وجه مدعي عام محكمة الجنايات الكبرى في الأردن الثلاثاء تهمة القتل المقرون باعتداء جنسي لشاب أردني قتل أخته غير الشقيقة ذات التسعة أعوام بعد اغتصابها، على ما افاد مصدر قضائي أردني.وقال المصدر لوكالة فرانس برس انه تم توجيه تهمة القتل المقرون باعتداء جنسي لشاب ( 19عاما) اعتدى جنسيا على اخته غير الشقيقة ( 9أعوام) قبل ان يقتلها خنقا في منطقة مخيم الطالبية للاجئين الفلسطينيين (جنوب عمان).واضاف ان الجاني الذي يعمل في محل اعلاف وله سجل إجرامي، كان قد استدرج الضحية وقام باغتصابها ومن ثم قتلها خنقا حتى لا ينكشف أمره، مشيرا الى ان الجثة عثر عليها صباح الاثنين في كيس بالقرب من المخيم المذكور.وبحسب المصدر، فان تشريح الجثة بين وجود علامات تدل على وقوع اعتداء جنسي وآثار خنق على العنق برباط وكدمات على الوجه.واكد ان الجاني الذي ساعد في عمليات البحث عن الجثة اعترف اثناء التحقيق بارتكابه الجريمة وقام بتمثيلها.وقرر المدعي العام توقيف المتهم في مركز اصلاح وتأهيل الجويدة (جنوب عمان) 14يوما على ذمة التحقيق.ويواجه المتهم في حال إدانته عقوبة الاعدام شنقا حتى الموت.وكانت محكمة الجنايات الكبرى الأردنية اصدرت الخميس الماضي حكما بالاعدام شنقا بحق رجل أربعيني اغتصب فتاة لا يتجاوز عمرها 15عاما.وتسجل في الأردن 1300الى 1400حالة اعتداء جنسي على الاطفال سنويا، على ما أفادت إسراء الطوالبة اول طبيبة شرعية في المملكة الاثنين لوكالة فرانس برس.وقالت الطوالبة ان 1300الى 1400حالة اعتداء جنسي على الاطفال تسجل سنويا في الأردن، وذلك استنادا الى نتائج احصاءات ودراسات رسمية.





مصدر : يا ساتر