الرياض - أربكت سرقة ساعة ألماس للممثلة ميساء مغربي، العرض الأول لمسرحية (بنات فاطمة) ، التي تعرض على مسرح مركز الملك فهد الثقافي بالرياض، أمس الأول. وفيما أكد شهود عيان أن الفنانة خرجت عن طورها في ظل فقدانها لساعة تقدر قيمتها بنحو 150 ألف ريال، أشاروا إلى أنها سارعت بكيل الشتائم (حسب وصفهم) ، لعضوات في اللجنة المنظمة ومشرفات الأمن اللاتي اضطررن إلى استدعاء الأمن الخاص بالمركز، لكن إحدى المشرفات ردت عليها بالقول (لديك سكرتيرة فلبينية من المفترض أن تكون المسؤولة عن محتويات حقيبتك، أما نحن فلسنا سكرتيرات نعمل لديك). إلا أن شهود العيان أكدوا أن مغربي رفضت تقديم شكوى رسمية للشرطة أو إثبات الواقعة في محضر رسمي.
المحرر: saad_alharbi
تعليقات: 0




مصدر : يا ساتر