تنبيه :: عزيزي اذا واجهتك مشكلة في تصفح الموقع , فاننا ننصحك بترقيه متصفحك الى احدث اصدار أو استخدام متصفح فايرفوكس المجاني .. بالضغط هنا .. ثم اضغط على مستطيل الاخضر (تنزيل مجاني) .
 
 
صفحة 38 من 43 الأولىالأولى ... 283334353637383940414243 الأخيرةالأخيرة
النتائج 371 إلى 380 من 424
Like Tree1Likes

الموضوع: {مــوعد مـع الســعادهـ} قصه من الامارات روعه كامله

  1. #371
    عضو فضي
    الصورة الرمزية بنوتة العراق
    الحالة : بنوتة العراق غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 43114
    تاريخ التسجيل : 11-10-09
    الدولة : عرااااقيـــ بالامارت ــه
    الوظيفة : طالبــــ مدرسهـ الكئابهـ ـــــه
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 446
    التقييم : 10
    Array
    MY SMS:

    كــلــي لـعـيـونـك أســيــر

    افتراضي رد: {مــوعد مـع الســعادهـ} قصه من الامارات روعه كامله


    اليوم : الثلاثاء..
    المكان: شقة ناصر..
    الوقت: الخامسة عصرا..
    ------------------------------------
    (مهرة)....


    كنت يالسه على اعصابي...احاول اهدي نفسي..واتريا... الشخص الصغير اللي بيملا علي البيت....
    مايد ولد ناصر..

    لا شك..باني احب ناصر... تاكدت امس في الليل..يوم قعدت اعيد وازيد في السالفه في راسي...
    ماكان الموضوع مجرد تقبلي لولد صغير يدخل حياتي ويفرض علي تربيته والاهتمام فيه كانه ولدي تماما...
    صحيح كان ضعفي تجاه اليهال...واحساسي وادراكي لمعنى اليتم وفقد الام هو اللي خلاني اتقبل مايد...
    لكن بعد..ناصر لعب دور..
    شفت بعيونه الرجا والعذاب... بصراحه...ماهان علي...وهالشي اللي خلاني اصيح فحظنه يوم لوا علي امس...
    حسيت شكثر هو ارتاح ومستانس اني خففت عنه هالكثر هم.... صعب انك تشوف رجل بكل عنفوانه وكبرياءه.. ضعيف جدامك جي...وبسبب طفل..!!..
    ماكان بايدي غير اني اريحه واوافق...
    انا ما املك قلب قاسي ارفض فيه ياهل محتاج لابوه ومحتاج لي بعد اني اكون امه...
    ليش يعني؟ بس لانه ولد وحده ثانيه؟!!!!...
    وشوفيها؟.. هذا ياهل مايفهم شي...

    انصدمت صحيح...انجرحت صحيح... هالمره كانت له زوجه...بس علاقة سابقه ..!!! زوجه..يابت منه ولد..! حبها فيوم من الايام....
    هذا شي خلاني اعصب...اعصب بشكل...بس من ذكر ناصر الياهل ضعفت....
    وشي ثاني بعد خلاني اضعف...
    لاول مره....من عرسنا... لاول مره ناصر يعترف لي بالحب...
    صح يقول لي غناتي والغاليه وعيوني وهالسوالف بس هذي كلمات تنقال...
    بس امس قال لي اياها بدون مايحس هو نفس انه اعترف....
    قال لي صح انا حبيتها...بس احبج انتي بجنون....
    يحبني انا ..وبجنون...!!!..
    من قالها عرفت انها كلمه كنت دايما اتريا اسمعها....بس كان هو يستخدم بدائل...
    الظاهر اني فعلا حبيته...
    طلع عنده ولد..!!!.. يعني في النهاية اثبت لي انه انسان...عنده ولد...
    ظحكت وانا اتذكر سؤاله الماكر لي يوم كنت فبيت اهلي...
    قال لي تحبين اليهال؟...منو تحبين اكثر..الاولاد والا البنات؟..
    كان يسالني لانه عنده ولد هب بنت...
    وتذكرت بعد...يوم يقول لشماس..بياخذج ولدي يعني بياخذج....
    ورجعت اضحك... تذكرت ارتباكه يوم سالته.." اي ولد"..قال " الولد اللي بنيبه"...

    اشياء وايد تذكرتها من حركات ناصر... من متى وهو يفكر ويهويس بولده مايد...
    في الوقت اللي تحسبته يفكر فيني انا...كان في عقله الباطن يفكر بولده مايد...
    مشاويره اليوميه...
    كل شي حصل له تفسيرا لحين..كل شي...
    مسكين ناصر...

    فزيت من الكرسي وقلبي يدق دق وانا اسمع جرس الباب...
    هذا هو...هذا ناصر...ومعاه مايد اكيد...
    ركظت افتح له الباب...
    ماشفت ناصر.... شفت ويه طفولي... واستنساخ من عيون ناصر.... تطالعني بفضول...
    مهرة: ياربيي...
    على طول ابتسمت ومديت ايدي ..لمايد..
    خذته لحظني ..بسته وظميته لي...
    حسيت بفرحه غامره صعب تفسيرها...
    هذا الولد لي...لي انا...
    كان ناصر بعده واقف عند الباب وفي ايده شنطه مايد... يطالعني باستغراب ممزوج مع فرحه وحنان...
    رفعت عيني لناصر...
    مهرة: كيف قدرت تفارق هالملاك..!!..
    وصديت عنه سايره صوب حجرتي...
    ناصر: وين سايره؟؟!!
    مهرة: عندنا اجتماع تعارف... خلك بعيد...
    دخلت غرفتي...او بالاحرى..غرفتنا انا وناصر بعد ما اقتحمها ناصر امس بعجرفة...وسكرت الباب وانا ابتسم...
    حطيت مايد عالشبريه..رتبت شوي ملابسه وانا اتامل فيه....
    ماشاء الله عليه ابيض..بس ملامحه سمرا..يعني الشعر بني.. العيون عيون ناصر امررره.. والباقي كله صغير ..
    ماشاء الله عليه محلاه...
    بسته ويلست الاعبه شوي...استمتعت بمسكه ايده على صبعي..
    ماكنت مصدقه بانه عندي ياهل لي...
    من دون حمال وربا واوياع..صار عندي ولد..!!..
    كانت فرحتي ماتنوصف...

    قضيت بعض الوقت معاه...حوالي ربع ساعه...
    دخل علي ناصر وهو يبتسم...
    ناصر: خلص اجتماعكم؟..
    كنت حاظنه مايد وميلستنه على ريلي.. وعاطتنه لعبة صغيره تسليه...
    مهرة: ماظني يخلص هالاجتماع موليه...
    يلس ناصر معانا وهو يطالعنا بابتسامه وراحه....
    مايد يوم شاف ابوه عق اللعبه ومد ايده له...
    صح اني انحبطت يوم شله ناصر عني..لكني بعد حسيت بالفخر...




    دام ياهل يطمئن لناصر...كيف انا ما اطمئن عنده واحس بالامان؟!..
    مهرة: يشبهك...
    ابتسم ناصر بفخر وباس ولده بحب...
    ناصر: اغراض مايد في الغرفه... اليوم في الليل بسير وباخذ له منز...
    مهرة: مايبته وياك؟..
    ناصر: لا.. استحيت اخذه..
    مهرة: مب انته اللي شارنه؟
    ناصر: بلى...كل اغراض مايد اللي عندهم انا شارنها... بس بعد استحي..خذت ملابسه بس وبعض الاشياء اللي رتبوها يقولون بحتاجها اظني حليب وهالسوالف..
    مهرة: ماعرف اسوي حليب..!!
    قلت هالشي بصدمه..
    ناصر: ههههههه انا اعرف..مايرزى..
    وصد صوبي يطالعني ...
    ناصر: صدق مهرة انتي ماعندج مانع؟!..
    ابتسمت له مطمئنه...ياربي كيف يحاتي..
    مهرة: ماعندي لا مانع ولا سعيد... وحتى لو كان عندي من قبل.. اي ممانعه بتختفي لمجرد اني اشوف ويه هالملاك..ماشاء الله عليه...
    ناصر: الله يخليج لي...
    استحيت...
    وحاولت اييب موضوع يغطي الارتباك..
    مهرة: ماشاء الله عليه هادي وماصاح...
    ناصر: هيه فديته..علي ظيوفه وايد..ومايد تعود يشوف الغرب... هو هادي بس ان صاح بينقع راسج...
    مهرة: هههههههههههه...انا ادري انه الفتره الاولى بتكون صعبه عليه انه يتقبلني..لين مايتعود يعني...
    ناصر: الله بيسهل الامور ان شاء الله... انا بكون معاج مب اني بفره عليج وبنسى وجوده...
    مهرة: ادري انا ماقصدت جي..
    ناصر: ادري انج ماقصدتي ...وادري انج خايفه من هالمسؤوليه... كل قصدي كان اني اطمنج... .. بتروحين وياي السوق عشان تختارينه وياي؟!..
    مهرة: همممممم...هيه..بسير.. مايد عنده دزازه؟!!..
    شل ناصر ولده فوق يلاعبه ويقول بمرح..
    ناصر: ولد ناصر مايقعد في دزازه...يقعد عجتف ابوووه...
    ضحكت انا لمنظرهم رباعه...

    وطول العصر ..وفي السوق..ولين رجعنا..وركبنا المنز وبقية الاغراض اللي خذناها لمايد بحماس....كنا على هالحال.... مع مايد..واغلب حواراتنا ادور عنه...! صار هالياهل محور حياتي وحياته... وقاعده سلام بيني وبين ناصر...








  2. #372
    عضو فضي
    الصورة الرمزية بنوتة العراق
    الحالة : بنوتة العراق غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 43114
    تاريخ التسجيل : 11-10-09
    الدولة : عرااااقيـــ بالامارت ــه
    الوظيفة : طالبــــ مدرسهـ الكئابهـ ـــــه
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 446
    التقييم : 10
    Array
    MY SMS:

    كــلــي لـعـيـونـك أســيــر

    افتراضي رد: {مــوعد مـع الســعادهـ} قصه من الامارات روعه كامله


    اليوم: الثلاثاء..
    المكان: بيت خلفان..
    الوقت: التاسعة مساءا..
    -------------------------------------------
    (سهيل)...


    كنت انا وابويه يالسين بعد ماتعشينا نسولف..واحيد الحريم شيخه وعفرا يالسات يتعشن... حمد كالعاده ماكان موجود في البيت..
    خلال سوالفنا اتصل على ابويه سيف...واخيرا...
    شفت على ويه ابويه الراحه لانه اطمن عليه وعلى استقراره هناك...
    عقب عطاني اياه اكلمه...
    سيف: سلااااااااااماااااااااااات ماطحت في المستشفى الا يوم انا سافرت؟!
    سهيل: هههههههه وعليك السلام والرحمه..
    سيف: آآخ يالقهر كنت بغلس عليك وبظحك عليك شويه..
    سهيل: شو يا ريال قالوا اني قعدت اهاااذي وخرطت الاولي والتالي...
    سيف: ههههههههههههههههههههاي.. قسم بالله خساره ماكنت هناك..
    سهيل: عنلاتك من اخو متشمت عليه.؟!..
    سيف: لا بس متحسف انه فاتني...سلامات سلامات...ماتشوف شر..والا قرحه هااه؟
    سهيل: الله يسلمك...هيه قرحه ..عطوني ادويه وجي اونها بتعالجها...
    سيف: وشو تحس اهون؟.
    سهيل: عنبوو الا امس عاطيني الادويه اصبر كم اسبوع عقب بقولك... المهم انته علومك هناك..
    سيف: علومي طيبه... اخذ احين دروس انغليزي يقولون اول سنه لغه لازم.. واحين ابا اروح المكتبه مادل اتريا مبارك اييني يوديني...
    سهيل: مبارك بينفعك وايد هناك..
    سيف: مبارك؟ عنلاته...يوم نسير عند ربعه يفرض علي ارمس انغليزي والا مول مابفهم شي ولا يرد عليه هو الا بالانغليزي..
    سهيل: ههههههههههههههه يباك تتعلم بسرعه..
    سيف: عاد هب جي...بس هو نافعني والله.. ماتحرك الا وهو وياي ...اظيع والله مادل...
    سهيل: بتتعود ان شاء الله..
    سيف: اخبار مهرة؟..
    سهيل: بخير الحمد لله مستقره..
    سيف: ماروم اطول وايد...سلم عليهم كلهم...
    سهيل: يوصل ان شاء الله وانته شد حيلك واحفظ نفسك هالله هالله بالصلاة ياسيف ماوصيك...
    سيف: لا توصي حريص...لا تخافون عليه انا ريال...
    سهيل: ندريبك ريال بس زياده حرص..
    سيف: ان شاء الله..يالله فمان الله..
    سهيل: الله يحفظك..
    سكرت عنه ورديت التيلفون على ابويه...
    سهيل: حليله..منو كان يتخيل انه سيف بيكمل دراسات في الخارج؟!..
    بو حمد: الله يوفقه ان شاء الله... والله اني احاتيه بس ادري بمبارك وياه ريال ماينخاف عليه..
    سهيل: حتى سيف ريال يوم يبغي...
    بو حمد: سيف يخرب عليه الخراش شوي...الله يهديه...

    التفت وانا اشوف شيخه طالعه من غرفة الاكل ويايه صوبي بلهفة..
    شيخه: وين حمد؟؟؟
    سهيل: شتبينه؟..
    شيخه: عفرا تعبانه يمكن تربي اليوم..
    سهيل: هااااه؟!..تبوني اوديكم المستشفى بوديكم..
    شيخه: لالا انا احيد فطيم ختيه يوم اييها الويع لازم نمشيها..بنروح نمشي شوي انزين..واذا تعبت زياده بتصلبك تيلفون تمر علينا هناك ونوديها خلك جاهز...
    سهيل: اووكي.. تحذرن وانتن تمشن برا...
    شيخه: ماعليك..
    يوم راحت شيخه..
    بو حمد: شو تقول؟
    سهيل: تقول عفرا تعبانه بتربي يمكن..بيسيرن يمشن شويه ..
    بو حمد: وين بتمشيها بعد وهي تعبانه..
    سهيل: شدراني بها تقول المشي زين لها الحين...
    بو حمد: بنوديها جانها تعبانه..وين ريلها..
    سهيل: حمد دوم برا البيت متى يقعد بالله عليك؟!..

    طلعن شيخه وعفرا من البيت يمشن...

    ومامرت ثلث ساعه الا وشيخه متصله....حالة طواريئ...تعال ودنا الحين..
    وفعلا خطفت عليهن ووديتهن المستشفى وانا احاول ما اسمع توييعات عفرا... اتصلت بحمد السبال اللي هب سائل عن حد وقلت له عن حرمته...وقال انه بايينا على طول هناك في المستشفى...

    مسكينه عفرا...الله يسهل عليها...
    ما اتخيل شيخه جي تعبانه يوم بتحمل وبتربي... بتعب نفسيا وياها حشى..!!
    -






  3. #373
    عضو فضي
    الصورة الرمزية بنوتة العراق
    الحالة : بنوتة العراق غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 43114
    تاريخ التسجيل : 11-10-09
    الدولة : عرااااقيـــ بالامارت ــه
    الوظيفة : طالبــــ مدرسهـ الكئابهـ ـــــه
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 446
    التقييم : 10
    Array
    MY SMS:

    كــلــي لـعـيـونـك أســيــر

    افتراضي رد: {مــوعد مـع الســعادهـ} قصه من الامارات روعه كامله


    الجزء الخامس والخمسين
    ------------------------------

    اليوم: الثلاثاء..
    المكان: احد مستشفيات مدينة العين..
    الوقت: الحادية عشره مساءا..
    -------------------------------------
    ( شيخه)...


    بصراحه...!!

    صرت اخاف من الحمال والربى... حشى حالة عفرا ما اطمن...وايد تعبانه مسكينه..!!!
    الله يعينها ويسهل عليها...
    كنت انا في المستشفى معاها... داخل غرفة الولاده..وخارج الغرفه موجود حمد..اما سهيل فراح البيت... يقول ماله حايه يقعد بيطمن علينا بعدين.. وانااعرف سهيل انه استحى يقعد ..وحشّـم من اخووه...عشان جي راح..
    انا قلت لحمد يتصل بعمته..ام عفرا..عشان تيها وتشوف بنتها.. لاني انا اخاف بروحي ماعرف كيف اتصرف بس امها اكيد تعرف..
    بالفعل... مامرت نص ساعه الا وبامها يايه...وتولت المهمة الصعبه عني...
    وانا واقفه معاهم اساندهم..
    مسكينه ياعفرا..!!!
    خذت لها ساعه ثانيه من الآلام.. الساعه 12 ونص بالضبط..ربّـت عفرا... وشكثر ارتحنا انها ربت بالسلامه وما احتاجت لعملية او شي من هالنوع...وارتحنا بعد من العذاب النفسي...
    مجرد شوفتها تعذب الواحد..
    وفرحنا لنهاية عذابها المسكينه...
    وكانت المولوده بنت... حمرا وتصارخ..!!..

    ركظت انا برا الغرفه ابشر حمد.. اللي ابتسم ببرود يوم عرف انه المولود بنت هب ولد..لكن زين منه سال عن حال عفرا..
    حمد: شحالها؟!..
    شيخه: بخير الحمد لله..تعبت شويه..بس الحمد لله افتكت...
    حمد: اقدر اشوفها؟!
    شيخه: مادري ماظني الحين مسموح...

    وانسحبت من المكان ورجعت داخل الغرفه...ويوم تاكدنا من انه عفرا بخير وسهاله..قالت لي ام عفرا باني اروح البيت ارتاح... وانها هيه بتقعد مع بنتها...
    اتصلت بسهيل..وقلت له ايي يشلني..


    وفي السياره...
    سهيل: بنت يابت؟!!
    وابتسم ابتسامه وسيعه...ابتسامه كان المفروض تكون على ويه حمد بس للاسف..العم فرحان اكثر من الابو..
    شيخه: هيييه... البنت حميرا... ماتاملت فيها وايد اشوف شكلها..بس ماشاء الله شعر وايد فراسها..وصبوعها جي طويله..
    سهيل: هههههههههه كل هذا ومافصفصتي؟!..
    شيخه: ههههههههههه عاااد انته..دوم طايحبي...انا احب ادقق شفيها يعني؟!..
    سهيل: يعطيج العاااافيه بنت خليفه... ماقصرتي اليوم..
    ومد ايده وحطها على ايدي...
    استانست انا بالحركه... ومديت ايدي الثانيه اغطي بها يديه....
    شيخه: الله يعافيك..شو بيكون شعورك لو انا يبت لك بنت؟!..
    ابتسم سهيل اكثر..
    سهيل: شو بعد بيكون شعوري..!!..سؤال غريب..
    شيخه: عندك فرق بين البنت والولد؟!..
    سهيل: همممممم... شي اكيد اني ابغي ولد..يشل اسمي..بس هب لازم يكون اول مولود ولد يعني..!!
    شيخه: واذا انا مايبت غير بنات؟!..
    سهيل: ههههه باخذ عليج ثلاث هب الا وحده..!!

    حسيت ببركان بيتفجر فصدري..فرّيت ايده بعيد عني...
    شيخه: شوووووووووووووووه..!!!!
    لكنه هو الحمار نقع من الظحك..
    سهيل: يالغبية.. ماسمعتي بالاكتشاف العلمي اللي يقول..انه اللي يحدد جنس الجنين هو الذكر هب الانثى؟!.. حسب اللي سمعته طبعا مادري.. بس يقولون...يعني اذا يبتي انتي بنات بيكون مني هب منج انتي...

    حبيت انا اغايظه شوي..
    شيخه: عيل انا اللي باخذ عليك ثلاثه غيرك..!.

    التفت لي سهيل وعيونه تقول انه بيجتلني..ساعتها حسيت شكثر مزحتي ثقيله..!! ثلاثه عاد؟!..
    سهيل: شو قلتي؟! جني ماسمعت عدل..!!
    ظحكت انا من الزيغه...!
    شيخه: ههههههههههه امييييييه..امزح والله امزح...
    صارخ علي...
    سهيل: لاتخليني ادعمبج العمود... سحبي كلامج..!!!!
    شيخه: سحبته يابوك ...سحبته وسرطته بعد...اعتبرني ماقلت...!! .. انا شو ابا استخف دمي..!!
    رد يصارخ مره ثانيه....
    سهيل: صدق والله... ثاني مره انا اللي امزح هب انتي فاهمه.!.!!!
    شيخه: ان شاء الله ان شاء الله... ..بس عالاقل عرفت بشو يحسن الحريم يوم تقولولهن بناخذ عليكن..

    صرخ فويهي مره ثانيه وبصوت اعلى...
    سهيل: شوييييييييييييييييييييخ..!!!..
    شيخه: خلاص خلاص بسكت...
    وحطيت ايدي على حلجي عشان ماانطق مره ثانيه.... سهيل غيور عادي يجتلني بس من مجرد تخيلات..!!

    وصلنا البيت...

    بسلامه..الحمد لله...
    سهيل: عليج عاد تنشرين الخبر..؟!
    شيخه: بدقدق تيلفونات باجر الحين مافيني..تعبانه بالقو...
    دخلنا البيت وشفناه غارق في الظلام...محد فيه غيرنا نحن وعمي...اللي طبعا راقد الحين..
    استغليت فرصه الخلوه هذي صديت صوب سهيل ومديت ايدي له..
    شيخه: شلني..!!
    سهيل: مابشلج...امشي روحج...ادب لج عالمزحه البايخه...
    شيخه: سهيييييييييل...حبي..
    سهيل: جب شويخ...عصبتيبي صدق...
    شيخه: انزين تعال انا بشلك..

    طبعا كنت امزح...والحمد لله حصلت تجاوب..شفت سهيل يبتسم..
    تمسكت فيه بدلع ورحنا لغرفتنا...
    شيخة: حبيبي انته تدري...والله كنت امزح بس للاسف طلعت مزحه مثل ويهي..
    سهيل: زين يوم عرفتي.. ههههههه...حماره...

    وكملنا الطريج لغرفتنا وانا تعبانه اسحب ريولي سحب...
    وقفتي مع عفرا بصراحه هدت حيلي..!!





    اليوم: الاربعاء..
    المكان: شقة ناصر..
    الوقت: الثالثة والنصف صباحا(الثلاثاء بعد منتصف الليل)...
    ------------------------------------------------------
    (مهرة)...


    ناصر كان راقد عدالي منهد حيله... لاحظت انه هب مرتاح فرقاده يتجلب من اول ماحط راسه...
    واللي وعاني الحين هب ناصر...كان مايد...!

    بعد ماركبنا المنز امس اصريت على ناصر انه نسحبه لغرفتنا...غمضني..حرام اخلي الصغيرون يرقد بروحه في غرفه..!!!!...
    هو قال لي..لا تعودينه..!!..
    لكن ماعليه منه...غمضني الولد...من اولها افره فغرفه بروحه..!!!.. ومثل ماتوقعت انه بيستغرب المكان وبيصيح نص الليل...
    هذووه يصيح الحين ...ويالله قومي يامهرة سكتي..ورقدي من اول ويديد..
    والله يعلم جان بروم ارقده...
    حاولت امس معاه..بس ماقدر الولد يرتاح لي ويرقد عندي..مع انه كان فيه رقاد..!!!
    لكن اول ماشله ناصر وحظنه... رقد مايد ...!!!
    حسيت باكتئاب ساعتها..لكني قويت نفسي... مايد لين يتعود علي ويرتاح لي يباله وقت...!!!
    مايصير كل شي بسرعه بسرعه...خصوصا مع اليهال...التعامل معاهم ياخذ وقت...
    وبعدين هذا ابووه..اكيد يرتاحله اكثر ويحبه..ويطمئن وياه...
    وانا لازم اصبر واكبر عقلي واوسع صدري....على ناصر وولده...!!
    نشيت... بحركه مرتبكه حطيت شعري اللي يغطي ويهي ورا اذني... رحت لمنز مايد..شليته وطلعت به براا الغرفه عشان مايقوم ناصر... حرام عليه دوام..!

    استمر مايد بالصياح...
    وانا اهز واسكت واحاول اهدي لكن ماشي فايده...الولد مستغرب المكان والويه اللي يالس يشوفه..!!
    اللي هو ويهي انا..!
    فكرت اسويله حليب..رحت لغرفة مايد..(ناصر سابقا).. وسويت له حليب...
    عطيته يشرب... لكنه شرب شوي منها وعقب رفضها...
    ابتعدت عن غرفتنا اكثر عشان مايد مايوعي ناصر بصياحه رغم الباب المسكر بينا..ورحت للصاله...حاولت ألهيه باشياء مثل الروموت واغراض ثانيه كانت عالطاوله..لكنه يمل منها بسرعه ويرجع يصيح...
    بديت انااتعب...!!!
    لين ماشفت ناصر واقف على باب الصاله... بوزار وفانيله...ويطالعنا انا ومايد بظيج...
    ياويلي....ازعجناااه..!!!..
    كنت شوي وبصيح من الياس... مايد هب طايع يهدا عندي وانا بذلت جهدي..شو اسوي؟!!..شو بيقول احين عني ناصر؟!..
    من اولها أم فاشله..!!
    تميت اطالعه وهو يطالعني..ومايد بحظني يصيح بشكل متقطع..!!
    ناصر: شو بلاكم؟!..
    ورفع ايده يضغط على فكه الايمن ...مثل واحد يعوره ظرسه..!!!
    مهرة: مايد..اظني مستغرب المكان... ماطاع يسكت.. وماطاع يرتاح لي بعد...
    ابتسم ناصر بتساهل ماتوقعته..... ويا صووبنا..
    ناصر: هاتيه عنج... انتي اروحج تعبانه..!!
    عطيته مايد وانا اطالعه باندهاش....انا تعبانه؟!.. هو اللي تعبان وعنده دوام وبعده رجع يحاتيني؟!... الله عليك ياناصر..!
    يلس عدالي ومايد في حظنه.. يحاول يهديه..!
    مهرة: انته ليش قمت؟ صياح مايد وعّـاك؟!..
    ناصر: اصلا مارقدت زين... ظرسي ناقع عليه يعورني...

    عشان جي كان ظاغط على فجّـه..!!.. مسكين..كله ولا ويع الظروس..
    مهرة: من شو؟!
    ناصر: مادريبه...ماحيده مسوس... عصب يمكن والا شي..مادري حتى عيوني هب رايم ابطلهن من كثر ما انا مدوخ وتعبان...
    مهرة: باييب لك بنادول..
    قمت ويبت لناصر بندول وكوب ماي... احاول اسوي شي مفيد...
    عطيته الكوب والحبّـة وانا الاحظ انه مايد هدا وهو في حظن ابوه.. لانه شخص هب غريب عليه..!! اما انا فمازلت غريبه..!
    يلست مكاني ..عدالهم... بعد ماخلص ناصر اكل البنادول و شرب الماي.. تراجع صوبي.. انسدح عالكرسي..اسند راسه على ريلي...ومايد نايم صدر ابوه.. بشكل بريء جدا...
    حسيت بالغيييره....
    مب من مايد...من ناصر...
    قلت بغيره طفولية لناصر..
    مهرة: ليش انا مايرقد عندي جي؟!!!..
    ناصر: هههههههههههه انتي ترقدينه على ينبه او ظهره.... هو يحب يرقد عبطنه جي...مثل ابوه قلت لج امس.
    تميت اراقب رقدتهم وشعور غريب يجتاحني...
    صحيح ناصر تعبان من ظرسه...لكن حسيت انه مرتاح... لانه ولده معاه اخيرا... وانه تفهمي..ساعد الوضع..!
    مبين من احتضان ناصر لمايد شكثر هو يحبه...
    كنت اراقب ناصر اكثر من مايد تقريبا... كل شوي كان يبوسه على راسه ويشم ريحته..ويشدد احتضانه له..
    ناصر: تشوفينه رقد؟!..
    تقربت اشوف ويه مايد...كان فعلا راقد..
    مهرة: هيه... اشله عنك؟
    ناصر: لالا..انا مرتاح جي... تصدقين؟ احس انه هو اللي يعطيني حنان هب انا... ماريد اتحرك من مكاني...
    ابتسمت انا ...
    وقعدت افكر... يعني انا بعد ما اتحرك من مكاني؟!.. ناصر مسند راسه على ريلي..!!!!..
    مهرة: اييبلك مخده ولحاف؟!..
    ناصر: هيه...ولو انها مب احسن عن ريلج...
    وضحك...وضحكت انا باحراج وقمت..
    ناصر: مابترقدين ويانا؟!..
    مهرة: هههههههههه وين؟ هو الا كرسي هب شبريه..!!
    ناصر: هههههه والله ان بغيتي بسويلج مكان...
    مهرة: هههه لالا.. بخليك ويا ولدك..باييبلك لحاف..
    رحت ويبت لهم لحاف..ولحفتهم...وحطيت المخده تحت راس ناصر....
    كان منظرهم بصراحه... مثل مايقولون... يفطر القلب..!
    ثنيناتهم اشوفهم يهال..
    وثنيناتهم ...احبهم وايد..!! وبشكل غريب..ومفاجئ..!
    مهرة: بعده ظرسك يعورك؟..
    غمض ناصر عينه..
    ناصر: هممم...يعورني..
    مهرة: باجر كيف بتروم اداوم؟!..
    ناصر: اذا تم يعورني بستاذن وبروح العياده..
    مهرة: اييبلك حبة بنادول ثانيه؟!
    ناصر: لالا...ماحب البندول..
    ابتسمت انا..
    مهرة: تباني اغصبك عليه مثل ماغصبتني يوم كنت مريضه؟!..
    ابتسم ناصر وهو مغمض عينه.. وعقب يوم تذكر شو كان يسويبي وانامريضه رد يظحك..
    ناصر: كان لمصلحتج ياحماره..
    مهرة: وانا يعني اباه يظرك؟!..
    تنهد ناصر بارتياح والتفت لي.. ظلام الصاله كان شوي مغبي عني تعابير هالعيون..
    كنت انا يالسه على الطاوله المجابله للكرسي...
    قال لي هو بهدوء..
    ناصر: تخافين علي مهرة؟!..
    ارتبكت...واستحيت..ماعرفت شو اقول...بس في نفس الوقت..مابغيت اني احبطه..
    وليش ماقول الصدق يعني؟!... انا مايالسه اقوله لغريب..! اقوله لريلي...
    مهرة: هيه...وماريد اشوفك متويع جي..!
    ابتسم... بس في حالته وويع الضرس الواحد زين انه يسمع اللي ينقال له..
    مد ايده ومسك ايدي..
    ناصر: يوم بخبر اهلي..واهلج... يمكن يغضبون عليه...يمكن....يمكن تصير وايد اشياء... بتوقفين معاي مهرة؟!..بتسانديني؟؟!؟؟
    حسيته خايف من اللي بيصير له ...
    معاه حق..هذيل اهله..اكيد بيهتم لرضاهم عليه..
    مهرة: اكيد بوقف معاك....(وبتردد اضفت له)..لآخر الطريج...
    وكان لكلامي تاثيره المطلوب...ابتسم ناصر ابتسامه اوسع واستانس....سحب ايدي وباسها برقه..
    ناصر: فديت روحج....روحي ارتاحي الغلا.. ووعيني الصبح...

    ماتمنيت اخليهم..لكني كنت فعلا محتاجه اني ارقد شوي...
    مهرة: ان شاء الله..تصبح على خير...
    ناصر: وانتي من اهله عيوني...
    بندت الليتات وخفيت عالمكيف ...ورحت ارقد...!






  4. #374
    عضو فضي
    الصورة الرمزية بنوتة العراق
    الحالة : بنوتة العراق غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 43114
    تاريخ التسجيل : 11-10-09
    الدولة : عرااااقيـــ بالامارت ــه
    الوظيفة : طالبــــ مدرسهـ الكئابهـ ـــــه
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 446
    التقييم : 10
    Array
    MY SMS:

    كــلــي لـعـيـونـك أســيــر

    افتراضي رد: {مــوعد مـع الســعادهـ} قصه من الامارات روعه كامله



    اليوم: الاربعاء..
    المكان: شقة ناصر..
    الوقت: السادسة وخمس واربعون دقيقة...صباحا..
    ------------------------------------------------
    (ناصر)....



    سمعت صوتها يوعيني...وحسيت بايدها على جتفي...
    فتحت عيني وعلى طول انتبهت لمايد اللي مازال راقد عصدري...مرتاح...
    وانا مرتاح معاه...
    مهرة: ناصر...قوم... بتتاخر على دوامك...
    تنهدت بتعب وعقدت حياتي وانا احس بويع الظرس مثل دقات المطرقة على مسمار مغروز في فجي..!
    ناصر: هممم.!!
    مهرة: شو هممممم بعد..قوم يالله الساعه سبع الا ربع..!!
    نقزت انا...وكنت بفزز الولد وياي...
    ناصر: خيبه..!!.. بتاخر..
    مهرة: شوي شوي...ماعليهم ان تاخرت شويه مابتتعطل اشغالهم... حشى شو هالدوامات اللي من الفجر.! مصاخه صدق..!

    مهرة كانت تتقحطن جنها عيوز وانا راسي بدا يصدع بسبب ويع ظرسي المتزايد...
    ناصر: شو تقولين انتي..!
    مهرة: اقول صباح الخير..عطني الولد..
    مدت مهرة يديها وشلت مايد عني... حسيتها جنها شلت قلبي من صدري...
    ناصر: اففف ماريد انش..
    مهرة: مايصير تغيب؟
    ناصر: وايد اغيب تراني هب ملاحظه...!
    نشيت من الكرسي اللي كنت راقد عليه وسرت حجرتي.. تسبحت وصليت وتلبست عالسريع.. ورديت اطلع من الغرفه... مريت على غرفة مايد وشفت مهرة مرقدتنه عالشبريه العوده وملحفتنه..ابتسمت يوم شفته وييت وبسته ورديت اطلع بسرعه..
    اولا متاخر ثانيا ويع الظرس مب مخلي لي مزاج...
    مهرة كانت في الصاله وصابتلي كوب حليب ...
    تقربت منها وبستها على خدها عالسريع ...
    ناصر: صباح الخير ياحلوه...
    ييت بقعد على كرسي طاوله الطعام بس انتبهت ان مهرة اطالعني باندهاش..
    ناصر: شو؟ تبين بوسه غيرها؟
    وبستها عالخد الثاني ..اغايظها...
    ابتسمت مهرة واستحت وظربتني على ايدي..
    مهرة: متفيج..اشرب حليبك...
    وراحت عني... وانا ظحكت ويلست..
    ناصر: مهرة بندول الله يخليج..
    كلمتي خلت مهرة توقف مكانها...
    مهرة: شوو.. بعده ويع ظرسك؟!
    ناصر: هي والله..
    وبديت اكل ريوقي عالسريع..
    رجعت مهرة بعد دقيقه يايبه لي حبه بنادول..
    مهرة: مابتروح العياده يشوفونه؟!
    ناصر: مادري.. بشوف ... يلسي مهرة لا اتمين واقفه عراسي..
    ابتسمت مهرة ويلست عالكرسي اللي عدالي..
    ناصر: اليوم بيتم مايد عندج... يمكن يلعوزج...
    مهرة: لا تخاف عليه...
    ناصر: واذا تم يصيح..!!
    مهرة: بلهيه باي شي..لا تحاتي...
    سكت شوي ... احس اني مخلي يهال في البيت ورايح..مهرة بروحها احسها صغيره...
    ناصر: اسمحيلي مهرة اني حطيتج فهالوضع الصعب..!
    مهرة: هههههه لا تعيدها..عندك عيال ثانييين؟!..
    كانت تمزح..
    ناصر: هههههههههههههههه ..لا... بس باييب ان شاء الله غير مايد.. ابا بنوته شرات شماس..
    واطالعتها هيه بطرف عيني..
    مهرة: عندك حريم غير؟!..
    ظحكت عليها لانها تبا تغير الموضوع عشان ماتنحرج هيه..بس ماخليتها..
    ناصر: لا ماعندي غير وحده...ومابييب عيال من غيرها... يالله تامريني على شي؟!
    ونشيت من الكرسي...
    مهرة: سلامتك..

    في الدوام تم ظرسي يحن ويحن عليه...ماقدرت اركز في شي ولا عرفت اشتغل...شافني المسؤول عبدالله كل شوي اغمض عيني واهوس على فجي...
    عبدالله: شوفيك ناصر.!!
    ناصر: ظرسي ياخي من امس يعورني..
    عبدالله: شو بلاه؟
    ناصر: مادري والله..
    عبدالله: شحقه ماقلت من قبل...
    اطالعته اتسائل شو يقصد..!
    عبدالله: روح روح خذ باقي اليوم اجازه وروح العياده..
    ناصر: لالا..برايني.. عنبو كم ماخذ اجازات...
    عبدالله: تراك اصلا قاطع اجازتك السنويه..مابتفيدنا وانته جي حالتك بتم تشتغل شغل غلط..
    ناصر: ههههههههه ..عنبوو يا عبدالله..!!
    عبدالله: يالله..اشوفك بالسبت ان شاء الله وسلامات...
    وراح عني..حاولت اناقشه اكثر في السالفه....زقرته وهو مروح عني..
    ناصر: آآه..عبدالله...
    لكن هو ماعطاني مجال...اشر لي بايده من دون مايلتفت...
    عبدالله: السبت ناصر...فمان الله..

    ودامه المسؤول مصر علي اني اطلع من الدوام..طلعت..
    وصادف اتصال مهرة يوم كنت انا في السياره...
    ناصر: هلا والله..
    مهرة: هلا ناصر...همم..شحالك.؟!
    ناصر: الحمد لله..علومج انتي وعلوم ميود.؟!
    مهرة: نحن بخير لا تحاتينا..تسبحنا ولعبنا... واحين حاطينه في اليلاسه ولاهي بالالعاب..
    ناصر: زييين..ماصاح؟
    مهرة: اول مانش صاح شوي.. بس عقب شغلته.. شو ويع ظرسك؟
    حسيت انها متصله اصلا عشان تتخبر عن ويع ظرسي..
    ناصر: بعده يعورني.. طلعت من الدوام وساير العياده احين..
    مهرة: زين تسوي.. بتفتك ان شاء الله من الويع..
    ناصر: ان شاء الله..
    مهرة: خلاص بخليك عيل.. انتبه فسواقتك..
    ابتسمت..
    ناصر: ان شاء الله... تامرين عشي؟
    مهرة: لا سلامتك...
    ناصر: الله يسلمج..فمان الله..
    مهرة: مع السلامه..

    تذكرت كلامنا امس نص الليل... وخوفها عليه.. قالت لي انها بتساندني مع اهلي...بس ماظن تقدر لهم..!
    مهرة ظعيفه واهلي قوييين...
    واهلها هيه اقوى.. كلهم بيوقفون ضدي... وبيشيشونها علي..!
    بتقدر اطنش كلامهم؟!.وماتتاثر؟
    ما اعتقد...

    في العيادة الدكتور ماعرف سبب ويع ظرسي... صحيح التهاب..بس هو ماعرف شو سبب الالتهاب..!!
    الدكتور: انا سمعت والله اعلم ان النفسية احيانا تاثر عالاسنان..!!
    ناصر: كيف يعني؟
    الدكتور: انته مرتاح.. بتعاني من مشاكل او شي؟
    ناصر: هيه..عندي شوية مشاكل هالفتره...!!
    ابتسم الدكتور كانه عرف السبب..معقوله توتري الدائم ومشكلة مايد اللي ما انحلت مع اهلي هي السبب في ويع ظرسي؟؟؟
    عطاني الدكتور بروفين وصرفني....
    اوففف شهالحال ..!! طلعت من العياده وانا ضاغط على فجي مره ثانيه...
    وصاح تيلفوني..توقعتها مهرة...تتطمن..
    بس استغربت يوم شفت يوسف اللي متصل..
    ناصر: مرحبا...
    يوسف: هلااااااااااااااااا ماي بروذر... شحاااااالك؟!
    ناصر: هلا والله يوسف...بخير وسهاله شحالك انته؟!
    يوسف: الحمد لله بخيير ..وين انته فالدوام؟
    ناصر: لا والله طلعت...
    يوسف: انزين يالله..مر عليه فمطار بوظبي...
    ناصر: شووه؟
    يوسف: يالله خلصني..ماريد اتم واقف هني...
    ناصر: ههههههههههه والله انك يا يوسف..عيل وصلت بالسلامه.؟!.. ماشاء الله بسرعه يييت..!!
    يوسف: هيه من رمست خالد سرت احجز وحصلت طياره على حظي.. ويييت..
    ناصر: خالد مايا؟
    يوسف: لالا .. تم هناك فخاطره يحوط بعد..
    ناصر: مازعل؟
    يوسف: لو بيزعل مابيكون صديقي الصدوق ههههاي...لا مايزعل خالد يتفهم...
    ناصر: حلو..خلاص عيل ياينك في الدرب..ترياني..
    يوسف: وين بروح يعني ..! الا بترياك..
    ناصر: اووووه..جب...
    يوسف: يالله يالله ...جلدي...
    ظحكت انا بقهر...وسكرت فويهه ادب له.. واتصلت بمهرة على طول...
    مهرة: والله؟.. متى ياااا؟
    ناصر: تووه... اتصلتبج عشان اقولج انه بايي وياي..واباج تزيدين في الغدا بعد ...
    مهرة: ان شاء الله... الله يستر اخاف اسود ويهي..
    ناصر: هههههههههههه مايطيع زينج بنت خلفان تسودين ويهج... شدي حيلج..
    مهرة: ههههه اوكي... حياه الله..
    ناصر: وانا؟
    مهرة: وانته بعد البيت بيتك تراه...
    ناصر: خلاص تامرين على شي؟
    مهرة: سلامتك..

    على هالحال اليوم الصبح كله مشاوير من صوب لصوب وفي النهاية وصلت المطار...
    وسلمت على يوسف اللي كان يترياني وهو معقد حياته منقهر من التاخير...
    يوسف: وقف جدامي ست مية الف تكسي...
    ناصر: هههههههههههه سوري والله سوري... شعلومك والله مستانس انك يييت...
    يوسف: يعني اعترفت انك تحبني اخيرا..
    ناصر: يالله..!!!.. علموووووووك هل اوروبا اللغانه شو تحبني بعد هاي.!!
    يوسف: هههههههههههههههه خسك الله... نسيت انكم ناس ماتعبرون عن مشاعركم...!
    ناصر: شو يقول ميحد؟..
    يوسف: شو يقول؟
    ناصر: الغلا فالقلب ماتشوفه عيونك..!
    يوسف : ميحد يقول والا الشاعر..!
    ناصر: اوووف منك... المهم هو مغني...

    وعلى هالحال نص الدرب كله مغايظ..
    وعقب ماشبع مني..قال..
    يوسف: ماريد اكون فضولي..بس حالتك حرجه وتستدعي السؤال..شو حالك مع مهرة؟!
    ناصر: الحمد لله...احسها تعودت علي...امس قالت لي انها تخاف عليه وبتوقف معاي لاخر الطريج..فرحتني وايد..احسها خلاص تقبلتني وماباقي شي عن تخلص مشكلتنا ان شاء الله....
    يوسف: ان شاء الله... الله يسعدك وياها... انته تبا تصلح الامور من خاطرك والله بيعطيك على قد نياتك ان شاء الله..
    ناصر: اتمنى...آمين...
    يوسف: بس لا تتوقع الدرب يكون لك سهل...
    ناصر: ادريبه دربي معثور... بس بصبر...خلاص صبرنا وايد مابقى الا شويه...
    يوسف: بتسيرون اليوم انتوا بوظبي...؟!
    تنهدت انا احاول اهدي نفسي....
    ناصر: المفروض...!
    يوسف: شو يعني؟.. احتمال ماتروح؟
    ناصر: مادري..انا احين تعبان مارقدت امس بسبب ويع ظرسي.. وراسي مفتر منه..خلنا نرد البيت نتغدا ونرتاح عقب بنتناقش بالسالفه هاي...

    وصلنا الشقه ... هناك حسيت بفخر وانا ادخل الشقه...كانت مرتبه ومدخنه وتفتح النفس...
    مهرة فتحت لنا الباب وهي لابسه شيله بيظا ومتحجبه بها... والاحلى من هذا كله...
    ميودي كان يالس في يلاسه وفي نص الصاله ويطالعنا بفضول...

    يعني جو كل ريال يتمنى يحصله وقت مايرجع بيته...!
    ناصر: السلام عليكم....(ومديت ايدي صوب ميوود) هلاااا حبيبي... اقرب يوسف البيت بيتك..
    دخل يوسف واطالع مهرة وشكله جي مستحي...
    يوسف: السلام عليكم...شحالج مهرة..؟!
    مهرة: وعليك السلام..بخير يوسف شحالك انته؟ الحمد لله عالسلامه..
    يوسف: الله يسلمج ...
    كنت انا لاوي على مايد وابوسه...يا يوسف وسحبه مني..
    يوسف: هات هات...شفطت ريحة الولد..
    شله يوسف عني وباسه..وتم يطالعه بفضول..
    يوسف: ماشاء الله عليه كبر...
    يلسنا عالكراسي وشفت صحن صغير جدامي عالطاوله فيه اكل ماعرفته شو هو..
    ناصر: شو هذا؟!
    مهرة: عيش مهروس مع بطاطا..
    ناصر: لج؟!
    مهرة: هههههههه لا لمايد..
    ناصر: مهرة يروم على هالاكل؟!
    مهرة: هيه اتصلت بخالوه وسالتها... ست شهور عمره ماشاء الله ياكل عادي اكل مهروس..
    تميت انا متشكك...
    يوسف: اسكت انته هاي شغلات حريم لا تدخل..
    ناصر: ههههههههههه لا بس اشوفه صغير عالاكل..
    مهرة: لا سنه مناسب واحسن له يبدا ينوع بالاكل الحين..لا تقعد تشككني..
    ناصر: هههههههههه خلاص خلاص.. سوي اللي تبينه وياه..

    ويلسنا نسولف سوالف عادية لا تطرقنا للامور المهمه بسبب التعب..وبعد ماتغدينا..سرنا نرقد شويه انا ويوسف... وقبل مارقد قررت اني ماروح العين اليوم..اذا بسير بسير باجر.. احسن..
    وبهالطريقه بنقدر انا ويوسف نريح اعصابنا شوي ونتناقش بالموضوع...



    __________________






  5. #375
    عضو فضي
    الصورة الرمزية بنوتة العراق
    الحالة : بنوتة العراق غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 43114
    تاريخ التسجيل : 11-10-09
    الدولة : عرااااقيـــ بالامارت ــه
    الوظيفة : طالبــــ مدرسهـ الكئابهـ ـــــه
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 446
    التقييم : 10
    Array
    MY SMS:

    كــلــي لـعـيـونـك أســيــر

    افتراضي رد: {مــوعد مـع الســعادهـ} قصه من الامارات روعه كامله


    اليوم: الاربعاء..
    المكان: بيت ام سلطان...
    الوقت: الخامسة والنصف مساءا..
    -----------------------------
    (كنه)...

    كنت يالسه عدال تيلفون بيتنا بتوتر كبير.... اتريا بس اتصال...
    اتصال واحد نطمن فيه على نوره...
    طبعا انا ماخبرت حد في البيت غير امايه....
    السالفه ومافيها اني الظهر وانا نازله من فوق سمعت التيلفون يصيح وشليته...
    كانت نوره تخبرني بخوف واستعجال انه صابها نزيف...!
    نزيف وهي حامل...شي مايبشر بالخير...!
    طلبت مني اخبر امي على اساس تلاقيها في المستشفى...
    وهذا اللي صار...طرت صوب امايه اخبرها بالموضوع...وهي بدورها لبست عباتها وطارت المستشفى تلاقي نوره..
    كنت حاسه بالاسوأ... وهب قصدي اتشمت...لكن الظاهر انه عقاب من الله لنوره عاللي تسويه...
    اللي سوته فيني...وسوته فمهرة...ومادري منو بعد...ماظني حد سلم من خبثها وسمها...
    حتى الحمل اللي هو نعمه من الله...استخدمته للتباهي والخقه ...!!
    والحين...نزيف..!!!
    والله يعلم شو صاير لها لانه امايه ماترد عالتيلفون...واحيانا يعطيني مغلق...
    ويدوه مصدعه راسي وين امج ووين امج....
    ام سلطان: لاااااااا هب عزيمه هذي لين العصر...!!!..
    كنة: يا يدووه امايه تغدت عند حد من معارفها عازمينها..وعقب يمكن سارت وياهم مكان والا مرت على عزبتها والا بتقظي شغله..
    بس من يقول يدوه تقتنع؟..
    ام سلطان: لالالا امج اذا معزومه بتلبس ثياب زينه ..ومابتسير بثيابها هذي السوق والا العزبه خلي عنج...
    سكت انا وماعرفت بشو ارقع الجذبه ..!!!
    يدوه تقعد وايد تحاتي وبتصر انها تروح المسشتفى اذا درت بنوره..وامايه موصتني ماخبر حد لين ما يشوفون حاله نوره كييف...!!
    احين شو اقولها...!!..تميت ساكته...
    ام سلطان: انتي بتقوليلي وين امج والا شو سالفتج..؟!!!..
    كنة: يا يدوووه يا حبيبتـــ...
    قطعت كلامي على رنة التيلفون...على طول شليته باستعجال..
    كنة: الووووه..
    ام مايد: هاااه كنووه..
    كنه: هااااه امايه..وينكم...شو صار.؟!..
    واسمع صوت يدوه عدالي..
    ام سلطان: يعني شي صاير مسوده الويه...ولا تقولين...هاتي التيلفون هاتي...
    ومطت عني السماعه قبل ما اسممع جواب امايه..
    كنه: يا يدووه دخيلج عطيني اكلم امايه...
    لكنها لبستني وقعدت تكلم امايه ..بكلمات متتاليه وانا اسمع وقلبي يدق...
    ام سلطان: هلا ام مايد...وينج انتي؟......شو تسوين في المستشفى عسى ماشر؟.....شو بلاها؟....(وسكتت شوي وهزت راسها)...لاحول ولا قوة الا بالله....قضاء وقدر...هب مكتوبلها تيبه هالولد...واحين هو شو حالها..!!..
    فهمت من كلام يدوه انه نوره ...طيحت الجنين... تراخت اطرافي وحسيت بالحزن...
    نوره طيحت الجنين...!!..ياخساره...
    صحيح ماكنت احس نوره عاطيه هالجنين ذيج الاهمية...لكن احمد..احمد كان مبين انه طاير من وناسته....
    ياخساره...
    تنهدت وتميت يالسه بجمود عالكرسي اتريا يدوه تخلص مكالمتها...
    وعقب ماحطت السماعه...
    كنه: شو حالها نوره..؟!
    ام سلطان: اختج تعبانه....امج احين بطرش الدريول وبسير لهم ...
    كنه: بسير وياج..
    ام سلطان: وين تبين..منو بيجابل البيت ؟ وبتخلين خواتج روحهن..!!
    كنه: خوله هني ...وبعدين هن هب يهال...مالي خص بسير وياج ...
    ونقزت من الكرسي...
    كنه: بروح البس عباتي...

    وجذي...رحنا انا ويدوه المستشفى...هناك..امي اول ماشافتني قالت..
    ام مايد: شو يايبنج انتي؟!..
    لكني مارديت عليها وعلى طول رحت لنوره...كان ويهها شاحب شحوب الاموات.. والدموع تنزل من عينها بدون صياح....
    مهما كانت طبيعه نوره....لكن قلبي تقطع عليها... بعد ماسلمت عليها يدوه..يييت وسلمت عليها...
    كنه: الحمد لله عالسلامه..ماتشوفين شر يانوره...ماعليج بتيبين غيره ان شاء الله...
    غمضت نوره عينها ونزلن منهن دمعتين ثانيات...
    قالت لي بصوت متقطع وواطي..
    نوره: يقولون...يقولون...اني..اذا حملت مره ثانيه...بحمل بــ...بصعوبه...
    انصدمت..واطالعت امي اللي نزلت عينها بحزن...
    كنه: ليش؟...الحريم يطيحن كل يوم..!!!..
    ام مايد: مب كل حاله مثل الثانيه...وبعدين هذا كله مكتوب ومن الله... واذا الله بيعطيها عيال بتيب عيال ان شاء الله....
    صديت عن امي ويدوه... وقلت لنوره بصوت واطي مايسمعه غيرنا..وهي مازالت تذرف الدموع بصمت...
    كنه: شو اللي خلاج تعقين؟ يعني طحتي.. شليتي شي ثقيل..شو صار؟!..
    سكتت شوي وعقب هزت راسها بهدوء..
    نوره: ماكنت اسوي شي...هناك في البيت..مايخلوني اسوي شي...بس جذي بدون سبب..
    تنهدت وقلت فخاطري...مافي شي بدون سبب.... وحسيت انه نوره فاعماق نفسها..تدرك هالشي..
    مش دايما بتضحك لها الدنيا وبتحصل اللي تباه....اكيد انه بيييلها يوم بتعاني وبتنجرح...وبتتجرع الآلام حالها حال غيرها...!
    حزنت عليها.... مديت ايدي بالكلينكس اللي كان في ايدي ومشيت دموعها...
    كنه: وين احمد؟
    نوره: طلع... وصلني المستشفى..ويوم درى اني طيحت....طلع من المستشفى ولا اطمن علي...
    وهني انفجرت بالصياح....
    ماقدرت غير اني احظنها واواسيها...لكن يدوه سحبتها من حظني وحظنتها بدورها تواسيها وتكلمها "كلام كبار"...
    مسكينه يا نوره..الله يعينها على مصيبتها....



    اليوم: الاربعاء..
    المكان: شقة ناصر..
    الوقت: التاسعه مساءا...
    --------------------------------------
    (مهرة)...

    كنت اتكلم مع عفرا بهدوء..وبصوت واطي ...عسب ما اوعي مايد اللي راقد في منز صغير متحرك يستوي كرسي ويستوي منز بنفس الوقت...كان راقد في الصاله بعد مارقدته بصعوبه...
    اما ناصر ويوسف...طلعوا ...
    مهرة: شو قال حمد عن البنت..؟!..
    عفرا: ههههههه احس بعده مايحس باي مشاعر تجاهها مستغرب وجودها...يوم يشلها يقعد الا يطالعها...هو كان يبا ولد الصراحه..بس ابدا ما علق عالموضوع...تريي عليه شوي وبتحصلينه مخرف عليها...
    ابتسمت انا ببرود...
    انا فرحانه لعفرا...تستاهل ...بس حمد...تقهرني تصرفاته...
    مهرة: سميتوها؟؟
    عفرا: هممم.. قلنا لعمي يسميها.... وعمي ماحصل اسم اخير عن اسم المرحومه...
    ابتسمت ...ابتسامه اوسع..
    مهرة: يازين ما اخترتوا والله....ان شاء الله بس تطلع شراتها..
    عفرا: هههه ان شاء الله...شيخه متخبله عليها..
    مهرة: هي توقعي احين ماتخليج حتى تشلينها...هههه..
    كنت يالسه اكلم عفرا على اعصابي.... خوفا من مايد لا ينش فجاه يصيح ..بتسمع عفرا صوت اليهال.. وبتستفسر..وانا وحده ماعرف اجذب....!!!
    مهرة: والله ودي ايي هالاسبوع..لكن الظاهر اني مابقدر اييج...
    عفرا: ليييييش؟ نحن متوقعين تين ...
    مهرة: في ظروف طارئة شوي عندنا...احس اني مابقدر ..ويمكن يستوي العكس...بشوف..
    عفرا: يالله عسى خير..يعني يوم بتينا بنكون نحن في البيت ...
    مهرة: هي اظني..
    عفرا: خذي راحتج مهرة...متى ماييتي حياج الله وتراج معذوره...توج عروس..
    مهرة: هههههههههه..خبله..
    ظحكت وانا اطالع مايد....عروس..!!!..قولي ام...
    مهرة: خلاص انا بخليج احينه بسير اشوف العشا..

    وبجذي سكرت عن عفرا... ورحت اشوف العشا في المطبخ... افف وينهم هذيلا تاخروا...
    ومامرت ربع ساعه الا وهم داخلين البيت وبينهم نقاش بصوت عالي... ويوم سمعت عدل..طلعوا يتناقشون عن فريق من فرق الكوره...!!!!..
    انقهرت...
    مهرة: اشششششششششش بتوعووون الولد...
    سكتوا واطالعوني شوي...وردوا يتناقشون في السالفه نفسها بعد ما استقروا في الصاله..لكن عاد اونهم بصوت اوطى شوي...
    لكن هالحال ما استمر شوي وعللوووا حسوسهم مره ثانيه..
    ونش مايد...
    مهرة: شفتووا..!!..كله منكم...يعلهم يمنعون الكوره في الدوله ان شاء الله عشان نفتك من طاريها....
    ظحكوا عليه لاستحاله تحقيق هالحلم...
    ناصر: يوعتييييينا انتي... هاتي مايد...عشينا يالله...
    مهرة: اوكي..
    عطيته ولده ورحت احط لهم العشا....
    ناصر: تعالي تعشي ويانا..!!
    مهرة: تعشينا انا ومايد قبلكم....
    اطالعني ناصر وابتسم...وفهم اني استحي من وجود يوسف على نفس المايده...استحي اكل معاه...
    اضطريت وقت الغدا اتغدا معاه وما ارتحت تميت قافطه...!!
    قعدت اراقبهم...واستغرب من هالنقاش اللي ماوقف حتى جدام العيشه...
    وبعد العشا...
    مهرة: ناصر...متى بتروحون العين؟
    اطالعني هو باستغراب..
    ناصر: بتروحون؟ ليش وانتي؟
    مهرة: هممم..انا هب سايره..قررت اني ايلس هني مع مايد...وانته ويوسف روحوا حلوا المشكله...
    اطالعوني اثنيناتهم باستغراب واضح....
    ناصر: مهرة انا ماكد خليتج تيلسين هني اروحج...ومابسويها الحين...بتين معانا...
    مهرة: ومايد؟ ندخلبه عليهم جذي؟؟؟
    يوسف: صدقها ناصر...وجود مايد مابيساعد الوضع...مايصير نفاجئهم به وعقب نشرح لهم...
    ناصر: عيل اخليهم بروحهم هني يوسف؟؟؟؟ قطعه...مهرة ماتعرف حد هني...
    مهرة: مب لازم اعرف حد..شو بيصير علينا الا يومين...ويمكن اقل...
    ناصر: كيف يعني....
    يوسف: قصدها انه في حالتين...يا انهم يرضون ويتفهمون بسرعه في هالحاله بترجع بوظبي تيبها معاك...او انهم مايتفهمون..وتتفاقم المشكله...وتستدعي انك تطلع من البيت لا سمح الله وترجع هني...
    ناصر: ليش تفكرون بالاسوا...اذا شافوا مايد يمكن يلين موقفهم...
    مهرة: مادري انا احس انه بالعكس...واحس انه وجودي هناك ووجود مايد مابيعطيهم مجال للنقاش بحرية...
    ناصر: انتي حرمتي مهرة...واللي يخصني يخصج...واذا عندهم شي يقولونه يقولونه جدامج عادي...
    مهرة: انته ولدهم....وعرست قبل ماتاخذني.... السالفه مايخصها فيني انا...
    سكت ناصر...وهو متظايق...
    اما مايد حس بتوتر الجو وبدا يصيح... شليته وحطيته في حظني ويلست اهزه واحظنه ...واحاول احسسه بالامان..وانا عيني على ناصر اللي كانت الافكار تاخذه وتيبه....
    مهرة: لا تخاف علينا...بنكون بخير...وبيكون بينا اتصال والتيلفون موجود..
    ناصر: مهرة انتي دوم فاره التيلفون وهب سائله فيه...!!
    مهرة: ههههه بحطه فمخباي هالمره ومابفارقه....انته عندك هم اكبر تحاتيه...لا تحاتينا نحن...مابيصير علينا شي ان شاء الله...
    التفت ناصر ليوسف...
    ناصر: شو رايك انته؟
    يوسف: كلامها الصواب بعينه... غيابها وغياب مايد بيعطيك مجال اكبر تتفاهم مع العايله بدون ماتحاتي مهرة ومايد... خلهم هني احفظ لهم عن يمسهم شي من عصبية اهلك...
    تنهد ناصر...
    ناصر: اوكي...باجر الصبح بنطلع ان شاء الله..
    ابتسمت وانا احظن مايد... وعيني على ناصر...واتمنى...لو كنت احظنه هو...اخفف من الهم اللي شالنه على كتوفه...
    عيني عليه واحس بالحنين له يجرفني...ما اتحمل اشوفه بهالحاله...
    متى بيرتاح من كل هالمشاكل؟؟؟
    ليته عرف من البدايه انه الطريق اللي كان ماشي به غلط....
    ليته عرف انه مايقدر يعيش براحه وهو داس كل اموره عن الاهل...
    كل شي يسويه كان بالسر والتكتم....
    جدامه امور كثيره يشرحها لهم....وهم مثل ما لاحظت..صعبين... وشديدين...
    ماقول انه مايستاهل..يعني هو ياب هالشي لنفسه..لين ماتراكمت عليه الامور وانضغط....
    لكني اتفهم موقفه...كان مضغوط وهب عارف شو يسوي بنفسه... وبحياته...
    جرف نفسها ومادرى انه يجرف كل حد يعرفه معاه....
    مسكين يا ناصر...
    انتبهت لنفسي وابتسمت...
    من كان يتوقع انه بعد كل اللي صار بيني وبينه....بصير احاتيه واهتم فيه.....واحبه....لهالدرجه..!
    ابتسمت اكثر وانا اعترف لنفسي بحب زوجي....ووعدت نفسي...بانه عقب ماتنتهي هالمشاكل كلها... بقول له اني احبه....واني رغم كل شي صار....سعيده اني زوجته....رغم مهاجمته لي..وجذبه علي..واخفاءه امور...ورغم انه خلاني ام وانا بعدني عروس وصغيره...حملني مسؤوليات كبيره ....اتحمل كل هذا بطيب خاطر عشانه....!
    بس عشان اشوفه مستانس...كم تسوى عندي ابتسامه فرح اشوفها على ويهه...
    لاني فعلا اشوف الندم فاعماق عيونه وروحه....
    مابقص على عمري... انا فعلا سامحته....
    مب انا بس الشفافه...ناصر بعد بالنسبه لي صاير شفاف....اقيس مشاعره كلها...واحس بتقلبات مزاجه...
    وصلنا لدرجه من المعرفه...لدرجه اني صرت "نوعا ما" اتوقع ردات فعله....
    انتبهت من افكاري يوم نش يوسف وهو يقول انه تعبان وبيرقد...
    ناصر: تصبح على خير...
    يوسف: وانتوا من اهله...
    راح يوسف ينام...اما ناصر قعد يجلب في القنوات...
    مهرة: شو ظرسك الحين؟
    ناصر: الحمد لله خف الويع وايد..بس احسه من يحصل سبب بينقع علي...
    مهرة: باجر وراك يوم طويل وصعب...وانته مارقدت امس زين...ليش ماتقوم ترقد؟!
    ناصر: وانتي؟
    مهرة: مايد توه ناش...بنقعد بعدنا ساعه ساعتين...
    ابتسم..
    ناصر: شو تسوون؟
    مهرة: مايخصك...اسرار...
    ناصر: ماتخيل اني بخليكم وبسير...
    مهرة: اطمن...شو بيصير علينا يعني...
    ناصر: قلبي مايطاوعني يا مهرة...
    ابتسمت بخجل...
    وابتسم هو على شكلي...
    ناصر: يمكن تصبرين انتي عني....بس انا ماروم اصبر عنج او عن مايد.. بتمون دايما فبالي...
    مهرة: ماعليه...نحن مب دايما بنتم في الصداره فحياتك...احين اهلك هم اساس الموضوع...ركز عليهم...ابذل جهدك لاقناعهم...خلك سياسي..
    ناصر: ظنج بروووم؟!!..
    ابتسمت له بشطانه...وقلت له عشان اخفف عنه الهم اللي هو فيه...
    مهرة: دامك رمت علي...مابتروم لاهلك؟؟؟؟
    فعلا..ابتسم ناصر...
    ناصر: ههههههه عقب حرب شبيتيها علي..!!! انتي خذتي ثلاث اسابيع...تباني اخذ ثلاث اسابيع وياهم؟وبعدين انتي قلبج طيب...
    مهرة: اهلك يحبونك وايد ناصر....مستحيل يطول زعلهم...
    ناصر: انتي بعدج ماتعرفينهم....لانهم يحبوني وايد...مابيتحملون مني الغلط...
    مهرة: لا تتشائم...ان شاء الله بتتصلح الاموور..
    ناصر: ان شاء الله...
    مهرة: حرمه اخويه ربت...
    التفت لي ناصر وابتسم ببساطه على هالخبر..
    مهرة: يابت بنت...
    ناصر: تستاهلون سلامتها...
    مهرة: الله يسلمك...
    ناصر: عقبالنا..
    مهرة: هههههههههههههه..
    ظحكه تغطي الحرج....شو اقول له يعني...!!!
    ناصر: حرمه اخوج ربت وبعدج ماتبين تسيرين ويانا؟
    مهرة: اعتذرت منها قلت لها ماقدر...
    ناصر: الله يخليج لي يا مهرة...(وقام من كرسيه...باسني بين عيوني....وباس مايد على خده) ..تصبحين على خير...
    مهرة: وانته من اهله...
    راح ناصر ينام ويرتاح....
    اما انا..يلست مع مايد...نلعب شوي...اسرح في ويهه شوي...لين مارجع ينام فعلا بعد ساعتين...






  6. #376
    عضو فضي
    الصورة الرمزية بنوتة العراق
    الحالة : بنوتة العراق غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 43114
    تاريخ التسجيل : 11-10-09
    الدولة : عرااااقيـــ بالامارت ــه
    الوظيفة : طالبــــ مدرسهـ الكئابهـ ـــــه
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 446
    التقييم : 10
    Array
    MY SMS:

    كــلــي لـعـيـونـك أســيــر

    افتراضي رد: {مــوعد مـع الســعادهـ} قصه من الامارات روعه كامله



    اليوم: الاربعاء..
    المكان: جامعة من جامعات لندن..
    الوقت: السادسة مساءا بتوقيت لندن..
    ---------------------------------
    (سيف)...


    كنت يالس على كرسي طويل من الكراسي الموضوعه في حرم الجامعه...كتبي عدالي..
    يالس بتملل...اتريا مبارك... واراقب مجموعه من الشباب والبنات جدامي..
    كل واحد ماسكله وحده منهن..
    جني يالس اطالع فلم اجنبي جدامي...مباشرةً ..
    اما مبارك الحمار ...فــيباله هزبه...
    شقايل مواعدنه خمس ونص والحين ست وبعده ماياني؟!..يحيدني مادل واظيع...!!
    مسكت تيلفوني ودقيت له...
    مبارك: هاللو...
    سيف: هاللووو انته....وين حضرتك؟!
    قال لي بصوت واطي..
    مبارك: in the library...
    سيف: بعدك؟!!...شو تسوي هالكثر تخترع نظام هندسي يديد والاشو...!!!
    مبارك: I can't get out....تعال لي انته هني...
    سيف: ليش ماتروم تطلع؟
    مبارك: come here and I'll tell u...
    سيف: ياريال اظيع ...ساير المكتبه مره وحده مادلها احين من اي صوب..
    مبارك: where r u?
    سيف يالس برا في الجامعه...
    مبارك: ok..to the right ..or..ask any body I have to go..bye
    وسكر فويهي..!!!..
    استغربت منه...شو بلاه هذا مختبص؟؟...وليش مايروم يطلع من المكتبه.!!
    اففف مافيني اسير...
    شليتي كتبي بتملل ورحت جهة اليمين...وشوي شوي تذكرت الدرب..الحمد لله اني مااضطريت اسال حد والا بخبص...
    وصلت المكتبه وقعدت ادور مبارك...
    حصلته يالس على وحده من الطاولات بين الرفوف جدامه كتاب مفتوح...بس عينه مكان ثاني....
    لدرجه انه ما انتبه لوجودي...
    ييت ويلست عداله...اطالعه بفضول...ساعتها انتبه لي...اول ماشافني ابتسم...
    مبارك: you'r here..!!
    سيف: هي نعم ام هير...وشحقه هب رايم تطلع من المكتبه..!!! ماشوف عندك شي حتى كتابك ماتقرا فيه...
    ابتسم مبارك...
    مبارك: عندي شي ثاني اتابعه...
    ورفع عينه واطالع مكان معين....
    التفت للمكان اللي يطالع فيه...وحصلت بنت...متحجبه بحجاب لونه سماوي نفس لون تنورتها...اما القميص كانت فيه الوان متدرجه للازرق....!!! وعقب التدقيق فيها تذكرت اني شايفنها كذا مره في نفس ممرات محاضراتي... وسمعتها مره تتكلم خليجي لوحده من البنات المتحجبات شراتها.... وبعد ما شفت نظرات مبارك المعجبه بديت اغلس عليه...
    سيف: ايوااااااااااااااا..... قول قسم؟!!!!...
    واطالعته بنظره استفزازية...ظحك مبارك وقال بصوت واطي..
    مبارك: مب مثل ماراح فكرك ياغبي....
    سيف: والله ماظني...دام مب مثل ما افكر عيل شو؟
    مبارك: اسمع..انا كنت يالس في حالي احل الواجب...يوم خطفت جدامي هالبنت...اول ماشافتني..عقدت حياتها كانها شايفتني فمكان وتذكرتني..وابتسمت...وعقب راحت قعدت هناك ولبستني ...
    سيف: انزين وبعدين؟..
    مبارك: ماشي.. تميت اطالعها مستغرب من حركتها...وكل مااطالعها اكثر اكتشف انه ويهها مالوف..وعقب ماعصرت مخي تذكرتها...
    عاد انا هني بديت اتحمس للسالفه...
    سيف: هيه..طلعت تعرفها.. ؟
    مبارك: الله يسلمك مره يوم كان عمري 15 سنه...ودتنا المدرسه مخيم في الصيف..وهي كانت ويانا قبل ماتتحجب...ماكنت ادري انها مسلمه... المهم انته تعرف المسابقات اللي تصير...كانت فيه مسابقه صيد سمج في وقت محدد...طبعا الشباب فازوا... والبنت هاي كانت صغيره اظني ..اظني 13 كان عمرها..المهم هي من زود حماسها انقهرت يوم انغلب فريقهم....واحد من العيال الاجانب حب يستخرط..قام دزها....
    سيف: وحليلها...
    مبارك: هههه وطاحت في البحيره...يقوم لك الشيخ مبارك ويتظارب ويا الولد....
    سيف: ههههههههههههههههههه...
    مبارك: مسوي عمري نشمي.... ماكنت ادري اصلا انها عربية ...
    سيف: انزين...واحين شحقه موازر البنية هب طايع تخوز...!!!
    مبارك: ابا اعرف بنت منوو ووين ساكنه... نحن نعرف عرب هني وايدين..يعني مقيمين في لندن هب زياره...ابا اعرف بنت منوو منهم...
    وسيف: وبعدين؟!
    التفت لي مبارك..
    مبارك: ولا شي...
    سيف: يعني السالفه كلها فضول بس.؟!
    مبارك: ههههه هيه..على بالك انغرمت وبربع اخطب..!!!
    سيف: قسم بالله ماعندك سالفه لو دريت انك ميلسني في ذيج البقعة وماخرني عسب هالسبب جان درست فبطنك...
    مبارك: ههههه دوس فبطني احين تراك عرفت السبب...
    سيف: احفظ ماي ويهك ولد خالي جدام ام الازرق ...والا براويك عقب...احين شو؟ نتم نتريا؟
    مبارك: اقعد حل واجب والا اي شي جان عندك..لين ماتنش البنت...
    سيف: وان تمت لين فليل؟
    مبارك: اتم وياها لين فليل...
    سيف: ياهو عزر علينا....
    مبارك: اششششششششش...

    وعلى هالحال... وبسبب ام الازرق..يلسنا في المكتبه لين سبع... واول مانشت البنت فز مبارك..
    مبارك: قوم قوم قوم...
    ويالله يالله لملمت اوراقي وكتبي عشان الحقه والا هو بيخليني وبيسير عني...
    المهم تبعنا البنت شرا اللصوص...
    ويوم وصلت البنت بيتها..ودخلت..ظحك مبارك بوناسه....
    مبارك: ابوها صاحب مطاعم هني في لندن...يعرفه ابويه...
    سيف: مبروك..ممكن احين نروح عيزان تراني...
    مبارك: وين تبا تسير عند الشواب والا الشقه؟
    سيف: طبعا الشقه...بنطلب عشا ..حتى مافيني امشي لين المطعم واكل هناك...

    وبعد ماوصلنا شقة مبارك ..يلسنا نتعشى ..ويلست مبارك حذالي بعدها يفهمني كم شغله مافهمتهن...
    بشكل عام..في تحسن في مستواي...نوعا ما..تاقلمت مع الجو...ماقول انه كل شي صار عادي لانه هالشي صعب...
    وانا واحد هب فالح في الدراسه اساسا..لكني مثل ماقدرت اييب نتيجه وحصلت بعثه...باذن الله بقدر اخلص الدراسه هني بعد...مع شويه مساعده...ولين ماخلص .الله يعينه مبارك علي...
    يوم تاخر الوقت رجعت بيت الشواب ...وانا اتساءل..متى بيترتب وضعي وبسكن مع مبارك..!!
    قبل ما ارقد حصلت مسج في تيلفوني من مهرة...تسال عن حالي..واخباري..وتخبرني بانه عفرا حرمه حمد ربت ويابت بنت...ابتسمت على هالخبر..
    حلييلهم يستاهلون...
    باجر بدق لهم تيلفون...
    اما الحين... محتاج الرقاد وبقوه...




    اليوم: الخميس..
    المكان: سيارة ناصر..
    الوقت: الحادية عشره والنصف صباحا..
    ----------------------------------
    (ناصر)....


    يوسف: هد اعصابك...خلك ريلاكس...
    ابتسمت انا بسخرية...وقلبي يدق دق...وانا ادخل بسيارتي باب بيتنا الكبير..واوقف في الحوش..
    ناصر: اللي ايده في الماي هب مثل الي ايده في الظو...
    يوسف: افا عليك ياناصر...اللي يصيبك يصيبني...لا تنسى اني اعرف بموضوعك... بيحتشرون علي انا بعد لاني ماخبرت...
    ناصر: مب مشكله بنقول لهم انك مادريت الا امس يوم وصلت بيتنا...
    يوسف: ماله داعي..لا تزيد الامور بالجذب انته بعد...
    ناصر: همممم صدقك... شو يالسين نسوي... خلنا ننزل ونخبرهم واللي يصير يصير...ماينفع التخطيط لانه النتيجه هي وحده...
    نزلت من السياره..ونزل يوسف ونزل شنطته من دبه السياره...
    يوم دخلنا البيت حصلنا ابويه وامايه يتقهووون ومعاهم ميثا حرمه محمد وسلطون ولدها وشماس..
    فرحوا يوم شافونا داخلين عليهم خصوصا دخله يوسف اللي كان مسافر...
    وبعد السلام والاخبار....قلت انا بتوتر...
    ناصر: وين محمد عيل؟
    ميثا: من شوي متصله به..على وصوول...
    ابو محمد: شو تباه؟
    اطالعت ابويه بترقب...متوتر...
    ناصر: اباك انته وهو في سالفه...
    ابو محمد: خير ان شاء الله؟
    ناصر: ان شاء الله خير...بنتريا محمد..
    تمت امايه اطالعني وتفكر... امايه تحس يوم اييبلها مصيبه في البيت...والله يستر من ردة فعلها....امايه تبالغ وايد..
    تمينا نسولف عادي "ظاهريا"...وانا من داخل...تمنيت محمد يتاخر بالوصول...
    لكن محمد وصل...
    ابو محمد: اخوك يبانا فسالفه...
    يلس محمد وقال بشكل طبيعي...
    محمد: خير ان شاء الله...؟!
    هزيت راسي انا باقرار للمصيبه اللي انا فيها...ويوسف عينه علي...والكل عينه علي...ياترى يشوفون خوفي على ويهي؟!..
    ناصر: خير...نسير الميلس..
    ام محمد: شو بعد ماتبا ترمس جدامنا..ارمس..
    يوسف: وين تبين عيوزنا...نحن عندنا men first هب women,..
    قالت له امايه محرجه ونحن نقوم من اماكنا..
    ام محمد: شو تقول...شو عندكم من السوالف ماتخبروني؟
    ناصر: انتي لج يلسه خاصه امايه لا تخافين...
    روحنا الميلس...ويلسنا هناك...انا عاقد صبوعي ببعضهن...واطالع للاسفل...متوتر ورايح فيها....نظرات ابويه ماترحم...محمد ماعليه منه...محمد كل الامور عنده سهله...ابويه..لا...
    بو محمد: هذي قعده وقعدنا....شوفيك يا ناصر..
    مادري ليش في هاللحظه برز ويه مهرة ومايد جدامي.... مهرة تحب تعيش بسلام وهدوء..ومايت وياي اليوم الا عشان تبتعد عن المشاكل...املها متعلق فيني عشان ارتب هالحياة اللي نعيشها ونكشف كل الامور السرية..
    ماقدر اخيب ظنها فيني ...مايد صغير ومايفهم صح..بس..كل هذا عشان مستقبله ومستقبلنا كلنا...
    ناصر: احم...انا ياي اليوم اكلمكم بموضوع...هب هين... وو.. اباكم اطولون بالكم علي..وتتفهموني..وتحطون عماركم مكاني عشان تقدرون تعذروني...
    عقد ابويه حياته...
    بو محمد: ليش شو مسوي انته؟!
    غمضت عيني بقوه..ابويه داش في الموضوع سيده.. احين كيف اجاوب على هالسؤال..!!
    يوسف: عطوا الريال مجال يتكلم...لا تهبون فويهه...
    محمد: انته تعرف اللي يبا يقوله؟!
    يوسف: هي اعرف..
    محمد : انزين شو السالفه عاد فلختوووونا...!!!
    ناصر: انا... انا سويت شي من وراكم..من سنه تقريبا...وو..ماخبرتكم الا لاني اعرف انكم بتعارضون اللي بسويه....وحتى الحين بتعارضون اللي سويته...بس...انتوا اهلي...وانا ماقدر اعيش بهالطريقه... ابا اكشف كل الامور لكم عشان اعيش مرتاح بدون تانيب ضمير...
    كان ابويه بيقول شي لكنه تراجع وسكت...تعقيد حواجبه هذا مايساعدني ابدا...
    حسيت انه المقدمات تزيد من قلقهم....وتوترني انا اكثر...وقررت فجاه وبتهور اني افجر هالقنبله واتحمل نتايجها... النتايج الي هي بتكون نفسها سواء بمقدمات او بدونها...
    ناصر: ابويه... انا قبل مهرة...
    وقفت..وترددت اكمل...خفت انطقها... لكني تشجعت...
    ناصر: انا قبل مهرة... كنت...كنت معرس...لكن...
    راقبت الصدمه على ويوههم...والعجب والغضب اللي بان عليهم...لكني نزلت عيني وكملت..
    ناصر: لكن حرمتي توفت في نفس اليوم اللي امي خطبت لي مهرة غصبن عني... حرمتي توفت وهي تربي في مايد في الشهر الثامن... واحين ولدي عمره ست شهور...وو..
    قاطعني ابوي...
    بو محمد: ناصر...انته شو تقول؟؟!!
    ابويه قال هالكلام وهو يوقف بعصبية...
    اطالعت في ويهه وانا مازلت قاعد...
    ناصر: ابويه انا...
    قاطعني محمد بعد...
    محمد: لا تمزح هالمزحه ويانا ناصر...
    ناصر: انا ما امزح...
    عقد ابويه حواجبه اكثر وقال لي بصوت عالي...
    ابو محمد: عرست..!!!!...عرست من ورانا..؟ ليش..؟ نحن كنا نباك تعرس وبنختار لك احسن بنت ليش تزوجت بروحك؟؟ ماكنا رافضين زواجك نحن...
    نشيت انا بعد واعصابي خلاص واصله حدها...
    ناصر: ادري انكم كنتوا تبوني اعرس...بس انتوا تبوني اخذ نوره وانا مابااهاا..
    صارخ عليه ابويه...
    بو محمد: تفضل بنات الشقق والفنادق على بنت عمك..!!!!!!!!!..
    ماتحملت ساعتها نفسي وصارخت انا بعد...
    ناصر: ابويه...!!..
    كانت ذكرى سعاد اغلى من انها ينقال عنها بنت شقق وفنادق...جرحتني هالكلمه في الصميم...
    ناصر: سعاد كانت انسانه دينه ومحترمه...كل اهلها مطاوعه ومشايخ...
    بو محمد: شوووووه؟ اي مشايخ واي مطاوعه هذيلا اللي يرضون بنتهم تتزوج بالسر وتنخش في شقه حالها حال هالخايسات..!!
    زادت اعصابي توتر...وغضب.. ومحمد ويوسف يراقبون..
    ناصر: يابويه سعاد الله يرحمها من سوريا..تزوجتها هناك وانا وعدتها باشهار الزواج لكني ماقدرت اوفي...
    هني صرخ ابويه ومحمد في نفس اللحظه...
    بومحمد +محمد: شووووووووووووه؟!!!!..
    فلتت اعصابي وسكت... الموضوع مستحيل ينحل بسهوله مثل ماكنت اتوقع...
    يوسف: ياجماعه هدوا اعصابكم وقصروا حسوسكم...ابويه دخيلك اقعد...
    لكن ابويه لبس يوسف...وتم يطالعني بخيبه امل واضحه...رفع ايده بتاثر وهو يكلمني...
    بو محمد: يا ناصر توقعتك تسوي اي شي...اي مصيبه اقدر اتحملها منك...بس هذي اللي ماتوقعت تسويها ابدا...
    حسيت بشي كبير ينهار في صدري...
    حاولت مره ثانيه افهمه دوافعي...
    ناصر: ابويه اسمعنـــ...
    قاطعني بحركه حازمه من ايده...
    بو محمد: بــــــــسسسس....!!... طول عمرك وانا عاطنك الحريه تسوي اللي تبغيه....سامحتك على اغلاط وايده... اخر شي جي تسويبنا؟ تبا تدفن راس ابوك في التراب؟؟..عنبو مافكرت باهلك..مافكرت بامك؟ كم مره طايحه بسبتك ..تبا تذبحها هالمره.!!!.. والبنت اللي خذناها لك..وين بنودي ويوهنا منها ومن اهلها....فشلتنا ياناصر الله يفشلك....
    وبعد هالكلام اللي طاح علي مثل ثقل اليبل...طلع...بانكسار واضح...
    ابوي اللي طول عمره له هيبته...حسيته طلع من الميلس بدونها هالمره....انهرت عالكرسي والدموع ماليه عيني..
    هي دموع..دموع بس رفضن انهن ينزلن..غطن علي الرؤيه.ريال والا غيره...الموقف اصعب من اني اتحمله..موقف امي اقدر عليه بس عمري ماتخيلت ابويه يتاثر لهالدرجه....
    سكت وماقلت شي...يوسف طلع ورا ابوي..اما محمد...احترم حزني الحالي ويلس عدالي وهو ساكت...
    حسيت اني رجعت صغير...ياهل صغير وسوى غلطه اكبر منه...اكبر من انه يشرحها ويوضحها...
    وعلى هالحال..يستاهل يتلقى عقاب...اكبر من انه يتحمله..
    بس تمنيت في هاللحظه انه طلعة يوسف وراه ترجع بنتيجه...






  7. #377
    عضو فضي
    الصورة الرمزية بنوتة العراق
    الحالة : بنوتة العراق غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 43114
    تاريخ التسجيل : 11-10-09
    الدولة : عرااااقيـــ بالامارت ــه
    الوظيفة : طالبــــ مدرسهـ الكئابهـ ـــــه
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 446
    التقييم : 10
    Array
    MY SMS:

    كــلــي لـعـيـونـك أســيــر

    افتراضي رد: {مــوعد مـع الســعادهـ} قصه من الامارات روعه كامله


    اليوم : الخميس..
    المكان: بيت بو محمد...
    الوقت: الثانية عشره والربع ظهرا...
    --------------------------------
    (يوسف)...

    بصراحه كان ناصر في موقف لا يحسد عليه ابدا..
    ابويه فر عليه كلام هب سهل على اي واحد منا....
    وانا ماتخيلت اني اوقف عاجز في موقف مثل هذا...توقعت اني اساعد ناصر وايد واخفف من شدة هالمصيبه عليهم لكني بروحي وقفت مصدوم وخايف...
    اما الحين...مابخلي الموقف يفلت من ايدنا...لازم اني اهدي ابويه....
    يوسف: ابويه...ابويه وقف برمسك...
    كان ابويه يمشي بسرعه وعصبية واضحه للبيت...بس لحقته ووقفته قبل مايركب دري البيت..
    يوسف: ابويه لحظه انزين..
    بو محمد: شو تبا انته واخوك...انته كنت تدري بكل شي وساكت...عايبنك اللي سواه الحين؟!.لايكون انته بعد مسوي شراته وماخذ لك سوريه...!!
    بطلت عيوني هب متوقع انه الهجوم يرتد عليه...لكني قويت قلبي...ابويه معصب ويقول اي شي الحين...
    يوسف: لا يابويه ...انا ماسويت مثله ولا بسوي...شو بلاك الله يهديك..هد اعصابك شويه كل شي بالتفاهم ينحل...
    بو محمد: ماشي تفاهم ويا اخوك هذا...من شب وكبر وهو كل يوم يايبلنا مصيبه...لين متى بيتم ياهل ولين متى بنتحمل يهالته نحن..!!! على كثر مانسوي عشانه وبعده مايحط لنا اي اعتبار...!!!
    يوسف: ابويه انته ماسمعت دوافعه وماعرفت الحاله اللي مر هو فيها...
    بو محمد: ماعنده دوافع غير طايح في خرطه...اخوك هذا مايستوي على ويهه...
    يوسف: ابويه تعال وياي انزين...
    بو محمد: وين مودني..مابروح اجابله الميلس انا..
    يوسف: الله يهديك يابويه مابنسير الميلس..عندك سويج سيارتك..؟
    بو محمد: هي فمخباي..وانا هب طالع من البيت...ولا بساير مكان..قوم عن دربي..
    يوسف: لا بتطلع وياي وبتهدي اعصابك ...عنبو يابويه وين تبانا نسير يعني؟؟ داخل البيت امايه وانته تعرفها كيف...وفي الميلس ناصر..وين نوقف في السكه مثلا.!!..الله يهديك يابويه تعال وياي...
    مع شويه محايل..طاع ابويه يعطيني السويج..ركبنا اناوهو السياره وطلعته من جو البيت المشحون بالتوتر...
    في السياره..وفي الطريج....
    يوسف: انته لو خليته يرمس..بيخبرك بالسالفه كلها...
    بو محمد: ما احتاج اسمع اي شي...
    يوسف: ابويه ناصر غلط ماقولك ماغلط...وغلط كبير بعد...انا نفسي يوم دريت بسالفته رقعت به عالايدار وظربته ولا سويت له احترام انه اخوي العود ولا شي..هذا من كبر غلطته...
    بو محمد: هاه..يوم انته بروحك تقول شقايل تباني اتفاهم وياه بعد...عنبو ..جان امه تحن عليه من سنين تباه يعرس...يوم هو في خاطره العرس ليش ماوافق عيل.!!
    يوسف: هو كاره نوره بنت عمي ومايباها مول وعشان جي كان رافض الفكره...هو يبا يعرس لكن مايبا نوره...وانتوا هب طايعين تتفاهمون...
    بو محمد: عيل نخلي بنت عمه للغريب..!!! تراك انته خطبت بنت عمك ..ومحمد ماخذ بنت عمه..ليش هو يعترض يعني.؟
    يوسف: اي غريب يابويه اكوه ولد خالتها خذها تراه...وبعدين يابويه بصراحه..؟؟ نوره هب مثل كنه وميثا... نوره بتجلب حياته جحيم لو خذها...اكيه كل يوم فبيت اهلها بس عسب كثرة المشاكل بينها وبين احمد...
    بو محمد: يعني حظرتك عاذرنه..!!!!
    يوسف: انا عاذرنه لانه مايبا نوره...هب عاذرنه لانه عرس بدون شوركم....
    بو محمد: عيل شحقه مطلعني برا البيت ردني... النقاش هذا مافيه فايده اخوك غلطان...
    يوسف: يابويه.... الكبير كبير...والصغير صغير...وانته الكبير..وراس هالعايله..ومايصير شي بدون شورك ورضاك... وناصر لو هو ساكن ويانا..جان ماتجرا يسوي هالحركه..لكن سكنه في بوظبي شجعه.. لانه ساكن هناك مابتدرون عنه...ولا اتحسب يا بويه السكن بعيد عن الاهل سهل...ناصر كان يعاني غربه ووحده فظيعه هناك... خاطره يحصل له ونس...زوجه وعيال...بس مايبا زوجه مثل نوره...شو يسوي يوم انتوا رافضين فكره زواجه من غيرها؟..كان بيصبر...بس خاف على نفسه من الغلط والحرام يابويه.. وانته فاهم هالامور مايحتاج اقول لك...شو تبونه يسوي ضاقت الدنيا عليه..!!
    بو محمد: لو هو هب ماخذ بنت العرب..جان ممكن اتساهل وياه...بس فشلنا في الناس يا يوسف...فشلنا... شو بنقولهم الحين...غشيناهم بولدنا..شحقه يوافق على مهرة عيل يوم هو معرس..!!!!!
    يوسف: انغصب يابويه انغصب....امايه يالسه تحايله من صوب على سالفه العرس..ياه تيلفون ..يقولوله انه حرمته في المستشفى وبتولد وهي في الشهر الثامن...والشهر الثامن خطير يابويه...خطير..خاف على حرمته ..ويوم كان بينش الا وبامايه تحلف عليه ...اون بغضب عليك لين يوم القيامه اذا طلعت من الباب...والريال مستعيل بيسير لحرمته..قالها موافق وسوي اللي تبينه... راح هو من صوب..وخطبت امايه من صوب....سعاد توفت اثناء الولاده ووالولد طاح قاصر وتم شهر في المستشفى... ويوم شوي ناصر تمالك نفسه ويا بيزورنا...الا والكل يبارك له هني ويقولوله خطبنالك ومادري اشو...

    سكت ابويه..... وهز راسه باسف...ومازال معقد حياته ...
    يوسف: ابويه ناصر انرصّ... تحاوطتبه الظروف وضغطت عليه من كل صوب... من عرف انكم خطبتوله كان بيرمس وبيقول انه كان معرس وعنده ولد الحين ومايقدر يتزوج بس انا اللي سكته واقنعته بالعكس...مايد طايح قاصر وبحاجه لام.. وناصر مايقدر يربيه بروحه..بحكم شغله في بوظبي...ومايقدر بعد يخلي الولد هني فبيتنا ويروح عنه اسبوع... واتم امايه تربيه..امايه عوده الحين ماتروم تربي عيال..
    بو محمد: عيل كيف ادبر اموره طول هالفتره هاي؟!..
    يوسف: كان الولد عند خالته...
    قال ابويه بانفعال...
    بو محمد: في سووووريا؟!
    يوسف:لا ..فبوظبي..ترا سعاد الله يرحمها..كانت اخت ربيع ناصر..ويوم سافروا سوريا رباعه ناصر وربعه..خطب بنتهم هناك ويابها وياه...
    بو محمد: شقايل يخلي ولده فبيت غرب كيف يامن؟
    يوسف: الولد عند خالته وهي هب غريبه ولا ريلها غريب..ريلها صاحب شركه كبير وانسان دين ومحترم وانا تعرفت عليهم..وكلهم اهل للثقة..وبعدين ماكان عنده خيار ثاني...
    بو محمد: لاحول ولاقوه الا بالله....لا حول ولا قوه الا بالله العلي العظيم... واحين البنت تعرف بالسالفه؟
    ابتسمت وانا اتذكر شكل مهرة وفي حظنها مايد....محد يقدر يقول انه هذا هب ولدها...
    يوسف: تدري من يومين..وموافقه..وطايره من الوناسه بمايد الصغير..اصلا مهرة مولوده عشان تكون ام ..بس يبالها شويه تتعود على هالمسؤولية... وبعدين مايد هب متعب..ليتك تشوفه يابويه...ماشاء الله عليه..

    حاولت ارقق قلب ابويه على ناصر وعلى ولده...عل وعسى يتفاهم ابويه...احين هو هادي نسبيا بس اتوقع في اي لحظه يشب ظو...
    يوسف: ناصر ندمان يابويه...احين هو مرتاح بحياته ويا مهرة..وولده عنده ...ما ينغص عليه غير انكم اهله ماتعرفون بهالموضوع...يبا يفتك من هالهم...تخيل من سنه وشي وهو شال هالهم...
    بو محمد: والله هو اللي يابه لعمره...
    يوسف: الواحد يتعلم من اغلاطه يابويه...الله سبحانه وتعالى يسامح.. انتوا والدينه مابتسامحون؟!.. وهو ماسوى شي حرام على فكره...اوكي مكروه ومن السنه اشهار الزواج بس هو كان نسبيا مشهور بما انه انا ادري وربعه يدرون واهل البنت يعرفون... لا تصعب الامور عليه دخيلك يابويه...هو بس كان يبا يرد عمره عن الحرام...
    رد ابويه يذكر الله يستعين به في هالمصيبه....
    بو محمد: لاحول ولا قوه الا بالله... شو في يدينا نسوي ؟ اخوك حطنا في الامر الواقع...احين امك منو بيقولها... قوم خلفان وعياله منو بيقول لهم؟ وين بنودي ويوهنا؟
    يوسف: المهم رضاك... امايه واهل مهرة خلهم على ناصر..هذي مشكلته وهو بيتعامل معاها... انته هب مسؤول تتعذر وتستسمح عن شي ماسويته...

    سكت ابويه يفكر بحزن على هالوضع...وانا عطيته الوقت يدرس الموضوع...ماحبيت استعجله...
    وبعد مامرت عشر دقايق....
    يوسف: هاااه يابو محمد...نرد البيت؟!..
    رجع يهز راسه باسف...
    بو محمد: ردني البيت..
    ابتسمت ...ولفيت بالسياره ورجعنا للبيت...
    كان ابويه بيدخل البيت سيده لكني مسكته وقدته صوب الميلس غصب..
    يوسف: افا عليك يابو محمد...على شو اتفقنا...؟!..
    في الميلس واول مادخلنا...نقز ناصر من كرسيه يطالع ويه ابويه ومبين على ويهه التاثر...
    ويوم شاف ابويه ساكت واهدا بوايد عن الوضع اللي طلع به...ياه ناصر بسرعه مسكه وباس راسه ويديه...ولوا عليه بقو يستسمح منه ويتاسف...
    وابويه رغم صلابته الا انه كل همه عياله... قرر انه يتفهم ويتساهل في هالمصيبه اللي يابها ناصر لهم...
    ابتسمنا انا ومحمد لوضعهم وتاثرنا غصبن عنا...اول مره اشوف ناصر جي...
    الموضوع يعنيله اكثر من حياته...
    والظاهر انه محمد فهم السالفه عقب كل هالوقت الطويل اللي يلسه مع ناصر..اكيد انه ناصر شرح له كل شي..مثل ما انا شرحت لابويه...
    مضى وقت وهم على هالحال....ابويه يتشره ويعاتب..ينازع شوي..ويرد يعاتب...ونازل يفسر ويعتذر ويستسمح...
    احين الراس العود وتقبل الموضوع... باقي الراس الثاني...امايه..!

    ابويه رفض التدخل...ومحمد بعد..اما ناصر قال يوم جي السالفه بدش بروحي..ورفض حتى اني انا ادخل معاه واعاونه على امايه..
    يمكن بعد يطلع تاثيره هو بروحه عليها اكبر..
    بالحال..دخل..غرفتها..ونحن كلنا في الصاله..
    طولوا داخل...طبعا ما اتوقع الموضوع سهل...
    صعب عليه انه يسرد قصته على كل حد وفي كل مره يسمع كلام قوي مايتحمله...على كم واحد بعد يباله يسرد هالقصة العجيبه؟!..
    مادرينا الا وبناصر طالع من غرفه امايه وشكله جي شاب نار...
    يوسف: ناصر....!!..ناصر..!!!!!!...
    لكنه مارد عليه..ولا رد على حد...ركب سيارته وطلع من البيت....
    شي جايد صار داخل...
    دخلنا لامايه انا وابويه ..لقينا امايه يالسه عالارض وتصيح وهي متسانده على كرسي ..
    يوسف: امايه شو صار؟
    ام محمد: هذا لا ولدي ولا انا اعرفه...ولا تيبولي طاريه..خلوني بروحي...
    غصبن عنه الواحد بيحس بالحزن والخوف من ظروف مثل هاي... استنتجت من كلام امايه انها راغته من البيت...
    وناصر مايتحمل امايه تعامله بعصبية لانه دايما كان المدلع عندها...فمن تعصب عليه وتنازعه...عصب عليها هو بعد ومايقدر يتماسك ويلين موقفها.... هي تعاند وهو يعاند فيها اكثر..
    عشان جي.. ماصبر..وطلع معصب من البيت...
    اشر لي ابويه باني اخليه بروحه معاها...يمكن هو يقدر يتفاهم معاها احسن...بهالحال..
    طلعت من الغرفه وتركتهم رواحهم...
    الله يهديج يا امايه...والله يعينك ياناصر..
    الله يسلمه بس من الدرب وهو يسوق بهالحاله...!!!



    __________________






  8. #378
    عضو فضي
    الصورة الرمزية بنوتة العراق
    الحالة : بنوتة العراق غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 43114
    تاريخ التسجيل : 11-10-09
    الدولة : عرااااقيـــ بالامارت ــه
    الوظيفة : طالبــــ مدرسهـ الكئابهـ ـــــه
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 446
    التقييم : 10
    Array
    MY SMS:

    كــلــي لـعـيـونـك أســيــر

    افتراضي رد: {مــوعد مـع الســعادهـ} قصه من الامارات روعه كامله


    اليوم: الخميس..
    المكان: شقة ناصر..
    الوقت: الثالثة ظهرا...
    -----------------------------
    (مهرة)...

    كنت يالسه على اعصابي اتريا اي اتصال من ناصر...
    مرت ساعات ولين احين ماشي ولا خبر منه...
    مايد نايم...وانا يالسه هني كاني انطبخ في جدر من التوتر والترقب...
    ياترا شو صار بينهم...؟!..
    ان شاء الله بس يكونون تساهلوا...وتفهموا موقفه..مع انه صعب...
    احين شو الحل؟
    ادق له؟
    اخاف اقاطع شي..!! يمكن يكون في وسط نقاش ماريد اشتته ..!!
    شو اسوي..ابا اطمن قلبي قارصني...
    قعدت اهويس بناصر وبوضعه لين ماقررت اني اسويله مسج...
    راسلته..وقلت له متى ماقدر يتصلبي...
    وماطول..اتصل بي على طول...
    مهرة: هلا...
    ناصر: هلا مهرة...شو حالكم؟
    مهرة: الحمد لله بخير مثل ماخليتنا...خبرني شو صار وياك؟
    ناصر: يوم بوصل بخبرج..
    صوته كان متظايق ومهموم...حسيت انا باحباط وزعل كبير...
    ماعدت السالفه على خير...هذا شي واضح...
    مهرة: ليش وين انته؟
    ناصر: على وصول...برايج مهرة..
    مهرة: اوكي ناصر...باي.
    ناصر: باي..
    سكرت عن ناصر ... يلست مكاني اتريا وصووله...
    كيف بخفف عنه حزنه اللي هو فيه؟!..شو حيلتي انا اسوي؟..
    شو اقدر اسوي عشانه؟ شووو...!!
    قعدت اجلب في مخي...ماقدر اخليه بهالحال..ريلي هذا...
    من توتري يلست ادور في البيت... ابا احصل شي اشغل نفسي فيه لين ما ايي...
    فكرت اسوي شي في المطبخ لكن مالي مزاج للطبخ...
    فكرت اروح اكوي او اغسل لكن هالشغل خلصته من قبل..!! اففف..
    متى بايي ناصر.!..
    بعد عشرين دقيقه وصل..فتحت له الباب وانا ايدي ترتجف..
    ناصر دخل الصاله بدون مايلقي علي نظره وحده..لكنه سلم علي...
    مهرة: وعليكم السلام.. (وتبعته للصاله)...شوفيك ناصر؟!..
    يلس عالكرسي منهد حيله وتنهد بعنف...
    ناصر: امايه..
    يلست على كرسي ثاني ..كان الاقرب لي...
    مهرة: شوفيها؟..
    ناصر: راغتني من البيت...تبرت مني...
    شهقت انا بصدمه...توقعت عمي اللي يعارض وايد هب عمتي..لانه تحب ناصر وايد...
    مهرة: وعمي؟؟
    ناصر: لا ابويه تفهم السالفه...بصعوبه بعد... يالله يا مهرة شو بسوي الحين..!!!
    مهرة: طول بالك كل شي بينحل ان شاء الله...
    صارخ في ويهي انا..
    ناصر: شو اللي بينحل؟ هاااه؟..شو اللي بينحل وهي ماتبا تسمع لحد...هذي امايه انتي ماتعرفينها...
    انا تيبست مكاني وسكت....احين انا شو يخصني يصارخ علي.؟!...
    لكن ناصر رد تنهد وشكله يحاول يسيطر على اعصابه... مسك سفرته وعقها وهو يقول باسف..
    ناصر: احين مايد بينحرم من اهله بسبب اغلاطي انا..
    مهرة: لا..لا هالشي مابيصير...انته بس يمكن..يمكن قلت لها بطريقه مب مناسبه...عشان جي انفعلت...
    ناصر: مافي طريقه مناسبه عشان انقل لامايه هالخبر ... النتيجه وحده...
    مهرة: ماعليه بترجع تكلمها مره ثانيه وثالثه وبتتفهم..
    ناصر: انتي ماتسمعين شو يالس اقول لج؟ اقولج امايه راغتني من البيت... ماتبا تشوفني جدامها خلاص...
    مهرة: اكيد ماكانت تعني هذي عصبيتها تتكلم...
    ناصر: عاد تعني والا ماتعني....المهم راغتني وخلاص...
    مهرة: ناصر انته الغلطان اوكي...والمفروض تنزل من كبريائك شوي لهم...

    قلت له هالجمله واطالعني هو بنظره سممممم..... وبعد دقيقه من الارتباك التام....
    ناصر: وعدتيني يا مهرة توقفين وياي....وعدتيني تسانديني للنهاية..!!!!..
    مهرة: وانا عند كلامي...
    ابتسم بسخرية..
    ناصر: عند كلامج؟...وتقوليلي هالكلام؟ انتي من دخلت انا عليج البيت وانتي تبينين انهم على حق فعصبيتهم...وانا الغلطان...
    مهرة: ناصر انته فعلا الغلطان...والمفروض تقدم وايد تنازلات عشان يرضون عليك..شو عيل تباني اشيشك على اهلك؟ واقولك ليش سووا جي مايحق لهم وغيره؟ عشان تكبر راسك وترفض تكلمهم مره ثانيه؟!..آسفه بس انا هب جذي....
    قام ناصر بعصبية وهو يقول لي ويتجه للباب بنفس الوقت...
    ناصر: حتى لو...تلميحاتج باني انا الغلطان وهم الصح مايساعدني بعد يا مهرة....

    كان على وشك يطلع من الباب....وقفته...
    مهرة: ناصر...
    وقف ناصر بدون مايلتفت لي...ماينلام...العايله اغلبها واقفه ضده وهو منزعج وزعلان...
    ماقدرت اني اوقف اتفرج واشوف ناصر يكافح بروحه...انا قلت بسانده...يعني بسانده...
    مهرة: ناصر... انا بكلم عمووه...
    التفت لي ناصر مستغرب ومعصب بنفس الوقت...
    ناصر: تكلمين امايه؟ ينيتي انتي؟
    مهرة: ليش لا.؟
    ناصر: دام ما سمعت لي انا بتسمع لج انتي؟ انتي الظاهر ماتعرفين انا شو بالنسبه لامايه...
    مهرة: اعرف...ولانك الاغلى...ظيجتها عليك اكبر.. انا غير...غريبه عن العايله...
    ناصر: انتي هب غريبه مهرة...انتي حرمتي...
    مهرة: حرمتك من فتره قصيره بس.... ظنك مابتتساءل...شو اللي يخلي عروس يديده تتحمل غلطه ريلها وتتحمل مسؤوليه تربية ولده...؟
    بدا ناصر يهتم بكلامي شوي...وسالني بفضول..
    ناصر: وشو اللي خلاج تسامحين ؟
    ابتسمت وانا اشوفه يتراجع ويرجع يقعد عدالي...
    مهرة: انا باييب لعموه الشي اللي خلاني اسامح وانسى وابدا من يديد وياك..... مايد... دام انا بعد كل اللي سويته فيني انته...وكل الصدمات وكل الامور اللي مرت علينا...سامحتك عن كل شي بمجرد اني عرفت بوجود مايد....كيف امك وانته اغلى عيالها يوم بتشوف ولدك مابتسامح؟؟؟؟...

    رد ناصر يعقد حياته ويتظايق...
    ناصر: توقعتج سامحتيني عشاني انا مهرة هب عشان مايد...!!..
    بغيت اعطيه بوكس على خشمه....احين انا وين وهو وين..!!!
    مهرة: صح..انته تتذكر اني كنت متفاهمه ومساهله معاك شوي قبل ماتقول لي عن مايد..كنت بديت اسامح.. بس ماتقدر تنكر انه وجود مايد غيرني وايد..يعني مالاحظت تغيري الكلي صوبك من بعد مادخل مايد حياتي؟

    ناصر: صح تغيرتي..بس تحسبتج تغيرتي عشاني هب عشانه.... زدتيني احباط يا مهرة..
    مهرة: كيف افهمك؟ الظاهر اني ماعرف اشرح... ناصر من بعد ماخبرتني انه عندك ولد...وانك محتاجني..حسيت باحساس غير...باني مهمه...وبان رايي واي تصرف يصدر مني هو مهم...انا طول حياتي كنت ادور من اهلي الاهتمام....اتمنى انهم يحسسوني اني مهمه بينهم ..وانه لي قيمه....وماحسيت بهالشي الا يوم خذتني انته..... انته بينت لي انك محتاجني...حتى قبل ماتقول لي عن مايد....بس انا اول زواجنا كنت مثل المينونه فما انتبهت وانته تتذكر كل شي...
    ناصر: انا فعلا محتاجنج..
    مهرة: ادري..عشان جي اقول لك ودني لعموه..انا بكلمها...انا متاكده انه الاهل كلموها بعد ...بس ابا اجرب حظي..يمكن تسمع لي محد يعلم...ويمكن بعد يوم نسير نحصلها راضيه..يمكن حد يقنعها قبلي..
    ناصر: مهرة انتي حساسه ورده فعل امايه يمكن تكون عنيفه.... ما انصحج تكلمينها...
    مهرة: بتاخذ راحتها بالتصرفات العنيفه مع بناتها وعيالها...مش معاي... انا يديده في العايله...
    ناصر: شو بتقوليلها انزين؟
    مهرة: انته ماعليك بس....بنخليك ترتاح اليوم وباجر بنسير اوكي؟
    ابتسم ناصر وهز راسه بالموافقه...
    رديت له ابتسامته وقمت من الكرسي ناويه اروح اشوف مايد... لكن ناصر مسكني من ايدي وقام هو بعد وتقرب مني...وعلى ويهه نظره ناعمه لكن فيها شويه مكر مع ابتسامه...
    ناصر: انتي عند كلامج يوم قلتي انج قررتي تبدين من اول ويديد معاي؟ ..
    كان يتكلم بهدوء ويتقرب مني اكثر لين ما مسكني من كتوفي...
    قلت له بتوتر..
    مهرة : هيه..
    ناصر: تبينا نعرس مره ثانيه؟
    طريقته في الكلام تظحكني غصبن عني..مب لانه يضحك...بس لانه يوترني.. مزيج غريب يطلع على ويهه...خقه على مكر على مزح..والا الابتسامه...شو اقول عنها.؟!..
    مهرة: هههههههه نعرس مره ثانيه؟ من صدقك؟
    ناصر: من صدقي...عرس بدون معازيم.. بس انا وانتي....وعقبه شهر عسل بعد...
    كنت اعرف شو يقصد ناصر انا مش هبلا.... وبسبب المعرفه هذي كنت احس بالتوتر يصعد من معدتي لين صدري..لين راسي..ويمنعني من الكلام...
    تميت ساكته ومنزله عيني...احس بانواع الاحراج كلها...
    ناصر: مهرة نحن من عرسنا ماتهنينا... شو رايج؟
    رفعت نظري له ..وانا في نفسي اوافقه على كلامه... من عرسنا ماتهنينا فعلا...
    مهرة: الحين عااااد ناصر؟؟..
    ضحك بخفه وتحولت ايده من كتوفي..الى شبه احتضان...الشي اللي خلاني انزل عيني مره ثانيه وويهي لونه لون الدم....!!
    ناصر: مش الحين حياتي...عقب ماتنتهي هالمشكله كلها...واهلي يتقبلون الموضوع...بنخلي مايد عندهم..وانا وانتي بنقضي لنا اسبوعين ثلاثه اي مكان...يمكن نسافر...
    انا من احراجي ماكنت اطالع في ويهه... بس حسيت بشفايفه تبوسني بين عيوني...وبعدها اسند راسه على راسي وقال لي بصوت هامس...
    ناصر: شو رايج؟؟ موافقه؟!...
    سكت... هذا الشي مقدر له يصير....ليش التاخير عيل؟..
    وهزيت راسي بالموافقه....
    بعدها مرت لحظات حميمه تقريبا...اختبرها للمره الاولى... لكني قطعتها فجاه وانا اشهق..
    مهرة: مايد يصيح...
    تافف ناصر وابتعد شوي...
    ناصر: اففففففففف بدينا عاد...
    مهرة: ههههههههههههه خبل..
    وشردت عنه رايحه اشوف مايد...اللي قرر يصيح في لحظه مناسبه جدا بالنسبه لي...
    والا كنت بروح فيها...!



    اليوم: الخميس..
    المكان: سيارة راشد..
    الوقت: الخامسة مساءا..
    ----------------------------------
    (منى)..

    كنت مع راشد متوجهين لبيت اهلي...

    منى: مابتنزل تسلم؟!..
    راشد: مشغول منى هبابي اوصل عند الريال عالوقت...اروحي متاخر..
    منى: والله انته اللي قررت تودي السياره المغسله...
    راشد: انزين ماعليه عيل اسيربها مغبره.!!..يوم بايي اشلج في الليل بنزل اسلم...
    منى: على راحتك...
    رن تيلفوني في هاللحظه...وكان رقم بيت قوم يدوه...اكيد كنه...
    منى: الووو...
    كنه: مرحبا منووووه...شحالج؟
    منى: هلا كنينه انا بخير شحالج انتي؟
    كنه: هممممممم هب لين هناك...
    منى: خييييييير كنوووه شوفيج؟
    كنه: انتوا ماوصلكم الخبر اظني..ماخبرنا حد...
    منى: خيبه اييييييه لا تفلخيني شو مستوي؟!..
    كنه: همممممم..نوره ختيه...عقت اللي فبطنها...
    سكت وانا احس بالبروده تتسلل لاطرافي...
    منى: عقت؟..متى هالكلام؟ وكيف؟
    كنه: امس الظهر...وبدون سبب..فجاه جي...مسكينه..
    منى: ياربيييييييييه الله بيعوضها ان شاء الله....حليييلها...
    كنه: المشكله يقولون انها اذا بتحمل ..بتحمل بصعوبه...
    شهقت ...
    وضع هب سهل لاي حرمه...
    منى: حللللللفي؟
    كنه: والله ..هم يقولون عاد مايندرا..تعرفين انتي مستشفياتنا كيف..
    منى: لاحول ولا قوه الا بالله...واحين هي ويين؟
    كنه: فبيتنا...
    منى: قوم امايه يدرووون؟
    كنه: لا ماخبروا حد..تخيلي حتى ميثا اختيه محد قال لها...
    منى: وليش حظراتكم مخلينا على عمانا..عنبو بنتشكر للحرمه بالسلامه شو جي انتوووووا..؟!
    كنه: ترا هي ماتبا حد يعرف ولا تبا تكلم حد..وبعدين صراحه هب بالخبر الحلو عشان ننشره...
    منى: لا حول ولا قوه الا بالله... احين انا سايره بيت اهليه..وبخبرهم...
    كنه: لالالالالالالا لا تخبريييييييييين بيقولون بعدين انا اللي ناشره...
    منى: جب انتي....مادري كيف تفكرون صراحه...لازم نعرف عنبو نتم على ويوهنا..!!..عيب عليكم...
    كنه: اففففففف انا شو ابابج اخبرج...قطع...!! رويترز...
    منى: ههههههههه لا تضحكيني انا زعلانه على اختج احين...مسكينه والله...شو حال ريلها؟
    كنه: سكتي هذاك اروحه في حاله...تخيلي ماكلمها من درى انها عقت...!!
    منى: ليييييييييش؟
    كنه: محد يدري شو صاير بينهم....
    منى: عنبو يقوم مايكلمها؟ شو ذنبها هيه.؟
    كنه: شو ذنبها؟...منى صح انها اختي..وصح انها بنت عمج...بس هذا مايعني انه ننعمي عن عيوبها واللي كانت تسويه....
    منى: هممممممممممم ..صدقج....الله يهديها...
    كنه: امين..المهم انا بخليج احينه عندنا قوم خالووه...
    منى: هي وهذيل خبرتوووهم يعني شمعنى..!!!!!!!!!...
    كنه: هذيل عاد اهل الريل...
    منى: ونحن اهل الحرمه...عنلاتج حتى عذر ماعرفتي تيبين...!!!
    كنه: ههههههههههههه خبله انتي..يالله باي..
    منى: باااي..
    سكرت عن كنه وانا ابتسم...وانا زعلانه في نفس الوقت على نوره....ماقدر اتشمت واقول تستاهل اخاف الله يعاقبني بعدين..بروحي انا مبتليه لاني ماحملت لين احينه...!!!
    راشد: شو بلاكم؟
    منى: هممم..بنت عمي...عقت اللي فبطنها...
    راشد: مسكينه.. الله بيعوضها ان شاء الله..
    منى: ان شاء الله..
    وصلنا بيتنا....
    راشد: متى تبيني امر عليج؟
    منى: تعشى عندنا..
    راشد: هممممممم اوكي...
    يوم دخلت حوش البيت...انصدمت يوم شفت يوسف طالع من البيت وساير الميلس...
    منى: يوسففففففف..!!!!!!!...
    صد صوبي وابتسم..
    يوسف: هلا والله بعيوز بيتنا...
    ضحكت فرحانه بشوفته ومشيت صوبه ...
    منى: حبييييييييييبي متى ييييييييييييييت؟!..
    ولويت عليه ...
    يوسف: يوووووه لصقتي؟!..فجيني ماحب حد يلوي عليه...
    ابتعدت عنه وانا اضحك...
    منى: لو الحرمه مابتقول لها جي...!!
    يوسف: طبعا طبعا...ههههههه..
    منى: ههههههه الحمد لله عالسلامه ..متى يييت؟
    يوسف: الله يسلمج..ييت امس ..بت عند قوم ناصر ورديت وياه اليوم...
    منى:زين والله ..قوم ناصر هني.؟؟!
    اختفت الابتسامه عن ويه يوسف وقال..
    يوسف: لا ناصر رد بوظبي..
    منى: عنبووو شياااااه ..مب يايب مهرة وياه؟
    يوسف: لا مهرة تمت هناك...
    منى: عيل بيكون مايصبر عنها..!!..هههههههه..
    يوسف: ههه ..خبله..دشي داخل انا مستعيل...
    خلاني يوسف وراح الميلس ودخلت انا البيت...هناك حصلت شما اختي العوده..وميثا حرمه محمد...مع عيالهن طبعا...وامايه مالها اثر...
    سلمت عليهن ويلست ولاحظت الهدوء على ويوههن ...
    وبعد السلامات المعتاده وتبادل الاخبار...
    منى: انتن هب طبيعيات..البيت بكبره هب طبيعي..شو صاير؟
    تبادلن النظرات من بين بعضهن..شما هزت راسها بشكل متاسف ونزلت عينها..اما ميثا قالت لشما...
    ميثا: لا تخلينها على ويهها ماتعرف شو صاير...هي بعد اخته..لازم تعرف...
    حسيت بقلبي ينقبض...
    عن اي اخو تتكلم....اي واحد فيهم صاير له شي؟؟؟
    وقلت بخوف..وبهدوء..
    منى: شو مستوي....خبروني..!
    شما: افف والله يا هالاخو انه سوالنا مشكله وراح...انا بقووول لج شو صاير بس هب اطيشين فويهي..ترا انا حالي حالج هب فاهمه شي من السالفه ...
    منى: انزيييين شوووو شما حرقتيلي اعصابي...
    شما: الله يسلمج ناصر..اخوج...
    منى: شو بلاه ناصر؟؟؟؟
    شما: من قبل ماياخذ مهرة بسنه..كان معرس بسوريه..وتوفت السوريه وهي تربي واحين عنده ولد عمره ست شهور...


    تميت فاجه حلجي هب مستعوبه اللي تقوله شما...
    منى: قولي كلام غير هذا...
    شما: ياريت والله كنت اقدر...

    تميت اطالع فويوههن هب مصدقه... ناصر كان معرس؟..وعنده ولد؟!!..
    منى: مااكاان يبين عليه..!!..كان ايينا كل اسبوع ولا مبين عليه انه معرس..!!
    شما: ناصر طول عمره مايخبر باموره ومن وصل 17 سنه وهو حياته كلها سريه عن اهله...
    منى: سورية عاد؟ وليش سوريه ؟؟!!..لا يكون من هذيلا الخايسات...!!
    شما: لا تتسالين ترا محد شرح لنا شي..هذا اللي نعرفه خبرناج به.. طلبت من يوسف يشرح لي السالفه بس تنرفز وقال مافيه يعيد ويزيد في هالسالفه زهق من كثر ماتنعاد اون...
    منى: شو زهق هب على كيفه نبا نعرف بعد نحنا...
    شما: افف لا اطفريني دخيل الله يا منى..بروحي اقول لج هب مصدقه..
    منى: واكيد امايه احين قافله على عمرها ماتبا ترمس حد...
    هني تكلمت ميثا باللي تعرفه...
    ميثا: عموه راغت ناصر من البيت...ناصر طلع وايد معصب... حتى عمي ماقدر يتفاهم وياها...
    منى: لا حول ولا قوه الا بالله ..شو هالمصايب مره وحده تييي...!!
    شما: خيبه شووو بعد مستوي غير.؟!!..
    تنهدت انا...واطالعت ميثا...باسف..
    منى: ميثا اختج نوره عقت اللي فبطنها امس الظهر...
    شهقت ميثا بصدمه..وشما بطلت عيونها متفاجئه...
    ميثا: شو تقولين؟ نوووره؟!!..
    منى: هيه..وانا يايه في السياره كنوه تخبرني وتقول انه نوره ماحبت حد يدري.. عاد انا قلت لازم تعرفون...
    ميثا: ياوييييلي عليج ياختيه...كيييف عقت؟
    منى: كنوه تقول بدون سبب...فجاه...واحين هي فبيت قوم يدوه...تعبانه وايد ..
    شما: مسكييينه...قضا وقدر...وايد حريم يعقن ويردن اييبن عيال...
    هني انا سكت..ماريد اقول لهن انه نوره حملها صعب حاليا...ماريد ازيد عليهن...يكفي مصيبه ناصر...
    كيف قدر يسويها....
    وانا مابخلي هالشي فخاطري..احين يوسف زابن في الميلس مابيطيع اييي عندنا ويفهمنا..بس هب على منى...
    قمت دقيت له تيلفون...
    يوسف: مرحبا...
    منى: هلا يوسف...اقول لك...
    يوسف: قولي..
    منى: واحد متصل على تيلفون البيت يقول عطوني اي ريال...تعال شوف شو سالفته...
    كنت ارمس واطلع لساني حق قوم شما...ابتسمت باستغراب على قواة ويهي...
    يوسف: منو بعد هذا..
    منى: اففف تعال شوفه شو دراني...
    يوسف: خلاص ياي...

    سكرت التيلفون... وقلت لقوم شما..
    منى: لا تخلوونه يطلع...انا مابتم هبلا جي لازم افهم...
    ميثا: برايكم انتوا تفاهموا وانا بسير اتصل بقوم امايه...بعدين بتخبروني انتوا شو صار...
    قامت ميثا تطمن على اختها ودخلت صاله ثانيه عشان تكلم اهلها...اما نحن....
    فتريينا يوسف...
    لين مايا ومسكناه مسكه...عصب يوم درا انه قصيت عليه...بس استسلم ويلس..
    وقال لنا السالفه من اول لين اخر...
    منى: ياويلي عليك ياخويه....فديييييييته والله ظلمته تحسبته ماخذ خايسه...
    يوسف: ناصر ودر حياة اللعب من زمان....انا عرفت سعاد...صح سوريه وهب مواطنه وصعب نتقبلها بس والله يازين ذيج الحرمه..الله يرحمها...دين وحشمه واحترام...
    شما: ولو خبرنا شو بيصير عليه.؟؟ الله يهديه بس..
    يوسف: كان زايغ..وماحصل فرصه..من يدخل من باب البيت قرقرت على راسه امايه بسالفه العرس...
    منى: هي والله اذكر امايه ماكانت تعطيه فرصه...ومهرة احين تدري؟
    ابتسم يوسف..
    يوسف: تدري...ومتخبله على مايد...من ناحية مهرة لا تحاتون..انا احاتي امايه..
    شما: ماطاعت تكلمني...وبعددين ماكان لي ويه ارمسها وانا اروحي هب فاهمه..
    يوسف: الحين جربي...كلميها بهدوء...حاولي تقنعينها ترا والله ناصر صح غلطان بس مايستاهل هذا كله...
    شما: بحاول..
    نشت شما وراحت غرفة امايه...اما انا التفت ليوسف..
    وابتسمت وغمزت له..
    منى: ماتدري بنت العم انك في البلاد؟..
    ابتسمت يوسف بعد..
    يوسف: لا.. يوم بغيت ادش النت حصلته مقطوع...وماشي فرصه اروح ادفع عنه الحين..بالسبت ان شاء الله...
    منى: والله مش مصدقه انه ناصر كان معرس وعنده ولد...
    يوسف: انسوا سالفه سعاد...اعتبروا انه مايد ولد مهرة وناصر...في النهاية هي تشوفه مثل ولدها..اقصد مهرة..
    ابتسمت انا..
    منى: سماااه مايد؟
    يوسف: هي..ولو تشوفينه يا منى محلاه ذاك الولد ماشاء الله عليه..
    منى: على امه والا على ابوه؟
    يوسف: يمكن البياض بياض امه الله يرحمها..بس الملامح ملامح ناصر..
    منى: فديييييييته..
    طلعت مني بدون ماحس وحسيت نفسي عاذره ناصر ومسامحتنه..
    بعض الامور الصعبه نتقبلها بسرعه بشكل غريب...!!..
    وبعد الامور التافهه نتم معصبين عليها...
    وبعدين اللي صار صار...وكفايه زعل امي عليه...مابنزيد ناصر بزعلنا نحن بعد...هذا اخونا في النهاية...
    يوسف: انا بسير عندهم في الميلس...برايج..
    خلاني يوسف وراح...
    كل اللي فكرت فيه في هاللحظه..راشد اللي ناوي يتعشى عندنا...ماحسيت الوقت مناسب...والاهل هب مرتاحين... امورهم مب مستقره..صحيح راشد هب غريب بس اكيد بيتحفظون جدام نسيبهم..
    ركبت فوق ورحت غرفتي الجديمه وسكرت الباب على عمري...واتصلت براشد..
    وقلت له لا ايي ويخليني ابات الليله عند اهلي...امي محتاجتني..لانه اكيد شما مابتبات...ماتروم تودر بيتها...
    ويوم سالني شو صار وشو السبب؟!..
    خبرته بالموضوع....هو بيعرف عاجلا ام آجلا...
    مايحتاج اقول انه انصدمت وعصب شوي بس تحفظ بتعصبه لاني اخته..
    بس انا اغتظت شوي لانه يحس انه بنت خالته مخدوعه باخويه...
    بالتالي سكرت عنه ونحن هب على وفاق... كل واحد منا شايل عالثاني بسبب ملاحظاته..
    مايحق له يياخذ هالموقف...ناصر اضطر انه يتزوج...
    صح محد غصبه يعني بس ماحصل حد ثاني...
    وراشد مايعرف الظروف اللي مر بها ناصر اللي خلته يتزوج بدون مايقول لنا..
    اففف...مالت على هالحاله...!
    سكرت باب غرفتي وراي ونزلت...
    على كيف راشد يفكر اللي يفكره...تراها مهرة راضيه ومستانسه بمايد على حسب كلام يوسف...
    مب حاسه بنفسها مخدوعه...!!
    ان شاء الله بس يطلع كلام يوسف صحيح...






  9. #379
    عضو فضي
    الصورة الرمزية بنوتة العراق
    الحالة : بنوتة العراق غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 43114
    تاريخ التسجيل : 11-10-09
    الدولة : عرااااقيـــ بالامارت ــه
    الوظيفة : طالبــــ مدرسهـ الكئابهـ ـــــه
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 446
    التقييم : 10
    Array
    MY SMS:

    كــلــي لـعـيـونـك أســيــر

    افتراضي رد: {مــوعد مـع الســعادهـ} قصه من الامارات روعه كامله



    اليوم: الخميس..
    المكان: غرفة مهرة وناصر...
    الوقت: السابعه مساءا..
    --------------------------------------
    (مهرة)...

    يلست على الشبريه وتربعت عليها بيلسه مريحه..مسكت تيلفوني واتصلت بسهيل...
    ناصر كان في الصاله ومايد معاه..
    مسكين طول الوقت مكتئب...ويسرح وايد...
    يحاتي امه واهله واهم من هذا كله..يحاتي ولده...
    قطع علي صوت سهيل افكاري...
    سهيل: مرحبا..
    مهرة: مرحبا سهيل...السلام عليك...
    سهيل: وعليج السلااااااام والرحمه هلا..
    مهرة: شحالك ياخوووويه...
    سهيل: بخير وسهاله شحالج انتي وشحال ريلج..!!!..
    مهرة: الحمد لله كلنا بخير...
    وفي خاطري اقول لو يدري سهيل واهلي بالسالفه شو بيصير..!!!..
    مهرة: شحالها شيخه وابويه شحاله...
    سهيل: يسلمووون عليج ...مرتبشين بالصغيرونه..لو تشوفين ويه ابويه وهو شالنها..هههههههه..
    مهرة: ههههههههه كيف؟
    سهيل: يضحك بعد كييف...
    مهرة: طلعوها هم عفرا من المستشفى صح؟
    سهيل: هي اليوم الصبح...كلهم هني....خالوه هني..واهل عفرا هني...وعموووه ...
    مهرة: عمووه..يبالي ادق لها بعدني...
    سهيل: سالت عنج هي...
    مهرة: ماعليه برمسها خلاف..شو اخباره سيف؟
    سهيل: على حد علمي انه اموره طيبه...ماكلمتيه؟
    مهرة: اطرش له مسجات وجي اغلب الوقت مايرد عليه الخام..
    سهيل: ههههههه خلاص احينه يدرس في الخارج انسييييييه..
    مهرة: هههههه تحيدني ماروم... خلاص بخليك احينه بس حبيت اسلم...
    سهيل: مابتون هالاسبوع؟
    مهرة: مادري بناصر..بنشوف ان شاء الله خير...
    سهيل: تمام عيل..سلمي على ريلج...
    مهرة: يوصل ان شاء الله وانته سلم عليهم كلهم في البيت..
    سهيل: يبلغ ان شاء الله...فمان الله..

    سكرت عن سهيل واتصلت بعمتي...صحيح ماكان لي نفس اكلمها...بس الواجب احيانا يفرض علينا اشياء نضطر ننفذها..ولو بدون نفس...
    لكن المكالمه انتهت بدون اصابااات.....
    شليت تيلفوني معاي وسرت الصاله...شفت ناصر يالس يحاول ياكل مايد عشاه المهروس اللي خليته يبرد من شوي...
    ابتسمت.... ناصر رغم كل اغلاطه الكبيره جدا...قلبه طيب ويستاهل فرصه ثانيه....
    استغرب من نفسي كيف انه صورته وهو يهاجمني..صارت ظبابية فعيني... قريب بنسى هالحادثه...قريب...
    وحسيت في هاللحظه شكثر انا محتاجه اني انساها او اتناساها...لانه هي اللي منغصه علي حياتي...
    ومن بديت اتجاهلها واركز عالجوانب الايجابية في زواجي من ناصر...بدا ضغط هالحادثه يخف ويخف اكثر عن قبل...
    ييت ويلست عدال ناصر عالارض...
    مهرة: برد الاكل؟ ..
    ناصر: هيه..اطعمته انا قبل...تصدقين انها عيبني..
    مهرة: هههههههه ذكرتك بالعيش والرووووووووب والطمااااااط والسمن....اكل مال يهال بس لذيذ.....
    ناصر: ههههههههه هي والله...شو رايج تسوينه لنا اليوم ..!!
    مهرة: ان شاء الله...بسويلك...اقول ناصر... شوف هالخدمه في التيلفون هب طايعه تشتغل عندي..سيف يبا يطرش لي صور وانا مايوصلني...
    صد ناصر وخذ التيلفون من ايدي وعطاني اكل مايد عشان اعشيييه...
    مر علينا وقت يالسين بهدوء ..وعقب ماصلح تيلفوني رجعه لي يلس يطالع التلفزيون..
    مهرة: يبالك تتصل بيوسف وتقيس النبض...
    عقد ناصر حياته...
    ناصر: اعرف النبض...لا تذكريني..
    مهرة: يمكن صار شي فغيابك لازم تدري عنه...اتصل به...مابيظرك...
    مسك ناصر تيلفونه وتنهد...
    ناصر: ادريبج بتمين تحنين عليه لين ما اتصل...
    مهرة: هههههههههههههه... اتصل وانته ساكت...يتحرطم بعد..!!!..
    صد صوبي ناصر وهو رافع حواجبه وبنظره تهديد لكنه كان مبتسم..
    ناصر: شو قلتي.؟!..
    ظحكت انا وطنشته ومديت ايدي لمايد اسحبه من يلاسته...
    مهرة: تعال ميوودي...بنغسلك وبنبدل لك بامبرز وثياااب...وبنخلي ابوك هالدب يتصل بعمك...
    شليت مايد ووقفت به بعيد عن ايد ناصر...
    ادريبه متى مادقت في راسه بيزخني...
    ناصر: ابوك هالدب؟؟؟..براويج..احين هب متفيج لج...
    مهرة: ههههههههه دخيلك مول لا تتفيج لي ...
    ناصر: لالا بتفيج...اصبري بس...
    طلعت من الصاله وانا اضحك واكلم مايد..
    مهرة: يووووه بتشتغل الشرده عيل يا ميووود....
    وظحكت اكثر يوم شفت مايد يبادلني الابتسام وهو ويهه خايس جذي...كان شكله يجنن...
    ورجعنا انا ومايد للصاله وشفت ناصر بعد ما خلص مكالمته ورجع له مزاجه الاولي..
    حطيت مايد في يلاسته مره ثانيه...وانا اطالع ناصر بقلق...
    مهرة: هاااه...شو قال لك يوسف؟..
    تنهد ناصر...
    ناصر: على حالهم...وفوق هذا خواتي درن...لا وبعد يدوووه درت بالسالفه..خبروها...وامايه بعدها هب طايعه تكلم حد... ووو...
    مهرة: ووو شو؟..شو بعد صاير؟
    حاس ناصر بوزه وقال..
    ناصر: نوره بنت عمي عقت اللي فبطنها امس...
    شهقت انا وحسيت بصدمه....
    مهرة: حراااااااااام...
    صد صوبي ناصر مستغرب...
    ناصر: عقب الي سوته فيج ...؟
    مهرة: انا ما احقد وماتمنيت لها هالشي...مسكينه الله يعينها..
    ابتسم ناصر..وقال لي بنظره حنونه..
    ناصر: الله عليج يا مهرة...لا تتغيرين...الناس تغرهم الدنيا ونفوسهم تخترب الاانتي ماباج تتغيرين...
    ابتسمت..
    مهرة: مابتغير لا تحاتي..
    ابتسم ناصر...
    ناصر: ما انصحج تكلمين امايه..كلهم حاولوا وياها مهرة...
    مهرة: ابا اجرب...اناعندي احساس انها بتسمع لي..
    ناصر: اجليها للاسبوع الياي..تعب اسير يوم وارد فنفس اليوم...
    مهرة: شو رايك توديني وترجع..تخليني عندهم انا ومايد.!!
    ناصر: انتي الظاهر ينيييتيييييييي...مستحييييييييييييييييييل...
    مهرة: عيل خذ اجازه....
    ناصر: ام سووري..باجل اجازتي لين ماعرس مره ثانيه ..
    وابتسم واطالعني بمكر..
    مهرة: ههههههههههه انزين اجازه يومين بس..الوضع يستدعي ناصر..
    ناصر: همممممممم بشوف...اففف زهقت من هالسالفه بدليها....
    مهرة: شو رايك نطلع...
    ناصر: وين نطلع؟
    مهرة: نطلع نتعشى براااا....من متى ماطلعنا...
    ناصر: من متى اترياج تطلبين هالطلب تدرين؟!
    مهرة: والحين طلبت...وماشي عيش وروب..ههههههههه
    ناصر: حرام عليج مشتهنه...
    مهرة: ههههههه خلاص يوم بنرد بسويلك..بس خلنا نغير جو...
    ناصر: من عيوني والله ماطلبتي.. بدلي ثياب ميود وتلبسي وانا جاهز..
    شليت ميود وانا مستانسه وبدلت ملابسه للمره الثانيه ولبسته ملابس تصلح للطلعه..وتلبست انا بعد وطلعنا مع ناصر...نحوط في الشوارع..توقفنا في اماكن معينه..
    شوي شوي طلع ناصر من مزاجه المتعكر وقام يسولف ويظحك...
    بصراحه كان محتاج هالطلعه...
    محتاج يغير جو...
    ويغير افكار بعد...
    ----------------------

    نهايه الجــزء الــ55






  10. #380
    عضو فضي
    الصورة الرمزية بنوتة العراق
    الحالة : بنوتة العراق غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 43114
    تاريخ التسجيل : 11-10-09
    الدولة : عرااااقيـــ بالامارت ــه
    الوظيفة : طالبــــ مدرسهـ الكئابهـ ـــــه
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 446
    التقييم : 10
    Array
    MY SMS:

    كــلــي لـعـيـونـك أســيــر

    افتراضي رد: {مــوعد مـع الســعادهـ} قصه من الامارات روعه كامله


    الجزء السادس والخمسين
    ------------------------------
    اليوم: الخميس..
    المكان: سيارة سهيل..
    الوقت: الثامنة والنصف مساءا..
    -------------------------------
    (سهيل)...


    كنت صبوعي وايدي لونها ابيض من كثر ماكنت ماسك سكان السياره بالقو... ماقدرت امسك اعصابي بسبب الكلام اللي وصلني من راشد... مستحيل يكون صحيح اكيد فيه لبس في الموضوع...
    كيف يطلع ناصر عنده ولد ومعرس من قبل ونحن ماندري؟!...
    والداهية كيف مهرة مكلمتني من ساعه ونص ولا قالت لي شي وكانت طبيعية جدا..!!!..
    استرجعت للمره الالف حواري مع راشد...
    سهيل: شو؟؟ شو تقول راشد انته ينيت؟!..
    راشد: والله هذا اللي قالته لي الحرمه... مبوني حتى بتعشى عندهم اليوم بس قالت لي لا تي الوضع متوتر وجذي جذي صار...
    سهيل: مستحيل راشد اكيد فيه لبس في الموضوع...انته متاكد؟
    راشد: اففف..انته بس منصدم...انا جذي انصدمت اول ماخبروني... انقهرت انه مهرة طاحت في هالطيحه هاي... هممم عاد انا مارمت اسكت وماخبرك بالسالفه...بس انته لا تقول لحد لين ماهم يقولولكم..
    سهيل: طالع هذا .!!!.شو تقول انته ينيييييييييت؟!.. ناصر عنده ولد..!!!..متى عرس...ومتى صار هذا كله وليش نحنا مادرينا...
    راشد: يوم اهله اليوم يدرون بالسالفه...انتي وين بتدرون.!!..بصراحه انا ماكنت اتوقع ناصر يطلع منه هذا كله..!!..
    سهيل: ومهرة..!!.. مهرة كلمتني من شوي ماخبرتني شي....
    راشد: همممم يقول لك اختك راضيه ومستانسه بالولد...
    سهيل: شووووووووووووووووه؟...راشد برايك برايك...

    وسكرت عنه حتى قبل مايقول لي اي شي... دخلت حجرتي متنرفز ساعتها وبدلت ثيابي عالسريع وشيخه تراقبني باستغراب...
    شيخه: شفيك سهيل...؟!..
    ماقدرت اتحمل انفجرت فويهها وانا افر كندورتي عالارض واطلع من الكبت كندوره ثانيه..
    سهيل: ناصر...
    شيخه: منو ناصــ....ريل مهرة؟!..شفيه.؟!..عسى ماشر.!!
    لبست كندورتي وانا اطالعها وعيوني تقذف شرار...
    سهيل: عسى ماشر؟!!!...الا الشر بعينه....الريال طلع معرس من قبل مهرة وعنده ولد وحرمته متوفيه ونحن على عمانا بكل هباله سلمناه اختنا...

    اطالعتني بعيون مبطله وفم مفتوح...
    شيخه: سهيل انته شو تقول؟ ينيت؟!..
    مسكت راسي وانا احس بصداع مفاجئ وقلت لشيخه بصوت واطي...
    سهيل: ماكانت هاي التوصية اللي وصتني اياها امايه....وصتني على خواني وخصوصا مهرة شوفي شو سوينابها..!!!..
    وغصبن عني حسيت عيني تحرقني يوم تذكرت امايه..وكيف كانت مهرة رافضة الزواج وتترجانا نكنسل الخطبه..!! ...بس تماسكت بس عشان اروح أأدب ناصر هذا..!!..
    قامت شيخه من كرسيها ويتني وتقربت مني بملامح قلق وخوف..
    شيخه: هد اعصابك الغالي... العصبية هب زينه لك بتظرك وانته عندك القرحه...انته وين ساير احين؟!
    سهيل: بسيرله هالخايس...وبشوف شو السالفه... كله من حمد....كله من حمد ماخلاني اسأل عنه واستعجلني عشان اتم هالخطبه...اجبرني افر اختي على واحد مثل هذا ..! انا قلبي ماكان مطمن له من البدايه..!!!..
    شيخه: نصيبها يا سهيل...هد اعصابـــ...
    صرخت فويهها...
    سهيل: اسكتي عني شيخه ... ولا اتكلمين في هالسالفه ولا تخبرين حد لين ما ارد البيت...

    وطلعت من الغرفه ومن البيت بسرعه وانا ماشوف جدامي...
    وهذي حالتي من طلعت من العين لين الحين... اعيد كلام راشد لي مره بعد المره بعد المره..!!..ومب قادر اصدق كيف مر علينا هالشي بدون مانحس...كيف مادرينا...والادهى..كيف مهرة راضية؟؟؟ مستحيل تكون راضية اكيد راشد سامع غلط..

    وصلت بوظبي بعد نص ساعه ثانيه... نزلت جدام البنايه وعلى طول ركبت شقتهم...وتميت كل شوي اهوس عالجرس لكن لا جواب.....افففف..انا بعد مافيني اتصل قبل ماايي؟..لايكون راحوا العين وانا ياي هني؟!..
    بس مهرة ماكانت متاكده اذا بايووون او لا... وين راحوا.!!..
    ورديت ادق عالجرس مره ثانيه....نفس الشي..لا جواب..
    وقفت مكاني وايدي وحده على خصري والثانيه على لحيتي بحركه متنرفزه ومعصبه... شوي والا بالمصعد ينفتح... ويطلع منه ناصر وهو يظحك...ومن بعده مهرة ..وهي تظحك بعد..!!..وفي ايديها ياهل صغير نايم...!!!!!..

    تصلبن كل اطرافي وانا اشوف منظرهم هذا...وهم بعد...ردة فعلهم ماكانت ارحم عن رده فعلي...فعلا انصدموا...
    وقفوا جدامي وعلى ويوههم المفاجأه والخوف والتوتر... لاحظت على مهرة انها لوت عالولد النايم اكثر وحظنته..!!!...

    هني عقلي توقف عن التفكير...توقف عن كل شي...تجمدت مب قادر استوعب هالمنظر..!!
    مهرة نزلت عينها واندست ورا ناصر...!!!...اندست ورا ناصر عني انا..!!!...
    تحتمي بناصر اللي خدعنا كلنا...من اخوها.!!
    ناصر: سهيل.....!!!..
    نقلت نظري باستغراب لويه ناصر وانا كاني اسمع صوته من طوي..!!..
    قال لي بهدوء..
    ناصر: ماخبرتنا انك بتي....
    من ويهه مبين على ناصر انه عرف ...باني ادري بسالفته ...ويعرف زين انه الوقت مايسمع بالسلامات والمجاملات... وعشان هالشي تقرب مني وفتح باب الشقه بهدوء... واشر لي عشان ادخل.. دخلت الشقه.ودخلوا بعدي..وسمعته يقول لمهرة بصوت واطي:" سكري الباب وراج مهرة..وودي مايد غرفته"...

    مايد..!!..
    التفت له وانا معقد حواجبي وزام بشفايفي وكنت على وشك اني اهجم عليه بكلامي ..لكن...اشر لي بايده عشان اهدا...وقال بسرعه...
    ناصر: هيه سهيل... اللي سمعته صدق.... انته مايييت هني بهالشكل الا وانته سامع شي.. بس منو خبرك؟!.عنبو ماواحى الخبر انتشر..!..
    تنفست انا بصعوبه...وبعدها قلت لها وانا احاول اهدي نفسي قد ماقدر..
    سهيل: هذا هو المهم عندك؟..منو خبرني؟!..
    ناصر: لا ..بس عشان اعرف بالضبط كم خبروووك من المعلومات..
    سهيل: كم خبروني؟!.. ليش فيه شي اكثر من هذا..؟!!..
    تافف ناصر وبان على ويهه الضجر...
    ناصر: وين المشكله سهيل هاه؟!... خليتوني مجرم تقولون ذابح لي قبيله من الناس بس لاني كنت معرس وعندي ولد.!!!...شوفيها يعني..!!!..

    وصلت عندي فووووووووووول... ماقدرت اتحمل موقفه اللامبالي..!!!...
    في جزء من الثانيه اندفعت صوبه ومسكته من كندورته وشديته صوبي بقو...ناصر كان موقفه قوي مسك ايدي هو الثاني بقو...لكني ماتخليت عن مسكتي له وصرخت بويهه...
    سهيل: شوفيها؟!!.. يوم انه شوفيها شحقه ماتخبر هااه؟...شحقه غشيتنا....
    ووقفني عن الكلام صوت مهرة اللي رجعت من غرفة الولد وصرخت بي وقالت "سهيل"...
    انا وناصر تمينا على وضعيتنا كل واحد معصب عالثاني وماسك فثيابه ونطالع فويوه بعض...
    حشرت مهرة نفسها بينا ودزتنا عن بعض بصعوبه...
    مهرة: الظرايب ومد الايد مابيفيدنا ولا بيحل اي شي يا سهيل..!!
    طنشت ناصر اللي تم ساكت ماله اهتمام يقول اي شي ...والتفت لمهرة...
    سهيل: انتي كيف ساكته وراضية..!!.
    مهرة: هذي حياتي اللي انتوا اخترتوها لي سهيل... يوم مابغيت اتاقلم طلبتوا مني اتاقلم..ويوم تاقلمت اخيرا ياي تسالني احين ليش راضية.؟!!...


    نظرة مهرة لي كانت تعذبني....تلومني بعيونها... تقول لي بكل صراحه اني كنت اقدر امنع هالزواج...صحيح كنت اقدر... مهرة ماكانت لها سلطه ولا قدره على حمد بس انا كنت اقدر لكني سكت...!..برضاي سكت...
    التفت بعيني غصبن عني لناصر اللي راح ويلس على واحد من الكراسي بكل برود... واحد من الاثنين..يا انه واثق زياده من اللزوم بمهرة وبنفسه..!!..او انه خلاص مستسلم وماله قوه عالظرايب واللي يصير يصير..!!..
    طنشته ورديت اصد لمهرة...
    سهيل: مهرة لو نحن كنا ندريبه انه معرس ماكنا رضينابه...
    ابتسمت مهرة بسخرية...
    مهرة: سهيل ياخوي انتوا اصلا ماسالتوا عشان تعرفون....
    سهيل: اهله مادروا عنه شقايل تبينا نحن ندري يعني..!!!..
    مهرة: كنت تقدر سهيل توصل هني وتسال....اكيد بيخبرونك انه مسكن حرمه هني..!!.. تتحسبني ماعرف يعني هالسوالف..!!..

    سكت....

    شو اقدر اسوي غير السكوت... القصور راكبنا من راسنا لريولنا...
    مهرة: خلاص يا سهيل ماشي فايده احين تحتشرون وتسوون مشاكل....

    التفت انا لناصر بقهر..حصلته منزل راسه ومغطي ويهه بيدينه كانه ظايق من الوضع هذا...
    رديت اصد لمهرة...
    سهيل: صح كلامج.. نحن غلطنا... وبنصلح غلطتنا...انا مابخليج تعيشين هالحياة...
    مهرة سكتت وبطلت عينها... وشفت ناصر من طرف عيني يرفع راسه بحده صوبي...متأهب هو الثاني للي بقوله...
    كملت كلامي بهدوء..
    سهيل: ناصر الحين بيطلقج وبتردين معاي البيت...
    شهقت مهرة وتراجعت خطوتين لورا...اما ناصر فز من كرسيه وتقرب صوبنا بسرعه...
    ناصر: انته كيف تجرأ وتقول كلام مثل هذا..!!!..
    سهيل: وانته كيف تجرأت وغبيت عنا موضوع مثل هذا... هذي افعالك وتحمل نتايجها...
    ناصر: كيف يخطر على بالك اصلا اني بتخلى عن مهرة؟!!..
    سهيل: انا مب يالس اعطيك خيارات...مابخلي اختي تشتغل لولدك مربية وتتحمل هي بنفسها نتايج افعالك..مهرة ينقص عليها...
    ناصر: يكون فعلمك... انا عرضت على مهرة حريتها من خبرتها بموضوع مايد..ورفضت تنفصل عني بنفسها...اسالها..هذيه جدامك...
    سهيل: مابسالها ولا شي..انته لاعب بمخها... ومش على كيفها مساله الطلاق هاي ..بتطلقها يعني بتطلقها...
    ناصر: الطلاق بالاكراه مايصح ولا يعتبر طلاق يا سهيل...وانا مهرة مابطلقها الا اذا هي طلبت مني..
    سهيل: لا تقص على عمرك وتتحسبها عايبتنها الحياة وياك...

    فجاه سمعنا صرخه مهرة....
    مهرة: بس....بسسس.....
    وصدينا صوبها ...وشفت الدموع ماليه عيونها والياس يغطي ملامح ويهها...
    مهرة: هذي حياتي اللي انتوا يالسين تتكلمون عنها... انا موجوده وياكم هني في هالغرفه.!!..
    صد ناصر صوبي وقال..
    ناصر: انا مابقول شي... اختك هذي جدامك... (وصد صوب مهرة وقاللي انا وهو يطالعها هي)..اذا مهرة ماتبا تعيش معاي.... انا مابغصبها....
    سهيل: مهرة ماعليج منه... هو بس كاسر خاطرج الحين...بتطلقين منه وبتردين معاي البيت معززه مكرمه...
    قالت لي مهرة بانكسار وبصوت واطي..
    مهرة: اتطلق يا سهيل؟!!..
    سهيل: الف من يتمناج صدقيني...
    ردت تكرر..
    مهرة: مطلقة..!!..
    سهيل: ماصار لج اربع اسابيع من عرستي.... وصايره ام من الحين؟!.. ليش تعيشين حياة هب لج مهرة...ليش تتحملين اخطاء غيرج....
    مهرة: طول عمري وانا اتحمل نتايج اغلاطكم انتوا سهيل...والحين اغلاط ناصر... تعودت.. يوزتوني غصبن عني وتحملت... والحين تبون اطلقوني ومحد بيتحمل النتايج غيري...
    سهيل: لا تخافين... الكل من يعرف سالفته مابيلومونج عالطلاق..والكل بيعرف انه الغلط هب منج... مهره انتي يايينج من قبله خطاطيب ...بتعرسين مره ثانيه وبتنسينه هذا... فكري...

    ذرفت مهرة دموعها ووطت راسها .. ورجعت رفعته لناصر... وطالعت فيه..وطالعت وطالعت...وهو يطالعها بالمثل.. وانا اطالعهم باثنينهم...
    شو يدور بينهم بكلام العيون هذا..!!!..
    مرت لحظات ونحن ساكتين...
    وعقبها شفت مهرة تتسحب صوب ناصر لين مادارت وراه شوي كانها تحتمي فيه...
    انصدمت..... لهالدرجه تاثيره قوي عليها؟!..ماادخل حياتها الا من فتره بسيطه واحين فضلته علينا..!!!!..

    مهرة هزت راسها بالرفض..
    مهرة: لا... انا مابنفصل عن ناصر ومايد...
    سهيل: مهرة لا تينين..!!..هذي هب حياتج انتي...
    قاطعتني وقالت وهي اطالعني بعيون كلها تصميم لاول مره اشوفها فويهها...
    مهرة: انا حصلت حياتي مع ناصر... حسيت بقيمتي ووجودي ... حسيت انه لي كيان وشخصية... ماقدر اتخلى عن كل هذا وارد لحياتي الاوليه وفوق هذا اكون مطلقه واتبهدل اكثر عن قبل....لا... خلاص....ناصر ريلي... ومايد ولدي....!..

    انصدمت.... وانقهرت...
    سهيل: جذي يعني؟!..

    سكتت مهرة.. ونزلت عينها...وناصر عينه علي ومعقد حياته...
    ناصر: سهيل..نحن اهل مايحتاي تسوي كل هذا...
    رفعت ايدي امنع ناصر من انه يكمل كلامه وانا عصبيتي واصله حدها..
    سهيل:..بس... دامها رضت فيك....خلها عندك عيل....
    ناصر: مبونها مهرة فعيوني من قبل ماتقول انته...
    القيت نظره على مهرة اللي مابادلتني النظر..منخشه ورا ظهر ريلها ومنزله عينها... ماتحملت هالموقف من مهرة... طلعت من شقتهم وانا معصب حدي...
    احين انا ياي من العين عشانها وهي تردني بهالطريقه..!!..
    وانا ييت وطلعت ومافهمت ليش ناصر سوا جي ومنو كان ماخذ وكيف صارت كل هالامور...مافكرت غير اني ابعد اختي عنه .....بس مهرة تشبصت فيه اكثر..!!..
    ماكنت اتصور ابدا ردة فعلها هاي....
    مهرة تغيرت...
    هب هي الاوليه اللي كانت تترجانا عشان نسوي شي تبغيه...
    احين قررت ووواجهتني وثبتت على رايها وانا سوت لي طاف..!!!..

    مهرة تغيرت...






معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 5 (0 من الأعضاء و 5 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. حل صفحة 12 كامله
    بواسطة جهاد يحيى في المنتدى اللغة العربية
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 13-02-09, 04:29 PM
  2. طويلة : رواية أنت لي ..كامله
    بواسطة بنت العين 2 في المنتدى قصص الطويلة , الروايات
    مشاركات: 27
    آخر مشاركة: 12-01-30, 10:48 PM
  3. حلول الفزيا كامله
    بواسطة lool23 في المنتدى الفيزياء علمي
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 09-11-23, 06:44 PM
  4. صور رمزيه اسلاميه روعه × روعه
    بواسطة brodk في المنتدى منتدى الوسائط Media Forum
    مشاركات: 15
    آخر مشاركة: 09-07-30, 08:35 AM
  5. أنت لي (كامله)
    بواسطة أحمد البقشي في المنتدى قصص الطويلة , الروايات
    مشاركات: 25
    آخر مشاركة: 08-07-03, 12:30 PM

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •