تنبيه :: عزيزي اذا واجهتك مشكلة في تصفح الموقع , فاننا ننصحك بترقيه متصفحك الى احدث اصدار أو استخدام متصفح فايرفوكس المجاني .. بالضغط هنا .. ثم اضغط على مستطيل الاخضر (تحميل مجاني) .
 
 
صفحة 9 من 15 الأولىالأولى ... 4567891011121314 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 81 إلى 90 من 141
  1. #81
    عضو ذهبي
    الصورة الرمزية ~خِيْليَهـ دْبَيْ~
    الحالة : ~خِيْليَهـ دْبَيْ~ غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 37920
    تاريخ التسجيل : 02-05-09
    الدولة : dًٌٍُxb
    الوظيفة : =ٌُ
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 876
    التقييم : 52
    Array
    MY SMS:

    سبـحًٌُ ـان <ٌُالله>ٌُ وبحمٌده .ٌُ. سـبـح ـآنًٌُ <ٌُالله>ًٌُ العظيًٌُم ..

    افتراضي رد: من يحبك كثر ما أحبك" أنا "..


    جوفــ أحين خربت الموضوع حضرتكــ




    استاانست صح !!








  2. #82
    عضو ذهبي
    الصورة الرمزية ~خِيْليَهـ دْبَيْ~
    الحالة : ~خِيْليَهـ دْبَيْ~ غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 37920
    تاريخ التسجيل : 02-05-09
    الدولة : dًٌٍُxb
    الوظيفة : =ٌُ
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 876
    التقييم : 52
    Array
    MY SMS:

    سبـحًٌُ ـان <ٌُالله>ٌُ وبحمٌده .ٌُ. سـبـح ـآنًٌُ <ٌُالله>ًٌُ العظيًٌُم ..

    افتراضي رد: من يحبك كثر ما أحبك" أنا "..


    أنا آســفة خربت لج موضوعجـــ ...






  3. #83
    عضو فضي
    الحالة : ذابحني غلاك } .. ~ غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 39221
    تاريخ التسجيل : 01-06-09
    الدولة : الإمارات..!!
    الوظيفة : طالبه
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 204
    التقييم : 49
    Array
    MY SMS:

    If you think the love is game>>the game is over..

    افتراضي رد: من يحبك كثر ما أحبك" أنا "..


    لا عااادي بس في ناااس ما يحترمون عمارهم والأفضل أنه نسوي طاااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااف ..~

    وألحين بنزل الباااارت و بعد باااارت طويييل ||..~






  4. #84
    عضو فضي
    الحالة : ذابحني غلاك } .. ~ غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 39221
    تاريخ التسجيل : 01-06-09
    الدولة : الإمارات..!!
    الوظيفة : طالبه
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 204
    التقييم : 49
    Array
    MY SMS:

    If you think the love is game>>the game is over..

    افتراضي رد: من يحبك كثر ما أحبك" أنا "..


    يالسه تسحي شعرها...وكل شوي اطالع من منظرت التسريحه نورة إلي يالسه تلاعب منى ..." يحليلج والله ما تستاهلين إلي ياج من هالعديم الأخلاق حمدان...ياربيه كيف هانت عليه بنت عمه لهدرجه!؟ كيف عاملها جنها وحده غريبه...حتى الغريبه ماتتعامل هالمعامله... موب جنها من دمه ولحمه... موب جنها عرضه هو بعد!؟؟ ياويلي عليج ياختيه" هنيه فاطمة ماقدرت تيود نفسها أكثر...تمت تصيح بهدوء من دون محد يلاحظ ... وغطت ويها بايدينها تحاول تهدي نفسها عن تلاحظها نورة أو منى...وكل أفكارها منحصره في نورة... أختها الوحيده ومكمن سرها... وياكثر المواقف الصعبه إلي وقفت معها نورة وحاولت تخفف عنها...نورة إلي دائماً كانت السند والعون لها في كل شي... والحين يوم أنها تحتاج لها... ماتقدر تساعدها... ماتعرف شوو تقول لنورة... ماتعرف كيف تواسيها وتخفف عنها... إلي ياها نورة من حمدان موب شوي... الله لا يوفقك ياحمدان...وأكثر شي مضايج فاطمة رفض نورة تسوي فحوصات...نورة طول عمرها قويه...إلا فهالموضوع حست أختها وايد ضعيفه...وبريئه لأبعد درجات البرائه...
    هنيه أنتبهت نورة لفاطمة: فطامي شوو فيج؟؟
    فاطمة وهي تمسح دموعها: لا ماشي.
    نورة تعرف أختها زين ومستحيل كل هذا من دون سبب...تمت تمسح دموع فاطمة: ليش كل هذا يافطامي؟؟
    فاطمة ومن الضيج والقهر إلي تحس به قالت: الله لا يوفقه" بصوت مخنوق".
    نورة بضيج تلوي على اختها: فطامي حبيبتي لا تشغلين فكرج فيه...الله يسامحه.
    فاطمة وهي تضغط على اختها: الله لا سامحه إن شاء الله.
    نورة وهي تحاول تمسك نفسها: فطامي ذكري الله.
    في هاللحظه انتبهت نورة لمنى إلي تصيح وتضربها: ليث دلبتي ماماه.
    هنيه فجت نورة اختها وعطتها كلينكس تمسح ويها وتشل منى وتقول لها: لا حبيبتي ماماه تضحك حتى الحين بتشوفين.
    منى تحاول تنزل من حظن خالتها: مابااااااااج .. أبا ماااماااه.
    فاطمة بصوت واطي: لا إله إلا الله... محمداً رسول الله.
    رفعت رأسها إلي كان شعرها مغطنه وترجعه لورى... وتحاول تصطنع ضحكه...علشان تهدي منى إلي يالسه تصيح وتقول: فديت إلي يصيحون.
    خذت منى من ختها وتحاول ادغدغها: شوو يادلع..
    منى بدلع تلوي على أمها وتقول لخالتها: هبيبتي أنا...
    نورة وهي واقفه : يالله شوو تغار بنتج..
    فاطمة: يوم الحين تغار منج...عيل شوو بتسوي يوم تشوف أخوها؟؟
    نورة: بتلعوزه تلعويز
    منى بدلع حاطه رأسها فوق أمها...وتلعب بشعرها وتشوف خالتها بمكر...
    قبل ماتظهر نورة من غرفة اختها صدت صوبها: فطامي لا تمي شاله منى جيه تراه موب زين... فكري في الياهل إلي في بطنج.
    فاطمة تشوف بنتها الدلوعه: وأقدر على زعلها.
    نورة: ياسلام وعلى حساب الياهل المسكين يعني
    فاطمة: منووه حبيبتي انزلي بقول لج شي.
    منى ماعيبها هالشي بس نزلت بعد عناد وهي تمسك يد أمها: ماماه.
    نورة وهي تضحك: إلي يشوفها يقول بتسافرين عنها... هههه.
    ظهرت نورة من الغرفة... ويودت فاطمة ايد بنتها وحطتها على بطنها وتقول لها: داداه.
    منى من سمعت كلمة داداه ربعت تييت " عروستها" إلي مفروره عدال الكبت.
    وتقول لأمها: داداتي هلوه.
    فاطمة وهي تضحك على بنتها: هذي داداتج.. أنا داداتي " و هي حاطه يدها على بطنها" هنيه... تعالي " و تمد يدها لبنتها.
    منى وهي معقده حياتها وتهز رأسها يمين و يسار بعدم فهم: هدي داداتج.
    فاطمة: ويه علي كل ماأقول داداه يابتلي هذي أم كشه.
    يت منى ويلست عدال أمها وهي تلعب وتضحك على كشت عروستها وتقول لأمها: شعرها هلوو ماماه؟
    فاطمة وهي تضحك على بنتها: حشى لله... لاهي حلوه ولا يا صوبها بعد.
    ويوم أنها انتبهت أنه بنتها مافهمت شي قالت: شعرج أنت إلي حلوو.
    هنيه كشخت منى ضروسها : شعلي هلو.
    فاطمة: هيه فديت هالويه.
    أما نورة نزلت بتروح ويا أمها السوق...وبالتحديد لمحل أزياء في العين مول...ماباجي شي عن ملجتها...كانت تسوي كل شي وكأنها تتجهز لملجة وحده ثانية غيرها...ولولا أمها ماكانت بتسوي شي...إلا أمها شافتها ماعندها أي نيه تخيط فستان أو تسوي أي شي...فكان الحل جاهز...بأنها تروح وتختار فستان من هالمحل ويجروله أي تعديلات تباهن للفستان...نورة في هالفترة حاسه بضياع كبير...مرات تندم على موافقتها على أحمد...هي صح تحبه...بس كان السبب الأول لهالموافقه أنتقامها من حمدان...بس هل إللي تسويه صح...ومعقوله يكون أحمد متفهم ويتقبل هالأمر؟؟!!لأنها ثقتها كبيره فحبه لها...لكن كشاب خليجي إماراتي ممكن أنه يتقبل هالموضوع؟! اسأله وحيره تعيشها نورة...مرات لسانها يبى يزل وتخبر أمها بكل شي...بس شو بتكون النتيجه؟! أكيد أصرار أمها بزواجها من حمدان...مايحل المشكله إلا صاحبها...وصاحب هالمشكله حمدان...بس مستحيييل نورة تتقبل هالحال...لأنه مرفوض عندها رفض نهائي...
    العامله الشاميه: يالله حبيبتي شو ألتي فهالأصه
    نورة بحيره وبالها مب عندها: سوي أي شي
    أم نورة: قلت لج بفصلج ثوب وكندوره أبرك لج من هالكنادير المفصخه
    نورة تبتسم بحزن: ثوب وكندوره عاد أمايه!
    أم نورة:هيه شو فيها...يازين البنيه والله يوم تلبس ذيج الثياب الساتره
    نورة: أنزين غناتي أنا هالفستان أصلاً بيسوله تعديلات وايد
    أم نورة: شو بيرقعونه
    نورة: هههههه لا فديتج...بتشوفيه عقب التعديلات...ساتر والله
    أم نورة حايسه بوزها: ماأعرف شستره ومتشقق من كل صوب
    نورة: عقب بتشوفيه جى بيصير
    كان خاطرها لو فصلت نورة من هالبوتيك فبوظبي لأنها صاحبته من أعز ربيعاتها...وماشاء الله عندها مصمم توووب...
    رايه: هااااا شرايج بالفستان
    حصه بتفكير: مب جنه ضيج
    رايه: ههههههه لازم حبيبتي أشوفج قمتي ماتهتمي لوزنج
    حصه: أووووف أنصدمت أمس يوم شفت وزني...ياختي وايد زايد
    رايه: لأنج قمتي ماتهتمي
    حصه: لا والله أهتم...بس عاد شو أسوي فهالعزايم...كل يوم وحده من حريم العايله مسويه عزيمه...
    رايه: أنزين صح ذكرتيني...بصراحة أنا عتبانه عليج
    حصه: آفااا ليش؟؟
    رايه: عنبوه أنا ربيعتج...والمفروض أنا تجدميني على الغير...بس ألحظ العكس
    حصه: ههههههههه عرفتج...أكيد تقصدي خطيبة ولدي
    رايه: هيه...عيل منوه غيرها...تروحي واتخيطيلها فمحل ثاني...
    حصه: والله حاولت وياها غناتي...بس هيه قالت بتخيط فالعين...عاد أنا مافيني من أولها أجبرها على شي هي هب مقتنعه فيه
    رايه: خلاص فستان الملجه سامحناج عليه...بس العرس كل معارفج من حريم أين هنيه
    حصه تبتسم: خلاص تم
    بعد ماظهرت من محل ربيعتها وهي فسيارتها أتصلت بأحمد: هلا والله بالمعرس
    أحمد: هههههههههه هلا والله مليوووووووووون لا مليااااااااااار ولا يسدن
    حصه: هاااا أشوفك ضحكت من قلت لك المعرس ولا هب مصدق بعدك
    أحمد: حراااام أستانس
    حصه: عسى دوم هب يوم إن شاء الله
    أحمد: أسمعج فالسياره
    حصه: هيه..الحينه رايحه البيت
    أحمد: تعرفي أمايه...أحس نورة هب طبيعية
    حصه: جي؟
    أحمد: ماأعرف...بس أحسها غييير...يمكن أجبروها عليه
    حصه تبتسم بتعاطف: لا فديت روحك...نورة من نظرتي لها مب من نوعية البنات إلي يفرض عليهن الشي...نورة قوية...ومحد يقدر يجبرها على شي هي مب مقتنعه فيه
    أحمد: عيل ليش متغيره
    حصه: يعني تباها نفس أول تاخذ وتعطي وياك...البنت أكيد مستحيه منك
    أحمد: الغلا ماتقدروا تجدموا موعد العرس
    حصه: هههههههههههه حشى شو فيك جيه...من تملج عليها تراها حرمتك...لا تخاف مابتشرد عنك ومحد بياخذها غيرك
    أحمد: بس غير...أنا أبى أتزوج...أباها وياي...أبى أحسسها بأنها عندها سند وظهر تستند له فالأزمات...أبى أحميها
    حصه: الأيام تمر بسرعة...بيي هاليوم إللي تقدر تسوى كل إلي تباه
    أحمد: انزين أنا مابيي بوظبي هالأسبوع تراه
    حصه: وليش إن شاء الله
    أحمد: واحد من الربع بيعرس
    حصه: يوم الخميس
    أحمد: هيه
    حصه: تعال يوم اليمعه
    أحمد: يعني لازم أتعبيني
    حصه: يوم أنت ماتتوله لحد كل إللي هنيه يسألوا عنك
    أحمد: والله يدلوا بيتي...ليش مايون
    حصه: يدتك مافيها على الطريج تتعب
    أحمد: أم مايد دخييييلج...هب عليه هالرمسه...عيل بيت أحفادها فدبي تروح...شمعنى انا...ولا أنا ولد البطه السودا
    حصه: سودا فعينك
    أحمد: هههههههههههه والله ماأقصدج الغلا...بس صدج عند يدتيه ناس وناس
    حصه: هذيلا يوم تروحلهم إذا أستوت عندهم مناسبات وأنت ماأستوى عندك شي
    أحمد بمغايض: بيستوي إن شاء الله وجريب...بروح لها أنا وبشلها والله غصب طيب
    حصه: ههههههه حليلها ياأمايه...أنزين أنا بخليك الحينه...وهالله هالله بعمرك
    أحمد: سلمي على العيوز
    حصه: يبلغ
    .........
    الأيام تمر ...باجي لهم هالأسبوع...والأسبوع الياي بيكون مزحوم بشكل فضييييع...أما هي صار لها شهر كل يومين فالصالون...لأنها بشرتها وايد تعبانه...فبستمرار هي فالصالون...زهره صح جمالها عادي...لكن مع هذا فيها وايد أشياء تميزها...
    ضحكت من الخاطر يوم شافت شعر أختها صالحة وكيف كانت قاصتنه: هههههههههههههههه أنتي مينونه...زين إن ماذبحتج أمايه على هالقصه
    صالحة مبوزه: والله ندمانه
    زهره: وشو ينفع الندم الحينه...
    صالحة بحزن أطالع قصتها المقصوصه وايد وبشكل عشوائي...على حسب نصح ربيعتها اللبنانيه...: ماااالت عليه...ولا منوووه يسمع كلام كارولين
    زهرة: كارولين مثلاً هالقصه تطلع عليها وايد حلوووه على شعرها الأشقر وبشرتها البيضى...بس أنت الشعر أسود والبشره سمرا وين تبي
    صالحة تحط أيديها على خصرها: منووه عاد قالج أن بشرتي سمرا أنا بيضى
    زهرة: هههههههههههههههههه شرات كارولين يعني
    صالحة: لا طبعا...أووووووووووف لا تزيديني قهر
    زهرة تحط كفيها على خدها: شرايج فبشرتي
    صالحة: شو بشرتج أول وشو الحينه....فرق كبيييير
    زهرة: ياختي هالحبوب مشكله...بس هالجلسات فادتهن
    صالحة: تعالي هنيه...عريس الغفله ماشفته من يومين...شالسالفه
    أحمرت زهرة من يابت أختها طاري محمد: شو أيبه ماشي شغل...وكل إللي عليه خلصه
    صالحة: يعني مافيه تركيب خيم وهالشغلات
    زهرة: تراهم راحوا عند مال الخيم وتفاهموا على كل شي...الأسبوع الياي بيركبوهن
    صالحة بدلع: يعني مابشوف منصوري
    زهرة بضيج: صالحووووه أستحي على ويهج...شو منصوري...ماحيده ريلج ولا من بقية أهلج
    صالحة حايسه بوزها: بيكون إن شاء الله
    زهرة: نصيحة لوجه الله...هالتصرفات إللي تسويهن صدقيني ماتقنع أي ريال بأنه يحترمج...فخلج سيده وحشيم وودري هالحركات
    صالحة: يالله إللي يسمعج جني مسويه مصيبه...منصور مابينتبه صوبي إلا إذا سويت جيه
    زهرة: ولا بيلتفت...بس أستمري على هالمنوال
    صالحة: فاااال الله ولا فالج...بينتبه وبتشوفي
    زهرة: أتمنى هالشي...بس مب بطريقتج
    هند توها تحدر الغرفة: أي طريقه
    صالحة: وأنتي شدخلج
    هند: كنت فالحوش ويا تورينا وجان أشوف جابر معصب يطالعني ويهازب عسب أدخل داخل...تصوري منووه وياه
    صالحة بفضول: منوووه؟!
    هند: منصور ... ماأعرف وجنه شال أجياس
    صالحة فاجه عيونها على الأخر: والله منصور هنيه
    ومن قالت هالكلمتين ظهرت من الغرفة تربع على أمل أنها تشوف منصور...ومن ظهرت نقعت هند ضحك على أختها...
    زهرة تضحك: قصيتي عليها!
    هند: هههههههههههههههه هيه
    زهرة: ينفع والله أنلقبج مسيلمه الجذاب
    هند: هههههههههههه جذبه بيضى
    زهرة: ههههه فعينج أنزين...كل الجذب نفس الشي
    هند: خليها تتأدب...حشى ماشفت وحده مستلغثه شراتها...والله لاعت جبدي من تصرفاتها
    زهرة: عيل وين تورينا؟
    هند: راحت تساعد روز فالمطبخ
    زهرة: وشو علمتج اليوم؟؟أخاف بس بعد سنة تنسي الرمسه العربية وتقومين ترطنين أندونيسي
    هند: ههههههههههههههه هيه علشان يوم أبى أشرد من البيت على طول على أندونيسيا...وعندي قاعده أستند عليها
    زهرة: ههههههههه قسم بالله خبله
    هند: معلومه جديمه...ماقلتي شي يديد"وهي تبى تظهر من الغرفة" بروح أنخش فمكان...لو شافتني صلوووح زين إن ماجتلتني
    زهرة: هههههههههههههههههههههه عيل تلاحقي على عمرج
    .........
    خلصت كتابت البيانات المطلوبه منها علشان أتظهر خط يديد بعد ماكنسلت الأولي...
    الموظفه تبتسم: هاااا شرايج بالرقم اليديد مب أكشخ من الأولي
    نورة تاخذ الظرف إللي فيه الخط: مب مهم كشخه ولا مب كشخه...
    الموظفه: أونج عاد مب مهم...عيل شمعنى أتصلتيبي أدورلج رقم"تغمز"
    نورة تبتسم: ربيعتي وأبى أدلع عليها
    الموظفه: وربيعتج ماتذكريها إلا يوم تبين منها شي
    نورة: فديتج والله مشغوله
    الموظفه: كلنا مشغولين...بس على الأقل نسأل
    نورة تحط أيدها على أيد ربيعتها: المهم الروض أنتي معزومه على ملجتي نهاية هالشهر
    الموظفه مصدومه: ملجتج؟!
    نورة من تحت انقابها تبتسم بحزن: هيه ملجتي...وبزعل منج والله لو ماحضرتي
    الموظفه: وأخيراً قررتي تكملي نص دينج
    نورة: يالله شو نسوي هذي الدنيا...مصيرنا إلا بنتزوج
    الموظفه: تعرفي أنا ماأبى أحبطج...بس الزواج ماوراه إلا عوار الرأس...أسئلي مجربه
    نورة: ههههههههههه أصلا أنتي متى مدحتي الزواج
    الموظفه: هيه صدج...شي وراه غير ويع الرأس وحشرت العيال...وأبو العيال كل يوم والثاني زعلان...طفرت والله
    نورة تنش: أنزين روضه نهاية هالشهر أترياج
    الموظفه: آفاااا عليج كم نورة عندنا
    بعد ماودعت ربيعتها ظهرت من القسم إللي مخصص للنساء...والأتصالات زحمه كالعاده...وهي هالمكان بالذات ماتحب أتييه من كثر الزحمه...

    فهالحظه كان حمدان ظاهر من مكتبه بعد مامل وقال بيتمشى شوي في المبنى...لمحها رغم بعد المسافة ممبينهم...ورغم النقاب قدر ايميزها من بين الكل...كانت فهالحظه تنزل من الدرج..."معقوله نورة هنيه؟!" ويوم أدارك الموقف مشى بسرعة صوبها...من يوم موقف الكراج ماشافها...صح روحاته لبيت عمه قلة مب شرات أول...لكن يروح ماقطعهم...وهو متأكد أنه مستحيييل نورة تظهر له ويشوفها...
    أول ماظهرت وشويه أبتعدت عن المبنى وبتجاه سيارتها سمعت حد يزقرها...في البدايه ماقدرت أتميز الصوت...لكن يوم زقرها للمره الثانية تذكرت الصوت وصاحبه...صوت ماتتمنى تسمعه أبداً...ألتفتت برعب أطالع وراها كان حمدان يمشي بسرعة وتوه ينزل من الدري إللي برع...حست بقشعريره فجسمها وزادت من سرعة مشيها وحاولت ماتربع لأنه بيكون شكلها غلط وهي تربع فهالمكان العام...وصلت سيارتها وبأصابع مرتجفه فتحت باب سيارتها وبسرعة شغلتها...كان وايد قريب منها وشكله كان يناديها بس هي لفت من الصوب الثاني وراحت...
    أما حمدان وقف مقهور مكانه...كان خاطره يرمسها...بس شكله مافيه طريقه...وبتفكير قال أكيد يايه الأتصالات تكنسل خطها الأولي وتاخذ واحد يديد..."بس وين بتروحي يا نورة أنا وراج وراج"
    حميد: ههههههههههههه ياريال أستحى على ويهك فمكان عام تلاحق بنيه
    حمدان: بسم الله الرحمن الرحيم...من وين طلعت أنت
    حميد: هههههههههههههههاي أونه مستقيم ومب مال هالحركات...والله وطلعت حية من تحت تبن
    حمدان: جــــــب أنزين
    حميد: هههههههههه ويوووووو كشفنااااه
    حمدان بضيج: هذي وحده من الأهل ويا هالويه
    حميد يمشي عداله...وبخبث: متأكد إنها وحده من الأهل...عيل ليش يحليلها شردت
    حمدان: المهم هذي وحده من الأهل...وبعدين وين كنت تراقبني
    حميد: فسيارتيه
    حمدان: ممكن أعرف متى بتغادرنا بحفظ الله إلى بوظبي تجابل هالأسهم
    حميد: ياخي مانزلوهن السوق...يوم ينزلن خير...خلني أستانس بإجازتي
    حمدان: استانس بس عاد من كل يوم ناط لي فالدوام
    حميد: فهالوقت ماعندي شي...وأمر عليك أونسك شوي...أعرفك تبى رفقه فهالوقت
    حمدان: ههههههههههه وياك أنت! مابى بصراحة
    حميد: ودك أنت بس...حمد ربك أعطيك من وقتي الثمين...أستغل هالفرصه الذهبية قبل لا ابدأ الشغل...تراه مابتشوفني
    حمدان: ياخي أنت مصخره
    حميد: انزين...أنيي للمهم...نتغدا رباعه؟
    حمدان: لا مشكور غداي في البيت
    حميد: أنسى غدا البيت...عندي لك مشرووع أما أيييه
    حمدان: ههههههه مشروع يديد...ياخي ابدأ بالمشروع إلي الحين...بعدين فكر فغيره
    حميد: هالمشروع مضمووووون مليوووون فالمية
    حمدان: أسف...كل إللي حيلتي عندك
    حميد يغمز: علينا هالرمسه...أنا حميد حميد أكثر واحد يعرفك
    حمدان: بصراحة عندي شوي...بس مب مستعد أغامر بكل إلي حيلتي
    حميد: تاجر مب غامر..."يضرب صدره بكفه" أتكل على الله وخلى ثقتك فيه...وبتشوف
    حمدان بتفكير: ندرس هالمشروع






  5. #85
    عضو الماسي
    الحالة : أميرة راك غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 18841
    تاريخ التسجيل : 28-06-08
    الدولة : الإمارات
    الوظيفة : طالبة
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 3,833
    التقييم : 727
    Array
    MY SMS:

    وآثق الخطى يمشي ملكاًَ

    افتراضي رد: من يحبك كثر ما أحبك" أنا "..


    جاري إغلاق القصهـ






  6. #86
    عضو ذهبي
    الصورة الرمزية ~خِيْليَهـ دْبَيْ~
    الحالة : ~خِيْليَهـ دْبَيْ~ غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 37920
    تاريخ التسجيل : 02-05-09
    الدولة : dًٌٍُxb
    الوظيفة : =ٌُ
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 876
    التقييم : 52
    Array
    MY SMS:

    سبـحًٌُ ـان <ٌُالله>ٌُ وبحمٌده .ٌُ. سـبـح ـآنًٌُ <ٌُالله>ًٌُ العظيًٌُم ..

    افتراضي رد: من يحبك كثر ما أحبك" أنا "..


    نتريآآ البآآرت اللي بعده ~~~






  7. #87
    موقوف
    الحالة : رآعي الفتكـ.. غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 39625
    تاريخ التسجيل : 28-06-09
    الدولة : المرييخ ..=p
    الوظيفة : مآآيخصكم..=P
    الجنـس : ذكـر
    المشاركات : 33
    التقييم : 10
    Array
    MY SMS:

    خذلكـ فتكـ وخــل المصخرهـ..=p

    افتراضي رد: من يحبك كثر ما أحبك" أنا "..


    لآمآبنتريآآ .. كككككك






  8. #88
    عضو فضي
    الحالة : ذابحني غلاك } .. ~ غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 39221
    تاريخ التسجيل : 01-06-09
    الدولة : الإمارات..!!
    الوظيفة : طالبه
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 204
    التقييم : 49
    Array
    MY SMS:

    If you think the love is game>>the game is over..

    افتراضي رد: من يحبك كثر ما أحبك" أنا "..


    "يالفضيحة" قالتها أم نورة بعصبيه
    نورة منسدحه على شبريتها: دخييييلج أمايه أنا ماأقدر أروح...والشي هب غصب
    أم نورة: لا غصب بتروحي...عنبوه هذا ولد عمج مب حد غريب
    نورة: أنتي تكفي وتوفي
    أم نورة: نوير بتخبرج أنتي شو فيج
    نورة تعدل يلستها: مافيني شي...بس عرس مابروح
    أم نورة: بتروحي
    نورة تترجى أمها: والله أمايه ماأقدر أروح...مالي نفس أروح عروس
    أم نورة تهدى شوي: حبيبتي هذا ولد عمج...وبوحمدان بيحط فخاطره إن مارحتي عرس ولده
    نورة: إلي يسمعج جنهم مهتمين وايد رحنا عرسهم ولا مارحنا
    أم نورة: وابوي نوار شو هالرمسه...وليش مايهتموا
    نورة بعصبيه: لأنهم فوووق الست سنين ماأهتموا إذا نحن عايشين ولا لاء بيوا الحينه يهتموا
    أم نورة بستغراب من أسلوب نورة: لا أكيد فيج شي...أنتي مب بنتي إلي أعرفها
    نورة تستغفر ربها فسرها: سامحيني أمايه والله مب قصدي...بس صدج مابى أروح عرسهم
    أم نورة: إذا مب علشان خاطر عمج...علشان خاطريه أنا
    نورة اتغمض عيونها بضيج: أمايه تجبريني على شي ماأباه
    أم نورة: لأنه واجب غناتي...وفضيحه فحق عمج ماتحضري عرس ولده
    نورة: أنزين ماعندي فستان حق العرس
    أم نورة: نوير شو هالحجة بعد؟!أحيد كبتج الفساتين مصفوفه صف
    نورة تبتسم بإستسلام: هزمتيني
    أم نورة: الله يرضى عليج
    صح محمد ماغلط فحقها...بس حتى لو ماكانت تبى تحضر عرسهم...ماكانت تبى ولو فرصه صغيره بأنها تقابل حمدان...لأنها متأكده بأنه بيستويلها شي...طالعت تلفونها بضيج...مامر يومين من سوت رقم يديد إلا وياينها أتصال منه...نست أنه يشتغل فالأتصالات...وفيه أمكانية كبيره بأنه ياخذ رقمها...بس لو شو مابترد عليه...مستغربه هي الحين من جرأته بعد كل إللي سواه عنده ويه يلاحقها...
    يال ويا اليويله لين ماقال بس...يااااااه من زمان مافرح جيه...هذا أخوه التوأم وأقرب الناس له...صح مب قريب لهدرجة...لكن مع هذا الأقرب...لأنه منصور رغم روحه الطيبه والمرحه ماعنده ربيع قريب منه وايد...عنده ربع...بس قريب منه ماعنده...كل مايلتفت يدور المعرس بعيونه يشوفه كالعاده واقف ويا الشواب وشكله مجبر يوقف وياهم وشكله محرج..."حليلك يامحمد...متى بتكون لك شخصيتك الحره إلي تخليك تقدر تتصرف على كيفك"
    منصور اليوم أحساسه غير عكس يوم كان عرس حمدان...ماحسه أصلا عرس...لأنه ماشي ربشه شرات هالعرس...بسبت قلة المعازيم...ولأنه كان العرس ففندق...لا هم عندهم أهل ويوقفوا وياهم...ولا أهل العروس عندهم أهل...فكان عرس هادي...يوصل لدرجة الملل...
    ألتفتت يطالع حمدان...وشرات ماتوقعه...واقف هو وربيعه السوسه حميد...وداق سوالف وياه...وإلي يشوفه مب كأنه هالعرس عرس أخوه...
    منصور من يوم يومه مايرتاح لحميد...وهالشعور مب من فراغ...لأنه يعرف حميد زين...إنسان لعاب...إنسان مغامر درجة أولى...وأكثر شي يستغربه منصور كيف حمدان يرابع واحد شرات هذا...حمدان الإنسان الجدي الناجح...!!!
    شاف مجموعة من الشباب يشتغلوا وياهم فالسويحان فراح يستقبلهم...

    أما فخيمة الحريمة...كان الجو مشابه للي عند الريال...ربشه وزحمه...وخوات العروس من وصلن الخيمة مايلسن...وبالذات صالحة إللي ترقص من أغنيه لأغنيه...
    وفأقرب طاولة للكوشه كانت يالسه نورة...رغم الجو الإحتفالي الحلووو إلا أنها تحس بضيج...وتعبت من كثر ماترسم إبتسامه على شفايفها مب نابعه من أعماقها...إبتسامه علشان محد يفهمها غلط...وبالذات لأنها حرمة عمها يالسه عدالها وكل شو تتسألها "ليش فديتج صاخه؟؟سلامات غناتي فيج شي؟؟تعبانه؟؟" وتحاول تبين لها العكس وأنها مافيها أي شي...
    يوم حطوا العشى ونورة حطت فصحنها وصحن أمها وعمتها لكن من دون ماتصك شي منه...شافت البنت إلي كانت ترقص...أنبهرت نوره بجمالها...والفستان الأحمر طالع عليها يخبل مع التسريحه إللي تتخللها خصل حمر..."أستغربت نورة منها وكيف كانت أطالعها"
    صالحة تحب أم حمدان على خدها: شحااااالج عمووووه
    أم حمدان: يسرج حالي غناتي....ههههههه ماتتعبين
    صالحة ونظراتها على نورة: عمووووووه "قالتها بدلع" يوم ماأرقص فعرس ختيه عيل فعرس منووه برقص...ماعرفتيني"وهي تأشر برأسها صوب نورة"
    أم حمدان أنتبهت لصالحة ووين تأشر...فحطت أيدها على ظهر نورة وهي تبتسم: هذي نورة بنت أخو ريلي
    صالحة بصدمه: بنت أخو عميييه بوحمدان؟!
    أم حمدان: هيه نعم بنت عم عيالي...شرايج فيها مب حلوووه فديتها
    نشت نورة تسلم على صالحة إلي كانت مصدومه من هالمعلومه اليديده...كان فكر صالحة يروح بأنه فيه منافسه يديده وقويه ظهرت على الساحه...حست ساعتها بقهر مابعده قهر...بالذات بعد مايلست على نفس الطاوله علشان تعرف منافستها اليديده...ولاحظت كيف كانت أم حمدان مهتمه فيها...حتى لدرجة أنها حست أنها تهملها وحاطه كل إهتمامها ببنت عم عيالها "الحلوووه"!!
    على الساعة 10 ونص أطفأت الأنوار في الخيمه ماعدا نور ينور الممر إللي مشت منه العروس على موسيقى كلاسيكيه رومانسيه...زهرة عاديه...بس اليوم غيييير...عروس لازم تكون غير...كانت مميزه فعلاً...سواء من ناحية الفستان الأبيض الرائع أو الميك آب الرهيييب...أو أبتسامتها الهاديه الجميله...كل شي فزهرة هالليله غييير...
    رغم هدوئها الظاهر وثقتها وهي تمشي جدامه هالعيون الكثيره المركزه عليها...إلا أنها فداخلها أرتباك وخوف كبير ورهبه من الموقف بحد ذاته...مرت عدال هند إللي كانت تصور بكاميرتها الخاصه...غمزتلها بشطانه...أتسعت أبتسامة زهرة أول ماوصلت للكوشه"أخيراً بتيلس" لأنها تحس أنه ريولها مب شالتنها من الأرتباك...
    طبعا أول مايلست أنهلت عليها جيوش من الحرمات المهنيات...إللي تعرفهن وإللي ماتعرفهن وماقد شافتهن...بعد ماخفت الزحمه شافت حماتها "أم حمدان" وبصعوبه تحاول ترقى وتيي صوبها...كانت طبعا صالحة إللي ميوده أيدها وتساعدها...ففترة مضت أعتقدت أن حب صالحة لمنصور مجرد حب مراهقه وبينتهي...لكن صالحة الحين فسن العشرين...ولاتزال متمسكه بهالحب والأمل...ويمكن ترجع محاولات صالحة في التقرب من منصور بسبت ربيعاتها المتحررات شوي..."ماقول غير الله يوفقها وينولها مرادها" ماحست إلا بقرصه على ظهر كفها...صالحة تضحك بصوت واطي: ريلج بسبت هالفستان ماأوصلها...بس أيدج تأدي الغرض
    زهرة تبتسم رغم أن القرصه عورتها: لا تفرحي وايد...إذا تبي تلحقيني لازم قرصه فالريل
    صالحة: هههههههههه عورتج
    زهرة بصوت واطي وهي أطالع كفها المحمر: هيه ويا هالويه
    صالحة: شفتج سارحه قلت أنبهج
    زهرة: عيل وين عمتيه أم حمدان
    صالحة تغمز: شو تبيها تيلس عدالج...تراه سلمت ورديتها مكانها...الحينه وقبل لا يحدر المعرس برقص رقصه مخصوصه لأحلى أخت فالدنيا وأحلى عروس"تعطيها بوسه على الطاير" فديتج والله
    راحت صالحة وطرشت وحده من بنات يرانهم الصغار تخبر الفرقة إللي ورى الحاجز يغنوا أغنيه معينه...ويرت وياها هند وتمن يرقصن على أنغام هالأغنيه...وكل ماتمر عدال نورة أطالعها بنظره حارقه...لحد الحينه نورة ماقدرت تفسر هالنظره!!
    بعد محاولات مستميته من منصور وافق محمد يحدر خيمة الحريم...حسد منصور وجابر إللي كانوا يمشوا جدامه وايولوا ومرتبشين ويا الأغنيه عكسه هو إللي كان يحس بأرتباك كبير...وكل مايقترب من الكوشه وعينه على الفستان الأبيض والطرحه إللي مغطين ويها وملبسينها عبايه وكانت دقات قلبه تتسارع...
    تخبلن البنات على المعرس وأكثر على أخوه التوأم إللي كان يلفت الأنظار صدج...منصور ماأقترب من الكوشه بس تم أيول هو وأثنين من اخوان العروس بعيد شوي...صالحة لبست عبايتها وحطت الشيلة على شعرها بس ماتغشت على أمل بأن منصور يلتفت صوبها...لكن منصور كان حشيم حاول قدر المستطاع مايلتفت صوب الحريم...
    أبتسمت نورة من خاطرها لمحمد...من يوم هي ياهل كانت دوم تقارن ممبين هالتوأم وحمدان إللي كان مختلف عنهم كل الأختلاف...يتها فترة وهي صغيره أنها تعجب بحمدان...لأنه كانت شخصيته قويه ودوم مسيطره...لكن بعدين أكتشفت أن هالشخصيه أنانيه درجة أولى...عكس محمد ومنصور إللي كانوا مثال للطيبه والإيثار...فكانوا مقربين منها هي وأختها...تمنت لمحمد الخير والله يوفقه ويا عروسه إللي من ويها يبين إنها إنسانه طيبه...
    خلص العرس...محمد وعروسه على طول توجهوا صوب دبي علشان بالباجر بيسافروا...منصور وجابر جدام...ومحمد وعروسه ورى...
    أما نورة وأمها فراحن ويا بوحمدان إللي يايات وياه أصلاً...لأنه بوحمدان رفض أن نورة تسوق سيارتها لين بوظبي وترد فوقت متأخر هي وأمها بس...ففضل يشلهن هو...أم نورة رقدت طول الدرب للعين ونفس الحال أم حمدان...أما نورة فزخم الأفكار ماخلت عينها تغفي...بس يوم شعل عمها قرآن بصوت السديس حست براحه كبيره...وحاولت تصفي فكرها وتلغي أي أفكار سوداويه كانت تجول فبالها...
    أنتبه بوحمدان أنه نورة مب راقده وابتسم لأنه فيه حد عنده صاحي...: مارقدتي؟
    نورة أنتبهت لعمها: لا ماأعرف أرقد في السياره
    بوحمدان: هههه ماأعرف جي هذيلا راقدات وعلى سواقتي أنا عاد
    نورة تبتسم: حليلهن تعبانات
    بوحمدان: عياييز ماينلامن
    نورة: هههههههه لا عاد عميييه أمايه بعدها شباب
    بوحمدان: هههههه دافعي أنتي عن أمج
    نورة: هيه والله أمايه فديتها صغيرونه بعدها
    بوحمدان: أنزين بنيتي تراه ماباجي شي عن ملكتج شخبار التجهيزات
    نورة تبتسم بحزن: والله تمام
    كل ماتتذكر هالسالفة تحس بحزن كبير وخوف أكبر...معقوله أحمد بيتقبلها وهي جيه حالتها...يوم وافقت عليه مافكرت فيه هو...فأحمد...فالإنسان إللي بترتبط فيه حياتها...هي تحبه ومتأكده بعد من مشاعره اتجاها...لكن هل من حقها تفرض نفسها عليه وهي جيه حالتها؟! وهل يعتبر إللي سوته تصرف أناني منها؟! والهدف الأساسي أنها تنتقم من حمدان وتبين له أنها ترفضه وتفضل غيره عليه...نورة فعلاً فحيره من أمرها...
    ......
    الساعة وحده ونص وصل بيتهم فبوظبي بعد ماتمشى على الكورنيش نص ساعة...وكالعاده لقاها يالسه تترياه هي وصلت قبله البيت...
    أحمد يبتسم بتعب: السلاااام عليكم
    حصه: وعليكم السلام..توه الناس
    أحمد: متى وصلتي؟
    حصه: من الساعة 12 وأنا في البيت
    أحمد: وليش مارقدتي
    حصه: أتريا ولدي
    أحمد ييلس عدالها وبستهبال: أي واحد فيهم
    حصه حايسه بوزها: الأهبل إللي جدامي الحينه
    أحمد: آفاااا أنا أهبل
    حصه: أهبل ونص بعد...عنبوه ياي من العين على طول رحت العرس وباجر بترد العين...أبى أيلس وياك أخذ علومك
    أحمد: لا جديد
    حصه: لا والله
    أحمد: فديتج والله...علشان خاطرج أنتي بس باجر مابروح العين...إن شاء الله يوم السبت الفير بروح
    حصه تبتسم: هيه إذا جيه ماعليه...بس وين كنت كل هالفترة؟؟ومتى ظهرت من العرس؟؟
    أحمد: من دخلوا محمد خيمة الحرييم على طول ركبت سيارتيه ورحت
    حصه: وين؟!
    أحمد: أتحوط
    حصه: انزين وين
    أحمد: هههههههههه تحقيق
    حصه: يالله خلني أتمتع بهالحق الحينه...بعد ماتملج عاد بيكون من حق حرمتك
    أحمد: يالله متى بيي هاليوم
    حصه: قريب غناتي...وبــ
    أحمد قطع رمسة أمه بلهفه: شفتيها
    حصه تبتسم: أكيد شفتها ويلست وياها على نفس الطاوله
    أحمد يود أيدين أمه الثنتين وبرجى: دخييييييييييلج الغلا وصفيها حقي دخييييلج
    حصه: لا فديتك مايوز أوصفها وبعدها ماصارت حرمتك
    أحمد مبوز: انزين تراها إلا بتصير حرمتيه على سنة الله ورسوله...يعني مابيصير شي لو وصفتيها...خاطريه أعرف ملامح ويها
    حصه: ناعمه
    أحمد شاج الحلج: هيه وبعد
    حصه: لا والله ماقولك
    أحمد: عيل بالله عليج هذا وصف أونه ناعمه..
    حصه: هههههههههههه تعرف شي...يالله قم رقد
    أحمد: لا مابى أرقد...ساهر صباحي اليوم وياج
    حصه: هههههههههههههه قسم بالله تضحك...شفت عيونك جى غاديات...جنك من سنة مارقدت
    أحمد: لأني أمس مواصل مارقدت
    حصه: وليش إن شاء الله مارقدت
    أحمد: ماأعرف أمس حسيت بنشاط غير طبيعي وماياني رقاد...فاتصلت بواحد من الشباب ورحنا المبزره حواطه بالسياره لين وحده بعدين نزلن وسبحت فالمسابح إللي برع...الجو أمس فالعين فنان
    حصه: ومارقدت !!
    أحمد: عاد بعد ماصليت الفير رقدت ساعتين واتصل فيه عماد يباني أروح وياه الصناعيه
    حصه: عيل يالله نش رقد...
    أحمد وبصعوبه فاج عيونه: جى ماأرقد هنيه
    حصه: يالله يالله جدامي "وقفت وزخته من أيده علشان يوقف" الله يعين هالنورة عليك
    أحمد يبتسم والنعاس طاغي على ويهه: فديت هالطاري أنا والله
    حصه: ههههههه الله يكون فعونك أنت بعد
    ياكثر ماتستانس حصه يوم يكون فبيتها واحد من عيالها وبالذات أحمد إللي بعده الوحيد أيها ويتم وياها يومين فالأسبوع...مب شرات عيالها الكبار إللي من عرسوا نادر مايوها...رغم إنهم فبوظبي وبيوتهم قريبه منها...أكثر شي يحزنها ويشعرها بالوحده أنتقال أحمد للعين...بعد ماأنتقل حست بوحده فضيعه...يمكن الشي الوحيد إللي يسليها وتضيع فيه وقتها ووحدتها شغلها فشركتها...أصعب شي يوم الإنسان يكبر وأطفاله إللي تعب عليهم يكبروا وياه...ويتزوجوا ويستقلوا بحياتهم ويبتعدون...شرات العصافير من تكبر أطير من العش إللي ضمها...ويبنون أعشاش مستقله بروحها...
    ........
    كان يبتسم ويحج رأسه مب عارف الطريقه إللي يوعيها فيه...أو بمعنى أخر يشعر بأحراج...مب متعود أنه ينش من نومه ويحصل شعر طويل على أيده...كانت قريبه منه وايد...أتسعت أبتسامته يوم تذكر نصايح توأمه أمس فنفس الوقت إللي كان جابر واقف ويا أخته فزاويه من غرفتهم فالفندق وينصحها وهي كانت الدمعه على خدها..."ههههههه إللي يسمع منصور ينصح جنه خبره" تحركت شوي..."شكلها حست فيه!!" لكن للأسف هدت حركتها وشكلها ردت ترقد..."يالله ماشي وقت عن الطايره لازم أوعيها"
    نزل من الشبريه وراح الصوب الثاني إللي كانت صاده صوبه...أقترب من ويها إللي ظاهر من البطانيه...أول مره يشوفها بهالوضوح وهالقرب من دون مكياج أو أي شي ثاني...ويها وهي راقده رقيق بشكل ماقدر يوصفه محمد...أبتسم بخبث وهو مركز على ويها القريب منه وقرب أيده من خشمها وزخها على الخفيف...تضايجت شكلها فخشت ويها داخل البطانيه..."لا عاد زودتها هذي"
    ير البطانيه بدفاشه عن ويها لين نص جسمها...وبسبت هالتصرف فجت عيونها بصدمه وفزع...: شو صار؟؟؟؟؟!!!!!!
    محمد ندم على هالتصرف: ماشي بس ماباجي شي عن الطايره
    زهرة أحمرن خدودها بأحراج وهي تير البطانيه وتضمها: جم الساعة الحينه؟!
    محمد "ههههههه قسم بالله إني خبل": عشر وربع "أخ نسيت" صح صباحيه مباركه
    زهرة صدج ويها أحترق: الله يبارك فعمرك...وأنت بعد
    محمد: الله يبارك فعمرج
    يلس على الشبريه عدالها وهو يطالعها ويبتسم"أستغرب هالجرائه إللي يته فجأه"لكن شكلها وهي ناشه من رقادها وايد حلووو...وبالذات وهي ميته مستحى منه...محمد فحياته ماقد حب...بس الحين هو متأكد أنه بيحب حرمته...قبل العرس يوم شافها أول مره ففترة الخطوبه ماكان متقبلنها لين هذاك الزود...بس الحين شعوره أختلف...زهرة فنظره حلوووه...وفوق هذا كله هو متأكد أنه قلبها أحلى...
    زهرة أطالعه بأحراج: ليش أطالعني جيه
    محمد: حرام أطالعج؟!
    زهرة: لا بس يــ
    محمد قطع رمستها: عيل خلاص دامه مب حرام خليني أتمعن فملامح حرمتيه
    زهرة: والطايره
    محمد: بعدنا ساعتين ونص لين مايي وقتها
    زهرة: انزين قوم تسبح...ماشي وقت
    محمد: أحم زهرة أنتي وايد حلووه
    زهرة أطالع البطانيه بخجل: أنزين
    محمد: وأنا معجب فيج وايد....لالالا مب معجب بس... أنا أحبج
    زهرة: هههه "من الأحراج مب عارفه شو تقول" أنزين حتى أنا
    محمد بوناسه يود أيدها اليمنى إللي كانت زاخه فيها البطانيه ويرها وضمها لصدره: والله
    زهرة: والله
    محمد: فديتج أنا والله "نش من على الشبريه وغمز لها" بروح أتسبح
    ........
    وهم يغسلون أيديهم بعد الغدا في المغاسل أنتبه عمر لشعر أخوه إللي كان مب لابس شي عليه...: بوشهاب عيل وين شعرك
    أحمد يطالع نفسه على المنظره ويمسح على شعره إللي حالقنه واحد...وجنه أصلع: أكشخ الحينه
    عمر: ياريال ليش حلقته كنا نتفاءل به
    أحمد: هههههههههه كبرنا على هالحركات
    عمر: أونه من متى هالرمسه
    أحمد: من الحينه...يابوك أسبوع بالكثير وبنملج...فضيحه مربي هالشعيرات
    عمر: أنزين بتخبرك هالعروس ماقد شفتها
    أحمد: هيه أشوفها كل يوم في الدوام
    عمر: لا مب قصدي في الدوام...يعني ماتعرف شكلها ملامحها؟
    أحمد: مب مهم...بعد أسبوع بعرف كل إللي أبى أعرفه
    عمر كفخه على ظهره: ياواااااثق
    أحمد بعد ماظهروا من المغاسل وراحوا الصالة: بس تعرف حاس بضيج رغم إني مستعيل على هالزواج...وأعد الأيام عد...بس ماأعرف ليش حاس بضيج
    عمر: يالله أنت أتكل على الله وإن شاء الله بتتيسر الأمور
    أحمد: هيه صح ذكرتني...شو سالفتك ويا روضه
    عمر: ياخي لا تييب لي طاريها
    أحمد: آفااااا روضه ماتبى تسمع طاريها...شو صار
    عمر: صلاحيتها أنتهت
    أحمد: أستغفر الله رب العظيم...شو هالرمسه عمر!!
    عمر: ياخي أذتني بشكها...وأنا بصراحة مب ناوي أغير أسلوب ونمط حياتي إللي تعودت عليه علشانها
    أحمد: بس ياخويه تذكر أنك ريال متزوج وعندك عيال...يوم ماتفكر فهالمسكينه فكر فعيالك على الأقل
    عمر: عيالي وأمهم عايشين مب ناقصنهم شي
    أحمد: وتعتقد هذا يكفي!
    عمر: يكفي ولا مايكفي لأني بصراحة ناوي على الثانية
    أحمد بصدمه: تتزوج على روضه
    عمر: هيه نعم...منوه روضه يعني بييب عمتها
    أحمد: عز الله خرفت
    عمر: برايني خرفت ينيت...بعرس بعرس
    أحمد بتشكك وبصدمه: أنت الحينه تمزح ولا ترمس جد
    عمر يفج التلفزيون: أعرف المها مب فخاطرك...وبصراحة تعيبني من يوم يومها...بس عاد يوم شفتها متعلقه فيك وماتشوف حد غيرك قلت ماشي أمل...بس بما أنك الحينه بتاخذ غيرها...ناوي أرمس عمي فالموضوع
    أحمد: هههههههههههههههههه
    عمر معقد حياته: ليش تضحك...؟؟!!
    أحمد: أنت صدج أنك مينون...وتعتقد أن عمي بيوافق أيوزك بنته... ماشي عقل الحمد لله والشكر
    عمر يتآفف: بحاول
    أحمد: محاولاتك فاااااااشله مليوون فالمية
    عمر: ياخي والله يائس...شور عليه
    أحمد: حط الرحمن فقلبك...ورد حرمتك البيت...تراه والله مابتلقى وحده تحبك شرات روضه...عنبوه هذي روضه إللي تموت فالأرض إللي تمشي عليها
    عمر: ياخي تغيرت...مب روضه إللي أول...أربعه وعشرين ساعة ويا عيالها...وأنا أخر أهتماماتها
    أحمد: أنزين قول حق أمايه ترمسها بما أنها عمتها...هي بتعرف تتفاهم وياها
    عمر: ضربتها "قالها بإحراج"
    أحمد: ضربتها؟!
    عمر: والله ماكان قصدي...بس هي أستفزتني
    أحمد: آفااا آفااا ياخويه ماتوقعتها منك والله...تضرب أم عيالك...كيف هانت عليك تمد أيدك عليها
    عمر: ياخي غلطه وحاولت وياها بس رأسها يابس...فقلت أقهرها بحرمة ثانية
    أحمد: وتصحح الخطأ بخطأ أكبر عنه
    عمر: الحينه من أسبوع ونص فبيت أهلها...أتصل فيها ماترد عليه...أطرش لها خوانها نفس الشي...شو الحل
    أحمد: الحل طرش أمايه تتفاهم وياها...وإن مانفع روح لها أنت بنفسك...وخلى فبالك روضه أم عيالك وأنا متأكد أنك تحبها وماظن تبى أدمر كل إللي ممبينكم بسبت شي مايسوى
    عمر أبتسم: تصدق البيت من دونها مايسوى والله
    أحمد: ههههههه هذا إللي من شوي يبى يتزوج ثانية
    عمر: من القهر والله
    أحمد: لا قهر ولا هم يحزنون...روح وراضاها بكماً كلمه"يغمز له" الحرييم قليلات عقل أي شي حلووو يرضن بسرعة
    عمر: ههههههههههه إن شاء الله يابوك
    ........
    طالع منى بقهر...وهي أطالعه بعدائيه...وفأيدها نص قطعة كيت كات طبعتها على كندورته البيضى...فهالحظه تمنى يعطيها كف محترم لولا وجود أم نورة...
    أم نورة بضيج زخت منى وهي تزقر البشكاره: سوزان سوزان
    سوزن وهي توايج من باب الميلس: شو ماما
    أم نورة: تعالي شلي هالبزيه
    منى ماده البوز شبر وهي بعدها أطالع حمدان بنظرات عدوانيه: ماهبك
    حمدان "أنا عيل إللي أموووت فيج ويا هالويه": ليش عاد
    منى: سرير
    حمدان: آفاااا أنا الشرير...منوووه الحينه سوى هالطبعه الحلووه "يأشر على الشوكلاته المطبوعه على كندورته" هاااا منووه
    منى تظهر لسانها: أنا
    حمدان: زين إنج أعترفتي بغلطج
    أم نورة ترمس سوزن: شليها يابوج عند أمها
    ظهرت سوزن وهي شاله منى المتضايجه...
    رغم إنه ماباجي شي على ملجة نورة...إلا أنه بعده على أمل كبير تغير رأيها...يعرف أنه تصرف نورة كله عناد فعناد...وأكيد بيرجعلها صوابها وبترفض هالزواج...تمنى يشوفها لأنه فعلاً مشتاق لها من الخاطر...من يوم إللي صار إللي بينهم ماشافها إلا من بعيد...
    أم نورة: عيل مااتصل محمد فيكم
    حمدان: أتصل
    أم نورة: شحاله فديته وشحال حرمته؟؟
    حمدان: والله الحمد لله...مستانسين
    أم نورة: إن شاء الله دوم ويردهم البلاد بالسلامه
    ماكانت تعرف بوجوده...كانت توها ظاهره من المطبخ يوم ألتقت عيونها فعيونه...يبست مكانها من الخوف...هو أبتسم "يااااااااه ياكثر ماتمنى يشوفها" بس كره نظرت الرعب فعيونها...مشى بإتجاها وهو يتأمل ملامحها...حست من الرعب بشوفه أن ريولها مب قادرات يحملنها فتساندت على باب المطبخ...
    حمدان يتأمل ملامحها بشوق: شحالج بنت العم؟!
    نورة ولا حرف ظهر من بين شفايفها...إلا نظرت الخوف إللي يخالطها الإشمزاز منه...
    كان متأكد أنه محد يشوف ويهه غيرها لأنه أمها كانت توها تظهر من الميلس يوم قاللها بصوت واطي هي ماسمعت منه شي إلا فهمت من حركت شفايفه وهو يقول "أحبج" كانت أحاسيسها فاللحظه متلخبطه كراهيه على إشمزاز على حقد على حزن...أبتسم بسخريه: سي يووو سووون سووويت هاارت
    ظهر من البيت وهي بعدها واقفه مكانها ودمعه محجوزه تستعد للنزول إلا أنها تجاهد تتماسك وتكون أقوى من جيه لأنها أمها واقفه عدال الباب الزجاجي أطالعها بإستغراب..
    أم نورة: نورة؟!
    نورة بصوت بالكاد مسموع: شو
    أم نورة: شو فيج ؟؟!!
    نورة قاومة كل هالمشاعر والرغبه فالبكاء: ماشي فديت روحج...تبي عصير
    أم نورة: لا فديتج مابى الحينه بروح أصلي العشا

    حمدان من ظهر من بيت عمه ركب سيارته...شغلها ومن دون هدف تم يتحوط فشوارع الحاره...ماكان يتصور إن نورة حالتها جيه...ضاعفه بشكل ملحوظ ويبين عليها أنها مريضه..."شو من البشر أنا أسوي ببنت عمي جيه" شغل الأف أم سمع أغنيه ماتعيبه فبند الراديو بسرعة..."بس تستاهل إللي ياها"
    __________________






  9. #89
    عضو ذهبي
    الصورة الرمزية ~خِيْليَهـ دْبَيْ~
    الحالة : ~خِيْليَهـ دْبَيْ~ غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 37920
    تاريخ التسجيل : 02-05-09
    الدولة : dًٌٍُxb
    الوظيفة : =ٌُ
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 876
    التقييم : 52
    Array
    MY SMS:

    سبـحًٌُ ـان <ٌُالله>ٌُ وبحمٌده .ٌُ. سـبـح ـآنًٌُ <ٌُالله>ًٌُ العظيًٌُم ..

    افتراضي رد: من يحبك كثر ما أحبك" أنا "..


    يسلموووو على البآآآآآرت ~~~

    وكملي ...






  10. #90
    عضو الماسي
    الحالة : أميرة راك غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 18841
    تاريخ التسجيل : 28-06-08
    الدولة : الإمارات
    الوظيفة : طالبة
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 3,833
    التقييم : 727
    Array
    MY SMS:

    وآثق الخطى يمشي ملكاًَ

    افتراضي رد: من يحبك كثر ما أحبك" أنا "..


    واصلي’,,,,,,,,,






صفحة 9 من 15 الأولىالأولى ... 4567891011121314 ... الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. "اطول "اروع"احن"اقرب"اصعب"احزن"اسوأ"اجمل"
    بواسطة محمد الجزائري في المنتدى المنتدى العام General Forum
    مشاركات: 28
    آخر مشاركة: 12-06-07, 02:29 PM
  2. حل أسئلة رقم(3ص99"1ص105تطبيق3ج"2ص110"7ص113"2ص117تطبيق3و"35و 36ص123)
    بواسطة بدويه كشخه في المنتدى مادة الفيزياء
    مشاركات: 24
    آخر مشاركة: 10-03-23, 05:43 PM
  3. مشاركات: 9
    آخر مشاركة: 09-04-25, 05:05 PM

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •