تنبيه :: عزيزي اذا واجهتك مشكلة في تصفح الموقع , فاننا ننصحك بترقيه متصفحك الى احدث اصدار أو استخدام متصفح فايرفوكس المجاني .. بالضغط هنا .. ثم اضغط على مستطيل الاخضر (تحميل مجاني) .
 
 
النتائج 1 إلى 6 من 6
  1. #1
    عضو الماسي
    الحالة : أميرة راك غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 18841
    تاريخ التسجيل : 28-06-08
    الدولة : الإمارات
    الوظيفة : طالبة
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 3,833
    التقييم : 727
    Array
    MY SMS:

    وآثق الخطى يمشي ملكاًَ

    افتراضي رواية عصب عني هويته


    أبطال قصتي
    >>>>عائلة محمد حامد بن سعد <<<<
    الأب حامد "بو محمد"رجل أعمال
    الأم "أم محمد"مهندسه معماريه متقاعده لتربية أبنائها
    "محمد" بطل قصتنا مهندس محركات الطائرات 26سنه
    "مريم "أخته 24 مدرسة جغرافيا أرمله وعايشه معاهم مع بنتها الوحيده ساره 4 سنوات
    "صلاح"وكيل نيابه وآخر العنقود 23سنه

    >>>>عائلة سعيد بن حمد<<<<
    الأب سعيد "بو حمد"وكيل وزاره متقاعد
    الأم "أم حمد"ربة بيت
    "حمد "صديق محمد الروح بالروح ومعاه بنفس المهنه26سنه
    "حمدان "موظف في الداخليه "مخابرات"25سنه
    "حوريه" مخلصة علوم اداريه وقاعدة في البيت 23سنه
    "بطلة قصتنا "حنان "السنه النهائيه في تقنية الفجيرة 22سنه

    >>>عائلة علي بن سعد<<<
    اخو بو محمد وشريكه في التجارة
    حرمته أم سعد حرمه طيبه ومالها دخل بأي أحد
    أولاده" سعد" الكبير 30سنه متزوج من وحده من أهله وعنده
    "علي" 6سنوات
    "مهره" 4سنوات
    و"مها" سنتين
    "زينب" أكبر البنات 28سنه ومتزوجه من واحد من دبي وعندها ولدين توأم ما يابت غيرهم 4سنوات
    "زهره " وعوف "توأم وآخر عنقود 24 سنه
    "عوف"في الدفاع
    "زهره "ماكملت دراستها وقاعده في البيت حتى الشغل ماتبيه
    "الجارات "أم خلف وأم عادل وأم سلمان
    وأصدقاء بوحمد وبو محمد وبوسعد "بو راشد وبو سلمان وبوعادل وبوخلف وبو فهيم


    الجزء الاول
    "محمد":حمد بسرعه شو ماناوي تروح اليوم
    "كان قاعد في شقتهم في بوظبي ,قاعد في الصاله يتريا حمد يخلص عسب يروحون البلاد مشتاقين لأهلهم صار لهم أسبوعين زام مانزلوا البلاد"
    "حمد":لحظه ياخوي أشيك على كل شي لن كون ناسين شي مبطل
    "محمد": أوكيه بنزل أترياك تحت في السياره.
    نزل ونزل معاه أغراضه وأغراض خويه,ركب في مكان السواق "عنده ماكسيما عنابي""وحمد"عنده راف 4 فضي"
    كل أسبوع ينزلون الدور على واحد منهم .
    بعد دقايق طلعوا الشباب رادين الفجيره مشتاقين لأهلهم وبلادهم
    "محمد"حماده والله مشتاق لساره هابنت بتينني أحبها موت
    "حمد"والله أهي اتحبني أكثر منك دايما تقولي بيبي لاتلوح عني أبيك
    "محمد"ياالأهبل تبيك لنك أتوديها السوق أهي تحب اللي يبلها حواوه.
    "حمد"بس لاه حاسد وغيران لانها اتحبني أكثر منك ,بعدين الحب شي حلو.
    "محمد"الحب كلام فاضي آآآه بس صك الموضوع خلني أشوف الدرب.
    كملوا الطريج بسوالف الشباب العاديه,بس حمد مش يائس منه لأنه عارف ان الي مرت به مريم أخت محمد أهو السبب..

    "بيت بو حمد"
    أم حمد قاعده في صالة بيتهم تتقهوها كعادتها مع جاراتها وأم محمد "صديقتها من هم أصغار "
    أم حمد:والله الأولاد واحشيني ياأم محمد.
    أم محمد:والله أنا أكثر جنهم غايبين دهر ,حتى مايتصلون يطمنونا من كثر الشغل ,الله يحفظهم ويسعدهم يارب.
    نطت أم خلف:والله أنتوا فاضين زوجوهم وشوفوا عيالهم جذيه مابغيبون أبد من جدامكم, وذا تبون عندي العرايس جاهزات
    "أم حمد وأم محمد يطالعون بعض ولسان حالهم يقول وشها اللقافه محد طلب رايها فحبت أم محمد تعرف قصدها.
    أم محمد:شلون ياختي ما نعرف أحد وعيال اليوم هم يختارون هب أحنا.
    أم سلمان :والله صادقه اليوم الكل ياخذ عاى ذوقه.
    أم خلف :عندي وأنا أختج ,بناتي يقولن للقمر قم نيلس مكانك.
    أم حمد :بس بناتج أكبر عن أولادنا
    أم خلف اتغير لون ويها :يعني كم سنه ماتفرق حبيبتي.
    أم سلمان:صدقها أختي مايفرق.
    أم محمد:اصير خير ياختي لوقت مايفكرون في العرس ,بس لاتنسين بنات عمهم أولا بهم.
    ماعجب أم خلف الكلام فقامت عنهم روحت بيتها اتقول بتسوي الغدا تبعتها أم سلمان.
    حنان نازله تركض عالدرج بسرعه لين وصلت عند أمها وخالتها أم محمد
    أم حمد :اشفيج تركضين جيه وش مستوي .
    حنان وبخبالها المتعودين عليه كلهم:أميه عندي لج مفاجأه كم تعطيني ؟
    أم حمد:كفين تبينهم ؟
    وأم محمد تضحك على خبال حنان ورد أم حمد
    حنان :مابيهم أبي بشارتي ؟
    أم حمد: قولي خلصيني بشر وطير يلغراب.
    حنان :أوكيه أنا غراب طيب ,"التفتت عند أم محمد "خالوه وأنتي بعد لج عندي بشاره يالغاليه .
    أم محمد : بشارة خير يا وجهه الخير .
    حنان :جيه الناس السنعه مب ..آه.
    أم حمد :أخلصي وش عندج.
    حنان: حمد أخوي توه داش البلاد ويا محمد.
    استانسوا الحريم بالخبر الحلو اللي يتريونه من زمان أولادهم وحشوهم وايد .
    مسكت أم محمد حنان وحضنتها بقوه من فرحتها وأم حمد ادموعها أعلنت وصول طائرتها..
    شوي ويدش حمد من شاف امه وهي تبجي ضحك ضحكته الحلوه وركض يحضن أمه بكل حنان وشوق وبدون ما تهده سلم على خالته أم محمد وأخته حنان وأمه مازالت بحضنه..

    بيت بو محمد
    دش محمد تعبان من الخط بس مانسى يسلم عالوالده الغاليه كان يدورها بس ماحصلها في البيت سأل الخدامه قالتله: بيت ماما حمد على طول صعد حجرته يرتاح وهو واصل آخر الممر يسمع صوت غالي عليه وايد "يعني خلاص النوم أغلى مني" ضحك بهدوء والتفت لمصدر الصوت وقال"ولو أحنا نقدر بس التعب ياحلوه
    وتقدم منها وحضنها ويبوس راسها وايديها :سامحيني يالغاليه بس مالقيتج قالت بيانتي أنتي بيت خالتي أم حمد قلت ماراح يخلصون اليوم أنام وبعدين أسلم بعد ما أصحى سامحيني .




    طبعا الأم فاهمه وتعرف ولدها صادق بس قلب الام هو اللي يحكم تصرفاتها
    أم محمد:خلاص روح الحين ارتاح خويك مسكته حنان وما عاد تتركه ينام
    محمد:خليه يستاهل انا كنت أسوق واهوا نايم يستاهل ماجاه.
    أم حمد :أخوك هذا لازم تتعاونون .
    محمد:أمي أنتي تعرفين أنا ماستغني عنه وهو نفس الشي من صغرنا مع بعض كل شي نحبه سوى آمالنا هواياتنا أحلامنا وحده الله لايفرقنا ولا يدش بينا حاسد انشاء الله.
    أم حمد:آمين يالله الحين روح اسبح ونام للغدا .
    محمد: بعدكم الغدا الساعه 3
    أم محمد: لازم نتريا أبوك أول يوصل وبعدين الغدا أنا ماأقدر آكل من دون أبوك .
    محمد: الله يخليكم لنا ويطول بأعماركم ,يالله الوالده بروح .
    أم محمد :حافظنك الله .

    أم خلف وأم سلمان قاعدين في بيت أم خلف ..
    أم خلف: والله العظيم أني ما أحب أم محمد أبد, كأن محد درس وخذ شهاده غيرها ,لا وبعد أتخق علينا أنها متعلمه وكانت مهندسه مالت عليها من قرادتها بنتها ترملت من بدري.. اللهم لا أعتراض على حكمتك.
    أم سلمان : حرام عليج هذا الكلام مايصير الشماته مب عدله ناكل ونشرب وياهم وآخرتها نعض فيهم ,لا يأختي مب زين هالكلام اذكري الله وصلي عالنبي عليه الصلاة والسلام.
    أم خلف :عليه الصلاة والسلام بس ياختي مقهوره منها محد عنده اعيال الاهي .
    أم سلمان :مالنا دخل الله يهنيهم بعيالهم, أنا مساع ماحبيت أحرجج جدامهم فرقعت لج لكن بعد اليوم خلي النصيب يدق بابج مش أنتي ادورينه .
    سكتت أم خلف وهي مبينه انها معاها بالكلام وداخلها تقول "هين أما وريتهم" ..

    في بيت بوحمد
    اجتمعوا عالغدا وكانوا يسولفون ويضحكون عالخبال مجنونة البيت حنان والوالد يعزها وايد بس اليوم برغم فرحته بشوفة حمد لكن طيف حزن وشي غامض قرته أم حمد فعيون بو حمد عشرة هالسنين كلها علمتها تدرس احاسيس اللي تحبهم وتغليهم من نظره وحده فما بالكم برفيج الدرب,لما دخلو حجرتهم ياته تسأله بكل حنان :أشفيك الغالي وش مكدر صفاك .
    بو حمد:شفتي فرحة العيال بييت حمد انشالله هافرحه دوم موبس اليوم ههههههههههههههه.
    أم حمد حاسه بيه يبي غير الموضوع :ايه بس ماتشوف انا لازم نفكر في موضوح حوريه .
    لمعة عين بو حمد بنظره طويله لمكان معين في اليدار وقال:بلاها حوريه ؟
    أم حمد: ماتشوف شرودها ودايم ساكته لازم اتشوفلها شغله تسلي نفسها وتنسى اللي صار لها ....
    .....
    ماذا حدث لحوريه..؟
    ماقصة خوف محمد من الحب ..؟
    مالذي تنوي أم خلف فعله...؟
    مالذي يشغل بال بو حمد..؟


    منقول








  2. #2
    عضو الماسي
    الحالة : أميرة راك غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 18841
    تاريخ التسجيل : 28-06-08
    الدولة : الإمارات
    الوظيفة : طالبة
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 3,833
    التقييم : 727
    Array
    MY SMS:

    وآثق الخطى يمشي ملكاًَ

    افتراضي رد: رواية عصب عني هويته


    الجزء الثاني
    "بو حمد" سرحان بكلام" أم حمد" وقاعد يفكر بيه عدل ,فجأه ياته "حنان"نطت جنبه بسرعه قبل ما يسبقها" حمد" ضحك "بو حمد" عخبال بنته: انتي ماتبين تكبرين هههههههههه؟
    "حنان":ليش اكبر بعدني صغيره
    "أم حمد":ايه صغيره وتتدلع توها بس مكمله السنتين .
    الكل ضحك على كلام "أم حمد"
    ردت "حنان":أميه شو غيره ولا؟
    أم حمد: أقول من منو أغار منج ,لا حبيبتي أنا أعرف منو ماخذه وواثقه في نفسي وكل أعتراضي أنج تخفين الخبال شويه أنت كبرت وقريب بتتخرجين وبتتزوجين لا تنسين هالشي.
    "حمد": والله الوالده خبالها مابخف الا لما تزوج .
    حوريه بعد صمت دام كل القعده قالت:أنزوجك أنت وخوك أول وبعدين حنان.
    بوحمد: انزوج لكبيره أول وبعدين الصغيره ولا شو رايكم ؟
    حمدان : الوالد أنا اللي ببدأ قبلهم كلهم الصراحه أبي .."فجأه قطع كلامه لما شاف ويه أخته حوريه اللي طاحت من وقفتها وويها مزرق شالوها أخوانها وركض على أقرب مستشفى
    بعد ما عاينها الدكتور المناوب قال: لازم تفضل عندنا اليوم ونراقب الحاله الظاهر انهيار عصبي شديد ودآت الألب بطيئه .
    صرخت أم حمد:بنتي ألحقو عليها ماتتنفس
    ويركض الدكتور على الغرفه ومعاه الممرضات وقاموا بالواجب
    والكل واقف برا يتريا الفرج من الله "بو حمد"و"ام حمد"و"حمد"و"حمدان"واقفين يدعون الله أنه ينقذها
    "بوحمد"يفكر بحال بنته وشصار لهذا كله ويفكر ليش ضايقت شو قالوا عسب تتضايج بعد تفكير انتبه "لحمد"يحط ايده على كتف أبوه ويقوله: الوالد غلطت لما تكلمت عن زواجها كان لازم اتمهد له .
    بوحمد:وانت صادق يولدي أنا تسرعت ..
    حضن أبوه وهو يشوف ادموعه الغاليه تبلل لحيته وبكا معاه "حوريه"مب بس أخته هذي اللي تسمع له وتحل معاه مشاكله حتى لما محمد يصير معاه شي وما يقدر يحل معاه شي يتصل على حوريه آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآه ياقلبي على أختي الغاليه اللهم لا نسألك رد القضاء اللهم نسألك الثبات والصبر..
    حنان قاعده في البيت على أحر من الجمر تغلي تتريا أحد يتصل فيها لأن الكل ناسي موبايله في البيت ,فجأه يرن تيلفون البيت بسرعه اتشيله: ها طمنوني كيف حالها الحين عسى بس ما فيها شي؟
    محمد:أختي شو السالفه ؟مين التعبان ؟
    حنان بحراج:مين أنته ؟
    محمد:أنا محمد سعد رفيج حمد عسى ما شر ليش ما يرد عالتليفون؟
    حنان بخجل واضح:آسفه أخوي ما عرفتك بس أختي حوريه تعبت وشالوها المستشفى ومادري عنها شي الكل ناسي موبايله في البيت.
    محمد بخوف واهتمام :أيوا طيب تقدرين لو سمحتي تبلغينه لا تصل اني أتصلت ,والله يطمنكم عليها .
    حنان :انشاءالله ,أنت ولد جارنا بن سعد ؟
    محمد: ايه تامرين شي ؟
    حنان :شكرا مع السلامه.
    وبندت قبل تسمع باقي السلام منه ,وهي تفكر بحال أختها ..

    محمد يالس مع أمه وبوه وأخته مريم سرح في صوت حنان بعد كل هذي السنين نفس نبرة الصوت متغير فيه شي غير أنه زاد حلاه.
    فاجأته اخته مريم بسماعة التلفون"وبصوت أقرب للهمس " :اللي ماخذ عقلك يتهنى ولينا قعده طويله خذ رد على عوف يبيك .
    ضحك وأخذ التليفون:مرحبا ولد العم الغالي عاش من سمع صوتك وينك ؟
    عوف :أنا ويني ولا أنت وينك.
    محمد:تعرف دوامي عدل والحمد لله والله لو مو حمد معاي ماأدري وش بسوي بروحي .
    عوف: الله يخليكم لبعض أقول ولد العم اليوم عازمنك عمك عالعشا ويقول اذا ماييت بيزعل.
    محمد بضيق :ما أقدر أزعل عمي قوله انشاءالله بكون في الموعد.
    عوف:أوكيه أشوفك عالليل عدنا وداعة الله.
    محمد:في حفظ الرحمان.
    بند وهو مضايق حيل من نفسه ليش ما رفض عارف عمه ليش عازمنه التفت لمريم اللي حاسه عدل بخوها وقالتله"بصوت واطي عسب ما يسمعونهم أمهم وبوهم" :لا تخاف بي معاك حتى لو ماعزموني لازم أكون هناك .
    محمد:لا تعبين نفسج ماراح ياكلوني بس زهره ماراح أتزوجها غصب عني .
    مريم:انت ماتعرف عمي طيب وعلى نياته لكن سعد اهو العقرب والراس المدبر أتحذر منه عدل .
    محمد:انشاءالله أتعدي على خير ,بس الشاغل بالي حمد أخته حوريه تعبت وشالوها المستشفى وموشايل مبايله ولا عارف شوحال عليهم .
    أم محمد:شو صاير عليها بنيتي ؟
    محمد انتبه لصوت أمه الحنون :ما أدري الوالده حنان ردت توها لما كنت اتصل على حمد وقالت هذا الكلام ماأدري يمه شصاير.
    أم محمد: قم ودني ياولدي ما أقدر اخلي خويتي بروحها مادري شصاير على بنيتها ,
    محمد:ما أدري أي مستشفى حتى حنان ما تدري.
    أم محمد:قم ودني أقرب مستشفى للبيت اذا مب هناك بدورها وين اتكون .
    بومحمد:قم وانا أبوك ود أمك قلبها مابيرتاح الا لما تطمن ,لا تشغل بالها .
    محمد:انشاءالله قومي بوديج حتى أنا بالي مشغول.
    مريم :شيل موبايلك عسب اطمنا ,ودي أروح بس بنتي لا زم أتم معاها .
    أم محمد:يالله ياولدي دقيقه ألبس عبايتي .
    سبحان الله قلب المؤمن دليله أول ما وصلوا مستشفى الفجيره وسأل محمد الرسبشن دلوه على قسم العنايه المركزه أم محمد قلبها عورها على رفيجت عمرها وشو صاير عليها الحين ..
    وصل محمد قبل أمه وحصل حمدان وعمه بوحمد قاعدين في الممر ,تقدم منهم وسلم بعدين سألهم عن اللي صار
    رد بوحمد برد واحد لاغير "الله يكون في عون بنتي الله يفرجها ويهون عنها "
    أم محمد بعد ما سلمت وحمدة الله على سلامة البنت ,سألت عن ام حمد ,رد حمدان:الوالده وحمد داخل معاها يطمنون عليها أول مايطلعون بدش الوالد دشي معاه خالتي .
    أم محمدخنقتها العبره:والله ياولدي ماتستاهل الغاليه اللي ياها الله يهون عنها يارب سترك وعفوك ..
    طلع حمد والحزن مالي ويهه حضن أبوه وقاله: الغاليه انشلت يبه ماباليد حيله الغاليه آآآآآآآآآآآه يالغاليه.
    ركض حمدان وأم محمد لداخل يطمنون ..تم أبو حمد يبجي وبجاه يقطع القلب ويلوم نفسه وويقول :اللهم لا أسألك رد القضاء اللهم أسألك اللطف فيه الله المستعان .
    بعد اشوي طلعت أم محمد وطلبت من بو حمد يدخل يشوف بنته.
    كان محمد واقف بعيد المنظر صعب عليه بدا يتقرب من حمد وحط ايده على كتفه انتبه حمد والتفت لمحمد وحضنه وبجوا الثنين على الي صار لحوريه ..

    حمد يتذكر اللي صار من 5 سنوات لما كانت في الكليه في السنه الثالثه لما بدت معانات حوريه لما اتبلت عليها وحده بشي ماصار وصارت علج بحلوج الناس أبوها على طول فكر يزوجها وينهي اللي صار اتقدم لها واحد غصب عنها وافقت بس عسب أهلها وصار كل شي بسرعه وفي يوم العرس وجدام الكل تي البنت وتضحك بأعلى الصوت المعرس ماراح ايي لأنه ابساطه مايريد وحده سمعتها مثلج والله انتي أدرى بنفسج ..حمد يتذكر اشقد عانت أخته وبرغم كذا كملت دراستها بس رفضت تشتغل. ومن يومها البنت حابسه نفسها في البيت وحتى طاري العرس ما تحبه
    والحين على غفله صار اللى صار ومايندرى السبب الرئسي له..يمكن لأن أبوها لمح بمعرس لها الله يعلم ..حمد لقى نفسه في الاستراحه وكل الكلام طلع بصوت كله ألم مسموع والحمد لله محد موجود غير محمد..
    محمد: اذكر الله يا أخوي ماراح يصير الا الخير الدكتور يقول حاله مؤقته بتزول بزوال السبب .
    حمد:بس حالتها وانا اخوك ماتسر .
    محمد:انت قوم نصل العصر وندعي لله يفرج همها ويشافيها.
    حمد: آمين يارب العالمين ..
    .............
    شو بتكون ردت فعل حوريه لما بتقوم؟
    حمد شو بيكون دوره في شفاء أخته ؟
    محمد كيف بيكون عشاه بيت عمه ؟






  3. #3
    عضو الماسي
    الحالة : أميرة راك غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 18841
    تاريخ التسجيل : 28-06-08
    الدولة : الإمارات
    الوظيفة : طالبة
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 3,833
    التقييم : 727
    Array
    MY SMS:

    وآثق الخطى يمشي ملكاًَ

    افتراضي رد: رواية عصب عني هويته


    الجزء الثالث
    عالساعه تسع بالليل وبعد صلاة العشاء ظهر محمد وحمد من المسيد وكان محمد يسأل حمد عن أحوال حوريه وحمد بكل الحزن والألم يقوله الحاله مستقره والأمل بالله ,استأذن محمد من حمد بعد ما وصله بيتهم واللي هو بجنب بيت محمد الي مايبعد عن بيت عمه غير دقيقتين مشي ففضل محمد يروح بيت عمه مشي وطبعا مضايق حيل ,فجأه يت في باله حنان الطفله اللي كان يشلها وياه البقاله يوم صغار برغم صغر سنهم بس كان يحب يلعب معاها أكثر من حوريه ,فكان يذكر لما رفض حمد ياخذها معاهم بحجة انها بنت ومايقدر يشلها وكانت صغيره وايد على سيرة البقاله هم بعد كانوا صغار بس بالنسبه لهم ما يرومون يشلونها فكان محمد يتبرع انه يشلها للبقاله وتصير معركه من بينهم بسبت حنان كانت أيام حلوه ..
    انتبه محمد لوصوله بيت عمه دق الجرس واتريا أحد يفتح الباب..
    بعد دقايق انفتح الباب وكانت بنت عمه زهره ..
    طبعا ماتفاجأ لأنه كان حاس
    رحبت به ودخلته الميلس..
    زهره:أهلين بولد العم ,عاش من شافك يالقاطع وينك يعني لازم تنعزم عسب تي بيتنا.
    محمد:أبد بس الدوام وظروف الدوام ..
    زهره:طبعا لازم تتحجج بالدوام ,يعني تقنعني انك ما ادق لأهلك ؟
    محمد:مابحلف لكن الكل عارف طبيعة دوامي واني ما اقدر أتصل بأحد وأنا في وقت الدوام..
    زهره :سامحني ولد عمي بس لو ما غلاتك عندي قصدي عدنا ماسألتك السموحه منك بنادي أبوي وأخواني .
    طلعت وبطلوعها تنفس الصعداء ( مثل مايقولون هههههههه(
    رن تيلفونه (ابتسم ورد عليه) مرحبا أم ساره..أكيد منو يستقبلني غيرها مب أول مره..الله يستر..أوكيه بعدين بقولج التفاصيل..وداعت الله..
    لحظات ودخل عليه سعد (وبداها بالسلام والمخاشم): أهليين باللي يانا تو ما تبارك البيت يعني لازم نعزمك عسب تي بيت عمك؟
    محمد:يابو علي والله الدوام أرف وتعب وبعدين أنته تعرف الجويه والسموحه منكم المره هذي بس والله واصل الساعه 12,5الظهر تقريبا يعني مامداني .
    سعد :المره هذي سماح والمره اليايه ماراح أسامحك أبد.
    محمد:أوكيه وعد مني أنشالله ..
    دخل بو سعد وعوف الميلس ومعاهم علي الصغير اللي على طول ركض لحضن ابوه فرحان..ومحمد يلاعبه ويضحك معاه الصراحه غير عن أبوه .
    وقف محمد يسلم على عمه ويحب راسه وبعدين عوف اللي مسكه حيل وقعد يمه ,وسوالف من يمين وشمال .
    بو سعد:والحين ياولدي متى انشالله بتهد شغل الحكومه وتجابل حلال أبوك..
    محمد:تعرف ياعمي راي في الموضوع وانا كلها سنه وأخلص عقدي وبفكر أذا أجدد ولا لأ وبوي راضي بس اذا لقيت نفسي مومرتاح في الوظيفه عاى طول بفنش وبقعد أجابل حلال أبوي الله يطول عمره انشاءالله ويخليه فوق روسنا.
    بوسعد والابتسامه الحنونه على شفايفه:الله يحفظه ويطول في عمره ويخليه لكم ..
    عوف: بس عنكم سوالف الشغل وويع الراس والتجاره والفلوس صراحه يوعان حدي وأبي عشى وبطلع لمي تحط العشى عن اذنكم..
    ضحكوا على عوف وكملوا سوالفهم ..
    دقايق ودخل عوف وشايل مفرش العشى وراه دشت زهره وهي مستحيه(يقولون ولدعمها وخطيبها ولزم تستحي منه ما جنها من شوي داقه وياه سوالف) ومحمد ماسك ضحكته بالغصب على منظر الحمل الوديع..
    فجأه ومحمد يحط اللقمه في حلجه فاجأه سعد بسؤاله: متى ماشالله ناوي تخطب زهره صراحه حيرتها وايد وخطابها كثروا شو ماناوي تكمل نص دينك ..
    محمد كان ينتظر هاللحظه وياته: صراحه مافكر في الزواج الحين أحس نفسي بعدني شغلي ماخذ كل وقتي كيف بوفق بين الشغل والحرمه اهي لها حقوق ولازم أتقيد بها وشغلي ودوامي انتوا عارفينه..
    قاطعه سعد :يعني كيف (بعصبيه) انت ماتبيها بعد ماحيرتها كل هالسنين ؟
    محمد:الصراحه انتوا اللي حيرتوها ,أنا قلت لك المره الي طافت اذا ياها نصيبها لا تردونه .
    سعد (وبعصبيه واضحه وكأنه يبي يزغد محمد من رقبته): يعني خلاص بترخصها,شو بقولون الناس ولد عمها خلاها ليش شوفيها بنتهم .
    محمد :قطع السان اللي يتكلم عنها بأي كلام بنت عمي مافيها شي ينعاب واللى يمسها يمسني واللي بيغلط عليها كأنه غلط علي .
    عوف :بس يا جماعه كل ما التقينا صارت الهوشه علي نفس الموضوع.
    سعد:اسكت انته ماخذ الامور ببساطه ما جنها أختك.
    عوف :بو علي الله يسامحك هذي توأمي واللي يضرها يضرني بس ولد عمي قال الحق القلب مب درب وانته ليش ما خذت مريم قبل المرحوم مب بنت عمك ليش خذت أم علي مب قلب ,خل ولد عمك على راحته وهذي بتكون عشرة عمر بينهم لازم تبدأ صح .
    بوسعد: خلصتوا كلامكم والا في كلام زياده ..أبد ما تحشمون وجود أبوكم, والبنت بنتي وأنا اللي أزوجها مب أي حد ثاني فهمتوا والا أعيد.
    سعدوعوف: سامحنا الوالد .
    بو سعد: شوف يا محمد أنته مثل واحد من أولادي وبتم ولدي حتى لو ما خذت بنتي .
    محمد : عمي الصراحه ما أدري شو أقولك بس النصيب والله بنتك مثل أختي وأعز والسموحه منك (قام وحب عمه على راسه (
    (وبعد هالكلام أحد ايله نفس للأكل.(

    الساعه 11 بالليل كانوا قاعدين محمد وحمد وصلاح في غرفة محمد ويضحكون على الموقف اللي صار اهو الصراحه عسب يضحك حمد معاهم ويغير الحاله اللي فيه بس حمد ايمانه بربه كبير ومفوض أمره لرب العالمين.
    محمد:صلوح ما قلت لي منو اللي رد علي اليوم في دوامك وتمصخر وياي ؟
    صلاح :والله ماعرفته؟
    محمد : منوه أصلا ؟بس الصوت مب غريب علي.
    صلاح :هذا عمار رفيجي من البديه تذكره ؟ نقلوه من شهرين عدنا وكنا نسولف وقت اتصالك وحب يغلس عليك .
    حمد:وطبعا حمود ما يحب الغلاسه مع أنها طبع فيه هههههههههههههههه
    محمد: لا والله الغلاسه اتعلمتها من رفيج عمري .
    صلاح :كفايه كلام فاضي كل كلمه اتقولها تتحاسب عليها في المحكمه احتفظ بأقوالك لحين حضور محاميك ,وتصبحون على خير هههههههههههههههه,عندي دوام مو فاضي لكم ..
    محمد وحمد: وانت من أهله يا فندم,هههههههههههه.

    الساعه 7,5 صباحا حنان راكبه سيارتها (كامري عنابي كانت لحمدان أخوها وعطاها لها عسب مشاويرها للكليه وتلبية حاجات البيت) رايحه الكليه بعد ما تريقت ويا شيوبتها على أمل أتشوفهم في المستشفى بعد الدوام..
    وهي طالعه من البيت في عيون تراقبها من بعيد عيون ياما اشتاقت لها يا ما حلمت فيها (حنان رائعة الجمال ماشالله عليها ملكة جمال كل شي فيها حلو وعيونها العسليه الوساع وحياتها المقرنه أحلى شي فيها بس خايف من حب ما ينكتبله غير البعد والسراب والموت) ,,فجأه حست بشي وراها ألتفتت عن يمينها (لأن بيت أهل حنان في وسط ثلاث ابيوت منهن بيت بوحمد الي على اليسار وبيت بو خلف من اليمين) شافت محمد ينظف سيارته فتحت الجامه وابتسمت له: السلام عليكم .
    محمد:وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته.
    حنان : ليش واقف برا دش داخل نظفها أفضلك عيون الناس ماترحم.
    محمد:الله كريم,ما شاءالله علوين من الصبح؟
    حنان :الكليه الارف ماأدري متى بس أخلص .
    محمد:كم باقي لج؟
    حنان :السنه خريجه انشالله.
    محمد:بالبركه موفقه انشاءالله.
    حنان :شكرا بس عندي تدريب وما أدري وين أخذه ,بس بخلي حمدان يساعدني والله كريم ,يالله السموحه وداعت الله.
    محمد:حافظنج الله.
    انتبه على نفسه سرحان ويطالع لبعيد فجأه يسمع صوت :السلام عليكم عساك بخير ؟
    انتبه محمد لصوت أم خلف :عليكم السلام خالوه ,بخير الله يسلمج.
    أم خلف: منو كان في السياره (في قلبه يقول تعرف بس غلاسه وفضول ألله يستر بس (
    محمد:حنان كنت أسألها الدراسه ومتى بتخرج ومن هالكلام.
    أم خلف:هيه عاد قلت أنا بنت فهالسن وتكلم شباب وتطلع بروحها وأوقات ترد البيت آخر الليل والله عيب عليها.
    محمد:شو تقولين انتي شوهالكلام الفاضي حنان بنت مستوره ومؤدبه وماعليها كلام.
    أم خلف:ترى أنت ماتدري كل بدواماتكم واللي يصير هني محد يدريبه أمس ضاربنها حمدان لين طاحت مغمى عليها عسب جيه أختها ما تحملت وطاحت استر ياولدي عندك أخت وحده والله يستر على بناتي وعلى من يبي الستر.
    محمد: اسمعي يأم خلف كلام يوصلج ويتعداج كلمه ثانيه تطلع عن حنان من اللي قلتيه ماتلومين الا نفسج ,لا تكلمين عن أعراض الناس بكل بساطه جنه مايهمج بي اليوم اللي بتكلم عليج فيه الناس والستر زين ,السموحه .
    ودخل محمد البيت وهو معصب من كلام أم خلف وخايف تنشره بين الناس دخل على أمه يالسه بروحها بعد ما طلع الكل لشغلهم .
    محمد:الوالده بغيتج في سالفه والله أني خايف من تاليها .
    أم محمد:خير ياولدي يالله صباح خير.
    محمد:أم خلف مرت علي وأنا كنت واقف أكلم حنان بعد ماراحت حنان الكليه ,ياتني تبي تعرف شو كنا انقول .
    أم محمد تقاطعه:هذا طبعها ياولدي من زمان .
    محمد:بس انها تكلم عن حنان بالشين أكيد مايرضيج ؟
    أم محمد:الله المستعان من الصبح ,بنتي ومربتنها على ايدي وأعرفها عدل وخل كلام أم خلف ورى ظهرك .
    محمد:بس اذا قالته لأحد الصراحه كفايه مصيبتهم بحوريه والله يصبرهم تيهم هذي الضبعه بكلام عن بنتهم .
    أم حمد:أم خلف خلها علي أنا بداويها .
    محمد :متى بتروحون زياره لحوريه؟
    أم محمد:بتمر علي خالتك أم حمد بعد شوي وبنروح يميع .
    محمد:سلمي عليهم يمه وتحمدي لحوريه على سلامتها.

    عالساعه 9,5 الصبح فتحت عيونها أول شي شافته سقف أبيض وأصوات ترن حواليها أنا وين شو صارلي ليش مو قادره أقوم من فراشي يالله شو صاير ليش أطرافي ثجيله راسي يدور ,,بعد مجهود كبير حركة ايدها اليمين وبعدين اليسار بكل بطء
    حوريه: أنا أكيد في المستشفى بس وين الكل عني ليش بروحي ..
    (دشت أمها فجأه ومعاها أم محمد واستانسوا لما شافوها فاتحه عينها وتناظرهم) اتقدمت امها وحظنتها وبجت وأم محمد واقفه وراها ومو قادره تمسك نفسها من البجي (حوريه بنت جميله جمال رائع ,عيون وساع وخشم وحلج رقيق بس جمالها هادي ودش القلب)
    حوريه من بين أدموعها: الولده ليش تبجين أنا جدامج بخير ومافيني شي.(بدخلت حمد)صح حمد.
    حمد:السلام قبل الكلام لأحلى وأغلى أخت بالدنيا كلها.(وتقدم يحضن أخته ويبوس راسها.(
    أم محمد:وليش أنا ما لي رب ,مطنشيني ولكأني موجوده,يالله بوي حمد ردني البيت .
    حوريه وهي تضحك:أفا والله أنج غاليه من غلات الوالده (وتفتح ايديها لم محمد وتلمها بحنانها الي حوريه محتاجتلها .(
    حمد:يمه يلا ملناش لزمه هنا بروح وبنرد لكم بعدين .
    حوريه :الله يالحسد ,حاسدني لأن عندي أمين وأنت وحده.
    حمد:بالعكس أنا أغار على أمي الثانيه لأن حنانها لي بس..
    أم محمد:أنا أمكم كلكم ربيتكم صغار وغلاكم من غلات أولادي والله العالم.
    أم حمد:تركج منهم هذيلا يبون يشوفون غلاهم الدلع ما غيره.
    حمد:عيني عالذكاء أقول أنا لمين طالع .
    أم حمد:بسك هذره وروح أسأل الدكتور عن حال أختك وطمنا..
    (طلع حمد للدكتور ورجع بعد لحظات وقال انه كان مناوب وهو مجاز اليوم ,عالساعه وحده ونص يات حنان عسب تيلس مع أختها وأمها وأم محمد يروحون البيت ,بعد ما غدت أختها وتغدت معاها نامت حوريه وظلت حنان يمها أطالعها وتحسف على شبابها, عالعصر الساعة قريب الخمس دشت أم حمد وأم محمد (الله يخليهم لبعض انشاءالله ولا يغير عليهم) فروحت حنان ..
    فجأه دشت أم خلف وأم عادل وأم سلمان ..
    الكل: السلام عليكم
    ردوا: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته..
    أم خلف فجأه: ماتشوفين شر انشاءالله والشلل للعدو ,ماتستاهلين الغاليه والله انج في غلات وحده من بناتي ,الله يصبرج على بلواج (والكل يأشر لها تسكت وأم سلمان تغمز لها وتسحب كم عباتها بس مافي فايده) شلل عاد الله يكون بعونج..
    صرخت حوريه وهي تمسك يد أمها التي أمتدت لها: لا مستحيل أنتي جذابه أميه هذي جذابه صدق قولي يمه دخيلج لامستحيل لالالالالالالالا آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآه طلعي برى طلعي مادانيج
    (قاطعتها أم حمد): يالعدوه حرام عليج شو سوت بنتي فيج اتجازينها جذي حرام عليج ماتخافين ربج الله عالظالم حسبي الله ونعم الوكيل وحسبي الله ونعم الوكيل أطلعي مابي أجوف رقعة ويهج أهني برى ..
    أم سلمان واهي تبجي: حرام والله ,أنتي شو من البشر هذا ونحن متفقين ما نقول لها ولا نبين ..
    أم عادل: ما هقيتها منج وش ذنبها فقيره ,يالله نروح ,كسرتي قلبها الله يسامحج.
    أم خلف وهي تمثل دور البريئه والمتأسفه: سامحيني ويا أختي والله لما جيت أتحسبكم قلتولها ,سامحيني ماقصدي ..
    أم حمد: الله يسامحج دنيا وآخره بس وش يفيد الأسف الحين ..
    )انتبهت ان بنتها بدت أيدها اللي حاضنه أمها ترتخي(
    أم حمد:يمه بنتي لحقي علي أم محمد بنتي مدري شفيها .
    وبسرعه تركض أم محمد للمرضات عسب ينادون الدكتور وصارت خبصه ما يعلم بيها الا الله..
    وتتصل أم محمد بمحمد عسب يتصل بحمد ويقوله اروح المستشفى
    أهي دقايق والا حمد وحمدان وحنان ومحمد معاهم وينتظرون الدكتور بفارغ الصبر (طبعا ما قالوا لبوها بحكم انه معاه الضغط والسكري وخايفين عليه) وأم عادل وأم سلمان وعجوز النار واقفين معاهم ..
    حنان لأمها :وش صار لها يمه كانت بخير وتضحك لما روحت أنا ..
    أم حمد:الله يكون بعون بنتي ويطمنا عليها ..
    أم محمد:آمين يارب العالمين ..
    أم خلف بكل حقد وكره لحنان (وتمثل الحب): سامحيني يابنتي ماودي زلت لسان ..
    أم عادل :خلاص أم خلف الله يقوم البنت بالسلامه..
    كانت حنان بتتكلم وسبقها حمد:كيف زلت لسان وأنتي من عرفناج وانتي تعمدين تضرينا..
    (مسك حمدان ومحمد حمد لأنه كان معصب ويبي يروح لأم خلف (
    حمدان :أهدا ياخوي والله ماتستاهل اضيع نفسك الله يسامحها بس أنت أهدا والله كريم ومن قدر وعفى أجره على الله..
    حمد: أهدا وكيف أهدا وهذي السبب في انتكاست أختي .
    محمد:أهدا ياخوي أختك أنشاءالله بخير وبتعدي انشاء الله بس اهدا وخل ايمانك بالله قوي وادعالها من قلبك..
    أم خلف (وبمكر): يالله يا أم حمد عيالج يغلطون علي وأنتي ساكته ما تقولين لهم خالتكم وحسبت أمكم (حمد ومحمد وحنان وحمدان وأم محمد في خاطرهم تخلخلت ضلوعج بلا) (الصراحه تستاهل(
    أم حمد:أنتي في واد واحنا في واد أنا الصراحه فبنتي الطايحه داخل (واهي ما وقفت ادموعها من طاحت بنتها(
    أم عادل : الله يطمنج عليها انشاءالله.
    طلع الدكتور وطمنهم انها بخير بس صدمه من اللي سمعته واتمنى لو كان اهو اللي مهدلها الأمر بس قدر الله وماشاء فعل..
    وطلب منهم انهم يحاولون بعد ما تطلع من المستشفى ينسونها الهم ويحاولون يعرفون السبب ويحلونه لأنه اهوا علاجها..

    بعد يومين طلعت حوريه من المستفى لأنها رفضت اتم اكثر من جذيه ..
    أمها طبعا من فرحتها بطلعت بنتها قررت اتسوي عزيمه على سلامتها
    وعزمت الكل حتى ام خلف وأبو حمد عزم لريايل وربع أولاده..

    في الصاله الكبيره الحريم يتعشون وام خلف يايبه بناتها وطبعا مقدتنهم مع الحريم مش مع البنات اللي قاعدين في الصاله الصغيره اللي مليانه ضحك وغشمره وطبعا ما أنسى أقولكم أن حوريه رفضت تنزل تقعد مع أي أحد والكل كان مقدر الشي الا عجوز النار .
    أم خلف تهمس في اذن ام عادل :ليش ماتنزل والا ماتتنزل مابنحسدها لا تخاف الله لا تبلينا..
    أم عادل: خافي ربج حرام عليج نفسج الله قادر ينتقم لها منج.
    أم خلف :بسم الله علي وعلى عيالي من المرض سكتي لا أنتي مافاهمه شي , أصلا رب العالمين منتقم من ام حمد استغفر الله استغفر الله عسب بنتها حنان فاضحتنهم وتكلم شباب من ورى أهلها ..
    أم عادل:استغفر الله حرام عليج الله يستر على بناتنا وبنات المسلمين انا بقوم من صوبج العيب بلا ..
    (وقامت عنها وأهي تدعيلها بالهدايه ..(

    في ميلس الرياييل..
    محمد وحمد وحمدان وصلاح وعوف قاعدين بروحم يسولفون ويضحكون وسوالف الشباب معروفه..والشواب سوالف عن التجاره والاسهم والسوق ..
    بومحمد:ها يابو راشد متى عزمت عالمناقصه ؟
    بو راشد :والله بعدني ادرس السوق .
    بو محمد:خلاص دش في مناقصت الاسمنت البنيان الحين أهو الكسبان ..
    بوفهيم :يابو راشد الحديد والصلب اهم المكسب الحقيقي,ولا تستعيل أدرس السوق عدل..
    بو محمد:خل عنك يابو فهيم أنت تبغيه يخسر وأنا بايدي مكسبه.
    بو فهيم: الله يسامحك انا مابيه وياي أنا أبي مصلحته ..(كملو الشواب سوالفهم عن التجاره والصناعه والصيد(
    الشباب من الصوب الثاني ..
    حمد: الصراحه أنا أفكر في حل لمشكلت الرضيعه ..محمد حمدان انا بقولكم الحل وأنتوا قولولي رايكم ....
    ....
    شو الحل اللي يفكر فيه حمد؟
    وشو بيكون رد حوريه ؟
    وأم خلف هل بتستمر في كرها لأم حمد وشو سر هالكره؟






  4. #4
    :: عضوية VIP ::
    الصورة الرمزية إمارتيه حلوه
    الحالة : إمارتيه حلوه غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 39506
    تاريخ التسجيل : 19-06-09
    الدولة : إماراتيه
    الوظيفة : موظفه
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 17,774
    التقييم : 2027
    Array

    افتراضي رد: رواية عصب عني هويته


    شكرا ع الروايه

    يعطيج العافيه





    لا إله ألا الله
    محمد رسول الله



  5. #5
    عضو الماسي
    الحالة : أميرة راك غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 18841
    تاريخ التسجيل : 28-06-08
    الدولة : الإمارات
    الوظيفة : طالبة
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 3,833
    التقييم : 727
    Array
    MY SMS:

    وآثق الخطى يمشي ملكاًَ

    افتراضي رد: رواية عصب عني هويته


    ربي يعافيج






  6. #6
    عضو مجتهد
    الصورة الرمزية *soso2011
    الحالة : *soso2011 غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 73392
    تاريخ التسجيل : 21-01-11
    الدولة : الإماراتية
    الوظيفة : طالبة
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 98
    التقييم : 10
    Array
    MY SMS:

    سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم استغفرالله وبحمده

    افتراضي رد: رواية عصب عني هويته


    يعطيج العا فية
    شكرا على الرواية











معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. متوسطة : رواية كل شي يتغير في لحظة 2016 من تاليفي /رواية اماراتيه
    بواسطة like_the_moon في المنتدى قصص الطويلة , الروايات
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 17-06-14, 11:12 AM
  2. رواية when none becomes the one
    بواسطة Wisenerd في المنتدى قصص الطويلة , الروايات
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 16-06-02, 05:15 AM
  3. اول رواية لي ابغيكم تشجعوني.."رواية :..غرامك غير وانت غير.."
    بواسطة بنــ ابوها ــت @__@ في المنتدى قصص الطويلة , الروايات
    مشاركات: 20
    آخر مشاركة: 15-11-16, 04:56 PM
  4. طلب اسم رواية
    بواسطة jojo jojo في المنتدى قصص الطويلة , الروايات
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 14-03-26, 12:29 AM
  5. لص يسلم بطاقة هويته لضحيته
    بواسطة حمادي طرر في المنتدى المنتدى العام General Forum
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 09-08-14, 09:08 PM

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •