جوهانسبورغ - ذكرت الصحف الصادرة اليوم الجمعة في جوهانسبورغ أن لاعبي منتخب كولومبيا تعرضوا للسرقة في الفندق الذي يقيمون فيه وذلك قبل خسارتهم أمام منتخب جنوب أفريقيا 1-2 مساء أمس الخميس في مباراة كرة القدم الدولية الودية التي أقيمت في سويتو في إطار استعدادات الثاني للمشاركة في نهائيات مونديال 2010 الذي تستضيفها بلاده الشهر المقبل. وأكدت صحيفة "ذي تايم" أن عملية السرقة حصلت الاثنين الماضي عندما اختفى مبلغ قدر بنحو 2000 دولار من غرف الوفد الكولومبي الذي يقيم في فندق هايد بارك ساوثرن الفخم شمال العاصمة الاقتصادية لجنوب أفريقيا والذي من المقرر أن يستضيف منتخب سلوفينيا اعتبارا من 8 يونيو المقبل، وتم توقيف عاملين في الفندق في إطار التحقيق بتهمة سرقة الأموال. ويأتي هذا الحادث ليضع جنوب أفريقيا في وضع حرج بعد أن اتخذت جميع التدابير اللازمة لضمان امن وسلامة نهائيات كأس العالم المقررة على أرضها من 11 يونيو إلى 11 يوليو المقبلين من خلال نشرها نحو 44 ألف رجل امن إضافي. وتعتبر جنوب أفريقيا من أكثر البلدان خطورة في العالم وتشهد نحو 50 جريمة قتل في اليوم، وقال الناطق باسم الشرطة اوجين اوبرمان: "أن عملية السرقة حصلت من داخل الفندق وكيف تريدون أن تتمكن الشرطة من تجنب حادث من هذا النوع؟".
المحرر: saad_alharbi
تعليقات: 0




مصدر : يا ساتر