تنبيه :: عزيزي اذا واجهتك مشكلة في تصفح الموقع , فاننا ننصحك بترقيه متصفحك الى احدث اصدار أو استخدام متصفح فايرفوكس المجاني .. بالضغط هنا .. ثم اضغط على مستطيل الاخضر (تحميل مجاني) .
 
 
النتائج 1 إلى 3 من 3
  1. #1
    عضو الماسي
    الحالة : أميرة راك غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 18841
    تاريخ التسجيل : 28-06-08
    الدولة : الإمارات
    الوظيفة : طالبة
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 3,833
    التقييم : 727
    Array
    MY SMS:

    وآثق الخطى يمشي ملكاًَ

    افتراضي العجوز و اليمامتان


    ((((العجوز واليمامتان))))

    --------------------------------------------------------------------------------


    لقد تعبت جداً،لم أعد أستطيع الطيران يجب أن أستريح، ابحث لنا عن مكان يازوجي العزيز.
    هدأ الزوج من طيرانه وقال:
    اصبري قليلاً يازوجتي، فكما تعلمين أننا نحن اليمام من الطيور المهاجرة، ويجب أن نصل إلى مكان آمن نحتمي فيه، ونصنع عشاً جميلاً لنا ولأولادنا.

    توقفت الزوجة وقالت:
    لا يمكنني ذلك الأن، إنني على وشك أن أبيض، هيا نتوقف هنا، انظر إلى هذا الشباك، أمامه وعاء به زرع وزهور، سأبيض هنا.

    نظر الزوج نحو الشباك في قلق وقال:
    ولكن يازوجتي هذا البيت لانعرف أصحابه، وهل سيرحبون بنا أم سنكون على مائدة عشائهم؟
    لم تنتظر الزوجة أن تسمع رأيه، فقد كانت على وشك البيض بالفعل.

    وبسرعة اتجهت نحو الشباك وجلست في وعاء الزرع، فأسرع الزوج يبحث لها عن القش ليصنع لها عشاً بسيطاً كي تعيش فيه.
    وفي صباح اليوم التالي، فتحت الشباك سيدة عجوزة ونظرت نحو أزهارها وقد علت وجهها ابتسامة رقيقة، لكنها فوجئت باليمامة الراقدة على بيضها.

    خافت اليمامة وكادت ان تطير، لكنها خشيت على بيضها، أما زوجها فقد تملكه الرعب وأخذ يرفرف في الهواء وقد استعد للدفاع عن زوجتة على قدر استطاعته، لكن ابتسامة السيدة العجوز هدأت من شعورهم،وخصوصاً أنها لم تقترب منهما ولم تحاول أن تسبب لهما في أى مكروه.

    دخلت العجوز إلى شقتها وأحضرت بعض الماء والحبوب، ثم تقدمت بهدوء إلى اليمامتين ووضعت الماء والحبوب أمامهما، وجلست تراقبهما في هدوء.

    أخذ السيدة العجوز تفكر قائلة:
    ما أجمل هاتين اليمامتين، وما أرقهما، يجب أن أوفر لهما الأمان.
    فقد أرسلهما الله لكي يسعداني في وحدتي بعد أن تزوج أبنائي وسافروا وتركوني وحيدة.

    مرت الأيام وفقس البيض فطارت العجوز من السعادة وأحست بأن هؤلاء الصغار جزء من حياتها ومصدر فرحتها، وزادت من عنايتها بهم فأحضرت أشياء كثيرة لكي تدفيء لهم المكان.
    ولكن زوج اليمامة قرر أن يأخذها بعيداً لكنها أصرت على البقاء فقد ألفت السيدة العجوز واطمأنت لها.

    وقال لزوجها:
    أنا لا أخاف منها، إنها سيدة لطيفة وتخاف علينا ةتطعمنا، وعيناها ينبعث منهما الحنان، فأجاب الزوج: لكن يا زوجتي نحن لا ندري ماذا سيحدث لنا بعد ذلك.





    فقالت له في هدوء: لا تقلق يا زوجي العزيز،الأقدار بيد الله.ومرت الأيام، والسيدة كل يوم تحضر الماء والحبوب لهما، وتجلس على الكرسي الهزاز في الشرفة تلاعبهما، تستنشق الهواء النقي وفي يدها كوب من الشاي بالحليب الدافيء.
    وبمرور الوقت كبر الصغيران وبدأت محاولتهما للطيران، والعجوز تكاد تقفز من السعادة وترفرف بيديها وكأنها هى التي ستطير.

    ونجحت المحاولات وطار الصغار وأصبحوا يرافقون أبويهم في رحلات الطيران والبحث عن رزقهم، والعجوز تتابعهم بسعادة.
    ولكن لم يخطر ببالها أنهم سيرحلون يوماً بلا عودة.
    فقد كبر الصغار ولابد أن يستمر سير الحياة، فقد عزم الأب والأم على الرحيل واستكمال طريق الهجرة.
    فتحت السيدة الشرفة يوماً فلم تجدهم ، فقد ذهبوا، انتظرتهم أياماً فلم يعودوا، فنهمرت الدموع من عينيها، فقد انتهى بها الأمر ثانيةً إلى الوحدة.

    لكنها تماسكت وقالت في شجاعة:
    لا، لن أيئس، ربما يمر الوقت أتعود على غيابهم، كما تعودت على غياب أولادي، ومن بعيد رأتها اليمامة التي كانت هي أيضاً لا تستطيع أن تنسى تلك السيدة التي ساعدتها في أصعب أيام حياتها، ورأت الدموع في عينيها، فقتربت منها ووقفت على كتفها، ففرحت العجوز وشعرت أن اليمامة أيضاً تشعر بشعورها.

    وفي اليوم التالي، كانت اليمامة وأولادها يبنون أعشاشهم على الشجرة التي أمام بيتها لكي يكونوا قريبين منها، واجتمع شمل أسرتها الصغيرة من جديد








  2. #2
    عضو نشيط
    الصورة الرمزية ѕαяα ηαмαкι
    الحالة : ѕαяα ηαмαкι غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 40797
    تاريخ التسجيل : 08-09-09
    الدولة : دبي دار الحي
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 40
    التقييم : 11
    Array

    افتراضي رد: العجوز و اليمامتان


    كيوووت القصة





    My Heart



    SosO

  3. #3
    :: عضوية VIP ::
    الصورة الرمزية إمارتيه حلوه
    الحالة : إمارتيه حلوه غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 39506
    تاريخ التسجيل : 19-06-09
    الدولة : إماراتيه
    الوظيفة : موظفه
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 17,774
    التقييم : 2027
    Array

    افتراضي رد: العجوز و اليمامتان


    تسلمين الغلا





    لا إله ألا الله
    محمد رسول الله



معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. الحارس ول العجوز
    بواسطة bm_2062 في المنتدى قصص الجن و الشياطين و المرعبة
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 14-02-19, 01:10 PM
  2. العجوز والحب
    بواسطة ابوالشام في المنتدى قصص المضحكة و الطريفة
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 12-07-12, 10:35 PM
  3. قصة الرسام العجوز
    بواسطة fx girls في المنتدى منتدى القصص
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 12-01-12, 05:44 PM
  4. أزعجتنا هذه العجوز
    بواسطة ..همسة طموح.. في المنتدى المنتدى العام General Forum
    مشاركات: 10
    آخر مشاركة: 11-11-23, 03:11 PM
  5. الشباب و العجوز
    بواسطة بنوته دلوعه 8 في المنتدى المنتدى العام General Forum
    مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 09-09-04, 05:56 PM

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •