تنبيه :: عزيزي اذا واجهتك مشكلة في تصفح الموقع , فاننا ننصحك بترقيه متصفحك الى احدث اصدار أو استخدام متصفح فايرفوكس المجاني .. بالضغط هنا .. ثم اضغط على مستطيل الاخضر (تحميل مجاني) .
 
 
النتائج 1 إلى 8 من 8
  1. #1
    مدير عام
    الحالة : الادارة غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 1
    تاريخ التسجيل : 05-12-07
    الدولة : الامارات
    الوظيفة : خدمتكم يا احبابي
    الجنـس : ذكـر
    المشاركات : 323
    التقييم : 59
    Array
    MY SMS:

    لكتابة MY SMS الخاص بك ,, ادخل الى لوحة التحكم ثم تعديل الملف الشخصي ثم MY SMS.

    افتراضي تقرير : الشر و انواعه


    المـــقـــدمة



    الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على أشرف المرسلين ، سيدنا محمد عليه أفضل الصلاة وأزكى التسليم … أما بعد …
    يسعدني أن أتقدم بهذا البحث المتواضع بعنوان( الشر وأنواعة )‏
    فالشرك ضد التوحيد، وهو نوعان أكبر، وأصغر.‏إن أعظم ما عصي به الله منذ بدء الخليقة إلى يومنا هذا الشرك به سبحانه ، حتى وصف الله هذا الذنب بالظلم العظيم ، فقال تعالى : { إن الشرك لظلم عظيم } ( لقمان : 13) وما ذلك إلا لما فيه من الجناية العظيمة في حق الخالق جلَّ جلاله . فالله هو الذي خلق ، وهو الذي رزق ، وهو الذي يحيي ، وهو الذي يميت ، ومع كل هذه النعم ، وهذه المنن ، والمشرك يجحد ذلك وينكره ، بل ويصرف عبادته وتعظيمه لغير الله سبحانه . فما أعظمه من ظلم وما أشده من جور ، لذلك كانت عقوبة المشرك أقسى العقوبات وأشدها ، ألا وهي الخلود الأبدي في النار ، قال تعالى في بيان ذلك : { إنه من يشرك بالله فقد حرم الله عليه الجنة ومأواه النار وما للظالمين من أنصار } (المائدة: 72) وكل ذنب مات العبد من غير أن يتوب منه حال الحياة فإمكان العفو والمغفرة فيه يوم القيامة واردٌ إلا الشرك والكفر ، فإن الله قد قطع رجاء صاحبه في المغفرة ،قال تعالى : { إن الله لا يغفر أن يشرك به ويغفر ما دون ذلك لمن يشاء ومن يشرك بالله فقد افترى إثما عظيما } (النساء:48)
    هذا ما سوف نتحدث عنه ومهما بلغ الإنسان لابد من وجود نقصان فأسأل الله الذي لا اله إلا هو أن يسد الخلل والنقصان ..










    1- معنى الشرك لغة :
    قال ابن فارس: "الشين والراء والكاف أصلان، أحدهما يدلّ على مقارنة وخلافِ انفرادٍ، والآخر يدلّ على امتداد واستقامة.
    فالأول: الشركة، وهو أن يكون الشيء بين اثنين لا ينفرد به أحدهما، يقال: شاركت فلاناً في الشيء إذا صرت شريكَه، وأشركت فلاناً إذا جعلته شريكاً لك".
    وقال الجوهري: "الشريك يجمع على شركاء وأشراك، وشاركت فلاناً صرت شريكه، واشتركنا وتشاركنا في كذا، وشركته في البيع والميراث أشركه شركة، والاسم: الشرك"
    وقال أيضاً: "والشرك أيضاً الكفر، وقد أشرك فلان بالله فهو مشرك ومشركيّ"
    وقال الفيروز آبادي: "الشِّرك والشُِّركة بكسرهما وضم الثاني بمعنى، وقد اشتركا وتشاركا وشارك أحدهما الآخر، والشِّرك بالكسر وكأمير: المشارك، والجمع أشراك وشركاء"
    2- معنى الشرك شرعاً:
    قال ابن سعدي: "حقيقة الشرك أن يُعبَد المخلوق كما يعبَد الله، أو يعظَّم كما يعظَّم الله، أو يصرَف له نوع من خصائص الربوبية والإلهية.
    وقال الدهلوي: "إن الشرك لا يتوقّف على أن يعدِل الإنسان أحداً بالله، ويساوي بينهما بلا فرق، بل إن حقيقة الشرك أن يأتي الإنسان بخلال وأعمال ـ خصها الله تعالى بذاته العلية، وجعلها شعاراً للعبودية ـ لأحد من الناس، كالسجود لأحد، والذبح باسمه، والنذر له، والاستعانة به في الشدة، والاعتقاد أنه ناظر في كل مكان، وإثبات التصرف له، كل ذلك يثبت به الشرك ويصبح به الإنسان مشركاً".
    3- الفرق بين الشرك والكفر:
    1- أما من حيث اللغة فإن الشرك بمعنى المقارنة، أي: أن يكون الشيء بين اثنين لا ينفرد به أحدهما. أما الكفر فهو بمعنى الستر والتغطية.
    قال ابن فارس: "الكاف والفاء والراء أصل صحيح يدل على معنى واحد، وهو الستر والتغطية"، إلى أن قال: "والكفر ضد الإيمان، سُمّي لأنه تغطية الحق، وكذلك كفران النعمة جحودها وسترها.
    2- وأما من حيث الاستعمال الشرعي فقد يطلقان بمعنى واحد، قال الله تعالى: {وَدَخَلَ جَنَّتَهُ وَهُوَ ظَالِمٌ لّنَفْسِهِ قَالَ مَا أَظُنُّ أَن تَبِيدَ هَـ?ذِهِ أَبَداً * وَمَا أَظُنُّ ?لسَّاعَةَ قَائِمَةً وَلَئِن رُّدِدتُّ إِلَى? رَبّى لاجِدَنَّ خَيْراً مّنْهَا مُنْقَلَباً * قَالَ لَهُ صَـ?حِبُهُ وَهُوَ يُحَـ?وِرُهُ أَكَفَرْتَ بِ?لَّذِى خَلَقَكَ مِن تُرَابٍ ثُمَّ مِن نُّطْفَةٍ ثُمَّ سَوَّاكَ رَجُلاً * لَّكِنَّ هُوَ ?للَّهُ رَبّى وَلاَ أُشْرِكُ بِرَبّى أَحَدًا} [الكهف:35-38].
    وقد يفرق بينهما، قال النووي: "الشرك والكفر قد يطلقان بمعنى واحد وهو الكفر بالله تعالى، وقد يفرق بينهما فيخص الشرك بعبادة الأوثان وغيرها من المخلوقات مع اعترافهم بالله تعالى ككفار قريش، فيكون الكفر أعم من الشرك.
    4 - أنواع الشرك :
    الشرك ثلاثة أنواع الشرك الأكبر . 2 : الشرك الأصغر.3 : الشرك الخفي .
    الشرك الأكبر
    1- تعريفه :
    الشرك هو مساواة غير الله بالله فيما هو من خصائص الله .
    2- أنواع الشرك الأكبر :
    وهو ثلاثة أنواع، يتعلق كل نوع بأنواع التوحيد الثلاثة :

    1- الشرك في الربوبية وهو اعتقاد أن ثمة متصرف في الكون بالخلق والتدبير مع الله سبحانه . وهذا الشرك ادعاه فرعون لنفسه : { فقال أنا ربكم الأعلى } (النازعات : 24) فأغرقه سبحانه إمعاناً في إبطال دعواه ، إذ كيف يغرق الرب في ملكه الذي يسيره ؟!

    2- الشرك في توحيد الأسماء والصفاتوهو اعتقاد أن ثمة مخلوق متصف بصفات الله عز وجل كاتصاف الله بها ، كمن يعتقد أن بشراً يعلم من الغيب مثل علم الله عز وجلَّ ، أو أن أحدا من الخلق أوتي من القدرة بحيث لا يستعصي عليه شيء ، فأمره بين الكاف والنون ، فكل هذا من الشرك بالله ، وكل من يدعي ذلك فهو كاذب دجَّال .

    3- الشرك في توحيد الألوهية وهو صرف العبادة أو نوع من أنواعها لغير الله ، كمن يتقرب بعبادته للأصنام والأوثان والقبور ونحوها ، بدعوى أنها تقرِّب من الله ، فكل هذا من صور الشرك في الألوهية ، والله لم يجعل بينه وبين عباده في عبادته واسطة من خلقه ، بل الواجب على العباد أن يتقربوا إليه وحده من غير واسطة فهو المستحق لجميع أنواع العبادة ، من الخوف والرجاء والحب والصلاة والزكاة وغيرها من العبادات القلبية والبدنية ، قال تعالى : { قل إن صلاتي ونسكي ومحياي ومماتي لله رب العالمين، لا شريك له وبذلك أمرت وأنا أول المسلمين } (الأنعام : 162-163 )

    قال الشيخ سليمان بن عبد الله آل الشيخ: "فاعلم أن الشرك ينقسم ثلاثة أقسام بالنسبة إلى أنواع التوحيد، وكل منها قد يكون أكبر وأصغر مطلقاً، وقد يكون أكبر بالنسبة إلى ما هو أصغر منه، ويكون أصغر بالنسبة إلى ما هو أكبر منه".(1)





    [1] تيسير العزيز الحميد (ص43).
    الشرك الأصغر
    1- تعريفه:
    قال ابن سعدي: "هو جميع الأقوال والأفعال التي يتوسّل بها إلى الشرك كالغلو في المخلوق الذي لا يبلغ رتبة العبادة، كالحلف بغير الله ويسير الرياء ونحو ذلك".
    وقال السلمان: "هو كلّ وسيلة وذريعة يتطرّق بها إلى الشرك الأكبر".
    وعرفه بعضهم بأنه تسوية غير الله بالله في هيئة العمل أو أقوال اللسان، فالشرك في هيئة العمل هو الرياء، والشرك في أقوال اللسان هو الألفاظ التي فيها معنى التسوية بين الله وغيره، كقوله: ما شاء الله وشئت، وقوله: اللهم اغفر لي إن شئت، وقوله: عبد الحارث، ونحو ذلك".
    واختار البعض أنه لا يعرف بل يذكر بالأمثلة، لأن تعريفه غير منضبط لكثرة أفراده وتنوعه، وذلك كما صنع ابن القيم.
    2 - مصدر تسميته بالشرك الأصغر:
    جاء في بعض النصوص الشرعية تسمية هذا النوع من الشرك بالشرك الأصغر.
    فعن محمود بن لبيد رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: ((إن أخوف ما أخاف عليكم الشرك الأصغر))، قالوا: وما الشرك الأصغر يا رسول الله؟ قال: ((الرياء، يقول الله عز وجل لهم يوم القيامة إذا جزى الناس بأعمالهم: اذهبوا إلى الذين كنتم تراؤون في الدنيا، فانظروا هل تجدون عندهم جزاء)).
    وعن شداد بن أوس رضي الله عنه قال: كنا نعدّ على عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم أن الرياء الشرك الأصغر.
    أنواع الشرك الأصغر :
    أنواع الشرك الأصغر كثيرة، ويمكن حصرها فيما يأتي:
    أ- قـولـي: وهو ما كان باللسان ويدخل فيه ما يأتي:
    1- الحلف بغير الله تعالى . 2 - قول ما شاء الله وشئت .
    3- الاستسقاء بالأنواء .
    ب- فعلـي: وهو ما كان بأعمال الجوارح، ويدخل فيه ما يأتي:
    1- التطير . 2- إتيان الكهان والعرافين .
    3- لبس الحلقة والخيط ونحوهما . 4 - تعليق التمائم .
    ج- قلبـي:
    ومن أمثلته الرياء . وهو أن يقصد العبد بعبادته عَرَضَ الدنيا ، من تحصيل جاه أو نيل منزلة ، قال تعالى : { فمن كان يرجو لقاء ربه فليعمل عملا صالحا ولا يشرك بعبادة ربه أحدا } (الكهف :110 ) .
    الشرك الخفي
    عن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: ((ألا أخبركم بما هو أخوف عليكم من المسيح عندي؟)) قال: قلنا: بلى، قال: ((الشرك الخفي؛ أن يقوم الرجل يعمل لمكان رجل))

    وعن أبي موسى الأشعري رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: ((أيها الناس، اتقوا هذا الشرك، فإنه أخفى من دبيب النمل))، فقال له من شاء الله أن يقول: وكيف نتقيه وهو أخفى من دبيب النمل يا رسول الله؟ قال: ((قولوا: اللهم إنا نعوذ بك من أن نشرك بك شيئاً نعلمه، ونستغفره لما لا نعلم)).

    هذه النصوص تدلّ على أن هناك نوعاً آخر من الشرك يسمّى الشرك الخفي، فهل هذا يدخل تحت أحد نوعي الشرك أم هو نوع مستقل بذاته؟ اختلفوا في ذلك، فقيل: يمكن أن يجعل الشرك الخفي نوعاً من الشرك الأصغر، فيكون الشرك حينئذ نوعين: شرك أكبر ويكون في عقائد القلوب، وشرك أصغر ويكون في هيئة الأفعال وأقوال اللسان والإرادات الخفية، ولكن الظاهر من النصوص أن الشرك الخفي قد يكون من الشرك الأكبر، وقد يكون من الشرك الأصغر، وليس له وصف منضبط، بل دائماً يتردّد بين أن يكون من الشرك الأكبر أو الشرك الأصغر، بل هو كل ما خفي من أنواع الشرك.
    ومن أمثلة الشرك الخفي ما جاء عن ابن عباس رضي الله عنهما في تفسير قوله تعالى: {فَلاَ تَجْعَلُواْ للَّهِ أَندَاداً} [البقرة:22] قال: (الأنداد هو الشرك أخفى من دبيب النمل على صفاء سوداء، في ظلمة الليل. وهو أن يقول: والله وحياتك يا فلانة وحياتي، ويقول: لولا كلبة هذا لأتانا اللصوص، ولولا البط في الدار لأتى اللصوص، وقول الرجل لصاحبه: ما شاء الله وشئت، وقول الرجل: لولا الله وفلان، لا تجعل فيها فلان، فإن هذا كله به شرك)
    قال سليمان آل الشيخ: "أي: إن هذه الأمور من الشرك خفيةٌ في الناس، لا يكاد يتفطن لها ولا يعرفها إلا القليل، وضرب المثل لخفائها بما هو أخفى شيء وهو أثر النمل، فإنه خفي، فكيف إذا كان على صفاة؟ فكيف إذا كانت سوداء؟ فكيف إذا كانت في ظلمة الليل؟ وهذا يدل على شدة خفائه على من يدّعي الإسلام وعسر التخلص منه"
    وقال ابن عثيمين: "قوله: (هذا كله به شرك) وهو شرك أكبر أو أصغر، حسب ما يكون في قلب الشخص من نوع هذا التشريك".
    وعلى هذا فيجب الحذر من هذا النوع من الشرك لكثرة الاشتباه فيه، فربما يظن في أمر من الأمور أنه من الشرك الأصغر وهو في واقع الأمر من الشرك الأكبر، وهكذا العكس، وذلك لخفاء مأخذه، ودقة أمره، وصعوبة معرفته، فيكون مجاله الأمر المشتبه الذي لا يعرفه إلا الحذاق من أهل العلم، وإن كان قد يخفى على غيرهم ممن لم يكمل نظره، وضعف فهمه في أدلة الكتاب والسنة.
    قائمة المصادر و المراجع

    [1] أخرجه أحمد في المسند (3/30)، وابن ماجه في الزهد، باب: الرياء بالسمعة (4204)، والبيهقي في الشعب (5/334)، وصححه الحاكم في المستدرك (4/329)، ووافقه الذهبي، وحسنه الألباني في صحيح الترغيب (30).
    [2] الشرك في القديم والحديث (1/179) بتصرف يسير.
    [3] أخرجه ابن أبي حاتم في التفسير (1/81)، وقال الشيخ سليمان آل الشيخ: "وسنده جيد". تيسير العزيز الحميد (587)، وقال المحقق: "إسناده حسن".
    [4] أخرجه ابن قانع في معجم الصحابة (1/34)، والطبراني في الكبير (7/289)، والبيهقي في الشعب (5/337)، وصححه الحاكم في المستدرك (4/365)، والألباني في صحيح الترغيب (32).
    [5] رسالة التوحيد (ص32، 33). وانظر: الشرك في القديم والحديث (1/120).
    [6] مقاييس اللغة (5/191).
    [7] شرح صحيح مسلم (2/71)، وانظر: حاشية ابن قاسم على كتاب التوحيد (302).












    الخــاتــمــة

    الحمد لله رب العالمين الذي يسر علي تنفيذ هذا البحث المتواضع
    هذا هو الشرك بنوعيه الأصغر والأكبر ، والواجب على المسلم أن يكون على علم بتوحيد الله وما يقرِّب إليه ، فإن من أعظم أسباب انتشار الشرك بين المسلمين الجهل بما يجب لله من التوحيد ، وقد كان صلى الله عليه وسلم حريصاً على بيان التوحيد الخالص ، وحريصاً على بيان الشرك وقطع أسبابه ، إلا أن البعد عن منبع الهدى من الكتاب والسنة أدخل طوائف من الأمة في دوامات من الممارسات الخاطئة لشعائرٍ كان من الواجب صرفها لله ، فصرفت إلى مخلوقين لا يستحقونها
    و قد استعنت في بحثي بعدة مراجع و كتب تناولت موضوع الشرك كما استخدمت شبكة المعلومات العالمية وكثير من الكتب ، و أسأل الله تعالى أن يسامحني إذا أخطأت في بحثي هذا أو أزللت، و أسأله العفو و العافية في الدنيا و الآخرة.




















    دولة الإمارات العربية المتحدة
    وزارة التربية والتعليم والشباب
    مكتب الشارقة التعليمي/ الشرقية
    مدرسة الشفاء بنت عبدالله الثانوية








  2. #2
    عضو مجتهد
    الحالة : مهندسة شبكات غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 4
    تاريخ التسجيل : 07-12-07
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 104
    التقييم : 23
    Array

    افتراضي


    مشكور اخوي وماتقصر






  3. #3
    عضو جديد
    الصورة الرمزية طالبة علم
    الحالة : طالبة علم غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 641
    تاريخ التسجيل : 26-01-08
    الجنـس : انثى
    المشاركات : 4
    التقييم : 10
    Array

    افتراضي رد: تقرير : الشر و انواعه


    مشكووووووووووووووووور وما تقصررررر






  4. #4
    عضو جديد
    الصورة الرمزية فههومة
    الحالة : فههومة غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 1515
    تاريخ التسجيل : 04-02-08
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 1
    التقييم : 10
    Array

    افتراضي رد: تقرير : الشر و انواعه


    مشكور ويعطيك الصحة والعافية






  5. #5
    عضو الماسي
    الصورة الرمزية Bint.Mesr
    الحالة : Bint.Mesr غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 28933
    تاريخ التسجيل : 06-12-08
    الدولة : أمـ الدنيا حببتي مصر
    الوظيفة : طــــــآآآلـــبـــه
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 4,775
    التقييم : 643
    Array
    MY SMS:

    اشهد ان لا اله الا الله وإن محمد رسول الله

    افتراضي رد: تقرير : الشر و انواعه


    الـــســلاإآأم عــليــكمـ *)

    بــــــــــآآآركـ الله فيك اخي**)


    ع الــتقرير }^^






  6. #6
    :: عضوية VIP ::
    الصورة الرمزية ..الغلاڪله..
    الحالة : ..الغلاڪله.. غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 34249
    تاريخ التسجيل : 16-03-09
    الدولة : ’ خيم‘ـآۈِيہّ ’ ۈ ليے آلَفخرَ ,!
    الوظيفة : طآلـپـہ . .!
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 12,239
    التقييم : 1880
    Array
    MY SMS:

    مَحدن يحآڪم حڪۈمه

    افتراضي رد: تقرير : الشر و انواعه


    مَرحبَ .,

    شحَآلهمْ آلعربَ (ْمنَورينَ منَورينَ ^^

    يزآكمْ آلله آلفَ خير وبآرك آللهَ فيكمَ ويعلهَ ف ميزآن حسناتَكمْ

    انْ شاء اللهَ

    غلـٍآ










    عائلتي بسم اللہ أرقيگم من گل أذى يمسگم ومن گل هم يقترب منگم ومن گل تعب يصيبگم


  7. #7
    عضو ذهبي
    الصورة الرمزية عـِـِـرۈۈق قلبـ♥ـِـِـِہَ
    الحالة : عـِـِـرۈۈق قلبـ♥ـِـِـِہَ غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 43727
    تاريخ التسجيل : 15-10-09
    الدولة : فيـ عـِـِـرۈۈق قلبـ♥ـِـِـِہَ ...
    الوظيفة : طـآلبــﮧ.~
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 707
    التقييم : 220
    Array
    MY SMS:

    (*)°¨¨™¤¦اشـَتآاق لـَك لكـنـﮯْ كــتـوم وارفعك فوق السماآ والنجوم والباقي مالهــم عندي لزوم ¦¤™¨¨°(*)

    افتراضي رد: تقرير : الشر و انواعه


    مــا قصرتوا






    ڪنت ولآزلت آحلم بآن آڪون ...!
    شخصآ طيفي آلآثر ...
    آريد آن آكون مثل آلطيف في : حيآة آلآخرييين
    شيء خفيف ... يمر بـ سهوله !
    دون آن يترك آثرآ بآلغآ ,
    آو قآسيآ ...
    آو حتي جميلآ مبآلغآ فيييه ..!



  8. #8
    مشرفة اللغة الانكليزية
    الصورة الرمزية شمشم برستيج
    الحالة : شمشم برستيج غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 37309
    تاريخ التسجيل : 24-04-09
    الدولة : ريـأإأإـض القلب ()"
    الوظيفة : السكوول .. ] *~
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 5,297
    التقييم : 893
    Array
    MY SMS:

    ~^^~

    افتراضي رد: تقرير : الشر و انواعه


    شكرا لكم على التقرير ..
    دمتم لناا





    بنووتة لندن

    A7bbch my TWINE , w Amoot Feach ya Glbiiii , Alla la y7rmi mnch ya 3ssssssssssl <3

    3nood + Emmy + 3thorty + 3laya + AMool + mnoor + nwary + salmeno + Sarona

    A7bbbkm ya KLBAT , Alla la yfrgna <3





معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. [انتهى] بحث , تقرير الشرك بالله انواعه و تعريفه _الامارات
    بواسطة نبض المسا في المنتدى مادة التربية الاسلامية Islamic Education
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 13-04-13, 03:17 PM
  2. حل درس النظام الاقتصادي و انواعه
    بواسطة 79Ooh في المنتدى ماده الاقتصاد
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 12-11-02, 01:21 PM
  3. بحث تقرير عن امراض الدم و انواعه و اسبابه
    بواسطة نفس الامل في المنتدى الاحياء علمي
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 08-09-11, 05:08 AM
  4. [انتهــى ] تقرير عن بطانة الخير وبطانة الشر
    بواسطة 3ALY في المنتدى مادة التربية الاسلامية Islamic Education
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 08-03-29, 01:50 PM

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •