صدم 3 شبان بسيارتهم سيارة كانت تركبها 3 فتيات في حي النصر (شمال العاصمة) وهاجموهن بواسطة سكاكين وقارورة غاز مشل للحركة ثم سلبوهن هواتفهن ومصوغهن وافتكوا سيارتهن ولاذوا بالفرار حسب ما اعترفوا به أول أمس أمام هيئة المحكمة التي قضت بسجن كل واحد منهم مدة ثلاثة عشر عاما. وبالعودة الى وقائع ملف القضية التي ترجع الى احدى ليالي شهر أكتوبر من العام الماضي، فإنها تفيد أن ثلاثة شبان من سكان الجبل الاحمر، اكترواسيارة وقاموا بجولة ترفيهية على متنها وتناولوا داخلها قوارير خمر وكانوا يحملون معهم سكاكين وقارورة غاز مشل للحركة ثم تنقلوا الى حي النصر شمال العاصمة للبحث عن ضحية بغاية السلب وأثناء تجوالهم، لمح السائق سيارة تركبها ثلاث فتيات فاقترب من السيارة من الخلف وتعمد صدمها بواسطة سيارته فتوقفت الفتاة التي كانت تقود السيارة المصدومة ومعها مرافقتاها لمعاينة الضرر الحاصل من جراء الاصطدام وما أن اقتربن من الجهة الخلفية للسيارة حتى فوجئن بركاب السيارة التي صدمتهن ينزلون من سيارتهم ويهاجموهن بواسطة سكاكين وقارورة غاز مشل للحركة ثم هددوهن بتشويه وجوههن وسلبوهن مصوغا وهواتف ثم افتكوا منهن السيارة ولاذوا على متنها بالفرار وجاء في تصريحات المتهمين أنهم تولوا بيع المصوغ والهواتف الى شابين آخرين من معارفهم وأخفوا السيارة المسروقة داخل بناية مهجورة. وقد تمكن الباحثون لاحقا من الكشف عن هويات المتهمين الثلاثة وإلقاء القبض عليهم وحجز السيارة المسروقة وايقاف الشابين اللذين اقتنيا المصوغ والهواتف وحجز المسروق واعادته الى صاحباته وباستكمال التحقيقات مثل المتهمون الخمسة أمام انظار الدائرة الجنائية بالمحكمة الابتدائية بتونس وبعد سماع اعترافاتهم ومرافعات الدفاع قضت بالسجن في حق كل واحد من المتهمين الثلاثة الذين ارتكبوا السلب مدة ثلاثة عشر عاما فيما قضي في حق كل واحد من الشابين اللذين اقتنيا المسروق بالسجن مدة خمسة أعوام.
المحرر: mostafaamr
تعليقات: 0




مصدر : يا ساتر