تنبيه :: عزيزي اذا واجهتك مشكلة في تصفح الموقع , فاننا ننصحك بترقيه متصفحك الى احدث اصدار أو استخدام متصفح فايرفوكس المجاني .. بالضغط هنا .. ثم اضغط على مستطيل الاخضر (تحميل مجاني) .
 
 
صفحة 34 من 43 الأولىالأولى ... 242930313233343536373839 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 331 إلى 340 من 424
  1. #331
    عضو الماسي
    الصورة الرمزية بدويهـ وكليـ غـرور
    الحالة : بدويهـ وكليـ غـرور غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 39469
    تاريخ التسجيل : 16-06-09
    الدولة : » فـيْ مڪّـانْ ممـزۈجَ من آلۈآقعيـۂَ ۈ آلخيَــالْ ™
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 1,963
    التقييم : 442
    Array
    MY SMS:

    منْهو حگآبيْ بظِهري’ فدْوته ذنْبي’ , / ذنوبْي گثآر زيْن آنه يقِللهآ ’,

    افتراضي رد: {مــوعد مـع الســعادهـ} قصه من الامارات روعه كامله


    يالله فديييتج تأخرتي ونترياااجـ




    وتسلمييييييييييين }ْ~...








  2. #332
    عضو فضي
    الصورة الرمزية بنوتة العراق
    الحالة : بنوتة العراق غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 43114
    تاريخ التسجيل : 11-10-09
    الدولة : عرااااقيـــ بالامارت ــه
    الوظيفة : طالبــــ مدرسهـ الكئابهـ ـــــه
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 445
    التقييم : 10
    Array
    MY SMS:

    كــلــي لـعـيـونـك أســيــر

    افتراضي رد: {مــوعد مـع الســعادهـ} قصه من الامارات روعه كامله


    اسفه والله عالتاخييير بس الحين اكملها عشان

    عطلنااخخخخ

    ومن عيوني احلى تكمله






  3. #333
    عضو فضي
    الصورة الرمزية بنوتة العراق
    الحالة : بنوتة العراق غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 43114
    تاريخ التسجيل : 11-10-09
    الدولة : عرااااقيـــ بالامارت ــه
    الوظيفة : طالبــــ مدرسهـ الكئابهـ ـــــه
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 445
    التقييم : 10
    Array
    MY SMS:

    كــلــي لـعـيـونـك أســيــر

    افتراضي رد: {مــوعد مـع الســعادهـ} قصه من الامارات روعه كامله



    اليوم: الجمعه..
    المكان: بحر ابوظبي....
    الوقت: العاشرة مساءا...
    ------------------------------------------
    (ناصر)...

    كنت يالس عالرمل واتبسم بسعاده وانا اراقب مهرة.. تركظ شرق غرب في البحر والماي يطاير حواليها...
    وكل ماتيها مويه كبيره صرخت وظحكت...

    كانت بالضبط...ناسيه وجودي تماما...
    وهالشي ساعدها انها تظحك وتخفف عن نفسها شوي...

    صارلنا نص ساعه هني وبعدها ماتعبت من اللعب....
    ياربي كيف استاثمت في هالياهل؟!... شو من القلب عندي انا...

    قعدت اتذكر كيف وقف قلبي يوم شفت مهرة ماسكه تيلفوني....لكني حبيت امي بشكل يوم عرفت انها هي كانت متصله....
    مساله وقت بس لين ماتتشجع مهرة وتسرق تيلفوني مره ثانيه...
    عندي هالاسبوع بس اقنعها بالمحاوله انها تعيش معاي وتنسى...هالاسبوع بس...
    احسه وقت ظيق وايد..

    رفعت راسي اطالع مهرة... كانت تفحص شي من الحصى او المحار..مادري..ماشوفها في الليل عدل...ولا هي تشوفني زين...
    وهالشي احسن.... احسن لها طبعا...

    نشيت ورحت صوب السياره وتوجهت صوب الدبة...شنطتي الخاصه بالرياضه مموجوده هناك وفيها فوطه...
    طلعتها ويبتها معاي...

    الوقت تاخر ولازم نرد الشقة...البيت على قولتها...
    يالله شكثر استانست يوم قالتها بدون احساس....
    دام قالتها بدون قصد معناته هالشي موجود فعلا في نفسها..
    وبانها فعلا تعتبر الشقة بيتها الحين.... معقول؟!..
    والا انا اونس عمري عالفاظي..!!!
    بغيت ازقرها ...
    لكني عرفت اني بهالتصرف بنهي وناستها....
    بس عنبو بسها تخرست بكبرها....
    والعباة مفروره عالسياره من جدام...لكن كندورتها خاست كامله لين خصرها...
    كيف بتنزل هذي؟...ناسيه انه نحن ساكنين في شقة ولازم انه نخطف على ناس لين مانوصل شقتنا؟...

    ناصر: مهرة..!!..
    التفتت لي مهرة والابتسامه على ويهها لكنها اختفت على طول بعدها...
    ماعليه..هالشي متوقع...
    ناصر: يالله مهرة بسج...
    مهرة: خلني وسير عني...
    ناصر: بيسرقونج الشباب ....
    سمعت شهقة مهرة من هني...وهي اطالعني بعيون مفتوحه...
    اخفيت ابتسامتي...
    تخويفها دايما ينفع...!..
    خوافه البنت..

    طلعت مهرة من البحر....وهي شاله كندورتها فوق.. ريولها كلها خايسه تراب...
    مجرد تخيلي ان مهرة بتركب بهالشكل فسيارتي الحبيبه وبتخيسها يخليني اتنهد باسف على سيارتي...لكن ماعليه المغسله موجوده...
    ناصر: اندوج...
    فريت عليها الفوطه...وبدال ماقعد اراقبها ركبت السياره اترياها تخلص وتركب...

    لاني ان تميت اراقبها بطيش فويهي...
    وبتصارخ...وانا ماريد اخرب مزاجها المستانس باللعب...

    يالله كيف حسيتها ياهل لاهيه عن الدنيا...!!..
    اذا كانت تحب البحر هالكثر كل يوم بيييبها هني عيل...
    طولت مهرة وهي تنشف كندورتها وريوولها...اخر شي لبست عباتها وشلت الفوطه ونفظتها....
    فتحت باب السياره وفرشت الفوطه عالكرسي..
    في داخلي شكرتها على هالتصرف جذي خياس السياره بيكون اقل....
    ركبت مهرة وسكرت الباب...
    مهرة: عشان مانخيس سيارتك وتحشرنا بعد...
    ناصر: مافجيت حلجي بكلمه انا....
    حركت السياره وسرنا للشقة......
    اول مادخلنا راقبت مهرة وهي تمشي تضحك بسبب كندورتها الخرسانه...وقعدت اضحك عليها...
    واتذكر تصرفاتها في المطعم...
    كنت مصرر انه نتعشى في المطعم عشان تاكل...لو يبت لها الاكل هني بترفض الاكل...
    لكن هناك عالاقل استحت تسوي فظيحه وكلت الحمد لله...
    الظاهر الماكولات البحرية عيبتها...
    على طول مهرة طارت لغرفتها وقفلت الباب وراها...
    سرت الغرفه وراها....
    ناصر: بترقدين؟؟...
    صرخت مهرة من ورا الباب...
    مهرة: هيه بردانه عندك مانع؟!
    ناصر: تصبحين على خير...
    ابتعدت عن الباب ورحت غرفتي...
    بردانه..!!..
    لازم بتبردين متغططه في البحر لين ماقلتي بس....
    ولا حتى قالت شكرا عالطلعه....
    دخلت حجرتي وتذكرت فجاه امايه اللي اتصلت...
    قمت اتصلت بها وكلمتها..والفت لها علوم عني وعن مهرة على اساس انه مستانسين...
    عقب سكرت عنها ورقدت انا بعد...


    __________________




    اليوم: الجمعه...
    المكان: بيت خلفان..
    الوقت: الحادية عشره مساءا..
    --------------------------------
    (سهيل)...

    هذي ثالث مره اشيك فيها على تيلفوني...
    ولا اتصال من ناصر غير اتصاله الظهر.... متى حظرة العروس بتقرر تتصلبنا واطمنا؟؟؟

    نزلت تحت شفت عمتي يالسه مع عفرا وشيخه...
    سهيل: عمووه ما اتصلت بكم مهرة؟
    آمنه: لا والله ما اتصلت... يمكن اتصلت بسيف..سالته؟
    سهيل: من العايله كلها بتتصل بسيف؟؟؟
    شيخه: سيف اقرب واحد لها يا سهيل...

    وهالشي ظايقني...
    كلنا خوانها... شو بعد اقرب وابعد..!!...
    طلعت من البيت وسرت صوب الميلس... سيف ومبارك كانوا هناك...
    سهيل: سيف... ما اتصلت بك مهرة.؟!..
    عقد سيف حياته..
    سيف: لا والله ما اتصلت...
    سهيل: شو هالحاله... والله لو مب المستحى جان اتصلت بناصر مره ثانيه...بس الوقت متاخر وانا موصنه يخلي مهرة تتصل بي... وقال بقولها...
    عقيت بعمري عالكرسي وقعدت اتافف...
    سيف: لو عندها تيلفون بعد جان اتصلنا بها....
    مبارك: اتصلت بي انا....
    التفتنا كلنا لمبارك وعيوننا مبطله..اطالعنا مبارك شوي وزاغ...
    عقب ظحك..
    مبارك: im just jocking guys..
    سيف: اوهو بروك متفيج...عالعموم ماعليك باجر بتصلبه انا وبقوله يخليني اكلمها...
    سهيل: صدقه ابويه تصرفات ناصر ماتسر الواحد...
    مبارك: ليش يعني؟... ظنك مابترتاح وياه؟
    سهيل: مادريبهم انا ابا اكلمها عشان اشوف نفسيتها كيف..
    سيف: ماعليك انا محذرنه بالويل مني ان زعل مهرة...
    التفت صوب سيف وانا مستغرب..
    سهيل: شو قلت؟
    سيف: هي بعد شوو...
    سهيل: متى صار هالكلام؟
    سيف: امس..عقب ما طلعت من غرفة مهرة ...
    سهيل: زادنه الريال شل مهرة وشرد....!!!!...
    مبارك: هههههههههههههههههههههههههه عنبوووك بو هناد تخوف ثرك...
    سيف: ههههههههه هي هي انا اخوف...بس تعال سهيل لحظه شو قصدك يعني ؟..زعلها ظنك؟!
    سهيل: هي نفسيتها ماكانت اوكي....واخاف انه صار شي...
    سيف: تبالغ تراك...معاريس خلهم عراحتهم مايبون يكلمون حد...
    سهيل: انا هب مطمن...
    سيف: شوف...ان تميت تزيغني والله ياطيرله لين بوظبي...بس عاد سهيل...
    مبارك: هاي ...هدوا اللعب شوي...احين الوقت متاخر عالاتصال..باجر اكيد بتتصل بكم او انتوا اتصلوا..وبتطمنون عليها...
    سيف: صدقه مبارك.. الصباح رباح...باجر بنتطمن عليها.... ريلاكس...
    ظحكت بسخرية واطالعت سيف ومبارك...
    رفعت صبعي السبابه وهزيته جدام ويوههم..وانا بعدني اضحك..
    سهيل: هذا تاثيرك يامبارك.... اخونا نص رمسته انغليزي صارت...
    سيف: ههههههههههههههههههه خلني اتعود باجر بسافر عنكم....بنسى اللغه..
    سهيل: قصورك والله...
    وعلى هالشله تميت يالس وياهم ساعه ثانيه....
    وعقب رديت البيت انخمد...ورانا دوام...




    ------------------------------------
    اليوم: السبت...
    المكان: شقة ناصر..
    الوقت: التاسعه صباحا..
    ------------------------------------
    (مهرة)....

    تجلبت في شبريتي اكثر منزعجه من دق ناصر المتكرر...
    احين هذا شو يبا ليش مايخليني ارقد...
    يلست عالشبريه وانا احس بعظامي متكسره...
    وصوته يوصل لاذني بشكل مزعج..
    ناصر: مهرة بطلي الباب تكسر ايدي من كثر مادق....بطلي الباب..
    مهرة: اووفففف اوووفففف..شو تبا انا تعبااانه ابا ارقد...
    ناصر: بطلي الباب....
    مهرة: ماااااااااااااارييييييييييييد....
    ناصر: قسم بالله ياكسر الباب ترا....

    ولاني اعرف انه يسويها بسهوله.... قمت وانااحس بكل عظمه فجسمي تنفصل عن الثانيه...
    ما اهتميت ساعتها لشكلي....
    ما اهتميت لشعري المنتشر حوالي ويهي...
    ما اهتميت ببجامة نومي اللي لابستنها اللي هي بنطلون وقميص ابيض لها خطوط حمرا لكنها وسيعه وحرير...
    بس كان همي افتك من دقة المزعج اللي سبب لي الصداع...

    بطلت الباب واطالعته واقف لي ببجامته البيج...معقد حياته ويطالعني بفضول.من فوق لتحت...
    مهرة: شفيك؟...بتطيح العماره ولازم نطلع بسرعه؟!..
    تنهد ناصر...
    ناصر: مهرة شفيج؟.. صارلي ساعه ادق عليج ماتسمعين...
    مهرة: اسمعك بس مطنشه ابا ارقد..
    واثباتا على كلامي لفيت ورا ورديت انخش بفراشي وتلحفت لين اذني..
    ناصر شاف سكوتي دعوه لدخوله... لكن ملامح ويهه القلقة خلتني اسكت..
    ناصر: مهرة شي يعورج؟..
    مهرة: عظامي تعورني....
    ناصر: وويهج محمر...
    وبعد ثواني مد ايده...شهقت وفزيت حاولت ابتعد لكن ايده وصلتني على أي حال...
    لكنها كانت محطوطه على يبهتي بشكل طبيعي...
    حسيت بايده حاااااره على راسي... حراره بعثت الدفا.... لاني فعلا كنت بردانه...
    شوي وخوز ناصر ايده عني...
    ناصر: مهرة...عندي خبر...
    مهرة: شوو؟
    ناصر: انتي محمومه عيوني...
    مهرة: يعل عيونك الــ....
    قاطعني ناصر..
    ناصر: هاه هاه...لا تدعين علي عالصبح...قومي كلي شي عشان اعطيج حبة بنادول...
    مهرة: ماريد..ماريد..مااااااريد...
    ناصر: بتسمعين الكلام والا اسحبج من قميصج احين..!!..لا اطلعيني عن طوري مهرة...
    مهرة: انا ماحس بحمى....
    ناصر: انا حسيت بها... عنبو شابه ظو بعدج ماتحسين...كل ها من تغطيط امس... ودقتج الهوا ومرضتي زين جذي؟!!.. قومي قومي...
    تراجع ناصر وسار مكان مادريبه وين سار لاني غمضت عيني ورديت ارقد مستمتعه بالدفا...
    كل ماتحرك احس بعظامي تنقع...
    شوي وغطيت برقادي...
    ولا تهنيت فيه...
    ناصر: مهرة... شو رقدج قووومي...
    مهرة: اووفففف بصيح تراني خلني فحالي....
    ناصر: صيحي بعدين...قومي...
    مادريت بعمري الا وانا مسحوبه من ايدي...وطلعني من الدفا اللي كنت متنعمه فيه للبراد المفاجئ...
    مهرة: ايييييييييييييه فجني....
    ناصر: يوم اقولج شي ماتناقشيني فيه... تغسلي...
    سحبني للحمام وانا حافيه...وحسيت بالبلاط يلسعني ببرودته...تراجعت سيده برا..
    مهرة: بارد بارد بارد....
    ناصر: ههههههههههه لبسي النعال انزين...
    مسكني ناصر غصب عشان البس نعال الحمام...لبسته غصبن عني....
    وانا فهالحاله ماروم اقاوم شي..او حد.. رغم اني كارهه وجوده ولمسة ايده...
    بس شو اسوي...
    تغسلت بالماي الحار...وكان ناصر واقف عند الباب...
    نشفت ويهي بالفوطه وطلعت وانا اطالع ناصر بنظره حقوده...
    مهرة: شو بيصيرلك ان خليتني ارقد كنت مرتاحه...
    ناصر: انتي مريضه...مب مرتاحه... لو تميتي راقده لين باجر بعدج بتمين بعدج تعبانه... يالله جدامي...
    مهرة: وين بعد؟!
    ناصر: الريوق يترياج...
    ودزني جدامه بخفه عشان امشي... ومشيت....
    شوي الا وناصر ماسكني من شعري...
    مهرة: آآآآي شفيك...
    لكن ناصر خفف مسكته لشعري...
    ناصر: ليش شعرج وايد حلو جي....من شفته وانا ابا امسكه...سوري عورتج...
    مهرة: فقدتك يالخسف....
    ناصر: هههههههههه حرام عليج انا حلو...
    مهرة: وع...
    ناصر: طوفي طوفي... وع اون...
    مشيت جدامه وانا اتافف ودخلت الصاله....
    ومثل كل شي فحياتي كان بالغصب.... تريقت بعد بالغصب...
    وكلت البنادول بالغصب...
    مهرة: اقدر اروح ارقد احين؟...
    ناصر: هيه...نوم العوافي...
    حست بوزي بظيج... ونشيت عنه....
    ناصر: يقولون الله يعافيك...والا ماتعرفين؟.
    مهرة: انته مانعني من الدعاوي عليك ..والا نسيت؟!.. عن اذنك..
    تركته بنظراته المتظايجه ورجعت غرفتي...قفلت الباب ورديت ارقد...
    تعبانه تعب...
    ولازم ارتاح...!


    __________________




    اليوم: السبت..
    المكان: بيت ام سلطان...
    الوقت: الثانية عشره ظهرا..
    ------------------------------------
    (كنه)...


    ابتسمت بفرح يوم شفت احمد ولد خالووه ياي يسلم على امي...
    الحمد لله الظاهر احمد يبا يصلح الامور بينه وبين نوره....
    نوره اللي في ليله عرس ناصر قفلت على عمرها وقعدت تصيح...صياح مسموع...
    هذي ماتستحي على ويهها..!..
    معرسه وريلها من احسن الرياييل...يشتري رضاها بماي عيونه... تقوم تصيح على واحد غيره؟!..
    عالعموم... الظاهر ان نوره ردت لعقلها بعد ماكلمتها امي امس كلام مطول روحهم في غرفة نوره...
    والحين احمد ياي يشلها... عل وعسى ماترجع نوره لهالخبال وتتظارب ويا احمد مره ثانيه...
    ترا احمد حشيم لكن الغلط راكب نوره ..هيه اللي ماتنطاق...

    انا كنت قاعده معاهم في الصالة... يدووه كانت ترتاح بغرفتها..وامايه يالسه.. خواتي يالسات.. حتى مايد يالس..
    يتظاهرون بانه ماشي مشاكل صايره بين احمد ونوره...
    مايد: كنه...سيري زقري اختج خليها تسلم على ريلها..
    كنه: ان شاء الله...
    ركبت فوق ودقيت على نوره الباب...مع اني كارهه اكلمها لكن اوامر مايد لازم تتنفذ...
    فتحت نوره الباب وهي مش مخلصه مكياج ويهها...
    نوره: شو تبين؟!
    تغاضيت عن سوء الاستقبال هذا...
    كنه: مايد يقولج انزلي سلمي على ريلج...
    حاست نوره بوزها بسخرية وبانت على ويهها ملامح الغرور مره ثانيه...
    نوره: هه..!.. ياحليله... ماصدق سوت له امي تيلفون الا ويا ركظ عشان يشلني..؟!..
    انقهرت من كلامها عن احمد....
    بصراحه...مايرضيني فيه....
    كنه: والله ريلج عاقل وحشيم....تزوج عشان يستقر...ماتزوج عشان يلعب شراتج...!
    بهالكلام...
    خليتها ورحت عنها.... ورجعت انزل تحت...
    اراقب احمد وابتسامته الهادية...مسكين... مايستاهل نوره..لكن هذا نصيبه..ومصيبته...
    مصيبته انه يحبها وماتهون عليه...
    لكن اخرته بيعرف معدنها البايخ...
    قعدت مكاني..
    ام مايد: وينها اختج؟
    كنه: تتعدل حق ريلها ...يه..! بعد ماتبونها تتعدل...؟!
    ابتسم احمد ونزل راسه...
    مسكين...هذا اللي يفرحه يكسب فيه اجر...عشان جي بغيت ازيد العيار..
    كنه: ترا احمد يستاهل...
    احمد: هههههههههه يعني؟!!... سكتي لا اخبر عليج ولد عمج...
    مايد: هي والله لمي ثمج ترا كل شي يوصل لولد العم...
    فقط ويهي وظحكت....
    كنه: يعني الوحده من تنخطب خلاص..!!
    مايد: هي خلاص تشطبين عالباقي وتخلينه هو بس...
    كنه: عوذ بالله احمد ريل اختيه حشششى....
    ظحك مايد ..
    مايد: انزين سيري زقريها..
    نوره: ماله داعي... نوره وصلت...!
    التفتنا كلنا لمصدر الصوت... كانت نوره متكشخه ومتعدله وتنزل الدري بدلع واضح...
    بطرف عيني شفت احمد يقوم وهو يطالعها مشدوه من جمالها...
    مسكين ياولد خالتي...
    سلمت نوره على ريلها وقعدت عدال امي...
    وبعد شوية سوالف...
    احمد: يالله نوره؟ جاهزه نسير؟
    نوره: مابنتغدى هني؟
    مايد: اسميكم الا بتغدون...عنبوو يا احمد على شو مستعيل؟!
    احمد: مب غرب نحن يا مايد ...
    مايد: والله ماتسيرون بلا غدا لا اله الا الله شو عايلنك.....اخبرك شي قم نسير الميلس..
    احمد: شو نسوي في الميلس...؟!
    مايد: تبا تقعد هني هاااه؟ يالله ماشي ماشي قوووم....
    ضحك احمد وقام مع مايد وطلعوا..
    توهم واصلين عند الباب الا ونسمع اصوات عايله عند الباب اخر شي اكتشفنا انه خليفه...
    طب علينا خليفه وسلم على امايه...
    عقب التفت لي...
    خليفه: هااااااااااه العروس...
    كنه: ههههههه تو الناس...
    خليفه: بتمين عروس لين ماتعرسين وتكملين بعدج سنه بعد العرس...
    كنه: انته على شو تقردن احين شو تبا...
    خليفه: افاااااااا..يزايه مسودة الويه...خالوه تشوفينها بنتج تراها ماحد يطيح فحلجها...
    كنه: ليش حلجي حفره ثره عشان حد يطيح فيه.؟!..
    عقد خليفه حياته ومسك مخده فرني بها بقهر وانا اضحك..
    خليفه: انا احين مستعيل بروح الميلس والا بقعد الاسنج...
    خلانا خليفه وطلع من البيت يلحق قوم احمد...
    رفعت ايدي انا اطالع الساعه...
    اوفففف...توها 12 ونص...
    متى بتي 3 ..!..
    متواعده مع يوسف نتلاقى عالنت..!..

    __________________

    اليوم: السبت...
    المكان: شقة ناصر..
    الوقت: الواحده ظهرا..
    -----------------------------
    (ناصر)...


    فتحت باب الشقة ودخلت وانا شال بايدي كيسه الغدا...
    كنت اتسائل عن مووضوعين اثنين في بالي...!
    اولهم واهمهم.. كيف حال مهرة الحين من الحمى...
    وثانيهم... متى بفتك من مشاوير مشترى الغدا والعشا وتبدا مهرة تتصرف كحرمة بيت وتطبخ هالوجبات؟!!!..
    لكن الثاني مب لهالدرجه مستعجل...
    حاله مهرة اهم بالنسبه لي من بطني...
    دخلت المطبخ وحطيت الاكل هناك ورديت اطلع منه ساير صوب غرفتها..
    عاد والله عيبها دقـّــي او ماعيبها...
    بتطمن يعني بتطمن...
    ناصر: مهرة..... (ودقيت اكثر..)...مهرة بطلي الباب...
    ومثل ماتصورت ...لا جواب..
    وتميت واقف عند بابها ادق عليها وازقرها لين ماتوايبت...
    حشى..نومها ثقيل هالبنت..!!!..
    ناصر: مهرة بطلي الباااب...
    مهرة: ياربي كل شوي ودقيت علي انته مابتخليني ارتاح يعني؟!
    ناصر: شوووه كل شوي صارلي كم ساعه...(وقعدت احسب الساعات من خليتها لين احين)..اربع ساعاات وانتي راقده وماييتج..!!
    مهرة: شووووو اربع ساعات مارقدت غير خمس دقايق...
    ناصر: الحمد لله والشكر...خرفت....بطلي الباب اقولج....
    مهرة: مافيني ناصر تعبانه...
    ناصر: محد قالج تقفلين الباب...فجي...

    صح كان قلبي يعورني عليها...بس عنادها متعب...على كل شي تقعد تعاندني..وماتعرف تنفذ شي من اول قوول...
    بعد دقيقه فجت مهرة الباب...ويهها كان تعبان اكثر من قبل...
    ما اهتمت لوجودي..بطلت الباب وتراجعت على طول لشبريتها وانخشت...
    تقربت منها وحطيت ايدي على راسها...
    مافزت مني مثل قبل...باختصار لانها كانت تعبانه من الخاطر..ومغمضه عينها....واذا ماكنت غلطان...
    الحراره ارتفعت...!!!
    لا حول ولا قوة الا بالله...
    يلست عالارض عشان يكون راسي بمستوى نظرها.. وماتحس بالخوف مني يوم تشوفني واقف على راسها...
    ناصر: مهرة...
    بطلت مهرة عينها بتعب وهي اطالعني بكسل...
    ناصر: اوديج العياده؟!..
    مهرة: ليش؟
    ناصر: مهرة انتي وايد تعبانه...
    مهرة: في الليل بستوي بخير...
    ناصر: شو دراج...؟
    مهرة: ماريد اطلع مكان اباارقد بس...
    سكت شوي...
    ماحبيت اضايقها اكثر...
    ناصر: على راحتج..ماتشوفين شر...برد بعد شوي...
    وقفت...ويوم كنت بطلع من الحجره...
    مهرة: ناصر..
    التفت...
    ناصر: عيونه..!
    طلعت مني بدون ماحس ومن خاطري...
    كنت وايد زعلان على حالتها...وايد كاسره خاطري..هي بدون شي تكسر خاطري كيف يوم اشوفها مريضه جي..وتحت رحمة انسان تكرهه..!!!
    حتى لو كان هالانسان انا...
    مهرة: هذا اللحاف مايدفيني.. عندك برنوص؟!...
    ناصر: ماطلبتي يامهرة...دقيقه بييبه لج...
    وبسرعه طلعت من الحجره ودخلت حجرتي...سحبت برنوصي اللي متعود عليه ومارقد بلاه من شبريتي ووديته لمهرة...
    راقبتها وهي تتلحف به متنعمه بدفاه...وابتسمت..
    ياحظه..!
    لو تدري انه لحافي شو بتسوي؟!...
    تراجعت...ومن دون ماتحس مهرة سحبت مفتاح حجرتها من الباب عشان ماتقفل عني..وحطيته بمخباي...
    ورحت لحجرتي مره ثانيه واتصلت بامايه...
    وبعد السلامات...
    ناصر: امايه... مهرة مريضه ومب طايعه تسير العياده...
    ام محمد: ويدي..!!!..شفييييها بسم الله؟!
    ناصر: حمى...حرارتها مرتفعه عطيتها الصبح بندول وخليتها ترقد بس الحراره زادت...
    ام محمد: من شو يتها الحمى؟!
    ناصر: آآه....امس سرنا البحر...وهي تخرست.. ودقتها الهوا...اصبحت مريضه...
    ام محمد: لاحول ولا قوة الا بالله تنشاف البنت مافيها صحه...ودها العياده فديتك...
    ناصر: ماطاعت امايه..مافيها حيل توقف مول....شو اسويبها؟!...
    ام محمد: خلها تاكل شي... وعقب عطها بعدك بندول وخلها ترقد.... وانته حط لها كمادات بارده تمتص الحراره بتمسي بخير ان شاء الله....ماعليها شر...لا تحاتي...
    ناصر: احط لها كمادات؟...يمكن ماتخليني..!!
    ام محمد: شووله ماتخليك انته ريلها وابوي؟!!..
    ناصر: هااه؟..لا ماقصد جي...اقصد انها....آآه...هي ماتحب البروده...مابطيع..
    ام محمد: ماعليك منها....لمصلحتها هذا... وتم كل شوي قيس حرارتها... عندك انته ميزان حراره؟...


    بصراحه عندي....لاني شارنه لمايد يوم يكون عندي...
    لكني تظاهرت بانه ماعندي واحد جدام امايه....
    ناصر: لا ماعندي بشتري من الصيدلية واحد يوم بسير اخذ غدا....مشكوره امايه...وان شاء الله تغدي بخير..
    ام محمد: ان شاء الله...انا بتصلبك العصر اطمن عليها..
    ناصر: تمام..فمان الله امايه...
    سكرت عن امايه وانا مهموم....
    احين كيف اخليها تاكل....وكيف بقدر احط كمادات على راسها بتشوووتني بريلها..!!!..
    لاحول ولا قوة...
    رديت لغرفتها واستندت عالباب اتامل فويهها المحمر.. وشعرها المنثور عالمخده...شوي منه نازل على ويهها...
    يدينها اللي ماسكه اللحاف ومظمومه لصدرها....مثل اليهال...
    صديت صوب الجهاز للتحكم بالمكيف المركزي...خليته عالتدفئة بدل التبريد وشغلته عالهادي...
    الظاهر انها ماعرفت للمكيف عشان جي بردانه وايد....
    تقربت من مهرة ويلست عالارض مره ثانيه....
    مالي جرأه اقعد عدالها عالشبريه بتتظايق...
    ناصر: مهرة....
    فتحت مهرة عيونها شوي وردت غمضتهن بكسل...
    ناصر: مهرة...قومي كلي شي....
    مهرة: مافيني حيل..
    ناصر: عيل بييبلج اياه هني...
    مهرة: ماشتهي اكل شي ماريد..
    ناصر: دخيلج يامهرة انا اللي مافيني حيل اغصبج على شي بعدني...لا تعارضيني هذا كله عشانج..كلي عشان اعطيج بندول وترقدين مره ثانيه...
    صدرت من مهرة حركه تافف...
    ناصر: قووومي الله يهديج...
    قامت مهرة بتعب واضح ودخلت الحمام وهي تترنح وتستند عاليدران...تغسلت...وردت للحجره..سحبت البرنوص وياها ولفته حوالي جسمها ...
    لو كانت علاقتي بمهرة طبيعيه...
    جان ظميتها لصدري .... وخففت عنها مافيها...
    لكن للاسف....
    هالمشاعر لازم تصبر شوي...
    في الصاله حطيت الاكل جدام مهرة وقعدت اشجعها باني اكل معاها..
    انا ماكنت مشتهي دامها بهالحال...
    وهي ماكانت مشتهية بعد بسبب المرض...
    مهرة: بسني...
    ناصر: مهرة ماكلتي شي..
    مهرة: ماروم ابلع شي...
    ناصر: انزين صبري...
    رحت للمكتبه وطلعت حبة بندول وعطيتها مهرة تسرطها...
    ولدهشتي...مهرة بعد ماسرطت الحبه..بكل بساطه انسدحت عالكرسي اللي قاعده فيه... وهي متلفلفه بلحافي...
    حطت راسها على مخده صغيره ورفعت ريولها فوق...ورقدت...

    فديتج ياربي...ليته فيني ولا فيها..... انا غبي بعد شحقه خليتها تتسبح..!!
    بس كنت ابا وناستها... شفتها مستانسه باللعب وخليتها تلعب...
    احين هذا كله بسببي...
    بس ان شاء الله انها بتستوي بخير...
    قمت وبندت المكيف في الصاله..ورديت اكمل غداي...اكل وجني ما اكل... مااحس بطعم اللي اكله عيني كله على مهرة...
    اخر شي تخليت عن محاولة الاكل... شليت الاكل ووديته المطبخ...
    فكرت احط لها كمادات...مثل ماقالت امايه...
    لكن ادريبها بتظايق مني وبتروح حجرتها.. وانا فرحان باستقرارها هني...
    برايها مب لازم كمادات ان شاء الله انها بتكون بخير العصر..
    فزيت من مكاني يوم سمعت تيلفوني يصيح...
    على طول طلعته من مخباي ورديت عليه...
    كان شخص ماتوقعته...."سيف"..
    طلعت في الممر عشان مازعج مهرة بصوتي..

    ناصر: مرحباا...
    سيف: هلا والله بالنسيب...
    ناصر: مرحبتيين سيف...شحالك؟
    سيف: بخير وسهاله شحالك انته وشحال بنتنا..؟!
    ناصر: هههه الحمد لله بخير...
    احترت..ماعرفت اقوله عن مرض مهرة او لا...
    بيقولون هذا ويه نحس من خذ بنتنا مرضت عنده...!!!
    سيف: نحن عاد مابنتشره وايد عليكم لكن متشرهين على مهرة مادقت لنا اطمنا وتسلم علينا....!!
    ناصر: لا تلومها انشغلت...
    سيف: مشغوله فيك هااه...
    ناصر: تباها تنشغل بغيري يعني؟!..اكيد مشغوله وياي..
    سيف: هههههههههه انزين..ممكن اكلمها والا ممنوع؟
    ناصر: ياريت لو تقدر تكلمها جان والله عطيتك ترمسها...بس بصراحه ياسيف...ان مهرة مريضه ...
    سيف: شوووووووووووه..؟!
    بغا يطرر اذني.. يالله مب خوف هذا هالكثر..
    سيف: شفيييها؟!!..شو يعورها مهرة؟!
    ناصر: الله يسلمك امس سرنا البحر...والحبيبه تغططت فيه ودقتها المهب...ومرضت يتها حمى اليوم..واحين تغدت وكلت بندول وانسدحت في الصاله من التعب والله...حتى تعايزت تروح حجرتها...
    سيف: افااااااااااا..والله زعلتني بهالخبر....
    ناصر: ان شاء الله انها بتكون بخير...
    سيف: انا بييكم...!

    صدمني....
    سيف بايينا هني؟!...
    الله يستر..
    زين مسكت لساني عن انبهه اني انصدمت...
    ناصر: حياك الله يا سيف متى مابغيت تعال...البيت بيتك..
    سيف: والله صدق ناصر مافيها ازعاج؟ انا بطمن على مهرة بس وبرد بيتنا عقب..
    ناصر: افا عليك لو تبا تبات بعد بااات قلنالك البيت بيتك...
    ارمس من باب الواجب مناك انا منصدم...
    احين شو الراي؟؟!!...
    اغراضي بغرفه واغراض مهرة بغرفه...!!..
    وينشاف انه نحن مانقعد بغرفه وحده...
    مهرة نفسها مارتبت اغراضها مازالت اغراضها في الشنط..!!!
    شو الحل؟!..
    سيف: عيل خلاص انا بتغدى وبطلع ان شاء الله...والعصر باذن الله بكون واصل... لا تخبر مهرة خلها تتفاجئ..
    ضحكت... اكيد بتتفاجئ...بتموت وناسه وبتتشبص فيه وبتخرط كل شي جدام سيف..!!!
    ناصر: ان شاء الله مابقولها...
    سيف: تمام...تامرون على شي من هني؟
    ناصر: لا سلامتك وسلم عليهم ....
    سيف: الله يسلمك...فمان الله...
    سكر سيف من صوب...وانا بعدني من الصدمه حاط التيلفون على اذني...
    ياريت لو كنت اتخيل كل هذا...
    آآخ يالقهر...
    كنت اظن انه عندي عالاقل خمس ايام اتفاهم فيها مع مهرة ونتفق على وضع معين مريح نعيش فيه...
    لكن الظاهر انه تقلصت هالمده لين يومين وبس...
    واحين مهرة بتكشف كل شي...
    مهرة مريضه وماتفكر زين الحين.... بتقول له كل شي...
    وبشكل سريع... خشيت تيلفوني في مخباي وطيران لحجرة مهرة...
    صفيت شنطها في مكان معين...وطلعت بعض الملابس وبعض الاغراض نثرتهم عالتواليت بحيث يطلع الوضع طبيعي...
    ويبت شي من ثيابي وحطيت شي منهن عالكرسي...شي عالشبريه... بوكي والجرج وتيلفوني حطيتهن عطاوله في الحجره...
    ولعوزت الفراش شوي...
    ورحت لغرفتي ورتبت اغراضها بحيث تبين انها غرفة ظيوف وبس...
    كله في وقت قياسي...
    هذا كله مب مهم...
    المهم تصرف مهرة جدام سيف..
    على أي حال احتمال سيف اصلا مايطلب يشوف الشقه ومايهتم الا بحالة مهرة...
    كيف بتفاهم مع مهرة؟!..
    كيف بطلب منها انها تتظاهر بانها عروس مستانسه..!!...
    بتخبل من التفكير...
    بخلي كل شي على الله...

    في غرفتي طلعت ميزان الحراره مال الاذن...ورحت للصاله...
    اقيس حراره مهرة...
    38...
    بعدها مرتفعه.... بس اظن انها اهون عن قبل...
    رتبت الصاله ببطئ وهدوء وانا بالي مشغول...
    ياربي شو بيصير الله يستر بس...!

    عند صلاة العصر..صليت في المسيد...وتوني طالع من المسيد اتصل بي سيف...
    وانا قلبي يدق دق...بس مفوض امري لله...
    ناصر: مرحبا سيف...
    سيف: هلا والله ناصر..وين انته؟
    ناصر: توني طالع من المسيد...وانته؟
    سيف: انا واقف تحت عمارتكم بس ماعرف رقم الشقه...
    ناصر: احين باييك..
    سيف: اترياك..

    سكرت عن سيف وانا اتنفس بقوو...وصلت عنده وحصلته مثل ماقال واقف تحت العماره..
    سلمت عليه...
    وبعد السوالف..
    سيف: يالله نسير... ماخفت الحراره عنها؟
    ناصر: يمكن نزلت درجه وحده...احين بقيس حرارتها بعدني وبنشوف..

    ركبنا المصعد..
    سيف: هذي حد يخليها تلعب في الماي... ناصر ترا مهرووه مول عالدقه...حد بيعطس عدالها بتلقط المرض...بتتخرس شوي بتيها حمى..موول اقل شي يعورها..انا من سنه الا امزح وياها وسويت لها جذي..(ودزني شوي على ايدي)...هالدزه الخفيفه دربحتها من الدري وانكسرت ايدها..من عقبها ماصحت تمت كل شوي تعورها ايدها وترد تربطها...!

    ابتسمت وانا اتذكر ذاك الكسر..... يعني سيف المسؤول عنه..؟!...
    ناصر: الله يعين يابوك مادريتبها انها بتمرض..شفتها مستانسه باللعب خليتها تلعب...
    سيف: جي ياهل هي تخليها تلعب..
    ناصر: يالله اسكت عن تسمع صوتك...
    حسيت ان قلبي بيطلع من ظلوعي من كثر ماكان يدق...
    فتحت باب الشقه...ودخلت..
    ناصر: حياك تعال...مهرة راقده مثل ماخليتها...
    دخل سيف الصاله وهو يطالع مهرة بعين حنوونه ...ابتسم....
    يلس عدالها عالكرسي وتم يطالعها...حسدته لانه قادر يقعد عدالها بحرية...
    حط ايده على راسها...
    واطالعني..
    سيف: بعدها حاره ناصر...ياويلي عليها قم بنوديها العياده..
    ناصر: ماطاعت...مول ماطاعت مافيها حيل تمشي..
    فجاه بطلت مهرة عيونها...يوم سمعت الاصوات وحست بقرب شخص منها...
    انا هني نسيت حتى اتنفس...
    ماقدرت اتخيل ردة فعل مهرة...
    بطلت مهرة عيونها وتاملت فاخوها.. ويوم استوعبت...ابتسمت ابتسامه وسيعه ومدت ايدها...
    مدت ايدها لسيف..!!!..
    مهرة: ســــيــــــف....!!!
    سيف: هلا والله بالغاليه..
    تمسكت مهرة بكتوف سيف.... لوت عليه...
    هو تم يضحك عليها....
    وهي تصيح..!!

    الله يستر.... الله يستر..!!!

    بتقوله..ادريبها بتقوله احين بتنبق بالسالفه كلها....
    ياربي...
    استر دخيلك..
    ---------------------------------
    نهايه الجزء الــ 45






  4. #334
    عضو فضي
    الصورة الرمزية بنوتة العراق
    الحالة : بنوتة العراق غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 43114
    تاريخ التسجيل : 11-10-09
    الدولة : عرااااقيـــ بالامارت ــه
    الوظيفة : طالبــــ مدرسهـ الكئابهـ ـــــه
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 445
    التقييم : 10
    Array
    MY SMS:

    كــلــي لـعـيـونـك أســيــر

    افتراضي رد: {مــوعد مـع الســعادهـ} قصه من الامارات روعه كامله


    والحين بنزل الجزء الــ46

    وان شاء الله ينال اعجابكم ...




    الجزء السادس والاربعون..
    ----------------------------
    اليوم: السبت..
    المكان: شقة ناصر..
    الوقت: الرابعه والنصف مساءا..
    -----------------------------
    (سيف)…

    ردة فعلي الاولية على احتظان مهرة لي وصياحها كانت الضحك….
    لكن بعد مامرت دقيقتين وهي على هالحال ..متشبصه فيني وتصيح…
    بديت احس انه فيها شي…
    في النهاية هذي اختي… امي الثانيه… اقرب لي من روحي… واعرفها زين.!..
    ماحاولت ابعدها عني دامها شافت حظني مريح لها وماتبا تفج…
    عقدت حياتي…وصاصرتها…
    سيف: مهرووه شفيج؟!..
    لكن مهرة استمرت بالصياح…
    التفت لناصر…شفت ويهه غريب…
    معقد حياته ويطالع مهرة.. ومتظايق…
    ليش متظايق؟ لايكون يغار الاخ؟!… مادري وانا اشوفه احين حسيت به "متملك"…
    لكني استهديت بالله وابتسمت لويهه…اشرت له بايدي..
    سيف: شفيها؟!…
    ابتسم ناصر ابتسامه مب صادقة…
    ناصر: متولهه عليك اكيد..
    ابتسمت انا بوناسه…وهالمره ابعدت مهرة عني عشان اطالع فويهها…
    مهرة كان ويهها محمر… وتعبان..عيونها ذبلانه…يمكن من الحمى…!
    مسحت دموعها بكم قميصها….
    سيف: صدق مهرة متولهه عليه؟!…
    رفعت مهرة نظرها لي…تاملت فيني وابتسمت…
    مهرة: ولهانه عليك وايد والله… متى يييت؟!
    سيف: توني.. خبرني ناصر انج مريضه..وييت اطمن عليج…
    التفتت مهرة لناصر اطالعه…. وطولت وهي اطالعه…
    سيف: اييه…
    التفتت مهرة بسرعه..
    مهرة: ها حبيبي…
    سيف: شفيج تـنـّــحتي بويه ريلج جي..!!
    مهرة: ماشي… شحاله ابويه..وشحالهم كلهم؟!..
    بطرف عيني لاحظت ان ناصر قعد عالكرسي بعد ماكان واقف…وقعد يراقبنا بهدوء..
    سيف: كلهم بخير وسهاله ويتخبرون عنج..سهيل امس سوالنا حشره لانج ما اتصلتي…
    هني ادخل ناصر وقال…
    ناصر: لاتزيدها سيف قلنالك انشغلت لازم تحرجها يعني..!!
    ناصر كان مبتسم…لكن يوم التفتت له مهرة مره ثانيه اطالعه… اطالعها هو بعد ..اختفت ابتسامته وعظ على شفايفه وسكت…
    حسيت ان التوتر والع بينهم….اوكي قلنا معاريس بس مب جي عاد المفروض تكون بينهم شويه الفه…
    تنهدت مهرة وردت تلتفت لي…
    حاولت تبتسم …لكني اعرفها زين… ابتسامتها مب من الخاطر….
    مهرة: ماعليه السموحه.. ان شاء الله مابقطعكم بتصل كل يوم ..بس مثل ماقال…ناصر..شوي انشغلت…
    هني ابتسم ناصر وقام…حط ايده على مسند الكرسي ورا ظهر مهرة واطالعني..
    ناصر: شو تشرب سيف؟!
    سيف: لا مشكور ماشي…
    ناصر: لازم عاد….اييبلك عصير؟
    سيف: زين..مشكور..
    التفت ناصر لمهرة وقال..
    ناصر: اييبلج شي عيوني؟!..
    مهرة هني ما التفتت لناصر… لكنها نزلت عيونها لحظنها وهزت راسها بالنفي…
    انصرف ناصر للمطبخ…
    اما انا التفت لمهرة..وحطيت ايدي على يبهتها مره ثانيه..
    سيف: تبيني اظربج؟…غبية انتي تتسبحين؟!..
    ابتسمت مهرة…
    مهرة: والله لو شفت المكان يا سيف محلاه…من زمان ماشفت البحر..تذكر يوم يودوونا ابويه وامايه؟!!…
    رجع لي الالم القديم مره ثانيه …كالعاده كل مايذكرون امايه اتالم من ذكراها….
    سيف: ما اتذكر… المهم انتي خلي عنج هالسوالف..وقوليلي…
    رجعت مهرة تنسدح وتسند راسها على مسند الكرسي وراها بتعب…
    مهرة: شو اقولك؟!
    سيف: شو شفتي ناصر؟..ارتحتيله؟!…
    فجاه سمعت صوت ناصر وراي داخل الصاله..
    ناصر: تحقق من وراي؟!!..
    سيف: هههههههههه مارمت تطول اكثر من جي؟!..
    عطاني ناصر العصير وضحك…
    ناصر: لا ماروم اتوله على حرمتي….
    سيف: يالله يالله يا انته….
    يلس ناصر عالطاوله اللي جدام الكرسي اللي يالسين عليه انا ومهرة.. واطالعها وابتسم…
    ناصر: جاوبيه..!
    اطالعته مهرة بتوتر وردت تطالعني….
    سيف: سمعتيه…يالله جاوبي ماعليج منه…
    مهرة: اوهووو خوزوا عني لاه…
    وتلحفت اكثر…
    سيف: هههههه تستحي اونها….المهم… ليش ماطعتي تروحين العياده وياه؟!
    مهرة: لانه مافيني شي؟
    سيف: عيل ليش منسدحه هني؟ تدلعين؟!..
    مهرة:…………..
    سيف: مابتسيرين؟!
    مهرة: لاا… سيف..اقعد عندنا…دخيلك..
    سيف: وييين ابات انتي بعد خبله..
    ناصر: صدقها…البيت بيتك وغرفة الضيوف موجوده…جان تبا حجرتنا بعد بنعطيك اياها…
    ردت مهرة تلتفت لناصر باستغراب..
    شفيها هذي كل مايقول كلمه صدت صوبه اطالعه؟..جنها مب مصدقه وجوده لين احين..!!..
    اختي مع هالريل امرها غريب..!!…
    جنهم داسين شي مايبون حد يعرفه…
    كل اللي اتمناه ان مهرة تكون فعلا مرتاحه مع هالناصر..!…





    اليوم: السبت..
    المكان: شقة ناصر.
    الوقت: الخامسة الا خمس دقايق مساءا..
    ---------------------------------
    (مهرة)….


    كانت الكلمتين " غرفة الضيوف" وكلمة "حجرتنا"…رسالة واضحه من ناصر لي…
    باني اذا خليت اخويه يبات عندنا… بيغصبني اتحمله هو في غرفتي ونتظاهر بانه علاقتنا طبيعه..!
    شوف الخسيس..!!..
    نكد علي وناستي بشوفه اخوي…
    شكثر فرحت يوم شفته….كيف حسيت بانه انقذني…
    لكن يوم تدخل ناصر وقال اني متولهه عليه لا اكثر ولا اقل..خرب علي كل شي ورجعني من عالم الاحلام اللي طرت صوبه…
    وطحت في عالم الواقع اللي يفرض علي التمثيل باني مستانسه مع ناصر وماشي صاير بينا..عشان انقذ نفسي من ورطه مستقبليه مثل انهم يغصبوني عليه للتستر عالفظيحه ..!..
    عشان جي بس جاريته بكلامه…
    مع انه صعب علي التمثيل على سيف…
    لكن اللي خلاني استغرب…انه هو ناصر اللي خبر سيف بمرضي…!!..
    كيف يخاطر؟!… ماخاف اني اخبر؟!..
    والا واثق لهالدرجه مني؟!…
    مهما كان بكل تصرفاته كريييه كرييييييييييييه….
    اما الحين..لازم انقذ نفسي…مستحيل اخلي ناصر يبات عندي…
    بالتالي…سيف لازم مايبات عندنا بعد…
    التفت له وقلت..
    مهرة: انته ماتبا تبات؟
    سيف: لا بصراحه مب مخطط لهالشي…ولا يايب ثياب…واهم شي ماريد ازعجكم انا بس ييت اشوفج واتطمن عليج…وارد البيت عقب... لا مبيت ولا غيره..
    ابتسمت..
    مهرة: فديتك والله… انا بخير لا تحاتيني…شوية حراره وبتخوز عالمسا…
    سيف: وايد واثقه…!
    ابتسمت له من ورا خاطري..والتفت بعيوني تجاه "زوجي"….
    مهرة: ناصر مب مقصر… يعتني بي زين..
    ويوم فكرت باللي قلته….ولدهشتي…كان كلامي صحيح…. ناصر سوا اللي يقدر عليه عشان استوي بخير..!
    بس انا ماريد اهتمامه..افضل المرض والموت على اني اعيش معاه…
    استغفر الله ياربي….
    بس انا طحت فمصيبه ماعرف كيف اطلع منها..!!
    سيف: ندريبه ناصر مابيقصر…المهم انتي تهتمين بنفسج لانج تعرفين عمرج انج ماتتحملين ومناعتج ظعيفه… اما هو مايدري عنج…
    مهرة: ان شاء الله بهتم بنفسي…
    التفت سيف تجاه ناصر..
    سيف: لاني ادري انهم بيسالوني عن كل شي بالتفصيل...واعرف انهم بيسالوني كيف شقه ناصر وغيره وغيره.... افضل اني اشوفها احين اذا ماعندك مانع...

    هني انا توترت.... لكن ابتسامه ناصر الواثقه اكدت لي انه عالج الموضوع بطريقته...وبكتشف بعدين شو سوا..
    ناصر: افا عليك ...قم وياي...
    حط ناصر ايده على كتوف اخوي وشله معاه وهم يتصاصرون بكلام ماسمعته....
    اما انا.. انسدحت اكثر وانا احس بتعب...
    غمضت عيني شوي ورديت فتحتها...على مد بصري..في المكتبه... كان هناك ميزان حراره... غرشة ماي..وكوب وعداله بندول محطوطين...!
    تنهدت.... ناصر فعلا يحاول يهتم فيني....
    ياترى شو وراه.؟ شو يبا مني.؟
    الادهى...شو اللي يترياه مني اصلا..!!
    ليش يهتم فيني وهو يعرف اني ماريد اهتمامه...!
    ليش مصر اني اتم معاه وهو يعرف زين اني ماريده..
    ليش يغصبني؟..
    شو يتوقع؟..انه الامور تتصلح بمجرد انه خذني؟!..
    هالشي مستحيل يصير مستحييييل....
    ما اتخيل نفسي معاه وعلاقتنا عادية... مثل سهيل وشيخه...مثل حمد وعفرا..مثل راشد ومنى...

    مثل امايه وابويه قبل..!!

    مستحيل مستحيل....لازم اشل هالفكره من راسي نهائيا...ومهما بين لي اهتمامه...ارفضه...
    واعامله اسوا معامله اقدر عليها...
    اللي سواه فيني مب شوي...هالخسيس كان بيظيع شرفي...
    والبنت بدون شرفها ماتسوى فلس..!!..
    بعد دقيقه رجعوا مره ثانيه وهم يتظاحكون...وقف سيف في نص الصاله...
    سيف: فضحتييينا ياختيه....شو بيقول الريال...ليش مخليه حجرتج جي لايثه؟!!..
    تميت ساكته مب عارفه شو اقول...
    ناصر: برايها ....لا تقول لها شي...
    سيف: جي ماقولها....ماتعودت هي جي.. حجرتها دوم مرتبه في البيت.....
    مهرة: يوم بستوي بخير وبقوم.. برتبها ان شاء الله....
    يلس سيف عند ريولي...
    سيف: هيه...خلج حرمه وقد المسؤوليه...
    مهرة: هاللي قاصر بعد انته توصيينيي...اشرب عصيرك...
    ظحك سيف وابتسمت انا لمجرد شوفتي له مبتسم....
    يالله شكثر احبه هالسيف...لو يصيربه شي بموت... اتمناه دايما يكون تحت نظري واراقبه...لكن هالشي مستحيل مع سيف الهــوّام...!
    وبطرف عيني شفت ناصر يقعد على كرسي ثاني وحسيت انه يراقبني...
    لكني طنشته...
    مهرة: سيف لا تقولهم في البيت انه غرفتي لايثه...تستر عليه...
    سيف: هههههههههه ولا يهمج..
    مهرة: منو يعرف انك ياي عندي؟
    سيف: مبارك بس...

    مبارك..!!...
    تنهدت للذكرى...ليش ماكان مبارك هو ريلي...؟!...يالله كيف الفرق الواضح بين مبارك وناصر...
    لو خذت مبارك بكون مستانسه....مب هالعذاب مع ناصر...
    لكن مب غصبن على مبارك انه يحبني...
    مبارك تربى في مجتمع غربي...وشي طبيعي انه يشوف قريباته مثل خواته....جذي نظامهم الانجليز...
    ومحد يقدر يلوم مبارك على طريقه تفكيره وتوجيهه لمشاعره...
    لكن ناصر..!!..
    وبدون ماحس اتجهت عيوني له...كان هو يطالعني بحذر...ويوم شافني اطالعته ابتسم لي...
    لكني صديت عنه بسرعه وقلت لسيف...
    مهرة: شو اخباره مبارك؟!
    سيف: بخير...صح يسلم عليج وايد...
    مهرة: الله يسلمك وياه من الشر..وخالي؟!
    سيف: خالج بعد بخير...
    مهرة: سلم عليهم وايد..
    سيف: يوصل...
    خلص سيف عصير وحطه عالطاوله...وقام....
    حسيت انه قلبي قام وياه..
    وين ساير؟!..
    بيخليني اروحي مره ثانيه؟!
    المصيبه ماروم اقول له بات.... بضطر اني اتحمل ناصر عندي اذا بات سيف..!!
    ناصر: ويين بها؟!..تو الناس..!!
    سيف: والله ماروم اطول عندي كم شغله بخصوص التجهيز للسفر وغيره...وانا من قبل مب مخطط ايي لكن تدري عشان مهرة ييت...
    مهرة: عنبوو سيف... تعشى ويانا انزين..!!
    سيف: ويييييييييينج انتي ووين العشا...توها خمس وربع...
    مهرة: بنجدمه انزين بنخليه فطور بدال عشى...
    ناصر: هههههههههههههههههههه....اقعد يابوك بتتخبل اختك...
    سيف: لا اتخبل ولا شي ..ترتاح وتعين خير ..واخر الاسبوع بنشوفها ان شاء الله....والا غيرتوا الترتيب؟
    ناصر: لالا بنيكم ان شاء الله ماغيرنا الترتيب...
    سيف: تمام عيل....تامرينا بشي مهرووه.؟!
    مهرة: سلامتك....عاد تعالنا دووم مب الا هالمره..!!
    سيف: من عيوووني توقعيني افاجئج في أي لحظه...
    مهرة: ياريت والله...
    سيف: يالله فمان الله...
    ناصر: بنزل وياك لين تحت...
    بهالكلام...تميت بروحي في الشقة...
    لكني ماطولت على هالحال وايد...فريت الفراش بعيد وقمت اترنح لغرفتي...ابا اشوف شو الشي اللي مسونه ناصر وخلى سيف يقتنع بانه نحن ساكنين فغرفه وحده..!
    ويوم دخلت غرفتي عرفت السالفه...
    كانت اغراض ناصر منتشره في غرفتي...
    حسيت باحساس غريب بالخوف والقهر...
    اغراضه اقتحمت غرفتي...مثل ماهو اقتحم حياتي...
    من دون علم مني... وغصبن علي...وما اكتشف الا بالنهاية..!!!..
    كنت واقفه عدال الشبريه...شفت قميصه الاصفر السبورت..له خطوط كحلية عالجوانب ...!
    مسكته ورفعته عن شبريتي...
    كنت بعدني ماسكتنه يوم فاجئني صوت ناصر...
    كان متساند على بابي...متكتف بكبرياء...ويبتسم...
    ناصر: واصل جانه عايبنج....مريح في اللبس..
    زمّــيت انا شفايفي بغيظ..وعقيت القميص عالارض...
    مهرة: شل اغراضك من غرفتي..
    اعتدل ناصر فوقفته..وتقرب مني...
    ناصر: تدرين...هذي اصلا غرفتي...
    ابتسم ناصر لويهي ورفع حواجبه وهو يتريا مني ردة الفعل...
    رفعت حواجبي انا بعد بقهر...
    مهرة: so..!
    قلتها واكتشفت توني بس اني متاثره بمبارك..!!... حتى سيف الفتره الاخيره كان يخلط بالكلام بعد مثل مبارك..!
    آآآخ يامبارك...
    رجعني صوت ناصر الحار من المكان العالي اللي كنت فيه....
    ناصر: ولا شي....بس اباج تقدرين شوي...انا تنازلت عن غرفتي... وعن دوشقي المفضل...وبادلته بذاك اليابس في غرفة الضيوف اللي ماروم ارقد عليه....نقلت اغراضي كلهن لذاك الكبت الصغير...وكناديري كلهن يحتاجن لكوي لانه الكبت صغير ويتجسفن من تحت... حتى برنوصي عطيتج اياه عسب تدفين به... وفي اشياء وايد ماذكرتها.... ماطلب منج شي غير شويه تقدير عاللي اسويه عشانج...

    خوفني مظهره المعصب....وطوله اللي يشرف علي....
    لكني قويت نفسي....
    مهرة: انته احين شو تبا.؟؟!
    ناصر: تعامليني باحترام عالاقل...مب بهالمعامله الزفته...
    ابتسمت له بسخرية... لكني من داخلي زايغه منه...واللي يدقق في عيوني يعرف هالشي بسهوله..
    مهرة: بعدك ماشفت شي...
    لكن ابتسامتي اختفت سيده يوم شفت ناصر يرصص عيونه بتهديد...حتى مارمت اسحب نفس...
    قال لي بهدوء..
    ناصر: مهرووه... لا تتحديني... تراني مكبر عقلي وموسع صدري ومتحمل تصرفاتج..لكني مستعد اصغر عقلي واحطه بعقلج ....
    مهرة: شو يعني بتسوي؟!!..
    سالته هالسؤال بخوف وانا اتراجع...
    ياويلي...شو سويت..تحرشت بوحش..!
    احين شو بيسوي فيني..!!


    اليوم: السبت..
    المكان: شقة ناصر..
    الوقت:الخامسة واربعون دقيقه...
    ------------------------------------
    (ناصر)....

    صحيح كنت مقهور من تصرفات مهرة الدلوعه.... وصحيح خالجني بعض الشعور بالفرح والارتياح لتكتمها جدام سيف ومجاراتها لي...
    لكن اللي حسيت به الحين هو الاستمتاع...
    كنت مستمتع بتلاعبي بمشاعرها... مستمتع اني اقدر اخوفها متى مابغيت لكن بارادتي ساكت عنها...
    لاني عرفت الاسلوب اللي المفروض امشيها عليه...
    البنت هذي يوم تخاف...تسوي أي شي ابغيه...
    فكل اللي علي اني اخوفها...
    لكن هل فعلا الخوف اساس جيد لعلاقتنا اللي اطمح لها؟!..
    بهالشك البسيط...تراجعت عن افكاري...
    غلط...تخويف مهرة غلط... صحيح هي بالتخويف تسوي اللي ابغيه...
    لكن انا اباها تطمن لي انا اكثر من الناس...مب تخاف مني اكثر من الناس..!!!!..
    وعشان جي... غيرت ملامحي وابتسمت لها...
    وشفتها وهي تعقد حياتها مستغربه من تغير مزاجي...
    مسكت ايد مهرة..حاولت تسحبها لكن كالعاده كنت انا اقوى منها...
    ناصر: مابسوي شي.... لاني ادريبج ماتقصدين تصرفاتج حاليا... وانج مب من النوع اللي مايحترم الغير...لكن بسبب اللي صار بينا مب عارفه كيف تعامليني... عشان جي تعامليني بجفاف...
    مهرة: فج ايدي... انا اصلا اكرهك واعني كل كلمه اقولها لك وكل تصرف اتصرفه طالع من خاطري... والود ودي اذبحك...
    شديت على ايدها اكثر...مثل ماكلامها كان يعور قلبي اضعاف واضعاف...
    ناصر: ذبحيني انزين مهرة...شو تتريين؟! ذبحيني...ريحيني وارتاحي مني....
    مادري شو اللي شافته مهرة فويهي....وفعيوني...
    لكن ويهها اكتسى ملامح الحزن...وبرطمت وسكتت...حتى ايدها ماقامت تسحبها من ايدي...!!
    شفت فرده فعلها هذي فرصه...
    تميت ماسك ايدها..ويلست عالشبريه ومهرة كانت واقفه جدامي...
    ناصر: مهرة انا ادري ان اللي سويته فيج مب شوي.... يوم تهدين...بقولج شو كان فيني يومها وخلاني اسوي جي...انا ماكنت فحالتي... ماكنت افكر...ماكنت احس.... صعب جدا اذا ماكان مستحيل وحده تنسى هالتحرش وتسامح...ادري...لكن يمكن اذا عرفتي الظروف يخف ثقل المشكله هذي شوي... هذا غير اني ريلج احين مهرة... تعرفين شو يعني ريلج؟... يعني انا بالنسبه لج الاهم الحين قبل ابوج قبل خوانج قبل كل اهلج....وانتي بالنسبه لي نفس الشي اذا ماكان اكثر... وبما انج تسترتي على مشكلتنا جدام سيف اليوم.. افهم من هالشي بانج بتتسترين عالمشكله على طول... الطلاق غير وارد مهرة...ماقدر اتخلى عنج خلاص.... وبتم احاول وياج واصبر على كل اللي تسوينه لين ماتتصلح علاقتنا...لو ان شاء الله عشر سنين ...بصبر... مهرة...اطالعيني يوم اكلمج...

    طول الوقت كانت مهرة منزله عيونها...ويهها حزين ومشرفه عالصياح.... لكن يوم طلبت منها ترفع عينها...نفذت اوامري...لكن ظهر فعيونها لوم لي ماقدرت اتحمله...حسيت اني نذل وحقير.... تغير صوتي من الهدوء للترجي... ونفس الشي عيوني بدت تترجاها عشان تتفهمني شوي..
    ناصر: ماطلب منج غير فرصه وحده....
    مهرة: انته ماعطيتني أي فرصه...
    عورني قلبي اكثر من كلامها...
    ناصر: مهرة... انا فجيتج بالاخير...
    مهرة: بعد شو؟!... انته لمستني...وحظنتني...كشفت ويهي..وشعري....وفبيتنا..!!!!!...
    غمضت عيوني وتنهدت...
    ناصر: انا آسف....آسف مهرة والله اني آسف....
    مهرة: شو تفيدني اسف هذي..!!!..
    ناصر: خليني اعوضج مهرة...عطيني فرصه...
    مهرة: اعطيك الفرصه الحين...طلقني...بتعوضني....
    وقفت بسرعه وانا ارفض طلبها هذا باصرار..
    ناصر: لا.... قلت لج الطلاق غير وارد....
    مهرة: عيل تحمل اللي اييك مني...
    ناصر: بتحمل.. انا مابتعب من الصبر....انتي اللي بتتعبين من المقاومه مهرة...
    مهرة: مقاومه؟!... ( وظحكت بسخرية)... مقاومه شو..؟!..
    ناصر: مقاومه الاهتمام والرعايه والحب اللي اعطيج اياه... هذي مشاعر محد يقدر يرفضها او يقاومها لوقت طويل...مصيرج بترضخين...
    مهرة: انا ماريد منك شي لا اهتمام ولا رعايه ولا حب...اباك تبتعد عني...
    باندفاع مفاجئ مديت ايديني ومسكت بهم ويه مهرة....
    صحيح خافت وحاولت تبتعد... لكن مب لوقت طويل...لانه كلامي هو اللي خلاها تسكت وتهدا...
    ناصر: ماقدر ابتعد عنج...ماقدر..خلاص...روحي تعلقت فيج...وكل شي فييني تعلق بج... اذا رحتي عني...بيكون الموت هو مصيري...تفهمين؟... بموت ان خليتيني...مش الحين يامهرة..مش من عقب ماحصلتج مثل ماكنت اتمنى...!..
    مرت يمكن دقيقتين...وانا ومهرة نتبادل النظرات على هالحال...
    حسيتهم جنهم ساعه..... ذبحتني مهرة هذي...غرقتني...وحسيت انها هي بعد ماقدرت تقاوم التامل بعيوني..عشان تعرف اذا انا صادق بكلامي او لا...
    وانا فعلا كنت صادق...
    مهرة خلاص انزرعت فيني.... اذا جلعنا هالنبته...تصير التربه بدون فايده...والنبته بعد بدون فايده...
    ماقدر اخليها....ولا هي تقدر تخليني....حتى لو كانت تقول عكس هالكلام....
    لكنها ماتعرف مصلحتها...وباييها يوم وبتعرف..

    تركت ويهها ..وتراجعت شوي.. وانا اراقب الصراع الداير على ويهها...
    فجاه تذكرت ميود...وحسيت اني احتاجه الحين... احتاج لمسكه ايدي على صبعي... والاصوات اللي يصدرها...
    ابا احس باحتياج شخص لي...
    ناصر: انا....انا بسير لساعه او ساعه ونص ...مشوار صغير..وعقبها بسير الصاله العب رياضه...بعدها بشتري عشا وبرجع....تامرين بشي؟
    تراجعت مهرة لين ماتساندت عالكبت واخر شي هزت راسها بالنفي...كل هذا وعيونها عالارض...مب طايعه ترفعهن واطالع فويهي...
    ياترى شو يدور فبالها؟!!....
    تنهدت....
    ناصر: تعالي وياي الصاله عشان افحصج...
    رفعت مهرة نظرها لي هالمره وهي معصبه...ومستغربه فنفس الوقت...
    ناصر: افحص حرارتج....حرارتج مب انتي...
    مهرة: بروحي بفحصها...
    ناصر: ماتعرفين... يالله جدامي...
    مهرة: افففففففففففف...
    بالتافف هذا مشت مهرة جدامي للصاله...
    هناك فحصت درجه حرارتها... وحصلتها 37,5... نزلت نص درجه....
    ناصر: مرت اربع ساعات من خذتي بندول اخر مره؟!..
    تاففت مهرة وراحت تنسدح مره ثانيه على كرسيها وتلحفت...
    مهرة: ماريد بندول لاعت جبدي منه..
    ناصر: انزين مابعطيج بندول...بس ارتاحي...الراحه بتنفعج...يوم رقدتي نزلت درجه الحراره ..وان شاء الله باجر بتكونين بخير...
    طنشتني وماردت علي... حطيت ميزان الحراره في المكتبه وشغلت التلفزيون لمهرة... وحطيت عدالها اجهزة التحكم ...
    يلست عالطاوله جدام كرسيها وقلت لها...
    ناصر: مهرة... انا مابقفل الباب عليج ولا بشل المفتاح وراي.... ابا اتعلم اني اثق فيج... مثل ما اباج تتعلمين الثقة فيني... كنت قبل اقفل عليج واروح عشان اظمن انج ماتشردين او شي...لكني هالمره مابقفل.... بس انتي قفلي من بعدي.... ولا تفتحين لحد ماعداي طبعا...وانا واثق من انج عاقل ومابتخلينا نسوي فظيحه مثل اني اكسر الباب مثلا...!! اوكي؟
    مهرة:......................
    كانت نظراتها لا مباليه....كانها مش مهتمه بكلامي كله ولا تبا تهتم...
    ناصر: فمان الله...
    وبعد لا جواب...
    ياربي متى بتخلص هالحاله....!!!
    فتحت باب الشقه ولاول مره..ما اقفله من بعدي...ورحت عند مايد...اريح نفسي التعبانه معاه...!


    __________________






  5. #335
    عضو فضي
    الصورة الرمزية بنوتة العراق
    الحالة : بنوتة العراق غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 43114
    تاريخ التسجيل : 11-10-09
    الدولة : عرااااقيـــ بالامارت ــه
    الوظيفة : طالبــــ مدرسهـ الكئابهـ ـــــه
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 445
    التقييم : 10
    Array
    MY SMS:

    كــلــي لـعـيـونـك أســيــر

    افتراضي رد: {مــوعد مـع الســعادهـ} قصه من الامارات روعه كامله


    اليوم: السبت..
    المكان: غرفة يوسف..
    الوقت: السادسه والنصف مساءا..
    -----------------------------------------
    (يوسف)....

    كنت في سابع نووومه يوم وعاني صياح التيلفون...
    قلت فخاطري هذا اكيد خالد... مديت ومسكت تيلفوني ورديت عليه من دون ماشوفه..
    يوسف: هااااه..!!
    كان صوتي مليان رقاد...ومالي بارظ...
    وصلني صوته... ملهوف...ذايب...سايح على بعضه يعني...بكلمه وحده" احــبــــها.."...
    بطلت عيوني سيده منصدم...شو هالكلام.!!
    خوزت تيلفوني عن اذني واطالعت الشاشه...ابتسمت ورديت احط التيلفون على اذني..
    يوسف: ناصر..!!..شفيك...
    ناصر: احبها يوسف احبها...
    يوسف: هههههههههههههه ادري انزين...شو طاري عليك..!
    ناصر: بتخبلبي....
    يوسف: هد اعصابك..قالت لي امي انها مريضه اليوم...شو حالها احين؟
    تنهد ناصر...
    ناصر: اهون شوي...خفت حرارتها...
    يوسف: سلامتها ماتشوف شر..
    ناصر: الله يسلمك...
    يوسف: واحين خبرني شو صار؟!
    ناصر: خوها سيف يانا اليوم...عشان يطمن عليها اون..وانا تميت حاط ايدي على قلبي... لكنها ماقالت شي جدامه ياسيف...ماقالت شي... ماتتصور شكثر استانست....صح يطلع منها كلام سممم... بس احسها بدت تتقبلني... عالاقل تسمعني الحين وتنفذ اوامري...
    يوسف: الحمد لله... اخبار زينه والله...الله يهديها يابوك وتنسى..
    ناصر: هيه مستحيل تنسى... اليوم كنت اكلمها بعد ماسار سيف.. قعدت اتعذر لها مره ثانيه واحاول اني اتفاهم وياها.. قلت لها عطيني فرصه اعوضج قالت لي طلقني بتعوضني...بغيت اموت.... ماتخيل انها بعيد عني عقب ماحصلتها...
    يوسف: لاان شا ءالله الله لا يقوله ..ماعليك بتهدا وبتتفاهم ان شاء الله... انته احين وين؟
    ناصر: انا توني طالع عن بيت علي كنت عند ميود...
    يوسف: هذي ماتسالك وين تسير كل يوم العصر؟!
    ناصر: ليييييييييييييتها تسال.... ولا مفتكره...
    يوسف: المهم شحاله ميود؟
    ناصر: بخير فديته... باجر بوديه المستشفى عشان يفحصون الحساسية اللي فيه...
    يوسف: اهااا زين... بس تراك تبالغ بالخوف عالولد...
    ناصر: لا تلومني يوسف...مايد طايح قاصر....واخاف عليه من أي شي.... بعدين مابيظره اهتمامي...
    يوسف: واحين انته وين ساير؟
    ناصر: بصلي المغرب ماباقي شي عن الاذان...وعقب بسير الصالة العب حديد ورياضه...وعقب برد لها...
    يوسف: بس ماجنك خليتها وقت طويل بروحها؟!..
    ناصر: ماعليها شر..بترقد وبترتاح من صدعتي...الراحه بتفيدها...آآخ بس والله اني احبها يا يوسف...
    يوسف: قلنالك من زمان انك تحبها...
    ناصر: شو دراك انته انا مادريت الا اليوم يوم قالت لي ابتعد عني بغيت اتخبل..
    يوسف: انته ماتشوف شكلك كيف يكون يوم ترمس عنها... كنت مهووس فيها...
    تم ناصر ساكت...
    يوسف: الوو..
    ناصر: هاه..وياك..
    يوسف: فشو تفكر؟
    ناصر: ماشي...
    يوسف: تفكر فيها؟
    ناصر: تصدق... جان مارد البيت...
    يوسف: ههههههههههههههههههههههههههه شووووه...تولهت عليها عنبووو يا ناصر..
    ناصر: مريضه يوسف ماريد اطول عليها وايد...
    يوسف: لاخلها شويه ترتاح من ويهك وتفكر بروحها بكل اللي صار بينكم...وانته روح فرررغ شحناتك السالبه والموجبه في الرياضه ماوصيك في البوكسنغ... وعقب ارجع لها هادي...
    ناصر: صدقك والله... بروح اصلي عقب بسير اظارب هناك..
    يوسف: هههههههههه اوكي...
    ناصر: خلاص بخليك احين وانته قم صل هب تنخمد مره ثانيه.....
    يوسف: بقوم بقوم... خليت فينا رقاد ثرك...!
    ناصر: احسن...يالله فمان الله..
    يوسف: فمان الكريم...
    سكرت عن ناصر وانا اضحك عليه...مسكين اخويه...حالته عجيبه عقب هالعرس...
    الله يسخر له مهرة بس ... ويهدي بالها ويصلح مابينهم...مسكين ناصر مايستاهل....
    نشيت عن شبريتي ودخلت اتسبح...
    ويوم طلعت وطاحت عيني عالكمبيوتر....ابتسمت وتذكرت كلامي مع كنوه اليوم..
    كيف قهرتني وطلعتني عن طوري وهي تسولف عن فلان وعلان...يالله يالله مسكت نفسي من اني اقولها "حبيت من قبل"... بس عشان اقهرها....
    لكن يوم فكرت فيها...صحيح انا حبيت وضحه...بس وضحه ماحشمت هالحب والعشره اللي كان بينا...وصلت لدرجه انها دعت على كنه...وصار اللي صار وسوت كنه حادث...ادري قضاء ومقدر ومكتوب لكن هيه الي دعت عليها....واناعمري مابسامحها على هالشي..
    عمري مادعيت على خطيبها.... ليش هي تدعي على خطيبتي؟!...
    المهم ان وضحه صفحه وانطوت....
    وانا اختبرت غيره كنه من قبل علي.... وقالولي انها تمت تصيح بس لمجرد فكره اني اكلم بنت غيرها... وتمت متنكده وزعلانه ومالها مزاج لاي شي...
    كيف لواغايظها الحين.؟!.. واناخطيبها..!...بتموت عليه بتيها الجلطه...بسم الله عليها..!
    بصراحه ماتهون عليه...العوزها بالغيره... لكن هي تتفنن معاي بهالسوالف...
    واللي يساعدني طبيعتي البارده...
    لكن البارد ان عصب تراه عصب.... ويبالها كنه تعرف هالشي زين...
    وان كثرت الجرعه تراني بكشر عن انيابي...

    صليت المغرب... وبدلت ثيابي ونزلت تحت...حصلت ابويه محتشر على امايه...
    بو محمد: وشحقه اطرشينه انتي؟!!
    ام محمد: يا سلطان الله يهديك مادريت انك تباه ماخبرتني...
    بو محمد: احين منو بيودي الدوا...
    ام محمد: اصبر شويه واحين بايي ..بيخلص شغله وبايي لا تاكلنا..
    يوسف: شو فيكم؟!..
    صدوا صوبي كلهم وتموا يطالعوني..عقبها قالت امي..
    ام محمد: هذووها ولدك طرشه...
    يوسف: وين وين..؟!.
    بو محمد: سير ود هالدوا ليدتك...خلص عنها دوا السكر... وامبوني سايرلها الحين...لكن اتصلبي ريال وبيتعشى عندي... ويدتك اليوم ما كلت الدوا وبتتعب...
    مسكت الكيس واطالعت ابويه...
    مب عارف شعوري بالضبط...
    يوسف: هاه؟!..
    عقد ابويه حياته وعصب...
    بو محمد:.. يااه..!!!...
    ترا ابوي مايحب الهباله والاستهبال...!!..
    يوسف: اودي الدوا الحين؟
    ام محمد: يقولك يدتك اليوم ماكلت دوا السكري ... لازم توديلها الدوا تباها تتعب علينا..!!
    يوسف: همممممممم ان شاء الله... تبون شي بعد؟!
    ام محمد: سلامتك فديتك وسلم عليهم...
    يوسف: يوصل...
    شليت الكيسه وطلعت...
    احين كيف... متواعد ويا خالد انا...
    اوهووو...
    بس ان سرت يمكن اشوف كنوووه....
    وافاجئها...
    وضحكت... لا حلو....بنسير بيت اليدة شو ورانا..واذا على خلوود... خله يكلم حرمته في التيلفون... اللي لين احين ماعرس عليها ومادري متى بيعرس الحبيب... المهم يتسلى عني شوي...

    في بيت عمي.... شفت عنهم سيارتين مب من سيايير البيت.... افففف..مافييني اخطف عالميلس بسير سيده البيت..
    اذا سرت الميلس بيمسكوني...
    نزلت من السياره ودخلت البيت...
    يوسف: هووووووووووووود...
    سمعت صوت ريال يقرب بي...بس هذا مش صوت مايد...!!!...
    عيل منوه؟!..
    توني بدش الا وبخليفه ولد خالتهم فويهي..ومبتسم لي..
    هذا شو يسوي هني..؟!...
    خليفه: مرحبا الساع...
    يوسف: السلام عليكم..
    خليفه: وعليكم السلام والرحمه هلا يوسف...
    توايهت وياه وتبادلنا السلامات...
    خليفه: اقــــــــرب....
    رفعت حاجب واحد مستنكر تصرفات خليفه...وايد ماخذ راحته....صحيح خالته ساكنه هنيه ...لكن هذا اصلا بيت يدوه... !!
    يوسف: جريب.. منو داخل..
    خليفه: محد غريب...تعال..
    تبعت خليفه داخل البيت ...ويوم وصلت الصاله شفت حرمه عمي... عويش ولطوف... وكنه..!!!...
    شو تسوي حظرتها يالسه وياه؟!!..لا والضحكه مرسومه على ويهها الظاهر كانوا يسولفون ويظحكون...
    حسيت بنيران تشب في صدري...
    لكني تصنعت الابتسام...
    يوسف: السلام عليكم...
    الكل: وعليكم السلام والرحمه...
    ام مايد: مرحبتين الساع بيوسف...
    يوسف: الله يرحب بج على فضله عمتي شحالج؟
    كنت واقف بنص الصاله وخليفه وحرمه عمي بعدهم واقفين وياي اما البنات ..وكنه..قعدن...
    ام مايد: بخير وسهاله شحالك انته وشحال اهل البيت..!!
    يوسف: كلهم بخير وسهاله ويسلمون عليكم... (والتفت صوب البنات وتجاهلت كنه).. شحالكن يابنات؟
    عايشه ولطيفه: بخير وسهاله الحمد لله....
    يوسف: يدوه وين؟ ماشوفها وياكم..
    ام مايد: منسدحه داخل في حجرتها...
    عقدت انا حياتي...
    يوسف: شي يعورها؟!
    ام مايد: لا الا التعب العادي..
    يوسف: انا بسير عندها...
    ام مايد: البيت بيتك يا يوسف حياك...
    يوسف: الله يحييج...استريحوا خذوا راحتكم..(والتفتت عيوني صوب كنه وقلت)...جني ما ييتكم..!
    خليتهم ورحت عند يدوووه وانا مقهور من الخاطر من كنه...
    احين هذي تصرفات وحده مخطوبه..!!..
    تقعد ويا ولد خالتها جنه محد وراها مسؤول...
    وهي تعرف انه مايرضيني جذي...
    وقايلها من قبل هالكلام..بس ماعليه ياكنه... خلي خليفه ينفعج احين...
    دخلت على يدوه وابتسمت يوم شفتها منسدحه ومتلحفه...
    تقربت وبستها على راسها....
    انتبهت يدووه..
    ام سلطان: منووه..؟!..
    يوسف: يوسف يدووه....
    ام سلطان: هلا فديتك...هلا الغالي...حيالله يوسف...
    اعتدلت يدوه وقعدت في شبريتها ومدت ايدها ادور برقعها...
    انا شليت البرقع من الطاوله ودسيته...
    يوسف: الله يحييج يالغاليه...شو تبين بالبرقع انا ولدج...
    ظحكت يدوه وعدلت شيلتها...
    ام سلطان: ادريبك الغالي ولديه لكن ماتعودت اجابل بويهي...
    يوسف: ماشي برقع يالله.... المهم انتي شحالج؟ ليش منسدحه هني شي يعورج..؟!
    ام سلطان: ظاربتني دوره فراسي فديتك ...خلص عني الدوا ومادريت به الا خلاف قلت لابوك....
    حزت فخاطري شوي حالة يدوه... ام مايد المفروض تشيك على دوا يدوه..او عالاقل وحده من هالبنات... عنبو كلهن مامنهن فايده..!!.. ولا وحده منهن همها انها تتاكد اذا دوا يدوه خلص والا بعده.؟!

    يوسف: ابويه امبونه بييبه لج لكن اتصلبه ريال ومارام ايي..عشان جي طرشني انا...
    وعطيتها كيسه الادويه مالت السكر...
    ام سلطان: الله يطول بعمره وبعمرك ماتقصرون...
    يوسف: افا عليج يدووه انتي عرووسنا...يدووه ليش ماتين تقعدين فبيتنا .؟!
    ام سلطان: ماروم اخلي بيتي فديتك...
    يوسف: انزين شهر بس...
    ام سلطان: وايد شهر...
    يوسف: اسبوع...يالله عاد يدوه... والله انه نتوله عليج ونبا نشوفج دوم بس نستحي ني هني عسب البنات نحس بعمارنا غرب وثجال...
    ام سلطان: يصير خير ان شاء الله...
    يوسف: يدوه شو رايج اشلج باجر... وتقعدين عندنا لين الجمعه... عروس ناصر بتي اخر هالاسبوع ماتبين تسمعينها كم ملاحظه؟!
    ام سلطان: ههههههههههههههههههه سلط الله عبليسك....
    وقعدت يدوه تظحك عالملاحظه...لانها تحيد عمرها لسانها طويل وحشريه...!!!.. واكيد اذا تجابلت هي ومهرة بتستوي سوالف وعلووم...ونحن جاهزين للطماشه...
    يوسف: صدق والله يدوه...خلاص قولي تم ...
    ام سلطان: تم ياولد الشيبه...
    يوسف: حلووو...عيل بمر عليج باجر وبشلج انتي قولي لوحده من هالبنات تجهز اغراضج...وترا حجرتج في بيتنا موجوده ومسكره ناقصه بس تنورينها انتي...
    مسكت ويهي يدوه وحبتني على راسي....
    ابتسمت وانا مستغرب من حركتها...بس تاثرت...لاني حسيتها طالعه من خاطرها....
    ام سلطان: انته طول عمرك غير عن خوانك.... الله يوفقك ياولدي...
    ابتسمت اكثر ومسكت ايد يدوه وحبيتها...
    يوسف: ويطول بعمرج ويخليج لنا يا يدووه... تامريني على شي؟ انا تراني متواعد ويا ربيعي وبسير له...
    ام سلطان: سلامتك الغالي... سلم على ابوك وامك وخوانك..
    يوسف: يوصل ان شاء الله.... فمان الله يدوه...
    ام سلطان: الله يحفظك فديتك...
    طلعت عن يدووه ...ويوم توني بدخل الصاله تحنحنت.... يوم دخلت كان مازال "العله" موجود... ومازالت كنه موجوده وياهم....يالسه ولا سوت لي حشمه ولا شي....
    يوسف: انا بسير عموه تامرون على شي؟
    خليفه: وين ماقعدت..!!
    يوسف: انته شو اللي مقعدنك..؟!..
    طلعت بدون ماروم امسكها...
    خليفه: انا اتريا مايد يوصل...
    يوسف: ومنو في الميلس؟!
    خليفه: محد في الميلس...
    يوسف: عيل شفت سيارتين ماعرفهن...
    خليفه: البي ام سيارتي...النيسان سياره ربيع مايد ماخذنها عنه لانه ناوي يسير البر هاليومين...
    تذكرت ان سيارة مايد صالون وماتصلح للبرور...
    يوسف: هييه....زين سلم على مايد...انا بسير مواعد ربيعي بس ييت اوصل ليدوه دواها وبسير...يالله فمان الله...
    سلموا علي وبعدها طلعت...
    طلعت وانا مقهور ...الا محترق من غيظي...
    ماجني اليوم موصنها عن الطلعه جدامهم.... بعد تخالف شووري...انزين ياكنه انزين....
    انا اراويج..!!


    __________________

    اليوم: السبت...
    المكان: بيت خلفان..
    الوقت: التاسعه مساءا..
    -----------------------------------
    (شيخه)...

    كنا يالسين نتعشى انا وعفرا و آمنه... لانه عمي تعشى من قبل ورقد...وسهيل طالع...اما حمد معزوم...وسيف مب موجود في البيت...
    باختصار البيت فاظي علينا نحن الثلاث...
    انا نفسي كنت شوي متظايقه وكئيبه ... واحس الشيطان قاعد يوسوس لي بامور...
    انا في غنى عنها....
    لكني تنهدت وتناسين الوضع اللي انا فيه مع سهيل...
    سمعت صوت سياره وكان سيف...
    دخل علينا البيت....
    سيف: السلام عليكم...
    ردينا عليه السلام...
    سيف: ماشي عشا لي؟..
    آمنه : بلى شي مخلين لكم في المطبخ انته وسهيل...
    سيف: ووين سهيل؟!..
    شيخه: سهيل طالع بس بيرد يمكن بعد ساعه...
    سيف: انزين انا يوعان...
    شيخه: بخلي البشكاره تحط لك عشا...
    سيف: لالا اقولج...بسير اتسبح اول وابدل ثيابي ويوم بنزل بتعشى...
    راح سيف فوق....وخلانا ..ونحن ردينا نتعشى ونسولف ونخطط متى بنروح الخيمه..!!..
    يوم رجع سيف وقعد يتعشى....
    سيف: تسلم عليكم مهرة...!
    التفتنا كلنا صوبه منصدمين...
    شيخه: كلمت مهرة وماقلت لنا..!!
    سيف: انا رحت لها بوظبي...
    آمنه: بعــــــــــد..!!!... متى سرت وليش؟ عنبو فضيحه....
    سيف: ماطولت عندهم....سرت اتطمن على مهروه مريضه...
    عفرا: مريضه..؟!...متى مرضت وشو فيها...؟!
    سيف: اوهووووووووووووووووووو صدق انكن حريم خلني اتعشا...
    شيخه: انته اللي ماصخ ماتقول لنا شي بالتفصيل..
    سيف: اتصلت بناصر اتطمن على مهرة...وقال لي انها مريضه فيها حمى لانهم ساروا البحر امس والحبيبه تغططت في الماي ودقتها الهوا ومرضت.... سرت اشوفها وييت وتسلم عليكم كلكم...
    شيخه: وليش ماخبرتنا قبل ماتسير؟
    سيف: وليش اخبركن؟!..
    عفرا: المهم شحالها مهرة..؟!
    سيف: قلنالكن مريضه..
    شيخه: علومها الثانيه تقصد...
    سيف: قصدكن بينها هي وريلها؟!
    شيخه+عفرا: هيييييييييييييه......
    سيف: عنادا فيكن مب قايل....
    عفرا: حرام عليك سيف...شو شفتها مستانسه ويا ريلها..!
    سيف: هي مستحيه منه وهو مستحي منها والله يعينهم على بعض..ممكن اتعشى احين؟
    شيخه: تعشى انزين محد ماسكنك...
    فرحتني علوم مهرة رغم اني زعلن لانها مريضه...
    لكن دام سيف اقرب الناس لمهرة ماقل انها مب مستانسه او متظايقه او شي..هذا معناته انها فعلا ماشيه امورها مع ناصر..
    الحمد لله...لاني ادعيلها في كل صلاه انه الله يهديها وتتقبل هالريل وتعيش معاه حياة طبيعية...
    شيخه: حلوه شقتهم؟!..
    تافف سيف...
    سيف: انا عرفت انكن بتسالن.... شقتهم حلوه ووسيعه... غرفة رئيسية بحمام...وغرفتين ثانيات بينهن حمام واحد وحده مخلينها للضيوف ووحده فاظيه مخلينها للكوي والغسيل وغيره وفيها بلكونه لنشر الثياب...وعندهم مطبخ وصالة وسيعه ومودرن... بس خلاص؟!...
    شيخه: ماشاء الله عوده عيل...
    سيف: هي نعم وسيعه وحلوه ومرتبه...خلني اتعشى...
    ضحكت انا على سيف وردينا نتابع المسلسل...بعد ماراح سيف... وركب فوق لغرفته..دخل سهيل...
    كانت الساعه حوالي 11 ساعتها...يوم دخل سهيل..
    وكنا انا وعفرا بس سهرانين بما ان حمد بعده ماوصل...
    دخل سهيل وسلم علينا...
    شيخه: احط لك عشا؟
    سهيل: لا ماشتهي بروح ارقد....تصبحون على خير...
    راح سهيل وركب فوق.... بدوني..!!!!...
    هالحال تكرر الفتره الاخيره كثير...
    وانا مب عارفه شو السبب...
    لكني حاولت اتجاهل الموضوع...
    عفرا: روحي شيخه عند ريلج برايج...
    شيخه: واله ريلي مازقرني لو يباني بيزقرني...
    عفرا: عاد شافج يالسه وياي يستحي يزقرج...
    شيخه: خليه برايه ..هو يبا يرقد شو بسير اسويله انا..!!
    عفرا: رقدييييييييه...
    شيخه: هههههههههههههه طبيه عنج... علوم الحمل انتي وياج...
    عفرا: والله الحمد لله...صح صايره مزاجية بزياده لكن الحمد لله... الاسبوع الياي عندي موعد... وانتي شيخه مافحصتي؟!
    شيخه: لا...انا بعدني ماحس انه فيه حمل الحين... وشو علاقتج انتي بحمد الحين ان شاء الله احسن؟
    عفرا: احسن بوايد... الحمل ساعدنا شوي بانه نرجع مثل قبل...
    شيخه: الحمد لله انا ملاحظه عليكم بعد انكم تحسنتوا وايد ..الله يديم المحبه يابوج...
    عفرا: آآمين... مثل مااني لاحظتي انا بعد لاحظت تغيير بينج انتي وسهيل.... عسى ماشر شيخه؟
    ذكر عفرا للموضوع هذا بالذات مثل رش الملح عالجرح...
    تميت ساكته مب عارفه شو اقول...لكن في نفس الوقت..كنت بحاجه اني اتكلم واسال.... ليش علاقتي بسهيل تغيرت جي..!!!
    عفرا: متظاربين انتوا والا شي؟
    شيخه: ياريت لو جي السالفه....
    عفرا: عيل ؟
    شيخه: عفرا بقولج شي بيني وبينج..!!... انا وسهيل نحب بعض من زمان.... دايما كنا نتغايظ ونسولف يعني من اشوفه لازم يصير شي بينا .... يعني تحسين ان العلاقه نشيطه وحيويه .... بس من عقب ماخذني... تمينا فتره اوكي مع بعض لكن هالفتره الاخيره...احس...علاقتنا استوت فاتره...
    عفرا: اهااا...
    ماساعدني ردها....
    شيخه: ليش ظنج؟!!!...
    عفرا: ليش ماتجربين تسالينه وتشوفين شو في خاطره..!!
    شيخه: ماسالته لانه مب صاير بينا شي عايشين في روتين يعني....فليش ممكن يكون شي فخاطره؟!
    عفرا: ربج بعد ماتعلمين....
    شيخه: انا احس انه حبه لي نقص بعد الزواج....
    عفرا: شوفي شيخه بقولج شي... حب ماقبل الزواج...يختلف اختلاف كبير عن الحب بعد الزواج... انا اظن انه سهيل مابين الحالتين هذيلا حاليا...
    شيخه: شو قصدج؟ ليش انا ماصار لي نفس الشي..!!!
    عفرا: انتي تراج حاليا مثله...والا جان رحتي ورا ريلج وشفتي شو في خاطره... ماتدرين يمكن هوبعد يفكر بنفس افكارج حاليا...
    شيخه: وشو اسوي؟!.. انتي شفتيه كيف اطالعني ببرود ..من متى سهيل جذي..!!! عنبو انا ماشفته من العصر...
    عفرا: شيخه...حطي فبالج ان كل الازواج يمرون بهالحالات الفاتره...وترد بعدين علاقتهم تتحسن...
    شيخه: والله مادري بس انا مب عايبني الحال...
    عفرا: تكلمي معاه.... خليه ياخذ اجازه وطلعوا كم يوم رباعه...انتوا مول ماتطلعون الا عند امج وتردون...
    شيخه: ان شاء الله ...انا مستحيل اسكت على هالوضع احس نفسي بختنق... ما تحمل سهيل يعاملني ببرود جذي...
    عفرا: ولا يهمج...انتي ماتهونين على سهيل اصلا... ان شاء الله كل شي بيرجع طبيعي... احين قومي ولحقي ريلج... وان رقد وعيييه...
    شيخه: ههههههههه ماروم له هذا من يرقد خلاص تراه رقد...خله يرتاح وباجر يصير خير ان شاء الله... انا بسير ..تصبحين على خير...
    عفرا: انا بعد بقوم ادخل هذا حمد اكيد بيسهر... وانتي من اهل الخير...
    افترقنا انا وعفرا...سكرنا ليتات البيت وكل وحده سارت غرفتها...
    في الغرفه حصلت فعلا ان سهيل رقد... لا ومبند الليتات الحبيب...!!
    بدلت ثيابي ودخلت الفراش عشان ارقد..كنت معصبه لانه رقد عني حتى عطيته ظهري...
    لكن بعد دقيقتين تقريبا مادريت بعمري الا وانامسحوبه صوبه...
    ضمني سهيل لحظنه واسند راسها عدال راسي وهو نص واعي ونص راقد...
    ابتسمت...
    مهما تغير سهيل علي....اتم انا بالنسبه له شيخه.... على قولته...شيخة الحريم...!!
    شيخه: تصبح على خير حبيبي...
    لكن سهيل كان اورريدي راقد....


    __________________






  6. #336
    عضو فضي
    الصورة الرمزية بنوتة العراق
    الحالة : بنوتة العراق غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 43114
    تاريخ التسجيل : 11-10-09
    الدولة : عرااااقيـــ بالامارت ــه
    الوظيفة : طالبــــ مدرسهـ الكئابهـ ـــــه
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 445
    التقييم : 10
    Array
    MY SMS:

    كــلــي لـعـيـونـك أســيــر

    افتراضي رد: {مــوعد مـع الســعادهـ} قصه من الامارات روعه كامله


    --------------------------------------------------------------------------------

    اليوم: الاحد...
    المكان: شقة ناصر..
    الوقت: التاسعه صباحا...
    -----------------------------------
    (ناصر)...

    نشيت على صوت المنبه في تيلفوني...
    مسكته وسكرته على طول...
    تمغطت وانااتثاوب واتلفت حوالي...واتذكر اللي صار نص الليل مع مهرة...
    ياترى اللي صار صدق؟!..
    لكن يوم انتبهت اني راقد تحت عالارض..عرفت انه صدق...!!..
    ابتسمت وانا اتذكر خوف هالبنت...
    خوافه بشكل....
    يعني سكنيه لا راحت ولا ردت تخوفج ليش؟!..سمي بسم الله وخلاص...
    بعد ليتهاالسكنيه سوت شي...مسكينه ناشه نص الليل راحت الحمام وردت الكبت ترقد...!!
    عيل نحن ياما شفنا سكن ماسوينا هالصدعه كلها...!
    بس الظاهر انه مهرة اول مره تشوف هالشي...
    مسكينه...
    تنهدت وقمت عن فراشي... والتفت صوب الشبريه...
    حصلتها متلحفه وراقده...
    نشيت من فراشي .. خذت وزار وفانيله من الكبت وفوطه ورحت الحمام بهدوء... وكل ماتذكر سكنيه مهرة اضحك...!!..
    تسبحت..ورديت اطلع من الحمام وانا انشف شعري وابتسم...
    كانت مهرة مثل ماهي...
    ماتحركت...نومها ثقيل هالبنت...
    وعليها رقدات تظحك....
    عيل شو هالرقده؟!...ريل شرق وريل غرب...!!!
    ماقدرت اقاوم اني افر الفوطه واتقرب منها...
    كنت اتامل ملامحها الطفولية...بشرتها البيظا المايله للوردي...اتامل في كل شي يحق لي اني اتامل فيه بحكم انها زوجتي...!!..
    حتى ظفورها اللي شوووووي بس طويله تاملت فيها....
    شعرها كان ماخذ النصيب الاكبر...شعرها هذا يطير كل ذرة تعقل في راسي....
    تقربت منها اكثر...وبستها بين عيونها...
    همست لها في نومها..
    ناصر: احبج مهرة....احـــبــــج......
    لكني عرفت انها بتقوم وبتبدا سلسلة التعذيب النفسي... عشان جي ابتعدت عن ازعجها واخليها تقوم...
    مافيني عالتعطيل...
    وراي ميوود اوديه المستشفى...
    باوطى صوت ممكن فتحت الكبت وطلعت لي كندوره ... كانت كالعاده مجسوفه من تحت بسبب قصر الكبت...!!
    الله ياخذه...!! لازم يعني كل ما البس كندوره اكويها قبل من تحت........!!!
    اففف..
    شليتها ورحت بها غرفه الكوي... المقابله لغرفتي...
    اللي كل ما ادخلها تتراوالي سعاد الله يرحمها فيها...تكوي او ترتب او تسوي أي شي...
    عشان جي ماكنت احب اكوي ثيابي فيها او ادخلها.... لانه هالغرفه على حالها ماتغيرت ابدا من وفاة سعاد...
    لانه مافيها شي فعلا يستحق التغيير..!!!
    كويت كندورتي ولبستها..ورجعت لغرفتي...
    ابتسمت مره ثانيه لمنظر مهرة النايم...
    وقفت جدام المنظره ويلست اسحي شعري... ويوم كنت يالس اتعطر... سمعت تحرك مهرة في الشبريه..
    التفت صوبها بتردد...
    حصلتها اطالعني بعيون مرصصه..!!..كانها مستغربه انا شو اسوي هني...ووين هي راقده بالضبط...
    ابتسمت لها ابتسامه وسيعه...
    ناصر: صباح الخير ام السكن...
    شهقت مهرة وبطلت عيونها ويلست على طول في الشبريه...شكلها توها تذكرت اللي شافته...
    ناصر: هااه شفيج..!!.. اطمني نحن الصبح احين والجن مايطلعون الصبح...
    اطالعتني مهرة بقهر...
    مهرة: انته وين بتسير؟!.

    انا في خاطري قلت...اصبحنا واصبح الملك لله....
    مسكت سفرتي وقعدت اتسفر جدام المنظره...
    ناصر: انا قلت صباح الخير...
    مهرة: وين بتسير...؟!!!..
    ناصر: مهرة.......!!... صباح الخير...
    مهرة: اففف صباح النور...وين بتروح؟!
    ناصر: قلت لج عندي مشوار مهم..
    ومهرة: وبتخليني اروحي..!!..
    تنهدت... من بين كل طلعاتي...قررت تسالني عن هالطلعه بالذات..!!
    ناصر: تبين تسيرين وياي..!!
    مهرة: لا...
    ناصر: بس عيل ليش تسالين...
    سكتت مهرة وقعدت ترتب شعرها وهي تتفحص محتويات الغرفه... خلصت تسفيرتي وصديت صوبها..
    ناصر: مهرة..اذا ما تبين تستخدمين الكبت الموجود في غرفتج اسمحيلي اعلق كناديري فيه لاني طفرت من كثر ما اكويهن.... الاجان انتي بتكوينهن لي كيفج....
    مهرة: هاللي قاصر بعد ثرني خدامه عندك....!!
    ناصر: محشومه..عيل بنقل كناديري لغرفتج لانه كبرتها اكبر...
    مهرة: جان تباني افرهن من الدريشه مثل مافريت انته شيلتي حطهن اشوف...
    ناصر: انتي حتى ماتغسلتي ناشه امره عالمهازب...افف...بس خلاص محد يبا منج شي... خلي الكبت يسكننه السكن دامه خالي وكل يوم بتطلع لج سكنيتج...
    حطيت اغراضي فمخباي وطلعت وانا ماسك ظحكتي....شكل مهرة وهي تتخيل الجنيه مره ثانيه كان ينقع من الضحك...
    بس خلاص احين مسكنا عليها شي نخوفها به...بتشوف جان ماطفرتها...
    رحت المطبخ وشربت عصير وسويت لي سندويش جبن وجام كالمعتاد.... وبعد ماكلته وخلصت...
    خطر فبالي اسوي لمهرة واحد...
    وابتسمت عالفكره اللي خطرت لي...
    يا انها تستانس.... يا انها تغتاظ مني... وفي كلا الحالتين بضحك عليها...
    صبيت عصير في كوب..وسويت لها السندويش... وطلعت كلينكسه من العلبه الموجوده...سحبت قلمي الفظي من مخباي وكتبت لها " صباح الخير...يا وجه الخير... وصباح الاحساس..لطيب لانفاس.... فطور متواضع صحيح..لكن فيه العافيه حبيبتي....."
    جسفت الكلينكس وغطيت بها العصير...وبكلينكسه ثانيه غطيت السندويشه...
    خليته في المطبخ وطلعت....اكيد انها بتشوفه بعدين...

    في بيت علي... كان المسكين متاخر عن دوامه عشاني... شو عليه صاحب شركه ومحد يحاسبه عالتاخير..
    الله يزيده من خيره...
    علي: علومك من العرس..!!
    ناصر: والله الحمد لله ماشي الحال..اقول علي بسالك شي ...
    علي: تفضل..
    ناصر: الواحد اذا شاف جني في البيت ويبا يتخلص منه شو يسوي..!
    قعد علي يضحك...
    ناصر: ايه والله اني ارمس صدق...
    علي: لا تقول لي عندكم جني في البيت..!!
    ناصر: ياخي عيوز طلعت لحرمتيه وماتت من الزياغ مافيني تيها نوبه والا شي....
    علي: عوذ بالله...!!... من صدقك انته..
    ناصر: هي والله.... بتسوي شراتي انا بعد نفس الشي ماصدقت...
    علي: لا الجن موجودين بينا لكن مادري ليش مازلنا نستغرب هالسوالف.... هالعموم عليك باللبان..دخنوا لبنان... وشغلوا قرآن عندكم ... وان شاء الله مابيظهرون مره ثانيه..
    ناصر: بعده وراي مشوار سوق يعني..اففف...
    علي: قلنالك الولد بخير الا انته بروحك توسوس...
    ناصر: خلني اطمن ياعلي...مابرتاح الا جي ماريد احس اني مقصر في حقه...
    علي: انته لا مقصر ولا شي...وعلى راحتك هذا ولدك وسو اللي تشوفه مناسب...
    ناصر: تسلم ياعلي..وانا تراني عطلتك وايد.. انته مابتكون هنيه يوم برد مايد صح؟
    كنت منحرج من الموقف اللي بنحط فيه انا وامل حرمه علي واخت سعاد الله يرحمها..
    كيف بتطلع جدامي عشان اعطيها مايد..صحيح نحن مب غرب عن بعض بس بعدني استحي منها...
    علي: انا موصي الخدامه تطلع لك لا تشيل هم..وانته اصلا من الاهل وموثوق فيك يا ناصر...لا تحط هالحواجز بينا... عنبو عيالي يستوون عيال خالة مايد...
    ناصر: ههههههههه والله اني متحمس له فديته اباه يكبر واشوفه بين اهله...
    علي: بيكبر ان شاء الله وبتشوفه وبتشوف عياله بعد ياناصر..
    ناصر: ههههههههه آآمين...يالله تامرنا بشي؟!
    علي: سلامتك ...
    ناصر: الله يسلمك..فمان الله...
    شليت مايد وشنطته اللي فيها مستلزماته وطلعت ساير صوب المستشفى...





    اليوم: الاحد..
    المكان: مكتب راشد في الاتصالات..
    الوقت: العاشرة صباحا..
    ------------------------------------
    (راشد)...

    مسكت تيلفوني ماخذ راحه من الشغل... واتصلت بمنى....
    حسب علمي انها بتروح توقف اليوم...
    وانا بالي مشغول عليها من امس.. الدكتوره قالت ان منى فيها فقر دم حاد... وبحاجه لتغذية وفيتامينات وغيره... واذا تمت على هالحال..ممكن يستدعي مغذي ونقل دم وشغلات منى في غنى عنها...!!
    زادنها تحس بالكسل والخمول ودومها ترقد...!!
    وصلني صوتها عبر التيلفون..
    منى: هلا حبيبي...
    ابتسمت...ذاب قلبي في صدري..يامحلاااه هالصوت ياناس..
    راشد: فديت هالصوت ياربي... هلا غناتي... اول شي وين انتي؟!
    منى: منخشه في كلاس والله يستر مايدخلون علي...
    راشد: هههههههههههه ماعليه بيفصلونج كورس وانتي مبونج سايره توقفين..
    منى: لا دخيلك ...اوقف ولا الفصل حشى يابوك وصمة عاااااااااار....
    راشد: يخسووون والله يفصلونج افا عليج وراج رياااااااااال...
    منى: هههههههههه والنعم والله... علومك؟!
    راشد: خلج من علومي وقوليلي شو سويتي..!!
    منى: سرت الله يسلمك ووقفت...ومبوني سايره الكافتيريا بتلاقى ويا بنت عمي يوم اتصلت..قمت انخشيت في هالكلاس..
    راشد: ياحيج... تريقتي مثل ماوصيتج.؟!..
    منى: تراني احين سايره بتريق...
    راشد: منى..!!!!...انا شو قايلج؟!
    منى: شو قلت لي..!!
    راشد: ماقلت لج اول ماتوصلين الجامعه تتريقين؟!!!!!...
    منى: انزين شقايل اتريق اروحي ماعرف اكل بروحي..
    راشد: دامج ماتسمعين كلامي عيل فمان الله...
    وسكرت فويهها...
    وانا معصب عليها...تمت تتصل علي ومارد عليها...
    خلها عشان تتادب وثاني مره تسمع كلامي... احين انا اقولها تريقي اول ..وهي الحبيبه تفرفر في الجامعه في هالشمس ومعدتها خاليه..!!.. احين لو يدور راسها واطيح منوعندها يمسكها او يداري عليها..!!
    طرشت لي مسج...
    " اسفه حبيبي...والله بتريق احين مابعيدها"...
    رديت عليها..
    " وانا مابكلمج الا يوم تتعلمين تسمعين كلامي"
    ردت علي بمسج ثاني..
    "خلاص تعلمت بليز رد عليه"....
    " مابرد قلت لج الا يوم تسمعين كلامي وتتريقين"..
    " اوكي.. : (.."
    حطيت التيلفون عالمكتب ورديت اشتغل...
    احين منى لازم الواحد يوقف لها على كل وجبه...ومب أي وجبات..لازم تكون وجبات صحية...
    الدكتوره عاطتنا قايمه طويله عريضه بالاكلات الصحية ولها بدائل وغيره فرت روسنا فر بها..ولا عرفنالها...
    لكن بنرد نطالع فيها عشان مصلحه منى...
    انا بعد موصي امايه عليها تغصبها عالحليب الطازج كل يوم الصبح..اما المسا انا بتكفل فيها...
    وانا ما اقتنعت بسالفه التوقيف الا يوم سمعت كلام الدكتوره باذني...
    وشفت فعلا ان منى بهالحال ماتقدر تبذل جهدها بالدراسه... بالتالي التوقيف احسن لها خلها ترتاح في البيت هالكورس والكورس الياي بتكون ان شاء الله احسن...
    بعد حوالي اربعين دقيقه طرشت لي منى مسج مره ثانيه..
    " والله تريقت والله...كلمني اترياك"...
    ابتسمت...
    واتصلتبها...
    منى: يالله شكثر تتغلى ويا راسك...
    راشد: عشان تتعلمين ثاني مره يوم اقولج كلام تنفذينه...
    منى: انته قلت لي في الملجه انك مابتتسلط علي...
    راشد: في سالفه صحتج بالذات بتسلط عليج وبتسلط وبتسلط وبتسلط وان فجيتي حلجج بكلمه ماتلومين الا نفسج..
    منى: وللل.... انزين اقوولك....
    راشد: قوليلي...
    منى: عادي اقعد لين 3..!
    راشد: شو لج من الحايه؟!!..
    منى: بحضر ويا كنه محاضرتها...عقب بنسير انا وهي المعرض...فاتحين معرض في الجامعه نبا نشوفه ونفرفر فيه... هذا اولا..ثانيا...خاطري انته تيبني من الجامعه اليوم...
    راشد: همممم من عيوووووووووووني يالغلا ماطلبتي...
    منى: تسلم لي عيووووووووونك الحلوه انا فديتها...تسلم عليك كنه..
    راشد: الله يسلمج وياها من الشر...ردي السلام عليها...
    منى: ان شاء الله... مابعطلك اكثر حبيبي...تامر بشي؟!
    راشد: بتتغدين في الجامعه والا نتغدا في البيت؟
    منى: لا في البيت..
    راشد: تمام...عن اللعب عاد..
    منى: هههههه ان شاء الله...فمان الله الغالي..
    راشد: مع السلامه...
    سكرت عن منى وانا ابتسم....
    احس احيانا اني ماخذ بنت خريش....واحيانا احس انها اكبر من سنها....
    بس بكل حالاتها احبها...


    __________________


    اليوم: الاحد...
    المكان: شقة ناصر..
    الوقت: الحادية عشره صباحا...
    ----------------------------------
    (مهرة)...


    طلعت من الحمام وخليت شعري الخرسان ينشف على ظهري...
    وقفت اطالع عمري جدام المنظره...وحست بوزي وانا اسخر من نفسي..
    مادري ليش اليوم يالي مزاج اتعدل والبس من البدلات اليديده...!!!
    يمكن لاني زهقت من قمصان النوم...زهقت بعد من كثر ما مهملة نفسي وشكلي..
    وانا فبيتنا ماتعودت على هالشي...كان دايما شكلي مرتب ...
    لكني من عرست تميت في حاله ما يعلمها الا الله..وماكان لي مزاج لشي ابدا حتى لشكلي...
    لكن اليوم كنت شويه احسن...
    مادري ليش..يمكن لاني استويت بخير من المرض....
    يمكن لانه شوفه سيف ساعدتني..
    ويمكن بعد كلام ناصر والمه الداخلي الواضح في عيونه هو اللي ساعدني اني اتقبل الوضع اللي انا فيه..
    واهمال نفسي مابيساعدني في خطتي...
    شو بيقولون اهلي واهله اذا شافوني ملعوزه.؟!!..
    لازم ابين للكل اني عروس مستانسه....
    اما بيني وبين ناصر...بكشر عن انيابي...
    كنت لابسه تنوره جينز كحلية مشغول عليها ومطرزه...وقميص وردي صوفي خفيف و بسيط ايده طويله اطول من ايدي فكنت اضطر اني اجسفها شوي لكنها ترد تنفج وتغطي اييدي كامله...
    اما المكياج.فما سويت شي غير اني تكحلت من داخل كالعاده...ولا حطيت لا شادو ولا روج ولا أي شي..
    عن يتحسب الاخ اني متعدله عشانه بعد ويبالغ في التصورات...
    سكرت الكبت اللي كنت من الصبح اترسه ملابس عشان اروغ هالسكنيه عن كبتي...
    وامنع ناصر بعد من انه يقتحم كبتي مثل مااقتحم حياتي...!!!..
    اون شوو...كناديري يتجسفن....!!
    يعل تعلجهن العنز ويلبسهن على هالحال..بس لا اخليه يحط ثيابه عندي ولا بكوي له بعد.. محد قال له يشتري كبت قصير...!!!!...
    محد قال له ياخذني اصلا....
    طلعت من غرفتي وانا احس بانفتاح للشهية بعد شغل تفريغ الشنط وترتيب الكبت والسبوح...اكيد الواحد بتنفتح شهيته....
    رحت المطبخ.وشفت شي مغطاي...
    استغربت... ناصر نسى يتريق والا شو؟!..
    كشفت عن الصحن وشفت انه سندويش وكوب عصير...اطالعت الكلينكس في ايدي ولاحظت انه مكتوب عليه شي...
    فتحته...وقريت اللي قريته....
    رفعت حواجبي سخرية.... محاولة يائسه ياناصر... لكن النعمه دامها موجوده حرام تنعق...
    شليت كوب العصير والسندويشه ورحت للصاله...
    متى بسير بيت اهلي.... ابا اييب سمجتي معاي... وياريت لو اروم اييب لولو...
    لكن لولو ماتقدر تعيش في شقه... مافيها حوووش تطلع فيه وتلعب...
    بعدين شيخه تعلقتها... ماظني تخليني اشلها...
    واصلا مايندرا بالاخ ناصر جان يسمح لي...مالت عليه...
    ماتخيلت في لحظه انه بييني يووم استاذن هالانسان بتصرفاتي واموري...
    طنشت التفكير ويلست اجلب في القنوات.. ويوم زهقت من القنوات رحت صوب المكتبه اشوف نوعيه الافلام اللي عند ناصر.. شفت اول ثلاث افلام...اففف كلها اكشن وجاينيز واشياء غريبه.... انا ماحب هالافلام...
    مثل شكله عنيفه....
    سكرت التلفزيون وقعدت ملانه... شو اسوي...ترتيب غرفه ورتبت...
    والصاله والمطبخ اصلا مرتبات ونظاف..
    ماشي تام غير حجره ناصر ماييتها ..
    اخاف ارتبها ويقول اهتمت ومادري اشوو عشان جي مابيييها...
    يبا يرتبها خل يرتبها ارووحه...
    فكرت اروح اطبخ شي للغدا... لكن بعد طنشت الفكره لاني فاشله في الطبخ..ولو عندي تيلفون جان اتصلت بعموه اسالها كيف اسوي جي وجذي...بتعلمني..او حتى شويخ...
    وبعدين اصلا ناصر بيتشقق لو شافني طابخه بيقول طابخه له...
    رديت الصاله ويلست متملله.. اطالع الناس من الدريشه...
    نقزت يوم سمعت صوت الجرس...
    اووففف...شرف..!!!..
    مشيت بهدوء وبطء لين ماوصلت للباب...احسن خله يعفن في الممر...
    مهرة: منوووه؟!
    ناصر: انا ناصر...فجي...
    مهرة: صبر بفكر...
    ناصر: .....مهروووووه...
    كان صوته هادي وواطي...ويهدد....!!!..
    تخيلته يتلفت في الممر مفتضح من وقفته...
    ابتسمت مستانسه على وضعه هذا...لكني اخفيت الابتسامه وفتحت الباب... دخل ناصر ومد ايده مسك الباب وسكره وراه...
    ناصر: السلام عليــ....
    وقطع كلامه وهو يطالعني من فوق لتحت...
    وبحركه مسرحية تساند عالباب وحط ايده على قلبه وانا اطالعه بقهر...عرفت انه بيعلق على شكلي...ومابيفوت...
    ناصر: آآآآآآه ياقلبي..لا مانقدر نحن جي...
    حست بوزي ودخلت الصاله...
    مهرة: احسن لا تقدر...
    مشى وراي ناصر وهو يقول..
    ناصر: صراحه طرررررررررررر... وينج عن هالكشخه هاي من زمان..؟!!..
    مهرة: شوف لا تخليني اسير ابدل...
    ناصر: لالالا يابوج ماصدقنا نشوف شي غير البجامات خليها...علومج؟
    مهرة: ملل...
    رفع ناصر ايدينه الثنتين للسما...
    ناصر: الحممممممممد لله والشكر...
    مهرة: افلامك تلوع بالجبد....
    ناصر: افلامي؟... افلام جديمه هذي احين انا قمت اسير السينما بس... تبينا نسير الليله..!!
    مهرة: مايصير اسير بروحي؟!
    ناصر: لا عيوني...
    مهرة: يعل عيونك الـــ...
    نفس الدعوى دايما مايخليني اكملها...ناصر مد ايده وحطها على حلجي يسده لي...
    ناصر: لا تدعين على عيوني بالعما دومج الا تدعين عليهن حرام عليج.... ترا ان استجابت دعوتج بطيح فجبدج بتميت تقوديني شرق غرب...
    خوز ناصر ايده بعد ماخلص كلامه...
    مهرة: عيل ثاني مره لا تقول لي عيوني فاهم...
    ناصر: بس انتي عيوني...
    مهرة: ناصر...!!
    ناصر: وحياتي....
    مهرة: اييييييييييه...
    ناصر: وكل مافيني...
    مهرة: تراك خسف...
    ناصر: لا والله اني حلو..
    مهرة: احين شووو.. انا ملانه...
    ناصر: اصبري خلينا نعين خير.... يبت لج لبان ادخين به غرفتج عشان سكنيتج تشرد... وشريت لج شريط قرآن والمسجل في غرفتي خليه شغال في الغرفه فاهمه..!!!
    مسكت الكيس اللي عطاني اياه ناصر وانا اطالعه باستغراب...
    هذا ناصر ماينسى شي...!!!
    ناصر: لا اطالعيني سيري دخني غرفتج يالله... وعقب جهزي عمرج عشان نتغدى برا...
    لاني ملانه...وماعندي غير ناصر ممكن انه يطلعني ....
    انصعت للاوامر...رحت وسويت مدخن وحطيت فيه لبنان ودخنت الشقه كامله..وبعدها خليت المدخن في حجرتي... لبست عباتي ونعالي وغيره وطلعت.... كان ناصر يترياني في الصاله...
    ناصر: جاهزه؟!
    مهرة: هيه...
    ناصر: بطلعج في حاله وحده بس..
    مهرة: بعد بتذلني؟..خلاص ماريد...
    ناصر: سمعيني اول..
    مهرة: شوو شرطك؟؟
    ناصر: كلتي الريوق الي خليته لج؟!
    مهرة: هي كلته...
    ابتسم ناصر ابتسامه فرح...
    ناصر: عيل في هالحال بطلعج... بنتغدا برا عقب بنسير السينما...
    مهرة: هممم حلوو... ابا المطعم البحري مال ذاك اليوم...
    ناصر: من عيووني...
    ابتسمت وتغشيت وطلعت من الشقة ووراي ناصر...
    بشوية ليونه اقدر اخذ من ناصر اللي ابغيه... وبخليه يسليني لين ما اوصل بيتنا... هناك بحاول اقنعه يخليني اقعد اسبوع اواسبوعين عن اهلي... ومابيرفض لي طلب...
    اما حاليا...بحاول اني اعيش هالاسبوع بدون صداع...
    بصراحه مادري شفيني اليوم...المرض يمكن اثر على عقلي شوي...او الجنيه اللي شفتها سكنتني وخلتني اتصرف بغرابه...
    الخلاصه اني من بعد مابت هالليله مع ناصر في نفس الغرفه.... احس بكل شي مختلف...
    نمت معاه في نفس الغرفه....ماقرب صوبي...ليش؟!!!..
    انا ماقول اني صرت اثق فيه...
    لكن صار لازم افكر بمووضوعه عدل...
    تصرفاته شي...
    وافكاري عنه شي ثاني...
    لازم احصل حل وسط مع هالناصر....!
    -------------------------------------
    نهايه الجــــــــــ 46ـــــزء


    __________________






  7. #337
    عضو الماسي
    الصورة الرمزية بدويهـ وكليـ غـرور
    الحالة : بدويهـ وكليـ غـرور غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 39469
    تاريخ التسجيل : 16-06-09
    الدولة : » فـيْ مڪّـانْ ممـزۈجَ من آلۈآقعيـۂَ ۈ آلخيَــالْ ™
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 1,963
    التقييم : 442
    Array
    MY SMS:

    منْهو حگآبيْ بظِهري’ فدْوته ذنْبي’ , / ذنوبْي گثآر زيْن آنه يقِللهآ ’,

    افتراضي رد: {مــوعد مـع الســعادهـ} قصه من الامارات روعه كامله


    ههههههههههههههههههههههههههههه روعه حلوه يوم طلعت الجنيه

    يالله فدييتج نتريا البارتاات ^^






  8. #338
    عضو فضي
    الصورة الرمزية بنوتة العراق
    الحالة : بنوتة العراق غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 43114
    تاريخ التسجيل : 11-10-09
    الدولة : عرااااقيـــ بالامارت ــه
    الوظيفة : طالبــــ مدرسهـ الكئابهـ ـــــه
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 445
    التقييم : 10
    Array
    MY SMS:

    كــلــي لـعـيـونـك أســيــر

    افتراضي رد: {مــوعد مـع الســعادهـ} قصه من الامارات روعه كامله


    الجزء السابع والاربعون..

    ------------------------
    اليوم: الاحد..
    المكان: بيت يابر..
    الوقت: الواحدة ظهرا…
    ------------------------
    (مبارك)…


    سكرت عن سيف وفريت تيلفونيعالطاوله….
    احس بالدنيا ملل….
    افف..متى بسافر…!!!
    في لندن الحياةماتوقف على مدار الساعه…و الواحد يحصل مية شغله وشغله يسويها…
    كان ممكن انيانشغل بتجهيزات عرس ابويه..
    لكن ابويه مايبا عرس كبير…يبا ملجه وحفلة عائليةتضم الاهل والربع وشوية معارف…
    اكثرهم من الرياييل طبعا…
    بالتالي ماعندناشي كثير نجهزه…. اما البيت… فزيدنا فيه شوية اثاث وترسنا المطبخ اغراض… والحوش وظفابويه زرااع ايينا في الاسبوع مرتين عشان يرتب لنا الحديقه….
    اكثر من جذي..مافيشي نسويه…
    لانه كل شي فبيتنا يديد….
    وبعد عرس ابويه بيومين بنسافر اناوسيف…
    وعلى طاري سيف… كنت عازمنه عالغدا…لانه ابويه مب موجود وانا ماحب اتغدابروحي…
    بعد ربع ساعه وصل سيف…
    سلمت عليه ويلسنا في الصاله…
    سيف: ركبركب البلايستيشن بنلعب دور..
    مبارك: شو ياخي ماتزهق؟… يكون فعلمك مابنشلهاويانا لندن..
    سيف: تحلم ..هذي اول شي تنحط في الشنطه..
    مبارك: عز الله درستعيل ونجحت…
    سيف: هههههههههه ماعليك بدرس لا تخاف… المهم ركبها…
    مبارك: الحين لا بقول لهالخبل يحط الغدا يوعان…

    وبعد ماحطوا لنا الغدا يلسنا اناوهو نتغدا… عالطاوله طبعا مثل ما انا متعود…
    لكن سيف كانت اليلسه مب عايبتنهوكل شوي يتحرك فمكانه بعدم ارتياح وانا اضحك عليه…
    مبارك: شوفيك سواف؟!
    سيف: ياخي احس بعمري غلط…
    مبارك: ههههههه ليش؟ عادي..
    سيف: والله انهالاكل جي هب مريح.. اقولك شي.؟!..
    شل سيف صحنه وراح يقعد عالارض ويلس يتغدا..
    مبارك: احلف؟!
    سيف: والله العظيم…
    مبارك: شقايل جي خليتني اروحي..
    سيف: انزل تحت عادي اونك خقاق وتاكل فوق..
    مبارك: مثل ماانته تستظيج يومتاكل فوق..انا استظيج يوم اكل تحت…
    سيف: خلاص تم فوق يالحمامه…
    مبارك: ههههههههه…. الا تعال بقولك…
    سيف: قول لي…
    مبارك: اتصلت بربيعي في لندنووصيته يدور لنا شقه انا وانته…
    سيف: منو ربيعك هذا.؟!

    مبارك: ان قلت لك بتعلق..

    سيف: مابعلق ليش اعلق؟!
    مبارك: ربيعي ريتشارد…
    سيف: ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه….
    عقدت حياتي وتميت اطالع سيف بظيج…
    مبارك: قلت لك بتعلق…
    سيف: ماقلت شي الا ظحكت…. عيل ريتشارد.. والنعم واللهشو من القبايل.؟!
    مبارك: هههههههههه هذا ريتشارد ج. هندرسون…. يده رسام خطير…
    سيف: لا والله… وانته ماحصلت ترابع غير هذا؟!..
    مبارك: فنان ريتشي…
    سيف: منو بعد ريتشي.؟؟
    مبارك: الا هو ريتشارد… ندلعه ريتشي…
    ابتسمتوانا اتذكر ريتشارد ربيعي من كان عمري 14 سنه…صاحب العيون الرماديات والشعر الاسودالطويل…
    كم حنيت عليه عشان يقصه مايطيع..دوم يربطه… وقبل ماسافر بدا يقلدنيوترك لحيته تطلع ..
    يقول ان اللحية دامها تخليني انا وسيم اكيد بتطلع هو بعدعليه حلوه… وبتخليه يبيـّـن اكبر في السن…
    ريتشارد له ميول رسم بعد مثل يده…
    ومازلت اتذكر الرسمة اللي رسمها لويهي….لكني يوم عرفت انها حرام…رحت وحرقتها… بس كانت حلوه والله….
    سيف: هاي هاي وين سرحت بافكارك؟!!
    انتبهت على صوتسيف..
    مبارك: هااه؟ سوري كنت اتذكر ريتشارد…
    سيف: ردينا على ريتشارد… المهمماخبرتني ظنك بيحصل شقة لين مانروح؟…
    مبارك: اذا ماحصل بنسكن في شقته لينمانحصل شقة..
    سيف: بس الدوله مطرشيني عند عايله اسكن عندها…
    مبارك: عاديتقدر انك تطلع عنها … محد يغصبك يعني.. بندبرها لا تحاتي..
    سكت سيف وكمل غداه.. اما انا تركت غداي…
    كنت ادري انه امس سار عند مهرة…
    كنت ابا اسال عنها…لكنيمستحي…
    اخافه يقول اني مهتم او شي….
    وانا فعلا مهتم…
    بيت عمتي من دونمهرة صاير بارد… حتى لولو اشوفها حزينه بدونها…
    فكرت اييب الموضوع بطريقه غيرمباشره..
    تحنحنت وسالته..
    مبارك: امس متى رديت من بوظبي؟
    سيف: طلعت عنقوم مهرة حوالي الخمس او خمس ونص…مريت على السوق عقبها هناك وشريت بدلات…وصلت العينحوالي ثمان..لكني مارديت البيت اتصل بي جمال وقال يباني وسرت له وتميت عنده عشرتقريبا..عقب سرت البيت…
    مبارك: اهاااا….
    سكت…ماعرفت شو اقول عقبها…اففف ليشما اساله بشكل مباشر وافتك…السؤال بطريقه غير مباشره مانفعت.. سيففصل لي جدوله عقبماطلع عنهم مش قبل ..!!..مالت عليك…
    مبارك: وشو حالها اختك؟…قلت لي مريضه..!!
    سيف: مهرووه…فيها حمى مسكينه …
    مبارك: مرتاحه؟



    سيف: طالع..اقولك فيهاحمى تقول لي مرتاحه؟!
    مبارك: يعني مرتاحه ويا ناصر هذا اللي اقصده..!!
    سيف: هممممم..بصراحه مادري… اول ماشافتني لوت عليه وتمت تصيح... خفت لايكون فيها شي بساخر شي قالت لي انها متولهه علي بس...وبعدين احسها لين احين مااندمجت مع ناصروايد...اصلا ماكان شي وقت.. ماكان عندهم غير الجمعه بس والسبت تراها مرضت... ومايصير نحكم بسرعه..بس انا شفته يداريها ومهتم فيها...
    مبارك: عفست لي مخي...
    ابتسم سيف..
    سيف: لا تحاتيها... يمكن مهرة حاليا مب متاقلمه وياه...لكنهابتصير بخير بعد كم يوم ان شاء الله...
    انا سكت..
    مادري شو كنت اتوقع....
    وبعدين انا شو يخصني...!!..والا بس لانها كانت تحبني صار لي حق اني اتحكم اواهتم..!!..
    اوففف..
    انتبهت لزقره سيف لي...
    سيف: مبارك..!!!..
    مبارك: هااه؟!
    سيف: قول آمين انزين..؟!
    عقدت حياتي..
    مبارك: علىشو.؟!..
    سيف: قلت انها بتصير بخير معاه ان شاء الله...قول امين..
    ابتسمت..
    مبارك: آمين يابوك...آمين...

    دزيت صحن غداي بعد ما انسدت نفسي.. لكنيتميت يالس ماتحركت...
    شو هالاهتمام المفاجئ لمهرة؟!..
    ليش النفور الغريب منناصر مع اني كنت استلطفه قبل..!!
    سيف: شياك؟ حلو الغدا.. اسميه هنديكم رمّــهعجيب ماشاء الله ...
    عقدت حياتي..
    مبارك: رمّـــه..؟!..
    سيف: هيه..يعنينفسه حلو في الطبخ...
    مبارك: معلومه يديده...
    سيف: ليش ماكملت غداك؟!
    مبارك: شبعت الحمد لله...

    طول الظهر تمينا انا وسيف نلعب بلايستيشنونسولف...اخر شي زهقنا وطلعنا من البيت..
    اليوم: الاحد..
    المكان: في الجامعه..
    الوقت: الثانية ظهرا..
    ------------------------------------
    (كنه)...


    مسكت ايد منى زين وسحبتها وراي في زحمة البنات في معرض الجامعه...
    كنه: تعالي يابوج اخاف ريلج يرفع علي قضية اني ظيعتج والا تعبتج والا شي..
    منى: يالله عاد ما استوى اهتمام هذا بتذليني عليه....هو بس اتصل عشان يتاكد انينفذت اوامره والا لا...
    ضحكت...
    كنه: على منو بتقصين...ريلج وده يدخلالجامعه وياكلج بنفسه عشان يطمن وتقوليلي يتصل بس عشان يتاكد انج نفذتيالاوامر؟!... الله شوفي هالحزام...!!
    وقفت منى عدالي وقعدنا نتفحص الاحزمهوالاكسسوارات...
    المعرض كان حلو وفيه اشياء يديده...
    لكن زحمه البنات تخليالواحد يطفر...
    وقفنا عند ميداليات مع ابواك حلوه...
    على طول قفز في بالييسوووفي... وظحكت...ادريبه معصب علي...وادري انه زعلان... صحيح يحز في خاطري زعلهوما اباه يزعل مني..
    لكن اباه يفهم ان حياتي مابتتغير لمجرد اني انخطبت له اوباخذه...
    انا تربيت مع عيال خالتي...بنات واولاد على حد سواء... ومتعودهعليهم...
    ومابمتنع عن الطلعه لهم والسلام والسوالف بس لمجرد انه هومايعيبهولانه يغار..؟!!..
    صحيح غيرته مطلوبه وانابحاول اخفف من ظهراتي لهم لكن عادماقدر امتنع كليا عنهم هذيلا بعد اهلي..!!!
    وهو لازم يتفهم هالشي...
    اذاتمينا على هالحال بنتعب...هو بيتعب من الغيره وانا بتعب لاني ماقدر امتنععنهم...حالهم حال خواني وخواتي...

    منى: انا الغبية يالسه اذكرج...ايييييييييه..!!

    دزتني منىبظيج لاني سرحانه عنها ولاهية بافكاري..
    كنه: تدرين ان السالفه ذيج تظايقني ليشتذكريني؟!
    منى: بس عشان اذكرج كيف يغار يوسف على اهله...فمابالك اذا غار علىحبيبته وخطيبته وزوجه المستقبل وام لعيال؟...تبينه يذبحج؟!

    ضحكت انا بفرحعلى كل الاوصاف اللي صارت تربط بيني وبين يوسف... من كان يتوقع...انا حبيبة يوسفوخطيبته وزوجه المستقبل وام لعيال بعد...!!!..
    كنه: خلاص بهدي اللعب... وصلناالرسبشن... دقي لراشد شوفي وينه.. لانه دريولنا اكيد برااا...
    نفذت منى كلاميوطلع راشد ياي بالدرب...
    لين مايا يشل منى... وركبت انا سيارتنا ورحتالبيت...وهناك....
    صدمتني سيارة الغالي...

    يوسف..!!



    ---------------------------------
    اليوم: الاحد...
    المكان: بيت امسلطان..
    الوقت: الثالثه والنصف ظهرا...
    ---------------------------------
    (يوسف)...

    اطالعت يدوه بابتسامه وهي تعدل برقعها وشيلتها...وتتعطر...
    يوسف: يدوه انتي هب سايره عرس سايره الا بيتج الثاني...
    ام سلطان: ادري بسعاد تدريبي احب الزين...
    يوسف: افا عليج يدوه انتي الزين ماخذ اسمه منج....عيلتتحسبين انا طالع حلو على منوه..؟!
    ام سلطان: هههههههههههههه ندريبها المدحهالا بترد عليك بالاخير ...
    ظحكت وحبيتها على راسها..
    يوسف: فديتج يالغاليهوالله انج تاج عروسنا....
    ام سلطان: حبتك العافيه الغالي... وجبلت صوبي يدوهبالعطر وقعدت تعطرني بالعطر العربي...وطبعا بقع في كندورتي...
    يوسف: بسني بسنييدوه...الله يهديج كندورتي بيظا وعلم فيها...
    ام سلطان: تعطر تعطر ولديه ريحتهطيبه..
    يوسف: ادريبه ريحته طيبه بس عاد لونه هب طيب... المهم انتي هذي بساغراضج؟
    ام سلطان: هيه..لحظه بشوف جان ناسيه شي...
    وردت يدوه تفتش فيالادراج...وانا ابتسمت وحطيت ايدي على خواصري...هذي ثالث مره تتاكد...!!..
    مادري متى بتخلينا نسير... مرتين ابويه اتصل بي يتخبر متى بنوصل؟ لاني متغديعند قوم يدووه...
    واسميه ابويه استانس يوم درا ان يدوه بتي تقعد عندنا اسبوع...
    وسالني كيف اقنعتها.؟!.. لانه هو مارام يقنعها قبل... بس الظاهر ان يدوه حستبقلة اهتمام ام مايد فيها .. والعيايز دايما يدورن حد يحن عليهن ويهتم فيهن ... اذاحست انها عاله على حد..بتنخش فحجرتها ولا بتطلع... واذا شي ياها محد بيدريبها.. بيتيدوه كلن لاهي بشغله.... حتى كنه اللي كنت احسها وايد ويا يدوه..التهت بالدراسه... وماتحصل وقت تقعد ويا يدوه وايد مثل قبل... لكن العتب مب عليهن العتب على ام مايداللي لاهية ويا ربيعاتها وخواتها وناسية عمتها العيوز...
    الله يهديهم...
    الظاهر هذا الشي الوحيد اللي خلا يدوه توافق انها تي وياي...ومحد يدري يمكن اذاعيبتها القعده عندنا تستقر في بيتنا.... ابويه من متى يصيح عليها بس هي ماطيع تقولمابخليهم يتامى بروحهم..وهذا بيتها...الظاهر ما انتبهت ان هاليتامى كبروا وصار لكلواحد منهم حياه يلتهي فيها....

    واخيرا..خلصت يدوه..
    ام سلطان: توكلناعلى الله...اطلع قبلي بقفل الحجره...
    يوسف: شحقه فيها كنوز؟
    ام سلطان: مايصير اخليها مبطله يتعبثون بشغليي...اغراضي كلهن في الحجره ما أامن اخليهامفتوحه...
    ابتسمت...
    يوسف: يالله يدوه ابويه حشرني يترياج..وتعرفينه شيبتجانتي اذا مارقد الظهر شو يسويبنا...
    ظحكت يدوه ومشت جدامي وانا شال شنطتها فيايدي...يدوه مسكينه كانت بطيئه في المشي...وعصاها في ايدها دوم..
    يوم وصلناالصاله لاحظت وحده تتغشى وتنسحب..على طول انا نزلت راسي...الظاهر هذي حرمه مايد..

    __________________
    منى: انا الغبية يالسه اذكرج...ايييييييييه..!!

    دزتني منىبظيج لاني سرحانه عنها ولاهية بافكاري..
    كنه: تدرين ان السالفه ذيج تظايقني ليشتذكريني؟!
    منى: بس عشان اذكرج كيف يغار يوسف على اهله...فمابالك اذا غار علىحبيبته وخطيبته وزوجه المستقبل وام لعيال؟...تبينه يذبحج؟!

    ضحكت انا بفرحعلى كل الاوصاف اللي صارت تربط بيني وبين يوسف... من كان يتوقع...انا حبيبة يوسفوخطيبته وزوجه المستقبل وام لعيال بعد...!!!..
    كنه: خلاص بهدي اللعب... وصلناالرسبشن... دقي لراشد شوفي وينه.. لانه دريولنا اكيد برااا...
    نفذت منى كلاميوطلع راشد ياي بالدرب...
    لين مايا يشل منى... وركبت انا سيارتنا ورحتالبيت...وهناك....
    صدمتني سيارة الغالي...

    يوسف..!!












    ---------------------------------
    اليوم: الاحد...
    المكان: بيت امسلطان..
    الوقت: الثالثه والنصف ظهرا...
    ---------------------------------
    (يوسف)...

    اطالعت يدوه بابتسامه وهي تعدل برقعها وشيلتها...وتتعطر...
    يوسف: يدوه انتي هب سايره عرس سايره الا بيتج الثاني...
    ام سلطان: ادري بسعاد تدريبي احب الزين...
    يوسف: افا عليج يدوه انتي الزين ماخذ اسمه منج....عيلتتحسبين انا طالع حلو على منوه..؟!
    ام سلطان: هههههههههههههه ندريبها المدحهالا بترد عليك بالاخير ...
    ظحكت وحبيتها على راسها..
    يوسف: فديتج يالغاليهوالله انج تاج عروسنا....
    ام سلطان: حبتك العافيه الغالي... وجبلت صوبي يدوهبالعطر وقعدت تعطرني بالعطر العربي...وطبعا بقع في كندورتي...
    يوسف: بسني بسنييدوه...الله يهديج كندورتي بيظا وعلم فيها...
    ام سلطان: تعطر تعطر ولديه ريحتهطيبه..
    يوسف: ادريبه ريحته طيبه بس عاد لونه هب طيب... المهم انتي هذي بساغراضج؟
    ام سلطان: هيه..لحظه بشوف جان ناسيه شي...
    وردت يدوه تفتش فيالادراج...وانا ابتسمت وحطيت ايدي على خواصري...هذي ثالث مره تتاكد...!!..
    مادري متى بتخلينا نسير... مرتين ابويه اتصل بي يتخبر متى بنوصل؟ لاني متغديعند قوم يدووه...
    واسميه ابويه استانس يوم درا ان يدوه بتي تقعد عندنا اسبوع...
    وسالني كيف اقنعتها.؟!.. لانه هو مارام يقنعها قبل... بس الظاهر ان يدوه حستبقلة اهتمام ام مايد فيها .. والعيايز دايما يدورن حد يحن عليهن ويهتم فيهن ... اذاحست انها عاله على حد..بتنخش فحجرتها ولا بتطلع... واذا شي ياها محد بيدريبها.. بيتيدوه كلن لاهي بشغله.... حتى كنه اللي كنت احسها وايد ويا يدوه..التهت بالدراسه... وماتحصل وقت تقعد ويا يدوه وايد مثل قبل... لكن العتب مب عليهن العتب على ام مايداللي لاهية ويا ربيعاتها وخواتها وناسية عمتها العيوز...
    الله يهديهم...
    الظاهر هذا الشي الوحيد اللي خلا يدوه توافق انها تي وياي...ومحد يدري يمكن اذاعيبتها القعده عندنا تستقر في بيتنا.... ابويه من متى يصيح عليها بس هي ماطيع تقولمابخليهم يتامى بروحهم..وهذا بيتها...الظاهر ما انتبهت ان هاليتامى كبروا وصار لكلواحد منهم حياه يلتهي فيها....

    واخيرا..خلصت يدوه..
    ام سلطان: توكلناعلى الله...اطلع قبلي بقفل الحجره...
    يوسف: شحقه فيها كنوز؟
    ام سلطان: مايصير اخليها مبطله يتعبثون بشغليي...اغراضي كلهن في الحجره ما أامن اخليهامفتوحه...
    ابتسمت...
    يوسف: يالله يدوه ابويه حشرني يترياج..وتعرفينه شيبتجانتي اذا مارقد الظهر شو يسويبنا...
    ظحكت يدوه ومشت جدامي وانا شال شنطتها فيايدي...يدوه مسكينه كانت بطيئه في المشي...وعصاها في ايدها دوم..
    يوم وصلناالصاله لاحظت وحده تتغشى وتنسحب..على طول انا نزلت راسي...الظاهر هذي حرمه مايد..

    __________________


    رغم حب مهرة لنوعيةالاكل في هالمطعم..الاانها ماكانت مرتاحه...من الناس...عشان جي طلعنا بعد ماتغديناعلى طول...

    طول فتره بعد الغدا ماعرفت وين اوديها.. مرينا عالسينما واخترنا فلممعين لكن كان مايبدا قبل الساعه خمس..وماحبيت ارجعها الشقة دامها بهالمزاجالهادي...
    قعدت احوط بها على بوظبي كلها...من شرق لغرب... وانااراويها المعالمللعاصمة....راويتها كل شي تقريبا.... حتى اني نزلتها تتمشى عالكورنيش...
    طبعاحرمت اقربها من الشاطي لانها ماتقاوم تدخل فيه..وان دخلت بتمرض..وانامافيني عالمرضماصدقناها تصح...
    طول فتره الغدا وبعد الغدا ماكلمتها عن أي شي شخصي... كانتتسرح عني وايد..تسالني احيانا اساله عفويه اذا شافت شي غريب... واجاوبها على قدالسؤال...
    ويوم كنا عالكاسر...شفنا اثنينه يلعبون بالسكوترات... يا واحد لفعدال ربيعه عمدا وخرسه بالماي...انا ابتسمت..لكن مب عليهم..ابتسمت يوم سمعت ظحكهمهرة... اللي بسرعه اختفت يوم ادركت انها قاعده تظحك معاي....وردت تسكت..!
    يالله حتى الظحك معاي مستخسرتنه...!!!...

    لكن ماعليه...احين تحاسب علىتصرفاتها...باجر بتنسى نفسها والدنيا كلها معاي...
    لازم اصبر عليها...
    يومقرب الوقت على صلاة العصر وقفت عدال مسيد...
    ناصر: انا بنزل اصلي...بتصلين؟!
    مهرة: وين...كيف اصلي عندهم...؟!
    ناصر: شي من ورا مسيد حريم مهرة لانه نحنمابنرد البيت لين في الليل...انزلين صلي ماعليج شر..
    مهرة: اخاف...
    ناصر: من شو؟..يمكن حتى ماتحصلين حريم داخل...بوصلج لين الباب..تمي داخل لين ماتخلصالصلاة ..طلعي وبتحصليني جدام الباب...

    تمت مهرة لحظه متردده....
    مهرة: .... اوكي...
    تغشت مهرة...ونزلنا من السياره..وصلتها لقسم الحريم ورديت صوبالمسيد اصلي...
    وفعلا بعد الصلاة رحت ووقفت جدام قسم الحريم....صح فقط ويهي... لكن ماعليه من الناس اهم شي مهرة ماتتعرض لمواقف بايخه بسببي...ودامني وعدتها لازماوفي بوعدي واوقف جدام الباب

    شفت مهرة تفتح الباب شويه وتوايج ..يوم شافتني طلعت بتردد...
    ابتسمت لها ...
    ناصر: تقبل الله منج...
    مهرة:....منا ومنك صالحالاعمال..
    ناصر: آمين... يالله نسير..
    ركبنا السياره وتوجهنا للسينما مرهثانيه...
    عاد شو بنطالع.؟!!... الفلم اللي اختارته مهرة كان فلم " انيميشن"..رسوم متطور يعني...
    صحيح شكلنا انا وهي غلط داشينه بلا عيال عندناولا شي..لكن عشانها كل شي يهون...وهي جذبها الفلم هذا وعلى قولتها شايفه دعايا عنه ... واختارته من بيت كل الافلام الرهيبه اللي نازله يديد...
    ساعتها انا سكتوماقلت شي...لكني بديت افكر كيف بقضي الوقت وانا اطالع هالفلم...
    ناصر: اول مرهادشين سينما؟
    مهرة: هيه.... وعدني سهيل مره...بس ماوداني...
    يلست مهرة فيكراسي زاويه واخر شي...
    ناصر: شو تبين بيبسي ميريندا شو بالضبط؟
    اطالعتنيمهرة وهي مبطله عيونها...
    مهرة: وين بتروح؟
    ناصر: بروح اشتري شرب وفراخ...
    مهرة: بروح وياك....
    ناصر: وين تسيرين يلسي مكانج محد باييج...
    مهرة: انته شوو انته..!!..تخليني بروحي وتروح لو حد تحرش بي..
    ناصر: اول شي قصريحسج... ثاني شي احين في القاعه هذي شكبرها محد غيرج يتحرشون به؟!!.
    مهرة: ليشلاء..؟... حظرتك تحرشت بي والا؟!!!..
    تنهدت بظيج....انا شو هالحظ الليعندي..!!!..شو خلاني انطق؟..جان قلت لها قومي وياي وخلاص...

    انا عرفت ان سكوتهاقبل كان هدوء ماقبل العاصفة احين بتنكد علينا اليوم...!!..
    ناصر: قوميانزين...قومي وياي..
    حاست مهرة بوزها وتغشت مره ثانيه وطلعنا نشتري...
    ناصر: شو تبين؟
    مهرة: هممممممممم.....
    ناصر: بسرعه الفلم بيبدا عنج...
    مهرة: اشتر انته اول وخلني افكر...
    ناصر: شو بعد يبالها هذي منالتفكير؟!!.. يالله عشان اطلب مره وحده ...
    مهرة: اوووه....!!...
    صديتللهندي وقلت له..
    ناصر: اثنين ابيبسي...
    مهرة: ماريد انا بيبسي...
    ناصر: قولي عيل شو تبين..
    مهرة: ميرندا...
    ناصر: وغير؟
    مهرة: جالكسي...
    ناصر: وبعد؟
    مهرة: بس...
    ناصر: وسلامتي صح...
    مهرة:.............
    سكتت عني مهرة وماردت والقهر..التفتت الصوب الثاني...
    لكني طنشت وطلبت اللي بغته مهرة واللي انا اباه...خلصنا ودخلنا القاعه وحصلناالفلم توه بادي...
    مهرة: اووووه...شفت؟!!..
    ناصر: شو بعد شفت انتي الليقاعده اتخيرين شو تبين من الصبح عطلتينا...
    مهرة: انته اللي اقترحت انه نشتريشي...
    ناصر: وانتي اللي اصريتي تطلعين معاي لو انا اروحي جان ييت بسرعه وانتيمافاتتج بداية الفلم...
    مهرة: اصلا انته المفروض تشتري قبل ماندخل...
    ناصر: اوففففففففففف...نسيت...ممكن تسكتين عن يروغونا احين؟! مب رواحنا في السينما والاناسيه.؟!..
    شلت مهرة الميرندا مالها ويلست عالكرسي بهدوء...
    واناعدالها...بعد ماهدت اعصابي المتنرفزه من تصرفاتها الطفولية...بديت استمتع بتلامسجتفي بجتف مهرة اكثر من استمتاعي بالفلم....
    كانت مهرة من كثر اندماجها كل شويتظحك على شخصيات الفلم ومواقفهم...
    لحسن الحظ كان الفلم قصير نوعا ما...فقدرتالحق على صلاة المغرب في المسيد..ونفس الشي مهرة صلت في مسيد الحريم.... ويومطلعنا...وركبنا السياره..

    ناصر: وين تبينا نسير؟!..
    مهرة: البيت...
    ابتسمت مره ثانيه لتسمية مهرة الشقة بالبيت...!!
    ناصر: تعبتي؟!
    اسندتمهرة راسها وغمضت عينها...
    مهرة: همممم...
    ماحركت السياره...ولا تحركت انامن مكاني..تميت اطالع مهرة ومشاعر غريبه تتنازع في نفسي...
    مظهر مهرة المستسلماثر فيني... حسيت بحروره تمشي فصدري...لا يكون بس ردت لها الحمى؟!!..
    مديت ايديكنت ابا اشوف اذا حاره او لا...
    لكن مهرة انتبهت فجاه وبحركه سريعه بعدت ايديعنها بعنف...
    عقدت حياتها وهي اطالعني...وانا بعد عقدت حياتي منصدم من سوءالمعاملة...
    مهرة: شو تسوي؟..
    عظيت انا على شفايفي افكر كيف اني انحط دايمابموقف الدفاع عن النفس وعن نواياي البريئه اللي دايما تفسرها مهرة انها نواياخبيثه...
    ناصر: مهرة..كنت خايف لا تكونين تعبانه بسبب الحمى..بس كنت بشوف اذاالحمى ردت لــ..
    قاطعتني مهرة وهي معصبه..
    مهرة: انا قلت لك اني صرتبخير...
    ناصر: انزين بس كنت ابا اتاكد...
    مهرة: لا تحاول تخدعني... انتهتنتهز الفرص عشان تلمسني... بس يكون فعلمك ...مب لان القدر خدعني وخلاني اكون زوجتك ..معناته انه لك الحق انك تلمسني... !!... الزوج مايملك حقوقه بمجرد عقد الزواج... الزوج يكتسب هالحقوق اكتساب....
    انقهرت من هالمحاضره الي حتى ابويه ماسمعنياياها...!!!..
    ناصر: انتهز الفرص عشان المسج؟!!!... هه..!!... انتي صارلج ثلاثايام ترقدين معاي بنفس الشقه... مرضتي وكنتي تحت رحمتي كليا يوم كامل.... امسبالذات انتي بنفسج وبريولج ييتي عندي لين غرفتي ورقدتي فيها.... مع ذلك مالمستجبنية خبيثه ... ياعمري انا لو ابا المسج مثل ما انتي تتخيلين مابتريا الاذن منج... لكن صابر عليج ومابفرض نفسي عليج ... ومابلمسج الا برضاج وتاكدي من هالشي..!!..

    مهرة: بتبطي تتريا جانك تتريا رضاي....!!
    ناصر: ماكان لهالحشره كلهاداعي.... كنت ابا اتكد ان حرارتج ما ارتفعت مره ثانيه هذي هي كل السالفه... فيكوناحسن لج لو انج تلمين ثمج وماتسمعيني محاضرات انتي مب قدها...
    وغصبن عنها حطيتايدي على يبهتها اتهيس حرارتها.... لكنها كانت بخير...
    ناصر: مافيج حراره... الظاهر انه تعب بس...
    دزت مهرة ايدي مره ثانيه وهي تتافف..... مادري شو الليخلاني اضحك ساعتها..مع اني مقهور في داخلي بس ماقدرت اكتمها.... مديت ايدي مرهثانيه وقرصتها في غزها مثل ماقرصتها يوم الجمعه الظهر...
    مهرة: آآآآآي....افففففففففففففف ياشيييينك ياخي لا تصكني....
    خليتها وقعدت اضحكعليها...حركت سيارتي ورحنا للشقة...البيت على قولة مهرة..

    __________________






  9. #339
    عضو فضي
    الصورة الرمزية بنوتة العراق
    الحالة : بنوتة العراق غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 43114
    تاريخ التسجيل : 11-10-09
    الدولة : عرااااقيـــ بالامارت ــه
    الوظيفة : طالبــــ مدرسهـ الكئابهـ ـــــه
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 445
    التقييم : 10
    Array
    MY SMS:

    كــلــي لـعـيـونـك أســيــر

    افتراضي رد: {مــوعد مـع الســعادهـ} قصه من الامارات روعه كامله



    ناصر: وين تبينا نسير؟!..

    مهرة: البيت...
    ابتسمت مره ثانيه لتسمية مهرة الشقة بالبيت...!!
    ناصر: تعبتي؟!
    اسندتمهرة راسها وغمضت عينها...
    مهرة: همممم...
    ماحركت السياره...ولا تحركت انامن مكاني..تميت اطالع مهرة ومشاعر غريبه تتنازع في نفسي...
    مظهر مهرة المستسلماثر فيني... حسيت بحروره تمشي فصدري...لا يكون بس ردت لها الحمى؟!!..
    مديت ايديكنت ابا اشوف اذا حاره او لا...
    لكن مهرة انتبهت فجاه وبحركه سريعه بعدت ايديعنها بعنف...
    عقدت حياتها وهي اطالعني...وانا بعد عقدت حياتي منصدم من سوءالمعاملة...
    مهرة: شو تسوي؟..
    عظيت انا على شفايفي افكر كيف اني انحط دايمابموقف الدفاع عن النفس وعن نواياي البريئه اللي دايما تفسرها مهرة انها نواياخبيثه...
    ناصر: مهرة..كنت خايف لا تكونين تعبانه بسبب الحمى..بس كنت بشوف اذاالحمى ردت لــ..
    قاطعتني مهرة وهي معصبه..
    مهرة: انا قلت لك اني صرتبخير...
    ناصر: انزين بس كنت ابا اتاكد...
    مهرة: لا تحاول تخدعني... انتهتنتهز الفرص عشان تلمسني... بس يكون فعلمك ...مب لان القدر خدعني وخلاني اكون زوجتك ..معناته انه لك الحق انك تلمسني... !!... الزوج مايملك حقوقه بمجرد عقد الزواج... الزوج يكتسب هالحقوق اكتساب....
    انقهرت من هالمحاضره الي حتى ابويه ماسمعنياياها...!!!..
    ناصر: انتهز الفرص عشان المسج؟!!!... هه..!!... انتي صارلج ثلاثايام ترقدين معاي بنفس الشقه... مرضتي وكنتي تحت رحمتي كليا يوم كامل.... امسبالذات انتي بنفسج وبريولج ييتي عندي لين غرفتي ورقدتي فيها.... مع ذلك مالمستجبنية خبيثه ... ياعمري انا لو ابا المسج مثل ما انتي تتخيلين مابتريا الاذن منج... لكن صابر عليج ومابفرض نفسي عليج ... ومابلمسج الا برضاج وتاكدي من هالشي..!!..

    مهرة: بتبطي تتريا جانك تتريا رضاي....!!
    ناصر: ماكان لهالحشره كلهاداعي.... كنت ابا اتكد ان حرارتج ما ارتفعت مره ثانيه هذي هي كل السالفه... فيكوناحسن لج لو انج تلمين ثمج وماتسمعيني محاضرات انتي مب قدها...
    وغصبن عنها حطيتايدي على يبهتها اتهيس حرارتها.... لكنها كانت بخير...
    ناصر: مافيج حراره... الظاهر انه تعب بس...
    دزت مهرة ايدي مره ثانيه وهي تتافف..... مادري شو الليخلاني اضحك ساعتها..مع اني مقهور في داخلي بس ماقدرت اكتمها.... مديت ايدي مرهثانيه وقرصتها في غزها مثل ماقرصتها يوم الجمعه الظهر...
    مهرة: آآآآآي....افففففففففففففف ياشيييينك ياخي لا تصكني....
    خليتها وقعدت اضحكعليها...حركت سيارتي ورحنا للشقة...البيت على قولة مهرة..


    دزيته عني وانا اتنفس بقوو ومقهوره ومعصبه عليه..كان ودي اظربه...لكني كنتمشغوله بالم اذني اللي كنت افركها....



    ومشغوله بحراره الجو.... اللي فجاه حسيتبها..!!..

    ابتسم لي ناصر..وقال..
    ناصر: سوري غناتي...بس ماتحمل حرمهتعاندني... روحي ارتاحي..ولج عليه اني اطبخ لج احلى عشا... بيض وطماط...
    مهرة: خليته لك البيض والطماط...
    ورحت لغرفتي وانا منزعجه بالقوو....
    سكرت البابوحاولت اقفله لكن القفل ظايع من امس...وانشغلت ومادورته...
    يلست عالشبريه وانامشغوله بنفسي...
    ليش دوختني ريحة عطره..!!.. ليش حسيت بشي غريب يلفني يوم تقربمني ناصر

    لالا...

    __________________

    اكيد هذا كله من الاشمئزاز.... لاني مادانيه ولااحب لمسه لي...
    فصخت عباتي وشيلتي وعلقتهم...وبديت افتش عن مفتاحي...
    لكنيماحصلته...اخر شي طلعت من حجرتي ورحت حجره ناصر..ماحصلته هناك... تذكرت انه يبايسوي عشا...فرحت للمطبخ...وفعلا كان هناك يفتش في الثلاجه...
    لابس شورت اسود... وتي شيرت احمر مكتوب عليه كلام بالابيض عالصدر... يوم شافني واقفه عند باب المطبخاعتدل في وقفته واطالعني من فوق لتحت...
    ناصر: مابدلتي ثيابج..!!
    مهرة: كنتادور....
    ناصر: ادورين شو؟!..
    حطيت ايدي على خصري وقلت له بلهجة ممطوطه..
    مهرة: مفتاااااااااحي....
    ابتسم ناصر...
    ورد يفتش في الثلاجه...
    ناصر: ماحصلتيه؟
    مهرة: اونك ماتدري وين المفتاح؟!
    ناصر: وحتى لوادري...مابقولج وينه الا يوم تستوين مؤدبه وياي...
    مهرة: ماتساهل حد يعاملكبادب...
    ناصر: وانتي ماتستاهلين اني اعطيج مفتاح الحجره...كيفي شقتيكيييييفي....
    مهرة: ترا هالتصرف تصرف يهاااال....
    ناصر: ههههههههههههههاكيد بتكون عندج خبره بتصرفات اليهال....
    مهرة : شو قصدك؟
    ناصر: قصديواضح.... لانه تصرفاتج كلها تصرفات يهال ماتقولون عمرج عشرين سنه...
    مهرة: مايخصك انته بتصرفاتي....وعطني مفتاحي لو سمحت...
    ناصر: مابعطيج اياه...
    مهرة : عيل....عيل بسرق مفتاح حجرتك...
    ظحك ناصر بسخرية على تهديديالتافه....
    ناصر: من متى انا اقفل عنج؟... انا اتعمد اخلي بابي مشرع لج ...
    مهرة: وليش؟
    ناصر: عشان متى ماظربج فضول تفتشين في اغراضي تحصلين الدربسالك...
    مهرة: وليش افتش باغراضك ان شاء الله..!!..
    ناصر: الانسان يوم يحبانسان ثاني يتحمس يفتش باغراضه...
    شهقت انا وفجيت حلجي...وتم ناصر يظحك علىشكلي..
    اما انا انقهرت...
    مهرة: تقدر تقفل حجرتك واطلع هالفكره من بالكلاني ابدا ابدا ابدا مابحبك....
    ناصر: "ابدا" وقت طويل وايد مهرة..شو رايجتبدلين ثيابج وتين تساعديني..
    مهرة: مابااا... بروح اشوف المسلسل لاني من خذتكوانا يفوتني....
    اللي قهرني ان ناصر مازال يتبسم...
    خليته مقهوره ورحتلغرفتي ... دورت بين ثياب النوم لبس للنوم مريح وساتر ماحصلت..اغلبهن كشفات غصبونياني اشتريهن ..شيخه وعفرا... على اساس اني عروس اون....
    بالتالي ماكان عندي شيالبسه ويريحني غير بجامات البنطلوون والقميص الحرير المفضلات عندي...لانهنوساع..مريحات..وساترات... اخترت وحده لونها احمر وبيج... بدون قصد...ماكنت ناويهاطقم ويا ناصر بقميصه الاحمر...وما انتبهت انه نفس اللون الا يوم اطالعني ناصر وهورافع حواجبه واطالع قميصه بعد..كتلميح واضح لتشابه الالوان....
    حست بوزي وطنشتهومسكت الروموت ادور القناة اللي اتابع فيها المسلسل الخليجي...
    ويوم كنت مندمجهفي المسلسل رجع ناصر من المطبخ ويلس عدالي بثقة ...
    ناصر: مهرة...
    مهرة: اوفف..شوو...
    ناصر: شو رايج بريحه الشياط والبصل...!!!
    وتقرب مني اكثر...
    مهرة: مثل ويهك...
    ناصر: آآه يعني حلوه...خلاص عيل مابتسبح...
    انقهرتواطالعته بطرف عيني....
    ناصر: هههههه خلاص بقوم... متى يخلص مسلسلج..؟!
    مهرة: بعده ثلث ساعه...
    ناصر: يمديلي اتسبح....
    قام ناصر ودخل الحمامعشان يتسبح بينما انا كملت مسلسلي....
    ياسلام علينا من معاريس..
    الريل يطبخوالحرمه اطالع المسلسل..... عاكسين الادوار..لكن خله..يستاهل...!!
    رفعت ايديافرك اذني مرة ثانيه ...بعدها تعورني....
    الله يخسه مسكته قويه...!!!


    اليوم: الاحد..
    المكان: بيت خلفان..
    الوقت: التاسعه والنصف مساءا...
    ---------------------------------
    (سهيل)....

    دخلت بيتنا وحصلت فيالصاله ابويه مع عمتي يالسين...
    سهيل: السلام عليكم...
    بو حمد + آمنه: وعليكم السلام والرحمه...

    يلست عندهم لاني شميت ريحة "كلمة راس".. وبما انيماعرف علوم البيت من كم يوم قلت اقعد عندهم اشوف شو عندهم من السوالف...
    سهيل: شو امسيتو...
    بو حمد: الحمد لله..انته من وين ياي؟..
    سهيل: مبوني فيالصناعية عقب سرت عند ربعي في ميلس الـ(....)... ليش؟
    بو حمد: ماشي.. اشوفكلحقت اخوك حمد ماتنشافون في البيت... مبونك اعتدلت شوي بس رديت اختربت..

    حست بوزي انا متظايج...وكاني مب ملاحظ يعني..!!!..
    الانسان تيه حالاتيطفر من اهله ومن نفسه ومن كل شي.... ليش مايقدرون هالشي.؟!..
    سهيل: ليش شومستوي عندكم؟!
    بو حمد: اما انتوا شباب اليوم صدق غير شكل..يعني لازم تستويمصايب في بيتكم عشات تتيمعون؟..
    سهيل: انزين ابويه انا اشوفكم كل يوم..!
    بوحمد: مانشوفك غير وانته طالع وانته راد...قعده مثل الناس ماتقعد...
    سهيل: انزينتراني يالس وياكم احينه....
    طنشني ابويه وصد صوب التلفزيون..
    سهيل: وينشويخ؟!
    آمنه: احيدها فوق فحجرتها...
    سهيل: وقوم حمد هنيه؟..
    امنه: لاطالعين يتمشون...
    ابتسمت انا بسخرية...
    سبحان مغير الاحوال... يوم نكون اناوشويخ سمنه على عسل كان حمد متمشكل مع حرمته...
    وانا انا وحرمتي في حالهركود...وهو طالع يتمشى مع حرمته..!!!
    يالله... الله يهنيهم...
    سهيل: وعلومجانتي العروس؟
    ابتسمت عموه...
    آمنه: علومي زينه...
    بو حمد: عمتكمينونه...
    سهيل: جي شوفيها؟!
    بو حمد: تقول تبا تكنسل العرس ... ومب مرتاحهاون..
    سهيل: افااا...ليش عمووه شياج؟
    آمنه: والله يا سهيل بقولكالصدق...انا لو خوفي اني اكون ثقيله عليكم انته واخوانك عقب كم سنه ماوافقت علىهالعرس..والا انا وين والعرس وين؟...
    سهيل: شو هالرمسه عمووه..اولا انتي عمرجمابتكونين ثقيله علينا... ثانيا خالي ريال زين وبيداريج...ثالثا نحن نباج تعيشينحياتج دام يتج الفرصه لين عندج انج تيبين لج ولد والا بنت ينفعونج فحياتج... تراماشي يعوض عن لعيال....
    آمنه: والله مادري...
    سهيل: انتي توكلي على الله... يعني عايبتنج حياتج هذي؟
    آمنه: افا يا سهيل.. تراني بين اهلي معززه مكرمه شوناقصني..؟
    سهيل: ناقصنج الاستقرار...ناقصنج لعيال...ناقصنج تشاركين انسان حياتجغير عن اخوج وعيال اخوج...نحن بنتم لج دوم صح لكن مانعوضج عن الزواج والريلوالعيال...!!



    آمنه: بس انا كبرت..عمري 43 سنه الحين....
    سهيل: اكبر عنجوبعدهن اييبن عيال انتي بس مكبره عمرج...
    تنهدت عموه وسكتت...
    سهيل: ابويهاحين شو بخصوص القسم اللي بنبنيه ورا؟..
    بوحمد: مادري... ليش ماينزل حمد تحتوياخذ حجرة عمته عقب ماتعرس وبنضم له غرفة الضيوف والصاله الصغيره...؟ وانته خذقسمه وبنضم له زياده غرفتك.... وغرفة سيف ومهرة بيتمن لسيف......
    آمنه: شقايليابو حمد بتضم الصالة الصغيره لحمد..مايوزوون عنها يوم ايهم ظيوف والا شييحتاجونها...
    بو حمد: خلاص بنوسع لحمد من ورا بنبني له صاله وغرفهزياده...والقسم الفوقي مثل ماخبرتك...
    سهيل: هممم انا ماعندي مانع...بس ان يبناعيال عقب بنتم الا نوسع ونوسع.؟!
    اطالعني ابويه بنص عين منقهر...
    بو حمد: انته قول تبا تطلع من البيت وخلاص...
    سهيل: لا والله يابويه ماقصدت جي..
    بوحمد: يابوي اللي يبا يطلع يطلع انا مابمسك حد عندي لكن بيتي مابظهر عنه...تحملواشوي ويوم بموت سووا اللي فخواطركم...
    سهيل: افا يابويه شو هالرمسه الله يطولبعمرك ونحن بيت انته مب فيه مابنسكنه...خلاص سوا اللي تشوفه مناسب ونحن مستعدين...
    سكت ابويه وانا وعموه نطالع بعض مب ياسرين نتكلم..عشان جي بعد دقيقه يا صوتيواطي...
    سهيل: متى بتحطون العشا...؟
    آمنه: متى مابغيتوا...
    سهيل: وينهسواف؟
    آمنه يحوط كالعاده..
    سهيل: هذا يبا يفجج راسه قبل مايسافر... المهمانا بسير فوق شوي وبرد عشان اتعشى ويا ابويه..
    نشيت فوق وسرت عند شويخ...
    كانت شويخ فاتحه شعرها وتسحيه...
    صدت صوبي وابتسمت..
    شيخه: هلا..
    سهيل: هلا شويخ.... شوتسوين؟
    شيخه: توني متسبحه... متى ييت؟
    سهيل: منشويه كنت يالس عند ابويه...طبعا مايفوت فرصه يسمعني رمساتسم...
    ابتسمت شيخهبتعاطف...
    شيخه: انزين ليش ماتسوي اللي يرضي عمي...ليش دوم معصب عليكم ؟..ولاواحد منكم مفرحنه..
    سهيل: هوو دوم جي ماتعرفينه انتي.... بروحه يدور شي ينرفزبه ويسويه مشكله...
    شيخه: حرام عليكم عمي وايد طيب... ووحيد...اكيد يباكمحواليه...
    سهيل: اففف..جي نحن هب فاظين ورانا اشغال ومشاغل ..دوم بنقعدمجابلينه؟..تراني يلست عنده توني طفرني من المهازب.... كيف الواحد يقعد عندههذا...!!..
    سكتت عني شيخه وردت تسحي شعرها...
    شيخه بعد احسها زعلانه منيلسبب مجهول...
    ومب عارف كيف ارضيها...
    فجاه قالت لي شيخه...
    شيخه: سهيل...
    سهيل: عونج...
    نزلت شيخه راسها وهي تلعب بظروس المشط...
    شيخه: ماتروم تاخذ اجازه اسبوع؟!
    عقدت انا حياتي...
    سهيل: اسبوع.؟. ليش؟
    شيخه: نبا نطلع نغير جو...
    سهيل: نطلع وين؟ عرس عموه وخالي الخميس اليايوتبينا نحوط؟!
    حاست شيخه بوزها...
    شيخه: خلاص ماريد شي....نقعد في البيتاحسن...
    سهيل: شيخه... لا تقعدين تتزعلين على اسباب تافهه... هالفتره مانرومنطلع يمكن عقب عرس خالي نقدر..
    شيخه: عقب عرس خالي بيسافر سيف..وعمتك بتطلع منالبيت..منو بيتم فيه؟!!..نخلي البيت خلي ونطلع؟!..
    سهيل: انزين شو تبينا نسوييعني؟!..
    شيخه: مانسوي شي.. خلاص نقعد هني... احسن...
    سهيل: اففف..انتي مناول تبين تسوين مشكله....
    شيخه: سهيل.... انته ماقمت تحبني صح..!!
    رفعتراسي واطالعت شيخه...بصدمه....!!!
    جاده هذي..!!!!..
    سهيل: شويخ...انتي شوتقولين؟؟!!..



    شيخه: انا سالتك...لانه تصرفاتك صايره بارده معاي... مب انته سهيل الاولي...

    سهيل: شو تغير فيني يعني.؟؟.. ليش هو زر اهوس عليه متى مابغيت احبجومتى مابغيت لاء..!! شيخه فكري بالكلام قبل ماتقولينه لا تجرحين الناس عالفاظي...!!
    شيخه: وانا احين جرحتك؟
    سهيل: شو رايج انتي..!!!...
    نزلت شيخه عيونهاللارض وتنهدت...
    شيخه: مب قصدي...بس سهيل...تصرفاتك تجرح اكثر..
    سهيل: انتيتبيني رومانسي 24 ساعه....بس الواحد يتعب من الرومانسية شيخه مب دوم الواحد بالهفاظي لهالسوالف...ومب شرط اني اذا في يوم ماتغزلت فيج معناته هاليوم صرت ماحبج.. الحب في القلب مب دايما يطلع...
    شيخه: انزين خبرني شو اللي مظايقنك وشاغلبالك..؟!.
    سهيل: اصبري عليه شوي... انا احس جبدي لايعه من كل شي...
    شيخه: حتى مني انا؟!!!!!!!!!..

    تنرفزت...وصرخت عليها...
    سهيل: ياشيخهافهميني...افهمي الكلام اللي اقوله.... حالتي مايخصها بحد انا جذي بروحي تيني حالاتماداني اجابل فيها حد....
    شيخه: انزين لا تصارخ.... شي يعورك؟
    سهيل: لا...
    يلست عالشبريه وانسدحت وانا اتنهد اهدي نفسي...
    شيخه: مهرة تسلم عليك...
    بطلت عيوني مستغربه....مهرة؟!!!.. يلست على طول عالشبريه..
    سهيل: كلمتوها؟
    شيخه: لا... شافها سيف...
    سهيل: وين شافها؟
    شيخه: فبوظبي...
    سهيل: شو مودنه بوظبي؟
    شيخه: تراه سار يوم عرف انه مهرة مريضه...


    صرخت عليها مرهثانيه..
    سهيل: مهرة مريضه؟!!!.. شو تقولين انتي رمسي زين....

    سكتتشيخه...
    تلفتت شوي حواليها.... اخر شي مسكت قوطي الكلينكس اللي كان عالتواليتوفرتني به..
    شيخه: كلمني عدل والا مابكلمك.... شو هذا كله تفاتن عليه اصغرعيالك انا....؟!!!!!..
    ابتسمت وانا امسك قوطي الكلينكس اللي ماصابني...
    سهيل: سوري...يالله قولي السالفه من اول...
    شيخه: اتصل سيف بناصر وهذاك قالله انه مهرة يوم الجمعه تسبحت في البحر ودقتها المهب واصبحت يوم السبت مريضه...سيفيوم سمع هالاخبار قال لازم يروح يشوفها...سار وقعد عندهم ساعه جي ورد..
    سهيل : ماوضحتي مريضه شو فيها حمى يعني؟
    شيخه: هي حمى... ماندريبها اليوم بخير والالا...
    سهيل: والعثره... اول ماعرست مرضت شو هالحظ؟!..
    شيخه: انا حاسه انكبترد على ناصر السبب...
    سهيل: هيه برد عليه شحقه يخليها تتسبح في البحروتبرد...
    هزت شيخه راسها بابتسامه...
    شيخه: اسميكم خوان متحيزين لاختكم... المشكله ماطلع اهتمامكم فيها الا يوم طلعت عنكم....مسكين ناصر هو شو دراه فيها اونهيبا يونسها تقومون تردون عليه؟
    سهيل: يباله بعده كم توصية... مهرة ياهل وماتفكرزين...
    شيخه: سهيل لا تدخلون بين الريال وحرمته خلوه يتفاهم وياها على راحته... لا تعطون مهرة مجال انها ترجع لكم في اقل مشكله ..خلوهم يتفاهمون ويحلون مشاكلهمبروحهم اذا فيه مشاكل يعني...
    سهيل: يعني ماتبينا ندافع عن اختنا....!!
    شيخه: دافعوا عنها في شي جايد مب من اقل شي تنطون فحلج الريال خلوهيتنفس....خلاص مهرة متزوجه احين ....
    سهيل: همممممممممممم الله كريم.... المهمانتي خلصي سحاي وخلينا ننزل نتعشى ترا قوم حمد محد...
    شيخه: ان شاء الله....
    بدلت كندورتي ولبست بجامه ونزلت تحت اتعشى...
    والا مهرة مريضه..؟!!...
    ماعليه باجر بدق لها...وبنشوف كيف عايشه مع ناصر....

    __________________

    اليوم: الاثنين...
    المكان: شقة ناصر..
    الوقت: الرابعهفجرا...
    ------------------------------
    ( ناصر)....


    نشيت من رقادي على صوت المنبه...سكرته وقمت... طلعت من غرفتي وانا افركعيني...
    اول ماطلعت من غرفتي صدمني الليت المنبعث من حجرة مهرة والباب بعد كانمفتوح...!!
    فكرت اروح اشوفها...
    لكني تراجعت عن الفكره..... بعد ماتذكرتاتهامها لي امس باني اتحين الفرص عشان المسها...!!!
    دخلت الحمام تغسلتوتوظيت... لبست ثياب نظيفه استعدادا لصلاة الفجر....
    بس بعده شي وقت عن الصلاةحوالي نص ساعه...
    قررت اقرا قرآن لين الصلاة... تقريبا ماقريت من اسبوع ونص.... وانا من التزمت تعودت اقرا بشكل شبه يومي الحمد لله قبل صلاة الفجر....
    طلعت منغرفتي بهدوء ...وانا اتلفت كل شوي لغرفة مهرة..ماعرف هيه داخلها والا برا..!! اذابرا وين بتروح..!!.. اظني انها رقدت ونسيت الليت مفتوح....
    خليتها ورحت الصالةوللمكتبه على طول وين تعودت احط المصحف...
    دورته...لكني ماحصلته...
    دورتهفي السدات وكل مكان بعد ماكان له اثر...
    رجعت غرفتي ادوره...
    نفسالنتيجه...
    اعتدلت فوقفتي والتفت لغرفة مهرة...
    مافي مجال يعني لازم ادخلغرفتها....
    تنهدت واتجهت لها وانا امشي بهدوء...
    الباب كان مفتوح اصلا..
    دقيت دق خفيف جدا عالباب...بحيث اذا كانت واعيه تسمعه..واذا كانت نايمهمايزعجها الدق لانه مب قوي..
    لكنها اكيد راقده لانها ماسمعته....
    دخلتراسي..
    والمنظر اللي شفته...ذوب قلبي..!!
    خلاني ابتسم بعطف وحنان غصبنعني.....
    حتى اللي قلبه صخر... بيضعف يوم بيشوف هالمنظر...
    مهرة كانت شبهيالسه عالشبريه...متسانده عالمخدات وراها....
    حاظنه المصحف لصدرها ونايمه...
    اكيد كانت خايفه من سكنيتها مره ثانيه... اكيد خافت انها تطلع لها...وكبرياءهالطفله منعها من انها تلجا لي مثل امس...!!..
    ابتسمت...
    وتقربت منها... مديت ايدي بهدوء وبكل لطف مسكت المصحف وحطيته عالطاوله...
    وسحبت اللحافوغطيتها...طلعت وبندت الليت لكني خليت الباب مفتوح وليت الممر ممشغل عشان مهرةماتخاف من الظلمه...
    خذت المصحف معاي ورجعت غرفتي..فرشت السياده وصليت ركعتين ...وبعدها قعدت اقرا قرآن..بصوت مسموع..!!
    كالعاده ابذل جهدي بالاندماج بآياتالله... واحاول اتفكر فمعانيهن..وقد ماقدر احاول استذكر اصول التجويد مثل ماعلمونافي المسيد يوم كنا صغار..كان ابوي يدخلنا عشان نقرا ونتعلم القرآن ثلاث مرات فيالاسبوع في وقت العصر...
    شوي شوي ..نسيت اللي حوالي ماعدا المصحف اللي جدامي... وحسيت بهدوء يلفني...تفاؤل....حسيت اني اقدر اتنفس بسهوله...
    مش مبالغه....لكنفعلا اللي يتعود عالقرايه وبعدها يبتعد عنها يحس شي ناقصه.... كاني مريض نسيت اكلدواي....!
    بعد ماخلصت قرايه...لاحظت ان الوقت قرب عالصلاة خلاص... سكرت المصحفوقمت عشان ارجعه مكانه عدال مهرة دامها اطمنت لوجوده عدالها... خلاص بيتم عدالراسها وانا بشتري لي مصحف ثاني...

    لفيت السياده وقمت وبايدي المصحف...انصدمتبمهرة متسانده على باب غرفتي...لافه يديها حوالي جسمها كانها بردانه...وتتاملفيني..!!!
    لاحظت هي ردة فعلي المتفاجئه...قامت انتبهت من سرحانها وتوترت هيبعد..!!
    استغربت... شو الي موقفنها هني؟
    من متى هي واقفه عالباب؟!!
    وليش؟
    وهل صوتي وعاها من نومها؟..والا لاني لحفتها قامت هي انتبهت وقامت؟!!
    تميت دقيقه اطالها...وهي اطالعني...
    مالاحظت أي عدوانية على ويهها....لاحظتفضول..!!
    ناصر: ازعجتج بقرايتي؟!!!...
    هزت مهرة راسها بالنفي... وبعدهاقالت بهدوء..
    مهرة: حد ينزعج من قراية القرآن..!!..
    قمت من مكاني وانا ماسكالمصحف....
    تقربت منها خطوتين..بهدوء..وببطئ...
    بالكاد هي انتبهتلحركتي...كنت احسها ما اطالعني انا...لكنها تخترقني واطالع في داخلي...!!..
    ناصر: تبين..تبين تقرين؟!..
    ومديت لها المصحف...
    ترددت مهرة شوي وهياطالع ايدي وعيوني...بعدها هزت راسها بالموافقه وخذت المصحف...وحظنته مره ثانيه...
    ناصر: شي يعورج؟
    هزت مهرة راسها بالنفي مره ثانيه وهي اطالعني بنظرهغريبه...
    ناصر: شفيج مهرة؟
    مهرة: ماشي...
    كنت بقعد اسالها بعدني عشاناشوف شو سالفتها وشوفيها بهالحاله...!!
    لكن الصلاة...!
    ناصر: انا بسير احيناصلي...
    لاحظت توتر نظره مهرة وارتجاف شفايفها....
    ناصر: تخافين؟
    مهرة:......هــ....هــي...!
    ابتسمت ابتسامه خفيفه...
    ناصر: المصحفبحظنج وتخافين؟... دامه فايدج لاتخافين من أي شي ولا أي حد...
    رفعت مهرة نظرهالي اطالعني بسكوت....
    بدون شعور مني وباندفاع غريب رفعت ايدي...ومسحت على شعرهاالناعم...حركه خلت مهرة تنزل عيونها وراسها...
    شجعتني هالحركه اكثر...قمت بستهاعلى راسها...
    وتركتها ورحت ....
    قبل ما اطلع من الشقة قعدت افكر اذا لمستيلمهرة تنقض وضوئي...لكني تذكرت انها لمسة بريئه وما اثرت فيني بالتالي ماتنقضالوضوء...
    فتحت الباب ونزلت للمسيد اصلي الفجر....

    اليوم: الاثنين...
    المكان: شقة ناصر..
    الوقت: الخامسه الا ربع فجرا..
    ----------------------------------------
    (مهرة)...


    حظنتالمصحف اكثر وانا اطالع باب الشقة المسكر بعد ناصر...
    خلني اكون حيادية....
    قراية ناصر كانت....كانت..... مريحة للاعصاب..!!
    ما اقول انه ينافسالمطاوعه في قرايتهم وغيره...
    لكن...مادري.... حسيته يقرا من الخاطر....!!
    وهذا اللي مخلي اطرافي تتجمد ولساني ينشل...
    كيف لانسان مثل هذا...انسانمثل ناصر...شفت الشيطان بويهه....! انه يقرا بهالصوره ؟!!!..
    كيف يقدر ينسا كلشي وقت قرايته حتى لدرجه انه ما انتبه لوجودي وراه....
    معقوله يكون مثلماقال... اهتدى وتغير؟!!!....
    لا...
    يمكن تكون حيله منه...يمكن تعمد يسمعنيصوته وهو يقرا....عشان احن عليه..!!!!
    بس اذا كان يمثل...بيقدر يقرا بهالصورهيا ترى؟!!!...
    انزين لمسته....الحنان في بوسته..!!.. معقوله تمثيل؟!!
    انزيناتركوا كل هذا على جنب...
    لو ماكان ناصر يقرا باندماج ومن خاطره...لو ماكانتنيته خالصه لسبحانه....هل بيطلع هالنور الغريب في ويهه..!!!!!!!...
    لامستحيل...مستحيل....

    حظنت المصحف اكثر وانا اتراجع لغرفتي....
    قربتاصيح من الياس...مب عارفه بشو افكر...
    كل اللي تمنيته من ربي انه يساعدني ويفتحعقلي....ماريد انخدع وانغش كالعاده...ابا اكون ذكية وماحد يقدر يقص علي لا ناصر ولاامثاله.....!
    ابا احكم عالناس بعقلانية ويطلع حكمي صحيح....
    ماريد برائتيتستغل مره ثانيه.....
    حطيت المصحف عالشبريه ودخلت اتوظى...صليت الفجر وقعدتاقرا قرآن...
    قرايتي انا غير عن ناصر...انا اقرا بصوت واطي ماعرف اقرا بصوتعالي مثله....
    عشان جي ..لهدوء الشقة ..سمعت صوت ناصر وهو يرجع...حسيت بهوهوواقف عند بابي...وحسيت به بعد وهو يتركني ويروح....
    كملت قرايتي.... وبعدماخلصت سكرت المصحف...لفيت السياده والشيله ...شليت المصحف وطلعت من الغرفه...
    بتردد واضح دخلت غرفة ناصر بس ماكان هناك...
    بالتالي رحت المطبخ...وماكانهناك بعد... اكيد انه في الصالة...
    رجعت قصتي الطويله ورا اذني من جهة ويهياليمين وتركت اليسار مثل ماهي...
    كان ناصر واقف عند الدريشه ويطالع تحت...
    مهرة: شو اطالع..؟!
    فز ناصر والتفت لي... تم نص دقيقه يطالعني واخر شيجاوب..
    ناصر: حادث مستوي تحت...!
    شهقت انا وتقربت منه اطالع اللي يطالعه... لز لي ناصر شوي عشان يسوي لي مكان اشوف معاه..
    مهرة: حد ياه شي؟
    سالته وانااطالع تحت عند السيارات والشرطه المتجمعه...
    ناصر: اثنينه مداعمين ودوهمالمستشفى.. مادري شو صار فيهم...واحين يبون يحركون السيارات عن الدرب لانهن ساداتالطريج....
    مهرة: مساكين... آآه... هذا مصحفك...!
    اطالع ناصر المصحفوابتسمت...
    ناصر: خليه عندج...(وتراجع وقعد عالكرسي)....بشتري غيره...
    مارفضت الاقتراح هذا ورديت احظن المصحف...يلست على كرسي ثاني...منفصل...
    ناصر: ليش مارديتي ترقدين؟!..



    مهرة: مافيني رقاد...وليش انته مارقدت؟
    ناصر: احس اني شبعت رقاد...
    مسك ناصر الروموت وشغل التلفزيوون... اطالعتهبطرف عيني... ليش ناصر هادي؟!..
    بالعاده يتحرش فيني....
    ليش اناهادية؟..بالعاده بعد اني ارد عليه بوقاحه..!!...
    تنهدت وانا اتامل في جانب ويههالصارم......
    لحيته المرتبه... شعره اللي طويل شوي من جدام بمقدار نص صبع ومنورا قصير...طوله عادي يعني...
    كل شي فيه عادي ومعتدل...
    طوله معتدل...وزنهمعتدل... مافيه شي زايد عن الحد.... شو اللي خلا هالانسان يفكر بانه حلو ويغتربجماله؟!!..
    يمكن حركاته هي اللي تحليه عند الناس...!!..عشان جي انا ماشفتهالشي؟..لاني ماحبه..!!واحتقره..!!

    باندفاع مفاجئ..يتني رغبه باني اعرف كلشي عنه....واعرف كل ملابسات قضيتنا...
    مهرة: ناصر...!
    التفت لي ناصر وهورافع حواجبه شوي...كسؤال صامت...
    مهرة: انا هادية...ومستعده اسمعك...!
    فهمعلي ناصر... تنهد وحط الروموت عالطاوله جدامه...
    بعد التامل فويهه حسيتهخايف....
    وبعد دقيقه رفع راسه وقال..
    ناصر: شرط تسمعيني للاخر.. لاتقاطعيني....
    مهرة: اوكي...
    تنهد ناصر مره ثانيه...
    نزل راسه وشبكصبوعه مع بعض... كل شي فيه يبيّـن عالتوتر...
    من شو متوتر؟..تراني حرمتهوخلاص.... ليش يخاف من ردة فعلي ...النتيجه هي نفسها لانه الفاس طاح في الراس...!!!
    ناصر: انا... مهرة انا كنت...اقصد..ماكنت من قبل مثل ما انتي شفتيني.... شوفي...انا قبل ما ابدا دوامي هني في بوظبي كنت شاب طبيعي... ماقولج اني كنت سيدهوماعندي حركات وغيره..لا..كنت طايش حالي حال الشباب...بس عاد مب واااايد يعنيشوي...يوم ييت هني فبوظبي واستقريت... قمت اعاني من الفضاوه... قبل كنت يوميا سايرراد للعين بس ماوبلت البترول ولا الخطوط...اخر شي استقريت هني على اساس اخر الاسبوعارد لاهلي...لكن خلال الاسبوع هذا حوالي خمس ايام شو اسوي فيهن؟؟...
    نش ناصر منكرسيه وتقرب مني باندفاع ويلس عدالي...شكله مب حاس بعمره بس يبا يوصل لي كلامه بايشكل وباي طريقه...
    ناصر: تعرفت بالصدفه على مجموعه شباب...شفت فيهمظالتي..عوضوني عن ربعي المخرش في العين... بس هذيلا كانوا اكثر...ماكانوا كلهم منبوظبي...كانوا من مناطق مختلفه حالهم من حالي يعانون من الفضاوه... تيمعوا رباعهوانا منهم... الخلاصه ان هالربع سحبوني وياهم في دوامه مايعلم بها غير ربنا...كيفاقنعوني شوي شوي ادخل في جوهم..! كانوا اذكيا... يرغبوني في الشي اللي يسوونه ...يخلوني اسويه بكل ارادتي...مايغصبوني على شي... عشان في النهاية مايطيح اللومعلى حد اذا صارت مشكله....

    كان ناصر كل مايتقدم بالكلام اكثر كان خوفي يزيد... قلت له بانفعال وقلبي يدق بسرعه..
    مهرة: مخدرات.؟!!!!!!!!!!!....
    ناصر: هاه؟؟..لالالالا هب مخدرات الحمد لله....ماوصلت لهالحاله...
    مهرة: عيل شوتقصد..؟!
    حاس ناصر بوزه ونزل عينه كانه مستحي من اللي بيقوله...
    ناصر: بنات.. حفلات مختلطه...غنا ودق اربع وعشرين ساعه...وو...
    مهرة: وشووووو..؟!!..
    كان الاشمئزاز واصل حده عندي....كنت اعرف ان ناصر من هالنوع...كنت اعرف....
    ماكنت اتوقع شو بعد بيقول لي لين مانطق بها...
    ناصر: وشرب....
    سكت..
    لكن مب لوقت طويل...
    مهرة: شرب؟!!.
    ناصر: خمر...
    شهقت وانامصدومه..قمت من كرسيه وتراجعت بعيد عنه....
    مهرة: خمر...!!!!!.... ناصر كنتتشرب خمر...!!!!!...
    قام ناصر معاي ومسك ايدي وانا اسحبها واتراجع بسكالعاده....ماشي فايده من مقاومتي...
    ناصر: مهرة انا صح كنت اشرب...صح كنت صايعوراعي بنات واشياء حرام يعني... بس انا خلاص تبت.... تبت والله اني تبت..... وانتيقلتي مابتقاطعيني وبتسمعيني خليني اكمل لج....
    مهرة: شو بتقول بعد؟؟؟...كله ولاالخمر ناصر كله ولا الخمر....
    ناصر: والله انه ماطاح حلجي من شفتج يامهرةوالله....سمعيني...
    سكت...بعد ماحسيت بالدموع تمشي على خدي من دون ماعرف انياذرفها.....
    خمر..!!!!.
    ناصر: مهرة في اليوم اللي تحرشت بج فيه كنت تونيياي من بوظبي كان يوم الاربعا اذا تذكرين..وكنت ولهان على اهلي ماشفتهم مناسبوعين...وتعبان ماسك خط ومب راقد ذيج الليله..اول ماوصلت طرشني ابويه صوبكم قلتله بعدين بسير او طرش حد ثاني بس ماطاع وتنازعت وياه....في الدرب شفت غرشة الخمروشربت منها شوي عشان اخفف الظيجه اللي فيني.....
    انا هني شعر يمبي وقف.... حسيتبالبرد....
    ناصر كان سكران..!!!!!!..
    ناصر: فهمتي مهرة؟!!... هذا الليخلاني مب على طبيعتي معاج...عيبتيني اول ماشفتج...بس رده الفعل في هالحالات تكونمضاعفه ... لو كنت صاحي ماكنت سويت شي لاني مهما كان احشم بنات العرب.... وابوجربيعه ابويه...لكن دام اني كنت سكران طبيعي مابهتم لهالامور وبتبع اللي يمليه عليالشيطان....
    قلت له بارتجاف....
    مهرة: ما..ماكانت....ماكانت فيك ريحهخمر.....!!!
    ناصر: هيه..لاني تعطرت وايد قبل ما انزل خفت حد يشمها فيني...واناماكنت سكران زود بحيث اني كنت اترنح وانا امشي او اهذي....لكن راسي كان مفتررر ...وما افكر باللي اسويه...هذا اللي اقصده لج باني ماكنت على طبيعتي... عيبتينيوسويت اللي سويته...لكني انتبهت لنفسي وتركتج... طلعت من بيتكم وانا في حالهمايعلمها غير الله.... مادريت بعمري الا وانا في البر... والله ماقص عليج يامهرةاني قربت اتخبل وافقد عقلي بسبب اللي سويته لانه عمري مافكرت اسويه اصلا...رغم كثرةالبنات حوالي حتى الخايسات منهن ما اتقرب من وحده الا برضاها....فمابالك ببناتالعرب..!!!...
    حرقتني نظره عينه اليائسه اللي تطلب مني التصديق والتعاون... نزلت عيوني عنه عشان ما اواجهه وسكت..
    ماعرف بشو افكر...
    صدمات صدماتصدمات....!!..
    ماعرف بشو افكر...!
    تركني ناصر ويلس عالكرسي يتنهد باسف وهويتذكر ذاك اليوم....
    ناصر: في البر نزلت من السياره كاره عمري وكارهحياتي..مسكت غرشة الخمر وكسرتها في الشارع ودست عليها بغيظ... وقررت ساعتها انيخلاص ابتعد عن هالدرب...استهتاري وصلني للي وصلت له وياج.... اذا تماديت اكثر شوبيصير؟!!... في درب الرجعه سويت حادث انجلبت بي السياره ...ماتعورت وايد بس ظربهفراسي...لكني حمدت ربي عالسلامه والله مايضرب بعصا... من يومها.. قطعت كل علاقاتيمع البنات...ربع السوء هذيلا ودرتهم.... ورابعت بدالهم مطاوعه...اصلحت ديني...لكنيما اصلحت ضميري...عشان جي من يومها وانتي شغلي الشاغل...صرت مهووس فيج... ادورج فيكل وحده اشوفها.... وصل بي الياس اني اقوم من فراشي نص الليل هني في بوظبي وامسك خطالعين بس عشان اشوفج....والفجر طلعت من البيت اترصد بيتكم...وشفتج هناك فيالجامعه...وين طاح عند الدفتر...تذكرين؟!...

    قام ناصر من كرسيه وتوجهللمكتبه لدرج معين فتش فيه وطلع لي دفتري الاصفر المالوف....
    وعطاني اياه...
    مهرة: بعدك محتفظ فيه؟!!...
    ناصر: حفظت كل كلمه انكتبت فيه.... من هالدفترعرفت بعض الاشياء عنج...عمرج واسمج...وانج تحبين الاشعار الحزينه...!... الدفتر هذاكان يهدي نفسي اللي تدورج مهرة... عرفت اني مابقدر اكلمج او اعتذر لج بسبب المجتمعوالظروف... كل ماكان عقلي يخف عليه واتخبل اطلع هالدفتر عشان اهدي نفسي به.... كانعندي امل ارجعه لج فيوم من الايام....
    ابتسم ناصر...
    اطالعني بنظرهغريبه.....وانااطالع دفتري واطالعه....
    معقول كل اللي قاعد يقوله هذا....!!!..
    مهرة: بس مرت سنه كامله تقريبا....
    ناصر: كان عندي امل مستعد اتريا العمركله عشان احقق حلمي...باني اعتذرلج وافهمج موقفي وتسامحيني...

    مسكني ناصرمن ايدي وسحبني عشان اقعد معاه عالكرسي.....الغريب اني ماقاومت..
    كنت مذهوله منكل شي يصير معاي...
    ناصر: مهرة.. وقسم بالله اني ندمان..مستعد اعطيج عمري كلهلو بايدي والله مب كلام...انا اعنيه...مستعد اقدمه لج اذا بتسامحيني... الله كتبجلي..كتبج من نصيبي.. وانا احاول قد ماقدر اني اعوضج ...وباذل جهدي عشان اسعدج بسابا فرصه مهرة... اذا خيبت ظنج سوي اللي تبينه...بس عطيني فرصه...

    ماقدرتاتحمل اسمع ريال بكل كبريائه وعنفوانه وغروره وثقته بنفسه يترجاني بهالاسلوب....
    نزلت دموعي مره ثانيه..
    مهرة: انته شو تطلب مني...
    ناصر: اطلب منجتنسين...
    مهرة: ماقدر ناصر ماقدر...
    ناصر: تقدرين... بالله عليجمهرة...اطالعينيي... شوفي ويهي..تشوفين فيه شي يشبه الويه اللي شفتيه اول مره؟!!..
    تاملت ويهه....مادري بشو اجاوب....الصراحه الاختلاف واضح لكن الشخص هونفسه....!!!
    مهرة: مادري ...مادري..
    ناصر: دخيلج يامهرة... عطي نفسج فرصهوعطيني فرصه عشان نعيش براحه وسعاده رباعه....
    مهرة: اسامحك؟؟ اسامحك وانتهسببت لي خوف من الكل...عقده من الرياييل... عدم ثقة في أي حد حتى في نفسي...كرهتنفسي وكرهت كل حد حوالي...كيف اسامحك ناصر كيف..؟!
    كانت الدموع ماليه عينيوخدي....
    ناصر: انا اسف مهرة....
    مهرة: وين اصرفها هذي؟!!...هاااه؟؟.. شوتفيدني كلمه اسف هذي...
    ناصر: مهرة...!!

    اختلط في كلامه الترجي معالاستغراب... الاستغراب من صياحي...والترجي عشان ألين واتفاهم اكثر...
    غطيت اناويهي عشان ماشوف نظره عينه وتعبير ويهه...
    كنت اخاف اني اتفاهم مثل مايطلبمني...
    كنت اخاف اني اعطيه الفرصه اللي يباها...
    كنت اخاف اني اتعرض للخداعمره ثانيه...!
    كيف اثق فيه؟!...هو من بد كل الناس كيف اثق فيه..!!!.
    انفجرتبالصياح....
    ليش؟....مادري..

    كنت يائسه.... تعبت من النزاع النفسي الليفي داخلي....
    تعبت من رغبتي بالانتقام منه...
    تعبت من مقاومه رغبتي بانياترك لطيبتي العنان....
    تعبت من كثر التساؤل..اذا كانت تصرفاته صادقه اوتمثيل...
    واذا تمثيل...شو مصلحته من التمثيل؟!
    واذا صدق....شو ردة فعلي اناتجاه هالتصرفات...!
    تعبت....تعبت....!

    مادريت بنفسي الا وانا بحظنناصر...اصيح واصيح....
    ايده حوالي كتوفي... وايده الثانيه ماسكه راسي تضغطه علىصدر ناصر....
    استسلمت...لاني باختصار ...كنت مرهقة...!!
    مارقدت امس بسببخوفي من الجنيه....
    والصبح اتلقى كل هالصدمات واواجه كل كوابيسي....

    ناصر راعي بنات وكنت اعرف من قبل..
    لكن ناصر راعي خمر وشرب وحفلاتمختلطه؟
    ناصر تاب بسببي..!!
    ناصر صلح حياته...بالمقابل دمر حياتي انا..!!
    ناصر زوجي...الملتزم دينيا...المرح...المحب...المهتم...في صوب...
    وناصراللي كان بيظيع شرفي في بيتنا من صوب ثاني....

    وصلني صوته...عطوف ورقيق...
    ناصر: غناتي لا تصيحين...لا تقطعين قلبي...مهرة انا اغليج وماتحمل اشوفججي....!!

    غمضت عيني واستمريت بالصياح.....!!
    لين دخت... وظلمت الدنيابعيني...
    -------------------


    نهايه الجزء الــ47



    سامحوني اخواني على بعض الاغلاط الاملائيه






  10. #340
    عضو فضي
    الصورة الرمزية إماراتيه كلي فخر
    الحالة : إماراتيه كلي فخر غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 42683
    تاريخ التسجيل : 07-10-09
    الدولة : الإمارات
    الوظيفة : طالبة
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 233
    التقييم : 16
    Array

    افتراضي رد: {مــوعد مـع الســعادهـ} قصه من الامارات روعه كامله


    مشكوووووووووورة بنوته>>>يعطيج الف عافية

    كملي ...عساج ع القوهـ






معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 7 (0 من الأعضاء و 7 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. طويلة : رواية أنت لي ..كامله
    بواسطة بنت العين 2 في المنتدى قصص الطويلة , الروايات
    مشاركات: 29
    آخر مشاركة: 17-05-18, 10:52 AM
  2. اذاعه كامله عن عيد الاتحاد
    بواسطة الاميره الصغيره في المنتدى منتدى النشاط و الاذاعة و المشاريع المدرسية
    مشاركات: 27
    آخر مشاركة: 13-11-09, 03:43 PM
  3. حل صفحة 12 كامله
    بواسطة جهاد يحيى في المنتدى اللغة العربية
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 13-02-09, 04:29 PM
  4. صور رمزيه اسلاميه روعه × روعه
    بواسطة brodk في المنتدى منتدى الوسائط Media Forum
    مشاركات: 15
    آخر مشاركة: 09-07-30, 08:35 AM
  5. أنت لي (كامله)
    بواسطة أحمد البقشي في المنتدى قصص الطويلة , الروايات
    مشاركات: 25
    آخر مشاركة: 08-07-03, 12:30 PM

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •