أولا ليس بالضرورة أن تتحدثي أمام الآخرين إذا لم يتطلب الأمر ذلك بشكل ضروري جدا، ثم إن وجدتي نفسك ملزمة بالحديث توخي الصدق والعفوية، ويمكنك تطوير ذكائك الاجتماعي بالاستماع أكثر من التحدث، أما عن فصاحة اللسان فإذا كانت لديك مشاكل في النطق هناك تدريبات خاصة منها اطفاء شمعة بالنفخ عليها من مسافة ولعق ملعقة بها عسل ونفخ بالون والحديث وفي فمك كرات حلوى أو بين اسنانك قلم أو ربط طرف اللسان بشريط مطاطي ومحاولة الحديث عدة مرات في اليوم، ولإزالة الارتباك والخجل تحدثي للشخص الذي امامك وركزي نظرك على أي منطقة في وجهه دون عينيه، علما بأني اشك في أنك تعانين فعلا من هذه المشاكل، فاسلوبك في كتابة السؤال رائع ويدل على ثقة في النفس كبيرة وسلاسة أسلوبك.
أمثلة : يجب عليك معرفة المواضيع التي يحب الطرف الآخر التحدث عنها، اجعليه يجيب عن استفسارت معينة تدور حول اهتماماته، ركزي على جعل جملك بسيطة وقصيرة ووافية قدر الامكان، واجعلي المعنى وافيا في الجملة الواحدة قدر المستطاع، إذا كان يحب السفر ركزي على هذا الجانب من خلال جعله يستعرض أهم حدث في أخر رحلة، أو أجمل مكان زاره، واستمعي أكثر، واتركي فكرة قيادة الحديث التي قد تجعل المتحدث يثرثر أكثر ، فقيادة الحديث تكمن في الاصغاء الجيد والتركيز على كل كلمة وفهم المعنى كاملا واستيعاب ما وراء الكلمات وفهم تعابير الوجه ومن بعد التعقيب المناسب في الوقت المناسب، وأنصحك بمراجعة كتب ( فن الإلقاء ) و( أصول التحدث)




لجلب اهتمام الناس يجب ان تتحدثي في مواضيع ذات أهمية لهم باسلوب شيق وممتع والله اعلم