قضى نحو ثلاثين شخصا نتيجة اسوأ موجة حر يشهدها جنوب استراليا منذ قرن، على ما افادت السلطات السبت. وتسبب الحر باندلاع عدد من الحرائق في احراج مقاطعة فيكتوريا الجنوبية حيث تخطت درجة الحرارة 43 درجة مئوية لليوم الثالث على التوالي. وقالت فرق الاطفاء ان النيران التي أتت حتى الآن على عشرة منازل واجتاحت 6500 هكتار من الاراضي اقتربت أمس الى حد خطير من محول كهربائي يمد مدينة ملبورن ثاني اكبر مدن استراليا بالتيار. واعلن وزير الصحة في ولاية جنوب استراليا دون هيل ان ما لا يقل عن 22 شخصا معظمهم يتخطى عمرهم السبعين توفوا الجمعة في اديلايد بسبب الحر. وسجلت اجهزة الاسعاف صباح امس وفاة ستة اشخاص جدد نتيجة الحر. وقطع العديد من الخطوط الكهربائية وانقطع التيار عن اكثر من 500 الف منزل ومتجر في ملبورن مساء الجمعة بعد انفجار محطة لتوزيع الكهرباء بسبب الحر. وتتوقع هيئة الارصاد الجوية الاسترالية ان تستمر موجة الحر هذه الاسبوع المقبل وقد وصلت درجة الحرارة الى 48 درجة في بعض المناطق من استراليا.





مصدر : يا ساتر