القاهرة: لم يخطر ببال أفراد أسرة بسيطة تعيش حياة سعيدة مستقرة، أن تلتهم الفئران، تلك الحيوانات القارضة صغيرة الحجم، حبال الود وأواصر المحبة التي تربط بينهم لينتهي الرباط المقدس بين الزوج والزوجة بعد سبع سنوات، أنجبت خلالها الزوجة طفلين جميلين ( غادة وكريم ) بالطلاق.هذا ما حدث للسيدة ( منال محمود ) بشبرا الخيمة، التي لجأت إلى محكمة الأسرة لطلب الخلع من الزوج، الذي أقنعه أحد أصدقائه بأن الفئران تجلب الحظ، فبات يربيها بمختلف أشكالها وألوانها ( الأبيض والأسود ) في البيت حتى عشقها، ومن ثم راح ينفق عليها كل ما يأتيه من مال، تاركا الزوجة والأولاد نهبا للجوع. ولم تجد الزوجة المسكينة أقل صعوبة في اقناع محكمة الأسرة التي حكمت لها برغبتها في الخلع، وقدمت لها بعضا من المواساة.





مصدر : يا ساتر