كاليفورنيا - تقدمت أمس، الأربعاء، موظفة فى مجمع ديزنى لاند للملاهى فى اناهيم (جنوب كاليفورنيا) بشكوى ضد المجمع، متهمة إياه بمنعها من ارتداء الحجاب فى مكان عملها، على ما أعلنت النقابة التى تنتمى إليها هذه الشابة. وتعمل إيمان بدلال، وهى طالبة فى الـ26 من العمر من أصل مغربى، منذ أكثر من عامين فى أحد المطاعم الكثيرة التى يضمها المجمع. وقالت المتحدثة باسم نقابة "اتحدوا هنا" لى شلتون فى بيان "منذ بداية عملها هنا، تخلع بدلال حجابها قبل التوجه للعمل لأن ارتداء الحجاب يتعارض مع النظام الداخلى لديزنى، لكن مؤخرا مرت الشابة باختبارات عدة فتحت عينيها، وقررت الاعتراض على النظام الداخلى، لأنه غير قانونى وغير عادل". وتقدمت إيمان بدلال قبل أشهر بطلب للحصول على الجنسية الأمريكية، وقد حصلت عليها فى يونيو، وقامت بتبديل وجهة نظرها حيال ارتداء الحجاب بعد الدروس التى تلقتها بشان الدستور الأمريكى الذى يدافع بشكل أساسى عن حرية المعتقد، بحسب شلتون. ومن جهتها، قالت سوزى براون، المتحدثة باسم ديزنى لاند، إن المجمع عرض على الشابة "حلا عقلانيا" للسماح لها بمتابعة عملها، "إلا أنها لم تقبل به". وبحسب شلتون الحل المقترح يقضى بعمل بدلال فى المنطقة الخلفية للمجمع، بعيدا عن أعين رواد ديزنى لاند، فيما قالت بدلال فى بيان "اقتراحهم لى بالعمل فى المنطقة الخلفية للمجمع مذل"، مضيفة "يقترحون هذا لأننى عربية، مغربية ومسلمة. هم لا يريدون رؤيتى".
المحرر: saad_alharbi
تعليقات: 0




مصدر : يا ساتر