تنبيه :: عزيزي اذا واجهتك مشكلة في تصفح الموقع , فاننا ننصحك بترقيه متصفحك الى احدث اصدار أو استخدام متصفح فايرفوكس المجاني .. بالضغط هنا .. ثم اضغط على مستطيل الاخضر (تحميل مجاني) .
 
 
النتائج 1 إلى 2 من 2
  1. #1
    عضو مجتهد
    الصورة الرمزية ألحان ورديه
    الحالة : ألحان ورديه غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 19960
    تاريخ التسجيل : 14-09-08
    الدولة : الإمارات ( رأس الخيمة
    الوظيفة : طالبة
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 120
    التقييم : 24
    Array
    MY SMS:

    W@

    Post من كتاب الطب النبوي فى علاج حِكَّة الجسم وما يولد القَمْل


    فصل
    فى هَدْيه صلى الله عليه وسلم فى علاج حِكَّة الجسم وما يولد القَمْل
    فى ((الصحيحين)) من حديث قَتادةَ، عن أنس بن مالك قال: ((رخَّص رسولُ اللهِ صلى الله عليه وسلم لعبد الرَّحمن بن عَوْفٍ، والزُّبَيْر بن العوَّام رضى الله تعالى عنهما فى لُبْسِ الحريرِ لِحكَّةٍ كانت بهما)).
    وفى رواية: ((أنَّ عبدَ الرَّحمن بن عَوْف، والزُّبَير بن العوَّام رضى الله تعالى عنهما، شكَوْا القَمْلَ إلى النبى صلى الله عليه وسلم، فى غَزاةٍ لهما، فَرَخَّص لهما فى قُمُصِ الحرير، ورأيتُه عليهما)).
    هذا الحديثُ يتعلق به أمران؛ أحدُهما: فِقْهى، والآخر: طِبى.
    فأما الفقهى: فالذى استقرت عليه سُـنَّته صلى الله عليه وسلم إباحةُ الحرير للنساء مطلقاً، وتحريمه على الرجال إلا لحاجةٍ ومصلحةٍ راجحةٍ، فالحاجة إمَّا من شِدَّة البرد، ولا يَجِدُ غيرَه، أو لا يجدُ سُترةً سواه. ومنها: لباسه للجرب، والمرض، والحِكةِ، وكثرة القَمْل كما دلّ عليه حديث أنس هذا الصحيح.
    والجواز: أصح الروايتين عن الإمام أحمدَ، وأصحُ قولى الشافعى، إذ الأصلُ عدمُ التخصيص، والرخصةُ إذا ثبتت فى حقِّ بعض الأُمة لمعنى تعدَّتْ إلى كُلِّ مَن وُجِدَ فيه ذلك المعنى، إذ الحكمُ يَعُم بعُمُوم سببه.
    ومَن منع منه، قال: أحاديثُ التَّحريم عامةٌ، وأحاديثُ الرُّخصةِ يُحتمل اختصاصُها بعبد الرَّحمن بن عَوف والزُّبَيْر، ويُحتمل تَعديها إلى غيرهما. وإذا احتُمِلَ الأمران، كان الأخذ بالعموم أولى، ولهذا قال بعض الرواة فى هذا الحديث: فلا أدرى أبَلغتِ الرُّخصةُ مَنْ بعدهما، أم لا ؟
    والصحيح: عمومُ الرُّخصة، فإنه عُرْف خطاب الشرع فى ذلك ما لم يُصرِّحْ بالتخصيص، وعدم إلحاق غير مَن رخَّص له أوَّلا به، كقوله لأبى بُرْدة فى تضحيته بالجذعة من المَعْز:
    ((تجزيكَ ولن تَجْزىَ عن أحدٍ بَعْدَك))، وكقوله تعالى لنبيه صلى الله عليه وسلم فى نكاح مَن وهبتْ نفسَها له: {خَالِصَةً لَّكَ مِن دُونِ الْمُؤْمِنِينَ}[الأحزاب : 50].
    وتحريمُ الحرير: إنما كان سداً للذرِيعة، ولهذا أُبيح للنساء، وللحاجة، والمصلحةِ الراجحة، وهذه قاعدةُ ما حُرِّم لسد الذرائع، فإنه يُباح عند الحاجة والمصلحة الراجحة، كما حَرُمَ النظر سداً لذريعة الفعل، وأُبيح منه ما تدعو إليه الحاجةُ والمصلحةُ الراجحة، وكما حَرُمَ التنفلُ بالصلاة فى أوقات النهى سداً لذريعة المشابهة الصوريةِ بعُبَّاد الشمس، وأبيحت للمصلحة الراجحة، وكما حَرُمَ رِبا الفضلِ سداً لذريعةِ رِبا النَّسيئة، وأُبيح منه ما تدعو إليه الحاجة من العَرَايا، وقد أشبَعْنا الكلام فيما يَحِلُّ ويَحْرُمُ من لباس الحرير فى كتاب: ((التَّحْبِير لِمَا يَحلُّ وَيَحْرُمُ من لِباس الحَريرِ)).







    ألــــــــــــــــــ ورديه ـــــــــــحان
    w@

  2. #2
    عضو الماسي
    الصورة الرمزية بريق القلوب
    الحالة : بريق القلوب غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 19896
    تاريخ التسجيل : 13-09-08
    الدولة : UAE
    الوظيفة : طالبـهـ
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 1,136
    التقييم : 47
    Array

    افتراضي رد: من كتاب الطب النبوي فى علاج حِكَّة الجسم وما يولد القَمْل


    تسلميــــــــــــــــــــن ..






معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 16-06-14, 09:03 PM
  2. مطوية عن الطب النبوي
    بواسطة هالوجينةحالمة في المنتدى منتدى النشاط و الاذاعة و المشاريع المدرسية
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 13-03-02, 08:14 PM
  3. صمتي لا يعني جهلي بما يدور حولي ولكن مايدور حولي لايستحق الكلام ..
    بواسطة الاماراتـي في المنتدى المنتدى العام General Forum
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 09-01-30, 12:25 PM

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •