حائل - اقتحمت يوم امس امراة (40 عاما) برفقة شقيقها (16 عاما) مدرسة قرية الذكرى الابتدائية للبنين جنوب حائل بعد ان ترجلت من السيارة متوجهة لمكتب مدير المدرسة - شقيق زوجها - حاملة سلاح رشاش كلاشنكوف به عدة طلقات حية مخبأ داخل ملابسها فطلبت ابنها بالصف الاول الابتدائي للخروج معها مبينة انها على خلاف مع والده وتسكن منزل والدها وترغب في ابقائه معها مع شقيقاته الا ان مدير المدرسة رفض اعطاءها لها لمعرفته بخلافها مع زوجها فقامت بإخراج السلاح وهددته امام المعلمين مبينة انه لا يهمها أي شيء ولو على حساب حياة الآخرين وتريد ابنها ولا تريد عيشها وابناءها مع والدهم. ووفقا لمصادر فقد تمكن مدير المدرسة وعدد من المعلمين من السيطرة عليها ونزع السلاح منها. واشارت مصادر ان السيدة قد تعرضت للضرب المبرح والتنكيل من زوجها مما استدعى تنويمها بمستشفى مدينة السليمي لوجود اصابات من اثر الضرب. الى ذلك، اكد المقدم عبدالعزيز الزنيدي الناطق الاعلامي لشرطة منطقة حائل صحة الواقعة مفيدا دخول المرأة يرافقها شقيقها وهي تحمل رشاشا لمدرسة في احدى القرى جنوب حائل وفور تلقي البلاغ تم الانتقال للمدرسة وعثر على سلاح من نوع رشاش وطلقتين حية وتم القبض عليها وشقيقها وايقافهم رهن التحقيق.. ولا يزال التحقيق جاريا.
المحرر: saad_alharbi
تعليقات: 0




مصدر : يا ساتر