تنبيه :: عزيزي اذا واجهتك مشكلة في تصفح الموقع , فاننا ننصحك بترقيه متصفحك الى احدث اصدار أو استخدام متصفح فايرفوكس المجاني .. بالضغط هنا .. ثم اضغط على مستطيل الاخضر (تحميل مجاني) .
 
 
صفحة 2 من 6 الأولىالأولى 123456 الأخيرةالأخيرة
النتائج 11 إلى 20 من 58

الموضوع: شموع ميرهـ

  1. #11
    عضو جديد
    الحالة : لحظة شوق غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 41606
    تاريخ التسجيل : 30-09-09
    الدولة : الامارات
    الوظيفة : طالبة صاحبة الذوق الرفيع
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 15
    التقييم : 10
    Array

    افتراضي رد: شموع ميرهـ


    بصراااااااااااااااااااحة طرنطيشن










  2. #12
    عضو جديد
    الصورة الرمزية ن-الدلع
    الحالة : ن-الدلع غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 40730
    تاريخ التسجيل : 05-09-09
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 22
    التقييم : 10
    Array

    افتراضي رد: شموع ميرهـ


    انا الصراحة عيبتني القصه ...
    وانتريااااا البارت الياي
    لاتبطين .....





    سبحان الله وبحمده . عدد خلقة , ورضا نفسة , وزنة عرشه , ومداد كلماته , سبحان الله وبحمده , ملئ السماوات وملئ الارض وملئ مابينهما وملئ مايرضي نفسه

  3. #13
    عضو نشيط
    الصورة الرمزية محبة الجيولوجيا
    الحالة : محبة الجيولوجيا غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 31821
    تاريخ التسجيل : 05-02-09
    الدولة : العين دار الزين
    الوظيفة : طالبهـ
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 65
    التقييم : 10
    Array
    MY SMS:

    هلا واللهـ

    افتراضي رد: شموع ميرهـ


    لو سمحتي اريد تكمله القصة
    مشكووره ع العموم






  4. #14
    عضو فضي
    الصورة الرمزية إماراتيه كلي فخر
    الحالة : إماراتيه كلي فخر غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 42683
    تاريخ التسجيل : 07-10-09
    الدولة : الإمارات
    الوظيفة : طالبة
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 233
    التقييم : 16
    Array

    افتراضي رد: شموع ميرهـ



    الجزء الــــ(2)ــثانـــي ..
    .
    .
    ميرة ردت تطالع ابوهـــا بنظرهـ : ابويه ..
    ابوها رفع راســـه لها والجيك ف ايده بدون ما يتكلم ..
    ميرة : اذا استــــوى فيهـ شي .. تذكر .. اني كنت شالهـ ف خاطري عليك ..!!
    .
    .
    " أمــــــن بعد مر العيش ألقى ما هو أمر ؟؟ "
    .
    .
    بدون مقدمــــات .. مسحت دموعها بشموخ ..
    وظهرت برع البيت ..
    ما تدري انها هزت مشاعر عمرهــــا ما توقعت انها تهزها شرات هاللحظة ..
    ميرة يمكن فهالوقت قدرت تهزم ذاتها ..
    تهزم كل من يعز عليـــــها ..
    لكنها ما قدرت تهزم قدرها المحتوم !! ..
    .
    .
    ( جرائـــــم بوليـــسيـــــهـ )
    .
    .
    على بعد أميــــال من بيت ميرهـ ...
    وبالضبـــط 45 كم ..
    تكون وجهتهم اليديدة ..
    للمحكـــــــــــمهـ .. !!
    ركبت ميرهـ السيارة وهي بعدها تحاول تسيطر على السيل الجارف اللي ينزل من دموعها الحزينهـ ..
    التفتت بطريقة سريعـــهـ لنـــاصر ..
    وليتها ما شافتهـ ..
    كان منظر العبوس والغيظ مالي كل ملامحهـ وتقاسيم ويهه ..
    للأسف !! ..
    تنهدت تنهيدة قهر ...
    ويلست تكلم نفسها ..

    " وها أنذا خرجت من حينا الفقير ..
    وعلى الرغم من فقره كنت أحبهـ ..
    أحبهـ بجنـــــــــون ..
    ألم يكن في يوم داري الحنـــــون ؟؟!! "
    .
    .
    " حديثنــــا هواااء ..
    لم ينطق بكلمهـ منذ أن دخلــــت هذه السيارهـ التافهة ..!!
    ليتكم ترون وجهه ...
    صدقونــــي أن وجهـ الأسد أجمل من وجهه في هذه اللحظة "

    تمت تضحك ع اللي قالته في سرها ..
    بكل هدوء ..

    " لا أطيق الصمت الحاصـــــل الآن ..
    أكرهـ الصمــــــت ...
    وأكرهـ البكـــــــــــــاء ..
    مشاجرتـــي مع شيمـــا " أهون" من هذا الصمت المريب ..
    أخشى أن يكون هذا الصمت كما يقولون ..
    هدوء ... لعاصفهـ !! "
    .
    .
    " مرت نصـــف ساعة كاملهـ حتى الآن ..
    ولم نصــــل ..
    هل يا ترى سنزور القمر الآن ؟؟
    لالا " مالي خلق الحين " ..
    فليؤجل الزيارة ليوم آخر "

    ( تفكيـــــــــــر بدائـــــــي !! )
    .
    .
    شوي شوي .. بدت تتضح معالم النهضهـ والعمران اللي تجلت بأبهى صورة ..
    كانت ميرهـ تتخيل نفسها ف نيويورك .. روما .. سيدني .. جنيف ..
    مع انها ما كانت تعرف شي عن هالبلدان الا أساميها ..
    كانت تسمع هذا أيــــام الدراسهـ ..
    وف المدرسة ..
    لما وحدة من البنات تيلس تمدح اختها انها بتاخذ واحد من المدينهـ ..
    تذكرت لبرهـة حنة اختها شمسة ع العرس ..
    الا تبا واحد يغرقها بالفلوس ..
    شمسة كانت مستعرة من الفقــــــر اللي هي عايشتنه ..
    بس هي الوحيدة اللي كانت راضيهـ بهالعيشة ..
    ما عندها مانع اتم هناك ..
    بس أمر الله أكبر من أي شي ..
    وها هي الحين ف دربها للمحكمة اللي لين الحين ما وصلوها ..
    راودتها تخيلات عجيبة ان بو محمد خاطفنها ..
    شوي الا وتتخيل انها تنزل لبيت مهجور ما فيه حد غير الأشباح ..
    آخ منج يا سوزي ..
    خليتيني أقرى روايات أغاثا كريستي ..
    وطاعوا كيف أثرت ع تفكيري ..
    وكـــأن العالم كله جرايم ..
    !!! ..
    بس فعلاً العالم كله جرايم ..
    ولا جان ما جفت نفسي ف غمضهـ عين ....
    .
    .
    بو محمد يقاطع تفكيرها : نشي بسرعـــة ..
    ميرهـ نقزت : بسم الله شو استـــوى ..
    بو محمد عقد حواجبه : وصلنـــا .. يلا دشي ..
    ميرهـ تبلع ريجها بالغصب : انزيـــن !! ..
    .
    .
    تمت إجراءات الزواج بسهولة تامهـ ..
    نظراً لأن القاضـــــي يعرف بو محمد وشكلهـ صاحب علاقة قويهـ وياه ..
    هي دايماً كانت تسمع ان العروس البكر يكون ابوها ولي امرها ..
    بس ابوها مب موجود !! ..
    لهّت نفسها عن الكلام بهالشان ..
    لأن مجرد الكلام عن هالشي يخليها تتوه ف دوامه وتسرح سرحان ما منه مفر .. نهايته نقزة عجيبة من بو محمد ..
    خلها جيه ابرك خخ ..
    .
    .
    عودة مرة ثانـــــيه للسيارهـ ..
    حست بضيج فضيع منها ..
    حشى ما صدقت تظهر منها .. والحين ترد لها ..
    كان في شعور رهبهـ مسيطر عليها ..
    .
    .
    " والآن أصبحت متزوجهـ من هذا الرجل ..
    لا أعلم حقاً ما هو مدى مشاعره نحوي ..
    ولكن ما أعلمهـ أني لم أعــــد فتاة مراهقهـ تحلم أحلاماً وردية ..
    بل أنا زوجة جدي " اوه" .. اقصد زوجة رجل يكبرني بأربعين عاماً "
    .
    .
    ميرة وهي ف السيارة لا إرادياً تضحك : هههههههههههههههههههههههههه ..
    بو محمد صد عليها بإجرام : شحقه تضحكين ؟؟
    ميرة وهي بعدها تتذكر الجمله اللي قالتها (زوجة جدي) : هههههههههههههههههههههه .. ما شي ههههههههههه ..
    بو محمد بنظرة تسم البدن : سخــــافهـ !! ..
    ردت طالعته ميره بغباء وف قلبها : مالــــــت ..
    .
    .
    " جــــاد من أول اللقــــــاء ..
    أيــــن الانبــــــهار الذي جعلك تطمح للزواج بي ؟؟
    لماذا كل هذا الغموض .. أيهــا الرجل الغامض .. "

    ميرة ف خاطرها : اووووووه بعد ردينا لآغاثا كريستي .. بعد ؟؟ اوووف .. انا محد بيخرب عقلي الا اغاثا كريستي .. شكلي بستوي مجرمهـ آخر شي ..
    ( للعلم :: الرجـــل الغـــامض احدى قصص آغاثا كريستي )
    .
    .
    يمكن الاستغراب يلفكم حول كيفية قراءة ميرة لهالقدر الجيد من روايات الكاتبة الاوروبية الشهيرة أغاثا كريستي ..
    بس شرات ما يقولون .. اذا عرف السبب بطل العجب ..
    السبب واضح .. هو ان "سوزي" بنت الجيران .. واللي سكنت ف فريجهم لمدة 5 سنين .. لظروف شغل ريلها ..
    ميرة دوم كانت تروح بيتها وتيلس بالساعات تقرى أحد الروايات اللي عند سوزي ..
    وسوزي كانت قارئة نهمة للكتب .. ويمكن هي السبب الرئيسي اللي حبب ميرهـ في قراءة وكتابة الخواطر والقصص باللغهـ العربية الفصيحهـ ..
    وفديت هاللغة والله ..
    .
    .
    بدت الشمس تغيب وهم في الدرب ..
    الين ما حل الظلام ..
    وميرهـ النوم غالبنها في هالظلام ..
    العادهـ هي فهالوقت ف سابع نومهـ ..
    ولا سهرانه على ضو شمعه تكتب بالدسيهـ إحدى مذكراتها وقصصها اللامحدودة ..
    كانت قصصها مزيج من كتابات كتّاب ثانين ..
    وأهمهم آغاثا كريستي اللي خلتها تتخيل الحياة جرايم بوليسيهـ بحتهـ !! ..
    .
    .
    " ها نحن نمشي في طريق تميز بالوعورة الشديدة ..
    كنت أظن أن قريتنا الوحيدة التي تتميز بوعورة الطرق فيها ..
    على كل صخرة تقفر من فوقها السيارة ..
    أشعر بأني سأواجه غموضاً غريباً ..
    ربما لن نزور القمر ..
    أظن أننا سنزور " الاسكيمو" .. يااااي .. يلزم علي أن أنحت رجلاً ثلجياً وأشترط أن يكون أنفه جزرة .. واذا لم يكن موسم الجزر قد حان .. فلا بأس بالطماطم ..
    أو!!!
    ربمـــا سنذهب إلى جزيرة تعج بالفواكه و تحتوي على أكواخ قبويه الشكل ..
    مخروطية .. مثلثة .. او فوق جذوع الأشجار ..
    يا للروعة ..
    أو!!!
    سيذهب بي هذا المتوحش إلى جزيرة الموت "
    .
    .
    شهقت بقوة : لاااااااااااااا ..
    ( للعلم جزيرة الموت رواية من روايات آغاثا كريستي ) ..
    بو محمد صد عليها ببرود : بلاج يالهبلة ..
    ميرة بخوف : وين بتوديني ؟؟
    بو محمد : بوديج عند ربعج الينانوة ..
    ميرة تبلع ريجها : ليييش انا شو سويت !!! ..
    بو محمد ف خاطره : صدق ياهل !! ..
    بو محمد : بوديج القصر بعد وين يعنـــي مثلاً ؟؟
    ميرة براحة : اشوى ..
    .
    .
    ميرة ف خاطرها : حسبي الله على ابليس .. شبلاني اليوم .. تفكيري مستوي بوليسي بحت ؟؟ وين الفتاة العربية اللي احلامها ورديهـ ؟؟ اوووف الله يستر !! .
    .
    .
    بو محمد بعد ما دخل لمكان مظلم ..
    كانت حاسهـ ان وضعها في السيارة مايل ..
    من ورا الباب العود لاحظت شكل القصر اللي كان متحدد بزوايا مثلثية متطابقة ومكررة ف كذا مكان ف القصـــر ..
    بعد ما نزل بو محمد عسب يتكلم بالتلفـــــون ..
    ميرة تشهق بقوة : ليــــكون هذا البيت المائل ؟؟
    ( اكيد رواية آغاثا كريستي) ..
    تضرب راسها : ايه ميرووو اصحي .. انتي مب ف لندن !! .. اففف
    اتضح ان سبة الميلان هو وقفة بو محمد على وحدة من الحدب ( المرتفعات) الجريبة من القصر ..
    بطريقة سريعـــــة ركب السيارة ونزل السيارة ..
    تريى شوي لين ما فتحوا الباب الضخم ..
    ودخل السيارهـ داخــــل ..
    بو محمد بدون نفس : نزلي بعد شو تترين ؟ الفرش الأحمر يعني ؟؟
    بلعت ريجها وظهرت من السياره ..
    .
    .
    " والآن ها أنا أمشي وراء هذا المتعجرف ..
    لا أعلم لم الخوف يسيطر علي نحوه ؟؟
    أتراه يخبئ فخاً لي ؟؟
    نعم .. الفـــــــــــــــــخ !! "

    ميرة وهي منهارة تكلم عمرها : سكتي سكتي .. انتي محد خربج الا آغاثا كريستي .. حشى كل روايهـ بتقرينها جيه بتسوين ؟؟ عقلي عقلي .. تذكري الأشيا الحلوة .. الحلوة بس ...
    .
    .
    " حسناً .. لنعود ..
    والآن أنا وراءه أنظر للظلمة التي أجتاحت ناظري ..
    ولا أرى أحداً ..
    أيا ترى يقطن أحد هنا ..
    هل هناك أناس نيام ؟؟
    أليسوا المجهولون في المنزل ؟؟ "
    .
    .
    ميرة بقهر : وانا ما صدقت أنسى روايات آغاثا كريستي اييني جورج سيمنون ؟ .. اووووف .. لازم انسى .. لازم ..
    بو محمد يطالعها : انتي شاربه شي ؟؟
    ميرة تطالعه بغباء : هي شاربة ماي ..
    بو محمد ضحك لا إرادياً على تفكيرها البريء : ههههههههههههه .. اقول .. دشي هني .. ( يأشر لها ع غرفة ) .. هاي بتكون حجرتج ..
    ميرة بغباء : وليش ما تكون حجرتي في الطابق اللي فوق ؟؟
    بو محمد : وانتي يا ذكية ف أي طابق الحين ؟؟ ولا ناوية تنامين فوق السقف ؟؟
    ميرة بذهول : اويه .. متى ؟؟ متى ركبنا فوق ..
    بو محمد : مب صاحيه انتي صدقيني .. دشي دشي ..
    دزها بدفعهـ خفيفة تقهر ..
    وسكر عليها البــــــــاب ..
    واللي يقهر أزيد أنه قفله ..
    .
    .
    " سخـــــــــيف "
    .
    .
    ما انشغلت وايد بالتفكير في معاملته أو أي شي سواه ..
    كثر ما شغلها الأثاث الفخــــــــــــــــــــم اللي هي تمر صوبه ..
    كل شي كان روعة ومتقن ..
    السرير اللي يلفهـ الشيفون كحكاية اسطورية نبيلة ..
    تخيلت نفسها سندريلا ..
    مب سندريلا اللي هالأيام هابين فيها الناس ..
    اونها شريرة وأميرها اسمه سلوم بلاليط خخ ..
    أقصـــد سندريلا الطيبهـ اللي عهدناها ..
    سندريلا اللي عاشت في الجزء الثاني حياة سعيدة مع الأمير ..
    >> وايد تحلم البنــــت ..
    يقولون نزلوا الجزء الثالث الحين خخ ..
    بس الحيــــن هي مب سندريلا ..
    يمكـــن تكون مولان ..
    اللي كانـــــت تردد بعد ما حرقت ملابس الخاطبـــهـ ..
    والخاطبه قالتلها : شكلك زي العرايس بس مش ممكن تكوني منهم خخ ..
    " شوفوا ازاي مش حكون في يوم لفتى الأحلام"
    >> صدقوني هالبنت استخفت خخ
    ما علينا ..
    تمت تتلمس الأثاث الفخــــم ..
    وكلها ذهـــــول على هالعيشهـ اللي عايشنها بو محمد ..
    ميرة : والله حاله .. ناس تعيش العز .. وناس تعيش في الفقر .. يلا اللهم لا حسد ..
    .
    .
    مع كل هالتفحص ..
    ياها النوم ...
    وما حست بعمرها الا وهي طايحهـ ع السرير .. والنوم حليفها ..
    .
    .
    ريحة دهن العود غطت المكان ..
    وخيوط الشمس بدت تسلل بهدوء للغرفة ..
    فتحت ميرهـ عيونها وهي حاسة نفسها في حلم ..
    تمت تحج عيونها بكسل ..
    طلت من الدريشة وساعتها استوعبت انها في بيت بو محمد ..
    ما تدري كيف نامت فهالغرفة ..
    تحاول تتذكر متى ياها الرقاد .. بس ما تدري !!
    اللي قدرت تتذكره الليله البوليسيهـ البحته اللي مرت عليها بالأمس ..
    شوي الا والباب يندق عليها بقوة
    راحت صوبه وفجته ..
    على طول بو محمد يا في ويها ..
    بو محمد : ها نشيتي ؟!
    ميره : توني
    بو محمد : توج ؟ المفروض تنشين من وقت ، شو هالكسل ؟
    ميره تطالعه باندهاش : وانا شدراني بالوقت دامي هني ..
    بو محمد : ولو .. ما حيدج في بيتكم تنامين نومة عز
    ميره تطالعه باحتقار : في بيتنا كنت ارقد من وقت وأمس ..
    بو محمد يقاطعها : زين زين ..نشي الحين كلي لج شي عقب سيري ويا هديل واتشري لج كم غرض ..
    ميره باستغراب : ومنوه هاي هديل ؟
    بو محمد : بتحصلينها في المطبخ ..
    ميره بتعجب : وهي ما عندها شغله ساكنه وياك ؟؟
    بو محمد يصارخ عليها : ايه هاي الخدامة يا غبية ..
    ميره غيظت : انا مب غبية ..
    بو محمد بنظرة حاده : انا ما بضيع وقتي .. ع الساعة خمس العصر بيي و بوديج بيت العايلهـ .. مب تلبسين هاللبس ( يأشر على كندورتها باحتقار ) خل هديل تنقي لج شي زين ...
    ميره غيظت عليه ومن زود غياظها سكتت ..
    وصدت بويهها عنه ..
    بو محمد : اونها بعد فيها عزة نفس ..
    ميرة وهي بعدها صادة بويهها : لا عزة النفس لك انته وبس !!
    بو محمد : سيري لااا ..
    وانصرف بكل هدوء ..
    صدت ميره للباب ..
    وغياظهــــــا كله من هالبومحمد ..

    رتبت السرير ع السريع .. ولانه اصلاً ما كانت مخترب بطريقة كبيرة ..
    وردت تتأمل الحجرة ..
    " فعلاً ملكيــــــــــــهـ "
    .
    .
    ظهرت من الحجرة ..
    وهي الانبهار يزيد شوي شوي عندها ..
    ف قلبها : وينكن يا خــــواتي عن كل هالعـــز ..
    تنهدت وهي نازلهـ ..
    هذا قصر ملك الملوك .. مب قصر عادي ..
    أصلاً لا يمكن يكون حيا الله قصر .. مستحيل !! ..
    .
    .
    " كل شيء جميل في هذا القصر .. الا صــــاحبهـ ! "
    .
    .
    وشوي تظهر لهــا وحدة من الغرف المكودة ف القصر ..
    الظاهر هالغرفة هي المطبــــخ !! ..
    ميرة ف خاطرها : حتى المطبخ أرقى عن بيتنــــا !! ؟؟
    هـــديل بابتسامــهـ : هلا وغـــلا بعروستنـــا ..
    ميره في خاطرها : عروس في عينج قولي آمين ..
    ميره بابتسامة مصطنعه : هلا فيج
    هديل : شو وينه ريلج ؟
    ميره باستغراب : ها ؟ريلي ؟
    ميره في خاطرها : انا عندي ريل ( تذكرت ) أوه صح نسيت هذا لازم يقولون عنه ابوي مب ريلي ..أففففففف
    هديل : هههههه بلاج مستحية ؟
    ميره ( أي مستحية مالت عليج ) : ها ..آه ..لا بس بو محمد سار
    هديل باستغراب : وين ؟
    ميره : وانا شدراني ؟( ميره ترقق نفسها ) ما قالي ..آه
    هديل : انزين ما تبين تاكلين ؟
    ميره : هي والله ميته من اليوع ..
    هديل تطالعها باستغراب شكلها حست ان ميره دفشة خخخخخخخ
    ميرة بقفطة : عادي اذا بتاكلين باكل وياج
    هديل : لا ما يصير انتي لازم روحج تاخذين راحتج وتاكلين ..
    ميرة استغربت من مبدأها ..بس سكتت
    هديل : وين تحبين احط لج الفطور؟
    ميره : في المطبخ اوكيه ..
    هديل بصدمة : لا لا شو عمتي ما يستوى
    ميره باستغراب : أول شي انا مب عمتج ..ثاني شي عادي شحقه الخقة ؟
    بسير المطبخ وباكل اللي اباه ..
    هديل : انتي زوجة بو محمد معزبي ..فإنتي عمتي والفطور ما يصير تاكلينه بالمطبخ ..
    ميره تدزها : أقول بلاحركات تمي مكانج .. باكل في المطبخ ما فيها شي وسارت وخذت لها كوب حليب وسندويجة جاهزة ..
    هديل : عمتيييييي هذا الفطور مب لج ...فطورج غير..
    ميره باستنكار : والله انكم بطرانين ..ما ابا خلاص باكل هالسندويجة..
    وتمت تاكل السندويجهـ بنهم وجنها مب ماكلهـ من عشرين سنهـ ..
    وهديل تطالعها بأرف ..
    اكيد كانت حزتها تقول هاي من وين يايبينها ؟؟
    هديــل بهدوء : إ .. عمتي .. ما تبين ماي ؟؟ شكلج بتغصين ؟؟
    ميرة والأكل ف حلجها : عاجي عاجي .. شو اشمج ؟؟
    هديل طالعتها باستغراب : هديل .. عمتي خليني اييب لج الفطور السنـــع .. ما يصير !! ..
    ميرة : ذلفي ذلفي .. انا مرتاحه الحين ..
    هديل : زين والسوق ؟؟
    ميرة : شبلاه ؟
    هديل : متى تبينا نروح ؟
    ميرة : مادري .. انا ما عندي فلوس ..
    هديل تطالعها باحتقار : عمتي لازم يكون عندج برستيج ..
    ميرة طالعتها بغباء : ما تفهمين انتي ؟؟ لا تقولين لي عمتي لا تقوووووولين ..
    هديل : شووو ما روم لازم اقووول ..
    ميرة : شو ما ترومين .. برقعج الحين ..
    هديل : عيل شو اناديج ..؟؟
    ميرة : ازقريني ميره حاف .. شحقه جيه تتفلسفين .. ( تضخم الكلمة ) عمتي .. هههههههه انا اصغر عنج يالعيوز ..
    هديل : الله يسامحج انا مب عيوز وايد ..
    ميرة : ههههههه خلاص آسفة .. يلا انزين كيف بنروح السوق ونحن ما عندنا بيزات ؟؟
    هديل : يلا عاد مو لهالدرجة عايشين الفقر نحن .. بعدين لا تخافين عمي عطاني فلوس قبل ما يسير ..
    ميرة : شحقه عطاج ..
    هديل : يلا عاد عمتيييي .. عشان نسير السووق شبلاج نسيتي ؟
    ميرة : انزيييين ما عندي ملابس ..
    هديل بدون نفس : ما علي انا بعطيج ..
    وفعلاً .. عطتهــــــــا لبسهـــــا ..
    .
    .
    ف السيارة وف طريجهم للســـــوق بدت تهاويل أغاثا كريستي اتييها ..
    ولا تتخيل نفسهــــا في رواية هي تكون بطلتها ..
    .
    .
    " خداع المرايا ..
    نعـــم أنا كاري لويـــز .. لكن أيعقل أن يكون عمري فوق الخمسين !! ..
    أظن أن أليكس هو أحــــمد ..
    ومن تكون جينا ؟؟؟
    يا إلهـــي .. زوجي لويس سيروكولد ( بو محمد) سيسقيني مسحوق الزرنيخ المخلوط في زجاجة دوائي .. آه منك أيها القــاتل ..
    قتلت أحمد وتريد قتلي أنا .. أنا كاري .. زوجتك التي رضيت أن تعيش بين مجانين من أمثالك .. رضيت أن تجعل بيتها مرتعاً للجرائم .. لماذا تقتل أليكس ؟؟
    شكراً أيتها العجوز ذات العينين الزرقاوين يا آنسة ماربل .. شكراً لأنك أنقذتني من القتل "
    .
    .
    هديل وهي تجوف ميرة وهي تزخ ايدها بامتنان : عمتي بلاج ؟؟
    ميرة وهي بعدها سارحة ف عالم آغاثا كريستي : شكراً يا آنسة ماربل شكراً ..
    هديل وهي كاتمه ضحكتها : انا هديل مش ماربل .. انا مش رخام هههههه ..
    ميرة وهي تستوعب اللي يستوي : انتي منو ؟؟
    هديل بخوف : عمتي شو صابج .. توج اشزينج !! ..
    ميرهـ وهي تتحسب ع اليوم اللي فكرت تقرى فيه قصص : ما فيني شي .. بس كنت اختبرج ..
    هديل بشك : متأكدة ؟؟
    ميرهـ طالعتها بنظرة : أجذب عليج يعني ؟؟
    هديل : حاشاج حاشاج ..
    ميرة ف خاطرها : اوف . اشوى اني نجيت هالمرة .. والله عادي تقول عني مينونهـ .. يا ويلي والله .. بس كيف أقدر انسى أغاثا كيييييف .. وكل اللي انا أعيشه الحين يذكرني بقصصها البوليسيهـ .. أخ لو تدرين انج تميتي عايشة ف أذهان الناس لأكثر من قرنين .. يلا الله يرحمنا برحمته ..
    .
    .
    هديل : شو تحبين نتشرى اول شي ؟؟
    ميرهـ : شدراني .. اول مرة ادش السوق ..!!
    هديل : اوكي .. بنروح للملابس اول ..
    ميرهـ : اللي تشوفينهـ ..!!
    هديل : اوكي ..
    مشوا صوب محل لملابس السهرات ..
    ع قوله صاحبته ان هالملابس ما في منها الا صنف واحد ..
    وغير عن جيه اييبونها من لبنـــان ..
    بس اللي قاهر ميرة ان شو دخل باريس ف اسم المحل >> خخ سؤال وجيه ..
    .
    .
    ميرة شهقت : خييييبة تخيب العدو .. 5000 حق فستان ؟؟؟ جيه شو مستوي ؟ اقول هديلو تخبلتي انتي ؟
    هديل تطالعها بنظرة عسب تسكت : عمتي لا تيلسين تقولين جيه .. عيب في ناس هني ..
    ميرة : ما عليه من هالناس .. انتي صاحية الحين ؟؟
    هديل : لا جايفتني مدوخة يعني ؟؟
    ميرة : اقولج فساتين غالية مب ماخذه ..
    هديل : يعني شو ( باستهزاء) تبين واحد ب 100 ولا 200 ؟؟؟؟؟
    ميرة طالعتها باحتقار : الناس مب محصلة تاكل وانتي تعايبين عليه لاني ما ابغي اخسر ؟؟
    هديل ترمس الحرمة ومتجاهلة ميرة : خلاص ابغي هالخمس فساتين من نفس المقاس ..
    الحرمة : تكرم عينك ..
    ميرة شهقت : انتي اييييه مب صاحية ؟؟ شو خمس فساتين .. جان اشتريتي درزن بالمرة أحسن ؟؟
    هديل : شو هالألفاظ اللي تستخدمينها ؟؟ انتي لازم شوي يكون عندج اتيكيييت .. عارفهـ شو هو الاتيكيت ؟؟
    ميرة : ولي عني .. متفيجة بعد اتعرف ع الناس فهالوقت ..
    هديل : ههههههههههههههههههههههههههههه ....
    .
    .
    ف محــــــل النعول ..
    ميرة : ايه ايه انا مب لهالدرجة قصيرة ...
    هديل : هالأيام الكعب المسمار هو اللي دارج .. أو المسطح اللي لاصق بالأرض ..
    ميرة : خلاص ابغي مسطح ..
    هديل : ما يستوي .. اولاً لان الكعب المسمار يعطي جمال للريول .. وثانياً انتي مب من زود طولج .. لازم تلبسين شي يطولج ..
    ميرة : انا واثقة من طولي ..
    هديل : ههههههههههه حبيبتي انتي شفتي الفرق بينج وبين عمي بومحمد ؟؟ بو محمد اطول عنج بوايد .. انتي ولا شي بالنسبة له !!!
    ميرة بأرف : وانا شدراني .. ما جربت أحسب الطول ..
    هديل : هههههههههه بو محمد طوله 189 ..
    ميرة : وانا ؟؟
    هديل : شدراني .. ما عليه يوم بنرد بنحسب الطول ولا يهمج ههههههه ..
    ميرة : خلاص عيل نشتري مسطح احتياط عشان يمكن اطلع اطول عنه ..
    هديل : ههههههه لا حبيبتي لا تحاولين .. لانه مبين انج اقصر .. دامج اقصر عني انا ..
    ميرة بخيبة امل : اوووووف !! ..
    .
    .
    " على الأقـــــل اكتشــفت أن هــــذا الشائـــب لديــه نقطهـ جمالية واحدهـ ..
    ألا وهـــي الطــــول ..
    كيف لــــي أن أغفــــــــل عن هـــــــذهـ النقــــــــطــــــــة ؟؟؟؟!!! "
    .
    .
    كل النعول اللي اشترتها هديل لميرة كانت مسمار ..
    هديل كانت تظن ان المسمار ممكن يغطي عيب قصر ميرة ..
    مع ان ميرة ما كانت تجوف ان قصر قامتها عيب ..
    وانا بعد ما اجوفــه عيب .. لكن مقارنة بطول بومحمد تعتبر ميرة قصييييرة ..
    هديـــل : اووووه يا عمتي اذيتيني .. بعدنا باقيلنا البدل والـ ..
    ميرة تقاطعها : ريولي ريوووولي عورتنيييييي .. ارحميني ..
    هديل : اوكي بتيلسين في السيارة لين ما أخلص ؟؟
    ميرة : لالالالالالا ريلي ع ريلج ..
    هديل : عيل صبري بشتري كم غرض لج حق العزيمة .. ويوم ثاني بكمل الشوبنق ..
    ميرة بقهر : بسج بسج ما تتعبين ؟؟
    هديل : الا هم ساعتين مروا بس .. مب وايد ..
    ميرة : جذابة ..
    هديل فجت عينها : الله يسامحج .. انا جذابهـ ؟؟؟
    ميرة : اوووف يلا خلنا نسير ..
    ع السريــــع دخلت هديل كم محل .. واتشرت الــ كم غرض اللي ف بالهـــا ..
    عقبها زقروا الدريول عسب يشلشل الأغراض ..
    وع السريع شلهم وركبوا السيارة ..
    ميرة : آآآآي يا جتفي عورني ..
    هديل : انا قلت لج خلي الأغراض لا تشيلينهم بتتعبين ..
    ميرة : ومنو يعني كان بيشلهم غيري ؟؟
    هديل بخبث : عمتي لا تخبرين عمي بو محمد انج شليتي شي ..
    ميرة طالعتها بشك : اشحقه ؟؟
    هديل : لا يعني هو ما بيعيبه ..
    ميرة ف خاطرها : أشك الصراحة .. الا بيستانس ..
    .
    .
    " فــــي خـــــاطري همســـهـ .. تحاكي نبرة الليل الطويــــل ..
    في خـــــــاطـــــري كلمة .. تطفىء شمعة العمــــر الحزين "
    .
    .
    طول الدرب ف السيارة .. وميرة صايبنها ضيييييييج فظيع ..
    شوقهــــــا لأهلــــها كان يزداد ..
    هذا وهي ما كملت يوم كامل من فارجتهم ..
    تنهدت بقهر وهي تذكر الطريقة اللي يت فيهـــا لهني ..
    مع ان الحياة حلوة و"مفعمة" بالحيوية ..
    لكن اذا الناس اللي بتعيش وياهم "ميتين" .. فـ شو الحل ؟؟
    هديل : عمتي .. عمتي ..
    ميرة وهي تصد لها بتعب : شووو ؟؟
    هديل : شو تحبين تاكلين ع الغدا ؟؟
    ميرة وهي تطالعها بغباء : أي شي ..
    هديل : بيني وبينج .. الطباخ الغبي سوى الأكل على مزاجه .. وتناسى انج لازم تاكلين شي مميز .. خصوصاً انج عروس بعدج ..
    ميرة تطالعها بلوم : هديل لا تيلسين كل دقيقة تقوليلي انتي عروس .. انزين ؟؟ بعدين عادي انا ما حب اتشرط .. الموجود باكلهـ ..
    هديل : خلاص مب مشكلة .. انزين خبريني ليش ما تحبين حد يقولج انج عروس ؟؟
    ميرة بغيظ : انتي اكثر وحدة تعرفين ان محد يعتبرني عروس .
    هديل : لييييش انزين ؟؟
    ميرة : هديل لا تستهبلين ..
    هديل : عمتي والله اني ما استهبل ..
    ميرة : هاي اللي بتذبحني .. اقولج لا تقولين لي عمتي ..
    هديل : زين قوليلي ليش متنرفزة ..
    ميرة والدمعه بعينها : في عروس فهالدنيا تتزوج غصب عنها ؟؟
    هديل تطالعها بصدمة : غصب ؟!!!!
    ميرة : ابويه محتاي لفلوس تحسن من وضعنا المعيشي .. وانا اصغر بناته طاح الاختيار عليه ..
    هديل بصدمه : عندج خوات اكبر ؟؟
    ميرة تنهدت : هيه .. ثنتين .. مب قهر ؟!!
    هديل بحنان : ما عليه ان شا الله ما بتنقهرين .. عمي بو محمد طيب .. ومستحيل يظلمج وياه ..
    ميرة : عيل ليش يعاملني بهالطريقة ؟
    هديل باستغراب : أي طريقة ؟
    ميرة : من ركبت السيارة وياه وهو أسلوبه زفت لأبعد درجة ..
    هديل : يمكن سويتي شي ما عيبه ؟؟
    ميرة تفكر : ما أذكر ان نحن تكلمنا عسب يغيظ علي ..
    هديل : ممممم .. والله مادري شقولج .. بس صدقيني عمي بومحمد قلبه طيب وايد .. والله ان هالفلوس هي اللي مخربة عليه ولا هو أطيب انسان فهالدنيا ..
    ميرة بلامبالاة: هه .. وانا لين متى بتحمله يعني ..
    هديل : تو النـــاس عليه .. انتي خذيه باللين .. حاولي تعرفين هو شو يحب وشو يكره ..
    ميرة بغباء : ليش انا يلست وياه من بعد ما دخلني الحجرة وقفل الباب من برع ؟؟
    هديل بصدمة : معقووووولة !!
    ميرة : جفتي ؟؟
    هديل : يلا عمتي وصلـــنا .. الحين مالج الا الصبر ..
    ميرة : لين متى اصبر ..
    هديل : الين ما راسه يلين .. شوي شوي عليه ..
    ميرة : انزين .. بصبر وبجوف ...
    .

    .






  5. #15
    عضو فضي
    الصورة الرمزية إماراتيه كلي فخر
    الحالة : إماراتيه كلي فخر غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 42683
    تاريخ التسجيل : 07-10-09
    الدولة : الإمارات
    الوظيفة : طالبة
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 233
    التقييم : 16
    Array

    افتراضي رد: شموع ميرهـ



    ع الســــــاعة وحدة ..
    انحط الغدا ف الصالة اللي فــــوق..
    واللي كان عبارة عن وجبات مختلفة ..
    أصناف من الأكل ما اعتادت ميرة تجوفها ..
    هديل : صحــــهـ وعـــافيهـ ..( مشت هديل بتنزل تحت)
    ميرة بسرعة : هديل ..
    هديل صدت لها بابتسامه : خير عمتي ؟
    ميرة تفكر : ممم متى بتحسبين طولي ؟؟
    هديل : ههههههه خلاص ولا يهمج .. خلصي الغدا وانا بييب المقياس ..
    ميرة بتوسل : انزين تعالي كلي وياي ؟؟
    هديل باستغراب : عادي يعني ؟؟
    ميرة : اقولج كلي وياي يعني مثلاً مب عادي عندي ؟؟
    هديل بامتنان : مشكورة بالعافية .. انا بنزل تحت آكل ..
    ميرة : ما حب آكل روحي ..
    هديل : ان شا الله ..
    ويلست تاكل وياها ..
    هديل باستغراب : عمتي مب جيه ياكلون .. ( تشل الشوكة والسجين) هاج شليهم .. لازم تاكلين بالشوكة والسجين ..
    ميرة : اوووه والله شغلهـ ..
    هديل : هاي أهم الأصول الواجبة أثناء الأكل ..
    ميرة : مالت .. والله ما شي احلى من الضرب بالخمس ..
    هديل : هذاك ف بيتكم .. اما هني لازم تاكلين بالشوكة والسجين ..
    ميرة : ماعرف شقايل ..
    هديل : انا أعلمج .. جوفيني ..
    وبدت تعلمهـــا من الألف للياء ..
    تموا جيه حول الساعهـ يتدربون كيف ياكلون ..
    الحمدلله ان ميرهـ بيضت الويه في النهاية ..
    وعرفت شقايل تستعمل الشوكة والسجين بطلاقة >> خخ ..
    .
    .
    هديل : هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه ههههههههههههه ..
    ميرة تطالعها بقهر : اشحقه تضحكيييييين ؟؟
    هديل : ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
    ميرة : يعلج تضحكين بليا ضروس .. زين ؟؟ الحين شو اللي يضحك مثلاً ؟؟
    هديل : ههههههههههه والله من حسبت الفرق بين طولج وطول عمي بومحمد يتني ضحكة مب طبيعية ..
    ميرة عقدت حواجبها : شحقه يعني ؟؟
    هديل : انتي طولج 164 ..
    ميرة : مب قصيرة انا ..
    هديل : هههههههه ادري .. بس هههه انتي تعتبرين قزمة بالنسبة لعمي بو محمد .. الفرق بينكم 25 سم ..
    ميرة بإحباط : يلا عاد مب قزمة .. مب لهالدرجة !!! ..
    هديل : هههههههههه في خاطري اجوفج واقفة حذاله ..
    ميرة : هيهيهيهي ما يضحك .. ماااااااالت !!
    هديل : زين خذي لج راحة نص ساعة لين ما اييج ..
    ميرة عقدت حواجبها : ماظني برقد ..
    هديل : عيل شو بتسوين ؟؟
    ميرة بخوف : عندكم شي أقراه ؟؟
    هديل : مجلات يعني ؟؟؟
    ميرة : هيه من هالقبيل ..
    هديل : تامرين أمر ..
    ميرة : تسلمين والله ..
    .
    .
    ما استوت 5 دقايق الا وخدامة ثانية أجنبية داشه وهي تدز عربانه كلها مجلات ..
    ميرة : خيييييييبة .. حشى ها متى كله بقراه ؟
    الخدامه :.Any thing else madam ??..
    ميرة : لا خلاص روحي ..
    وبدت ميرة تقرى بلهفة ...
    .
    .
    بعد نص ساعهـ بالضبط ..
    دشت هديـــل ومعاها 3 جنود ..
    اوه أقصد 3 حريــــــم خخ ..
    ميرة بخوف : اميه بسم الله سكنهم في مساكنهم ..
    هديل : عمتي ( تأشر) هاي اللي بتهتم بنظافتج واسمها فريزا .. وهاي اللي بتمكيجج واسمها منال .. وهاي اللي بتسويلج شعرج واسمها مايكل ..
    ميرة باستغراب : اسمها مايكل ؟؟
    هديل افتشلت : هيه .. تراها عربية .. فلا تفشلينا ..
    منال : لك يخزي العين شو أمر هالبنت ؟؟ لك هاي العروسة الجديدي ؟؟
    هديل بأسف : هيه ..
    منــال : ييه .. ( تصاصر هديل) مو كأنا سغيرة شوي على ابومحمد ؟؟
    هديل تطالعها بنظرة : سكتي دخيلج .. روحها متعقدهـ ..
    منال وهي تطالع ميرة بطرف عينها : بس من ناحية حلوي فهيا حلوي كتير .. اسما ميرااا ؟؟
    هديل : هيه .. ( تطالع ميرة) يلا عمتي اخليج .. وانتوا خذوا راحتكم .. كم يبالكم وقت ؟؟
    فريزا : انا احتاج هيك حول الساعة ..
    منال : ايمت بدكون اياها ؟
    هديل : ممم يا ليت الساعة 4 ونص تخلصونها .. ويستحسن قبل ..
    منال : لا ان شا الله راح نخلص منا أبل .. طيب فيكي تروحي هلأ ..
    هديل : اوكيه .. عمتي خلج ريلاكس ..
    ميرة بخوف : وين سايرة يا حظي ؟؟
    هديل : ماشي بسير أشرف ع الخدم عشان عمي بو محمد على وصول ..
    ميرة : اوف ..
    سكرت هديل الباب من صوب ..
    واستلموها من صوب ثاني ..
    بدت فريزا اول شي بالحمـــام .. وسوت لها حملة تنظيف شامـــلة مع حمام البخـــار اللي كانت مجهزتنه مسبقاً بالإتفاق مع هديل ..
    وفعلاً ظهرت ميرة وهي مبيضة عن لونها الطبيعي ..
    نظفوهـــــا من الخــــاطر وعدلوها ..
    كانت حاسة بالانتعاش من هالحمام اللي حرق خديها وعطاهم لمسة وردية حلوة..
    عقبها اشتغلت بالحف والتعديل وبسوالف الحريــم اللي خبري خبركم ..
    من ناحيتها وبعد ما نشف شعر ميرة ..
    استلمتها مايكل خخ .. اللي اسمها ما يا من فراغ ..
    صبغت لها شعرهـــا بدرجات الأشقر والبني .. واللي كان مميز بدرجة حلوة .. ونتفته لها ع الاطراف بحيث انه كان قبل طويل لين ركبها ووصل لآخر ظهرها ..
    سشورتـــــه لها ع السريع ..
    عقب لفتـــــه .. واستلمتها منـــال ..
    اللي اختــــارت الفســـتان المناسب لهـــا من بين الفساتين ..
    وعلى أساسهـ .. مكيجتها ..
    منال : طيب هلأ انتي كام عمرك ؟
    ميرهـ بخوف : وهذا بشو يهمج ؟؟
    منال بقفطة : اه .. لا يعني هيك عماله إسألك .. ما بعرف هيك أجا السؤال !! ..
    ميرة : توني داشه العشرين ..
    منال : يا حرام .. تلاتين سنهـ .. لك مو كتير ؟؟
    ميرهـ بحزن : يالله النصيب هذا ..
    منال : على أولتك .. يلا كل شي إسمي ونصيب ..
    ميرة : حشى ويهي عورني بسج من هالكريمات
    منال : غمضي عيونك ههههه .. لا هاي بتنحط مشان تعطي شكل منيح للبشرة .. تعرفي البشرة لما بتتعب ما بيفيدها الا الكريم ..
    ميرة : بسم الله شبلاني استويت بيضة جيه ؟؟
    منال : ههههههههه ما تخافي هادا الكونسيلر راح شيلو ..
    ميرة : ايوااا ..
    منال : هلأ ممكن تغمضي عينك مشان حط الشادو ؟؟
    ميرة باستسلام : اوكــــي ..
    .
    .
    مــــر الوقــــت بسرعـــة ..
    وبمجرد ما خلصت منال من المكيـــاج ..
    منال : واو .. بتعأدي ..
    ميرة : هي لازم تقولين جيه انتي اللي ممكيجتني ..
    منال : ههههههههه لالا عن جد .. وشك كتير حلو ..
    ميرة وهي تتأمل نفسها : يا سلاااام .. ههههههه .. انتي اللي مكياجج حلو ..
    وماشي واحد ولا اثنين ..
    زختها مايكل .. وردت سشورت لها شعرها ..
    سوت لهـــا فير بتموجات متوسطة لشعرها كله .. ورفعته عسب ان طوله ما يتناسب مع شكل الفستان ..
    كانت التسريحهـ ممبزة عليها .. خصوصاً مع الخصلات الشقرا اللي أضافت لمسهـ احلى وأحلى ..
    .
    .
    وع السريع سوت لها فريزا فرنج french منيكير .. واللي كان وايد حلو ..
    لبسوهـــا الفستـــــان ع السريع ..
    واستوت الساعة بحدود 4 العصـــر ..
    هديل دخلت وتمت تطالع ميرة بذهول : رووووووووووووعة عمتي تهبلييييين ..
    ميرة بحيا : صدق ؟؟
    هديل : مشكورين حبيباتي صدق حليتوها ..
    منال : ولو .. تكرم عينك حبيبتي .. وشو مشان الحساب ؟؟
    هديل : تفضلوا بوديكم عند عمي بومحمد عسب يحاسبكم ..
    منال : يلا صبايا .. تفضلوا ..
    دقايق .. وردت هديل لميرة المبهورة بنفسها ..
    هديل: عمتي والله تهبلين ..
    ميرة : ههههههه ادري ..
    هديل : تصدقين مكبرنج جيه بحدود 5 ولا 6 سنين .. وهالمطلوب ..
    ميرة : هيه ماخذتلي شيبة هههههههه
    هديل : حرام علييييج .. ههههه ..
    ميرة : ههههههههه زين يلا خلنا ننزل ..
    هديل بخبث : بلاااج مستعيلة هاا ؟؟
    ميرة : مالت .. لا يروح فكرج بعيد حبيبتي .. بس جيه يعني ف بالي اتخقق ..
    هديل : زين لبستي نعالج ؟
    ميرة برعب : ليكون المسمار ؟؟
    هديل : ههههههه اكييييد .. فستانج طويل ..
    ميرة : حرام عليج يا هديل ..
    هديل : ههههههههه والله شو تبينهم يقولون عنج مثلاً ؟؟ قزمة ؟؟ ..
    ميرة : يلا عاد مب قزمة ..
    هديل : بس بالنسبهـ لبومحمد انتي قزمة ههههههه..
    ميرة : سكتي دخيلج ..
    هديل : انزين يلا (تظهر النعال) لبسيهـ ..
    ميرة برعب : ايه من صجج انتي ؟؟ ماروم امشي ..
    هديل : لا حبيبتي لا تخافين .. بتطيحين مرة مرتين .. عقب بتتعودين ..
    ميرة : لا والله ؟؟ حلفي انتي بس ؟
    هديل : والله .. يلا بلا حركات .. بسرعة ..
    ميرة : اوف ...
    وفعلاً .. اضطرت ميرة انها تنصاع لهديل ..
    هي مب مرة ولا مرتين اللي طاحت فيهم ..
    بس الله يستـــر عليها ما نحب الفضايح خخ ..
    .
    .
    في النهــايهـ ظهرت ميرة بالحلة اللي بغتها هديل .. ويمكن أحلى ..
    هديل: يلا عمتي ..
    ميرة تبلع ريجها : اخبرج .. الحين انا طولت ؟؟
    هديل : ههههههه يعني .. مع انج بعدج قصيرة بالنسبه له ..
    ميرة?.. اونه شيبهـ جذاب !! ف قلبها : مب طول عليه .. مااالت ..
    هديل : نمشي ؟؟
    ميرة : امشي ..
    .
    .
    ف بيـــــت هـــل ميرهـ ..
    والفراق صعب وايــــــد بالنسبه الهم ..
    ام شمسة كانت بنفسها تعض أصابع الندم لتخليها السهل عن بنتها ..
    وها هو ريلهـــا .. خش الجيـــك ف التجوري ..
    وما قرر متى بيصرفهـ !!!
    شيما : الحين شو تتوقعون ميره تسوي ؟
    أم شمسة : واعليه عليج يا بنيتي ما يندرى وين ارضج وين سماج ..
    شمسة : الحين يالسه بين احضان العز والجاه ..
    شيما : صج الدنيا حظوظ..
    ام شمسة : اي حظ الله يخليكم وهي ماخذه هالشيبة ؟
    شيما :يمكن يدلعها ويعطيها اللي تباه ..
    شمسة بحزن : ويمكن مشغلنها شرات الخدامة في بيته..
    ام شمسة تصيح : وييييه يا بنيتي ..حملناج الهم وانتي وصغيره ..
    شيما : تهقون أحمد اذا رد شو بيسوي..
    شمسة : اكيد بياخذ غيرها ..
    شيما : اميي انتي شو بتقولين له اذا تقدم وما حصل ميره ؟
    ام شمسة : بقوله جان تبا وحدة ثانية من بناتي خذها ..
    شمسة : لا والله وانا اتم عله في جبدج ..
    ام شمسة : ليش ؟
    شمسة : أنا اكبر عنه ..
    شيما استانست : ويه يعني حقي ؟
    شمسة : يمكن يضرب عن الزواج..
    شيما باستغراب : ليش ؟
    شمسة : الحب وما يسوي ..
    شيما : انطبي احسن لج هو بس اعجب فيها ..
    شمسة : ذلفي ذلفي..
    .
    .
    مع مـــرور الوقــــت ..
    نزلــــت ميرة ..
    وبو محمد اللي كان واقف مجابل الدري يترياها تنزل ..
    طالعهـــا بو محمد وهو منبهر بكل هالجمال المكبوت ..
    وين كان هالجمــــال قبـــل ؟؟
    ميرة اللي كانت بدلع تنزل بس الكعب مأثر عليها ومخلنها متيودة ف هديل بطريقة غريبة ..
    بو محمد يطالع هديل وبصوت واطي : صدق غيرتيها .. كبرت شوي ..
    هديل : انته تامر يا عمي ... وشو بالنسبة لطولها ؟
    بومحمد وهو يدقق : لا طولتيها بعد .. مع انها بعدها قزمة .. بس يالله ..
    هديل : هههههههه ..
    بو محمد يطالع ميرة ونظرة الانبهار بعدها ف عيونهـ : جاهزة ؟؟
    ميرة بكبرياء : هي ..
    بومحمد : يلا .. سرينا ..
    ميرة وهي تمشي وراه وتقلد حركته بصوت واطي : سرينا ..
    ومنو يقــول .. داست طرف الفستان وتخرطفت وطاحت ع الأرض ..
    !!!! >> لا تعليق ..
    .
    .
    ف السيارهـ ..
    بومحمد بعده ماسك ضحكته على طيحتها العجيبة ..
    ميرة وهي تطالعه بانتقام تقول ف خاطرها : الله يستر من عايلتك عن يظهرون شراتك .. اوف ..
    بو محمد قطع حبل افكارها : تسمعيني ؟
    ميره انتبهت : ها..
    بو محمد : يقولون نعم ..عيب لا تقولين ها..
    ميره عفصت ويهها : انزين ..
    بو محمد : جدام اهلي حاولي تبينين نفسج سعيده ..وماله داعي للاحراج ..
    ميره رفعت حاجب واحد : اشمعنى ؟
    بو محمد : لانج بتطيحين من عينهم اكثر..
    ميرة غيظت : عموما انا ما يهمني ..بس انته بعد لازم تحترمني..
    بو محمد : هيه اكيد بكون مجبور ..
    مبره في قلبها : طاعو ها ويه العنز ..
    بو محمد : وبعد ..اذا رمسوج عن ولدي مب تنصدمين ..
    ميره بصدمة : ولد؟؟؟؟ ها كم عمره بعد ؟؟
    بو محمد : جيه في حدود الــ11..
    ميره : وامه وينها ؟
    بو محمد ( ما يفوتج شي ) : امه هناك بتجوفينها .. لا تخافين مطلقنها من اول سنة زواج ..
    ميره : اهاا ... ( مالت عليك .. انا بعد لو تطلقني تسوي فيه خير )
    بو محمد : يمكن ينغزونج انج طماعة وجيه ..
    ميرة بتعجب : انا ؟ على شو ؟؟!!
    بو محمد التفت لها بعصبية : اقول يمكن ..ما تفهمين ؟؟
    ميرة زاغت : انزين انزين ..
    بو محمد : لو سألوج عن فارق العمر حاولي تغيرين الموضوع ..
    ميره : يا سلام ليش يعني ؟
    بو محمد : لانه بيقولون عنج ياهل ..
    ميره : اففف ..
    بو محمد : لا تتأففين ..
    ميره غيظت : زيييييييييييين..
    بو محمد : لا ترمسين بنفس خايسة ..
    ميره : انزين وبعد ..
    بو محمد : ويوم حد يطلب منج شي قولي ان شاء الله ..
    ميره وهي ترص ع ظروسها : ان شاء الله ..
    بو محمد : قلاص العصير لا تشفطينهـ كله شربي لين النص وودريه ..
    ميره : ان شاء الله ..
    بو محمد : لا تظحكين بصوت عالي واشد الظحك الابتسامة ..
    ميره وهي حاسة نفسها بتنفجر : ان شاء الله ..
    بو محمد : اذا حد غلط عليج لا تردين عليه ..
    ميره باندهاش : لا والله ؟ يعني اسكت عن حقي ؟
    بو محمد : شو قلنا ؟
    ميره : انته قلت جدامهم ..
    بو محمد : انتي عليج تسوين اللي اطلبه منج فاهمة ؟
    ميره : فاهمة .. ( مالت )..
    بو محمد وقف السيارة : يلا وصلنا ..انا بنزل وبفتح لج الباب لا تنزلين..
    ميرة : ويه .. صدق انه خرف ..
    وفتح لها الباب ..
    ومن هني بدت أكبر تمثيلية في الكون..
    مع عايلهـ غريبة جداً على ميرهـ ..






  6. #16
    عضو فضي
    الصورة الرمزية إماراتيه كلي فخر
    الحالة : إماراتيه كلي فخر غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 42683
    تاريخ التسجيل : 07-10-09
    الدولة : الإمارات
    الوظيفة : طالبة
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 233
    التقييم : 16
    Array

    افتراضي رد: شموع ميرهـ


    اتريآآآآ ردؤؤؤدكم عشآآن آنزل الجزء الثآآآآآآآآلث






  7. #17
    عضو فضي
    الصورة الرمزية إماراتيه كلي فخر
    الحالة : إماراتيه كلي فخر غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 42683
    تاريخ التسجيل : 07-10-09
    الدولة : الإمارات
    الوظيفة : طالبة
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 233
    التقييم : 16
    Array

    افتراضي رد: شموع ميرهـ


    ويييييين ردودكم
    ؟؟؟؟؟؟؟؟
    ؟؟؟؟؟؟
    ؟؟؟؟؟
    ؟؟؟؟
    ؟؟؟
    ؟؟
    ؟






  8. #18
    عضو مجتهد
    الصورة الرمزية ~شذى~
    الحالة : ~شذى~ غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 36052
    تاريخ التسجيل : 07-04-09
    الدولة : الإمارات
    الوظيفة : طالبة
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 166
    التقييم : 32
    Array
    MY SMS:

    عاشر من تعاشر فلا بد من الفراق

    افتراضي رد: شموع ميرهـ


    السلام عليكم ...
    بصرااحة القصة وااايد حلوة ... كمليييييييييها بسرررررررعة ...


    شذى...






  9. #19
    عضو فضي
    الصورة الرمزية إماراتيه كلي فخر
    الحالة : إماراتيه كلي فخر غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 42683
    تاريخ التسجيل : 07-10-09
    الدولة : الإمارات
    الوظيفة : طالبة
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 233
    التقييم : 16
    Array

    افتراضي رد: شموع ميرهـ


    من عيووووووووني






  10. #20
    عضو فضي
    الصورة الرمزية إماراتيه كلي فخر
    الحالة : إماراتيه كلي فخر غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 42683
    تاريخ التسجيل : 07-10-09
    الدولة : الإمارات
    الوظيفة : طالبة
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 233
    التقييم : 16
    Array

    افتراضي رد: شموع ميرهـ


    الجزء الــــ(3)ــثالــــث ..
    الدفعـــة الأولى
    .
    .
    بو محمد وقف السيارة : يلا وصلنا ..انا بنزل وبفتح لج الباب لا تنزلين..
    ميرة : ويه .. صدق انه خرف ..
    وفتج لها الباب ..
    ومن هني بدت أكبر تمثيلية في الكون..
    مع عايلهـ غريبة جداً على ميرهـ ..
    !!
    .
    .
    مسك بومحمد يدها أو الأجدر ان نسميهـ ناصر عسب نحس انه اصغر من سنه شوي خخ ..
    لاحظت ميرة الحشـــد اللي متكود صوب البـــاب ..
    ميرة : ويييه .. اهلك يتريونا من زمان ..
    طالعها "ناصر" بنظرة : سكتي احسن لج ..
    وتموا يمشون .. وميرة الا تقهره ..
    من وصلوا صوب الباب ..
    ميرة : ويييه .. انتوا اهل ناصر ؟؟ ماشا الله بلاكم مطقمين لابسين لبس واحد ؟؟ ها ؟؟
    ناصر يسحبها بقوة : غبية .. هذيل الخدم ..
    ميرة بعبط : احلف ههههههه .. الصراحة في شبه بينك وبينهم ..
    ناصر يطالعها باحتقار : سكتي سكتي ..
    ميرة : ما سألتني شو وجه الشبه بينك وبينهم ؟؟
    ناصر يطالعها بإجرام ..
    ميرة : الطول هههههههههه ..
    ناصر يدزها بقوة ع جدام : امشي يالغبية امشي ..
    ومنو يقول ..
    ميرة روحها يالله يالله تمشي بالكعب المسمار ..
    ردت تخرطفت وطاحت ع الأرض ..
    هني ناصر يلس يضحك بقوة : هههههههههههه الله فوووووق ..
    ميرة بغيظ : ما يخصني ما يخصني .. مب لابسة هالنعال ..
    ناصر : هذا وانتي لابستنه وانتي جيه قزمة .. لبسي احسن لج لا اييج الحين واعطيج كف ..
    ميرة : اوف .. زييين ..
    فتحوا الخدم الباب ..
    مشوا شويه في الممر المليان صور ..
    ميرة ف خاطرها : صدق انهم ماخذين مقلب ف عمارهم .. يتحسبون عمارهم ملوك العصور الوسطى ويا هالشيَف .. مااالت ..
    دخلوا قســـم الإستقبال ..
    اللي كان محاط بشتى أنواع الورود ..
    بس ميرة المسكينه .. من قربت صوب الورود ...
    يتها نوبة حساسية .. ويلست تعطس ..
    ناصر ببرود : اول مرة تجوفين ورد ف حياتج ..؟
    ميرة ما ردت عليه .. لانها يلست تعطس بطريقة مستمرة ..
    ناصر : اوووف .. غطي ويهج .. جوفي حلجج شقايل مفتوح ويلوع بالجبد .. سكريه سكريه ..
    ميرة طالعته بقهر : جيه انا قلت حق العطسة تعالي ؟؟ وويهي مب مغطتنه .. انزين ؟؟
    ناصر : سكتي احسن لج ..
    تجاوزوا ممر الورود .. وخفت حساسية ميرة ..
    ووصلوا عند أهل ناصر اللي كانوا يالسين يتريون المعاريس ..
    الكل كان مستغرب من اسلوب ناصر اليديد مع عروسته ..
    زاخنها من ايدها ويضحك وياها ..
    ما يدرون انه يبتسم وهو يسبها خخ ..
    نشوا كلهـــم .. ما عدا وحدة لابسة فستان أسود .. وشعرها أبيض ..
    ميرة تصاصر ناصر : اقول انتوا ميلسين لعبة الشطرنج هنيه ؟؟
    ناصر غيظ : يا غبية هاي عمتي ... هاي كبيرة العايله ..
    ميرة : قصدك هاي شطرنج العايلة ههههههه ..
    ناصر قبظ ايدها بالقو عسب تسكت ..
    ميرة : آي انزين انزين بسكت ..( تذكرت) شو اسمها ؟ الملكة اليزابيث ؟
    ناصر : هيهيهيهيي .. اسمها مريم .. العمة مريم ..
    ميرة : انزين ..
    سار ناصر صوبها : السلام عليكم عمتي .. شخبارج اليوم ؟
    العمة مريم بغرور : الحمدلله يا ناصر .. هاي العروس ؟؟؟
    ناصر يأشر لميرة انها اتي تسلم : هي .. هاي ميرة ..
    ميرة توهقت .. مب رايمه تتحرك ..
    الكعب عالق ف فستانها ..
    وهي عارفة على اقل حركة ممكن تطيح ..
    ناصر طالعها بنظرة عشان تمشي ..
    ميرة تأشر له ع الفستان ..
    مشى صوبها ..
    ناصر غيظ : بلاج يالعلة ؟
    ميرة : النعال علق في الفستان ..
    ناصر تنفس بغيظ : امشي امشي .. (زخ ايدها) ..
    ويلست تمشي جنها رجل آلي ..
    ويوم وصلت صوب العمهـ مريم ..
    ميرة تمد ايدها : شحالج ؟
    العمة مريم طالعتها بنظرة : زينه ..
    ناصر : نزلي ايدج ..
    ميرة : اوووه صدق انكم معقدين ..
    ناصر : انتي امشي بس ..
    ومشوا وسلموا ع بـــاقي العايلهـ ..
    ما كـــانوا بعدد كبير أبداً ..
    العمهـ مريم .. وبنتها دلال ..
    و خالد وسيـــــــــف ..
    بس كثرة الخدم كانوا عاطين كثافهـ مب طبيعية لهم ..
    ميرة مشت صوب خالد وتنهدت ع اللي استوابها يوم كان ياي ..
    توها تذكرت .. خالد شو كان يبا مني ؟؟؟!!
    ميرة :شحالكم خالد وسيف ؟
    ناصر طالعها بنظرة : امشي ..
    وساروا يلسوا كل واحد منهم ع قنفة منفصلة ..
    سيف يهمس لخالد : تجوف اللي اجوفه انا ؟؟
    خالد بقهر : والله قهر .. لحق يقص عليها بعد ؟
    سيف : الفلوس وما تسوي يا حلــو ..
    خالد : بس هي صاحت وترجتني اخلي نصور يغير رايه ..
    سيف : مب مسكننها في القصر العـــود ؟
    خالد هز راسه بإيجاب : هيه ..
    سيف : خلاص عيل اذا عرف السبب بطل العجب ..
    خالد : ما فهمت ؟
    سيف : افهمها يا ذكي .. وحدة عاشت الفقر طول حياتها وفجاة تجوف العز والخير ... غصب عنها بترضى بحياتها وبتشكر ربها ..
    خالد بعدم اقتناع : ما ظني ميرة مستانسة ..
    سيف : خبرني انته .. بعدك تفكر فيها ؟
    خالد : ميرة هي اول حب عشته ف حياتي ..
    سيف : هه .. وانته بعد تحب ؟؟ معقولة ؟؟
    خالد : ليش شو تجوفني طايح من عينك ؟
    سيف : انته عسب شكلها حبيتها .. ولا شدراك بأخلاقها !!! ..
    خالد غيظ : تستهزىء فيه يعني ؟
    سيف : لا تزعل .. بس انته مب ويه حب ولا زواج ..
    خالد : لا والله ؟؟
    سيف : اسكت عن تجلبها ضرابة .. وعقب يود عمرك عاد .. بتطيح من عين الحبيبة أزيد ..
    سكت خالد بقهــــر .. والتفت لميرة وناصر ..
    العمة مريم بغرور : ف قريه ؟؟؟؟؟
    ميرة بقهر : هيه جفتي عاد ؟
    العمة مريم : الماي اللي تشربونه مالح ؟!!!
    ميرة : مب لهالدرجة .. عادي نشرب ماي صافي ..
    العمة مريم : بيتكم كم مقاسه ؟
    ميرة : هههههههه اكس لارج ..
    العمة مريم طالعتها باحتقار : ولا انتي شدراج بالمقاسات بعد .. هه ..
    ميرة طالعتها باستغراب والتفتت لناصر : بلاها هاي ؟؟
    ناصر طالعها بنظرة : سكتي ..
    " اسكتي واسكتي ..
    وكأن السكوت هو المفر الوحيـــد لي كي يرضى عني بجبروته الغريب ..
    اذن لم تزوجني وهو يفضل السكوت ؟
    لو ارتبط ببكماء لكان خيراً لي ولـــه ..
    وهذه العجوز " المتصابـــية " ..
    من خدعها وقال لها انها تبدو صغيرة بهذا الفستان العاري ..
    الم ترى يدها التي ترتجف من كثرة التجاعيد ..
    ينبغي أن أحضر الـ "كواية" كي أكوي جسدها المترهل قليلاً ..
    وأكثر ما يغيضني فيها عيونها التي تكاد أن تُقلع من مكانها ..
    " شوي شوي" عن تطيح "
    .
    .
    ميرة بقهر : ان شا الله بسكت ..
    العمة مريم : وانتي كم عمرج ؟
    ميرة توهقت : اه .. تراني مب وايد وايد صغيرة .. يعني متوسطة .. لا أقصد يعني كبيرة .. مب وايد كبيرة .. بس كبيرة ..
    ناصر يطالعها بانتقـــــام ..
    دلال باستنكار : كبيرة ومب كبيرة !! شو ها لغز يديد ؟؟
    ناصر يتدارك الموقف : عمتي شو عن الصفقة اللي سويتيها من شهر ؟
    العمة مريم : ماله داعي ترمسني عن هالسالفة جدام وحدة غريبة ..
    ميرة تطالعها باحتقار : لا تحاتين ابويه بنش وبسير .. ولا تزعلين ..
    العمة مريم بإصرار : انزرعي هني .. وين تسيرين جيه بيت ابوج تتحركين فيه شرات ما تبين ..
    ميرة بقهر : ادري ان هذا مب بيت ابويه .. شو جايفتني عمية يعني ولا شوو ؟؟
    سيف يصاصر خالد : لا شكلها مب هينه البنية.. ناوية تقطع عموه ..
    خالد : تستاهل .. حشى ميلستنا شرات الطمم عدالها ..
    العمة مريم بحزم : ناصر ..
    ناصر برهبة : هلا عمتي ..
    العمة مريم : سكت هالسافلة احسن ما اقطع رزقها ..
    ميرة بغيظ : انا سافلة ؟!!!!
    ناصر يسكتها وبصوت واطي يهمس لها : سكتي عنها سكتي..
    ميرة ترمس بنفس درجة صوته: لا والله ..؟؟ تسبني واسكت عنها ؟
    ناصر : خلاص هي حرمة عودة اسكتي عنها ..
    ضحكت ميرة : ههههههههههه ..
    العمة مريم عقدت حواجبها : بلاكم تتصاصرون ؟ نحن مب مالين عينكم ..
    ميرة بدلع : عادي سوالف خاصة .. شرات سالفة صفقتج !!
    العمة مريم طالعتها بقهر وسكتت ..
    أما دلال اللي كانت تتفحص ميرة بكل قهــــر ..
    دلال : شو مؤهلاتج الجامعية ؟
    ميرة بغباء : عاد انا مب عودة لهالدرجة ..
    دلال باستهزاء : تراج كبيرة ومب كبيرة .. هه ..
    ميرة طالعتها بقهر : العمـــر ما يخصــه ابد في الزواج ..
    سيف رد يهمس لخالد : اندوووك .. يا بوك هاي موصايه تقول هالرمسة .. خيبة ع كل سؤال لها رد قوي ..
    خالد : اسكت خلنا نسمعهم ..
    دلال : والله ؟؟ حتى لو كان اللي بتتزوجينه قد ابوج ؟
    ناصر طالع دلال باحتقار : وانتي شو يخصج ؟
    دلال بدهشة : ما قلت شي ..
    ناصر : تغارين لانها عرست قبلج ؟
    ميرة : هههههههههههههههه ..
    دلال غيظت : وشحقه اغار .. لو ماخذه خالد ولا سيف يمكن اغار .. بس ماخذتنك انته ..
    العمة مريم بحزم : تعالوا سحبوا شعور بعض بعد !! ..
    ناصر : هي اللي بدت ..
    العمة مريم تقاطعه : بس .. ولا كلمة .. محد يرمس عقبي ..
    .
    .
    " ها قد توتر الجـــــــــــو ..
    وما أجمل توتر الأجواء ما بينهم ..
    يمزجون أضحوكة ذات كايزما أخاذهـ ..
    ويالها من كـــــاريزما ..
    فهم يكنون الحقـــد لبعضهم .. بلا سبب ..
    عجوز مسترجلة .. !!
    هه .. أيعقل أن يهابها حتى الرجال ..
    وانا التي كنت اظن ان ناصر يقوى على الجميع !!؟؟
    حقاً انها عائلة غريبة ..
    على الرغــــم من خلافاتي المستمرة مع أخواتي ..
    الا انني لم أفكر مرة في ان أتشاجر معهن أمام الغرباء ..
    والآن .. أصبحت انا الغريبة ..
    أنـــــــــا ...... غريبة "
    .
    .
    من بعد توتر الاجواء بهالشكل ..
    يت مديرة الخــــدم ..
    اللي كــــان فيها شبه من بحبوحة ( الطباخة ) في لحن الحياة خخ ..
    بحبوحة اوه اقصد فايزة : الـعشـــا جاهــــز ..
    ميرة فجت عينها باستغراب : عشا ؟؟ الساعة 6 !!! ..
    ناصر يهمس لها : فشلتينا انتي .. سكتي ..
    ميرة بوزت : انزيين ..
    .
    .
    ع طاولـــــة الأكل ..
    وأصناف الأكل الممتدة من الخليج إلى المحيط ..
    اوه أقصــــد .. اقصى الطاولة الى آخرهــــا ..
    ميرة كانت حاسة انها مراقبة من الكـــل ..
    يمكن لأنهـــــا غريبة عنهم ..
    أو لانهم مركبين كشافات ف عيونهم ولازم يراقبون !! ..
    ميرة وهي تحاول تبعد العيون عنـــها : الا وينه محمد ؟
    الكل صد على ميرة بصدمة ..
    العمة مريم تطالعها بصدمة : شوو ؟؟
    ميرة تبلع ريجها : محمد ولد ريلي .. ( تطالعهم بخوف ) شو انا قلت شي غلط ؟
    العمة مريم تنرفزت : شو تبين فيه ؟
    ميرة : عادي .. ولد ريلي يعني .. ابغي اجوفه ..
    العمة مريم بقهر : ما عليج منه .. هو فوق ..
    ميرة : حرام ازقروهـ خله ايي يتعشى ويانا .. حرام يتم بيوعه ..
    العمة مريم بحزم : ناصر سكت حرمتك ..
    ناصر ما لقى الا انه يقرصهـــا بقوة ..
    ميرة تفاجأت بالقرصة : آآآآآآآآآي ..
    الكل صد عليها وطالعها باستنكار ..
    ميرة تطالع ناصر بغيظ : اشحقه تقرصني ها ؟
    ناصر يطالعها بدهشة : ميرو سكتي احسن لج ..
    ميرة : اووووه لوعت بجبدي تراك ... سكتي وسكتي .. حشى جان خذت لك طمة مب احسن ؟؟؟
    طالعها ناصر بحزم وبنظرة إجرام ..
    حزتها تذكرت ميرة كل النصايح والتهديدات اللي هددها فيها ناصر ..
    وبدت تعض أصابع الندم ع اللي سوته ..
    .
    .
    " لا أظن أني سأعود للمنزل بلا مواجهة المشــــاكل !!
    اليـــــوم ..
    ليلتي ستكون سوداء فاحمة ..
    علي وعلى أعدائي ..
    " الله يستر بس " ..
    لا حول ولا قوة الا بالله من هذا اللسان ..
    سيوقعني في ستين ألف داهية "
    .
    .
    ميرة تنش من مكانها ..
    العمه مريم باستغراب : وين ؟؟
    ميرة : ها .. لا بس شبعت الحمدلله .. وين الحمام ؟
    العمة مريم تأشر على وحدة من العاملات : دليها مكان الحمـــام ..
    مشت ميرة وهي تعري من آثار النعال اللي طاحت فيه أكثر من مرة ..
    وصلتهــــا الخدامة للحمام وميرة صرفتها ..
    العمة مريم : من وين يايب هالزبالة ؟
    ناصر يغزها بنظرة : خلاص تزوجتها وصار اللي صار ..
    العمة مريم : صدقني انا مب مقهورة منها لاني ادري ان حالها بيكون شرات حال حريمك الأوليات ..
    ناصر بتحدي : وانتي شدراج .؟
    العمة مريم بحزم : تراددني يا نويصر ؟
    ناصر : اسمي ناصر .. وان كان ثجيل عليج سميني بو محمد ..
    العمة مريم : اللي يسمع محمد انته داري عنه ..
    ناصر : بفلوسي مهتم فيه .. واظني انا اصرف عليه وعلى امه ..
    العمة مريم : ما لك فضل عليه موليه ..
    ناصر : وانا قلت شي ؟؟
    .
    .
    خالد : يا بوك هذيل كل ما بيتيمعون بيتضاربون ؟ انا قلت اليوم ماشي ضرايب ..
    سيف : خلهم خلهم .. ع الأقل يكون في أكشن ف السالفة ..
    خالد : بس صراحة قوية حركة ناصر بميرة يوم قرصها ..
    سيف : الا قوية .. اشحقه يقرصها ؟ مستوي لنا نملهـ خخ ..
    خالد : كان ودي أكفخه تصدق ؟
    سيف يطالعه بطرف عينه : هي مول صدقتك ..
    خالد : ليش تستهين بقدراتي يعني ؟؟
    سيف : ما استهنت .. بس لو كنت تروم تكفخه جان ما استقوى عليك وخذ اللي تباها .. هـــــه !!
    خالد غيظ : عموماً انا ما يهمني .. لاني اصلاً ما كنت اباها لنسبها الرفيع ولا لثروتها اللي تارسة البنوك .. كنت اباها لانها حلوة وبــس ..
    سيف : ادريبك تتحسبني مادري عنك مثلاً ؟؟
    خالد : يوم انك تدري شحقه تغايظني ؟
    سيف : بتخبرك انته بعدك تباها ..
    خالد : لا .. عافتها نفسي من بعد ما جفتها اليوم .. بس ها ما يمنع اني اتقرب منها غياااااظ بس فـ ناصر ..
    سيف : ياخي خاف ربك ف البنيه ترى مالها ذنب فـ كل هذا ..
    خالد : الحين يعني تجوفني مجهز عدتي وبسير أضارب ؟؟
    سيف : انبهك انا بس ..
    خالد : خلاص عيل اسكت وخلني آكل ..
    .
    .
    بالنسبــــــهـ لميرة ..
    اللي تخرطفت للمرة العاشــــرة وهي صوب الدري ..
    فصخت النعـــال وفرته عند بداية الدري ..
    ومشت فوق عسب تخفف عن نفســـها الخوف والهلع من موقف ناصر منها ..
    كانت تتنفس بصوت عالي ..
    ودموعها تعلن الانهمار بصوت واضح ..
    وكل شي فيها يوشك انـــــــــه يتلاشى ..
    .
    .
    " أود أن أبكـــــــي بعيداً عن العالم ..
    بعيداً عن كل هذه الملذات ..
    بعيداً عن كل الفخامة التي تملأ هذا القصـــر ..
    لم الفخامة تأسر أصحاب القلوب السوداء ..
    بينما تتلاشى مع تلاشي الأموال عند أصحاب القلوب الرفيعة ..
    آه وأي قلب أقصـــــد ؟؟
    هل قلب ابي الذي لم يحن ولو لحـــظهـ لفراقي ؟
    أم قلب أمـــي التي حاولت مراراً كي تقنعني بنتاج التضحية ..
    وتحدثني عن تجربتها الزوجية المريرة بأبي؟؟
    ام قلب أخواتي اللاتي لم يفكرن في يوم أني سأحتاج إليهن ..
    !! ..
    دعـــــوها في القلب تجرح ..
    ولا تخرج من الصـــدر فـ تفضح ..
    هذا هو حــــالي ..
    وهذا هــــو قدري ..
    فأي الأقدار ستأتيني من بعد أمرّهـــــــا ؟ "
    .
    .
    مسحـــــت دمعتهــــا الحزينة بعيــــد عنهم ..
    وركـــــبت فـــــوق ..
    وانصدمــــت !! ..
    .
    .
    ولـــد صغـــير ما يتعــدى الـ 15 سنة ..
    ومجـــابلتنه وحدة فالـ 40 ..
    اثنينـــاتهم يطالعون بعـــض بملل ..
    ومبين انهم مجبورين باليلسهـ هنيـــــه ..
    تنهدت ميرة بقوة ..
    ومسحــــــت دموعها بشــــموخ ..
    ميرة : مرحبا ..
    اثنيناتهـــم التفتوا لها باستغراب ..
    الحرمــة : مرحبتين .. منوه انتي ؟
    ميرة : انـــا ميرة ..
    الحرمة : وشقايل ييتي هنيه من دون ما حد ينتبه عليج ؟
    ميرة : صرفت الخدامة وييت .. ( تلتفت ع الولد) انته محمد صح ؟
    الحرمة باستغراب : شعرفج فيه ؟
    ميرة : مب هو ولد نـــاصر ريلي ؟
    الحرمة بصدمة : نصور خذج انتي ؟
    ميرة : اويه .. ليكون انتي حرمته الأولية ؟
    الحرمة : هيه .. انا عمتج نوال سامعة ؟
    ميرة : انزين سحقه تسبيني .. انا مالي ذنب .. ناصر اللي طلقج مب انا !! ..
    الحرمة بقهر :شحقه يايه فوق .. مب المفروض تكونين ويا ريلج .. يا .. يا العروس ؟
    ميرة بحزن : مالت عليه جان انا عروس ..
    محمد : اميه منو هاي ؟
    ميرة : انا ميرة مرت ابوك .. ازقرني ميرو جان تبا ..
    نوال : انتي صج ما فيج حيا .. خبلة بعد ؟
    ميرة : دخيلج انا ما سويت بج شي .. ع الأقل خليني ارمس محمد ..
    نوال طالعتها باستغراب ..
    ميرة : محمد ؟
    محمد : شو تبين ؟
    ميرة : اشحالك ؟
    محمد : زين ..
    ميرة : اشحقه ما اتي تسكن ويانا ف قصر ابوك ؟
    نوال بصدمة : انتي ساكنة هناك ؟
    ميرة : هيه ..
    نوال : معقولة ناصر يسكن وحدة من حريمه هناااااك ؟!!
    ميرة : عيل وين يسكنني .. ف الشارع ؟؟ محمد تلعب كوك ؟
    محمد يطالعها باستغراب ..
    نوال باندهاش : صاحية انتي ؟ ايه انتي حرمة عيب تسوين هالسوايا ..
    ميرة بضيج : ليش كل شي عيب عندكم ؟؟ حشى شحقه ضاغطين على عماركم ؟
    نوال : وتتحسبين نصور بيخليج على هواج ؟
    ميرة : مب بكيفه يتحكم فيه !!
    نوال: لا والله ؟!!
    ميرة : كل شي مانعنه عني .. تدرين انه مغيظ عليه الحين وانا شاردة عنه ؟
    نوال بصدمة : شوووو ؟؟ تو الناس ع الضرايب ..
    ميرة : أي تو الناس .. هو من اول ما خذني وهو يسبني!!
    نوال : حسبي الله عليك يا نصور ..
    من جهـــــة ثانية ..
    العمة مريم : حرمتك وين ذلفت ؟
    بو محمد : شدراني ؟ تحصلينها تدور في القصر
    العمة مريم بحزم : سيروا ييبوا لي اياها .. قصورها تدور بليا استئذان ..
    عند ميره
    نوال بأسف : ناصر مب ناوي يعديها على خير .. الله يعينج والله
    ميرة بأسى : في خاطري اجوف امي وخواتي.. والله اشتقتلهم
    نوال : لا تحلمين ويا نصور
    ميره : وانتي شحقه طلقج ؟
    نوال : لاني انجبرت آخذه من البداية ..
    ميره : يا حليلج .. وناصر ما ايي يجوف ولده ؟
    نوال : ما يباه إلا وما يعترف فيه ..
    ميره بصدمة : حرام عليه والله!! ..
    محمد : سكتوا سكتوا ..
    صخــــوا كلهـــــم ..
    محمد : تسمعون حشرة اللي تحت ؟
    نوال : ليكون يدورون عليج ؟
    ميرة : اووه شو يبون مني .. عسب يعقون الرمسة عليه يعني ؟
    نوال :فـــزي وسيري لهم ..
    ميرة : باخذ محمد وياي ..
    نوال : انتي صاحية ؟ تبينهم يخنقونج ..
    ميرة : ما علي منهم .. يلا محمد ..
    .
    .
    نزلــــت بكـــل شمــــوخ وهي زاخة محمد وتضحك وياه ..
    والكل يطالعها بصدمـــة ..
    العمة مريم تطالعها باحتقار : وين كنتي ؟
    ميرة : اوه خذتني السوالف ويا طليجة ريلي وولده .. وما حسيت بالوقت ..
    ناصر طالع ميـــــرة بغيظ ..
    ميرة : محمد حبيبي سير سلم على ابوك ...
    مشى محمد صوب ابوه ومد ايده : شحالك ابويه ؟
    .
    .
    وسط هاللحظات الصعبـــــة ..
    سحب ناصر ميرة من ايدها .. حتى نعالها ما لحقت تلبسه وتمت تمشي حافية ..
    وظهرها برع القصـــر ..
    والكل يجوف هالمسلسل الغريب والعجيب !! ..
    العمة مريم : عمري ما جفت أوقح عن هالإنسانة ..
    دلال : من أي زبالة يايبينــها هاي ؟!!!
    .
    .






صفحة 2 من 6 الأولىالأولى 123456 الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. صنع شموع على شكل ورود..
    بواسطة الرمش الذبوحي في المنتدى منتدى حواء طبخ زينة ديكور جمال الطفل
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 11-11-27, 11:33 PM
  2. شموع بدون شمع
    بواسطة الطيبة في المنتدى منتدى حواء طبخ زينة ديكور جمال الطفل
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 11-07-10, 11:34 PM
  3. شموع للمواليد
    بواسطة إمارتيه حلوه في المنتدى منتدى حواء طبخ زينة ديكور جمال الطفل
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 11-02-23, 10:09 PM
  4. شموع الرومانسيين
    بواسطة عيوون الوضيحي في المنتدى منتدى حواء طبخ زينة ديكور جمال الطفل
    مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 10-07-30, 02:01 PM
  5. شموع روووووعة (*_*)
    بواسطة المبرمجة في المنتدى منتدى الوسائط Media Forum
    مشاركات: 12
    آخر مشاركة: 08-08-26, 10:58 PM

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •