كشفت دراسة حديثة، أجريت حول الطموحات الوظيفية للطلاب في ألمانيا، عن أن العثور على وظيفة ثابتة، والحصول على وقت فراغ كاف، والعمل في مناخ جيد، أهم لدى معظم الطلاب من الحصول على رواتب مرتفعة، وتحقيق سيرة مهنية أفضل.وأكدت الدراسة التي أجراها معهد «فاليد ريسيرش» لأبحاث السوق بتكليف من شركة «إرنست أند يونج» للمحاسبة أن الرواتب المرتفعة لم تعد العامل الوحيد الذي يجذب خريجي الجامعات والمعاهد العليا إلى الوظيفة. وحسب وكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ)، أوضحت الدراسة التي نشرت نتائجها أمس الأحد أن العثور على وظيفة ثابتة، ولفترة مستقبلية طويلة، تأتي على رأس قائمة طموحات الطلاب الوظيفية، تليها توافق الوظيفة مع ظروف الحياة الأسرية.من ناحية أخرى، ذكرت الدراسة التي شملت 5000 طالب ألماني أن معظم الطلاب يرغبون في تولي مسؤولية الوظيفة التي سيلتحقون بها بعد التخرج حتى يتمكنوا من الإبداع والتطوير بحرية.كما أظهرت الدراسة أيضا أن عددا كبيرا من الطلاب لديهم الاستعداد للعمل أكثر من 40 ساعة أسبوعيا وترك محل إقامتهم الحالي من أجل الوظيفة، إلا أنهم ينتظرون مقابل ذلك أن يبلغ متوسط راتبهم السنوي 37 ألف يورو.ويتوقع 86% من الطلاب أنهم سيعثرون بسرعة على الوظيفة التي تطابق طموحاتهم بعد إنهاء دراستهم.





مصدر : يا ساتر