أنتابت الفرحة الغامرة مدينة الصيد اليابانية الهادئة اوباما يوم الاربعاء حيث تجمع السكان المحليون للاحتفال بفوز باراك أوباما الذي يتشارك في الاسم مع البلدة في انتخابات الرئاسة الامريكية.واحتشد ما يزيد على مئة من سكان البلدة في قاعة عامة في منتصف النهار لمشاهدة فرز الاصوات في التلفزيون وصاحوا أوباما.. أوباما عندما أعلنت النتيجة في برنامج اخباري.وارتدى البعض زيا خاصا برقصة الهولا المميزة في هاواي حيث ولد اوباما وذلك تكريما له. وارتدى آخرون قمصانا كتب عليها أنا أحب اوباما.واستغلت البلدة - وهي واحدة من عدة بلدات تحمل اسم اوباما أو الشاطئ الصغير باليابانية - هذا الاسم لترويج منتجات تتراوح من همبورجر السمك والكعك المطهو على البخار الى عصي تناول الطعام.وأعرب السكان المحليون المنتشون بالانتصار عن أملهم في أن يقوم اوباما - الذي ذكر البلدة ذات مرة في لقاء تلفزيوني - بزيارتهم.وقال تاتسويا سانو (45 عاما) الذي يدير متجرا للهدايا التذكارية يبيع منتجات مصنوعة محليا لباراك اوباما الامر التالي الذي نريد فعله هو أن نذهب الى البيت الابيض ونرقص الهولا في مراسم تنصيب اوباما.وقالت تشيكاكو شيميزو (35 عاما) وهي زعيمة جماعة فتيات اوباما لرقص الهولا التي تأسست هذا العام انها كانت هادئة أثناء مشاهدة فرز الاصوات في التلفزيون لانها لم يساروها الشك في فوز اوباما.وقالت كنت مقتنعة أنه سيفوز. سعادتي تفوق الوصف.ويخطط سكان مدينة اوباما لمزيد من الرقص والاحتفال في المساء.





مصدر : يا ساتر