تنبيه :: عزيزي اذا واجهتك مشكلة في تصفح الموقع , فاننا ننصحك بترقيه متصفحك الى احدث اصدار أو استخدام متصفح فايرفوكس المجاني .. بالضغط هنا .. ثم اضغط على مستطيل الاخضر (تحميل مجاني) .
 
 
صفحة 15 من 43 الأولىالأولى ... 5101112131415161718192025 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 141 إلى 150 من 424
  1. #141
    عضو فضي
    الصورة الرمزية بنوتة العراق
    الحالة : بنوتة العراق غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 43114
    تاريخ التسجيل : 11-10-09
    الدولة : عرااااقيـــ بالامارت ــه
    الوظيفة : طالبــــ مدرسهـ الكئابهـ ـــــه
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 445
    التقييم : 10
    Array
    MY SMS:

    كــلــي لـعـيـونـك أســيــر

    افتراضي رد: {مــوعد مـع الســعادهـ} قصه من الامارات روعه كامله


    امممم تعبت بالليل اكمل




    خخخخخخخخخخ








  2. #142
    عضو فضي
    الصورة الرمزية إماراتيه كلي فخر
    الحالة : إماراتيه كلي فخر غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 42683
    تاريخ التسجيل : 07-10-09
    الدولة : الإمارات
    الوظيفة : طالبة
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 233
    التقييم : 16
    Array

    افتراضي رد: {مــوعد مـع الســعادهـ} قصه من الامارات روعه كامله


    تسلم عيووووونج
    جااااري القراءة






  3. #143
    عضو فضي
    الصورة الرمزية إماراتيه كلي فخر
    الحالة : إماراتيه كلي فخر غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 42683
    تاريخ التسجيل : 07-10-09
    الدولة : الإمارات
    الوظيفة : طالبة
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 233
    التقييم : 16
    Array

    افتراضي رد: {مــوعد مـع الســعادهـ} قصه من الامارات روعه كامله


    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة بنوتة العراق مشاهدة المشاركة
    امممم تعبت بالليل اكمل

    خخخخخخخخخخ
    سلامتج .... برايه بتريااا التكمله






  4. #144
    عضو فضي
    الصورة الرمزية بنوتة العراق
    الحالة : بنوتة العراق غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 43114
    تاريخ التسجيل : 11-10-09
    الدولة : عرااااقيـــ بالامارت ــه
    الوظيفة : طالبــــ مدرسهـ الكئابهـ ـــــه
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 445
    التقييم : 10
    Array
    MY SMS:

    كــلــي لـعـيـونـك أســيــر

    افتراضي رد: {مــوعد مـع الســعادهـ} قصه من الامارات روعه كامله


    الله يسلمج حبيبتي

    وهااي احلى تكمله الج






  5. #145
    عضو فضي
    الصورة الرمزية بنوتة العراق
    الحالة : بنوتة العراق غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 43114
    تاريخ التسجيل : 11-10-09
    الدولة : عرااااقيـــ بالامارت ــه
    الوظيفة : طالبــــ مدرسهـ الكئابهـ ـــــه
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 445
    التقييم : 10
    Array
    MY SMS:

    كــلــي لـعـيـونـك أســيــر

    افتراضي رد: {مــوعد مـع الســعادهـ} قصه من الامارات روعه كامله


    الجزء الثامن والعشــــــــــــــــــــــرون..
    ----------------------------
    اليوم: الاربعاء..
    المكان: بيت خلفان..
    الوقت: الواحدة ظهرا...
    -----------------------------
    (سهيل)...

    دخلت بيتنا وانا ماسك راسي واهوس عليه ....فيني صداع حاد..وهالشي اللي خلاني اطلع من دوامي من وقت اليوم...
    حصلت عمتي يالسه في الصاله...
    وبعد السلام...
    سهيل: عمووه عندج بنادول.؟!.. راسي بينقع...
    آمنه: هي نعم عندي...لحظة بييبلك..
    وبعد ماكلت البنادول يلست عالكرسي ارتاح..فكرت اروح انسدح لين مايزقروني للغدا...رغم ان التفكير بالغدا يابلي لوعه الجبد..لاني ماشتهي...لكن مع ذلك احس بطني خالي ولازم اكل شي...
    لكن قبل ما انفذ اي شي...سمعت جرس بابنا يرن...
    عقدت حياتي... هذا مب وقت رجعه سيف من المدرسه.. ولا وقت زيارات..!!!...
    آمنه: منوو ياينا هالحزه؟..
    سهيل: مادري...آآآآآآآآآآآه يالتعب اللي فيني... بقوم اشوف منووه..!!..
    طلعت من الصاله وسكرت الباب وراي ومشيت للباب الرئيسي...وفتحته...
    اطالعت الرياييل اللي واقفين جدامي باستغراب تام...
    ملامحهم مثلنا..اماراتيين اقصد..لكنهم لابسين بناطلين وقمصان.... واحد كبير في السن ...مب كبير وايد ...والثاني اصغر سنا...توه في العشرينات يمكن...
    سهيل: مرحبا الساع....
    اطالعت فعيونهم مستغرب..كلهم لهم نفس النظره...نظره لهفة..حماس..مادري... تكلم الريال الكبير وقال..
    الريال: السلام عليكم...
    سهيل: وعليكم السلام والرحمه ياهلا...
    الريال: آآآه...هذا بيت خلفان الـ.....؟؟!..
    سهيل: هي نعم هذا بيته...
    ابتسم الريال وقال..
    الريال: منوو الريال.؟!...
    ابتسمت انا بعد رغم اني بصداعي هذا ماكان لي نفس..
    سهيل: وياك سهيل بن خلفان....
    توسعت ابتسامته وامتدت ايده بحركه غريبه كانه يبا يلمس ويهي او كتفي او شي...لكنه تراجع ورجع نزلها...
    استغربت...كانه اللي اشوفه فلم...
    الريال: والنعم ... انا يابر وهذا ولدي مبارك...
    مد مبارك ايده وسلم علي مع ابتسامه وسيعه..
    مبارك: هااااااي... آي مين... شحالك؟؟!!.. عساك طيب؟
    عقدت حياتي وظحكت غصبن عني... هالولد صاحب العيون الخضراللي لونهن مايل للرمادي.. غريب شوي...لكن شكله مالوف..!!..
    سهيل: بخير الله يعافيك ...ومن صوبك....؟
    مبارك: آم اووكي. ربي يسلمك...
    التفت يابر لولده يطالعه بنظره غريبه...حسيت انها نظره عتاب...!! او مثل الواحد المتنرفز جي..
    سهيل: قربوا..حياكم الله..
    يابر: نقدر ندخل شنطنا ...التكسي راح مانروم نخليهن في الشارع...!!
    سهيل: اكيد اكيد... خل عنك انا بشلهن...
    ورغم اعتراضه لكن انا ومبارك الغريب هذا...تعاونا على حمل الشنطتين الكبار اللي كانن برا..ودخلناهن للحوش عدال الباب...وبعدها قربتبهم داخل الميلس... واتصلت بعمتي قلت لها اطرش الفواله مع الخدامه...
    وبعدها التفت مرتبك للرياييل...انا ماعرفهم ...اول مره اشوفهم...لكن اشكالهم مب غريبه كاني شايفنها مكان.. يشابهون حد...بس منووه..!!!!..
    سهيل: حيالله من يانا... شكلكم يايين على طول من المطار....!!
    ابتسم يابر وقال..
    يابر: صح كلامك... تونا واصلين من المطار...يايين من لندن... !!.. وين ابوك؟ خلفان...
    سهيل: الوالد مب موجود في البيت حاليا... آآه.. سمحلي عالسؤال لكن..ماعرفتك..انته ربيع ابويه والا شي؟....
    ابتسم يابر بارتباك..بينما مبارك تم يطالعني بفضول...
    يابر: لا انا مب ربيعه... انا ....انا نسيبه..!!..


    اختفت ابتسامتي عن ويهي....شو يقول هذا.؟؟..احين يبا يقولي ان ابويه متزوج وحده غير امي.؟؟؟... والا من وين يا هالنسيب هذا..؟؟؟ شو يقول هذا اكيد تخبل....!!

    سهيل: شوو؟!!...نسيبه؟..
    يابر: انته ماتعرفني...بس مادري جان سمعت بي... عالعموم..وين مريم؟...

    حد غرس سكين في قلبي؟..والا يتراوالي؟..
    حسيت بالم ماتتصوروونه.... ليش هالريال ذكر اسم امي؟؟... امي ماتعرفه هذا...هو من وين يعرفها؟ وفوق هذا يقولي نسيب ابويه؟؟....
    قلت له بانفعال غير مقصود..
    سهيل: شو تبا بامي؟؟؟
    ابتسم يابر..
    يابر: ابا اسلم عليها...متوله عليها وايد..
    تميت ساكت مب عارف بشو افكر او شو اقول....
    ركزت انظاري على ويه يابر احاول استشف منه بواطن الامور...احاول اعرف شو يقول هذا وشو يقصد بكلامه وليش يسال عن امي؟؟؟...
    فجاه قال لي بصوت واطي والخوف واضح على ويهه...
    يابر: انا خالك يا سهيل...
    سهيل: لا..
    قمت من كرسيه وانا اقول هالكلمه الصغيره اللي طلعت مني بدون ما حس....كنت رافض اللي يقوله ورافض اللي اسمعه باذني...ورافض وجوده هو ومبارك هذا هني فبيتنا....!!..
    ليش يا هذا ...يا وعق عليه كلمتين زعزعت كل شي فحياتي كنت اظن اني اعرفه عدل...طلعت مب عارف حياتي زين..!!!... انا خالك.؟؟؟.... من وين طلع هالخال؟.. امي ماعندها خوان غير خالتي...ماعندها حد وماكد ذكرت حد...
    تراجعت بعيد عنهم بخوف..لكن عيني كانت متعلقه فيهم ...
    قام يابر وتقرب مني ومسكني من كتوفي بقو...
    يابر: انا خالك ياسهيل... انا اخو مريم امك... سافرت بريطانيا من 27 سنه..يوم كنت انته فبطن امك...سافرت ومارجعت للبلاد الا فيومك هذا..وما استغرب ان مريم ماذكرتني جدامكم...

    تنفست بصعوبه وبعدت ايده عني بنفوور..
    سهيل: غلطان انته غلطان... انا عمري 24 سنه...
    عقد يابر حياته وقال..
    يابر: عند اخو؟..
    غمضت عيوني بالم...يقصد حمد....فعلا حمد عمره 27 سنه تقريبا... اكيد يقصد حمد...قلت له بكراهية..
    سهيل: حمد..
    ابتسم يابر...
    يابر: ماشاء الله على مريم صفت الاولاد ..بارك الله فيكم...ارتاح ياولدي وخلنا نتفاهم على كل شي...
    مسكني من ايدي وسحبني ويلسني عالكرسي غصب...اما انا فكانت فعلا ريلي ماتشلني من هالاخبار اللي سمعتها... صداعي زااااد اضعاف..احس فعلا ان راسي بينقسم نصّين...
    قعدت اطالع يابر وولده مبارك برعب ونفور واضح...
    كرهتهم...!!!
    وين كانوا طول هالمده..!!!...

    يابر: انا بأجل شرح اوضاعي وحياتي لكم لين نتجمع كلنا.. لاني ماحب اعيد كلامي وايد...لكن اللي اقوله لك صدق واتمنى انك تتقبله ...انا خالك... وخالك الوحيد.... انا كنت الاخو الوحيد لمريم امك وميره خالتك.. صح شحالها خالتك..؟ عرست؟؟.. مادل بيتها ولا عرف وين ساكنه... سرت بيتنا الجديم لكني حصلته ماجر.. ادري ان ابويه وامي توفوا سمعت خبرهم وانا متغرّب.. لكني توقعت تسكنون فيه ماتخلونه لاني احيد بيتكم هذا صغير لكن الظاهر انكم وسعتوووه وسويتوا تغييرات فيه.....وينها هي؟
    قلت له ببرود وانا يئست من اني افهم اي شي من اللي يقوله هالريال الغريب علي.....
    مب فاهم شي ولا بفهم....ولا اريد افهم...
    سهيل: منوه؟
    يابر: خالتك ميره...شحالها؟
    سهيل: بخير..
    يابر: عرست ؟ عرست صح؟
    سهيل: هي معرسه.. ريلها خليفه الـ... وعندها ثلاث عيال كبار ماشاء الله....
    ابتسم يابر ابتسامه واسعه... ابتسامه مثل ابتسامه امــ..... لا...لا ياربي لا...توني بس عرفت منو يشابهون... يابر وولده كلهم لهم نفس الملامح اللي تحملها امي وخالتي ميره...!!..
    يابر: ياحليلها ميره تستاهل... كم عيال عندها؟
    سهيل: فاطمه العوده معرسه وساكنه في دبي..وبعدها راشد اكبر مني بسنه مب معرس...وعقب شيخه ..بعد مش معرسه..
    يابر: ماشاء الله...وانتوا؟
    سهيل: نحن شوو؟
    يابر: كم انتوا؟؟ منو خوانك؟
    سهيل: حمد.. معرس من فتره قريبه... وانا... وبعدي مهره توها في الجامعه... وعقب سيف..ثانويه عامه...بس
    يابر: ماشاء الله.... سهيل... ازقرلي مريم...ابا اسلم عليها.. من سافرت وهي زعلانه علي حالها حال ابويه وامي الله يرحمهم... وماتهون عليه بصراحه... لا تقولها اني انا بس قولها ريال بيسلم عليج لانها مابطيع تشوفني...

    حرقتني عيوني...حسيت ان الدموع بتتجمع فيهن... يطلب شوفه امي...مايدري انها ماتت..!!... كيف اقوله انها ماتت.؟!!.. ريال توه ياي من الغربه متوله على اهله اقوله ماتوا؟...يارب ساعدني لاتحطني بموقف مثل جي...
    وكان ربي سمع دعواتي ... سمعت صوت سياره تدخل البيت...
    سهيل: آآه..لحظة شوي..بشوف منو ياي..
    قمت من قعدتهم وطلعت برا الميلس وانا اغمض عيوني بشده وافتحهن عشان امنع دموعي من انهن يتجمعن...
    فعلا كان ابويه... ومعاه سيف..اللي الظاهر انه تلاقى معاه في الطريج ويابه وياه...
    سهيل: ابويه...تعال رياييل في الميلس...
    عقد ابويه حياته ونفس الشي سيف مستغربين منو هالرياييل اللي يايين هالحزه...
    يا ابويه وسيف ودخلوا الميلس معاي...لكن ابويه ماتخطى عتبه الباب من الصدمه اللي بانت على ويهه...!!






  6. #146
    عضو فضي
    الصورة الرمزية بنوتة العراق
    الحالة : بنوتة العراق غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 43114
    تاريخ التسجيل : 11-10-09
    الدولة : عرااااقيـــ بالامارت ــه
    الوظيفة : طالبــــ مدرسهـ الكئابهـ ـــــه
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 445
    التقييم : 10
    Array
    MY SMS:

    كــلــي لـعـيـونـك أســيــر

    افتراضي رد: {مــوعد مـع الســعادهـ} قصه من الامارات روعه كامله


    اليوم: الاربعاء...
    المكان: بيت خلفان..
    الوقت: الواحدة والنصف ظهرا..
    --------------------------------
    (سيف)....

    كنت ماسك كتبي وانا اطالع الرياييل باستغراب...واطالع ابويه باستغراب اكثر واكثر....
    التفت لسهيل ابا احصل تفسير معين...لكني حصلته يطالع ابويه هو الثاني بتوتر واضح...!!!!

    شو السالفه.!!! حد يخبرني...

    كان المفروض اني اسلم ..اتكلم...اي شي...لكن موقف ابويه سكتني...
    وتعاديت منهم وتوترت انا بعد...
    كان الريال االلي باين عليه اكبر من الثاني واقف وهو يطالع ابويه بعيون تلمع وابتسامه كبيره... وابويه بعيون تلمع صحيح ...لكن من دون ابتسامه... والذهول مرتسم على ويهه...وبعد دقايق..قال ابويه باستغراب واضح..
    بو حمد: يابر..!!!!...
    يابر: هي ياخليفه...يابر... بعد كل هالسنين...
    تنفس ابويه بحده ومد ايده لجدام بعد مابدت الابتسامه ترتسم على شفايفه وتنور ويهه...
    حظن الريال اللي اسمه يابر بقوو وشده....
    خيم علينا الصمت...وعليهم بعد... تموا جذي متلاويين وكل واحد يربّت على كتف الثاني ... وبعد مافجوا عن بعض.. كانوا مازالوا متماسكين كل واحد ماسك كتف الثاني كانهم مايبون يفجون بعض من زود الوله...
    وانا فاج حلجي مستغرب...تقربت ودخلت..حطيت كتبي عالطاوله... وسهيل راح ووقف جدام كرسي بعيد....كانه بهالطريقه يبعد نفسه عن الموقف كامل...
    اطالعت الريال اللي شكله صغير ...وغريب...عيونه خضر...بسم الله الرحمن الرحيم....من وين يايين هذيلا..!!..
    مديت ايدي له وانا ارسم ابتسامه على ويهي...سلم عليه هو بنفس الطريقه والبلاهه...
    مبارك: سيف..!!!..
    عقدت حياتي...لا ويعرفني بعد؟...
    سيف: هي نعم انا سيف....
    مبارك: انا مبارك...شحالك؟
    سيف: بخير الحمد لله شحالك انته؟
    مبارك: great,...
    التفت مبارك وهويحط صبوعه الابهام داخل سير بنطلونه الجينز ليابر وابويه يطالعهم وهو واقف باسترخاء .. وانا تميت اطالعه هو... بالاخص عيونه.... حلو الكلب... من وين يا هذا..؟!!.
    سالت نفسي هالسؤال للمره العاشره... منو هالناس؟!.. موقف ابويه غريب جدا...
    بو حمد: شحالك يا يابر...والله زماااان عنك ياريال...
    يابر: هاي الدنيا وماتسوي..انا بخير وسهاله..شحالك انته وشو الدنيا وياك...
    بوحمد: مانشكي باس ياخوي...نقصتنا شوفتك بس...والحمد لله انك فكرت بالزياره..
    يابر: انا رجعت للبلاد كليا ... مابرجع اسافر ...انا ياي عشان استقر في البلاد مره ثانيه...
    توسعت ابتسامه ابويه اكثر واكثر...
    بوحمد: والله فرحتني بهالخبر...والحمد لله عالسلامه...
    يابر: الله يسلمك ياخلفان... هذا ولدي مبارك...
    التفت ابويه لمبارك...
    بو حمد: ماشاء الله ...ماشاء الله ...
    ونفس الشي..خذ مبارك بحظنه لكن ابتعد عنه بسرعه ...
    بوحمد: شحالك ياولدي؟
    مبارك: بخير الحمد لله شحالك انته خالي؟
    بوحمد: طيب وفرحان بشوفتكم والله... يابر.. سهيل اظني وعرفته...هذا ولدي سيف اصغر واحد...
    تقربت انا من يابر ووايهته...
    يابر: شحالك ياسيف....؟
    سيف: بخير وسهاله شحالك انته ربك بخير؟
    يابر: بخير وعافيه الحمد لله...
    بوحمد: استريحوا استريحوا...
    وبعد مايلسنا...عق ابويه فويهي قنبله....مابعدها قنبله...
    بوحمد: سيف... يابر تراه خالك اخو امك...
    تميت ساكت مب عارف شو اقول ...وشو افهم...!! ابويه خرّف الظاهر...
    سيف: هاه؟!
    بوحمد: مثل ماسمعت...
    وشكله يتوقع مني اني استوعب بسرعه وبشكل طبيعي...طنشني والتفت ليابر..
    بوحمد: متى واصلين يا يابر؟
    يابر: من ساعه تقريبا او ساعه ونص...
    حسيت بنفسي اختنق... شو يقولون هذيلا....انا بحاجه لتفسير...
    سيف: ابويه...!!
    قاطعني سهيل وقال..
    سهيل: سيف...تعال ابغيك شوي...
    وحسيت من كلامه ان هو الي بيشرح لي ...
    طلعت معاه لبرا الميلس...
    سيف: سهيل..شو يقول ابويه..؟؟. سمعته؟؟..اون هذا خالي.؟؟
    سهيل: الظاهر ان كلامه صدق...يابر هذا خالنا...ومبارك ولد خالنا...
    سيف: بس كيف.؟؟؟.. ماكنت ادري ان امي عندها اخو...
    سهيل: دام انا مادريت كيف انته بتدري..؟؟؟.. الظاهر ان يابر هذا سافر من 27 سنه حسب ماقالي...يوم كانت امايه حامل بحمد... وحسب مافهمت انه يدي ويدتي من امي..وامي..كانوا زعلانين عليه يوم سافر ..وتموا زعلانين عليه.. عشان جي محد ذكره جدامنا... ولا درينا بان عندنا خال..!!..
    مديت ايدي وسحبت سفرتي من راسي وانا احس اني مختنق ومدوخ...
    سيف: معقووله ياسهيل..؟!..معقوله هالكلام..!!!...
    سهيل: الظاهر جي ياسيف...ولازم نتقبل هالفكره....
    سيف: ماقدر...ماقدر...وين كان طول هالسنين... ليش مايسال عنا...عنبو ماعنده اهل ؟؟..شو من الدم فجسمه هذا..
    سهيل: مادري والله بروحي معصب من هالشي...واللي قاهرني انه حتى مايدري ان...ان امي توفت...يسال عنها ويبغي يشوفها...كنت على وشك اني اخبره بانها ميته لو لا ان ابويه وصل الحمد لله...بخلي هالمهمه عليه هو...انا ماقدر بصراحه...
    انصدمت...
    سيف: عنبوو حتى مايدري بوفاة اخته؟؟؟؟..
    سهيل: مايدري ياسيف... كان قاطع اهله نهائيا...عنبوا ماكان يدري ان خالوه معرسه اصلا ..تم يسال عنها عرست والا لا...
    سيف: لهالدرجه..؟!!!..
    كنت حاس برعب وقهر فظيع...
    هز راسه سهيل باسف..
    سهيل: لهالدرجه...وانا حاس ان السالفه فيها اكثر من جذي... قال لي مابشرح شي لين مانتجمع كلنا عشان مايعيد كلامه لكل حد....
    سيف: يقصد نحن وقوم خالوه؟
    سهيل: اظن..!!
    وبعد ماتمالكنا اعصابنا..رجعنا دخلنا الميلس...
    حصلنا ابويه قاعد بحزن... ومبارك نفس الشي.. اما يابر فكان حاط راسه بين ايديه والدموع على ويهه...
    ادركنا ان ابويه خبره بوفاة اخته...
    وبعد المناقشات بيني وبين سهيل وابويه... خذنا شنطهم وحطيناها بغرفتي... وسوينا درب ليابر وولده مبارك وخليناهم يرتاحون في الغرفه ...لين وقت الغدا... اما انا فبقعد في حجرة سهيل هالفتره...شونسوي بعد مجبورين....!!
    اما عمتي وعفرا ... فكانن في ذهول تام من هالريايل اللي دخلناهم بيتنا بهالطريقه...!!!
    وكنا انا وسهيل متعايزين بانه نشرح لهم اي شي....بالتالي توجهنا للطابق الفوقي..دخل سهيل غرفته..ودخلت انا غرفة مهرة ارتاح فيها شوي على انفراد... مستغل فرصه غيابها عن البيت...عشان افكر شوي باللي صار فينا اليوم..وجلب حياتنا فوق حدر..






  7. #147
    عضو فضي
    الصورة الرمزية بنوتة العراق
    الحالة : بنوتة العراق غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 43114
    تاريخ التسجيل : 11-10-09
    الدولة : عرااااقيـــ بالامارت ــه
    الوظيفة : طالبــــ مدرسهـ الكئابهـ ـــــه
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 445
    التقييم : 10
    Array
    MY SMS:

    كــلــي لـعـيـونـك أســيــر

    افتراضي رد: {مــوعد مـع الســعادهـ} قصه من الامارات روعه كامله


    اليوم: الاربعاء..
    المكان: في احد فنادق حلب..
    الوقت: العاشره صباحا بتوقيت سوريا..
    ---------------------------------
    (ناصر)...

    وقفت جدام عبد العزيز اعرض نفسي بطريقه مضحكه...
    عبدالعزيز: اووش اووش ياخطير...كاشخ بصراحه ..
    ناصر: ههههههههههههه ظنك؟ ..
    عبدالعزيز: هي والله..ههههههههه...
    ناصر: انزين عاد تراني ميت يوع...
    عبدالعزيز: محد قالك امس ما تعشيت في الطياره... ويوم وصلنا بعد ماطعت تاكل شي وسيده رقدت...
    ناصر: كنت تعبان ومتعايز عن الاكل... المهم يالله ننزل نتريق تحت...
    عبدالعزيز: يالله..
    قفلنا الغرفه ورانا ونزلنا انا وعبدالعزيز تحت.. لمطعم الفندق..
    بعد ماوصلنا امس لسوريا كان الوقت ليل تقريبا ...وانا كنت ميت من التعب.. حجرنا انا وعبدالعزيز غرفه وحده بسريرين ..اما علي فحجز له غرفه هو وحرمته وعياله وباتوا فيها ..وقاموا اليوم من الصبح ووداهم صوب اهلهم...وقال انه بيتلاقى ويانا وقت الغدا ...
    بعد ماترست بطني وتريقت انا وعبدالعزيز..طلعنا من الفندق وتمشينا حواليه لين الغدا...
    بصراحه الجو هني برايي انا ..رائع... ابرد عن الامارات وجو منعش وحلوو يعني...
    الناس هني اشكال وانواع...كل الاصناف تحصلها موجوده ....
    شدتنا المناطق القديمه وتمشينا فيها لاكثر من ساعه ونص...
    وبعد مارجعنا الفندق..قررت اتصل باهلي اللي ما اتصلت بهم لين احين اطمنهم علي...
    ولاني ماكنت ابا ارمس وايد...اتصلت بيوسف..طمنته علي وخبرته انا وين موجود وفي اي فندق.. وسالته عن حالهم وخصوصا حال مايد...وعرفت انه بيطلع ورا باجر..الجمعه...بعد مايسوون له فحص اخير لكتفه وراسه.. اللي شاكين ان الظربه اثرت عليه اكثر مما كانوا يظنون ..لانه مايد كان يعاني من دورة راس دايمه..لكنهم طمنوهم بانه ماشي خطير ان شاء الله..
    سكرت وانا احس براحه نفسيه...حلو الواحد يوم يحس انه بدون التزامات...وبلا ويع راس... ياي عشان يستانس وبس...
    والحلو ان الجو فعلا يشجع عالوناسه..ومعاي هالناس الطيبه...!!..

    عالغدا كان علي معانا ...يسولف عن المناطق اللي بنسيرلها باجر...
    عبدالعزيز: شحقه مابنسير مكان الليله؟؟؟
    علي: لا الليله عازمنكم عمي عالعشا...
    ناصر: عازمنا عالعشا..؟؟؟...
    علي: هي...عمي انسان كريم بشكل ماتتصوره هههه...ونفس الشي عياله الثلاثه...
    سكت وانا مستحي ارفض الدعوه... ومستحي في نفس الوقت اني اسير... ناس ما اعرفهم ... كيف بقعد معاهم... لو كانوا مواطنين ممكن اتاقلم بسرعه...لكن بصراحه ماتعودت اقعد مع ناس غير... صح مافيها شي وعااادي... وعلي يمدح فيهم دايما... لكن المساله بكل بساطه اني مب متعود...!!!
    لكن لكل شي تجربه اولى... مابتظرني التجربه...بنسير وبنشوف...
    وبعد الغدا المنوع اللي كلناه...طلعنا مره ثانيه نتحوط في المناطق ومعانا هالمره علي... اللي كانه مرشد سياحي... يعرف اغلب الاماكن...
    باختصار...
    حسيت اني برتاح هني...مدينه جميله وهادية...


    ---------------------------------
    اليوم: الاربعاء..
    المكان: المستشفى..
    الوقت: السادسه مساءا..
    -------------------------------
    (يوسف)...

    سلمت على مايد والشباب اللي عنده وطلعت عنهم ساير البيت...
    اول ماطلعت من غرفة مايد.. طلعت كنه وهي شاله صحن فيه حلاوه مغلفه... اطالعتني بعيون بريئه وقالت..
    كنه: بتروح؟!.
    وقفت جدامها ..
    يوسف: هي بسير..شي تبين؟
    ومديت ايدي لصينية الحلاوه وخذت منها وحده فتحتها وكلتها...
    كنه: لا ماريد منك شي...
    عيبتني الحلاوه ..مديت ايدي مره ثانيه وخذت وحده غير..
    يوسف: حتى لو طلبتي شي مابييبه لج...
    بعدت كنه عني الصينية بعصبيه وقالت..
    كنه: مبونك بخيل... اييه لا تاكل الحلاوه حق الحريم هذي...
    يوسف: احين انا الي بخيل والا انتي يالزطّيه...
    كنه: لا تسب..
    يوسف: وانتي لا تستوين وقحه بتعاملج...
    بطلت كنه عيونها وقالت..
    كنه: انا احين وقحه؟ مادري منو اللي وقح...
    يوسف: شوو شووه؟..احين تقولين اني انا وقح بعد ماتستحين انتي؟؟؟
    كنه: انته اللي بديت...
    يوسف: لانه انتي مافيج سنع... عيل انا اسالج شو فخاطرج تقوليلي ماريد منك شي.؟!!!...
    كنه: لاني ماريد منك شي..
    يوسف: الناس يقولون سلامتك...مب ماريد منك شي..
    كنه: والناس يقولون بعد شو في خاطرج بنت عمي..مب شو تبين..؟!!..... عشان جي قلت لك ماريد منك شي ... معناته انته كلامك غلط..
    يوسف: ترا لسانج طال كنووه.. انتبهي..
    قالت بدلع..
    كنه: شو بتسوي يعني.؟؟.. بتظربني؟
    يوسف: شو رايج بـــ اذبحج..؟!..
    كنه: هههههههههه جــــــرّب..
    يوسف: فيوم ثاني ان شاء الله احين انا مستعيل... جلبي ويهج...
    وقبل ماروح خذت لي حلاوه زياده بالغصب من عندنا وحطيتهن فمخباي وانا اضحك.. وهي محتشره.. ورجعت للمطبخ تعيد ترتيب صينية الحلاوه عشان مايبين انها ماخوذ منها شي...
    اما انا فطلعت من الغرفه ...ومن القسم الخاص...
    في الممر الخارجي...صار لي شي ماتوقعت يصير لي فيوم من الايام...
    شفت اخو وضحه...

    هي وضحه... كنت اعرف اخوها بالشكل.. مب معرفه شخصيه... ومثل ماتعرفون العين صغيره والشباب يتعارفون فيها بكل سهوله...
    حسيت بقلبي ينقبض... ماقدرت امنع الاهتمام اللي طلع فعيوني يوم شفته ...
    كان هو داخل المستشفى... وعلى ويهه ملامح قلق...
    ياترى منو في المستشفى؟!!...
    الله يستر...
    وغصبن عني غمرتني ذكرى وضحه بشكل كبير...لدرجه اني ماقدرت اطلعها من بالي نهائيا هالمره...
    واول ماوصلت البيت ارسلت لها رساله اخبرها اني شفت اخوها...وسالتها عن احوالها..واحوال اهلها...وفي النهايه سالتها منو عندهم في المستشفى وعسى ماشر.؟!!
    مادري اذا بترد علي او لا ...
    عندي احساس انها بترد عليه.... وضحه مستحيل تجاهلني.. بكل كل اللي مرينا به..ماظن انها تتجاهل رسالتي... رغم اني انا اللي طلبت منها الفراق في النهاية ... وطلعت وهي زعلانه علي... لكن مازالت حبيبتي وضحه...ومازلت بالنسبه لها يوسف حبيب العمر...!!
    والا هالشي تغير الحين..؟!!...
    محد يعلم..






  8. #148
    عضو فضي
    الصورة الرمزية بنوتة العراق
    الحالة : بنوتة العراق غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 43114
    تاريخ التسجيل : 11-10-09
    الدولة : عرااااقيـــ بالامارت ــه
    الوظيفة : طالبــــ مدرسهـ الكئابهـ ـــــه
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 445
    التقييم : 10
    Array
    MY SMS:

    كــلــي لـعـيـونـك أســيــر

    افتراضي رد: {مــوعد مـع الســعادهـ} قصه من الامارات روعه كامله


    ----------------------------------
    اليوم: الاربعاء..
    المكان: بيت خلفان...
    الوقت: السابعه والنصف مساءا..
    ---------------------------------
    (مهرة)....

    رفعت ريلي على الكرسي وحضنها واسندت راسي على ركبتي...
    معقوله اللي يصير معانا ياناس...معقول..؟!!...
    بعد كل هالسنين يطلع لنا خال...وولد خال..!!!..
    تظاربت داخلي مشاعر غريبه....
    حسيت بفرح غامر...وخوف كبير...واستغراب اكبر...
    وين كان هالخال طول هالسنين...وين؟..
    رفعت نظري... كانت عمتي يالسه بقلق جدامي... وعفرا اطالعنا بفضول...
    تذكرت كيف اكتشفت وجود هالخال الغريب بينا....
    الساعه 2 كنت توني يايه من الجامعه... وفي ايدي شريط سيف اللي نسيت اعطيه اياه في اليوم اللي طاف...
    وعلشان ما انسى...ركبت على طول ودقيت على سيف باب الحجره...
    وانفتح الباب...لكن ماكان سيف... كان شاب غريب عيونه خضر يطالعني بفضول..!!!...
    انصعقت...منو هذا.؟ اول مره سيف يدخل واحد من ربعه البيت..!!!
    صرخت وتغشيت على طول وابتعدت...سمعت صوت غريب من وراي يقول.." اكسكيوزمي..!!... "
    وكان الصوت مرتبك ..لكني كنت مرتبكه اكثر...منو هذا ياربي.؟؟!! لقعه..!!...
    طرت لغرفتي وانا متغشيه...سكرت الباب وراي وقفلته وانفاسي تتسارع وتتزايد...
    عقيت غشوتي...وصرخت مره ثانيه يوم شفت حد راقد على شبريتي...
    تقربت اكثر وشفته سيف...اللي قام وهو معقد حياته بسبب صراخي..
    مهرة: سيــــــــــف.!!.
    سيف: شو بلاج تصارخين جذي..شو صار بعد اوفففف...
    مهرة: سيف..شو تسوي هني؟؟؟...
    قال لي سيف بتملل وهو يقعد عالشبريه...
    سيف: هذيلا تراهم فحجرتي...
    يلست عداله عالشبريه بعد ماعقيت اغراضي على الكرسي...
    مهرة: منو هم هذيلا..؟!!!..
    اطالعني سيف للحظات كانه يتذكر شي...عقب مسك راسه وقال بتافف..
    سيف: اووووه لا لا مافيني اخبرج...
    مهرة: تخبرني بشووو..؟؟؟ سيف ارمس روعتوووني...منو هذيلا اللي فحجرتك.؟!!.
    اطالعني سيف بسخريه وقال..
    سيف: افرحي ياختي...طلع لنا خال وولد خال...


    بهالطريقه عرفت بوجود هالخال...وولد الخال صاحب العيون الغريبه...!!...
    شي غريب فعلا بانه نكتشف ان عندنا خال بعد كل هالسنين....
    كان خالي (اليديد) يابر وولده مبارك وابويه وسهيل وحمد وسيف يالسين في صالة الحريم الصغيره المخصصه للضيوف... اللي ماتنفتح الا للمناسبات...
    وكنت انا والحريم في الصالة المعتاده...اتريا وصول قوم خالتي بفارغ الصبر...
    وبعد ماوصلوا...كانت على ويه خالتي اللهفة والفرح الكبير بهالخبر...اما ريل خالتي بو راشد فكان ويهه جامد ... اما راشد وشيخه فكانت ويوههم مثل ويهي...دهشة كبيره..وعلامات تعجب...!!!!..
    بعد السلامات دخلوا كلهم الصالة الصغيره...وشيخه معاهم...
    من المفترض اني ادخل معاهم لكني ماحصلت الجرأه...
    باختصار... احس ان خالي وولده ناس غرب..وانا ماحب الناس الغرب... كيف اطلع جدامهم واقعد معاهم؟؟
    انا لين الحين ماشفت خالي هذا... شفت ولده بس مثل ماخبرتكم...لكني لين احين ماشفته وخايفه من شوفته...

    سيف: مهرة...
    التفت بسرعه لمصدر الصوت..شفت سيف يطالعني وهو معقد حياته...
    سيف: تعالي..يتريوونج تين...
    مهرة: ماعندي الجراه اطلع جدامهم سيف...بالنسبه لي هم غرب..
    سيف: بس هذا خالج ولازم تتعودين من الحين...وهو يسال عنج وايد يبا يشوفج...
    قمت بتردد من الكرسي ورحت مع سيف...تمسكت في ايده..تقريبا كنت مندسه ورا ظهره ..
    ويوم دخلنا الميلس...وشفت الخال يابر...خاز الخوف كله عني لكني تميت منحرجه..
    صحيح رحب بي خالي وطلب مني اني اتقرب منه لكني انحرجت اكثر وماقدرت اتجدم..
    نازعني ابويه وقالي لي اروح...
    بس انا ماقدرت...
    يابر: خلووها على راحتها مع الايام بتتعود..انا احين بالنسبه لها غريب...
    ابتسمت لتفهمه هذا...شكله طيب...ذكرني بامي...يشبهها...
    اما مبارك...احس انه يشبه سيف...بالتالي يشبهني... راودتني فكره مضحكه..باني لو حطيت عدسات خضر يمكن اطلع مثله تقريبا....!!!!.
    غريبه هالعيون الخضر.. وغريب شعوري تجاه هالمبارك...احس انه مب من الشباب...وراودتني فكره مضحكه ثانيه يوم حسيت اني اقارنه بالاساتذه في الجامعه...
    يمكن ماقدرت اعتبره من الشباب اللي تعودت عليهم بسبب لبسه لبنطلون وقميص...!!!..وعيونه الخضر..
    يلست انا عدال سيف..لاصقه فيه..خالتي كانت يالسه عدال اخوها بفرح كبير ....
    مالومها..مافي شي يعوض عن الاخو..والسند... وخالتي من بعد وفاة امي صارت وحيده تقريبا...!!!!...
    بدا خالي في الكلام....
    يابر: انا ادري ان كلكم مصدومين ... ادري ان كلكم ماكنتوا تدرون بوجودي... ظهوري فجاه سبب صدمه لكم... لكن اباكم تعرفون ان فرحتي اليوم بجمعتكم جذي ماشي يسواها... طول فتره غيابي وانا احلم بالرجعه لبلادي وبين اهلي... صحيح ان خبر وفاة مريم صدمني بشكل كبير... لكني اتمنى انكم انتوا عيالها بتعوضوني عنها..مع اني ادري انه هالشي صعب يصير... صعب انكم تتقبلوني كخال...وواحد من الاهل... انا بالنسبه لكم غريب كليا... لكن انا ماحس انكم غرب... احين كلكم تتساؤلون من وين طلع هالخال...ووين كان..؟؟ انا اجلت شرحي للحين عشان ما اعيد كلامي واقوله مره وحده... انا يابر..اصغر من مريم المرحومه بسنه..واكبر من ميره بسنه... (والتفت لخالتي وابتسم لها)... دايما كنت علىخلاف مع المرحوم الوالد...مادري ليش..دايما كان يقلل من شاني واحس انه يحقر بي احيانا..لكني ادري انه يباني احسن من الكل... لاني ولده الوحيد... بعد ماخلصت ثانوية عامه سافرت بمنحه لدراسه الطب... ابويه وامي..ومريم كانوا رافضين الفكره... لسبب اني الولد الوحيد وبخليهم رواحهم وهذا الشي مايصير... مريم كانت متزوجه وحامل...اما ميره فكانت بعدها ما عرست وساكنه مع قوم ابويه ... فعلا كانوا محتاجيني بينهم انا ادري...لكني كنت اناني وفكرت بمستقبلي...فكرت..اني بدرس وبييب شهاده يفتخر فيها ابويه وبرجع لهم... لكن بعد سنتين وصلني خبر وفاة ابويه ..وبعدها بفتره امي من بعده... كنت ايامها في وسط امتحانات مهمه وماقدرت ارجع البلاد...لكني كنت اتصل واتصل...بس محد يرد علي...قلت اكيد ميره عند اختها مريم...ماكنت ادري ان ميره معرسه ايامها...!!!.. وبعدها صارلي انا هناك حادث...ماصار لي شي لكني فقدت الذاكره للماضي..لكني كنت اتذكر الايام القريبه...يعني ماكنت اعرف انا من وين وماكنت اعرف اهلي لكني اتذكر اني في بريطانيا لدراسه الطب... اتذكرت بشكل ظبابي زملائي اللي معاي... لكن اهلي ماتذكرتهم...للاسف.. لكن شوي شوي قامت الذكريات ترجع لي.. لكن بشكل بطيئ وعلى مراحل... وماتذكرت كل شي تماما الا بعد سنوات...كنت خلالها تخرجت..واشتغلت دكتور في واحد من المستشفات وكان مستشفى راقي... وتزوجت ... هي تزوجت بريطانيه لكنها اسلمت بعد الزواج ... كانت هي بعد دكتوره...ويبنا مبارك اللي سميته على ابويه المرحوم...حاولت اربيه مثل ما انا متربي.. دايما كنت اكلمه عن خواتي اللي افتقدهن وابويه وامي اللي فقدتهم فعلا.... حاولت ماانسيه دينه ولغته رغم انه صعب جدا بوجوده بين مجتمع اجنبي ... لكن اعتبر اني نجحت دامه يرمس شراتنا عدل رغم انه يحيس لسانه دووم بحكم العاده..
    ظحكت غصبن عني... سيف ابتسم...ونفس الشي سهيل...خالتي ظحكت..ونفس الشي ابوي وحمد... راشد وشيخه مازالوا يطالعون خالي باستغراب كانهن في حلم...
    اما مبارك حمر ويهه واطالع الارض وهو يهز ريله بارتباك وخجل...
    كمل خالي كلامه.. وهو يتامل مبارك بفخر..
    يابر: علمت مبارك كل شي اعرفه..خبرته عن الامارات..زرعت فيه حبها حتى بدون مايشوفها...ويوم كبر واستخدم الانترنيت كان شغله الشاغل انه يبحث عن بلاده...يتابعها بشغف...واظن انه يعرف عنها اكثر عن سكانها اصلا... كنا انا وهو نتابع بفرح تطور الامارات... اذكر اني قلت له يوم صغير ان الامارات مب متطوره ذاك الزود على ايامنا...لكن يوم كبر وشاف في الانترنيت شكل الامارات الحين قال لي انته قصيت عليه... الامارات حلوه... هههههههههههه...مبارك خلص دراسته وكان ينتظر دخوله للكولج...لكن.. فاطمه.. اللي اسمها الاصلي جينين قبل ماتغيره بعد دخولها الاسلام... توفت في حادث سير من سنه تقريبا... حالة مبارك ماكانت تسمح انه يكمل دراسته فقام اجلها.... بعد مرور سنه اكتشفنا انا وهو انه ماعندنا حد نقعد عشانه في بريطانيا... اقترحت عليه نرجع البلاد... ونستقر هناك بشكل نهائي.. ماتتصورون فرحته...فرح اكثر مني بهالخبر.. وتشجع وتحمس... حسيت انه رجع حي مره ثانيه بعد وفاة فاطمه.. .. وفرحت انا لفرحه هذا... فرحت اكثر اني بشوف خواتي بعد طول غياب... ومثل ماتشوفون... مااخرنا يوم واحد.. وصلت الامارات ..رحت لبيتنا توقعت ان مريم وخلفان خذووه لانه اكبر... وعشان ميره اتم وياهم..لكني حصلته ماجر .. وييت هني ويالله يالله تعرفت عالبيت بعد التغييرات اللي سواها خلفان فيه عشان يكبر البيت ويحسنه بهالشكل... لكني الحمد لله وصلت....
    سكت خالي..حسيت انه تعب من الكلام...تعب من كونه غريب...حسيت انه يبا يرتاح..ويتاقلم بسرعه...
    بصراحه انا حبيته من اول ماشفته...وبعد اللي قاله حبيته اكثر...يمكن اكون الوحيده اللي تقبلته بهالسرعه.. لكني ماصدقت علىالله اشوف حد من طرف امي...
    دارت الاساله والسوالف بين الموجودين كلهم...على خالي يابر...وعلى ولده مبارك...
    اللي اكتشفت انه عمره عشرين سنه ... بينما خالي عمره 46 سنه... دكتور قد الدنيا...ياسلام عليه...
    اما ولده مبارك فما دخل الكولج على قولتهم لين الحين... ويفكر يلتحق بجامعه في البلاد هني...
    يوم ذكروا موضوع الاقامه...اصرت خالتي انها تستقبلهم في بيتها... لانه بيتها فيه غرفه فاظيه وهي غرفه فاطمه الاوليه...يقدر يسكنها مبارك.. اما يابر فبيحتل غرفه الضيوف... لين مايحصلون لهم مسكن خاص فيهم...
    خالي تقبل هالفكره عادي... اما مبارك فكان ويهه يقول " لا تعليق".. كانه مش في الصوره ابدا...
    لاحظت انه فرفوشي ويسولف وايد..ومثل ماقال خالي يابر... مبارك كان يخلط في رمسته كلمات انجليزيه وايد ..وبشكل يخلينا كلنا نضحك عليه...
    مادري شو اللي خلاني مانفرت منه من اول.. ما احسه من الشباب مثل ماذكرت سابقا... يمكن لاني حسيت انه مايشكل اي تهديد او خطر...!!
    بس فعلا عيونه اغرب عيون شفتها لين الحين....
    _________________

    نهايه الجزء 28 ^_^






  9. #149
    عضو فضي
    الصورة الرمزية بنوتة العراق
    الحالة : بنوتة العراق غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 43114
    تاريخ التسجيل : 11-10-09
    الدولة : عرااااقيـــ بالامارت ــه
    الوظيفة : طالبــــ مدرسهـ الكئابهـ ـــــه
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 445
    التقييم : 10
    Array
    MY SMS:

    كــلــي لـعـيـونـك أســيــر

    افتراضي رد: {مــوعد مـع الســعادهـ} قصه من الامارات روعه كامله


    الجزء التاســــــــــــــــــــــع والعشرون..
    ---------------------------
    اليوم: الاربعاء...
    المكان: صالة بيت خلفان...
    الوقت: التاسعه والنصف مساءا
    ----------------------------
    (شيخة)...

    كنا قاعدين انا ومهرة في صالة بيتهم...بينما عمتها آمنه وامي وعفرا مازالن في غرفة الطعام يتعشن...
    انا ومهرة كانت شهيتنا هي نفسها...مسدوده... مب قادرين نبلع شي...في النهاية تخلينا عن المحاولة انه نتعشى..!!..وطلعنا الصالة ويلسنا هناك...
    لين احين ماقدرت احدد مشاعري تجاه هالصدمه اللي انصدمنا بها كلنا....
    خال..؟!... وين كان طول هالسنين..؟!... قصته مب مقنعه...مافي شي يشفع له انه يقطع خواته واهله بهالطريقه...!!..
    صحيح اني استلطفته هو وولده....لكن ماتقبلته كخال...ماعرف ماعرف اوففف...
    كنت ماسكه كوب العصير اللي ماشربت منه غير شوي واتامل محتوياته ...احس بالخمول....لين الحين ماقدرت استوعب اللي صار...
    وصلني صوت مهرة...
    مهرة: تصدقين انتي اللي صار ويانا؟؟!!..
    هزيت راسي بالنفي..."لا.. ماصدق اكيد"...
    قالت مهرة بحماس وهي تمد ايدها تمسك ايدي..وتعتدل في قعدتها..
    مهرة: تصدقين شيخه... انا فرحانه بهم....
    التفت لها مستغربه...
    شيخه: فرحانه بهم؟...ليش ان شاء الله؟؟!!..
    فهمت من لهجتي اني مب راضيه عن شعورها هذا...
    بالتالي اختفت ابتسامتها وعيونها اطالعتني بارتباك...
    مهرة: ليش شيخه..؟؟...خالي طيب...
    شيخه: مسرع ماتقبلتيه يامهرة...كيف تتقبلين هالريال بهالسرعه... وين كان عن خواته طول هالسنين مخلنهن بلا ولي ولا سند...
    مهرة: بس امي وخالوه كانن معرسات ...
    قلت باندفاع..
    شيخه: هي بس هو ماكان يدري ان امي معرسه...فضل عليها دراسته على انه يرد يشوفها..كان على باله انها فبيت اختها وريل اختها... بالله عليج أي اخو هذا يرضى انه اخته تقعد فبيت ريال غريب...
    عقدت مهرة حياتها وقالت..
    مهرة: خالوه عمرها ماعدت ابويه انسان غريب شيخه..فكري شوي بكلامج...خالي كان فاقد الذاكره...
    شيخه: وبعد ماتذكر كل شي؟؟..ليش مايتصل ويسال..
    برطمت مهرة زياده...
    مهرة: اكيد عنده تفسيرات عن كل اسئلتنا...مع الايام بنفهم كل شي... بس واجب علينا نتقبله الحين ونسانده...شيخه خالي بيسكن عندكم لازم تظهرين الترحيب لهم...فكري نحن اهله الوحيدين وفي النهاية لجأ لنا نحن ... اكيد هم بحاجتنا احين...!!..وانتي تعرفين ان ماشي يعوض عن الاهل...!
    سكت عنها.... معاها حق المفروض ما اتسرع بالحكم عليه...
    بس الوضع قاهرني... والله يعيني عليهم فبيتنا...لازم اجامل يعني...وانا مب من النوع اللي يعرف يجامل...!!..
    فجاه نسيت كل شي يوم شفت سهيل يقتحم الصاله وعلى ويهه تقطيبه...!! وشكله منزعج عالاخر...
    القى علينا نظره شارده..كانه ماشافنا فعلا... تقرب وعق بعمره عالكرسي عدالي...!!!
    فزيت وتوترت..هذا شو يلسه عدالي الخبل..!!..كنت بنش لولا اني شفته ينتبه لنفسه...ويطالعني بنظرة مرتبكه..... قام من مكانه بسرعه وقعد في كرسي ثاني مجابل....
    ابتسمت بارتباك وخجل من الوضع....احراج...بس خازت ابتسامتي يوم شفته مب رايق اليوم....
    تميت اطالعه بينما مهرة تساله...
    مهرة: شو فيك سهيل.؟...
    يلس سهيل باسترخاء في الكرسي وكان يطالع الارض ومعقد حياته...
    سهيل: عندي صداع من الصبح...وكل ساعه يزيد....
    كسر خاطري...تمنيت اني اقدر اروح واهوس على راسه عشان يخف...بس طبعا ماقدر...!!!..
    مهرة: اييبلك بنادول؟..
    رفع سهيل ايده وعق سفرته وحطها فحظنه...وهوس على راسه بقو بايديه الثنتين..
    سهيل: كلت ثلاث حبات بنادول اليوم... مانفعني...
    شيخه: سهيل...يمكن ارهاق فيك روح ارتاح وارقد...
    نزل سهيل ايده ورفع نظره لنا للمره الاولى...بطى وهو يطالعني جي وانا مب فاهمه معنى نظرته...عقب قالي..
    سهيل: عيب ارقد وهذيلا بعدهم واعين...وشكلهم جي مايبون يرقدون داقين سوالف وضحك في الميلس..
    شيخه: برايهم دامهم كلهم متيمعين...شو عليك منهم انته مجابلنهم اول واحد...روح ارقد...
    ابتسم سهيل بتعب...
    سهيل: اذا عاتبني ابويه بقوله شويخ قالت لي...
    ظحكت...
    شيخه: ههههه على ظمانتي...
    مهرة: سهيل.... شو رايك فخالي..يسولف وجي والا جدي..!!
    كانت مهرة متحمسه تبا حد يخبرهاعن هالخال...وبديت احس فعلا ان هالبنت خبله...كيف تتقبله بهالسهوله وتحبه بهالسرعه..!!!..
    حاس سهيل بوزه كانه السؤال مب عايبنه...
    سهيل: بايخ خالج...
    ابتسمت انا على موقف سهيل بينما مهرة بطلت عيونها مصدومه..
    مهرة: لا تقولي انك انته بعد مب متقبلنه..!!!
    اطالعها سهيل بعصبية...
    سهيل: شو اتوقعين يعني آنسه مهرة.... آخذه بالاحضان.؟!...
    مهرة: ليش لا...هذا خالكم...اخو امي المرحومه .... مايعنيلك هذا أي شي؟!!..
    سهيل: لا مايعنيلي شي ...ونفس الشي مايعنيله هو أي شي...
    كنت حاسه ان سهيل بدا يعصب وبيعصب اكثر اذا مهرة استمرت...تمنيت انها تسكت... ماكنت ابغي اشوف الجانب المرعب من شخصية سهيل... الجانب العصبي...
    يمكن مهرة ماكد شافته ...انا بعد ماكد شفته لكن خبرني راشد عنه....وبصراحه ماعجبني اللي سمعته....
    مهرة: الله يعينه هالخال شو بيحصل منكم..!!
    ارتفع صوت سهيل...
    سهيل: وليش يحصل أي شي اصلا....ماله حق انه يطالب باي احترام او محبه .... دامه هو نفسه قصر بعنايته لاهله وخواته...
    رجعت مره ثانيه مهرة ادافع عن خالها...اما انا الخوف تزايد في نفسي وانا اراقب سهيل...
    مهرة: سهيل كان فاقد الذاكره....
    سهيل: وليتها ماردت له هالذاكره....مايهمني انا انه كان ناسي اهله وحياته كلها...اللي يهمني انه اخته مرضت بالسرطان..وتعذبت...وماتت...وهو ملتهي بحرمته الاجنبية ولا فكر يسال او يكون موجود عشانها باخر ايامها...

    خيم علينا الصمت...انا كنت خايفه عالاخر...الوضع بدا يطلع من بينا ايدينا...
    سهيل ابدا مايذكر خالتي المرحومه الا في اصعب اوقاته... واذا ذكرها الحين علسانه معناته اللي في خاطره شي مب هين حاليا....!! مثل ماهو ظاهر بعيونه اللي تلمع احين...
    من جهة ثانيه.... كلنا نعرف..ان مهرة وسيف مايدرون ان امهم ماتت بالسرطان.... على حسب علمهم ان خالتي ماتت فجاه وهم صغار...وعمرهم ما تجرؤوا انهم يسالون عن سبب موتها بسبب الالم اللي يسببه مجرد ذكرها.... الله يرحمج ياخالتي...
    صديت برعب تجاه مهرة ابا اشوف ردة فعلها.... كانت مبحلقه بويه سهيل ومتصلبه...حسيت انها مب مصدقه اللي سمعته...!!..
    قالت ببطئ..
    مهرة: شو تقول..؟!!..
    التفت سهيل عنها وهو مغمض عيونه ..مادري من الظيجه او من الالم...
    سهيل: ماشي..
    مهرة: سهيل....!!!.. ليش قلت جذي..؟؟...امي ما ماتت بالسرطان...!!
    صارخ عليها سهيل وهو متظيج حده...
    سهيل: مهرة عاد دخيلج لا تفتحيلي مناحه....انتي عوده وحرمه احين واعتقد تقدرين تتحملين هالواقع مثل ما انا تحملته وكنت اصغر منج بعد.... هي امج ماتت بالسرطان...الحمد لله ان السرطان كان على نهاياته وعذابها ماطول...لكنه كان مضاعف في اخر ايامها...تعذبت لاسابيع...تحملنا نحن هالشي بصعوبه..وفي النهاية ماتت بين ايديه وانتي واخوج ولا دارين عن شي..!!...

    شهقت مهرة بقو وهي تصيح...وقفت وركظت برا الصالة ..في نفس الوقت اللي دخلت فيه امي وآمنه وعفرا ..وشافن مهرة وهي مندفعه برا الصالة وهي تصيح...
    آمنه: شوووه؟؟..شوفيكم تصارخون...؟..سهيل ابويه شفيك؟!!..
    عقد سهيل حياته اكثر بعد ما ادرك الغلطه اللي ارتكبها...نزل راسه وحطه بين كفوفه بشكل يكسر الخاطر...
    تقربن الحريم منا... بينما انا يلست متكتفه خايفه حتى اني اتنفس...
    ام راشد: شفيك فديتك...؟؟..شو بلاكم خوفتوني... شيخه شفيه سهيل؟..
    نقلت نظري بين امي وسهيل بارتباك...اخاف اقول يقوم يعصب علي سهيل وانا ما اتحمل منه عصبيه من هالنوع... لكن ما اتوقع انه يعارض...
    شيخه: همم... سهيل خبر مهرة كيف ماتت خالوه...
    تبدلت ملامح امي من الخوف للزعل...يلست عدالي بتعب...
    ام راشد: الله يهديك ياولدي...ليش سويت جذي باختك.؟!!..
    هز سهيل راسه باسف...
    سهيل: عصبت بي خالوه...
    ام راشد: شو قالت لك ماحيد مهرة يطلع حسها على واحد من خوانها...!!!...
    حبست انفاسي... خفت سهيل ينطق ويخبر امي انه مب طايق اخوها..شو بيكون موقف امي...
    حسيت بارتباك سهيل...
    سهيل: ماشي سالفه تير سالفه... وبعدين هي حرمه كبيره احين ..شمعنا نحن نتحمل الذكرى هذي بعذاب وهم ومب دارين عن شي... يكفي انه نحن كنا وياها مانفارقها ومتحملين شوفتها بهالعذاب ونتقطع من داخل عشانها... مابيضرها شي لو تقدر شوي اللي مرينا فيه....!!
    ام راشد: بس شو بيفيدها احين انها تعرف بهالشي عاد..؟!!.. الا قيس عذبت اختك يابويه...الله يهديك...
    قام سهييل من مكانه وطلع من الصاله وهو معصب ومقهور... ماشفته وين راح برا او فوق..لانه سكر باب الصاله وراه...
    لكن وجوده مازال مخيم عالصاله....وفي نفسي...!!
    ما اعرف على منو احن اكثر...على مهرة...او على سهيل....
    فكرت اروح اواسيها... لكني فكرت باني انا يوم اصيح احب اختلي بنفسي ماحب حد ايي ويحشرني...فكرت اخليها شوي تنفس عن مشاعرها وبعدين بسير...






  10. #150
    عضو فضي
    الصورة الرمزية بنوتة العراق
    الحالة : بنوتة العراق غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 43114
    تاريخ التسجيل : 11-10-09
    الدولة : عرااااقيـــ بالامارت ــه
    الوظيفة : طالبــــ مدرسهـ الكئابهـ ـــــه
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 445
    التقييم : 10
    Array
    MY SMS:

    كــلــي لـعـيـونـك أســيــر

    افتراضي رد: {مــوعد مـع الســعادهـ} قصه من الامارات روعه كامله


    اليوم: الاربعاء...
    المكان: بيت خلفان..
    الوقت: العاشره الا ربع مساءا..
    ------------------------------------
    (سهيل)....

    سكرت باب الصالة وراي وانا العن عمري مره ورا الثانيه.... فعلا شو الفايده من نبش هالمواضيع ...
    شو الفايده يوم عورت قلب اختي جي.!!!...
    نعمة من الله يوم انهم كانوا صغار ومايفتهمون زوود عشان مايعانون الالم نفسه اللي عانيناه نحن....اقوم اخرب كل شي واخبرها..؟!!!...
    صدق اني ثوور...
    لكن محد قالها ادافع عن هالخال هذا جي... !!... الخال اللي مستحيل اتقبله بينا... لو الكل سامحه انا مابقدر اسامحه على اهماله وقطاعته لخواته جي..!!...
    مليت صدري بالهوا عشان اهدي نفسي... اذا كنت بروح عند مهرة لازم اكون هادي وما اثور عليها مره ثانيه جي...
    ركبت فوق بخطوات ثقيله... وقفت جدام بابها المقفول بعجز... دقيت الباب بهدوء...
    لا جواب...
    دقيت مره ثانيه الباب بشكل اقوى..
    سهيل: مهرة بطلي...
    استمريت بالدق والندا لين مافتحت اخيرا الباب ووييهها محمر..وعيونها متنفخه...
    آلمني منظرها جي... ولعنت نفسي مره ثانيه...!!!
    بدون حاسيه مني رفعت ايدي ومسحت على شعرها بعطف...
    سهيل: ..آســـف..
    مادريت بها الا وهي مندفعه لحظني...تلوي عليه بقو... قوة هزتني من الاعماق بذكريات ماكنت ابغي اذكرها...

    قبل ماتتوفى امي... كنت انا مصدر الحنان الثاني من بعد امي في البيت... ومهرة كانت دايما تلوي علي بهالطريقه فصغرها.... كنت ادلعها واحن عليها وايد... كانت تشبه امي...ومازالت.. من زمان كان هالشي سبب من الاسباب في اني كنت احب مهرة بشكل....
    اما بعد وفاة امي استوى هالشي سبب نفوري منها وابتعادي عنها... !!..

    غمضت عيوني عن الذكريات ... وعلى الدموع اللي بدت تتجمع فعيوني... لفيت ايدي حوالي مهرة بصمت اترياها تهدى من نوبه الصياح اليديده هذي....!!
    وبعد لحظات...هدت وابتعدت عني بخجل وارتباك..... مشت دموعها بظاهر ايدها ومشت للشبرية وقعدت عليها وهي تحظن برواز صغير...!!.. عرفت بالحدس انها صورة امي اللي تحتفظ فيها مهرة بكل حرص..
    تقربت منها ويلست قبالها...
    سهيل: لا تزعلين مني.... ماكان لازم اقولج اللي قلته...ماكان في داعي تعرفين...
    مهرة:............. صدق امي ماتت وانته عندها..؟؟
    ابتسمت بحزن وانا اذكر اللحظة اللي تحولت فيها حياتي كليا..
    سهيل: ماتت بحظني...الله يرحمها..
    نزلت دمعه من عين مهرة ومسحتها بسرعه...
    مهرة: عشان جي انته...انته زعلان اكثر منا كلنا..؟!!..
    سهيل: مادري...يمكن...
    مهرة: امي كانت تحبك وايد...
    سهيل: كانت تحبنا كلنا..
    مهرة: صح بس... انته اكثر واحد...اذكر..

    وانا بعد اذكر... كيف انسى..!!..
    سهيل: مهرة... اللي عرفتيه...ماله داعي يوصل لسيف... اوكي؟
    مهرة: مابخبره..... سيف قلبه ضعيف اكثر منا كلنا تجاه امي.. الا يتظاهر بالقوة..لكن من داخل ماشي....
    سهيل: ادريبه...عشان جي ماباج تخبرينه..
    مهرة: مابخبره...
    سهيل: زعلانه مني.؟!!..
    هزت مهرة راسها بالنفي...
    مهرة: قوم خالي بيسيرون احين مع قوم خالوه؟..
    هزيت انا هالمره راسي بالنفي والنفور رجع لي مره ثانيه...
    ياكثر ماتحاتي هالخال...!!!!..
    سهيل: لا..بيباتون عندنا اليوم...ابويه ماطاع قال عالاقل يوم واحد يباتون عندنا وباجر يسيرون وين يبون..وهالشي بيعطي خالوه وقت تجهز الغرف وجي..
    سكتت مهرة وهي تهز راسها بتفهم.. وشكلها استانست يوم درت ان خالها بيبات عندنا... بغيت اكفخها على هالشي...!!!...
    قمت من عدالها ..
    سهيل: المهم لا تخلين شويخ روحها.. غسلي ويهج وانزلي لها عالاقل لين مايسيرون..
    مهرة: ان شاء الله...
    ظربتها على راسها بمزح وانا ابتسم لها...وابتسمت لي هي بعد بطيبه...تاكدت من خلالها انها مب زعلانه علي...
    طلعت من غرفتها وسكرت الباب وراي... تلاقيت بشيخه يايه لمهرة..تفاجات هي يوم شافتني طالع من غرفتها..عدلت شيلتها وابتسمت بارتباك... مادري ليش حسيت انها ..زايغه..!!!...
    ابتسمت لها وتساندت عالايدار اللي عدال باب مهرة...
    شيخه: ثرك عندها..تحسبتك سرت الميلس..
    سهيل: ييت اراضيها..
    شيخه: وشو حالها.؟؟..هدت.؟
    سهيل: هي ... تقريبا هدت..
    شيخه: زين... هممم...بتروح الميلس او بترقد..؟
    ابتسمت لها اكثر بطريقه اعرف انها تنرفز شيخه....وعقدت ايدي جدام صدري وانا متساند عالايدار...
    وسكت...
    وفعلا شيخه تنرفزت...رفعت حواجبها واطالعتني من فوق لتحت..
    شيخه: شفيك.؟!!..
    سهيل: شويخ فيني صداع...
    شيخه: ادري..
    سهيل: ابا دوا...
    شيخه: بنادول..!!
    سهيل: قلنالج مانفع البنادول... ماعندج دوا ثاني.؟!!..
    ابتسمت شيخه وهي تدور بعينها لاي مكان المهم انها مااطالعني... واستانست انا بارتباكها هذا...
    شيخه: مب دكتوره انا.... خالك دكتور روح له...
    اختفت ابتسامتي يوم دخلت هالخال في سوالفنا الشخصية...!!!..
    هيه شخصية... كيفي..!!
    سهيل: مالت عليج انزين...مب منج...
    ظحكت شيخه مستانسه بقهري هذا....
    شيخه: تبا دوا..؟!... ادخل حجرتك...تسبح بماي حار....وسكر كل الليتات اللي في الحجره...وارقد...
    تميت اطالع شيخه وسكت...
    مادري اذا كنتوا بتصدقوني او لا... لكن طريقتها في الكلام هذي مهدئة...خففت الصداع عني بشكل...!!..
    وليتها تستمر بالكلام وياي بهالطريقه اللي تبين اهتمامها فيني...!!
    سهيل: شكرا..
    شيخه: عفوا..سلامتك وماتشوف شر...تصبح على خير..
    ابتسمت لي ..رديت لها ابتسامتها...وقبل ما ارد عليها..فتحت باب حجرة مهرة ودخلت عندها...وخلتني بروحي في الممر...
    تحركت بعد فتره ورحت حجرتي انفذ اللي قالته شيخه...عل وعسى يطير الصداع كليا...






معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 5 (0 من الأعضاء و 5 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. طويلة : رواية أنت لي ..كامله
    بواسطة بنت العين 2 في المنتدى قصص الطويلة , الروايات
    مشاركات: 29
    آخر مشاركة: 17-05-18, 10:52 AM
  2. اذاعه كامله عن عيد الاتحاد
    بواسطة الاميره الصغيره في المنتدى منتدى النشاط و الاذاعة و المشاريع المدرسية
    مشاركات: 27
    آخر مشاركة: 13-11-09, 03:43 PM
  3. حل صفحة 12 كامله
    بواسطة جهاد يحيى في المنتدى اللغة العربية
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 13-02-09, 04:29 PM
  4. صور رمزيه اسلاميه روعه × روعه
    بواسطة brodk في المنتدى منتدى الوسائط Media Forum
    مشاركات: 15
    آخر مشاركة: 09-07-30, 08:35 AM
  5. أنت لي (كامله)
    بواسطة أحمد البقشي في المنتدى قصص الطويلة , الروايات
    مشاركات: 25
    آخر مشاركة: 08-07-03, 12:30 PM

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •