بس عفواً من معاي..
    تكلم باحراج: عوض..
    تذكرت شما ومواعيدها وقالت: قصدك دكتور عوض صح ولا انا غلطانه ...
    ابتسم وهو يلمس الحذر في صوتها وقال: نعم صحيح...
    سالت باحراج: سمحلي ماعرفتك ،، شحال شما بشرني عن تقدمها العلاجي ...
    اتكئ على الكرسي بيده اليمين ورافع ريله اليمين على الكرسي ومنزل ويله اليسار ع الأرض وقال: بخير مواضبه ع العلاج ،، بس فيه أشياء تتعمد تسويها...
    عقدت حواجبها ياستغراب: مثل ؟!
    يبا يطول الحديث وهو اصلاً عارف ان شما مواضبه عالعلاج يشكل صحيح قال: مرات تتاخر في مواعيدها وها شيء مب في صالحنا ...
    تذكرت انها لازم تكلم شما وقالت: بس تغيرت للأحسن ولا كيف !!
    تنهد براحه وقال : ان شاء الله بس مب هذا سبب اتصالي ...
    حطت المصحف ع الكمدينو وقعذت ع الشبريه وهي تقول: امر دكتور ..
    باحراج وهو يعدل يلسته ويحس انه متوتر: انا أبا أتقدم لج..
    بصدمه قالت: نعم ،، وشما !!
    حس انها مصدومه وقال: انا مابا شما بالأساس كنت اباج وكنت غلطان اني ما سالتج قبل لا اخذ الرقم ..
    انهت النقاش بس انا انخطبت ولله الحمد وراضيه بنصيبي استسمح منك صار لازم اسكر ...
    انصدم بردها وسمع صوت تلفون يتسكر ماعطته مجال يتكلم اكثر ... اتصلت بشما وهي تسمع صوت تلفون مغلق خير عسىىى ما شر ليش تلفون امبند ...
    ادفرت وهي تقول عسى المانع خير يا بنت سيف ولبست شيلتها وراحت تحت..
    :
    :
    :
    في مكان اخر بعيد عن وطني الحبيب ،، جالس بجانب زوجته على البلكونه يطالعون البحر اللي من اطلالة شقتهم لفت عليه وهي ترجع شعرها ورى وتقوله: شبلاك سرحان حبيببي...
    لف عليها وحط ايده ع كتفها وقال بتنهيده : افكر بسعود ..
    عقدت حياتها وهي تقول: شبلاه سعود ...
    ضغط ع كتفها وقرب منها اكثر وقال ويهه مقابل ويهها: سعود قبل انه يتحدى ششموخ وخوفه وانه يبدا مرحلة علاجه ...
    تفاجأت بكلامه وقالت وهي تحت تاثير صدمه: يتعالج؟؟ شي حلو بس هل هو مستعد نفسياً على العلاج لاتنسى حروقه بليغه مب بسيطه ...
    تاملها ورجع يتامل المكان وعدل ظهره وهو يقول: المهم انه يسوي العمليه ويعرس ويشوف حياته لين متى هو بيتم جيه لازم يقتتع بالواقع اللي هو فيه حتى لو واحد بالمية نسبة نجاح العملية..
    زفرت بضيق وهي تقول: شوف حروق جسمه ما يهم اللي يهم انه يجمل ويههه ..
    ياه اتصال من سعود وهو يرد : هلا يالعضيد...
    تكلم بصوت فيه يأس وهو يقول: شو اقولك يا خوي ..
    سرور اللي كان قابضنه قلبه من صوت اخوه قال: وش فيك يا خوي ..
    تكلم بحرقه وهو وده يبكي: انا قابلت الدكتور المختص فيني وقال انه بسوي لي عمليه بس حروق جسمي بليغه وقال انه شي هذا بيأثر عليه وما بقدر اييب عيال بتقل عندي الانتاجيه..
    انصدم من وين يرقعها اخوه ،، اذا بيرقعها من التجميل ما بيقدر يرقعها من العيال وبالتالي بيخسر شموخ تكلم بعد تفكير: المهم تسوي العمليه وان شاء الله ما بيصير الا كل خير ..
    تكلم بيأس اكثر: الدكتور يقولي ان الأعضاء متضرره اكثر يعني فيها ضمور وما فيها إنتاجية بسبب الحروووق حسبي الله عليك ي فهد حرقتني وشوهتني وحرمتني من اختك يع..... وقطع عليه صرخة سرور وهو يقول: لا تدعي ياخوي خله له رب يحاسبه ...
    سكت وهو يشوف جسمه المشوهه في كل مكان ويلمس بيده اثار الحروق اللي في ويهه..
    :
    �� | أعِدُّوا لِكلِّ بلَاءٍ حُسنَ الظَّنِّ باللهِ تَعَالىظ°!

    â‌¤ï¸ڈ | ‌‏إنَّ المُحِبَّ بِدُونِ شَرحٍ يَعذِرُ!
    :
    :
    في قلبه حروووق من ليعات والاشواق تحدا العالم كله لجل يثبت لهم انه مب خايف من ردة فعل الطبيب ولكنه اليوم صدم بالحقيقة المره ان جااز له ولا ما جاز ما بيقدر يعرس وييب عيال وهو عمره ويا شموخ يساوي العمر كله لكن شو يسوي ان ماقدر اييب عيال شلون يتصرف وياخذها حبه لشموخ فاق حب قيس لليلى لكن تهوره هذا نتيجة لكلام شموخ يوم قالت له انته خايف ايه فعلاً انا خايف من نتايج وخايف من الحقيقه المره اللي بسمعها وسمعتها يعنى يبالي عمليات وايد مب شوي وشلون باخذ شموخ لازم تعرف انى ما بقدر اييب عيال اذا كانت تباني ،، دخل عليه الممرض أعطاه دوا وشاف نتايج حروقه وتقررت اول عمليه بعد غد وبتكون في ويهه تجميل ..
    :
    :
    :
    �� | فِي ظُلمَةِ الشَّوقِ أوصَالِي مُصفَّدَةٌ!

    �� | أن تُنادِيه وَلَا تَجِده!...
    :
    :
    :
    بعد ما قام من التعب اللي هو فيه حس بصداع براسه لف يمين وسار وهو يهاذي باسمها ومب قادر يبطل عيونه من شدة الألم يحس انه كان في معركه وبذل جهده كله بس ما يعرف طلع باي نتيجة ،، بعدها فتح عينه بتوتر وهو يشوف نواف وقال بتعب: انا وين ...
    نواف بتنهيدة: الحمدلله ع سلامتك يا خوي ..
    ردد بتعب: انا وين ،، طيب شنو صار ليه انا بالمستشفى ،، واردف بعدها بكلمة الله يسلمك ويسلم غاليك من شر ..
    ابتسم نواف وهو يقول: اثر الحب جي يسوي في المحبين..
    ابتسم بتعب وقال: طيب قولي شنو صار ...
    ضحك على شكل اخوه التعبان وقاله السالفة كلها طالع اخوه وصغر عيونه بضيق وقال بتعب وهو يشوف ايده اللي فيها المحلول: اويلي ويلاه كنت بجيب العيد وبفضحها عند بطي يارب صبرك وهون عليه...
    ابتسم نواف وهو يقول: يابختك فيها تخاف عليك ...
    ابتسم بشعور واحساس الحب اللي ينتابه بأنه اخوه يعرف عنه وقال: يابختي انا فيها ماتدري بقلبي كيف يرف يوم اشوفها..
    ساله باستغراب: ليش سويت الضجه هاي كلها يا خوي يوم انكم انتوا تحبون بعض...
    طالعه وهو معقد حاجبينه وقال: اخوك فيصل يبا يدخل شريك وياي في صفقة الحب ياخوي ،، يبا يدمرني ويشل حب سنين الماضيه اللي بنيته من ساس ووثقت بنيانه وشتت نظره في الغرفه واستقر نظره ع السقف وتسربت دمعه من عينه اليمين لمحها نواف بصدمه ايه صدمه عمره اخوه يبجي حبه ويبجيها ،، خايف من انها تكون حلال اخوه وطول عمره يقعد متحسر على نفسه وعليها تنهد نواف بضيقه بعد ما دارت هالافكار براسه قرر انه يكلم فيصل بكل ادب واحترام قطع سرحانهم دخول فيصل مع بطي وهم يضحكون وسلموا على مشعل اللي دار بويهه صوب الثاني ما يبي يشوف اخوه اللي بيسلب فرحته ضغط ع الجرس وقال للمرضه أبا مهدئ فيني صداع ..
    ابتسم بطي وهو يقول: افا عليك يا مشعل نداويك من كل عله ما دام دواك عندنا ..
    ابتسم مشعل ونقل نظره بينهم وفيصل قال: ايه وقريب نصير نسايب .. صرخ مشعل لا ارادي بكلمة اـــخــــــخخخخخخخخخ راسسسسي يعووووورنـــي اه اه يا راسييييي .. عصب نواف من فيصل وقام لمشعل وهو يكلمه ويحاول يهديه اللي ماسك راسه بيديه ويمط شعررره بقوووو قرب منه بطي وضغط ع راسه وهو يقول : شفيگ مشعل ..
    بدى يفقد وعيييييه وهو يقول: بس ..... بسسسممممه .... وطاح عالفراش ....
    استغرب بطي النطق وعقد حاجبيننننننه ولف لنواف بعصبيه وهو يقول: اخوك نطق بسمه ...
    توتر نواف من داخل بس حاول يثبت نفسه وقال: قصده يقول بسم الله بس شكله من تعب اختصرها وقال بسمه بمعنى انه بسم الرب الذي اوجدنا من العدم...
    طالعه بطي وهو يحرك حوايبه واشر ع عمره وهو يقول: وانا ياهل قدامك تقولي هالكلام ولا اهبل ما افطن...
    طالعه نواف بنفس الحده وهو يقول: وانته دخلت مخه وقلبه عشان تعرف شو يقصد الرجال مريض ومرضه انهيار اعتقد ما يلام بالحجي اللي يقوله ،، عنبوه اذا في القران المريض معفي من الاحراج بنص الايه (وليس على المريض حرج )،، ليش تفسر أقواله وافعاله بناءً ع تفكيرك وعقليتك الصاحيه ،، لا صحى بامرالله كلمه بالموضوع وافهم منه شو قصده...
    :
    :
    :
    البارت السابع والعشرون...
    :
    :
    :
    °°

    «اللهم اجعلنا من الذين نالوا ما تمنوا��»
    :
    :
    :
    °°

    ‏ ‏ «سَيبعدُ الله هـمًّا كان يُشـقيـنا
    ويملأ القلبَ أفراحًا ويُرضِينا ��✨».



    :
    :
    :
    بعد فترة قصيره من الأيام وتحسن حالة مشعل ،، مابغى يطلع من المستشفى الا بعد ما اكد لنواف انه من المستشفى على الكويت على طول ما يقعدون ثانيه وحده في الامارات ،، ما يبا يعطي فيصل أي وقت وخصوصا ان ام مشاري تعبانه من تعب ولدها وتبي تشوفه ومب متفيقه لفيصل وغرامياته ،، خصوصاً هالايام كانوا وايد يعطونه مهدئات كل ما يجونه يلقونه نايم ويقعدون عالفاضي وبعدها يروحون وهم ما شافوه ،، اما من يصحى من المهدئ يلقى نواف الوحيد موجود عنده اللي حفظ اسرار اخوه كلها من خلال ما يهاذي ببسمه وهو نايم وقاعد بس ما يحس على نفسه بفعل المهدئات ...
    :
    :
    دخل فيصل مع بطي واحمد اللي كلم عمه على طول انه رشح بسمه لمشعل وان مشعل طالب القرب منهم واحمد كلم بو مشعل وقاله سالفة طيحة مشعل ومشاري كان موجود وايد احمد بالكلام بانه ابوه يخطب من رجال قبل لا يروحون وتكون خطبة رجاجيل وخصوصا ان احمد عارف ان ام مشعل ما بتوافق ع زواجها من مشعل فعشان جي فضل ان الخطبه تكون بين الشواب واحمد ومشاري لحد ما مشعل يتصرف وبجذيه يكون مشعل سبق بالرسمية قبل فيصل ...
    :
    دخلوا على مشعل وسلموا عليه وكان تعبان وويه مسود قرب منه ابوه وهو يهمس له: اخرة الحب عقك ع سرير المستشفى هاه..
    طالع ابوه بنظرات حيرانه ونقل نظره بين اخوه وبين ابوه يحاول يفهم هالكلام وتنفسه تسارع وكان الصما سيد الموقف لين سلم عليه احمد وقاله بعتاب: خلاص بسگ تغلي ترا اليوم كلمة ابوك يخطبها لك رسمي قدام الرجاجييل ،، طالع رفيق عمره بامتنان ولمعة عيونه كفيله ان تعبر بشكر والفرح له ..
    كل اللي قدر يسوي يلم رفيق عمره ع صدره وهو يقول: يا جعلني ما بكيك يا بو راشد ...
    ابتسم وهو يطبطب على كتف خويه ...
    :
    :
    :
    حافظ على كرامتك حتى لو كلفك الأمر أن تصبح صديقًا لِجدران غرفتك. ����...
    :
    :
    :
    لمعة الحزن في عينيها، لا يقواها قلبي. ����...
    :
    :
    :
    يالسه وسط الحرمات وهي سرحانه كانه ضجيج اللي حولها والاصوات لا يوجد منه شيئ ،، ما تحس باصوات اللي حولها وسرحانها وتعبها الشديد تلفونها اللي ما رن من بعد دخول مشعل المستشفى قلة اكلها وخوفها عليه بعكس مرته اللي كانت تضحك وتاكل وتسولف وتحاول انها تونس خالتها باي شي عشان يثبت لها انها حسنة النية ،، لكن ام مشاري هالمره قلبها قارصنها ولدها اول مره يجيه انهياار لفت على مرة ولدها وهي تقول: يمه شمس اتصل بج مشعل اليوم..
    هزت راسها بفرح وهي تقول: ايييه يمه فديته من يومين صاير يدق عليه ويسأل عنكم يا الغاليه ويسلم عليج ..
    رجعت من سرحانها على طاري اسمه اللي يرف له قلبها وحبة اسمه واييدد كانت تشوف الفرح بعيونها وعيون امه لما رن تلفون شمس وكان المتصل مشعل وقالها عطيني امي بكلمها وشافت دموع ام مشعل وعبرتها وهي تقول: يمه انته شلونك عساك طيب اليوم ..
    ابتسم على صوتها اللي فيه خوف عليه وقال: جعلني ما ذوق حزنج يا ام مشاري انا طيب ومافيني الا العافيه يا الغالية ..
    مسحت دموعها بطرف شيلتها وهي تقول: وشلون ما فيك الا العافيه وانا اسمعهم يقولون انك منهار مادرى وش يعنى بس الوكاد انه شي مب زين ...
    غير نبرته للحنان لما تخيل بسمه وحالها وقال بحنيه لمه: افا يا ميمتي جعلني افدى دموعج الغاليه يا الغاليه ،، عسى الله لا يخليني منج يا يمه واردف كلامه بدفء صوته يبين انه مطمئن والله اليوم اني طيب ومتعافي ولله الحمد والمنه والفضل ..
    ازفرت براحه وهي تقول: الحمدلله والشكر يا يمه يوم انك بخير يا ضناي عاد متى تطلع وانا امك يا ضناي ودي اكحل عيوني بشوفتك..
    بحب ود عليها وهو يشوف اللي حوله متجمعين ع الاكل قال: ان شاء الله يمه قريب من يسمح لي الطبيب اجي لج ركض يا الغاليه لا تبكين يا حبيبه ...
    ابتسمت على كلمته وهى تفول : الله وياك حبيبي سمعت الحرمات يقولون لها : سلمي عليه يا ام مشاري وتفاوتت الردوود بعد ما قالها مشعل سلمي عليهم كلهم يمه وكان يقصد قلبه اللي بينهم يوصلها سلامه هي ابدأ عن الكل ... وسكروا المكالمه..
    حمده قربت من اختها وهي تقول: بسوم صايره شاحبه لزياده عن لزوم وايد تسرحين وتفكرين فيه بعدين بيشكون فيج ..
    لفت على اختها وهي تقول: صار لي أسبوع ما سمعت صوته من طاح ولا اعرف اخباره وهو فيه الخير انه يدق لمرته يسلم عليها وما يدق يسال عني او يشوف حالي من بعده كيف ،، فكر بمرته وأهله صحيح انا مالومه وهذا من حقه ان مرته وامه مشغوبين عليه وايد ويفكرون به كثير بس ترا حتى الحماره وهي تاشر ع نفسها تبي منه شوية اهتمام حتى لو كان مجامله بس تدرين شلون انا اللي بسحب نفسي من عنده بكرامتي ...
    :
    :
    :
    على مَاذَا اتّفَقنَا يا فُؤَادِي
    إِذَا ضَاقَت عَليكَ فَمن تُنادي؟!
    تنادي الله خلاق البرايا ،
    تُنادي من ينادي يا عبادي ��
    :
    :
    :
    دخلت غرفتها ورمت نفسها ع سرير وبكت بحسره وندامه خايفه انها تخسر حبها الوحيد قعدت تلوم نفسها اكيد الحين بيقول عني اني غبيه ورخصت نفسي ورحت قلت له عن اخوه الحين اكيد في عقله الباطني اني مب صاحيه واني ادور مشاكل بينه وبين اخوه واني ابيه يتصرف،، طيب وشلون عيل بينحل الموضوع اذا هو ماتدخل أخاف اذا درى بعدين اني ادري وما بلغته يزعل مني ويقول خشيتي عني طيب شنو اسوي الحين وراحت في سابع نومه ...
    :
    :
    ام عند شموخ فالوضع كان عندها هادي جداً ويالسه تقدم القهوه لضيوف وبعدها جلست وهي تقول: يا حي الله من يانا كانت تقصد شما وامها والريم حرمة حمد ،، حركت ناظر عيونها لعمتها وهي تقول: شحال عمي ربه بخير ..
    ردت ام مبارك وهي تقول: بخير ونعمه ولله الحمد يسرج حاله..
    لفت على شما وهي تقول: شو هالزيارة المفاجئة يا شما ليش ما تخبريني وليش غالقه تلفونج...؟!
    ابتسمت شما بتعب وهي تقول: ضايقه والله ي شموخ ومحتاجه قربج انا من دونج ماعرف لعمري حتى عوض فسخ خطبته مني ...
    حركت شموخ عيونها بمعنى مب قدام الناس يا شما يشوفون ضعفج وقامت وهي تقول: تعالي شما معايه ،،، ولفت ع الحريم وهي تقول: اسمحوا لنا ي جماعة...
    ابتسموا الجميع لها وهي تكلم شما بعد ما وقفوا وطلعوا برى وهي تقول: شما يا امي مب جي تتكلمين قدام العرب الغرب تراهم مايقربون لنا ولا يعرفون عنا شي كيف ترضين تتكلمين عن نفسج قدامهم ..
    بضيقه تسوين دمعه من عينها وهي تقول: انا اجتزت اكثر من نصف العلاج ولما قربت اتعافى تنتكس حالتي بسبة رغبة طبيب واهواءه وميوله العاطفي ..
    ازفرت بضيقه وهي تقول: شما ماعليج في عوض خليه يولي اللي ما يباج من خاطره برايه عسى ما تدانيه ثيابه .. انتي اهم شي الحين تبنين ثقتج في نفسج شما يبالج كورس كامل علاج مع دكتوره ناعمه ..
    حطت ايديها على واسها وهي تقول: مابا اسمع أسماء دكاتره تكفين ي شموخ انا الوحيد اللي يفهمني انتي وبسسسس تعرفين تشكلين تفهمين لي اما اشخاص خارج المحيط اللي انا فيه مابا اتعامل معاهم ولا الا اشوفهم..
    رفعت جسمها عن الأرض وهي تقول : شما تفكيرج غلط ولا تفكرين باي شي ثاني الحين ما دام انكم ييتوا شاليهات هاي فرصج في تغيير وتغيرين حياتج للاحسن...
    ياها صوت من وراها وهو يقول: وانا شو اللي يغير حياتي من عقبج..
    لفت على صوته وهي تشوف بقايا حمد مب حمد اللي تعرفه طالعته بصدمه وهي تقول: حمد شو فيك؟؟ ليش شكلك جي غادي عظم على يلد !!
    اشر ع نفسه وقال: انا انتهيت يا شموخ لكن الحمدلله الحين عرفت قيمتج مالومج لما طلبتي طلاق لاني مب كفووو أكون لج الزوج اللي يعتمد عليه ...
    ازفرت وهي تقول: الحمدلله يا حمد على كل حال لكن انته ما بدر منك شي ولله الحمد رايتك بيضا...
    هز ايده بضعف وراح عنهم ...
    :
    :
    تكلمت شما وهي تبكي بحرقه وتقول: شموخ الله خذ بحقج من كل اللي ظلمج من امي والريم والعنود اختها ...
    طالعتها باستغراب وهي تقول: شتقصدين ...
    بكت بحرقه وهي تقول: الريم طلعت ما تيب عيال وعندها شويه اموور مخربطه والعنود خانة سالم غيابي بلحظه طيش وصار اللي صار وامي يتها جلطه في القلب وحمد انتكست حالته بعد ماعرف انه عقيم ما ييب عيال والريم قبل لا يصير لها خربطه الهرمونات وما تيب عيال كانت الدكتوره عندها( الأشياء اللي تكون في الحرمه مافي داعي اذكرها منعاً للاحراج حاولت اصيغها ماقدرت بس بحاول أوصل الفكره) انه عندها مشاكل يممع حدوث الحمل بينهم...
    استغربت شموخ من الكلام اللي تسمعه وتذكرت كل تهم اللي انتسبت لها وتذكرت انها وكلت الحي الذي لا يموت ونست سالفتها معاهم قالت بهدوء: انا لله وانا اليه راجعون .. الله المستعان يا غناتي يلا نسير داخل ...
    :








    ماني مثـل غيري ولا الغير مثلي
    لي خـط سيرٍ مختلف في زماني
    صعبـه علـى غيـري يسد بمحلي
    ومحـدن كفو ياخذ بوقتي مكاني
    _________

    آذگرگ وفـي .. ويـن الوفاء..من فيـنـا اللي مــا وفـــى ...

  2. #22
    عضو مجتهد
    الصورة الرمزية بنت العين 1991
    الحالة : بنت العين 1991 غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 152360
    تاريخ التسجيل : 23-05-20
    الدولة : مستــوطـن قلـبهـ
    الوظيفة : وبحثت في كل السطـور فلم أجد وصفا يليق بمن فؤادي قد أحب
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 106
    التقييم : 20
    Array
    MY SMS:

    ،،"‏ماهمني قرب الباقيي قربك يكفيني

    افتراضي رد: روايتي الخامسه: العمـــر لحظــة


    :
    °°
    ‏ï´؟ يأت بها الله إن الله لطيف خبير ï´¾

    اللهم حقق لنا كل منتظر فأنت
    ‏على كل شيء قدير ����.
    :
    :
    :
    °°

    «إن كنتَ تَدعو وتَزاحَمتْ عليكَ حوائِجك
    فاجعلْ كُل دُعائك أن يعفوَ اللهُ عَنك فإِن
    عَفَا عَنك أَتتكَ حَوائجُكَ من دونِ مَسأَلَة».

    - اِبنُ القيّم ����.
    :
    :
    :
    كان مرتبش ومشغل اغنية عيضه ويغني وياه ىيوول ويرزف وهو في سياره مستهوي الغالي وقف عند شاليه ونزل وسار من الباب الوراني فوق قاصد حجرة خالته وهو راكب الدري شاف ملوكه نازل من دري وهي تسحب فستانها ناعم واقفه على الدري صفر باعجاب وهو يقول: واااااااااو شو هالجمال يا ملوككه دخولج غطى على كل الحضورر ..
    ابتسمت وهي تشوفه وقالت: صدددق يا راشد يعني انا جميله..
    ضحك باحراج وهو يقول: أي جميله بس مب اجمل عن الحب وضحك...
    ضحكة ملوكه وهي تبعد عن دري وتقول له: اييي شي اكيد ما نقدر ناخذ مكان الحب ولا راح تزعل علينا وتزعل انته وياها ويعدين تراضيكم دجى
    طالعه وهو يحرك ايديه بسرعه تجاهه: لاتكفيييين لا تسمعج دجى ترا ما تصدق تزعلنا من بعض مادري ليش ... وايد عايبنها الموضوع تزعلنا وتراضينا عكيفها...
    مداخله سريعه: قالها حمد العامري تزعل وانا اللي منك زعلان..
    لف وقال بصدمه: سكنهم مساكنهم وطالع ملوكه بعصبيه وقال: ما قلت لج لا تطرينها لو طاريه مليووون جان احسن عن سيرة دجى...
    ضحكت عليه وانا أقول: هدي هدي ترا والله ما بزعل بينكم اليوم مودك حلو وخلك ويا عيضه والحب بروحها تريا نظره منك ..
    طالعني باحراج وقال: تعالي هنيه مب انا قايل أبا املج ليش ما استعيلين بالموضوع..
    قتله وانا الف قشاري: خلك مع ملوكة وايد احسن...
    لف ع ملوكه وقال: يرضيج يا بنت الايواد...
    ضحكت ملوكه وهي تقعد ع الكراسي وتقول: طبعاً ما يرضيني بس ان شاء الله فتره وتعدي وانته تشوف الأمور كيف يا راشد يعني مب وقته فديتك...
    طالعها بجديه وقال: صادقه والله ،، الا ما قلتي شحالج وشخبارج وليش مختفيه...
    ردت عليه بتمعن وابتسامه جذابه: انا بخير ولله الحمد،، والله عاد الشق الثاني من سوال اساله دجى قولها ليش ما تخلين ملوكة بين فتره وفتره تقرب عندنا ..
    ضحك واشد وهو يهز راسه وقال: ههههههه ضحكتيني وانتي شعليج من دجى متى ما تبين تدخلين رفسي الباب ودخلي البيت بيتج والمكان مكانج ونحن اهلج وناسج ونعين ونعاون ...
    ابتسمت باحراج: كلك ذوق يا راشد صراحه ياحظ حمده فيك...
    ضحك وبعدها عطاها نظره غرور وقال: ترا بشوووف نفسي واتكبر عليكم وماخلي حد يوصلني هههههههههههههه .
    لفت عليه وهي تقول: يحق لك ما دام عندك من يموت فيك ...
    ضحك عليها وقام على رنة تلفونه من شاف رقم خارجي ع طول رد وقال وهو يتخطى الدرج بسرعه ووصل فوق وفي نفس الوقت وصله صوت سعود بتعب: هلا بالقاطع ..
    راشد بضحك وهو يأخذ نفس من بعد الدري قال:لا والله لا قاطع ولا شي بس صارت سوالف انته في غنى عنها المهم بشرني عنك ...
    زفر بضيق وقال: ما اقدر اييب عيال ،، وامس سووا لي عمليه في ويهي تجميل خذوا من الجلد صاحي اللي في جسمي بس طبعًا مثلك عارف يا راشد ان المحترق اكثر من سليم فقالوا بيسون لي زراعة يلد وبيشوفونه اذا يوالم جسمي او لا ...
    فصخ كندورته وعقها على شماعه وقال وهو ييلس على الكرسي: لعله خير يا الغالي شوف اللي في صالحك سوووه ولا تتردد بشي يا الغالي وحط يقين بالله في قلبك انه كل شي لك خير وانه وراه راحه من عقب هالتعب اهم شي ويهك يا الغالي ومن بعدها عيونك..
    تلمس العمليه بيده من فوق شاش وهو يقول: العيون في اسبانيا بسويها ان شاء الله ...
    وقف يطالع شو هالاصوات اللي تعالت مره وحده وشاف مشعل ونواف يايين والحريم يزغرطون وفرحانين ابتسم بفرحه وقال لسعود: ان شاء الله يارب تسويها وانته فرحان ويرد ويهك طبيعي واحسن وترتاح من تنكير ويهك دوووم ...
    ازفر بعدم راحة وقال: زين الغالي برايك عيل سلم ع الغوالي ...
    رد ببتسامه: ان شاء الله ،،، الله يسلمك ويسلم غاليك...
    :
    :
    :
    البارت الثامن والعشرون ...
    :
    :
    :
    كالظلال عبرنا ماء العمر،
    لا نحن كدرنا صفوه ولا هو بلّلنا...
    :
    :
    :


    وأمضي وحيداً في طرائقِ غربتي
    فدربي طويلٌ و الدُّروبُ عواثرُ

    أُصبِّرُ نفسي والنّفوسُ ودائعُ
    وأذكُرُ صحبي والصِّحابُ نَوادرُ
    :
    :
    :
    بعد سلام وتحايا والاستقبال اللي سووه من حضن وبوس وصياح ابتسم وهو يشوف امه كيف متشبصه فيه وقال وهو يطبطب عليها : خلاص يمه فديتج لا تبجين هذوني قدامج ما فيني الا العافيه ..
    حضنة ويهه بكفوف ايديها وهي تقول: يمه شلون ما فيك الا العافيه وانته ويهك شاحب وتعبان وطالعت جسمه بعيونه ونحفت يا عين امك ..
    ابتسم وهو يبوسها عراسها وقال وهو يرفع نظره وشافها واقفه ع دريشه من بعيد ابتسم من دون شعور ودقه نواف بيده عشان يحس لان الجميع كلن يطالع مشعل وين يطالع واولهم بطي بس لمل رفعوا ناظر عيونهم مالقوا حد ،، حرك بطي عيونه بعصبيه وهو يتوعد لبسوم اكيد ما خبت عادتها وتوايق من فوق واكيد ريال شافها طلع مسرع لين الغرفه ونواف لف ومالقى الا حامد وقال من دون شعور : الحق عليها لا يجتلها بسرعه ...
    ربع حامد بسرعه يشوف شو سالفه ونواف لكمه بعصبيه وعطاه نظره ومشعل كان منشغل مع الحريم يرد عليهم السلام ...
    :
    :
    :
    اما عند بطي فدخل وشاف بسمه واقفه عند البلكونه ومتسانذه على اليدار ومغمضه عيونها وهي تبتسم ما حست الا بهجوم بطي عليها وهو يضربها ويضربها وهي تصارخ وتصيح وهو يقولها : يا حيوانه كنت شاك فيج من زمان يا الجلبه هذي اخرتها واخرة الثقه اللي عطيناج إياها توايقين على الريال عنبوه شو من مذهب فيييج انتتي ويرفسها ع بطنها وريلها وظهرها وهي بتموت من صايح وضربها ع ثمها بريله ونزل الدم ،، تكورة على عمرها وبسرععه دخل حامد يحاول يرر بطي عنها وبطي ماسك في حديد دريشه ويضربها وسار برى ولقى راشد زخه من ايده وراشد يصرخ عليه يبا يعرف سالفه وحامد دخله الغرفه وقال : تعال نخوزه عنها جتلها ضرب البنت بتروح منا...
    راشد انصدم من بطي وكردة فعل وقف بينها وبين بطي ومسك ايدين بطي ودفررره ع الأرض ولف على حامد وهو يقول شلها المستشفى البنت فقدت وعيييها الحقها لا تموت ياه صوت بطي المغتاض وهو يقول : عساااها تموت الكلبة وما يكون فيها شي صاحي ...
    حاول راشد انه يمنع بطي من ان بطي يقرب لبسمه اللي طايحه بدمانها وشبه فاقده الوعي وحامد حاول يشلها وحسسسها ثقيله بين ايديه وهو يحاول انه يششششل اخته باي طريقه شاف حمده اللي انصدمت من منظر بسمه وقالها حامد : تعالي حمدوه ساعديني نوديها السياره بسرررعه وصرخ باعلى صوتها يوم شاف عيونها تحولت بياض بسررررعه ركضت حمده وهي تشل بسمه وياه ونزلوها من دري بسرعه وسط انظار عيون الجميع والدم اللي ينزل منها ،، والكل صابه فضوليعرف شو صاير ..
    :
    :
    :
    كان يتكلم بالتلفون ويسولف حول نظرته على الباب اللي انفتح بسرعه جنونيه ويتبعها صرخه عليا وهي تقول: حااامد بنتي شفيها بالمقابل ركض حامد وحمده بسرعه جنونية الى سياره ونا يرد على امه وركب وهو يصرخ بحمده: ركبببببي ...
    ركبت وهي تشوف لبسها بالمخور وشيلة البيت حركوا بسرعهه اتجاه المستشفى وهي تقول: الله يشفيها ،، وحركت عيونها لحامد بمعنى يا خوفي لا يكون اللي في بالي استوى ...
    :
    :
    اما هو بعد ما شاف المنظر اللي كان قدامه حرك عيونه على راشد وهو يصرخ ع فهد خاله انهم يروحون المستشفى سكر الخط في ويهه اللي يكلمه ويررع خطواته تجاههم شافهم كلهم قايمين ومختبصين ومب عارفين الشرق من الغرب ،، تدارك امره وهو يسأل راشد: شنووو صاير .
    طنشه راشد وهو يركب سياره وخاله عنده وحرك سياره بسرررعه ع اقرب مستشفى في بوظبي،، اما فيصل بعد ما شاف ان راشد مارد عليه والكل مختبص ومرتبش قرر يلحقهم بسيارته لين المستشفى...
    :
    :
    :
    اما نواف ومشاري وابوه والحريم كلهم بما فيهم مزنه اللي كانت عارفه ان بطي عرف بموضوعهم وقاعده تصيح طول الطريق الترتيب كالتالي:
    مشاري وامه وابوه ومرته في سياره ...
    نواف شال البنات كلهم اخته وشمس ومنال ومزنه ..
    فيصل بروحه ..
    ام فهد وبوفهد وعليا سياره ...
    شموخ نايمه ...
    بطي قاعد في صاله كانه ما سوى شي ...
    مشعل نام بعد تعب المستشفى وكان وده يشوفها بس صبر نفسه لين ما يخلص الموضوع رسمي...
    :
    :
    نرد للروايه عند مزنه اللي كانت تصيح وهي مقهوره من تصرفات فيصل الطفوليه اللي دخل عرض بين اثنين ،، وصلوا المستشفى وطبعاً كان حامد قبلهم واصل وكندورته كلها دم ويصيح وحمده اللي نازله بشيلتها وكندورتها ومنظرهم يقطع القلب قروا اللي مكتوب على الباب ( غرفة العمليات) ،، انصدم الجميع ووقفوا ببلاهه يبون يسالون بس الوضع ما يطمن والمنظر ما يساعد ان حد يسالهم عن حالتها.. الكل التزم الصمت الا من شهقات مزززنه اللي كل شوي تحسبن ع فيصل وطالعه بنظرات خايسه حس بنظراتها نواف اللي فاهم وضعها،، حاولت تكتم شهقتها ما قدرت قرب منها راشد وحضنها وهمس باذنها: بسسس فديييتج ان شاء الله انها بخير ..
    طلعت من بين شهقاتها: حسبي الله عليه ...
    لف الكل عليها ما عرفوا تحسبن ع منوه ووهنيه نواف انقهر عباله تحسبن على اخوه ،، مداخله سريعه: ايه تحسبن ع اخوك الثور اللي واقف وياكم ولا هامنه شي ..
    لف عليها وهو يقول: سكنهم مساكنهم من وين طلعتي انتي يا روح..
    ضحكت عليه وهي تقول: من مصباح علاء الدين يعني من وين من باب النستشفى..
    طالعها نواف بنظره وهو يقول: صيري ادميه ترا نحن في وضع ما يسمح الواحد انه يضحك وانتى تحاولين تنكتين..
    استحت روح وهى تقول: ماعليه العذر والسموحه من ي خوي ،، بس وهي صاجه اخوك فيصل داخل عرض وشوف بسبايب افعاله وين وصلنا...
    هز برأسه بالإيجاب وهو يقول: دريت بس شنو اسوي ،، الله يستر من الياي يا روح بطي ذبحها وانا اخوج وخلاها بلا روح ..
    تنهدت بضيق وهي تقول: والله يا نواف انى هذا اللي كنت خايفه منه ان بطي يشك فالموضوع ويروح علينا..
    نواف زفر بتعب وهو يقول: قولي عسسسى بس ما يربط بين نظرة مشعل وبين هذيانه بأسمها فالمستشفى لما كان تعبان..
    روح بضيقه: ان شاء الله ما بيذكر ،، بنقول لدجى تنسيه هالموضوع لا ينقلب الموضوع على مشعل وازفرت بضيق...
    خذ نفسسي طوييييل وازفره وبعدبن قال: الله يستر ياختي ...
    :
    :
    تقريبا بعد مرور ساعتبن او اكثر طلع الدكتور من العمليات ويهه ما يبشر بالخير ابداً ،، تجمع عليه الكل وقال بو فهد: طمني يا دكتور..
    شتت نظره الدكتور بينهم وهو يقول: في الحقيقة العملية وايد صعبه انا اشكر الله انها نجحت البنت توقف عندها القلب مرتين وهي تحت العملية فكانت معجزة الهية ولله الحمد بعودة القلب مرة ثانيه ،، البنت متعرضه لكسر في فكها فالعمليه اللي قدرنا نسويها اليوم اهم عمليه اللي هي مراقبة القلب عن طريق جهاز للقلب ركبناه لها في حال اذا وقف القلب لا سمح الله الجهاز يبدا دوره باعطاء كهرباء وذبذبات للقلب حتى يعاود للعمل بامر الله ،، اثنين تم إعادة الفك الى مكانه طبيعي بس يحتاج للوقت ما بتقدر على الاكل لانه راح يسبب لها الم كبير في الفك ،، ثالثاً وهو الأهم ان الضربه اللي على راس كانت ممكن تدخل في غيبوبه بس الحمدلله انها غيبوبه موقته مب دايمه بالاضافه الى ان الغيبوبه المؤقتة ان متوقع رجوعها ع الواقع يكون بفتره زمنية لا تتجاوز أسبوعين ،،، رابعاً ان بعد ما يتم التأكد من صحتها راح يتم تشخيص المخ اذا يوجد أي نزيف داخلي على حسب التصوير الحالي اللي اجريناه في غرفه العمليات تبين لي انه مافي لين الحين أي نزيف اما بعد ما تصحى من الغيبوبه الموقته او قبلها واح نجري تصوير ثاني نشوف حالتها كيف تسيرر ...
    :
    :
    :
    البارت التاسع والعشرون...
    :
    :
    :
    لا تَخشَ مِنْ شيءٍ وإنْ يكُ ساءَ
    فصَنيعُ ربِّك يَدفعُ الأسواءَ،

    كَمْ مِحْنةٍعادتْ قريبًا مِنْحةً
    وكريهةٍ قد أَعقبتْ سرَّاءَ؟

    الجأْ لربكَ داعياً متذللًا
    مارَدَّ ذوالكرمِ العميمِ دعاءَ.
    :
    :
    :

    "سَأَصْدقُ نَفْسي إِن فِي الصِّدقِ حكمةً
    وَأرضَى بِدُنيَايَ وَإِن هِيَ قَلتِ".
    :
    :
    :
    بعد ما نش المغرب من النوم حسس بتعب فضيع مسك تلفونه وشاف اتصاالات من مرته طنشها ودخل يتسبح ويصحصح وطلع ولقاها في ويهه وقال: بسم الله شنو بلاج وقافه قدامي جنج جلب بوليسي فيج شي ..
    ردت بدلع وغنج وهي تحضن ايديه ببعض: اشتقت لك يا حبيبي والله بالمووت قدرت اشرد من الحريم واجيك...
    بعد ايديه عنها وهو يمسح ويهه بالمنشفه وقال: ايه وليش يعني ،، كان قعدتي لين ما اصحى انا واجي عندكم ..
    زمت شفايفها بقهر من حركاته وبروده وهي تقول: ماريد اصبر عنك اكثر ابغي اخذ راحتى معاك..
    حرك ايديه وهو يقول: روحي يبي لي شي اكله يوعاان ..
    استانست بفرحه ان طلب منها شي ونقزت بفرح وراحت تيب له اكله .. اما هو قعد ع الشبرية وشاف تلفونه استغرب لا مسج ولا اتصال تنهد بضجر واتصل عليها تفاجأ بالتلفون مغلق استغرب اول مره تسويها وتغلق تلفونها فر تلفون بضيق وشوي يت مرته يايبه الاكل ...
    :
    :
    :
    â €
    ‏"فإذا أتيتُك ثائرًا فتجاهل جميع أعذار القتيل الواهية فأنا أحبك غاضبًا ومُعاتبًا ومُسالمًا، وبكل حالات التناقض والجنون الطاغية".����
    :
    :
    :
    كل ع سريع وطلع لقى بطي واقف بعصبيه وقدامه مزنه اللي كانت تقول: انا يا الغبي اللي كنت واقفه مب اختك يا المينون وتصيح وتشاهق وهي تقول: والله كرهتك انته بس خذوه فغلوه ما تقدر تميز ،، تاكد يا خي اول مب تصدق احاسيسك وضربته ع صدره بغيض وهي تقول: حسبي الله عليك يا بطي ..
    بطي مسكها بعصبيه وهو يقول بجنون: والله اذبحج لو كنتي انتي والله ماخليج ع الحياه ،، واردف كلامه وهو يقول : والله والله ومسكها من كتوفها وهو يردد على مسامعها: انااااا عارففف من تكونين يا مزووون مب انتي اللي تلتفتين للرياييل ،، اما الزززفته انا شاگ فيها من زمان حركاتها تيب الشك وهذا اللي كنت خايف منه وصار ..
    مزون تبعد يده عنها وقال بغصه : مب انتي اللي تخونين من تعلق به قلبج...
    بانهيار جاوبت وهي تبكي: الا انا بس انته بلا ضمير وبعدت ايده بالقوو وراحت عنه داخل وهي تبكي اما هو حرك سيارته وراح برى ...
    :
    :
    :
    �� | الحيَاةُ لَن تَعتذِرَ عَمَّا بَدرَ مِنها، تَجاوَز!د!
    :
    :
    :
    كان يشوف اخوه الحيران اللي كان قاعد يشوف بطي ومزنه ومناوشاتهم الحادة ،، تنهد بضجر وقرب من اخوه: تعرف ليش هالزعل بينهم...
    حرك راسه بلا وخذ نفس طويل وحرك عيونه على شاليه أبوفهد سمع صوت نواف: لا تتامل وايد ما راح تشوفها بعد اليوم ...
    طالع اخوه بنظظظره غريبه وقال: شلون يعنى ما راح اشوفها بعد اليوم..
    حرك راسه بعدم اهتمام وهو يقول: ليش الموضوع يهمك واااايد يا خوي ..
    مسكه من ياقة قميصه وهو يقول : نواف لا تختبررر صبري تحجى عاد ...
    قام واقف بغيض وهو ينزل ايدين مشعل من قميصه وقال بصراخ مع حده: ايييه ما تهمك لو كانت تهمك كان ما ذبحتها بيديك ،، انته تدري شنو سويتت لما كنت تطالعها يا عاشق زمانك خليت بطي يذبحها ويشرب من دمها ويشبع الأرض بدددمها مو حرام عليك اللي قاعد يصير شلون تسمح لنفسك تأذي قلب حبك وحبيته ...
    تم يطالعه وتنفسه يتسارع وقال بتوتر وتقطيع بالكلام : شل..شلوون.. ييعنن....يي ..
    مسكه نواف ووداه للمكان الدم وهو يراويه الدم اللي من اول شاليه لين سياااره وقال بحقد ع اخوه: دووومك اناني تفكيرك في نفسك وبسس الحين ان عاشت البنت قول الحمدلله ...
    انصدم بذهوووول وهو يشوووف الدم ويحرك عيونه لنواف وهو يقول: ماتت ...؟!
    بقهر جاوب: هي ميته سريرياً الحين الله العالم بحالها بطي خلى فيها شي صاحي بسببتك انته ونظرتك جنك ما تعرف تمسك نفسك عن البنت شويه ...
    :
    :
    •°
    ألقاكِ بالروحِ إن لم نلتقي صُوَرَا
    وأكشفُ الشوقَ عن عينيَّ والسَّهَرَا

    وأورد النفس في درب الهوى أجلي
    وأسلكُ الحبَّ مهزومًا ومنتصرَا

    - سلمان جمعة ��
    :
    :
    :
    ووقف بصدمه ودهول من اللي يسمعه لف على اخوه وقال: ودني لها أي مستشفى...
    لف عن اخوه وقال: يا خوي لا تقتل البنت خلها في حالها ترا والله محد يعلم بها غير ربها متى تفوووق ...
    تسرررربت دمعه حاااره من عييينه وبعد عن اخوووه وركب سيارهه وسمح لنفسه انه يبكي واغلق تلفونه عن الازعاج ...
    :
    :
    في المستشفى كان الجميع عندها اللي يقرى عليها واللي يكلمها حمدوه منهاره من البكي من بعد ما شافت منظر اختها وام فهد تستغفر وفهد راح اتصل ببطي ولعنه لعان بالكلام وسفل فيه ووسكررر عنه ،، أبو مشعل تضايق من قاله نواف سبب واحمد هدى الأمور بينهم وقالهم : الحين العتب ما يفيد يا جماعة الخير،، الحين شي الوحيد اللي ينفعها الدعاء ..
    هزوا روسهم بضعف وأبو فهد خايف لا يخسرها..
    اما عليا فكانت تحوقل وتصبر نفسها ودموعها ما وقفت
    :
    :
    °°

    وَإِنْ كُنْتُ لَا أَشْكُوا هُمُومًا بِأَضْلُعِي
    فَحَسْبِي بِأَنْ اللّظ°هَ يَعْلَمَ مَا بِيَ ����.
    :
    :
    :
    مرن أسبوعين والحال واحد ما استجد شي على بسمه واهل مشعل ومشعل راحوا الكويت غصبا عنهم لان عندهم أشغال يبون يخلصونها ومشعل كان رافض وبشده انه ما يروح معاهم بس نشاري ونواف اقنعوه يروح وياهم عشان محد يشك في جلوسه وخصوصاً بطي ...
    :
    حمده ومزنه كل يوم يروحون عند بسمه يقرون عليها قران ويدعن لها ويرقنها ويمسحن ع راسها ولين الحين ما فاقت وتعدت أسبوعين اتنهدن بضيق وقالت حمده: ما يسوى عليها اللي صار تبعت قلبها لين وداها في تهلكه ..
    ردت بحزن وضيق: القلب لا مال يا حمده ما ينلام ..
    طالعتها وهي تقول: تحبين مزوون..
    سكتت بضيق وبعدها قالت: الله كريم افضل انى ما أتكلم الحين ...
    سكتت عنها ولغت على اختها وهي تقول : الله يقومج بسلامه يا ختيه ..
    :
    :
    :
    في جهة أخرى كان توه طالع من البيت ومسكه ابوه: تعال هنيييه وين شارد عقب سواتك اللي ما تبيض الويهه ...
    نزل راسه بقهر وقال: الموت اهون لها الكلبه اللي توايق ع رياييل شو تباهم ،، بتاخذهم،، لا حشمه ولا مستحى يوم تربع توايق ع ريال من فوق لو لمحها وقال شي عنها ...
    بقهر وحده قال: وانته ضربتك الحميّه يعنى وع طول رحت ضربتها ،، بتاكد انزين يمكن كانت واقفه وما انتبهت عليهم ويوم سمعت الأصوات ردت داخل ..
    زفر بضيق وروح عن ابوه وهو يقول: لا تقعدون دورون اعذار والعين شايفه كل شي وراح عنهم ...
    هز راسه فهد ودخل البيت...
    :
    :
    :
    -

    لستُ بِخير، أُفكر بِك كثيرًا وأسرح بصورك كثيرًا، ذبلت عيناي من شدّة تأمل وجهك، وتألم قلبي، أُظهر لهم أنني بخير ولكنني العكس، يقتلني التناقض جدًا، كلما زاد ألمي لجأتُ للنوم، وكلما سألوني مابك يبقى عذري الدائم لا شيء .. ولكن يا كل شيء اشتقتُ إليك..
    :
    :
    :
    في الكويت الحبيبة ،،، كان قاعد في الحديقة يطالع اخر رساله بينهم ولف على قائمه المكالمات وشاف اخر مكالمه تالم واااايد كل ما يتصل يلقى تلفون مغلق ،، حتى معالم الحزن خيمة على ويهه شاف اخوه ياينه تنهد بضيقه وهو يسمع خطواته تقرب منه وقال: لين متى ،، ترا امي بدت تشك وومب عايبنها حالك وحالفة عليك تاكل وانته ترد ايديها وترد الاكل مشعل لا تأذي بنت ناس يا غالي لا تخليهم ينظرون لها بنظرة دنيئه يكفيها اللي فيها...
    زفر بهم وهو يطالعه: فقدتها يا نواف فقدت ضحكتها احس الدنيا كلها سودا في عيوني ما شوف الا صورتها وخيالها اللي يطاردني في كل مكان...
    طبطب على كتف اخوه وهو يقول: ما عليه فديتگ هونها وتهون وان شاء الله انها فترة وتعدي ..
    امين ز واسه بأسو وهو بضغط على رقم احمد ويرفع السماعه للاذنه وصله صوت احمد: مرحبا يا مشعل
    رد عليه بضيق:المرحب لا هان الغالي كيف الحال ..
    سمع صوته الضايق ورد عليه: كلنا بخير وقلبك بعد بخير واليوم وايد احسن...
    بفرحه رد عليه ومن دون شعور: تقووولعا صااادق يا احمد..
    ابتسم يطمنه: هيه والله اني صادق اليوم كنت عند دكتور وطمني ان الغيبوبه عدت أسبوعين صح بس نسبة الخطووورة قلتتت وايد ومافي أي نزيف ولله الحمد وقالي بعد خلال هاليومين ممكن تكون صحوتها ..
    بفرحه غخرت قلبه قام واقف وهو يقول: عيل خلاص بامر الله باجر انا عندكم فدييييت صوووتك اللي برد على قلبي ...
    وسكر من احمد وحضن نواف بفرحه وهو يقول: الحمددلللله تحسسسسنت وايدددد ..
    حضنه نواف بقو وهو يقول: الحمدلله الله يجبر خاطرك ويفرحه ..
    بعد عنه مشعل وهو يقول: انا رايح احجز الامارات ...
    ابتسم وهو يشوف الفرحه بانت ع ملامح اخوه ويبعد عنه باتجاه الباب ركضض على سياره رفع ايديه لسماء وهو يقول : الله يجعلها من نصيبك يا مشعل ويفرحك يا خوي ..
    لف ورجع داخل البيت وشاف امه تشوووفهم من الدريشه وقالت بهم: ما تقولي اخوك شبلاه فرح مره وحده شنووو فيه انطق...
    ابتسم وهو يقول: علمي علمج بس يقول خويه غالي على قلبه جاء لين الكويت وراح يستقبله وبيحجز معاه شاليهات وبيعزمون ربعهم كلهم ..
    فرحت وهي تقول: اشششششوى وانا كمت اظن انه الولد شايف له شوفه وانا مادري ...
    ابتسم وهو يروح فوق وقال بصوت واطي: مادريتي انه حساسج في محله ...
    وبعد ساعتين رجع مشعل وجهز شنطته وحطها في سيارته تحت انظار امه ومرته وغدير اللي مستغربين من لهفة مشعل لصاحبه الا مرته اللي قالت له: لييش يعني انته فرحان جيه منو هالرفيج اللي غالي عليك حييييل ..
    طالعها بطرف عينه وقال: ما يخصصصج غالي وغالي عليّ اكثر من روحي ..
    هنيه غدير فهمت انها بنيه بس ما فهمت منو المقصود...
    ابتسمت لاخوها وهي تقول: الله يبرد قليبك ي خوي بشووفته سالم غانم ...
    طالعها بامتنان وابتساممه وراح عنهم وهو يلوح بيده ...
    :
    :
    :
    البارت الثلاثون ..
    :
    ‏لا تجزع ؛ أنت بين يدي الرّحيم، اللطيف، الودود، الرّؤوف، السّلام، أنت عبدٌ للمدبّر، والميسّر، والمقدّر، أنت تحت ظلّ صاحب الخير، مالك الرّزق، منزل الرّحمات، ومعطي الحاجات، أمرك عنده كلّه خير، فافهم ذلك ،ولا تجزع♥ï¸ڈ....
    :
    :
    :
    بعد ما شملها لطف الله وغمرها فضله صحت وهي مصدددعهههه وتتالم من راسها فرحت حمده بشوفتها وهي تقول: حمدلله على سلامتج يا ختي ..
    فتحت عيونها بشوي شوي وقالت بهمس: م...شعل ش..ي
    قاطعتها حمده وهي تقول : سكتتتي لا تكملين كلهم بخير ونعمه انتي شحالج ...
    طالعتها بتعب وهي عرمش بمعنى بخير وحطت ايده على ثمها وهي تحسس عملية الفك لفت لحمده وقالت: أبا ماي ..
    حمدوه توهقت ماعرفت كيف تعطيها الماي زفرت النيرس ،، والنيرس عطتها الماي عن طريق الابره مالت الدوا شفطت الماي وحطتها في ثمها. لانها ماتروم تشرب ولا تروم تمصها عن طريق صلب ( اللي هو عباره عن البيب اللي ايي مع العصاير الاسترو بالانجليزي ان شاء الله فهمتوا ��) .. بعدها سكتت وحمده طلعت برا لقت راشد ومززنه يايين ،، حمده بفرحه: راشد تصدق بسووم قامت
    راشد اللي كان يمشي بإتجاهه هو ومزنة ابتسم بحب وهو يقول: فديتتت فرحج يا غناتي الحمدلله يعلني فداج. ،، عسىىى دوم فرحج وياي تكون...
    ابتسمت حمده باحراج وقالت مزون: هيه يييهااء االله يرزقني بواحد رومنسسي نفسسسس اخوووي ..
    ضربها راشد ع راسها وقال : روححي عند بسسسوم انتي داخل وهوينا شوووي ...






    ماني مثـل غيري ولا الغير مثلي
    لي خـط سيرٍ مختلف في زماني
    صعبـه علـى غيـري يسد بمحلي
    ومحـدن كفو ياخذ بوقتي مكاني
    _________

    آذگرگ وفـي .. ويـن الوفاء..من فيـنـا اللي مــا وفـــى ...

  3. #23
    عضو مجتهد
    الصورة الرمزية بنت العين 1991
    الحالة : بنت العين 1991 غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 152360
    تاريخ التسجيل : 23-05-20
    الدولة : مستــوطـن قلـبهـ
    الوظيفة : وبحثت في كل السطـور فلم أجد وصفا يليق بمن فؤادي قد أحب
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 106
    التقييم : 20
    Array
    MY SMS:

    ،،"‏ماهمني قرب الباقيي قربك يكفيني

    افتراضي رد: روايتي الخامسه: العمـــر لحظــة


    ضحكت حمده ومزنه حركت حوايبها وهي تدخل عند بسوم اما راشد فتكئ ع اليدار وهو يقول : اشتقت لج يا القاسيه ما حيدج قاسيه ...
    بلوم نزلت راسها وهي تقول: والله مب قاسيه يا الغالي بس انته تشوف الظررروف كيييف وتشوووف هالايام عقلي مب عندي..
    مسك ايدها وهو يقول: يخسسسسسي اللي يكدر بالج وصفووو جوووج يا بعد كل ناسي وهلي
    انحرجت من مسكة ايدة وهي تقول: راشددد شو صار على بطي..
    ترك اايدهها بعد ماحس بكمية المشاعر الهياضه اللي اجتاحته من لمسة ايدها وقال ببتسامه: ماعليه يالس عندنا في البيت ماكل وشارب ونايم وامي مدلعتهه بزياده عن اللزوم لا تحاتينه..
    تنهدت بضيق هي تقول: اجرم فيها والله ،، الله يسامحه..
    قرب منها وهو يهمس في اذنها: بطي طبعه غيورر،، وهذي الغيره وما تسوي ..
    تسارعت أنفاسها بعد ما حست بانفاس راشد تلفح ويهها وقال بحرارة مشاعر؛ لو انا مكانه تتصورين يا حمده بتحمل الموقف هذي اخته ما يبا حد يرمس عنها ولا يبا حد يتكلم فيها وفي سمعتها وشرفها..
    كمل كلامه وهو يردد: الحب والغيره اذا اجتمعت في قلب انسان وحب على الحبيب الرحمه لان الحب والغيره مثل الزيت والبانزين قابلين للاشتعال وانا واحد غيييور ومالوم بطططي انتى ذاك اليوم بس رفعتي عينج كنت أتمنى اخبق عيووونجج لان الغيره ماتي الا من حبيب ومن شخص محب ...
    تفاجات حمده من كلامه واحاسيسه .. ولفت عليه وتلاقت عيووونهم مع بعض نزلت عيونها باحراج وهو تم يطالعها وتنهد وهو يقول: خلي بس موضوع بسمه يعدي ع خير ولي قعده معاج ...
    زفرت بضيق عارفه راشد انه مضايق منها ومن أسلوبها معاه...
    دخل داخل بعد ما قالها: يلا دخلي داخل ..
    دخلت وراه وهي تحوقل وتستغفر ...
    :
    :
    :
    _

    "‏الله أكبر مِلْءَ أفْواهِ الوَرى
    ما جَنَّ لَيلٌ أو أطلَّ صَباحُ"��
    :
    :
    :
    وسائدُ النومِ صفِّفها ونَم فغدًا
    سيبعثُ اللهُ عند الفجرِ أفراحا!â*گï¸ڈ
    :
    :
    :
    بعد ما راح الجميع عن بسمه تمت قاعده وطالع الدريشه بعد ما قررت انها تنام اليوم عندها وتعطي حمده اجازه اليوم ترتاح فيها من نومة المستشفى وغثاها،، وتفكر بالغالي اللي ورط نفسه هالورطه شلون بيطلع منها زفرت بضيق بعد ما سمعت طرقات عالباب ودخل الطبيب معاه المحقق وهو يقول: ايه تفضل ممكن تسالونها ؟؟؟ وتاخذون اقوالها!!؟
    انصدمت وهي تشوفهم يتجهون صوب بسمه توقعتها ما بتتكلم بس من سالها المحقق وهو يقول: انتي بسمه!؟ هزت راسها بالإيجاب واردف كلامه بمنو معتدي عليج ؟!
    انطقت بصعوبه وعي تقول؛ اخووو....ووويه... ب...ب...طي ...
    سجل المحقق الاسم وقالها: شو سبب الاعتداء...
    ردت عليه بالم: فه....م.......ني.....غل.....لط.....
    حس تنفسها صعببب وقال: خلاص لين هنيه ونكتفي شكرا اخت بسمه وطلعوا عنها وتمت مزززنه في حييييره معععقوله حبيبها بيدخل السجن واعترفت عليه اخته ....
    :
    :
    :
    ‏ما ذاقَ بؤسَ معيشةٍ و نعِيمها
    فيما مضى أحدٌ إذا لمْ يعشقِ
    الـحـبُّ فـيـهِ حـلاوةٌ و مـرارةٌ
    سـائلْ بذلك مَن تطعَّمَ أوْ ذُقِ..
    :
    :
    طالعت الدريشه واسمحت لعيونها تذرفف دموع الخوف من المستقبل والخوف من المجهول ،، حبيبها بيروح من بين ايديها زفرت بضيق وبخوف سمعت صوت انيينها لفت عليها وهى تمسح دموعها بسرررعه واتجهت صوببببها وهي تقول: بسم الله عليج شبلاج..
    اشرت على فكها وهي تقول : يعوررررني ...
    نادت الممرضات وجوووها بسرررعه وعطوها مهدىء وتمت بافكارها المتضاربة ومشاعرها المتخربطة ...
    :
    :
    :
    عدن يومين بسرررعه وحقققوا مع بطي ولكن فهد وراشد واحمد ومشعل الكل رفض انه ينسجن ،، وفهد بما انه ابوهم ماحب انها تكبر سالفه وقال للمحقق يسكر سالفه ،، وطلع بطي منها ولله الحمد ورجع لعمته فاطمه وقعد في بيتهم ،،، مشعل يحاول يلقى فرصه يزور حبيبته ومرتبها مع بو راشد وراشد اللي درى بالموضوع من ابوه وقال راشد لمشعل بهمس: فديت الحبّيب اللي يحب بكل جوارحه ..
    ابتسم مشعل وهو يقول: اسكت والله انه قلبي يدق دق ام علايا..
    راشد: رتبنا لك انا والوالد ترتيب حلو عشان تشوفها الليله الفليل ...
    ضحك مشعل وهو يقول: الله يسر يارب ...
    :
    :

    و لِذا فقدُّتُ إحساسي بكُلِّ مَن حَولي سِـواكِ

    فأنتِ مَسـؤوليَّتي و كَذا شَعرتُ.. فكُلِّي فداكِ

    حنـانيكِ قد تملَّـكتِيني وملكتِ قلبي يا مَلاكِي
    نسـيتُ آلامي و كـادَ فُؤادي يَهيمُ إذ احتَواكِ
    :
    :
    :

    انتبهت الى رنة تلفونها وردت بسررعه: هلااا يمه
    لكنها تفاجات بصوت بطي: هلا وغلا
    مزنه بعدم استيعاب : بططططي
    حس بلهفتها في صوتها وقال: لبييييه
    بدمووع وعبره مكتومه قالت: انته ما دريت انها ...
    قاطعها وهو يقول: اببببوي تنازل عن شكوى ما يبانا نفتضح بين الخلق وسكر القضيه في شرطة المستشفى ما وصلها للمركز ..
    تنهدت بفرحه وهي تقول: الحمدددلله كنت احاتيك وايد معني شاله في خاطري وايد عليك ما كنت اباك توصل لهاي المواصيل...
    بالم جاوب وهو يقول: شو اسوي اختي واغار عليها مابا حد يتكلم فيها بس هي تستاهل اللي ياها...
    ردت عليه وهي تلف على بسمه اللي نايمه وقالت بهمس: بس مب بها الطريقة يا الغالي كان المفروض تهد عليه واذا كنت تبا تضربها عن خاطرك اضربها ضرب خفيف مب توديها في غيبوبه وتكسر فكها الله يهديك...
    قالها بنبرة اربكتها: شو اسوي يعني هذا طبعي نسيتي العام شو سويت فيج ..
    ارتبكت من ذا الطاري وقالت: اممم ما نسيت كيف انسى قسوتك عليه ..
    زفر بعد ما ضحك وهو يقول: ههههه كسررت ايديج تكسسسير ..
    ضحكت وهي تقول: هيه هذا وانا ما ستويت حلالك يا بطي الله يستر منك عقب العرس شو بتسوي فيني ...
    ضحك وهو يقول: ع المقبرة سيده...
    ضحكت وهي تقول: اسكت الله يهديك ،، فال الله ولا فالك ،، مستغني عني ..
    حب يطول وياها ويندمها شوي وقال: عيل انا لي بديل وتسيييرين وياه الكوفي حمدي ربج ما جتلتج قدامه ...
    بخوف جاوبت: انته لين الحين ماذكر ذاك اليوم الأسود...
    غمض عيونه بضيقه وقال: تبيني انسى وانتي كنتي حبيبتي ..
    سكتت وبعدها قالت: كنت جاهله وصغيره وماعرف شي ..
    احتد صوته وهو يقول : وبعد الضرب اللي لقيتيته وتكسسسير اللي شفتيه حبتيني ولا لا...
    همست برجفة صوتها: حبيت جنونك يا المجنون عرفت قيمتك بعد اللي صار ..
    رد عليها بحده وهو يقول: عرفتي ليش كسرت بسووم لاني خفت انها تكون مثلج وهذا اللي دفعني اني اضربها لحد الجنون ذكرتني بخيانتج...
    غمضت بعيونها بالم: بطي تكفى انسسسى تراك توجع قلبي بذكرياتك المره ...
    حاول ينهي المكالمه: خلتيني قاسي يا مزون واقسى على الكل جتلتي فيني رحمه اللي ما عدت احس بها ولا اعرف دربها وتنهد بضيق وكمل كلامه بمع سلامه يالي جتلتي فيني كل الاحاسيس... وسكر الخط ..
    بكت بضيق وبحررقه ما توقعتك لين اليوم متذكر الله يغربل اليوم اللي تعرفت فيه عليك يا حمدان وجنوني اللي وداني في داهيه ..
    :
    :
    :
    ان الله الذي يضيء مابين المشرق والمغرب ،ايعجز ان يضيء عتمتك الصغيره !؟����
    :
    :
    :
    سكر منها بعد ما حس بكمية القهر وهو يسترجع ذكريات مزون مع حمدان ،، كان طالع مع ربعه وساير المقهى لمح من بعيد سيارة دريولهم استغرب منو اللب ممكن يكون ياي المقهى راح لسيارة وساق الدريول ساله رد عليه: هذا مزون خبر انا انته يستنى منيه...
    هز راسه بطي باستغراب وقال؛ ليش مزون وين ..
    اشر الدريول بيده عالسياره اللي كانت واقفه ع السككة وهو يقول: داخل تاني سياره ..
    انتفض بطي من التفكير اللي راودة مب معقوله مزوون مب جيه وتم في بحر أفكاره لين ما وصل عند الباب وفتحه وكان حمدان ماسك ايد مزون انتفضت مزوون من شوفته وحمدان انصدم زوود بوجود بطي ولد خالها وقتها بطي انعمى عن عصبيته ومسك مزوون وضربها وممسسسك ايدددها ولللفها لين كسرها وضرب راسها ع سيييت ومره ع طبلون سياره ونزلها من سياره وهو يسحبها من كشتها وعقها في سياره وركب وياها وكملل ضرب فيهااا لين ماحس انها فقدت وعييها ووداها البيت وحبسها عند حمده ثلاث أيام لين ما خفت العلامات وضرب وقالها بالحرف الواحد: قرلي لامج انج كنتي عند حمده وتلفونج كان ضايع وبعدين اونج لقيتيته في سيارة فهمتي ولالا .. هزت راسها بخوف منه وما قدرت تطالع وييهه ...
    صحى من ذكرياته ع صوت تلفونه شاف رقمها ورد وهو يقول: هلا
    ردت عليه وهي تحبس دموعها: شقصدك يوم قلت لي انتي ما تخونين اللي تحبينه من تقصد ...
    عرف انها تحسست من كلامه وقال: عندج حبيب غيره ...
    قهرته وهي تقول: هيه عندي مب انا قايله لك ان حمدان ماضي وانتهى لا تفتكر اني احبه لين الحين بس صح كلامك انا ما اخون اللي احبه الحين عرفت قدره شكرا بطي فتحت عيوني على قدره زين ما زين وسكرت في ويهه وهي تشهق ..
    حس بقهر من كلامها وكانها طعنته في رجولته وحبه لها يعني هاي ما تحس ولا بتحس الكلبه تستاهل اللي سويته فيها هي وبسسسوم فر تلفونه ع الكرسي وهو يحط صبوعه على شعره ويمط شعره ...
    :
    :
    :
    ‏"أنا لست مستغنيًا، أو مستعدًا لأن أبيعك حتى ولو كنت سأكسب كُل شيء فور خسارتك، أنا فقط لا يعجبني ما يحدث بيننا.. وأدعو للصلاح في كل مرةٍ يبدو لك أنني أدعو للخراب."
    :
    :
    سكرت منه بعد ما حست بانها انغلت منه ومن تفكيره الوصخ لين الحين يفكر فيني تفكير القديم لين الحين انا في عين بطي مزنه الخايسه الخاينه ثقت أهلها وحبه لها لين الحين ماعرف قدره عندي لين الحين مادرى بانه هو يعني لي الكثير لين الحين مازلت في نظرة سافله ومنحطة ودنيئه يا للعار عليك يا بطي ان لم تكن تفهم لهفتي وتعرف حجم حبي الكبير لك اه اه منك ومن هواك اللي معذبني اين انته من موقع قلبي يا فتى متى ستعرفني ومتى ستعلم بحجم حبي الكبير لك ....
    :
    :
    :
    الم تعهد اليّ بان تغفر اخطائي وتتجاوز سيائتي وتعفر زلاتي ها انا حئت اليك بدخوع الندم والخيبه ورجاء بان تلملم ما بقى من شتاتي وما انا عليه الآن هو بسبب ما الاقيه من جفاك أيها الحبيب التائه عد اليّ فأنا احببتك وادركت ان لا مفر لي عد اليّ فانا الضياع حيتما لا القاك فانا دروب الوعره حينما لا اجدك بجانبني ارجوك عد فكم لك في القلب مكانةً لم يعلم بها احداً يوى خالقكَ فقط وقلبي الذي فتح مغاليقك لگ أيها الحبيب المتعالي ...
    سكرت مذكراتها في تلفون وهي تخس نفسها مهنوقه من بطي وكلامه تعرفه مستحيل ينسسسى ويمكن ما يعرف انها تحبه عباله لين الحين حمدان في قلبها ....
    سمعت دقات خفيفه عالباب شافت راشد اشر لها بمعنى تعالي وراحت له وهي تشوف ابوها وشعل فهمت الموضوع وراحت برى ومشعل دخل داخل وأول ما شافها كيف ملفوف ويهها بشاش بكى وهو يقرب منها انتبهه عليها وهي تحاول تتحرك وتفتح عيونها وقال : الحمدلله ع سلامتج يا قلب مشعل ..
    وصله صوتها المتقطع وهي مغمضه عيونها : الله يسلمممك ..
    لف يطالعها وقال: فديت قلبج ي غلاي الحين ردت روح لي شلونج ي غلا روحي
    ابتسمت وهي تقول: اليوم الحمدلله وايد احسسسسن والله انته شلونك يا قلبي عسى انك بخير ..
    قعد ع طرف الشبريه وهو يقول : اكيد اني طيب بعد ما شفتج ازفر براحه وهو يقول عذبتي القلب من بعدج ي روح مشعل ...
    هزت راسها مع الإبتسامه وهي تقول: لا تفكر فيني يا بعدهم انا بخير زين انه انكتب لي عمر يديد ..
    بزعل قال: شلووون تشتكين ع بطي
    بصدمه جاوبت : شوووو اشتكيت ع اخوي قووول والله
    بصدمه رد عليها : والله شنو انتي ما احسين باقوالج ولا شنو..
    بصدمه قالت : تككفى مشعل قول انها كذبه واني ما سويتها في اخوي ...
    هداها وهو يقول: والله العظيم بس الحمدلله ابوج تدخل ورفض انهم يرفعون التحقيق للمركز فسكر القضية ابوج شكلج ما كنتي بوعيجً..
    هزت راسها بلا: والله ماعرف شو قلت ولا شو سالوني بعد شكل كان البنج ماثر عليه تنهدت بفرحه وهي تقول: الحمدلله انه ابوي خلص الموضوع ع خير مهما يكون بطي اخوي وعارفه انه غيووور وانه مايبا شينه في حق اخته..
    هز راسه بالإيجاب: شدي حيلج عقب فترة بخطبج ...
    ابتسمت وهي تطالعه وقالت: الله عليك وانته تتكلم بجد ..
    مسك يدها وقال: سكتي من بعدج ماعرف للدنيا لا لون ولا طعم ولا حياه...
    دخل راشد وهو يقول: ادخل الحمام بطي يأ
    لنتفض مشعل وهو يقول: الله علينا رحنا فيها وانا دوووم حظي معثورر..
    دزززه راشد في الحمام وشكر الباب وهو يلف ع بسمه: الله يأخذ حبكم اللي بيودينا للموت وكله بطي موجود قسم بالله اليوم عزاكم انتوا الاثنين الحمدلله ان الله يابني فوق في الوقت الضايع ... دخل بطي بغد ما دق الباب وقرب منها سلم عليها وهو يقول : حمدلله ع سلامتج الغالية..
    ابتسمت بتوتر حست ان الله ينذرها بتمام الزواج او البعد عن مشعل ردت بتوتر: الله يسلمك اخوي الغالي
    مسك ايدها : اسسسف ادري غلطان..
    خطت ايدها ع ايده وهي تقول: لا انته مب غلطان يا خوي هذا عرضك وشرفك مالومك لو حافظت علينا نحن خواتك لف ع الكمدينو وخط الباقة ولمح ميدالية سيارة مشعل وقال: هذا سويح مشعل
    تصرط راشد وهو يقول ايوووا رحنا وطططي وقال بسرعه: هي الويه يايب سويح وياه لان مشعل بيرقد في بيت يدي وابوي قال لمشعل بيشل سيارته هاليومين ..
    ضحك بطي وقال: انزين شفيكم محد قال شي يعني بيكون موجود هنيه مثلا ولد عرب وناس هذا ما يسويها ..
    حك راشد راسه وهو يقول بعمس لبسمه: الله يغربلكم احس انا اللي بموت مب انتوا مب ناقصنكم وراي عرس حمده تباني الله ينطبج انتي وشعلتج وانتبه ع بطي وهو يقول: بلاك انته تهذرب ...
    حسس انه لازم يطلعون وقال لبطي: شرايك نروح تحت في لوبي عند ابوي نشرب كوفي ...
    حرك بطي راسه يدورها بعيونه ومالقاها وقال: مزووون وين!!
    راشد بسرعه حسها مفتاح الفرج وقال: تحت عندي ابوي والله ..
    طالعه بطي باستغراب وقال: راشد شوفيك متوتر ..
    راشد: لان انتهى وقت زياره يا بو شباب خلاص لازم نطلع وشل سويج مشعل وهو يقول يلا بعطيه ابويه..
    تنهد براحه بعد ما راح بطي وصل عند الباب ولف عليها وقال: الله ينطبكم محد يسوي فيكم خير خليه يطهر ويطلع من الباب اللي ورى لا نموت كلنا اليوم ..
    ضحكت بسمه بتوتر وتنهدت براحه بعد ما طلعوا وراشد مستوي ظل بطي وقعد يمشي وياه ويلهيه بسوالف لين ما وصلوا عند الكرفي وقعد ويا ابوه ومزنه وبطي سلم ع احمد وقعد عداله وطنش مزون لانه منقهر منها بس القلب يخفق مستحيييل ينكر حب قلبه لها .

    البارت واحد وثلاثون...
    :
    :
    :
    أرضف الونة على الونة
    أرضف الونة على الونة

    أرضف الونة على الونة ونّتي من اليوف مغصوبة

    شط بي يلي صغر سنه، له عشر و سبع محسوبة

    الغوى و الطيب مكسنّه، لي جماله زايد اعجوبة

    شل قلبي و ابتعد عنه، و لي شراتي حارت دروبه

    أشتكي و أعواقيه منه، و في حشايا نار مشبوبة

    له غلا راسخ و مخفنه، عن جميع الناس يهذو به

    لو طلب العيون يفدنه، و في البشر ما حد بعد يابه

    سل سيفه و فالحشا سنّه، وما دريت وش عاد مطلوبه

    كان هذا الصد هاونّه، طالبه يعيد محسوبه

    مستحيل أيوز عن فنه، لين قلبي ينال محبوبه

    و من حروف الشعر هادنه، بمشاعر حب مكتوبة

    و يعل يلي يابه الينّة، و العذر مطلوب من صوبه
    :
    :
    :
    كانت قاعده بينهم تسمع سوالفهم ومتغصصه من بطي وتطنيشه من سمعته يشل بها شله حست بغصه والحلو فيه ان راشد كان يلهي بطي عن مشعل اللي نزل من اللفت مروح صوب الباركنات وكان ياشر لاحمد فراشد طلب من بطي يغني اغنية عيضه فغنى هالاغنية وكان قاصد فيها مزون بس مزون فهمته غلط وانقهرت منه واستاذنت تروح فوق عند بسوم ...
    :
    :
    تبعها بعيونه لين ما وصلت المصعد وهو يراقبها مشتاق للمعاتب وياها ومشتاق لها بس رفضها له مخلنه مقيد ما يقدر يسوي شي اما الحلوه بعد ما صعدت فوق فالغرفة عند بسوم وشافت امورها طييه قعدت عالكرسسي وجهت انظارها على تلفزيون وحطت لها فلم وسرحت بشكل بطي يوم كان يغني الاغنيه وقلبها يحترق حراق ودها تعرف منو هاي اللي ماخذه قلب بطي وبقهر سوت عمرها مندمجة في الفلم وهي تهز ريولها بتوتر وتعض شفايفها ومب حاسه بعمرها الا فجأه قالت: حشششى من كثر ما افكر فيه قمت اشششوفه في كل الويوه بلاني اتخيله موجود ..
    سمعت صوته وهو يقول بحده وغيظ: ودج تجربين شعور بسمه وهي في المستشفى طايحة عالسرير متكسره ..
    انتفضت لما سمعت صوته وقالت في خاطرها علم يعني وانتبهت عليه وهو يطالعها بحقاره ،،، ندمت انها تكلمت بصوت مسموع تنهدت بالم وسكتت...
    :
    :
    :
    ‏الحمدلله على حنيّة جلسة السجادة وطمأنينة قرب الله لقلبك، تجدد اليقين بدوام السعادة وخير الأيام بالغوا بالحمد والشكر والرضا يُرضيكم سبحانه.������
    :
    :
    :
    خلصت الصلاة ولمت سجادتها وحطت مصحفها على الكمدينو وحست انه حد دخل عليها لفت وهي تقول: هلا عموه ..
    شموخ بعصبيه: حمدوه ايش ما تقولون لي عن هالاشياء اللي تصير ..
    بضيقه وهي توقف: بروحه اللي فيج يكفيج شو اقولج بعد انها كانت بتسجنه تراه ابويه انهى الموضوع وخلصه ..
    بعصبيه قالت: يعني انتوا ترضونها في ماف بطي ينحط له نقاط سودا تتم محفوره في ملفه طبعا لا انا ما ارضى كيف انتوا رضيتوا ليش ما دخلتوا ابوج فالموضوع قبل لا يتم تحرير اقوالها...
    بضيقه قعدت ع الكرسي وهي تقول: يا بنت الحلال مادريت بها ما كنت موجوده مزنه اللي كانت عندها...
    هدت بعد ما طفت شي من ضيقتها وطلعت عن حمده اللي ردت تفتح مصحفها عشان تكمل وردها اليومي ...
    :
    :
    :
    اما شموخ نزلت من دري وهي تكلم بطي ي جعل عيني ما تبكيك يا الغاالي والله اني تضيقت يوم دريت يا حبيب عمتك ...
    ضحك وهو يقول: فديت قلبج يا حبيبتي لا تضايقين ولا تعصبين والله طلعت منها ولله تاحمد يطول عمر ابوي بعد فضل الله ...
    وحرك عيونه ياتجاه مزنه اللي شاف القهر مالي ويهه ويدا يحمر قال عشان يزيد قهرها: كله ولا تضايقين عاد ما تهونين عليه بعدين يخترب يومي ولا اعرف لعمري بلاج وطالع مزووون اللي ويييها احمر حمرار الدم وشكلها شوي بطلع دخان من راسها همس بخفيف في سماعه شي اللي خلى مزون ترفع ناظر عيونها وتشوف فضولها ويت بيوديها شافته مقرب سماعه من ثمه ويهمس ببصوت خافت ويضحك ازداد حقد وقهر عليه وتعمدت تخطف من عداله وضربت كتفه بالعمد بس سوت عمرها انه بالغلط وراحت من دونرما ترد له وطلعت برى المستشفى وقعدت في حديقة المستشفى وهي تشم هواء وغطت ويهها وسمحت لنفسها تبكي من تحت الشيله ....
    :
    :
    :
    فهد كان قاعد مع حمده بنته يكلمها عن موضوع راشد ،، حست بالجدية اللي في ابوها وهو يكلمها حست بالخوف دب في قلبها قالت بربكة: هو كلمك عن هالموضوع..
    هز راسه بنفي وهو يقول : لا هو ما طلب بس من عيونه مبين شي هذا فلازم تحطين شي هذا في بالج عاجل او اجل وبما ان بسمه قامت انا افضل اني استعيل بموضوع راشد ويتم زواجكم على خير ..
    ارتبكت حمده وقالت: بس انا مب مستعده لزواج مره وحده انا احيده قال ملجة وعقب زواج .
    زفر وهو يكمل كلامه: الملجة وزواج مره وحده تملجون ونعشي الناس وتروحين مع ريلج ..
    انصدمت حمده من ردة فعل ابوها وقالت: هو طلب منك ها شي ...
    هز راسه بنفي وهو يقول: لا ،، راشد وايد يفكر فيج ويفكر بشي اللي يريحج بس انا حاب اصغطج شوي لان راشد يدور قربج وانا ماشوف انه له داعي لتاخير ...
    هزت راسها بصمت وطلع ابوها عنها..
    :
    :
    :
    وكلُّ امرىءٍ يولي الجَميلَ مُحَبَّبٌ
    وَكُلُّ مَكانٍ يُنْبِتُ العِزَّ طَيّبُ

    #المتنبي
    :
    :
    :
    بعد ما مر أسبوع ونص ،، حمده وافقت ع كلام ابوها بخصوص الملجة وحفلة زواج مره وحده ،، بطي لازال يغايض مزنه بشموخ يوم يكلمها على اساس انها حبيبته ،، مزنه محترررقه من بطي وافعاله وخايفه بطي يتسرع في الحكم ويخسرها وتخسره تحبه وهي تتعذب من جفاه وتدعي ربها ان يلين قلب بطي لها بس من كثر قسوته عليها بدت تمل منه وتحس ان في قلبها شي قاهرنها ما تعرفه هو كره او حب مشاعر متناقضه ومشاعر متخربطه ،،شموخ وسعود ردت علاقتهم ببعض وشموخ واقفه وياه في كل مراحل علاجه خلص الويه وباقي له شي بسيط من الويه ويمارس تمارين طبيعيه وعلاج نفسي عشان النفسيه داووون عنده ومحبطه وباقي جسمه وحررروقه لين الحين. ما بدوا فيه ..
    :
    :
    عند سعود هالفتره اللي مرت حس انه متاقلم على اللي قاعد يسويه ومتقبل شكله اليديد تقبل المضاعفات اللي راح تصير انه ما يقدر ييب عيال وتقبل فكرة انرمو كل حروقه راح تتعالج راح يبقى اما كن في جسمه فيها اثار الحروق وبعض الاماكانرحساسه جدا ما يقدرون يسوون فيها تجميل لذلك استسلم للواقع وفكر يعيش مع شموخ بكل مافيه بعد ما يرجع من العلاج ....
    :
    :
    :
    مروه وسرور عايشين احلى عيشه وحبهم يكبر بينهم والحين مروه حامل ...
    :
    :
    تحسن جداً ملحوظ في حالة بسمه وتمت خطبتها رسمياً من أبو مشاري ومشاري اللي جووا الامارات وخطبوها رسمي بحضور ابوها ويدها واخوانها ومشعل اللي ما فارقهم من طلعت من المستشفى وامه وأهله ما يدرن لين يملج وبعدها يصرح...
    :
    :
    :
    حمد قرر ينفصل عن الريم ويبعد عنها ،،، العنود ملاحظه تغير دوجها عليها بس ساكته ...
    مبارك وابوه زعلانين على حالة شما اللي ردت تنتكس بمجرد مارجع عوض يخطبها واصررر عليها توافق وشما رفضت رفض تام ...






    ماني مثـل غيري ولا الغير مثلي
    لي خـط سيرٍ مختلف في زماني
    صعبـه علـى غيـري يسد بمحلي
    ومحـدن كفو ياخذ بوقتي مكاني
    _________

    آذگرگ وفـي .. ويـن الوفاء..من فيـنـا اللي مــا وفـــى ...

  4. #24
    عضو مجتهد
    الصورة الرمزية بنت العين 1991
    الحالة : بنت العين 1991 غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 152360
    تاريخ التسجيل : 23-05-20
    الدولة : مستــوطـن قلـبهـ
    الوظيفة : وبحثت في كل السطـور فلم أجد وصفا يليق بمن فؤادي قد أحب
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 106
    التقييم : 20
    Array
    MY SMS:

    ،،"‏ماهمني قرب الباقيي قربك يكفيني

    افتراضي رد: روايتي الخامسه: العمـــر لحظــة


    ام مشعل وشمس كانوا قاعدين بالبيت وام مشعل ما هي مرتاحه نهائياً عن اللي قاعد يصير تحس ان سفرتهم المفاجأه للامارات فيها شي وشي حايد على قولتها بس شنهو ها شي ما تعرفه ،، ارفعت سماعه تلفون واتصلت لام فهد ولكنها ما ردت عليها لانها كلنت مشغوله بتجهيزات ملجة بسمه ومشعل اللي استعيل عليها مشغل لحاجة في قلب يعقوب مصل ما يقولون وقرر بينه وبين نفسه يخبر مرته او بالاصح يعطيها خبر ...
    :
    :
    :
    بينما هم قاعدين تحت أضواء التلفزيون وحشرته والاصوات العاليه للعيال هذا يصيح وهذا مضروب وهذا يبا لعبته والدنيا قايمه قاعده عندهم ،، كانت تتصل بولدها للمره للالف ومارد عليها بعدها بدقايق رد اتصل عليها وهو يقول : مرحبا يمه ...
    ازفرررت براحه بعد ما خذت شهيييق طويل وهي تقول: مرحبتين هلا يمه حبيبي شخبارك ي عيوني ...
    كان قاعد يتمشى فالحوش وهو يرردد: بخير جعلني ما بكيج امري يا الغالية...
    تكلمت بهدوء يصاحبه حوف وتردد: يمه ليش مروحين الامارات شهو صاير وبعدين ليش مشعل ما يرد على اتصالاتنا ...
    تكلم بصراحه وهويردف بكلامه: يمه مشعل طيب ومافيه الا العافيه بس جينا للامارات لاجل مشعل ...
    ما فهمت كلامه بس قالت: شلون يعني لاجل مشعل هو فيه شي ..
    ماعرف شو يقول هو كان بيقولها بس ما يبيها تخرب ع اخوه بس قال: لا يمه ترا بنتهم بتزوج وجينا مخضر زواجها..
    افرحت الام وهي تقول: جعله مبروك ان شاء الله من مناسبين ...
    توهق البطل وجان يقول؛ مادري يمه بس اللى اعرفه انه رفيج مشعل وهو شاري البنيه ويبيها ظ*ظ*ظ*ظ*
    :
    :
    :
    البارت الثاني والثلاثون ...
    :
    :
    .
    ما هو عيب الحضن يا ولد البدو ...
    :
    :
    :
    كانوا يجهزون ترتيبات الملجة اللي قائمه على قدمٍ وساق ،، حمدوه كانت في صالون هي ومزنه اتصلت ببطي ايي يشلهن...
    حمدوه لابسه فستان نعيم فوشي وميكب خفيف وفاجه شعرها ..
    مزنه لابسه فستان كت ناعم بحري كله كرستال من فوق ومن تحت طبقات شيفون وكعب ابيض ومسويه شعرها فير مع تسريحه بسيطه ومع ميكبها السموكي طالعه غرام سارت عند حمده وهي تقول: منو بيي يشلنا ..
    حمدوه بزله قالت: راشد اعتقد لان بطي مشغول شويه مادري بلاه هالايام كله سرحان ..
    تضايقت مزنه بس ما حبت تبين اكيد الحب زعلانه عليه وعشان جيه متكدر باله سمعت حمده تقول: يلا راشد تحت ...
    لبسن عبيهن ووحطت شيله من فوق وتغشن بخفيف عشان الكشخه ما تخترب ونزلن من صالون عند الباركنات قالت حمده: بعد ياي بسياره بطي مزنه اركبي عدال اخوج ..
    مزنه بضيق فجت الباب وركبت وفجت غشوتها وهي صاده صوب الباب مضايقه ...
    اما حمده ركبت ورفعت عينها للي يسوق وانصدمت وهي تشوفه يشوف مزنه وعلامات صدمه مبينه ع ويهه ،، تحنحنت تبا مزنه تحس ومزنه مب ع بعضها ..
    حست انه لين الحين واقف جان تلف عليه مزنه وتقول: خلاصصص راشد حررر.... وقطعت صوت وهي تشوف اللي يسووووق وتنفسها يتسارررع ونظرات صامته دامت بينهم فيها عتاب شوق حب خيانه وايد كلام قالوها بالنظرات..
    حرك السياره بعد ما حس انه مغلول منها زعلانه شو زعلها اكيد متضاربه وياه رن تلفون مزنننه مره ومرتين وثالث مره جلبت تلفون ع ويهه انقهر بطي وسحب التلفون من بين حضنها وشاااف المتصل الغالي رص تلفون بيده بعصبيه لدرجة عروووق ايده بانت واللي قاهرنه زووود مسجات الواتسس اللي ما وقفت وقرى كلمه وحده سامحيني فديتج ماحبيت احطج في هالموقف بس ترا غصبن عني فررر تلفونن ع دركسسوون بعصبيه وضرب بيده السكككان ومزنه من الزيغه تحس انها بتستوي المرحومه ماتعرف منو يتصل ما شافت حتى الاسم هي جلبت التلفون من دون حتى ما تشوف منو المتصل بس حست انه بطي شاف شي خلاه يعصب ...
    تمالك اعصابه بالقوو لين وصلوا البيت لما نزلت حمده بسرعه يت بتنزل مزنه مسكها من معصمها بالقو وهو يقول: الباسووورد بسرررعه ..
    طالعته بقهر وهي تقول: ما يحق لك تفتش تلفونات الناس اذا ودك تفتش فتش تلفون حبيبتگ وتوها بتنزل يرررها من ايدها بقو وهو يقول بعصبيه: قسممم بالله تراننني اجتلت افتحي التلفون وذلفي عن ويهي
    مسكت تلفون وفتحته ونزلت من دون ولا كلمه ...
    مسگ تلفون وهو يقرى مسجات الواتس اب وتنفسسس صعداء يوم عرف ان راشد هو الغالي وشاف المسجات ولفت انتباهه مذكرات يوميه دخلها وقرى اللي فيها...
    :
    :
    :
    اما نواف اللى رجع للامارات بعد ما مشعل سواله تلفون عشان يحضر ملجته ووصل بنفس الوقت اللي وصلوه فيه بطي والبنات وكان يشوووف بطي كيف معصب وقف سيارته ودخل للميلس اما بطي فمات من القهر بعد تكتب له خواطر وتشتكي منه والله يا مززززنه يا اعلمج الادب والاحترام ولج عينن تنظر يا خايييينه ورصصص ع تلفوووون وهو يفررره طبلووون،،، نزل من القهر وسار الميلس وسلم ع الجماعه وبارك لمشعل وهو من داخله نار تشتعل اكيد حمدان لين الحين عايش بالقلب ،، اه منج ي مزون عمرج ما راح تتغيرين ولا راح تصيرين كفو انا لازم اشوف وقت وكلم الوي يخخطبج وبعدين اعرف كيف اتفاهم معاج...
    انا بانسبة لام مشاري كانت فرحانه ليسمه وتخبر بنتها وحريم عيالها ان اليوم ملجة بسوم ..
    غدير ما مشى عليها الموضوع قالت: شاون رفيج مشعل يمه كيف يعرف البنت .،،
    انصدمت الام وقالت:هوووو شلون يعني
    منال بعدوء: يا عمه عي قصدها وشلون رفيج مشغل يعرف اهل البنت ويخطب من عندهم قصدها تقولج ااموضوع فيه شي ..
    سكتت الام وهي تقول: شنووو يعنيي ما فهمت..
    غدير بعصبيه: والله الظاهر ولدج مشعل اللي خطبها وقاص عليج وعلينا مان المفروض نحضر ملجته ...
    امه بعصبيه : اص وقصصص ان شاء الله ما يكون مشعل ولفت ع شمس بسم الله عندنا عين سيح وياخذ غيرها ...
    بعصبيه وتوتر اتصلت على ام فهد وهي تقول: يارب ترد المره عشان نعرف الحقيقة...
    كان الكل مرتبش مخد رد عليها الا بعد ماتعشوا العرب وملجوا ردت ام فهد عليها وكلمتها: مرحبا بام مشاري
    توترت وهي تقول؛ مرحبتين يا ام فهد شلونج
    ام فهد؛ بخير يعلج الخير انتي شحالج
    ام مشعل متضايقه: والله يا خيه ماني عارفه شنو اقولج بس اسمحي لي والله مادريت بملجة بسوم الا من مشاري ولدي الحين ودقيت اباركً لكم ي غناتي
    ايتسمت وهي تقول: لوني شاله بخاطري عليكم انكم ما جيتوا لكنكم معذورين ومبروك علينا وعليكم ومشعل ولدنا بيحطها في عينه ..
    ارتبكت ام مشعل وهي تقول : شنوو مششعل ولدنا وضحكت بربكة ايه ايه ههههه الله يبارك لكم يارب اجل انا اخليك الحين ي خوييه
    ام فهد : الله يحفظج وسكروا الخط ...
    شمس طالعتها وهى تقول: شنو خالتى سالفه...
    قامت وهي تقول: بروح داري انام تعبانه مابا ازعاج سمعتوني ...
    الا شمس اللي قالت: سووواها ولدج يا خالتيه صح وتزوج عليه صح ..
    قالت وهي تروح غرفتها: ما واح يتهنى بها دقيقه خليج عاقل والزمي بيتج ...
    طارت شمس فوق تبكي....
    :
    :
    :
    البارت الثالث والثلاثون..
    :
    :
    :
    يا نبرة الشوق هاتي ما ورى صوتك ..
    :
    :
    ما نجبر اللي ما يبينا علينا ��
    ‏حنا عزاز انفوس ما نجبر الناس
    ‏واللي يقدرنا .. وجانا يبينا ��‍♂
    ‏عزيز ومقدر على العين والراس..
    :
    :
    :
    بعد يوم طويل وشاق والمعاريس راحوا الفندق هو حفله وهو عرس اما مشاري وابوه ونواف فباتوا فالفندق ومشاري يكلم امه وهو يقول: ايييه يمه خلاص طيب شنو تقدرين تسوين هو يبيها من زمان وخذاها خلاص خليه يعيش حياته ،، حرام يمه تهدمين كيان ولدج وحياته ويا وحده هو ما يبيها شلون يطاوعج قلبج عشانها بنت اختج بس حرام يمه اللي ما ترضينه يصير بغدير لا ترضينه ببنت الناس بكرا ترا تزوج بنتج ويصير فيها نفس ما تسوين في بنت الناس خلاص يمه اسمحي لي صار لازم اقفل منج مع سلامه ...
    اما نواف فكان مطنش الحوار اللي دار بين اخوه وامه كامل وهو في راسه شي ومايدري ليش تعلق به لف على ابوه وهو يقول: يببببه ..
    لف عليه ابوه بتعب وهو يقول: لبيه يبه ...
    عدل قعدته وهو يقول: لبية حاج يا الغالي بغيت اطلب منك طلب..
    زفر براحه وهو يقول : امر يبه ناقصك شي تبي فلوس ...
    باس راسه وهو يقول: خيرگ سابق يبه ،، بس بغيتك تخطب لي ..
    تهلللت اسارير ويهه بفرح وهو يقول: تقولها صادق يا ولدي ...
    هز راسه بفرحه وهو يقول: نعاااااام يبه صادددق..
    ضحك ابوه وهو يقول: من اهل الامارات ...
    هز راسه وهو يقول: من اهل أبو فهد ...
    ضحك وقال: من تبي لا يكون اخت بسمه..
    ضحك نواف وقال: لا يبه ابي بنت بو راشد ..
    هز راسه بفرح وهو يقول: حاضرين نكلم لك بو راشد باجر ان شاء الله والحين تصبحون ع خير ...
    ردوا عليه : وانته من اهل الخير ...
    بعد ما اراح ابوه لف عليه مشاري وهو يفر تكيه عليه: انت واخوك شنو سالفتكم مستوين حبيبه ..
    ضحك نواف وهو يقول: مادري مب راضيه تروح من بالي من يوم سالفتها مع بطي واخته ..
    هز راسه وهو يقول: الله يثبتني ولا انجن نفسكم امي قاعده هناك تفكر كيف تخلي مشعل يطلق بسمه وانته هنيه تبي بنت عمتها ...
    ضحك نواف وهو يقول: ايييه لا حجت البقر ع اذونها يطلقها مشعل...
    ضحك مشاري وهو يقول : الله يا الدنيا ....
    طالعه نواف بنص عين وقال: اقلب وجهك يا شيخ انا رايح انام وقام عنه ...
    :
    :
    :

    ما ضر شمسُ الضحى والشمس طالعة
    أن لا يرى ضوءها من ليس ذا بصرِ.!
    :
    :
    :
    والله في صدري حنين ..
    أقسى واشد من الحروب ..
    :
    :
    :
    ‏" إذا أنتَ لَم تَزرَع وأَبصَرتَ حاصِدًا
    نَدِمتَ على التفرِيطِ في زَمَنِ البَذْرِ"

    #أبو_فراس_الحمداني
    :
    قعددعلى الشبريه وهو يسترجع الموقف لما وصل من الكويت وعند الباب ويشوووف بطي يايب البنات استنتج ان بطي معصب على مزون بسبت الكلام اللي قالته قبل لما اثرت نفسها على بسمه وقالت له انا اللي واقفه على الباكونه مب بسمه قاالها ما تخونين اللي تحبينه وقاها اهتز عرش قلبي من دون إحساس مادري ليش كلامه لامس قلبي وحسيت اني انا المقصود بكلامي اليوم من شفتها ولمحتها نازله من سياره بطي حسيتها طاؤوس وهي تمشي فاردة ظهرها ونفنووفها يسحب من ورى شوي ولونه بحري مادري ليش قعدت اتخيلها لي وغرت من انظار بطي اللي تلاحقها وخفت امون احبها او حبيتها او لعلي أكون معجب بها بس ما دام قلبي يرف كل ما يشوووفها والعين ما ودها تكسر ناظر عيوني عن عيونها معناته مرحبا بلي سررق القلب ...
    :
    :
    في صباح اليوم التالي عند المعاريس كلن مشعل يرمس امه وهو يقول: ايييه ويعني انزين كيفي يمه انا مرتاح لحد يجبرني على شيء انا ما بيه..
    بعصبيه ردت: اجل لا تيبها البيت عندي فاهم ولالا ولانته ولدي ولا اعرفك وسكرت في ويهه ..
    فر تلفون عالكرسي وشاف بسمه اللي قربت منه وهي تقول : ماله داعي ترفع ضغط امك
    سحبها قربه وهو يقول : اسكتي بس ماريد اقلب مودي خليني مستانس وباس خدها وهو يحضنها وهمس بذنها ماني مصدق انج بين ايدي وأخيرا تحررت من قيودد بطي ومخاوفي منه..
    ضحكت بسمه وهي تقول: فداك روححي ...
    ابتسم وهو يشدها له زووود وقال بعد صمت: نروح اليخت والبحر ولا تبين مولات ...
    حضنته على طرف وهي تقول : البحرر طبعاً تحيدني احب الطبيعة وياك ....
    اشر ع خشمه وهو يقول: ابشششررري ع هالخشم يلا نجهز ونروح ...
    :
    :
    :
    ‏ياجميل الوجهّ ياشمس النهار ، يا مليح الصبح ياصُبحي أنا ��
    :
    :
    :
    بعد ما قامت الصبح وحست بالنشاط تذكرت تلفونها عند بطي تضايقت منه ومن أسلوبه السووقي وياها نزلت وشافت أمها وابوها يتهامسووون القت سلام وراحت المطبخ سوت لها شوفان بالحليب وقعدت تشرب رفعت راسها على وجود ظل شافته واقف يبتسم : صباح الخير يا وجه الخير ..
    ابتسمت وهي تقول: صباحك انا يا بعدهم ..
    قعد مجابلنها وقال: شفتى حمده امس..
    هزت راسها بهيه وهي تقول: فيه شي بينكم ..
    زفر بضيق وقال: عمي طلب مني املج واشل حمده وياي وهي رافضه بحجة انها تبا تكمل دراسه وتبا عرس ..
    سكتت وبعد صمت ليس بطويل قالت: والله ي غناتي هذا شي يخصكم وماقدر افتي فيه سووا شي اللي يعيبكم يا حبيبي...
    بعد فترة صمت قال: احس حمده ما تباني او ملت مني ،، او يمكن ما تحبني رفضها واعذارها مب مقنعه ابداً ...
    سكتت مزنه وهي ترفع كتًفه بعدم المعرفه ياها ابوها وهو يقول: مزنه بقولج شي ممكن تسمعينه..
    هزت راسها بصمت اردف كلامه بالعرب مكلميني يبونج حق ولدهم شو قلتي ...
    طالعت ابوها بصدمه ونقلت نظرها لاخوها وهي تقول: الراي رايكم بس اشوف اني صغيره عالزواج ومب وقته حالياً ...
    طنش كلامها وهو يقول: عيل انا برد على ريال وبقوله البنت من صوبكم...
    طنشت ابوها وكلامه لانها تحس انها مب مالت زواج وما بيتخذون قرار بها سرعه قامت وراحت فوق وفتحت الاب توب ودخلت على البوابه التعليميه وطرشت بحثها لدكتور وسكرت الاب ونزلت شافت بطي وراشد قاعدين يتكلمون وراشد زقرها ،، قربت منهم وهي ما تشوف بطي وقالت: نعم راشد...
    مد تلفونها وهو يقول: هذا تلفونج لا قنه بطي طايح في سيارته ...
    سوووت عمرها متفاجئه : اوووه والله ولفت على بطي شكررررا واييد والله تعبتك معاي الله يعينن اللي بياااخذني بس جان ما انسى نفسي بعد ..
    انقهر من اسلوبها اللي حس فيه نوع من الاستهزاء والمصخره عليه ،، طالعها بنظره بمعنى مردودة الحركة ...
    :
    كُلما سألوه هَل تؤمن بالمُعجزات ؟
    أخبرهُم أنهُ يؤمنُ بها .��
    :
    اما نواف فكان ساير بيت بو فهد وشاف زولها من بعيد وهي يايه من بيتهم وده يكلمها بس ما يقدر يبا يفهم تركيبة هالمره وشلون مب عارف ،، تم معلق يطالعها لين دفه ابوه وهو يقول : يا حبيبي اركد ترا ركاده زينه مافينا تأخذ مكان بسمه بعد ..
    ضحك مشاري على تعليق ابوه ونواف نزل عيونه على البلاط يطالعه ويحس قلبه يدق ياربي ودي اعرف شنو هالشعور وليش بالذات يوم اشوفها ...
    :
    :
    :
    البارت الرابع والثلاثون ...
    :
    :
    :
    مرت ثلاث شهور واللاحداث اللي صارت هي كالتالي ..
    مشعل واجهه زوجته وامه بزواجه ويابها الكويت رغم رفض ام مشعل لها الا ان بسمه صايره سياسيه معاها اما زوجته الأولى فام مشعل خلتها تلزم بيتها ووعدتها تأخذ حقها من كثر ما تسفل فيها قدام شممس..
    :
    نواف خطب الخطبه الرسميه ورد عليه بو راشد بالموافقه ..
    :
    :
    :
    ومزنه خبر خير ماتدري ان ابوها خذ الموضوع بجد ومب متوقعه منو هو أصلا فناسيه الموضوع ...
    :
    :
    حمده وراشد زادت علاقتهم صلابه وقوه بتفاهم والصراحه وصار لهم شهر من تملكوا رسمي وباقي الحفله الكبيره ...
    :
    :
    :
    سعود خطب شموخ خطبه رسميه بعد ما تم علاج وجهه بالكامل وصراحها بموضوع العيال وقالت لها موافقه اخذك وباقي عيونه وحول على اسبانيا لاستكمال العلاج ....
    :
    :
    :
    سرور ومروه ينتظرون بيبيهم الجديد ولا جديد في حياتهم سوى انتظار مولودهم ...
    :
    :
    :
    _

    "تسير بك الدنيا لما لا تريده
    كأنك في سجن الحياةِ أسير

    وأصعب ما في العيش أنك واحد
    وأن الذي يجري عليك كثير ..
    :
    :
    :
    في الكويت الجميله كانوا قاعدين بالحوش وفارشين وحاطين قهوتهم والجو بدا يبرد شمس ومنال ومشاري ونواف وممشعل كلهم يالسين الا بسمه كانت فوق ..
    ام مشعل ترمس مشعل: وينها المسعده مالها صوت ولا لها شوف ...
    ضحك مشعل وهو يقول: شنو اللي جابها على بالج يمه كافيه خيرها وشرها ولا ضايقه وتبين تسوين ري فريش للجو عندج بالبيت ...
    طالعته وهي تقول: بل بل عليك محامي دفاع عينوووك عنها ..
    سمعت صوتها من وراها وهي تقول: ما يحتاي يا خالة احط محامي لي انا مب غريبه انا بين ناس حسبةً هلي الا مشعل يبالغ شوي بالكلام ودنقت وباست راسها وهي تتقول : احد يزعل منج يا ام مشاري ..
    دفرت ايدها عنها وهي تقول: وجعع ان شاء الله يوجعج وما تنامين منه الليل كله انتي يا ملعونه يا خطافة رجال ...
    قعدت بسمه وهي تبتسم رغم انها انجرحت لكن قالت: والله يا خالتي لو تمسكين نعال وتضربيني على راسي والله ما قولج ليش ضربتيني انتي ام وانا عارفه احساسج واللي تبينه يصير يا خاله ..
    الكل استغرب ردها وانحرجت ام مشاري من نظرات منال ومشاري اللي كلها لوووم ونواف اللي طالع امه بعصبيه وهو يقول: كفووو والله يا بنت الاجواد ماعليج منها ام مشاري وهاليومين تعبانه وهي ما تقصد شي ..
    رفع عيونه مشعل اللي انجرح اكثر من بسمه وسحب شهيققق وزفره ..
    اردفت كلامها ببتسامه وهي تقول: سمعي يا خاله قدام الحاضرين انا ادري ان زواجنا انتي مب بالعتنه ولا راضيه فيه أساساً انا مالومج لان هذا ولدج وهذي بنت اختج،، لكن يا خاله ان سمحتي لي اناديج يمه ترا انا يشرفني اناديج به وان ما بغيتي لج اللي يرضيج لكن سمعي يا ام الغالي حمده اختي وراشد ملجتهم قريبه ونحن لازم ننزل للامارات وانتي الوالده والوالد موصين ع حضورج ويشهد الله انه محد يدري بلي بيني وبينج ولحد يدري بكيف انتي تتعاملين معايه وهذا شي خاص فيني ومحد له الحق يدري او يعرف لذلك يا خاله انا أتمنى انج تقبلين عزيمتهم وتلبين دعوتهم وتحضرين ...
    هنيه صدق انحرجت ام مشاري من نظرات عيالها وخص من نظرات مشعل لها شاح بنظره عن امه وهو مغمض عيونه ويعد لين العشره ويدعي ربه يثبته حس بيدهاا على كتفه وهي تقول له بهمس : اهدى وخلها عليه وشوفها مع الأيام تلين لا تبين انك معصب ..
    حاول يجاملها ويضحك بس ماقدر ابعد ايدها عنه وقام صوب سيارته وشغلها وصيح لها هرن وهو ياشر لها تعالي قامت واتجهت صوب سيارته وهي واقفه عند سياره وتقول له: مشععل
    من دون ما يناظرها قال: اركبي سياره من دون نقاش بسرررعه ..
    تنرفزت منه وهي تركب السيارة وياه وطلع من البيت بكبره ...
    اما اللي في الجلسة كلهم صابهم صمت وذهول من كلام بسمه وكيف وازنت كلامها وتقبلت كلام امهم ...
    غدير : يمه شنو هالكلام اللي قلتيه ترا ما يرضي حد فينا شنو خطافة الرجاجيل هذي نغمه جديده يمه...
    سكتت الام بعد ما شاحت بنظرها ونطق مشاري: عيب يمه انتوا تميتوا فتره في دارهم واستقبلوكم احسن استقبال وضيفوكم وما قصروا في ضيافتنا يمه جيه نعامل بنتهم ونطلق عليها القاب...
    شمس: ايه تستاهل هي جابته لنفسها صايره يا حليلها لما كنا عندهم ما نسمع صوتها وكله سرحانه في عالمها الخاص ماندري وش فيها اثاريها تحب والحبيب في بيتها ودارها ..
    بعصبيه وتقطيبة حواجب قال : تخسيييسن وخسىىى ينبج يا رامه احشمي نفسج ولسانج عن بنات الناس...
    لف مشاري على نواف اللي فلت لسانه بالفاظ اول مره يقولها وقال: نواف اهدى السفيه سفهه..
    تكلمت بعصبيه وهي تقول: شنو سفيه سفهه انا بنت خالتكم وهي غريبه بيننا المفروض تكونون بصفي ..
    منال ساكته ارمقت غدير بنظره بمعنى وقفيها عند حدها تكلمت غدير بعصبيه وهي تقول: انتتي شنو فيييج هبله ولا تستهبلين هذي مرة اخونا واجب علينا كلنا نحترمها من صغيرنا لين كبيرنا وبعدين بسممه محترمه وحبوبه صراحه وماودنا نخسرها..
    ياهم صووت من وراهم كلهم: اييييه والله انج صادقه ياخيه ليتها كانت مليك قلبي جان الحين انا وقلبي في راحات وانسجامي على ما قال عيضه وزفر بضيقه ..
    لف عليه نواف ااخوه وطالعه توه بيتكلم نطقت غدير: والله يا خوي خذ من بناتهم كلهم ونعم والله.
    قعد عدال امه وهو ضايق: بس محد فتن القلب الا هي ....
    نواف ومشاري طالعوه بعصبيه بمعنى مب قدام مرة اخوك ،، اما شمس فابتسمت عالفكرة اللي جت في بالها وقامت عنهم ...
    بعصببيه قال: يا اهبل شوف الحين شو بتسوي فيكم بتتكلم عن البنت وبتتقول لمشعل كل شي طيب وبعدين يعني كلوا تبن واكل البنت وياك تبن ماتعرف تتكلم..
    ازفر بعدم اهتمام وضيق وقال: النجوم السما اقرب لها مشعل واعرفه زين بيضحي بالكل لاجل بسمه ...
    :
    :
    :
    ‏لا تحكمَنَّ علىظ° شـيءٍ بمَظـهَرِهِ
    إنَّ الحَقائِقَ قد تُخفىظ° عنِ العَلنِ
    كبَائعٍ باعَكَ التُّفاح قِشرتُـهُ
    تُغريكَ لكِنْ أصيبَ اللبُّ بالعفنِ..��
    :
    :
    :

    في الامارات الحبيبة كانوا يالسين في بيت بو فهد ومتجمعين شموخ واخوانها وامها وابوها وعيال اخوها كلهم بطي وحامد منسدح على ريلها ويسمعهم وبطي قاعد عدالها يتهم حمده ومزنه وقعدوا معاهم رفع عينه بطي لمزنه ورفع حايبه بمعنى خير شو مطلعنج هالوقت اما مزنه طنشت نظراته وقعدت وهي تقول لحامد: يا حليلة دادا يبا حنان
    ضحك حامد وهو يقول: غيررررانه..
    حضنتها مزون ع طرف وهى تقول: هيه نعم اغار هذي خالتي ان ماغرت عليها بغار على منو ...
    بضحك قال: طبعا ع ريل المستقبل اما عمتي هذي غسلي يدج منها ترا حبيب القلب ما يسمح لحد يشاركه فيها لذلك تجنباً للاحراج خليها له وانتي عليج بريل المستقبل تغارين عليه
    نطق بطي بغرور وهو حاسس بنظرررات عيووونها صوبه وقال: طبعاً بتغار عليه لانه شيخ العرب كلهم ..
    محد فهم قصده الا شموخ وابتسمت له اما مزون اللي انحرجت وكرهته وهي تهمس لحمده: اخوج صاحي ..
    اشرت براسها بمعنى لا وهي تقول: شكله يقصدج
    دق قلبها بقووور وهي طالع حمده بنظرات صدمه وذهول حمده انتبهت لنظراتها وقالت: شفيج انا قلت شكله ما قلت صدق يقصدج هو مجرد تخمين ترا لا اكثر ولا اقل ...
    غيرت نظراتها وجهتها لبطي وهي ترمقه بعين حاره وهو غمز لها بعينه وقال بشفايفه : انتي لي ..
    حاولت تقرى شفايفه شو يقول بس ما فهمت شي وضحك بصوت عالي وهو يقول: عمتتتي والله احب هبالج
    شموخ انصدمت منه وبعد ما شافت تعابير ويهه هو ومزون عرفت انه يقصد مزون وضحكت ورن تلفونها وقامت ...
    :
    :
    :
    لفت مزون على بطي وهي تقول بغرور: اكيد اللي بياخذني شيخ العرب بس انته تعرفه ولا ...
    رد عليها بضحكة يصاحبها غرور: عز المعرفة نفس ما عرف نفسي ...
    طالعته بصدمه وتذكرت كلام ابوها وهو يقولها في عرب مكلميني يبونج وانا الهبله قتله شوركم وانا ما عرف منو ولا سالت ياررربي ودددق قلبها خوف وارتباك وقالت بنفس متسارع وبنغمة تساول : انتتتته ؟!
    طالعها بتعجب بمعنى شو انته بس فهم منها انه انته يعني اللي بتخطبني فرد عليها وقال: اخسسسيسي اخذذذذذذذج انا اقصد شيخ العرب بعلومه وفضايحه وفضايحج يا المينونه يلي تكتبين له اشعار وخواطر ودفرها من كتفها بقووو وراااح عنها ...
    ردت ع ورى من قووو الدزززة وهي تقول: وجججع ان شاء الله بيدك يعلها كسر بليا وسر ( جبر) ان شاء الله ...
    :
    :
    :
    في الكويت الجميله وعلى شاطيء البحر اثنينهم ملتزمين الصمت ومتكيين على السياره ازفرت بضيق وهي طالع عيونه اللي يطالع البحر وقالت: يعني انته يايبني هنيه عشان تسكت ..
    مارد عليها واكتفى انه يقدم خطواته جدام للبحر ويسحب هواء وهو مغمض عيووونه حط ايديه في جيوب بنطلونه اما هي تمت تطالعه وسكتت ما ودها تشوفه متضايق بس هي ما تبا تخسر اهله وتخسره لازم تسايس امه لجله هو ازفرت بعدم راحه وتقدمت خطوتين عداله لف عليها وهو يحط ايده على شعره يرتبه ولف طالع البحر ورد وطالعها وقال بهدوء عكس براكين قلبه: راضيه بلي صار والكلام اللي انقال ..
    حطت عينها في عينه وهي تقول: الطيب عايا بالطبيب مردة بي يوم وبتلين امك الكلام طيّب يلين الصخر فما بالك بالقلوب ..
    حط ايديه على كتوفها النحاف ولفها عليه وهو يقول: هالكلام ماخوذ خيره وما ييب العافيه للإنسان انا عندي طاقه معينه اقدر اتحمل فيها امي وكلامها بس اللي ما اقدر اتحمله انها تقول عنج خطافة رجاجيل هي وين شافتج مع حد غيري ؟! عشان تقول هالكلام ...!!
    لمحت عيونه اللي فيها حزن وضيق وهي تقول: طيب شو تباني اسوي اراددها واتلاسن وياها وخلي الكل يشهد ضدي وما يشهد معايه حبيبي انته لازم تفهم شي واحد بس امك ماخذه بنت اختها لك عشان تقولها كل شي يصير بالبيت وتحركات الكل وشو الكلام اللي ينقال بين الحموات عن امك او عن بيتكم عشان جي انا متجنبه اسوي علاقة حتى مع منال لاني عارفه ان باجر راح يطلع عليه كلام فمن الأول انا الم ثمي ولا أتكلم احسن لي ولكم كلكم انا ماشوف انك لازم تزعل لان هذا شي طبيعي ومتوقع امك ما تبا تخسر المصدر الرئيسي لها واللي اييب لها علوم البيت كله صح ولا انا غلطانه..
    هز راسه بهيه وهو ساكت ويطالع البحر لف عليها وقال: بس ما اتحمل اسمع عنج هالكلام واسكت والله لو مب امي عرفت شلون ارد عليها بس لانها امي مسكت نفسي ...
    طبطبت على كتفه وهي تبتسم وقالت: ما عليه حبيبي كل شي يهون والله ما ينسى عباده وبتلين امك بس اصبر عليها ماشي يتغير بيوم وليله يا قلبي لازم تصبر ..
    رن تلفونه اللي قطع جوه وهو يحضنها على طرف ورد : هلا نواف ...
    احتار ما يعرف يقوله ولالا بس في نهايه قرر يسكت وقال: هلا الغالي انتوا بخير
    ابتسم على سوال اخوه وهو يقول: ايييه بخير الحمدلله لا تحاتي ..
    تنهد وهو يحبس الضيقه في صدره خايف على اخوه من اللي ممكن تسويه مرته فيه وفي بسمه وقال: عيل استودعتكم الله حبيت اطمن عليكم...
    سكر مشعل بعد ما أسّره اتصال اخوه وافرحه وقال: تصدقين نواف اول مره يتصل يسال عني اذا انا بخير ولالا ...
    ابتسمت وهي تحط راسها ع كتفه: مافي شي اسمه اول مره هو اخوك ويحس فيك ومحبتكم وحده الله لا يغير عليكم انته خلك مع امك احسن من قبل،، قبل راسها ويدها واقعد معاها واحتضنها واشوف انته بتعاملك هذا كيف بتلين اما تيلس تشد وتزعل وتنفر ترا بتحسس وراح تحس انى ماخذتك منها وبتخلي العذال اكثر يجرجونها عليه ،، وفي شي أبا أتكلم معاك بس ترا انا ما يخصني فيه ..
    لف عليها وهو يقعدها في حضنه وقال: امري شنو هو.
    ردت عليه بدلع وهي مستحية من نظراته وقالت : اللي بقوله اني انا ما يخصني بعلاقتك انته كزوج مع مرتك وتاكد انى مب زعلانه ولا بضايق من ها شيء المهم انى احقق السلام الذاتي لي ولنفسي ..
    حضنها من ورى وهو يقول: لا تعكرين مزاجي بطاريها خليني مرتاح واسوي اللي يريحني ...






    ماني مثـل غيري ولا الغير مثلي
    لي خـط سيرٍ مختلف في زماني
    صعبـه علـى غيـري يسد بمحلي
    ومحـدن كفو ياخذ بوقتي مكاني
    _________

    آذگرگ وفـي .. ويـن الوفاء..من فيـنـا اللي مــا وفـــى ...

  5. #25
    عضو مجتهد
    الصورة الرمزية بنت العين 1991
    الحالة : بنت العين 1991 غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 152360
    تاريخ التسجيل : 23-05-20
    الدولة : مستــوطـن قلـبهـ
    الوظيفة : وبحثت في كل السطـور فلم أجد وصفا يليق بمن فؤادي قد أحب
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 106
    التقييم : 20
    Array
    MY SMS:

    ،،"‏ماهمني قرب الباقيي قربك يكفيني

    افتراضي رد: روايتي الخامسه: العمـــر لحظــة


    سكتت وهي تشوف البحر وظلام الليل اللي بدا يشتد والهوى البارد غامرنهم بجوهم ...
    :
    :
    اما في بيت بو مشاري بعد ما الكل دخل راحت عند خالتها وهي تدخل: شلونج خالتي...
    ابتسمت وهي تشوفها:،هلا يمه شمس تعالي شنو فيج...
    قعدت عدال خالتهاعلى الشبرية وهي تقول : خالتي شو رايج نمسك فيصل ونكلمه ان يحاول مع ... وقطع كلامها خالتها وهي تقول: اووووش ولا كلمه ينيتي انتى تبين عيالي يضاربون على كبر ع سبة مرة ..
    ازفرت بضيق وهي تقول: خالتي تعبت ترانى وانا افكر هذي النتيجة اللي طلعت وياي ... بس انتي ساعديني..
    سكتت خالتها وبعدها قالت : شوفي نحن ممكن نشكك مشعل فيها في تصرفاتها بس ان نحن نحط اخوان في الواجهه لا هذي ما تصير مابا عيالي على اخر العمر يضاربون قدامي عسبة مره ....
    سكتت وهي تقول: طيب تصبحين ع خير وقامت وطلعت برى سمعت همس عند دري وحاولت تتبع الصوت بس ما شافت شي قربت اكثر من صوت شافت فيصل قاعد مع وحده ويهمس لها بكلام غير مسموع حاولت تلفت انتباهم اذا كانت بسمه او لا بس اللي قطع عليها أصوات ضحك يايه من صوب الباب لفت وهي تشوفهم داخلسن من الباب توهم وشوي شافت فيصل وغدير ظاهرين من نفس المكان اللي هي كانت تشوفهم منه وانصدمت وراحت فوق وكان فيصل خايف انها تدبر لبسمه مصيبه ولا مكيدة فعشان جي غدير كانت وياه يالسه تتكلم معااه ...
    سلم مشعل وحاوطها من كتوفها وهو يقول: اشوفكم سهرانين مب على عوايدكم..
    حاول فيصل انه ما يطالع بسمه وقالت غدير: ايييه والله يالسه مع فصول ونسولف وكنا نطالع فلم والحين قلنا خلاص بنروح نام...
    هز راسه مشعل وتخطاهم وهو ضام بسوم ع طرف وراح معاها فوق ،، اما فيصل غمض عيونه وهو يقول في خاطرة يعل ربي ما يكتب حرمان شوفتج ونزل راسه لانه حس بالمشاعر الهياضه اللي هيضت قلبه وراحاته وزفر بعدها وطلع فوق بسرعه لغرفته...
    :
    :
    :
    البارت الخامس والثلاثون...
    :
    :
    :
    اقتربت النهايات ولكن بقربگ كانت البدايات ..
    :
    :
    :
    بعد ما طلع لفوق وقعد بغرفته بدا يكلم نفسه انا جذاب ايييه جذاب لما قلت لغدير ما راح اقربها وانا من شفتها واجتاحتني المشاعر حقدت على اخوي وتمنيت موته عشان اخذها حليله لي ،، ليش جذبت عليهم وقتلهم ان مشعل ما راح يصدق ببسمه بس لو يشوفني وياها راح يصدق عيونه وراح يبدا يشك فيها انا احبها ايه صح مب بس حب الا عشق ماله نهايه الحين وشلون اتصرف وانا شيطان ما زين لي الا زوجة اخوي قلبي يدق مب قادر اسيطر عليه وعلى مشاعري الهياضه ودي بقربها لو يوم بينما هو في دوامة أفكاره سمع دق عالباب وفتح الباب وقال بصدمه: شمسس
    ابتسمت وهي تقول: كنت ادري اني بلقاك في هالحالة ..
    لف عليها بصدمه وهو يقول: أي حالة ..
    ردت عليه بابتسامه: حالة العاشق الولهان اللي ما بيده حيله غير يتهرب...
    عصب عليها وهو يقول: انتتتي شنووو تخربطين شقاعده تقولين انا ما احب احد ولا حتى اللي في بالج انا بس كنت استهبل ...
    اتكأت على التسريحه وهي تقول: عبي اذا كنت بتجذب وبتخسر حبك عشان مشعل يغيش براحه معاها وانته اقعد تعذب لين تشوف ولدها على كتوفها وبغدين متقابل انا وانته واشوف ردة فعلك لكن أتمنى انك تتخذ قرار لمصلحتك ما دامهم على بر وطلعت عنه وهي تضحك..
    قعد عالكرسي وانفاسه تتسارع وتذكر ذاك اليوم اللي شافها فيه وغمض عيونه بالم يحاول يطرد صوره من راسه لانها مرة اخوه لكن الشيطان زينها في عينه اكثر وقعد يفكر بكلام مرة اخوه ويحس نفسه متناقض ونفسه متسارع قام ودخل الحمام يأخذ له شور ...
    :
    :
    :
    اما عند مشعل وبسمه ،، بسمه وقفت عالبلكونه طالع انوار شارع وتذكرت أهلها تولهت عليهم وايد وخصوصا مزنه اللي كانت تداري ع سوالفها هي وحمده اضحكت بعد ما تذكرت كلام مزون انا بوافق عليه لا تخافين ابتسسمت للذكرى الجميله وتنهدت بشوق لها لفت على مشعل اللي قال: وش ورى هالتنهيده يا عمري ..
    ضحمت وهي تشد الشال عليها من البرد: ابد يا الغالي تذكرت المزن وتولهت عليها ..
    ضحك وهو ينشف شعره وقال: طيب حاجيها عان ترتاحين..
    ابتسمت وهي تلف على الشارع وتشوف انواره والهوى اللي يحرك اغصان الشير قالت: برايها بعدين اروخ الامارات واخذ علومها هي وحمده ..
    لف عليها وقال: صج متى حفلتهم
    سحبت شهييق طويل وهي تقول: بعد يومين..
    طالعها وهو يقول: طيب جهزي الجناط بكرا الفليل رحلتنا ..
    طالعته بثدمه وهي أقول: شنووو تقول طيب وامك لازم تجي معانا ع الأقل اكسب رضاها يا مشعل لا تروح قبلها وتتركها هنيه بروحها ...
    مط خشمها وهو يقول: جعلني فداج يا بعدهم طيب يلا انا بروح لها ماظنتي تكون نايمه ...
    :
    :
    :
    طلع من غرفته وهو ماجهه لامه ولا يلقاها قباله قالها: زين يمه اني لقيتج كنت جاي لح الغرفة..
    ابتسمت وهي تقول: هلا هلا بوليدي يا بعدهم شنو فيك زعلان مني يمه..
    باسها على راسها وهو يقول: لا يمه ما ازعل منج انتي الغاليه بس بغيتج بموضوع ..
    قعدت معاه ع كنبات صاله وقالت: امر يمه شنو فيك..
    ازفر بعدوء وقال ببتسامه: ولا شي بس بفيتج جعزين جنطتج باجر راح تروحين معانا للامارات وابوي وفيصل ونواف طيارتهم بكرا الظهر وانتي معانا الفليل ومشاري ومرته بيجون ثاني يوم ..
    افرحت انه ما نساها وقالت: جعلني ما بكيك يا وليدي حان خليتني اروح مع ابوك ابرك لك ...
    باس ايديها وهو يقول: يمه انتي الخير والبركة وانتي حلوة اللبن وشلون اسافر عنج واهدج بالبيت بروحج ..
    قالت ببتسامه: طيب الصبخ اجهز جناطي ...
    هز راسه وراح لغرفته بعد ما قبل راسها ...
    :
    :
    :
    في صباح اليوم التالي وتساقط الندى على أوراق الشجر والورد وعلى زجاج السيارت والنوافذ ،، استيقظوا ابطالي وكلهم نشاط وحيويه وعلى اكمل الاستعداد للانطلاق تعالوا نشوف ويا بعض..
    :
    فيصل كان لابس وجاهز وايد مستانس انه بيروح الامارات وفي راسه أفكار مايعرف وين بتوديه بعد ما لبس وخلص طلع تحت وشاف ابوه استقبله ببوسه ع راسه وقعدوا يتريقون ويت ام مشاري وتريقت معاهم وهي تقول: انا اليوم بليل طيارتي ويا مشعل ومرته ..
    الفرحه كانت بتطلع من عيون فيصل الحب بتكون الليله قربي وناسه اذا الله قدرني اسوي اول خطوه وأول فكرة واتجهه لها بكل اخلاص وموده قطع عليه سرحانه امه اللي قالت: يمه فيصل حليبك برد ..
    ابتسم لامه وخذ حليبه يشربه بكل حماس انتبه على دري وشافهم نازلين مع بعض وصل مشعل باس راس امه ومن عقب بسمه اللي باست راس أبو مشاري ومرته وقعدت انتفض فيصل من قربها يوم باست ابوه وغمض عيونه وحاول يضبط اعصابه اللي بتفضحه قعدت قرب مشعل وهي تقول: شنو تبي حليب ولا شاي رد عليها بهمس: ابي شاااي راسي مصدددع وعيونه تطالع باخوه اللي عرف نظراته وافكاره اللي تداهمه وقال لامه: يمه مافي قهوه ...
    ردت امه : الا فيه يا عمري تبي قهوه ...
    هز راسه بصمت قالت له بسمه: مو قلت تبي شاي
    حرتها ام مشاري بنظره بمعنى انقلعي سووي له وراحت وهي تقول: طيب ثواني واجيبها لك ...
    راحت للمطبخ وبنفس الوقت قام فيصل وهو يقول: الحمدلله يبا انا انطركم بالمجلس ...
    هز راسه وهو يقول: وين اخوك نواف ...
    مزل من دري وهو يقول : كاني يبه هنيه انا ويعدل ازارير قميصه ونزل وباس راسه امه وابوه وقعد وصب له حليب وخذ له توسته ودهنها بمربى اما مشعل شرب من. شاي لين ما تي بسمه وتسب القهوه له وخذ من توست ودخنها بزبدة وحط فوقها جبنه وكلها وشرب شاي وراها ...
    :
    :
    :
    اما في المطبخ بعد ما خلصت القهوه سوت ثلاث اكواب وحطت قلاص ماي وشلته ولفت بتروح اتجاه الباب وتفاجأت فيه واقف قدامها قرب منها وخذ الكوب وقال: تسلم ايدج
    ابتسمت له وهي تقول: بالهنا يا فيصل ..
    ارجفت ايده من ذكر اسمه ع لسانها وراح على الميلس وهو يبتسم لها وطلعت من المطبخ وهي تقول: تفضل يا الغالي كاهي القهوه وصلت ...
    التسم وخذ القهوه وشربها وقالت: وين اهلك..
    قالها: ابوي راح يغير عشان بيجهزون لسفر ...
    ابتسمت وهي تأخذ خبزه ودهنته بزبده ومربى وكلته وصبت لها حليب يأ نواف وهو يأخذ القهوه وقال: تسلم ايدج بسمه على القهوه جت في وقتها وخذا كوبه واتجهه للصالة ورن تلفونه ...
    اما نواف انشغل بالقهوه وتفكيره بنظرات فيصل ما نسى ان امه كانت تباها لفيصل يعني لو ماخذها فيصل المعامله كانت بتكون حنه وحنان بس لاني انا خذيتها فصارت من المغضوب عليهم زفر بعد تنهيده طويله وهو يقول: الله يستر من تاليها ...
    سمعته ولفت عليه وهي تقول: الله يستر من شنو حبيبي في شي
    التسم ومسح ع شعرها وهو يصد صوبها: لا يا قلب مشعل وعمره بس شوية أفكار ماخذتني ولكن لا تشيلين هم الأمور طيبه بامر الله ...
    نزلت غدير ومنال وشمس وقعدوا عالطاولة قامت بسمه قبل لا يقعدن ومشعل قام وراها ع طول وراحت تتغسل وراها مشغل وهو يقول: حبي اذا في شي مضايقنج بالبيت قولي لي. ..
    هزت راسها بنفي وهي تبتسم ...
    نشفت ايديها بالمنشفه وراحت لعند مشعل الصاله ويمعت نواف يتكلم وهو يضحك: لا من من جدك يا راشد تتكلم ..
    ضحك راشد وهو يقول: أي والله اهبل بطي مادري شلون استفزها وهي تقول لبويه انا منو خطبني بطي ههههه ضحكت ع شكلها وهي تقول لبويه اذا هو قوله ما نبيك محد ميت عليه هالكرييه البطران ...
    ضحك نواف وهو يقول: وليه ما تقولون لهاا اني انا شدعوه عاد راشد ...
    ضحك راشد وهو يقول: والله يابن الناس مادري وش اللي في خاطر ابوي ..
    تكلم بحديه وهو يقول: ممكن انها ترفضني اذا عرفت يعني ...ودق قلبه بقوو وهو يتريا الحواب من راشد اللي سكت ومن بعدها قال: لا ما ظن ترفض بس ممكن تنصدم وهي ماتبا تروح برى الامارات ...
    زفر براحه وقال: يقطع شرك خوفتني تحسبتها بترفضني لا ان شاء الله مقدور عليها ....
    ضحكً راشد بصوت عالي وهو يشوف مزنه تربع صوبه وتقوله: راششششششد
    لف عليها يباهاً تسكت بس عفدت فوقه وهي تبوسه وتقوله: فديتك ودني السوووق فديتتتك يا احلى معرس ...
    دفرها راشد عنه وهو يقول: بسج بووووس شو تبين سووق...
    تكلمت وهي ترمش: باخذًاغراض بسرررعه ارجوك ...
    ضحك عليها بعد ما سمع نواف يقول: الله يغربل شرك ولد قوم ودها والله حرام عليك تقطع االقلب وهي قاعده تترجاك ...
    قالها بجديه: طيب يبا روحي اجهزي عشان نروح اسميجج يوم بتعرسين تعرفين كيف تسايسين الريل ..
    تذكرت كلام ابوها وهو يقول يا بنتي اللي خطبج واحد محترم وحشيم ومو من الاهل ردت على راشد وهي تقول: راشد منو اللي خطبني. ؟؟ يصير اعرف ؟؟ وهل هو فعلا رجل وكفو ويستاهل انه ياخذني ولا واحد زامط بنفسه علينا ...
    جاوبها وهو يقول: كفو ونص ورجال ابن رجال وتعرفين ابويه زين ما زين ما راح يوافق على أي حد والاهم من هذا كله بينهم صداقه قويه وانا اعرف الريال شخصياً حشيم ومحترم...
    ابتسمت وهي تقوله بحيا: حنون ولا ...
    ضحك عليها بقو وقال: عاد مادري والله من هالناحيه لاخذتيه بتعرفين ان شاء الله ..
    بعدت عنه وهي رايحه فوق وتقول في خاطرها عسى انه يقدر ينسيني حب بطي الخايس اللي نفرني منه ياخوفي يطلع حمدان اللي خطبني بس مستحيل حمدان قايل لي اللي بينا مجرد صداقه لا تفكرين باخذج وبحبج
    تنهدت وحاولت تطرد هالافكار وتروح تلبس وتروح السوق ...
    :
    :
    :
    البارت السادس والثلاثون...
    :
    :
    :
    في عالمي غربه بس عيونك لي وطنً...
    :
    :
    :
    كان في اسبانيا يتابع علاج عيونه وتم سحب الماي الأزرق من عليهم وزراعه قرنية له وتم فحص شبكيات العين وعدسة العين فقال له دكتور: والله يا سعود انته شخص مومن بالله وقضاءه شوف عين وحده راح نسوي لها زراعه ونشوف ميف يطلع معاها الترتيب والعين ثانيه راح نرجع لها بعدين لانها فيها مشكله في الشبكيه ومثلك عارف ما راح ينفع علاجها الا بزراعه عين ولازم زراعه غين كامله تنطبق مع انسجة الجسم وتتوالم معاه حتى لا يتاثر جسدك منها ...
    تاثر بكلامه وهو يقول: والله لو تصلح لي عين وحده يا دكتور انا راضي أبا اتزوج واشوف زوجتي واعيش معاها ...
    طبطب ع كتفه دكتور وهو يقول: خلك قوي ومومن ونفسيه عال العال عشان نقدر نتجاز هالحالة اللي انته فيها وبقوه...
    ابتسم ع كلام دكتور وهو يقول: ان شاء الله ...
    رن تلفونه وقال للدكتور: طيب انته متى بتسوي للاولى عمليه..
    رد عليه دكتور : قريب جدا راح نشفط منها الماء الأزرق ونشوف العدسه والقرنية الشبكية زينه ولله الحمد ...
    رد عليه سعود : الحمدلله ي دكتور المهم الواحد يتعالج بلي يروم عليه ...
    طلع عنه دكتور ولف على تلفونه وشاف المكالمه فايته من القلب ورد اتصل عليها : هلا والله ...
    ردت عليه بحب: هلا عيوني شحالك يا الغالي
    رد ببتسامه: بخير جعل الله يسلم عيونج يا روحي انتي ...
    بحيا ردت عليه: بشرني عنك عساك طيب ..
    رد عليها بكل حب: والله اني طيب ولو اشوفج بستوي بخير ياروحي ...
    ابتسمت وهي تقول: يا عمررري ان شاء الله بنتشاوف بامر الله،، اذا مطول هناك بييگ لين اسبانيا...
    ابتسم بفرح وعدل يلسته وقال: صددددق بتيييييني...
    ابتسمت لفرحه وهي تقول: ايه والله جد بامر الله بس نخلص من حمده وراشد باجر حفلته ...
    استانس وهو يقول: احسن والله يعله بالبركة يستاهل راشد فديته خدمني خدمة العمر ما انساها لي ...
    ابتسمت وهي تقول: هيه راشد فديته غير دومه سباق للخيرات ...

    ضحك وهو يقول في خاطره مادريتي شو مسوي وقال بهمس: يلا يا جميلتي بخليج الحين عندي موعد الدواء ولازم انام من وقت...
    ردت عليه : الله يحفظك غناتي وسكروا الخط ....
    :
    :
    :
    في المطار بعد ما وصلوا الجميع اتفقوا على التوزيع التالي مشعل ومرته بالفندق غرفه لهم لحالهم ،، وفيصل ونواف غرفه لهم لحالهم في الفندق أيضا،، والام والابو غرفه لحالهم ،، والكل دخل يريح عشان يستغدون للحفل باجر ...
    :
    :
    :
    فيگ امان وعيونگ لي راحة وقلبگ لي وطن ...
    :
    :
    :
    بعد ما رجعت من السوق وقفت تسوي بخور وتبخر ملابسها اللي بتلبسها في الحفل مب مصدقه ان حمده بتكون عنذها وأخيرا بتفتك من قيود بطي وانظاره اسرحت فيه شوي وهي تزفر غربلات قلبي اللي مب راضي يكرهك مادري على شو يحبك على خيبتك ونيلتك ع قولة خوانا المصريين صحت على صوت تلفونها وهو يرن وردت من دون ما تشوف الرقم : الو وهي تشوف فستانها البحري المعلق والكرستالات اللي عليه سمعت صوته : الو
    انتفضت من صوته وقلبها يتسارع بدقاته على طول علقت الفستان وهي تنطق بخوف: بطي ؟!
    ابتسم على خوفها وقال: شبلاج خايفه..
    ردت عليه بحقد: شو تبا داق مب انته قايل ما تشرف فيني
    ضحك بصوت عالي: عادي مثل ما تكلمين حمدان كلميني اعتبريني معجب وحبيب ..
    قالت بحده: انته شو غيّرك يا بطي ما كنت جي وبعدين حمدان ماضي بالنسبة لي وانتهى امره...
    تكلم بحده اكثر عنها وهو يقول: جب جب لا عاد اسمعج تتيبين طاريه الخايس ....
    ازفرت بضيق وقالت: مريض نفسي الله يشفيك .. وسكرت في ويهه ...
    تضايق من ردة فعلها وعصب على تسكيرة التلفون وهو يتوعد لها
    :
    :
    :
    وتتلاشى المستحيلات عندما أقرأ إنّ الله علَى كُل شيءٍ قَدِير.
    :
    :
    :
    بعد ما قعدوا وريحوا في الفندق كان نواف مب مرتاح لنظرات فيصل وتبسمه ويوم يسرق نظراته لبسمه كان حاسس ان في راسه شي وبيسويه بس اللي مب قادر يفهمه مشعل ملاحظ ولالا ؟! هو مب قادر يسوي شي ولا بيقدر يمسك مشعل ويقوله تنهد بضيق وانتبه على صوت فيصل وهو يقول: شنو فيك يا خوي ...
    هز راسه بنفي وهو ساكت ويدعي في خاطره انك ما تضر بنت الناس...
    قعد قباله وهو يقول: تحب ياخوي ...
    ابتسم نواف وهو يقول:: قريب خطبتيه ان شاء الله ...
    ابتسم فيصل وهو يقول: من وين ؟! لا يكون من اهل الامارات !!
    هز راسه بنعم وهو يقول: بتعرفهم قريب ...
    انتفضت مشاعره وهو يتخيل البيت كله معجب بنفس الناس ... هز راسه وهو يقول: ان شاء الله بعد الوالده ماتعرف...
    هز براسه وهو يقول: ايوا ما تعرف لين تصير خطبة رجال وبعدين نقولها عشان ما تسوي بي سيناريوهات المعتاده ...
    اكتفى ببتسامه وعدل يلسته وكتف ايدينه وهو تفكيره منحصر ببسمه وبسس...
    :
    :
    :
    انتهت عروق الوصال مال الدنيا وصل ما دام وصلك قطعته ...
    :
    :
    :
    كانت تغني بحالمية وشاعرية اكثر وهي قاعده فالحديقه وتشوف لابتوب وترفع نظر عيونها للسما ...
    قطع عليها صوت خوفها نقزت من مكانها بخوف وهي تدور صاحب صوت وماشافته بس تسمع صوته كانه فيه صدى وسمعت صووووته مررره ثانيييه وخافت وينه هذا اففف شو ها الصوووت يت تبا تربع ثوب البيت جان تدعم في حامد وهو يضحك عليها وضربته على كتفه وهى تقول: سخييييف طيحت حمامة فوادي ...
    ضحك من الخاطر على شكلها المتروع وقال: سيري بيتكم بسررعه لحد يشووفج ويضحك عليييج ضحك بصوت عالي وردت ضربته وهي تقول: ما يضحك كنت بموت غربلاتك خاى ضيعت درب بيتنا كنت بروح صوب بيتكم افففف وراحت صوب بيتهم وهي حااطها ايدها على صدرها ودمعت عينها من زيغه وتمشي وتتعوذ من بليسسس حست بشي يمشي تحت ريولها وهنيه صاحت بخوف وهي تقول يا ويلي شو هذا بعد وحسسست بشي يلف ريلها خافت لايكون حنيش صرخت صرخه وهي تربع شافت راشد وتعلقت فيه وهو حاضنها بصدمه: شفييييج بسم الله عليج ...
    صاحت من الخوف اللي فيها وسار معاها للمكان اللي صرخت منه وشاف قطوه تلعب بذيلها وقالت له: لفت ذيلها ع ريلي ...
    ضحك عليها وهو يقول: خوفتيني الله يهديج تحسبت صار لج ولا طالع لج ضب ..
    ردت عليه وهى تمسح دموعها: لا والله مب ناقصه ضبان بعد ...
    باس راسها وهو يقول : خلاص فديتج دخلي البيت وتعوذي من بليس ...
    دخلت وهي قلبها بعده يرقع من الخوف...
    :
    :
    :
    السابع والثلاثون ...
    :
    :
    ؛
    الجميع في الحفلة مرتبش ومتحمسين اليوم وايد لان اليوم عرس راشد اللي الكل فرحان له ويغني له برى كانوا شغالين عيّالة ( الحربية) ورزف ويواله مع المعرس ومشعل ونواف وفيصل معاهم يرزفون ومستانسين انهم تعلموا اليوالة الاماراتيه ويضحكون على بعض لين ما اتقنوها لف فيصل اتجاه البيت كأن قلبه يقوله ارفع ناظر عيونك فوق ومن دون إحساس فعلاً سواها وشافها متحمسه وهي تشوفهم وكانت لابسه دريس برتقالي وميكبها ناعم وشعرها الأشقر ردد في باله يا بنت جننتيني من دون مكياج وين وانتي حاطه مكياج زايد حلاج اليوم حاول انه يكسر نظره بس ماقدر لين اختفت هي عن الأنظار ودخلت داخل ازفر بضيق وهو يقول ياربي خلاص ماعدت اتحمل لازم اسوي شي قلبي وهو قلبي معاند فيني ما يبي يبعد ويجنب دربها يبي قربها لو يوم قعد بعد ما ضاق هاطره البنت عقلها عند اخوي وانا قلبي عندها والحين بالله شو طاري وشو اسوي ...
    :
    :
    اما عند البنات فكانن مرتبشات رقص واغاني وبسوم كانت كل شوي تروح لعمتها وتقرب لها من الفواله وماخلت شي قاصر عليهم واهل بسمه شلو عمتها شل وكانت هي وايد متضايقه من معاملتهم لها لانها تحس بانها وايد ظلمت بسوم بس رغم هذا ما بينت وخلت نفسها على صلابه والقوة وهي تشوف مزنه كيف تتخطف كانها حورية بين الحريم والبنات لفت ع منال وهي تقول: والله انها تجنن باخذها لنواف شرايج ....
    ابتسمت منال وهي تقول: برضاج يا خاله ...
    ابتسمت وهي تدق كوع مرة ولدها وقالت: ايه والله من خاطري حتى البنت ما بيها تطير مني .... حتى بسمه كنت اتمناها لفيصل مابيها لمشعل وانتي عارفة بالاسباب عان حي مطينه عيشتها ...
    سكتت منال ما تبا تجادل خالتها وقعدوا يطالعون الحفل ومل شوي تيهم بسمه تقولهم قاصركم شي ويقولون لها لا وخلت مالت الحلويات تلف عليهم والمقهويات يلفون عليهم وكل وي تيب لهم هريس وحلوى وتدور بالاكل عايهم والهصتير مع المضيفات وما خلت شي قاصر عليهم لجل خاطر مشعل ...
    :
    :
    :
    في جهه ثانيه كانت طالعه بابهى طله واجمل حله وكانت كل شوي تقول لمزنه: انا محد مينني غير اخوج كل شوي يدق لي اونه انا متحمس الليله وايد مصدق عمره...
    ضحكت مزنه وهي تشوف ربشة اخوها وفرحته ودها تكون عنده هالوقت وترزف وياه طلعت عنها وهي مروحه صوب الدري شافت بسوم حضنتها وهي تقول: تولهت عليج يا دبه محلوووه وغمزة لها ابتسمت بسوم وهي تقول: انتي والله الاي طالعه قمر ...
    لفت عليها وهي تقول: بسوم امانه عايج تعرفين منو اللي خطبني ولالا؟!
    بسوم انصدمت وطالعتها وهي ترمش بعيونها وقالت: انخطبتي ...!!!
    قالت لها بهمس: اشششش ماعرف ابويه يقول عرب كلموني عنج وقلت لهم هيه موافقه بس منو ماعرف بس مب من الاهل ...
    بسووم مصدومه: والله ما عندي خلفيه عن موضوعج وعالعموم الف ميروك يا قلبي ...
    ابتسمت مزون وهي تقول: خليني اعرفه بالاول عشان اتقبل المبروك ......
    ضحكت بسوم وهي تتخطاها ونزلت من دري وهي تضحك ولفت على الحريم وشافت غدير يايتنها حضنتها وهي تقول: مرحححبا يا حلووووه
    حضنتها مزون لحيا: المرحب لا هان. فديتج شحالج ...
    ردت عليها وهي تبعد عنها: والله الحمدلله طيبين الله يسلمج انتي شلونج ربج بخير ...
    ابتسمت وهي ترد بحيا من غدير : بخير جعلج الخير ربي يسملج...
    غدير تكلمها تبا تفيس نبضها: ما شاء الله عليكم كلكم مزيونات واكيد مخطوبات ...
    استحت مزون ونزلت راسها تحت وقالت وهي محمرة الوجنتين: حبيبتي من ذوقج عيونج الزينه اللي تشوف كل شي زين ...
    ابتسمت غدير وهي تقول: مزون انتي مخطوبة.؟؟!
    انحرجت مزون وماعرفت شو تقول بس حمرت اكثر وبان الحييا عليها فقالت غدير: خلاص حبيبتي ماله داعي تردين عليه وابتسمت ..
    تخطتها مزون وهي مروحه صوب الدي جي تشوف الترتيب رجعت عند أمها وهي تقول: يمع البنت وايد حيويه ما قدرت اخذ منها جواب ...
    منال: اسالي بسمه ....
    ام مشاري : لالا انا بسال أمها .... قامت وراحت عند أم راشد وهي تقول: مرحبا يا ام راشد سلونج..
    طالعتها وهي تقول: مرحبتين حي الله النسابه ...
    استحت ام مشاري وهي تقول: الله يحيج ان شاء الله يزيد نسبنا بكم يارب ...
    ابتسمت فاطمه وفهمت تلميحاتها لان احمد مكلم فاطمه ان الام ماتدري فابتسمت وهي تقول: ان شاء الله يارب امرني شو فخاطرج ...
    ردت عليها وهي تقول: والله ودي بنتج مزون لولدي نواف...
    اتسعت ابتسامتها اكثر وارتاحت انها يترمن الام دايركت وقالت: والله هذي ساعه المباركة ونتشرف بكم...
    طارت الام من الفرحه والابتسامه على ويهها وشوب بندوا الأضواء يعلنون عن نزول حمده لما شغلوا الزفه بدا الانوار تتجهه صوب الدري والانظار كلها حول الدري وهي تنزل شوي شوي بفستانها سكري المرصوص على جسمها ومن تحت منفوش باقتها البيضا مدموجه بورد الحوري الأحمر ميكبها الهادي والمايل على ترابي وروج الأحمر اللي عاطنها نظره جميله وطله بهيه لين وصلت اخر الدري وقعدت تمشي لين وصلت عند الكوشة وقفت تتطالعهم وتبتسم ... اما عند رياايل فكان الكلً يبارك لراشد اللي يضحك وهو يرد عليهم ب الله يبارك لكم …






    ماني مثـل غيري ولا الغير مثلي
    لي خـط سيرٍ مختلف في زماني
    صعبـه علـى غيـري يسد بمحلي
    ومحـدن كفو ياخذ بوقتي مكاني
    _________

    آذگرگ وفـي .. ويـن الوفاء..من فيـنـا اللي مــا وفـــى ...

  6. #26
    عضو مجتهد
    الصورة الرمزية بنت العين 1991
    الحالة : بنت العين 1991 غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 152360
    تاريخ التسجيل : 23-05-20
    الدولة : مستــوطـن قلـبهـ
    الوظيفة : وبحثت في كل السطـور فلم أجد وصفا يليق بمن فؤادي قد أحب
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 106
    التقييم : 20
    Array
    MY SMS:

    ،،"‏ماهمني قرب الباقيي قربك يكفيني

    افتراضي رد: روايتي الخامسه: العمـــر لحظــة


    مر الوقت سريع وانزف راشد للحب وأخيرا توج حبه بزواج ودخل عليعم الصاله وانظاره متجهه للكوشه وصل عندها وسلم عليخا وباس راسها وهو يقول بهمس شاعري: مبروك يا عمري ...
    ردت عليه ببتسامه وهو يقول: الله يبارك لك فديتك ..
    ابتسم لها وبدوا تصوير وظرب واغاني ويتتهى شموخ سلمت عليهم وهي تبارك لهم وتحضنهم وقالت لهم : يبارك لمم سعود ويسلم عليكم ..
    ردوا عليها: يبارك فيه والله يسلىه ويرده بالسلامه ..
    شويات وبدا الرقص والغنى والتنعيش على اصوله شموخ ومزون يرقصن وينعشن وبسوم كانت بس تصور ما تقدر ترقص قدام زوج اختها فكتفت بتصوير ... .....
    مرت الساعات بسرعه وشل راشد عروسه وراحوا الفندق ...
    ....... .................. ..................... .............

    بعد ما الكل رجع من العرس تعبان ويبون يريحون بسوم كانت في الحمام تسبح ومشعل كان يفصخ ساعته سمع رن الجرس وفتح الباب شاف باقة ورد حمراء جميله مدموجه بورد اصفر وازرق انيعر بجمال الورد والباقه واستلم الباقة وكان يدور كرت عليها شافه مغروس بين اغصان الورد طالع المرت وانصدم من اللي مكتوب ...
    سمع صوت باب الحمام ينفتح خش الكرت في بمطلونه وهو متغصص طلعت وهي تشوف الورد وقالت: واااااااااو ووررررد حياااتي شكرا تعرف ذوقي بالورد ....
    انصدم من كلامها يطابق الكلام المكتوب بالكرت تنفسه بدا يتسارع ويزداد لا يكون اللي في باله صح ... جاملها ببتسامه وهي قعدت تنشق الورد وشلت الباقة وهي تحطها على الكمدينو وترتبها تخطاها وهو يقول: بدخل اتسبح ...
    ما كانت وياه كان عقلها فالورد مصدومه ان مشعل عرف الالوان القريبه ع قلبها وحبها للورود والوان معينه ابتسمت وهي ترتبهن وتوزعهن وحطتهن في فازة الورود وظهر مشعل وهو يحس بقلبه نات تشتعل منو هذا اللي مطرش الورد وكاتب هالكلام ويتردد في مخه وكانه ريال يبا يواجهه ويقتله بيديه ...لف ويهه عنها وحط ايديه براسه وقف على شرفه وحس بيديها وحس نار تشتعل فييووفه وبعد ايديها وهو يسحب هواء عميق ماوده يسوي هالحركة بس انجبر يبعدها يحس بنار تشتعل به تضايقت من خركته وشافته يحط اصبوعه في راسه وقالت: متضايق حبيبي ...
    مايدري ليش سحب نفسه من دون ولا كلمه وطلع شي الوحيد اللي استغربت منه،، دخلت الحمام عسب تأخذ الثيتب وتغسلهم وهي تحط الأغراض في سله انتبهت على بنطلون الجينز مال مشعل معلق على طرف اليدار شلته وحطت ايديها في جيوبه وهي تشوف فيهه شي طلعت منها بطاقه طالعت البطاقه وحطت البنطلون قرت اللي على البطاقه اللي مكتوب فيه وابتسمت وهي تقول يا عمري يا مشعل نسى يحطها مع الورد وقرت المكتوب فيها( يا شبيه الورد يا كل الزين انا ادري ان الورد يشبه جمالك ).
    خذت البطاقة بفرحه وحطتها مع الورد وصورتها السناب وكتبت : يا بعدهم شكراً على جمال الكلمات اللي شعرت بها وحسيت انى جزء لا يتجزا منك جعل ربي ما يحرمني منك احبگ â‌¤ï¸ڈ.. وحطتها عام في سناب متجاهله اللي ضايفتنهم ...
    :
    :
    :
    احتار الشعر في وصفك ... وانكتب لي بقربك عمر ...
    :
    :
    :
    نواف كان ياي من عند امه وابوه والفرحه مب ستيعتنه وتلاقى ويا مشعل اللي واقف في الممر متكي على اليدار مثبت ريل ع اليدار وريل على الأرض ومخلل شعره بيده وباين انه سرحان وتفكيررره عميييق ... صحى على تربيت نواف لكتفه وهو يقول : وين وصلت يا الغالي ...
    لف عليه وابتسم بضيق: هلا يا خوي ...
    نواف عقد حاجببنه: اضيق وانا اخوك يخسي الضيق تعال نقعد في غرفتنا وقرلي وش بلاك ...
    ما مانع وطلع مع اخوه للغرفه ،، دخل وشاف فيصل اللي كان شاق الحلج بفرحه بعد تعليق اللي قراه في سناب جات والفرحة غامره قلبه كانه يقول الكلام هذا لي انا يا روح فيصل ...
    اما نواف ومشعل فخلوه بحاله وقعدوا بزوايه بروحهم لان حالة مشعل ما تزداد ابداً ...
    نواف تكلم بهدوي وعينه في عين اخوه: شنو فيك..
    قصر صوته وهو يقول: بعد ما رجعنا من العرس دق الجرس ولما فاحته شفت مندوب جايب باقه ورد مبيره احمر وابيض وبيبي بلو وعجبتني حيل ولما قريت اللي فيها كانت من واحد لبسمه وقاله الكلام المكتوب ورد وقال : شنو اسوي ماني عارف أحاول مادبين لها بس لمستها لي حراره وماودي اعصب ولا شي وطلعت وهي ما تدري بالكرت ...
    ازفر بضيق وحرك عيونه لفيصل وفي خاطره الله يهديك يا فيصل عن حبها وتتتوب انا ماني عارف لين وين بتوصل نفسك وتوصلنا در على اخوه وهو يقول: يا خري انته تدري ببسمه تحبك وتموت فيك وما تشوف غيرك انته بين لها ان الورد من عندك عشان تغايض العذال اللي يبون يخربون عليكم ولا شرايك بكلامي!!
    هز راسه وهو يقول: كيف اقنع نفسي الله يهديك نواف انا لو حد يشاركني بحبي لبسوم امحيه من الوجود شلون اجذب عيوني بالله ...
    ومسك تلفونه بعصبيه وهو يدخل سناب وشاف الاستوري وهو مصدوم صااار يرمششش اكثر من مررره يبي يتاكد من اللي كاتبتنه لا ومطلعه الكرت بعد رصص تلفون بيده وقام بعصبيه ويلحقه نواف اللي حس الدنيا بتشب ناااار .. اما مشعل فدخل وشاف الأماكن هدوء وشموع واضواء وحركات ومنتفه الورررد ودخل على طول وهو يقولها تعالي هنيه : منوووووو هذا اللي يايب الورد يا بنت تكلمي ...
    انصدمت من عصبيته وحمرار عيونه وطالعته برجفة وحاولت تستر نفسها بشال بعد ما سمعت صوت نواف وهو داخل يزقر مشعل ويفوله لا تخرب بيتك بيدك با مشعل وانته ما صار لك الا فتره قليله ...
    طالعتهم بحيره وحاولت تعدل حجابها وتسمع كلام نواف اللي قاله بصدمه كانه فيه شي هي ما تعرفه ... ما وعت الا على صوته العالي لمت نفسها بخوف وتكورت وهي تجنب نظرات عيونه الغاضبه وعصبيته اللي اول مرة تشوفها حاول يمد يده بقو عليها بس سبقه نواف وهو يقول: ما هو انت اللي تمد يدك على مره ضعيفه تبيك عون لها وسند ماتبيك فرعون استهدى بالله وتعال نام الليله بالغرفة عندي حاول يتهجم عليها بس ماقدر لان نواف حال بينهم ومسكه بقوه وطلعه برم الغرفة بس سمعت مشعل يقولها: مدامج سويتيها وخاويتيني اكيد مخاويه غيري ...
    انصدمت من كلامه وهي تقول كيف تغير بعا سرعه شو اللي صار بكت بحرقة وهي تلم الورد المنثور وتلم شموع وترتبهن ... صحت على صوته اللي دخل الغرفه يشا ثياب نوم وقال: يفضل تردين بيت اهلج اليوم مابي اشوفج وانا راجع الكويت بكرا ... وطلع وخلاها في حيرتها شهقت بين دمرعها وهي تحط اصبوعها على شفايفها شنو اللي صار ومنو غيرك وشنو هالموجه اللي ضربتنا مره وحده شهقت بقو وهي تبكي بعد مالمت كل شي على الأرض ورفعته مكانه شلت ملابسها ودخلت الحمام بدلت وهي تبكي طلعت شنطتها وحطت اغراضها وسكرتها شافت صورته ع الكمدينو شالت صوره ومررت اصبوع ايديها عليها وباستها وهي تشهق نزلت صوره واتصلت لبطي ايي يشلها عشان تروح ... بعد ساعه بالضبط تفاجات ان الكل رد الكويت حتى مشلعها وامانها وراحتها حاول بطي يفهم شو ستلفه بس ما قالت اه غبر قاعده هنيه لانهم بيرجعون عقب كم يوم خطبة مزون ونزلت من سيارة وهي مغتاضه وتبكي قهر وحسره ...
    :
    :
    :
    بعد ما رجعوا الكويت كلهم دخل غرفة نومهم وهو يتخيلها بكل زاوية ماودة يصير جيه بس منو هذا اللي يطرش لها �� ورود ...
    :
    :
    :
    البارت الثامن والثلاثون ...
    :
    :
    :
    بعد ما مر أسبوع على الاحداث واهل مشاري بيرجعون الامارات علشان خطبة نواف ومشعل اللي صار له أسبوع كل ما يدخل الواتس اب يشوف اخر ظهور لها يوم عرس راشد وحمده ومن بعده ما دخلت الواتس ولا حتى السناب وكان وايد متضايق يبا يعرف اخبارها وهواف وايد زعلان من مشعل ورده الغير متوقع مب قادر يواجهه الحقيقه ويشبك الاخوان مع بعض ولا يبا يلين لفيصل انه يعرف عشان فيصل ما يتمادى بزود ماعرف كيف يساعد اخوه ويبري البنت لكن شاف ان لازم مشعل يقعد وع نفسه ويراجع حساباته ويقرر مع نفسه شنو يبي...
    :
    في بيت بو راشد كانت قاعده تسولف مع ابوها اللي قرر يفتح الموضوع وياها وهو يقول : المزن اليوم بيون العرب يشوفونج عشان الخطبه ..
    بفضول سالت : بابا انا ما قتلك انى صغيره على العرس ومابا عرس
    حسم الموضوع بجديه وهو يقول: خلااااص يا مزون انا كلمت العرب وعطيتهم كلمتي وماني راد فيها ...
    استحت لكن قالت بحيا: منوووو هذيل العرب يا بويه ...
    رد عليها : هل الكويت ولد بو مشاري ...
    انصدمت صدمه ماتوقعتها وقالت : كويتي ؟؟!!!
    طالعها بطرف عينه احمد وقال: عيه نعم كويتي شو بلاه الكويتي احسن عن مية الف واحد ...
    ردت بصدمه: لا مب القصد هم ونعم والله فيهم وفي معرفتهم بس اقصد اني بروح الكويت وبعيش فالكويت يا ابويه بعيد عنكم وعن هلي بحس بغربه وانته تدري ما اتاقلم بسررررعه ..
    ابتسم وهو يقول: تتعودين بعد ما تحبين نواف وتتعلقينه ...
    ابتسمت بحيا وهي تقول: ابوووويه خلاااص عاد لاتحرجني...
    ضحك عليها وعلى ويههها المحمر ...
    اما هي راحت فوق وكلها احراج ...
    اما عند المعاريس فكانوا في دبي يالسين يتمشون ،، حضنها من ورى وهو يقول: يا جمال دبي وانتي فيها زايد حلاها ..
    ابتسمت بحيا وهي تقول: اول مره احس انى استحي منك العاده لساني ما يعرف الا يرادد عليك....
    باس خدها وضحك وحط كتفه على راسها وهو يقول: ياربي وأخيرا صرتي حلي وحلالي ...
    ضحكت بحيا بعد ما حط عينه بعينها وسحبها بقووو لحضنه ...
    :
    :
    بطي كان محروووق من العصبيه بعد ما عرف سالفه الخطبه لف على عمته فاطمه وهو يقولها: عمتي هذا جزاتي الحين تلقفين بنتج لغيري ...
    فاطمه تحضنه تهديه: فديتك يا بطي والله انى رمست احمد ولا طاع قال مارد اهل مشاري في شي وانته تعرف معزة مشعل عند احمد ...
    بعصبيه قال: انا ما يهمنى انتى وعدتيني ان مزون لي ليش تخلفين بوعدج ليشششش...
    تحاول تهديه واطيب خاطره: بطي فديتك اهدا شوي انا لو عليه اخليك تاخذها بس ابوها ...
    انصدم يوم عرف ان ابوها اللي رافض وقالها بغصه: ومزنه؟! تباه ؟! ولا ليت الحين تحبني؟!
    حاولت ما تجرحه لان ما يهون عليها وهي تقول: تحبك يا حبيبي بس مب بيدها شور ابوها غصباً عنها..
    استانس بفرحه انها تحبه وقال : ما دامها تحبني حتى لو خذته يكفي اني في قلبها ،،، مداخله سريعه اسميك اناني تحب نفسك وبس
    لف عليها وهو يطالعها وقال: دجى بسم الله من وين ظاهره خليها تحبني لازم تحب نواف يعني .. بروحي متشتتت..
    ابتسمت عليه وقلت: عيوني انا احبك بسم الله عليك من تشتييت يا الغالي ..
    طالعني بنظره وقال: غالي ومسوويه فيني كل هالسوايا حشى يا بوج مابا الحب منج يوم الا جي خليتني عوف ومجرم وواطي وكل شي مب زبن ..
    بزعل قلت: والله انته الزين كله يا الحب...
    ابتسم وراح عني …. لوحت له بيدي وانا اوعده اني اعيشه بالسعادة في رواية ما يهون عليه ....
    :

    :
    :
    ••
    - ‏من يبعدهم الله عنك ، لا تحاول إعادتهم إليك ♥ï¸ڈ.
    :
    :
    :
    “‏تُزهر دائمًا كأن في داخلها‏ فصل ربيع أبدي ����.”
    :
    :
    :
    بعد ما مر الوقت ومشعل يكلم غدير بانه تعبان ويبيها تشوف له بسمه يوم تروح وقالها : يعني انا اخوك ما توقفين وياي ...
    ودت عليه بعصبيه: واحد يسوي سواتك وبعدين يقول ودي والله اني ارجعها ليه ما شغلت مخك من قبل لا تقول الكلام اللي قلته يا حظي ...
    ازفر وهو يقول: والله ماكنت بعقلي كنت معصب وقلت الحجي اللي انا قلته ...
    تكلممت بصوت واطي وهي تقول: شوف الفرحه في عيون امك وزوجتك شنو تبيني اسوي الكل ملاحظ عليك توتر وتفليت الاعصاب ...
    اردف كلامه ما يهمني شنو قاعد يصير بينهن اللي ابي اعرفه انا الحين ليه صار لها أسبوع ما تدخل لا واتس ولا سناب ...
    حركت راسها بلا وهي تقول: لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم بتخبرك انته شايف نفسك كيف متوتر ومب على بعضك...
    هز راسه بايه وهو يكمل كلامه: ايييه عارف نفسي وشايف نفسي اني مب على بعضي بس انتي تعرفين مالي غناة عنها كيف انسسساها انا بس تسرررعت لما تكلمت معاها ....
    قامت عنه وهي تقول : الكلام معك ضايع اول شي خلني اعرف أوصل لبسمه وبعدين اقولك شنو بيصير او شنو تسوي وراحت عنه وهي مقهوره منه ....
    ااما هو رفع عيونه على نواف اللي توه قايم من النوم وقال: حيه المعرررس ...
    ابتسم نواف وهو يقول: يوم احصل الموافقه ذيج الساعه قول عني معرس ...

    اما عند بسمه فكان سهيل اخوها ماخذ كل اهتمامها وحطت كل اهتمامها باخوها سهيل وخذا وقتها كله وصارت متعلقه فيه ما تقدر تستغنى عنه ومع انها كانت وايد تفكر بمشعل وقت الليل وخصوصًا وقت النوم �� تقعد تفكر فيه لين ما تنام دخل عليها حامد اخخوها وهو يقول: بسمممه شو يينج وبين ريلج..
    ابتسمت وهي تقول: انته الوحيد اللي ملاحظ البيت كله ما همه اللي فيني ...
    قعد حامد وهو يقول: لانه اختيارج بس انا تضايقت امس يوم دخلت عليج الحجرة وشفت دموعج ع خدج وانتي نايمه شو فيكم شو صاير بينكم ...
    تكلمت وهي تقول: سوء فهم أتمنى انه ينحل بهدوء والسلام وراحة بال ..
    حامد يقرب الكرسي منها ويشبك ايدينه وهو يكمل كلامه: واذا ما نحل بهدوء كيف بتتصرفين ممكن اعرف ...
    ردت عليه وهي تتلقت يمين وشمال: الانفصال افضل حل اذا لم يكن للهدوء والثقه ان تحل في نقاشتنا فالانفصال افضل ...
    عقد حاجبينه وقال/ لا تقكرين بالانفصال ومهما تقابلكم من العواقب فكري ان ممكن طرف ثالث يدخل بينكم يخرب علاقتكم لا تنسين انه متزوج على زوجته وانتي اخبر بكيد الحريم ...
    انتفضت لما سمعت شيء هذا من حامد وكأن ها شي فاتها معقوله مرته بتسوي شي تشكك مشعل فيني ...
    :
    :
    :
    اللا يا دار خبري محبوبي انّ من عقبه انا عفت الديار ...
    :
    :
    قعدت غدير تفكر كيف توصل لبسمه اتصلت في حمده واطلبت ممنها رقم مزون دقت لمزون وبعد السلام وتعريف بنفسها دخلت بالموضوع: مزون الله يخليج تروحين الحين عند بسمه وقولي لها غدير تبيج ضروري تحاجينها...
    مزون بحيا بعد ما عرفت انها بتكون مرت اخوها ردت: بان شاء الله ...
    وراحت للبيت خالها ودورت بسوم ولقتها قاعده عند سهيل قالت لها بعد السلام واخذ الأحوال : ترا غدير متصله فيني تبي تحاجيج ضروري ..
    ابتسمت بفرح ورف قلبها: صدقققققققققق....
    هزت راسها بهيه وهي تقول: يا بنت الحلال انتى بس لو تفتحين تلفونج بتشوفين كمية المكالمات اللي هابه عليج عطتها تلفونها وهي تقول: خذي راحج معاها وشلت سهيل تلاعبه ...
    ابتسمت بسوم ودقت لغدير اللي كانت قاعده مع مشعل في لوبي مال الفندق ردت بسرعه وهي تقول لمشعل: دقت مزون اصبر اشوف شنو عندها ولما ردت قالت: هلا مزززون
    بسوووم ببتسامه ودق قلبها طبول قالت برجفه: هلا غدوورر ..
    غدور بصدمه طالع مشعل وقالت: هلا بعيون غدور هلا باللي اشتقنا لها ..
    خذ السماعه الثانيه بلهفه وهو متوله على صوتها وقرب من غدير زود عشان السماعه الثانية تثبت في اذنه زين وسمع بسوم تقول: يا عين بسووم انتي والله عمري والله المشتاقين شحالج وشحال خالتي ربكم بخير نورتوا الامارات ...
    قالت بفرحه: النوور نورج يا بعدي كلنا طيبين وما علينا الا انتى قولي لي شنو االي صار بينج وبين مشعل وخلاكم بهالحاله وزود ..
    ازفرت بضيق على طاريه وقالت: مششعل انا بالنسبه له انتهيت ،، انا كنت بيده مثل ورقة الحظ اللي فاز فيها ولما انتهى منها رماها تنهدت بضيق واردفت كلامها الى ان وصل فينا الحال كلن يروح بدربه هذا اللي فهمته منه ..
    شهقت غدير وهي توجهه نظرات العصبيه لمشعل اللي كان ندمان وهو يسمع صوتها اللي باين عليه ضيق قامت غدور من مكانها وشلت السماعه الثانيه من مشعل بالقو بعد ما شافت أمها وشمس يايات اللوبي عندهم واتجهت للمصعد وهي تقول: يا عمري واالله انا قالي مشعل عن اللي صار بس ما قالي هالكلام انه حبكم طلع نزوه ..
    ابتسمت بالم على كلمتها وهي تقول: يمكن حبه لي نزوه اما انا احبه فوق ما تتصوررين صحيح انه شاك فيني لانى قبل كنت اكلمه وانا مالومه لكن نتيجة شي هذا انه زعزع الثقه اللي بينا وقلت الثقه بسبب شي هذا اللي كنا نسويه لكن في نهابه ي غدور يبقى حبيبي الأولى والأخير وانا عارفه ان باي لحظه بييب ورقة طلاقي ومسحت دمعه تسربت من عينها وهي تحاول تكتم عبرتها وكملت كلامها بأنا مالومه صدق يوم كانوا يقولون ان الوحده اللي تكلم واحد وتزوجه يشك فيها بعدين ،، وما ينجح زواجهم حاولت تكتم شهقتها وهي تقول لا تنسين اني اخذته من زوجته بعد والمثل يقول الحق رجع لاصحابه والله يسعدهم مع بعض واسكتت وهي تطلق لعبرتها العنان وتبكي بصمتتت وهي تذكر حبهم ..
    غدير بكت من كلامها وهي تقول؛ لا تقولين جذيييه مشعل يحبج والله ويبيج لكن مادري ليه كل شي ينقلب مره وحده ...
    اردفت بصوت متقطع: كله نصيب يا عمري ..
    تحنحنت تعدل صوتها وهي تقول: بس مشعل ما جاب لي طاري طلاق ولا قالي انه ناوي يطلقج يا عمري ..
    ابتسمت بالم وحزن وهي تقول: ما يحتاج ينطقها يا غدير نطقتها عيونه قبل لسانه ومن ذاك اليوم انا انتهيت ولا تنسين ان خالتي ما كانت راضيه ع زواجنا شي طبيعي تشوفين هاشي يصير لان احد الوالدين مب راضينن وكملت بحسره وندم ليتني من اول ماحبيته قتله دق الباب ولا بدخل وياك من باب شيطان لكن غواني ابليس وضعف النفس واتبعت هوايه وحبي له وهذي نتيجة لكن يشهد عليه الله المعبود ان ما بيني وبين أي رجل ثاني علاقه او اتصال او تواصل يبقى مشعل الأول والأخير في حياتي ...
    غدير بشهقه من البكى قالت: لا والله مشعل يحبج ويباج وهو ما اتفق معانا على طلاقج بالعكس هو ولهان عليج ويحبج ويبيج وندمان على اللي صار ...
    تقول لي ندمان وأقول لك خابرك على طبعك ما تغيرت وافي وحنان ..
    :
    :
    :
    بعد ما نهت المكالمه اللي بينهم ومزون شلت تلفونها شلت تلفونها القديم اللي من أيام المدارس اللي رقمه محد يعرفه الا الاهل بس وهذاك تلفون والرقم مجبوره تنساه عشان تنسى صاحبه انتبهت عالمسج اللي ياها من رقم غريب وكان محتوى المسج( مَرَّتْ سِنينٌ وَمَا أمَّلتَ مُنتَظِركْ
    وَلا تَركتَ لَهُ كَي يهتَدِي أثَرَكْ

    مَرَّتْ سِنينٌ ولا أشواقَ تُرسِلهَا
    لِآسِرٍ كَانَ يومًا في الورَىظ° قَمَركْ

    وَأينَ أنتَ ؟ نَسيتَ العَهدَ؟ أم كَتبتْ
    يَدُ المشيئة في رِقِّ النَّوىظ° قَدَرَكْ

    وَكيفَ أنتَ؟ أنا روحي مُبعثَرَةٌ
    بَينَ الخلائقِ تقفُو طَيفَ من ذَكَرَكْ

    فَيا أصِيلَ الهَوىظ° إن كُنتَ تَقرَؤني
    أرسل مع الشَّوقِ في هذَا المسا خَبَركْ)
    :
    :
    ابتسمت على المسج ما تعرف صاحبه ولا تعرف منو هو بس الأكيد انه حبيب يرسل لحبيبته ويفكر انه رقمها وهي متاكده انه مغلط بالرقم لان هالرقم الوحيد محد يعرفه غيرها هي والاهل بس لا غير ...
    انتبهت على وجود مسج ثاني( شدعوه عطينا ويهه يا يبه ) ...
    ابتسمت وهي تقول مو اماراتى اكيد كويتي او قطري ابتسمت وخلت التلفون وراحت تشوف سهيل اللي بدى يحتل جزء كبير من حياتها ..
    :
    :
    اما المغرب فكان الكل مرتبش في بيت بورراشد حمده وراشد يووا من دبي عشان يحضرون خطبة مزون وكانوا اهل مشاري بيوون بعد المغرب ع طول ...
    بسمه سبحت سهيل ولبسته وهي بتشله وياها وهي عارفه ان لا أمها ولا ابوها افتكروا فيها خصوصا بعد ماردت عليا لفهد وردوا حبايب وراحوا شاليهات كم يوم ولا بيحضرون خطبة مزون قرب المغرب وصلت بسوم وشافتهموكيف مستعدين ومتجهزين بسومه لابسه كندوره مغربية خفيفه وفاتحه شعرها ومرولتنه وملبسه سهيل اخوها كندوره وغتره وطالع اجنبي صدق على بياضه وعيونه الخضر ...






    ماني مثـل غيري ولا الغير مثلي
    لي خـط سيرٍ مختلف في زماني
    صعبـه علـى غيـري يسد بمحلي
    ومحـدن كفو ياخذ بوقتي مكاني
    _________

    آذگرگ وفـي .. ويـن الوفاء..من فيـنـا اللي مــا وفـــى ...

  7. #27
    عضو مجتهد
    الصورة الرمزية بنت العين 1991
    الحالة : بنت العين 1991 غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 152360
    تاريخ التسجيل : 23-05-20
    الدولة : مستــوطـن قلـبهـ
    الوظيفة : وبحثت في كل السطـور فلم أجد وصفا يليق بمن فؤادي قد أحب
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 106
    التقييم : 20
    Array
    MY SMS:

    ،،"‏ماهمني قرب الباقيي قربك يكفيني

    افتراضي رد: روايتي الخامسه: العمـــر لحظــة


    :
    :
    قعدت في صاله ترتب الأغراض وترتب القهوه ويتها فاطمه ساعدتها ولفت عليها وهي تقول: بسمه
    لفت عليها وهي تبتسم : امريني
    طالعتها بغصه: ماحب اشوف الحزن يخيم ع ويهج انا ممادري شو اللي بينكم بس الأكيد انج عاقل وتعرفين تختارين صح من الغلط ...
    ابتسمت لها وهي تقول: لا توصين حريص يا عيوني فهمت عليج ..
    ابتيمت لها فاطمه وهي تدعي لها بتيسير الأمور ...
    وشوي اذن المغرب وبعد الصلاة يووا العرب في بيت واشد وتجمعوا نزلت حمده متأخر وسلمت.على اختها بحرارة وهي تقول: بسوم ولهت عليكم ..
    طبطبت عليها وهي تقول: حبيبتي ونحن زود الله يسعدج ..
    انفتح الباب ودخلت ام مشاري ومنال وشمس وغدير واتجههوا يسلمون قربن بسمه وحمده منهم عشان يسلون عليهم ..
    بما سلمت بسمه على خالتها باستها على راسها وهي نقول: شلونج يا خاله ..
    لاحظت لمعان عيونها وهي تقول: والله اني بخير يا بنت فهد والحمدللهً...
    ابتسمت بسمه وسلمت ع شمس اللي قالت لها: هذي اللي يأخذ شي مو له ..
    بعدت بسمه عنها وسلمت ع منال وغدير اللي حفوها بكل حب ومخوه وابتسمت لهم وهي تقربهم صوب الكراسي وتجلسهم ،، وبدت تضيف خالتها والجماعه لين ما جاء سهيل وهو يقول لبسمه وهو متعلق فيها: يممممه يمااااااااه ...
    لفت بسمه عليه وهي منحرجة من نظراتهم لانهم ماقد شافوا سهيل .. شالته وهي تقعده جنبها وعطته حلاوه تكلمت ام مشاري وهي تقول: ولدج ي بسمه ،؟؟؟ ورافعها حاجبها...
    ابتسمت بسوم وهي تقول: اييي ولدي هذا اسمه سهيل ..
    انصدم الحميع من ردها محد كان متوقع ردها بس هي تبا تحسم الموضوع بينها وبين مشعل خلاص ما دام ان من اوله جذيه ينعاف تاليه ..
    ساسرتها ام مشاري وهي تقول : كنت حاسه انج عوبه لكن الحمدلله ان ريلج كشفج على حقيقتج...
    ابتسمت وهي تقول لخالتها: وانتي صاجه يا خاله اسمه طليقي مب ريلي لازم تفرحين اليوم وتخلين فرحتج فرحتين وابتسمت وهي تقوم تشل سهيل تبي تلبسه وتبدله ودخلت الغرفة عند مزننه حضنتها وباركت لها وطلعت عنها وشافت غدير عند دري وهي تقول: ما توقعتج ي بسمه جذي تسوين .. ابتسمت بحزن والم وهي تقول: اخوج ما يستاهلني صار لازم يعيش مع غيري ...
    لفت عليها غدور وهي تقول: ليش قاعده اسوين كل هذا عشان نكرهج ويكرهج مشعل ترا بطريقه هذي ما راح تكرهينا فيج راح نحبج ونتعلق بج زوود ..
    :
    :
    :
    بكت غصباً عنها وهي تقول : تكفين يا غدور ملاص لا تبكين ..
    غدور: شلووون وانتى قاعده ترمين بنفسج في تهلكه يبين انه مو ولدج الولد اجنبي ...
    :
    :
    :
    بعدها طلعت بسوم لبرى تغير جو مع سهيل اللي كان يلعب بدرفانه وتشوفه كيف حبته وتعلقت فيه وصار ينام عندها ويناديها بماما وقالت لاهل مشاري انه وادها بس غدور ما صدقت بسمه لانها عارفه انها لتفارق روحها وقلبها بمجرد ما يقولون له عن الولد ....
    :
    :
    :
    البارت التاسع والثلاثون...
    :
    :
    :
    يلومكِ في الحبِّ الخليُّ ولوْ غدا
    بِدَاء الْهَوَى لَمْ يَرْعَ أمًّا وَلاَ أبَا
    :
    :
    :
    ••
    خُذِ القناعَةَ مِن دُنياكَ وارْضَىظ° بِها
    واجْعَل نصيبَكَ منهَا راحةَ البَدَنِ

    وَانظُر لِمنْ ملكَ الدُّنيا بأجمَعِها
    هَل راحَ مِنهَا بغيْرِ القُطنِ والكَفَنِ ؟
    :
    :
    :



    وَكَم سَهرنَا علىظ° شوقٍ علىظ° شجنٍ
    وكَم ذَرفنَا دموعَ الشَّوقِ والأملِ

    لَعلنَا إن بَكينَا اليومَ غيبَتَهُم
    يُقدِّر الله لقياهُم علىظ° عجلِ
    :
    :
    :
    بعد ما مر أسبوعين على خطبة نواف وتمت ولله الحمد بكل خير تحدد عقد قرانهم بأنه يكون في المحكمة فقط لا يبون دق ولا رقيص ولا غيره الناس مستعجلين ودهم يردون الكويت عندهم اشغال مشعل كان مصدوم ان بسمه عندها ولد لان محد يعرف بسهيل أساسا وما كانوا يطلعونه يخلونه مع الخادمه ااما الحين تعلقت فيه بسوم وايد لدرجة قام يزقرها يمه لان قضى وياها الفترة الأخيرة وايد ما كان مصدق ويسمع وصف الولد وانه اجنبي وتذكر سنه الأولى كيف الدكتور الأسترالي كان معجب فيها كان خايف انها تكون غلطة معاه أفكاره مشتتته تذكر زواجه منها كانت طاهره ياربي شنو سالفه وكيف أحاول افهم او شنو بالضبط افهم والله ماني عارف شو اسوي راسي مشووش صحى على صوت غدير وهي تقول: زعلتيني والله خليتي الكل يشك فيج ويصدق بسوم انتي لا تسيئين لنفسج بها الكلام ...
    كانت عارفه ان مشعل بيصدقهم بس كانت تبا تجذب احاسيها وقالت بتردد: مشعل صدق ولالا...
    لفت عليه وهي تقوله: مشعل انته دريت ..
    قاطعها بصريخ وهو يقول: ايييه دررريت بسكمم خلااااص ارحموووني من كلامكم ما كنت مصدق انها تسوي بنفسها جيه انا روحي مصدوم بين امرين مشكك ومويد مادري شو اللي ورطني بها الورطه ...
    ابتسمت بحزن اثبتت لقلبها ان مشعل فعلا يشك فيها وانها مثل ماتوقعت ردة فعله تسربت دمعه وراها دمعه وهي تسمعه يقول لغدير: انا ما ني عارف ولهان ولالا محروم ولالا بس ولد اجنبي منها طيب منو ابوه وكيف سوتها فيني ولعبتها عليه وانا لما تزوجتها كانت طاهرة شريفة شلووون علموني كيف خدعتني.. بكت غدير اللي لين الحين مو مصدقة ان الكل شاك. في بسمه الا عي وقالت لبسمه: جعلهم يشكووون ليوم الدين انا الوحيدة اعرفج بريئة وبنتلاقى وراح اتحاجى وياج بها الموضوع واثبت برائتج وانا عارفة ان مشعل مب شاك فيج مشعل مصدق برائتج بس ما بيده دليل يثبته لهلي ولج مع ان انتي عارفه صدق يا بسمممه بس تبين باي طريقه تنفصلين عنه ...
    اتنهدت بالم وهي تقول: ماعليه غدير انا عارفه انه ما بين نارين مصدق ومجذب لكن هو عارف قبل ان كان فيه حد معجب فيني فهذا شي اللي بيثبت لي ان مشعل يحبني ولالا...
    انهت المكالمه بالله يحفظكم ويسر اموركم ولا يفرق ببينكم ...
    :
    :
    اما مشعل بعد عن المل واتصل باحمد رفيق دربه وقال له سالفه قابله احمد بضحك وهو يقول: خس الله بليسكم هذا اخو بسمممه من الوها بس ما يريدون يخبرون ان ولدهم غلط مع اجنبيه وياب هالولد أساسا كانوا حاطينه عند مربيه تربيه وبعد ما صار بينك وبين بسوم في عرس راشد وحمدة التج صار لازم بسوم تشغل نفسها فخذت سهيل تنشغل معاه وتربيه ما تبا تذكرك لانك عارف انته بنسبها لها شوه ومب بسمه اللي بتخونك وانته ما ش شكلها كيف ذوى ووتعبت وسواد غطى عيونها حتى ما تنام الا مع سعيل شي الوحيد اللي خلى سهيل يتعلق فيها ويناديها بماما لا يروح بالك لا عند دكتور استرالي ولا عند اجنبي البنت من خذتك وهي طاهره شريفة وعفيفة وانته عارف ها شي ما راح تخدعك وهي تحبك موووت ..
    ارتاح مشعل وتنفس صعدتء وهو يقولي جعل وبي يريح بالك ويشرح صدرك للايمان نفس ما شرحت صدري من ضيقته ...
    ابتسم احمد وهو يقول: امين يا الغالي فكر بعقلك مب بقلبك ولا تخلي ابليس يلعب بكم...
    انصدم مشعل وشلون الحين ارضيج يا بنت فهد سكر واتصل ببببسمه اكثر من مره ماترد ...
    اتصل على الرقم السري يتريا يسمع صوتها ولكنه خاب ظنه ولا سمع رد ...
    :
    :
    :
    :

    تلك المحادثة التي كانت تدوم لساعات طويلة ، الرسائل الصادقة التي كانت تخرج من القلب لتصل إلى القلب دون أي تكلف ، أن يأتيك الرد بشكل أسرع مما كنت تتوقع كأن الأخر ينتظر تلك الرسالة بالدقيقة والثانية ، التخاطر الروحي عندما يحدث أن تفعلان ذات الأمر في نفس الوقت دون أي موعد مسبق ، الراحة التي كنت تشعر بها عندما تلقي كل الهُموم التي أثقلت كتفيك في تِلك المحادثة البسيطة ، الإهتمام حتى في أدقّ التفاصيل وأصغرها ، شعور المكالمه الأولى ، رجفة القلب لنبرة الصوت ، كل شيء كان يحدث بطريقة عفوية بريئة صافية صادقة ، لم أكن أعلم أن كل هذه المشاعر ستتحول إلى ندبات على وجه قلبي ، لثقوب تهشم ملامح روحي، هل قطعنا كل ذلك الطريق معا لننتهي غُرباء؟.... ��
    :
    :
    /
    :
    :
    كانت مندمجه مع سهيل تلاعبه وتأكله وتشربه ومب حاسه بلي يصير حواليها وشوي وندق الباب وفتحته وكانت باقه ورررد كلها جوررري وبنص الورد الأبيض وفيها كلمة احبج مشكله بالورد الأبيض انعجبت حييييل بالورد وحاولت تدور بطاقه مالقت اسم المرسل ولكنها لقت مكتوب عليها لك بقلبي شعور عمره مايكون لغيرك ����ماتدري ليش افرحت تراولها انها من مشعل بس حست باحساس حلو انه فيه حد مهتم فيها اخر مره عهددها بالورد يوم كانت بالفندق ليلة القشره عقولتها اللي ما فرحت فيها خطت الورد على ينب وخلتها بالكرت مالها وهي تطالع الورد وتبتسم شلت تلفونها القديم وشافت نفس الرقم متصل بها استغربت وهي تقول انا شو الله حذفهم عليه اكيد مغلطين بس حتى بالورد والعنوان مطرش لها مسج من يشبهك يا ورد غير البدر في اكتماله ابتسمت وهي تحس انه يقصدها بس هي عارفه انه مغلط .. قررت تفتح تلفونها وتشوف الناس فقدتهم كلهم من يوم ما عزلت تلفونها عن ناس اول ما فتحته هلت عليها المسجات ورى بعض ماتدري ليش فرحة بس حست انها مهمه في الحياة شلت سهيل ودخلت تبدله بعد ما شافت كم مكالمه ومسج من مشعل وغدور اختارت انها تتصل بغدرره تتطمن عليهم بعد ما تبدل لسهيل وتنيمه...
    :
    :
    :
    سلّمتُ نفسي لأمر الله راضيةً
    ما يفعلُ اللهُ، خيرٌ لستُ أدْريه

    كم من أمور أُرجّي خير ظاهِرها
    وباطنُ الأمر شرٌ ليس تُبديه

    قد صدّها اللهُ والإنسانُ يجهلُها
    واللهُ يعلمُ ما يقضي ويُجريه
    :
    :
    :
    بعد مرور ثلاث أيام بالضبط مشعل ما قدر يوصل لبسمه ابدا رغم انه في الامارات ما سافر مع اهله يوم راحوا وتواصل وبا خوانها وابوها عشان يشوفها وكان الرد عليه سمحلنا ماتبا تشوفك حاول يفهمهم سبب الخلاف قال له فهد : نحن ما ملا ندخل بينكم ولا نبا نعرف أي شي عنكم يا مشعل اللي بينكم حلوه رواحكم وبرضاكم بعد اما انكم ندخلون اطراف ثالثه انا ما انصح ابدا انكم تدخلون حد بينكم ..
    هز راسه باسكات وبعدها قال: يعني يا عمي مافي امل اني اشوفها ..
    هز راسه بلا وبقل حيله وقام مشعل وراح الفندق وكله قهر وندم وحسره وشلون بيعتذر لها وهي ما ترد ..
    :
    :
    :
    في صباح يوم جديد قامت بكل نشاط وحب وهي مستانسه ع اول خطوه سوتها لمشعل انها بدت تحسسسه بغلطته وتخليه يندم على أفكاره السوداويه اللي تدعم أفكار الانحراف وعدم الثقه ...
    نزلت تحت وشلت كوفيها وسوت اكل سهيل وخلته يبرد شوي لانها عارفه انه بيبقوم بعد شوي ...
    :
    :
    :
    تابع البارت التاسع والثلاثون ...
    :
    :
    :

    بعد ما مرت ثلاث شهور ونواف ومزون استقروا فالكويت بعد ملجتهم رسميه والخفيفه ،، سرور ومرته رحعوا بعد ما ولدت مرام وجابت بنوته حلوه سموها بنه ،، وسعود بدا يتشافا ويرد لحياته طبيعيه ورجع للبلاد بعد ما عالج عيونه وحروقه اللازمه وباقي جسمه استثنى تجميله لانه ما يبا يغامر به ولا يبا يتجرأ على جسمه فالملابس بتغطيه اهم شي عالج ويهه وعيونه والباقي تغطيه الملابس وخطب شموخ خطبه رسميه واليوم مسوين له عزيمه في شاليهات وعازمين اهل الكويت على سلامته ،،، امما بسوووم وبالنسبه لمشعل فكانت ترد عليه بين الحين والأخر بجفاف ورسميه وخلت نفسها مب مهتمه فيه لين تنشفه الدم في عروقه وتعلمه ان الحب اكبر من الخيانه والثقه والاهتمام اكبر من شك وتدخل اطراف ثالثه بينهم وما سمحت له يشوفها ابدا وفي هالمده اهتمت بنفسها وضعفت شوي وطولت شعرها ىغيرت صبغة الشعر خلتها ناريه على باذنجي وطلعت جمييييله على بياضها ومستعده لشاليه لانها عارفه انها بتشوفه ،،، اما مشعل مع مرته شمس ما كان وايد وياها بس يحاول يشوف عليها علامات مريبه ان شي يدل على انها هي مخربه بينهم بس للأسف ما قدر يعرف شي بس ملاحظ نظراتها لفيصل اخوه اللي كلها تسآل وفيصل لابسنها لانه منتبه ع نظرات مشعل لهم طرش مسج لبسسسىوم وقام عنهم ،، اما بطي فامه خطبه له غدير كنوع من تغير لكن بطي مبدئيا رافض فكرة الزواج وحامد مجابل بيته ودروسه وشاد حيله في شغل ...
    :
    :
    :
    ‏حب عظيم للشخص الطيب الصادق بأفعاله قبل كلامه اللي يتمنالك الخير ويحبك بدون مقابل، اللي يحسسك بأن الدنيا مازالت بخير.
    :
    :
    :
    بعد ما طلعوا من المطار متجهين للامارات وركبوا طيارتهم مسك ايديها وهو يلفها: من شنو خايفه يا عمري ...
    ابتسمت باحراج وهي تهز راسها بلا ابتسم وهو يقول: لا تحاتين كل شي بيكون بخير باذن الله ...
    قربت منه وهي تقول: الحين انا خايفه من تهور بسمه ومشعل هذيل ما بيسكتون ...
    ابتسم ع قربها وقال : ما عليج الأمور طيبة ومشعل انا حاجيته وقتله يهدي اللعب شوي وإذا في مجال يتفاهم معاها ...
    هزت راسها بصمت وهو حاوطها من كتوفها ومبتسم على احراجها وشوي سمعوا نداء الهبوط الى مطار بوظبي الدولي ،، ربطوا احزمة الأمان مستعدين للهبوط ...
    :
    :
    :
    لم يقتلني السهم حينما اصابني
    بل قتلني حينما رأيت من رماه ...
    :
    :
    :
    بعد ما طلعوا لشاليه وشافوا الترتيب اللي مرتبتته شموخ لخطيبها استانسوا على اجواءها ازفرت براحه وهي تذكر ان مزون ع وصولً،،، تقربت من عند الشباب وهي تشوف سعود ميف تغير وتحمدت له بالسلامه وهي تقول: قرت عينج يا عمتي ..
    شنوخ بحيا وجراه قالت: بشوف غاليج
    اضحكت بسوووم تعرف شو قصدها هي مستانسه ان محد مدخل في حياته لفت على صوت سهيل اللي ياينها وهو كله حلاوه وتشوف حامد شالنه وقالت: هيه كلله منكً مخرب العيال هاته بسير اغسله ..
    ضحك حامد وهو يقول: اللي يسمع عاد ولدج ترا اخويه بعد مب ولدج وضحك وهو يضربها على كتفها ويتخطاها ...
    ابتسمت بحب له لمخلوق اللي وايد يحس فيها بين أهلها ويلاعبها ويغايضها تكن له مشاعر غير عن توأمها بطي اللي اختلف بكل معاني ومشاعر التي تجتاحه كتوأم ،، تنهدت وهي في طريقها الى المغاسل تغسل ايدين اخوها وثمها وتنشفهن اسمعت ابوها وامها يرحبون باًبو مشاري ومشاري اذاً هم وصلوا الى الشاليهات كانت متوتره من حقيقة مشاعرها اول ما تشوف مشعل ريلها ولكنها كانت تمشي اليهم بخطواتها الواثقه ونظراتها الثابته وهي تدّعي الثبات وهي من داخلها متوترة من شوف مشعل قربت منهم وسلمت على عمها وباسة راسه ولفت على خالتها وسلمت عليها وباست راسها وقربت من منال وغدور وسلمت عليهم وخذتهم بالاحضان وبعدها افترقوا وشافت مزون وهي تحضنها وقالت: عمرررري المزززن مببررووك غناتيه الله يسعدج. ياروحي ..
    ابتسمت وهي تشد على خضنها: اشتقت لج يا لدبه ليش ماتردين ع تلفوناتج ...
    ابتسمت وهي تمسح على ظهر مزنه ورفعت عيونها تشوف اللي ورى مزنه وشافته يطالعها اصرفت نظرها عنه وبعدت عن مزنه وسلمت ع تواف وفيصل اللي بادر بتحيه ابتسمت وهي ترد عليه ومشعل قرب منهم وهي من شافته حاولت تبعد بس ماقدرت لانه قد وصل وهو يقول: شلونج يا الغاليه ...
    ردت بحده ورسميه: طيبه عن اذنكم ...
    لفت بتروح وقفها صوته ونو يفول: ممكن اتحجى معاج...
    من دون ما تشوفه قالت : اسمحلي الوقت ما يساعد والمكان غير مناسب مشت بخطوااات متسااارعه الي الحرمات اللي دخلوا شاليه ودخلت وراهم وهي تتنفس صعداء خافت انه يمسكها ويرها غصباً عنها وهي ما تبا تي بالقوه ..
    :
    :
    :
    البارت الاربعون والأخير ... الفصل الاول
    :
    :
    :
    صوتك طرب (يطرب ) اعماق روحي ويرضيها
    و لجلك تثنى غصون الحُب وتفرد رحاها

    وشوفك دواء للعين يا غلا من سكن فيها
    ياللي تغلاَّ عليها ويحزنك ماها !!
    :
    :
    :
    يعد سلام وتوزيع السويتات وسوال عن بعض كانت طالع بسوووم بغصة قلب وايد تغبرت وحلوت وكل شوي تصرط ريجها لاحظت غدير نظراتها وقامت واتجهت لبسمه ومسكتها من ايدها وهي تقول: فديتتج ممكن توديني لشاليه بو راشد سمعت انه بيكون حقنا ننام فيه ..
    ابتسمت ولكنها قالت باستغراب: صدق عيل انا سمعت شاليه بابا اللي بيكون حقكم ..
    ما علقت كثر ما سحبتها معاها وهي تقول: أقول امشي المهم مكان يضفنا ويلمنا ابتسمت وهي تمشي معاهم وهي في درب طرشت لخوها المسج تبلغه ان المهمه تمت ...
    شبكت يدينها بيدين بسوم وهي تقول: صايره حلوه وجميله وايييد ..
    ماعلقت على كلامها حست لسانها نربط لما شافت فيصل وااقف قدامهم وهو يضحك انخشت ورى غدير عشان تغطي عمرها ابتسم وكمل مسيره بعد ما دخلوا شاليه بو راشد كان فاضي ومحد فيه ابدا غدير تبا تطلع لان مشعل متفق ويا راشد يخلي الشاليه اليوم لهم وراشد وبو راشد بيروحون شاليه بو فههد والجماعه بيكون لهم شاليه فهد .. قالت غدير عشان تضبط الخطه مع اخوها : صبري بسووم بروح المطبخ بشرب ..
    بسوم تحس الشاليه فاضي وقالت: طيب تمام انا بترياج لا تتاخرين ..
    غدير: لا ثواني بس ماي وراجعه .
    هزت راسها وقعدت تتمشى في الشاليه وهي ماخذه راحتها زياده عن اللزوم اما غدير راحت عند المطبخ وهي تتنافض وقالت له: ياويلك ان ما رضيتها خلاص عاد مصختوها ابتسم وهو يقول: ما عليج ان شاء الله كل شي يصير حسب الأصول وحسب ما انا اريد ....
    :
    :
    :
    ايه ابجلس وانتظر وابنتظر وابنتظر !
    انت حاجه ياحبيبي تستحق الانتظار

    وين اروح وكيف ابنسى واستريح من السهر
    دوروا لي قلب ثاني مايحب .. ولايغار
    :
    :
    :
    طلع من المطبخ وهو كله امل وتفائل انه اليوم يرضيها ويرجعها له ،، طلع وهو يدور بعيونه عليها تقدم بخطوات سريعه نحو الغرف اللي تحت ما لقاها سمع صوت كعب خطوات نازل من دري فالتوجه لدري وركب بسرعه حتى من كثر خطواته السريعه دعم فيها وكانت بطيح على ظهرها بس مسكها ورفعها له بشكل سريع وهو يتاملها ويتامل عيونها وويها ونحرها وهي نفس شي مبهته فيه تولهت عليه هذا خيال ولا علم وقفّها على حيلها وهو يقول : فديتت قلبن سكنتيه ولا يعرف يعيش بلياج ...
    بعدت عنه بسرعهه وهي تشيح بنظرها عنه وتقول: انته شيابك هنيه..
    قرب منها وهو يمسك ايديها وقال:بسمممهً تكفييين لازم نتفاهم ما يصير جي كلن في قلبه شقى ليله ،، انا مب مرتاح لازم أتكلم معاج ...
    تخطته وهي تنزل تحت وتقول: ليش نسيت اني مع غيرك ولا اذكرك ...
    نزل من دري مسرع ولفها صوبه وهو يقول: قص الله لساني اذا عدتها وكررتها انا بس منت محروق من الباقات اللي اشوفها نسير وترد عليج لعلمج انا لين اليوم اعرف انها توصلج ورود ولكن من منو هذا اللي أبا اعرفه....
    لفت عليه وهي تطالعه: شكيت فيني انا رغم انك تعرفني من كم سنه ،، شكيت ان سهيل ممكن يكون ولد الأسترالي المعجب فيني ،، شكيت في شرفني اني ممكن أكون خدعتك وتبيني بعدً كل هذا اسامح يا مشعل واناقش وياك الموضوع ،، بالنسبة لي انا ماريد أوضح شي لانه اللي يحب ما يخون لكن انته تشكك في محبتي لك وتشك فيني هذي في حقي كبيرة يا مشعل وكبيرة وايد ،،،،، اما سالفةً الورد اللي تتتكلم عنه توقعتها منك لان محد يعرف رقم غرفتنا الا نحن لكن انته تهمتني انى اخاوي غيرك وين هذا انا ما شفته ولا عرفته انته طلعته لي وعرفتني عليه وانته خليتني اخاويه لكن في واقعي انا وحياتي ما يوجد الا انسان واحد وهو انت لكن للأسف طعنتي بشكك وضعف حبك لي هو اللي خلاك تشكً فيني لا تقولي غيره. يا مشعل غيره شو وانته ما لاحظت عليه أي تغير تجاهك ....
    نزل عيونه في الأرض وهو كله ندم على كل كلمه قالها وجرحتها ولين. اليوم ماثره فيها شنو يقول اسف ما راح تنفع...
    قرب منها وهو يقوًل: شنو يرضيج يا غاية القلب ...
    ابتسمت وهي تطالعه وقالت: يرضيني ؟؟؟ ما يرضيني الا لما الكل يعرف اني ما خنتك ولا شفت عليه شي ... لكن ادري صعب عليك فعشان جي أبا طلاقي يا مشعل ...
    انصدم وطالعها وهو يحس ان دقات قلبه بدتتت تتسارع وومكن انها تسمعهن وهي بادلته نظره وقالت: شنو يا مشعل ...
    هز راسه بلا وهو يقول: الأيام اللي عشتها بعيد عنج كانت مراوتني الويل وما شفت الا طيفج يراودني تبيني الحين بكل سهوله اتخلى عنج ...
    طالعته وهي مكتفه ايدينها: ايه نعم تتخخلى عني بعد ما شوهت صورتي قدام نواف اخوك وبعد ما تلفظت عليه بالفاظ اول مره اسمعها منك وتقولي منو راعي الباقة وانا اتحسبها منك معناته في حد يبا يخرب بينا بس انته مب حاس فيه ،، فيه طرف ثالث قاعد يلعب معانا ع نار هاديه ما اقولك الوردً ما تعجبني لكن ما داخ هو يبا يخرب بينا انا عليه اني اخذ الورد والكرت اعقه في زباله لانه ما يهمني راعيه فلوسه زايده وحاب يهديني ورود ويكتب كلام ومو شرط يحون واحد ممكن تكون وحده ،، ومو شرط واحد يعرفنا يمكن ما نعرفه ولا يعرفنا وفيه ناس مستاجرينه يخربون بينا ...
    وقف بصدمه يطالعها ويتامل حركاتها ووكلامها وما قدر ينطق بحرف واحد الا بعد مده من سكووت وقال: انتي صورتي الكلام وحطيتيه يواب عام طبيعي بغار وبثور عليج أبا اعرف صاحب الورد ادا انا ما كانت صاحبه منو صاحبه.. هزت راسها بقل حيله وهي تقول: مادري الجواب ما بتلقاه عندي لاني انا تحسبته من عندك ما دري ان في اطراف ثالثه داخله في الموضوع ....
    زفر بضيقه وقرب منها ومسك كتوفها وهو يقول : الغاليه اسمحي لي بس لازم اعرف منو هذا اللي ناوي ع خراب بيتي لازم اعرفه ..
    حركت كتًفها بعدم اهتمام ومبالاه وقالت: شي راجع لك فديتك بس انا ما يهمني منو ما دام انى عارفه ان قلبي ما نبض الا لك ...
    باسها ع خددها وحضنها بقو وهو ما وده يفرط فيها وهمس لها: وغلاتج لعرفه منو ... بس تكفين ردي لي ...
    حست بحنان حضنه ودفء صدره اللي اشتاقت له غمضت عيونها بالم وهي تقول : الله كريم...
    :
    :
    :
    اما في جهة ثانيه كانت تكلم بطي وهم واقفين على المسبح وابتسمت وهي تقول: ع قد ما كرهتك حنيت لك وبقووه..
    ابتسم بألم: وين الوعود اللي وعدناها بعض نسيتي انج انتى اللي وصلتيني لها الحاله وخليتيني انسان شكاك
    ابتسمت وهي تقول: وانا ما خرب حياتي وياك الا الماضي ...
    طالعها وقال: كرّهتي الناس فيني ...
    بعد صمت قالت: الله يعوضك خير يارب ....
    جاوبها بامين وراح عنها وراحت هي داخل وتدعي ربها على وجود نواف في حياتها
    :
    :
    في جهه ثانيه زفر بضيقة وهو يقول: اوعدج تتغير حياتنا للافضل ... بس عطيني وقت تكفين اعرف الحقيقه ...
    هزت راسها بالإيجاب وهي تقول:بس عالشرط
    لف عليها بالهفة: امررررررريني....
    ردت بحده: تعيشين ويايه بلا حقوق لين ما تيب الدليل وياك ...
    انصدم من جملتها وهو يقول : كييييف غناتي .... شنو تقولين ،،، مستحيل اللي تقولينه يصير ....
    ضحكت وهي تقول: لا والله ارد عادي يعني وانا ما رديت كرامتيه قدام أهلك اسفه تعيش معاية سطحي شقلت...
    هز راسه بقل حيله ....
    :






    ماني مثـل غيري ولا الغير مثلي
    لي خـط سيرٍ مختلف في زماني
    صعبـه علـى غيـري يسد بمحلي
    ومحـدن كفو ياخذ بوقتي مكاني
    _________

    آذگرگ وفـي .. ويـن الوفاء..من فيـنـا اللي مــا وفـــى ...

  8. #28
    عضو مجتهد
    الصورة الرمزية بنت العين 1991
    الحالة : بنت العين 1991 غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 152360
    تاريخ التسجيل : 23-05-20
    الدولة : مستــوطـن قلـبهـ
    الوظيفة : وبحثت في كل السطـور فلم أجد وصفا يليق بمن فؤادي قد أحب
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 106
    التقييم : 20
    Array
    MY SMS:

    ،،"‏ماهمني قرب الباقيي قربك يكفيني

    افتراضي رد: روايتي الخامسه: العمـــر لحظــة


    :
    :
    بعد ماجهزوا الحفل طلعت شموخ تدور ع سعود عشان تيببه لشاليه وكان الكل متجمع في شاليه حول الطاولات ودخلت معاه لين الكيكة الكبيره وشموع اللي تحاوط صورته اللي ع الكيك .. وتحمدوا له بالسلامه وغنوا له وشغلوا أغاني منوعه وارتبشوا وكانت فيه باقة ورد كبيرة طبيعيه لما خلصوا قص وتصفيق كل واحد قطف منها ورده وعطاها لزوجته انتبه مشعل لفيصل في نفس الوقت انتبه نواف له بعد داخل من الباب وفي ايده باقة ورد وعطاها البشكاره يعطيها لبسمه وطلع برى يبعد نفسه عن شبهات مشعل اتجهه للباقه وشلها والكل كان مشغول بالحفل واتجهه صوبه نواف وقروا الكرت رباعه من يشبهك يا ملاگ انته اللي محلي الدنيا بعيني فر مشعل الباقه واتجهه للباب ولكن مسكه نواف وهو يقول بهمس: لاًتخسر اخوك عسان زوجتك ولا تخسر زوجنك عشان اخوك ولا تخسر اهلك عشانهم هم الاثنين وازن امورك ي خوي ومادامك عرفت بلغ زوجتك وبس وأنسى امر اهلك واخوك حتى ما يصير زعل بينكم ويسمعونها كلام ثاني بسبب ضرابتكم ...
    ومسكها من معصمه وطلعوا وركبوا سياره وراحوا البحر لازم يجبر مشعل انه يهدا قبل لا يسوي شي لا يحمد عقباه ونواف مايبا يخسر اخوانه ولا اهله ولا يبي مشعل يخسر زوجته بعد ... فحاول انه يهديه ...
    قرب من البحر وهو يقول: ما دام انه هو المعجب السري ويطعني في عرضي اكيددد هو عيل اللي يدقدق عليها بعد ...
    عقد حواجبه نواف وقال: شدراك
    مشعل : كنت اشوفه بالكويت يدق ومتحرقص ولكن محد كان يرد عليه بس توقعت وحده ثانيه مو مرتي ...كان يتكلم بحرقه وعصبيه ويضرب ايديه ببعض ويروح ويرجع كانه يتريا حد يربي وينافخ كانه افعى ودخان بيطلع من عينه ....
    خلاه نواف يهدا شوي صح شي صعب عليه لكن شو بيده. يسوي ما يبا يزيد الطين بله ....
    :
    :
    :
    بعد ماهدت نفسية مشعل نواف قاله بحكمه: ما دامك عرفت الصدق رجاءً لا تسيء لاخوك واعتبرها نزوه ولا تخسر اهلك واخوك وعقب امي تسمعك كلام مب زين في حق حرمتك وانته تدري ان امي ما داني مرتك ...
    هز راسه بصمت وهو يقول: انا بسكن فالامارات ....
    لف عليه نواف وهو يقول : يلا نرجع وشوي رن تلفونه وكانت مزون رد عليها: هلا عمري
    ردت عليه اهلين عمري وينك حبيبي
    ابتسم وهو يقول: اشتقتي لي يا روحي....
    ابتسمت وهي تقول: ايييه والله ...
    قالها بحب وهو يشغل السياره: كنت برى ويا مشعل أتكلم وياه الحين بي البيت ...
    :
    :
    :
    البارت الاربعون الفصل الثاني والأخير ....
    بعد ما احتفلوا بوجود سعود واعلنوا الخطبه قال لهم: أبا الملجة والعرس الأسبوع الياي وتكون خلصنا معناتنا وحققت حلم الطفولة ...
    ضحك الجميع عليه وهم يقولون من حقك ....
    :
    بعدها كانت قاعده معاه وتشوفه مب غعلى بعضه ونظراته الناريه ثوب اخوه حست بشي غريب قربت منه وهي تقول: يا حبيب الروح ويش فيك وليه هالنظره لاخوك ...
    ايتسم يوم حسها قباله وقال: مافي شي يا بعدهم والله انى تعبان وشوي مشوش بس الحمدلله عرفت الصدق وعرفت منو اللي يطرش الورد لج ،، ابتسمت وهي تشوف مسج ياها ع تللفونها القديم مكتوب فيه جعل ضحكتك عمر .... لفت على مشعل وهي تقول: من اللي يعرف رقني القديم
    قالها بضحك وهو يشله : انسي هالتلفون من اليوم اكيد راعي الورد هو نفسه راعي المسجات ضحكت وهي تقول جايز ليش لا ...
    شل تافون وعقه في سيارته وازفر بضيق .....
    اما فيصل بعد نظرات مشعل اللي شافها وقرى اللي في عيونه عرف انه انفضح فطرش اخر مسج وطلع من الامارات متجهه على الكويت ما يبي يلاقي اخوه ويصير بينهم نشب وعلقات....
    :
    :
    عند نواف اللي كان حاضن زوجته يقول لها: بلاج يا عمري شنو فيج ...
    ردت عليه: مافيني شي حبي الحمدلله ان الله عوضني فيك سبحان الله انته غير كانك جيت لي هديه من سما واحلى هديه بعد
    حضنها وباس راسها....
    .....
    اما عند راشد وحمده كانت تطالع القمر من على البلكونه يا وقف عدالها وهو يقول: قمر يطالع قمر ..
    ضحكت عليه وهي أقول: ايييه ماينشبع من كلامك المعسول
    ضحك ببساطه وهو يحضن كتوفها : انتي بالنسبه لي وطن .....
    حضنته وهي تبوس خده وتمسح ظهره: الله لا يحرمني منك يا روحي ...
    شد على حضنها وهو يقول: ولا منج يا قلبي .....
    .....
    :
    :
    :
    مر أسبوع كامل وتم ترتيب العرس على اكمل وجه واليوم زفاف سعود وشموخ اللي كانوا يتمنونه من زمان ،،، انزفت شموخ بثوبها الأبيض وعقدها الماس اللي محلي نحرها وميكبها الهادي ونزلت باحلى طله واجمل بهيه والزفه مشتغله والورد ينثرونه عليها من كل مكان لين وصلت عند الكوشهدوتمت تتصور وتصورها المصوره وبعدها انزف سعوووود لها وكانوا احلى اثنين مكملين بعضهم ودخلو خوانها وعبال اخوها يولون ويرزفون ويباركون لهم واخيررررا فرحوا باحلى اقنين والتم شمل من يديد .....
    :
    :
    :
    اما عند بسمه ومشعل كانت تقوله: من حقي اعرف عن الانسان اللي كان يبا يخرب حياتي ...
    طالعها وهو بفول: اكتشفت انه في شخص ماجر شخص معرفي انه يعرفنا وجيه ويباه يخرب بينننا هو يطرش لج الورود ويدز لج المسجات وطبعا لما عرفته وشفته هذاك اليوم عند باب بيتكم كنت بنحره بس نواف مسكني وقال ما نبا مشاكل ورحت عند امايه امس وبلغتها باني عرفت شخص كانت مب مصدقتني في البدايه وبعدها صدقتني من با نواف وتكلم في الموصوع والحين انتي بريئه قدام اهلي كلهم واهلج وهمس لها العمر في قربج لحظه ...
    ابتسمت بحيا وهي تقول: الحمدلله الذي بنعمته تتم الصالحات...
    :
    وانا بعد أقول الحمدلله الذي اعاننني ع انجاز الروايه وانها تمت واكتملت على خير ولله الحمد ،،، كما اود ان أقول ان الشعر اللي موجود في الروايه والقصائد والخواطر جميعها منقوله أحببت ان اوضعها لتتناسب مع المواقف والبارتات والاحداث اللي تستوي لذلك استودعكم الله الذي لا تضيع ودائعه .... ...






    ماني مثـل غيري ولا الغير مثلي
    لي خـط سيرٍ مختلف في زماني
    صعبـه علـى غيـري يسد بمحلي
    ومحـدن كفو ياخذ بوقتي مكاني
    _________

    آذگرگ وفـي .. ويـن الوفاء..من فيـنـا اللي مــا وفـــى ...

صفحة 3 من 3 الأولىالأولى 123

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 2 (0 من الأعضاء و 2 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. روايتي الأولى : عونگ لا تغير لونگ والحساد گلهم يفدونگ
    بواسطة بنت العين 1991 في المنتدى منتدى القصص
    مشاركات: 22
    آخر مشاركة: 20-06-09, 07:35 PM
  2. روايتي التي لا أعرف متى ستنتهي
    بواسطة razan050 في المنتدى منتدى الوناسة و إستراحـة الاعضاء + الترحيب و الاهدائات
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 13-05-03, 12:06 AM
  3. مسابقات وفرفه لمتابعين روايتي
    بواسطة sacra في المنتدى منتدى الوناسة و إستراحـة الاعضاء + الترحيب و الاهدائات
    مشاركات: 12
    آخر مشاركة: 12-11-25, 08:02 PM
  4. روايتي انا الفل و الريحان
    بواسطة الفل و الريحان في المنتدى منتدى الطلبات و المشاكل و الحلول problems and solutions
    مشاركات: 8
    آخر مشاركة: 12-11-01, 09:51 PM
  5. لا احد يرد على روايتي بعد بدايد كتابتها
    بواسطة sacra في المنتدى منتدى الطلبات و المشاكل و الحلول problems and solutions
    مشاركات: 8
    آخر مشاركة: 12-09-29, 07:10 PM

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •