طارق حضري / وكالات ادعى شخص مجهول أنه يمتلك 84 بالمئة من أسهم موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك" بناء على عقد وقعه مع مارك زوكربرغ مالك الشبكة عام 2003. وينظر القضاء الاتحادي الأمريكي في القضية بطلب من زوكربرغ الذي قال المتحدث باسمه: "هذه القضية تفتقر إلى الأسس، وسنواجه الأمر بصلابة". اكد شخص يدعى بول سيغليا انه شارك في تأسيس موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك الى جانب مارك زوكربرغ، وطالب بحصة 84% من الموقع مرتكزا على عقد موقع في العام 2003، على ما اظهرت وثائق قضائية. ويقطن المدعي في نيويورك، ويؤكد انه وقع عقدا مع زوكربرغ ايام دراسته في هارفرد قبل سبع سنوات، ينص على ملكيته 84% من الموقع، وبالتالي 84% من العائدات المحصلة منذ نيسان/ابريل 2003. ورفعت الشكوى في 30 حزيران/يونيو امام محكمة محلية، ثم حولت القضية الى القضاء الاتحادي، بطلب من الموقع وصاحبه. وقال المتحدث باسم الموقع "نعتقد ان هذه القضية تفتقر الى الاسس، وسنواجه الامر بصلابة". ووفقا لبول سيغليا، فان مارك زوكربرغ تعهد في 28 نيسان/ابريل 2003، اي بعد عام تقريبا على اطلاق فيسبوك، بانهاء تصميم الموقع الذي يتقاسمه الرجلان، واطلاقه قبل الاول من كانون الثاني/يناير 2004، مقابل راتب قيمته الف دولار، وعلى ان يخسر زوكربرغ 1% من حصص الموقع لصالح سيغليا عن كل يوم تأخير. وبما ان الموقع اطلق في الرابع من شباط/فبراير 2004 فان عدد ايام التأخير البالغ 34 ينبغي ان يزيد حصص سيغليا 34% لتصل حصته في الموقع الى 84%، بحسب هذا الرجل الذي لم تثبت بعد علاقته بمارك زوكربرغ.
المحرر: طارق حضري
تعليقات: 1




مصدر : يا ساتر