وكــــالات - أصبح الإنترنت وسيلة جديدة من أجل التعارف، وهذا ما حدث مع رجل فرنسي الذي ظن أنه التقى بزوجة المستقبل عبر الإنترنت، لكن المفاجأة الكبرى كانت أنه تعرض للاستغلال من رجل نيجيري انتحل شخصية امرأة للاحتيال عليه وحصل منه على مبلغ 25 ألف يورو. وأعلنت هيئة الجرائم والجنح المالية في نيجيريا توقيف شابين في الـ27 يشتبه بضلوعهما في عملية النصب وهو ما ينفيه الشابان. ويبدو أن احدهما الذي كان يستخدم اسم كايت وليامز بدأ اتصاله بالضحية في أيار 2009. ووقع الفرنسي في الغرام وقرر الزواج على أن "أتي الزوجة" للإقامة في فرنسا. لكن النصاب أكد أنه بحاجة إلى الأموال ليتمكن من تعيين محام لمقاضاة صاحب العمل الذي يرفض أن يدفع له راتبه. وطلب بعدها من الضحية أن يرسل له المال لتجديد أوراقه الثبوتية والقيام برحلة إلى فرنسا. وأضاف البيان أن الفرنسي قام بتحويل 25 ألف يورو "بل أن يدرك أن حب حياته يقوم بالاحتيال عليه" وأبلغت سفارة فرنسا السلطات النيجيرية بعملية النصب والاحتيال في أيلول 2009. وتروج في نيجيريا عمليات الاحتيال عبر الإنترنت على مقيمين في دول غنية.
المحرر: طارق حضري
تعليقات: 0




مصدر : يا ساتر