دمشق - أعرب مواطن سوري عن أمله في أن يرزقه الله طفلا لكي يطلق عليه اسم (اسطول الحرية) بعد أن كان سمى خامس أبنائه (شافيز أردوغان) اعجابا بمواقف الزعيمين الفنزويلي هوغو شافيز والتركي رجب طيب أردوغان. يبدو انه في ظل مواقف (عروبية) لشافيز وأردوغان وانتشار صيتهما في العالمين العربي والاسلامي، فان التعبير عن اعجاب العديد من العرب والمسلمين بهما أتخذ صيغا واشكالا متنوعة بداية من الأفراد وانتهاء بمؤسسات وحكومات ودول تأثرت بمواقفهما تلك. عبر المواطن السوري عبدالسلام الباشا بطريقته الخاصة عن اعجابه بمواقف الزعيمين «الأبرز في القرن الـ 21 فهما عرب اكثر من أي عربي آخر» حسبما يعتقد الباشا. وقال الباشا وهو يقترب من عقده الرابع لوكالة الانباء الالمانية (د.ب.أ) انه يتمنى أن يرزقه الله بطفل ليسميه «أسطول الحرية»، تيمنا باسم سفن كسر الحصار على غزة والتي تعرضت لهجوم اسرائيلي اسفر عن مقتل واصابة العشرات.
المحرر: saad_alharbi
تعليقات: 0




مصدر : يا ساتر