فر مليونير في بريطانيا من فيلته الفاخرة بسبب الاشباح التي طردته هو وأسرته.وغادر المليونير أنور رشيد وزوجته فيلتهما الضخمة بعد ثمانية أشهر فقط من حصولهما عليها مقابل ما يعادل 4,5 مليون يورو وقالا إنها مسكونة. وقال رشيد 32( عاما) في تصريحات نشرتها العديد من الصحف البريطانية أمس إنه هو وزوجته كانا يستمعان لاصوات وصراخ في ممرات الفيلا كما وجدا أيضا آثار دم على سرير ابنهما.وأضاف رجل الاعمال الثري: سمعنا في أول يوم لنا (بالفيلا) صوت يقول: مرحبا..هل أحد هنا؟ مؤكدا أن الفيلا التي تتكون من 52 غرفة رائعة الجمال ولكنها مسكونة.وقال رشيد: لم يرغب الاشباح في وجودنا هنا ونحن لم نتمكن من فعل شيء ضدهم لاننا لم نراهم.وأعادت أسرة رشيد الفيلا مرة أخرى إلى الجهة المالكة لها بعد هذا الامر.





مصدر : يا ساتر