مدريد: ضبطت الشرطة الإسبانية آنية خزفية مكونة من 42 قطعة مصنوعة بالكامل من الكوكايين المضغوط. وقد اشتملت المضبوطات على مجموعة من الصحون والأقداح والأكواب والأواني المنحوتة بنحو 25 رطلاً من هذا المخدر والمطلية باللون الأزرق والمزخرفة بنبات زهرة الشمس. وكانت تلك المجموعة مرسلة بالبريد المسجل من فنزويلا إلى برشلونة عن طريق لندن. وألقت الشرطة القبض على رجل أسباني في الخامسة والثلاثين من عمره وهو رجل يعتقد أنه استلم الطرد بالبريد وفقما أسفرت عنه تحقيقات أجريت على مستوى عالمي. وتعتقد الشرطة أن الرجل مرغم على التعامل في المخدرات تحت ضغط وتهديد من عصابات تهريب المخدرات في فنزويلا؛ حيث يأمل أفراد تلك العصابات في التمكن من معالجة المخدرات ومن ثم بيعها في كاتالونيا وفقاً لما أوردته مصادر الشرطة.يشار إلى أن أسبانيا تحتل المركز الثاني في أوروبا بعد بريطانيا فيما يتعلق بتعاطي المخدر.





مصدر : يا ساتر