راس الخيمة - قبل الشباب في رأس الخيمة على اقتناء الثعابين غير السامة التي تباع في محال بيع الطيور والحيوانات الأليفة كنوع من التفاخر أو إبراز قوتهم الجسدية وجرأتهم في التعامل مع الزواحف الخطرة. ويتراوح سعر هذه الثعابين بين 300 و700 درهم. وقال ياسر محمد النعيمي إنه يصطحب ابنة محمد البالغ من العمر عامين بصفة دائمة إلى محال بيع الطيور والحيوانات الأليفة للتعرف على مختلف أنواع الطيور والحيوانات وكسر حاجز الخوف لديه في التعامل معها. وأضاف أنه يقتني عدداً من الحيوانات والزواحف والطيور ومنها الثعابين غير السامة حيث يحتفظ بها في أماكن آمنة. ويدرب ياسر النعيمي ابنه على التعامل معها. وقال محمد علي شاب يهوى تربية الثعابين غير السامة إنه يوفر لها مكاناً مناسباً للعيش في حوض زجاجي بغرفته في المنزل ويصطحبها معه في التجوال في الأماكن العامة. وأوضح أن اقتناءها أصبح يلقي إقبالاً من الشباب بهدف التباهي والتفاخر وجرأتهم وقوتهم في التعامل معها. فيما يروق لأيمن مصطفي تربية الثعابين من صغرة ويعرف السام وغير السام منها من منظرها الخارجي؛ كما أنه يعرف كيف يتعامل معها من خلال استخراج السم من أنيابها وجعلها أليفة وغير سامة. ويمتلك مصطفى أكثر من 4 ثعابين في منزله وجميعها غير سامة. وأضاف أن بعض الثعابين تربى كحيوانات بيتية أليفة خصوصاً الأصلات وثعبان الذرة الأميركي. وقال محمد مرسي مشرف بيع في أحد محال الطيور والحيوانات الأليفة برأس الخيمة إن الثعابين غير السامة التي يتم جلبها من مزارع تفريخ داخل الدولة أو التي يتم استيرادها من هولندا وبلجيكا أو من بعض الدول يتم التأكد من أنها غير سامة، خاصة نوع البازيون الذي يشهد إقبال الجمهور. وحذر من تعامل الأطفال مع الثعابين غير السامة، حيث يجب وجود شخص كبير مع الأطفال عند وجودهم أو لعبهم مع الثعابين. وأشار زهير محمد بائع في محل آخر إلى أن سعر بيع الثعابين غير السامة يتراوح بين 300 و700درهم. وأوضح أن ما يتم بيعه يبلغ من العمر بين 3 و 6 أشهر وهى أليفة. وأضاف أن أنواع الثعابين تتراوح من 2500 إلى 2700 نوع تقريبا معظمها غير سام؛ وهناك ما يقارب 400 نوع سام فقط. يذكر أن الثعابين تخلع كساءها من جهة الذيل، والثعبان كبير السن يطرح جلده مرة أو مرتين في السنة أما الثعابين الصغيرة فتطرح جلودها 4 مرات في السنة. والهيكل العظمي لمعظم الثعابين يتركب من الجمجمة والعمود الفقري للثعبان يتألف من فقرات كثيرة.
المحرر: saad_alharbi
تعليقات: 0




مصدر : يا ساتر