وقع رئيس الوزراء الإسباني خوسيه لويس ثاباتيرو ضحية تطفل صحافي إذ فقد فردة حذائه اليسرى نتيجة تدافع الصحافيين والمصورين الذين كانوا يلاحقونه في أحد ممرات مبنى البرلمان خلال جلسة برلمانية، مساء أول من أمس الأربعاء، لمناقشة مشروع الميزانية لعام 2009.محاولات رئيس الوزراء الإسباني الابتعاد عن ملاحقيه باءت بالفشل، عندما قال لهم بصوت مسموع وهو يبتسم: «لقد جعلتموني أفقد حذائي». وأبرزت وسائل الإعلام المحلية ما حدث لثاباتيرو، وأشارت إلى أن رئيس الوزراء فقد حذاءه لدى تعثره أثناء سيره داخل مبنى البرلمان، وهو ما نفاه ثاباتيرو تماماً منحياً باللوم على رجال الصحافة والإعلام والمصورين.





مصدر : يا ساتر