الرياض - فتوى جديدة أصدرها مجمع الإفتاء السعودى حول ارتفاع الأسعار، فأكد الدكتور عابد السفيانى، عميد كلية الشريعة بجامعة نجران السعودية، أن ما يقوم به التجار برفع الأسعار على الناس فى موسم رمضان والعيد هو ظلم بشع للمسلمين، وإضرارا يستحق فاعله العقوبة المغلظة والتشهير إن دعت الحاجة لذلك. وأضاف دكتور السفيانى لموقع نسيج السعودى الخاص بالفتاوى أن رفع الأسعار ضرر وهو مثل الاحتكار، فرفع الأسعار من غير موجب هو حرام شرعا وإضرار بالناس. كما شدد السفيانى على ضرورة معاقبة التجار المحتكرين والمغالين فى الأسعار ومنعهم من هذه الأفعال، معللا ذلك بأن ما يقومون به أمر محرم شرعا ولا يجوز. ودعا السفيانى الناس إلى الاعتدال والتوازن وعدم استغلال الشهر للتسوق والشراء فقط، مما يجعل التجار يستغلون ذلك الأمر لرفع الأسعار، مؤكدا أن التوسع فى المستحبات لا يجب أن يكون سببا فى شغل المسلم عن الواجبات والطاعات.
المحرر: saad_alharbi
تعليقات: 0




مصدر : يا ساتر