تنبيه :: عزيزي اذا واجهتك مشكلة في تصفح الموقع , فاننا ننصحك بترقيه متصفحك الى احدث اصدار أو استخدام متصفح فايرفوكس المجاني .. بالضغط هنا .. ثم اضغط على مستطيل الاخضر (تحميل مجاني) .
 
 
النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: وتمضي الايام

  1. #1
    عضو جديد
    الصورة الرمزية الحجاجي
    الحالة : الحجاجي غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 60517
    تاريخ التسجيل : 05-09-10
    الدولة : اليمن
    الوظيفة : طالب
    الجنـس : ذكـر
    المشاركات : 21
    التقييم : 11
    Array

    افتراضي وتمضي الايام


    تمضي الأيام
    هذه الرواية تدور أحداثها داخل جدران المدرسة وتتحدث هذه القصة علي حب يجمع بين المحبين وكل دقيقة وثانية وكل يوم يمضي يزداد هذا الحب ويكبر الحنين والشوق داخل قلوب المحبين....
    كاتي فتاة جميلة سمراء البشرة رشيقة الجسم شعرها قصير لونه بني وهو ناعم كالحرير، شفتاها صغيرتان جميلتان لون عينيها ذهبي زاهي يخطف الأنفاس ،كانت تعيش مع والدها في منزل متوسط الحجم لكنه كان رائع كانت كاتي تكره حياتها لأنه لم تستقر في منطقة واحدة لتشعر بالأمان فقد كانت كل مرة تتعرف علي أحد تتركه بعد فترة قصيرة وذلك بسبب طبيعة عمل والدتها فوالدتها تدير عدة شركات لديها فروع في كل مكان وقد كانت والدتها مديرة تنفيذية، أما والدها فقد كان مهندساً معماريا تألق أسمه لكثرة سفره وعمله في كل مكان، منذ سنتان انتقلت كاتي مع والدها ووالدتها لمدينة جميلة إسمها نيوأيلند واستقرت هناك لسنتان وذات يوم جاء قرار نقل والدتها فغضبت كاتي وتشاجرت مع والدتها لهذا قررت والدتها أن تترك كاتي مع زوجها في هذه المدينة وترحل لتعمل وقد وافق الأب علي تلك الفكرة مع انه عارض كثيراً في البداية،بعد رحيل والدتها استمرت كاتي في عيش حياتها كانت لديها صديقة تدعي أني كانت صديقتها المقربة وقد كانا يحبان بعضهما كثيراً ويقضيان كل الوقت معاً في المدرسة وخارجها إلا في العطلات الصيفية لأن كل منهم ينشغل في شئ فمثلاً هذه العطلة الصيفية رحلت أني مع عائلتها لينتقلوا في كل مكان رائع أما كاتي فقد بقت في المنزل لأن والدها ينفد أهم مشروع في حياته.....
    مايكل شاب وسيم جداً كان يسكن في سعادة مع أسرته المكونة من شابان وأربع فتيات ووالده ووالدته إلا أن جاء اليوم الذي تركته فيه الإنسانة التي أحبها فلم يستطع البقاء في منزله أو بلدته لهذا قرر أن يقطن مع خاله في بلدة نيوأيلند وقد ألتحق بالمدرسة الثانوية هناك لدراسة سنته الثالثة والأخيرة في تلك الثانوية علي أمل أن يبدأ حياة جديدة ينسي فيها كل الألم والحزن الذي سيطر عليه وقد إنتقل إلي منزل خاله في الصيف ولم يخرج من المنزل أبداً منذ انتقاله لأنه كان حزين جداً...
    كان مايكل شاب أسمر جذاب له عينان بنيتان فاتح وشعر رائع بني فاتح أيظاً كان يحب الغناء والعزف علي الجيتار كان يرغب بأن يصبح مشهورا لكن حلمه مات في اليوم الذي خسر فيه الفتاة التي أحبها لمدة ثلاث سنوات متتالية .
    ***الفصل الأول***
    انتهت العطلة الصيفية وجاء يوم المدرسة إستيقضت كاتي واستعدت نزلت لتناول الفطور مع والدها ثم توجهت لغرفتها وأخذت مذكرتها وبدأت الكتابة فيها...
    {مذكرتي العزيزة اليوم هو الأول من سبتمبر الساعة التاسعة وهو اليوم الأول في أخر سنة دراسة لي لا اعرف كيف سيكون هذا اليوم، لكنني سأتخطاه مهما يكن سوف استقبل الجميع بابتسامة عريضة وأقول لقد قضيت أجمل عطلة، ها أنا أمزح مع أنني لا ارغب بالذهاب للمدرسة إلا أنني سعيدة فسوف أكون مع صديقتي الرائعة أني وسوف نتخطى العقبات سويا المهم علي الذهاب سأعود لك لأكتب ما حدث لي بالتفصيل فلا تذهبي إلي أي مكان}
    **أبي أنا ذاهبة؟..
    **إلي أين كات...
    **أبي هل نسيت اليوم هو الأول من سبتمبر وهو اليوم الأول من المدرسة...
    **أه لقد نسيت تعالي معي سأوصلك....
    **حسناً أبي سأكون في السيارة...
    **هل ستأتي أني معك...
    **لا لقد بعثت لي برسالة نصية تقول فيها بأنها ستأتي للمدرسة لوحدها لأنها كما تعرف في منزل خالتها وليست هنا...
    **حسنا انتظريني في السيارة..
    **حسناً...
    توجهت للمدرسة وعند وصولها ودعت والدها وانطلقت للمدرسة عندما رأت العديد من الأشخاص تنهدت تنهيدة عالية وقالت في نفسها ها قد بدأنا، توجهت لتأخذ صفوفها وفجأة سمعت صراخ من ورائها فالتفتت وصرخت هيا ايظاً...
    **لقد اشتقت إليك أيتها القطة...
    **وأنا أيظاً أيتها النحلة...
    **أه تبدين جميلة وجذابة وأنيقة كعادتك...
    **وأنت أيظاً شكل مختلف...
    **إنه شكل نجوم الروك سوف أعتمد هذا الأسلوب هذه السنة...
    **غريب وممتع ومشوق وجميل...
    **هل أنت مستعدة لسنتنا الأخيرة...
    **نعم ماذا عنك...
    **صديقتي الوحيدة والمقربة مستعدة فلم لا...
    **أهلا يا غريبتا الأطوار...
    **سارة كيف حالك...
    **بخير أيتها الغريبتان كيف كانت عطلتك كات...
    **جيدة ماذا عن عطلتك؟...
    **مذهلة....
    **هذا واضح فقد اكتسبت بعض الوزن الزائد...
    **نعم وقد اسمرت بشرتك البيضاء كما أنه هناك بثور في وجهك وشعرك أصبح مجعد كثيراً....
    **ماذا علي الذهاب...
    **أمر مضحك...
    **نعم ستكون هذه السنة رائعة جداً...
    **هيا لنذهب...
    **أه لدينا صف سباحة...
    **سيتعين علينا ارتداء ثوب سباحة...
    **وستحاول سارة أن تجذب الجميع بسمرة التي إكتسبتها هذا الصيف....
    **لا تهتمي لها هيا سيبدأ الصف سيبدأ لنذهب...
    انطلاقاَ معا لصف السباحة وهناك ارتدت كل منهما ثوب سباحة ونزلا للوقوف في الصف...
    **أنسه ميني هل يمكننا أن نعرف؟..
    **ماذا تودين أن تعرفي سارة شرباي...
    **أود أن أعرف من اكتسب فينا بشرة سمراء رائعة...
    **هل حاولت جاهدة يا سارة...
    **نعم ذهبت للعديد من الشواطئ وحاولت أن أكتسب أجمل بشرة...
    **ماذا عنك يا كاتي هيوتسن...
    **لم أخرج من المدينة ولم أحاول الحصول علي أي سمرة لأن سمرتي تعجبني...
    **نعم كات أنت محقة سمرتك رائعة وقد كسبت أنت...
    **ماذا؟..
    **لقد سمعتني سارة والآن دعينا نبدأ الصف..
    **أمر غير منصف....
    بعد انتهاء الدرس صعد الجميع لغرفة تبديل الملابس...
    **ما الأمر..
    **لقد نسيت هاتفي في الأسفل...
    **عليك الإسراع كاتي الدرس سيبدأ بعد دقائق...
    **إذهبي أنت لن أتأخر...
    **ضعي المنشفة علي رأسك فشعرك قد تبلل قليلاً...
    **حسناً...
    ذهبت مسرعة للأسفل لتحضر هاتفها ودون أن تنبه انصدمت في الشخص الذي أمامها...
    **أنا آسفة..
    **لا عليك هل أنت بخير...
    **نعم أنا..
    لم تكمل كلامها لأنها رفعت عيناها لتجد شابا غريبا لم تره من قبل كان شخص جذاب جداً وقد سحرت بيعيناه منذ أول نضرة...
    **هل أنت بخير...
    **نعم علي الذهاب أنا آسفة مرة أخري...
    **لا عليك هل يمكنني علي الأقل أن أعرف...
    لكنه لم ينهي جملته فقد رحلت كات مسرعة، أخذت هاتفها وتوجهت لغرفة درسها وقد كانت الرياضيات طرقت الباب وأدخلت رأسها...
    **سيد سموراي هل يمكنني الدخول....
    **لقد تأخرت خمسة دقائق أنسه هيوستن...
    **أنا آسفة لقد كنت في صف السباحة وقد نسيت....
    **حسناً لا أريد أن أسمع قصة حياتك أدخلي بسرعة....
    **إحتفضت لك بكرسي...
    **شكرا لك...
    **لما تأخرت؟....
    **لن تصدقي كنت سأحضر هاتفي فأن صدمت في شاب غريب كان جذابا لدرجة لا تصدق علي ما يبدو أنه طالب هنا لا أعرف لكنه كان شخص جذاب...
    **سيد سموراي أعترض عن مقاطعة درسك...
    **لقد أصبحت عادة سيادة المدير...
    **أسف ولكن لدي طالب جديد وقد قررت أن أقدمه لصفه بنفسي...
    **حسناً تفضل أيها الطالب وعرفنا عن نفسك...
    **أهلا سيدي أنا مايكل كلارنسي...
    **أني أنه نفس الشاب الذي أخبرتك عنه...
    **تفضل أيها الشاب وأجلس بجانب ألأنسه هيوستن...
    **إنه وسيم جداً وسيجلس بجانبك وأنا أمامك وعليك الحذر في تصرفاتك...
    **توقفي عن ذلك...
    **أهلا هل يمكنني الجلوس....
    **طبعاً....
    **إذا لهذا كنت في عجلة لتحضري صف هذا الرجل العجوز الأقرع...
    **هاهاها آسفة اسمي كاتي لم استطع أن أقدم نفسي لك بطريقة لائقة لأنه كان علي أن الحق بصف الأقرع العجوز لأنني أريد أن أتخرج من هذه الثانوية والانتقال للجامعة بنسبة عالية وعليك الحذر من هذا العجوز...
    **حسناً أنا ادعي مايكل كلارنسي ويمكنك دعوتي مايك..
    **تشرفت بمعرفتك والآن عليك الحذر والانتباه في هذا الدرس فلا تعرف ماذا يدور في بال هذا العجوز....
    **أنت محقة أنه ينظر لنا نظرات مخيفة جداً...
    **سيد كلارنسي يبدو بأنك في غني عن سماع كلامي لأنك مهتم بالحديث للأنسه هيوستن...
    **لا أنا متابع معك...
    **إذا هل يمكنك أن تحل لي هذه المعادلة...
    **بالطبع...
    **إذا تشرف معنا وتعالي إلي هنا...
    **لقد إنتهيت...
    **أنسه هيوستن هل يمكنك القدوم لتري إن كان حله صحيحاً...
    **طبعا أستاذ، إن خطوات الحل صحيحة ولكن السيد كلارنسي بدأ الحل بخطوة كبيرة وهي استخدام العامل س كان الأمر سيكون سهلاً جداً لو أختار العامل أ وكانت الخطوات ستكون قصيرة عدا ذلك كل المسألة وطريقة حلها صحيحة....
    **أنت محقة وهو كذلك يمكنكما الذهاب لمقعديكما واعلما أنكما تتنافسان الأن علي منحة جيدة...
    **يمكنك منح هذه المنحة للأنسه هيوستن سيدي فهي تستحقها...
    **أنت نبيل جداً سيد كلارنسي ولكنني لا امنح المنحة لشخص إلا بعد أن يستحقها....
    انتهي الدرس وتوجه الجميع للخارج....
    **إن سارة تشعر بغيرة كبيرة لوجودك بجانب الشاب الذكي والوسيم والجذاب والجديد...
    **نعم أنت محقة...
    **الكافتريا...
    **لا سأذهب للمكتبة هناك كتب ضرورية أحتاجها لطرح أطروحتي الثانوية هذا العام وعلي العمل منذ الأن...
    **جيد يمكنك الذهاب نلتقي لا حقاً....
    توجهت كاتي للكتبة وفي طريقها وجدت مايك...
    **هل تبحث عن شئ ما...
    **نعم المكتبة....
    **كنت في طريقي لهناك يمكنني أن أدلك...
    **جيد، هل ستأخذين المقررات الدراسية...
    **لا هناك بعض الكتب التي أحتاجها لي أطروحتي الثانوية....
    **جيد وعن ماذا تتكلم أطروحتك....
    **فالحقيقة لم أقرر بعد...
    **ماذا؟..
    **نعم لدي أطروحتان ولا أعرف أيهما أختار...
    **ماهي خياراتك...
    **الأول العشق والغرام راوية رومانسية...
    **رائع ماذا عن أطروحتك الثانية....
    **الموسيقي الغرامية....
    **الموسيقي الغرامية وكيف هذا؟....
    **أه يحتاج الأمر للكثير من الشرح يمكنني أن أشرح لك مرة أخري فلا نستطيع التأخر الأن....
    **حسناً أنت محقة...
    **أهلاً كات....
    **أهلا سيدة مرسباي...هذا مايك إنه تلميذ جديد هل يمكنك أن تعرفي ما يريده ...
    **طبعاً السيد سورنتو في الداخل إنه ينتظر قدومك....
    **حسناً شكرا لك، نلتقي بعد فليل....
    **حسناً، تفضلي سيدتي....
    دخلت كات لداخل ولكنها لم تتأخر عند خروجها وجدت مايك...
    **لم أجد أي واحدة أسفة يمكنك العودة بعد أسبوع ستكون الجديدة قد وصلتنا...
    **ماالأمر مايك...
    **لم أجد المقررات هنا...
    **أعطني الورقة...
    **خذي...
    **كل ما مكتوب هنا لدي سأحضره لك في الغد...
    **حقاً شكرا لك...
    **إلي اللقاء سيدة مرسباي...
    **هل وجدت ما تريدين...
    **لا لكنه وعدني بأن يقوم بالبحث عن هذه الكتب....
    **جيد...
    **علي الذهاب...
    ** هل يمكنني أن أوصلك ....
    **لا لا عليك سوف أسير أنا وصديقتي للمنزل ولكن شكرا لك...
    **حسناً إلي اللقاء....
    **أني أنا هنا...
    **أين كنت لقد تأخرت...
    **هيا لنذهب...
    **الجميع يتحدث عنك في المدرسة...
    **عني لماذا؟...
    **يقولون بأنك سرقت قلب الطالب الجديد وأسرته بجمالك...
    **هذا خطأ أنا وهو مجرد صديقان ولن تكون علاقتنا غير ذلك...
    **هل انت واثقة من ذلك...
    **بالطبع أنا كذلك لن يتغير شئ....
    **لا أعلم ولكنني واثقة من حدوث شئ ما يا كات...
    **أنت دائما تكونين مخطئة دعينا نذهب الأن دون تفاهات...
    **أنا لا أقول التافهات يا فتاة...
    **هيا لنذهب....
    عادت كات للمنزل وفي المساء خرجت وتوجهت للمكتبة....
    **خالي أنا خارج أتريد شئ ما من الخارج...
    **نعم مايك مر علي مطعم لذيذ وساخن وأحضر لنا العشاء...
    **حسنا لكنني لا أعرف مكانه..
    **اسأل أي احد وسيدلك عن مكانه....
    **حسناً إلي اللقاء الأن...
    خرج مايك من منزله وتوجه ليسأل أحد عن مكان المطعم ولكنه كان يخطط لذهاب لمكان أخر قبل ذلك المطعم...
    وصلت كات لمكتبة ودخلت كانت المكتبة خالية يوجد بها شخص واحد كان يشتري بعض الأغراض وعند سماعه صوت كاتي تتحدث مع البائع تجمد في مكانه ولم يلتفت إليها...
    **هل يمكنك أن تصور لي هذه المقررات....
    **طبعا كات كيف هي المدرسة...
    **بخير سيد ميلوني...
    **إنها سنتك الأخيرة أليس كذلك...
    **نعم...
    **سوف تتفوقين...
    **أتمني ذلك...
    **أليس هناك شاب في حياتك بعد...
    **لا لم أعد أفكر بالأمر...
    **نعم فما حدث معك مؤلم...
    **لقد تخطيته سيد ميلوني لكنني قررت ألا أجعل هذا الأمر يقف في طريقي مرة أخري...
    **جيد...
    **تفضل سيدي..
    **مايكي..
    **أهلا كات...
    **مالذي تفعله هنا....
    **أتيت لأشتري بعض الدفاتر فكما تعرفين لدي فرض وعلي القيام به ماذا تفعلين أنت...
    **أتيت لأصور لك المقررات الدراسية التي أخبرتك عنها..
    **شكرا لك...
    **خمسة وخمسون سيدي..
    **تفضل..
    **وأنت كات خمسة وستون...
    **سأدفع عنك...
    **لا مايك إنها هدية مني ولا يصلح ذلك..تفضل سيد ميلوني شكرا لك....
    **إلي اللقاء أتمني لكما التوفيق، ستكونان ثنائي مذهل...
    **ماذا قلت...
    **لا شئ اذهبا الأن...
    **أمره غريب ها...
    **من السيد ميلوني لا إنه شخص لطيف..
    **الجميع يعرفك علي ما يبدو...
    **نحن معروفان فأنا أعيش مع والدي هنا والجميع يعرفه ...تفضل مقرراتك عليك أن تقوم بوظائفك....
    **شكرا لك مرة أخري...
    **ولك أيظاً...
    **طابت ليلتك...
    **هي أود أن أسألك سؤال...
    **تفضل...
    **لقد طلب مني عمي أن أحضر العشاء من مطعم اسمه لذيذ وساخن هل تعرفين أين يقع...
    **طبعا الجميع يعرف إنه في طريق منزلي سوف أذلك عليه...
    **شكرا لك....
    **هاهو المطعم...
    **لا أعرف ما لذي أطلبه فما رأيك...
    **يمكنك أن تطلب البيتزا و فطائر الرفيولي إنها حقاً لذيذة....
    **هل هي مفضلة عندك....
    **نعم إنها كذلك...
    **حسناً أنا أدعوك لتناولها معي هنا والأن...
    **لا شكرا لك....
    **أرجوك عربون شكر بما فعلته لي...
    **لا عليك إنه أمر بين الأصدقاء ويجب عليك ألا تعيره أي اهتمام...
    **لكنني أصر أرجوك...
    **حسنا لكن لن نتأخر فلدينا وضيفة وعلينا حقا القيام بها...
    **حسناً موافق...
    **أه إنه أبي تعال لأعرفك به...
    **والدك هنا...
    **أهلا أبي...
    **أه قطتي الصغيرة أهلا بك...
    **أبي هذا مايكي صديقي الجديد إنه هنا منذ وقت قصير وهو طالب بمدرستي بالسنة الأخيرة...
    **أهلا بني تعالوا اجلسوا معي...
    **لقد التقينا في المكتبة أبي وطلب مني أن أدله علي مكان المطعم فقام بدعوتي لهنا لم أكن اعلم بأنك هنا...
    **لقد كنت في اجتماع عمل وقد رحل الزبون الأن....
    **جيد..
    **أخبرني مايك أين تقطن...
    **أنا أعيش مع خالي في الحي الشرقي واسمه جيمي جيرالد ين...
    **أه السيد جيرا ليدن إنه صاحب أكبر مصانع الطلاء..
    **نعم...
    **هل تعرفه أبي...
    **نعم أنا انصح لكل زبائني علي شراء هذا النوع من الطلاء كما أنني قمت بهندسة له احدي شركاته هنا وفي الخارج....
    **جيد....
    **سوف أدعكما لوحدكما علي الرحيل فلدي عمل مهم تناولي عشاءك وعودي باكراً...
    **طبعا لدي بعض الفروض علي أن أنجزها....
    ***الفصل الثاني***
    **لن تصدقي لقد احمر وجهها من شدة الخجل وراحت تحكي لي كيف التقت به...
    **وأنت يا جاسبر مستمتع بالأمر...
    **طبعا يا جسيكا أنا سعيد فقد يتم الأمر مع هذا الشاب وتنسي ماحدث لها....
    **أتمني ذلك حبيبي....
    **أبي لقد عدت....
    **حسنا أنا أتحدث مع أمك...
    **أبلغها تحياتي...
    **ألن تتحدثي معها....
    **غذا أبي لدي فرض وعلي أن أبدأ في تجهيزه الأن حتي أنتهي منه قبل نومي...
    **حسنا يا فتاة، لا بد من أنها خجلة مني...
    **دع الفتاة علي راحتها ولا تقف في طريقها بل حاول حمايتها من بعيد...
    **علي ما يبدو إن الشاب جيد فقد كانت أخلاقه عالية جداً وقد كان مؤدب...
    **جيد والأن عليك النوم وانأ أيظاً لدي العديد من المهام في الغد....
    **حسناً تصبحين علي خير...
    **وأنت من أهل الخير قبل لي فتاتنا الصغيرة...
    **لم تعد صغيرة بل هي كبيرة الأن...
    **أنت محق...
    بعد أن أنهت كاتي فرضها توجهت للكتابة في مذكرتها...
    {مذكرتي العزيزة انتهي اليوم الأول من سبتمبر وقد حل الليل، لقد كانت المدرسة اليوم جيدة لقد ثم تتويجي صاحبة أجمل سمرة بشرة وقد أغضب هذا الأمر سارة لقد تقابلت مع أني وقد كانت كعادتها مرحة وخفيفة الظل لقد اشتقت لها كثيراً، وقد حدث أمر أخر اليوم إنتقل شاب جديد للمدينة وهو يدرس في المدرسة معي بذات الصفوف اسمه مايك كان شابا جميلاً وجذابا ومؤدب جداً لقد التقيت به مصادفة هذا المساء وتعشينا معا في مطعمي المفضل وقد التقينا بأبي كان الأمر غريب قليلاً ولكنه عادي فأنا ومايك سنكون أصدقاء فقط برغم من أن أني تشعر بأنه ستحدث العديد من الأشياء لكنني لا أظن ذلك المهم علي النوم الأن فغدا ينتظرني يوما مهم سأعود لك في الغد ليلاً في مثل هذا الوقت حتي اكتب لك كل ماحدث معي أعرف بأنك ستبقين متشوقة ولكن هذا أجمل مافي الأمر تصبحين علي خير}
    في صباح يوم جديد إستيقضت كات وبدأت تستعد لذهابها للمدرسة، في منزل خال مايكي استيقظ مايك ليجد أمامه شقيقه العزيز فأسرع إليه...
    **ستيف ما لذي تفعله هنا؟...
    **أه أخي الصغير أتيت لأري ماتفعله...
    **أه أنا حقا سعيد برؤيتك...
    **وأنا ايظاً...
    **خالي لماذا لم توقضني وتخبرني بأنه هنا....
    **لأننا كنا نعلم بأنك ستستيقظ لذهابك للمدرسة هيا عليك أن تستعد...
    **لماذا؟...
    **لمدرستك أيها المخبول...
    **لن أذهب اليوم وأترك أخي...
    **لكنني سأبقي هنا بضعة أيام يمكننا الحديث لا حقاً...
    **لا أخي لن اذهب...
    **ماذا عن فرضك الذي سهرت من اجله البارحة...
    **سأبعته لأحد الزملاء وسوف يسلمونه....
    **حسنا هذه حياتك أيها العزيز....
    **أعلم ذلك أخي دقيقة وأعود لنشرب معا قهوة الصباح....
    **صباح الخير يا فتاة...
    **صباح النور...
    **قميص رائع تبدين جميلة اليوم أيتها القطة...
    **وأنت ايظاً....
    **هل أنت بخير تبدين وكأنك لم تنامي جيداً...
    **نعم لقد سهرت في إعداد الفرض ولم أنم إلا في ليلة متأخرة من الليل....
    **إنها الليلة الأولي من العذاب....
    **أنت محقة...
    **أنسه كاتي هيوستن هل يمكنك التوجه لمكتب البريد لديك طرد.....
    **طرد أنا ممن قد يكون؟...
    **قد تكون والدتك...
    **ولماذا لم تبعته للمنزل...
    **هيا لنذهب معا ونتحقق...
    **أهلا تشارلي...
    **أهلا أنسه هيوستن هل يمكنك التوقيع هنا لاستلام الطرد...
    **بالطبع..
    **شكرا تفضلي..
    **ممن هو...
    **شكرا لك، عليه رسالة سأقرئها،،عزيزتي كاتي أنا أسف ولكنني لم اعرف إلي من غيرك أرسل هذا الطرد إنها وظيفتي لقد أنجزتها بالكامل وكنت علي وشك الحضور لأسلمها بنفسي ولكن حدث لي أمر ما منعني من القدوم هل يمكنك أن تسلميها نيابة عني ففي الأخر كلانا تعب من أجل هذه الو ضيفة شكرا لك مع تحياتي مايك...
    **مايك كلارنسي..
    **نعم هو بذاته...
    **مالذي قصده بأنكما تعبتما...
    **ليست هذه المشكلة أتسأل عما حدث له حتي امتنع عن الحضور....
    **يبدو انه هناك شئ يحدث ولا أعلم به...
    **ليس هناك كل شئ كل مافي الأمر هو أننا إلتقينا صدفة في المكتبة في المساء وسرنا معا حتي وصولنا لمطعم لذيذ وساخن وهناك قام بدعوتي لتناول العشاء معه وقد قبلت الدعوة بعد إصرار كبير منه....
    **آووه أخبرتك بأنه هناك ما سيحدث...
    **لا شئ سيحدث أنا وهو مجرد زميلين هيا الأن لنتوجه لدرس فهو علي وشك أن يبدأ...
    **ولما لا لنذهب أنا متأكدة من أن الأمر لن يتم إلا بصورة مختلفة عن الصداقة...
    **توقفي عن ذلك أيتها المجنونة ولا تتكلمي وتقولي المزيد....
    بعد إنتهاء الدرس توجهت كات للكافتريا وجلست تتناول طعامها وهي تفكر لماذا لم يأتي مالذي منعه وبعد تفكير طويل قررت أن تذهب لتسأل عنه فتوجهت لأقرب صالة إنترنت لتعرف مكان إقامة خاله وبما انه صاحب شركات استطاعت معرفة مكان سكنه فتوجهت لهناك، في منزل الخال كان مايك مع شقيقه ستيف كانا جالسان يتحدثان عندما طرق الباب...
    **اسكب لنا القهوة أنا سأفتح...
    **حسناً...
    **مساء الخير...
    **مساء النور يا حلوة هل يمكنني المساعدة...
    **أبحت عن مايكل كلارنسي هل هو موجود...
    **طبعا تفضلي سأناديه من اجلك...
    **لا عليك سأنتظره هنا....
    **حسناً إفعلي مايحلو لك...هي مايكي...
    **ماالأمر؟....
    **هناك فتاة جميلة جداً تسأل عنك....
    **تسأل عني أنا...
    **اه أنت تتصرف ببرأة نعم تسأل عنك....
    **أه إنها أنت...
    **نعم أنا أسفة لقد أتيت دون إنذار...
    **لا لا عليك تفضلي....
    **لا علي الذهاب لكنني قلقت عليك لم تأتي وبعت لي فرضك لأسلمه فقررت أن اتي واري عن كنت بخير...
    **أنا كذلك لا تقلقي ولكن أخي جاء لزيارتي وقررت أن امضي معه كل اليوم حتي نتحدث معاً...
    **جيد علي الذهاب الأن يبدو أنني قطعت عليكم الحديث....
    **لا لا عليك يمكنك مشاركتنا....
    **لا حقاً علي الذهاب شكرا لك أعتقد بأنني سأراك بعد عطلة نهاية الأسبوع...
    **نعم ولا فقد نلتقي في الخارج....
    **أنت محق تحدث الصدف دائما إلي اللقاء....
    **إلي اللقاء....
    **إذا أخي من هي المثيرة...
    **لا تتكلم عنها بهذه الطريقة إنها فتاة محترمة....
    **حسناً من هي الفتاة المحترمة...
    **إسمها كاتي هيوستن وهي زميلة لي فقط لا غير...
    **زميلة اه...
    **نعم أخي إنها زميلة...
    **لقد غاب زميلها عن المدرسة فقررت أن تذهب لمنزله لتسأل عنه إن كان بخير أم لا....
    **ستيف توقف عن التحدث في الأمر إنتهي الموضوع....
    **أهلا شباب لا أصدق ستيف أنت هنا منذ يوم والفتيات الجميلات من حولك...
    **ماذا تقصد خال...
    **من هي الفتاة الجميلة السمراء التي كانت في الخارج...
    **أه المثيرة إنها لاتخصني بل تخص مايكي....
    **إنها لا تخصني إنها صديقة وزميلة فقط تعرفت عليها إنها من عائلة هيوستن....
    **هل تقصد بأنها إبنة جاسبر هيوستن...
    **نعم خالي لقد تناولت العشاء مع والدها وأخبرني بأنه يعرفك....
    **تناولت العشاء مع جاسبر....
    **بهذه السرعة يا اخي...
    **هي أخي لقد إلتقينا صدفة في المطعم وكانت مع والدها هناك فعرفتني به هذا كل مافي الأمر إياك عني أخي...
    **توقفا شباب ولنغير الموضوع لا ينبغي أن تتصرفا بهذه الطريقة....
    **حسناً الخال محق...
    **خالي سنخرج الليلة لتناول العشاء في الخارج هل تنوي الذهاب....
    **نعم أرغب بذلك...
    **خالي مكالمة هاتفية لك...
    **لي أنا حسنا الأفضل أن ارد علي هذا الإتصال....
    **إلي أين ستأخدني أخي...
    **لا أعلم بعد ربما يكون لخالي مكان معين نذهب إليه...
    **شباب أنا أسف يمكنكما الخروج معا لدي إجتماع مهم قد نخرج إذا معاً...
    **حسنا خالي قد بحذر...
    **إلي اللقاء....
    **هيا علينا أن نستعد لذهاب...
    **حسناً سأدخل لي أخد حمام لطيف ثم نذهب....
    في المساء توجه مايك مع شقيقه ستيفانو إلي المطعم لتناول العشاء وهناك وجد مايك كاتي..
    **أهلا كات...
    **أهلا مايك مالذي تفعله هنا...
    **ألن تعرفنا عليها أخي..
    **حسناً إنه أخي ستيف الذي أخبرتك بقدومه...
    **سبق أن إلتقينا لكن ليس بصورة مباشرة تشرفت بمعرفتك...
    **وأنا ايظاً هل يمكن أن تسمحي لي بكلمة واحدة فقط...
    **بالطبع..
    **أنا أري انك مثيرة جداً وجذابة وجميلة أيظاً...
    **أخي توقف...
    **حسناً شكرا لك وأنت ايظاً تبدو جذابا علي الذهاب مايك سنلتقي مرة أخري....
    **هي أنا وأخي سنذهب إذا في جولة ونحتاج لشخص يدلنا ويعرف المنطقة وقد فكرت فيك....
    **حسناً أنا لا أدري أعتقد بأنني مشغولة...
    **هي توقفي عن هذا غذا عطلة أرجوك إنها المرة الأولي التي أطلب فيها منك طلب....
    **حسناً لا أعرف ماذا أقول...
    **كاتي مايك مالذي تفعلانه هنا...
    **أه أني لقد إلتقينا صدفة..
    **يبدو أن الصدف تحدث معكما كثيراً...
    **أني توقفي...
    **أهلا اني...
    **أهلا مايك ومن هذا الوسيم...
    **أه إنه أخي ستيفانو وهو هنا في زيارتي...
    **أهلا بك يمكنك منادتي ستيف...
    **أنا أني تشرفت بمعرفتك...
    **حسناً ماذا قلت يا فتاة...
    **أنا حقا لا أعلم الأمر يبدو...
    **كاتي سوف اذهب الأن مري علي في المنزل اليوم نحتفل بعيد مولد جدتي في المنزل....
    **حسناً سأخذ العشاء لي أبي وأتي إليك......
    **أنا أنتظرك....
    **إلي اللقاء مايك إلي اللقاء ستيف وتشرفت بمعرفتك من جديد...
    **وأنا أيظاً...
    **إذا كاتي ماذا قلت...
    **أنا حقاً لا اعلم تحتاجون لشخص له خبرة أكثر مني فأنا هنا منذ ثلاث سنوات ولا اعرف كل المناطق جيداً...
    **يمكنك إحضار صديقتك معك....
    **حسنا سوف افكر في الموضوع وسوف اخبر مايك...
    **طبعاً...
    **مايك أنت لا تعترض...
    **بالطبع لا كاتي يسعدني وجودك...
    **أعدكما بالتفكير علي الذهاب لقد جهز طلبي...
    **لماذا طلبت منها هذا الأمر...
    **أخي إنها فرصتك لتتقرب منها جيداً....
    **ومن قال لك بأني اريد ذلك...
    **ذلك واضح في عيناك....
    **أه اخي عليك أن تعلم لقد أقفلت باب هذا الموضوع و الأن أرجوك دعنا نتناول العشاء دون التحدث في هذا الموضوع...
    **حسناً...
    توجهت كاتي للمنزل وحضرت حفلة الميلاذ مع عائلة أني وعند منتصف الليل...
    **خالة سوف ننظف هذه الفوضي أنا واني إذهبي لنوم....
    **حسنا سوف أفعل ذلك لا تسهرا كثيراً....
    **حسنا...
    **هل إتصلت بوالدك يا كاتي أم افعل...
    **لا عمي تحدث معه وأخبرته بأنني هنا...
    **حسنا أمر جيد....
    يبدو بأن الصدف تجمع بينك كثيراً أنت والمدعو مايك...
    ماذا تقصدين؟...
    **لا شئ شقيقه جذاب لكن مايك جذاب أكثر....
    **لقد طلب مني شقيقه أن نذهب معهم إذا في جولة في المدينة منذ الصباح...
    **أن نذهب لقد جمعت من تقصدين...
    **أقصد أنا وأنت...
    **وبما أجبتي..
    **أفكر وأخبركم...
    **أمر مذهل ورائع لقد علمت بأننا لن نفترق أبداً...
    **ماذا تقصدين؟..
    **أقصد بأنه انا وانت زوجات اشقاء سنبقي دائما معا وقريبين من بعض....
    **يا فتاة لن يحدث شئ بيني وبين مايك....
    **ولكنني متأكدة من ذلك كما ان ستيف وسيم...
    **يمكنك إيقاع ستيف لكنني لن أقع في غرام مايك ليس بعد كل ماحدث...
    **كاتي عليك أن تنسي ما حدث فقد مضي الأمر...
    **لا استطيع كل دقيقة تمر في حياتي أتذكر ذلك الأمر وأخاف أن أتطلع من حولي لأنني لم اعد أثق بأحد....
    **ولكنني هنا معك....
    **نعم وأخاف ان افقدك أنت أيظاً...
    **لا لن يحدث هذا أبداً...
    **لقد جرحني يا أني...
    **كلود لا يستحقك وعليك أن تعلمي ذلك...
    **أنت محقة لكنني أحببته كثيراً...
    **مهما يكن عليك أن تتخطي الأمر فقد مرت سنتان كاملتان...
    **أتذكر الأمر وكأنه حدث منذ دقيقة....
    **هي سوف تنسين الماضي وسوف تعيشين حياتك من جديد لا تقلقي...
    **الأن ماذا قلت بشأن الرحلة...
    **أنا موافقة أي شئ يجعلني أكون قريبة من ذلك المدعو ستيف اوافق عليه...
    **حسنا سأتصل به واخبره....
    **خذي الهاتف وتكلمي معه...
    **أهلا مايك...
    **أهلا كاتي...
    **لقد فكرت في الأمر وعرضت الفكرة علي أني إننا موافقان سنذهب إذا معاً...
    **جيد نلتقي إذا إذا صباحاً....
    **إلي اللقاء طابت ليلتك...
    **أحلام سعيدة....
    ***الفصل الثالث***
    **هيا أخي لا أصدق البنات ينتظرن في الخارج....
    **لقد إنتهيت هيا لنذهب ونخرج لهما....
    **صباح الخير...
    **صباح النور....
    **نأسف لتأخرنا...
    **لاعليكما لنذهب الأن...
    **حسنا يا قادة الرحلة إلي أين...
    **في البداية سوف نذهب إلي العديد من المناطق في السيارة ولاحقاً سنذهب إلي أكثر ما تتميز به نيو أيلند وهي بحيرة الغرام وشلالات الحب وسنتعشي في مطعم العشاق ولهذا المطعم إطلاله رائعة لشلالات....
    **جيد أمر لا يصدق...
    **نعم لننطلق الأن...
    إنطلاقا في رحلتهما وإستمتع الجميع، حل الليل سريعا وتناولوا العشاء وبعد ذلك توجهت كاتي للجلوس امام البحيرة فأقترب منها مايك ولحقه الجميع...
    **هي مايك كاتي سنذهب لنتمشي مارأيكما لو تأتيا...
    **طبعاً...
    **سنتمشي قليلاً ثم لدي مكان سنجلس فيه إنه رائع جداً...
    بعد سير ما يقارب نصف ساعة قالت لهم أني...
    **هذا هو المكان...
    أحست كات بالحزن والضيق فتوجهت نحو صخرة قريبة وجلست عليها....
    **سأذهب لا تحدث معها...
    **نعم خير ماتفعل...
    **كات هل يمكنني الجلوس....
    **طبعاً مايك...
    **هل أنت بخير؟...
    **نعم...
    **لكنك لا تبدين كذلك؟...
    **مجرد ذكريات قديمة مرت علي...
    **الكل يحمل ماض يا كات وهذا الماض يحتوي علي الحزن والسعادة والألم ولكننا نتخطي الأمر....
    **أنت محق دعنا نتحدث في موضوع أخر حتي لا نتذكر الماضي...
    **جيد أنت لم تخبرينني علي اطروحتك هل يمكنك ذلك الأن...
    **حسناً إن إطروحتي تتمحور حول رواية شعرية وأقصد بذلك قصة حب كبيرة تحمل في معانيها الحب الكبير والعشق والغزل والسهر والعتب والتعب وكل ما يحمله الحب...
    **مااذا عن الأطروحة الثانية...
    **نعم الثانية انا أخطط للقيام بمدونة موسيقية تحمل العديد من الأغاني الرومنسية الحزينة والسعيدة ولا أعرف ماذا أفعل....
    **هل يمكننا الإنضمام إليكم...
    **بالطبع أني...
    **هل قاطعنا شئ هام...
    **لا كنا نتحدث عن الأطروحة...
    **كاتي مارأيك لو تدمجي الأطروحتان ليصبحا أطروحة واحدة...
    **وكيف هذا مايك...
    **أقصد بأن تقومي بتأليف روايتك وتكون بعض الموسيقي الشعرية والغناء جزء من الرواية أي تحكي كل شئت ودينه بأغنية...
    **أتقصد كمسرحية موسييقية...
    **نعم تألفين الرواية وتألفين كلام الأغاني يتناسب مع الرواية وتدمجيهم معا وتستخدمين خيالك لإنشاء مسرحية ما تتحدث عن روايتك...
    **لكنني احتاج لمساعدة كثيرة ممثلين وشخص يكتب لي الأغاني ويغني معا فأنا أحتاج لشخص يملك قلب رقيقاً وله حس موسيقي بالغ ولديه صوت رائع وقد مر بتجارب عديدة علمته معني الحب...
    **وهذا شخص موجود كاتي...
    **ومن هو ستيف...
    **مايك...
    **أنا...
    **مايك...
    **نعم إنه يملك صوت رائع وهو يعزف علي بعض الألات وأيظاً مر بتجارب عديدة ويؤلف الأغاني...
    **لا اخي أنت مخطئ...
    **هل هذه الحقيقة...,
    **لا كات لا تعتمدي علي عليك ان تبحثي عن شخص أخر...
    **لكنك من أخبرني بهذه الفكرة هل يمكنك حقا مساعدتي...
    **لا لا يمكن ذلك..
    **هل لديك أطروحة...
    **لا...
    **لما لا؟...
    **لأنني لا أرغب في الحصول علي منحة...
    **لكنني أرغب بهذه المنحة...
    **إذا إسعي لذلك لوحدك أنا لست الشخص المناسب دعونا نعود للمنزل....
    عاد الجميع للمنزل لكن كات كانت غاضبة من مايك ولجأت لمذكرتها للكتابة فيها قبل النوم وبعد ذلك توجهت لنوم، في الصباح توجهت كات للمدرسة وهناك وجدت مايك ينتظرها امام الباب فدخلت من الباب الأخر حتي تتجنب رؤيته ولم تحضر صفوفها لأنها لم ترغب برؤيته، كانت كات في المكتبة تطالع أحد الكتب...
    **عرفت بأنني سأجدك هنا...
    **كنت علي وشك الرحيل...
    **كات لماذا تحاولين تجنبي...
    **مايك أنت لا تريدني ان اكون من حولك ولهذا انا أفعل....
    **لكنني ظننت بأننا اصدقاء...
    **وأنا ايظاً...
    **كات منذ ان اتيت إلي هنا وأنت تساعديني هل ظننت أنه إذا كان بمقدوري مساعدتك لما فعلت...
    **وهل كذب شقيقك عندما قال بأنك تغني تؤلف...
    **لا لكن هذا كان منذ وقت طويل كات...
    **لقد كانت فكرتك رائعة وشكرا لأنك ساهمت بها لكنني أظن بأني سوف أترك أمر الأطروحة وأتخرج بمجرد تقدير جيد فقط...
    **لا كات يمكنك القيام باالأمر إبدئي بكتابة روايتك ثم قرري فعل الأمور الأخري....
    **سأفكر في الأمر علي الذهاب...
    **حسنا إلي اللقاء...
    **ستيف اهلا بك...
    **لقد أتيت لأودعك وأودع كات اين هي...
    **لا أعلم..
    **أني...
    **هاهي كات ومعها مايك...
    **أخي مالذي تفعله هنا...
    **علي العودة أخي أتيت لتوديع البنات...
    **ماذا عني أخي...
    **كنت أتجنب توديعك لأنك ستقنعني بالبقاء...
    **نعم كنت أعتزم فعل هذا الوقت مازال باكراً...
    **علي الذهاب اخي لدي بعض الأعمال لكنني اعدك بأنني سأعود لزيارتك...
    **إلي اللقاء ستيف كان من الرائع التعرف عليك...
    **كات لقد تشرفت أنا أيظاً وأود ان أقول لك شئ لا تتخلي عن الأطروحة إنها مشروع ممتاز ستجدين من يساعدك فيها انا واثق من هذا...
    **سأحاول الا افعل علي الذهاب اتمني لك سفرا لطيف...
    **شكرا لك...
    **اخي سأوصلك للمطار..
    **لا داع أخي سأتحدث قليلا مع اني قبل رحيلي...
    **سأوصلك انا فسيارتي معي...
    **حسنا أظن من انه حان وقت الوداع أخي...
    **نعم أود رؤيتك قريباً...
    **بالطبع ستفعل أخي...
    **إعتني بنفسك وأوصل سلامي لجميع أفراد العائلة...
    **طبعا إلي اللقاء بلغ الخال تحياتي واعتذر منه لم يتسن لي ان اودعه لأنه في إجتماع مهم...
    **حسنا إذهب الأن....
    **أني لن انساك لقد كانت رفقتك ممتعة لم اقابل فتاة مثلك في حياتي...
    **وأنا أيظاً كان من الممتع التعرف عليك...
    **سأتصل بك إن سمحت لي...
    **بالطبع يمكننا الدردشة عبر الإيميل...
    **أمر رائع سأبعث لك بإيميلي في رسالة نصية....
    **خذ إنه رقم هاتفي...
    **إلي اللقاء....
    **سفرا ممتعا ورائعاً....
    **أني أين كنت...
    **لقد ذهبت مع ستيف للمطار...
    **جيد..
    **هل تحدث مع مايك...
    **نعم....
    **ماذا حدث...
    **لا شئ علي الذهاب اود ان أقوم بالبحت عن بعض الأمور نلتقي غذاً...
    **حسنا إلي اللقاء...
    **كات، كاتي...
    **مايك ماالأمر...
    **إلي أين تذهبين؟...
    **أتوجه للمنزل....
    **هل يمكنني أن اوصلك...
    **أعرف الطريق...
    **أرجوك...
    **حسناً...
    **كات انت تتصرفين معي بطريقة خاطئة ولا أعرف السبب...
    **أنت تحاول صنع المسافات بيننا وأنا أود ذلك ايظاً...
    **أنا لا أفعل ذلك كات أقسم لك بأنني لا أفعل....
    **لا أعلم ماذا أقول لك...
    **علينا ان نكون اصدقاء انا لم أرتح لشخص ما هنا إلا انت معك أشعر براحة كبيرة ولا اعرف السبب...
    **ربما لأننا نملك العديد من الصفات المشتركة...
    **ربما أنا لا أعلم ولكنك فتاة رائعة وأود أن اكون صديق وفي لك أساندك وتساندينني...
    **وهل ستساعدني...
    **في ماذا؟...
    **عليك أن تشارك معي الأطروحة...
    **كات أعلم بأنك تظنين بأني قادر لكنني لست كذلك...
    **بلي أنت كذلك...
    **كات هذه الأطروحة كبيرة أظن بأنه عليك تركها للجامعة فهي مشروع رائع...
    **أنت لا تعرف كم أنا أحتاج لتلك المنحة إن الدراسة في معهد ميلبورن للفنون أمر أرغب فيه بشدة...
    **ولماذا كات..
    **أحب الفنون وكتابة القصص الغناء والعزف والثمثيل كما انني أود الرحيل من هنا لأدرس حتي يتسني لي أبي البقاء مع أمي ومرافقتها بدل أن يكون كل واحد فيهم في مكان...
    **كات فكري في طريقة أخري لحصولك علي المنحة ولكن هذا المشروع لا تنجزيه الأن فهو بمثابة الحلم الكبير لدي دخولك للجامعة...
    **سأفكر شكرا لك لقد وصلت نلتقي غذاً....
    مر الوقت بسرعة وكانت كات تتعلق يوميا مايك وهو كذلك وقد قررت التفكير في أمر أخر لتحصل علي المنحة وقد قررت ترك أطروحتها القديمة للجامعة، كانت المدرسة علي وشك ان تقفل ابوابها ثلاث اشهر فقط وتقفل أبوابها ويتخرج الطلاب، ذات يوم كانت كات متوجهة للمكتبة عندما سمعت صوت عزف وغناء في المسرح فقررت التحقق من الأمر وعند دخولها وجدت مايك يعزف ويغني أغنية كانت تحمل في قلبها وكلماتها كل معاني الحزن...
    *إذا أحسست بي*
    *وشعرت عما داخلي*
    *لما رحلت دون*
    *حتي الإلتفات للوراء*
    *لو شعرت بقلبي *
    *كم أحبك*
    *لما تركتني دون إنذار*
    *ولكن أينما أذهب*
    *ستكونين معي*
    *ولن أنساك*
    *وستكون في عيناي*
    *صورة وجهك فقط*
    *منحتك قلبي*
    * وكل مافعلته*
    *هو اللعب به*
    *حبيبتي وعدتني *
    *بأن تبقي معي*
    *حبيبتي وعدتني*
    * بعدم الرحيل ذات يوم*
    *لما تركتني*
    *حبيبتي في قلبي جرح كبير*
    *وأنت السبب*
    *فلماذا تركتني*
    *أسير في الشوارع*
    *في الليل*
    *ولا أكاد اصدق أنك رحلت*
    *كنت أشعر بأني حر*
    * والأن أنا مقيد*
    *كنت مستعد لرحيل معك*
    * إلي مابعد الشفق*
    *مازلت اسمع صوتك من حولي*
    *مازلت أردد إسمك*
    *في منامي أنت معي*
    *وفي صحوي ترافقيني*
    *لا أعلم لماذا؟*
    *لم أخطأ يوم في حقك*
    *أحببك ومن أجلك تغيرت*
    *حاولت أن أكون*
    * الرجل الذي تريدينه*
    *ويليق بك ويحميك*
    *هل يمكنك أن تقولي لي*
    *لماذا إفترقنا أنا وأنت*
    *هل يمكنك النظر*
    * في عيناي والقول لي*
    *لماذا هجرتني؟...*
    *حبيبتي لا سبب يدفعك لتركي*
    *فأين تركتني وذهبت*
    *حبيبتي في قلبي حب كبير لك*
    *وكله ذكريات تخصك*
    *فلماذا تركتني؟؟*
    *حبيبتي أووووه حبيبتي*
    إنتهي من الأغنية ووضع رأسه علي البيانو أما كاتي فخرجت مسرعة عند خروجها أوقعت بعض الأشياء فرفع مايك رأسه لكنها كانت قد خرجت فلحق بها ليعرف من كان موجود، عند وصوله بالقرب من حمام الفتيات وجدها جالسة تبكي بشدة فأقترب منها وامسك يدها...
    **هل انت بخير كات ماالأمر...
    **إترك يدي لقد كذبت علي...
    **كات ماالأمر...
    **ألم تقل لي بأنك لا تجيد الغناء ولا العزف ولا تاليف الأغاني...
    **كات انت لا تفهمين...
    **بلي افهم انت شخص اناني جعلتني اتعلق بك وأترك حلمي وأواجه من اجلك العديد من الأشياء ورغم ذلك انت كذبت علي وبكل بساطة...
    **كات دعيني أوضح لك..
    **شكرا دعني أذهب انت لن تري وجهي بعد الأن عليك ان تفهم ذلك...
    رحلت كاتي وعاد هو للمنزل وقلبه ملئ بالحزن فتح له شقيقه الباب..
    **أخي انت هنا...
    **نعم ولكن يبدو بأنك لم تسر برؤيتي...
    **لا لكنني في حالة مزرية...
    جلس أمام الباب فجلس هو بجانبه ووضع يده علي كتف شقيقه وقال له...
    **ماالأمر أخي انا هنا...
    **لقد جرحتها أخي جرحت الإنسانة الوحيدة التي علمتني أن اتخطي الحزن بكل سهولة جرحتها وهي لم تحاول أن تجرحني...
    **ماذا فعلت لها اخي...
    **لقد كذبت عليها قلت لها بأني لا اجيد شئ واليوم سمعتني أغني وأعزف بطريقة رائعة فغضبت...
    **وماذا كنت تغني...
    **حبيبتي فقدتك...
    **أخي عليك ان تنسي أمر ماندي لقد تركتك...
    **لم تتركني بل ماتت...
    **هذا ما توهم نفسك فيه اخي هيا لم تمت بل تركتك...
    **لا أخي لقد فارقت الحياة...
    **اخي تركت كل حياتك السابقة ودفنتها في حديقة المنزل وقلت بأنها ماتت، عليك ان تتخطي الأمر...
    **لا استطيع اخي...
    **كات فتاة جميلة ومحبوبة أنت وهي مناسبان لبعضكما...
    **سوف تخذلني كما فعلت ماندي من قبل..
    **لكنك قلت بأنها الفتاة التي لم تجرحك يوما ولم تحاول ذلك...
    **ماندي لم تجرحني طوال ست سنوات لكنها في نهاية الأمر جرحتني جرحاً اصابني بالموت اخي...
    **أنت لا تعرف شئ أخي الكل يمر بلحظات ومواقف جارحة لكننا نتخطي ذلك مع الوقت وعليك انت ايظاً أن تنسي ذلك تخطي الأمر أخي...
    **ظننت بأنها تحبني وتريدني...
    **إنها لا تستحقك أخي...
    **أتركني لوحدي أخي اود البقاء لوحدي...
    ***الفصل الرابع***
    مر أسبوع لم تخرج فيه كات من المنزل ولم يخرج فيه حتي مايك وذات يوم كانت كات في الحديقة عندما سمعت صوت أحد ما يتحدث معها...
    **كات كيف حالك...
    **ستيف أهلا بك تفضل...
    **كيف حالك...
    **بخير ماذا عنك...
    **لست بخير...
    **ماالأمر؟..
    **حالة أخي تصعب علي كثيراً...
    **وكيف لي ان اساعد...
    **كات انت صديقته عليك التحدث معه إنه محتاج إليك...
    **لقد كذب علي بالرغم من انني لم أفعل ذلك له...
    **تحدثي معه دعيه يشرح لك ثم يمكنك القيام بكل ما تريدينه...
    **حسنا سأحاول أن أتحدث معه..
    **إنه في بحيرة الغرام...
    **سوف اذهب إليه...
    **هل اوصلك...
    **شكرا لك اود الذهاب وحيدة لأفكر في الذي حدث طوال الطريق..
    إرتدت ثيابها وتوجهت لبحيرة الغرام وهناك وجدت مايك جالس لوحده يعزف علي جيتاره ويغني فأقتربت منه واخذت منه القيتار ...
    **مالذي تفعلينه هنا..
    **أرغب بالتحدث معك ومعرفة لماذا...
    **لن تفهي الأمر كاتي الحزن الذي احمله في قلبي لن يفهمه احد...
    **هل تظن بأنني مجرد فتاة تعيش مراهقتها يا مايك، لا انا أتألم اكثر منك انت لا تعلم مالذي مررت به لقد كنت أود ان اعيش كفتاة صغيرة للأبد مدللة والدها حبيبة أمها فتاة مراهقة تحب وتغني وتمثل، هذا كل ماحلمت به لكنني كبرت لأكون إمرأة كبيرة وهذا ما كان الجميع يحاول أن يطبقه علي أنا امر بلحظات حزن كثيرة....
    حملت القيتار وعزفت له وبدأت تغني له:-
    *لقد كنت أظن*
    *من أنني أملك *
    *إجابات لكل شئ*
    *لكني الأن أعلم*
    *أن الحياة لا تسير*
    * كما اريد دوما*
    *في قلبي العديد من الأمل*
    *هذا ما أنا عليه منذ أن ولدت*
    *أنا مجرد فتاة*
    *ولست إمرأة كبيرة*
    *لي أتحمل تعب الحياة*
    *وكل ماأريد الأن*
    *لحظة حقيقة في حياتي*
    *أنا مجرد فتاة*
    *لا تعرف كيف تتحمل الألم*
    *ولا تعرف إلي أين تهرب*
    *من غذر الأيام*
    *كلما فكرت باالألم*
    *أتمني أن أفقد عيناي*
    *أنا مجرد فتاة*
    *ولست بإمرأة كبيرة*
    *لي اتحمل كل تعب الحياة*
    *مجرد فتاة صغيرة*
    *كل مأطلبه شخص*
    *قريب مني*
    *ينظر إلي عيناي*
    *ويقول لي انني كل العالم*
    *بالنسبة له*
    *ويحبني بكل بساطة*
    *أنا فتاة صغيرة*
    *أخبرني كيف أعيش*
    *كل ما أحتاجه*
    *هو مجرد إبتسامة*
    *وأود منك في كل الأوقات
    *أن تبتسم لي*
    *مجرد فتاة تحتاج*
    *لحظة حب حقيقية*
    *أنا مجرد فتاة*
    *تحتاج منك فقط لمجرد*
    *حنين*
    *وكل ما أريده هو الحب*
    *والحنان في كل الأوقات*
    *أعتقد بأن الوقت قد حان*
    *لأفوق من كل هذه الأحلام*
    *لأني مجرد فتاة تحلم باالأمان*
    أنهت أغنيتها فنظر لها فوجدها تبكي فأقترب منها ومسح دموعها وقال لها..
    **لكل شخص منا له سر دفين، أخبرتك بأنني لا اجيد الغناء وقد كذبت عليك، لكنني لم اقصد الكذب كل ماكنت أفعله هو الهرب من الماضي ونسيانه لكنه يلاحقني ولا أستطيع ان استمر...
    **أنا أيظاً لي ماض ولكنني تخطيته من اجلك ونسيت الألم منذ أن عرفتك فلما لا تفعل مثلي...
    **لا أستطيع ما مررت به لم تمري به أنت يا كات...
    **أنت لا تعلم ماذا تقول يا مايك....
    **أنا وأنت لسنا لبعض أتفهمين أنا وأنت مختلفين....
    **مالذي تعرف انت عن الألم ، هل هجرتك هل تركتك هل خانتك، كلنا نمر بهذه الظروف لقد أحببته كثيرا كان كل حياتي منذ ان كنت صغيرة حلمت بأنه فارس حياتي وعندما كبرت كبر معي الحلم وظننت من أنني سأكون زوجته ولكنه بدل ذلك تزوج من إبنة عمي لأن ثروة والدها تفوق تروثي إبنة عمي التي وتقت بها كانت صديقتي كنت اخبرها بكل شئ كنت أخبرها بمدي حبي الكبير له كنت أشكو لها همي لكنها إستغلتني وأستغلت طيبتي وطعنتني تعرضت للخيانة من اقرب شخصين في حياتي في ذات اليوم لقد قامت بدعوتي لحفل زفافها وقد كنت سعيدة، تألقت وذهبت لأكون بجانبها لأنه يوم سعدها قالت لي بأنها سعيدة لوجودي سألتها عن الفارس الذي جاء لأخذها فقالت لي إنها مفاجأة، إتصل بي قبل دقيقة من دخوله وقال لي أحبك كثيراً، سعدت لأنني سمعتها لم ألحق أن أقفل هاتفي حتي اراه لقد ظننت من أنها مفاجأة لي وأنه سيفاجأني وحقاً فعل لقد كان العريس المنتظر الفارس المدرع علي حصانه الأبيض دخل ليمسك بيدها ويقول لي بأنه وجد شريكته التي ستسعده، هل تود ان تعرف ماحدث لي..
    **توقفي عن البكاء انت لا تستطيعين التنفس هذا يكفي...
    **لا لن أتوقف لقد بكيت بمرارة وأمسكته من يده وطلبت منه بتوسل ألا يتركني لقد رميت نفسي أمام قدمه لكنه قام بدفعي ومر من فوق قدمي وقال لي أنت اكثر فتاة مثيرة لشفقة رأيتها في حياتي اما هي فقد رمت لي وردة من ورودها وقالت لي بأنني قدمت لها افضل ما يتمناه المرء...
    **كات خذي أشربي الماء....
    **هل تعرضت لمثل هذه المذلة يا مايك...
    **نعم ولكن ليس بقدرك...
    **أرأيت كلنا نحمل الألم لكننا فور وجود شخص قريبا منا ننسي هذا الألم...
    **تعالي سأخذك للمنزل...
    أمام المنزل كانت كاتي تبكي نظر لها مايك ثم قال لها...
    **لقد هربت مع صديقي...
    **ماذا؟...
    **ماندي هربت مع صديقي ولم أعرف عنها شئ منذ هروبها، ولكن بعد شهران علمت بأن صديقي تركها ورحل وأخبروني بأنها ماتت....
    **ماتت...
    **نعم هذا ما سمعته لكنني متأكد من أنها مازلت حية، جئت لهنا لي أنسي الماضي لكنه يلاحقني ولم أستطع النسيان..
    **ألم تسأل صديقك أين يمكن أن تكون هل هي حية أم لا....
    **لم افعل لأنني لم أعرف كيف قد أقابله لكن أخي فعل وبلا جدوي لا أعرف أين هي...
    **إن عرفت اين هي هل ستعود إليها...
    **أنا ابحث عنها وإن وجدتها سأعود إليها...
    **حتي بعد الذي حدث؟...
    **نعم إنها أغلي ما عندي ولا بد من انها لديها تفسير لما حدث لهذا لن اتركها أنا أعرفها جيداً...
    **جيد علي مايبدو بأنك تحبها...
    **أكثر من أي شئ في الحياة...
    **حسنا تصبح علي خير...
    **كات أعلم بأنك توقعت شئ أخر مني لكنني لا استطيع أن أحب فتاة غيرها...
    **لا عليك نحن مجرد أصدقاء فقط وهكذا إتفقنا...
    نزلت من السيارة والدموع في عينيها توجهت لغرفتها وبدأت تكتب في مذكرتها..
    {مذكرتي العزيزة، الحياة غريبة والأغرب من الحياة الناس لا أعرف أنا لا افهم شئ مما يدور حولي أمي بعيدة عني وعن أبي ابي مشغول بعمله أني تحب ستيف وهم تقريبا دائما معا سوف أتخرج وأنتقل لمعهد الفنون أو الجامعة وسأدرس هناك كل شئ تغير من حولي إلا هو نعم أنا أقصده هو وعندما أقول هو فأنا اتحدث عن قلبي وعن مايك فا مايك علي ما يبدو لن يتغير يعيش في الماضي وسيبقي مدفون فيه، برغم من أنه الشخص الذي جعلني أنسي الماضي
    وأتحدي العالم، ماذا أفعل انا في حيرة، أخبريني أنت هل لديك الحل الذي سوف يكون الحل الممتاز والصحيح يا مذكرتي العزيزة أم لا....
    مرت الأيام وجاء يوم التخرج وتخرج الجميع وقد كانت كات من الأوائل وقد تحصلت علي المنحة التي عملت من أجلها...
    **مبروك كات..
    **شكرا لكم..
    **مبروك كات...
    **أني لا اصدق سوف اذهب لمعهد الفنون العالي....
    **نعم وسنفترق...
    **أنا اسفة ولكنا سنلتقي في العطلات...
    **كات...
    **مايك..
    **أردت ان أهنئك...
    **لدي مفاجأة لك هل يمكنك أن تأتي معي للمسرح...
    **طبعاً...
    **تعالي معنا أني...
    **أنا هنا...
    **أوه ستيف...
    **لم أرد ان أفوت علي نفسي حفل تخرج أخي...
    **جيد...
    **تعالو جميعكم...
    في المسرح وضعت كات قرص مدمج وحملت الميكرفون وقالت...
    هذه الأغنية من تأليفي وتلحيني وهي لي أفضل صديق قابلته لك مايكي...
    *هناك العديد *
    *من الأشياء*
    *يجب علي فعلها*
    *قبل التخرج *
    *والذهاب للمرحلة الجديدة*
    *علي أن أزيل*
    *كل التوتر*
    *وعلي ان اكون *
    *واثقة من نفسي*
    *هناك حياة جديدة*
    *قادمة إلي قريباً*
    *ولكن مهما حدث*
    *لن أنساك وأنسي*
    *أنك وقفت معي*
    *في كل لحظة من حياتي*
    *ساندتني وقد كنت مهم لي*
    *أنت في عقلي
    * ومن حول قلبي*
    *ولا يهم أين أنت*
    *ولا يهم مافعلت*
    *حتي ولو أصبح*
    *بيننا العديد من الأميال*
    *وأصبحت رؤيتك بعيدة جداً*
    *أوه كل ماأريد أن أكون معك*
    *أكون معك*
    *لا اريد فعل شئ غير*
    *ان أكون معك*
    *أوه كل مأريده فعله*
    *معك أنت فقط*
    *مهما بعدت بيننا الأيام*
    *سوف اتذكر من أنت*
    * بالنسبة لي*
    *لهذا اود ان أكون معك*
    *أن اكون معك*
    *أنت لا تتصور كيف ستكون حياتي*
    *أنت لا تعرف كيف*
    * سأستمر من دونك*
    *ولكن لا يمكنا تغير الأقدار*
    *صديق مثلك دائما*
    *ستكون معي*
    *لأن صداقتك كانت*
    *من اروع الصداقات*
    *في كل لحظة*
    *وكل وقت*
    *في كل تقدم*
    *وكل فشل*
    *ستكون انت الوحيد*
    * من حولي*
    *أوه لا أعلم ماذا*
    * سأفعل من دونك*
    *لا يمكنني فعل شئ*
    *من دونك*
    *ومهما بعدت المسافات*
    *بيننا سنكون دائما معاً*
    **رائع كات رائع...
    **إنها تمتلك صوتا رائعاً جداً...
    **نعم هذا صحيح...
    **كات هل الفت هذه الأغنية لي...
    **نعم لقد قمت بتسجيلها في الأستوديو وهذا القرص لك أود أن تحتفظ به...
    **شكرا لك كات...
    **لنذهب ونحتفل فالحفلة تنتظرنا...
    توجهوا للحفل واستمتعوا كثيراً بعد إنتهاء الحفل توجهت كات للمنزل وقد رافقها مايك وحين وصولهما للمنزل جلست كات علي الأرجوحة في الحديقة مع مايك...
    **لقد إنتهي الأمر وتخرجنا...
    **نعم سوف تذهبين إلي المعهد العالي بمنحة ممتازة جداً...
    **نعم وسيتسني لي الوقت في إعداد أطروحتي...
    **نعم صحيح....
    **أمازلت مصر علي عدم مساعدتي في الأطروحة....
    **لا إن بقيت في الجوار سوف أساعدك يا كات...
    **حقاً..
    **نعم...
    **هل تنوي الذهاب...
    **نعم سوف اسافر لبعض الوقت حتي أفكر ماذا سأفعل بشهادة الثانوية التي حصلت عليها...
    **ماذا عنك ماذا ستفعلين هذا الشهر...
    **سوف نذهب لزيارة أمي ثم علي أن اسافر لأرتب أموري في المعهد الإقامة والعديد من الأشياء...
    **ميلبورن مدينة رائة وفيها منازل فخمة ورائعة عليك ان تحسنس الإختيار...
    **سأفعل ذلك بالتأكيد...
    **أتمني لك حياة افضل..
    **وأنت ايظاً، هل ستبحت عنها...
    **من تقصدين...
    **ماندي..
    **ماندي أتعلمين يوما ما سوف اجدها لكنني لا أعرف اين...
    **أتمني أن تحقق كل ماتسعي إليه...
    **نعم...
    **سوف نلتقي بعد شهر هنا...
    **نعم ستذهبين لزيارة والدتك وتنظمين أمورك ثم تعودين لتجديني هنا مازلت افكر ماذا سأفعل...
    **سوف تجد الحل..
    **أتمني ذلك...
    **تصبحين علي خير..
    **وأنت من أهل الخير...
    ***الفصل الخامس***
    إنتهت العطلة وعادت كات للمدينة عادت لتبقي فيها اربعة ايام ثم تتوجه لمعهد الفنون فور وصولها قامت بزيارة أني لكنها لم تجدها لأنها سافرت لتنهي دراستها في مدينة أخري وقد إنتقلت للعيش مع عمتها، قررت أن تذهب لي مايك فتوجهت لمنزل خاله...
    **أهلا سيدي..
    **أه كاتي أهلا بك لقد عدت....
    **نعم هل مايك موجود...
    **مايك ألم يخبرك...
    **يخبرني بماذا؟...
    **لقد سافر مايك...
    **سافر إلي أين؟...
    **إلي عدة أماكن يود أن يستكشف العالم لقد رحل بعد رحيلك بيومان ...
    **لن يعود لهنا...
    **لا إنه يبحث عن ماندي أعتقد بأنهه وجد خيط سوف يقوده إليهاً...
    **حسنا شكرا لك أسفة لإزعاجك...
    **إن إتصل بي سأخبره بعودتك...
    **لا عليك سأرحل قريبا لأدرس...
    **حسنا أتمني لك التوفيق...
    عادت لمنزلها وهي تحمل العديد من الحزن أخرجت حقائبها وتوجهت لسيارة...
    **إلي اين يا فتاة..
    **سأرحل ابي...
    **لكنك قلت بأنك ستذهبين بعد أربع ايام...
    **لم يعد لبقاي داع فأني ليست هنا ومايك ايظاً رحل لماذا أبقي دعني أذهب أبي علي أمن استقر في بلدتي الجديدة...
    **حسنا لكنك لم تقطعي تذكرة...
    **بلي فعلت في طريقي لهنا ابي...
    **حسنا كوني حذرة اخبريني فور وصولك...
    **سأتصل بك أبي...
    رحلت وهي تحمل كل الحزن في قلبها، فور وصولها وضبت الشقة التي قامت بتأجيرها وتوجهت للجامعة ووضعت إعلان علي لوحة الإعلانات لأنها تحتاج لمستأجرين معها وقد كانت متأكدة من أن الكثيرين سوف يرونه، في المساء طرق الباب فتوجهت لفتحه فوجدت فتاة تبدو في مثل عمرها كانت جميلة بيضاء البشرة ولون عيناها أزرق مخضر...
    **لقد قرأت الإعلان وأتيت لأري إن كنت ستقبلين بي...
    **تفضلي..
    **شكرا لك...
    **هل انت طالبة في المعهد...
    **نعم لكنها ليست السنة الأولي لي...
    **وليس لك مكان تقيمين فيه...
    **أنت لا تفهمين لقد تقدمت لدراسة في هذا المعهد وكل مرة اجد الرفض وقد سنحت لي الفرصة الأن...
    **حسناً هاهي قيمة الإيجار ...
    **لقد قسمت المبلغ علي أربعة...
    **نعم في الشقة يوجد خمس غرف ومطبخ وحمام في كل أربع غرف وصالة لإستقبال الضيوف...
    **حسنا وأنت تحتاجين لفتاتان...
    **نعم...
    **وماذا قررت بشأن الغرفة الفارغة...
    **بما أننا سندرس فنون وبما أن الغرفة كبيرة قررت ان تكون هذه الغرفة مشغل لنا...
    **وكيف ذلك...
    **أقصد أن تكون الغرفة بمثابة مكان عملنا إن كنت تودين العزف فعليك التوجه إليها...
    **ماذا لو كنت أود الرسم...
    **هل انت رسامة...
    **لا انا مصممة أزياء...
    **أمر رائع ويمكنك إستعمال الغرفة الغرفة كبيرة خذي المسافة التي تحتاجينها...
    **يبدو بأننا سنتفق ...
    **كيف ذلك وأنا لا أعلم إسمك...
    **أه إسمي مانديلن...
    **إسم رائع...
    **نادني مادي فقط..
    **جيد أنا كات، هل انت موافقة علي السعر...
    **نعم الشقة رائعة وكل مافيها ايظاً لهذا سأحضر أغراضي من الفندق وأعود سريعاً...
    **حسناً...
    غادرت مادي وعادت بعد ساعتان فوجدت كات مع فتاتان وعرفت أنهما زميلاتان لها في السكن...
    **مادي هذه تيراني وهذه أليكس...
    **أهلا بكما انا مادي...
    **ماهو تخصصك...
    **أزياء...
    **تيراني ممثلة وأليكس كاتبة...
    **أمر رائع هذا جيد...
    **ماذا عنك كات...
    **أه أنا متعددة المواهب...
    **أخبرينا لقد تشوقنا...
    ** حسنا ممثلة ومغنية ومؤلفة وموسيقية ولا أعري اين سأتوجه لهذا قررت أن تكون كل دراستي في النطاق العام لأنني لا استطيع التخصص في شئ...
    **سوف نكون متفقين كثيراً...
    **نعم مادي تصمم أزيائنا وتيراني سثمثل ما أكتبه وأنت يا كات سوف تعدين لي الموسيقي وتغنين في أفلامي وتساعديني في كتابة بعض النصوص..
    **طبعا يمكننا أن نفتتح مشروعنا الخاص...
    **فالحقيقة لدي مشروع وانا اعمل عليه قد إشرككم فيه...
    **أخبرينا ماهو....
    **بعد أن نخرج لتناول العشاء...
    **إذهبوا انتم..
    **لماذا مادي...
    **علي أن اوضب امتعتي...
    **سنوضبها معا عند عودتنا...
    خرجوا لتناول العشاء ثم عادو ليوضبوا الأمتعة مع مادي...
    **تبدو فكرتك رائعة...
    **نعم لكنها ليست فكرتي بحد ذاتها فقد كنت أعمل عليها منفصلة غلا انه لدي صديق غالي علي عرض علي دمجها معا وقد كنت أتمني ان يتسني لي الوقت لأعمل معه لكنه رحل ولا أعرف اين هو...
    **سيعود يوما ما وسوف تبهرينه بنجاحك...
    **نعم..
    **لقد إنتهينا شكرا لكم يا فتيات...
    **لا عليك منذ اليوم علينا أن نتساعد مع بعض...
    **هي محقة...
    **علينا النوم الأن وغذ سنقوم بترتيب غرفة العمل لدينا....
    **حسناً....
    توجه الجميع لنوم لكن كات لم تنم فقد كانت تفكر في مايكي طوال الليل...في الصباح بدأو في ترتيب غرفة المشغل...
    **كل شخص يحضر الأشياء التي هو بحاجة إليها نود ان نترك مجالا للحركة داخل الغرفة...
    **إنه الباب...
    **لابد من انه العامل الذي إتصلت به...
    **أي عامل كات...
    **تفضل سيدي...
    **ماهذا كات...
    **إنه باب ونوافذ كاتمة لصوت...
    **ولماذا؟...
    **هذه الغرفة ستكون مشغل سوف نتدرب ونعزف وأنا قد اتدرب في فترة متأخرة من الليل ولا اريد ان اضايق احد ممن معي...
    **أه انتت حقا فتاة مهذبة لكن كان عليك إخبارنا حتي ندفع ثمنه معاً...
    **لا عليكم ليس باالأمر المهم...
    **جيد إذاً...
    في المساء كانت كات جالسة عندما دخل الفتيات الثلاث محملين بالعديد من الأغراض...
    **ماهذا كله...
    **أه لقد أحضرنا مستلزمات البيت...
    **نعم أحضرنا الفرن والغسالة والثلاجة وبعض الأواني وأدوات المطبخ...
    **والقليل من الفواكه والخضار...
    **وبعض مؤن المطبخ...
    **لماذا لم تخبرونني لكنت ساعدتكم...
    **أنت من بدأ هذا كات...
    **هي نحن الأن نعيش معا وعلينا تحمل تكاليف كل شئ معاً...
    **من اليوم سنفعل ذلك دعونا نوضب المطبخ ونضع كل شئ مكانه...
    **هيا لنتساعد معاً...
    **سأطلب العشاء وانا من سيدفع...
    **لكن كات ظننت بأننا إتفقنا...
    **سيبدأ الإتفاق من الغذ....
    **من الغذ نعم...
    **بنات وضعت جدول...
    **جدول..
    **نعم نحن تسعة فتيات لهذا كانت أمي تضع لنا جدول الأعمال لتقوم كل واحدة فينا بعملها في البيت..
    **حقا اليكس..
    **نعم منذ الغذ سنعد الفطور والغذاء والعشاء في المنزل ونحن من سننظف المنزل ونغسل ملابسنا علينا توفير بعض المال...
    **علينا البحث عن وظائف....
    **سأتولي انا هذا الأمر فلدي معارف كثر ستعمل كل واحدة فينا عملا قريب لمجالها...
    **لنري الجدول..
    **سوف اعلقه هنا وكل واحدة عليها ان تنتبه لعملها ووظيفتها...
    **بالطبع حضرة المفتش....
    **تبدو صارمة جدا....
    في الصباح كانت الفتيات جالسات يشاهدن التلفاز عندما دخلت إليهم مادي...
    **بنات إجتمعوا من حولي...
    **ماالأمر...
    **لقد حصلنا علي وظائف...
    **جيد ...
    **نعم كل ما علينا فعله هو الذهاب إذا واخد مواعيد الدروس لنبدأ العمل في فترات الراحة...
    **جيد ولكن ماهي وظائفنا...
    **بالنسبة لي سوف أعمل في محل لخياطة الملابس بأجر وقدره خمسة وستون ألفا شهرياً...
    **جيد...
    **نعم اليكس سوف تعملين في مكتب للمحماة سوف تطبعين المستندات بما انك كاتبة فأنت تنجيدين الأمر...
    **صحيح هذا أمر رائع...
    **أجرك خمسة وسبعون ألف شهرياً...
    **واو هذا مذهل..
    **أيتها الممثلة سوف تعملين في محل لبيع ملابس النساء سيكون عليك التصنع طوال الوقت وتضحكين وتقنعين الزبائن بأن البضاعة هنا تستحق ثمنها وذلك بمبلغ قدره خمسة وخمسون ألفا شهرياً، لا بد من انك تملكين قدرة الإقناع فأنت ممثلة...
    **نعم وانا موافقة...
    **ماذا عني...
    **أه كات كان الأمر صعب فأنا لم اعرف ماهي الوظيفة التي تلائمك لكنني وجدت لك وظيفة رائعة وهي العزف في مطعم الأحباب كل ليلة مقابل مئة وسبعون ألف...
    **مئة وسبعون...
    **نعم انت الأعلي اجراً إن المطعم مكان راقي وقد اقنعتهم بأنك تجيدين العزف علي البيانو والغناء أيظاً...
    **حسناً أمر رائع...
    **عليك الذهاب بعد ربع ساعة لديك مقابلة للإستماع لعزفك....
    **حسنا سوف استعد بسرعة...
    توجهت كات إلي هناك وعزفت ثم عادت فوجدت الجميع ينتظرها بشوق وفور دخولها إلتفو من حولها فنظرت لهم بحزن...
    **ماذا حدث؟...
    **لقد عزفت وغنيت...
    **وماذا حدث؟...
    **لقد قبلوني سأعمل منذ الغذ...
    **أه امر رائع...
    **شكرا لك مادي أنت الأفضل...
    **لاعليك سوف نكون أجمل أصدقاء....
    في الصباح رن جرس الهاتف فأسرعت اليكس لتجيب...
    **كات إتصال لك...
    **شكرا لك أليكس، ابي كيف حالك...
    **أنا بخير ماذا عنك...
    **بخير ابي بأفضل حالاً...
    **أخبريني ماهي الأخبار لديك...
    **أمر رائع ابي الشقة جميلة ومعي أجمل ثلاث فتيات صادفتهم بحياتي وسيكون الأمر رائع حصلت علي وضيفة...
    **وضيفة ولكن دراستك...
    **أبي علي الدراسة والعمل معا حتي أحقق ماأريد...
    **لا حاجة للوظيفة سأبعث لك انا بالمال شهرياً...
    **أبي علي أمن اعتمد علي نفسي أطروحتي تحتاج للكثير وعلي أن اشعر بالتعب حتي أنالها أبي...
    **حسنا لكن إن إحتجت لشئ أخبريني..
    **بالطبع ابي علي ان اقفل سأذهب للمعهد أوصل سلامي الحار إلي امي...
    **بالطبع سوف اذهب إليها غذاً...
    **جيد ابي إلي اللقاء الأن...
    **كات هل انت جاهزة اليوم الأول لدراسة...
    **لنذهب..
    توجهت كات مع صديقاتها للمعهد وهناك أخذت جدول دراستها وأخذت كل المقررات وبدأت بحضور صفوفها....
    عاذت كات للمنزل لتجد هدية بإنتظارها...
    **كات تعالي معنا...
    **ماهذا...
    **لقد وصل إليك ولا نعرف من اين هو....
    **ليس هناك بطاقة فقط رسالة ...
    **أعطيني إياها...
    **ماذا كتب فيها....
    **كلمات أغنية ملحنة..
    **ممن هي...
    **لا أعرف لا توقيع عليها...
    **هل الكلمات رائعة...
    **نعم أنا لا أعرف أحد هنا فمن ممكن أن يرسل لي بيانو مع أغنية ملحنة...
    **لا نعرف....
    **علينا ان نعيده...
    **لا كات لمن ستعيدينه من اشتري هذا البيانو دفع الكثير...
    **مادي محقة إنه لك الأن...
    **لكنني لا اعرف ممن هو...
    **بالتأكيد معجب خفي...
    **ولماذا هو خفي...
    **لا اعلم...
    **كات إجلسي واعزفي هذه الأغنية نود أن نسمع صوتك وعزفك....
    **حسناً...
    جلست كات وبدأت تعزف وتغني:
    *هل مازلت تذكر*
    *أنا وأنت كنا ماذا*
    *كنا معا تخطينا كل شئ*
    *كبر حبنا تحت أشعة الشمس*
    *هل مازلت تذكر*
    *كيف عليك أن تكون*
    *سوف أعطيك عيناي*
    *وأعيش معك*
    *كم أتمني أن تعود*
    *تلك الأيام*
    *دائما معي*
    *أنت معي *
    *للأبد معا*
    *سأنتظرك مهما بعدت*
    *سأكون بإنتظارك*
    *لنلتقي تحت اشعة الشمس*
    *نعم مازلت اتذكر*
    *كل كلمة قلناها لبعض*
    *أتذكر جلوسنا في كل مكان*
    *نجلس معا ونعيد*
    *تذكر كل الذكريات*
    *سوف أظل أراقبك*
    *دائما حولك*
    *لن أتركك*
    *أنت في البال*
    *درت العالم كله*
    *وقد حملت حبك معي*
    *كل العالم لم يعوضني*
    *حنانك ونظرة عيناك*
    *أنا الأن فقط*
    *أحلم مجرد حلم*
    *سوف نلتقي*
    *وأنت تعلمين سرك دائما معي*
    *سرك الدفين*
    *معا للأبد*
    *سأنتظرك*
    *في كل مكان*
    *مع طلوع كل شمس*
    *سأكون لك للأبد*
    *لن أنساك*
    *سأنتظرك*
    *فقلبي منزل لك*
    *لا تنسيني وتذكري*
    *معا للأبد*
    *سوف انتظرك*
    *مهما حدث*
    *لك للأبد*
    *لكل الذكريات*
    *للأبد معك فقط*
    أنهت الأغنية وعيناها تدمع...
    **كلمات رائعة...
    **لحن رائع ومتقن...
    **صوتك كات رائع جداً من كتب هذه الأغنية عرف مايناسبك...
    **لا أعرف ممن هي لكنها كلمات رائعة...
    **كات هل انت بخير...
    **نعم سأكون بغرفتي...
    دخلت لغرفتها ومسحت دموعها وهي تتسأل ممن قد تكون هذه الأغنية والهدية بعد دقائق اخرجت علبة من تحت السرير ووضعت فيها الورقة التي كتبت فيها الأغنية وتوجهت للخارج مع صديقاتها لتكمل يومها بهدوء...
    مر شهران كانت كات تدرس وتعمل بجد وكانت تعمل علي أطروحتها وبدأت بكتابة روايتها العاطفية التي وضعت فيها الكثير من قصتها بل كل قصتها كانت روايتها تحكي عن الحب الذي عاشته هي مع كلود ومايك لكنها قررت أن تتعلق بالجزء الذي تحمله لمايك الذي إختفي ولم تعرف أين هو...
    ***الفصل السادس***
    كانت كات تعمل في المشغل علي روايتها عندما دخلت لها مادي..
    **كات لديك ضيف ما في الخارج...
    **ضيف من هو...
    **إنها فتاة ترفض ان تقول إسمها لي....
    **تعالي لنعرف من هي؟...أه أني...
    **كات عزيزتي...
    **لا اصدق انت هنا مالذي تفعلينه هنا...
    **لقد إشتقت إليك...
    **أ ه وانا ايظاً...
    **أه يا اختي العزيزة تبدين بحالة جيدة....
    **تعالي لنجلس، مادي هذه صديقتي أني...
    **ا ه أنت أني لقد سمعت عنك الكثير تشرفت بمعرفتك...
    **وأنا ايظاً...
    **سأذهب وأعد العشاء فالبنات علي وشك العودة....
    **هل ستبقين هنا لتناول العشاء...
    **نعم سأبقي معك بضعة ايام...
    **جيد أمر رائع...
    **لقد غشتقت إليك اخبريني عنك...
    **أنا بخير أكافح لأعش تعرفت علي ثلاث فتيات إنهم صديقات جيدات يسكنان معي، أحاول الدراسة والعمل وأحاول العمل علي الأطروحة لكنني لم أنتهي منها بعد....
    **أمر جيد...
    **ماذا عنك أخبريني هل مازلت مع ستيف...
    **نعم لقد قرر ان يتخد خطوة كبيرة ويقوم بخطبتي قريباً....
    **أمر رائع كيف هي دراستك...
    **بخير ..
    **لقد سررت من أجلك انت وهو تستحقان السعادة....
    **أعرف بأنك تودين ان تسألي عنه...
    **أنت أكثر من يعرفني...
    **للأسف لا وجود لأخبار عنه لقد تبخر حتي أهله لا يعرفون عنه شئ هو لم يبعث لهم حتي برسالة منذ وقت طويل...
    **أمر مؤسف...
    **أسفة أعلم بأنك احببته...
    **لا عليك المهم ان احدنا ربحت أحدهم....
    ظلت أني أسبوعان مع كات وبعد ذلك رحلت كان رحيلها أمر مؤلم بالنسبة لي كات لكنها تعلمت أن تتأقلم مع الوضع فهي تعودت علي رحيل كل من تحبهم..
    **كات هل هذه اغنية جديدة..
    **نعم ألفتها من أجل اطروحتي...
    **هل يمكنك عزفها...
    **بالطبع سأفعل لكم تعالوا جميعاً...
    *مازلت أتذكر*
    *كان مع شروق الشمس*
    *سأتذكر للأبد*
    *كم كنت قريب*
    *منذ أن رأيتك*
    *قررت أن اتغير*
    *حركت كل مشاعري*
    *جعلتني أعبر عما في داخلي*
    *بحث عن كل الكلمات*
    *لأقولها لك منذ أن إلتقينا*
    *لم اعد اعرف ماهو الصح*
    *جعلتني أشعر بأني لست طبيعية*
    *كان أول يوم من سبتمبر*
    *عندما رأيتك للمرة الأولي*
    *شعرت بأنني أعرفك من قبل*
    *وقد رأيتك من قبل*
    *نسيت كل شئ*
    *لأنك كنت من حولي*
    *أينما أذهب أجدك*
    *منذ أن رأيتك*
    *عرفت بأنني سأحلم بعيناك دائماً*
    *عرفت بأنني ساعرفك*
    *وأعرف عنك كل شئ*
    *لطالما تذكرت*
    *شروق ذلك اليوم*
    *كان أجمل الأيام*
    *وقد أخرجت كل مافي داخلي*
    *لقد جعلتني أبكي*
    *كنت أفضل واحد*
    *لم يسبق لي أن رأيت *
    *مثلك*
    *كلما حاولت أن ابحث عنك*
    *أجدك في داخلي*
    *مازلت اتذكر*
    *أول يوم لنا معاً*
    *لطالما تذكرت*
    *إنها ذكري لن أفقدها أبداً*
    **أغنية رائعة جداً...
    **ستكون هذه الأغنية الأولي التي أكتبها لي أطروحتي....
    **إنها قريبة من القلب..
    **نعم مثل روايتي إنها قريبة طابت ليلتكم....
    توجهت لنوم لكنها سمعت صوت هاتفها النقال...
    **رسالة نصية،أغنيتك رائعة جداً وستكون مناسبة لأطروحتك لكنها ليست الأولي....من هذا من عرف بأغنيتي مادي...
    **ماالأمر....
    **وصلني هذا لكن لا وجود لرقم هاتف أو عنوان..
    **غريب...
    **أغنيتك رائعة لن تكون الأولي من هذا...
    **لا اعلم من هو..
    **وصلتك رسالة اخري...
    **إقرئيها انت...
    **أرجوك إعزفي دائما دون أن تغلقي النافذة حتي يسعني سماعك وتصحيح أخطائك...
    **من هذا الشخص...
    **لا بد من انه في البناية هنا وهو قريب منك.....
    **لا أعرف احد من هنا...
    **سوف تعرفينه قريبا سوف نبحث عنه وسنعرف منه كل شئ....
    مرت سنة ومازلت كات تدرس وتعمل علي أطروحتها وذلك الشخص الغريب مازال مجهولا لكنه يحوم من حولها دون ان تعلم ذات يوم كانت كات في طريقها للمنزل عندما وجدت مغلف مرمي امامها وبه إسمها ووردة حمراء فحملته وتوجهت للمنزل ونادت علي الجميع وارتهم المغلف...
    **أغنية أخري...
    **نعم...
    **ممن هذا المغلف...
    **لا أعلم...
    **كلماتها رائعة ولحنها علي مايبدو...
    **هل ستعزفينها...
    **لا...
    أخذتها ومزقتها ورمتها من النافذة ودخلت...
    **مالذي فعلته...
    **الأمر الصحيح لا يسعني ان أقبل شئ من مجهول مرة أخري...
    **أنت محقة...
    **علي النوم فغذا سأسافر لوالدتي ووالدي وعلي ان أبدو مرتاحة...
    **طابت ليلتك...
    في الصباح سافرت كات وأستقبلها اهلها وتوجهوا جميعا للمنزل...
    **كات كيف هو العمل علي الأطروحة...
    **جيدة ابي مازلت تحتاج للكثير من العناية....
    **هاتف من هذا..
    **اه أمي إنه لي....
    **لقد إتفقنا علي أن نقفل الهاتف لنقضي اليوم كله معاً...
    **أسفة لا بد من أنني نسيت أه إنها أني ماما علي أن أرد عليها....
    **حسناً مسموح لك بهذه المكالمة فقط...
    **شكرا أمي، أهلا أني...
    **أهلا أين أنت أتصل بك منذ الصباح علي رقم شقتك ولا يجيب أحد...
    **أه إنها العطلة وقد رحل الجميع لقضاء عطلة سعيدة....
    **حسناً كنت أود أن أقوم بدعوتك يا فتاة...
    **دعوتي...
    **نعم فخطبتي إذا في منزل العائلة...
    **اه هذا جيد...
    **هل ستأتين؟...
    **بالطبع إنها فرحة أختي وعلي أن أكون معها...
    **جيد سأنتظرك مع عائلتك...
    **حسنا إلي اللقاء...
    **ماالأمر...
    **إذا حفلة خطبة أني وقد قامت بدعوتنا جميعاً...
    **أمر رائع...
    **نعم علينا ان نسافر في الغذ أمي أود أن أكون أول واحدة تقف بجانب صديقتها العزيزة...
    **طبعا...
    **سأتصل بشركة الطيران لأقطع التذاكر....
    **أمر رائع سوف نزور نيوأيلند...
    **نعم أمي سنقضي وقتاً رائعا أن واثقة من ذلك...
    **نعم...
    في الصباح توجهوا لمنزل أني وهناك نظموا الأمور لحفل خطوبة رائع حل المساء وتوافدت الناس فقد كان هناك مدعوون كثيرون، تألقت كات وأرتدث ثوبا أبيض رائعا كانت كالملاك جميلة المنظر ورائعة الجمال وقد كانت متألقة كثيراً وقد كانت تسير بين الناس وهي تبتسم للجميع...
    **لقد وصلت أني من مركز التجميل وهي تطلبك في غرفها..
    **أنا متوجهة لهناك.....
    **كيف ابدو...
    **رائعة الجمال...
    **حقاً..
    **نعم أنت جميلة جداً....
    **أنا متوترة...
    **لا داع لذلك تعالي لأعانقك ايتها الشقية...
    **كنت أظن بأننا سنتزوج معاً....
    **أنت لم تتزوجي بعد لهذا لا تعرفين قد نتزوج معاً...
    **نعم محقة....
    **أنا حقاً سعيدة من أجلك أتمني لك السعادة حقاً....
    **شكرا لك ...
    **لنخرج ونقابل الضيوف...
    **لقد وصل ستيف...
    **أهلا ستيف...
    **أهلا كات تبدين جميلة...
    **وأنت أيظاً متألق...
    **أني تبدين جميلة جداً...
    **حقاً...
    **نعم....
    **هي لنخرج لناس إن الجميع ينتظركما....
    **لنذهب....
    **أه تبدو جميلة...نهما لائقين لبعض...
    **إجلسو هنا...
    **جيد...
    **كات إنتظري أمي تود ان تتعرف عليك...
    **والدتك تود ان تتعرف علي...
    **نعم...
    **حسناً...
    **أمي هذه كات التي أخبرتك عنها..
    **أه إنها جميلة كما قال مايك...
    **مايك قال هذا؟...
    **نعم لقد مدحك كثيراً...
    **أمر رائع...
    **هؤلاء شقيقاتي...
    **أهلا بكم..
    **إنها كات...
    **أه صديقة مايك المقربة...
    **نعم صديقته...
    **ستيف هل يمكنني الحديث معك قليلاً...
    **طبعاً...
    **هل من خبر منه...
    **للأسف لا يعرف احد أين هو لقد إختفي...
    **ألم يقل إلي أين ذهب أو أين سيكون؟...
    **لا لقد إختفي فحسب...
    **ألم يقل لك شئ قبل سفره...
    **كل ماقاله هو انه يود البحث عن ماندي وقد عرف عنها شئ ما ورحل...
    **ألم يتصل بك وأخبرك عن مكانه...
    **أخر إتصال كان من المطار وقد أخبرني بأنه لن يعود يوما وأنه قد فقد كل شئ...
    **حسناً...
    **أعلم بانكما تحبان بعض ولكنني لم أفهم لماذا حدث كل هذا...
    **لا تقلق أنا اسفة لقد افسدت اجمل يوم في حياتك...
    **لا أنا ايظاً حزين كنت اتمني أن يكون من حولي في مثل هذا اليوم...
    **قد يقوم بحضور زفافك...
    **ربما...
    إنتهي الحفل و عادت كات لمنزلا في نيو أيلند وفي صباح ودعت صديقتها وعادت إلي فوركس مع والدتها ووالدها، إنتهت العطلة وعادت كات لشقتها إستقبلت جميع صديقاتها وعادت لدراستها وعملها...
    في أحد الليالي الدافئة الجميلة وصل طرد لي كات..
    **كات هذا لك...
    **لا بد من أنها أحد الأغاني من ذاك الشخص المجهول...
    **فالحقيقة هي ذات الأغنية التي قمت بتمزيقها...
    **معها رسالة هذه المرة...
    **أعطني إياها""إحري في المرة القادمة لا تقومي بتمزيق قلبي وكلماتي وأجوك قومي بعزفها وأفتحي النافذة...
    **لا بد من أنه قريب من هنا....
    أسرعت كات وأخرجت رأسها من النافذة علي أمل أن تراه أو تلمحه من بعيد لكنها لم تري أحد...
    **ماذا ستفعلين؟..
    **سوف أعزف الأغنية لعله يخرج....
    **أنا سأراقب من النافذة الأخري...
    **حسناً....
    بدأت كات تعزف الأغنية وتغني واليكس كانت تراقب مع مادي ولكنهما لم يلمحا أحد...
    إستمر هذا الأمر كثيراً ومر الوقت وحان الوقت لتخرج ولكن كات لم تنتهي من أطروحتها كانت مشوشة قليلاً لأنها أنهت الرواية فقط ولم تنهي الأغاني كما انها لم تهتم بالمسرحية التي ستقوم بها لعرض أطروحتها صوت وصورة وكتابة أيظاً ولم تجد المغني الأساسي الذي سيلعب دور مايك ولم تكتب حتي أغانيه بعد لهذا كانت مشوشة كثيراً....
    **هل أنت بخير....
    **لا لست بخير يبدو ان أطروحتي شئ مستحيل....
    **لا ليس هناك شئ مستحيل....
    **علي ان أقدم العرض التوضيحي بعد اسبوع ولم أعمل عليه...
    **ومالذي تنتظرينه...
    **علي الذهاب للمكتبة والبحث عن بعض الكتب...
    **سأذهب معك...




    **حقاً...
    **نعم أعرف مكتبة رائعة قد تجيدين كل ماتودينه منها....
    **هيا لنذهب...
    توجها معا للمكتبة وقد وجدت كات ماتريده إلا كتاب واحد فقط...
    **ألن أجده أبداً هنا...
    **لا هذا الكتاب وزع علي عشرة نسخات وقد نفذت سيكون العثور عليه أمر صعب....
    **حسنا شكرا لك علي كل حال...
    **سأبذل قصار جهدي لعلني أجده لك...
    **شكرا لك سيكون هذا لطف منك....
    عادت للمنزل ونامت وفي الصباح توجهت للجامعة وهناك جاء أحد الطلاب وقدم لها علبة...
    **أنت كات أليس كذلك...
    **نعم...
    **إنها لك..
    **ممن هي...
    **لا اعرف شخص غامض طلب مني أن أعطيك إياها...
    **هل رأيته هل كان شاب ام فتاة...
    **للأسف لقد كانت في الحمام وقد وضعه لي علي الطاولة وطلب مني أن اقدمه لك ولم اره....
    **ماذا عن صوته..
    **لقد قام بتغير صوته ولم أستطع أن أميز إذا كان شاب أم فتاة...
    **حسناً شكرا لك..
    فتحت العلبة فوجدت الكتاب الذي تبحث عنه ووجدت أغنية مع رسالة تقول""علمت بأنك تبحثين عنه إنه لك...
    **ماالأمر كات...
    **بدا الأمر يزداد غرابة..
    **لماذا...
    **لا أعلم إنه يعلم كل شئ عني أنا لا أفهم شئ أبداً...
    لم تعرف كات شئ عن الشخص المجهول الي يبعث لها بكل تلك الأمور ات يوم كانت في الجامعة في الحديقة....
    **اهلا مادي...
    **هذا لك..
    **من أين احضرته....
    **كان في مكتب البريد...
    **لقد أصبح الأمر عادي بالنسبة لي...
    **هل هذه أغنية جديدة..
    **نعم إنها كذلك أحاول أن اعرف لماذا يفعل هذا معي...
    **لا أعلم حقاً....
    **هل هذه لك...
    **إنها أغنية أنهيت العمل عليها اليوم...
    **هل هي لللإطروحة..
    **نعم...
    **مارأيك لو تغنيها لي...
    **لنتوجه للمنزل وسأفعل ذلك....
    **هيا إذاً...
    في المنزل جلست كات مع ماجي وبدأت تعزف وتغني لها بعد أن أغلقت النافذة....
    *هناك دموع في قلبي*
    *دموع حقيقة من دم*
    *لم أعد أشعر بأنني حية*
    *لم أعد استطيع أن اقدم*
    *المزيد من الشرح لنفسي*
    *بعد أن حملتني بيدك*
    *رحلت دون حتي الوداع*
    *فمالذي املكه*
    *بعد أن رحلت*
    *مالذي سأفعله من دونك*
    *أنت كل الأغاني*
    *أنت حبيبي*
    *أنت أهم شئ أملكه*
    *هناك دموع في قلبي*
    *منذ وقت طويل لم تشفي*
    *هناك العديد من الجروح*
    *بحاجة لشخص يشفيها*
    *لن ارضي أن يكون شخص غريب*
    *عليك أن تكون أنت فقط*
    *من يفتح قلبي ويقوم بشفائي*
    *هناك العديد من الذكريات*
    *فكن معي من جديد*
    *هناك المزيد أود*
    *أن تعلمه*
    *مالذي أفعله وقد رحلت*
    *عد من جيد*
    *أنا لك وأنت لي*
    *حبك جعلني أتنفس*
    *من بعد الموت*
    *أرجوك عد إلي*
    *فأنت كل ماأريد*
    *دع الدموع في قلبي*
    أنهت الأغنية وهي تبكي..
    **الأغنية رائعة جداً وهي عاطفية وهادئة..
    **أعلم ذلك...
    **هل يمكنك إخباري لماذا أغانيك كلها تبدو سلسلة مترابطة...
    **نعم أعلم ذلك، الهاتف يرن...
    ***الفصل السابع***
    **ماالأمر..
    **أنها والدتي كانت تود ان تعرف سير الأطروحة....
    **لم تخبريني لماذا ما القصة يا كات....
    **إنها سلسلة متتابعة الأطروحة وهي....
    **ألم تلاحظي أغانيك و...
    **ماذا؟...
    **إنسي الأمر علي الذهاب لقد تأخرت عن العمل...
    **إلي اللقاء...
    جلست كات بعد رحيل مادي تفكر كيف ستنهي الأطروحة أي القسم الذي يخص مايك...
    **كات هل أنت هنا...
    **نعم أليكس..
    **وصلك طرد كالعادة...
    **حقاً...
    **نعم...
    **أعطيني إياه...أغنية كالعادة ورسالة...
    **ألن تقرأي الرسالة...
    **لا اشعر برغبة في ذلك....
    **مادي ماالأمر لماذا عدت...
    **لقد إتصلت بي السيدة مولينا وقالت لا داع لقدومي بريد جديد...
    **نعم وهناك رسالة ترفض ان تقرأها....
    **سأفعل أنا..عزيزتي كات إنه أخر طرد أرسله لك أعتقد بأن أطروحتك قد إنتهت عشرة أغاني مني وعشرة منك هذه الأغنية الأخيرة للأطروحة ارجوك إعزفيها من أجلي ملاحظة""لقد وفيت بوعدي""
    وقفت كات وأخذت الرسالة وقرأتها من جديد..
    **كيف لي ألا أعرف...
    **ماالأمر كات...
    **إنه هو نعم إنه هو...
    **ماالأمر..
    **الأغاني وكلماتها إنها تترافق مع كلماتي دائما إنها سلسلة مترابطة ...
    **هذا ماكنت أحاول إخبارك به أغانيك وأغاني ذلك الشخص الغريب الذي يبعت لك بطرود ذاتها تحمل ذات المعني وترد علي كل أغنية تقومين أنت بفعلها والعكس تماماً...
    **إلي أين تذهبين...
    **كات لا تخرجي فالجو بارد وأنت لا ترتدين جيداً..
    أسرعت للأسفل وهي تبكي وقفت في نصف الساحة وقد خرجت مادي وأليكس ورائها وقد كانت تيراني باالأسفل وسألت ماذا يحدث فلم يجبها أحد أما كات فوقفت وتكلمت بصوت مرتفع....
    **لقد حللت الأحجية أعرف بأنه أنت أرجوك أخرج الأن، لا تدعني هكذا لقد إرتكبت حماقة من قبل وتخليت عني لا تفعل هذا مرة أخري، ارجوك مايك عليك ان تسمعني انا أحبك نعم أحبك واكثر من نفسي وارغب بأن أكون بقربك العمر كله ارجوك توقف عن فعل هذا بي انا مشتاقة إليك..
    لكن لم يجبها أحد فجلست علي الأرض تبكي فأسرعت الفتيات إليها وقاموا بإدخالها، في المنزل اعدت لها مادي كوب قهوة ساخن وقامت الفتيات بتبديل ملابسها وجلسوا معها ليعرفوا القصة، جلسوا معها واحدة تنظر للأخري بإنتظار ان تتكلم كات لكنها لم تتكلم وقفت وتوجهت نحو البيانو وفتحت النافذة وبدأت في العزف وغناء الأغنية الأخيرة التي وصلتها...
    بعد ان أنهتها توجهت لغرفتها وجمعت كل الأغاني العشرة التي وصلتها وقامت بوضعها مع الأطروحة ....
    **لقد وصلتك رسالة نصية...
    **أقرئيها من فضلك...
    **كتب هنا أنا أيظاً أحبك ولكنني أعتذر لن أستطيع أن أقابلك لقد كنت الحب الحقيقي في حياتي ظننت من أنني لن أحب من بعد مادي لكنك أعدت لي الفرح في قلبي""ملاحظة لقد أجدت العزف والغناء صوتك اصبح أقوي من قبل. مايكي...
    **من هو مايكي كات...
    **مايكل مايكي مايك كلها أسماء لشخص واحد فقط، وهو الشخص الذي أحبه والذي أرغب برؤيته، إنه الشخص الذي أعاد لي البسمة ومسح كل الحزن الذي في قلبي، لكنه تسبب بجرح لي وهو أكبر لقد تخلي عني دون سبب لا أعرف عنه شئ من أربع سنوات لكنني كنت أحمله في قلبي منذ أن عرفته في الثانوية السنة الأخيرة كانت من أجمل سنوات حياتي...
    **وماذا حدث بينكما...
    **هذا أسوء شئ لم يحدث أي شئ بيننا...
    **ولكنك قلت بأنه تخلي عنك...
    **لقد تركني قبل أن نبدأ علاقتنا تركني وترك كل شئ ورأه ...
    **وإلي أين ذهب...
    **لا أحد يعلم...
    **لكن لماذا كان يبعث لك بالأغاني...
    **قبل أربع سنوات وعدني بانه سيكون معي في الأطروحة وأنه سيقوم بمساعدتي وقد وفي بوعده...
    **أمر غريب وعجيب...
    **طوال أربع سنوات كان من حولي يراقبني ويساعدني ويلاحقني ولم أحضي بفرصة لرؤيته من بعيد ولا أعرف كيف تمكن من فعل كل شئ دون أن أشعر بوجوده....
    **يبدو أنه كان قريب منك لدرجة لا يمكنك تصورها....
    **نعم إنه في قلبي دائماً لذا لم اشعر يوما بأنه بعيد عني...
    **وماذا ستفعلين الأن....
    **لقد إنتهت الأطروحة علي الأقل إنتهي الجزء النظري منها وهنا يأتي دور الجزء العملي....
    **حس تريحي نفسك الأن وتنامي...
    **لا أمامي أشياء عديدة علي فعلها إذا سأقدم العرض التوضيحي لي أطروحتي ...
    **سوف تنجحين...
    لم تستطع كات النوم كانت تقرأ كلمات الأغاني العشرة مرارا و مرار إلي أن اشرق يوم جديد إرتدت ثيابها وتوجهت مع صديقاتها للمعهد وهناك جلست تنتظر دورها...
    **سوف تنجحين...
    **نعم ستكون كل الأمور بخير...
    **كاتي هيوستن...
    **أنا...
    **إنه دورك...
    **أه قادمة...
    **نتمني لك التوفيق...
    **شكرا لكم...
    توجهت كات لداخل كانت لجنة التحكيم مكونة من عشرة أشخاص وكلهم من نخبة الأساتذة نظرت لهم وأخدت نفسا عميقاً وعلمت أن وظيفتها تتمركز في التأثير بي هؤلاء الناس لهذا قررت من أجلها وأجل مايك ومن أجل حلمها الذي ترغب بتحقيقه أن تقنعهم...
    **تفضلي أنسة كات...
    **صباح الخير جميعاً...
    **صباح النور...
    **في البداية أود ان أخبركم بأنني أعمل علي هذه الأطروحة منذ سبعة سنوات، أي منذ أن كنت في سنتي الثانوية الأولي كنت اود ان تكون هذه الطروحة أطروحتي الثانوية حتي أستطيع الحصول علي منحة لدراسة هنا، لكن صديق عزيز جداً لي أقنعني بأن أطورها واجعلها أطروحتي الجامعية لأنه رأي أنها تستحق التطور...
    **حسنا أخبرينا عنها يا أنسة هيوستن...
    **حسناً أطروحتي تتحدث عن رواية رومنسية غنائية...
    **وماهو مضمون هذه الرواية الموسيقية...
    **حسناً تتحدث الرواية عن شخصان أحبا بعض كثيراً وفي ذات الوقت لم يجتمعا إلا بإسم الصداقة لأن لكل واحد منهم ماض مؤلم ولم ينساه أحد ماضيه بل عاش كل واحد فيه ولم يقتربا من بعض أبداً....
    **وكيف هي أحداث الرواية..
    **تتضمن الرواية عشرون أغنية ومن خلال الأغاني تسرد الرواية...
    **ولكن لما عشرون أغنية...
    **إنها أغاني من الطرفين لشاب عشرة أغاني والفتاة ايظاً عشرة...
    **ومن قام بتاليف هذه الأغاني يا أنسه هيوستن....
    **أنا ألفت عشرة أغاني وصديق لي العشرة الأخري...
    **ومن قام بالتلحين...
    **كل منا لحن أغانيه....
    **وكيف تودين عرض لنا هذه الرواية...
    **بالطبع ليس عن طريق قرأتكم للرواية..
    **هذا جيد لأن الأمر بهذه الطريقة سيكون مملاً...
    **هذا صحيح أنا أفكر في أن أنضم مسرحية أستخذم فيها بعض المناضر والمؤثرات الصوتية ومناضر طبيعية تتماشي مع الرواية والأغاني...
    **وهل هناك ممثلون...
    **فقط إثنان والباقي ستكون مشاهد أي صور حائطية...
    **ومن سيقوم بالغناء...
    **أنا سأغني أغاني بنفسي سيدي...
    **ماذا عن دور الشاب...
    **سوف ابحث عن شاب يقوم معي باالأمر...
    **ولماذا لا يشاركك الشخص الذي كتب الأغاني وساعدك...
    **سيكون هذا رائعا نعم لما لا...
    **للأسف لا اعلم اين هو لقد قام بمساعدتي ورحل...
    **أمر مؤسف...
    **نعم لكنني ساتوصل لحل ما...
    **مالذي ستفعلينه أيظاً...
    **لقد كتبت أحداث الرواية ولكنني لست متأكدة من النهاية كل ما سأفعله هو أن أقوم بطباعة الرواية كاملة وستوزع علي كل الحضور حتي يتسني للجميع أن يفهموا القصة....
    **هل تعلمين ماتواجهينه أنسة هيوستن...
    **نعم أعلم..
    **أنسه هيوستن أنت ستنظمين مسرحية وهذا يعني بأنك ستحتاجين لمسرح كبير...
    **نعم وسوف تقومين بطباعة الرواية وهذا سيكلفك الكثير..,.
    **ودعينا لا ننسي المؤثرات الصوتية والصور والألات الموسيقية كل هذا يحتاج لي العديد من النقود...
    **سوف تقومين بدعوة الناس وسوف يكلفك المسرح كثيراً...
    **أنا مستعدة لللأمر ولو كلفني هذا العمل كل ما أملكه...
    **أنسه هيوستن سوف تتعبين كثيراً ولن تحصلي علي الدعم الكافي...
    **حضرة الأساتذة أنا اود تحقيق حلمي واود أن تكون هذه الأطروحة معروضة في كل مكان في النهاية هي ليست مجرد أطروحة بل هي قصة حياتي وهي كل ماأسعي إليه منذ وقت طويل، لا يهمني حجم المال والملابس والمؤثراث سأعمل ليل ونهارا وسيكون لدي أصدقاء يساعدونني في كل شئ ولن أتوقف عن السعي لتحقيق حلمي كل مأطلبه منك هو الموافقة علي عرضي وسوف اتكفل بالباقي...
    **حسنا إن الأمر يحتاج لتفكير سناخذ إستراحة ويمكننا بعدها أن نخبرك بقرارنا ...
    **أود منكم أن تعلموا فقط ان هذا الأمر كل ما يهمني لا يهمني إن كنت سأتخرج بتقدير ممتاز أو جيد جداً كل ماأريده أن أعرض هذه الفكرة وأن يشاهدها أكبر عدد من الناس ويعرفون أنني قادرة علي فعل المزيد وأود ان يكون هذا النوع من الروايات منتشر وأن أكون أنا أول من سعت إليه...
    **بالطبع انسه هيوستن إذهبي الأن وسوف نطلبك بعد ربع ساعة..
    خرجت كات من الغرفة وتوجهت لصديقاتها...
    **ماالأمر ماذا حدث..
    **سيفكرون في الأمر ثم يقررون...
    **هل إقتنعوا؟...
    **لا اعرف البعض منهم تأثر والبعض الأخر مازال يفكر والبعض لا أعلم بما يفكرون...
    جلست كات بعد أن قدمت لها مادي كوب من القهوة ، في غرفة الإجتماعات كان كل شخص من لجنة التحكيم يبدي رأيه بخصوص الأطروحة...
    **تبدو أنها مصرة علي فعلها...
    **إنها فكرة رائعة ومنذ أن توليت هذه المهمة لم تعجبني أي فكرة ببقدر فكرتها...
    **هذا صحيح لكن الأمر شبه مستحيل لن تستطيع أن تقدمها بالشكل الذي ترغب به..
    **لكنها مصرة جداً...
    **إنه حلمها الوحيد منذ أن كانت صغيرة...
    **لكن الأمر سيكلفها كثيراً...
    **لكنها ستفعل المستحيل لي تحقيق هذا الحلم...
    **مارأيكم هل نمنح الأمر فرصة...
    **أعتقد بأنه علينا ألا نسمح لها لانها سوف تخسر العديد وسوف تتحطم أمالها إن لم تنجح الفكرة...
    **حسناً من يأيد الدكتور سوان في رأيه، ومن لا يأيده...
    **أعتقد بأننا عرفنا الجواب والقرار النهائي...
    **علينا أن نخبرها لا نود أن تقلق اكثر...
    **للأسف سوف تخسر كل أحلامها...
    **أنسه هيوستن إنهم يستدعونك...
    **أه يا إلهي أنا متوترة...
    **كات قلوبنا معك إذهبي الأن...
    **تمنوا لي التوفيق...
    **سندعو لك..
    **أنسه هيوستن لقد كان الأمر مستحيلاً فلم نستطع أن نصل لقرار جماعي...
    **نعم فكل شخص أبدي رأيه...
    **برغم من أنني أعجبت بفكرتك سوف أرفض لا يسعني المجازفة...
    **عليك التفكير في خطة أخري...
    **لقد أتيت لهنا من اجل هذه الأطروحة وبدونها أنا لا شئ إن لم تكن هذه أطروحة تخرجي سوف اسحب أوراقي وانهي دراستي...
    **هل الأمر يقتصر علي الأطروحة...
    **لقد درست أربع سنوات هنا لي أخرج وأنا سعيدة بنجاح أطروحتي لهذا لا يمكنني أن اخسر..
    **أنا معك أنسه هيوستن....
    **شكرا دكتورة هيريلي...
    **أنسه هيوستن لقد صوتنا وقد قررنا ان نعطيك الفرصة لتألق...
    **حقاً...
    **نعم...
    **شكرا لكم لن أخيب املكم...
    **نتمني ألا يخيب أملك أنت يا أنسه هيوستن....
    **لن يحدث هذا إن عرضت الأطروحة لا يهمني إن نجحت اولا المهم أنها قد عرضت فقط....
    **لديك شهران للعمل وهذا يعني أنه لن تستطيعي النوم أبدا خلال هذان الشهران...
    **سيكون الأمر صعب عليك أن تحجي في ذلك...
    **بالطبع سأفعل...
    خرجت كات لصديقاتها ووقفت أمامهم والدمع في عينيها...
    **ماذا حدث؟...
    **ماالأمر...
    **لقد نجحت...
    **اه مبروك...
    **أمر رائع...
    **أمامنا العديد من العمل واحتاج لمساعدتكم...
    **بالطبع سنفعل...
    **لنتوجه للمنزل...
    في المنزل كانت كات جالسة مع صديقاتها...
    **لا أصدق إحدانا ستتخرج...
    **كنت اتمني أن نتخرج جميعا معاً...
    **لا عليك سوف يتسني لنا الوقت في مساعدتك حتي تساعدينا أنت في وقت تخرجنا...
    **بالطبع سأفعل..
    وقفت كات وتوجهت لنافذة وأخرجت رأسها وقالت بصوت عال...
    **لقد نجحت مايك ستعرض أطروحتي مايك...
    **هل هو هنا؟...
    **لا أعلم لكنني كنت أرغب بأن يعرف...
    **وصلتك رسالة..
    **إنه هنا...
    **كنت متأكدة من أنك ستفعلين تهاني الحارة لك منذ الأن سوف تتألقين عليك بالعمل المتواصل الأن...
    **علي أن اعرف أين هو لا أصدق يبدو أنه قريب مني بدرجة لا تصدق...
    **سوف تعرفين مكانه...
    **نعم علي الذهاب للمطبعة سأقوم بي طباعة القصة الأن....
    **أتعلمين عمي يعمل في مطبعة البلدة وسوف يساعدنا...
    **أمر رائع تيراني...
    **علينا الذهاب له...
    **هي كات سوف أقوم أنا بطباعة كروت الدعوة في المكتب...
    **أنا سأبتكر الأزياء..
    **سيكون لدينا العديد من الأعمال التي يجب تفيدها...
    **سنتعاون جميعاً....
    ***الفصل الثامن***
    مر الوقت بسرعة وكلها مجرد أسابيع تفصل علي يوم العرض الكبير كانت كات جالسة وهي غاضبة...
    **ماالأمر كات؟...
    **لا أصدق لقد فشلت فشلاً ذريعاً...
    **مالذي تقولينه لقد إنتهي كل شئ...
    **لا نحن لم نفعل أي شئ...
    **ماذا تقصدين المسرح جاهز وكروت الدعوة وأيظاً الكتاب والموسيقي والألأت وكل شئ...
    **إلا الشخص الذي سيغني معي...
    **سوف تجدين الشخص المناسب...
    **لا أحد يملك طبقة الصوت المطلوبة...
    **سوف تجدين أحد أنا واثقة...
    توجهت لنافذة وفتحتها وصرخت...
    **مايك أنا بحاجة إليك أين أنت كان عليك أن تكون معي الأن أين أنت...
    **كات لا تصرخي كثيرا عليك المحافضة علي صوتك...
    **إن لم أجد الشخص المناسب إذا سأنسحب...
    **كات هناك شخص ما هو هنا من أجل الطلب...
    **ربما جاء الشخص المناسب...
    **أهلا بك..
    **اهلا أنسة كات أنا إسمي جون وأنا متحمس...
    **هل تجيد العزف والغناء...
    **أنا طالب في السنة الثانية قسم الموسيقي لهذا لا بد من أنني أرف....
    **هذه الأغنية وهذا البيانو أريني قدرتك...
    توجه للبيانو وبدأ يعزف كان لا بأس به...
    **إنه جيد...
    **ليس بالمستوي المطلوب لكنه أحسن بكثير ممن قبله...
    **إذا مارأيك...
    **أنت بحاجة لتمرن كثيرا لهذا لن نضيع الوقت منذ الغذ سنتمرن أربع ساعات صباحاً وأربع مساءاً هل أنت موافق....
    **بالطبع...
    في الصباح بدأت كات بالتدرب مع جون لكنه كان يخطئ كثيرا مما جعل كات تفقد أعصابها فطلبت منه ان يواصل التمرين من دونها، مر الوقت وجاء اليوم المنتظر قامت كات بدعوت كل من تعرفه لهذا كان المسرح ملئ بالناس خرجت كات لتري المدعوين وكان الكل في مكانه إلا مقعد واحداً كان فارغا نعم إنه مقعد مايكي لكن والدته وشقيقاته وشقيقه وأني موجودون ووالداها أيظاً لهذا حاولت أن تتشجع....
    **كات الكل هنا وقد وصل جميع الأساتذة والكل ينتظر العرض...
    **هل وزعت كل الكتب...
    **نعم كل شخص في المسرح يحمل كتابه معاً...
    **جيد أين جون...
    **يتدرب علي أول أغنية...
    **علي الذهاب إليه وتشجيعه...
    **نعم إذهبي...
    **جون...
    **نعم...
    **هل انت بخير..
    **متوتر قليلاً...
    **جون إنها فرصتك لضهور كما أنها فرصتي الوحيدة في تحقيق حلمي فلا تخذلني...
    **بالطبع لا...
    **سنغني لساعتان متواصلتان دون توقف عشرون أغنية فهل أنت مستعد لذلك....
    **نعم أعتقد ذلك..
    **لا أود منك أن تعتقد بل أود أن تكون واثقاً...
    **وهل أنت واثقة....
    **فالحقيقة...
    **كات هاتفك....
    **ماالأمر...
    **رسالة نصية...
    **هل ينكن قرأتها مادي...
    **نعم...
    **سوف تنجحين أنا واثق من ذلك وكلي ثقة ولا تنسي أنني أحبك تمنياتي لك بالتوفيق الليلة وأنا مستمتع بالعرض حيت أنا لهذا أبهريني....
    **الأن أنا واثقة يا جون هيا لنرتدي الزي الأول سوف أذهب لغرفة التحكم لأتأكد من سير الأمور....
    **هيا جون إستعد....
    **كات وصلك طرد...
    **طرد الأن...
    **ماالأمر...
    **أغنية من مايك....
    **أغنية ولماذا يبعث لك بأغنية....
    **لا أعلم لكن كلماتها رائعة جداً...
    **لا تفكري فيها ودعينا نستعد للعرض..
    حملت الورقة معها وتوجهت لغرفة المكياج وهي تقرأ الأغنية....
    كان الكل ينتظر العرض بفارغ الصبر وقد حان الوقت أطفأت الأضواء ورفعت الستارة وبدأ العرض كانت كات واثقة من نفسها كان صوتها جميلاً وهي تغني وقد كانت المشاهد الحركية رائعة والمؤثرات أيظاً،كان الكل مستمتع ساعتان من الغناء والأغاني الرومنسية الهادئة الرائعة بكل ما فيها من حزن والسعادة وشوق وغرام كانت كلمات الأغاني رائعة جداً وقد كان الجميع في حالة ذهول فلم يتوقع احد أن يكون الأداء متقن لهذه الدرجة من حيث الأضواء والمؤثرات والمشاهد والصور والثمثيل والغناء والموسيقي وكل شئ في العرض عند إنتهاء العرض وقف الجميع محياً لكات ومجهودها الكبير وقد كان الكل مستمتع حتي ان العديد من المشاهدين ولجنة التحكيم قد ذرفوا الدموع لأن الأمر كان مؤثراً، حتي كات لم تمتلك نفسها كانت دموعها تملئ المكان ولكنها كانت سعيدة شغلت الأضواء وحيت كات مع جون الجمهور ووقف كل شخص في المسرح لهما ، بدأ الناس يخرجون من المسرح عندما أنطفأت الأضواء وشغلت موسيقي تعجب الجميع وتعجبت كاتي وفجأة سمعت شخص يغني :
    *هل يمكنك أن تتخيلي*
    *ماذا سيحدث لو كنت معك الأن*
    *أمسك يدك وأقترب منك*
    * ولن أتركك بعدها *
    *وأرحل أبدا *
    * لهذا أعتقد*
    *بأنه عليك تنظري لنجوم*
    *وحينها أحلامك ستتحقق*
    *وسأكون أنا أيظاً علي حق*
    *وبعدها سأكون أينما تكونين *
    كانت كات تبحث من حولها وبعيناها الدموع الغزيرة وهنا ضهر مايك وأكمل أغنيته قائلاً:
    *أنا هنا نعم الأن*
    *في هذه اللحظة أنا هنا*
    *أراك وأري فرحتك*
    *انا هنا الأن*
    *وقلبي قد ذهب إليك*
    أسرعت إليه وأمسكت يده وهي تبكي...
    **أنت هنا نعم أنت هنا...
    **نعم ولكن يمكنك التأمل في لا حقاً لدينا عرض ويجب أن نختمه...
    **ماذا تقصد..
    **شاركيني الغناء...
    **لكنها الأغنية الجديدة ولم أتدرب عليها....
    **هل تثقين بي...
    **أكثر من أي شئ في العالم...
    **إذا هيا لنغني...
    أمسك يدها وأنطلقا معا للمسرح وأنهي هو الأغنية لتلحق هيا به وتجاريه وتغني أيظاً بعد أن عاد كل الحضور للجلوس لمشاهدة العرض بعين دامعة...
    *الغذ سيكون يوما جديد*
    *ستكون حياة جديدة*
    *أنظري لتاريخ وتذكري*
    *أليس هو يوم لقائنا الأول*
    *من اليوم سأكون*
    * أنا وأنت من جديد*
    *إن كنت ستبقي*
    *معي للأبد*
    *فأهلا بك من جديد*
    *لكن إن كنت*
    *تظن بأنك ستراني *
    *لثلاث ساعات*
    *فعليك الرحيل منذ الأن*
    *لأنني لن أضيعك مدام *
    *قد وجدتك من جديد*
    *أعطيك فرصة جديدة*
    *وأعدك أينما تكون سأكون*
    *أنت هنا الأن*
    *نعم أنا هنا*
    *اعدك بأن تبقي معي*
    *وأنا كذلك*
    *تأكد من أنك كل شئ*
    *أنت هنا*
    *نعم أنا أراك*
    *ومن الأن سأكون أنا أنت*
    *نعم أنا وأنت فقط*
    *ولن يبعدنا شئ*
    *أنا هنا*
    *نعم إلي الأن*
    *أنظر إليك*
    *وأعرف أن قلبي يحبك*
    *أنت هنا*
    *نعم للأن*
    *أنظر إليك وبقلبي العديد من الكلام*
    *أعدك من اليوم سأكون أنا وأنت*
    *أنا وأنت*
    *نعم فقط أنا وأنت من جديد*
    *أنت هنا*
    *نعم أنا هنا*
    *تنظر إلي*
    *نعم لأن قلبي يحبك*
    *أنت هنا*
    *أنا هنا*
    *للأن أنت هنا*
    *وللأبد سأكون*
    *أنا وأنت*
    *نعم أنا وأنت فقط*
    *أنت هنا أنظر إليك*
    *هات يدك لنسير*
    *أنا وأنت*
    *مجرد أنا وأنت*


    **أنا أحبك مايك...
    **وأنا كذلك...
    وهنا وقف كل الحضور ليصفق لهما بحرارة وقد كان الكل سعيد الأصدقاء والأهل والجميع...
    بعد إنتهاء العرض جلس مايك مع أسرته التي لم يراها منذ سنوات أما كات فقد تحدث مع الأساتذة...
    **لقد نجحت كات...
    **شكرا لك هذا هو المهم...
    **سوف تصلك نتيجتك في الغذ مساءاً...
    **لا تهمني النتيجة فكل ما اريده لدي....
    تركتهم أني وذهبت لمايك...
    **لماذا فعلت لي كل هذا...
    **الوقت متأخر الأن وانت قد تعبثي عودي لشقتك ونامي وسنتحدث صباحاً...
    **حسنا..
    **كات..
    **أه أمي أبي...
    **لقد كنت مذهلة...
    **شكرا لكما...
    **مارأيك لو نذهب...
    **نعم تعاليا معي لشقتي....
    **لنذهب...
    في الصباح خرجت كات من المنزل لتجد مايك يقف امام الباب..
    **صباح الخير..
    **صباح النور...
    **هل كنت ستطرق الباب...
    **بل كنت أحضر جريدة الصباح كما تعودت كل يوم...
    **لا تقل لي بأنك...
    **نعم أسكن هنا أمامك...
    **وقد كنت كل...
    **نعم أقف هنا وأضع لك الطرود واخد جريدة الصباح..
    **وأنا لم أنتبه لا اصدق...
    **لا عليك إذهبي لتبديل ثيابك أود الحديث معك...
    **لن أتأخر...
    خرجا معا وجلسا في الحديقة التي في أسفل البناية التي يسكناها..
    **كنت كل هذا الوقت أمامي ولم استطع أن أراك أو أعلم بوجودك...
    **هذا لأنك حملتني في قلبك في كل لحظة ولم تفكري إلا في...
    **هذا صحيح لكن لماذا لم تظهر...
    **كان علي ان أجعلك تعرفين أنه يمكنك أن تحققي أحلامك من دوني....
    **لكنني لم أفعل لقد ساعدتني انت وكتبت لي الأغاني...
    **نعم ولكنك قمت بالعمل الصعب لوحدك....
    **لما ذهبت دون أن تخبرني....
    **لقد قطعت عهدا علي نفسي ألا أترك مكان للحب، لكن بعد ان عرفتك تغير كل شئ، ظننت من أن الزمن سيعيد نفسه وأنجرح جرحا أخر لكن بعد أن سافرت أيقنت أنني نسيت ذلك الجرح القديم وأنت من قام بشفائه أيقنت بأن الحياة معك أجمل وأغني...
    **لماذا لم تظهر منذ أن أتيت لأول مرة وأعلمتني بوجودك...
    **لقد رأيت في عينيك التصميم والإرادة وعرفت بأنك ستحقيقين أحلامك من دوني وستستمرين لهذا لم أرد أن أعترض طريقك...
    **لكن الأمر كان صعب بالنسبة إلي...
    **ولي أيظاً لكنني أردت أن أتأكد من صدق حبك لي...
    **وهل تأكدت...
    **نعم لقد علمت بأنك تحملين لي حيا لن تحمله لي فتاة في هذا العالم....
    **هذا جيد ولكن هل ستختفي مرة أخري....
    **لم يعد لدي أي مبرر أو سبب يجعلني أبتعد عنك من جديد...
    **هذا جيد لأنني إن فقدتك مرة أخري سوف أموت...
    **لا تنسي أنا لم أبتعد عنك بصورة فعلية لقد كنت قريبا منك...
    **نعم ايها المجنون..
    قام بتقبيلها وأمسك يدها وقام بحضنها وفي هذه اللحظة سمعا صوت فتاة....
    **مايكي..
    رفع مايك عيناه...
    **ماندي...
    **ماندي...
    **مايكي لا أصدق لقد وجدتك...
    **وأنا لا أصدق عيني كيف وصلت لي...
    **رسالتك..
    **رسالة أي رسالة...
    **نعم ماندي أي رسالة...
    **هذه كتبتها لي منذ أربع سنوات لقد وصلتني ولكنني لم أعرف كيف أجدك وبالمصادفة كانت صديقة لي بالعرض باالأمس وقد أخبرتني بأنها رأت الشخص الذي أحمل معي صورته دائماً....
    **ماندي لا أعرف ماذا أقول...
    **ليس عليك ان تقول شئ أنا غبية إبتعدت عنك وأنت تحبني رسالتك أوضحت لي كل شئ...
    **أنا لا أتذكر ماذا كتبت لك في الرسالة...
    **أنا أحملها معي سأقرأها لك،""ماندي لطالما أحببتك ولا زلت كذلك لا يهمني مافعلت في الماضي عودي إلي لنبدأ حياة جديدة لأنك حبيبتي التي أحب أنا لن أحب فتاة مثلك ولن تكون هناك مثلك أنا محتاج غليك فهل عدت إلي لأنني لا أكون شخصا بدونك أرجوك ماندي أنا أحبك ولن أنساك ابداً أنت من أودها أن تكون شريكة حياتي مع تحياتي المحب المعذب المخلص لك ولحبك مايك...لقد أثرت في رسالتك مايك وأنا أيظاً مازلت أحبك....
    نظرت له كات وهي تبكي وقالت له...
    **مايك هل كتبت أنت هذه الرسالة...
    **للأسف نعم كات...
    تركت يده وأبتعدت عنه فأمسك يدها وأقترب من ماندي وهو يمسك بكات...
    **ماندي هذه الرسالة لا تعني شئ...
    أخذها منها وقام بتمزيقها ثم نظر إليها وقال..
    **أنت لست حبي الحقيقي حبي الحقيقي معي الأن وهي كات ولن يبعدني عنها شئ بعد الأن....
    **لكن أنا ماندي...
    أمسك كات ورحل معها لكنه توقف لأن ماندي قالت له...
    **أفهم الأن أنت تنتقم....
    **أتعلمين لا يوجد شئ يجعلني أرغب باالإنتقام لكن إن أردت أن تحسبي الأمر بهذه الطريقة فانا لن يكون بمقدوري مساعدتك...
    ورحل وتركها واقفة وهي تلعن كات ومايك معا ولكن هذا ليس مهما فهما معا الأن وهذا هو المهم....
    {مذكرتي العزيزة: حياتي تغيرت كثيرا وأصبحت سعيدة جداً والأن أنا أستعد لحضور حفل توزيع الجوائز، نعم لقد أصبحت أطروحتي العادية مشهورة جداً بعد تخرجي من المعهد بتقدير عال جداً طلب مني العديد من المنتجين العمل معهم، لكنني قررت إنشاء عملي الخاص ست روايات رومنسية غنائية ثم تحويل أربع منها لي أفلام موسيقية ناجحة واليوم سوف اذهب لأستلم جائزة الأوسكار علي أعمالي...
    **هل انت جاهزة عزيزتي...
    **نعم...
    **أووه تبدين جميلة...
    **ليس بهذا البطن المكور...
    **إنه يزيدك جمالاً...
    **لقد صدقتك...
    **هيا علينا ان نذهب...
    **حسنا سوف اكتب في مذكرتي وأحضر إليك...
    **لا تتأخري..
    **حسناً...
    {أعود لك مذكرتي أوووه نعم لقد تزوجنا أنا وهو وستيف وأني في يوم واحد كما حلمنا دوماً وأنا الأن احمل طفلي الأول وفي شهري الأخير لا اعلم إن كان صبي أم فتاة قال مايك لا يهمه المهم أن نكون بخير كلانا وهذا أمر أسعدني جداً، علي الذهاب لأستلم الجائزة كما أنه لدي مفاجأة لي مايك في الحفل وعلي أن أفاجئه بها نعم كتبت له أغنية وأود أن أغنيها له، حياتي أصبحت رائعة جداً مايك ينهي دراسته في مجال إدارة الأعمال ويساعدني في تحضير لرواياتي الجديدة نشرت سبعة روايات وألفت العديد من الأغاني لكبير الفنانين ومازال العمل يزدهر لكن أفضل أعمالي هو أطروحتي وتمضي الأيام يطلبها الناس في كل مكان لا اصدق قصة حياتي أصبحت مفتاح لشهرتي علي الذهاب الأن مايك لا يحب الإنتظار كثيراً سأعود لأكتب لك يا مذكرتي العزيزة}
    توجهت مع مايك للحفل واستلمت جائزتها مع مايك ثم القت بعض الكلمات وغنت أغنيتها الجميلة الجديدة لمايك....
    *أشعر بأني في سعادة*
    *ولا اعرف منذ متي*
    *وكل ما أتمني ألا تختفي*
    *وتبقي سعادتي معي*
    *مهما كبرنا*
    *ومهما حدث من حولنا*
    *سيضل حبك في قلبي**
    *لا شئ في العالم*
    *يبعدني عنك*
    *لا شئ في العالم*
    *سيفرق بيننا*
    *لا شئ في العالم*
    *وللأبد سنكون معاً*
    *إذا اخبرني*
    *بأننا سنكون دائما*
    *في سعادة ودائما نحب بعض*
    *لا شئ في العالم*
    *سيقف في طريقي وطريقك*
    *منذ اليوم سأريك الحياة*
    *من منظار مختلف*
    *ومهما ذهبت فستعرف*
    *أن مكانك هنا معي*
    *لا شئ سيقف في طريقنا*
    *سنكون من اليوم*
    *وللأبد معاً*
    *لا شئ في العالم*
    *إذا اخبرني*
    *مالذي تريده*
    *أكثر من وجودي حولك*
    *ولا شئ يقف بيننا*
    *سنبني حياتنا معا*
    *والحب هو عنواننا*
    *لا شئ في العالم*
    *وللأبد سيقف امامنا*
    *وعليك الأن أن تؤمن*
    *بأننا معا سنكون منذ الأن*
    *وللأبد*
    *لا شئ في العالم *
    *سيقف في طريقنا*
    *لا شئ في العالم*
    النـــــــــــــــــــــــــــــــــهاية








  2. #2
    عضو مجتهد
    الصورة الرمزية *soso2011
    الحالة : *soso2011 غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 73392
    تاريخ التسجيل : 21-01-11
    الدولة : الإماراتية
    الوظيفة : طالبة
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 98
    التقييم : 10
    Array
    MY SMS:

    سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم استغفرالله وبحمده

    افتراضي رد: وتمضي الايام


    مشكور

    تسلم











معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. سرعه الايام
    بواسطة نظرة عناد في المنتدى المنتدى العام General Forum
    مشاركات: 16
    آخر مشاركة: 12-08-19, 01:24 PM
  2. الايام البيض
    بواسطة الرمش الذبوحي في المنتدى كلية الشريعة و الدراسات الاسلامية Sharia and Islamic Studies
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 12-08-13, 06:13 AM
  3. تعلمت مع الايام
    بواسطة الطيبة في المنتدى المنتدى العام General Forum
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 12-01-01, 03:08 PM
  4. من مرارة الايام..........
    بواسطة فرعون في المنتدى معرض المواهب و الابداع Fair talent and creativity
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 08-10-06, 09:30 PM
  5. شقاوة الايام
    بواسطة اماراتي في المنتدى المنتدى العام General Forum
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 08-04-09, 08:00 PM

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •